مواضيع توثيقية متميِّزة

سودانيزاونلاين تفتح باب التعليقات لغير الاعضاء فى صفحتى الاخبار و المقالات
مفهوم الزمن عند السودانيين عنوان ندوة بالبيت السودانى باريزونا
عاش غريبا ومات غريبا رحم الله الفيتوري شاعر افريقيا العظيم بقلم عصام علي دبلوك
قبل أن يودعنا الفيتوري قال : الشعراء لا يموتون
الشهيد د.علي فضل بقلم عميد معاش طبيب.سيد عبد القادر قنات
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 04-26-2015, 09:56 PM الصفحة الرئيسية

مواضيع توثيقية متميِّزةأغتيال دكتورة احلام حسب الرسول .
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-17-2009, 07:35 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

06-19-2009, 08:37 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    كل التعديلات الكثيرة والمزعجة , التى تمت فى فقرات هذه الرواية , من اجل استخدام أكواد تلوين الخط التى عادت للعمل
    وقد لزم التنويه .

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-12-2009, 05:21 PM)
    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 10-01-2009, 02:58 PM)
    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 07-09-2011, 05:16 PM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2009, 03:59 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 12-30-2004
مجموع المشاركات: 20732
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ***
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-16-2009, 10:10 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (37)

    (2) حكايات الطاهر شقلا

    السيارة تسير بمهارة فائقة .. تنزلق فى الشوارع المهجورة , نظرت لساعة يدى , الثانية صباحاً , التوقيت المناسب للانقلابات والاعتقالات فى (السودان) , عادتى المعروفة عنى عند الاخوان فى العمل الاسلامى منذ الستينات , - النكتة فى الظروف الحرجة –
    - انتوا يا شباب ليه دايما الاعتقال بيكون فى فجر الرحمن , ليه يعنى ما يكون الساعة اتناشر فى الضُهر بعد ما الزول يُفطر ؟ .
    قال الجالس فى المقعد الامامى دون ان يلتفت الى الخلف
    - للمرة التانية يا شيخنا , ده ما اعتقال .. تحقيق صغير وبترجع البيت ان انشاء المولى الكريم .
    لهجته كان فيها احترام وتقدير , ربما يعرف تاريخى فى المجاهدات .. ما الذى حدث لنا ؟ , من المسؤول ؟
    انظر (للخرطوم) التى لا اعرفها فى الاوقات الباكرة من الصباح , منذ فجر الجمعة 30 يونيو 1989 لم اتحرك فى شوارعها فى مثل هذا الوقت
    لكم دينكم , ولى دين .. لا مساومات معكم , صنعنا تغيير , وعندنا القدرة الكافية على تغيير التغيير الذى تغير الى الاسوء .. لو كان تلميذى المقدم (مختار محمدين) على قيد الحياة ! , لو كان الرائد (أحمد قاسم) على قيد الحياة ! , تلامذتى ووجعى الذى احمله بين قلبى حتى لحظات حياتى الاخيرة
    اخيراً وصلنا , الحمد لله , ضجرت من الجلوس فى المقعد الخلفى بين شابين لهم اجسام مصارعى الثيران وعقول العصافير , اخذوا ينظرون لى فى قلق بالغ وانا اترجل من السيارة الفارهة الكبيرة
    - يا اولادى ما تخافوا .. انا زول ما بجرى من الحارة , انا شيخ الطاهر شقلا .
    المبنى الصغير القديم فى اطراف منطقة (المقرن) شبه مظلم , لديهم الاصرار الكافى حتى الان على عدم التحقيق معنا فى الاماكن الامنية الرسمية
    تابعت مصارعى الثيران فى صمت , الكلام معهم فى هذه اللحظة مذلة , فتح احدهم باب الغرفة الصغيرة المضاءة جيداً , دخلت فيها دون تردد ودون ان انظر لوجهه الغبى
    غرفة تحقيقات أمنية بامتياز , صممها شخص مفتون بافلام السينما الامريكية , منضدة خشبية صغيرة عليها بقع كبيرة من (حبر) اخضر اللون , (كُرسى) صغير من المعدن امامها , وخلفها (كُرسى) فاخر من الجلد الطبيعى يجلس عليه شاب فى بدايات ثلاثينيات عمره يهمس فى جهاز هاتف محمول بكلام غير مسموع , جلست دون ان انتظر الاذن بالجلوس .. تعمد ان يتجاهلنى , سمعت صوت غلق الباب من خلفى بشكل واضح , اضاءة قوية على العين تنبعث من مكان مجهول , (مروحة) السقف القديمة تبعث صرير مُزعج كأنها تحتج
    - يا ولدنا المروحة دى عايزة تشحيم .. ولا ميزانية الدولة الاسلامية ما بتسمح ؟ .
    نظر لى فى دهشة بالغة
    - نعم ؟ .
    قلت فى صوت قوى ونبرات واضحة
    - المروحة عايزة تشحيم .. وانا عايز امشى انوم , انتهى من كلامك سريع فى التلفون عشان نبدأ التحقيق قبل ما انوم ليك هنا .
    عادتى المعروفة .. – النكتة فى الظروف الحرجة –
    انا من صنعتكم يا (كلاب) .. سنواتى فى العمل الاسلامى ثرة , منذ ان كنتم انتم اطفال (روضة) فى احضان امهاتكم تتبولون فى ملابسكم الداخلية
    انا (الطاهر حسين شقلا) .. لا خوف , لا مساومة .. ولتركبوا اعلى مافى خيولكم العرجاء
    استوعب الدرس , حاول تغطية سحابة الغضب التى ظهرت فى عيونه , ابعد الهاتف عن أذنه وتصنع ابتسامة صفراء
    - والله يا شيخ شقلا الناس بيقولوا انو دمك خفيف , وانك زول بتحب النكتة , والظاهر الكلام ده جد .
    اخذت انظر فى عيونه مباشرةً فى تحدى واضح , بعد ان وضع هاتفه المحمول بجواره على المنضدة البائسة
    - اول حاجة بنعتذر ليك على الازعاج فى وقت زى ده .. احنا طبعا يا شيخ شقلا عارفين مجاهداتك فى الحركة الاسلامية , وعارفين انك من الناس المؤسسين جزاك الله عنا وعن المسلمين كل خير , احنا تلاميذكم فى المجاهدات , ويعلم الله انا حزين قدر شنو على مفاصلة الحركة , مفروض نكون يد واحدة ضد الاعداء , مش نكون اعداء على بعض , لازم , لازم يا شيخ نلقى خارطة طريق نوحد بيها الاهداف المشتركة , فى تحديات كتيرة , وازمات اقليمية وعالمية .
    - ده يا ولدى تحقيق ولا ندوة سياسية ؟ .
    - هاهاهاها.
    ضحك هذه المرة بشكل حقيقى , من اعماق قلبه , شعرت بود تجاهه بعد هذه الضحكة الصافية , عرفت انه من النوع الحزين بشكل حقيقى على ما يحدث لنا , عرفت انه مُرتبك من تاريخى الطويل
    - يا شيخ شقلا .. انتا كنتا واحد من المسؤولين عن التنظيم السرى العسكرى بتاع الاسلاميين من سنة 1986 لحدى سنة 1989مع بدأية الثورة .
    - ده صحيح .
    - مهمتك كانت شنو بالتحديد ؟ .
    - التجنيد والتمويل .
    - التجنيد كان بيتم كيف ؟ .
    عرفت من السؤال مغزى الاعتقال
    - التنظيم كان بيحدد الاشخاص , وبعد كده كنتا باجتمع معاهم بشكل سرى , وبنظهم فى الخلايا وبشرف على الدعم المالى , افتكر ده ما سر .
    - يعنى عندك خبرة كويسة فى التعامل مع العساكر ؟ .
    - انتوا خايفين انى اعمل انقلاب تانى ؟ .
    - عندك خبرة فى التعامل مع العساكر ؟ .
    - فى الوقت داك ايوه , وبمعرفة القيادة فى الجبهة القومية الاسلامية .
    - هسع عندك اى علاقة مع المؤسسة العسكرية ؟
    - بمعنى ؟ .
    - عندك اتصال من اى نوع مع رتب عسكرية , لو حتى ونسة او صداقة شخصية ؟ .
    - اطلاقا .
    - عندك علاقة مع المؤتمر الشعبى ؟ .
    - اطلاقا .
    - رأيك شنو فى شيخ حسن الترابى ؟ .
    - ما عندى رأى , انا نعسان وتعبان .
    - اول مرة تقابل الشيخ اسامة بن لادن كان متين ؟
    - سنة 1991 .
    - وين ؟ .
    - كنا فى زيارة لافغانستان .
    - عندك معهو علاقة شخصية ؟
    - بمعنى ؟
    - يعنى فى اتصال بينكم لحدى هسع ؟
    - اطلاقا .
    - لو عندك اتصالات خارجية ممكن تعمل مشاكل دولية للحكومة يا شيخ شقلا , ممكن تقطع الاتصالات دى ؟
    - ما عندى اى اتصالات , لا خارجية , لا داخلية عشان اقطعها .
    اخذ ينظر (لمروحة) السقف فى تفكير , نهض فى تثاقل
    - فعلا المروحة دى عايزة تشحيم .. عن اذنك دقيقة .
    توجه نحو الباب الخارجى واخذ يطرق عليه بهدواء , ادركت عندها انهم قد اغلقوه من الخارج (بالمفتاح) .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:46 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-07-2009, 04:59 PM

ناصر الاحيمر

تاريخ التسجيل: 04-18-2008
مجموع المشاركات: 1211
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    عزيزي شاهين
    كم كانت الابدع تنطق حروفها بين طياتها عازفا اوتارها با اشواقها
    الا كانت الحروف تهرب من جمالاتها خجلا امام هذة الانسجيات الانقة
    في مرافيها ان كانت رسم حرف جبال ترص في الخيال فانت الذي تقوم
    بنسجها واعطائها حقا في لبلبية الابدع بدون واقفا امامك منهنا انا لااثني
    ابدعك فحسب بل اتشوق دائما ان تطل اشراقات هذا الابداع الفريد الذي اصابها اوهان الازمان الصعبةولكن ماكانت خابت ظنوننا من ابن الوطن المبدع
    في ظل الاحزان
    دوما انت نحو التقدم

    ناصر الاحيمر
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-16-2009, 10:45 AM

رانيا قاسم

تاريخ التسجيل: 07-03-2008
مجموع المشاركات: 517
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: ناصر الاحيمر)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-16-2009, 07:21 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: رانيا قاسم)

    العزيز صبرى الشريف
    شكرا على تكبد عناء رفع بوست الرواية
    لك منى التقدير الذى تعرف .
    *
    الاخ ناصر الاحيمر
    اخجلتنى بهذه الكلمات التى اتمنى ان استحقها
    خالص مودتى القلبية واحترامى .
    *
    الاخت رانيا قاسم
    شكرا اولا على دعم مسيرة كتابتى فى سودانيز اون لاين بمداخلات التشجيع .. وشكرا على رابط مقال (الشرق الاوسط) الذى كنت ابحث عنه بشدة وشكرا للكاتب الصحفى الأستاذ (خالد القشطينى)
    شكرا .. شكرا .. شكرا لكم .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2009, 07:16 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (38)

    (5) حكايات احلام الحاج (احلام البعثية)

    كسرتنى القوات الامريكية وهى تقتحم العاصمة العراقية
    كسرتنى نفسياً
    الديمقراطية غاية ام وسيلة ؟
    وأنهار الدماء تسيل , تُحول (عراق) الصمود الى نافورة دماء عملاقة .. دماء حمراء مثل ثمار النخل على ضفاف (دجلة)
    وانهكتنى الرحلة المكوكية من مقر الصحيفة اليومية التى اعمل بها الى منزل ابى فى (الجريف) , ثم العودة مرة اخرى الى (ابوروف) , شعرت اننى تقدمت فى السن .. حزينة وشمس (الخرطوم) تُودع جماهير شعبها نحو المغيب بارسال دفقات حارة قوية اخيرة
    - يا بعثية , bad news.. نتيجة تحليل جلكنة ظهرت .. ورم خبيث , والظاهر انها المرحلة الرابعة والاخيرة من المرض .
    صرامة كلمات (احلام القبطية) بعثت فى داخلى براكين الحزن , براكين قذفت لهيبها على شواطىء محيطى السخيف .. والشاب الصغير الجالس بجوارى على مقعد المركبة العامة يُلصق ساقه الخشنة فى فخذى بطريقة مُقززة
    - يا ابو الشباب ما تحترم نفسك وزح شوية .
    ما الذى حدث للناس ؟ اين الاحترام والنخوة ؟ .. سقطت المشاريع والأحلام القومية الكبيرة, تحولنا الى مُجرد حيوانات فى سيرك كبير , بهلوانات تافهة تلتقط فضلات الأكل والتفكير واللذة الجنسية من قمامة السادة الجدد
    (جلكنة) سترحل , وانا ايضا سوف ارحل الى الدنيا الجديدة الامبريالية .. فى لحظات اكتئابى المتعددة , واحباطاتى التى لا تنتهى , قدمت طلب الهجرة العشوائية للولايات المتحدة , زفت خبر فوزى عبر سماعة الهاتف صديقة قديمة هاجرت الى هناك وضاعت سنوات عمرها الفتية وهى تعمل فى (سوبر ماركت) كبير , قطعت علاقاتها الثقافية والاجتماعية المتعددة بالداخل واحرقت كل سفن العودة , تزوجت من رجل امريكى من اصول (ايرلندية) , يكتب روايات فاشلة ويحلم مع ذلك بجائزة (نوبل) ! .. كانت مُتحررة , تتمنى ان تُصبح ممثلة ( تلفزيون) مشهورة .. وعندما ساومها ذلك الممثل السودانى المتصابى المعروف على جسدها مُقابل دور صغير فى مسلسل , تركت الاحلام على الرصيف , وتركت لهم البلد بحالها
    - احلام اوعك تضيعى الفرصة دى .
    - بعد العمر ده ؟ .. امشى اعمل شنو ؟ .. بعدين انا عندى موقف سياسى من امريكا يا بديعة .
    - دينك , ودين مواقفك السياسية .. تعالى هنا شوفى اليساريين من العالم التالت , يشتموا فى امريكا والراسمالية ليل نهار وما عايزين يرجعوا بلادهم عشان الحرية والويسكى والمخدرات والنسوان .. تعالى , هنا ممكن تكتبى بحرية , هنا الحرية بمعنى الكلمة , هنا مستقبل احسن عشان ولدك رامى يا احلام , ما تظلمى ولدك عشان شعارات فارغة ماتت مع صدام حسين فى حبل المشنقة .
    (رامى) حياتى , ونقطة ضعفى
    سوف استعد للرحلة المجهولة , انطلق , لا التفت الى الخلف , ولن ابصق على تاريخى فى نفس الوقت , انا (احلام الحاج ) عضوة حزب (البعث العربى الاشتراكى) السابقة - انتم الاحقون ونحن السابقون -
    كسرتنى الشعارات الطنانة
    اليهم سوف اذهب فى قلب معقل الامبريالية الذهبى , الى ناطحات السحاب التى تحمل أثار دماء مجازر أبادة الهنود الحمُر , فى كل طُوبة من بناياتهم أثار انقلاب عسكرى دموى فى دول العالم الثالث , وفى كل شبر على اسفلتهم الاسود الناعم أثار برميل نفط منهوب من دول الخليج
    انا البرجوازية الصغيرة بلا فخر , هذا قدرى ونصيبى .. احمل فى عقلى وجسدى كل لعنات وانحرافات الطبقة التى انتمى اليها
    احمل تناقض وتذبذب الفئة الاجتماعية التى لا اتشرف بان اكون منها - ذهنياً على الاقل - .. عند الاختيار الحاسم بين الشعب ومصلحتى الخاصة , اختار (رامى) بلا تردد , ربما اصنع منه حاجز بشرى احتمى به من هزيمتى وخوفى الحقيقى من الاعتقالات والأغتيال وعبث الكتابة السياسية فى بلد متخلف .. عندما اعود الى المنزل سوف اُصلى , سوف ابكى بين يديه , سوف اتحدث اليه
    - يا رب انا بعكس الناس ما بخاف منك , انا بحبك , بحبك شديد , عايزك تساعدنى فى حياتى .
    هو الوحيد الذى يحترم الضعف البشرى , لا يُمارس الاستغلال على من يبكى بين قدميه
    امام منزل (احلام الصول) , لمحت عربة (احلام القبطية)
    - يا رب احفظ جلكنة .. يا رب .. يا رب .
    انهمرت عيونى , بكيت عندما شاهدت عربة (القبطية) , كأننى شاهدت عربة دفن الموتى , بكيت وانا اتذكر تلك الأيام القديمة , أيام التعارف الاولى بيننا وعملية (الأجهاض) المذلة , لماذا يتقدم العمر بالانسان ؟ لماذا يختفى الهدواء النفسى وتندثر السكينة ؟ .. قوانين الطبيعة مثل قوانين الدول الشمولية , لا ترحم .. بحركة ألية اخرجت هاتفى المحمول , بحثت عن اسمه وانا ابكى
    - عزت كيفك ؟ .
    صرخ برعب حقيقى .. رعب أنسان يهتم بالطرف الأخر
    - احلام .. فى شنو ؟ .. مالك بتبكى ؟ .. ولدك رامى كويس ؟ .
    - جلكنة صاحبتنا عندها سرطان يا عزت .
    - كده بالراحة .. بالراحة يا احلام .. انتى وين ؟
    - انا فى الشارع يا عزت .. المرحلة الرابعة يا عزت .. عارف معنى المرحلة الرابعة فى مرض السرطان ؟ .
    انتهبت اننى ازعجته واقحمته فى دائرة شؤونى الخاصة جداُ .. سطعت امامى الحقيقة بين دموعى .. انا أُحب (عزت طريفى) المخرج التلفزيونى الحالم بسينما سودانية تُنافس فى مهرجانات (كان)
    (عزت طريفى) زوج صديقتى القديمة , (عزت) صاحب الأسرة السعيدة والناجحة مادياً
    ذات يوم كتبت مقال قديم بعنوان (الطبقة البرجوازية حقيرة)
    وانا برجوازية صغيرة !
    اغلقت الهاتف وهو يتحدث .. لو كنت اعلم اننى ساجده فى انتظارى فى بيت ابى عندما اعود ! , او ربما اغلقت الهاتف حتى اجده فى انتظارى فى بيت ابى !
    يا للحقارة !
    - يا رب جلكنة ما تموت لحدى ما اطلع من البلد دى يا رب .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:58 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-17-2009, 07:25 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)


                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-20-2009, 08:15 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-27-2009, 01:02 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ورقة من اوراق دكتورة احلام حسب الرسول كتبتها فى مصحة للامراض النفسية والعصبية قبل مقتلها فى ظروف غامضة


    ليل المصحة هنا كئيب , الوحدة , الصمت , الخوف .. الأشجار التى تتحول الى مخلوقات شبحية فى الظلام .. السخرية منى ومن افكارى .. العاملة البسيطة التى تُسرب أوراقى التى اكتبها الى الخارج .. (ميرفت) شقيقتى الوحيدة تخلت عنى .. لا زيارة واحدة منذ احتجازى , المسكينة تخاف على وظيفتها فى البنك .. جرحتنى تصريحاتها الاخيرة فى الصحف اليومية , نصل حاد من سكين لم تتخيل فى يوم من الايام ان يطعنك فى الظهر بكل هذه القسوة
    أشجار المصحة عجوز وكئيبة اوراقها اصبحت بُنية بدل ان تكون خضراء بفعل تراكم ذرات الغبار على مدى السنوات الطويلة .. قلت لواحد من الاطباء المعتوهين - هو نفسه يحتاج لعلاج نفسى ! -
    - الاشجار دى عيانة نفسياً .. حرام عليكم .
    نظر لى وكانه اكتشف دليل مرضى
    - بالله ؟ .. ما عندك مشكلة نعالجها ليك طوالى .
    اشتاق الى أشجار (الجوافة) فى بيت ابى صول البوليس المتقاعد , كان يحب (الجوافة) ويعشقها , كان يتكلم مع أشجاره , يشتكى لها ويُداعب اوراقها الخضراء الصحية
    كم اشتاق ان اقف على عتبة بيتنا فى (ابوروف) انظر للناس وهم يسيرون ويتحدثون واقول لهم فى سرى
    - مساكين .. انتو مسروقين وما جايبين خبر .
    مساكين .. كل من يحمل جواز سفر جمهورية السودان الديمقراطية هو مسكين بدرجة او باخرى
    د/ احلام حسب الرسول عابدين .

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:08 AM)
    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:08 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-28-2009, 11:18 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (39)

    (2) حكايات احلام الطيب (احلام الشيطانة)

    أظافرى التى تحولت الى مخالب
    وأسنانى الى أنياب
    أنحنيت على سيارة الأجرة فى واحد من شوارع (القاهرة) المزدحمة
    - مصر الجديدة يا ريس .
    هز راسه علامة الموافقة دون كلمة واحدة , لم أجد فى نفسى الرغبة للمناقشة فى سعر (المشوار) , صعدت فى المقعد الخلفى
    - فين فى مصر الجديدة ؟ .
    - النزهة .. شارع مراد يزبك .
    اندلع صوت تلاوة (القرآن) من ألة تسجيل العربة , صوت عالى وحاد
    - من فضلك ممكن توطى الصوت شوية .
    كشر عن أسنان صفراء
    - ده مش كلام حسنى مبارك عشان اوطى الصوت , ده كلام ربنا .. مش الانسة مسلمة برضو ؟ .
    انشغلت عنه بالنظر الى الناس من خلال النافذة
    لن تتحول (شاهندة) الى (نفيسة) , بكل ما املك من القوة سوف احميها
    أظافرى التى تحولت الى مخالب
    وأسنانى التى تحولت الى أنياب
    عبر غابة الحياة استطعت المرور وغرست رايتى
    - احلام ما لبسة لباس .. احلام ما لبسة لباس .
    سقطت وانا أجرى فى (حوش) المدرسة وانكشف المستور , لا نقود فى البيت , فقر يترك فقط ثمن الأكل الهزيل
    الاب المدمن , أستاذ (الطيب بانقا) , أستاذ اللغة العربية فى مدارس الثانويات , رائحة الخمور البلدية الرخيصة وهى تنبعث من فمه ليل نهار .. الصراع بينه وامى على الدخل المادى المحدود
    - يا سكران يا حيران .. احنا قربنا نشحت فى الشارع يا وسخ , قروشك كلها ضايعة فى العرقى والخمور .
    - اسكتى يا ولية يا شكشوكة .. على الطلاق اطلقك وابيع البيت وارميك للكلاب انتى وبناتك وولدك .
    الاشتباك بالأيدى والشتائم النابية .. الدم ينزف من أنفه .. صوت تحطم الزجاج .. صُراخنا (نفيسة) و (مصطفى) وانا , البكاء الليلى الذى لا ينقطع
    (نفيسة الطيب بانقا) الشقيقة الكبرى , الذكرى الشاحبة البعيدة وقصة الهروب التراجيدية من البيت .. (مصطفى الطيب بانقا) الذى اُتابع قصص توغله فى عالم الجريمة والنصب والأحتيال بحسرة بالغة
    حكت امى مراراً وتكراراً عن الزمن الجميل , عن (الطيب بانقا) الذى لا نعرف .. اليسارى القديم الانيق , عاشق (المتنبى) , والقارئ النهم , عن عازف العود الماهر والأغنيات الوطنية تنساب من حنجرته الشابة
    - ابوكم معذور .. ابوكم زمان ما كان كده , كان زول تانى .. سبحان الله , كان زول وسيم بيعزف على العود , كان عندو أصحاب مثقفين , الليل كله يتكلموا ليك عن الأشتراكية وجيفارا والمادية الشنو كده ما بعرف , اكتر واحد كان صاحبه زول ظابط فى الجيش , ملازم اسمو مصطفى كان ولد صغير وقيافة عشان كده اخوكم اسمو مصطفى , بعد انقلاب الشيوعيين ورجوع نميرى , مصطفى ده ادسا عندنا فى البيت هنا , قعد معانا تلاتة يوم , ابوكم الخوفة مسكته , فى اليوم الرابع قال ليهو الوضع بقى خطر جدا وانا زول عندى اولاد وناس الامن ح يعرفوا اننا اصحاب واحسن تشوف ليك مكان تانى وما تزعل منى .. يا زولة الولد الظابط ده اصلو ما اتكلم بس بعاين لابوكم ساكت , مشى الحمام استحمى ولبس هدومه وهو فى باب الشارع وقف مسافة وقال لابوكم شكرا يا زميل واتذكر دمى فى رقبتك , سجم امه عليهو ناس الامن قبضوه نفس اليوم فى الليل فى الشارع , الصباح اعدموه والجرايد قالت انو كان ظابط مهم فى جماعة هاشم العطا , من اليوم داك ابوكم اتغير .
    كان ابى يصرخ فى منتصف الليل دون اى مناسبة
    - وشرفى الماركسى اللينينى يا زملاء .
    وصلت الى العنوان بسهولة - 30 شارع مراد يزبك الدور الرابع شقة 12 -
    ضغطة خفيفة على (الجرس) الخارجى , وانفتح الباب على الفور , هو بجسده الفارع الرجولى , يرتدى (جلابية) منزلية عادية جعلته اكثر وسامة وشباب
    وقفنا ننظر لبعضنا فى تفحص لمدة ثوانى
    - لمحتك من البلكونة وانتى داخلة العمارة .. اتفضلى يا احلام .
    أبتعد قليلاً حتى يسمح لى بالمرور
    - شقة حلوة والديكور ذوق شديد .
    - شكرا .
    - شقتك تمليك ؟ .
    - يعنى حاجة زى كده .. انا بحب القاهرة .. شاهندة كيف ؟ .
    جلست على اول مقعد صادفنى
    - كويسة .. عايز منى شنو يا طارق مهدى عشان تساعد شاهندة ؟ .
    - تشربى شنو ؟ .
    - ما عايزة حاجة , شكرا , انتا العايز شنو ؟ .. وانتا منو فى الاساس ؟ .
    - عندى عصير قصب fresh , عارفة الذ حاجة فى مصر الاهرامات وابو الهول وعصير القصب .
    اختفى فى (المطبخ) , وعاد وهو يحمل كوبان فى (صينية) ذهبية لامعة
    - دى مشكلة انو الزول يكون عزابى .. بعد ما نشرب الشاى ح اعمل ليك واحد شاى كشرى على اصولو .
    - احسن نخش فى الموضوع طوالى يا طارق .. انا اعصابى تعبانة .
    اطرق ثوانى , ثم رفع وجهه الوسيم
    - شوفى يا احلام , انا زول موظف مع ناس عندهم قلق من حركات التطرف الاسلامى فى العالم , يعنى مش المسلمين العاديين الزيى وزيك , لكن ناس التطرف والتفجير والاغتيال .. الناس الشغال معاهم عايزين الامن فى العالم .
    - والناس ديل منو بالظبط .
    - هاهاهاها .. انا واحد منهم , المهم , نرجع لموضوعنا , الناس ديل ممكن يساعدوا شاهندة , انتى بتكونى عرفتى حجم المشكلة الفيها بتك , لو عايزة تواصل فى الجامعة الامريكية هنا والملف بتاع القضية يتقفل ممكن .. ولو عايزة تسافر امريكا وتواصل الدراسة بدون قرش او تعريفة برضو ممكن , وممكن كمان نحاول نلقى ليها هناك وظيفة محترمة .. عرض مُغرى ؟ .
    - عرض مُغرى ومذهل .. والتمن يا طارق ليموزين ؟ .
    - التمن .. الطاهر .
    - الطاهر منو ؟ .
    - الطاهر حسين شقلا .. يا احلام .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 11:09 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-28-2009, 06:33 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)


                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2009, 07:55 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (40)

    (3) حكايات مرقص سمعان

    (جميل الاهبل)
    (جميل عطية وهبى)
    صديق قديم منذ أيام الثانوى العالى فى عطبرة , كان له فم عجيب مثل (الخنزير) , ومقدرة عالية على الحديث فى السياسية دون أنقطاع , يتحدث , ويتحدث , ويتحدث .. حتى أصرخ فيه
    - يا اخى كفاية حرام عليك .. طلعتا دينى .
    1980 .. والمد الدينى الأسلامى بدأ فى التصاعد , اعلن عن قيام حزب (الأقباط السودانيين المتحدين) , منحنى شرف العضوية ومنصب نائب الرئيس , وكان النشاط الاول والاخير بتوزيع كمية ضخمة من المنشورات فى سوق (عطبرة) , كان اول منشور فى العالم يكتب اسماء رئيس الحزب السرى الوليد ونائبه واللذان هما اعضائها الوحيدين .
    أستطاع التعرف على شخص يملك مكينة (رونيو) , طبع عليها كميات ضخمة من الأوراق كتب فيها كلام (اهبل) عن قيامة (المسيح) والأستعداد للوقف بجواره من جانب اعضاء الحزب , شتم المسلمين فى هذا المنشور وطلب منهم قرأة (الأنجيل) حتى يعرفوا الطريق الحقيقى
    وزعنا المنشور فى ليل (عطبرة) الساكن مثل قرية زراعية , واعتقلونا فى الصباح , وتم ترحلينا فى نفس اليوم الى سجن (كوبر) .. اشبعنا المعتقلين هناك تنكيت وسخرية
    - حزب الأقباط المتحدين ليمتد .
    - يا شباب انتو حزب سياسى ولا شركة قطع غيار .
    - فى زول بالله فى تنظيم سرى يكتب اسم الرئيس والنائب فى منشور علنى ؟ .. والله الليلة الا المسيح يطلعكم من هنا .
    - يا اولادى انتو متحدين على شنو ؟ .
    - يعنى هسع ممكن نقول انو كل قيادة حزب الاقباط المتحدين داخل سجون نظام مايو ؟ .
    خرج (جميل الاهبل) بعد شهر واحد فقط .. اخبرنى (الشيوعيين) انه قد عقد صفقة مع ادارة السجن , يكتب لهم كل يوم تقرير وافى عن المعتقلين , بقيت انا حتى نهاية 1982 , وضعت خطط جبارة للأنتقام منه فى راسى , كل يوم اضع خطة جديدة , حتى استقرت خطة الأنتقام منه عن طريق (روزيتا) شقيقته الوحيدة , اغتصبها , واجعلها تتحول الى داعرة تنام بين احضان الزبائن كل ليلة فى الفنادق الرخيصة , ارسم كل ليلة تفاصيل الأغتصاب على جسدها , على لحمها الشهى , ابتسامتها المشرقة , أتخيل كيفية تمزيق ملابسها الداخلية .. تحول ليل السجن الى فيضان من اللذة السرية
    عندما خرجت , عرفت ان (روزيتا) ماتت بحمى (التيفود) فى اجمل سنوات عمرها , وهاجرت الأسرة ومعهم (جميل الاهبل) الى (البرازيل) , ذهب بعيداً وهو يحمل فى وجهه فم (الخنزير) مدى الحياة – الرب كان يعلم انه انسان غير صالح لذا منحه هذا الفم القبيح -
    علمتنى التجربة ان لا اثق فى الانسان , شرخت مراهقتى الرومانسية وصنعت جدار أسمنتى سميك بينى وبين الآخرين .. اكره الحديث فى السياسة .. وتعلمت ان الدنيا صفقة كبيرة , وليست مسرحاً كبير , رسمت صفقتى مع أسرة (تادرس ميخائيل) بعد عودتى من (أمريكا) , أسرة تعيش فى دراما (أغريقية) قاتمة رغم مواظبتها على (الكنيسة) ! .. مصنع كبير , منزل فخم من طابقين , ودائع بنكية باسم ابنته التى قررت دراسة (الطب) من جديد فى خطوة غير مفهومة , الابن الاصغر سار مصحوباً بتبريكات (العذراء) فى درب أدمان المخدرات الثقيلة , حتى دخل القبر وهو (مسطول) , الابنة الكبرى ماتت فى حادث سيارة
    صفقة سهلة , لا مشاكل فيها على الاطلاق , (احلام تادرس ميخائيل) .. عانت حيث تدرس فى (طب الاسكندرية) من مشاكل خطيرة فى (الرحم) , تليفات واورام , ثم مرحلة اولى من سرطان (عنق الرحم) , وظهر الفارس الشهم , فارس يرتدى الزى الابيض على صهوة جواد ابيض , يحفظ أشعار (نزار قبانى) من الغلاف الى الغلاف
    العريس العاشق لجمال الجسد البدين والعيون المسيحية المؤمنة بقدرة المعبود على اعطاء الجنة الموعودة لقطيع الخراف الضالة فى ملكوت البرارى
    عاشق يقبل الزواج من فتاة تعيش بدون (رحم) .. نكات حياتى التى احبها واضحك عليها فى وحدتى , اضحك حتى يتحول وجهى الى شريحة من (الطماطم) الطازجة .. اضحك منهما , زوجتى اخصائية امراض النساء والتوليد وهى بدون (رحم) , وصديقى (الاهبل) الذى باع حزبه لرجال الامن فى السجن بعد اسبوع واحد من تأسيسه وشرفنى بلقب مناضل وطنى عتيد بعد اعتقالى من مارس 1980 حتى نوفمبر 1982
    قفزت بعد عرض الزواج وتضميد الجراح النفسية لفقد العضو الانثوى الاهم فى تاريخ علم التشريح الحديث .. قفزت من منصب المدير المالى (لمصنع تادرس للزجاج) , الى منصب نائب المدير للمصنع كله - رغم اننى احمل ذكريات سيئة لمنصب النائب ! –
    - دنيا .. وما الدنيا الا صفقة كبيرة والناس فيها سماسرة وعلى دين مدير البنك المركزى .
    والعين على الكل وليس الجزء .. لاننى تعلمت عبارة بليغة , عبارة ان المناصب تكليف وليست تشريف , تعلمتها تحديداً فى السجن
    يا (احلام تادرس ميخائيل) , عليك اللعنة
    ويا (جميل الاهبل) انتظرنى ولا تنتقل الى الامجاد السماوية , فعندى بعض الخطط التى صُنعت خصيصاً من اجلك .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:31 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

08-09-2009, 12:40 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)


                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

08-14-2009, 07:53 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

08-27-2009, 11:37 PM

Nun Osman Yousif

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 31
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    سلام استاذ شاهين
    فى انتظار البقيه ولا القصة شحتفة روح....
    سرد جميل و ممتع... ساعات الشغل كلها ماشة فى الرواية دي.



    نون بت سارة
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2009, 08:33 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Nun Osman Yousif)

    (41)

    (6) حكايات احلام حسب الرسول (احلام الصول)

    شعرت بشخص خلفى مُباشرةً , التفت فى فزع , وجدت تلك الطالبة المشاغبة تقف وهى تنظر لى فى تحدى غريب
    - ده شنو يا بت ؟ .. فى شنو ؟ .. دايرة شنو ؟ .
    - دايرة ابوسك يا دكتورة , عندك مانع ؟ .
    كأن ما يحدث كابوس

    كابوس فظيع تستيقظ بعده وانت تتصبب عرقاً .. تشعر انك صرخت تلك الصرخة المدوية , صرخت فى الثانية الفاصلة بين الحلم واليقظة الواعية , لكننى لم أصرخ , مثل من يُشاهد فيلم باعصاب باردة مُحايدة , ما يحدث لا يحدث لى
    دفعتنى بقوة بدنية هائلة , سقطت فى قلب دورة المياه الضيقة على ظهرى , رائحة (البول) البشرى نفاذة , اغلقت الباب علينا
    يتنهد أبى صول البوليس المتقاعد بحكمته المؤثورة
    - السترة والفضيحة يا بناتى مُتباريات .
    - ده شنو يا بت ؟ .. فى شنو ؟ .
    جسدها اقوى منى , اضربها على جوهها بكفى , لا أُريد احداث صوت يلفت الانتباه .. السترة والفضيحة يا (احلام بت الصول) , والتاريخ الاكاديمى التافه لشخصك الفقير لله لا يحتمل الشوشرة الاخلاقية .. مجنونة , مجنونة .. تلهث وهى ترقد فوقى
    - اربابة .. انا بحبك عارفة كده ؟ .
    احمى صدرى من يديها .. اتحرك هنا وهناك حتى لا تتمزق ثيابى , كيف اخرج من هنا بثياب مُمزقة ؟
    كتب , كتب , كتب .. حياتى كلها فوق الحروف المطبوعة , هروب من خبرات الحياة الحقيقية , هروب من الصراعات البشرية السخيفة التى يجب ان تُخاض بشكل شبه يومى
    - انتى زولة جنك قرأية وكتب واوراق , ما عندك شغلة مع الشربكة والقذارة البتحصل بين الناس .
    واحدة من (عصابة الاحلامات) قالت لى هذا الكلام , من القائل وما المناسبة ؟ , اسئلة اللغة العربية فى المدارس وفى الصباح الباكر كان عندى امتحان فى اللغة العربية , اعتقدوا اننى نائمة
    - مالك يا حاج من الصباح شكلك متغير .
    - فى ولد ملازم قل ادبو على امبارح قدام العساكر يا حاجة زينب .
    - مالو معاك ود الحرام عديم الفهم ؟ .
    - قال لى يا حيوان , وكان ما عاجبنى امشى أشيل جردل الخراء فوق راسى .
    - تبراء وتستبراء يا ود القبايل , الحيوان هو , وخلى امه واخته يشيلوا جرادل الخراء فى جعباتم , ود الحرام عديم الرباية .
    - ولد صغير يا حاجة , صغير شديد .. ينبذنى انا قدام العساكر .
    ارتفع صوت بكاء ابى فى الليل , بكاء مثل آذان الفجر فيه الكثير من الشجن .. وفى الصباح كان اول سؤال فى الامتحان عن القائل والمناسبة
    رائحة عطرها ثقلية , وانفاسها الاهثة , كلامها الجنسى عن عيونى وجسدى , ضربات بقبضة يدى الصغيرة على ظهرها .. كيف اخرج من هنا ؟ كأن ما يحدث لا يحدث لى
    سُمعتى , والسُترة والفضحية .. جسدى .. وابن الحلال الذى لم يطرق الباب فى التوقيت المناسب .. أبحاثى ومقالاتى التى لا ينشرها أحد .. بكاء ابى فى الليل بسبب اهانة ظابط اخرق مغرور .. سرطان (جلكنة) .. مرض أمى .. عادتى السرية .. كتبى ومكتبتى التى افنيت فيها شبابى بلا فائدة حقيقة او تجارب بشرية صادقة
    دوار خفيف ورائحة دورة المياه نفاذة , دوار مثل دوار البحر ورغبة فى الغثيان , عرق يغسلنى من راسى حتى اصابع قدمى .. ما العمل الان ؟ , وقصة حياتى تمر فى ذهنى مثل فيلم بلقطات سريعة
    - اربابة .. انا بحبك عارفة كده ؟ .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.

    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 09-08-2009, 10:18 AM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2009, 01:22 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)



                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-06-2009, 04:07 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    تحيات بت سارة
    شكراً على مُتابعة ما أكتب
    شكراً جزيلاً .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2009, 03:37 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)




    أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول
    رواية لا علاقة لها بالواقع
    *



    *
    اهداء
    الى ابى د. محمد سليمان شاهين , تعلمت منك
    الى د. احلام .. التى الهمتنى , وعشعشت فى الذاكرة الخربة

    *



    pluginspage="http://microsoft.com/windows/mediaplayer/en/download/"
    id="mediaPlayer" name="mediaPlayer" bgcolor="#000000" showcontrols="false"
    showaudiocontrols="false" showtracker="-1" showdisplay="0" showstatusbar="0"
    videoborder3d="-1" enabletracker="false"
    src="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    url="/nsdoc/06ece687-494b-4c47-811e-b39392434543/?id=1158825828424"
    autostart="-1" designtimesp="5311" loop="false">





    (عدل بواسطة shaheen shaheen on 07-09-2011, 05:19 PM)

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-11-2009, 09:04 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (42)

    (4) حكايات طارق مهدى
    الصبر مفتاح الفرج
    أبى كان يعشق الصبر والنساء وصيد السمك
    - يا عزالدين صيد السمك ده هوية ممتازة فى الحياة , بعلمك الصبر على هدفك فى الحياة .
    كنت اجلس بجواره على شاطىء النيل فى ضجر , نجلس بالساعات .. أهرب ويهرب هو معى من لسان زوجته السليط , البيت كان جحيماً .. اعود من المدرسة وأعمل عمل النساء
    - عزالدين .. أمشى غسل الزير وأكشح بلاعة الحمام .
    كانت امرأة جبارة , تجلس على (العنقريب) وهى تضع (الحناء) فى يديها وقدميها
    - كسرتا كباية الشاى يا ود الحرام .. انشاء الله بلاء يخمك وتحصل أمك فى قبرها آمين يا رب العالمين .
    تعلمت السباحة وممارسة الجنس على يديه , ذهب بى الى بيت قديم فى (الديم) وانا فى أعتاب المرحلة الثانوية
    - عايزك تكون راجل , صعلكة وقرأية فى نفس الوقت , دى ودى يمشوا مع بعض تنجح فى قرأيتك وتتعلم من الحياة .. بس اوعك من المخدرات لانها بتلحس الرأس .
    انا الولد الوحيد , وهو موظف فى (البريد والبرق) , غير أجتماعى وبدون اصدقاء فى المساء , وفى الليل اذهب معه احياناً الى ذلك المنزل المشبوه
    - خليك زى ابوك .. خمرة لا , مخدرات لا .. بس نسوان وصيد سمك وسباحة .
    علمنى الحياة الحقيقة .. نساء المنزل المشبوه كنايتضاحكن لهذه المعادلة الغريبة
    - يا العاقب أفندى .. انتا وولدك ؟ .. طيب جدكم وين عشان القصة تكمل .
    - جدنا مات يا الافندية .. والله وعلي الطلاق كان عايش كان بكون معنا فى بيتك ده .
    - أسرة منحلة .
    - يحلك الحلة بلة .. هسع ما تخشى الاوضة مع ولدى عزالدين عشان يديك حصة فى تاريخ أسرتنا المنحلة .
    - هذا الشبل من هذا الأسد .
    - وهذا الجمل من ذاك الحصان .
    كان لديه ألحاد غريب .. ومعادلات أغرب فى الحياة .. وهو يُكابد مرض الموت قلت له برغبة صادقة
    - ما داير تمشى الحج يا ابوي ؟ .
    - داير أمشى احج عند الأفندية .
    - الأفندية ماتت من زمان يا ابوى , والبيوت قفلوها .. البلد بقت محترمة .
    - والسمك لسه فى المويه ولا قفلوه برضو ؟ .
    أسبوع كامل .. أسبوع وانا أنتظر فى صبر
    وضعت الطُعم فى سنارتى .. وسمكتى تُراوغ , وانا أجلس بجوار ابى على شاطىء النيل فى ضجر
    - السمكة دى مالها يا ابوى ؟ .
    - السمك زى النسوان يا عزالدين , لازم تصبر .
    دق جرس الباب .. انتفضت
    مستقبلى فى الوكالة يعتمد عليها , نظرت من العين السحرية
    نعم هى .. ملكتى الفرعونية العزيزة
    والعضوة الجديدة فى جهاز المخابرات الامريكية
    - السمكة شبكت فى السنارة يا ابوى شد الخيط .
    - اصبر يا ولد .. اصبر شوية عشان ما تزوغ منك .
    (اواصل)
    شاهين.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2009, 10:09 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)



                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-15-2009, 05:59 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ورقة من اوراق دكتورة احلام حسب الرسول كتبتها فى مصحة للامراض النفسية والعصبية قبل مقتلها فى ظروف غامضة
    أبن خالتى فى زياراتها المتكررة فى المصحة
    اطرق براسه وهمهم لى فى كلمات متقاطعة
    - شدى حليك يا دكتورة .
    - فى شنو ؟ .
    - حاجة زينب .
    - ماما ماتت ؟ .
    اِنهار السد .. تدفقت المياه , شعور اليتم اكتمل
    فى أيامى الاخيرة معها كانت تستيقظ لثوانى , تستيقظ من غيابها الطويل فى خريف الشيخوخة
    - احلام يا بت الصول .
    - ايوه يمه .
    - العريس لسه ؟ .
    - عريس شنو كمان يا حاجة زينب .. انتى اصبحتى كيف ؟ .
    - انا كويسة .. قلقانة عليك يا بتى .
    - ما تشيلى هم , انا كويسة .. اجيب ليك زبادى يا حاجة ؟ .
    - انتى منو يا بت ؟ .. بت ناس منو ؟ .. حاج حسب الرسول لسه ما رجع من الشغل ؟ .
    نومها كجسد على السرير كان فيه نوع من الرمزية , ورائحة عرقها كان فيها نوع من الانتماء للعالم
    والان .. كأننى بلا جذور
    انحدرت دمعة كبيرة
    - ماما ماتت متين ؟ .
    - اول أمبارح يا دكتورة .
    حكيت لها وهى غائبة عن دنيا الناس , حكيت لها حكاية أغتصابى , حكيت لها وانا افرد شعرها , حكيت لها وانا ادعك تجاعيد جسدها بالماء و (الديتول)
    رائحة البخور فى غرفتها وهى ترقد تُحدق لسقف الغرفة فى أستغراب
    - كلنا لها يا دكتورة .. الموت علينا حق .
    - كنتا عايزة اكون معاها يا أسعد .. كنتا عايزة اغسلها واكفنها .
    - معليش يا دكتورة دى حاجات بتاعت ربنا .
    نبؤتها التى لم تتحقق
    - دايرة ارقص فى عرسك يا بت وازغرد لحدى ما صوتى ينقرش .
    نبؤتها التى لم تتحقق
    - اسمعوا هنا يا بناتى كان امر الله نفذ فينى , دايرك انتى واختك ميرفت تغسلونى , خالتك خديجة لا .. انتى واختك بس يا حلام دى وصيتى .
    - كان معاها منو يا أسعد ؟
    - كان معاها خالتك خديجة .
    - وميرفت وين ؟ .
    - ميرفت مشت كورس فى لندن .. بترجع الليلة .
    - لا حول ولا قوة الا بالله .. لا حول ولا قوة الا بالله .. لا حول ولا قوة بالله .
    نبؤتها التى لم تتحقق .
    د/ احلام حسب الرسول عابدين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-18-2009, 07:29 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (43)

    (3) حكايات بدرالدين العجب المحامى
    ذو العين الألكترونية
    صاحب العيون الجاحظة والصوت الأجش
    تدور العيون فى محاجرها دورة كاملة تتفحص كل شبر من مكتبى , كل شبر من مكتبهم
    - دى هدية الجهاز ليك , ما عندك علاقة بدفع الأيجار , هدية الجهاز .. زى جهاز العروس , هاهاهاها .
    عندما يضحك أشعر بقرف شديد , ضحك متقطع مصطنع
    - كويس انك مشيت للبت الدكتورة فى الجامعة , دى خطوة اولى مهمة .
    - انتو عايزين شنو منها ؟ .
    - ده سؤال ؟ .. السؤال لغير الله مذلة يا أستاذنا , انتا بس تعمل الحاجة المطلوبة منك .. احنا مافى زول يسألنا الا يوم الحشر العظيم .. هاهاهاها .
    ضحك متقطع مصطنع
    - بس لازم افهم , عشان اعرف انا بعمل شنو ؟ .
    نظراته الرخوة لا تستقر , تنام بشكل غير مريح على الملفات المتراكمة فوق مكتبى
    - تبدأ من الليلة تضرب ليها تلفونات , تعمل فيها الود خلاص ميت من الاعجاب من الخراء القاعدة تكتبها , وبعدين اديها صور من مقالاتك عشان تعرف انك وطنى ولد وطنى .. وطنى لو شًغلت بالخلد عنه , هاهاهاها .
    - وفى النهاية ؟ .
    - ده سؤال ؟ .
    - سعادتك انا لازم ...
    يقاطعنى بكل استعلاء
    - انا تمثال ابو الهول ده عاجبنى شديد , ممكن اشيلو هدية لبت اختى ؟ عشان هى بتدرس أثار , ولما تمشى مصر تشترى ليك واحد جديد .
    حمل التمثال النحاسى دون ان ينظر لى ووضعه فى حِجره .. مكتبى هو مكتبهم , مُستباح , كل الأشياء هنا مُستباحة
    اخذت انظر للتمثال فى حسرة , عندى مرض التعود على الأنتيكات التى اُسافر لشرائها من (خان الخليلى) , تنشاء بينى وبينها ألفة خاصة , اعتبرها تعويذات اتفائل بها
    - يا بدرالدين , الهدف النهائى انو نزرعك , وانتا عارف كده كويس .. والسماد انتا بتشرب فيهو , لو ما احنا كنتا هسع محامى جربوع ساكى قضايا الطلاق والاعسار والنفقة وجزمتك كلها غبار .
    واصلت التحديق فى تمثالى النحاسى بكل قوة حتى يفهم
    - التمثال ده عندى معاها ذكريات ممكن .....
    - معاى هنا صورة من مقال قديم الصحافة رفضت تنشروه للبت الدكتورة , مقال بتتكلم فيهو انو آن الاوان عشان يكون فى تنظيم سياسى يطالب بعودة الأستعمار .
    اخذ يُربت على راس (ابوالهول) فى حنان بالغ , حنان أنثى فى حالة شبق
    - والمطلوب ؟ .
    لان الاسئلة تُثير غضبه , علي ان اطرح اى سؤال موجود فى الدنيا
    - المطلوب انو يكون فى تنظيم زى ده .. يلا مع السلامة , مع عندك كيس للتمثال ؟ عشان الناس فى الشارع ما يقولوا الزول ده بيعبد الاوثان , هاهاهاها .
    فتحت فمى فى دهشة , نهض واغلق الباب الداخلى للمكتب من خلفه
    صحت بصوت نصف مسموع
    - حرامى وسخ .. العن ابو امك يا امنجى يا حقير .
    فجأةً انفتح الباب واطل هو براسه الكبير , رقدت نظرته الرخوة الجاحظة على وجهى , واطلق فحيح صوته الأجش
    - سمعتك يا واطى .
    الجمتنى المفاجأة وهو ينظر لى , لم اتوقع انه قد وقف يتصنت من خلف الباب
    - هاهاهاها .. ولا يهمك يا ود الحرام , نبذ زى ما عايز المهم تنفذ وانتا بتنبذ .. وبعدين شنو يعنى أمبارح الساعة خمسة تودى البت السكرتيرة الجديدة بيت فاضى فى الحاج يوسف , احنا مش قلنا نكون ناس محترمين بتاعين نضال وطبقة عاملة ويسار عريض ؟ .. يا اخى ما تشوف لى كيس للصنم بتاعك ده .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-18-2009, 07:42 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)



                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-22-2009, 07:36 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (44)

    (3) حكايات لبنى الطاهر
    عذبت (اربابة) فى ليل (ابوظبى) المُمتد بلا نهاية
    عذبتها قبل ان تنام تحت أطارات عربة (مرسيدس) بيضاء .. نامت كتلة من اللحم الاسمر البرنزى مختلطة مع الدماء .. نامت وهى تبكى بعد ان ضربتها على بطنها بكل قسوة
    انا الاضخم , وجسدى يشتعل فى ليالى الصيف الساخنة , يغلى , أُعذب واتعذب فى صمت
    دفعتها بنصف قوتى .. نصف قوتى فقط , سقطت على ظهرها بكل سهولة مثل (دبدوب) عندما اقذف به من على حافة سريرى عندما يتعكر مزاجى
    صعدت فوق جسدها
    - اربابة انا بحبك .. عارفة كده ؟ .
    محاولاتها للخروج من تحتى مُضحكة , اعرف كل حيل السُحاق كما تعرفين تاريخ هذا البلد , من التى ترقد تحتى ؟ , (اربابة) أم عشيقتى الجديدة ؟
    - لا .. لا .. لا .
    صوتها واهن , خائف , مُرتجف .. ضربات يديها الصغيرة تبعث اللذة , يدى الضخمة تتسلل بكل ثبات نحو صدرها , كُرتين من اللحم الهش الطرى , اللحم الاسمر البرنزى , فمى يتجه نحوهما فى شوق
    - اربابة .
    افعل ما اُريد .. انا المُتمردة بنت الحرام كما يُحب أبى ان يُدلعنى , خيط صغير من الدماء يتدفق من راسها , سكنت حركتها تماماً , بينما صعدت انا , صعدت الى قمة عالية .. يتحرك جسدى الضخم صعوداً وهبوطاً , يتحرك برشاقة , الحركة الاخيرة وصرخة الصعود الاخيرة الخافتة فى نشوة
    - دكتورة احلام .
    نهضت من عليها .. ترقد بلا حراك , خيط صغير من الدماء يتدفق من مكاناً ما من بين غابة شعرها الاسود الخشن
    رنين هاتفى المحمول افزعنى , تحركت بسرعة .. هل ماتت ؟
    - دكتورة .
    صمت .. صمت .. صمت
    صمت ورنين هاتفى المتقطع يشل تفكيرى .. تحركت بسرعة توجهت نحو الباب , تراجعت , ذهبت اليها مرة آخرى , ارجعت كُرتى اللحم الهش الطرى لمكانهما الطبيعى داخل طيات ثيابها , هل ماتت ؟ .. اصلحت ثيابى وثيابها , ردائها الداخلى ازرق غامق حزين
    نظرت لها وانا واقفة , مرعوبة .. ترقد مثل طفل نال وجبة أرز باللبن
    خرجت من دورة المياه بخطوات ثابتة , خرجت وكل شبر فينى يرتجف من الداخل .. تركت الباب نصف مفتوح
    وقفت هناك غير بعيدة عن دورة المياه , تحت ظل الشجرة العجوز , مكانى المفضل لمراقبتها وهى تُمارس طقسها الروتينى المعتاد بدخولها لدورة المياه قبل ان تخرج من الجامعة .. هل ماتت ؟
    رنين هاتفى يلح
    - ايوه يا ماما فى شنو ؟ .
    - ده شنو يا بت قلة الادب بتاعتك دى ؟ .. يعنى انا لى اربعة شهور ما سمعتا حسك ولما اتكلم معاك تقولى لى فى شنو ؟ .
    - ماما خلاص .. انا عندى صداع , ما عايزة كلام كتير , اختصرى , فى حاجة .
    - والله يا لبنى انتى عايزة تربية من جديد زى ما قال ابوك , بس اخر يوم ليك فى الامتحان تجى تانى يوم هنا فى ابوظبى .. مفهوم الكلام ده .
    - خلاص يا ماما مفهوم .
    واحدة من اعضاء هيئة التدريس تتجه نحو دورة المياه , تتجه اليها وهى تتحدث فى هاتفها وتضحك وترسم بيدها اشارات غامضة فى الهواء .. توقف قلبى , انحبست أنفاسى
    - ابوك ده معتقل , عارفة كده .
    - خلاص يا ماما .. خلاص .
    - يا بت انتى مسطولة ولا شنو ؟ .. بقول ليك ابوك اعتقلوه .
    - وانا اعمل شنو يعنى يا ماما ؟ .
    - تعملى شنو ؟ .. ملعون ابو تربيتك يا وسخة , امشى لزوجته عشان يعرف انك مهتمة بيهو , فى النهاية يا وسخة قروش ابوك الكتيرة دى ما ح تلقى منها مليم عشان حركاتك دى .
    - ماما دقيقة , عشان البطارية ضعيفة والموبايل ح يقطع فى اى لحظة , بس اشحنه واضرب ليك .
    - انتى يا قليلة الادب حركاتك دى ......
    اغلقت الهاتف
    صرخة قوية , صرخة انبعثت من داخل دورة المياه
    - يا ناس الحقونا , دكتورة احلام واقعة فى الحمام .
    هل ماتت ؟
    أصوات أقدام تجرى , غُبار خفيف , صوت رجل يصرخ
    - اطلبوا الاسعاف .. ازمة قلبية .. اطلبوا الاسعاف يا بهايم .
    اقف تحت الشجرة العجوز , اقف بجسدى الضخم .. جسدى الذى يشتعل فى ليالى الصيف , اُعذب به الناس واتعذب منه .
    (اواصل)
    ......
    شاهين.
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-22-2009, 09:01 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)



                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-23-2009, 04:10 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2009, 08:22 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ورقة من اوراق دكتورة/ احلام حسب الرسول كتبتها فى مصحة للامراض النفسية والعصبية قبل مقتلها فى ظروف غامضة

    الحرية .. الحرية
    هذه هى الكلمة السحرية , الحرية الشخصية فى ان تخرج الى الشارع او لا تخرج , تتحدث مع من تريد او لا تتحدث
    عند احتجازى السياسى هنا داخل الاسوار العالية , عرفت معنى الحرية .. كانت بالنسبة لى كلمة مُبهمة , كلمة مُجردة بلا ملمس مادى معروف
    كلمة مثل كلمة (حُب) , ماذا تعنى بالتحديد ؟ .. ايام دراستى الجامعية , كان هناك (خالد) شاب رقيق انيق تفوح من امتار بعيدة روائح عطره الرجالى الفاخر , اهتم بى فقط لمدة اسابيع معدودة وبعد ذلك تركنى .. هكذا بكل بساطة , ضجر منى .. ومن بعده ذبحنى (بدرالدين العجب) , ذبحنى من الوريد للوريد بلا رحمة
    الطالبة الجامعية قوية البنية التى اغتصبتنى فى دورة مياه الجامعة , وضعت كلمة (الحرية) فى امتحان حقيقى .. الحرية فى ان اصرخ واحطم وضعى الاجتماعى والاكاديمى , والحرية فى ان اُقاوم بعنف
    كانت رغبة الاستسلام للاغتصاب هى التى قتلتنى , رغبتى وحزمة محظوراتى الاخلاقية
    عندى من الفراغ العريض - هنا داخل المصحة - ما يكفى لان اضع نفسى على طاولة التشريح , اُفكر فى نفسى من خلال عيون الآخرين , واٌفكر فى الآخرين من خلال عيونى
    ما الذى دفعنى للتغيير .. تحديداً قبل دخول المصحة
    1/ الاستسلام للاغتصاب المهين ؟ .
    2/ وفاة احلام الجاك بسرطان الرحم ؟ .
    تشخيص الحالة اكتئاب حاد .. هكذا قالوا , بتلك الآلية الطبية الميكانيكية , تشخيص بدون تعاطف وتوقيع على الاوراق بروتينية قاتلة
    - الحالة عندها اكتئاب حاد .
    حالة !!
    اصبحت مجرد حالة واسم فى ملف طبى بغيض
    طلبت منهم مرآة
    - عايزة مرآية .
    - اى حاجة فيها قزاز هنا ممنوعة .. عشان حالات الانتحار يا دكتورة .
    المح وجهى احياناً فى الزجاج الخشن لغرف الاطباء .. تغيرت
    المح فى الخيال وجه (احلام الحاج) , اسمع صوتها
    - لعبوا بيك يا بت الصول .. لعبوا بيك زى كرة الشراب .
    اخاف ان استيقظ فى الصباح ولا اجد وجهى
    - يا جماعة عايزة مرآية .. والله العظيم ما دايرة انتحر .. بس اشوف وشى .
    د/ احلام حسب الرسول عابدين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

12-24-2009, 11:30 AM

omer osman

تاريخ التسجيل: 06-09-2007
مجموع المشاركات: 15130
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    *
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

06-08-2011, 04:57 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2010, 08:52 AM

كمال الشادي

تاريخ التسجيل: 10-15-2002
مجموع المشاركات: 1587
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    يا شاهين
    على الطلاق
    شحتفت روحنا
    وطلعت عينا وزيتنا وديناواي حاجة

    خلي ايقاعك سريع
    عايزين نعرف كوم الاحلامات ديل حصل معاهم شنو
    تحياتي

    البوست حقك زي الثثثكر
    اهنئك من الاعماق
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-08-2010, 02:48 PM

كمال الشادي

تاريخ التسجيل: 10-15-2002
مجموع المشاركات: 1587
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    الاخ الكريم الرائع شاهين
    Quote: الرواية موجودة فى الارشيف وهذه محاولة للتنقيح وكتابتها كاملة


    عليك الله ختنا لينا اللنك بتاع الارشيف عشان نصلو
    مع التحية
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-09-2010, 08:58 PM

معتصم جعفر

تاريخ التسجيل: 09-10-2009
مجموع المشاركات: 501
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    اسلوب رائع وجرئ يفضح واقع نتهرب منه
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-02-2010, 09:15 PM

د.محمد بابكر

تاريخ التسجيل: 07-16-2009
مجموع المشاركات: 5204
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    رائع رائع يا استاذ شاهين. منذ زمان لم أقرأ مثيلا لما تكتب تحياتى..
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

12-28-2009, 10:54 AM

الزبير بشير

تاريخ التسجيل: 08-11-2009
مجموع المشاركات: 925
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

03-05-2010, 09:23 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: الزبير بشير)

    شكر واحترام للأساتذة على المداخلات والقراءة
    أ/ عمر عثمان .. أ/ كمال الشادى .. أ/ معتصم جعفر .. أ/ الزبير بشير
    تشكرات وتقدير عالى منى لاى مُداخلة , مع حبى .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

03-09-2010, 11:47 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

05-23-2010, 09:11 PM

عبدالله الشقليني

تاريخ التسجيل: 03-01-2005
مجموع المشاركات: 11124
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ملف لن يسقط بالتقادم
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

05-24-2010, 05:59 AM

Asim Fageary

تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6268
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: عبدالله الشقليني)

    سلام شاهين

    كنت قرأتها في حينها فهي إبداع وتستحق القراءة مرات ومرات

    أعتقد أن البعد الزماني طال مداه بيننا منذ أن إلتقينا

    ولعلك تتذكرني .. وتحياتي للوالد / دكتور محمد سليمان الأب الدمث والدسم أيضاً


    عاصم فقيري
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-23-2010, 05:35 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Asim Fageary)

    الاساتذة
    عبدالله , وعاصم
    كل الود والاحترام والتقدير .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-27-2010, 10:18 AM

محمد عبد الماجد الصايم

تاريخ التسجيل: 10-16-2005
مجموع المشاركات: 34988
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    *
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-03-2010, 09:41 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: محمد عبد الماجد الصايم)

    1475.jpg Hosting at Sudaneseonline.com
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

12-24-2010, 07:05 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    تشكرات
    محمد عبدالماجد .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-13-2011, 12:32 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 08:31 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (45)

    (2) حكايات شاهندة
    تضربنى بقسوة مُتناهية
    أصيح من خلال دموعى
    - ماما حرام عليك , انا حامل , كده ح اموت .
    الغرفة الضيقة , لا مجال للهروب منها
    - حطمتينى يا شاهى .. حطمتينى , عارفة انا عملتا شنو عشان انقذك من الورطة دى ؟ .
    تكومت على الارض احمى بطنى من قبضات يدها القوية , وركلات اقدامها
    - حرام عليك مامى , انا بتك الوحيدة .
    - انشاء الله تموتى يا بت الحرام .. يا كـلـبة , وسـخـة , وسـخـة , وسـخـة .. دفعتا تمن غالى عشان انقذك , تمن غالى يا شاهى .
    اخيراً ساد الهدواء , سكنت العاصفة , جلست على السرير الحديدى القديم وهى تبكى , صوت نحيبها كان حزيناً
    - عملتى كده فينى ليه يا شاهى ؟ .. ليه يا شاهى ؟ , انا اى حاجة بعملها فى الدنيا عشانك انتى .
    هذه المرأة الحديدية , خارقة , امى (احلام الطيب بانقا)
    - قومى على حيلك , بعد أسبوع ح تسفرى امريكا تواصلى الدراسة هناك , وانا بلحقك بعد ستة شهور , ح نستقر هناك للابد .
    - ما فاهمة حاجة يا مامى ؟ , ح اقدر اطلع من المطار كيف ؟ .
    - قومى على حيلك .
    عادت من جديد الى قوتها , عاد صوتها الذى اعرفه , الصوت القوى الواثق مثل اصوات الرجال
    - تعالى فى حضن مامى يا شاهى , تعالى .
    نهضت بصعوبة من الارض , توجهت نحوها حيث تجلس على السرير , هذه هى المرة الاولى فى حياتى التى اُشاهد الدموع فى عيونها , المرة الاولى التى اسمع صوت نحيبها , كانت تفتخر بصلابتها
    - الحديد ده زى امك يا شاهى , ومش انا زى الحديد .
    نمت على حضنها وانا غير مصدقة ان الامور سارت بخير
    - ما ح اتسجن يا مامى ؟ .
    - مافى زول ح يقدر يلمس شعرة من راسك وانا عايشة فى الدنيا دى .
    - والبيبى ؟ .
    - ما تشيلى هم , اهم حاجة هسع تطلعى من مصر وتصلى امريكا بالسلامة وبعد ده الباقى هين .
    - لكن كيف ؟ , اسافر امريكا بالسهولة دى , امشى لمنو و ......
    وضعت اصبعها على فمى
    - أأأش , ما عايزة اسمع اى كلمة , اصحابى ح يساعدوك , فى زول ح يكون منتظرك فى المطار وبساعدك فى التسجيل للجامعة وفى السكن .
    هذه هى المرأة الخارقة التى اعرفها
    وضعت وجهى بين يديها , رفعته ونظرنا لبعضنا , نفس ملامح وجهى , نفس الانف والعيون والفم , لكنها اجمل منى بكثير , هى لديها الارادة , وانا هشة
    - ضربتك شديد يا شاهى ؟ .
    - شديد خالص يا مامى , لكن انا استاهل .
    - يا حبيبتى .
    وضعت فمها على جبينى وقبلتنى
    - انتى الحاجة الوحيدة فى الدنيا يا شاهى , ما عندى غيرك يا بت .
    (اواصل)
    ......
    شاهين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 11:45 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    Sexy_Naked_Woman_Illusion.jpg Hosting at Sudaneseonline.com

                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-22-2011, 07:39 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ورقة من اوراق دكتورة/ احلام حسب الرسول كتبتها فى مصحة للامراض النفسية والعصبية قبل مقتلها فى ظروف غامضة
    يقولون ان دكتورة التاريخ السودانية هذه تخون وطنها !
    لماذا ؟
    لاننى اُطالب بعودة الاشراف السياسى والادارى والمالى لقوى أجنبية على مُقدرات بلدى
    اقول لهم اننى غير وطنية بالمرة , هكذا , انا غير وطنية على الاطلاق , للغول اقول ان عيونك حمراء , انا عالمية , انسانية على وجه التحديد , الانتماء القومى هو المرحلة المتقدمة على الانتماء الوطنى , وكذلك الانتماء الدينى خطوة متقدمة على الانتماء القومى , كلهما عابر للحواجز السخيفة , عابر لترسيم الحدود , وكلها مراحل مؤقتة فى تاريخ البشرية , ما سيبقى فى المستقبل هو الانتماء الانسانى العالمى , عالم واحد تحت ادارة لا مركزية , حكومة عالمية واحدة لكل البشر , ان اقوم بالتصويت فى الإنتخابات من منزلى فى (ابوروف) لصالح مرشح يعيش فى (الاسكا) , هذا هو حلمى
    الوطن اختراع سخيف للغاية , من يدرس التاريخ سوف يكتشف اللعبة , لعبة اختراع الحدود وترسيمها , لعبة خلق الاوطان , والان علينا الاعتراف ان هذه اللعبة انتهى تاريخ صلاحيتها
    فى فترة من الفترات كانت الراسمالية الصاعدة على حساب المجتمع الزراعى الاقطاعى فى حوجة ماسة لترسيم الاسواق , هذا سوقى وهذا سوقك , هذه بضاعتك وهذه بضاعتى , كل هذا تغير الان , لم يعد السوق وطنى بالمعنى الاقتصادى المبتذل لعلم الاقتصاد فى نهايات القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين , وكذلك لم تصبح البضاعة وطنية بالمعنى القديم , كلها مفاهيم تغيرت , وعليه فيجب ان يتغير علم السياسية , وعليه ايضاً فان دعوتى لعودة الاستعمار ليست خيانة , بل هى نظرة زرقاء يمامة الى المستقبل , والخونة هم دعاة الدولة الوطنية - من وقفوا فى وجه التقدم البشرى - .
    د/ احلام حسب الرسول عابدين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-12-2011, 10:03 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    (46)

    (1) حكايات احلام مختار (احلام السمحة)
    بعثرنى عند الممارسة الاولى , تحول جسدى الى حطام بين يديه
    عارية هنا فى المخباء .. المخباء الآمن من غارات العيون والألسنة والحفاظ على البرستيج الاجتماعى
    عامى الاول بعد الاربعين , الكهولة تقترب , أنا على الحافة الان , اقبض على بقايا الشباب بقوة واصرار .. المس صدرى بيدى , مازال بخير , حرصت على الأرضاع الصناعى لأطفالى , وجهى , بشرتى , قامتى الرائعة وبطنى المشدودة دون ترهلات , لا قطعة زائدة او ناقصة .. كل الأشياء فى مكانها الصحيح
    - كلو فى محلو .
    هل ابدو كفتاة عذراء فى عشرينيات عمرها ؟
    مكانى الطبيعى كان على الـ stage , عارضة أزياء مشهورة .. لعنة الله على الأسرة المحافظة , المال والتدين المحافظ , حطمتنى التقاليد والعادات , نقلوا لهم خبر علاقتى السرية مع (طلعت) , فكان هذا الزواج , وكان هذا الزوج , (عزت الطريفى) الحالم , الشارد فى سماوات بعيدة , بينى وبينه ملايين الجدران والحواجز , وبيننا أطفال وسعادة مفقودة , رتابة يومية قاتلة مثل رغيف خبز أول امس , فراغ وسـخـافـة , واحياناً لغة أشارات مُضحكة , لماذا اخترع الناس اللغة ؟ , لو تحولنا جميعاً الى جماعة من الصم والبكم عندها سيكون الهدواء وتكون الراحة
    - ما تتحركى من السرير يا كابتن انا خلاص طالع من الحمام .
    (كابتن) ! , يا للصعلكة التى أحبها
    - ما تتأخر فى الحمام يا ميدو عشان عايزة أرجع البيت بدرى .
    الخيانة الزوجية .. عندى لهذا المصطلح الكثير من التفسيرات , هذه ليست خيانة او حتى أهانة لرجولة وكبرياء زوجى المسطول بافكار الأشتراكية الطوباوية , هذه مُحاولات للبحث عن الشعور بالانوثة المفقودة , الأنثى المدفونة فى نهدى وخلف أذنى وبين أفخاذى , البحث عن أشباع نفسى اكثر منه جسدى , البحث عن نفسى أنا بالذات , عن (احلام مختار) أبنة الأسرة الثرية التى أرتبطت بالعائلة الحاكمة فى الدولة البترولية الصغيرة برباط وثيق , ادارة شركات ابناء نافذين لهذه العائلة فى الشرق الاوسط وجنوب افريقيا وشرق أسيا , أعمال وأحاديث عن بورصة وأسعار النفط الخام .. أين أنا من كل هذا ؟ , أتخبط بين قطع الأثاث الايطالية , أسرتى تتحدث بفرح عن تعزيز التعاون التجارى مع (اسرائيل) , وزوجى (عزت الطريفى) يدخل لقوقعته الخاصة وتدمع عيناه , يستخدم تعبير (فلسطين) بافراط , يترنم بصوته الجميل الحالم وهو يأكل
    - لا تصالح
    ولو منحوك الذهب
    أترى حين افقأ عيناك ثم أثبت جوهرتين مكانهما
    هل ترى ؟
    هى أشياء لا تُشترى .
    الميكانيكية فى علاقتى الزوجية , آلية مثل ألعاب (البلاى أستيشن) , جيدة لكنها ليست حقيقية , أُغمض عيناى وأفتح ساقاى وليفعل ما يشاء.. ربما ينتابه نفس الشعور , ربما يعتقد اثناء طقوسه الميكانيكية الرتيبة أننى أنثى كان يعرفها او فدائية يسارية تقوم باعمال ثورية خالدة ! .. توقفت العلاقة الحميمة بيننا والحمد لله منذ ما يقرب العامين , الأتفاق السرى غير المكتوب بيننا ان نتوقف
    - كده خلاص .. انتهينا .. لا جنس بيننا بعد اليوم .
    تحدثت بهذا العيون
    أنا فى غرفتى بين شاشة التلفاز ومجلات الأزياء والتخطيط لبرامج جمعية (أمهات أطفال التوحد) , الأطفال فى غرفهم , وهو فى غرفته صامتاً بين أكواب القهوة وعلب السجائر يكتب على جهاز الحاسوب سيناريو فيلم قصة السكة الحديد فى (السودان) يكتبه دون كلل او ملل منذ سنوات بعيدة للغاية , قال لى ذات مرة
    - انا وانتى مجانين يا احلام .. اى انسان فى الدنيا دى عندو جنون براهو , زى بصمة الاصابع , تتخيلى حتى دكتور الامراض النفسية هو ذاتو مجنون .
    خرج (ميدو) فحلى المسكين كيوم ولدته أمه , نقاط الماء على شعره جسده البرنزى مثيرة , يفعل بجسدى كل ما أستطيع ان أتخيل او لا أتخيل , يسكب كل الكلمات القذرة النابية على أذنى
    لم يقترب (عزت الطريفى) ولو لمرة واحدة بـ لسانه من أعضائى الحميمة ! , لم يقترب من مؤخرتى ! .. تلميذ فاشل فى دروس الجسد ومعنى الحياة
    - اى انسان فى الدنيا دى عندو جنون براهو . زى بصمة الاصابع .
    صحيح , يا للروعة , لا حياة بدون جنون .
    (اواصل)
    ......
    شاهين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

01-23-2011, 09:55 AM

Ahmed Gabir

تاريخ التسجيل: 11-30-2010
مجموع المشاركات: 39
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    ما عارف اقول شنو ذاتو
    ار عمل جميل قريتة كان للاخ عادل القصاص قبل عشرين سنة
    حقو تعمل ليك web site
    ليك كل الامتنان
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

02-02-2011, 04:31 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Ahmed Gabir)

    شكراً على المداخلة والتعليق أ/ احمد
    تحياتى القلبية .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

02-19-2011, 09:58 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    633938912207589903-naked-women.jpg Hosting at Sudaneseonline.com
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

07-09-2011, 05:36 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    غريب ان يكون الواقع المُعاش فى بلدى اغرب من الخيال من نفسه .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-02-2011, 08:18 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    610.jpg Hosting at Sudaneseonline.com
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-13-2011, 12:34 PM

بدر الدين محمد

تاريخ التسجيل: 06-13-2011
مجموع المشاركات: 494
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    صدق يا شاهين فكرت جدياً أن أشرع في ترشيح رواياتك الرائعة لإحدى الجوائز التي تقسمها الدولة وتعلن عنها بين الفينة والاخرى ولكني تراجعت لمعرفتي أن جوائز هؤلاء القوم لا تعطى إلا لمنسوبيهم معدومي الابداع والموهبة وأنها مفصلة عليهم هم فقط ولكن صبراً سيأتي ذلك اليوم الذي تنال فيه هذه الروائع حظها من التكريم ...
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-13-2011, 12:59 PM

بدر الدين محمد

تاريخ التسجيل: 06-13-2011
مجموع المشاركات: 494
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    صدق يا شاهين فكرت جدياً أن أشرع في ترشيح رواياتك الرائعة لإحدى الجوائز التي تقسمها الدولة وتعلن عنها بين الفينة والاخرى ولكني تراجعت لمعرفتي أن جوائز هؤلاء القوم لا تعطى إلا لمنسوبيهم معدومي الابداع والموهبة وأنها مفصلة عليهم هم فقط ولكن صبراً سيأتي ذلك اليوم الذي تنال فيه هذه الروائع حظها من التكريم ...
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-13-2011, 06:54 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: بدر الدين محمد)
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

09-14-2011, 10:08 AM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Ahmed Gabir)

    (47)

    (7) حكايات احلام حسب الرسول (احلام الصول)
    مثل اول يوم نزل فيه (آدم) وزوجته (حواء) على الارض , اللحظة الاولى .. عندما مست الاقدام الطرية الحافية الارض الخشنة القاسية لهذا الكوكب المُوحش المخيف
    مثلهما انا الان , وحدى على سطح الكرة الارضية .. خائفة ارتجف واليوم مُمطر عاصف , الحيوانات التاريخية المنقرضة ترسم دائرة كبيرة حولى , تنبعث من افواهها قبيحة الشكل كرات من اللهب , تحترق الاشجار واحترق , ارتفاع درجات الحرارة فى كل شبر من جسدى هذا وقت تعلم الصمت , الصمت ايتها العانس البغيضة ! .. نعم , حتى لا تندلع الفضحية فى الجامعة وبين الاهل والجيران , تندلع مثل كرات اللهب من فم الكواسر .. احملى عارك الى القبر , جينات الوراثة , أبى حمل عاره حتى النهاية , أبى اهانه ضابط صغير السن امام الجميع , بكى بمرارة بين ذراعى أمى , فاين دموعى الان ؟
    ضاعت حياتى .. ضاعت بين الكتب والاوراق , اعرف ضياعى عندما انظر لعيون طالباتى , عتبات الشباب البكر و الاقبال على الحياة , الشقاوة المتمردة , العلاقات العاطفية العابرة , الضجر من قاعات الدرس الجافة , والمستقبل طريق اخضر طويل دون كوارث او حواجز مُستحيلة
    انظر لهم فى الغرفة البيضاء واعرفهم , صديقاتى وشقيقتى وبعض اعضاء هيئة التدريس
    - حمدلله على السلامة .
    - الحصل لى شنو ؟ .
    هل يعرفون ؟
    - الظاهر عليك جاتك دوخة , غمرتى فى الحمام بتاع الجامعة .
    ادخلتنى الشيطانة فى وحل العار والغيبوبة
    - جلكنة وين ؟ .
    اقوم بتوجيه الاسئلة ولا اهتم بمن سيرد
    - عندنا فى بيت , تعبانة شوية , ما كلمناها انك فى المستشفى .
    - بسيطة انشاء الله يا بت الصول , الظاهر ده اجهاد , مفروض ترتاحى شوية .
    - مفروض .. جلكنة عرفت مرضها ؟ .
    - لسه .
    شاهدت (احلام القبطية) تحمل بين يديها اوراق وملف ابيض كبير الحجم , انحنت وقبلتنى فى جبينى , يتجسد فيها السيد (المسيح)
    - حمد الله على السلامة يا بت يا حلوة , التحاليل كلها سليمة , مافى اى مشكلة , صور الاشعة فى الراس زى الورد ما حصلت اى حاجة من الوقعة , بس ...
    - بس شنو يا قبطية ؟ .
    - السكر عندك مرتفع شوية صغيرة خالص .
    - عندى سكرى ؟ .
    - ح نشوف يا احلام , ح نشوف ما تقلقى وتشيلى هم , بتابع معاك لانو مرات بيكون ارتفاع مؤقت وانشاء الله خير , انتى وقعتى كيف فى الحمام .
    لديها شكوك , هل تبدو هيئتى كهيئة امرأة مُغتصبة ؟
    - دوخة ما شعرتا بنفسى .. عايزة امرق من هنا يا قبطية ما بحب المستشفيات .
    - خلاص كلها ساعة واحدة ونطلع كلنا .
    - بالمناسبة فى زول واقف بره وعايز يسلم عليك .
    - زول منو ؟ .
    - محامى قال اسمو بدرالدين .
    (بدرالدين العجب) ! , كيف عرف اننى هنا بهذه السرعة ؟ .
    (اواصل)
    ......
    شاهين .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-03-2011, 04:52 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    821.jpg Hosting at Sudaneseonline.com
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-06-2011, 11:21 PM

Fawzi Babiker

تاريخ التسجيل: 06-06-2008
مجموع المشاركات: 295
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    الاخ شاهين
    لك التحية والاحترام

    ياخ حيرتنى عديل كده.

    انا احب الادب الروائى بصفة عامة والسودانى بصفة خاصة.

    اذكر من الكتاب السودانيين الجريئين:

    ملكة الدار عبدالله والتى قرات لها رواية واحدة والتى ربما تكون
    روايتها اليتيمة.

    احمد حسن كان جريئا نوعا ما فى الذكرى للحبان.

    يحى حماد فضل الله له عدة محاولات اجملها فى رايئ زواج زقندى.

    يلا تعال نشوف شاهين بشبه منو:

    مرات اقول الطيب صالح الجرءة موجودة الا ان التعامل مع الشخوص عندك مختلف
    يقود الى الجنون.

    احمد الملك عنده نفس فن الشخوص الغريب الذى لديك لكنه نحى منحى قبرائيل قارسيا ماركيز.

    اجيك انت ثانى راجع جننتنى الله يجننك!!!!!!

    اقول ماكسيم غوركى؟؟؟؟؟؟

    المغربى محمد شكرى؟؟؟؟؟

    المهم لقيت فيك كل المدارس... انت حاجة مختلفة ابداع ما بعدو.

    غايتو دى محاولة منى للفهم وليس التقييم.

    لك وضيوفك التحية
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2011, 06:03 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Fawzi Babiker)

    عاجز عن الشكر أ/ فوزى لكل هذا الجميل .
    اتمنى ان استحقه .
    كل التحايا والاحترام .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2011, 05:07 AM

Elbagir Osman

تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 16598
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: shaheen shaheen)

    رواية قيمة و.. مفجعة

    سأعود بتفصل أكثر


    الباقر موسى
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

10-12-2011, 03:07 PM

shaheen shaheen

تاريخ التسجيل: 11-13-2005
مجموع المشاركات: 3668
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google+
SudaneseOnline at Google+

Re: أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . (Re: Elbagir Osman)

    تقديرى للمداخلة أ/ الباقر
    شكراً .
                   Subscribe on YouTube |Articles |News |مقالات |بيانات

SudaneseOnline at YouTube

Latest Posts in English Forum

Articles and Views

اراء حرة و مقالات

News and Press Releases

اخبار و بيانات

اخر المواضيع فى المنبر العام

SudaneseOnline at Pinterest

[رد على الموضوع] صفحة 2 „‰ 2:   <<  1 2  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:

أغتيال دكتورة احلام حسب الرسول . فى FaceBook

· دخول · ابحث · ملفك ·

توثيق المعلومة ونسبتها إلى مصدرها أمر ضروري لحفظ حقوق الآخرين
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
News and Press Releases
Articles and Views
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de