السبت 10 ديسمبر وقفة امام السفارة السودانية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-10-2016, 02:42 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبد الخالق محجوب
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي

06-25-2004, 09:06 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي

    المؤثرات الأولى
    الأسرة والمدينة ومراحل الدراسة:

    ولد عبد الخالق محجوب في حي المكي بمدينة أمد رمان السودانية؛ أحد مدن العاصمة السودانية المسماة بالمثلثة (الخرطوم والخرطوم بحري وأمدرمان)؛ والعاصمة الوطنية لدولة المهدية؛ واحد معاقل الحركة الوطنية والثقافية؛ في 23 سبتمبر عام 1927؛ في أسرة كبيرة ترجع بأصولها إلى قبيلة الشايقية؛ والتي انطلقت عناصر واسر كثيرة منها؛ من مركزها بالمديرية الشمالية في أقصى شمال السودان؛ لتنتشر وتستقر في العديد من مدن ومناطق السودان.

    وقد اسماه والده؛ محجوب عثمان؛ باسم عبد الخالق؛ تيمنا بأحد المآمير المصريين؛ عبد الخالق حسن حسين. وقد كان هذا المأمور عاملا بالسودان في تلك الفترة؛ وكان متعاطفا ومتضامنا مع الحركة الوطنية السودانية الناهضة قبلها؛ والتي وجدت التمثيل الأكثر وضوحا لها؛ في ثورة 1924 بقيادة جمعية اللواء الأبيض.

    ولد عبد الخالق في فترة شهدت فيها الحركة الوطنية انكفاءة كبيرة؛ وذلك بعد هزيمة ثورة 1924 ؛ واعتقال واستشهاد قادتها؛ وتحطيم تنظيمها الأساس؛ حركة اللواء الأبيض؛ واتجاه الإدارة الإنجليزية للتعاون مع الفئات الطائفية والقيادات القبلية؛ وفي نفس الوقت التضييق علي المثقفين والطبقة الوسطي؛ وقد حكي عبد الخالق جزءا من ذلك؛ في الجزء الأول من كتاب لمحات من تاريخ الحزب الشيوعي السوداني.

    بنفس القدر فقد ازدهرت وقتها الحركة الأدبية والثقافية؛ حيث شهدت تلك الفترة إسهامات حمزة الملك طمبل الشعرية والتنظيرية؛ كما أشعار التجاني يوسف بشير الرومانسية؛ وكتابات معاوية محمد نور النقدية؛ وتكللت ببروز مجلة الفجر التجديدية القومية لعرفات محمد عبد الله في منتصف الثلاثينات؛ والتي اقتبس منها عبد الخالق فيما بعد اسم مجلة الفجر الجديد التي كان يصدرها ويرأس تحريرها في الخمسينات والستينات.

    نِشأ عبد الخالق في منزل وطني ومدينة وطنية؛ حيث كان والده من مؤيدي ثورة عام 1924؛ قد انخرط معظم أشقاؤه في النشاط السياسي؛ وكان من بينهم شقيقه الأكبر عثمان؛ والذي كان من النشطين في التنظيم الشيوعي السوداني؛ حتى انقسام عام 1952؛ وتأييده لجناح عوض عبد الرازق؛ ثم اعتزاله العمل السياسي فيما بعد.

    كما كان أشقاؤه الأصغر علي ومحمد من النشطين في الحزب الشيوعي؛ وكان محمد الذي انضم للقوات المسلحة من المساهمين في عدة انقلابات عسكرية؛ كان أولها في عام 1959؛ وقد وصل محمد محجوب إلى موقع عضو الجنة المركزية بالحزب الشيوعي السوداني.

    كما احتفظ عبد الخالق بعلاقات طيبة وتقدمية مع أخواته والعناصر النسائية من الأسرة؛ تشهد عليها مراسلات له ومخاطبات عديدة؛ وقد يكون جزءا من تقدمية عبد الخالق في المسألة الاجتماعية؛ غير توجهه الفكري اللاحق؛ علاقته القريبة بجدته آمنة بت علي؛ والتي كانت تسكن حي العرب بامدرمان؛ والتي كان عبد الخالق يقضي جل نهاية الأسبوع معها.

    لا ريب أن ولادة عبد الخالق محجوب وترعرعه في مدينة ام درمان؛ بما فيها من تراث مهدوي أنصاري من جهة؛ وما فيها من تراث حركة اللواء الأبيض وثورة 1924 من جهة ثانية؛ قد كان له دور كبير في إشعال روحه الوطنية منذ الصبا المبكر؛ هذه الروح التي ستقوده فيما بعد إلى خياراته الفكرية والسياسية التي اختارها.

    درس عبد الخالق أول مراحله التعليمية؛ كأغلب الأطفال في حيه؛ في خلوة إسماعيل الولي؛ التابعة للطريقة الإسماعيلية؛ حيث حفظ بعض القران وتعلم مبادئ اللغة العربية. وكان إضافة لتجربة الخلوة؛ من التجارب الروحية والاجتماعية للطفل عبد الخالق؛ هناك حلقات الذكر الأسبوعية لرجال الطائفة الإسماعيلية؛ والتي تقام كل خميس؛ بما فيها من طبول وإيقاعات وصور روحية؛ تتضخم في الاحتفال السنوي بحولية إسماعيل الولي.

    كما كان هناك احتفالات المولد النبوي بجامع الخليفة عبد الله؛ القائد الثاني للثورة المهدية؛ وهي الثورة التي ترك ارثها ولا يزال يترك؛ ظلاله الثقيلة علي مدينة أم درمان. وقد خلَّد عبد الخالق سيرة خليفتها عبد الله؛ في مقال له بمجلة الفجر الجديد؛ كان مخالفا لأغلب رموز المدرسة اليسارية والعلمانية في تقييمها للرجل؛ والذي اعتبره عبد الخالق قائدا وطنيا وثوريا؛ في المحصلة النهائية.

    تحول الطفل عبد الخالق بعد تجربة الخلوة إلى التعليم النظامي؛ حيث درس المرحلة الأساسية في مدرسة الهداية الأولية؛ وهي من مدارس التعليم الأهلي المنتشر حينها؛ والتي أسسها الشيخ طاهر الشبلي؛ ثم درس المرحلة الوسطي بمدرسة أمد رمان الوسطي المعروفة باسم المدرسة الأميرية.

    إن هناك العديد من الروايات؛ حول تفوق عبد الخالق محجوب في الدراسة والتحصيل؛ منذ بداية مسيرته التعليمية. وقد نلاحظ تأثير مرحلة الخلوة والتراث الديني عموما؛ في لغة عبد الخالق الأدبية؛ والتي تذخر بالكثير من الاقتباسات والتعبيرات ذات الصلة بالتراث الإسلامي؛ كما هناك شهادات علي تفوقه في مختلف العلوم التي حصلها في تلك المراحل؛ والتي نذكر منها الشهادتين التاليتين.

    الشهادة الأولى نجدها في تعليق أُستاذه لمادة الإنشاء؛ في العام 1941؛ وعمره حينها 14 عاما؛ حيث تنبأ له بمستقبل أدبي كبير؛ وبدور عظيم في حياة البلاد. تجلى هذا في احتفاظ هذا الأُستاذ بكراسة الإنشاء للتلميذ عبد الخالق؛ لسنين طويلة؛ حتى أظهرها للعلن أثناء التحضير للاحتفالات بالعيد الأربعين للحزب الشيوعي السوداني في الأعوام 1986 –1988.

    أما الشهادة الثانية فقد سجلها أستاذ الأدب واللغة الإنجليزية كرايتون؛ والذي أعلن في المرحلة الثانوية لدراسة عبد الخالق؛ إن عبد الخالق قد تمكن من الإحاطة بالأدب الإنجليزي واللغة الإنجليزية؛ بالشكل الذي يؤهله لتدريسهما. وقد سأل كرايتون فيما بعد عن عبد الخالق؛ وانفعل كثيرا عندما سمع بنبأ إعدامه؛ وكان مما قال حسب الرواية:" ألم يكن من الأجدر الإبقاء على حياة رجل في قامة عبد الخالق وعلمه و فكره الثاقب لدفع عجلة التطور فى بلدكم ؟"

    ويبدو ان عبد الخالق كان له تأثير مدهش علي من حوله؛ ومن ذلك ذكر أساتذته له بالخير والتقريظ؛ ومن بينهم من تم ذكرهم أعلاه؛ ويذكر محمد محجوب في شهادته كذلك الأساتذة أحمد محمد صالح و بشير عبادي وخالد موسى و أمين زيدان والطيب شبيكة و الصائم محمد إبراهيم؛ وكذلك أستاذ ومؤلف كتب التاريخ عن السودان هولت.

    ويلخص محمد محجوب عثمان؛ بعضا من الشهادات عن تفوق عبد الخالق الدراسي حيث يقول: "وعلى ذكر تفوقه الأكاديمي وسعة اطلاعه، لا بأس من الإشارة الى أن عبد الخالق قد بعد إكمال المرحلة الثانوية، جلس لامتحان شهادة كمبردج فى سنة 1945 وأحرز درجة الامتياز في كل المواد التي أداها وهى اللغة العربية والرياضيات واللغة الإنجليزية والكيمياء والفيزياء والأحياء والجغرافيا والتاريخ "

    فقرة من الصيغة المعدلة لمقالنا عن عبدالخالق محجوب
    اعيد نشره في موقع الحوار المتمدن تحت الرابط
    http://www.rezgar.com/debat/show.art.asp?aid=19847
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-25-2004, 05:54 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    مرحب و ياله من منبر
    جذاب !!!!!؟
    جذاب !!!!!؟
    لدرجة تغيير الاسم!!!!!؟
    يا هلا
    و لكن لماذا ؟
    هل تغيير الاسم هو عنوان لتغيرات اخري


    اللهم اجعله خير
    طه جعفر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-25-2004, 06:12 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    كنت قد رحبت لا بل احتفلت بمغادرتكم للمنبر. ة تمنيت لكم سوء الحظ حتي !!!!؟ مثل سفر البن و الخ. لا تنازل من هذه النهايات و المالات العادية لحوارات عاجزة و فاشلة من طرف واحد !!!!!؟
    ليس لاكثر... من المسيرة الماضية الي منتهاها الطبيعي في ظل وجود انتلجنسيا عاجزة لدرجة عدم المقدرة علي تمييز الاعداء من الاصدقاء .
    صديق العدو هو العدو نفسه
    صديق العدو هو العدو نفسه
    صديفق العدو هو العدو نفسه
    ليس الامر ببساطة اغتيال موتي فعلا!!!!!!!؟ لانه ليس من شخصيات ليتم قتلها في هذا الموات الاصم .
    حرب الجنوب و الان السلام و ماساة دارفور و احزاب و قوي جديدة مسكونة بامراض مثقفي الثلاثينات الذين (تلببوا الطائفية و اضاعوا بعمد او جهالة فرصة ميلاد وطن جديد وسط محددات اقليمية(عروبية) لا تنفك تتنتج مزيد من التخلف).
    ماهذا العجز
    اذا كان من من خير في احدكم يا نقاد الحزب الشيوعي السوداني

    اين الثمار التي سنتعرف بها الي خيركم
    هل هي ثمار امثال احمد سليمان المحامي
    ام ثمار من تاهو بين حزب الامة و التجمع
    ام ثمار من خرجوا منا و دخلو الف مدخل و في النهاية الفوا مدخلا يؤي عجزهم و هو اللافتات الجديدة التي ستقاتل المخاض الي الف عام .
    حزن و نهايات لائقة بعجز اصحابها
    طه جعفر الخليفة طه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-25-2004, 06:24 PM

Ibrahim Algrefwi
<aIbrahim Algrefwi
تاريخ التسجيل: 11-16-2003
مجموع المشاركات: 3102

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الاخ العطبراوي الفذ

    الليبرالي الدؤوب اّدل أبدالعاطي

    سلام

    وانه من اخوك في حرارة الاسئلة ابراهيم الجريفاوي وبعد

    ان الحكي والتأمل والتدقيق في سيرة عبدالخالق محجوب (ودالرقيق) (راشد) و و و لهي ذات صلة وطيدة بدراسة سيكلوجية المثقف العامل في حقل السياسي في الفترة التي ضجت بصناعة الرموز وال(الكريزمات) فهذا في تقديري يعُد منك التفاتة نبيه !

    وكُلي امل في ان اساهم واضيف وا(أختلف) معك حول هذا الذي قُبر منذ عشرات السنين ومازال يمشي في شوارع الناس في بلدي


    محبة ولي عودة سريعة ومهمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-26-2004, 07:43 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Ibrahim Algrefwi)

    المبدع الجريفاوي

    هي بعض من سير؛ تحتاج الي القراءة الفاحصة؛ واستخلاص العبر
    اتمني ان تشارك فيها؛ وان لا تجعلنا ننتظر اسهامك كثيرا؛
    زيا مرحبا ب"الاختلاف " عندما يكون مع من هو في مثل مقامك !

    لك الود

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-25-2004, 06:27 PM

TahaElham

تاريخ التسجيل: 07-22-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    لقد ذكرني تغيير الاسم بthe snaky nature of Sudan islamists ) من اخوان مسلمين( الرشيد الطاهر)
    الي جبهة ميثاق الترابي مقروءا مع نسب ال المهدي
    الي الجبهة الاسلامية القومية في نفس الاطار الاجتماعي
    الي صراع المؤتمرين
    الجدير بالذكر ان علي عثمان محمد طه ايضا شايقي و لكنه نسيب الي ال المهدي . لم يتغير المضمون العداء لمصالح الجماهير هو نفسه
    لدرجة البنوك الاسلامية اللاربةبية كما يدعون
    ونسة
    هذه الايام اقرأ للمرة الثانية للدكتور نصر حامد ابو زيد كتابه المجيد الخطاب و التأويل
    هذه الكتاب كان الاجدر ان يكون عنوانه ( الخطاب و السلطة) لانه يحكي عن كيفية استلاف المفردات بين الخطابات المتعارضة
    و كيفية توظيف السلطة للخطاب االبديل و كيفية استغلال المعارضين لخطاب السلطة في جلد الذات
    اللهم اجعله خير( من القلب هذه المرة )
    طه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-26-2004, 07:45 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: TahaElham)

    يا جماعة في واحد غير اسمو من ورانا؟
    علي كل لا استغرب تشويه هذا البوست عن الشهيد عبدالخالق محجوب؛
    من قبل العضو طه جعفر ..

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-27-2004, 11:33 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    كان يمكن لهذا البوست ان يفتح افاقا للحوار والتوثيق
    حول دور المؤثرات الاولي في تكوين الشخصية عموما؛ والقيادات خصوصا ..

    لكن لا باس.

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-28-2004, 10:16 AM

Ibrahim Algrefwi
<aIbrahim Algrefwi
تاريخ التسجيل: 11-16-2003
مجموع المشاركات: 3102

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    السلام عادل وكُل من هنا والود

    أتمني لنا بوستاً طيباً

    كانت علاقتي مع عبدالخالق محجوب علاقه دون صلة طيبة مع التفكير والموضوعية ومازالت بعض الشئ

    فعبدالخالق كان نغمه في أُمدرمان وبالذات في احياءنا القديمه والاحياء المجاور تهزالشيوخ والاطفال والعجزه ولا ابالع الحكي ان قلت ان عبدالخالق ان ورد اسمه في انداية اصابها صمت لبرهة وحذر سري-هكذا حدثني احمد خليل-

    وعبدالخالق هو اشعار محجوب شريف والفارس المُعلق
    وضاح المبادئ ..ممدود الايادي بالحب والتحايا اباذيد الهلالي قي
    عصر الدرايه..وسط الناس نزل بالحزب الشيوعي,,,وهذا اقل ما قيل ..


    علي كُل اود طرح اسئلة -في اعيقادي-مهمة

    1- مصر وهبدالخالق
    2- عبدالماجد ابو حسبو
    3- هنري كوريل 0الميدان. مشروع الاستنارة ولحركه العمالية في بلاد حوض النيل والزراعه والنوبه
    4-عبدالخالق سكرتيراً (والانتهازي عوض هبدالرازق)
    5- عدد الانقسامات الحزبية من 49 الي 71 ونوع التصفيه الحزبية

    6- مؤتمر الجريف (فاروق ابراهيم, سورج ومحمد دعنون)


    7_ هل صحيح ان عبدالخالق رجل دولة (براغماتي) رج بالرجال في يوليو فقط لانه لم يكن رئيس السودان بل سكرتير الحزب فقط

    8- الترميز العالي-والكرزمه- لمضلحة اي مشروع


    9- هل كان عبدالخالق ملماً بالثقافة السودانية وادواتها وبتاريخ نمو المجتمع ام كان ماركسي -لينيني- أُمميّّّّ؟

    كل ما اتمناه اسئلة اكثر جديه وحوار قد يخدم مشروع التأريخ واالستلهام الثقافي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-28-2004, 01:26 PM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 05-19-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    العزيز عادل..

    أينما ذكر عبدالخالق أجد نفسي أحس براحة وغضب..

    راحة بسيرته العطرة ونضاله المشهود..

    وغضب من جهالة أنهت حياته..

    أسأل كثيرا عليه.. سآتي حتما ببعض ما أجد..


    رجاء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-28-2004, 01:45 PM

Adil Kadees

تاريخ التسجيل: 11-19-2003
مجموع المشاركات: 98

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-29-2004, 01:31 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Adil Kadees)

    سلام الجريفاوي ورجاء وعادل كديس

    سيتواصل هذا البوست؛ رغم محاولات التشويه المعتمدة علي الحديث غير المفهوم وغير الموثق عن تغيير اسماء ما؛ اعلن انا برائتي منه؛ كما من كل اختلاق من الساعي بالتشويه والهتر..

    تكرم الاخ عبدالماجد بوب والاخ احمد المرضي بانزال الجزء الاول من مقالي المتواضع عن عبدالخالق بموقع امدرمان ؛ علي الرابط التالي:
    http://omdurman.us/omdurmannew/dirasat/adil_abdelati.htm

    وسيعقبه الجزء الثاني قريبا؛
    وادعو الجريفاوي لنقاش ما تينا به هناك؛ حيث لا اود النقل منعا للتكرار

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-29-2004, 10:03 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    اوكي؛ لا باس ان ننقل ما اتينا به هناك؛ لمصلحة توسيع المعلومة والنقاش

    -------
    فترة التكوين اليساري أو
    كيف اصبح عبد الخالق شيوعيا :

    إن بدايات عبد الخالق السياسي نجدها معروضة في كتاب الشيوعي السابق احمد سليمان المحامي (مشيناها خطى)؛ حيث يكتب كيف كان عبد الخالق نشيطا في الجمعية الأدبية؛ وكيف نظم ندوة في المدرسة الثانوية عن المادية التاريخية تحدث فيها أحد المدرسين الإنجليز.

    ثم بعد ذلك يتحدث عن سفر عبد الخالق للقاهرة ومبرراته؛ بعد أن التحق لفترة بكلية الخرطوم الجامعية – كلية غردون-؛ فيراه في أن مقررات كلية غردون للآداب كانت تتواضع خجلا أمام مقدرات عبد الخالق الفكرية وقراءاته الواسعة. وهذه الإشارات تأخذ تميزها كونها تأتى من عدو لا من صديق؛ وقد أكدتها شهادات أخرى؛ ومن بينها شهادة محمد محجوب عثمان.

    إننا هنا لا نود الإشادة بموضوعية احمد سليمان ؛ فحول هذه "الموضوعية " لنا العديد من الملاحظات. ولكننا نود الإشارة لموقف احمد سليمان من عبد الخالق محجوب؛ والذي يراه العديدين في كونه علاقة كراهية بحته؛ والذي هو في الحقيقة اكثر تعقيدا واعسر على الفهم من ذلك التفسير البسيط .

    في ظني إن موقف احمد سليمان من عبد الخالق هو موقف انبهار دائم؛ يرفضه احمد سليمان في شكل الكراهية المعلنة. إن احمد سليمان قد وصف في يوم ما بأنه "ابن الحزب المدلل"؛ وبأن عبد الخالق كان يرعاه رعاية الأب للابن. والقاري لتاريخ الحزب الشيوعي يجد في الصعود الصاروخي لأحمد سليمان داخل الحزب وفي الساحة السياسية السودانية؛ ما يعزز هذا الرأي.

    وبالمقابل فان المتابع لكتابات و أقوال ونشاطات احمد سليمان وقتها؛ يرى جيدا انبهاره بشخصية عبد الخالق. ونذكر هنا انه في التعليق على مقولة احمد سليمان أن عبد الخالق كان يحب التطبيل لشخصه؛ قال أحد الساخرين إن احمد سليمان كان من اكثر المطبلين لعبد الخالق. على كل فان مشاعر الإعجاب والحقد نجدها حية في كل كلمة كتبها احمد سليمان عن عبد الخالق في مذكراته الشهيرة.

    إن هذه العلاقة تذكرنا بعملية نشوء الطوطم والتابو الفرويدية. حيث قتل الأبناء أباهم الكلى القدرة والنموذج والمثال؛ بتأثير من الغيرة والضعف؛ ثم عادوا بعد ذلك وندموا وقدسوه. إن احمد سليمان الذي قدر عبد الخالق وانبهر به؛ لم يستطع أن يبقى طويلا في الصف الثاني؛ وهو بشخصيته النرجسية حاول أن يبلغ مقامه وان يتجاوزه؛ حاول ان يكون "الحوار الغلب شيخه". لكنه لما عجز عن ذلك قتله. قتله بالوشاية والتحريض فعليا؛ ثم بعد ذلك حاول أن يقتله أدبيا وسياسيا في مذكراته آنفة الذكر.

    إن الانبهار والغيرة والعجز هي المحاور الأساسية التي يجب أن نبحث فيها في أي محاولة لتفسير كراهية احمد سليمان لعبد الخالق محجوب. إلا انه إذا كان عباد الطوطم البدائيين قد عادوا وندموا على فعلتهم؛ فان عابد الطوطم الحديث احمد سليمان قد صغر قامة عنهم؛ وسدر في غيه ؛ مغطيا على آثامه بالحديث عن توبة لله مصطنعة؛ وهداية كاذبة.

    اننا نورد إشارة أخرى؛ تأتي من مواقع الود والاحترام؛ تذكر دور عبد الخالق وسط معاصريه من الطلاب ؛ يدلى بها مرتضى احمد إبراهيم ؛ في رسالة للتجاني الطيب؛ حيث يكتب:
    " وإني لأذكر عندما تخرجنا من ثانوية أم درمان في عام 946 ؛ وهو أيضا عام نهاية حقبة من التعليم العالي في البلاد ؛ وبدء مرحلة في الكفاح الوطني من اجل الاستقلال. فيومذاك فضلت أنت ومجموعة ممتازة من خيرة أولاد الدفعة الرحيل الى مصر؛ لمواصلة العلم والمعرفة؛ وكظاهرة احتجاج وتمرد علمي ضد المستعمرين. وكان على راس تلك المجموعة الفريدة أول الدفعة دون منافس؛ ورائدها ومعلمها ومحبوبها؛ وصديق جميع أفرادها الشهيد عبد الخالق محجوب ." (مرتضى احمد ابراهيم . الميدان 16/4/1987)

    إن عبد الخالق لم يصبح ماركسيا ملتزما إلا في مصر. لكن ما يحكيه احمد سليمان من تنظيمه لمحاضرات عن المادية التاريخية في المدرسة؛ يوضح وجود هذا الاتجاه لديه قبل السفر. وعبد الخالق نفسه يروى عن تأثير كتاب ستالين: المسالة الوطنية ومسالة المستعمرات عليه؛ والذي تداوله العديد من الطلاب والمثقفين في ذلك الحين. ومما لا ريب فيه إن عبد الخالق قد كان على صلة ما بإحدى الحلقات الثقافية الماركسية التي بدأت في الظهور منذ منتصف الأربعينات في الخرطوم ؛ لكن من المؤكد أن نشاط عبد الخالق التنظيمي الفعلي في صفوف الحركة الشيوعية قد بدا في القاهرة؛ مما سنعالجه لاحقا .

    إن عبد الخالق قد انضم للحركة الشيوعية من مواقع الوطنية السودانية ؛ في اكثر صورها الثورية والمتطرفة. إن عبد الخالق نفسه يحكى عن ذلك ويسرد تجربته فيقول :
    " في نهاية الحرب العالمية الثانية؛ حينما دب الوعي الوطني في أرجاء بلادنا؛ انتظمت كغيري من الطلبة المتحمسين لهذه الحركة؛ يحدوني أمل هو المساهمة في تخليص بلادي من النير الاستعماري. تحدوني حالة الفقر والبؤس التي كان وما يزال يحس بها جميع المواطنين المتطلعين إلى مستقبل مشرق ملئ بالعزة والكرامة. وقد علقت الآمال حينذاك على زعماء حزب الأشقاء في تحقيق تلك الأهداف التي آمنت بها. وهكذا وبهذه الآمال العريضة ودعت وفد السودان في مارس من عام 1946.

    ولكن هذه الآمال العراض والأماني الحلوة بدأت تتضاءل أمام ناظري. ففي القاهرة وبعيدا عن أعين السودانيين دب التراخي في بعض هؤلاء الزعماء؛ واستسلموا للراحة الشخصية. وفي غمار هذه الحياة الجديدة تناسى هؤلاء الزعماء ما قالوه بان قضيتنا (لا يحلها الذين ودعونا في الخرطوم واستقبلونا في القاهرة). وصلوا وكانت تصريحاتهم بان قضية السودان سوف يحلها صدقي الأمين ؛ والنقراشى الأمين ؛ وعبد الهادي الأمين. تسائلت ضمن عدد من الشباب الحر؛ لماذا يتنكر الرجال لما قالوه بالأمس؟ ما هو السر في هذه التحولات التي طرأت على الزعماء ولا يدرى الشعب كنهها؟

    بمجهودي المتواضع؛ وحسب حدودي الفكرية؛ اتضح لي أن هؤلاء الزعماء لا يحملون بين ضلوعهم نظرية سياسية لمحاربة الاستعمار. وانهم ما أن دخلوا مجتمع متقدم ومعقد كمصر؛ حتى صرعتهم النظريات المتضاربة؛ فاصبحوا يتقلبون كما تشاء مصالحهم. عرفت أن الاستعمار له نظريته السياسية التي يحارب بها الشعوب الضعيفة. وان هذه النظرية نشأت على تطور الرأسمالية الأوروبية منذ القرن الخامس عشر. وإذا كان لشعبنا المغلوب على أمره ان يتحرر؛ فلا بد أن يسير على هدى نظرية توحد صفوفه وتصرع الاستعمار؛ على هدى نظرية تسلط أضؤاءها على كل زعيم أو متزعم؛ ولا تترك له الفرصة لجنى ثمار جهاد الشعب لنفسه؛ على هدى نظرية سياسية تخلص الشعب من الجهل والكسل الذهني؛ الذي يتركه كقطع الشطرنج تحركه أيدي الزعماء أينما شاءت.

    لقد هداني هذا الجهد المتواضع إلى النظرية الماركسية. تلك النظرية السياسية التي نشأت خلال تطور العلم؛ والتي تقوم على إعتبار السياسة والنضال من اجل الأهداف السياسية علما يخضع للتحليل. ولأول مرة عرفت أن الاستعمار ليس شيئا أبديا؛ وانه كبقية الأنظمة خاضع للتطور؛ أي انه سينتهي ويحل محله نظام جديد.

    وهكذا عرفت أن جميع الزعامات السياسية التي لم تهتد إلى هذا التحليل العلمي للاستعمار؛ واكتفت بإثارة العواطف ضد (الأجانب) ؛ لم تصل إلى أهدافها؛ ولم يجن الشعب المؤيد لها ما كان يصبو إليه. أسماء كثيرة تحضرني؛ سعد زغلول وغاندي ومصطفي كمال اتاتورك وكذا. واقتنعت بان زعماءنا يسيرون في نفس الطريق؛ وأننا لن نجني من ورائهم اكثر مما جنت الشعوب الأخرى ؛ التي سارت وراء تلك الأسماء" (عبد الخالق محجوب: <<كيف أصبحت شيوعيا>>. جريدة الأيام 5/10/1954 العدد 306)

    ان هذا المدخل الوطني قد كان هو المدخل الأساس الذي ولج به عبد الخالق ساحة الفكر الماركسي وارتبط عن طريقه بالحركة الشيوعية. إلا أن هناك مداخل أخرى؛ من بينها المدخل الثقافي. إن عبد الخالق الطالب المتفوق وكاتب المواضيع الإنشائية المتميزة والنشيط في الجمعية الأدبية؛ والقاري النهم للأدب الإنجليزي حتى صارت مقررات كلية غردون " تتراجع خجلا أمام حصيلته من ذلك الأدب "؛ والمتبحر في الأدب العربي القديم والتيارات الأدبية والنقدية النامية في مصر والعالم العربي خلال فترة الثلاثينات والأربعينات؛ قد كان مصابا بعطش ثقافي وجوع فكرى و بحث منهجي حكم العديدين من بنات وأبناء تلك الفترة؛ وقد كان هذا هو مدخله الثاني إلى النظرية الماركسية ؛ فلنقرأ ما كتبه عن ذلك :
    " وكشخص وضعته الحياة لا كزارع او صاحب أملاك؛ بل كمتعلم نال بعض التعليم المدرسي؛ كان لا بد لى كغيري أن أقوم بجهد لأنال شيئا من الثقافة ينفعني في تطوير فكرى وتوسيعه. لم اكن اهدف إلى أي ثقافة؛ ولكن الثقافة التي تعطى تفكيرا غير مضطرب أو متناقض للظواهر الطبيعية والاجتماعية. إن الكثيرين يقرون أن الثقافة الغربية ينقصها الانسجام؛ وهى مضطربة لا استقرار لها؛ وليس أدل على هذا الاضطراب من تزعم الفلسفة الوجودية لهذه الثقافة.

    ان النظرية الماركسية تمتاز بالتناسق؛ ولأول مرة تضع قيما عالمية للأدب والتاريخ والفن والفلسفة؛ مما كنا نعتقد أيام الدراسة أنها بطبيعتها لا يمكن أن تكون لها قيم او تشتملها قواعد؛ وإلا فقدت طبيعتها. إنني كشخص يحاول تثقيف نفسه وجدت في النظرية الماركسية خير ثقافة وأنقى فكرة ". (المرجع السابق)

    لا ريب أن الحديث عن النظرية الماركسية كنظرية خالية من التناقض ؛ قد كانت نظرة رومانسية سادت كثير من مثقفي ومفكري اليسار في تلك الفترة؛ وقد يكون هذا مبررا بمستوى الوعي السائد وقتها؛ والتعتيم والدوغماتية التي أضفتها المصادر الستالينية على معضلات وحوارات ومرجعيات الفكر الماركسي . إلا أن ما يطرحه عبد الخالق هنا؛ هو قضية البحث عن منهج؛ عن أدوات وآليات جديدة للفكر؛ وعن إعمال هذه المنهجية والأدوات في العمل السياسي والاجتماعي والثقافي. وهى منهجية كما أشار عبد الخالق بحق كانت مفتقدة في الساحة السودانية حينها؛ ولا تزال الحياة العامة السودانية تفتقدها في كثير من مجالات الحياة المعاصرة. إن عبد الخالق وحتى في هذه الفترة المبكرة يميل إلى الحديث عن الماركسية كعلم؛ وكأدوات؛ وليس كنظرية شاملة تقترب من حدود الدين الجديد؛ كما تتمظهر في كتابات القادة والنشطاء الاستالينيين لتلك الفترة.

    إن عبد الخالق في موضع آخر يوضح إن الماركسية والنظرة الاشتراكية في السودان قد كانت بديلا وتجاوزا لمدرستين فكريتين وأدبيتين؛ يرصدهما في التالي:
    " مع نشوء الحركة الوطنية في بلادنا وخاصة في الأربعينات ؛ سارت إلى جنبها حركة ثقافية ترجع أصولها إلى ما قبل الحركة الوطنية بكثير؛ ولكنها لمعت وتوهجت مسايرة للحركة الوطنية. وكان يتجاذب تلك الحركة تياران أو مدرستان؛ أحدهما تنادى بالرجوع إلى الماضي العربي وتراثه والتقيد به؛ تربط نفسها بالماضي وتنظر إلي الوراء ولا ترى المستقبل؛ وتحافظ ولا تتقدم؛ تتحسر على ما مضى ولا ترى البشائر المرتقبة ولا تفكر فيها. وكانت المدرسة الثانية يبهرها تقدم أوربا الغربية؛ وتشعر بضآلة شرقنا تجاهها؛ فشدت نفسها نحو الغرب ؛ فعاشت بجسدها في ارض الوطن؛ وبعقلها وعواطفها في الغرب". (عبد الخالق محجوب : << دفاع أمام المحاكم العسكرية 1959>>؛ نقلا عن كتاب "ثورة شعب")

    إن هاتين المدرستين قد وجدتا ممثليهما على ارض الثقافة السودانية؛ ووسط مثقفي وسط وشمال السودان المهيمنين حينذاك. إن المدرسة المحافظة الأولى قد أنتجت فيما بعد السلفية والأصولية؛ بينما أنتجت الأخرى الإنجليز السود؛ من البيروقراطيين اليمينيين.

    إن عبد الخالق يذكر أسباب رفضه للمدرسة التقليدية المحافظة فيكتب :
    "فالشرق العربي قد توقف عن التطور أحقابا من الزمان؛ تبدلت فيه معالم كوكبنا؛ وشارفت فيه البشرية مشارف جديدة؛ واندفع الإنسان خطوات واسعة في سبيل التحرر من الحاجة؛ في سبيل السيطرة على قوانين الطبيعة. والرجوع إلى الماضي يعنى دفن الرؤوس في الرمال والتخلف؛ وهو أمر لا يمكن حدوثه في عالم اليوم. وثقافة الأمس وحدها لن تصلح للمجتمع الحديث؛ ولن تحل مشاكل الرجل الحديث المادية والروحية". (المرجع السابق)

    من الجهة الأخرى يرفض عبد الخالق الثقافة الغربية الكلاسيكية ؛ أي الثقافة الليبرالية "الرأسمالية"؛ والتي تتحدث عن قيم الحرية والخير والجمال؛ لكنها انبتت الاستعمار؛ وضاقت الشعوب التي اكتوت بنار ممثليها الاستعماريين الضنك والعذاب؛ فيقول :
    " فالحديث عن الجمال والحرية ؛ وهى أسمى ما تهدف إليه الفنون والمعرفة؛ يسايرها القهر والاستعباد للشعوب؛ ومن ضمنها شعبنا. والدفاع الجاد عن حرية الرأي؛ يطبقه حملة الثقافة الإنجليزية نظاما تعسفيا قائما على مصادرة كل رأى معارض؛ ونابعا عن إرادة هي ابعد ما تكون عن إرادة الشعوب. فإذا كان أحفاد ال"ماجناشارتا" وورثة الحرية والانطلاق من عهد شكسبير انطلقوا يشوهون قيم الحرية والجمال في بقاع العالم؛ فلا بد أن يكون هناك داء عضال أصابهم وثقافتهم في الصميم". (المرجع السابق).

    ان عبد الخالق برفضه للنظرة التقليدية المحافظة؛ وبنقده للمدرسة الليبرالية التغريبية؛ رغم تسطيحه لمكونات الثقافة الغربية وتياراتها وصراعاتها؛ وفي نفس الوقت برفضه للتجريبية والتناقض في مسيرة الزعماء السياسيين؛ كان لا بد أن يصل إلي النظرة الماركسية؛ وهى البضاعة الفكرية الوحيدة المتيسرة حينها؛ في مقابل المدارس السابقة المذكورة؛ وهو يلخص ذلك فيقول:

    "إن تجربتي البسيطة توضح أنني لم اتخذ النظرية الماركسية لأنني كنت باحثا عن الأديان؛ ولكن لأنني كنت وما زلت أتمنى لبلادي التحرر من النفوذ الأجنبي؛ أتمنى وأسعى لاستقلال بلادي وإنهاء الظروف التي حطت علينا منذ عام 1898؛ أتمنى وأسعى لإسعاد مواطني؛ حتى تصبح الحياة في السودان جديرة بان تُحيا. ولأنني أسعى لثقافة نقية غير مضطربة؛ تمتع العقل وتقدم البشرية إلي الإمام في مدارج الحضارة". (<<كيف أصبحت شيوعيا>> مرجع سابق..)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-29-2004, 02:57 PM

elmahasy
<aelmahasy
تاريخ التسجيل: 03-28-2003
مجموع المشاركات: 1049

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    حقيقة سيرة الشهيد المناضل عبدالخالق محجوب
    تملأني بأحاسيس تفقدني المقدرة علي التعبير تماماً

    أقوم بأضعف الايمان وهو رفع البوست لأعلي
    كما هو مقام عبدالخالق المحجوب


    كما علقت في غير مكان .. كلام جميل وموثق ولا يميل الي مجرد السرد العاطفي .. مجهود مقدر يا عادل فلك التحية ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

06-29-2004, 08:14 PM

Kostawi
<aKostawi
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 35242

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: elmahasy)

    I thought you were talking about me ya man

    I am from حي السيد المكي
    درست في خلوة السيد اسماعيل الولي
    و ذكرنا في حولية السيد اسماعيل الولي
    و خالي كان احد ضاربى النوبات وكنت أساعده با لعب على آلة الصحن النحاسي.
    و التحقت بعدها بمدرسة الهدايه الابتدائية أو مدرسة شيخ الطاهر و ناظرها حينذك الأستاذ خالد أبو الروس أبو المسرح السوداني رحمه الله.
    وبعدها التحقت بمدرسة أمدرمان الأهليه الوسطى.........

    عبد الخالق

    لى معه قصة ظريفه سوف أحكيها لكم....later

    The reason I posted the above little correlation just to strengthen the credibility of Adil's documentary story. The majority of the children who had born and raised in that part of Omdurman (1930-1970?) go through similar road of life.

    Thanx Adil
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 12:52 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Kostawi)

    العزيز كوستاوي ..

    ولو ؛؛
    نكتب عنك ايضا ايها الصديق؛ ما دمت من ابناء هذا الشعب؛
    وزمن الكتابة النضرة الرضية ؛ عن الجميل والايجابي في تاريخنا وحيواتنا؛
    لم يأت بعد!!.

    عندي نية للمساهمة في اعاة كتابة تاريخ السودان؛ بالكتاب ةفي سير الرجال والنساء العظيمات والعظماء؛ وكذلك بكتابة السير الشعبية للبشيطات والبسطاء؛ ممن عرفتهم واعرفهم؛ خير مثال لقيم هذا الشعب الايجابية.
    احسد انا - بصورة ليست قريبة من الحسد التقليدي - الاستاذ شوقي بدري علي ملكاته؛ كما اتابع بشغف كتابات اخي عادل امين عن سيرة مدينة؛ والتي يوثق فيها لسيرة عطبرة المدينة المكافحة.؛ من حياة بشر المدينة البسطاء؛ بل وحتي من حياة انعامها - بوست تيس عبدالمعروف-

    نحن في شوق لسماع قصتك مع عبدالخالق محجوب.

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 12:45 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: elmahasy)

    الاخ خالد المحسي

    شكرا لك للمرور من هنا؛ واتوقع اسهاما اكبر واعمق منك؛
    في التوثيق والحوار؛ وانت اهل له ..

    مع الاحترام

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 05:26 PM

Saifeldin Gibreel
<aSaifeldin Gibreel
تاريخ التسجيل: 03-25-2004
مجموع المشاركات: 4054

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الأخ عادل عبدالعاطى عمل توثيقى ضخم الذى تقوم به وأتمنى أن تواصل فى هذا الطريق.كذلك أتمنى لو تطرقت أيضا لسيرة الدكتور عبدالوهاب زين العابدين أول سكرتير للحزب الشيوعى والذى يجهل الكثيرين عن دوره فى تاريخ الحزب الشيوعى و الحركة الوطنية فهو غير ذلك من المؤسسين لمؤتمر الخريجين العام.

    سيف الدين محمد جبريل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 11:15 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Saifeldin Gibreel)

    الاخ سيف الدين

    في النية الكتابة اولا عن جيل ثورة 1924 ؛ ومن بينهم زين العابدين عبدالتام؛ والد د. عبدالوهاب زين العابدين؛ ثم جيل الثلاثينات ومن اهمهم فيه عرفات محمد عبدالله؛ اما جيل الاربعينات فياتي فيه زين العابدين كما عبدالوهاب زين العابدين وغيره ..

    مهتم انا كذلك بتوثيق سيرة اباء الحركة العمالية؛ وقد جمعت موادا عن القادة النقابيين الطيب حسن ومحمد السيد سلام ومحجوب علي - النقابي العجوز- ؛ كما انجزت لقاءا مطولا مع النقابي محجوب سيداحمد؛ فقط نتنمني ان يسمج الوقت بتحرير كل ذلك؛ وان لم يتم الان فاننا سنتفرغ له بعد هجر السياسة اليومية بعد 7 سنوات.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 11:17 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    المشاركين والاعضاء والزوار ..

    رغم اهمية هذا البوست؛ وربما بسبب هذه الاهمية؛ اطالب العضو طه جعفر؛ بان يكشف هنا من الذي غير اسمه؛ واين غير وكيف؛ وما علاقة ذلك بهذا البوست؛ وان يكف عن تشويه البوستات التي تعالج سير العظام والشرفاء ..

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 11:58 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    عبد الخالق في مصر أو
    مدرسة العمل السياسي الأولى:

    بالمداخل السابقة ولج عبد الخالق أبواب العمل اليساري. وكان ولوجه إليه في مصر؛ حيث انتسب بكلية الآداب بجامعة فؤاد الأول؛ والتي سيغير اسمها فيما بعد إلى جامعة القاهرة؛ والتي قضي بها ثلاثة أعوام؛ قبل ان يقطع دراسته بسبب المرض ويعود إلى السودان.

    ان عبد الخالق وبعد فترة قصيرة من وصوله إلي القاهرة سيصبح كادرا قياديا في الحركة الديمقراطية للتحرر الوطني (حدتو)؛ كبرى تنظيمات الحركة اليسارية والماركسية المصرية حينها. ويذكر احمد سليمان إن عددا من قادة تلك الحركة قد اعترضوا على هذا التصعيد السريع لعبد الخالق؛ لأسباب منها صغر سنه وقلة خبرته. ولكن هنرى كوريل؛ الماركسي المصري ذو الأصول اليهودية؛ والزعيم الفعلي للحركة؛ قد رأى في عبد الخالق ملامح عبقرية قادمة؛ حيث قال لهم " اتركوه فان لهذا الشاب مستقبل عظيم في الحركة الشيوعية وفي الحياة السياسية في السودان".

    إن احمد سليمان يحاول كعادته أن يضفي أهمية خاصة على اهتمام هنري كورييل بعبد الخالق؛ ولتأثر عبد الخالق بهنرى كورييل في التفكير والسلوك. ولكن أحد الكتب التي تحدثت عن هنرى كورييل وصفته بأنه " ماركسي أممي على النمط الستالينى؛ وبإمكانيات فكرية متوسطة". وفي الحقيقة فان الحركة الديمقراطية (حدتو) قد صعدت الكثير من الكادر الشعبي؛ العمالي والفلاحى ؛ والنوبي والسوداني؛ إلي مواقع قيادية بتنظيمها؛ وذلك قبل ظهور عبد الخالق. لذا فان موقع عبد الخالق في قيادة ذلك التنظيم قد أهلته له إمكانياته؛ إضافة إلى الطبيعة الديمقراطية لذلك التنظيم في مجال سياسة الكادر وخلق القيادات.

    في مصر ؛ تلقى عبد الخالق تدريبه النظري والعملي ؛ والذي انعكس فيما بعد في نشاطه العملي في السودان؛ إن إبراهيم زكريا يسرد شيئا من ذلك في مذكراته عن مرحلة تأسيس الحزب ؛ حيث يكتب:
    " في هذا الجو وفي المراحل الأولى زارنا في عطبرة الشهيد عبد الخالق محجوب أثناء عطلته المدرسية وكان يدرس في مصر. وقضى معنا فترة من الوقت كانت بحق حجر الزاوية في إقامة وتنظيم الفرع. منه ازدادت معارفنا بمبادئ الماركسية؛ ومنه عرفنا تجارب العمل الحزبي في مصر(حيث كان عضوا قياديا في الحركة الديمقراطية للتحرر الوطني) ؛ ومنه أيضا خبرنا أسس العمل النقابي". ( إبراهيم زكريا << مذكرات حول تأسيس الحزب الشيوعي>> مجلة الشيوعي؛ العدد 152)

    في نفس الوقت ؛ أنجز عبد الخالق المرحلة الأساس من تأسيسه النظري؛ بإنجازه لقراءات ماركسية متنوعة؛ كما ساهم في تحرير الصحافة الماركسية العلنية منها والسرية؛ وترجم كتاب "الأدب فى عصر العلم" ‏للكاتب الانجليزى هيمان ليفى؛ كما شارك في خضم الصراع السياسي الدائر؛ سواء بين مجمل القوى الوطنية ضد الاحتلال الإنجليزي والرجعية المصرية من جهة؛ أو في الصراعات الفكرية والسياسية بين القوى الوطنية واليسارية نفسها؛ من الجهة الأخرى.

    إن رفعت السعيد في كتاباته لتاريخ الحركة اليسارية المصرية يوضح بان عبد الخالق كان يشكل تيارا راديكاليا وسط كوادر الحركة الديمقراطية للتحرر الوطني (حدتو)؛ وأنه كان يردد مقولة لينين بان الحزب يقوى بتطهير نفسه من العناصر الضعيفة. ولذلك فقد كان ضد كل محاولات التساهل والوحدة الشكلية مع العناصر –التي يراها ضعيفة – داخل حدتو؛ او في العلاقات مع غيرها من منظمات اليسار المصري المتعددة حينها.

    إن هذا النهج سيتواصل داخل السودان؛ وسوف تظهر الروح الصدامية لعبد الخالق في مختلف الصراعات والاختلافات التي جرت في صفوف الحركة الشيوعية منذ رجوعه إلى السودان في العام 1949وحتي استشهاده في عام 971.

    إن إخلاص عبد الخالق؛ ومجمل الشيوعيين السودانيين؛ للمرحلة المصرية؛ يمكن أن نجده في صورة رمزية ؛ في تسمية صحيفة الجبهة المعادية للاستعمار؛ والحزب الشيوعي من بعد؛ ب"الميدان" ؛ والتي أخذت اسمها من اسم مكتبة الميدان؛ والتي كانت تملكها حدتو في القاهرة؛ وكانت المصدر الأساس للثقافة والتكوين الفكري لذلك الرعيل الأول من الماركسيين السودانيين في مصر آنذاك .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-06-2004, 11:31 PM

mahdy alamin
<amahdy alamin
تاريخ التسجيل: 07-01-2004
مجموع المشاركات: 2025

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الزميل العزيز
    ونحن الآن في ذكرى 19/يوليو ولن ننسى الحركه التصحيحيه
    والديكتاتور نميري الذي يقبع آمنا الآن بوسط الشعب السوداني البسيط
    (للأسف)
    الشكر والتقدير لك على هذا الموضوع الرائع ولكننا لابد أن نذكر
    ايضا الشفيع وأبوشيبه وفاروق وبابكر وهاشم وجميع شهداء الحريه

    برغمك يا رخيص الدم حنتقدم
    وتتبدد هموم الشعب تتبدد
    وتتجدد أماني الشعب تتجدد

    عبده حبيبي عايد
    عايد ألف عايد
    من بين الشدايد
    في هوج الليالي
    جرحه ألكان بلالي
    في الشارع علامه
    طال في الدنيا قامه
    وزاد في العين وسامه
    وعايد لسه عايد
    عايد بالسلامه
    عبد الخالق محجوب

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-07-2004, 00:36 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: mahdy alamin)

    الاخ العزيز وزميل البورد مهدي الامين

    تحية طيبة ومرحبا بك ..

    يمكن ان نأتي للنقاش حول انقلاب 19 يوليو 1971؛ وقد تمت عدد من النقاشات بالمنبر من قبل؛ ولكن تميزت عموما بانها فطيرة وعاطفية ومتحيزة.

    عما ذكرتهم من رجال؛ فنحن نقدرهم جميعا كشهداء؛ وسيجد الشهيد الشفيع احمد الشيخ اهتمامنا كاحد قادة الحركة العمالية الحديثة في السودان؛ وربما فرغنا مقالا للكتابة عنه؛ وهو الذي وثقت لهبعد موته العديد من المنظمات والاشخاص؛ اذكر منها كتابا اصدره اتحاد النقابات العالمي؛ ومجموعة رسائل كتبتها الاستاذة فاطمة احمد ابراهيم بعد استشهاده عن اغتياله لاطراف شتي؛ ومساهمات اخري.

    كما اشكرك علي المقطع الشعري الجميل؛ واتسائل ما علاقة البيت " عائد لسه عائد؛ بمفاهيم العودة والبعث كما تجلت في افكار المسيحية والمهدي المنتظر وقدماء المصريين - اوزيريس-الخ ؛ وقد قرأت لهادي العلوي انه بعد قتل عبدالكريم قاسم فانالكثيرين من البسطاء قد رفضوا واقعة قتله؛ وقالوا انه سيعود - مثلما سيعود امام الشيعة الغائب غيبة كبري منذ قرون.

    نفس الشي قيل عن عبدالفتاح اسماغيل في اليمن؛ عندما قتل في الثمانينات؛ حيث زعم البعض من محبيه انه لم يقتل؛ وقال البعض الاخر انه سيعود؛ فكيف تتم عودة عبدالخالق؛ بتكرار تجربته وعبر الحزب الشيوعي - كما يقول محجوب شريف - ام باستخلاص الحكمة من هذه التحربة؛ واضافتها لرصيد الشعب من الوعي والتقدم للامام وفينا بعضا من ذكراه ورؤاه؛ دون تقيد بمسالب تجربته ومسالب جيله؟

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-07-2004, 01:53 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    لا ازال اطالب العضو طه جعفر بان يكشف لنا من غير اسمه واين وكيف؛
    وأن يلتزم باداب الحديث؛ احتراما للشخصية التي يناقشها البوست علي الاقل؛
    ان لم يكن له احترام لنفسه والاخرين!!

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-07-2004, 07:35 AM

Saifeldin Gibreel
<aSaifeldin Gibreel
تاريخ التسجيل: 03-25-2004
مجموع المشاركات: 4054

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الأخ عادل عبدالعاطى هذا عمل كبير أتمنى أن تسرع الخطى فى أنجازه.
    وأزكر عند زيارة الدكتور عبدالله على ابراهيم الأخيرة الى كاليفورنيا قد تطرقنا لشخصية الدكتور عبدالوهاب زين العابدين ودوره الريادى فى الحركة السياسية السودانية والحزب الشيوعى السودانى,بل ويمكننى أن أساعدك فى عملية الأطلأع على مزكرات الدكتور عبدالوهاب لما لى من علأقات بهذه الأسرة الفاضلة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-07-2004, 07:43 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Saifeldin Gibreel)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-07-2004, 08:05 AM

الواثق تاج السر عبدالله
<aالواثق تاج السر عبدالله
تاريخ التسجيل: 04-15-2004
مجموع المشاركات: 2120

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الاخ عادل

    لك خالص التحية والود

    نحتاج كثيرا لمثل هذا الجهد وهذا العمل الخلاق من التوثيق

    واعتقد ان اهمية العمل الموثق تكمن فى حيادته كما يقوم عليه هذا

    العمل الذى بداته واتمنا ان يتواصل بنفس هذه الروح بعيدا عن الامزجه

    الشخصية والاختلاف فى الراى والانطباعات الشخصية .

    فالتاريخ تاريخ لا يتاثر بالانطباعات والاراء الشخصية والاهواء

    فلك التحية
    وان اختلفنا فى موضوع سابق نتفق الان فى موضوع اخر

    وهكذا هى الحياة افتراق لتلاقى واختلاف لاتفاق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-17-2004, 08:41 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: الواثق تاج السر عبدالله)

    الاخ الواثق

    شكرا للمرور من هنا وعلي المساهمة القيمة؛
    والتي لا املك الا ان اوافق عليها حملة وتفصيلا

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-17-2004, 08:48 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    سنوات 1949-1964
    او بزوغ قائد من طراز جديد:

    أن عبد الخالق ؛ بعد رجوعه إلى السودان نهائيا؛ عام 1949؛ بعد إصابته بداء الصدر؛ وعلاجه في مستشفي العباسية؛ قد أنجز تحولا نوعيا في داخل الحركة الماركسية الوليدة داخل السودان. إن عبد الخالق والذي قد أتى في إجازتين ؛ في عامي 1947 و 1948؛ كان قد خاض مع غيره؛ صراعا ضد ما أسموه بالاتجاه الذيلى داخل الحركة السودانية للتحرر الوطني (حستو)؛ والتي كانت قد تأسست عبر توحد الحلقات الماركسية السودانية عام 1946؛ والذي وفقا لهم حصر نشاطها ضمن نشاطات أحزاب الطبقات الوسطى.
    ويزعم مؤرخو الحزب الشيوعي السوداني؛ انه رغم وجود الحركة كتنظيم؛ إلا أن قيادتها قد اخفت ذلك الوجود المستقل؛ وكانت تعمل كعناصر متطرفة من داخل أحزاب الطبقة الوسطى(الاتحاديين أساسا وحزب الأشقاء تحديدا). ان البعض قد رأي في ذلك الصراع بعضا من شوفينية العناصر الشمالية داخل الحركة؛ والتي لم تطق أن تعمل تحت قيادة عنصر من أصول نوبية وجنوبية؛ وهى الأصول التي انتمى إليها عبد الوهاب زين العابدين عبد التام؛ أول سكرتير عام للحركة؛ وابن زين العابدين عبد التام؛ أحد نشطاء وقواد ثورة العام 1924. إننا لا نملك من الحيثيات ما يؤكد أو ينفي هذا الزعم.
    على كل حال فان صراع العام 1947 قد افرز بناء أول لائحة للحركة؛ وصعود عوض عبد الرازق إلي قيادة التنظيم؛ وصعود عبد الخالق ومناصريه إلى قوام اللجنة المركزية. كما شهد ذاك العام بداية توجهات الحركة الجادة تجاه العمال؛ حيث أنجز عبد الخالق زيارتين لمدينة عطبرة؛ مركز الحركة العمالية الناهضة.
    إن هذا الجهد مربوطا بوجود النواة اليسارية وسط العمال؛ قد افرز مع عوامل أخرى؛ بناء أول تنظيم نقابي جماهيري في تاريخ السودان؛ وهو هيئة شؤون عمال السكة الحديد ؛ في عام 1947؛ وهى التي سيكون للماركسيين الدور الكبير في إنشائها وفي قيادتها فيما بعد؛ وان لم يكن هو الدور الوحيد؛ حيث ساهم في إنشائها بنفس القدر؛ وخصوصا في مراحلها الأولى؛ الاتحاديين و"شيوخ العمال".
    إن هذه الهيئة - النقابة؛ ستصبح الدعامة الأولى والنموذج المحتذى لبناء كل الحركة النقابية لجماهير العمال والموظفين والمزارعين؛ وكذلك لحركة النساء والشباب والطلاب؛ في نهاية الأربعينات من القرن الماضي .
    في العام 1949؛ تفجر الصراع الثاني داخل الحركة (حستو)؛ والذي كان من نتيجته إبعاد عوض عبد الرازق عن قيادة التنظيم؛ واختيار عبد الخالق سكرتيرا عاما للحركة؛ وهو الموقع الذي سيحتله؛ حتى استشهاده في العام 1971. إن هذا الصراع قد أُرخ له في الحزب الشيوعي بأنه صعود الجناح الثورى لقيادة التنظيم. كما رأى فيه خصوم وأعداء عبد الخالق العلامة الأكيدة على نزعاته التسلطية؛ كونه انقلب على حليف الأمس.
    إننا نعتقد ان هذا الصراع؛ رغم دواعيه الفكرية والسياسية والتنظيمية؛ والتي رصدتها مصادر التأريخ للحركة اليسارية السودانية؛ من مختلف الاتجاهات؛ إلا انه كانت له مبرراته في طبيعة شخصية كل من القائدين: عوض عبد الرازق وعبد الخالق محجوب.
    إن هاتان الشخصيتان؛ تعبران بشكل ما عن تيارين في العمل الفكري و السياسي حينها. فعوض عبد الرازق الذي أتى للماركسية من صفوف الحركة الاتحادية؛ ومن مواقع العمل الجماهيري؛ قد كان يمثل نمط الزعيم الجماهيري الشعبي؛ المائل للعمل الخطابي والذي يرى ذاته فيه؛ والذي يتجاوز الاختلافات الفكرية في ظل الاتفاق السياسي؛ وفي نفس الوقت لا يولى القضايا التنظيمية اهتماما كبيرا. انه عبر بامتياز عن نمط القيادة الخطابية الجماهيرية التى كانت موجودة في أوساط الاتحاديين؛ والتي عبرت عنها بجدارة زعامة إسماعيل الأزهري.
    أما عبد الخالق فقد كان مفكرا ومنظما؛ ممن بدأ حياته السياسية في الحركة الشيوعية. إن إمكانيات عبد الخالق الخطابية لن تتبلور وتظهر إلا في فترة متأخرة نسبيا؛ إلا إن قدراته النظرية والتنظيمية ستظهر من البداية. وفي مقابل النفوذ الجماهيري الزعامي للقائد التقليدي (الكاريزمي)؛ سعى عبد الخالق الى بناء النفوذ التنظيمي للحزب ومؤسساته.
    إن هذه الاختلافات التي تبدو للوهلة الأولى اختلافات في المزاج وفي القدرات؛ إنما تعبر في الحقيقة عن مؤسستين مختلفتين للقيادة؛ مؤسسة القيادة التقليدية الجماهيرية الزعامية؛ ومؤسسة القيادة الحزبية الفكرية – التنظيمية. إن انحياز كوادر حستو في هذا الصراع لعبد الخالق إنما كان اختيارا للمؤسسة الأخيرة ؛ الأمر الذي سيلقى ظلاله على مجمل تطور الحركة الشيوعية في السودان لربع قرن تقريبا؛ وهى فترة قيادة عبد الخالق الفعلية للتنظيم الشيوعي السوداني(1949-1971) .
    لهذا نزعم؛ أن الحزب الشيوعي السوداني؛ ورغم نجاحه في بناء حركة جماهيرية ديمقراطية مستقلة عن القوى التقليدية وواسعة نسبيا ( النقابات اساسا)؛ إلا انه ظل وبقى حزبا للكادر؛ لا حزبا جماهيريا؛ وقد كان موليا الالتزام التنظيمي والاقتناع الأيديولوجي – لا بالبرنامج فقط وإنما بمجمل النظرية – اهتماما كبيرا . إن القاري لكتاب عبد الخالق محجوب << لمحات من تاريخ الحزب الشيوعي السوداني>> ؛ والمكتوب في عامي 1960-1961؛ والذي يعرض طرفا من مبررات صراع العامين 1947-1949؛ يجد مجمل منهجه –في بناء الحزب - مسطرا بصورة جلية هناك .
    إننا في حديثنا عن شخصية عبد الخالق؛ وعن بزوغ نجم قيادة جديدة؛ لا يمكننا أن نتجاهل الاتهامات الموجهة لعبد الخالق بحب القيادة؛ وبتصفية كل العناصر التي يمكن أن تهدده في موقعه القيادي؛ والتي يصر عليها احمد سليمان في كتاباته.
    ورغم أن الطبيعة الستالينية للحركة الشيوعية في وقتها؛ وسيادة مؤسسة القيادة الأبدية فيها؛ قد تكون ذات تأثير على شخص عبد الخالق وتصوراته للقيادة؛ كما ان ضعف الآليات الديمقراطية في التنظيمات العقائدية لحل خلافاتها دون انقسامات وأبعاد وتصفية ؛ قد تكون ذات اثر في مجمل الصراعات المدمرة التي عرفتها تاريخ الحركة الشيوعية العالمية ؛ والتي اكتوت بنارها أيضا هذه الحركة في السودان؛ إلا إن واقع الحال يبرهن على ضعف هذه الاتهامات؛ وعلى خطأ طابعها المطلق.
    إن وقائع التاريخ تثبت أن عبد الخالق – رغم كل صداماته وصراعاته - كان يسعى لنمط من القيادة الجماعية ؛ وفق توزيع جيد للأدوار وفق المقدرات الكامنة في القيادات والاحتياجات الملحة للتنظيم. إننا في الفقرات التالية نقدم بعض ما يثبت اعتقادنا هذا.
    ان التنظيم الجماهيري الديمقراطي الذي أنشأه الشيوعيون في نهاية العام 1953؛ باسم الجبهة المعادية للاستعمار ؛ والذي استمر نشاطه حتى العام 1958؛ قد كان في قيادته عبد الرحمن عبد الرحيم الوسيلة ؛ والذي ظل سكرتيرا عاما لذلك التنظيم وحتى انقلاب الفريق إبراهيم عبود في 17 نوفمبر 1958؛ وحل التنظيم ؛ كما إن عبد الخالق لم يكن من مرشحي ذلك التنظيم للانتخابات البرلمانية التي دخلها ذلك التنظيم.
    إن تقدير عبد الخالق لرفاقه القياديين قد تجلى في تقديره العظيم لشخصية الشفيع احمد الشيخ ؛ القائد العمالي الأشهر بلا منازع في تاريخ الحركة النقابية السودانية. ان عبد الخالق في كتابه: <<لمحات من تاريخ الحزب الشيوعي السوداني>>؛ وفي دفاعه أمام محكم عبود العسكرية؛ يذكر كيف أن الطبقة العاملة أقامت تنظيمات تتكسر على وحدتها كل المؤامرات؛ وانه مما يشرفه معرفته برجال عظام مثل الشفيع احمد الشيخ ؛ بنوا لطبقتهم وشعبهم المجد (النص بتصرف ؛ حيث لا يحضرني الأصل هنا) .. إن أي قائد -يمنيى أو يساري-؛ في تاريخ السودان؛ لم يتحدث عن رفيق له؛ من موقع قيادي؛ بمثل هذا الاحترام والتقدير والحب.
    ثم ما لنا نذهب بعيدا والحزب الشيوعي (وعبد الخالق شخصيا) قد رشح احمد سليمان لتولى مقعد الحزب الرسمي في وزارة أكتوبر الأولى؛ في حين لم يسع عبد الخالق لاحتلال ذلك المنصب. كما ان عبد الخالق بعد الثورة وإجراء أول انتخابات برلمانية بعدها؛ قد اختار لنفسه خصما صعبا لينزل أمامه مرشحا عن الحزب الشيوعي؛ ألا وهو الرئيس إسماعيل الأزهري؛ بما له من تاريخ ونفوذ وشعبية؛ في مهمة هي أشبه بالمستحيلة.
    فإذا كان عبد الخالق يتملكه حب الزعامة ويبحث عن القيادة بأي ثمن ؛ أما كان من الأجدى والأسهل له ان يرشح نفسه بدائرة أخرى ؛ يضمن له الفوز فيها ضعف مرشحها أمامه ؟
    قد يقول قائل في هذا الصدد؛ وقد قيل؛ ان عبد الخالق لم يختر نفسه لتمثيل حزبه في وزارة أكتوبر؛ ودفع بأحمد سليمان لأنه لم يرد ان يحترق سياسيا؛ وهو الذي كان يعرف ان هذه الوزارة لن تدوم طويلا؛ ولذلك لم يشأ أن يكون فيها كبش فداء؛ وهو زعيم الحزب الذي كان يتوقع لنفسه ولحزبه مستقبلا كبيرا.
    والرأي أعلاه في عمومه منطقي ؛ ولكنه في الواقع يتجاهل واقع الحياة السياسية السودانية والتي احتل فيها الساسة الوزارات ورئاسة الوزارات مرات عديدة وفي ظل حكومات مختلفة؛ ولم يحترقوا؛ أو لم يشاءوا أن يعترفوا بهذا الاحتراق. من جهة اخرى فان عبد الخالق وفي ظل اكثر الظروف ملائمة لم يسع لمنصب وزاري أو حكومي ؛ بل أن وزارة هاشم العطا المقترحة؛ والتي نسبوا هندستها إليه؛ قد ضاقت عن ان تجد له فيها مؤطئ قدم.
    إننا نعتقد ان أفق هذا الرجل ومفهومه للقيادة قد كان أوسع كثيرا؛ من مفاهيم الزعامة التقليدية ممثلة في احتلال المناصب سواء داخل الحزب أو في المناصب الحكومية.
    الاتهامات لعبد الخالق بالديكتاتورية ؛ لم تأت من طرف احمد سليمان ومعاوية إبراهيم ومجموعتهما؛ بل قد سبقهما فيه الكاتب صلاح احمد إبراهيم ؛ حيث وصف عبد الخالق بلقب انانسى ؛ أي إله القبيلة. كما أن عدد من الاتهامات لعبد الخالق تركز على ضيقه بالرأي الآخر داخل الحزب؛ وسعيه لتشويه وتحطيم حملة هذا الرأي؛ كما جاء في شهادة فاروق محمد إبراهيم .
    ان هذا الرأي يجد ما يناقضه ضمن وقائع الصراعات داخل الحزب الشيوعي. ففي أثناء الصراع الذي نشب عام 1952؛ رفض الكادر الفني لجهاز الطباعة الحزبي ان يطبعوا وجهة نظر قادة الجناح المناؤي لعبد الخالق في أدبيات الحزب الداخلية؛ وذلك لأنها احتوت حسب رأيهم على تجريح وتهجم على قيادة الحزب؛ فكان أن أقنعهم بتغيير رأيهم وطبع ما فيها؛ لدواعي حسم الصراع وتطوير الحزب؛ ... عبد الخالق محجوب! (من مذكرات عباس على حول مرحلة تأسيس الحزب الشيوعي؛ مجلة الشيوعي؛ العدد 153؛ العام1987)
    إلا إن المظهر الأكبر المناقض لهذه الاتهامات؛ يكمن في إن المؤتمر التداولي لكادر الحزب الشيوعي والذي انعقد في أغسطس 970 ؛ والذي حسم الصراع وللخلاف داخل الحزب ما بين جناحي عبد الخالق محجوب ومعاوية إبراهيم؛ قد ناقش وثيقتين طرحتا على عضوية الحزب وعلى المؤتمر(وثيقة عبد الخالق ووثيقة معاوية)؛ الأمر الذي اعترض عليه بعض أعضاء الحزب باعتباره خروجا على تقاليد الحزب والحركة الشيوعية واللائحة؛ حيث يجب ان تقدم وثيقة الأغلبية (القيادة) فقط. وفي الحقيقة فانه في طول تاريخ الحركة الشيوعية – من العام 1921إلى العام 1990؛ حاكمة كانت أم معارضة؛ لم يسمح للأقلية ان تقدم رأيها وتصورها مكتوبا ومطبوعا ومنشورا على كافة العضوية؛ على قدم المساواة مع تقرير سكرتير الحزب والأغلبية.
    إننا بهذه القراءة السريعة لا ننفي جملة وتفصيلا هذه الاتهامات؛ وإنما نزعم بأنها لا تتفق مع شخصية عبد الخالق والدور الثوري الذي رآه لنفسه وحزبه. إننا لا نذهب كذلك إلي ما قاله الناقد والقاص بشرى الفاضل ؛ والذي يرى أن في كل إنسان قوقعة من الذاتية تصغر أو تكبر ؛ وان الإنسان الكبير هو الذي يضغط هذه القوقعة في داخله إلي حدودها الدنيا؛ ويزعم بشرى الفاضل ان عبد الخالق محجوب كان من القليلين الذين يملكون اصغر قوقعة من الذاتية في الحياة السياسية والفكرية في السودان (من ندوة بجامعة الخرطوم –قاعة الشارقة – 1985) . ولكننا في كل الحالات نرى في عبد الخالق إنسانا اعظم قامة وأوسع أفقا واكثر انسجاما مع نفسه من مجموع كل منتقديه .
    رجوعا مرة أخرى إلى مرحلة التأسيس؛ فإننا نرصد أن عبد الخالق في سنوات الخمسينات قد مارس نشاطه على جبهتين: نشاطا وطنيا عاما؛ من خلال مشاركته في النشاط الوطني التحرري العام؛ ومن خلال مشاركته في النشاط الجماهيري لحزب الجبهة المعادية للاستعمار؛ وقد كان في مجمله نشاط صحفيا وخطابيا وجماهيريا؛ ونشاطا حزبيا تجلى في تزعمه للتنظيم الشيوعي السري وقتها؛ وفي صياغته للخط النظري والسياسي والتنظيمي لذلك التنظيم؛ والذي تكرس في قيام مؤتمريه الثاني والثالث؛ في عامي 1952و 1956.
    في هذا الإطار ؛ فقد لعب عبد الخالق دورا رئيسيا في تأهيل ذلك التنظيم لان يخرج للعلن كحزب سياسي معترف به. هذا الدور نجده في محاولة إضفاء الصفة القانونية علي التنظيم؛ في مطالبة عبد الخالق لرئيس الوزراء في العام 1957؛ بالسماح بتكوين حزب شيوعي سوداني؛ الأمر الذي ووجه بالرفض والتجاهل من قبل السلطات " الوطنية "؛ وفي الكتابة والنشر كشيوعي والدفاع عن الشيوعية في الصحف؛ وفي بداية طرح الحزب الشيوعي لوجهه المستقل؛ و خاصة في الندوات الجماهيرية والبيانات التي بدأ ينشرها في الصحف.
    لقد كانت أول ندوة يتحدث فيها عبد الخالق باسم التنظيم الشيوعي مباشرة في مدينة عطبره في عام 1957؛ حيث طالب بتكوين جبهة من " الاتحاديين بجناحيهم وحزب الجبهة المعادية للاستعمار والجنوبيين والشيوعيين". إن عبد الخالق سيكون طوال فترة السنوات 1949-1964 الوجه العلني الأول للتنظيم الشيوعي – غير المعترف به رسميا – . إن ضمان علنية وقانونية نشاط الحزب الشيوعي لن تتم إلا بعد ثورة أكتوبر 1964؛ والتغييرات التي أحدثتها في الخارطة السياسية آنذاك .
    في خلال فترة حكم الفريق إبراهيم عبود 1958-1964؛ ساهم عبد الخالق في نشاط الحزب الشيوعي ومجمل القوى الوطنية ضد هذا النظام؛ واصبح لفترة المطلوب الأول لجهاز البوليس السياسي وقتها. إن عبد الخالق الذي اعتقل لاحقا ؛ ونظمت له ولرفاقه محكمة باسم " قضية الشيوعية الكبرى"؛ وقد قضى فترة تتعدى العامين في السجون.
    إن محمد احمد المحجوب سيقدم صورة إيجابية عن فترة اعتقاله المشتركة مع عبد الخالق محجوب. وهو يحكى كيف انه عرف عبد الخالق جيدا في هذه الفترة؛ وكيف انه وصل إلى القناعة بان الحزب الشيوعي السوداني تحت قيادته هو حزب سوداني مستقل ؛ وان عبد الخالق قد نأى به عن أي نفوذ أجنبي؛ حيث يقول:
    "إنني اعرف عبد الخالق محجوب منذ 30 سنة كان يتحلى بنزاهة وشجاعة بالغتين وكانت الأخلاق السودانية تأتى فى الطليعة فى تفكيره السياسي. وقد ساهم كثيرا فى إيجاد توافق بين تاريخ السودان الإسلامي والآراء الماركسية الثورية. وهذا ما يجعلني دائما اصف الحزب الشيوعي السوداني بأنه حزب سوداني صرف لا يدين بالولاء لموسكو أو أي بلد شيوعي آخر فى العالم". (محمد احمد محجوب :<< الديمقراطية في الميزان>> -دار جامعة الخرطوم للنشر).
    إن النضال السياسي للحزب الشيوعي ضد نظام عبود؛ والموثق له في كتاب " ثورة شعب "؛ وغيره من المقالات والكتب؛ ودور عبد الخالق شخصيا في هذا النضال؛ قد أهلا الحزب الشيوعي لان يكون الحصان الأسود؛ في حلبة الحياة السياسية السودانية بعد ثورة أكتوبر 1964.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-17-2004, 04:22 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 01-04-2003
مجموع المشاركات: 7813

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الأخ الأستاذ عادل،
    تحياتي، وعاطر التهاني، والتقدير، على هذا الجهد المقدر.
    شخصية الأستاذ الشهيد عبد الخالق محجوب تستحق، عن جدارة، هذا الاهتمام الكبير من شخصك الكريم. فهو رمز وطني، جمع بين الأصالة والمعاصرة، في سمت مهيب. فقد كان، في تقديري، متصوفاً، متنكراً في هيئة الفكر الغربي الشيوعي، الذي كان، في كثير من تجلياته، يحكي التصوف -في معاني إشاعة الماء والنار والكلأ بين الناس بالتساوي- بصورة لم يألفها الوسط الثقافي السوداني.
    لقد كان سودانياً محضاً. ولكن على الرغم من ذلك كان كوكبياً في تصوره لآلام الإنسان، وضرورة التعبير عن آماله وأحلامه، وضرورة ترجمتها إلى واقع. وربما لهذا يشير محمد أحمد محجوب عندما يقول بوطنية التفكير الشيوعي عند عبد الخالق.

    ألاحظ نزوعك، المتأني، لتحري الأمانة. وما أعظم هذه الخصلة عند كتابة التاريخ! كما ألاحظ أنك تعطي الرأي والرأي الآخر فرصتهما. ثم إنك لا تتردد عن توضيح ما تراه بينهما، أو ميلاً تجاه أحد الأراء دون الآخر، إن كنت ترى بأن الحجة الموضوعية تسند الرأي الذي ترجحه. وهذا، لعمري، دأب المؤرخين الأفذاذ، الذين أرجو، مخلصاً، أن تكون أنت منهم. فإنك تملك كل مقومات المؤرخ الأمين للتجربة اليسارية في السودان، خاصة وأنك عايشت مكابداتها منذ سن مبكرة، وفي معقل من أهم معاقلها، هي مدينة عطبرة. ثم إنك تملك أدوات النظر إليها، نظرياً ومنهجياً.

    أرجو ألا تشغل بالك بمن يحاولون التشكيك في مصداقيتك، أو تعكير صفاء معيتنا مع الأستاذ الشهيد عبد الخالق محجوب. فإن للرجال، والنساء، الأفذاذ سطوتهم، التي يجدر التأدب معها.

    وفي هذه العجالة أود أن أفيد بأن الأستاذ عبد الخالق محجوب كان ذا صلة وثيقة بالأستاذ محمود محمد طه. وذلك لدرجة أن عبد الخالق أطلع الأستاذ على انقلاب يوليو قبيل حدوثه. وقد شدد الأستاذ عليه الوصية بأن يقلع هو، وصحبه، عن نية الإنقلاب. ولكن، فيما رواه الرواة، فإن عبد الخالق كان مصمما على المضي قدماً في هذا الأمر بعناد شديد، عرف به -حين يعتزم أمراً.

    ربما يفيدنا بعض قدامي الجمهوريين بهذا الشأن بصورة أفضل. وربما يكون عند الأخ دكتور النور حمد بهذا الشأن تفاصيل أوفى. وأحب أن أؤكد ههنا بأنني لا أورد ذلك من باب الوقائع التاريخية، بل من باب التأكيد على عمق الصلة بين الأستاذ محمود وعبد الخالق، بالصورة التي يبث له فيهاأشجانه عن خطط الحزب، وأدق أسرار العمل السري فيه!

    على الرغم من هذه الصلة العميقة، لاحظت بأنك لم تذكر الأستاذ محمود محمود طه في سياق حديثك عن الوطنيين، والحركة الوطنية، في الأربعينيات والخميسنيات من القرن الماضي. وهذه الفترة بالذات هي التي بدأت وتقوت فيها علاقة عبد الخالق بالأستاذ محمود. فقد كان عبد الخالق دائم الزيارة للأستاذ محمود، فيما علمت ممن عاصروا تلك الفترة. وبما أنني لم أصبح جمهورياً إلا بعد استشهاد عبد الخالق، حيث انضممت للحركة الجمهورية في العام 1977 فإنني لم أتشرف بلقاء عبد الخالق في حضرة الأستاذ محمود، كما أنني لم أتشرف بلقائه في غيرها. ولكنه قريب للغاية من وجداني باعتباره سودانياً متفرداً، مثل الأستاذ محمود، لم ينسلخ من سودانيته بسبب تبنيه لفكر جديد، عكس ما صار إليه معظم الشيوعيين ممن لم يفهموا جوهر الإنسان السوداني، ولم يفهموا جوهر الفكر الماركسي نفسه. هؤلاء أصبحوا متهوسين وطائفيين، مثلهم مثل بقية المتهوسين والطائفين في السودان. ولهذا السبب أصبح الحزب الشيوعي طائفة، أو قوة رجعية، أخرى، في محيط متلاطم من الحيوية السودانية تجاه تكوينات جديدة، ترفض الطائفية والرجعية!

    أرجو ألا يفسد عليها أحد هؤلاء مهابة الوقوف أمام الأستاذ الشهيد عبد الخالق محجوب، فيفسد علينا هذا الوقوف الشجي، الممتعن بسبب الجملتين الأخيرتين! وإن فعل فإنه سيؤكد ما نقول به!

    أرجو أن تسمتر في سرد هذه السيرة العطرة، فإن فيها عبر كثيرة. ولا شك عندي بأن عبد الخالق محجوب لو كان ولد بعد أن تطورت الفكرة الجمهورية، وطرحت في الساحة السودانية، وقبل تسنمه لدفة القيادة في الحزب الشيوعي، لأصبح من أميز الجمهوريين!

    وماذاك إلا لأن عبد الخالق كان يبحث عن فكر يوفق بين أصالته وروحانيته السودانية، وبين معطيات الحياة المعاصرة وتحدياتها، وتسخير هذه المعطيات لخدمة الإنسان، من حيث هو إنسان -رجلاً كان أو إمراًة، دينياً كان أولا دينياً، أسوداً كان أم أبيض،...إلخ. وربما كان هذا هو سر عمق العلاقة المتنامية بين عبد الخالق والأستاذ محمود. وسيخبرك كثير من الجمهوريين، وغير الجمهوريين، بأن العلاقة كانت متنامية بصورة ملفتة، للدرجة التي يأتمن فيها عبد الخالق الأستاذ محمود بأسرار حزبه الدقيقة، والتي قد يترتب على إفشائها خطر عظيم! ولا بد من ملاحظة أن بعضر هذه الأسرار لم تكت تعلم بها بعض قيادات الحزب النشيوعي نفسها، خل عنك أن تبث لأحد خارج الحزب!

    أرجو أن يجد هذ1 الموضوع حظه من النقاش من قدامى الإخوان الجمهوريين، الأعضاء في هذا المنبر. وأخص منهم أصحاب الخلفية اليسارية، من أمثال الدكتور النور محمد حمد، والأستاذ خلف الله عبود، وغيرهم.

    وفي الختام، لك عميق شكري على هذه النفحة الطيبة، من هذه السيرة العطرة، لهذا الشامخ الحي أبداً، الشيهد عبد الخالق محجوب!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-17-2004, 05:37 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    أخي العزيز دكتور حيدر

    شكرا لك علي هذه المداخلة القيمة؛ والتي اضائت جوانب جددة من سيرة عبدالخالق محجوب؛ ومن سيرة الاستاذ محمود؛ ومن سيرة التلاقح بين فكرنين وشخصييتين من الشخصيات العظيمة في تاريخ السودان الاحدث.

    كان الاستاذ محمود مثالا للاشتراكي الفطري؛ وكانت مواقفه في اواخر الثلاثينات واول الاربعينات في عطبرة وغيرها؛ دلالة علي روحه الاشتراكي الاصيل؛ كما ان عبدالخالق لم يكن ينظر الي متاع الدنيا؛ وهو وان تبني الاشتراكية العلمية؛ وكان ماديا جدليا في نظرته للكون؛ الا انه كان فيه شي من الصوفي؛ في تنكره للذات ورؤيته للهدف العام؛ مما اشرت اليه متفضلا.

    اعرف ان الاستاذ محجوب التجاني؛ قد كتب مقالا مطولا - بالانجليزية- يقارن فيه بين شخصيتي وفكر عبدالخالق محجوب ومحمود محمد طه؛ والمقال مطبوع عندي وان كنت لا املك نسخته الالكترونية؛ والتي ان وفقت في الحصول عليها؛ فساقوم بتشرها هنا ..

    كما عندي مخطوطة عن علاقة الماركسية بالصوفية؛ او قل علاقة الماركسيين السودانيين بالصوفية؛ كتبتها علي قاعدة نقاش سابق بالبورد؛ ثم اهملتها؛ وقد شجعتني كلماتك الطيبة علي الاهتمام بها؛ وساقوم بطباعتها ونشرها بشكل منفصل هنا؛ حتي تأخذ حقها من النقاش.

    لا اعرف الكثير عن ما رويته من مكاشفة الاستاذ عبدالخالق للاستاذ محمود بالنية في انقلاب يوليو؛ ولا اعلم اين التقيا؛ ولكن اعلم ان الاستاذ محمد المهدي المجذوب قد كان من المرشحين لوزارة يوليو؛ كوزير للثقافة علي ما اذكر؛ وقد كان محمد المهدي المجذوب يشكل رابطا - في شخصه- بين التيارين؛ الجمهوري والاشتراكي؛ بمواقفه الطيبة من التيارين؛ ولا ريب ان اختياره من قبل عبدالخالق لذلك المنصب المهم؛ انما يعبر عن رغبة عبدالخالق في كسب التيار الجمهوري لدعم السلطة الجديدة؛ وان كانت علاقة المجذوب مع الجمهوريين في تلك الفترة تحتاج لتمحيص.

    اوافقك القول علي تحويل البعض لشخصيتي عبدالخالق ومحمود محمد طه الي اقانيم؛ وممارسة نوع من الطائفية الجديدة؛ والتي كان الرجلان اكثر ما يكونا بعدا عنها؛ ولكن في الغالب يعجز الكثير من الناس عن تلمس خطي مثل هؤلاء العمالقة؛ لكن ما بذروه يمكث في الارض؛ وان لم ينهض به الورثة - الفكريين والسياسيين - "الشرعيين"؛ فان هناك اجيال جديدة ممن ستنظر لهذا الارث بوعي؛ وتستخلص منه الحكمة الكامنة.

    شكرا لك ولجهودك في هذا المجال.

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-17-2004, 06:08 PM

Haydar Badawi Sadig
<aHaydar Badawi Sadig
تاريخ التسجيل: 01-04-2003
مجموع المشاركات: 7813

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    شكراً عزيزي عادل على التداخل الفوري المفيد. هذا يشكل عندي معنى التلاقح الحقيقي، فإن الاستاذ محمود، وعبد الخالق، يتوالدان ملا يين المرات، من خلال هذا النوع من التلاقح الخلاق. نعم، يتوالدان، في قلبي وفي قلبك وفي قلوب الملايين، وفي عقلي وفي عقل والملايين، وفي مواقفي الحسية والمعنوية، في سائرالجسد وموقفه من قضايا الإنسان. إنهما في ذراي أجسادنا ودراريها، لأنهما، ومن صنعوا من مادتهما الخصيبة، لا يعرفون للموت سبيلاً. والعجيب أنهما اختارا الموت لاجل الحياة: الحياة الكريمة الخالدة، المخلدة لنماذجهما، والباعثة لهذا الخلود في ثنايانا في الصحو والمنام!!

    وددت أن لو كان لي الوقت للإسترسال، فإن في النفس الكثير مما يمكن أن يقال في محرابي الأستاذ محمود محمد طه والأستاذ عبد الخالق محجوب، بهما وعنهما. وسيكون من دواعي سروري أن أقرأ إسهام الدكتور محجوب التجاني لو تكرمت به علينا، فإنني لم أحظ بالاطلاع عليه بعد. كما أنني سأنتظر ما وعدتنا به من تنزيل لمواد -تبدو ذات قيمة عالية من كتاباتك التي لم نقرأها بعد- في هذا الباب الهام من أبواب التاريخ السوداني الحديث.

    * ملحوظة:
    مازلت عند حرصي على مراجعة المادة التي أرسلتها لي بالبريد الإلكتروني. وقد شغلتني شواغل كثيرة عن رجوعي لك بإفادة حولها. آسف، شديد الأسف، للتأخير. وأعدك بأن أنظر فيها غداً، ثم أفيدك. وستساعدني كثيراً إن أرسلتها لي مرة أخرى. فإني أتنقل بين عدد من الأجهزة، في أكثر من موقع، ولا أعرف أين حفظت تلك المادة! وإن تيسر لك فعل ذلك فإن عنوان بريدي هو:
    [email protected]
    وإن لم يتيسر فبت هانئاً، فإني سأجد المادة المعنية بجهد قليل لا أستكثره على أمثالك، أيها العزيز!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-21-2004, 05:03 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Haydar Badawi Sadig)

    Thanks Dr. Haidar
    I will come back

    Adil
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-21-2004, 05:03 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    عبد الخالق غداة ثورة أكتوبر
    من زعيم حزبي إلى قائد وطني

    ان عبد الخالق الذي مارس العمل السياسي كالوجه الأول البارز للشيوعيين؛ وتحت رايات الجبهة المعادية للاستعمار؛ في طوال الفترة ما قبل الحكم العسكري؛ قد ارتفع بنضال الحزب الشيوعي ومجمل قوى اليسار إبان حكم الجنرال عبود (1958-1964)؛ ليصبح أحد قادة الحركة السياسية السودانية عشية وغداة ثورة أكتوبر 1964. إن أحد الصحفيين العالميين قد كتب من الخرطوم بعد ثورة أكتوبر قائلا: "إن في السودان ثورة اجتماعية يقودها رجل غامض يسمى عبد الخالق محجوب ".
    إن ثورة أكتوبر1964 ستطرح عبد الخالق محجوب ليس كمجرد زعيم حزبي فحسب؛ وإنما كقائد لتيار جديد ومتعاظم الأهمية في الحياة السياسية السودانية ؛ وهو ما نطلق عليه تعبير التيار اليساري. إن هذا التيار وقتها يشمل الحزب الشيوعي؛ لكنه لا يقتصر عليه؛ بل يمتد تأثيره إلي الحركة النقابية والطلابية والنسوية ؛ التنظيمات اليسارية (الاشتراكيين العرب؛ الاشتراكيين الديمقراطيين)؛ حركات قوى الريف النامية؛ حركة الضباط الأحرار؛ والعديد من الشخصيات السياسية والفكرية والعلمية الغير منضمة تنظيميا لهذه الحركات؛ ولكنها متأثرة بها ومحسوبة عليها.
    ان قوى اليسار هذه ستتأهل تحت قيادة عبد الخالق محجوب بعد ثورة أكتوبر 1964؛ لتكسر التنافس التقليدي بين حزب الأمة والاتحاديين في شمال السودان؛ بإدخال طرف جديد في حلبة الصراع السياسي. إن قوى القديم واليمين ستجتمع في مواجهة هذا البديل الجديد؛ مدعومة في ذلك بحركة الأخوان المسلمين الناشئة؛ فتقدم على أول انتهاك للقواعد الديمقراطية ونص الدستور؛ في قضية حل الحزب الشيوعي في العام 1965؛ وطرد نوابه من البرلمان. هذا الحل الذي سرى طوال الفترة الديمقراطية الثانية؛ والذي بقى مع ذلك قرارا اداريا في المقام الأول؛ لم يمنع نشاط الشيوعيين؛ أو كما عبر عن ذلك عبد الخالق شخصيا بان: " حل الحزب الشيوعي قضية لا يملكونها".
    وقد تواصل هذا النهج؛ من انتهاك القواعد الديمقراطية؛ في عدم الاعتراف بحكم المحكمة الدستورية؛ والرافض لقرار الحل؛ والحاكم بعدم دستوريته ؛ وفي تقنين الديكتاتورية المدنية تحت مشروع الدستور الإسلامي؛ كما انعكس التكتل المضاد في توحيد صفوف القوي اليمينية؛ كما جرى من توحيد حزبي الوطني الاتحادي و الشعب الديمقراطي في الحزب الاتحادي الديمقراطي؛ وفي توحيد حزب الأمة من جناحي الصادق المهدي والهادي المهدي؛ بل في محاولات إنزال مرشح واحد ممثلا لليمين؛ في الانتخابات الرئاسية المقترحة؛ والتي قطعها انقلاب مايو 1969.
    ان المتابع للأحداث السياسية طوال فترة ما بعد أكتوبر 1964 ؛ سيجد عبد الخالق مشاركا في كل الأحداث والنشاطات الوطنية ؛ ومبادرا في توحيد وتجميع التيار اليساري والاشتراكي. فنجده مساهما في مؤتمر المائدة المستديرة لحل قضية الجنوب وإيقاف الحرب الأهلية (مارس 1965)؛ واحد قواد هيئة الدفاع عن الديمقراطية (1965)؛ وهيئة الدفاع عن الوطن العربي (1967) ؛ وعضوا أساسيا في اللجنة التمهيدية لوضع ميثاق الجبهة الاشتراكية (196 ؛ وغيرها من النشاطات. إننا لا نجانب الحق إذا قلنا أن عبد الخالق محجوب قد اصبح رمزا وقائدا لكل قوى الجديد التي خرجت عن الولاء للطائفية؛ واتجهت صوب اليسار؛ والتي ارتفع صوتها عاليا بعد ثورة أكتوبر 1964.
    ان عبد الخالق والذي كان في رأينا مدركا لدوره هذا؛ قد سعى إلي تقنينه من خلال الانتخابات البرلمانية. وفي هذا فقد ترشح ثلاث مرات عن دائرة ام درمان الجنوبية الجغرافية؛ المرة الأولى ضد إسماعيل الأزهري ؛ والمرة الثانية والثالثة ضد احمد زين العابدين ؛ الرجل القوى للاتحادي الديمقراطي؛ في دائرة محسوبة تقليديا للاتحاديين.
    إن عبد الخالق سيخسر الانتخابات في المرة الأولى مع الأزهري ؛ وبعد صعود الأزهري إلى مجلس السيادة سيخسر في الانتخابات التكميلية مع احمد زين العابدين. إلا أن الفروقات بينه وبين منافسيه ستضيق تدريجيا من 1000صوت مع الأزهري إلي 87 صوتا مع احمد زين ؛ حتى يكسب عبد الخالق الجولة الثالثة في العام 1968 بفارق 542 صوتا لصالحه ضد احمد زين العابدين ؛ ويكرس قيادته الفكرية والسياسية لليسار السوداني بدعم مباشر من جمهور الناخبين .
    إن عبد الخالق بنزوله الانتخابات ضد الأزهري؛ الزعيم الجماهيري المطلق في السودان؛ في منافسة شبه مستحيلة؛ إنما كان يكرس صورة الجديد والبديل الذي أتت به ثورة أكتوبر. إن عبد الخالق سيطلق تصريحا راديكاليا إبان معركته مع الأزهري؛ بان " الأزهري قد كان يشكل رمز الوطنية السودانية؛ ولكنه تراجع عن مواقفه وخان تاريخه ؛ فيجب أن يهزم في دائرته بالذات". وكان أن تصدى هو لهذه المهمة الصعبة.
    إن هذا الموقف والرأي فوق انه يعبر عن موقف فكرى وسياسي من الحزب الوطني الاتحادي والأزهري شخصيا؛ واللذان انحرفا نحو اليمين بعد ثورة أكتوبر وتحالفا بشكل كامل مع قوى الرجعية والقديم؛ إلا انه ينطبق اكثر مع أحد شعارات ثورة أكتوبر (لا زعامة للقدامى)؛ ويشكل بداية نمو لمفهوم وجيل جديد للوطنية السودانية؛ وقادة جدد يمثلون هذا المفهوم.
    إن هذا المفهوم لا ينبنى على الزعامة الطائفية أو القبلية؛ ولا على استغلال العواطف الدينية؛ وإنما على النضال وسط الجماهير وفق برنامج وسياسات جديدة. إن على عبد اللطيف؛ قائد جمعية اللواء لابيض وثورة العام 1924؛ قد كان الرمز الأول لهذه الوطنية السودانية؛ ثم حل محله إسماعيل الأزهري قبل أن ينتكس ويرجع لأحضان الطائفية؛ وعبر عنه بعد أكتوبر عبد الخالق محجوب؛ بعد ملئه بمضمون اجتماعي جديد؛ في تلك اللحظات الصاخبة من تاريخ السودان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-21-2004, 05:16 AM

ebrahim_ali
<aebrahim_ali
تاريخ التسجيل: 02-05-2002
مجموع المشاركات: 2968

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    الأستاذ عادل تحياتي
    تشكر على هذا المجهود وأحب أن ألفت أنتباهكم إلى إن جزء من مقالكم منشور في جريدة الرأي العام السودانية تاريخ 20/7/2004م، من ضمن المواضيع التي يعدها الصحفي البارع المتميز ضياء الدين بلال ضمن ملفات سياسية
    ونحمد له بأن ذكر أن هذا المقال منقول عن سودانيز أونلاين
    شكراً مرة أخرى لهذا المجهود .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-21-2004, 02:16 PM

Rawia

تاريخ التسجيل: 11-23-2002
مجموع المشاركات: 8396

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: ebrahim_ali)

    +
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-22-2004, 02:37 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Rawia)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-27-2004, 10:00 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-27-2004, 02:45 PM

Sinnary
<aSinnary
تاريخ التسجيل: 03-12-2004
مجموع المشاركات: 1713

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    عمل كبير و مقدر أخ عادل ورفد موجب لدور البوردكرقم يبرز وجوده القوي في الساحة السياسية السودانية..لقد خدمت البورد كثيرا بهذه الإضافة النوعية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

07-28-2004, 12:37 PM

Amjed
<aAmjed
تاريخ التسجيل: 11-04-2002
مجموع المشاركات: 4430

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-02-2004, 03:49 AM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 06-13-2002
مجموع المشاركات: 32873

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Amjed)

    الاعزاء سناري وامجد

    الود لكما وشكرا علي المرور
    ساحاول في الايام القليلة القادمة ان انزل باقي الموضوع ..

    عادل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

08-07-2004, 05:24 AM

ود حماد
<aود حماد
تاريخ التسجيل: 03-16-2003
مجموع المشاركات: 330

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: عبد الخالق محجوب: المؤثرات الأولي (Re: Abdel Aati)

    up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de