عندما يدمن أطفالنا المخدرات ! بقلم الطيب مصطفى

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 07:16 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-12-2018, 01:19 PM

الطيب مصطفى
<aالطيب مصطفى
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 969

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عندما يدمن أطفالنا المخدرات ! بقلم الطيب مصطفى

    01:19 PM December, 03 2018

    سودانيز اون لاين
    الطيب مصطفى -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    وتقول مديرة مركز حياة لعلاج الإدمان إن (90%) من المترددين لتلقي العلاج طلاب دون الثامنة عشر من العمر بجانب فتيات ونساء.

    لعلم أخواني القراء أن من لم يبلغ الثامنة عشر من عمره يعتبر ، بموجب قانون الطفل المعيب ، طفلاً لذلك فإن ما يفري الكبد ويفقع المرارة أن هؤلاء المدمنين أطفال فبربكم أي هوان وأي غفلة تكون قد حاقت بنا إذا لم نقتنع بأن كارثة كبرى حلت بمجتمعنا لا تقل هولاً وخطراً من الأزمة الاقتصادية التي تُمسك بخناق بلادنا، وهل من كارثة أكبر من أن يُشكِّل الأطفال (90 %) من مدمني المخدرات؟!

    ماذا دهانا أيها الناس ومن هو المسؤول عن تلك الكارثة التي اخترقت كل أسوار مجتمعنا الحصينة حتى وصلت إلى الأطفال في محاضن أمهاتهم وآبائهم بعد أن اخترقت مدارسهم؟!

    بربكم أليس الأحرى بنا جميعاً أن نخرج إلى الشارع لنُهيل التراب على رؤوسنا ونلطم الخدود ونشق الجيوب حزناً على فشلنا في صد هذا الوباء الفتاك الذي اجتاح مجتمعنا بالطول والعرض ولم يستثن حتى أطفالنا؟

    قبل أيام قليلة عقد رئيس الوزراء حكومة انتفاضة عام 1985 د.الجزولي دفع الله مؤتمراً صحفيا ليدق ناقوس الخطر ويعلنها داوية أن مصيبة كبرى حلت بمجتمعنا تقتضي تحركاً شاملاً من كل أطراف الدولة.

    د.الجزولي بصفته رئيس اللجنة القومية لمكافحة المخدرات أورد إحصائيات صادمة عن انتشار هذه الآفة التي عجزت كل الآليات السابقة عن صدها بعد أن وصلت إلى تلاميذ وأطفال المدارس وبعد أن تحولت إلى سيل عرم يكتسح كل شيء يقف أمامه.

    صحيح أن حملة قومية للمكافحة قد دشنت ولكن الأمر أكبر من ذلك ويحتاج إلى معالجات استثنائية كتبت عن بعضها قبل أيام لكن على مديرة الحملة د.نورالهدى محمد الشفيع أن تخرج من (صندوق) المعالجات التقليدية التي لو كانت مجدية لما حدث ذلك الطوفان الذي بات مهدداً خطيراً لأمننا المجتمعي وذلك باستخدام التقنيات الحديثة المستخدمة في الدول الأكثر تطوراً.

    إن الأمر أكبر من أن تُحيط به آلية تقليدية وينبغي أن تتضافر كل الجهود ولا تستثني رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء والولاة والبرلمان القومي والمجالس التشريعية والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني.

    قبل أيام قليلة تحدثت إلى لجنة التربية والتعليم بالمجلس الوطني برئاسة د.انتصار أبوناجمة وبحضور وزيرة التربية والتعليم الأستاذة مشاعر الدولب وكان خطابي موجهاً للوزيرة سيما وقد تحدثت عن تعديل المناهج.

    قلت لها معلقاً على شيخ الخلوة الذي اغتصب عدداً من الأطفال في القضارف ممن أؤتمن عليهم إن ذلك الشيخ الكذوب لا يختلف عن حمار يحمل أسفاراً فهو مجرد (ريكوردر) أو مسجل لم يلامس القرآن بشاشة قلبه وقدمت سؤالاً ظللت أردده : هل قال الله تعالى في كتابه إنما يخشى الله من عباده العلماء أم الحفاظ؟ لذلك أقول إنه ينبغي أن تنصب الوزارة أمامها وهي تضع مناهج التربية الإسلامية هدفاً أسمى يركز على (بناء القناعات) لدى التلميذ وأن يُصار إلى لجنة من العلماء يضعون منهجاً يحقق تلك الغاية النبيلة حتى يحصن الطفل من هذه الموبقات التي تجتاح مجتمعنا هذه الأيام مثل المخدرات وغيرها؟

    إن على الدولة في أعلى مستويات الحكم أن تُعطي هذه القضايا الاجتماعية الاهتمام اللائق بها ذلك أن الرسول صلى الله عليه وسلم ما بُعث إلا ليُتمِّم مكارم الأخلاق ولم يطلب من الذين مكنهم من الحكم أعظم وأولى من إصلاح المجتمع وتعميق تدينه بالصلاة والزكاة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .

    إنها صيحة نذير ينبغي أن تُحظى بعناية الدولة بكل مؤسساتها العامة والخاصة مع تكثيف التوعية الأسرية فلو علمت الأسر السودانية كافة أن الشريحة الأكثر عرضة للمخدرات هي فلذات أكبادها لربما حرص الآباء والأمهات أكثر على رعاية وحراسة أولئك الأبرياء المستهدفين من شياطين الإنس.




    assayha
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2018, 02:46 PM

جقود


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عندما يدمن أطفالنا المخدرات ! بقلم الطيب م (Re: الطيب مصطفى)

    هذا هو السبب لانتشار المخدرات وانت تعلم با كنت مشاركا فلما تعوي فينا؟:
    ""فباعوا مشروع الجزيرة،حتى قضبان سكك حديد الجزيرة، وباعوا مشاريع الإعاشة بالنيل الأبيض، ومشاريع الإعاشة بالنيل الأزرق ( مشروع الليونة الزراعي مشروع علي بدري مشروع التهامي)، ومشروع كناف ابونعامة، ومشروع الغزالة جاوزت، ومشروع ساق النعام بشمال دارفور، وهيئة تنمية غرب السافنا. وباعوا أيضاً مصانع الغزل والنسيج في مارنجان، والحصاحيصا، وشندي. كما باعوا مصنع سكر الجنيد، ومصنع اسمنت عطبرة، ومصنع التعليب كوستي،ومصفاة الخرطوم، و شركة الصمغ العربي، وشركة السودان للحبوب الزيتية. وباعوا ميناء سواكن، وباعوا هيئة الموانئ البحرية مع 15 سفينة، وهيئة النقل النهري بكل بواخرها، والخطوط الجوية السودانية وكل طائراتها، وباعوا خط هيثرو. وباعوا الهيئة القومية للكهرباء، والهيئة العامة للمواصلات السلكية واللاسلكية، والنقل الميكانيكي، والمؤسسة العامة لأعمال الري والحفريات، ومدبغة الخرطوم، ومدبغة الجزيرة. كما باعوا مستشفى الخرطوم،ومستشفى جعفر ابنعوف. وباعوا اراضي الحوض النوبي،واراضي في منطقة مروي، ومنطقة ابو حمد، وأراضي جامعة الخرطوم، والجامعة الإسلامية، وحي الوابورات ببحري، والمواقف العامة، والميادين داخل الأحياء السكنية، وأرض السكة حديد بالخرطوم، وحديقة الحيوانات، وإشلاقات البوليس، والفندق الكبير،وفندق قصر الصداقة. وباعوا مقر السفارة السودانية بجدة، وبيت السودان بلندن، وبيت السودان في جنيف. وقاموا مؤخراً ببيع إناث الضأن والإبل وشتول شجر الهشاب.
    ولما لم يكف بيع كل هذه الاشياء، قامت حكومة الاخوان المسلمين..."

    من مقال القراي الاخير
    فهمت ولا بتتغابي..حين جردتم الاباء وحولتوهم الي معسرين يفتقدون السيطرة على الابناء وتمتعتم انتم بالمال الحرام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2018, 03:32 PM

wadalf7al


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عندما يدمن أطفالنا المخدرات ! بقلم الطيب م (Re: الطيب مصطفى)

    حاويات المخدرات الدخلت البلد خبرها شنو يا زعيم؟

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-12-2018, 09:34 PM

نيمو


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: عندما يدمن أطفالنا المخدرات ! بقلم الطيب م (Re: wadalf7al)

    الطيب مصطفى خير السيد
    عيب عليك واختشي ياعجوز مرة واحدة بس في حياتك
    عارف الخجل والحياء والصدق ما اتربيتوا عليها فبيت الظار وسرقة البان مزارع كافوري منذ الصغر لم تترك فيكم شيئا سويا لكن بمناسبة ان الموت على الابواب حسب سنة الحياة الا انك تكون حالة شاذة يعني تكبر وتعت وما تموت قريب لكن برضك حتكون مكسر وراقد في السرير فقول مرة واحدة حاجة صح .المخدرات بتدخل عبر الميناء بالحاويات نهارا جهارا بعلم بعض افراد الجمارك والشرطة وجهاز الامن القذر ودي حاجة متفق عليها مع التنظيم الدولي للاخوان المسلمين والدواعش واجهزة الاستخبارات الغربية ليضع التنظيم الدولي وداغش يديهم على البلدان الافريقية والعربية
    وانت يا تافه عارف الموضوع دا كويس وهسي جاي تتباكى على الاطفال الدمرتوهم بالحوع وانعدام التعليم او ردائته وبالتسلط والقهر قبحك الله يا قبيح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de