الواثق كمير يهاجم ويشهر بالصادق المهدي ؟ بقلم عثمان بابا

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-07-2018, 08:10 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-07-2018, 00:35 AM

عثمان بابا
<aعثمان بابا
تاريخ التسجيل: 08-07-2018
مجموع المشاركات: 1

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الواثق كمير يهاجم ويشهر بالصادق المهدي ؟ بقلم عثمان بابا

    00:35 AM July, 07 2018

    سودانيز اون لاين
    عثمان بابا-Sudan-الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر





    الخرطوم
    [email protected]

    نشر البروفسور الدكتور الواثق كمير مقالة هذا الاسبوع يتحفظ فيها على استمرار بقاء السيد الصادق المهدي خارج السودان وعدم رجوعه السودان بعدما منعته السلطات المصرية من دخول القاهرة مساء السبت 30 يونيو 2018 . طلب الدكتور الواثق كمير من السيد الصادق ان يتقدم صفوف جموع الانصار يوم الجمعة في ودنوباوي ، وان يكون حاضراً في دار الامة في ام درمان لاستقبال حلفائه وخصومه على حد سواء ، وضيوفه من كل طيف ولون ، بدلاً من الهروب خارج الوطن . صور البروف الواثق كمير السيد الصادق بانه هارب من شعبه ومن مسؤلياته كقائد ، ولم نجد في هذا التشهير ما يسنده من حجج وادلة صلدة ، ومن ثم هذه المقالة التي نحاول فيها تفنيد ما جاء في مقالة البروف الواثق كمير ، رغم اننا لا ندعي شرف الانتماء لطائفة الانصار ، ولا لعضوية حزب الامة ، ولكن ما يحركنا واجب المواطنة ، وان لا نبخس قادتنا اشياءهم .

    نتذكر في هذه المناسبة مثلاً من التراث يقول ان القلم ما بزيل بلم ، بمعنى ان الانسان المتعلم تعليماً عالياً في مجال من مجالات العلم ، ربما يكون حاذقاً لتخصصه وملماً بكل صغيرة وكبيرة فيه ، ولكنه ربما كان عاجزاً عن ملاحقة التطورات في المجال العام اي في مجال ساس يسوس فهو سائس للسياسة .
    نسي البروف الواثق كمير ان الرئيس البشير قد فتح بلاغاً كيدياً ضد السيد الصادق يتهمه فيه بعدة تهم تصل العقوبة في بعض من هذه التهم الى الاعدام . ونسي ايضاً ان الرئيس البشير صار الكل في الكل في السودان ، فهو الذي يعين ويقيل الوزراء كما حدث في حادثة اعفائه للبروف غندور وزير الخارجية والذي كان يقول سمعنا واطعنا للرئيس البشير صباح مساء ، ولكن في يوم زل لسانه في المجلس الوطني ، فالحقه الرئيس البشير بامات طه .
    كما يعين الرئيس البشير نواب المجلس الوطني الذين لا يعصون له امراً بقيادة يده اليمني البروف ابراهيم احمد عمر .
    ويسيطر الرئيس البشير سيطرة كاملة على المحاكم القضائية والنيابات العامة التي صارت الى ادارات حكومية تتلقى التعليمات من الرئيس البشير وجلاوزته فتقوم بالتنفيذ بدون بغمات .
    والحال هكذا في سودان البشير ، وهي كذلك ، فان السيد الصادق لو سمع كلام البروف الواثق كمير وسافر للخرطوم من القاهرة مساء السبت 30 يونيو 2018 ، فسوف يتم القبض عليه عند وصوله مطار الخرطوم ، ويتم ايداعه في زنزانة في سجن كوبر ، لان التهم التي وجهها له الرئيس البشير تحتم حبس المتهم حتى انتهاء محاكمته . ولا نستبعد ان تحكم محكمة الرئيس البشير على السيد الصادق بالاعدام ، كما حكمت محكمة النميري على الاستاذ محمود محمد طه بالاعدام في تهمة باطلة ، وتم تنفيذ الحكم فيه في نظام نميري الشمولي . وكما حكمت محكمة الرئيس البشير على الفريق مالك عقار وعلى القائد ياسر عرمان بالاعدام في تهم مفبركة ومطبوخة .
    هل من العقل والمنطق ان نتقبل نصيحة البروف الواثق كمير للسيد الامام لكي يلقي بنفسه في التهلكة ، ويسلم عنقه طواعية للرئيس البشير لكي يجتزها وهو غير نادم .
    نسي البروف الواثق كمير ان الرئيس البشير لا يفكر بهدؤ هذه الايام ، بل يجقلب شمالاً ويميناً ، لان السيدة فاتو بنسودة بعوضة في اذنه ، وتمنعه التفكير السوي . وممكن للرئيس البشير ان ينتقم من بعوضة السيدة فاتو في شخص السيد الصادق حيطته القصيرة ، اذا كان السيد الصادق من السذاجة وقبل نصيحة البروف الواثق كمير ورمى بنفسه في شرك الرئيس البشير في الخرطوم .
    نسي البروف الواثق كمير ان السيد الصادق لو سافر للخرطوم من القاهرة مساء السبت 30 يونيو سوف يكون مصيره السجن وربما الاعدام في البلاغ الكيدي الذي فتحه ضده الرئيس البشير .
    السجن لرجل تجاوز الثمانين ، ومن نظام يستحلي الانتقام والتعذيب والقتل ، ومجتمع دولي لا يهتم بحقوق الانسان بل يهتم بمحاربة الهجرة غير القانونية عبر السودان بمساعدة نظام امنجي دموي ... لا يهم لون الكديسة .

    دعك من شخصية السيد الصادق ، ودعنا نركز على الوطن واهله . هل افيد للوطن ومواطنيه ان يبقى السيد الصادق محبوساً داخل زنزانة انفرادية في سجن كوبر ، ام ان يكون حراً طليقاً خارج السودان يشارك في الاجتماعات التي تفضح وتعري نظام الرئيس البشير وتعجل بتغييره ؟
    يحتوي تحالف قوى نداء السودان على 31 مكوناً من الاحزاب السياسية ً ، ومنظمات المجتمع المدني ، ومنظمات حقوق الانسان ، واتحادات نسوية ، ورابطات شبابية ، وحركات مسلحة . انتخب هذا التحالف وبالاجماع السيد الصادق ليكون رئيساً للتحالف . بدعوة من الحكومة الالمانية ، شارك السيد الصادق ومعه سبعة من قادة التحالف في مشاورات في برلين في يوم الجمعة 29 يونيو 2018 مع الحكومة الالمانية بهدف الوصول الى تسوية سياسية لمشكلة السودان .
    بايعاز من النظام السوداني ، طلبت المخابرات المصرية من السيد الصادق عدم قبول دعوة الحكومة الالمانية ، وعدم المشاركة في حوارات برلين . رفض السيد الصادق تلقي الاوامر من المخابرات المصرية كما يفعل مولانا السيد محمد عثمان الميرغني ، وشارك في مشاورات برلين مع الحكومة الالمانية وبقية قادة التحالف . وعند رجوع السيد الصادق الى مطار القاهرة من برلين ، رفضت المخابرات المصرية دخول السيد الصادق الى مصر ، فاضطر للسفر الى لندن ، ومنها الى ابوظبي .
    كنا نتوقع من البروف الواثق كمير ان يتحفظ على معاملة المخابرات المصرية القاسية للسيد الصادق ومنعه من دخول مصر ، لان في ذلك اهانة ليس فقط لشخص السيد الصادق وانما لتحالف قوى نداء السودان الذي يراسه السيد الصادق ، ولحزب الامة ولطائفة الانصار ، بل للشعب السوداني قاطبة .
    كما كنا نتوقع من البروف الواثق كمير ان ينحي باللائمة على الرئيس البشير لانه هو الذي اوعز للرئيس السيسي بطرد السيد الصادق من مصر ، السيد الصادق الذي قال انه لن يسمح للمجتمع الدولي ان يجر الشوك على ظهر الرئيس البشير ويفضل ان تتم محاكمة الرئيس البشير امام محكمة سودانية داخل السودان لاباداته الجماعية وجرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية التي ارتكبها في دارفور .
    ولكن ماذا تقول مع قوم سنمار ؟
    اختار بروف الواثق كمير حيطة السيد الصادق القصيرة ليتسلق عليها وترك حيطة الرئيس السيسي وحيطة الرئيس البشير لانه يخاف من العواقب ، ويفضل غمس يده في فتة السيد الصادق الباردة ويبعد عن فتات الرئيس السيسي والرئيس البشير الساخنة التي تحرق يداه .
    في مقالته ، يعترف البروف الواثق كمير ، ويقول نصاً ان ثرثرة السيد الصادق ( مع الواثق كمير والمحبوب عبد السلام، والحاج وراق، وأمثالهم ) ، قد تكون عبثية وصفرية لانهم نظريين وغير واقعيين وانانيين يفكرون في سلامة انفسهم وهم في كندا وغيرها من الامصار ، ويلقون بغيرهم ومنهم السيد الصادق الى التهلكة ، في جحيم الرئيس البشير الذي يملك السيف ... لا يهم مادام هم في تورنتو والقاهرة .
    نسي البروف الواثق كمير ان السيد الصادق له مهام اخرى موضوعية سودانية ودولية واقليمية في اطار الوسطية ونادي مدريد ونداء السودان كما تبرهن اسفاره في رياح الدنيا الاربعة من جزر المالديف الى برلين مرورا بعمان ، الامر الذي سوف لن يتاح له لو بقي في كوبر في السودان بينما البروف كمير يستمتع بالهامبرجر في تورونتو .
    ثم ان رجال ونساء حزب الامة داخل السودان يقومون بالحشد والتوعية والتعبئة ولا يعتمدون على الامام بوجوده الحسي والمادي بينهم وانما بتوجيهاته في القرية الكونية الانترنيتية ، فهو يدربهم ليعتمدوا على انفسهم ، وينبذ الابوية التي يدعو لها البروف الواثق كمير في مقاله .
    عثمان بابا
    الخرطوم
    [email protected]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de