القِيادات اليهوديّة تَطالب بالعَودة إلى خيبر- المدينة المنورة- بوثائق! بقلم عثمان محمد حسن

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 04:48 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-12-2017, 01:35 AM

عثمان محمد حسن
<aعثمان محمد حسن
تاريخ التسجيل: 30-12-2014
مجموع المشاركات: 228

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


القِيادات اليهوديّة تَطالب بالعَودة إلى خيبر- المدينة المنورة- بوثائق! بقلم عثمان محمد حسن

    00:35 AM December, 17 2017

    سودانيز اون لاين
    عثمان محمد حسن-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    · قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان:- " إذا فقدنا القُدس، فلن
    نَتمكّن من حِماية المدينة المُنوّرة، وإذا فقدنا المدينة المنورة، فلن
    نَستطيع حِماية مكّة المكرمة، وإذا سقطت مكّة المكرمة، فسنفقد الكعبة
    المُشرّفة".. و علق عبدالباري عطوان، رئيس تحرير رأي اليوم الاليكترونية،
    قائلاً:- هذا يعني أن الرئيس التركي يَشعُر بوجودِ خَطرٍ حقيقيّ يُهدّد
    المُقدّسات الإسلاميّة..

    · و يرى عطوان أن أطماع اليهود، لا تنحصر في الاستيلاء على
    المَسجد الأقصى فحسب، بل تتعداه إلى المَدينة المُنوّرة، أو ( خيبر).. و
    أن الكَثير من القِيادات اليهوديّة لم يُخفِوا مَطالبهم بالعَودة إلى
    خيبر صراحةً، و في أكثر من مناسبة، إعتماداً على أدلّةٍ تاريخيّةٍ لديهم،
    و بنفس الطّريقة التي اعتمدوها في دفوعاتهم عن أحقيتهم في القُدس، بل و
    بشراسةً أكثر متبعين أُسلوب التدرّج.. Slowly, but surely!

    · و في أذني أصواتٌ تردد متوعدةً اليهود:- "... خيبر.. خيبر يا
    يهود، جيش محمد سوف يعود.. "، أصوات تستدعي التاريخ.. و تكشف عن عجز
    الأحفاد و استنجادهم بأجداد لم يسيروا على نهجهم في الصمود..!

    · إن مجريات الأحداث في المنطقة تؤكد أن أردوغان على حق، و إذا ظل
    المسلمون على حالهم، فسوف يكون:-اليومَ بيت القُدس، وغدًا المدينة
    المُنوّرة، وبًعد غَدٍ مكّة المُكرّمة.. و السُنِّيون مشغولون بالتمدد
    الشيعي و الشيعة مشغولون بالتمدد داخل مساجد السنة..

    · و لمحاربة الشيعة، رسم الأمير الشاب، محمد بن سلطان، ولي العهد
    السعودي، خارطة للشرق الأوسط الجديد، على بساط بغض إيران، بمساعدة الشاب
    ( اليهودي) الأمريكي جايرد كوشنر، كبير مساعدي دونالد ترامب و زوج
    ابنته.. و بعد رسم تلك الخارطة أعلن ترامب اعترافه بالقدس عاصمة
    لإسرائيل....

    · و حين اجتمعت (57) دولة في مؤتمر القمة الاسلامي بتركيا ، قبل
    أيام، من أجل ابطال مفعول ذلك الاعتراف، حدث تقارب سني شيعي جسدته
    العلاقة الطيبة و الانسجام التام بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (
    السني) و الرئيس الإيراني حسن روحاني ( الشيعي)..

    · إتفق المؤتمرون في تركيا على كلمة سواء، و مع أن الكلمة السواء لم
    ترضِ تطلعات الأمة الاسلامية و العربية تماماً، إلا أنها أزعجت ترامب
    الذي كان يعتقد أنه اشترى جميع رؤساء تلك الدول في مؤتمر القمة الاسلامي
    بالرياض فى مايو 2017.. و الذي تضمن عزل ايران باعتبارها تدعم الارهاب..
    كما تضمن اعلاناً عن تحالف يتم انشاؤه باسم ( تحالف الشرق الاوسط
    الاستراتيجي) و أيد جميع الحضور البيان و الاعلان، دون تحفظ يومذاك..

    · و لكي يبعثر ترامب شملَ ال(57) دولة ثم يجمعهم مرة أخرى، و من ثم
    يعيدهم إلى ( حظيرة) الصراع العربي الفارسي والسني الشيعي، حرَّك موضوع
    ضرب الحوثيين لمطار الرياض بصاروخ من صنع إيران.. مذكِّراً إياهم بما
    يجري من تعنت إيرانيٍّ بالحوثيين في اليمن و بحزب الله في لبنان.. و
    بالأسد في سوريا..

    · عقدت السيدة/ نيكي هايلي، سفيرة أمريكا بالأمم المتحدة، مؤتمراً
    صحفياً خاصاً أمام مجسم لحطام الصاروخ الحوثي لتقول لهم أن أمريكا لديها
    الأدلّة على أن الصّاروخ الذي استهدفَ مَطارًا مدنيًّا بالرياض هو صاروخٌ
    إيراني، و أن تصرفات إيران في مِنطقة الشّرق الأوسط هي سبب الصراعات في
    المِنطقة. و أنها سوف تتحدث مع أعضاء مجلس الأمن حول الموضوع.. و سوف
    تدعو الكونقرس الأمريكي لزيارة المكان الذي تحتفظ به أمريكا بحطام
    الصاروخ ليشاهدوا بأم أعينهم البرهان على تعديات إيران! و أن أمريكا سوف
    تبني تحالفاً دولياً للرد على تصرفات إيران ضد الأمن و السلم الدوليين..

    · و ما يغيظ أمريكا في قصف مطار الرياض هو فَشل الصاروخ الأمريكي (
    باتريوت) في التصدي للصاروخ الحوثي/ الإيراني.. و هذا يؤشر إلى قدرة
    الصواريخ الايرانية و فعاليتها..

    · و مع أن السيدة/ هالي أشارت إلى حطام الصاروخ لتدلل على خرق إيران
    لقرار مجلس الأمن رقم 2231 و الذي يحظر على إيران تطوير صواريخ قادرة
    على حمل رؤوس نووية، إلا أن ذلك لم يحرك ساكناً في الأوساط الدبلوماسية
    بنيويورك..

    · و أشار جواد ظريف، وزير الخارجية الايراني، إلى مرافعة كولن باول
    السفير السابق للولايات المتحدة في عام 2003 حول امتلاك العراق لأسلحة
    دمار شامل.. و ربط بين ما قدمته السفيرة الأمريكية من عرض للصاروخ الحوثي
    بما قدمه كولن باول من وثائق..

    · و يقول المراقبون أن دعم إيران العسكري للحوثيين محدود.. و
    يقولون أن الحرب في اليمن ترجع لأسباب داخلية و ليست إيران هي التي
    أشعلتها.. و تؤكد صحيفة نيويورك تايمز الصادرة في يوم ( 14/12/2017) تحت
    عنوان:-Standing in front of missile fragments, US ambassador accuses
    Iran of arming Yemen's rebels ، تقول أن إيران حاولت أن تكون قوة وسطية
    في الشرق الأوسط، لكن المعتدين الحقيقيين هما إدارة ترامب و المملكة
    العربية السعودية..

    · و بعد أن شعرت إدارة ترامب بعدم التجاوب الأممي المطلوب مع
    توجهاتها ضد إيران، صرح ماتيس، وزير الدفاع الأمريكي، أن أمريكا لا
    تنوي الرد على زعزعة إيران للاستقرار في منطقة الشرق الأوسط بالطرق
    العسكرية..

    · " إذا فقدنا القُدس، فلن نَتمكّن من حِماية المدينة المُنوّرة،
    وإذا فقدنا المدينة المنورة، فلن نَستطيع حِماية مكّة المكرمة، وإذا سقطت
    مكّة المكرمة، فسنفقد الكعبة المُشرّفة"

    · و يا لحال المسلمين من حال يجبر على انهمار الدموع!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de