نظام البشير لا يسمسر في الأراضي، إنه يبيعها (على كيفو)! بقلم عثمان محمد حسن

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-11-2018, 06:20 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-08-2017, 05:36 PM

عثمان محمد حسن
<aعثمان محمد حسن
تاريخ التسجيل: 30-12-2014
مجموع المشاركات: 243

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نظام البشير لا يسمسر في الأراضي، إنه يبيعها (على كيفو)! بقلم عثمان محمد حسن

    05:36 PM August, 22 2017

    سودانيز اون لاين
    عثمان محمد حسن-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    · نعم، إنه نظام مغتصِب! فهو لا يسمسر في الأراضي، إنه يبيعها (على
    كيفو)، و لا يحتاج إلى السمسرة بعد أن امتلكها غصباً عنكم، و أنتم
    ساكتون، أيها السودانيون..

    · قام النظام بالانقلاب للحصول على السلطة.. و بعدها ارتكب كل
    الموبقات ل(لتكويش) على الثروة.. و يرتكب كل الموبقات للاحتفاظ بالسلطة
    و المزيد من الثروة..

    · إحتكر الزبانية أراضٍ زراعية و تجارية و سكنية مميزة.. ملّكوها
    لأنفسهم و هيأوا ميراثاً مهولاً لأبنائهم و لأحفادهم.. و خرجوا يعرضون ما
    تبقى من الأراضي الزراعية و السكنية و التجارية السودانية في البورصات
    العالمية..

    · و تمت صفقات بيع عديدة لدول أجنبية عديدة.. و الشعب يعرف أن الأرض
    تباع، لكنه لا يعرف شيئاً عن الثمن المتحَصّل، فالنظام يبيع في سرية
    تامة، و لكن بحرية تامة.. و قد شرّع نظام البشير للبشير أن يبيع ما لا
    يملك على أساس أنه المالك.. و دول الخليج ( مبسوطة من البشير!) و الصين
    أسعد ما تكون مع بسط البشير لأراضي السودان لها تغرف منها ما تشاء..

    · صرخنا و صرخنا و لا نزال نصرخ:- " أيها السودانيون أراضيكم في
    خطر..!".. و العارفون ببواطن الأمور يعرفون ما يحدث بالرغم من السرية
    التي أحاط و يحيط بها النظام عملياته الاجرامية في حقنا و حق الأجيال
    القادمة في تلك الأراضي..

    · و لا يدري أحدنا اذا كان بيته جزءاً معروضاً في سوق الاراضي
    بالخارج أم لا.. فكل ما هو غير جائز منطقياً، جائز في زمنٍ تبرطّع
    الفوضى في كل مفاصل العمل التنفيذي في السودان!

    · برئاسة البشير، اجاز مجلس الوزراء مشروع قانون تشجيع الاستثمار
    القومي لسنة 2013، و ذلك في اجتماعه الدوري بتاريخ 31 يناير.. و في
    المشروع تلاعب بالألفاظ يسمح باستباحة أراضي السودان و استقطاعها للدول
    الطامعة فيها لدرجة استنزافها، باسم الاستثمار ..

    · منح القانون الجديد للبشير سلطة التصرف في الأراضي كما يشاء..
    يمنحها من يريد و يمنعها عن من يشاء.. و الممنوعون من الحصول عليها، في
    الغالب، هم السودانيون..

    · كانت ملكية الأرض حصرية على السودانيين، حسب القوانين السابقة.. و
    جاء القانون الجديد ليفتح الأبواب على مصاريعها لتمليكها للأجانب. و وضع
    شروطاً باهتة المعنى لتمليكها لهم..

    · و يمنع قانون الاستثمار الجديد أى مواطن سودانى من مقاضاة
    المستثمر بخصوص المشروع.. و يمنع الطعن فى أحقية المستثمر فى أرضك أو
    الترخيص له بامتلاكها.. و أي نزاع ينشأ بينك و بين المستثمر بخصوص
    الأراضي، تكون الدولة هى خصمك، وفق القانون الجديد..

    · و بمقتضى القانون الجديد، تم تخصِيص محاكم اقتصادية خاصة
    بالاستثمار ، لتجنب الروتين وطول الإجراءات، وهي محاكم ملزمة بالبت فى
    الشكاوى خلال شهر، وفى حال تأخرها يحق للمستثمر الاستعانة بالبشير لحسم
    الخلاف..

    · تلك في حقيقتها محاكم تمييز يتم تشكيلها، بالقانون، ضد المواطن
    السوداني و لهضم حقوق العاملين السودانيين في المشاريع الاستثمارية ذات
    الصلة بالأجانب..! و هذا لا يحدث إلا في السودان!

    · باعت حكومة البشير مليوني فدان بالشمالية لمستثمرين مصريين ، و2
    مليون فدان فى الشرق لمستثمرين سعوديين ، و400 الف فدان للكويتيين ، و
    أتاحت 2 مليون فدان من أراضى الفشقة للإثيوبيين..

    · اشترت كوريا الجنوبية ، 690 الف هكتار(1,6) مليون فدان والامارات
    400 الف هكتار(950) و تم الكشف عن إيجار 400 الف فدان من اراضي الجزيرة
    لشركة كورية بسعر دولار للفدان لمدة (33) عاماً

    · و كشفت (CNN) عن ( الممتلكات) القطرية حول العالم؟ و من بينها
    حوالي (251) ألف فدان من الاراضى الزراعية بالسودان..

    · و هناك بيعات و رهونات كثيرة أخرى لا نعرفها حتى الأن.. و سوق بيع
    أراضينا ينشط دائماً و يشتد نشاطه مع كل زيارة للبشير إلى دول الخليج..

    · لا فائدة استراتيجية يجنيها السودان من معظم تلك المشاريع.. خاصة
    تلك التي تنتج محاصيل تحتاج إلى استهلاك المياه الجوفية بكميات هائلة،
    مثل قصب السكر و الأعلاف، حيث تهدد بنضوب المياه في المستقبل.. كما أن
    استخدام التقانة الحديثة من آليات و غيرها تحول دون استيعاب العمالة
    السودانية في تلك المشاريع بشكل واسع.. و يستجلب المستثمرون عمالتهم من
    التقنيين من الخارج.. و لا يلزمها النظام بتوطين التقانة في مواقع
    استثماراتها في السودان..

    · و يقول الزميل/ د زهير السراج في مقال له بعدد من الصحف
    الاليكترونية:" أما في السودان، فيتم بيع الأرض بيعا نهائيا أو تأجيرها
    لمدد طويلة (بكل ما فيها من موارد)، للدول والشركات الأجنبية بدون اشتراط
    تشغيل السودانيين (حيث جاءت معظم العمالة من الدول الآسيوية)، أو نقل
    التكنولوجيا والمعرفة وتقديم خدمات تنموية مثل الصحة، التعليم، وماء
    الشرب ..إلخ، للمجتمعات المحلية!!"

    · آلَمني المقال غاية الألم..!

    · و فوق كل هذا العبث بمقدرات السودان، لا تستغرب إن جاءتك الشرطة،
    ذات يوم، و بصحبتها مندوب السفارة الصينية، مثلاً، لتأمرك بإخلاء منزلك
    لأنه يقع في أرض سودانية كانت مرهونة لجمهورية الصين الشعبية
    الاشتراكية.. و لما فشلت الحكومة في فك الرهن في المدة المحددة آلت
    الأرض، بما فيها منزلك، إلى جمهورية الصين الشعبية..

    · و ما حادثة استقطاع 500 ألف فدان من مشروع الجزيرة لمصلحة الصين،
    لضمان بعض القروض واجبة السداد ، إلا اليسير من الوجع السوداني المحجوب
    عنا..

    · و يقول الباحث/ مصطفى عمر، في مقال له بصحيفة الراكوبة
    الاليكترونية الصادرة في7/3/2017:- " أصل قروض الصين حتًى نهاية العام
    2015م بلغت 11 مليار و 818 مليون و 588 ألف و 650 دولار ، الفوائد
    المترتبة على بعضها تجاوزت أصل المبلغ أي أنًها بحساب اليوم قاربت
    العشرين مليار دولار.. و تستمر في الزيادة بما لا يقل عن 3 مليون دولار
    يوميًاً... على أساس الفائدة المركًبة و غرامات التأخير المتراكمة لأكثر
    من 17 سنة.." و أن الزيادة بما لا يقل عن 3 مليون دولار يوميًاً.."

    · و يمضي الباحث مشيراً إلى أن القروض و خدماتها "... أشبه ما تكون
    بالسرطان الذي تفشًى في الجسد..... حتًى كتابة هذا السطر الأخير تبيًن لي
    إنً الرقم قد زاد بمقدار 2 مليار و 100 ألف أخرى تخص قروض السكة حديد
    تحدثت عنها سابقاً و هى خارج الحساب".. و ينادي بوجوب حصر قروض نظام
    الانقاذ من الصين و غيرها حتًى نكون نتبين حقيقة الكارثة.. و نحن و لا
    ندري إلى أين تنتهي بنا!

    · كنا ننادي بالاستثمار في السودان على أساس ( الكل يربح) لكن
    اكتشفنا أن أساسه هو أن يربح المستثمرون.. و أن يربح نظام البشير
    بالاستمرار في السلطة.. و المزيد من الثروة.. و أن العائد من الاستثمار
    في تلك الأراضي ( ما جايب حقو) بالنسبة للشعب عامة!

    · ،ايها السودانيون، إنكم تعيشون في زمن الاستثمار بالخسارة!



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 22 اغسطس 2017

    اخبار و بيانات

  • تدشين إدخال وتوزيع أدوية السرطان بالبلاد
  • وفد من حركتي (جبريل ومناوي) يبحث مع مبعوثين دوليين إحياء المفاوضات
  • أمرت بتوقيف النظار والعمد الذين ماطلوا في الديات بغرب كردفان الرئاسة توجِّه بتفتيش المنازل لجمع الس
  • الجاليات: التعليم والصحة أبرز مشكلات العائدين من السعودية
  • مباحثات عسكرية سودانية مصرية بالقاهرة
  • تفاصيل جديدة في قضية إغلاق فضائية شهيرة
  • مصرع قائد بحركة عبد الواحد نور بالتسمم
  • كاركاتير اليوم الموافق 21 اغسطس 2017 للفنان عمر دفع الله
  • في ورشة تعزيز العدالة الاجتماعية في السودان 1-2:محجوب: العدالة الاجتماعية أساس مشاكل السودان
  • السفير السعودي يزور الدكتور علي مهدي مهنئاً
  • في تأبين ملهم الاجيال ..الراهب محمد علي جادين
  • الشاعر المتجول مامون التلب في القضارف


اراء و مقالات

  • دعوة وطنية للنقاش. مواصلة خطط تفكيك السودان ستستمر .... ولكن بالقطارة بقلم صلاح الباشا
  • اسياس أفورقي .. رئيس ثلاثي الابعاد ..بقلم جمال السراج
  • سوريا تقدّم شهادة على الإفلاس الأخلاقي الدولي بقلم ألون بن مئير
  • تفاؤل أم تشاؤم بفتح معبر رفح! بقلم د. فايز أبو شمالة
  • خالتي فاطنة بقلم فتحي الضَّو
  • ( التأليم العام ) بقلم الطاهر ساتي
  • من يحاسب مبارك الفاضل ؟..!! بقلم عبد الباقي الظافر
  • وأُقسم !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • تعقيب من كمال عمر بقلم الطيب مصطفى
  • محاولة إغتيال !! بقلم زهير السراج
  • تفسيرات حصرية للمُستغربين .. !! - بقلم هيثم الفضل
  • مؤتمرٌ فلسطينيٌ بمن حضر ومجلسٌ وطنيٌ لمن سبق بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • ًصور البشير في رواندا تشير إلى مشكلة يعيشها(صور)
  • ماهي الفائدة من إنتاج هذا العبط ؟؟؟
  • الى المناضل Deng ... بدر الدين الأمير ... طلع كوز كبير وغواصة كمان (توجد صورة)
  • موسى هلال سيخسر.... لكن لا مبرر للمواجهة في الأساس
  • السجن والإبعاد ل3 سودانيين من السعودية
  • الإفراج عن وليد امام
  • بيان صحفي: الأمم المتحدة تطلق بوابة جديدة على الانترنت لتعزيز معرفة الجماهير بالمنظمة
  • والدي الأستاذ الجيلي علي الشيخ عبدالباقي .. إلى رحمة الله ....
  • الرئيس المصري يستقبل وزير الدفاع الوطني
  • هاك " السفة " " وكاس " السبيرتو....
  • حبيبنا فرانكلي جزاك الله خيراً .. ما قصرت
  • السنغال تتخلى عن انحيازها لدول الحصار وتتبنى موقف الحياد بجانب السودان والكويت
  • نعي أليم : الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل
  • جرائم المعلوماتية .. بين تهديد الأمن الاجتماعي والأمن القومي (Deng وبشاشا مثالا)
  • ماذا يعني شمطاء الانقاذ بهذا المقال ؟ نقول للشعب السوداني خم وصر !
  • العامل ياهو الضحية
  • سبتمبر .. شهر الشهداء..

    Latest News

  • Sudanese tribesmen shun ruling party for non-implementation of agreements
  • Al-Basher and Desalgen Witness Graduation Ceremony in War College
  • Date set for Sudanese student’s murder verdict
  • Khartoum to Host Conference of African Heart Association in 7-11 October
  • Citizenship for children of Sudanese and South Sudanese parents
  • Amir of Kuwait Affirms Support to Sudan
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de