هل تورطنا الانقاذ في حرب مع مصر ؟. بقلم محمد الحسن محمد عثمان

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-10-2018, 00:54 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
23-05-2017, 08:26 PM

محمد الحسن محمد عثمان
<aمحمد الحسن محمد عثمان
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 88

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل تورطنا الانقاذ في حرب مع مصر ؟. بقلم محمد الحسن محمد عثمان

    08:26 PM May, 23 2017

    سودانيز اون لاين
    محمد الحسن محمد عثمان-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الحكومات الديكتاتوريه تحب دائما توريط شعبها في حروب داخليه وخارجيه فقد كانت حربنا مع جنوب البلاد لايتم تسخينها الا عقب كل انقلاب عسكري ابتلينا به فالحرب تشغل المواطنين وتنهكهم عن تمعن حالهم و الانهيار الذي قادتهم له الانظمه الديكتاتوريه فالمواطن لو وقف و تامل حاله فقط ومستوي معيشته الذي تدهور للحضيض والانهيار في كل مرفق والفساد الذي استشري حتي اصبح يسير في الطرقات ممتطيا البرادو ليفع في عشرينياتهم لفعل شيئا ولكن الانقاذ اشعلت الحروب في اركان الوطن وماانفقته في الحروب كان كافيا للنهوض بهذا الوطن دعك عن ماضاع منا بسبب الفساد والتخبط . ... وعندما تكون البلاد في حروب فالعذر جاهز لهذا القصور المريء وهو نحن في حرب استنزفت مواردنا وبسب هذه الحروب التي اشعلتها الانقاذ قتل الالاف من مواطنينا في جبال النوبه ودارفور بدون ذنب ....شعوب مسالمه لا تطالب حتي بحقوقها وقد زرت اهلنا في دارفور جبل مره ورايتهم يعيشون عيشة القرون الوسطي لا مدارس ولا مستشفيات ولا اي خدمات يشربون من مياه الشلالات واذكر انني مرضت في منطقة قلول ولم اجد حتي مصحه في الجبل وقالوا اقرب مستشفي زالنجي وعندما وصلنها وجدنا فيها مساعد طبي والكهرباء مقطوعه عنها...... ورغم ذلك مواطن دارفور طيب وودود وبسيط و في الجبل تجي ماشي انت الغريب والدرب ضيق يتنحي لك المواطن صاحب الارض عن الدرب ورغم ذلك لاحقتهم الانقاذ بالقنابل والكيماوي والفتن فقتلتهم وشردتهم ودمرت نسيجهم الاجتماعي والمؤسف ان مظاهره واحده لم تقم في كل السودان ضد الحرب التي حصدت ارواح هؤلا الناس الطيبين ومازلت اذكر عشرات المظاهرات التي شاركنا فيها من اجل فلسطين ! واطلقنا اسماء الضحايا الفلسطينيين علي اطفالنا ومتاجرنا !! وكانت ابنتي تقرا في المدرسه الابتدائيه في منطقة قرينزبور وفي يوم اخبرتني ان جميع طلاب المدرسه والمعلمين قد صاموا عن وجبة الفطور تبرعا منهم بمبلغها لاطفال دارفور .... اطفال دارفور الذين ابكوا العالم ولم تطفر منا دمعه واحده لاجلهم نحن ابناء الوطن الواحد ...... واذكر مره ايام حملة دارفور العالميه استمعت لرجل يحكي عندما ضربتهم الطائرا ت بالقنابل وقال وهو يحكي ويبكي عندنا ( ٥ ) اطفال ولم يكن امامنا انا وزوجتي الا ان نختار اربعه انا اثنين وزوجتي اثنين وضحينا بالخامس فقد اشتعلت القريه كلها ولم يكن امامنا الا ان ننجوا بالبعض..... تخيلوا اب وام يجبروا علي اختيار بعض اطفالهم والتضحيه بالاخرين ...
    واري في الافق محاوله لتوريطنا في حرب جديده مع مصر .... وبدا هذا المخطط منذ تنحية مرسي وبدانا نسمع عن الفواكه الفاسده التي تسقيها مصر بمياه الصرف الصحي وبحمله منسقه وكان السقيا للفواكه والخضروات بماء الصرف الصحي لم تبدا الا بعد ازالة مرسي ! وبدانا نسمع عن صراع تاريخي بيننا وبين مصر وندوات ومحاضرات واين كان هذا الصراع والتاريخي قبل زوال مرسي واكتشفنا لاول مره ان لدينا اثار اقدم من الاثار المصريه وكله بعد زوال مرسي والان نكتشف سببا اكبر يدعونا للحرب مع مصر فمصر اصبحت تمد الحركات المسلحه بالسلاح والغريب اننا نتغاضي عن جنوب السودان ويوغندا الممول الاساسي للحركات المسلحه والحاضن لها واستعدوا للهجمه الاعلاميه القادمه ودق طبول الحرب ضد مصر بتوجيه من التنظيم العالمي للاخوان المسلمين ويامصر اما ان تعيدوا مرسي او الحرب الضروس فمع الحروب الداخليه الثلاثه وحرب اقليميه هي حرب اليمن فنحن موعودون بحرب مع مصر .....
    ايها الانقاذيون يكفينا حروب ودما ء سالت حتي الركب ولا جئين وتشريد وهجره وضياع ولنرفع عاليا صوتنا لا للحروب نعم للسلام
    محمد الحسن محمد عثمان
    omdurman mailto:[email protected]@msn.com
    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 23 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • اللجنة التنفيذية لمؤتمر الخبراء السودانيين بالخارج تختتم اجتماعاتها بجهاز المغتربين
  • الجالية السودانية بكليفلاند/أوهايو يحتفون بآل السلطان دوسة وينعون السفير التنى
  • منظمتي قبس وإخلاص النوايا تدشنان توزيع طرد الصائم لعدد (2000) أسرة
  • هيئة محامي دارفور تنعي أحد مؤسسيها الأستاذ / محمد يعقوب آدم المحامي
  • بيان صحفي يا أهل السودان: أمريكا دولة عدوة للإسلام والمسلمين!
  • كاركاتير اليوم الموافق 23 مايو 2017 للفنان ود ابو عن رئاسة الجمهورية تفتتح مطعماً ...!!!!!!


اراء و مقالات

  • يوميات سارق نحاس: ذهب المضطر نحاس (1-2) بقلم عبد الله على إبراهيم
  • اعادة اكتشاف مروي القديمة بقلم عواطف عبداللطيف اعلامية مقيمة بقطر
  • ميزان تجاري بقلم عبدالله علقم
  • هل الدفع بالجنون يصد الطريق أمام مقاومة القوانين التي تنتهك الحريات؟ بقلم طيفور الامين
  • لا تفرحوا بالموت بل اصنعوا السلام الذي يمنح الحياة للجميع بقلم شريف ذهب
  • الموقف الاستراتيجي الجديد : التراث الاستعماري مجدداً ومستقبل العرب خلفهم بقلم د. لبيب قمحاوي*
  • الزيادة السكانية في العراق وعلاقتها بالتنمية بقلم حمد جاسم محمد الخزرجي
  • مآل المقاتلين عصبية بقلم د. عارف الركابي
  • الرياض.. واشنطون بقلم إسحق فضل الله
  • الرئيس يستعين بصديق..!! بقلم عبد الباقي الظافر
  • الله يستر!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الإسلاميون ومشكلة الجنوب! بقلم الطيب مصطفى
  • تبلغ رواتب الدستوريين حوالي 67 مليار جنيه سنوياً يا منافق !! بقلم عثمان محمد حسن
  • ووظائف ووظائف ووظائف بقلم د.أنور شمبال
  • آمال وآلام جوَّية .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • في نيماية وعشيراية وعسيلاية: ردينا على رسائل الجنوب وليبيا بعشرة امثالها...؟!
  • هذا الخطاب👇كتبه جعفر بانقا معتمد شندي السابق.
  • اين انتم يااطباء السودان؟؟؟؟؟؟؟
  • و تبين انهم لم ياتو لحوار بل اتو لاجندة اخري فرانكلي وود الباوقة و المسلمي مثالا التجاهل التجاهل
  • المصرين ديل بتاعين محن !
  • البشير يوجه اتهاماً مباشراً الى مصر بدعم مسلحي دارفور
  • إنتحار الحركات المسلحة
  • أرطغرل بن سليمان شاه ...(النهوض - القيامة ) رائعة الكاتب التركي محمد بوزداغ
  • حينما طالبت بمياه شرب صحية .. اسهالات و "كوليرا" ولاية النيل الابيض ... !!
  • ثلاثي الحرب والجوع والمرض يفتك بمواطني جنوب السودان: أطباء بلاحدود تحذر من الكوليرا
  • نيالا , الدجاجة التي احتضنت بيض الأفاعي ..
  • خسائر بسيطة.... مقتل ستة مواطنين في نيالا!
  • هل هو مواطن سوداني ام مجرد (حبشي) على ارض السودان ؟
  • فلتحتل اخبار الكوليرا صدر المنبر ,,(لك الله النيل الابيض)
  • ابراهيم السنوسي يؤدي القسم مساعدا لرئيس الجمهورية
  • مبارك الفاضل يلغي عقد شراء مبنى لوزارة الاستثمار بـ10 مليون دولار
  • الرئاسة السودانية تبعد وزير (الدكتوراه المزورة) وتسمي وزيرا للعدل
  • انفجار انتحاري في حفل موسيقي في أرينا في مانشستر
  • الطابور الخامس المصرى فى السودان يعود لمزاولة نشاطه التخريبى
  • عطالة الفكر !!! وشفاتة الاحزاب !!! التقى التُعساء بخائبي الرجاء !!! لك الله يا سودان !!!
  • الشرطة السعودية تسجن سوداني قام بكسر أرجل مواطن مصري شتم وأساء السودان (صورة) ..
  • مباشر كوستى. مستشفيات ..موت.مقابـر..كوليرا (صـور مؤلمة)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    24-05-2017, 12:37 PM

    محمد فضل


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: هل تورطنا الانقاذ في حرب مع مصر ؟. بقلم مح� (Re: محمد الحسن محمد عثمان)

      للاسف الشديد الامور تسير في هذا الاتجاه بايقاع سريع وعبر حملات تحريضية تفرض نفسها في بعض مواقع الميديا الاجتماعية مثل الفيسبوك بطريقة تجعل الموقف بين مصر والسودان مفتوح امام كل الاحتمالات .. البعض يستخدم صفحات تحمل اسم مؤسسات قومية ذات صلة بالقوات المسلحة السودانية في نشر مواد تحريضية باسم الوطن والوطنية ..
      في الطرف الاخر يوجد ايضا اناس بهذه المواصفات وستغرق البلاد في لحظة معينة في شبر موية ونوع من الفوضي وكان من الممكن ان تقوم السلطات السودانية الرسمية بتجميع مالديها من ادلة في هذا الصدد وتتقدم بشكوي رسمية ضد مصر الي المنظمات الاقليمية والدولية ولكن الطريقة التي تدار بها هذه الازمة الان واللغة والخطاب المستخدم ستفتح ابواب الجحيم علي السودان وللاسف لاتوجد معارضة سودانية منظمة تعمل علي احتواء الموقف قبل ان يتصاعد.
      نذكر والذكري تنفع المؤمن وغير المؤمن ان النتائج المترتبة علي محاولة اغتيال الرئيس المصري السابق محمد حسني مبارك في اديس ابابا مطلع التسعينات تضرر منها الوجود السوداني في مصر وداخل البلاد انذاك اكثر من الحكومة واعوانها علي الرغم من وجود معارضة متماسكة وقوية ممثلة في التجمع الوطني الديمقراطي الذي كانت له اتصالات بالمجتمع الدولي ومنظماته وعلاقات جيدة بالسلطات المصرية ولكنهم عجزوا عن التقليل من تلك الاثار السلبية علي المواطن السوداني العادي بينما كان بعض اعوان النظام يتنقلون بين القاهرة والخرطوم ويشاركون في بعض المؤتمرات المهنية ومنهم الوزير الراهن غندور وصاحبه انذاك ورئيس اتحاد العمال السر عبدون..
      الوجود السوداني في مصر والاغلبية الصامتة من السودانيين داخل البلاد مكشوفة الظهر تماما ولايدري احد الي اين ستصل الامور ..
      نتمني ان يتعقل من يهمهم الامر في حكومة الخرطوم ويكتفوا بالتعامل في اطار القنوات الرسمية المتاحة حول هذه القضية وان يمنعوا اعوانهم عن ممارسة هذه اللغة الهتافية والتحريضية..
      sudandailypress.net

                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de