الإستعانة بالظالم بين الامس و اليوم بقلم الكاتب العراقي حسن حمزة

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 04:33 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-05-2017, 03:15 PM

حسن حمزة
<aحسن حمزة
تاريخ التسجيل: 16-02-2017
مجموع المشاركات: 82

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإستعانة بالظالم بين الامس و اليوم بقلم الكاتب العراقي حسن حمزة

    03:15 PM May, 22 2017

    سودانيز اون لاين
    حسن حمزة-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    من جملة القضايا التي تعرض لها الاسلام وكان لها أثر كبير على المجتمع الاسلامي هي قضية الاستعانة بالظالم من قبل القيادات السياسية الاسلامية لتحقيق مكاسب شخصية ، وهي تعلم بأن الاسلام قد اتخذ موقفاً رافضاً لذلك ناهياً فيه عن موالاة اليهود وكل مَنْ يتحالف معهم أو يستعين بهم على ظلم المسلم فقالعلى لسان القران الكريم ( يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود و النصارى أولياء ) فهذه الاية من اوضح الادلة لكن ومما يؤسف له أن القيادات العربية موقف القران الكريم عرض الحائط فاتخذت من الظالمين أولياءاً لهم فكانت تلك المنهجية العقيمة الحل الوحيد لدى حكومات العرب لإسقاط نظيرتها الدكتاتورية ولعل النظام البائد في العراق يُعد انموذجاً لما اسلفناه ، فقضية الاستعانة بالظالمين على قتال المسلمين لم تكن وليدة العصر بل لها جذور متجذرة في نفوس الحكومات العربية التي تعقد هذه الايام قمة فاشلة فأي قضاء و حربٍ على الارهاب يتحدثون عنه ؟ فيما يجلس بينهم مؤسسي الحركات الارهابية و الداعمين لها بالمال و السلاح ، فأمريكا و حلفائها هم مَنْ اوجد تنظيم داعش و الحركات المنشقة عن الاسلام فجعلها اداة لتنفيذ حربه الصليبية ضد الاسلام وكما صرحت عنه أكثر قيادات البيت الابيض المشؤوم سعياً منهم للقضاء على ديننا الحنيف و حماية أمن و سلامة تل أبيب اللعين هذا في اليوم ، أما بالأمس فنجد اسلوب مناصرة الظالمين و الاستعانة بهم على قتل و ترويع المسلمين كان عملة رائجة عند ارباب المنهج التكفيري الدموي يقاتلون تحت راية الصليب او الوثن المغولي و يقدمون لهم المال و السلاح و كل سبل الراحة و الانتصار على ابناء جلدتهم المسلمين فيما يمتهنون الخيانة العلمية و المهنية في التعامل و نقل الاحداث التاريخية مشحونة بالكذب و التدليس و المكر و الدهاء فهم فاشلون و يلقون بفشلهم على شخصيات وهمية لا وجود لها في الخارج ليبررون مواقفهم المخزية لحكام و خلفاء عصورهم السوداء ، فما اشبه اليوم بالامس ، اليوم تخلت كل زعماء العرب عن الشعب العراقي حينما وقفوا متفرجين لا يحركون ساكناً وهو يتألم من هول ما وقع عليه من حربٍ ضروس القيت فيها آلاف الاطنان من الاسلحة الفتاكة و المحرمة دولياً بالإضافة إلى الفساد السياسي الذي نتج عنه ظهور عصابات الجريمة المنظمة و المليشيات الارهابية وأخيراً و ليس آخراً فقد تعرضت البلاد لهجمة شرسة بقيادة تنظيم داعش الذي اجتاحت كبريات المدن العراقية بين ليلة و ضحاها فشهدت موجة نزوح غير مسبوقة فقتل و جوع الاطفال و رملت النساء و بدم بارد ولا من ضمير يتحرك فيلملم جراحات العراقيين و ينطق بكلمة حق أمام السلطان الجائر وقد استغرب رجل الدين الشيعي الصرخي الحسني من استعانة زعماء العرب بأمريكا و الغرب الصليبي في محاضرته (42) من بحثه الموسوم وقفات مع التوحيد التيمي الجسمي الاسطوري في 12/5/2017 فقال الصرخي : ((توسلوا وأذلوا أنفسهم مِن أجل الحصول على مباركة وتأييد ودعم أميركا والغرب بالدعم الإعلاميّ والسياسيّ والعسكريّ، مِن أجل إسقاط الأنظمة والتخلّص مِن سيطرتها وسيطرة الجهات المرتبطة بها، فبأيّ مبرر شرعيّ أو أخلاقيّ برَّرَ لكم وشرَّعَ لكم الاستعانة بقوى أنتم تصفونهم بقوى كفر واحتلال واستعمار وإجرام؟ فهل تبرّرون لأنفسكم الاستعانة بأميركا ودول الغرب الصليبي وتستنكرون ذلك كُلِّيًا على ابن العلقمي ))

    https://www.youtube.com/watch؟v=Y1payZFStXohttps://www.youtube.com/watch؟v=Y1payZFStXo



    بقلم // الكاتب العراقي حسن حمزة


    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 22 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • الجزيرة:ارتفاع عمليات التحضير والتمويل وغياب لصيانة أنظمة الري
  • البيان الصحفي لخبير الأمم المتحدة المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان، السيد أريستيد نونون
  • أمين شئون الرئاسة لحركة العدل والمساواة سليمان صندل فى تصريحات صحفية حول معارك شمال وشرق دارفور ال
  • الإمام الصادق المهدي يهنئ الرئيس حسن روحاني على نيله ثقة الشعب وتجديد ولايته
  • بيان مهم حولي معارك جنوب سكة و وأدي هور من المجلس الانتقالي لحركة /جيش تحرير السودان


اراء و مقالات

  • ظاهرة تستحق الإهمال! بقلم عبد الله الشيخ
  • أولاد الذين آمنوا ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • منتهى الغباء !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • اتق شر من أحسنت إليه بقلم الطيب مصطفى
  • يكفي زيارة ترمب نجاحاً أن تكون قد أبعدت وجهة العرب السياسية عن مصر بقلم يوسف علي النور حسن
  • منع الرئيس البشير من المشاركة في القمة الاسلامية الامريكية بقلم محمد فضل علي ... كندا
  • أمريكا السلفية بقلم الشيخ عبد الحافظ البغدادي
  • خاتمة الإضراب مفاوضاتٌ لجني الثمار وحصاد الصبر الحرية والكرامة 23 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • البشير في قعدة مغنيين و مغنيات في لحظة احتدام المعارك في دارفور و القتلى بالمئات
  • لماذا الفريق طه في وجود غندور و بكري؟؟
  • العرضة الما لقاها بشة .....
  • قمة النذالة! –مقال لابراهيم الأمين – حرقة شديدة!#
  • هل من حق البنك الدولى وضع حلايب ضمن الحدود المصرية ؟؟ (صورة)
  • بسم الله ولجنا وبسم الله خرجنا و على الله ربنا توكلنا
  • لهذا السبب طردوا البشير من قمة الرياض!-رشا عوض
  • هل ما يزال السودان داعماً للإرهاب ؟
  • السودان ينشر قوات إضافية على حدوده مع ليبيا
  • حميدتي يعترف بمقتل نائبه في المعارك ضد قوات مناوي بدارفور
  • الدولار يعاود الارتفاع ... 22/5/2017
  • اعترف الدكتور علي الحاج ( أمين المؤتمر الشعبي) باختفاء صفحات من مخرجات الحوار الوطني
  • سلم عليهو
  • اعترف الدكتور علي الحاج ( أمين المؤتمر الشعبي) باختفاء صفحات من مخرجات الحوار الوطني
  • والي القضارف يعلن إسترداد كافة اراضي الفشقة
  • اغرب خبر وصورة في العالم . كيف تعاملت معها الصحافة الغربية ؟
  • كيف ستتضرر مصر من نهضة السودان؟ 5 أسباب تشرح لك
  • الي وزير الصحة !! لماذا لا تعلن حالة الطوارئ ؟
  • الميرنجي البرنجي...هلا مدريد
  • هل هذا توجيه من جهاز الامن الفاشي ليشغلون الناس عن داء الكوليرا ؟!!!
  • ورشــة مكافحة الارهاب وغسل الاموال بالخرطوم
  • kostawi علي حق ( رفض الرئس الأمريكي مد يده للسلام لطه
  • اسد بحر يلتقط فتاة من مؤخرتها...! رعب حقيقى
  • الشيخة موزة وأنجلينا جولي ومعركة الاهرامات 20 مايو/ أيار 2017
  • اسحق فضل الله يكشف اسباب البشير الخاصة
  • النشيد الوطني لدولة الخلافة الكيزانية .....
  • ﻋﺰﻳﺰﺗﻲ ﺇﻳﻔﺎﻧﻜﺎ:ﻻ ﻳﻔﺼﻠﻨﻲ ﻋﻨﻚ ﺳﻮﻯ هذا ﺍﻟﺒﺤﺮ ﺍﻷﺣﻤﺮ ﻛﻤﺎ ﻟﻮ ﺃﻧﻪ ﻳﻨﺒﻊ ﻣﻦ ﺷﻔﺘﻴﻚ *عزمي.
  • ماذا يحدث فى دارفور ولماذا الآن ؟
  • شايت ضفاري
  • هل يصلح مركز(إعتدال) ما أفسده داعش والجماعات المتطرفة؟
  • الصوفية يهددون بالتصعيد ضد السلطة بعد إلغاء ندوتهم ويتهمونها بالانحياز “للسلفية” و “الاخوان”
  • أستاذة جامعية تبيع الشاي في السودان
  • الكتيبة الإلكترونية التابعة لحزب البشير تفبرك وتضلل الرأي العام والصحف
  • عادات الزواج السودانية القديمة عادات أفريقيه " قطع الرحط/ بخ الحليب "
  • أسباب البشير الخاصة: قدرة فول في كافوري ولا "قدور" الرياض!! (صورة)
  • والله السلام دا بقى غالي وصعب خلاس
  • وثائقي ما بعد هتلر الجزء1
  • (ترامبيات)(1)ي ود الباوقة .اقتراح لسيدك لملاقاة ترامب
  • اخطر ما قاله ترامب في الرياض .. اشارة لضرب الاسلام السياسي في الخليج
  • قلق الأفول الأخير..
  • President Trump's Speech at Arab Islamic American Summit in Saudi Arabia
  • انتم مدعوون جميعا منتصف الشهر القادم...
  • راشد عبد القادر: اعتذار البشير، تفكيك خطاب الاستغباءـ مقال في صميم الصميم
  • دول ما بعد الربيع العربي وتحديات سيادة حكم حقوق الانسان، (ليبيا نموذجاً)
  • كاريكاتير عن قمة الرياض ... يا للروعة ...
  • الخبير المستقل يبدي قلقه من اعتقال ناشطي المنظمات المدنية بالسودان
  • مسؤول تربوي : 2.4 مليون طفل سوداني خارج المدرسة
  • الفريق اول ركن محمد بشير سليمان في حديث لاتنقصه الصراحه للاهرام اليوم نافع (حفر لي )
  • بالصورة ...ترامب والفريق طه بالاحضان .....
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de