دروس العصيان بقلم كمال الهِدي

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-12-2018, 09:17 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-11-2016, 02:30 PM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 573

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


دروس العصيان بقلم كمال الهِدي

    02:30 PM November, 29 2016

    سودانيز اون لاين
    كمال الهدي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    تأمُلات





    [email protected]

    · قبل نهاية اليوم الثالث من العصيان المدني الذي عكس رقي وتحضر وقوة شعبنا الأبي أقف عند بعض الدروس المستقاة من هذه الوقفة التاريخية.

    · وحتى نكون موضوعيين نبدأ بالدرس الذي تعلمناه نحن أنفسنا كشعب سوداني يتوق لحياة كريمة لا أكثر.

    · ما تعلمناه دون شك هو أننا ليس بالضعف الذي صوره البعض حتى أوشكنا أن نصدق أننا لم نعد قادرين على رفض الظلم والوقوف متوحدين في وجه الفئة الباغية.

    · إلا أن يومين فقط من هذه العصيان المدني أكدا بما لا يدع مجالاً للشك أننا شعب معلم فعلاً لا قولاً.

    · أعاد لنا هؤلاء الشباب مجدنا التليد وماضينا العريق.

    · فقد مضى كل شيء كما هو مرتب له.

    · بقيت الأغلبية في منازلها.

    · أذعن الكل لدعوات عدم التخريب أو تعريض الأنفس والممتلكات العامة لأية مخاطر.

    · صمت شعبنا صمتاً من ذلك النوع الذي يحدث أثراً أبلغ من الكلام.

    · أما الدروس التي يجب أن يستفيد منها الآخرون ( أعني أعداء الشعب وبعض المتكسبين) فهي لا تحصى ولا تعد.

    · أول هذه الدروس أن الحديث عن صعوبة تحقيق التضامن وعودة العقل الجماعي مع التحول الكبير الذي طرأ في التركيبة السكانية للعاصمة لم يعد له مكان.

    · فقد رأينا كيف أن شوارع عصامتنا بدت خالية تماماً من المارة خلال اليومين الماضيين.

    · فالأجنبي في أي بلد لابد أن يلتزم بما يقرره ويرغب فيه أهل البلد المضيف.

    · وإن كنا كسودانيين نقدم الدروس للعديد من شعوب العالم في أوطانهم، فما بالك بمن يعيشون بيننا كضيوف.

    · وثاني هذه الدروس وأهمها هو أن الحديث البديل والخوف من المجهول قد أصبح من الماضي بعد هذين اليومين.

    · فمن نظموا هذه المبادرة والخطوة الرائعة كانوا مجرد شباب ناشطين.

    · كاذب من يقول أن حزباً معارضاً كان له قصب السبق فيها.

    · صحيح أن بعض الأحزاب المحترمة ساندت هؤلاء الشباب والشابات وأيدت وباركت خطوتهم، لكن القدح المعلى في العصيان يظل ملكاً حصرياً لهؤلاء الشباب الناشطين.

    · أما ثالث الدروس التي يفترض أنهم تعلموها فيتمثل في أن المطاردة المستمرة لبعض الصحف الورقية أمر عفا عليه الزمن ولن يغير بعد الآن شيئاً في المعادلة.

    · ويتبع ذلك فشل كافة أشكال الملاحقات الأمنية.

    · فالشباب الراغب في تقديم مثل هذه المبادرات الفتية يستطيعون التواصل عبر وسائل شتى يصعب على أي صاحب عقل متحجر وفكر متبلد أن يعيقها.

    · ورابعها الذي يفترض أن يتأمله جيداً أهل الحكومة والكثير من رموز أحزابنا المعارضة على حد سواء هو أن فكرة الرموز هذه لم تعد صالحة لعصرنا الحالي.

    · فهناك الكثير جداً ممن كانوا يظنون أنه يصعب إحداث أي تغيير، أو القيام بأي خطوات جادة في سبيل هذا التغيير ما لم تجد هذه الخطوات دعماً مباشراً من بعض الرموز السياسية.

    · وجاءت هذه الخطوة لتؤكد أن السودانيين قد تجاوزوا هذه الرموز السياسية تماماً.

    · فمن يستطيعون تنفيذ عصيان مدني بهذه الفاعلية والتنظيم الجيد دون عون ملموس من السياسيين قادون على فعل المزيد وصولاً للغاية الأكبر، أي تخليص الوطن من أسره.

    · ومن يريد من هؤلاء الرموز اللحاق بالقطار عليه أن يكف عن الخداع ومسك العصا من وسطها ومحاولات التقرب للحكومة التي تتم تحت الطاولة.

    · فبعض ساستنا الكبار جداً يظهرون تعاطفاً مع قضايا المواطن، لكنهم في حقيقة الأمر يعيقون محاولات التغيير إما حفاظاً على مكانتهم كمعارضين يستأثرون بأوضاع لم تكن تراودهم حتى في أحلامهم، أو سعياً للتكسب المادي المباشر من الحكومة نفسها.

    · ودليلي على ما تقدم في الفقرة أعلاه هو أن بعض المؤثرين من هؤلاء المعارضين يحتفون بعبارات( المثقفاتية) المعقدة والتنظير لكنهم يعيقون دعوات الوعي الجادة بشكل أو بآخر.

    · خذوا كمثال الأستاذ حسن عثمان رزق الذي كان يتحدث بالأمس لقناة الجزيرة.

    · لن تصدق عزيزي القارئ أنه قال بلا أدنى خجل أن الفساد استشرى وعم وأن الحكومة مترهلة!

    · وماذا عن الـ 25 سنة الماضية التي شاركتم فيها يا رزق في هذا الفساد والحكومات المترهلة!

    · شعبنا الذي ذاق مرارات تفوق الوصف يريد أن يأكل ويشرب ويتعالج ويعلم أولاده ويهنأ بالأمن والأمان، إلا أن بعض ساستنا للأسف الشديد من شدة رغد عيشهم نسوا ذلك تماماً، حتى وإن أظهروا عكسه في كلامهم وتصريحاتهم وكتاباتهم.

    · وإلا فكيف يستقيم عقلاً أن يتشارك هؤلاء مع بعض الطغاة في قروبات الواتساب متحججين بمناقشة ومعالجة بعض قضايا الوطن ( قروب قوش نموذجاً).

    · أهل السودان يريدون أن يعيشوا حياة كريمة كسائر شعوب الأرض.

    · وبعد أن يتحقق ذلك فليأتِ من يريد أن ينظر في قضايا المرفهين.

    · وفي هذا الجانب لا أشك في أن شبابنا قد قال كلمته بصوت مسموع، متجاوزين ( باعة الكلام).

    · خامس هذه الدروس هو الوقوف بتأنِ وتروِ تجاه ما تنشره بعض وسائل إعلامنا ومراجعته ألف مرة قبل التسليم به.

    · ظل البعض يصورون شبابنا على أنه فقد الرغبة في تطوير حياته وأنه صار يائساً لا يهمه سوى تعاطي المخدرات وملء فراغه بما لا يفيد.

    · وقد حاول بعض المتكسبين بشتى الطرق إلهاء هؤلاء الشباب ببرامج الرقص والغناء ومهاترات هلال مريخ فإذا بهم ، أي شبابنا يقدمون الدروس الواحد تلو الآخر، ويؤكدون أنهم قادرون على إحداث التغيير المطلوب.

    · وأخيراً لابد من تقديم التحايا النواضر لهؤلاء الشباب والشابات الذين بعثوا فينا أملاً وغمرونا فخراً واعتزازاً بالانتماء لوطن سرقه الأوغاد، لكنه عائد لأهله لا محالة.

    · وإن غداً لناظره قريب.





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 29 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • نداء عاجل لدعم حقوق الإنسان في السودان من صادر عن التحالف الديمقراطي بالولايات المتحدة الأمريكية
  • تنسيقية العمل المعارض ـ كارديف: بيان حول العصيان المدني ودعم إسقاط النظام
  • بيان من إعلام حزب العموم السوداني حول العصيان المدني
  • كرد فعل للاحتجاجات الشعبية: جهاز الأمن يُصادر أعداد صحيفتي (الأيام) و(الجريدة)
  • قيادي بحزب المؤتمر الوطني: لا قرار بمعاقبة المشاركين في العصيان
  • كوشيب يخرج عن صمته: الجنائية وهم
  • الخرطوم تحت العصيان!! الخرطوم: شوارع شبه خالية وارتباكٌ في المدارس
  • اتفاقية سودانية صينية لـ «تحلية» مياه البحر الأحمر
  • قال إنها يمكن أن تتطور إلى سرطان خبير: 75% من السودانيين مصابون بجرثومة المعدة
  • التحالف العربي والشبكة العربية دعم العصيان واجب وطني


اراء و مقالات

  • كابوس شعبنا!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • ثورة .. فى غياب الشيخ بقلم طه أحمد أبوالقاسم
  • العقل الاجرامي بقلم د.آمل الكردفاني
  • دروسٌ وعِبرٌ من وحي فشل العصيان المدني! بقلم الطيب مصطفى
  • رسائل التمرين ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • مقاومة قمع النظام بالتكتيكات الإجتماعوسياسية الجديدة بقلم أبوهريرة زين العابدين عبد الحليم
  • صحى العصيان نجح ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه
  • قصيدة بعنوان عصيان ممتد بقلم حيدر الشيخ هلال
  • الطيب مصطفي يصف الاخرين بأنهم شياطينو لكن الطيب هو سيد الشياطين بقلم جبريل حسن احمد
  • العصيان المدني سيحمي السودان من التمزق بقلم صلاح شعيب
  • العصيان : ( جمع عَصايه ) .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • هههههه إسدال الستار على مسرحية محاكمة محمد حاتم سليمان (اذا سرق الشريف ما بتجيه الحبة)
  • العصيان نجح و هذه هى الخطوة المقبلة
  • حسين خوجلي.. صوت المعارضة 11-28-2016 07:33 PM
  • شـــــــبابنا لن يـــــستيئـــــس
  • الشرطة السودانية كامل التضامن مع الشعب السوداني - فيديو
  • اسبوع المقاطعة الاقتصادية
  • أجمل وصف للعصيان
  • مالنا والمفتاح ومن اختار الإنقاذ سبيلا
  • المجهر اليوم : الهندي عزالدين بغباءه يفضح كذبه وكذب البشير بفشل العصيان(صورة)
  • لوحات شرف الثوار
  • شكراً منصور المفتاح
  • مسألة في غاية الأهمية ..
  • احذر: اللجنة التمهيدية للعصيان المدني والتغيير (خلاص) قد تكون مخرجات جداد الكتروني
  • فضح اللصوص
  • هل يعرف السودانيون من هو أول من أدخل مصطلح العصيان المدني في الثقافة السياسية السودانية؟؟
  • مافي حاجة اسمها اللجنة التمهيدية للعصيان المدني (خلاص)
  • هاشتاق تويتر، مجموعة فيسبوك،، مبادرة احتجاج سملي جديدة #ضلموها_عشان_تنور_من_جديد
  • البشير..فرعون السودان
  • فلنثمن نجاح المرحلة الاولى للانتفاضة الصامتة ..وقع هنا
  • من كان عصيانه لمجد شخصي ..
  • هااااام .المحامون يدخلون الميدان بإعلان الأربعاء
  • من علامات الساعة الكبرى كنكيش البشير فى الحكم حتى لو مات كل الشعب السودانى
  • اليوم الثالث للعصيان : الشوارع تقول ارحل ارحل والصور لا تكذب يا البشير(صور بالكوم)
  • جديد دكتور عمر القراي في راديو دبنقا
  • تكريم اسفيرى لزميل المنبر (جادات)
  • لنجاح العصيان المدنى بعد 27 سنة فساد يكفى كلمة عصيان مدنى فى وجه البشير
  • مبروك نجاح العصيان المدني مليون % - عفارم عفارم شعب مسالم
  • تحطم طائرة في كولمبيا على متنها لاعبي فريق كرة قدم برازيلي
  • رسالةُ الشّعبِ..
  • اِشارة واضحة من الشعب .........................هل هناك من يفهم !!!!!!
  • تغير المكون السياسي السوداني ما بعد العصيان
  • جَمرُ العابِرِ
  • في أول رد فعل..البشير : العصيان المدني كان فاشلاً بنسبة مليون %
  • بين هَبٰة الشَبَابُ ، ومُتطلّبَات التغيير- كتب اللواء عثمان عبدالله . وزير دفاع الانتفاضة
  • عمر البشيرالكذاب:العصيان المدني كان فاشلاً بنسبة مليون %، وجميع الناس كانت حريصة على الحضور لعملها!
  • وحدنا هذا الحراك المجيد
  • الشباب.. حالة انتباه..!!..حُكم قاهرٌ.. وشعبٌ صابرٌ ..لم يعد الشعب يقبل أن يكون ضيفاً ثقيلاً في بلده
  • بيان من القوى السياسية السودانية بكندا دعماً للعصيان
  • مسؤول يصدر قراراً بقطع الكهرباء عن (10) مناطق
  • صباح الثورة والعصيان.. ولا لفزاعة الفوضى مقال لرشا عوض
  • بعض طبخات الفريق طه عثمان في ابوظبي والخرطوم تزمجر في عصيان مدني سكوتي
  • جرد حساب لعوض الجاز
  • العِصْيانُ المدني .. شوْقُ الشارعِ للحرِّية!
  • يوميات حراك العصيان
  • هل نجح؟ مقال لسهير عبدالرحيم
  • أعترافات
  • اللجنة التمهيدية للعصيان المدني (خلاص
  • مصادرة ثلاثة صحف من المطبعة -الايام -الجريدة -التيار
  • ساعة الرحيل دقت
  • أعوان النظام إنحطوا بمنبر سودانيزأونلاين
  • لقد بلغت ذروتها, فلتتقدم الآن القيادات الميدانية لمخاطبة الجماهير
  • أحذروا هولاء "الجَحِــيم ومُثلث برمـــــــــــــــــــــــودا" سواء
  • حركة جيش تحرير السودان: تُعلِن الانضمام للحوار الوطني....؟
  • آن الأوان للإلتفاف حول الوطن والتوحد عنده!!..............
  • د. بدرية: صلاحيات إضافية لرئيس الجمهورية في التعديلات الدستورية...؟
  • المؤتمر الوطني:العصيان فشل والشعب فوت الدعوة بوعيه، وحذر من الشائعات ...؟
  • الامدادات الطبية: الحكومة تتسلم (50) صنفاً من الأدوية المنقذة للحياة...؟
  • وزير الإعلام: الاعتصام فشل، يعني شنو زول يصور شارع فاضي ويقول الاعتصام نجح .....؟
  • عصينا عصينا وشلنا عصينا
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de