مملكة ستنا بقلم عبدالباقي الظافر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-12-2018, 03:06 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-11-2016, 01:24 PM

عبدالباقي الظافر
<aعبدالباقي الظافر
تاريخ التسجيل: 30-03-2015
مجموع المشاركات: 855

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مملكة ستنا بقلم عبدالباقي الظافر

    01:24 PM November, 12 2016

    سودانيز اون لاين
    عبدالباقي الظافر-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر


    وقف مصطفى يجادل سيدة تريد أن تشتري (سراميك) من متجره..قدرته العالية في الاقناع كادت أن تأتي أكلها..ستنا تظهر على شاشة هاتفه..يرتبك قليلاً..يحاول إخفاء الارتباك عبر ابتسامة غامضة مصحوبة بنظرة عاجلة لوجه الزبونة..فكر في تجاهل مكالمة زوجته..لم يستطيع اتخاذ القرار..(في شنو ياستنا) كانت مدخله إلى الحديث..أخبرته الزوجة دون الخوض في التفاصيل أن عليه أن يتوجه الأن الى روضة وائل..حسمته (مافيش لكن.. الولد مريض)..قدم التنازل للزبونة وخفض السعر ثم انصرف إلى السيارة مستجيباً للتعليمات
    لم يجد مصطفى تبريراً مقنعاً لسيطرة زوجته على مقاليد الأمر داخل البيت..عليه أن يشرف كل صباح على إعداد العيال للمدرسة..حتى السندوتشات يقوم بصنعها..زوجته كانت ترفض فكرة شغالة في المنزل حتى دون الإفصاح عن مبرراتها..عندما يأتي من العمل يدخل في وردية المذاكرة الراتبة مع أبنائه الثلاثة.. كثيراً مايجد عمال يهدمون ويبنون بناءًا على تعليمات الدكتورة..حتى والدته باتت حينما تطالب بشيء تمرر الطلب عبر زوجته..الغريبة أن الدكتورة ستنا كانت كريمة جداً على كل من يقر بسيادتها على مفاصل السلطة المنزلية
    وصل مصطفى لابواب الروضة الفخيمة..موظف الاستقبال وجه الزائر لمقابلة مرشدة الفصل..أستاذة نادية بابتسامة مصحوبة برقة قالت له “مؤكد أنت والد وائل” واصلت مداعبتها الآن فقط أدركت من أين أتى وائل بكل هذه الوسامة..قبل أن يفيق دخلت الأستاذة إلى غرفة ملحقة بغرفة الدراسة..جاءت تحمل وائل ابن الثلاث سنوات..حاول أن يأخذ الطفل ولكن ردته بلطف قائلة “دعني أوصله للسيارة حتى أطمئن عليه” استغرب من التصرف.. تسع سنوات من الزواج وكان دائماً يتحمل الاشغال الشاقة..بعد أن غادرت نادية عائدة لمدرستها ركض خلفها يسألها هاتفها حتى يطمئنها على صحة تلميذها المريض
    ما أن جلس مصطفى في كابينة السيارة حتى كانت زوجته تتصل عليه تطلب تقريراً عاجلاً عن صحة وائل..بعدها وجهته للتوجه نحو الصيدلية، وتمكينها من الحديث إلى الصيدلي..ضحك ساخراً وأشفق على الصيدلي الذي سيأخذ نصيبه من التعليمات
    صورة المعلمة الوديعة تسيطر على عقل مصطفى..يكاد يلمس بيديه ثغرها الباسم ..تدهشه عيونها الكحيلة..كلامها المعسول يطرق أذنه.. غزلها يشعره لأول مرة بأنه مازال شاباً جذاباً
    الصورة الأخرى امرأة جميلة، ولكنها طاغية..بدأ يتذكر ذلك اليوم الأول في كورس التقوية الذي تقيمه رابطة أبناء الامتداد كل عام لمساعدة الطلاب الممتحنين..عشر سنوات مرت منذ أن قدم أول تنازل..مدير الكورس قسم الطلاب لمجموعتين لأغراض التنافس..ستنا التي تدرس في السنة السادسة بكلية الطب ترأست المجموعة الثانية..عند التقسيم كان مصطفى في الجبهة الأخرى..أصرت ستنا على أن يكون مصطفى طالب الهندسة المدنية وابن أشهر تجار السجانة عضواً في مجموعتها..ثم بدأت سلسلة الأوامر من امرأة في غاية الجمال..في اليوم الأخير قدمت ستنا أمراً في شكل مزحة..قالت لمصطفى “سأتزوجك”..شعر الشاب بالخجل وانتهى الأمر إلى نكته تلقفتها الملائكة واستجاب لها الله
    قرر مصطفى أن يثور على طريقته الخاصة..بات يتردد على المرشدة نادية..في يوم ما جاءها من الآخر وطلب يدها..شعرت نادية بذات الخجل الذي يعرفه مصطفى جيداً..اعتبر صمتها المقرون بابتسامة خافتة عبارة عن موافقة مبدئية
    في مساء يوم ارتدى مصطفى ملابسه بأناقة فوق المعتاد..سألته زوجته عن وجهته فأخبرها أنه سيتزوج هذا المساء..ضحكت الطبيبة على غير المعتاد و تمنت له التوفيق..هنالك كان يطرق على الباب بشدة ولا أحد يفتح له.. استيقظت ستنا على وقع يد مصطفى المتحركة..كانت تعليماتها “يا راجل قول بسم الله وقوم لبس الأولاد”.


    akhirlahza


    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 11 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • جهاز الأمن يحتجز الصحفية أمل هباني لمدة ساعتين ويعتقل الكاتب الصحفي (سيد قنات)
  • والي البحر الأحمر : خارطة للتنمية تبدأ من حلايب
  • المؤتمر السوداني يكلف رئيساً بديلاً للدقير بعد اعتقال قيادات الحزب
  • أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الجمعة 11-11-2016
  • كاركاتير اليوم الموافق 11 نوفمبر 2016 للفنان الباقر موسى عن مخرجات الحوار
  • الجبهة الشعبية تدعو الي إنهاء الحوار وتبني خط المقاومة
  • تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة بيان الى جماهير شعبنا الشرفاء


اراء و مقالات

  • تأثير فوز دونالد ترامب على إتفاقيات المناخ الدولية بقلم لينة حسين الطيب يسن
  • الحزب الشيوعي : الأول والآخر!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • وحدة المعارضة أولي من إسقاط النظام بقلم إسماعيل أبوه
  • وصلت طائرة الميرغني الخرطوم واتخذ الاسلاميين قرار الانقلاب بقلم محمد فضل علي ...كندا
  • رسالة مواطنة سودانية الي اَهلها بقلم زينب صلاح مالك
  • السيستاني منديل الامراء و جراب الاحتلال بقلم احمد الخالدي
  • ترمب: الأفيون في عرق أمريكا بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • ترامب الخطير بقلم سعيد شاهين
  • ونرسم ما حولنا لنفهم بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • لعنة الغريب !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • يتامى المسلمين؟ بقلم الطيب مصطفى
  • ترامب..الاغتيال..ام عبور المخاوف للجميع بقلم سهيل احمد الارباب
  • للذين يركعون ويسجدون ويسبحون ويحجون للصندوق سنويا نقول : الغضب الساطع آت وللصبر حدود !؟(1)

    المنبر العام

  • نرجو من جميع الشرفاء التسجيل هنا
  • اليوم الذي فقدت فيه الديمقراطية الامريكية روحها الرياضية
  • ثورة الغلابة تندلع في مصر مع شعارات قوية ....القوات النظامية:حضرنا و لم نجدكم
  • الغنماية. وود الخواجية
  • الفرحة بترامب زي فرحة ام سعدان بي تورها الدبران..!!
  • ترمب الجزيرة قناة الكيزان خارج الشبكة سجمكم يا كيزان
  • هل البشير مستعد الجنائية الدولية
  • تظاهر الآلاف في العديد من المدن الأمريكية، احتجاجا على فوز الجمهوري دونالد ترامب بالانتخابات
  • دونالد ترامب سيعمل على تقليم أظافر السعودية في الشرق الأوسط
  • السعودية سداد مستحقات -سعودي اوجيه
  • لابد من العمل على انهيار منظومة النظام نفسها
  • غلق مترو "التحرير" و"الأوقاف" المصرية تتخذ إجراءات استثنائية بالمساجد تزامناً مع دعوات التظاهر اليو
  • لماذا نهتم بالانتخابات الامريكية ؟
  • قوى الكارما.. الاسباب الخفية وراء الهزيمة الساحقة للديمقراطيين
  • Re: قوى الكارما.. الاسباب الخفية وراء الهزيمة
  • الامن يعتدى بالضرب على امل هبانى .. ويعتقل ثلاثة صحفيين وناشطين
  • المفكر اليساري نعوم تشومسكي يقدَم أفضل تحليل لأسباب فوز ترامب
  • عميا وقايداها مجنونة
  • كاليان كونواى ...لى مثلك ترفع القبعات
  • حقيقة اغلاق مصرف الموت كيتشنر
  • هوس ديني من طراز فريد
  • مستشار (ترمب) : سنعمل على ضمان تقديم البشير للمحاكمة
  • الرد على الكذاب إمعة الكاذبين المدعو مزمل فقيري
  • على أمريكا احترام حرية الإحتجاجات والتظاهرات واطلاق سراح المعتقلين فوراً
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de