بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 10:21 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

معذورون بقلم كمال الهِدي

10-20-2015, 05:57 AM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 353

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
معذورون بقلم كمال الهِدي

    05:57 AM Oct, 20 2015
    سودانيز اون لاين
    كمال الهدي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    تأمُلات





    mailto:[email protected]@hotmail.com

    · لحظة خروجي من البيت مساء الأمس في طريقي لعملي المسائي اتصل بي صديق عزيز وقبل أن يبادرني بالتحية قال لي ضاحكاً" انت مفروض تكتب في جريدة الصدى.."
    · وقبل أن يكمل جملته فهمت ما يعني بحكم معرفتي به كهلالي معتق يتابع أخبار هذا النادي طوال اليوم.
    · كان صديقي يقرأ على بعضاً من تعليقات قراء صفحة الهلال على الفيس بوك.
    · استمر في قراءة تلك التعليقات وأطلعني على خمسة أو ستة منها.
    · وقد بدا مشفقاً عليّ كعادته من شتائم واتهامات البعض وسعيداً بالطرح المهذب والراقي لبعض من اختلفوا معي في الرأي.
    · قلت له (عادي) يا صديقي وعندما كتبت مقال الأمس في هذا التوقيت كنت أدرك أن البعض سيغضبوا مني، لكنني في العادة لا أعبأ بذلك كثيراً.
    · ليس لعدم تقدير لآراء ومشاعر القراء ، لكن لأن الحقيقة في نظري ليس لها تواقيت محددة يفترض أن نقولها فيها وفي أخرى نتدارى منها وراء عبارات المراوغة أو نصمت.
    · أعذر والله كل من غضب وأساء وأتهم شخصي الضعيف فالتوقيت في نظرهم صعب، وناديهم تعرض لظلم بائن.
    · أما بالنسبة لي ولكوني أخاف الخالق لا عباده فقد قلت ما اقتنعت به في مقال الأمس دون اعتبار لمسألة التوقيت هذه.
    · أستمتع كثيراً بقراءة تعليقات القراء كلما سمح لي الوقت وأستفيد من الكثير منها.
    · وفي نفس الوقت لا أغضب ممن يسب أو يشتم لأن ما برأسي يظل كما هو وما لم يقنعني أحدهم بالمنطق وبتفنيد ما سطرته في مناسبة ما لن يستطع أن يفعل ذلك عبر السباب والشتائم بكل تأكيد.
    · لا أتطرق لذلك خوفاً على نفسي لأنني كما قلت أعتقد دائماً في أن القلم أمانة فإما أن نمسك به لقول كل ما نقتنع به ( بغض النظر عن درجة الخطأ أو الصواب لأننا في النهاية بشر نخطيء ونصيب) أو نضعه على أقرب طاولة ونبحث عن عمل أو هواية أخرى.
    · لكنني اتطرق لذلك خوفاً على العملية برمتها وعلى مهنة تستوجب الصدق والأمانة والشجاعة وإلا فسوف يغرق البلد في الوحل أكثر مما هو عليه الآن.
    · كثيراً ما تناولت السؤال: من منا يدفع الآخر للخطأ؟ هل القارئ هو الذي يجر الكاتب لكتابة ما نتابعه في الكثير من صحفنا من انكار للحقائق ومكابرة وانحياز وعدم موضوعية، أم أن الكتاب هم من يدفعون القراء للأحكام العاطفية والانطباعية؟!
    · ومن واقع ما قرأه علي صديقي بالأمس يتضح أن بعض القراء يحاولون ارهاب الكتاب حتى يعبروا عبر زواياهم عما يرضيهم هم كقراء.
    · وهذا بالطبع لا يضيف شيئاً ولا يعين على تطور المهنة ولا كرة القدم السودانية.
    · الكاتب لابد أن يكتب ما هو مقتنع به في اللحظة المعينة، لا ما يرضي القراء.
    · والقراء بدلاً من إضاعة أموالهم في شراء صحف تكذب عليهم في الكثير من الأحيان وتجاريهم في العواطف يفترض أن يتوقعوا من كتابهم ما هو مختلف عما يعبر عنه المشجع العادي، وإلا ضاعت أموالهم التي ينفقونها في الصحف الورقية هباءً منثوراً.
    · أما من نصحوني بألا أسبح عكس التيار أو أغرد خارج السرب فأقول لهم أنني لم أشعر في يوم بأن ما أكتبه تغريداً خارج السرب، بل هو ما يمليه علي ضميري.
    · وقد يكونوا محقين في نصيحتهم لأن الحقيقة صارت غريبة في زماننا هذا، لكن الواقع أن ما أكتبه في هذه الزاوية هو الطبيعي جداً ويفترض أن يكون هو المألوف، وليس ذنبي إن تآلف الناس مع مجافاة الحقائق.
    · بالأمس مثلاً قلت أن عماد الطيب سبق أن هدد وتوعد هاج وماج في قضية بكري المدينة مؤكداً أنهم لن يتنازلوا عن حقوقهم وأنهم سوف يصححون الكثير من الأوضاع الخاطئة في الرياضة السودانية، لكنه لم يفعل شيئاً مما أكده مرات ومرات.
    · لو أن أحد المعلقين على المقال قال لي أنت تكذب يا رجل فقد فعل عماد ومجلس الهلال كذا وكذا واستردوا الحقوق المفقودة في قضية بكري لاعتذرت واتفقت معهم في رأيهم.
    · لكن المشكلة ألا أحد فند ما كتبته.
    · كل ما استطاعوا فعله هو أنهم نصحوني بألا أشير لمثل هذه الأمور في هذا التوقيت، وأن أعبر عن هلاليتي إن كنت هلالياً حقاً بالطريقة التي يرونها.
    · لكنني أعبر عن هلاليتي بالطريقة التي أراها وليس على طريقة الآخرين.
    · الانتماء الحقيقي في نظري يدفع صاحبه لأن يحاول دائماً أن يرى الكيان الذي ينتمي له في أفضل حال.
    · وأفضل حال هذه لكل طريقته في تحقيقها.
    · وهي في نظري مثلاً تتحقق باللجوء للوسائل النظيفة وقول الحقيقة والسعي الجاد لتحسين كل ما نراه لا غض الطرف عن المساوئ وأوجه القصور.
    · هناك مثلاً في المعسكر الآخر من قالوا أن بكري المدينة لم يحدث أن إعتدى على حكم مباراة أهلي شندي ودافعوا عن ذلك باستماتة على مدى فترة زمنية ليست بالقصيرة.
    · وها هو اللاعب في آخر حوار له يقول بعضمة لسانه أنه لم يعتدي على الحكم جسدياً لكنه اعتدى عليه لفظياً!!
    · وإن افترضنا أنه اكتفى فقط بالإعتداء اللفظي وكذبنا ما رأيناه بأعيننا أفلا يكفي الإعتداء اللفظي لمعاقبة اللاعب؟! وهل من حق أي لاعب أن يسيء للحكام لفظياً ويمر الأمر مرور الكرام؟!
    · وهناك زميل كتب ذات مرة أنه كان على علم بأخطاء وتزوير شاب تسجيل بعض اللاعبين الصغار في المريخ لكنه صمت خوفاً على النادي الذي يناصره، وقد عاتبته على ذلك وقتها وقلت له لا يجدر بنا ككتاب أن نغض الطرف عن أمور نعرفها خوفاً على الكيانات التي ننتمي لها.
    · فهل تريدونني أن أغض الطرف اليوم وأنسى لعماد وعوده الكاذبة السابقة لمجرد أن المجلس على حق الآن؟!
    · قناعتي أن عماد وبعض أعضاء المجلس أسهموا فيما نحن فيه ولذلك كتبت ما تضمنه مقال الأمس.
    · الحقيقة ليس لها وقت معين يا أصدقائي.
    · وعلى ذكر الانسحاب أتذكر أنه في صبيحة اليوم التالي لقرار مجلس صلاح إدريس بالإنسحاب من الدوري الممتاز قبل سنوات من الآن كنت أتحدث هاتفياً مع زميل محترم قال لي يومها: " صلاح إدريس وضعنا في محك بالغ الصعوبة وفرض علينا أن نتفق معه رغم اختلافنا الدائم معه".
    · وأضاف ذلك الزميل: " هل تعلم أنه باستثناء خالد عز الدين لم يعبر اليوم كاتب هلالي في كل الصحف التي صدرت صباح اليوم عن موقف يخالف قرار الإنسحاب!".
    · جميل طبعاً أن يتفق كتاب الهلال مع رئيس النادي في موقف إن اقتنعوا به حتى ولو كانوا على خلاف معه في أمور أخرى.
    · لكن ما هو غير مقبول اطلاقاً بالنسبة لي أن يتخوف بعض الكتاب من موقف الجماهير ولذلك يسايرون الموجة.
    · وقتذاك كان رأيي ألا ينسحب الهلال من المنافسة وقد عبرت عنه كما هو.
    · أما بالأمس فالمثير أنني لم أقل أن مجلس الهلال أخطأ أو أن قرارات الاتحاد صحيحة.
    · بل على العكس أكدت أنه اتحاد فاسد وفاشل وغير منضبط ولا يحترم لا قانون ولا أخلاق.
    · ويخيل لي أن الكثير من المريخاب أنفسهم مقتنعون بأن ما صدر من قرارات لا تساوى الحبر الذي كُتبت به.
    · حتى كتابهم الكبار الذين ينكر بعضهم الحقائق ويكثرون من المكابرة لابد أن بعضهم على قناعة بعدم صحة هذه القرارات.
    · وأبلغ دليل على اقتناعهم بذلك في رأيي هو استنكار بعضهم لتدخل الهلال وقولهم أن الأمر لا يعنيه في شيء.
    · طبعاً هذا كلام فطير جداً وغير مقنع.
    · فإذا كان الأمر لا يعني الهلال متصدر البطولة فمن الذي يعنيه الأمر إذاً؟!
    · الغالبية تدرك أن أسامة عطا المنان ( مالك اتحاد الكرة الحصري) يقف وراء مثل هذه القرارات عديمة القيمة والمنحازة.
    · لم أنكر كل ذلك، بل أكدته.
    · ولم أقل أن موقف مجلس الهلال منها غير صحيح.
    · لكنني قلت أن المجلس غير مؤهل للدفاع عن حقوق الهلال وقدمت أدلتي على هذا الافتراض.
    · وأضفت أن المجلس لو نفذ وعوده السابقة بتصحيح الأوضاع المختلة في قضية بكري، لما وصلنا لما نحن فيه اليوم.
    · لكنه، أي المجلس تواطأ مع الاتحاد ودخل معه في صفقات في وقت ما، ولذلك كان طبيعياً أن يلدغ من جحر ود عطا المنان هذه المرة.
    · لسنا على اختلاف بأن الأوضاع السائدة في اتحاد الكرة تحتاج لتغييرات جذرية وتصحيح شامل.
    · لكنني أوضحت أن ذلك لن يتم.
    · ومن شدة خوفي عليكم يا جماهير الهلال وحرصي على ألا تضيعوا أموالكم في الصحف التي ستبيع نسخاً أكثر هذه الأيام.. أو تهدروا وقتكم في متابعة القنوات الإذاعية والتلفزيونية التي ستخصص الكثير من الوقت لهذه القضية.. من شدة حرصي عليكم قلت لكم أن ما يجري لا يفترض أن نتعامل معه كأمر غريب يستحق كل هذه الضجة، فالسائد هو أن ينتهك اتحاد الكرة القوانين.
    · والحقيقة التي عنيت هي أنه في سودان اليوم لم يحدث أن حُسم أمر عبر القوانين والنظم.
    · لم يحدث أن عوقب مخطئ على خطأه أو وصل أمر لنهايته الطبيعية عبر تنفيذ القانون والمحاكم مثلاً.
    · تُثار الكثير من القضايا ويهيج الناس وينفعلون وتتفرج السلطات على كل ذلك لأنه يصب في مصلحتهم من وجهة نظرهم.
    · وبعد أن تصل الأمور حداً يشعرون تجاهه بأنه لابد من الحسم يحسمونها بالطرق المعروفة.. أي الجودية وتدخلات السلطة بنعومة حتى لا يعرضون أنفسهم لفزاعة ( الفيفا) التي يستند عليها ضباط اتحاد الفشل والفساد.
    · ما صدر من قرارات لا حل له سوى بالتراجع منها بصورة كاملة.
    · وهذا التراجع لابد أن تكون له تبعات.
    · تتمثل هذه التبعات في أن يستقيل ضباط اتحاد الفشل ويذهبوا غير مأسوف عليهم.
    · لكنهم لن يفعلوا ذلك.
    · ولن تحثهم السلطة على ذلك، رغم أن جلهم من كوادر المؤتمر الوطني وباستطاعة الحزب أن يطلب منهم أن يستقيلوا في هدوء حتى لا تظهر أمام الفيفا أي تدخلات حكومية في الأمر.
    · لكن المؤتمر الوطني الذي دعوت مسئوليه في مرات سابقة أن يفعلوا هذا الشيء لن يفعله.
    · لماذا؟!
    · لأن المنتمين لهذا الحزب من ضباط الاتحاد لم ينتموا له إلا للمحافظة على مصالحهم.
    · إذاً هناك تشابك مصالح واضح.
    · لهذا قلت في مقال الأمس أن الأمر سيُحل عبر اتصال هاتفي من القصر قد لا يستغرق نصف دقيقة.
    · ويظل ما طرحته رأياً أتمنى ألا يصدق وأن تحل الأمور عبر اللجوء للقوانين واللوائح وتتم معاقبة من ينتهكونها.
    · لكنه أمر في نظري يصعب تحقيقه في بلد يقوم فيه كل شيء بعيداً عن القوانين والنظم.
    · ويبدو واضحاً مما بثته قناة قون بالأمس أن تباشير الحل الذي تناولته في مقالي الأخير قد بدأت في الظهور.
    · فقد خرج على الناس المهرج محمد سيد أحمد كعادته في مثل هذه الظروف.
    · فهو لا يظهر إلا عندما تكون هناك مشكلة تتعلق بالهلال تحديداً.
    · ويتساءل الكثيرون أين رئيس وسكرتير اتحاد الكرة وإن لم يظهرا في قضية كهذه فمتى سيظهران؟!
    · وإجابتي على مثل هذا التساؤل هي أن ظهورهما واختفاءهما واحد.
    · أما رأس الأفعى فيكفيه أن ( يسوطها بعود) وبعد ذلك يتركوا جميعاً أمر التصريحات لأمثال المهرج محمد سيد أحمد.
    · لم يستطع محمد سيد أحمد الإجابة على الأسئلة الواضحة مثل : لماذا يستغرق اتحاد الكرة ولجانه شهوراً في حسم بعض القضايا الواضحة؟!
    · طبعاً لن يسطيع لا محمد ولا غيره من رجال الاتحاد الإجابة على مثل هذا السؤال ببساطة لأنهم يؤجلون كل قضية شائكة لكي تحل نفسها من خلال الظروف المحيطة بها.
    · وإن اضطروا واجبروا على الحل ولم تعينهم الظروف يخرجون عليكم بمثل هذه القرارات الأخيرة.
    · بإمكان طفل صغير أن يجلس في مناظرة مع جميع أعضاء اتحاد الكرة ليخرج منها منتصراً عليهم جميعاً لسبب بسيط هو أنهم رجال بلا قضية.. رجال يكذبون ويراوغون ولا ينفذون القوانين.
    · لن يستطيع أي منهم الإجابة على الأسئلة الصعبة لأنهم يعرفون في قرارة أنفسهم أنهم يذبحون القوانين والنظم واللوائح كل يوم، ولهذا يختبئون في مثل هذه الظروف وراء ورقة يسطرون عليها بياناً هزيلاً ولا يملكون شجاعة مواجهة الناس.
    · في مثل هذه المواقف لا يظهر إلا المتهورون مثل محمد سيد أحمد.
    · وحينما تتبدل الأمور يبدل هو موقفه بكل سهولة دون أن يطرف ليه جفن.
    · وللمتابع عن كثب فقد هاجم محمد سيد أحمد قبل فترة قصيرة اتحاد الكرة ورجاله الذي يحاول الدفاع عنهم وعن قراراتهم الفطيرة اليوم.
    · المهم في الأمر أن فيما قاله محمد سيد أحمد بالأمس مؤشر على أن الأمور لا يمكن أن تحل عبر القوانين لأن البلد كلها قائمة على انتهاك القانون.
    · فقد ذكر محمد سيد أحمد جملة بالغة الأهمية.
    · قال أنهم سيلتقون الوزير صباح اليوم!
    · وهنا لا بد من طرح سؤال هام أيضاً هو: لماذا يحرص مسئولو الاتحاد على مقابلة الوزير؟!
    · طالما أن الاتحاد هو الذي أصدر هذه القرارات وكنتيجة لها أعلنت بعض الأندية انسحابها من الدوري الممتاز فالطبيعي في مثل هذه الحالة أن يستمر الاتحاد في تنظيم مسابقته ويطبق على الأندية المنسحبة القانون.. أليس كذلك؟!
    · يعني نفترض أن للهلال مباراة مساء اليوم ولم يأت لاعبوه، فما على الحكم إلا انهاء اللقاء بعد الزمن المحدد لذلك واعتبار الهلال مهزوماً ومنح نقاط المباراة للفريق المنافس.
    · هذا ما يفترض أن يفعله اتحاد الكرة لو كانوا فعلاً يطبقون القوانين.
    · أما من يحاول لقاء الوزير أو أي من المسئولين فيفترض أن يكون المُتظلم وليس من أصدر القرارات.
    · لكنهم يفعلون ذلك لعلمهم التام بأنه لا يمكن أن يكون هناك دوري ممتاز أو (عادي) بدون مشاركة الهلال.
    · وحتى كتاب المريخ الذين يعبرون عن غير ما يقتنعون به هذه الأيام لن يسرهم انسحاب الهلال.
    · فإن انسحب الهلال كيف ستُباع صحفهم؟
    · وعلى من ( يتتريقون) وممن يسخرون؟!
    · ولهذا السبب أيضاً قلت بالأمس أن عماد الطيب يستفيد من القضايا الساخنة ويظهر ويكثر من التهديدات ليس شطارة منه أو قوة، لكنه يفعل ذلك لعلمه بأن الهلال كبير بجماهيره، إلا أن المؤسف في الأمر أنه يضحك على هذه الجماهير.
    · لم يحدث أن استمر دوري بدون أحد الغريمين التقليديين رغم أننا سمعنا عن انسحابات عديدة أو تهديدات بها في مرات سابقة.
    · ستتفرج السلطة فيما يجري كما أسلفت.
    · وحينما تحين ساعة الجد بعد أن يكون الناس قد انشغلوا وأهدروا الكثير من المال والوقت سوف يتدخلون ويُحل كل شيء على أن يظل كل سيء وخطأ كما هو دون تصحيح.
    · لا تحلموا بحلول جادة أو معاقبة للمخطئين.
    · لهذا ما زلت عند رأيي بأن ( جعجعة ) عماد ليس أكثر من زوبعة في فنجان واستغلال للموقف وهروب من أمور أخرى.
    · الحل عند من يملكونه لا عن عماد أو مجلس الهلال.
    · لو اكتفى مجلس الهلال باصدار بيان بانسحابه من الدوري لما قلنا شيئاً.
    · أما الجعجعة والعنتريات التي يمارسها عماد فقد اغضبتني حقيقة لأنه كرر مثل هذا الموقف مرات عديدة دون أن يقدم يكون يفي بأي وعد قطعه.
    · بل كان في كل مرة ينزوى دون خجل ويتابع مصالحه الخاصة وكأن شيئاً لم يكن.
    · وإن أخطأت في افتراض أن الأمور ستحل ليس بسبب قوة الأمين العام أو المجلس، تعالوا بكرة وقولوا لقد أخطأت يا رجل فها هو مجلس الهلال يصحح الأوضاع المختلة ويعيد للنادي حقوقه ويفرض على ضباط الاتحاد سحب قراراتهم وتقديم استقالاتهم!
    · هذا حلمنا جميعاً.. لكن لو نمنا نومة أهل الكهف في انتظار أن يتحقق لا أظنه سيحدث.
    · سوف يبحثوا عن حل توفيقي أو في أسوأ الأحوال يتفقوا على تعويض الهلال بأمر آخر.
    · وسيتراجع عماد وبقية أعضاء المجلس عن تصريحاتهم النارية مثلما فعلوا في قضية بكري المدينة.
    · وستنسوا أنتم الأمر لتنشغلوا بمانشيتات أخرى حول الفريق ولاعبيه الجدد باعتبار أن ما يهمكم هو فريق الكرة.
    · أما نحن ككتاب فلا تتوقعوا منا أن نتصرف كما المشجعين تماماً وإلا فعلى مستقبل الكرة السلام.




    أحدث المقالات
  • ثورة أكتوبر: الأيام المجيدة التي انصهر الشعب فيها كتلة وطنية واحدة (1) بقلم جمال عبد الملك 10-19-15, 07:45 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • لا للعنف .. نعم للحياة بقلم نورالدين مدني 10-19-15, 07:41 PM, نور الدين مدني
  • غزوات لابتوبات بقلم جعفر خضر 10-19-15, 07:40 PM, جعفر خضر
  • الهجرة إقامة دولة 4 بقلم ماهر إبراهيم جعوان 10-19-15, 07:38 PM, ماهر إبراهيم جعوان
  • تكريم الشاعر سيد احمد عبد الحميد وتدشن ديوانه (رمال حلتنا( بقلم محمد الننقة 10-19-15, 06:08 PM, محمد الننقة
  • الفلسطيني يبدع في مقاومته بقلم د. فايز أبو شمالة 10-19-15, 05:37 PM, فايز أبو شمالة
  • يا يا يا أكتوبر ... نحن العشنا ثواني زماااان بقلم صلاح الباشا 10-19-15, 03:30 PM, صلاح الباشا
  • في حال الدولة المدنية( ) بقلم فهد سليمان نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين 10-19-15, 03:28 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الجبهة الثورية السودانية بين السائل و المجيب ... !! قريمانيات .. بقلم الطيب رحمه قريمان 10-19-15, 03:24 PM, الطيب رحمه قريمان
  • ولاية كسلا .... فضائية لم تبدأ بما إنتهي اليه الآخرون ... بقلم هاشم محمد علي احمد 10-19-15, 03:21 PM, هاشم محمد علي احمد
  • عماد ومحاربة الفساد بقلم كمال الهِدي 10-19-15, 03:19 PM, كمال الهدي
  • كل القطن بجي بركات ياعرمان!! بقلم حيدر احمد خيرالله 10-19-15, 01:41 PM, حيدر احمد خيرالله
  • هل هؤلاء الرجال جبهة ثورية..!! بقلم عبد الباقى الظافر 10-19-15, 01:38 PM, عبدالباقي الظافر
  • أولاد الكلب!! بقلم صلاح الدين عووضة 10-19-15, 01:36 PM, صلاح الدين عووضة
  • قصة النقاب ..!! بقلم الطاهر ساتي 10-19-15, 01:35 PM, الطاهر ساتي
  • عندما يحتفي بالعملاء.. منصور خالد نموذجاً.. (3) بقلم الطيب مصطفى 10-19-15, 01:34 PM, الطيب مصطفى
  • وداعا جمال الغيطاني ويظل الزيني بركات حيا بقلم بدرالدين حسن علي 10-19-15, 05:47 AM, بدرالدين حسن علي
  • خربشات مسرحية (9) شعب ذو إحتياجات خاصة بقلم محمد عبد المجيد أمين (براق) 10-19-15, 05:43 AM, محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
  • دكتور جبريل ابراهيم رجل مهمات في رحلة مهمة صعبة بقلم موسي انوك..امريكا 10-19-15, 03:25 AM, موسي انوك
  • لصوص المؤتمر الوطني يكشفون عن أنفسهم.. دون خوف! بقلم عثمان محمد حسن 10-19-15, 03:17 AM, عثمان محمد حسن
  • الأغلبية الصامتة : (دقانى وبكى .. سبقنى وإشتكى) بقلم عاطف نواى 10-18-15, 11:40 PM, عاطف نواى
  • الذين ينتقدون الحركة الشعبية حتى الآن لم يحدِّدوا ماذا يريدون ..!! بقلم عادل شالوكا 10-18-15, 11:38 PM, عادل شالوكا
  • المستر لويس وليام براون (1908-1994) بقلم الطيب علي السلاوي 10-18-15, 11:36 PM, الطيب علي السلاوي
  • استعدو يا جماهير شعبنا اﻻوفياء ﻻحياء ذكرى ثورة 21 اكتوبر .. للانتفاضة ..اﻻنتفاضة .اﻻنتفاضة الشعبية 10-18-15, 11:34 PM, حيدر محمد أحمد النور
  • صف لشراء الكهرباء في بورتسودان لماذا ؟!! بقلم نورالدين مدني 10-18-15, 11:31 PM, نور الدين مدني

  • إيران ودعاية ظريف بقلم طارق الحميد 10-20-15, 05:52 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • هذا ليس المخرج سيد/عقار!! بقلم حيدر احمد خيرالله 10-20-15, 05:40 AM, حيدر احمد خيرالله
  • سياحة في قرية أوربي – أرض الملوك العظماء بقلم عباس حسن محمد علي طه – جزيرة صاي 10-20-15, 05:38 AM, عباس حسن محمد علي طه
  • بابكر عوض الله: سارق "نار" الشيوعيين إلى الانقلابيين بقلم عبد الله علي إبراهيم 10-20-15, 05:10 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • أغنية قديمة لشهر متجدد بقلم د.جعفر محمد عمر حسب الله 10-20-15, 05:06 AM, جعفر محمد عمر حسب الله
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (10) أقوالٌ وتعليقات من الشارع الإسرائيلي بقلم د. مصطفى يوسف ال 10-20-15, 01:17 AM, مصطفى يوسف اللداوي
  • تغيير السودان المتاريس والفرص القادمة.(3) بقلم فيصل سعد 10-19-15, 10:07 PM, فيصل سعد
  • لو كنت الرئيس: أما آن لعباس حتى أن يصقل سيفه؟! بقلم الدكتور أيوب عثمان 10-19-15, 10:03 PM, أيوب عثمان
  • تائه بين القوم/ الشيخ الحسين/ وضحك المرغني ....... أخيرا 10-19-15, 10:01 PM, الشيخ الحسين
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-20-2015, 06:54 AM

    عمر سعيد علي
    <aعمر سعيد علي
    تاريخ التسجيل: 08-20-2015
    مجموع المشاركات: 67

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube

    كيف احذف مداخلة من بوستى

    Re: معذورون بقلم كمال الهِدي (Re: كمال الهدي)

      كتب الاستاذ كمال الهدى :
      ( وإن افترضنا أنه اكتفى فقط بالإعتداء اللفظي وكذبنا ما رأيناه بأعيننا أفلا يكفي الإعتداء اللفظي لمعاقبة اللاعب؟! وهل من حق أي لاعب أن يسيء للحكام لفظياً ويمر الأمر مرور الكرام؟!)

      اول حاجه مين القال ليك مر مرور الكرام . . بكري المدينه تم ايقافه سته مباريات يعني طبق فهو القانون بالكامل . . ان كنت لا تعلم فده تقصير منك او انك تعلم ولكنك تحاول تضليل القراء . .

      وكتب الاستاذ كمال :
      (ويخيل لي أن الكثير من المريخاب أنفسهم مقتنعون بأن ما صدر من قرارات لا تساوى الحبر الذي كُتبت به.
      · حتى كتابهم الكبار الذين ينكر بعضهم الحقائق ويكثرون من المكابرة لابد أن بعضهم على قناعة بعدم صحة هذه القرارات.)

      مين القال ليك ما مقتنعين . . نادي اشرك لاعب اجنبي باوراق مزوره هل هذه حقيقه ام اختلاق وبالمناسبه هلال كادوقلي نفسهم مقتنعين بانهم اخطأو . .
      لاعب الامل عطبره موقوف هل هذا الامر حقيقه ام غير ذلك . . فريقين اخطاو في اشراك لاعبين بطريقة غير قانونيه ما هو الراي القانوني في نظرك . . افتينا . .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    · دخول · ابحث · ملفك ·

    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de