بين بلة الغائب وقصر المشير وإتحاد الكتّاب السودانيين! بقلم أحمد الملك

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 02:19 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
02-02-2015, 04:20 PM

أحمد الملك
<aأحمد الملك
تاريخ التسجيل: 09-11-2014
مجموع المشاركات: 160

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بين بلة الغائب وقصر المشير وإتحاد الكتّاب السودانيين! بقلم أحمد الملك

    لا يحتاج الأمر الى أن يعدّل (الشيخ) بلة الغائب تنبؤاته التي اعلن فيها
    ان البشير سيحكم 31 عاما وخمس وعشرين يوما. قبل أن يصدر طبعة جديدة يعلن
    فيها بطلان حكاية ال 31 وأن مشير الغفلة سيتحول الى الملك بوكاسا الثاني،
    سيعتلي عرش السودان . اي انه لن يفارق قصره الجديد المبني فوق جماجم
    الملايين من ضحايا العهد المجيد. إلا الى القبر!

    لا يحتاج الأمر لنبوءة بلة الغائب (المعدّلة) لنعرف ان الحكم الانقلابي
    تحول الى ملك عضوض. والمشير وأسرته وحزبه أصبحوا يتصرفون في وطننا مثل
    ملك حر ورثوه عن آبائهم الأولين!

    نفس فكرة الرزق من الله، التي استخدمها المشير حين تحدث عن ثروته التي
    أحرزها (بعرق جبينه) الاسلوب الذي ابتذله كيزان السودان: تخدير الناس
    باستخدام الدين. وكما أن الله يرزق من يشاء فإنه أيضا يعطي الملك من
    يشاء، ويعز من يشاء، فان البشير باق بنبوءة بلة الغائب المعدّلة و لأن
    تلك ارداة الله ، ذلك قضاء الله وقدره، ولا راد لقضاء الله.

    كل ما من شأنه تغبيش وعي الناس مرحّب به، ويجد رعاية النظام وذهبه،
    والسيف لمراكز الاستنارة والتوعية، السيف لاتحاد الكتاب السودانيين. لا
    يكاد يوم واحد يمضي قبل أن يتم اغلاق مركز ثقافي أو مصادرة صحيفة أو
    إستدعاء صحفية أو صحفي للتحقيق. ثم يتحدثون عن الحرية وعن الانتخابات
    الحرة وعن دولة القانون، وفيما المشير مشغول بإفتتاح القصر الجديد، يموت
    الأطفال من الاهمال وسوء التغذية وتنعدم المحاليل الوريدية في
    المستشفيات، ويهجر شباب وطننا بلادهم الى أي مكان تتوفر فيه الحدود
    الدنيا من إحترام إنسانية الانسان. يعرضون (كلاهم) للبيع في كل مكان أملا
    في تأمين مستقبل لهم ولأسرهم.

    يفتتح مشيرنا قصره الجديد، قبل إجراء الانتخابات (الحرة) دون أن يخشى من
    مزاحمة شخص ما في كرسي القصر الجديد، طالما مليشيات الجنجويد موجودة
    وجهاز الأمن والمخابرات موجود، وكتائب جهاد الخج موجودة. التعديلات
    الدستورية التي تعطي جهاز الأمن صلاحيات جديدة، تحصيل حاصل، فالجهاز أثبت
    أن التعديلات لا تتم بالبرلمانات التي أتى نوابها بالخج، بل تقتلع
    إقتلاعا! مثل الحرية. والدليل أن الجهاز الشيطاني يمارس في الواقع أعماله
    بصلاحيات مطلقة أكثر كثيرا مما تعطيه التعديلات الدستورية الأخيرة! ولكل
    مشكك، فإن الرد موجود: البلد بلدنا والما دايرنا (يلحس كوعه) هذا الكوع
    الذي (اتسهك) من كثرة (اللحس)! ليضيف على كاهلنا غير أعباء الحياة
    المضنية عبء لحس الكوع اليومي!

    حارب النظام منذ لحظة الانقلاب بيديه وأظافره ضد الوعي.صادر الصحف وأغلق
    اتحاد الكتّاب وإستخدم مع الصحافة كل الوسائل، من الجزرة والعصا الى
    الرقابة القبلية والبعدية والمصادرة والسجن والمنع من العمل. تستحق
    صحافتنا دخول موسوعة غنيس من فرط ما تعرضت للمصادرة. ولأن بلادنا هي
    الوحيدة في العالم التي يتصل فيها ضابط أمن بأحد الصحفيين فيبلغه قرار
    منعه من العمل لأجل غير مسمى! مثلما تتلقى وزارة(الثقافة) قرار إلغاء
    تسجيل إتحاد الكتّاب من جهاز الأمن والمخابرات، تبصم عليه وترسله للسادة
    إتحاد الكتّاب! لو كنت مكان المشير لقمت بخصخصة كل شئ، لقمت بتوفير
    النقود التي باتت تشكل عبئا بعد أن (راح) البترول. بدلا من وزارات ثقافة
    وخلافه، من تلك التي يتم عملها واتخاذ قراراتها في جهاز الأمن(ذكر طارق
    الأمين انه إستأنف قرار جهاز الامن بإغلاق بيت الفنون لدى وزير الاعلام
    الذي أمر بان يعود بيت الفنون للعمل، لكن جهاز الأمن أبلغه أن (يبل قرار
    الوزير ويشربه!) بدلا من وزراء اعلام وثقافة وخارجية وملحقين ومنصرفات
    وخلافه، ومادام هؤلاء يبصمون في النهاية على قرارات مرسلة من الجهاز،
    اقترح على المشير انشاء ادارات داخل الجهاز، ادارة الثقافة، ادارة
    الاعلام،ادارة الشئون الخارجية، ادارة وخلافه، وأهو القصر الجديد واسع
    ومريح، اذا النفوس (اتطايبت) ممكن يسع من الحبايب مائة ألف، من جهاز أمن
    بجنجويده وأقسام مصالحه الوزارية!.

    قبل سنوات، أكمل النظام تصفية الخدمة الوطنية والنقابات والمنظمات
    المدنية والسياسية، ودفع بملايين الشباب والناشطين الى الهجرة، وإطمأن
    الى تفكيك الانتفاضة قبل وقوعها، (ضحكت) الاقدار وانفتحت كوة الانترنت!
    أشرع النظام الذي سحقه رعب الوعي القادم من منافذ لا قبل له بها، سيوفه
    نحو السماء. وصرف أموال اهل السودان في تجييش كتائب (الجهاد) الالكتروني!
    ودفعها لحروب الاسافير لتعمل مع رصفائها (الارضيين) الناشطين في مصادرة
    الصحف واعتقال الصحفيين ومطاردتهم وإغلاق مراكز الفكر و الثقافة والفنون،
    أملا في فرملة الوعي المتنامي، انها نفس أعمال الرجال البلهاء في كتاب
    المطالعة، حين يمسك كل واحد منهم بالعصا للتأكد أن عددهم لم ينقص، وفي كل
    مرة ينسى أن يقوم بعد نفسه مع الجماعة والنتيجة أن العدد يكون دائما
    ناقصا. ولا يستطيعون معرفة أين ذهب الشخص الذي لا يستطيعون العثور عليه!

    لأنهم يحسبون أنفسهم فوق الشبهات، بل فوق مجتمع يرونه غير راشد يستحق
    التقويم بالسيف لاخراجه من جاهليته. لو نظروا الى المرآة لرأوا منبع
    الخراب الذي إمتد الى المجتمع، لرأوا الجاهلية في أبشع صورها، لرأوا
    الشيطان نفسه يطل من دواخلهم، ولتواروا خجلا إن بقي لديهم شئ من خجل أو
    حياء!

    http://http://www.sudantoday.orgwww.sudantoday.org

    mailto:[email protected]@gmail.com
  • سنبني قصرا جديدا سيدي الرئيس! فصل من رواية: الحب في مملكة الجنجويد بقلم أحمد الملك 28-01-15, 01:39 PM, أحمد الملك
  • حين يعلن المشير: إنتخبوا من يخاف الله فيكم! بقلم أحمد الملك 20-01-15, 01:16 PM, أحمد الملك
  • ويظل ذاك الليل طفلا يحبو في الذاكرة! في ذكرى الراحل المقيم محمود عبد العزيز بقلم أحمد الملك 19-01-15, 02:22 AM, أحمد الملك
  • حول خطاب البشير في ذكرى الاستقلال بقلم أحمد الملك 05-01-15, 03:55 AM, أحمد الملك
  • تحية الصمود والمحبة لأهلنا في لقاوة بقلم أحمد الملك 30-12-14, 03:47 AM, أحمد الملك
  • الموسيقار الراحل محمدية وشيوخ (الاسكايب) بقلم أحمد الملك 22-12-14, 01:44 PM, أحمد الملك
  • بين هوجو تشافيز ووكيل خارجية السفّاح! بقلم أحمد الملك 15-12-14, 02:17 AM, أحمد الملك
  • بين (تربية الشيوعيين) وتربية (الاسلامويين)! بقلم أحمد الملك 08-12-14, 05:46 AM, أحمد الملك
  • لنا (القصر) دون العالمين أو القبر! بقلم أحمد الملك 01-12-14, 01:39 PM, أحمد الملك
  • المشير في المتاهة! بقلم أحمد الملك 23-11-14, 09:52 PM, أحمد الملك
  • تابت خطاب ولاية المشير الجديدة!؟ بقلم أحمد الملك 17-11-14, 06:26 AM, أحمد الملك
  • الصبي الصغير لم يسرق الانسولين أحمد الملك 09-11-14, 10:37 PM, أحمد الملك




















طاغية السودان يحيك الدستور على مقاسه بقلم حسن البدرى حسن/المحامى
طاغية السودان يحيك الدستور على مقاسه بقلم عبد الفتاح عرمان
مشروع دستور جمهورية السودان الانتقالي لسنة2005 بقلم إسماعيل حسين فضل
دقيقة المؤتمر الوطنى وقيامة السودان (5) بقلم الفريق أول ركن محمد بشير سليمان
هؤلاء هم الأنصار وهذا هو الشعب السودانى - بقلم الطاهر على الريح
مثقفان إسلاميان مجاهدان ظلمتهما الحركة السودانية أعني الترابيين! (10) بقلم د. أحمد محمد ...
السودان والتحسر علي الاستعمار وحكم الانجليز بقلم محمد فضل علي..ادمنتون كندا
السوداني ثاني اثنين في السُكر بقلم حيدر الشيخ هلال
السودان و تجار الحرب سنحسمها في الميدان بقلم بشير عبدالقادر
الفديو كليب السودانى في الزمن الخائن
يؤرخ التاريخ في تاريخ السودان بقلم ابراهيم طه بليه
الجالية السودانية بالمملكة واكاذيب حاج ماجد!! بقلم عبد الغفار المهدى
القنوات السودانية ... حالة من الاحتفال المستمر !!!!! بقلم عبد المنعم الحسن محمد
قناة سودانية معارضه حلم بعيد المنال ام جنين مات قبل ان يولد بقلم حسن عبد الرازق ساتي
لماذا رفض التفاوض مع نظام الخرطوم ؟ 1__ 3 بقلم الحافظ قمبال
طاغية السودان و مسرح العبث بقلم عبد الفتاح عرمان
قضية السودان فى دارفور ما بين الوطنية و الإنتهازية بقلم محمد إبراهيم عبدالوهاب
العبط فى سياسة السودان الخارجيه الجزء الاخير بقلم محمد الحسن محمد عثمان
السودان والمصير السوري ... بين معارضة إنتهازية ولصوص الحكومة بقلم هاشم محمد علي احمد
الحدود السودانية المصرية: المصريون والبحر الأحمر في العصر الفرعوني 4 بقلم د. أحمد الياس ح...
هل نداء السودان تتويج لتشكل الكتلة التاريخية ؟! بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم
نداء السودان وبزوغ فجر جديد للمعارضة السودانية بقلم علاء الدين أبومدين
نداء السودان يبيع جلد الدب قبل صيده بقلم عمر عبد العزيز
الحكم الذاتي ..هل يكون الحل لمداواة فشل النخب السودانية في تحقيق الدولة القومية بقلم المثني ابراهيم بحري
Contact SudaneseOnline

About SudaneseOnline

SudaneseOnline Library

History of SudaneseOnline


الحزب الإشتراكي الديمقراطي الوحدوي (حشد الوحدوي) ينعى سعودي دراج
تشييع مهيب لسعودي دراج وبكي الرجال والنساء ( صور )
وداعا المناضل الجسور سعودي دراج
السودان بين فساد افريقيا وجهل افريقيا .. بقلم خليل محمد سليمان
رائدات سودانيات : السباحة سارة جاد الله .. صور كميات
عن الطب والأطباء.. لا يحدث إلا في السودان..! بقلم يوسف الجلال
السودان .. حكومة خائبة ومعارضة عاجزة ،، 3/3 بقلم شريف ذهب
الى منتسبى الحركة الاسلامية السودانية الحلقة (6) والأخيرة بقلم عوض سيداحمد عوض
شابة سودانية تتحول لشاب سوداني! بقلم فيصل الدابي/ المحامي
عودت الفتوات للسودان...!!!!!!! بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
اليوم الوطني السوداني بقلم عثمان ميرغني
وثائق امريكية عن اكتوبر والديمقراطية الثانية (20): النخبة السودانية بقلم محمد علي صالح
السودان ودوافع ترشيح المشير عمر حسن احمد البشير بقلم محمدين محمود دوسه
هل التردي فى القيم الاخلاقيه والسلوك له علاقه مباشره بفشل وعنف الدوله الاسلاميه فى السودان...
رجال ُُ خدموا السودان ورموز السودان ، فما جزاؤهم؟ بقلم حامـد ديدان محمـد
سودانيون في أرض الحرمين الشريفين بقلم كمال الهِدي
الخطاب السياسي البائس في السودان!! بقلم بارود صندل رجب
الهلال الاحمر السوداني - انهيار صامت (1-3) بقلم منير علي يخيت
مطالبات جنوبيّة بالعودة إلى وحدة السودان: إذا فسدَ الملح...فبماذا يملّح؟؟ بقلم عبد الحفيظ ...
سلامة الانسان ام وحدة السودان؟ بقلم سالم حسن سالم
السودنة فى إطار كلى بقلم محمود محمد ياسين
شرطة السودان.. شرطة سلطوية وغير مواكبة للتطور العالمي بقلم اسراء محمد المهدي
المشهد السياسي السوداني: حقائق جديدة والطريق إلى الأمام بقلم ياسر عرمان
عن التجاني في سودانيز أون لاين وبشرى الفاضل والدجل ياسم اليسار وهم جرا بقلم د. أحمد محمد ...

اتصل بادارة سودانيزاونلاين

عن سودانيز اون لاين دوت كم

مكتبة سودانيز أون لاين دوت كم

تاريخ سودانيز اون لاين دوت كم




















                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de