حروبُ الرسائلِ والمبادرات بين السيد الصادق المهدي والدكتور جون قرنق 1 - 3
شمائل وبنطلون لبني تاااني !!
ندوة سياسية كبرى بواشنطن الكبرى بعنوان اى وجهة للمعارضة السودانية ما العمل
رحل الشيوعي المتصوف بقلم مصطفى عبد العزيز البطل
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 02-26-2017, 02:39 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

يوميات في غوانتاناموا! بقلم فيصل الدابي/ المحامي

01-23-2015, 01:27 PM

فيصل الدابي المحامي
<aفيصل الدابي المحامي
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 380

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
يوميات في غوانتاناموا! بقلم فيصل الدابي/ المحامي

    ورد في جريدة الشرق الأوسط ، الصادرة بتاريخ 23/1/2015، الخبر التالي:
    واشنطن: )الشرق الأوسط(
    تهافت القراء في الولايات المتحدة على شراء أول كتاب يروي فصول 13 عاماً من التعذيب والإهانة واليأس قضاها الكاتب في معتقل غوانتانامو الحربي الأميركي مجتذبا اهتماماً بقضيته فاز به بشق الأنفس. ونشر كتاب «يوميات في غوانتانامو» أول من أمس بعد معركة قضائية استمرت سبع سنوات، ويروي فيه الموريتاني محمد ولد صلاحي محنته في السجن الأميركي بقاعدة بحرية في خليج غوانتانامو بكوبا.
    ويستعيد صلاحي في يومياته حمامات الثلج والإذلال ومناسبات التحقير التي لا تعد ولا تحصى في رواية تسرد بصيغة المتكلم يتحدث فيها السجين عن فترة استجوابه خلال الحرب الأميركية على الإرهاب وهو سجين لم توجه له السلطات الأميركية أي اتهامات وأمرت محكمة اتحادية بإطلاق سراحه عام 2010، غير أن هذا الحكم نقض في وقت لاحق واستمر حبس صلاحي. وتزامن نشر الكتاب مع خطاب الرئيس الأميركي باراك أوباما عن حالة الاتحاد بعد سبع سنوات من تعهده بإغلاق المعسكر خلال العام الأول من توليه الرئاسة، غير أن هذه الجهود أعاقها المشرعون الأميركيون الذين يعتقدون أن نزلاء غوانتانامو يشكلون تهديداً على الأمن القومي الأميركي. وفي بادئ الأمر صنفت الحكومة الأميركية المخطوط الأول الذي كتبه المؤلف بخط يده في 466 صفحة على أنه وثيقة سرية وخضع لتنقيح هائل قبل نشره. وقالت هينا شمسي، محامية صلاحي من اتحاد الحريات المدنية الأميركي «إنه رجل بريء اعتقل بشكل غير قانوني ويجب أن يروي حكايته بنفسه من دون رقابة ويضيف صلاحي، وهو مهندس إلكترونيات يبلغ من العمر 44 سنة، والمسجون في غوانتانامو منذ عام 2002 بتهمة الانتماء إلى تنظيم القاعدة وتجنيد ثلاثة من المشاركين بهجمات 11 سبتمبر (أيلول)، إنه تعرض للكثير من الضرب على يد المحققين بحيث كان «يرتجف كمرضى باركنسون» متهما أحد المحققين بأنه كان قاسيا لدرجة تدل على أنه كان «ينفذ حكما بالإعدام البطيء».
    ولم يوجه القضاء اتهامات رسمية لصلاحي الذي يقول محاميه إن ملفه ليس فيه إلا أدلة بسيطة ضد موكله، رغم أن المعتقل الموريتاني اعترف بسفره إلى أفغانستان للقتال فيها مطلع العقد التاسع من القرن الماضي ضد القوات السوفياتية، وانضم إلى «القاعدة» عام 1991، مؤكدا أنه قطع صلاته بالتنظيم بعد ذلك بفترة قصيرة، ومع ذلك فهو مسجون بموجب «صلاحيات معاملة المقاتلين الأعداء» المعطاة للجيش الأميركي بعد هجمات سبتمبر 2001. وحل كتاب «يوميات في غوانتانامو» بين المائة كتاب الأكثر مبيعاً على موقع «أمازون»، وبين الخمسين الأكثر مبيعاً في «بارنز آند نوبل»، أول من أمس الأربعاء. وقالت الناشرة ليز جاريجا من دار نشر «هاتشيت»: «لقد بدأ بيعه منذ يوم واحد فقط، وهاتفي لا يتوقف عن الرنين بشأنه. هذا يعني أن الكتاب يصل إلى الناس كما أردنا له». وقالت شمسي إن محنة صلاحي هي برهان إضافي على أن التعذيب لا يفلح، مستشهدة بأحد مقاطع الكتاب حين يصف صلاحي ما قاله له محققون في إحدى جلسات الاستجواب «هل هذا كل ما عندك؟.. لا أعرف ولا أذكر.. سننال منك»، مستخدمين تهديدا جنسياً واضحاً.

    وعقدت عائلة صلاحي مؤتمرا صحافيا في لندن، أول من أمس، تزامن مع بدء طرح الكتاب في بريطانيا تناشد فيه السلطات الأميركية الإفراج عنه. وسجل عدد من المشاهير، منهم الممثلان كولن فيرث وستيفن فراي، مقاطع من الكتاب بصوتهما بثت على الإنترنت. ويقرأ فراي مقطعا عن طريقة معاملة رجال أمن عرب لصلاحي خارج غوانتانامو بناء على تعليمات من الأميركيين «لقد ملأوا كل فراغ بين ثيابي من عنقي وحتى كاحلي بمكعبات الثلج، وكلما ذابت كانوا يضعون غيرها. مكعبات ثلجية صلبة. وبين الحين والآخر كان أحد الحراس يلكمني.. يلكمني في وجهي معظم الوقت. وقال الموريتاني صلاحي إنه سلم نفسه إلى السلطات بعد أسابيع من هجمات 11 سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة، ونقل إلى الأردن، حيث تم استجوابه لعدة أشهر قبل أن ينقل إلى أفغانستان ثم كوبا، وفق نسخ من محاضر جلسات إجرائية عسكرية أميركية.
    ووصفت اللجنة التي حققت في هجمات 11 سبتمبر صلاحي بأنه «أحد عناصر تنظيم القاعدة البارزين»، مشيرة إلى أنه ساعد في إعداد خلية هامبورغ، وبينها اثنان من خاطفي الطائرات التي نفذت هجمات 11 سبتمبر، ورفيق غرفة الثالث محمد عطا للسفر إلى أفغانستان لتلقي التدريب». وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) لشؤون غوانتانامو اللفتنانت كولونيل مايلز كاجينز إنه سيعاد النظر في الوضع القانوني لصلاحي. وفي أحد فصول الكتاب يصف صلاحي الشعور الذي انتابه بالراحة في يوليو (تموز) 2002 لكونه سيتوجه إلى الولايات المتحدة على الرغم من أنه كان يقف عارياً تماماً. يذكر أن وزارة الدفاع الأميركية حذفت بعض المقاطع من شهادات صلاحي، قبل أن يحصل الكتاب على الموافقة الأمنية لنشره.
    تعليق قانوني:
    سؤال موجه للرئيس الأمريكي أوباما ولدولة الولايات المتحدة الأمريكية : هل حقوق الانسان خاصة بالأمريكيين فقط أم بكل البشر؟! كيف يُسجن إنسان أجنبي ويُعذب ويُهان لمدة 13 سنة دون أن تُوجه له أي تهمة ودون أن يُحاكم ودون أن يُدان بحكم قضائي نهائي؟!
    فيصل الدابي/ المحامي
    مكتبة فيصل الدابي المحامي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de