بوردابى يشارك فى في زراعة قلب صناعي لطفل في الحادية عشر من عمره بامريكا
كلنا شمائل النور! نداء للعلمانيين و الشيوعيين السودانيين
ندوة سياسية كبرى بواشنطن الكبرى بعنوان اى وجهة للمعارضة السودانية ما العمل
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 02-23-2017, 04:06 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

أحزاب الانتخابات تتذمر..! (مُنع من النشر) بقلم يوسف الجلال

01-19-2015, 01:55 PM

يوسف الجلال
<aيوسف الجلال
تاريخ التسجيل: 12-13-2014
مجموع المشاركات: 53

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
أحزاب الانتخابات تتذمر..! (مُنع من النشر) بقلم يوسف الجلال

    لن يستطيع المؤتمر الوطني - ولو حشد مئات الاحزاب والمرشحين - أن ينفي عن الانتخابات صفة العزلة، خصوصاً بعد مقاطعتها من قبل أحزاب المعارضة، المنضوية تحت لواء قوى الإجماع الوطني، بزعامة فاروق أبوعيسى، الذي لم تعصمه سنوات عمره الثمانين من الاعتقال، وأيضاً من قبل الأحزاب التي ارتضت الدخول في الحوار الوطني، أو ما تعرف سياسياً وإعلامياً بـ "أحزاب الوثبة". لذا دعونا من ذلك كله، فقد أكدت الأيام تأثير تلك المقاطعة على المشهد الانتخابي، حتى اضحى حكراً على مرشحين غير معروفين، يسابقون آخرين يمتلكون كل شئ، نعم كل شئ. وتعالوا لاستقراء واقع الانتخابات، بعدما أوشكت على أن تكون واقعاً معاشاً، وبعدما انتدبت بعض الأحزاب مرشحيها – فعلياً – للمنافسة على مقاعد الهيئات التشريعية، بل وللمنافسة على مقعد رئيس الجمهورية، وإن كان هذا الأخير محجوزاً سلفاً، على اعتبار أن هؤلاء النكرات جاءوا للقيام بدور "المحلل الانتخابي". فهم يعلمون قبل غيرهم أنهم لن يتمكنوا من الفوز في ظل ترشح المواطن عمر حسن أحمد البشير، عن حزب المؤتمر الوطني، وعن أربعين حزباً أخرى بما فيها "حزب الميرغني". فضلاً عن أن البشير، يُعد المرشح صاحب الحظوظ الأبرز، استناداً إلى الواقع المعاش، والى قدرة المؤتمر الوطني الفارقة والخارقة على خج الصناديق، على نحو ما تم توثيقه بالفيديو في انتخابات ابريل 2010م، وتحديدا في دائرة الاوليب بولاية البحر الاحمر.

    حسناً، فالواقع يبدو في صالح مرشحي المؤتمر الوطني، لذا فإنهم سيكتسحون كل الدوائر، ما عدا تلك التي تنازلوا عنها لمن يشاركونهم في الحكومة الحالية، أو لمن أعلنوا الرغبة في المشاركة بالحكومة الجديدة، خصوصاً من كانوا خارج هذه التشكيلة الحالية، مثل "حزب شعيب" وحزب العدالة "الأصل". وهذا يعني أن الغلبة ستكون لمن سيدعمه المؤتمر الوطني من الأحزاب الأخرى، بذات ما جرى في الانتخابات الماضية، التي دخل بموجبها جماعة الدقير، وجماعة نهار، وجماعة مسار وآخرين إلى البرلمان، بعد أن أخلى لهم الحزب الحاكم بعض الدوائر الانتخابية.

    لكن على الرغم من حالة التوافق التي تبدو حادثة حالياً بين المؤتمر الوطني، وبين الأحزاب التي ارتضت المشاركة في الانتخابات، إلا أن هناك حالة من عدم الرضا من قبل مرشحي تلك الأحزاب على مفوضية الانتخابات. فقد حملت الصحف تصريحات حادة وناقدة أرسلها قادة "أحزاب الانتخابات" إلى المفوضية، بل اتهموها صاحة، بـ"التلاعب وتزوير السجل الانتخابي، بصورة مخيفة". وهي المطالب التي اتفق حولها رئيس حزب الشرق للعدالة والتنمية عبد القادر إبراهيم، وأيضاً رئيس اتحاد قوى الأمة محمود عبد الجبار، وهذا يعني أن أداء المفوضية في موضع تشكيك لدى من حزموا أمرهم، وقرروا المشاركة في الانتخابات. وهذا يحتّم عليها أن تقوم – أولاً - بما ينفي عنها هذا الاتهام، ومن ثم تدفع بمحفزات، تحث "أحزب الانتخابات" على البقاء في الملعب، وعدم الانسحاب من المضمار، حتى لا ينحصر على متسابقي الحزب الحاكم.

    على كلٍ، تظل الانتخبات - في نسختها الحالية - خطوة معزولة، لا تجد التأييد من الأحزاب الكبيرة، وتشكك فيها حتى الأحزاب التي تم "تحفيزها" للمشاركة في العملية.. فهل هناك أسوأ من ذلك..!

    مُنع من النشر بأمر الرقابة الأمنية القبلية؛ المفروضة على صحيفة (الصيحة)



    مكتبة فتحي الضَّـو





































    من اقوال قادة السودان

    مواضيع عن الفساد فى السودان


    Sudan and Ebola virus epidemic

    Contact Us


    Articles and Views

    About Us


    ازمة المثفف السوداني حيال العنصرية


    مكتبة دراسات المراة السودانية


    tags for sudaneseonline

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de