أما آن الأوان .. يا دارفور؟ زاهر بخيت الفكى

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 10:13 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
21-08-2014, 10:46 PM

زاهر بخيت الفكى
<aزاهر بخيت الفكى
تاريخ التسجيل: 13-01-2014
مجموع المشاركات: 82

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أما آن الأوان .. يا دارفور؟ زاهر بخيت الفكى

    ألم ينضب معينها بعد هذه الحرب القذرة..؟
    أما آن الأوان أن تنطفى جذوة نارها..؟
    إلى متى يا دارفور ..؟
    كاذبٌ هو من يدعى القدرة على أن يُجيب عن ما سألنا بعد أن امتزج الخاص بالعام وعم الغبن وتمددت العداوات وبرزت النعرات القبلية المُقيتة التى ظلت وعلى الدوام خنجراً مسموم فى خاصرة هذا البلد أيقظناها وكانت سبباً فى إقعاد هذا البلد بكامله والقضاء على أجمل مافيه ( دارفور )..
    سنظل نسأل..العالم كله يُدرك ما حل بدارفور وصغيرنا الذى لم يهنأ يوماً بحياة من سبقوه فى قرى ووديان دارفور الآمنة المطمئنة وقد حملته أمه فى أحشائها ووضعته فى معسكراً جاءته مُرغمة فيه شب وترعرع يُدرك تماماً أن دارفور قد إحترقت وبالكامل ولن تعُد كما كانت ما لم نوقف هذا العبث والإقتتال..
    دعونا نسأل وكلنا يعلم ما تعنيه دارفور بالنسبة لنا ولمن يطمعون فى ما بها وهل ما قدموه لها هؤلاء من معونات ومساعدات بلا مقابل..؟ دونكم العراق وليبيا الآن هما يدفعان فى فواتير باهظة مضاعفة نظير ما أعتقده من استعانوا بهم أنه يقع تحت مُسمى المعونات الدولية والمساعدات الإنسانية وسيظل ما قدموه لنا من مساعدات فاتورة مستحقة وواجبة السداد رضينا أم أبينا..
    لقد أفسحنا للعالم مجالاً للغوص فى شأننا الخاص وهو ما يبحث عنه وقد وجد ضالته فى نزاعٍ أوجدناه نحن بأنفسنا بحثاً عن تنمية مزعومة وحقوق مهضومة وأفكارٍ أخرى دمرنا بها ما كنا نملكه من بنيات تحتية كانت تصلُح نواة لمشاريع تنموية ضخمة تُغيث السودان وينصلح بها حال أهله...
    سنوات مرت والأزمة تتفاقم والدنيا تضج حول دارفور والحال كما هو بل أسوأ بكثير مما كان عليه وقد تمدد الصراع وانتشر ما إن نردم هوة فيه حتى يحفر غيرنا أخرى ربما أكبر من تلك وله من معاول الحفر ما يعينه على ذلك وبيننا من يعينهم كأنها أرضاً لا تخصهم بل تخص عدواً يتربص بنا ، تزعزعت حياة واستقرار أهلنا وما كانوا فيه من سلام ، هربوا من جحيم ما فُعل بهم إلى معسكرات اتخذوها ملاجئ تقيهم شرور الغير..
    نعم العالم الأن أصبح يعلم عن دارفور أكثر مما يعلمه بعضاً من أهلها البسطاء وقد تربعت هى على عرش الأزمات فى حاضرنا هذا وبلا منازع وتوارت كشمير ورواندا وجبهة البوليساريو والضفة الغربية والعراق وحتى غزة تواضعت قضيتها أمام دارفور فقط يُريدونها أرضاً جرداء لا حياة فيها وهو المُبتغى..
    تعالوا ندنوا أكثر من بعضنا من أجل دارفور ...
    يا دارفور سلام...

    بلا أقنعة...
    صحيفة الجريدة السودانية...

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de