ناسف الموقع مغلق للصيانة مؤقتا
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-24-2017, 07:51 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شرق السودان وخيارات المواطنة :- عمادالدين ضرار

10-07-2013, 07:22 PM

عمادالدين ضرار


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


شرق السودان وخيارات المواطنة :- عمادالدين ضرار



    شرق السودان وخيارات المواطنة :-
    عمادالدين ضرار :-
    ( يا نائح الطلح أشباه عوادينا نشجى لواديك ام نأسى لوادينا )
    ان النزعة السلطوية والتملكية وارادة الدفع ومرض الاستئثار صفات مشتركة بين البشر وبقية الكائنات على الارض غير ان الوعي الذي يمتلكه الانسان هو ثمرة العقل واساس المآلات التي يمكن ان تكون نتاج للضمير الاخلاقي بكل تجلياته التي تتصاعد وتيرتها مانحة هذا الانسان انسانيته ومفردة حيزا لتجليات العقل نحو تأسيس كم قيمي متجزراً ومتفردا نحو النهوض .
    ان هذا الشرق الذي اضحت حماه مستباحة من قبل الحاكمين بامر الله في هذا السودان ويتأرجح انسانه ما بين العدمية والاقصائية والتي دوما ما كنت ديدن من يتحكمون في مصير هذا البلد .وهو عالق بين براثن الفقر والجوع والجهل على الرغم من امتلاكه لموارد تنؤ بحملها الارض ولكن كانت مشيئة الحاكمون هي ان نعيش في واقع ظاهره فيه العذاب وباطنه فيه البلاء ....
    ومن بديهات المواطنة ان لكل مواطن حقوق وواجبات يكفلها له دستور البلاد ولكننا في هذا الشرق ظللنا نعطى عطاء دونما منا منا لهذا الوطن فهذا واجب فطري جبلنا عليه ورضعناه مع حليب امهاتنا والتي كانت ترضعنا معه العزة والكرامة والسؤدد لهذا يكون عطائنا سخيا كما هي نفوسنا .
    ولقد استقل القوم فينا ثغرات لو سدت لكانت كفيلة بضعضعة اركانهم. ولكن استمرئ القوم فينا خصال التسامح القيمي والمتوارث فينا فحسبه القوم تخاذلا وذلا من التابع لسيده. فلبثنا في غياهب الحرمان حقبا من الزمن تعاقبت على سدة الحكم انظمة وحكومات ولكن لا حياة لمن تنادى وكأني بانسان هذا الشرق ليس له حقوق ولا مجال لانسانة انسانه الذي يتساوى معهم في الحقوق والواجبات ولا كبير .
    واخيرا وليس اخر والبلاد تعيش اجواء ثورية . اطل علينا السيد حمدنا الله متشحا مسوح العنصريه التي نهانا عنها نبينا الكريم وامرنا بالبعد عنها لما تحمله من ارتدادات هي كفيله بزعزعة اي اركان مجتمعيه وللاسف لقد جاراه البعض فيما ذهب اليه متناسين ان لكل فعل رد فعل وان صكوك المواطنة التي يختزلها في امثاله لسنا بحاجه لها وتعف عنها انفسنا . ولكن يمكن ان يتمحور الحديث الى منحى آخر طالما هذه هي النظرة السائدة في كل الجانبين سواء كان حاكما او معارض فمعاير الوطنية التي تصبغها الصبغة العنصريه هي التي تغطى مساحات الاخاء والتي اضحت قفرا يباب بفعلهم اللاأخلاقي واللاديني واللاوطني . ولكنهم تناسوا. ان للشعوب صولات وارادات كما ان الشعوب دوما ما توظف ما يتاح لها من آليات لاسترداد حق طالت غيبته
    وللشعوب غضبات لا تبقي ولا تذر ان هي غضبت . ولقد تمادى زمان التهميش والظلم فينا آمداً قد حان وقت وقفته
    وان الثقة التي من المفترض ان تكون مبنية بين الحاكم والمحكوم في اعراف المواطنة الحقة تنعدم ويتم تغيبها بكل صورها في هذا الشرق المغلوب على امره .
    ومع ذلك فأن المشكلة ليست هي غياب الدولة وقوتها او عجزها عن الفعل بقدر ما هي غياب حقوق الفرد وعدم وجود قواعد ونظم تكفل حماية الآخر من الاجراءات التعسفية والتي كثيرا ما تلجا اليها الانظمة في عرف استبداد سيادي واضح يكاد يصل الى درجة التميز العنصري .
    ان احد الاسس التي ترتكز عليه الدول الناجحة والمستقرة هو الايمان بالانفتاح علي كل التيارات والاتجاهات بغير تميز والاعتراف بحق المواطنة وعدم التميز بين فئات الكيان المجتمعي في اسلوب الحياة من ناحية الكم والكيف واعطاء كل ذي حق حقه .
    ملحوظه هامه :-
    لا اتفق مع معتقد السيد وزيرالداخليه السياسي . بيد انه اخي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de