رؤية الاستراتيجية عن قضايا الحرب والسلام فى السودان فى منظور الحزب الق

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 11:14 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-09-2013, 05:46 AM

هنوه كوندو إيرقو


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


رؤية الاستراتيجية عن قضايا الحرب والسلام فى السودان فى منظور الحزب الق

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بإسم الله - بإسم الوطن

    مقـــــــــــــــــال
    بعنوان / رؤية الاستراتيجية عن قضايا الحرب والسلام فى السودان
    فى منظور الحزب القومى السودانى

    بقلم / هنوه كوندو إيرقو (الولايات المتحده الامريكية )
    --------------------------------------------------------------------------------------
    يؤكد الحزب القومى السودانى تمسكه بالحل السياسى السلمى ‘ والحوار الدبلماسى والقانونى كخيارات إستراتيجية لحل الازمات ‘ ولجوء الى السلاح الا فى حاله الدفاع عن النفس ‘ لطرد العدوان. لان إنتفاضة نيفاشا الظالمة جاءت بالحوار السياسى ‘ وليس بالقوة التى ينتهجه الشريكين السابقين فى ولاية وحكومتين للجمهورتين حاليا.
    إن الحركة الشعبية دخلت المدن الكبرى والصغرى بالحوار ‘ وليس بالحرب منتصرا.
    ويرفض الحزب الجنوح الشريكين السابقين وحكومتى دولتين نحو العنف كاسلوب لتسويه خلافاتهم المستمدة على حساب الابرياء وما إستشهاد أكثر من خمسة الف يرى كجثث جامدة فى أطراف كادوقلى وريفى سلارا والدلنج وكرنقو والمورو ‘‘‘ خير مثال على ذلك.
    يؤكد الحزب القومى السودانى مجددا وتكرارا وأكثر من الف مرة بان جبال النوبه بجنوب السودان ‘ لم يكن يوما جزءا من الجنوب ‘ الذى ذهب مستقلا ‘محتسب بل ستظل أبدا جزءا أصيل ينتمى جغرافيا وإجتماعيا وسياسيا للشمال السياسى المهمش بواسطة أبنائه.
    إن جنوب كردفان الذى دخل الحرب من أجل رفع المظالم المشتركه ‘ وقد إستخدمهم الحركة الشعبية أسواء إستخدام لتحقيق مأربهم وأجندتهم الحربية والسياسية والاجتماعية والثقافية و التجارية والدينية ومساومات على أراضيهم لتحقيق أجندات إقليمية الضيقة باسم التحرير من نمولى‘ الى حلفاء ‘ وباسم السودان الجديد ‘ وأنتهى أخيرا بإسم الحركة الشعبية لتحرير جنوب السودان ‘ على حساب شعب النوبه الوطنى الكريم ومناطقه المهمشة.
    إننا نرى بان يطالب جبال النوبه والفونج والبجاء ودارفور والنوبه الشمالى وأبييى بحقوقهم الدستورية والمدنية والثقافية والدينية. فى إطار منظومة الكيان الشمالى السياسى بالحوار الجاد ‘ سبيلا للوصول للغايات المنشودة المشتركه ‘ ويشيد الحزب القومى السودانى بكل قوة وثيقة القبائل النوبيه التاريخية الكبرى والصغرى ‘ إضافة المجموعات العربية والافريقية فى الاقليم الرافضين الانضمام السياسى والجغرافى الى الجنوب ‘ التى اصبحت دوله وليده اليوم ‘ ويطالب باصلاح الدستوريه فى إطار الحكم الفدرالى لاقاليم جبال النوبه فى إطار منظومة الكيان الشمالى السياسى ‘ مستخدمين الحوار السلمى لتحقيق التنمية والسلام الاجتماعى فى الولايات مع الاحتفاظ بحق الدفاع عن النفس ودر العدوان ‘ وكذلك طالبوا بالعلاقات الدولية المتوازنه بين الدول الكبرى والقوى المحبه للسلام فى دول الجنوب النامية من أجل تعزيز السلام فى السودان.
    ويرفض الحزب الزج بالنوبه وباى قوميات سودانية فى الصراعات لاناقه ولا جمل لتحقيق أجندات شخصية وطموحات القوى الخارجية أو لجماعات سودانية خارج الأقليم ‘ وما حرب الجنوب وإنفصاله أخيرا خير مثال للنوبه ‘خاضوا حربا من أجل الوحدة عشرون عاما ‘ ولكن أخيرا إنقلبت الى الانفصال ‘ ويدعو الحزب القومى السودانى الحركة الشعبية ومجموعات اليسار بالحركة (الشيوعى ‘ البعثى ‘ التقدمى ‘ الإشتراكى ‘ اللبيرى ‘ الجبهة الديمقراطيه وكذلك مجموعات اليسار المختبئين بالحزب القومى وقف الأجندات الحربيه فى جبال النوبه ‘ لتحقيق مصالحهم الشخصية ‘ والشهرة على حساب اليتامى والمساكين والارامل.
    ويدعو الحزب الحركة الشعبية الحزب الحاكم فى جمهورية جنوب السودان المستقلة حديثا عن السودان (الآم)‘ بعد فشل مشروعه المسمى بالسودان الجديد الموحد ضرورة وقف الاجندات الحربية فى جبال النوبه والفونج ودارفور وتحريض ضد البجاء والنوبه الشمالى وأبييى والذى تدعى بان أمنها ومساوماتها لحل ما تبقى من مشاكلها مع السودان لن يتم الا باشعال الحرب فى الولايات الشمالية ‘‘‘المتاخمة لجنوب السودان‘ تحت قيادة الحزب الشيوعى السودانى ‘ وما الجيش الشعبى قطاع الشمال الا يعتبر الجناح العسكرى للحزب الشيوعى السودانى وكرت من كروت جمهورية جنوب السودان ‘ لاستخدامه عند اللزوم ‘ إن أمن جنوب السودان يتم بالتنمية والمصالحة الوطنية مع قبائل فى دولة الجنوب وليس بإستخدام النوبه دروعا بشريا.
    وأيضا يطالب الحزب من الحركة الشعبية بمساعدة النازحين والمتضررين من أجل جبال النوبه ‘ لانه هو المسئول الاول عن إعلان الحزب العشوائى خارقا قيما عرف بالاتفاقية السلام الشامل ‘ الجزء المتبقى من بنود / البرتكول لجبال النوبه وإتقس وإبييى. كذلك دفع التعويضات عن الفرار التى لحق بهم من الممتلكات ‘هذا يتم عبر منابر منظمات الامم المتحدة ‘لان الحرب وقع عندما كان الحركة الشعبية فى الشراكة مع حكومة الوحدة الوطنية فى الخرطوم.
    ويتهم الحزب القومى السودانى الاقليات النوبية الدينية العنصرية الذين يحاولون ضم جبال النوبه الى دولة الجنوب متجاهلين رأى الاغلبية للقبائل النوبية والعربية والافريقية الرافضة للانضمام الى دوله الجنوب أو دارفور لان التاريخ بجانبهم من الحضارات والمقابر للاجداد فى الشمال ‘ لن يوافقوا أن يتركوا حضاراتهم والانضمام الركبى المجهول . أن الجنوب أصبح الدوله اليوم لفضل نظرية العالمية بان يتعايش الشعبين السودانين ‘ الشمالى والجنوبى ‘‘ تحت راية دولتين ‘ ما الا كانت غابات لدولة الكوش النوبية ‘ ولكن بدون سكان ‘لان سكان النوبه كانوا محصورين فى الشمال.
    ويرفض الحزب (وثيقة كاودا التى وقعتها الحركة الشعبية قطاع الشمال حركتى تحرير السودان (حركة العدل والمساواة )‘ تحت رعاية الحزب الشيوعى وحزب المؤتمر الشعبى لجعل جبال النوبه مسرحا للعمليات الحربية على مشارف المدن الدلنج ‘ كادوقلى ‘ بعد هزيمتهم سياسيا وعسكريا فى دارفور.
    وانقساهم الى شتى مجموعات متناحرة بدون أجنده.
    من أراد أن يسقط النظام يجب أن يتوجه الى الخرطوم ‘ وليس جبال النوبه المسكين المغلوب على أمره ‘ وسلب إرادته بواسطة الغرباء والاحزاب اليسار التى وصل عددهم الى أكثر من اربعة عشر إسما مختلفا ولكن الاجندة موحدة. ومن أراد أن يكون دولته يجب أن يحارب برجال قبيلته وليس بالرجال النوبه.
    ويتهم الحزب الشريكين (الحكومة والحركة) سابقا‘ والحكومتين الدولتين فى تفاقم الوضع الامنى‘ فى جبال النوبه عامه والدلنج بصفة خاصة ‘ حيث قبائل ريفى سلارا النمانج ‘ الفندا ‘ الكاركر ‘ كجورية المندل الصبى ‘ الجلد تيميبى ‘ كتلا ‘ الكدر ‘‘‘ لقد أستخدمهم الحكومة أيام الحرب فى القرن الماضى 89-2005‘ تحت مظلة الدفاع الشعبى وتركتهم بدون تنمية والاستيعاب فى الجيش والخدمه المدنية ‘ المناطق الذى عرف فى ذلك الوقت بالقبائل النجاج الذين دحروا التمرد على حساب الحكومة.
    وبعد فيما عرف بالاتفاقية السلام الشامل ‘إحتوتهم الحركة الشعبية بإسم مناطق الظل وجردت منهم السلاح ‘الدفاع الشعبى برئاسة كل من إبراهيم جقود مكوار وسليمان جبوته ‘ ويتم حاليا إستخدامهم فى الحرب الدائر الان ضد الحكومه تحت قطعة مليشيات الحركة الشعبية ‘ وكذلك يتهم الحزب القومى السودانى الحكومه بسحب كل النقاط البوليس وسلطة الادارة الاهلية وإهمال اللجان الشعبية والامانات الوحده فى الارياف جبال النوبه منذ مجئ الانقاذ عام 1989م ‘ وترك المناطق الارياف بلا سلطة عسكرية والمدنيه حقيقة تذكر ‘ مما سهل للتمرد السيطرة على الارياف جبال النوبه بكل سهوله وإقامة محاكم التمرد فى كوك تحت الارض بحفر الابار سجون التمرد العنصرى ‘ ويتهم الحزب كل من الاحزاب اليسار المتمثله فى الحزب الشيوعى بقيادة كل من ياسر عرمان ‘ ووليد حامد وهاشم اروطه وعبد العزيز أدم الحلو ‘ باشعال الحرب فى جبال النوبه من أجل نيل المناصب والمصالح الشخصية وتصفية قضية النوبه محليا وإقليميا ودوليا بعد إنفصال الجنوب.
    إن شعب النوبه المسكين الذى لم يحصل على حصته من كل شئ طوال سته عاما من عمر الاتفاقية للسلام الشامل ‘ وخرجوا صفرا على الشمال بعد خرابا طويل اكثر من عقدين من الزمان ‘ إنها جريمه الكبرى يجب القصاص منه عبر ستون جيلا نوبيا.
    ويتعهد الحزب القومى السودانى بمطاردة القانونية كل من ياسر عرمان وعبد العزيز أدم الحلو بكل الوسائل مهما طال الزمن.
    ويدعو الحزب أبناء الاقليم بمختلف قبائلهم الانتقال الى الحرب التنمية المستدامه وبناء مؤسسات فى الولاية بدلا من الاقتراب والامتثال القبلى عبر القرون تارة باسم الانجليز وتارة بإسم الاتراك والعثمانيون ‘ تارة بإسم اليمين الاسلامى,

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de