ماذا يريد البقارة

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-09-2018, 11:48 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-09-2004, 06:45 PM

عبدالغني بريش فيوف-usa


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ماذا يريد البقارة

    بسم الله الرحمن الرحيم0
    ماذا يريد البقارة أ/عبدالغني بريش فيوف
    الولايات المتحدة الامريكية
    في حضرة التاريخ:كانت منطقة جبال النوبة وما زالت محمية طبيعية لما تتمتع بها من سلاسل جبلية تمتد شرقا وغربا وجنوبا ووفرة الخيرات،لذا اخذت القبائل الرعوية تتململ نحو الغرب اتجاه منطقة جبال النوبة،حيث مساقط المياه ووفرة المراعي والكلأ ومناطق الحياة الهادئة ذات المناخ الممتع، خاصة الرعاة الذين دخلوا السودان من جهة الشرق، كما كانت متجها للدراويش كالمهدي،في هذه الاثناء كثرت الاضطرابات في الجبال فطمع بها الوافدون واخذوا يعدون العدة واقاموا علاقات تجارية ومالية مع مكوكها تمهيدا لاحتلالها لكن سرعان ما ادركت القبائل النوبية النوايا السيئة التي كان يخفيها هؤلاء القادمين الجدد ووضعت الاسس والقواعد التي كان يجب على هؤلاء التقيد بها وهكذا عاش الوافدون الجدد جنبا الى جنب مع القبائل النوبية في ود ووئام وسلام حتى ظهر شيطان اسمه حزب الأمة الذي انتمى اليه البقارة وزرع احلاما وثبت اوهاما سرعان ما اقتنع بها البقارة بان بامكانهم تحدي الارادة النوبية وتغييرالخارطة التاريخية للمنطقة وحتى طرد النوبة من بلادهم لكن قراءتهم للاوضاع كانت خاطئة تماما ومغلوطة0
    يقف البقارة على عتبات التحولات التي يشهدها السودان ،وهم في اشد الذهول والاضطراب من هذا الكم الكبير التي يعترض حياتهم ويحول التفصيلات التي يعيشونها الي جحيم لايطاق،فالاراداة السياسية منعدمة حتى اصبح المتعلمون البقارة مضغة في افواه الاميين الكبار،من هذه التداعيات التي تفرض بنفسها علي الواقع البقاري وقفوا حيارى لايعرفون ماذا يريدون ما هي مطالبهم الحقيقية،وقفوا عند الحرص الشديد على تمييز قسمات ومفاصل التحديات التي تواجههم واستدعاء المزيد من ملامح التشكك في كل شئ لتكون المحصلة الامعان في الارتياب من كل هذا المحيط ،حتى يكون الانغلاق والعزلة والابتعاد من غير ان يبدر عنهم اية خطوات لتصحيح الاوضاع او العمل على امل تغييرها مضيعين جل وقتهم في اتهاماتهم للحركة والنوبة على جرائم ارتكبوها هم بانفسهم ضد بعضهم البعض-المسيريات-الزرق الحمر الخضر الخ جاهلين ان الحركة كانت يوما ما ملجأ للعديد منهم،انها النبتة التي غرسوها في مجال المماحكات والسجالات والمناظرات من دون التفكير حتى بالنتائج المرجوة فالغاية مكمن في الاستكمان من انجاز فعل الضجيج الذي يملؤون به البلد فيما تكون المشاركة الايجابية اخر فكرة يمكن ان تطرأ على قائمة الاولويات في الحياة البقارية،الاحلام والاماني تسعى بكل ما تملك نحو حزب الأمة وهم يفكرون ان يحتفظوا بما سمى بولاية غرب كردوفان وخاصة مدينة لقاواة التي اقسموا بالطلاق ان يحتفظوا بها حتى لو كلف ذلك حياتهم لكنهم ومعهم حزب الأمة لم يفعلوا شئ عندما حسم البرتكول الخاص بالجبال امر هذه المناطق بانها جزء من جبال النوبة الكبرى، في الوقت الذي يستحكم في داخلهم هذا الخراب المقيم الذي يرفض الخروج،انهم يتحدثون عن الحركة والنوبة في الوقت الذي تشير امكاناتهم وقدراتهم الى الخواء والعجز وانعدام الحيل0
    الوعي بالتخلف والامية يعيه البقارة تماما فالشعوب السودانية كلها تسعى حثيثا الان نحو المطالبة بحقوقها الطبيعية كالمساواة والعدل والحريات العامة والتنمية المتوازنة والديمقراطية-شعب دارفور-مؤتمر البجة في الشرق واخيرا اعلان قيام حركة الكوش الجديدة في اقصى شمال السودان،يبقى البقارة مخلصين لبنيتهم الاجتماعية التي يرون ان رغبة للتحول فيها يكون نوع من التفريط بالقيم والعادات والتقاليد،بل ان الرؤية المحافظة ستبقى راسخة في اطار الاعراف والتي تبقى حتى القرون االقادمة متشككة في اهمية القوانين ودوره في الحفاظ على السلم والامن االمحليين0
    ان النوبة من حقهم ان يتساءلوا ماذا يريد البقارة طالما يترحلون في اطار منطقة ولاية جبال النوبة لان السلام الموقع بين الحركة والحكومة سوف لم يكن له معنى اذا لم يصحبه استقرار و فهم حقيقي للسلام0
    ان غياب المعنى وانعدام الغايات والرؤية والاحباط وخيبات الامل والمرارات التي يعيشها البقارة وسط كل هذه علينا ان نتساءل ماذا يريد البقارة لاننا نخشى ان يؤدي هذا الاحباط واليأس وانعدام الغايات والاجندة الي خلق مناخ ارهابي على غرار ما يحدث الان في العراق، لانريد ان يحدث ذلك في جبال النوبة لان نيفاشا لم تاتي مجانا بل دفع ثمنها ابناءنا المخلصين من اجل تامين حياة الاخرين ،ان الحرب الاهلية التي شهدتها المنطقة طوال العشرين عام الماضي كانت كافية وان الآوان لهذه المنطقة ان تستقر وان يعود ابناءها اليها لبناءها0ان الذين يضمرون الحقد والكراهية ويعملون في خفاء لتدمير هذه المنطقة سوف لن يكن لهم اي مكان في هذه المنطقة الجميلة االهادئة التي جذبت العديد من القبائل لهدؤها واستقرارها وفهم اهلها لمعنى السلام0في ظل كل هذه المشاكل التي يعيشها السودان تتصدر الاهمية لموضوعات كالديمقراطية والحرية والمساواة والعدل ،نجد البقارة يتحدثون عن الاسلحة ولابد ان يحتفظوا بها كاقلية في الجبال قائلين بانهم تعرضوا للابادة الجماعية والمزابح من قبل الحركة وان ابناءهم تعرضوا للتصفية-اولا مثل هذا الكلام غير دقيق فقد عاش هؤلاء البقارة سنوات وسط النوبة من غير ان يكون لهم سلاح ناري واحد وهل نحن ماضون الي الامام ام راجعون الي الخلف-ثانيا النوبة لايضمرون اي حقد وعداء وكراهية رغم تجاوزاتهم ،اما كون ابناء البقارة المتعلمين تعرضوا للتصفية لابد ان يكون هذه التهمة وردت خطأ0ان حزب الامة اثر البقاء والابقاء على مصالحه الخاصة ليكون الانحدار في المعاني والشلل الذي يعم المفاصل البقارية و يصيب الادراك،وحشر الانسان البقاري في الزاوية التي اعده ليكون التطلع الي الامام محض كلام خرافة ،على البقارة ان يتحرروا اولا من حزب الامة الذي يكرس الامية والجهل والتخلف ويحددوا اولوياتهم واجندتهم السياسية ويدخلوا في حوار مفتوح مع التنظيمات االنوبية لان الاتفاقيات الموقعة لارجعة فيها هذا هو الطريقة الوحيدة التي يضمن للبقارة حقوقهم في اطار ولاية جبال النوبة الكبرى وفي اطار السودان الموحد،ان الظلم والقهر والتهميش الذي كرسه حزب الامة في دارفور هو الذي ادى بابناءها الي رفع السلاح وباعلان قيام حركتا العدل والمساواة وحركة تحريرالسودان يكون قد تم الانفصال والطلاق بين هذا الاقليم المسلم وابناءه الطيبين وحزب الامة الذي لعب على اوتار مختلفة لصالحه سنوات عدة اتخذ صورا جمة القبلية منها وتارة بالعروبة، وما كان قيام ما سمى بالتجمع العربي الا جزءا من مسلل هذا الحزب العجوز ،ان تحرش التجمع العنصري البغيض ضد القبائل غير العربية التي اطلقوا عليها اسم /الزرقة/وسعيهم الحثيث لتغيير اسم دارفور ما كان الا احدى مسلسلات حزب الامة الخبيثة0
    اننا نناشد البقارة ان يحذو حذو ابناء دارفور وينبذوا هذا الحزب الذي وقف حجر عثرة امام تطلعات ابناء الغرب بصفة عامة والبقارة خاصة0
    ان الاكاذيب والاباطيل والاساطير والخرافات التي يرويها البقارة عن النوبة يجب ان تقف لانها لاتزيد الآ النار اشتعالا والاجواء توترا والآ سترد النوبة صاع بصاعين0
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de