بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 11:54 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

من المسؤول عن مجازر باريس؟ بقلم *سنابرق زاهدي

11-20-2015, 02:01 PM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
من المسؤول عن مجازر باريس؟ بقلم *سنابرق زاهدي

    02:01 PM Nov, 20 2015

    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى
    رابط مختصر

    ما حدث مساء يوم الجمعة 13 نوفمبر في باريس من جرائم مروّعة ومجازر وقتل وإرهاب هزّت ضمير العالم وأحدثت صدمة للضمائر البشرية الحية. الشعوب والحكومات أدانت هذا الإرهاب الأعمى وقتل الناس الأبرياء. باريس عاصمة النور و أول مدينة في العالم في اجتذاب السياح من مختلف أقطار المعمورة، أرض اللجوء العالمية، بلد الثورة الكبرى وشعاراته الخالدة الحرية والمساواة والأخوة. فاستهداف هذا البلد ليس بأمر هيّن.

    قبل كل شيئ يجب الإعراب عن المؤاساة وتقديم التعزية لأبناء الشعب الفرنسي وخاصة لعوائل الضحايا، كما يجب علينا أن نقول لهم ما عبّرت عنه السيدة مريم رجوي بأننا بصفتنا مسلمين ندين هذه الجرائم بكل قوة ونعلن «أن التطرف باسم الإسلام، سواء تحت راية الشيعة وولاية الفقيه أو تحت راية السنة و داعش وجرائمهم اللاإنسانية لا علاقة لها بالإسلام لا من قريب ولا من بعيد، وإن هذه الظاهرة الشريرة أينما كانت هي عدو السلام والإنسانية.»

    لكن يجب المراجعة من جديد عن المسؤولين لهذه الجرائم. لاشك من قام باطلاق النار الشعوائي وفجّر نفسه بين المواطنين الفرنسين العزّل هو المسؤول المباشر، كما لاشك أن سلسلة القادة الذين خطّطوا ونظّموا وأرسلوا هؤلاء الناس لتنفيذ هذه الجرائم أيضاً مسؤولون عما حدث.

    وإذا أردنا أن نضع النقاط على الحروف فيمكننا أن نقول بأن بشار الأسد هو المسؤول عن هذه الجريمة، لأنه هو الذي مهّد الأرضية لتنامي وتعاظم داعش بارتكابه مجازر رهيبة بحق مئات الآلاف من السوريين وتشريد ملايين منهم. وبعد ذلك مباشرة نصل إلى نظام ولاية الفقيه الحاكم في إيران لأن هذا النظام كان ولايزال سبب بقاء بشار الأسد في الحكم بتأييده ودعمه له في مختلف المجالات.

    كما أن حكومة المالكي المؤيد من قبل خامنئي ونظام ولاية الفقيه استطاع من خلال جرائمه المروّعة بحق أبناء الشعب العراقي أين يجعل من العراق أرضاً خصبة لداعش. فالمالكي وخامنئي أيضاً مسؤولان عن الجرائم الرهيبة التي هزّت فرنسا والعالم.

    كما أن روحاني رئيس جمهورية نظام الملالي هو الآخر قد أكد قبل الهجوم الارهابي بيوم واحد وخلال مقابلة مع القناة الثانية للتلفزيون الفرنسي على دعمه للديكتاتور السوري الدموي بشار الأسد وشدد على ضرورة تعزيزه. وقبل ذلك أيضاً أعلن على منبر الأمم المتحدة وصرّح 'مثلما ساعدنا في إرساء الديمقراطية في العراق وأفغانستان نحن مستعدون للمساعدة في تحقيق الديمقراطية في سوريا وايضا اليمن.'

    في هذا التحليل لم نتحدث عن المعلومات وعن العلاقات بين جماعة داعش والمخابرات السورية أو حكومة المالكي وكذلك وجود المؤسس الأول لهذا التنظيم ابومصعب الزرقاوي في طهران وما شابهه من معلومات شبه مؤكدة.



    منطق النظام الإيراني وداعش

    داعش يقول إن عناصره قاموا بارتكاب هذه الجريمة ضد الناس الأبرياء في باريس بسبب تدخل فرنسا في سوريا ومشاركتها في الإئتلاف. ويا ترى أن نظام الملالي أيضاً يقول الكلام نفسه كما أن بشار المجرم أيضاً كرّر هذا الموقف. وهذا التشابه في الموقف يشير إلى وحدة الصف.

    ولا أريد أن أنقل تصريحات قادة الحرس من أمثال عميد الحرس «مسعود جزائري» مساعد هيئة الأركان للقوات المسلحة في نظام الملالي حيث قال: «الفرنسيون دفعوا ثمن دعم حكومتهم لداعش والارهاب» وأضاف: «منذ الشهور الأولى للأعمال الارهابية في سوريا وسائر الدول المجاورة اننا وجهنا تنبيهات مكررة للمجتمع الاوربي بأن الارهاب سيعود إليهم أيضا». كما أن وكالة أنباء قوات القدس «تسنيم» نشرت كاريكاتيرا سخيفا تحت عنوان «الارهاب الذي هم صنعوه بأنفسهم » وكتبت أن رأس خيوط داعش بيد فرنسا ورئيسها.

    مستشار روحاني إرهابي بامتياز

    أريد أن أتوقف قليلا على شخص اسمه حميد أبوطالبي وهو المستشار السياسي لروحاني والسفير السابق لنظام الملالي في فرنسا وايطاليا واستراليا و... إنه وصف الجريمة الارهابية في باريس «أمرا غير قابل للتجنب»!! و«نتيجة الاجراءات العمياء والمستدامة للغرب لدعم الارهاب... وعدم التنبه بتحذيرات ايران طيلة السنوات الأخيرة».

    في هذا الشخص وعتبه على إرهاب فرنسا يمكننا أن نعرف جانباً من طبيعة نظام ولاية الفقيه، حيث أن هذا الشخص الذي يتحدث عن «الإرهاب الفرنسي» هو إرهابي بامتياز.

    حميد ابوطالبي التحق إبّان الثورة الإيرانية عام 1979 بصفوف قوات الحرس، وعمل بشكل خاص في استخبارات الحرس ومن هناك التحق بركب وزارة الخارجية. كما أنه كان ضمن «طلاب خط الإمام» الذين اقتحموا السفارة الأميركية واحتجزوا دبلوماسيين أميركيين رهائن لمدة 444. وكان هذا هو السبب وراء الضجة الدبلوماسية السياسية الإعلامية الواسعة التي أثيرت في الولايات المتحدة لعدم اعطاء هذا الرجل تأشيرة دخول أميركا.

    وجاء في 1982 إلى سفارة الملالي في باريس. ومعروف أن باريس في تلك السنوات كانت مركز نشاطات المقاومة الإيرانية بحضور السيد مسعود رجوي زعيم المقاومة الإيرانية، ومعلومات الشرطة الرسمية تقول أن نشاطات السفارة في تلك الفترة كانت مركّزة على هذه النشاطات وعلى العمل ضد المعارضة الإيرانية. و بعد فترة ذهب إلى سفارة النظام في السنغال لكنه أعلن أنه شخص غير مرغوب فيه وطُرد من هناك لأسباب لانعرفها. وبعد فترة أخرى نُصب سفيراً للنظام في روما عام 1988 وبقي هناك حتى عام 1992. سنوات وجوده في روما تصادفت ذروة نشاطات ممثل المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في روما السيد محمد حسين نقدي. ابوطالبي كان يعرف محمد حسين نقدي عن قرب لأن نقدي أيضاً دخل وزارة الخارجية في بدايات الثورة ومنذ ذلك الوقت كانا يعرفان بعضهما البعض. وكان الرجلان ينتميان إلى تيّارين نقضين: حسين نقدي كان رجلاً وطنياً مناصراً ل مجاهدي خلق ، خلافاً لأبوطالبي الذي كان مع الملالي. محمد حسين نقدي نُصب في عام 1982 كقائم بأعمال السفارة الإيرانية في إيطاليا وبقي في هذا المنصب أقل من عام حيث ترك منصبه والتحق بالمقاومة الإيرانية وأصبح ممثل المقاومة في روما. وعند ما جاء ابوطالبي سفيراً للنظام إلى روما

    شاهد العلاقات الوثيقة بين ممثلية المقاومة الإيرانية والطبقة السياسية الإيطالية بفضل النشاطات الواسعة التي قام بها السيد محمد حسين نقدي وفريقه خلال تلك السنوات.

    هذا ما كان يجري في ساحة ايطاليا. لكن في طهران قرّر كبار قادة نظام الملالي التخلص من حسين نقدي وحمّلوا وزير المخابرات الإيرانية علي فلاحيان خطة اغتياله. فلاحيان بدوره وجد في حميد ابوطالبي أفضل شخص لتنفيذ هذه المهمة. فأوكله هذه المهمّة، حيث قام ابوطالبي بالتخطيط لتنفيذ عملية الإغتيال وكانت الفرق العاملة في الساحة تحت إمرة هذا الرجل. وهكذا تم اغتيال ممثل المقاومة الإيرانية في روما صباح يوم 16 آذار من عام 1993 بالقرب من مكتب المقاومة هناك.

    ويشرح التقارير الرسمية لـ«كارابينري» (الشرطة القضائية الإيطالية) هذه الحقائق بفتاصيلها حيث جاء في تقريره بتاريخ 15 كانون الثاني 2003:«التحقيقات القضائية ترى أن حميد أبوطالبي كان المنسّق للعمليات التى أدت إلى اغتيال المعارض الإيراني محمد حسين نقدي... وكان التنسيق على عاتق ابوطالبي بشكل كامل... وتفيد المراجعة إلى مركز المعلومات في منطقة شنگن أن ابوطالبي كان من «الأجانب المحظور عليهم دخول شنگن» وفي تقرير آخر للشرطة القضائية الإيطالية بتاريخ 12 حزيران2004: «بعد ما اتخذت لجنة المهمات الخاصة قرارها بالاغتيال كلّفت فلاحيان (وزير المخابرات) أن يقوم بتنفيذ هذا القرار، وهو بدوره قد أوكل هذه المهمة إلي شخص آخر وهو ابوطالبي الذي كلّف شخصين آخرين من أجل القضايا اللوجستية والتنفيذية .»

    ويؤكد هذا التقريري أن أبوطالبي قبل عملية الاغتيال دخل ايطاليا وترك البلاد ودخلها من جديد. لكنه ومن أجل ايحاء أنه لم يكن في ايطاليا في وقت تنفيذ الإجرام خرج من ايطاليا بهويته الخاصة ودخل من جديد بهوية مزوّرة»

    المحكمة الجنائية الإيطالية نظرت في القضية خلال مرحلتين وفي مرحلة الاستئناف صرّحت المحكمة بأن «التحقيقات أسفرت عن إثبات وجود ابوطالبي في روما وقت العملية»

    * رئيس لجنة القضاء في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية




    أحدث المقالات

    روابط لمواضيع من سودانيزاونلاين
  • الكتاب الأصفر !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الوصايا الذهبية بقلم الفاتح جبرا
  • التجديد والتبديد.. خطاب الوعي بقلم الطيب مصطفى
  • الشعارات و أثرها في برامج الأحزاب السودانية بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • حول العلاقات السودانية المصرية والكلاب الضالة بقلم بدرالدين حسن علي
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (39) البسالة الشعبية الفلسطينية وغياب القيادة الميدانية بقلم د.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-20-2015, 04:09 PM

الثعلب الاسمر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: من المسؤول عن مجازر باريس؟ بقلم *سنابرق ز� (Re: مقالات سودانيزاونلاين)

    اخى الكريم الرجاء الصدق وتحرى الدقه فيما تكتب لانك تنشر معلومات للقراء واذا كانت كاذبه فتعتبر كارته ومصيبه ان داعش ليست لها علاقه بالشيعه او ايران او حزب الله وهى اشد عداء للشيعه من اليهود وداعش من نسل القاعده صناعة سعوديه سنيه وكل قادتها واموالها من دول الخليج واتمناء ان تتحرى المصداقيه معى تحياتى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de