الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
أرقام قياسية سودانية: مرشحة لموسوعة جينيس العالمية Guinness World Records!
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-04-2016, 02:16 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شكراً شيخ علي ولكن..!! بقلم عبدالباقي الظافر

06-04-2015, 02:30 AM

عبدالباقي الظافر
<aعبدالباقي الظافر
تاريخ التسجيل: 03-30-2015
مجموع المشاركات: 361

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
شكراً شيخ علي ولكن..!! بقلم عبدالباقي الظافر

    03:30 AM Jun, 04 2015
    سودانيز اون لاين
    عبدالباقي الظافر-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    الاثنين ١-٦-٢٠١٥
    شهد شهر نوفمبر من العام الماضي سلسلة احتجاجات قامت بها مجموعات من ذوي الاحتياجات الخاصة.. هذه الفئة الاجتماعية المستضعفة في بلادي خرجت إلى الشارع؛ لأن وزارة العدل رفضت- وقتها- الالتزام باستيعاب أفراد من هؤلاء الشباب في وظائف في الوزارة.. القانون منح فئة ذوي الاحتياجات الخاصة تمييزا إيجابيا عبر استيعابهم في وظائف الخدمة العامة بنسبة لا تقل عن (٢٪).. وزارة العدل الحارسة للقانون تجاوزت ذاك النص الواضح.
    أمس دشن الأستاذ علي عثمان محمد طه المؤسسة السودانية لذوي الإعاقة.. ويبدو من تاريخ التدشين أن الشيخ أراد أن يقول وداعا للملعب التنفيذي الضيق ومرحبا بالعودة إلى المجتمع الرحب.. شيخ علي استعان بأسماء جديدة وأخرى معروفة في مشروعه الجديد الذي سيكرس له جهده بعد التقاعد عن العمل التنفيذي الراتب.
    بداية يجب أن نوضح أن مؤسسة علي عثمان ليست جديدة فقد كانت تعمل في السابق تحت عنوان (المؤسسة الوطنية للأشخاص ذوي الإعاقة).. كل ما حدث إعادة طلاء للكيان القديم.. أول التحفظات استخدام تعبير (ذوي الإعاقة) للإشارة إلى فئة من الناس لها عطاؤها.. العالم تجاوز المصطلح الجارح، وبات يستخدم كلمة ذوي الاحتياجات الخاصة.. ولا أدري كيف فات هذا الأمر على المجموعة التنفيذية في المؤسسة الجديدة التي ترأسها أميرة الفاضل الوزيرة السابقة في وزارة الرعاية الاجتماعية.. استخدام كلمة معاق تحمل تمييزا سالبا وإشارات جارحة.. بينما تعبير ذوي الاحتياجات الخاصة فيه كثير الرفق واللطف والتحضر.
    في تقديري رغم أن هذه الشريحة مظلومة في السودان إلا أن هنالك كثيرا من الواجهات التي تعمل في هذا المجال.. لهذا كان على شيخ علي عثمان أن يختار مجالا آخر ليقدم فيه إسهامه المجتمعي.. كيف للشيخ علي عثمان أن يتأخر عن آخرين في قامة الدكتور الجزولي دفع الله الذي كرّس جهده في مكافحة المخدرات.. حتى إخوة شيخ علي قدموا أمثلة غير مطروقة في خدمة المجتمع فقد أسس أسامة عبد الله (Sudan foundation).. فيما تخصص عبد الحميد موسى كاشا في ثقافة بناء السلام وفض المنازعات.
    أفضل ملعب كان يمكن أن ينجح فيه الأستاذ علي عثمان طه هو مجال السلام الاجتماعي.. الرجل خبرة سياسية طويلة امتدت من منتصف السبعينيات حينما كان رئيساً لاتحاد طلاب جامعة الخرطوم إلى يوم الناس هذا.. بجانب عمله الشاق في توطيد دعائم السلام حيث مهر وأخوه الراحل جون قرنق اتفاقية سلام أنهت خمسة عقود من الحرب الأهلية في جنوب السودان.. الآن لا شيء يهدد استقرار السودان أكثر من الاحتراب القبلي والتنافر الاجتماعي.. هنا الثغرة التي يمكن أن يسدها الأستاذ علي عثمان.
    بصراحة.. رغم كل ذلك يستحق الأستاذ علي عثمان الإشادة.. شيخ علي رفض رئاسة المجلس الوطني رغم الضغوط.. ابتعد الشيخ ولسان حاله يقول إننا مهرنا وثيقة إصلاح شامل أهم ما فيها ضخ المزيد من الدماء الشابة في مفاصل الدولة.
    altayar.sd/play.php?catsmktba=7019

    مواضيع لها علاقة بالموضوع او الكاتب

  • من بين ظلام الانقلاب بقلم/ ماهر إبراهيم جعوان 06-03-15, 03:19 AM, ماهر إبراهيم جعوان
  • المنمنمات الإسلامية كتاب جديد مترجم من الإيطالية عزالدّين عناية∗ 06-03-15, 03:16 AM, عزالدّين عناية
  • أحترت في وصفك شعر حسن عبد الرزاق النقر- ماليزيا 06-03-15, 03:13 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • جهاز الامن ومعركة الانتقام من المرحوم فاروق كدودة بقلم صديق محمد عثمان 06-03-15, 03:11 AM, صديق محمد عثمان-لندن
  • قصة قصيرة بقلم /عليش الريدة العنّابة والشُرّابات 06-03-15, 03:10 AM, عليش حسن أحمد محمد
  • المهراجا الهندي عزالدين يستمر.. فنستمر! بقلم عثمان محمد حسن 06-03-15, 02:11 AM, عثمان محمد حسن
  • معاً لتأمين حق الأطفال في التعليم بقلم نورالدين مدني 06-03-15, 02:09 AM, نور الدين مدني
  • بين الشيخين أبي زيد والبوني بقلم مصطفى عبد العزيز البطل 06-03-15, 02:07 AM, مصطفى عبد العزيز البطل
  • فتوى جديدة بتكسير عظام الزوجات!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 06-03-15, 02:05 AM, فيصل الدابي المحامي
  • اعادة اكتشاف الإنسان في الفكر الحديث (4) بقلم عماد البليك 06-03-15, 02:03 AM, عماد البليك
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de