الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
أرقام قياسية سودانية: مرشحة لموسوعة جينيس العالمية Guinness World Records!
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-04-2016, 02:02 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الله يكضب الشينة ... بقلم / طه احمد ابوالقاسم

02-10-2014, 04:28 PM

طه احمد أبوالقاسم
<aطه احمد أبوالقاسم
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 43

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
الله يكضب الشينة ... بقلم / طه احمد ابوالقاسم

    الله يكضب الشينة ...
    بقلم / طه احمد ابوالقاسم
    الله يكضب الشينة .. مصطلح شعبي يستخدم عند قرب وقوع النوازل والمصائب .. أدخله الاستاذ .. عثمان ميرغني فى السياسة .. وهو الذي لم يسمح لصحيفته بمعاودة الصدور .. عثمان ميرغني مهندس صحفي .. يقرأ مابين السطور .. وأيضا من كل الزاويا .. وهو صاحب المقال الشهير .. الانقاذ بنت من ؟؟ أحدث المقال جلبة وسط المؤتمر الوطني .. وعثمان ميرغني اشتبك مع مدير جامعة افريقيا الجديد كمال عبيد على الهواء .. ووضعه فى زاوية حرجة .. ووجه له سؤالا .. كيف تجتمع شوري الجماعة خلسة بعيدا عن الاعين ..؟؟ فكانت الشتيمة المغلظة بعد البرنامج ..
    مهندس آخر حير الجميع .. صلاح قوش .. دخل الغرف الخلفية والمعتمة .. ويستطيع أن يقرأ حتى فى الظلام الدامس .. ويمتلك قاعدة بيانات .. أدخل السجن بدعوى الانقلاب والتخريب .. وخرج مثل الشعرة من العجين .. وأصبح مشخص سياسات النظام .. وتحدث عن الحرفية فى المخابرات والمقارنه .. وتحدث عن المشاريع الاستراتيجية .. مياة النيل .. وغياب السودان فى المحافل .. وان الطبيعة ضد الفراغ .. حيث اثيوبيا تسيدت المشهد .. وقزمت ايضا دور مصر .. اما الوثبة العالية التي قالها على الهواء مباشرة .. ان الانقاذ تخلت عن المشروع الحضارى .. والاسلام السياسي .. ولم يعد هذا هاجسها
    اما عبدالرحيم حسين .. مهندس بنكهة غير .. ارتدي كامل زيه العسكري .. ويمم وجه شطر المحروسة مصر .. وقلنا: القبلي شال .. وحديد لاقي حديد .. ولا يفل الحديد الا الحديد .. وسوف يعود بحلايب على الاقل .. شلاتين خليها بدائل .. أو امتحن فيها.. فى الطلعة الجوية القادمه ....
    .. قنوات اون تى فى .. لم تكف عن السخرية .. تتحدث عن بطولات الجيش المصري فى الماضى والحاضر .. ونحن نعرف فى الماضي .. ان السير لي استاك .. هو حاكم عام السودان .. وفى نفس الوقت وزير الدفاع للدولة المصرية .. أما الضباط على عبداللطيف وعبدالفضيل الماظ هم وحدهم الذين ارتفع صوتهم .. اما شمال الوادي .. صمت الحملان .. كذلك اسرائيل وصلت ضواحي القاهرة .. السادات دحر الغزاة .. وانتهت الحرب .. وقال السادات انه يحارب امريكيا .. انتهي الامر بصفقة كامب ديفيد .. ويأخذ الجيش مبلغ مقطوع نظير المحافظة على كامب ديفيد .. سقط الطيارون المصريون الذين تدربوا فى امريكيا فى البحر .. وقالوا السيسي ضابط المخابرات فيه الخير والبركة
    عاد المهندس عبدالرحيم .. ظافرا بابتسامة .. وسعيدا ومبسوطا ومنتشيا بعد مقابلة السيسي .. ليبلغنا أن هذة الحدود رسمها الاستعمار .. ونحن نعرف سلفا أن مصر كانت بدرجة مساعد مستعمر
    هكذا رسب وزير الدفاع فى الاختبار .. حتى فى المواد الفرعية .. كان عليه ان يقول .. نحن لسنا جغرافيا كما يقول هيكل ..
    عرفنا أن منهج عبدالرحيم .. الاقباط المصرية ومدرسة جمال عبدالناصر .. ويود أن يدخل الفرع وعودة كتيبة جعفر .. .
    اذا كان الخط 22 شمال يقسم الحدود لماذا لا يرتفع عند حلايب شرقا .. لماذا هبط الى اسفل غربا
    عبدالفتاح السيسي الذي صعد درجات السلم .. وسحبه معه .. بدأ المصريون يقولون : السيسي ابن من ؟؟ تمرد تمردت .. حمدين صباحى ترشح .. السيسي خطوات تنظيم .. أيضا وثب وثبة عالية .. واستخدم خارطة طريق مريبه . لحية الازهر .. وحزب النور .. وشهدنا ولاول مرة القسيس بلحية مزركشة يمارس العشق الممنوع .. يذوب عشقا فى السيسي .. ولحية الحاخام تراقب الموقف .. وقطاع غزة يتضور جوعا
    صورة النائبة سامية أحمد محمد .. تداولتها المواقع الاليكترونية عند خطاب الوثبة .. وهى تضع يدها .. وعيناها زائغتان .. كانها تقول الله يكضب الشينه ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de