منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-22-2017, 03:06 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

هذا بيان للناس. . عن رجل القرآن. بقلم موفق السباعي

05-23-2017, 07:23 PM

موفق مصطفى السباعي
<aموفق مصطفى السباعي
تاريخ التسجيل: 11-01-2013
مجموع المشاركات: 68

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هذا بيان للناس. . عن رجل القرآن. بقلم موفق السباعي

    08:23 PM May, 23 2017

    سودانيز اون لاين
    موفق مصطفى السباعي-Dubai , UAE
    مكتبتى
    رابط مختصر



    إن من يحمل القرآن. . هو أعظم مخلوق على وجه الأرض طرا. .
    ولذلك :
    حينما سُئلت السيدة عائشة رضي الله عنها.. عن خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم. .
    كان جوابها قاطعا. . وحاسما. . وباتا. .
    ( كان خلقه القرآن )..
    كان صلى الله عليه وسلم. . وكذا أصحابه رضي الله عنهم. .
    قرآنا يمشي. . ويتحرك على الأرض. .
    في العقيدة. . في السلوك. . في المفاهيم. . في التصرفات. . في المعاملات بجميع أنواعها. . في العلاقات المحلية والإقليمية والدولية. . في الخصومة. . ومعاداة. . ومحاربة الطواغيت. . وحكام الأرض. . والكفار عموما. . في التشريع والقوانين والدستور. . في الجهاد .. ونشر الدعوة الإسلامية. . والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.. في العلاقات الأسرية. . والمجتمعية. . والجيران. . والأقارب. . والأصحاب .. في البيع والشراء. . في الأفراح. . والأحزان ..
    حتى في الغناء والطرب والإنبساط. .
    وبالمختصر. .
    رجل القرآن .. هو الذي يعمل بما يأمره القرآن. . في كل أنشطة الحياة الفردية.. والإجتماعية.. والسياسية ..

    رجل القرآن. . لا يعرف شيئا إسمه الوقوف على الحياد بين الحق والباطل. . بين الإيمان والكفر ..
    فالذي لا يقف إلى جانب الحق .. فهو يقف عمليا. . وحكميا. . وواقعيا.. إلى جانب الباطل قطعا. .
    ولا عُذر له .. أن يقول :
    أنأى بنفسي عن هؤلاء أو أؤلئك. .
    وأتفرغ لتعليم حروف القرآن وألفاظه. . ومخارجه. .
    وليس لي علاقة بالدنيا. .
    أن يحكمها اليهود والصليب والمجوس. . ويقتلون المسلمين. .
    ليس لي علاقة!
    أنا في صومعتي. . ولو زُلزلت الأرض زلزالها!

    فالرسول صلى الله عليه وسلم. .لم يكن يسكت حينما تُنتهك حرمات الله!
    ( ما انتَقَمَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم لنفسِه في شيءٍ يُؤْتَى إليه حتى تُنْتَهَكُ مِن حرماتِ اللهِ ، فيَنْتَقِمُ للهِ ).
    الراوي:عائشة أم المؤمنين المحدث:البخاري..
    حكم المحدث:[صحيح]

    وهذا حديث أشد إنكارا. . وتقريعا. . وتحطيما لمفهوم الحيادية. .
    ( سمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم - ففرَّغت له سمعي وقلبي وعرَفْتُ أنِّي لنْ أسمَعَ أحدًا على منبرِنا هذا يقولُ: سمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ: ( مَثَلُ القائمِ على حدودِ اللهِ والمُداهِنِ في حدودِ اللهِ كمَثَلِ قومٍ كانوا في سفينةٍ فاقتَرعوا منازلَهم فصار مهراقُ الماءِ ومختلَفُ القومِ لرجلٍ فضجِر فأخَذ القَدُومَ - وربَّما قال الفأسَ - فقال أحدُهم للآخَرِ: إنَّ هذا يُريدُ أنْ يُغرِقَنا ويخرِقَ سفينتَكم وقال الآخَرُ: دَعْه فإنَّما يخرِقُ مكانَه ) وسمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ: ( إنَّ في الجسدِ مُضغةً إذا صلَحت صلَح لها الجسدُ وإذا فسَدت فسَد لها الجسدُ كلُّه ) وسمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ: ( المؤمنون تراحُمُهم ولطفُ بعضِهم ببعضٍ كجسدِ رجلٍ واحدٍ إذا اشتكى بعضُ جسدِه ألِمَ له سائرُ جسدِه ).
    الراوي : النعمان بن بشير | المحدث : ابن حبان | المصدر : صحيح ابن حبان

    رجل القرآن. . يندفع بكل قوة..
    وعنفوان لمناصرة الحق وأهله. . ومحاربة الكفر. . ومقارعة الباطل. . ومجالدة الظالم. . ومصارعة الطواغيت. .
    نزولا عند أمر القرآن. .
    ﴿يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ ۚ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ ۖ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ ۝٧٣﴾ [التوبة]
    وهذا ليس خاصا بالنبي صلى الله عليه وسلم وحده. .
    بل هو عام لكل المؤمنين. .
    ﴿انفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ ۝٤١﴾ [التوبة].

    ولذلك :
    حينما يُمضي شخصٌ يُدعى ( أيمن سويد ) عمرَه. . يعلم الناس كيفية قراءة القرآن. . وتجويده. . والتغني به!..
    ولم يدخل الإيمان إلى قلبه بعد ..
    ولم يستشعر عظمة كلام الله الذي تتزلزل له الجبال. .

    ﴿لَوْ أَنزَلْنَا هَٰذَا الْقُرْآنَ عَلَىٰ جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ ۚ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ۝٢١﴾ [الحشر].

    ولم يفقه من القرآن شيئا. .
    فالقرآن ما أُنزل لدراسة حروفه. . وتعلم مخارج ألفاظه. .

    تِلۡكَ ءَايَٰتُ ٱلۡقُرۡءَانِ وَكِتَابٖ مُّبِينٍ ﴿١﴾ هُدٗى وَبُشۡرَىٰ لِلۡمُؤۡمِنِينَ ﴿٢﴾ النمل
    ( وَكُلَّ شَيۡءٖ فَصَّلۡنَٰهُ تَفۡصِيلٗا ) الإسراء 12 .
    (وَتَفۡصِيلَ كُلِّ شَيۡءٖ وَهُدٗى وَرَحۡمَةٗ لِّقَوۡمٖ يُؤۡمِنُونَ ) يوسف 111 .
    ولم يلتزم بآية واحدة. . مما يُعلمه للناس. .
    وهي آية الولاء للكفار. . المُخرجة من دين الله. .

    ﴿ٍ ۚ وَمَن يَتَوَلَّهُم مِّنكُمْ فَإِنَّهُ مِنْهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ۝٥١﴾ [المائدة].

    ﴿وَلَا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ۝١١٣﴾ [هود].

    بل ويُحارب الله في آياته. . التي يُعلِمُها للناس. . بكل عناد. . واستكبار ..
    ويُعلن للملأ. . ولاءه. . واعترافه بنظام الأسد المجرم ..
    بإصراره بكل وقاحة. . وصفاقة بثبيت علم النظام على طاولته. .
    قائلا بكل برودة أعصاب :
    هذا علم الدولة ؟!
    ولا يبالي بالضحايا التي سقطت منذ ست سنوات ونيف. . ولا تزال تسقط !
    بئس المعلم التعيس هذا!
    ﴿أَتَأْمُرُونَ النَّاسَ بِ‍‍الْبِرِّ وَتَنسَوْنَ أَنفُسَكُمْ وَأَنتُمْ تَتْلُونَ الْكِتَابَ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ۝٤٤﴾ [البقرة]

    هذا مخلوق حجري القلب .. صخري العواطف. . حديدي المشاعر. .
    مثله مثل المستشرقين .. الذين يحفظون القرآن. . ويدرسونه. .
    بل:
    هذا مثله. . كما قال تعالى :

    ( كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا ۚ بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللَّهِ ۚ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ ۝٥﴾ [الجمعة].
    وهو من الذين قال الله فيهم :

    ( الَّذِينَ جَعَلُوا الْقُرْآنَ عِضِينَ ) الحجر 15 .
    هذا عبد رخيص. . صفيق. . زنيم .. رقيع ..
    يرتكب أحد نواقض الإسلام. . وهو : موالاة الكافرين ..
    ولذلك يجب على المؤمنين
    فضحه على الملأ. .
    وتشنيع فعله. . وتجريم تصرفه الأخرق. . الأرعن. . الأهوج. .
    وشحنه إلى جحر الأسد. . لينضم إلى جوقة حسون ومأمون والبيانوني. .
    فهو عدو الله ورسوله ..
    قاتله الله!
    كم من حشرات سورية .. لا تزال متعشعشة بين السوريين . . وهي تلبس لبوس الإسلام .. وتحارب الله جهارا. . نهارا ؟!
    وهذا مصدر الخبر للتوثيق. .
    أنقله كما هو من صفحة نشطاء الثورة السورية على التلغرام. .
    اتحاد_نشطاء_الثورة||
    يلبسون ثوب الثورة ويرفعون علم عصابات الأسد والمكان هو استنبول التركية ابو عمارة الشامي
    عُقد يوم السبت في جامع الفاتح باستنبول مسابقة للقرآن الكريم؛ شارك فيها عدد من قرّاء العالم الإسلامي, ومن سوريا شارك المدعو أيمن سويد وهو رجل دين وعلى طاولته الخاصة وضع منظمو المسابقة علم عصابات الاسد, وعندما طلب أحد الإخوة من المدعو أيمن تبديل علم النظام بعلم الثورة, رفض وضع علم الثورة وقال بالحرف: "هذا علم الدولة".
    رأى محبو الشيخ أن الإحتجاجات بشأن تبديل العلم مبالغٌ بها, بينما حمّل البعض المجلس الإسلامي السوري مسؤولية ما حدث, وكان الأولى بالمجلس استدراك الأمر كونه أحد المدعوين أو ممن لديهم علم بالمسابقة وبالمشاركين, ورأى آخرون أن موقف أيمن كان مخيباً للآمال ومتماهياً مع الظلمة (النظام السوري),
    وصرخ ناشطون كيف يمكن للدولة التركية التي تتدعي الصداقة للشعب السوري في ثورته القبول بوجود علم عصابات الأسد على أراضيها
    وطالب البعض بمحاكمة هذا الرجل لوقفه إلى جانب العصابة المسؤولة عن قتل أكثر من مليون سوري وتهجير 9 مليون سوري..
    الثلاثاء 27 شعبان 1438
    23 أيار 2017
    موفق السباعي. .
    جراح أسنان. . وفكر. . وسياسة.

    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 23 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • اللجنة التنفيذية لمؤتمر الخبراء السودانيين بالخارج تختتم اجتماعاتها بجهاز المغتربين
  • الجالية السودانية بكليفلاند/أوهايو يحتفون بآل السلطان دوسة وينعون السفير التنى
  • منظمتي قبس وإخلاص النوايا تدشنان توزيع طرد الصائم لعدد (2000) أسرة
  • هيئة محامي دارفور تنعي أحد مؤسسيها الأستاذ / محمد يعقوب آدم المحامي
  • بيان صحفي يا أهل السودان: أمريكا دولة عدوة للإسلام والمسلمين!
  • كاركاتير اليوم الموافق 23 مايو 2017 للفنان ود ابو عن رئاسة الجمهورية تفتتح مطعماً ...!!!!!!


اراء و مقالات

  • يوميات سارق نحاس: ذهب المضطر نحاس (1-2) بقلم عبد الله على إبراهيم
  • اعادة اكتشاف مروي القديمة بقلم عواطف عبداللطيف اعلامية مقيمة بقطر
  • ميزان تجاري بقلم عبدالله علقم
  • هل الدفع بالجنون يصد الطريق أمام مقاومة القوانين التي تنتهك الحريات؟ بقلم طيفور الامين
  • لا تفرحوا بالموت بل اصنعوا السلام الذي يمنح الحياة للجميع بقلم شريف ذهب
  • الموقف الاستراتيجي الجديد : التراث الاستعماري مجدداً ومستقبل العرب خلفهم بقلم د. لبيب قمحاوي*
  • الزيادة السكانية في العراق وعلاقتها بالتنمية بقلم حمد جاسم محمد الخزرجي
  • مآل المقاتلين عصبية بقلم د. عارف الركابي
  • الرياض.. واشنطون بقلم إسحق فضل الله
  • الرئيس يستعين بصديق..!! بقلم عبد الباقي الظافر
  • الله يستر!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الإسلاميون ومشكلة الجنوب! بقلم الطيب مصطفى
  • تبلغ رواتب الدستوريين حوالي 67 مليار جنيه سنوياً يا منافق !! بقلم عثمان محمد حسن
  • ووظائف ووظائف ووظائف بقلم د.أنور شمبال
  • آمال وآلام جوَّية .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • في نيماية وعشيراية وعسيلاية: ردينا على رسائل الجنوب وليبيا بعشرة امثالها...؟!
  • هذا الخطاب👇كتبه جعفر بانقا معتمد شندي السابق.
  • اين انتم يااطباء السودان؟؟؟؟؟؟؟
  • و تبين انهم لم ياتو لحوار بل اتو لاجندة اخري فرانكلي وود الباوقة و المسلمي مثالا التجاهل التجاهل
  • المصرين ديل بتاعين محن !
  • البشير يوجه اتهاماً مباشراً الى مصر بدعم مسلحي دارفور
  • إنتحار الحركات المسلحة
  • أرطغرل بن سليمان شاه ...(النهوض - القيامة ) رائعة الكاتب التركي محمد بوزداغ
  • حينما طالبت بمياه شرب صحية .. اسهالات و "كوليرا" ولاية النيل الابيض ... !!
  • ثلاثي الحرب والجوع والمرض يفتك بمواطني جنوب السودان: أطباء بلاحدود تحذر من الكوليرا
  • نيالا , الدجاجة التي احتضنت بيض الأفاعي ..
  • خسائر بسيطة.... مقتل ستة مواطنين في نيالا!
  • هل هو مواطن سوداني ام مجرد (حبشي) على ارض السودان ؟
  • فلتحتل اخبار الكوليرا صدر المنبر ,,(لك الله النيل الابيض)
  • ابراهيم السنوسي يؤدي القسم مساعدا لرئيس الجمهورية
  • مبارك الفاضل يلغي عقد شراء مبنى لوزارة الاستثمار بـ10 مليون دولار
  • الرئاسة السودانية تبعد وزير (الدكتوراه المزورة) وتسمي وزيرا للعدل
  • انفجار انتحاري في حفل موسيقي في أرينا في مانشستر
  • الطابور الخامس المصرى فى السودان يعود لمزاولة نشاطه التخريبى
  • عطالة الفكر !!! وشفاتة الاحزاب !!! التقى التُعساء بخائبي الرجاء !!! لك الله يا سودان !!!
  • الشرطة السعودية تسجن سوداني قام بكسر أرجل مواطن مصري شتم وأساء السودان (صورة) ..
  • مباشر كوستى. مستشفيات ..موت.مقابـر..كوليرا (صـور مؤلمة)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de