بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 01:55 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

شوزفـرينيــا الوطــــن !!!

05-11-2005, 08:20 AM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

شوزفـرينيــا الوطــــن !!!

    (1) المطار
    سكب على نفسه بهجة اللقاء بالأهل ، ومعاودة الذكريات الجميلة
    وأسكت أحماض القلق المركزة والمتوارثة في خلاياه في محاولة يائسة
    منه للتخفيف من عطش الأسئلة ودرجة الاكتئاب وفيزياء التواصل الميتة ،،،
    أحاسيسه تتجاذب في كل الأتجاهات وهو يطل من نافذة الطائرة على هذا المطار
    العتيق القابع في قلب الخرطوم ،،، أسراب السموم تتدفق في زواياه البعيدة ،،،
    والأشجار اليابسة تحكي عن قوة العزيمة في التصدي للموت والعطش ،،،
    وأكياس النايلون الفارغة تتعلق بها وكانها تلوح للقادمين الجدد ،،،
    الأسفلت المهتري ،،، والعربات القديمة ،،، والملابس المتسخة لعمال أنهكهم الدهر ،،،
    سير العفش يسير متهالكاً يكاد ينقطع بما يحمله من أطنان ،،،
    البنوك في المطار أرجعت جموع الصفوف المتراصة لتغيير العملة بحجة عدم توفر سيولة
    لا أحد يطلع بدوره ،،، ولا بشارة ترمز للأهتمام ،،، الحلول موقتة جميعها
    حتى باب دخول الصالة ربط بحبل قديم لحين إصلاح عطبه الإلكتروني ،،،
    العمال منهمكون في نظافة الصالة المتسخة بأدوات تحتاج الى النظافة نفسها ،،،
    ضابط الجوازات منغمس في تدقيق الجوازات ويرمقك بنظرة تحمل كل الشكوك ،،
    لا يعباً أن كانت قد أمضيت سنة او سنوات في غربتك اللعينة
    ولا يمنحك أي شعور بالأطمئنان !!!
    أرتال البشر واجمون ويحدقون في إتجاه أسراب السموم ....
    المرتزقة يتجولون لأخذ ما تيسر لهم من تسامحك وكرمك ،،،
    نظرات الاهل تسبقها إشارة الأيادى تلوح من فوق صالةٍ خصصت تذاكر ورسوم لدخولها
    الأسواق الحرة ليست حرة وتكاد تكون خالية إلا من بعض المعلبات المرصوصة
    بطريقة غير منتظمة ..........الخ
    ظل متسائلاً : ما هو دور مدير المطار ؟؟؟ ومن هو مدير الصالة ؟؟؟
    ومن هو رئيس هذه البلاد ؟؟؟
    ولماذا تسكت كل هذه الجموع عن محاولة الإصلاح ؟؟؟

    أنها بلاد تعاني منذ أزمنة بعيدة حالة ترقب وارتباك إنها "شوزفرينيا" تاريخية حفرت ونهشت الرؤي بمعاول مراحلها المتعددة داخل دائرة ضيقة منكمشة بحدة ومؤطرة برؤية سلفية غير قابلة للتحريف أو الخروج به من حالة ( الأزمة ) إلى منطقة التفاعل مع الواقع والتأثير فيه. لا شي في هذه البلاد يحفز على العودة والرجوع ،،، ذات الأسباب التي دفعت به من رحم البلاد منذ أمد بعيد تتجدد في ثياب الحداثة وإصرار منقطع النظير وهوس دائم وكبير بالاستيراد المعلب لمفاهيم تغييب وتسطيح جعلت حالة التفكير اغتراباً ومنفصلاً مع ( الأنا ) المنتجة للحلول التي ظل رهينة البحث والنصوص والاستطلاعات المدفونة في محفظة وأدراج الوزارات والمسئولين ونحت لمفاهيم هدامة أخذت شوطاً في تغلغلها وإنتشارها في إجيال ستكبر ذات يوم لتسوس هذه البلاد وتقود مقدراتها الى حافة التنفيذ
    يا ترى متي تكون الحلول ؟؟؟ وكيف ؟؟؟ ولماذا كل هذا الإصرار على الفشل ؟؟؟
    ومتى يصير الأنسان أنساناً في بلادي لتدور برامج الحيكومات حوله لا بعيداً عنه ؟؟؟

    طرد عن نفسه دوائر الأسئلة ووساوس الروح وهو يعانق أمه ويدفن أنفه في ثوبها المشرب برائحة القش وباقي من لبن الحليب ويحس يدها المشققة بالمناجل تتحسس وجهه الطري وكأنها دعاشٌ يهدي اليه فراسخ الامطار ... فقرر تأجيل الحزن الى حزنٍ آخر ينتظر قدومه عند مقابر القرية حيث يرقد والده الرحيم


    المحاكمة
    لئيمة مكايد الأحقاد
    وكتت تنعيكا للدنيا
    قبيحة خناجر الأصحاب
    وكت تطعن ضهر غنية
    غبية محاكم الفاشست
    وكت تلوى الضمير عنية
    وأمينة دفاتر الأشعار
    صدق كلماتها بالدنيا

    أرافع لا لقاضى الحزب
    ولا لي عسكر السلطان
    أرافع لي ضمير الشعب
    تحت زرقة سما أم درمان
    أدق طبل الغضب وأصرخ
    وأقول كل الكلام مليان
    مزيف فى جرايد الحاشية
    والطغيان
    مجرح بالكلام أسمى
    من السفلة ومن الصحبان
    مرسوم يوم تحت لافتة
    ومكتوب يوم تحت عنوان
    ( فيلم هندى ) القصص عنى
    ميلودراما وبالألوان
    مواجه بقلم فاشى
    ومصلوب فى جرايد السر
    تقول عقل الوطن ناسى
    مناضل قالوا لو "حزبى
    وساقط لو "ديمقراطى
    صحيح صبح الفهم واطى
    وضمير القاضي ما خجلان
    يشد سلع المناضل يوم
    ويوم يكتب فى اسمو هوان
    تقول كسرت سن قلمى
    وتقول بايعت للشيطان
    تقول معنى النضال اصبح
    قلم سايح بدون أوطان
    تقول الردة
    رجعة قدمى للسودان
    وبين تنكيل قلم جاهل
    وتحليل حملة الأختام
    بقيت ثائر بدون تاريخ
    وراجي إشارة الإعدام
    وكل التهمة ما ساومت
    واستسلمت للأحلام
    و استنيت خلاص بلدى
    بأيد ثوار من المريخ
    سيوف ميتة وطول أقزام
    كرهت تفاهة الثوار
    وكت يبقى النضال قعدة
    كرهت قصائد الحفلات
    عن "الثورة" وعن "الجبهة
    كرهت معارك الأحقاد
    تحيل اسم البلد لعبة
    كرهت تطاول الأولاد
    و الساقطين من النقاد
    وصوت فنان ملوث
    بى هوى الأسياد
    وساقط من ضمير الكلمة والمبدأ
    وحامل راوية الأوغاد

    أموت يا وطنى
    بى خنجر مكايد الحاشية والطاغية
    ولا الشايلين اسم ثوار
    وهم عصبة المافيا
    أقوم يا وطنى من جرحى
    وأشوف بى رؤية العافية
    جروحك فى المزاد للبيع
    واسمك فى خشوم لاهية
    وأحسك غابة من أشواك
    عليك قدم البحس حافية
    يمينك لعبة الأوزان
    يسارك يا وطنن تايه
    معسم فى الحروب كيمان
    نتوه فى سكة الجبهة
    نقيف فى سكة الجبهة
    كأنك ما قدر نصبح
    عشانك يا وطن وحدة
    كأننا لسه فى الأحزان
    جروح من واقعة الردة
    ناصبين للحزن صيوان
    ومستنين فرح مجهول
    يجلجل فى سما السودان
    نسيب السهر والشوك
    نعود لى أمنا الساحة
    نقيف راجين نفير الحق
    وشهور تجرى وسنين زاحة
    وسيوف الجبهة فى الاغماد
    لا دكت هوى النيران
    ولا سوت ارض واحة
    مناشير عن نضال أحزاب
    اشعار عن رجال أحزاب
    أقوال من فكر أحزاب
    كانو الحزب هم نفسو
    كأنو الأزمة بس جرحو
    وجرح الأمة ضاق راحة
    كانو بلاهو
    لا ولدت بطون أمات
    ولا صبح النضال ساحة
    ويقيف الشعب
    فى ساحة المحطة دهور
    قطار الوحدة لا شرف
    ولا فارق عيونا السور
    ونجرح ونتلقى من العسكر
    وطعن الخونة و الطابور
    ونتقعر عن الازمات
    عن تقريب مسافة الرؤيا
    والرايات
    نتفلسف عن الثورة
    وعن المنفى وعن الإحباط
    ونتحذلق عن المعنى
    وعن الإسقاط
    ونتحامل على التأريخ
    ونجرح صحاف الشرفا بالتلميح
    ونتفنن فى ختم الشعرا بالاختام
    ونغرق فى بخار التيه
    وننبدل سيوف أفعالنا بالأحلام
    وفى الدوامة
    تتبدل سمانا سواد
    يموت معنى الوطن
    وفى زفة الأوغاد
    يضيع نبض الوطن
    فى زحمة الأحقاد
    يئن شرف الوطن
    من حزمة الأسياد
    يغيب شرف الكلام
    فى بحة المذياع
    وفى تهويمة التلفاز
    وفى مسرح صبح مشنوق
    بحبل المافيا
    من جنس الحطام" وشواذ
    تتصادر حروف الحق
    ويعود معنى الثقافة جناز
    وتقوم الزفة
    عن أعيادها بالتعيين
    ويصير عيد الفنون تأبين
    متين كان الحرف مصنوع؟
    متين شبت ثقافة الأمة
    فى الصحرا
    والحصاد والجوع

    تعيش يا معنى كلمة لا
    تدك الحصن الضلال
    بى اشرف الأشعار
    تعيش يا وطنى
    رغم جروحك المليون
    ورغم المافيا والأنصار
    تعيش يا شعبى صف مضموم
    بساعد العافية والاصرار
    أحبك
    لا بقع فى الشين
    ولا بسكن لوجع الفجعة
    فى جرح العذاب الخاص
    أقوم من كل جروحي وأكيف
    وفى ساحتك
    الممهورة بالرصاص
    وأصيح فى مسمع التأريخ
    أقول عن أزمة الراجين
    شباب واقف على السكين
    ويسأل بى عقل ملهوف
    تدق ساعة الحرابة متين؟
    أنحنا سواعد الجبهة
    وسيوف الجبهة تصحا متين؟
    أصيح فى مسمع التأريخ
    اوقل عن معدن الراجين
    شباب ثوري وديمقراطي
    وقلب واعي وصاحي
    شباب واقف
    سنين مشتاق
    تقوم الجبهة من تعسيلةالأوراق
    تقوم الجبهة من تعسيلة الأوراق


    شعر : هاشم صديق

    (عدل بواسطة Sidig Rahama Elnour on 05-15-2005, 00:42 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2005, 08:48 AM

Alia awadelkareem

تاريخ التسجيل: 01-25-2004
مجموع المشاركات: 2099

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)

    Quote: أنها بلاد تعاني منذ أزمنة بعيدة حالة ترقب وارتباك إنها "شوزفرينيا" تاريخية حفرت ونهشت الرؤي بمعاول مراحلها المتعددة داخل دائرة ضيقة منكمشة بحدة ومؤطرة برؤية سلفية غير قابلة للتحريف أو الخروج به من حالة ( الأزمة ) إلى منطقة التفاعل مع الواقع والتأثير فيه.


    صديق

    من علق اسمنا علي

    صليب هذي الهوية؟؟؟

    محبتي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-11-2005, 08:53 AM

Omayma Alfargony
<aOmayma Alfargony
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 1434

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Alia awadelkareem)

    Dear Siddig

    Mobark ya Arees

    bait mal wo Ayal_sorry i have no arabic here

    We are happy to have you back

    Welcome and best of wishes

    Up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-12-2005, 03:40 AM

عمران حسن صالح
<aعمران حسن صالح
تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 10099

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Omayma Alfargony)

    Quote: ضابط الجوازات منغمس في تدقيق الجوازات ويرمقك بنظرة تحمل كل الشكوك ،،
    لا يعباً أن كنت قد أمضيت سنة او سنوات في غربتك اللعينة
    ولا يمنحك أي شعور بالأطمئنان !!!


    مزيداَ من الكآبة يا وطني !!!!!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 00:50 AM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: عمران حسن صالح)

    (2) كسلا - حنين الماضي، أحباط الواقع، رؤى المستقبل


    مشيت في شوارعها زاهلاً ، مصلوباً في شسوع البون بين سندان الذكريات الممتد ومطرقة الواقع الجديد ....... تغيرت السحنات ..... وتبدلت الأسماء وصار كل شي ينطق بالوحشة بعد أن كان كل منظرٍ يؤسس في الدواخل إلفة على الدوام ، الوجوه لا أعرفها ولم تمر بي ملامحها من قبل وكأنني قد سقطت فجاةً على أرضٍ لم تكن لي فيها أية ذكريات من قبل ...
    الأصدقاء سالت عنهم وعرفت أن معظمهم قد تحسست خطواته دروباً خارج الوطن كنا نراها في الأطلس الأخضر ذات يوم خلا عندما يشرع أستاذ الجغرافيا في تبيان مناطق ما ....

    رصيفاتي من البنات غادرن الى أعشاش رجال أخرين ، وبعضهم انقطعت صلته بتلك المدينة وكأنهن في منافي أختيارية ، حتى صار وجودهن بين أهلهن ضرباً من ضروب الأمنيات ..
    أمتلأت الشوارع بوقع فتيات جدد بصفات جدد وملابس جدد غير اللاتي عهدناهن ، يتبخترن في مشية مختالة وثياب فاضحة ، وعينٍ تجأر بالعداوة وتحدق فيك الى حد التشكك ، وعندما أثارت فضولي عيونهن سألت أخواتي فأجابوني بأنهن بنات الجامعة الوافدات ، وبعضٌ من القادمات الجدد من اطراف مجاورة بعد أن تجنزرت حدود المدينة بالدبابات وتخندقت بحفريات تستهدف أمنها من المتربصين ....

    حتى مجانين كسلا الذين تربطني معهم علاقات تبادل واضح لم أجد لهم أثر ، وحلوا أماكنهم أخرين لم أعرف منهم أحد بعد أن أستلقوا على ظلال شجر النيم الرابط بين البلدية و مكتب التعليم المحازي للمستشفي العام ....

    المجاري أكتظت باكياس متشردة ، والأسفلت فقد تماسكه وأسوداده الشديد وأختلط في وحدة مع غبار الشارع الممدود بعد أن نشب بينها وبين القاش ذلك الفيضان الكاسح الذي أخذ من عافية المدينة الكثير .....

    القاش أستعارت ضفافه أسراب اشجارٍ من المسكيت الجائر ، عرفت فيما بعد أن هناك لجنةً قد شُكلت لمحاربته بعد أن تورطت جذوره في إمتصاص النهر الجوفي الذي تسبح فوقه المدينة ، وتواطات أوراقه مع جيوش البعوض المصدرة للملاريا ، فقفزت الى ذهني صورة تلك الشجيرات التي غرستها على سفح مكرام يوم أن كانت المدينة تهددها أمواج الرمال الزاحفة وكثبان التصحر المسلولة التي تكح من صدرها سفاية الموت البطي ،،، وتذكرت أشجار النخيل والنيم التي زرعناها بأيدينا في عطلة الصيف على سور مدرسة كسلا الثانوية بقرب الجامع المطل على حامية الجيش فذهبت اليها وجدتها يانعة وصارت أشجار عملاقة .... دلفت الى داخل مباني المدرسة فوجدت مباني فقدت بريقها اللامع وأحتشدت في بطونها أدراجٌ وكراسي مهترئة ،

    الطرقات تقذف شوارعها زبد الأنفس المستحمة برشاش المنية ،، وحدها أزقة الشوارع تحتمي تحت ظلال الجدران البيتية الضيقة ، لاشي يتجدد بها سوى افواج العاطلين السائبة في متاهات الشوارع الخلفية الهاربون من حملات الإلزامية القاهرة ، يجالسون ظلال النيم الوريفة ويمارسون حلاقة شعورهم في قصات عجيبة ، ويجمعون (الشيريينق ) ل(فتات) الفول المصلّح في أحدى المطاعم التي تكسرت مقاعدها من أثر الزمان وفقد أصحابها القدرة على تجديدها ....
    بعض الشباب يأنسون ستات الشاي، ويجلسون على ظلالٍ شحيحة ، بعد أن اُفُردت لهم بروش وسبات متهالكة بفعل الزمان اشتاقت الى سعف الدوم النادر الذي يرتق تمزقها ويحيك فجواتها المفضوحة ، ورغم ذلك يمسكون بالموبايل ويتبادلون نكتات المسج بالتداول والمس كول في تصارع للتماشي مع التقنية الجديدة ،

    شارع المليون بليد ،،،،،،،، ياههههههههههه ، يا لهذة الطرقات التي لم تزل تراوح أقدام التكاثر وسط زحام الأنفس اللاهثة الخارجة من زحام الانسان والحيوان وتتارجح في الهامش بين جيلين من الفراغ الروحي ، وحده الدولار يمارس نزقه الأسرافي وسط غني يضج بالبذل الترفيهي في بعض محلات سوق هيكوتا ،،،
    لا اعرف أي قومٍ عبوسين وفدوا لهذه المدينة المبهجة فبدلوا فرحها أحزان ، واسسوا مناظر للكآبة لاتخطئها العين ، نصف المدينة يمارس ذلك الحزن والأحباط ، والنصف الأخر على أهبة الأستعداد لممارسة ذلك ،،،

    نهضت وتنامت في ذهني فكرة زيارة أساتذتي في المدرسة بعد أن شاهدت أحدهم يركب دراجته العتيقة التي جار عليها الزمن وجردها من كل أشكال الترف فأصبحت خالية من الإكسسوارات ، بطئية هذه الدراجة بسب إختلال بنيتها ولا تكاد قدماه النحيلتان تقويان على دفع عجلاتها في اتجاه الريح .. دخلت الى بهو المدرسة الأكاديمية الواقع بين الفصول حيث أشجار النيم الوارفة عندما كان أستاذ الزين حامد واستاذ عبد السلام الشريف يعقدان اجتماعهما الشهري بالطلاب ... لمحني أستاذ الأمين أدريس (كيمياء) فصاح بأعلى صوته مرحبا بي ثم تبعته غمغمات من أخرين بعد أن أيقظ ذاكرتهم أستاذ الامين وهو يردد أسمي مرّحباً ، صاح استاذ معمر (صدّيق أيها الولد الشقي ، لقد تفتحت أوداجك وصار شاربك يرمي الصقر ) أتبعناه بضحكات أستدعت معها حنان الماضي الدفاق وأصبح أستاذ الامين يحكي لي في مفارقة بين طلاب الامس وطلاب اليوم الذين يدخنون علناً جهاراً نهاراً امام أعين أساتذتهم ........ يالهذا الزمن القمي الذي يفرش لحاف الفجيعة ويرسم المسافة في تجاعيد الرؤى ، ويهلك مثل هؤلاء القوم الطاهرين ويرميهم بسهام الحاجة المآسة .......

    أستوقفتني منظر العمارات التي بدأت تتسامق خلف الحامية حين زرت مكتب اللاجئين حيث يقيم زملاء المهنة السابقون ومكاتب المالية والزكاة .... فقد لاحظت أختفاء الشقوق العريضة التي يمارسها سطح الأرض في تلك المنطقة وكأنه يبتسم للجفاف ، مما حفزني الى زيارة المصحة لأرى أحوال أصحابي ذوي المشاعر المرهفة الذين تحملوا وزر أخطائنا دون ذنب أو جريرة منهم ... توقعت واقعاًُ مشئوماً ولكن حماس أحد الشباب في تلك المصحة جعل الوضع أكثر قبولاً وأكثر أشراقاً عنما في خاطري وقد ظهرت مجهودات الشاب اليافع ضرغام واضحة ووقفت عند كلماته الصادقة ومجهوداته العظيمة التي يبذلها لتحسين ذلك الواقع ..... كانت المصحة المكان الوحيد الذي شهد تطوراً في زمنٍ صار فيه الثبات منعدماً ......

    لملمت الخطى بإتجاه الرحيل والشمس في لهيبها ، متسكعاً بين الأزقة والشوارع حالماً بأماكن لا عناوين لها ، وبضعة امنيات خاسرة خارجة عن مداها ولاتزال ذاكرتي تتبرأ من أحزانها الجديدة وتستدعي دف الماضي في شغفٍ لجوج ، بعد أن ظلت رفيقة المدن المنسية تجفف حزمة الضوء المنبثق من الدواخل ...... وتهديني صباحاً بذائقة الوحل .... ثم ما هي الى أيام وبوصلة رحيلي نحو مدن النفط تهتز إضطراباً . تلسعها حرارة الغربة ، ووتتقاذفها تضاريس الكتابة والعويل ....وبصري لايزال متمسكاً وشاخصاً في ذلك الجبل الشموخ وانا جالساً على المقعد خلف زجاج البص الذي يقلني للخرطوم حتى التهمه أفق المسافة وغاب في لجة السراب .......... لكن لكسلا بعد إنكفــاء المدى أُفقهــــا

    (عدل بواسطة Sidig Rahama Elnour on 05-15-2005, 08:15 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 00:59 AM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)

    الأخت العزيزة عالية المبارك
    الأخت العزيزة أميمة الفرجوني
    الأخ العزيز عمران حسن صالح
    عندما ترسم الكمات فسيفساء لوطنٍ جريح ، تحفه تراجيديا الصراع ، وتتداعى عليه القصعة يكون التوثيق لهذه المواقف ونشرها هو أول خطوات الحل في وجهة نظري المتواضعة ، ربما يصادف القول لحظ صفاء عند مسئول ما ، ربما تبلور إقتراحات عند قرائنا لحل مشكلة ما ، ربما كان هناك من يملك مقومات التغيير فيحركه ساكن القول الى ميكانيكا الفعل والتطبيق ، وربما يخرج من إنقاض الحكي مسيح التغيير، وربما ننجح نحن كمجموعة في إضافة شيءٍ ما عجزنا في أن نفعله فرادا لهذا البلد الفسيح ...

    تشكراتي وأكيد مودتي دائما لكم بلا إنقطاع ،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 12:57 PM

نزار باشري ابراهيم
<aنزار باشري ابراهيم
تاريخ التسجيل: 04-03-2005
مجموع المشاركات: 588

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)

    صديق أيها الفتي الجميل
    شدني عنوان المقال ( شوزفرينيا الوطن ) ربما لأنه أكثر تعبيرا عن الحالة التي تمر بها بلادنا الآن
    وحانت مني إلتفاتة سريعه نحو كاتب المقال أيضا فكانت مفاجاة سعيده بالنسبة لشخصى تذايدت معها دقات قلبي حينها فقط أيقنت أنه صديق رحمة يا إلهي زمان طويل قد مضي لم نلتقي فيه أكثر من خمسة عشر عاما ولكنى مع ذلك اذكرك جيدا وأتتبع أخبارك الجميله وأحفظ لك الكثير من الشوق في داخلي
    لك ودى واحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2005, 11:43 AM

نزار باشري ابراهيم
<aنزار باشري ابراهيم
تاريخ التسجيل: 04-03-2005
مجموع المشاركات: 588

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)

    فوووق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2005, 01:52 AM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: نزار باشري ابراهيم)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2005, 12:30 PM

نزار باشري ابراهيم
<aنزار باشري ابراهيم
تاريخ التسجيل: 04-03-2005
مجموع المشاركات: 588

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)

    الغالي جدا / صديق رحمه
    السلام عليكم
    سعدت بردك كثيرا وحمدا لله علي سلامة الوصول وأمل أن تكون قد إستمتعت بالإجازة بين الأهل والصحاب
    والشوق عموما هو الذي يدفع بخطانا نحو الجميع ربما حانت ساعة العودة , سيكون ذلك قريبا إن شاء الله
    سأطلعك علي أخباري عبر الإيميل
    لك ودى واحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2005, 11:46 PM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: نزار باشري ابراهيم)

    الغالي جدا والعزيز نزار
    سعدت أيضاً بتأكيدك العودة للسودان ، وأتمنى ان أسمع مزيداً من التفاصيل عنك عبر البريد أعلاه ، وسوف أكتب لك تفصيلاً متى ما وصلني بريدك
    ولك دائما مقام القلب وبسط الروح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2005, 02:51 AM

عمران حسن صالح
<aعمران حسن صالح
تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 10099

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: Sidig Rahama Elnour)



    عقبال البنين إنشاء الله
    أهديك صورة محمد الذي لم تراه

    (عدل بواسطة عمران حسن صالح on 05-19-2005, 04:31 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-19-2005, 03:50 AM

Sidig Rahama Elnour
<aSidig Rahama Elnour
تاريخ التسجيل: 09-01-2004
مجموع المشاركات: 3408

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: شوزفـرينيــا الوطــــن !!! (Re: عمران حسن صالح)

    ياه يا عمران هذا المحمد منذ أن حملنا أجنته في قلوبناً ، قد وضعنا فيه الملامح داخل تلك الغرف الدمار وتلك البطحاء المرهقة وذلك الإتجاه الواحد عندما كانت الصورة ترقد في أتجاه القبلة فهاهو يضيع إنبهاري بالخصوبة لكنني أقدر أقول وأقول بصمت (أنه حبيبي وسيد قساي)
    فمن وين أبداهو وظني أنو فكرة إعلان الحياة وإنتهاءات العوارض والمحن
    نفسو القاهو وأكون كلي من بعضو أو بعضي من كلو بدن
    حفظه الله وأياك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de