وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 05:49 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف النصف الأول للعام 2005م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الصادق المهدي حياته ونزواته

05-15-2005, 07:07 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الصادق المهدي حياته ونزواته

    عنوان البوست هو عنوان الكتاب الذي نشره موقع سودانيز اون لاين.

    الكتاب صغير الحجم ومكتوب علي الصفحة الاولي (الصادق المهدي حياته ونزواته)، والصفحة الاخيرة منتدي شباب الانصار بالخرطوم مايو2005م .

    الحبيب بكري

    تحية طيبة

    نختلف ونتفق مع السيد الصادق في السياسة ولكن اختلافنا معه مهما كان لن يصل الي هذا الدرك من الانحطاط ، لم يفاجأني ظهور الكتاب في الانترنت فلقد احضر لي احد الاصدقاء نسخة منه قبل اكثر من اسبوع وقال انه وجدها امام بوابة المدرسة.

    يعلم الجميع من رواد هذا المنبر معارضتي الشديدة لافكار ونهج السيد الصادق المهدي ولكنني اعلنها صريحة نحن بريئون مما فعل ويفعل المجرمون، ونقول لهم انتم دعاة فتنة ستخسئون وتخسرون، وكاتب هذا الكتاب يسعي للفتنة ليس وسط الانصار فحسب ولكن بين اهل السودان قاطبة، ويجب ان يكون عندنا الوعي اللازم لتفويت الفرصة عليه، ولن تكسبون من معارضة السيد الصادق المهدي اذا تحدثتم عن اخلاقه، وهناك اسئلة مشروعة

    من يقف وراء هذا الكتاب؟

    ولماذا في هذا الوقت ؟

    وماذا يريد؟

    نترك للاحباب في المنبر الرد علي ذلك.

    كتاب جديد عن السيد الصادق
    سودانيزاونلاين.كوم
    sudaneseonline.com
    5/14/2005 4:22 م
    الخرطوم-منتدي الطلاب الانصار-لطفي السيد عبد القادر
    تقديم :
    التحية مسجاة إلى أحبابنا جماهير الأنصار ، ونحن نطل عليكم في هذا الكتيب الذي نحاول أن نكشف لكم فيه حياة الصادق المهدي الرجل الفاشل الذي قاد حزب الأمة نحو الجمود وأدخله إلى إلى متحف التاريخ بسبب سياساته الفاشلة وتردده وتقلبه وسيطرة أسرته عليه حتى صار الحزب شيخاً هرماً مثله ، ونحن نطل عليكم نريد أن نقول إن الصادق لم يعد الرجل المناسب وأنه من الضروري جداً أن يفسح المجال للآخرين لتولي مسؤولية قيادة الحزب لأن المرحلة تقتضي وتحتم ذلك ، ويحوي هذا الكتيب لمحات من حياة الصادق المليئة بالفشل والاخفاقات على كل الأصعدة السياسية والعائلية والأسرية وحتى الشخصية ... نعيد ما قلنا أن الصادق ليس بالرجل المناسب لقيادة حزب الأمة وكيان الأنصار والأمة السودانية ، نأمل أن يجد ما جاء في هذا الكتيب آذان صاغية من جماهير الأنصار خاصة والشعب السوداني عامة .

    شخصيته :
    تعتبر شخصية الصادق المهدي – الذي ولد في الثلاثينيات من القرن الماضي – نتاجاً طبيعياً للحياة التي عاشها وتأثره بمحيطه العائلي والسياسي ، فقد كانت علاقته بجده عبد الرحمن المهدي وثيقة منذ صباه ، فبعد أن درس بالخلوة وأكمل تعليمه الثانوي بمدارس الأحفاد التحق بكلية فيكتوريا بالاسكندرية وأكمل دراسته بجامعة الخرطوم وسافر إلى انجلترا لدراسة الماجستير في الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة أكسفود ، وعاد ليعمل لفترة تقل عن العام بوزارة المالية ، وفي سنة 1964م وبعد صراع مع محمد أحمد محجوب أصبح رئيساً لحزب الأمة القومي ، وتولى رئاسة الحكومة عام 1964م ولم يتجاوز عمره الثلاثين .
    أدت التراكمات العديدة في حياته العائلية والأكاديمية والسياسية إلى خلق شخصية يلاحظ فيها كل من تابع مسيرته ونشاطه السياسي أنه يعتقد أن قيادته للآخرين وزعامته لهم هي حق أصيل يجب أن لا ينازعه فيه أحد وأن طاعة هؤلاء الآخرين واتباعهم له أمر واجب ، وتكرس هذا الشعور بعد توليه قيادة الحزب في مطلع حياته ثم تقلده منصب رئيس الوزراء بعيد ذلك ، فأصبح يرى أن السيادة هي حق طبيعي له .
    إن الصادق لا يحظى بقبول وسط آل المهدي إلا على نطاق محدود ، إلى جانب علاقاته مع بعض قيادات الحزب وذلك نتيجة لميوله الاستعلائية الاقصائية نحو كل من يشعر أنه يهدد سيطرته على الحزب أو يؤثر على فرص وراثة أبنائه له في قيادة الحزب وكيان الأنصار كما أنه ضعيف أمام أفراد أسرته الذين يؤثرون بشكل واضح على قراراته ومواقفه ، خاصة زوجته الثانية – سارة – ومثال ذلك أن اختيار صهره عبد الرحمن الغالي كان بضغوط منها ليكون نائباً للأمين العام في المؤتمر السادس للحزب بسوبا رغم سقوطه في انتخابات المكتب السياسي وحينها أفتى الصادق بنه ليس من الضروري أن يكون نائب الأمين العام منتخباً في المكتب السياسي ، إضافة إلى سعيها إلى إبعاد كل من نصر الدين الهادي وعبد الرحمن نقد الله من دائرة التأثير حول الصادق .
    إن القول بأن للصادق المهدي شخصية ( زئبقية ) لا يتعدى الحقيقة فما أن يلتزم خطاً أو موقفاً يعود ويتراجع ويتملص منه باحثاً عن المبررات لذلك ولا يسبب ذلك له أي حرج ، فهو يسعى بالدرجة الأولى إلى توظيف واستغلال معطيات الواقع لأقصى مدى لتحقيق طموحاته وأهدافه .

    مواقفه وتناقضاته :
    1 - هاجم الصادق عمه الهادي المهدي إمام الأنصار وقتئذ عبر التنديد بالطائفية مطالباً بفصل العلاقة بين السلطة السياسية ( حزب الأمة ) والسلطة الطائفية ( إمامة الأنصار ) قائلاً إن ( ما لقيصر لقيصر وما لله لله ) ، وأدى ذلـك إلى انقســــام آل المهدي الذي ظل متماسكاً منذ قيام المهدية ، ووصل الصدام بينه وعمه إلى درجة التعريض والتجريح الشخصي ، وبعد العداء السافر الذي أبداه عمه ضد حكومة مايو حدثت مواجهة مسلحة بين الطرفين ( الأنصار ومايو ) في منطقة ود نيباوي سنة 1970م ومعركة أخرى في الجزيرة أبا انتهت بمقتل الامام الهادي على الحدود مع اثيوبيا بمنطقة الكرمك ، ولم يكن نميري ليجرؤ على ضرب الأنصار بالجزيرة أبا لولا أنه وجد المبرر السياسي من الصادق عبر هجومه المتكرر على الطائفية وتعريضه بالإمام وسعيه إلى النيل من مكانته الدينية ، ورغم كل ذلك بدأ يسعي حثيثاً لتولي إمامة الأنصار ، وتم له ذلك في مؤتمر السقاي عند انعقاد لجنة شؤون الأنصار حيث اختير إماماً للأنصار ... من ذلك فإن الصادق الذي كان يهاجم الطائفية ويطالب بالفصل بين السلطة السياسية والدينية يعود لينصب نفسه إماماً للأنصار .
    2 – يرفض الإرث والتوريث للزعامة والسلطة ويعمل على تأهيل أبنائه لذلك ويتحدث عن الديمقراطية وتتعارض مواقفه وممارساته داخل حزبه مع ذلك ، وينتقد الاقصاء ومارسه داخل حزبه ، كما أنه يدعو إلى الانضباط والمؤسسية في العمل التنظيمي والسياسي ويخرج على ذلك لتحقيق أهدافه وطموحاته .
    3 – لا يلتزم الصادق المهدي بالمعايير والأسس الديمقراطية عند تعاطيه مع القضايا داخل الحزب ، فقد رفض توصيات هيئة الرقابة وضبط الأداء التي كان يرأسها الحاج عبد الرحمن نقد الله والتي طالبت باصلاحات في الهيكل الإداري للحزب ثم عاد إليها للإحتكام بغرض إقصاء محمد علي المرضي ، ورغم أنها كانت تعتبر واحدة من أجهزة الحزب ومؤسساته المؤقتة ينتهي دورها بقيام مؤتمر الحزب إلا إذا أعاد المكتب السياسي للحزب تشكيلها وفقاً للمادة ( 5/5/2 ) من اللائحة الأساسية ( دستور ) للحزب ، وقد فعل الصادق المهدي ذلك متجاوزاً المؤتمر العام للحزب الذي انتخب المرضي وأدى ذلك إلى احتجاج قيادات الحزب فقدم ( 75 ) من هذه القيادات بشمال كردفان استقالاتهم من الحزب اضافة إلى عضوية الحزب من قبيلة الشويحات ونائب مرشد هيئة شؤون الأنصار بكردفان وعدد ( 32 ) عضواً آخرين .
    4 – ادعى الصادق المهدي أن مؤتمر الحزب الذي عقد بسوبا في 4/2003م يدل ويؤكد أن هناك ممارسة ديمقراطية في اختيار مؤسسات الحزب ، وحدثت وقائع عديدة تدل على غير ذلك مثل عدم الالتزام بالاجراءات المتعارف عليها في انتخاب الرئيس وهي الترشيح والتزكية وإغلاق باب الترشيح وفتح الباب للانسحاب والاجراء الانتخابي وكل ما تم قام على العاطفة والمشاعر الملتهبة وذلك يقدح في دستورية الترشيح والالتزام باللوائح ، وتم ادخال كل أبناء رئيس الحزب ( الصادق ) في الهيئة المركزية باستثناء أم سلمة وطاهرة ، بينما تم انتخاب عبد الرحمن الغالي – زوج رباح الصادق – من قبل المكتب القيادي ، وقام الصادق في هذا المؤتمر بابعاد الفاضل حمد دياب عن عضوية المكتب السياسي وأدخل صهره الواثق البرير رغم تعادلهما في الأصوات ، كذلك تم انتخاب د . عبد النبي أميناً عاماً للحزب رغم انتمائه الحديث للحزب ( 1985 ) وفشله حاكماً لدارفور وفشله أيضاً في العمل الاداري داخل الحزب عندما كان أميناً عاماً للتنظيم وشهد عهده خروج مبارك الفاضل ومجموعته من الحزب .
    5 – يدعي الصادق المهدي ويروج في كل المنابر والمحافل أنه يتصدى ويقاوم النظم العسكرية والشمولية بينما تؤكد الوقائع أته عادة أول من يتسبب في إضعاف هذه المقاومة وأول من يهرول بغرض التصالح مع هذه الأجهزة والمواقف الاتية تدل على ذلك :
    * إبان حصار الجزيرة أبا سعى إلى الجلوس للتفاوض مع نظام مايو ، فترك الإمام الهادي والمجاهدين الآخرين وذهب إلى الخرطوم إلا أنه تم اعتقاله وهذا ما ذكرته سارة الفاضل لصحيفة الأضواء بتاريح 20/7/2004م .
    * كان الصادق أول من بادر لمقابلة الرئيس النميري بعد فشل هجوم قوات الجبهة الوطنية على الخرطوم سنة 1976م ( المرتزقة ) الأمر الذي تسبب في إضعاف المقاومة المسلحة وقاد إلى اتفاق المصالحة مع مايو ، وبعد ذلك نال الصادق عضوية الاتحاد الاشتراكي ولم يطالب مايو باي استحقاقات أو تعويضات عن الضرر الذي لحق بعضويته في الجزيرة أبا وود نيباوي نتيجة للأحداث في هاتين المنطقتين .
    * توارى الصادق عن الأنظار في بداية نظام الإنقاذ ، وعندما ألقي القبض عليه ضبط بحوزته مذكرة لقائد ( الثورة الانقاذ ) يدعوه فيها للدخول في مفاوضات ، وبعد اطلاق سراحه أجرى عدة لقاءات مع قيادات النظام لتأمين وجوده داخل البلاد ، في وقت كانت فيه القوى السياسية المنضوية تحت لواء التجمع تقود معارضة مسلحة ضد الإنقاذ .
    * هرب الصادق خارج البلاد في عملية ( تهتدون ) وسعى إلى الإلتقاء بقيادات من النظام وتم له لقاء مع د . الترابي في جنيف ولقاءات مع قيادات أخرى كان آخرها برئيس نظام الإنقاذ في جيبوتي واتفقا على بيان سمي بنداء الوطن عاد بموجبه إلى البلاد .
    * قام الصادق المهدي بعد وصوله للبلاد بتشكيل لجنة لمتابعة التفاوض مع حزب المؤتمر الوطني للوصول لاتفاق حسبما جاء في ( نداء الوطن ) وأثناء ذلك اتسمت مواقفه بالضبابية والتردد ، فقد قام بتغيير أعضاء اللجنة عدة مرات لتعطيل عملها سعياً وراء المراوغة ، وكان يراوغ في اعتماد ما تتوصل إليه اللجان المشتركة بين حزب الأمة والمؤتمر الوطني مما أدى إلى انقسام داخل حزبه قاده أعضاء اللجنة التي تمثل الحزب وعلى رأسهم مبارك الفاضل الذي اسس حزباً آخر سمي بالاصلاح والتجديد .
    * بعد أن حدث الانشقاق داخل الحزب وبروز مجموعة مبارك الفاضل ذكر الصادق في أحد اجتماعاته مع قيادات حزبه أنه حذر من التورط في المشاركة مع نظام شمولي يحملنا أخطاءه في حين أنه ظل فترة من الزمن يفاوض هذا النظام للوصول إلى اتفاق حول مشاركته في السلطة ، وقال إن المبالغ التي تسلمها من الحكومة حق استرده ولا علاقة لذلك بالمشاركة في الحكم ، مضيفاً أن علينا مهادنة ( الحكومة ) ومناورتها دون التورط بابداء رأي قاطع تستغله بعد ذلك ضدنا ، قائلاً إننا لم ندخل السودان ( اتفاق نداء الوطن ) إلا وفق خطة تؤدي إلى تفكيك الحكومة من غير صدام ، مع المحافظة على قواعدنا وتنظيمها .
    * تتسم مواقفه بالازدواجية ، فمثلاً وفيما يتعلق بموقفه من المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية ينتقد ثنائية هذه المفاوضات ويطالب باشراك القوى السياسية الأخرى لكنه جاء بمواقف مناقضة لذلك في عدة مناسبات منها :
    - خطابه الذي أرسله من القاهرة بتاريح 23/9/2003م إلى هيئة شؤون الأنصار وألقاه نائب أمين عام الهيئة في مسجد ود نيباوي قال إنهم يرون أن كثيراً مما تم التوصل إليه بين الحكومة والحركة في كينيا هو جزء من ما بادرت به قوى المجتمع المدني السودانية ، فهي حاضرة وإن كانت مغيبة .
    - وفي تصريح له لصحيفة البيان الاماراتية بتاريح 12/782002م أعلن ترحيبه وقبوله بما تم الاتفاق عليه في ميشاكوس قائلاً إنهم ( حزب الأمة ) سيؤثرون على هذه المفاوضات من على البعد عبر المساندة والضغط الشعبي .
    - تحدث في ندوة في القاهرة في يونيو 2004م قائلاً إنه لا مانع من أن يكون الحكم في السودان على أساس ثنائي بين الحكومة والحركة خلال الفترة الانتقالية مع تمثيل للقوى الأخرى بعدها يتم إجراء انتخابات .
    * في لقاء له مع قناة ( LBC ( في القاهرة قال إن عمه أحمد المهدي فقد الكثير من المصداقية والتأييد وتعاطف الأنصار بسبب علاقته مع نظامي مايو والانقاذ مضيفاً أن كل فرد من الأنصار يتجه إلى التعاون مع الديكتاتورية فإنه يتجه نحو خيانة الجماعة وذلك يناقض مواقفه مع هذين النظامين .
    * كان يدعو إلى التكامل مع مصر مع أنه وافق إبان الديمقراطية الثالثة على مقررات مفاوضات اللجنة الوزارية مع الحركة الشعبية التي نصت في 15/6/1989م على إلغاء اتفاقية الدفاع المشترك مع مصر ومذكرة التفاهم العسكرية مع ليبيا ، إلى جانب ذلك وفي فترة حكمه في أواخر الثمانينات جمد اتفاقية التكامل مع مصر .



    الصادق وإدارة الحزب :
    على الرغم من إدعاء حزب الأمة بأنه رائد برنامج الصحوة الاسلامية في السودان وأنه الحزب الوحيد القادر على عقد مؤتمرات تأسيسية من أجل انتخاب أمين عام الحزب ولكن كل هذا لم يحدث ولا يزال حزب الأمة يعاني من أزمة الزعيم الأوحد والكاريزما التاريخية ، وحتى هذه اللحظة منصب أمين عام الحزب غير مطروح للتداول وإذا جرت انتخابات داخل حزب الأمة فسوف تكون النتيجة شبيهة بإنتخابات الاقتراع داخل أروقة الحزب الوطني الحاكم في مصر ، أي أن النتيجة هي الصادق المهدي في كل الأحوال ولا مجال لانبعاث قيادة شابة يمكنها أن تطور نشاط الحزب الذي تضرر كثيراً من احتفاظ السيد الصادق المهدي بكل مقاليد الحزب لمدة تزيد عن الثلاثين عاماً ولم تنجح كل المحاولات لزحزحته عن مكانه ، فأصبح حزب الأمة هو شخص الصادق المهدي يفكر الحزب ويتطور وفقاً لرؤية الصادق فغابت عن أروقة الحزب المشاركة الجماعية في طرح الرؤى والأفكار وشحت المساهمات الفكرية ... إن حياة الصادق المهدي السياسية هي تذبذب وتردد ولعب على الحبال ، ففي الديمقراطية الثالثة فض الشراكة مع الحزب الاتحادي وضم الجبهة الاسلامية إلى حكومته ، ثم نقض شراكته مع الجبهة وعاد مرة أخرى إلى الاتحادي ، وتحفظ في البداية عن اتفاق الميرغني- قرنق وعندما وافق عليها كانت الجبهة الاسلامية قد أنهت التجربة الديمقراطية الثالثة بانقلاب يونيو 1989م وقطعت بذلك الطريق على توقيع اتفاقية سودانية خالصة دون تدخل خارجي ... إن الصادق المهدي مثل تشرشل رئيس وزراء بريطانيا الأسبق الذي يحب دائماً أن يكون في قمة الحدث ، فإذا رأى ميتاً يسير الناس في جنازته يتمنى أن يكون ذلك الميت وإذا رأى حفل زفاف تمنى أن يكون العريس ، وعندما أغتيل رفيق الحريري زعم الصادق أنه كان سيتعرض لمثل هذا الاغتيال ونسي أن الحريري يعتبر رقماً كبيراً لبنانياً وإقليمياً ودولياً ، لكن من يستفيد من إغتيال الصادق المهدي ؟!! ، متى يعرف الصادق المهدي أن العالم قد تغير وأن عليه دراسة الواقع الجديد وفقاً للمستجدات التي طرأت على الشأن السوداني ... وحتى هذا الوقت لم يقم الصادق بإدانة مليشيات الجنجويد العربية على ما ارتكبته من فظائع ضد المدنيين العزل ، ذلك أن الصادق اختار أن يزن أنصاره في كفتي ميزان ويبدو أن كفة الجتجويد قد رجحت ، كما يتجاهل الصادق مسألة المحاكمات ولم يقل رأياً في محاكمة الجنجويد ويبدو أنه نسي تأريح حزب الأمة ومجاهدات الأنصار من أبناء غرب السودان الذين أيدوا ونصروا الإمام المهدي بالأنفس والمال ... وكلنا يذكر خطبة الجمعة للصادق التي تحسر فيها على العروبة والإسلام فبدا وكأنه ينقب في سلة مهملات الجبهة الإسلامية التي نبذت شعارات العروبة والاسلام عندما تيقنت أنها لا ترتبط بأزمة السودان ، وأخشى أن يأتي يوم يطالب فيه الصادق بعودة المشروع الحضاري للجبهة الإسلامية .
    إن الحزب أصبح حزباً أسرياً فقد ضم الصادق المهدي وزوجته سارة الفاضل وبناته وأبنائه رباح الصادق ومريم الصادق وصديق الصادق وعبد الرحمن الصادق ... إلي آخر أفراد الأسرة السعيدة نعود ونقول إن حزب الأمة حزب أسري مغلق وليس حتى طائفي ، وفي أحد منشوراته بتاريح 7/6/2003م يستبعد الصادق المهدي إبن عمه والرجل الثاني في حزب الأمة مبارك الفاضل واصفاً إياه بأنه مجرد وكيل له ، بينما يشير إلى نفسه بأنه هو الأصل المتجذر قائلاً : ( وفي عملية هي من أفدح ما عرفه تارخ السودان الحديث اعتبر الوكيل المندوب أنه هو الأصيل المتجذر وأبرم اتفاقاً مع النظام انخرط بموجبه معه واعتبر أهل النظام هذا الانخراط الجزئي انخراطاً لحزب الأمة ، وألغوا بموجبه كل مجاهدات حزب الأمة وتضحياته واجتهاداته وثقله الجماهيري ؟!): لماذا يعتبر الصادق المهدي السيد مبارك الفاضـــل بعد كل الســـنوات التي قضاها في حــزب الأمة ( الوكيل المندوب ) بينما يعتبر نفسه ( الأصيل المتجذر ) ؟ ، فإذا كان السيد مبارك الفاضل لا يعتبر أصيلاً ولا متجذراً في حزب الأمة فكم هي الفترة الزمنية للعضو ليكون عضواً متجذراً في الحزب ؟؟!! ، إذا كان الصادق المهدي أصل الشجرة فإن أبناءه من بعده فروعها لذلك فقد أعطاهم المراكز القيادية في هيكلة الحزب الجديدة فأصبحت عائلة الصادق تحكم حزب الأمة مثلما يحكم آل سعود السعودية !!.

    من كل ما سبق يمكن القول إنه :
    1 - يتحدث عن الديمقراطية ولا يلتزم بها في إدارته لشؤون حزبه .
    2 - ليس لديه مواقف ثابتة في تعامله مع القضايا السياسية .
    3 - الصادق المهدي يحرص على الإمامة والزعامة مما يوقعه كثيراً في التناقضات في أقواله وأفعاله .
    4 - لا يستطيع الابتعاد عن السلطة وقاده إلى ذلك في مرات عديدة إلى الدخول في مفاوضات أضعفت مواقف شركائه .
    5 - عجز طوال قيادته لحزب الأمة عن إرساء مؤسسات قوية داخل الحزب وجنح إلى الترضيات والتوازنات وخضع للضغوط الأسرية .
    6 - في سلوكياته وحياته الشخصية هو محب للهوى واتباع النفس وهو ما يصم به غيره .
    7 - بسبب نشأته وتربيته تولد لديه إحساس - بل إعتقاد - أنه ما خلق إلا ليكون زعيماً وسيداً .




    * تم سحب فقرة تضامناً مع الاحباب وحرصا علي سمعة البورد واطلب من الحبيب بكري تغيير عنوان البوست اذا كان فيه ما يسيء

    (عدل بواسطة علي محمد علي on 05-16-2005, 09:19 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 07:24 AM

Abdelrahman Elegeil
<aAbdelrahman Elegeil
تاريخ التسجيل: 01-28-2005
مجموع المشاركات: 2031

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    Quote: لماذا يعتبر الصادق المهدي السيد مبارك الفاضـــل بعد كل الســـنوات التي قضاها في حــزب الأمة ( الوكيل المندوب ) بينما يعتبر نفسه ( الأصيل المتجذر ) ؟ ، فإذا كان السيد مبارك الفاضل لا يعتبر أصيلاً ولا متجذراً في حزب الأمة فكم هي الفترة الزمنية للعضو ليكون عضواً متجذراً في الحزب ؟؟!! ، إذا كان الصادق المهدي أصل الشجرة فإن أبناءه من بعده فروعها لذلك فقد أعطاهم المراكز القيادية في هيكلة الحزب الجديدة فأصبحت عائلة الصادق تحكم حزب الأمة مثلما يحكم آل سعود السعودية !!.


    إن مبارك الفاضل وزمرته هم الذين روجوا لكل هذه الإفتراءات في مجالسهم ولفد ذهبتم أبعد من هذا يا أوغاد.

    وهذا حتى يدرك الذين يظنون فيكم ذرة من أخلاق من أنتم ولقد قالها ونشرها سكرتير مبارك الفاضل إستعداده للتبول على إمام السقاي فببئس مبارك الفاضل وبئيس كلابه.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 01:59 PM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 29708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    وهذا مقريزى آخر!!

    بكرى ما حيحذف البوست دا الرجاء يا محمد على عمل حذف عن طريقك
    الى اين تريدون الذهاب بالسودان!!!!!
    جني
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 02:01 PM

صلاح شعيب
<aصلاح شعيب
تاريخ التسجيل: 04-24-2005
مجموع المشاركات: 2934

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: jini)

    علينا ان نثق في أنفسنا


    ما هكذا تورد الابل, وما هكذا علمنا الاسلام.. ولكن يجب ألا نجزع, هل هناك اساءة اوقح مما نبشت رسول الانسانية عبر المقريزي وغيرها من الاساءات التي تكتب عنه بين الفينة والاخري, علي الصادق ــ الذي نختلف معه سياسيا ًـــ ان ينوم مرتاحا ً حتي الثمالة , ويضحك حتي النخاع, وعليه ان يحتسب هذا عند العلي القدير.
    ظللت اردد عبر هذل المنبر مقولة " علينا ان نثق في انفسنا " اكثر من مرة, والسبب بسيط وهو ان قوي الظلام تحاول بكل ما اوتيت من قبح وسافل القول والكيد والتآمر ان تفت عضد هذا الشعب الذي ينازل اكبر مكيدة لسرق ذاته, حريته , ترابطه, حقوقه , مكتسباته, سماحته, شجاعته, وكل خصلة تميزنا بين العالمين.
    علينا ان نثق في انفسنا ان هذا لن يزيد الصادق إلا تماسكا ُ, ولن يمنحنا إلا التعاضد أجل ان تنقشع الظلمة, أجل ان يرتحل الظلام, والامر ليس امر لغة , وإنما امر ثقة وتحد مطلوبين.
    علينا إلا نهول الامر وإلا سيكون المتربص في قمة سعادته, علي علو فرحته بعد الضربات الجسام التي تلقاها وافقدته الصواب, وألزمته المذلة, علينا ان نواصل أفكارنا كما كانت وان نوجه اشرعتنا نحو المقصد , وذاك هو الشئ الوحيد الذي يهزم مثل هذه الترهات, هذه الشنشنات التي نعرفها من اخزم.
    كتبت في هذه المساحة من قبل أيضا ً وقلت ان القبح لن ينام إلا حين يواصل في ضرب المعارضة السياسية والثقافية, وها هو يخرج لنا غثاء سيله الليلي , ولكن ما نامت أعين الجبناء, وسيظل الصادق عندي, وأكرر رغم الخلاف , انسانا ً خلوقا ً, مهذبا, ابن اسرة وابن تاريخ. ولنتكاتف كلنا لمؤازرته.

    علينا ان نثق في انفسنا
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 02:25 PM

إسماعيل التاج

تاريخ التسجيل: 11-26-2004
مجموع المشاركات: 2514

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    هذه الاتهامات قديمة في حق السيد الصادق المهدي وأذكر كيف تناولتها الأوساط ذات الشأن السياسي في لندن بالاستخفاف وعدم الإلتـفـات إليها وإعطـائها حجماً أكبر من حجـمها، خاصةً في ظل الصراع الذي بدأ يدب حينها داخل أروقـة حزب الأمـة.

    والصادق المهدي ليس كبيراً أمام القانون إنْ أخـطأ أو خرق القوانين العادلة القائمة. ولكنه كبير في نظر مؤيديه والذين يعرفونه عن قرب. ولا يستحق الصادق المهدي في مثل هذه المواقـف الملتبسة والمحزنة إلاَّ وقـفـة إجلال وتقدير له ولأسرته الكبيرة، الأنصار/حزب الأمة، ولأسرتـه الصغيرة التي يصيبها رذاذ هذه الاهتراءات. ولأنَّ الأمر قديم، قد تجاوزه السيد الصادق من قبل، فلن يعيد انـتـاجه سوى مزيداً من الصمود والتجاوز من طرف السيد الصادق ومحازبيه. ودائمـاً ما يؤرقني سؤال عن خصوصية الإنسان السوداني، وكيف يمكن العمل على احترام خصوصيات الفرد وعدم التدخل فيها أو التعرض لها بطريقة مباشرة أم غير مباشرة.

    شكراً لبكري على شطب تلك الفقرة المشينة من الكتاب المعروض في قسم الأخبار. ولكن يبقى السؤال هل الكتاب يستحق أنْ يكون في قسم الأخبار؟؟ اقترح على بكري حذفه من قسم الأخبار ومن أراد استعراض بقية ما جاء به في المنبر العام فليفعل.

    وأرجو من الأخوة المتداخلين الذين اقتبسوا تلك الفقرة حذفها من مداخلاتهم فوراً.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 02:41 PM

Abureesh
<aAbureesh
تاريخ التسجيل: 09-22-2003
مجموع المشاركات: 17557

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: إسماعيل التاج)

    إذا إستثنينـا الفقـرات الأخيـرة التى تتحـدث عن مغامرات نسـائيـة، فإن الكتاب نقـدى سياسى لا غبار عليه من الناحيـة الشكليـة.. فكل ما ذكـر فيـه يعرفـه القاصى والدانى.. موقفـه من إتفاقيـة الميرغنى/قرنق دعوته للفصل بين الزعامـة الدينيـة والسياسيـة عندما كانت معقودة لعمـه المرحـوم الهـادى.. ثم الجمع بينهمـا عندما بقى هـو فى الواجهـة. كل هـذه معروفـة للجميـع.. 99% من هـذا الكتاب معروف وموجـود فى الصحف الســودانيـة قديمهـا وحديثهـا.. وهى إدعاءات وحقائق للسيـد الصـادق كامل الحق فى الـرد عليهـا، دون السعى إلى تجـريـم صاحبهـا.. فإنه تصـدى للشـأن العام وعليـه تحمل تبعـات ذلك، إذا لم يكن قذفـا جنائيـا، ففى هـذه الحالـة فإن الكاتب هـو المسـؤول.. وعليه فإن له الحق فى مقاضـاة من كتب ونشــر الفقـرة التى تحدثت عن مغامراته الأنفـة الذكر.
    أما النسـاء فهـذه مسـؤليتهن وحدهن أن يتقدمن للمحاكم إن كانت لهن أدلـة على دعاواهن هـذه.. خصـوصـا الإنجايزيـة التى عندهـا طفل، فإن لهـم تقنيـة دى أن أى لا تترك عذرا لمعتذر.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 02:45 PM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 29708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: إسماعيل التاج)

    Quote: وأرجو من الأخوة المتداخلين الذين اقتبسوا تلك الفقرة حذفها من مداخلاتهم فوراً.

    ولان هذا المنبر ستبقى مادته ارشيفا وتاريخا للاجيال
    يجب ان لا يحوى الافتراءات الكيدية الغثة المقززة
    جني
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 10:37 PM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: jini)

    Quote: إن مبارك الفاضل وزمرته هم الذين روجوا لكل هذه الإفتراءات في مجالسهم ولفد ذهبتم أبعد من هذا يا أوغاد.

    وهذا حتى يدرك الذين يظنون فيكم ذرة من أخلاق من أنتم ولقد قالها ونشرها سكرتير مبارك الفاضل إستعداده للتبول على إمام السقاي فببئس مبارك الفاضل وبئيس كلابه.





    الحبيب العجيل لا اظنك اطلعت علي ما قلت ولا لما قلت الذي قلت .

    (عدل بواسطة علي محمد علي on 05-16-2005, 09:28 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 11:03 PM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 29708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    Quote: من يقف وراء هذا الكتاب؟

    ولماذا في هذا الوقت ؟


    استراتجية الاشاعة وهذا البوست يخدمها بتكنيكية واضحة لا لبس فيها لماذا تجاهلت مداخلاتنا شخصى واسماعيل التاج واهتبلت مداخلة العجيل!
    عيب يارجل!
    جني
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 11:07 PM

garjah
<agarjah
تاريخ التسجيل: 05-04-2002
مجموع المشاركات: 4702

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)



    اتفق مع الزميل ابوالريش لو لا تطميس الموضوع بالنقاط الاخيرة الخاصة بحياة الرجل الشخصية لكان نقدا متوازنا لاداء حزب الامة وزعيمه الصادق المهدي.

    نرجو ان لا يكون هذا المنبر موقعا لتصفية خلافات شخصية وحبل لنشر الغسيل الوسخ
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-15-2005, 11:19 PM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 02-04-2002
مجموع المشاركات: 29708

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: garjah)

    Quote: اتفق مع الزميل ابوالريش لو لا تطميس الموضوع بالنقاط الاخيرة الخاصة بحياة الرجل الشخصية لكان نقدا متوازنا لاداء حزب الامة وزعيمه الصادق المهدي.


    وهذا من باب دس السم في الدسم ولكى يبدو النقد مهضوما ومبلوعا!
    جني
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 03:40 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: jini)

    Quote: وهذا من باب دس السم في الدسم ولكى يبدو النقد مهضوما ومبلوعا!
    جني




    الحبيب جني لك التحية والمودة: لقد ذهب خيالك مذهباً بعيداً، عزيزي اختلافي ونقدي لافكار السيد الصادق ونهجه ليس محل نقاش الان فلدي مبرراتي، ولكن وكما قلت في البوست اعلاه لن نصل مع الصادق لهذا الحد فهذا ليس منهجنا ولا طريقتنا، واتفق تماما مع الذين قالوا هناك خطوط حمراء لا يجب تجاوزها في السياسة، ولكن يبدو اننا اصبحنا في عصر تجاوز الزمان والمكان بفعل الثورة التقنية المعلوماتية، نحن مع نقد الصادق وتوجهاته ولكن ليس من هذا الباب فهذا الباب ما ذال مغلقاً عندنا، فتباً وتباً للذين يحاولون الاصطياد في المياه العكرة، وتباً للمستغفلين الذين ينجرفون من ورائهم.

    (عدل بواسطة علي محمد علي on 05-16-2005, 03:43 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 07:12 AM

Abdelrahman Elegeil
<aAbdelrahman Elegeil
تاريخ التسجيل: 01-28-2005
مجموع المشاركات: 2031

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    [
    Quote: B] فلقد احضر لي احد الاصدقاء نسخة منه قبل اكثر من اسبوع وقال انه وجدها امام بوابة المدرسة.


    ألعبوا غيرها يا وليدات مبارك

    يكاد المريب أن يقول خذوني


    (عدل بواسطة Abdelrahman Elegeil on 05-16-2005, 10:27 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 07:24 AM

lana mahdi
<alana mahdi
تاريخ التسجيل: 05-07-2003
مجموع المشاركات: 16047

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: Abdelrahman Elegeil)


    والصادق علامة
    في درب السلامة
    لي يوم القيامة
    للعز و الكرامة
    فارس من جنودا
    ومارس لي زماما
    بالدين و الدراسة
    وادراك السياسة
    هو المسئول يقودا
    لي بر السلامة
    (عبدالله محمد زين)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 09:06 AM

محمد حسن العمدة

تاريخ التسجيل: 03-31-2004
مجموع المشاركات: 14078

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: lana mahdi)

    علي محمد علي اياك واللعب بالنار


    انت تريد بكل وقاحة الترويج لهذا الكتاب

    والا فاعمل على حذف الجزئية الخاصة بالاساءة كما اقترح عليك الاخ جني

    وفي انتظار ما يمكن ان يعمله الاخ بكري ابو بكر لاني لا اعتقد ان مثلك يرعوي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 08:59 AM

البحيراوي
<aالبحيراوي
تاريخ التسجيل: 08-17-2002
مجموع المشاركات: 5763

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    ماذا تريدون بنشر هذا الغسيل القذر

    والجمل ماشي والكلب بنبح

    يعني لو قدرها أرجو أن يفصح من يكيل هذه التهم عن نفسة

    حتي يستطيع صاحب الأمر من الرد بالطريقة التي تحفظ لة حقة

    وساحة القضاء قد تنصف الرجل فيما نسب لة من سلوك ينبيء عن

    ضعف الموقف وبالتالي لا يستحق الرد بهذه الكيفية

    غير أننا نعيش حالة تقهقر مزري ولن نتقدم خطوة للأمام في هكذا حالة


    بحيراوي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 09:26 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: البحيراوي)

    محمد حسن العمدة


    حذفنا الفقرة ليس خوفا من نارك ولكن لاحساسنا بعظم المسئولية و تضامنامع الاحباب المستنيرين في هذا المنبر ، والجاما للفتنة ومروجيها وادعياء الانتماء للحزب، ويظل خلافنا مع السيد الصادق خلاف في الراي والسياسة


    علي محمد علي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 09:37 AM

هاشم نوريت
<aهاشم نوريت
تاريخ التسجيل: 03-23-2004
مجموع المشاركات: 13621

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    محمد على
    دبايوا
    تسلم على حذف الاساءة الشخصية للسيد الصادق المهدى وارجو الاخ محمد
    العمدة ان يكون الاخ محمد قد لبى طلب الجميع وياناس روقوا المنقة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 09:42 AM

Frankly
<aFrankly
تاريخ التسجيل: 02-05-2002
مجموع المشاركات: 30146

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    Quote: * تم سحب فقرة تضامناً مع الاحباب وحرصا علي سمعة البورد واطلب من الحبيب بكري تغيير عنوان البوست اذا كان فيه ما يسيء

    الأخ علي محمد علي
    ألف شكر وتقدير واحترام لحذفك للجزئية الغير كريمة في المقال

    تحياتي
    فرانكلي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 10:24 AM

الرفاعي عبدالعاطي حجر
<aالرفاعي عبدالعاطي حجر
تاريخ التسجيل: 04-27-2005
مجموع المشاركات: 14655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: علي محمد علي)

    اختلفنا ام اتفقنا فالصادق المهدي هو علم من أعلام السياسة السودانية, قد أخذ عليه كثير ممن اختلفوا معه تحولاته الكبرى من النقيض الي النقيض , كذلك كثير من المرونة عند اتخاذ القررات الكبيرة , مما أفقده سمةاساسية في القيادة وجرته تلك المتلازمات الي الوهن الحالي الذي يعيشه حزب الامة القومي , وارجو ان اشير الي انني قرأت مرات عديدة ما جاء في احاديث الاحباب بعاليه وغرقت في كم هائل من المشاعر دون ان أجد رد واحد استصحب المكتوب وفنده ,بما يقف شاهدآ علي التروي وعدم الانسياق وراء العواطف , اتفق مع كثيرين في حزب الامةحول الصادق المهدي الرجل المفكر والاديب والحكيم والاب الراقي العصري والمثقف
    المحنك والمستمع الصبور لكل صنوف الاذى,ولكن دروب السياسة يعتريها كثير من المشاق, والشأن العام يجر في صحبته الخاص مرات ومرات( لم المس الا العاطفةالجياشة تجاه ما كتب,وكل زعيم هو هدف من حساده)ويجب العمل علي رد شافي مع التنديد بإقحام الخاص في العام وهذه ليست المرة الاولى في الديمقراطية الاخيرة وصل القبح والتشفي في الخصومة بأعداء الصادق المهدي بنسبة من ادعت انها إبنته او شئ من هذا المعنى فلم الفوران كالمرجل دون تمحيص وسبر غور الاسباب والنتائج , أكاد أجزم أن الامر أكبر من كونه كتاب والسلام ,بالامس القريب صرح مبارك الفاضل المهدي حول جمع ولم شمل الحزب والاتصالات مستمرة بين المعنيين بالامر,,, الا تتفقون معي ان الكتاب يهدف لضرب هذه الوحدة المنتظرة :سؤال لو التئم شمل حزب الامة مرة اخرى من المتضرر من ذلك ؟ هل التئام الحزب له اعداء ام لا... اعتقد تضييق الدائرة حول المصالح والمكتسبات ومعرفة في مصلحة من تصب النفرة الحالية والهجمة المندفعة كالسيل العارم في كل الاتجاهات لب الاجابة لمعرفة لصالح من محصلة ماحدث ...والسلام
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-16-2005, 10:29 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق المهدي حياته ونزواته (Re: الرفاعي عبدالعاطي حجر)

    Quote: بالامس القريب صرح مبارك الفاضل المهدي حول جمع ولم شمل الحزب والاتصالات مستمرة بين المعنيين بالامر,,, الا تتفقون معي ان الكتاب يهدف لضرب هذه الوحدة المنتظرة :سؤال لو التئم شمل حزب الامة مرة اخرى من المتضرر من ذلك ؟ هل التئام الحزب له اعداء ام لا... اعتقد تضييق الدائرة حول المصالح والمكتسبات ومعرفة في مصلحة من تصب النفرة الحالية والهجمة المندفعة كالسيل العارم في كل الاتجاهات لب الاجابة لمعرفة لصالح من محصلة ماحدث ...والسلام





    اتفق معك تماما الحبيب الرفاعي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2005, 00:15 AM

mohmmed said ahmed
<amohmmed said ahmed
تاريخ التسجيل: 10-25-2002
مجموع المشاركات: 6830

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
الصادق (Re: علي محمد علي)

    السيد الصادق المهدي
    كرجل سياسة ليس فوق النقد وكثير من مواقفه السياسية تعرضت للنقد
    ولكن الحديث عن القضايا الشخصية طريقة لئيمة لا تليق وتشبه فقط
    صحافة الجبهه الاسلامية الوان وما شاكل
    السيد الصادق علي المستوي الشخصي رجل في غاية التواضع والدماثة
    الامر لا يحتاج الي كثير ذكاء للحكم بان ما كتب يعبر عن جماعة مؤيدة لمبارك الفاضل
    وكان من الاحري لهم خوض معركتهم ضد الصادق جهارا
    بانتقاد ما يختلف عليه سياسيا دون الخوض في التفاهات
    وعلي الاخ بكري تنقية البورد من اللغة المسيئة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-17-2005, 08:13 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق (Re: mohmmed said ahmed)

    Quote: السيد الصادق المهدي
    كرجل سياسة ليس فوق النقد وكثير من مواقفه السياسية تعرضت للنقد
    ولكن الحديث عن القضايا الشخصية طريقة لئيمة لا تليق وتشبه فقط
    صحافة الجبهه الاسلامية الوان وما شاكل
    السيد الصادق علي المستوي الشخصي رجل في غاية التواضع والدماثة
    الامر لا يحتاج الي كثير ذكاء للحكم بان ما كتب يعبر عن جماعة مؤيدة لمبارك الفاضل
    وكان من الاحري لهم خوض معركتهم ضد الصادق جهارا
    بانتقاد ما يختلف عليه سياسيا دون الخوض في التفاهات
    وعلي الاخ بكري تنقية البورد من اللغة المسيئة



    عزيزي الحبيب محمد السيد


    الصادق المهدي ليس فوق النقد ولا ينبغي ان يكون كذلك، وتلميحك ب( جماعة مبارك ) غير موفق، فالسيد مبارك يقود الان خطوات التقارب مع الحزب والتي في تقديري وصلت لحد مقدر من التفاهم وهذا لا يعني انتمائي لمبارك او حزبه فما ذلت اصر على انني (انصاري مستقل) وفي تقديري لا ينبغي اتهام مبارك او جماعته بهذا الامر، وينبغي ان يتجه لمن كتب الكتاب ؟ولماذا؟ وما هو الضرر الذي حاق به حتى فعل ما فعل فيبدو ان صاحبه موتور وصاحب ضغينة. ولماذا في هذا الوقت بالذات الذي يشهد تقاربا بين كيانات الحزب المتشققة؟ بدلا من العاطفة العمياء وكيل الاتهامات جزافا.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-18-2005, 06:01 AM

علي محمد علي

تاريخ التسجيل: 12-04-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: الصادق (Re: علي محمد علي)

    Quote: من هو المستفيد ؟؟؟ من اشياء لا تسر العدو وتغبط الحسود هي احداث من خلق ايدينا نشمت فيها علينا اعادينا



    الحبيب حسن الملك نعم من هو المستفيد؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de