الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة)

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-07-2018, 09:44 PM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
10-07-2018, 09:08 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة)

    09:08 PM July, 10 2018

    سودانيز اون لاين
    عبدالقادر محمد-عمق الوطن
    مكتبتى
    رابط مختصر

    #شهادتي_للشعب
    سمية هندوسة
    عايزة احكي عن فساد منسوبي الموتمر الوطني و طريقتهم الأخطبوطية في السطو علي مجهودات الغير و محاولة استغلالهم لمصائب الوطن ليغتنوا من خلال معاناة النازحين في مناطق الحروب ، تحديدا دارفور و جبال النوبة ، و عايزة احكي من خلال تجربة شخصية فقد غادرت السودان منذ العام ٢٠٠٤ للإقامة في مصر و لكن لم تنقطع زياراتي للسودان، و في العام ٢٠٠٦ تنقلت مع زوجي في عدد من الدول العربية و كنت اعمل مع منظومة بمصر في رصد انتهاكات حرية التعبير و النشر الصحفي و في مجال حقوق الانسان من خلال التشبيك فتمت دعوتي لحضور مؤتمر في دوسلدورف بالمانيا و هنالك تعرفت علي عدد من المدعوات من دبي و كانت إحداهن تعمل بمنظمة دبي العطاء و تناقشنا حول مشكلة دارفور و معاناة النازحين فقدمت لي دعوة بان اشاركهم في مؤتمرهم القادم للمشاورة حول كيفية عمل ملموس للنازحين حيث انهم قدموا الكثير من اجل دارفور و لكنه غير ملموس ، المهم كنت معهم في مؤتمرهم و هنالك التقيت بمجموعة من السيدات و الرجال الذين يعملون بالمجال الانساني و لديهم مؤسساتهم الخيرية و جميعهم تحدثوا عن دعم قدموه لم يذهب للمتأثرين و لم يتم دعوتهم لافتتاح مشاريعهم و عندما ذهبوا بأنفسهم لمحاولة إنفاذ مشاريع خيرية فوجئوا بطمع المسئولين و ضرورة ان يدفع لهم حتي يتحصل المتبرع علي التصديقات اللازمة و قال احدهم بانه ذهب عن طريق شخص مقرب من المتعافي و رتب له لقاء مع المتعافي الذي رحب بفكرة بناء قريتين و لكن الرجل عند الاتفاق علي كيفية التنفيذ تفاجأ بالسيد المتعافي يسأله عن نسبته اذا خلص موضوع التصديقات الرجل ساله ان يوضح كلامه اكتر فقال له المتعافي بالحرف ( الكوميشا حقي ) قبل ابدا اي اجراء قلت شنو ؟ التفت الرجل لمدير أعماله و ساله عن اول موعد لطيران الإمارات الي دبي متي ، فسأله المتعافي تاني ( رأيك شنو يا شيخنا ) الرجل اجابه هدوء قلت ارجع بلدي يا رجل انا جيت اعمرلك بلدك تطالب بسمسرة قبل اي اجراء ، انا ما ادفع لسمسار ادفع لناس محتاجة هادا اجر لله سبحانه و تعالي و خرج ، بعد سماعي لهذه القصص المخجلة قلت لهم في ذات الطاولة من اراد ان يقدم شيء لأهل دارفور عليه ان ينفذ مشروعه بنفسه و يتابع مراحله عبر سفارته لان كل مليم يدخل السودان سيذهب الي جيوب المسئولين ، المهم علي ضوء ما عرفته من انتهازية و استغلال قررت ان اتفرغ بعض الشيء للتنسيق مع هولاء المانحين لننفذ مشاريع يستفيد منها الناس مثل حفر آبار مياه و بناء مدارس و قري نموذجية للنازحين لأجل استقرارهم و اتفقنا مبدئيا علي ان احاول مساعدتهم في حال ان ياتوا بمشاريعهم جاهزة و ينفذونها عبر شركات تتبع لهم ، و بعدها بعام عدت الي الوطن و ذهبت الي دارفور و تنقلت في معسكرات النزوح القريبة من نيالا مثل كلما عُطاش وقمت بعمل دراسة حالة و حصر عدد المتضررين و ارقام النساء و الاطفال و الشيوخ داخل هذه المعسكرات و احتياجاتهم ، هذا في العام ٢٠٠٨ و بعدها بعام قررت ان استقر في السودان رسميا للعمل من اجل إنسان المعسكرات بدارفور و انشاء قري و مدارس و مرافق صحية ، و بالفعل كنت بالسودان منذ يونيو بين ٢٠٠٩ /٢٠١١ .
    أولاً بعد التشاور مع عدد من زوي الخبره علمت بانه ينبغي ان أقوم بتسجيل منظمة خيرية اولا، و بعد عمل اللائحة و اسم المنظمة و برامجها قمت بتسجيلها في وزارة الشئون الانسانية في الادارة العامة للمنظمات باسم ( الوكالة الدولية للتنمية و العون الانساني ) و حصرنا مهامنا في المناطق المنكوبة وهي دارفور و جنوب كردفان فعلمت انه علينا ان نحضر موافقة من الهلال الاحمر بكادقلي حتي نستطيع ان نعمل فيها ، و بالفعل حصلنا علي الموافقة بمقابل طبعا طلب الرجل مبلغ خمسة الف جنيه بالجديد ليوافق و كان اسمه محمد هارون و هو المنسق العام للهلال الاحمر بكادقلي ، فدفعنا له فأعطانا الموافقة في شكل شهادة تقول بأننا نعمل معهم في المجال الانساني و لنا كادر مؤهل مع إننا لم نبدأ العمل بعد ( سارفق إفادته هنا ) و قمت باستئجار مكتب لعملنا بعد عودتنا من كادقلي ، و بدانا فكرة كيفية ان نستطيع تنفيذ مشروعات دون تدخل الحكومة او نهب مال المشروع و راسلت جميع الأشخاص الذين اعرفهم من منظمات خليجية و تحدثنا عن الدعم و قلت لهم بالحرف الواحد اننا نحتاج لمشروعات تنفذونها بمعرفتكم و متابعتنا لمراحل التنفيذ مع ممثل سفارتكم فعلمت انه علينا التنسيق مع جهة حكومية لأجل الاعفاءات الجمركية و تخليص ما تحضره المنظمات الداعمة و تخصيص الاراضي لأجل بناء المدارس و المستشفيات و القري النموذجية ، و بعد البحث و التمحيص علمت بان الجهة المناط بها تنفيذ هكذا مشاريع هي مفوضية نزع السلاح و التسريح و اعادة الدمج عبر ادراة مشروعات السلام و هي تابعة لرئاسة الجمهورية ، و لأنني مقاطعة الكيزان و تابعي الموتمر الوطني و كل ما هو حكومي من سنوات لأسباب جوهرية عانيت ما عانيت حتي وجدت شخص له صلة بمفوضية DDR و هي اخت زوجي المرحوم و بالفعل وصلتني بشخص في المفوضية يدعي عبد الحفيظ محمد احمد و هو رجل محترم جدا ولا يشبه الكيزان في شيء فحدثته عن الفكرة بالواضح و عن سمعتنا في الخارج خاصة منظمات الخليج فتاسف الرجل و قال بانه مسئول مشاريع السلام و وعدني بان ننفذ كل مشروع يأتي لخدمة الناس عبر الجهة المانحة دون تدخل اي جهة داخلية ما عدا تخصيص الاراضي و تخليص الجمارك ، و قال بان هذا يتطلب إبرام اتفاق بين وكالتنا و مفوضية نزع السلاح ، فاتفقنا علي ان يكتب كل طرف مهامه و بعد ذلك جلسنا و قمنا بصياغة الاتفاق و توقيعه بعد التعديل حيث ان شخص اخر في بالمفوضية كتب من ضمن البنود بان الوكالة الدولية هي الزراع المدني لمفوضية DDR ، فاعترضت علي هذا بشدة و اشترطت عليهم ان يكون تنفيذ المشروع الاول هو الذي يحدد استمرار العقد او فسخه ، فعدل الفقرة بان الوكالة الدولية هي الزراع المدني للمفوضية في هذا العمل ، و بعدها اجريت اتصالاتي و سافرت الي دبي و قبل ان أقابل اي شخص ممن اتيت للتنسيق معهم كان ولابد ان اتصل بالأخ الاستاذ الطيب عبد الماجد و بالفعل حضر الي في مكان اقامتي و جلسنا باستقبال الفندق لأشرح له سبب قدومي فتحمس جدا للفكرة و قال لي بانه سوف يحدد لي موعدا مع شخص من أبناء دارفور رجل اعمال و بر و سيدلني و اجد المشورة عنده فيما يختص بالتنفيذ ، و بالفعل كنّا باليوم الثاني في مكتب الاستاذ المحترم عيسي آدم مدير اسواق دبي و رئيس الجالية السودانية بدبي و هو من أبناء الفاشر ، و بعد ان جلسنا و تفاكرنا حول ما يجب ان نقدمه لاهلنا وجدنا عنده عدة مشاريع جاهزة للتنفيذ و لكن الحكومة كانت تقف عائقا في تنفيذها و من ضمنها كان مشروع بناء بناء قريتين نموذجينين بكامل مرافقهم بالمباني الجاهزة 3D panel ، و كل قرية تتكون من أربعمائة منزل بالاضافة للمدارس و المستشفيات و المتنزهات و دور العبادة و الأندية الرياضية بكامل شبكات المياه و محطات الكهرباء ، فتحمست لهذا المشروع الضخم ، فسألته عن الجهة الممولة فقال بانه مقدم من الهلال الاحمر الإماراتي كمشروع جاهز و كان لابد من إيجاد شركة وسيطة للاتفاق مع الشركة المنفذة و لعدم الثقة الحادث من المسئولين السودانيين و عدم تنفيذ المشروعات اضطر الاستاذ آدم ان يتفق مع شركة هندية باسم شركته لتنفيذ المشروع بتفويض من الهلال الاحمر الإماراتي و تعهد بان يساهم في إكمال كل ما ينقص ، و أجرينا اتصالاتنا بالهلال الاحمر الإماراتي الذي كان يعول علي الاستاذ عيسي آدم في التنفيذ فعلمنا بان ميزانية المشروع جاهزة و الشركة المنفذة جاهزة و لكن علينا ان نحضر موافقة من الهلال الاحمر السوداني لان عدم موافقته يعني عدم تنفيذ المشروع بالكامل ؟ و قمنا بابرام اتفاق للتنفيذ بعد ان حضر السيد عبد الحفيظ مدير إدارة مشروعات السلام بمفوضية DDR ، و حددنا ان نبدأ باستقرار نازحي اكبر المعسكرات مثل كلما ، و وعد الاستاذ عبد الحفيظ بان يحضر موافقة الهلال الاحمر ، و بعد ان عدت الي السودان وجدت بان السيد مدير الهلال الاحمر رفض تنفيذ المشروع جملة و تفصيلا ، ابلغني الاستاذ عبد الحفيظ ذلك و قال له محاولات اخري عبر رئاسة الجمهورية ، و كنت في غاية الاحباط ، فسالت شخص قريبي يعمل بالشئون الانسانية عن من هو مدير الهلال الاحمر السوداني قال لي قريبك اسمه حبيب مختوم ، فسألته هل تعرفه أجابني : عز المعرفة و اعرف منزله بالمعمورة ممكن أكلمه الان لو حاجتك مهمة قلت له مهمة جدا ، كلمه و حدد موعد بمكتبه عاجلا ، و بعد قليل اتصل بي قريبي قائلا بان السيد حبيب مختوم ينتظرنا بالمنزل اي وقت من الان ، خرجت من المكتب و ذهبت ناحية المعمورة بعد ان التقيت بقريبي بمحطة البلابل ، و كنت أفكر في شيء واحد فقط كيف ان يكون هذا الشخص من دارفور و يرفض مشروع مثل هذا ؟ و وصلنا اليه و استقبلنا بحفاوة و شرحت له المشروع و سألته عن سبب الرفض قال ليس هو من رفض قد يكون المدير الذي بعده و اسمه عثمان جعفر و قال بانه تم نقله او إحالته لا ادري ، خرجنا منه و في اليوم الثاني ذهبت الي مكتب الهلال الاحمر السوداني لمقابلة السيد عثمان جعفر و قالت سكرتيرته علي ان اعمل موعد لاقابله لاحقا فقلت لها الموضوع هام ولا يحتمل التأجيل فسألتني و حينما علمت بانه يتعلق بمنحة الهلال الاحمر الإماراتي أخبرتني بأنها تعلم كل ما يتعلق بهذا و دخلت مكتبه ثم عادت لتاذن لي بالدخول ، و حينما دخلت وجدت السيد عثمان جعفر فقمت بتحيته فرد ببرود ، و بعد ان جلست قبل ان اساله سألني هو : من الذي اعطانا الحق لابرام اتفاق لتنفيذ مشروع من الهلال الاحمر ؟ و كيف تحصلنا علي ذلك المشروع و قال بالحرف الواحد عشان اختصر عليك انا رديت للهلال الاحمر الإماراتي باننا غير موافقين علي هذا المشروع ما لم نقوم نحن بتنفيذه ، سألته كيف قال حسب الأصول المتفق عليها ( هم يورونا ميزانيتهم كم و عايزين شنو و ينزلوا القروش في حسابنا و نحنا ننفذ المشروع بمعرفتنا عبر شركة وطنية ) و غير كده مشروعهم ده مرفوض ، خرجت من عنده و اتصلت بعبد الحفيظ فقال انه مجتهد و د سلاف الدين وعده حا يقابلنا ب بكري حسن صالح وزير الدفاع السابق و هو قادر علي ان يحصل علي الموافقة من عثمان جعفر ، جلسنا مع بكري حسن صالح سال عند ميزانية المشروع وجد رقم خيالي فقال الموافقة بسيطة علي شرط يقوم هو بتنفيذ المشروع مع الشركة المنفذة كشريك بالنصف ، سالت: كيف ؟ اجاب ( يعني نجيب شركات الكهربا و الموية و نعمل التشجير و نجيب شركات التأمين لانه دارفور منطقة حرب و غير آمنة ) فقلت له ما اظن سيوافق الهلال الاحمر قال ( خلاس اسالوهم لو هم ما موافقين نحنا ذاتنا ما موافقين ، و بعدين ما حنخصص ليهم أراضي مجانا يشتروا مننا الارض بسعر المتر للمستثمرين مش ده مشروعهم و باسمهم ؟) طلعنا وانا مؤمنة اكتر بانه الكيزان ديل دراكولا الوطن ولا يهمهم آي شيء غير فائدتهم ، و قررت إيقاف السعي لان اي مسئول يشترط ان يكون شريك لياتي بشركات تخالف المواصفات من اجل الكسب المادي او سيرفض التعاون ، و بعدها ذهبنا الي كادقلي لتأسيس عمل هناك و معنا مساعدات إنسانية ، حتي هنا انا اعمل بمجهود ذاتي من مالي الخاص دون دعم من اي جهة ولا اريد ، كل ما أريده هو ان نحصل علي جهات تحضر بنفسها لتقف علي اغاثة المتضررين ، و قمنا بحصر المتضررين من الهجوم المسلح الذي كان يحدث بين الحين و الاخر علي المدنيين قبل ان يبدأ قصف الانتنوف بقليل ، المهم حينما رجعنا وجدت عبد الحفيظ يبشرني كما قال بخبر سار ، سألته ما هو قال بانه تحدث مع عبد الرحيم محمد حسين وزير الدفاع و وعدنا خيرا ، فأجبته مستغربة ( اللمبي ؟ ما اظن يجي منه خير ، يا زول ناسكم ديل كلهم حرامية ) قال : نحنا نجرب ما خسرانين حاجة ، أجبته ( لا والله انا خسرانة حاجات كتيرة أولها سمعتي كونه اجلس مع كيزان لصوص و تجار دين و انسانيا لا يجوز نجلس مع من يبيد الشعب و نصافح اياديهم الملطخة بدم الشعب و بعد ده كل واحد عايز يستفيد من المشروع مش يفيد الجهة المن اجلها تم المنح ، معقولة ديل مسلمين ؟ أسالك بالله في مسلم يمنع مسلم من الضل ؟ جهة خارجية عملت عمل خير الكيزان يرفضوا الخير للناس عشان يستفيدوا هم ؟ ، المهم بعد ان قال قولته الشهيرة عندما يكون متضايق ( يا سيدي رَسُولِ الله ) و ختم كلامه بانه دي اخر محاولة و ذهبنا لعبد الرحيم محمد حسين في منزله بالقيادة العامة ، و كان عازمنا غداء بعد صلاة الجمعة اعتذرت عن الغداء لعبد الحفيظ بحجة انه ( ده مال حرام و سحت و ما باكل مع كوز ملح و ملاح ) احترم الحاجة دي قال نمشي الساعة ٦ مساءا ، و بالفعل كنّا هناك و قابلنا اللمبي ، و كان متحمس جدا و قال الموافقة بنجيبها علي طول وانه أتكلم مع مع عثمان جعفر و ما عندها مانع يوافق ، و تابع لكن المشروع ده ضخم و كان معاه صورة من دراسة جدري المشروع و الميزانية ، قلت : نحنا البهمنا انه المشروع ده يتنفذ باي طريقة عبر الشركة التم إبرام العقد معاها و وقعنا معاها مذكرة تفاهم ، قال : ايوه جدا بعدين ال ٢٠٠ قرية ديل مش كل قرية فيها ٤٠٠ بيت ؟ نحنا ممكن ال ٢٠٠ قرية ذاتهم نعملهم ٤٠٠ قرية ، سألته باندهاش مصطنع كيف ؟!!!! قال بنفس التكلفة دي نحنا نعمل القرية قريتين لكن ما بنعمل مباني تركيب و تلاتة غرفة و حمامين و الكلام المكتوب ده نحنا نعمل حسب حوجة أهل المنطقة ، يعني زي ناس دارفور ديل بيت من ٢٠٠ متر و غرفة و قطية بالمواد المحلية معاها مطبخ و ( دبلوسيه) كفاية عليهم و كتيرة كمان ، هم هسي ساكنين في رواكيب و بيقضوا حاجتهم في الخلا و ضحك ضحكة عبيطة و قال هسي ناس دارفور ديل لو عملتوا ليهم الحمامات دي ما بيعرفوا يستعملوها ذاته كل زول يشيل لي حجر ولا إبريق و يطّلع الخلاء ، عشان اختصر سماجته سألته : انا عايزة اعرف ال ٢٠٠ قربة نموذجية كيف ممكن تكون ٤٠٠ علما انه ما بنقدر نغير مواصفات الشركة الهندية المنفذة ، قال شركة شنو نحنا ننفذها برّأنا عبر شركاتنا قلت : رويال الهندسية ؟ و لسان حالي يفكره بمباني الرباط الانهارت فقال بكل حماس نحنا عندنا سبعة شركات مباني جاهزة ، اي واحدة ممكن ننفذ عبرها ، هنا سالت عبد الحفيظ : الساعة كم ؟ بعد ده نمشي لانه عندي اطفال و اتاخرت، طلعنا و انا قفلت الملف ده نهائيا ، و واصلت العمل تجاه جنوب كردفان مره يتصل مكتب بكري حسن صالح يسالوا الجماعة ما ردوا لسة ؟ انتي شرحتي ليهم عرضنا ؟ و يوم اتصلت سكرتيرة عثمان جعفر مدير الهلال الاحمر. و هي زوجة لواء في ال DDR و قالت انها بتقدر تجيب الموافقة علي شرط قبل ما تسلمنا ليها تستلم ٢٨٠ مليون بالقديم ، قلت ليها نحنا ما عندنا قروش و مافي جهة بتدعمنا شغالين لأجل الناس دون مقابل ، عشان كده صعب ندفع ٢٨٠ او حتي ٨٠ مليون ولا حتي ٨ قالت ، خلاص ممكن اخد عربيتك المرسيدس البيضاء شفتها واقفة جمب المفوضية و عجبتني شديد ، قلت ليها يا ريت بس هي تبع زوجي ، و كمان ما بندفع رشاوي عشان تصديق ، و منها الجوال مراقب و مكاتبنا مراقبة و نحنا مراقبين ، مشينا كادقلي بقافلة ملابس اطفال و أدوية. اتسجنا و قالوا تابعين لوين و اتهمنا بالتخابر و زولنا بتاع الهلال الاحمر داك هو ذاته الشهد علينا زورا و هو من ابلغ عننا . 
    -ديل هم الكيزان و ديل هم المسئولين السودانين 
    - و دي طريقة تعاملهم لا يرحموا لا يخلوا رحمة الله تنزل علي العباد . 
    سمية هندوسة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2018, 09:09 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

    منقول من الوتساب
    ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2018, 09:12 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2018, 09:13 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2018, 09:13 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2018, 09:14 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2018, 06:33 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4809

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)


    لا حول ولا قوة إلا بالله

    !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2018, 07:17 AM

عمار قسم الله
<aعمار قسم الله
تاريخ التسجيل: 21-12-2015
مجموع المشاركات: 681

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: محمد فضل الله المكى)

    حسبنا الله ونعم الوكيل
    أسأل الله العلي القدير -- أن يذل - ويفضح ويدمر كل من عارض
    أو ساهم في اٍفشال هذا العمل الاٍنساني
    اللهم -- أقبضهم علي سؤ الخاتمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2018, 07:27 AM

عبدالحفيظ ابوسن
<aعبدالحفيظ ابوسن
تاريخ التسجيل: 24-06-2013
مجموع المشاركات: 18620

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عمار قسم الله)

    فتشت لأسوأ وصف ما لقيتو
    اياهم !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2018, 08:48 PM

Asim Ali
<aAsim Ali
تاريخ التسجيل: 25-01-2017
مجموع المشاركات: 1908

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالحفيظ ابوسن)

    صدق من قال فيهم :( انهم يفوقون سوء الظن العريض)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2018, 09:01 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

    مشكورين احبائي
    محمد فضل الله المكى , عمار قسم الله , عبدالحفيظ ابوسن , Asim Ali
    علي مقاسمتي الوجع..ياخي اتفه من المخلوقات ديل لا اعتقد ان النساء قد ولدت
    مخلوقات ما اتت الا لتدمر وتدمر فقط وتعيث بيننا خراباً..
    ديل اكبر من اي وصف منحط وتافه
    ..
    المحزن ان لا وجيع لنا وحدنا نتقاسم مرارة الألم ...

    (عدل بواسطة عبدالقادر محمد on 11-07-2018, 09:11 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-07-2018, 12:40 PM

عبدالقادر محمد
<aعبدالقادر محمد
تاريخ التسجيل: 09-07-2018
مجموع المشاركات: 215

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: الفساد في الدولة السودانية (سمية هندوسة) (Re: عبدالقادر محمد)

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de