منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 24-04-2018, 06:12 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامــة وطــن ) ... وضرورة لابد منها..

08-01-2018, 09:59 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامــة وطــن ) ... وضرورة لابد منها..

    08:59 AM January, 08 2018

    سودانيز اون لاين
    محمد فضل الله المكى-قطر
    مكتبتى
    رابط مختصر

    .
    كامل احترامي للإخوة السودانيين الذين يعملون والذين لهم اعمال في مصر ، وليس
    العطالة والمتبطلين وسماسرة الكلى ..احترامي لكل من نال أو ما زال يواصل تعليمه
    في مصر مقتطعاً من قوت أهله أو موفداً من قِبل الدولة .. احترامي لكل من نال
    علاجاً في مصر ودفع ثمن صحته.
    قلت ما قلت وأنا أدرك بأن من طبيعة البشر الإحساس بأن عليه دين معنوي لذلك
    الإنسان او البلد الذي قدم له خدمة أياً كان نوعها.
    .
    كنت ضمن ما يقارب ال3000 ألف جندي سوداني يرابطون في قناة السويس ، عندما
    بدأ السودان في ارسال أكبر قوة عربية للدفاع عن مصر في اعقاب حرب 1967..
    .
    كنت ضمن الكتيبة التي تم تدريبها على مراقبة الطيران الإسرائيلي بطلب من مصر،
    فقد كانت مصر تخشى في أعقاب ( مسرحية حرب اكتوبر 73) ان يلتف الطيران
    الإسرئيلي من داخل الأراضي السودانية لضرب السد العالي ، أو أي اهداف بالعمق،
    موقع هذه الكتيبة يبدأ من نقطة التقاء خور شلاتين بالبحر الأحمر وتنتشر في نقاط
    مراقبة إلى الجنوب.
    نقطة هامة جداً جداً هي ان الخط المتعرج الذي يفارق خط الحدود المستقيم ليلتقي
    بالبحر الأحمر هو خور شلاتين ، ومعلوم ان الحدود بالنسبة لمن يقوم بتخطيطها
    يستند للمعالم الطبيعية متى ما وجدت لأنها واضحة وثابتة ولا تقبل الجدال .
    وبالعودة للكتيبة التي تم تعيينها لحماية ظهر مصر بطلب منها فأن موقعها هومثلث
    حلايب الذي احتلته مصر الآن!!
    .
    نتابع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2018, 12:43 PM

الصادق عبدالله الحسن
<aالصادق عبدالله الحسن
تاريخ التسجيل: 26-02-2013
مجموع المشاركات: 2749

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-01-2018, 01:14 PM

الصادق عبدالله الحسن
<aالصادق عبدالله الحسن
تاريخ التسجيل: 26-02-2013
مجموع المشاركات: 2749

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: الصادق عبدالله الحسن)

    =

    Quote: كنت ضمن ما يقارب ال3000 ألف جندي سوداني يرابطون في قناة السويس ، عندما بدأ السودان في ارسال أكبر قوة عربية للدفاع عن مصر في اعقاب حرب 1967..

    كنت ضمن الكتيبة التي تم تدريبها على مراقبة الطيران الإسرائيلي بطلب من مصر،
    فقد كانت مصر تخشى في أعقاب ( مسرحية حرب اكتوبر 73) ان يلتف الطيران
    يُفهم من مداخلتك في الأعلى يا جنرال المكي، وما لم يكن هناك خطأ في التاريخ،
    أنك خاطرت بحياتك وحملت روحك على كفيك دفاعاً عن المصريين في مُهمتين حربيتين:
    الأولى بعد عدوان 1967، والثانية خلال "حرب" 1973
    ------- ------- -------

    وبالعودة لموضوع البوست
    فإن زميلكم الذي يحكم السودان يا جنرال لم يُوقع على اتفاق مع أي بلد من بلدان الجوار ولا أي من دول العالم على اتساعه، إلا كان ذلك الاتفاق مُجحفاً بقضايا وطنه، ومنتقصاً من حقوق شعبه :(سد النهضة، بيع الجزر بتراب الفلوس، شفط المياه الجوفية لشركات الخليج، استيراد نفايات العالم النووية وزبالاته مصانعه، إرسال الجنود للانتحار في اليمن، سواكن ... إلخ).

    وبالطبع فإن اتفاق الإذلال الذي سُمي بـ(الحريات الأربع) لن يكون استثناء.. فحرية التنقل والعمل والإقامة وغيرها، هي حق للطرف الأقوى "الحُـر" المفتول العضلات، أما العبد فليس له إلا الشكوى والبكاء والنحيب.

    فالمشكلة يا جنرال ليست في فهلوة المصريين، ولا في شطارة الأثيوبيين، ولا في "حزم" الإماراتيين والسعوديين، ولا في دهاء الأتراك والقطريين، ولا في استكبار الروس والأمريكان والصينيين.

    المشكلة تكمن في هذا النظام الخائب الذي أزهق الأرواح، وبدد الموارد، وباع الأرض والعِرض، وأضاع الجنوب، وتخلى عن الفشقة، وانفزر أمام اغتصاب حلايب.

    أما موضوع الحريات الأربع فهو من وجهة نظري لا يمثل أكبر من حبة سمسم، ونقطة صغيرة في بحر متلاطم من البلاوى التي جلبها النظام الفاسد على مدى نحو ثلاثة عقود.

    وإن كان المواطن السوداني لا يتمتع بأي من هذه الحريات الأربع داخل حدود "المليون ميل مربع"، فكيف يُنتظر منه أن يستفيد منها عند جيراننا الذي اعتادوا أن يبيعونا التورماي وخُردة البواخر، وأن يحشوا لنا بطوننا عنوة بمخلفات صرفهم الصحي؟؟!!!

    لا حل يا جنرال لإنهاء حالة الضياع هذه إلا باقتلاع النظام حيث تسقط مع جثته كل اتفاقيات الإجحاف.

    وأنت سيد العارفين يا جنرال بأن الجنرال ديغول قام عقب دخوله باريس منتصراً، بجرة قلم بشطب كل الاتفاقيات المجحفة التي سبق ووقعتها حكومة فيشي الفرنسية - على مدى أربع سنوات- مع جيرانه الألمان باعتبار تلك الاتفاقات باطلة وبلا أثر (Null and Void).

    والشعب السوداني بإسقاطه للنظام يُسقط تلقائياً ويُمزق أوراق اتفاقية الحريات الأربع ومعها كل الاتفاقيات والبروتوكولات المُهينة التي سبق وبصمت عليها - وعلى مدى ثلاثة عقود- حكومة "فيشي" السودانية.



    تحياتي
    ...
    ..
    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2018, 04:57 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: الصادق عبدالله الحسن)

    .
    الأخ العزيز صادق عبدالله
    أشكرك على هذه المقدمة الدسمة وحولها أقول :

    1/ ليس هنالك خطأ في التاريخ ، وأظنك تعني ( 1967) .. فالقوات السودانية المرابطة بالجبهة
    يتم استبدالها كل سنتين ، وكنت ضمن القوة التي أكملت عاميها في أواخر عام ( 1972) .. أي
    قبل مسرحية حرب اكتوبر بعام واحد .. أما أنا فقد اكملت معها 7 أشهر هي الفترة الممتدة بين
    تاريخ تخرجي وإلى تاريخ استبدالها .

    2/ كل النقاط التي أوردتها ليس فيها جديد بالنسبة لي ..ومتفق عليها من اغلب اهل السودان ، وفيها
    ما دفعني لافتراع هذا البوست.

    3/ اختلف معك في ذهابك الى وصف الحريات الأربع بأنها (اصغر من حبة سمسم ) .. بينما
    أرى ان هذه الحبة ( قُبة ) .. وبجيها في وقتها .

    أكرر تقديري لك لاهتمامك الذي دل عليه ردك المطول.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2018, 06:27 AM

الزبير بشير
<aالزبير بشير
تاريخ التسجيل: 11-08-2009
مجموع المشاركات: 1020

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)


    الغاء الحريات لانه في مصر ابليس ما بعرف اشتغل خليك من اهلنا الطيبين

    ثانيا تشتغل ما تاخد تعريفه ، طيل اكلوا ناقه سيدنا صالح

    بالله برضو مع الغاء الحريات خلي السفير عبدالمحمود الملم خلقاته ( ملابسه ) و ابيع السفاره و اجي قالب

    باب ريح و غير مريح و انسده


    الزبير الختمممممممممممممممممممممممممممممممممممي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2018, 01:36 PM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: الزبير بشير)

    .
    اخي الزبير
    يقابلك المصري العادي بكل عبارات الترحيب المحفوظة ( نحن اخوات يابيه.. وأخواتها)
    وهو في اغلب الأحوال يرمي لمصلحة ... أما المثقف من شاكلة الذين يطلون علينا من
    الفضائيات ... بل وحتى اساتذة الجامعات الذين على احتكاك مباشر معهم فهم يجسدون
    ( التقية) في أسوأ معانيها ...

    سعدت بمداخلتك الزبير وأملي في المزيد
    كامل الود

    نواصل .....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-01-2018, 02:08 PM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    أن يحتل أيِّ كائن أو دولة ( أرضك ) فهو ( عدو ) بكل المقاييس ، وبنص الأعراف
    والقوانين الدولية ..هنالك مراحل يمر بها أي نزاع بين الدول قبل الدخول في نزاع
    مسلح ( التفاوض .. الوساطة .. التحكيم ) كوسائل للحل .

    في حالة النزاع حول حلايب لم تقبل العنجهية المصرية التفاوض ، ولم تتكرم أياً من
    الدول المسماه ( صديقة/ شقيقة ) عربية كانت ام افريقية ام من بلاد الواق واق بالتوسط
    لإيجاد حل ... بل أن بينها من سعت للتعقيد ، فبينما وقعت على خارطة في اتفاقية تتعلق
    بثروات البحر الأحمر فيها حلايب وشلاتين ضمن الحدود السودانية .. وقعت بعدها على
    خارطة في اتفاقية بينها وبين مصر والخارطة تشير إلى تبعية مثلث حلايب لمصر.
    لجأت حكومة السودان للتحكيم .

    عندما أشرت إلى الدعم العسكري الذي ساند به السودان مصر في نزاعها مع إسرائيل
    لم أكن أريد إدعاء بطولات ، ولكنني كنت أود أن أقول إن السودان الذي قدم أبنائه فداءً
    لمصر ، هو نفس السودان الذي احتلت مصر أرضه ... بل ومقابل الدعم السوداني قدمت
    مصر الدعم لكل حركات التمرد في السودان ضد المركز ، منذ تمرد جوزيف لاقو فقد
    وجدت الذخائر المصرية في كل معسكرات التمرد التي اجتاحتها القوات السودانية ،
    مروراً بتمرد جون قرنق وحتى وصول مدرعات ( الوليد ) المصرية لدارفور.

    نواصل .............
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2018, 04:50 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2018, 04:59 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    عذراً فقد كانت هنالك محاولة فاشلة لإنزال فديو هام ..
    .
    ستستمر المحاولة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-01-2018, 08:21 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .الحرب ( الشاملة ) التي يشنها الإعلام المصري ( القذر منه ) ضد السودان وأهل السودان وحضارة السودان وعلاقات السودان قد لا تعبر عن رأي كل الشعب المصري ، وربماهنالك من يستنكرها .. ولكن ماذا عن الحكومة ؟إذا تركت الحكومة الحبل على القارب لإعلامها ليشن هجوم قذر وشرس على دولة ترتبط معها بعلاقات سياسية واقتصادية وغيرها ، فذلك يفسر بأنها أعطته الضوء الأخضر ليفعل مايفعل ، وأن ذلك عمل ممنهج متفق عليه.. أو أنها تسمع وتعي وتعمل ( أضان الحامل طرشا ).لأنك على اقل تقدير ستلفت نظر اعلامك إذ رأيت ما يضر بمصالحك القومية .ونواصل ......أخلص إلى ان الروح الإستعلائية المصرية تجاه السودان متجذره ........ ومن يَهُنْ يُهنِ الهوانَ عليهِ !!!

    (عدل بواسطة محمد فضل الله المكى on 21-01-2018, 03:44 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-01-2018, 05:02 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    عندما كنت دارساً بكلية القيادة والأركان السودانية التي عملت فيها معلماً في فترة لاحقة،
    وفي الفصل الخاص بدراسة دول الجوار .. هذا الفصل يحضره عدد من السفراء القدامى
    الذين عملوا بهذه الدول ويدلون بدلوهم في المناقشة .. كما يحضره بعض الأساتذة من
    الآفروإيشين وأذكر ان البروف محمد عمر بشير كان حاضراً غشيت قبره شآبيب الرحمة.
    بعد دراسة دول الجوار يتم تحديد ( العدو المحتمل ) وهذه الفصل من الأهمية بمكان في
    منهج ماجستير العلوم العسكرية.

    إنقسم الدارسون لثلالاثة اقسام :
    1/ القسم الأول ذهب إلى ان العدو المحتمل ( ليبيا القذافي ) ودعموا رأيهم بضرب إحدى
    الطائرات الليبية لإذاعة المعارضة الليبية في ام درمان .. كما ان القذافي طالب بمليون
    دولار كان قد منحها لحكومة السودان ، فقامت نفرة شعبية لاسترداد مليون القذافي الذي
    سمي ب ( مال الكرامة) .. وقامت نساء السودان الماجدات بخلع الذهب وتقديمه دفاعا عن
    ( كرامة ) وطنهن !

    2/ القسم الثاني كان يرى ان العدو المحتمل ( أثيوبيا منقستو هايلي مريام ) ودعموا رأيهم
    بما كان يقدم للمتمردين ( قرنق ) من دعم عسكري ، كما ان كل المساعدات التي تأتي
    للمتمردين من الغرب واسرائيل كانت الحكومة الأثيوبية تقوم بتسهيل مرورها عبر الأراضي
    الأثيوبية وتسليمها للمتمردين . كما ان هنالك عدد من الضباط تلقوا دورات عسكرية في
    اسرائيل غادروا وعادوا عبر أديس .

    3/ المجموعة الثالثة ذهبت إلى ان العدو المحتمل ( مصر ) طبعا الأمر كان موضوع
    دهشة من البعض بل واستنكار من البعض ، لدرجة ان البروف تدخل منوهاً لترك
    المجموعة تقدم تبريراتها التي جاءت كالآتي :

    ـــ أ . أن مصر لن تقبل بوجود دولة قوية جنوبها .
    ـــ ب. أن لمصر أطماع في الأرض والمياه جنوباً .
    ـــ ج. أن العداء بين السودان من جانب ، وليبيا وأثيوبيا عداء أنظمة وليس عداء استراتيجيات
    ويمكن أن يتبدل الأمر إذا زالت الأنظمة الموجودة وأتت أنظمة جديدة في البلدين.
    ـــ د. ليست هنالك ( غبينة تاريخية ) بين شعوب ليبيا وأثيوبيا وشعب السودان ، فالتاريخ
    يقول انه في معركة ( طبرق ) في ليبيا بين الإنجليز والطليان كانت هنالك كتيبة
    من قوة دفاع السودان ضمن القوات البريطانية .. وبعد دحر وهزيمة الإيطاليين استباح
    القائد البريطاني طبرق للقوات المنتصرة لمدة ثلاثة أيام... فوقفت الكتيبة السودانية
    وقالوا إن ذلك لن يتم إلا على جثثنا ... فتراجع القائد البريطاني عن قراره ..
    جميل لا ينكره الشعب الليبي للشعب السوداني..أما الشعب..... أما الشعب الأثيوبي
    فكلما ضاق بهم الأمر تدفقوا نحو السودان لاجئين ، فيحتضنهم أهل السودان ......
    لكن بيننا وبين المصريين ( غباين ) تاريخية ...استخدم العثمانيون المصريين
    كجنود في غزوهم للسودان ، كما استخدمهم البريطانيون كجنود في استعمارهم
    للسودان ، وكان السودان مقبرة للغزاة في كثير من المعارك ، من الجانب الآخر
    لم ينس الكثيرون من أهل السودان ( كرري ) ..
    .......................................................................................................
    أترك الحكم على آراء المجموعات لمن يقرأ !!



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2018, 06:01 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2018, 07:04 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    الإخوة المتابعين ، أتمنى ان تتابعوا فديو الأستاذ محمود الدقم ... رجاءً أصبروا عليه
    حتى النهاية ..وأترك تقييم ما جاء به لكم .. فقد كنت مصمماً أن يصل لكم مضمونه ، وواضح
    إصراري من كثرة التعديل إلى ان تمكنا من تنزيله ..
    بل اتمنى ان يصل لكل سوداني ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2018, 08:31 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    محاولة لتلخيص ( مقدمة ) تقرير الأستاذ الدقم ، وهى لا تغني عن متابعة التقرير بكامله .
    .
    دراسة لجامعة ( yale ) الأمريكية تقول : نهر النيل العظيم يتلاشى ، وهي تؤيد دراسة
    لمركز ( water world ) المهتم بدراسة الموارد المائية.. تقول الدراسة ان مصر ستواجه
    ندرة في المياه والكهرباء .. وأن مصر تخسر60% من اراضيها الزراعية والمتبقي الصالح
    للزراعة لا يتعدى 40% ، وهي لا تتناسب مع الزيادة المطردة في السكان .وهذه الدراسة
    صدرت في 6/ 4/ 2017 وهي موجودة بالشبكة العنكبوتية .

    وزير الكهرباء المصري صرح لوسائل الإعلام بأن السد العالي خرج من الخدمة ، فأخرسه
    الرئيس السيسي !

    سؤال : لماذا تضرب المجاعة مصر عام 2025 ؟ ماهي الأسباب ؟
    1/ السياسة الإستعلائية التي تتبعها مصر بواسطة كل الأنظمة التي تعاقبت على الحكم فيها
    بعدم الجلوس مع الدول الأفريقية التي لها مصلحة في المياه التي تغذي نهر النيل ، لتتناقش
    معها .
    2/ اتفاقية مياه النيل لا تعني الدول الإفريقية في شيء ، وتعتبر بالنسبة لها في حكم المنتهية
    خاصةً ان هنالك تغيير ديموغرافي حدث في دول المنبع .
    3/ سد النهضة سيخصم 25 مليار متر مكعب من جملة المياه التي تذهب لمصر وهي 55 مليار
    مع الإعتبار عدم وجود امطار في مصر وندرة المياه الجوفية ، ما دعى لري المزروعات بمياه
    المجاري.
    4/ دول الخليج بدأت في اخراج الوافدين ، في خطة اخلاء حتى عام 2025 ومصر اكبر
    المتضررين إذا عادت ملايين .

    السؤال المهم هو : ما هي تداعيات المجاعة التي ستضرب مصر على السودان ؟

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-01-2018, 09:21 AM

السر جميل
<aالسر جميل
تاريخ التسجيل: 29-05-2013
مجموع المشاركات: 662

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    تحياتى بلا حدود الأخ محمد فضل الله المكي...

    بعيدا عن مغزي العنوان كلام يستحق التوثيق أرجو أن تواصل خاصة حول مشاركتك في حرب أكتوبر - متابعة مستمرة -

    كتبت قبل 10 سنوات تقريبا مقال "مصر عدو السودان الأول" قامت الدنيا ولم تقعد ووصلنى سيل من الرسائل، ومصر ومصر وما ادراك ما ام الدنيا ...الخ، وواصلت الكتابة في أثبات ذلك في مقالات ذات صلة.
    ولكن المفاجأة قبل تلاتة او اربعة سنوات عندما أعدت كتابة نفس العنوان "مصر عدو السودان الأول" وبنفس الحجة السابقة، وجدت عدد كبير من الناس وصلو لقناعة تامة بأن مصر هى فعلا عدو السودان ! والتعليقات إختلفت !
    والحجة او البرهان بسيط جدا: إذا أى واحد مقتنع بأن حلايب سودانية فإن مصر عدو السودان - والمفارقة الحكومة مقتنعة بذلك ! ولهذا السبب لم تقيم علاقات مع إسرائيل لانها محتلة أرض عربية ! ومن باب أولي تراب الوطن !

    ما دفعني لهذه المقدمة هو الحقيقة في وقتها ربما تكون مرة ومؤلمة للكثيرين، وتتفاوت قناعات الناس في مدي قبولها في وقتها او بعد زمن.

    وأعجبتني إفتتاحية البوست بالإعتذار مقدما للرأي الآخر، ولكن يظل الحق حقا ... الواجب على كل فرد أن يقوله حتى على نفسه ناهيك أن يكون إبراء ذمة او ضمير للوطن...

    الحريات الأربع وأركانها الأربع منقوصة منذ التوقيع عليها وبعد العمل بها لأسباب عديدة منها :
    - عدم وجود رؤية سودانية واضحة:
    لم تكون هناك أهداف إستراتيجية واضحة من الإتفاقية، السودان بحاجة لدولة قادرة على إستثمارات في البنية التحتية الطرق والجسور والزراعة الصناعات التحويلية...الخ وهذا ما لا يتوفر في مصر، فهي الأخري بحاجة للدعم الخارجي والمعونة الأمريكية.
    فيما يخص تملك الأراضي الزراعية كان يجب لا تمنح لهم في مشروع الجزيرة او المشاريع المنتجة، وإنما لمشاريع جديدة يحددها السودان و تتكفل الحكومة المصرية بها.

    - اختلال في الميزان التجاري :
    صادرات مصر للسودان 56 مليون دولار مقابل 15 مليون دولار (للأسف كلها مواد خام) والحديث يطول فى هذا الجانب.

    - حق التملك :
    المواطن المصري يأتي السودان وله كامل الحقوق فى التملك الفوري ومعظمهم يفضلون الأراضي الزراعية الجاهزة، في حين المواطن السوداني لا يتملك إلا بعد 10 سنوات ومع إن معظم السودانيون يفضلون الشقق وليست الأراضي الزراعية فهى حلم بعيد المنال إذا توفرت الرغبة لبعضهم.

    حتى لا أكرر ما كتب او سيكتب تظل هذه الإتفاقية من طرف واحد وهو السودان، ومصر دوما تبحث عن وسيلة تأخذ منها ولا تعطي بالمقابل

    أكرر لك شكري وتقديري ،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-01-2018, 04:50 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: السر جميل)

    .
    استاذي الفاضل السر جميل
    التحية والتقدير لك على هذه المشاركة الدسمة والتي اكدت لي بأننا على مركِب ( هم ) واحدة ،
    حيث لفت الإنتباه إلى الخلل الذي شاب ( مِنحة ) الحريات الأربعة التي قدمتها حكومة السودان
    للمصريين ، وما شابها من خلل مؤسف خاصةً في مسألة حق التملك ... تملك الأرض الزراعية
    الذي اعطي للمصريين ( كحق ) .. وهو اخطر مافي تلك الحريات التي سميتها أنا ( مِنحة )

    المكافأة التي قدمتها الحكومة المصرية للسودان نظير تلك الحريات ، هي مزيد من تكريس
    احتلال أرضه والسير قدماً في عملية تمصيرها .

    خالص الشكر والتقدير لك استاذي السر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-01-2018, 04:50 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    .................................. حلايب في الوثائق الدولية ........................

    الخرائط التي قدمها البريطانيون للأمم المتحدة عام 1952 لتحقيق الحكم الذاتي للسودان توضح
    ان حلايب ضمن حدود السودان ، وإلتقاء خور شلاتين بالبحر الأحمر هو نقطة الحدود الفاصلة
    بين مصر والسودان.

    الوثائق الجغرافية المصرية منذ عام 1922 وحتى عام 1952 ليس فيها أي اشارة إلى أن حلايب
    ضمن حدود مصر. ولا يحق لأي دولة أن تصنع حدودها .

    مصر تخشى التحكيم الدولي لأن المحكمة تعتمد الأدلة الثابتة قبل حدوث النزاع على خط الحدود
    ومعلوم ان مصر بدأت تنازع على حلايب في 26 فبراير 1958 .

    عام 1953 قامت الأمم المتحدة بتشكيل لجنة برئاسة خبير هندي ، قسمت السودان لدوائر جغرافية،
    وأشرفت على الإنتخابات وكانت حلايب ضمن الدوائر الجغرافية، والوثائق موجودة بطرف الأمم
    المتحدة .

    الدوائر الجغرافية المصرية بين الأعوام 1922 ـــ 1952 لا توجد بها دائرة تسمى حلايب !!
    ...............................................................................................................
    1/ إذن لماذا تفتعل مصر مع دولة ( شقيقة ) نزاع الحق فيه بين ؟
    2/ هل تتخذ مصر من حلايب ( أداة ضغط ) تهدف من ورائها تحقيق مكاسب اخرى ؟
    ......أ/ تعويض في الأراضي الصالحة للزراعة والمياه ) جنوباً ؟؟
    ......ب / توطين جزء من ( انفجارها السكاني ) في السودان ؟؟

    3/ ام مـــاذا ؟ ( متروكة لتحليل القاريء)

    ...........................................................................................................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-01-2018, 05:07 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    ........... مخاطر استبعاد السودان من مفاوضات سد النهضة ...مصعب المشرف

    ماهو مغزى طلب الرئيس المصري من رئيس الوزراء الأثيوبي ابعاد السودان من مفاوضات سد النهضة ،
    واستبداله بالبنك الدولي كطرف ثالث بديل ؟ ( هل هو حلقة في مسلسل خبث النظام المصري تجاه السودان؟)

    1/ ترغب مصر في الحفاظ على حصتها الحالية من المياه البالغة 55,5 مليار متر مكعب سنوياً بغض النظر
    عن التغيرات التي طرأت على حاجات وطموحات دول المنبع .

    2/ استغلال العلاقات العامة مابين مسؤولين مصريين و البنك الدولي لتمرير ما ترغب به مصر من منافع
    وشروط تحققها لنفسها... ومن بين هؤلاء الدكتور اسماعيل سراج الدين الذي كان يشغل منصب نائب رئيس
    البنك الدولي .. إضافة لعلاقات مصر مع دول مانحة مساهمة في رأسمال البنك الدولي ، وهي على
    قناعة بأن علاقتها مع مصر علاقة استراتيجية في كافة الأحوال والظروف ، وأكثر أهمية من علاقاتها مع
    السودان .

    3/ للبنك الدولى ديون طائلة على مصر ، ويهمه الوقوف إلى جانبها لجهة ضمان الحصول على حقها
    ( وربما اكثر) في المياه. بما يحول دون تعثرها في سداد ديونها مستقبلاً .

    4/ مصر تتوقع وقوف الطرف الثالث معها بنسبة 99,9% في مفاوضات سد النهضة وبذلك تضمن لنفسها
    نسبة الثلثين عند اي تصويت في هذه المفاوضات.

    5/ الطلب الذي ستطرحه مصر في اجتماعات الأطراف الثلاث بعد استبعاد السودان وادخال البنك الدولي
    بديلاً ، هو حصولها على اعتراف ضمني من اثيوبيا ببنود والتزامات إتفاقية تقسيم حصص مياه النيل
    الموقعة عام1959 بين السودان ومصر .. وهي الإتفاقية التي لا تعترف بها اثيوبيا لأنها لم تكن طرفاً
    فيها ولم توقع عليها.

    6/ إدخال البنك الدولي كطرف في مفاوضات سد النهضة سيصبح سابقة تتمكن بها مصر من بناء
    استراتيجية محكمة في مفاوضاتها القادمة المتوقعة مع دول حوض النيل التي تجتهد الدبلوماسية المصرية
    في ان تكون ( ثنائية) بينها وبين كل دولة على حده ، مع ادخال البنك الدولي كطرف ثالث في المفاوضات
    مع كل دولة.

    7/ الحيلولة دون تمكين السودان من استخدام حصته الكاملة من مياه النيل البالغة 18,2 مليار متر مكعب
    بحسب اتفاقية 1959 الثنائية . حيث ان مصر تتخوف من أن سياسة السودان لجذب الإستثمارات العالمية في
    مجالات الزراعة ستؤدي تلقائياً إلى حرمانها من 6 مليار كانت ولا تزال تحصل عليها من ( فائض) حصة
    السودان المشار إليها .
    ...............................

    للمقال بقية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2018, 04:57 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    مواصلة لمقال الأستاذ مصعب
    ........................................................
    لماذا جاء رد اثيوبيا على طلب مصر ( استبعاد السودان ) بالرفض !!

    1/ لاحظت اثيوبيا ان مصر ترغب في ادخال طرف ثالث في اتفاقية تقسيم حصص المياه
    الموقعة بينها وبين السودان 1959 والتي تعطيها نصيباً قدره 55,5 مليار متر مكعب.

    2/ لااحظت اثيوبيا ( وهذا مهم جداً ) ان مصر تشترط ان تكون حصتها في مياه النيل
    واصله حدود مصر 55,5 مليار متر مكعب ( رقم أساس ) وترجمتها الحرفية ( خط أساس)
    (base line) ومعناها من الناحية الفنية ان حصة ال 55,5 مليار متر مكعب هي ( الحد الأدنى)
    الذي تحصل عليه مصر في كافة الأحوال بغض النظر عن انخفاض معدلات تدفق مياه
    النيل التي قد تحدث بفعل شح الأمطار.

    3/ الكميات التي حصلت عليها مصر في الإتفاقية الموقعة بينها وبين السودان تشمل مياه النيلين
    الأبيض والأزرق وروافدهما.

    4/ معنى موافقة اثيوبيا على حصول مصر على 55,5 مليار متر مكعب كحد أدنى هو ان تصبح
    اثيوبيا ( ضامنة) لمصر حصولها على هذه الكمية .... وأنه في حالة تدني كميات مياه النيل الأبيض
    فإن اثيوبيا تقوم بتعويضها هذا النقص من مياه النيل الأزرق .

    5/ أثيوبيا من جانبها قالت ان الطاقة الإستيعابية القصوى لبحيرة سد النهضة هي 74 مليار
    متر مكعب من المياه ، وبذلك فإن الكمية التي ترغب فيها مصر ليست عادله .

    6/ بعد تشغيل توربينات سد النهضة فإن اثيوبيا ستظل في حاجة إلى كل قطرة ماء لضمان
    التشغيل الأمثل للحصول على الطاقة الكهربائية المستهدفة والتي تبلغ 6000 ميغا واط ...
    وبالتالي ربما تكون اثيوبيا قد وضعت عينها على حصة السودان البالغة 6 مليار متر مكعب
    مقابل تزويده بالكهرباء بدلاً من تركها تذهب مجاناً لمصر.

    7/ بداهةً فإن اثيوبيا لم تخف خشيتها من محاباة البنك الدولي لمصر للأسباب المشار إليها
    سابقاً لجهة النفوذ المصري والعربي داخل اروقة البنك الدولي ، ما يضعف من موقف
    المفاوض الأثيوبي في مفاوضات يجلس فيها وحده أمام ( غريمين )

    نواصل مقال الأستاذ مصعب ، ( موقف السودان )!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2018, 04:57 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    مواصلة لمقال الأستاذ مصعب
    ........................................................
    لماذا جاء رد اثيوبيا على طلب مصر ( استبعاد السودان ) بالرفض !!

    1/ لاحظت اثيوبيا ان مصر ترغب في ادخال طرف ثالث في اتفاقية تقسيم حصص المياه
    الموقعة بينها وبين السودان 1959 والتي تعطيها نصيباً قدره 55,5 مليار متر مكعب.

    2/ لااحظت اثيوبيا ( وهذا مهم جداً ) ان مصر تشترط ان تكون حصتها في مياه النيل
    واصله حدود مصر 55,5 مليار متر مكعب ( رقم أساس ) وترجمتها الحرفية ( خط أساس)
    (base line) ومعناها من الناحية الفنية ان حصة ال 55,5 مليار متر مكعب هي ( الحد الأدنى)
    الذي تحصل عليه مصر في كافة الأحوال بغض النظر عن انخفاض معدلات تدفق مياه
    النيل التي قد تحدث بفعل شح الأمطار.

    3/ الكميات التي حصلت عليها مصر في الإتفاقية الموقعة بينها وبين السودان تشمل مياه النيلين
    الأبيض والأزرق وروافدهما.

    4/ معنى موافقة اثيوبيا على حصول مصر على 55,5 مليار متر مكعب كحد أدنى هو ان تصبح
    اثيوبيا ( ضامنة) لمصر حصولها على هذه الكمية .... وأنه في حالة تدني كميات مياه النيل الأبيض
    فإن اثيوبيا تقوم بتعويضها هذا النقص من مياه النيل الأزرق .

    5/ أثيوبيا من جانبها قالت ان الطاقة الإستيعابية القصوى لبحيرة سد النهضة هي 74 مليار
    متر مكعب من المياه ، وبذلك فإن الكمية التي ترغب فيها مصر ليست عادله .

    6/ بعد تشغيل توربينات سد النهضة فإن اثيوبيا ستظل في حاجة إلى كل قطرة ماء لضمان
    التشغيل الأمثل للحصول على الطاقة الكهربائية المستهدفة والتي تبلغ 6000 ميغا واط ...
    وبالتالي ربما تكون اثيوبيا قد وضعت عينها على حصة السودان البالغة 6 مليار متر مكعب
    مقابل تزويده بالكهرباء بدلاً من تركها تذهب مجاناً لمصر.

    7/ بداهةً فإن اثيوبيا لم تخف خشيتها من محاباة البنك الدولي لمصر للأسباب المشار إليها
    سابقاً لجهة النفوذ المصري والعربي داخل اروقة البنك الدولي ، ما يضعف من موقف
    المفاوض الأثيوبي في مفاوضات يجلس فيها وحده أمام ( غريمين )

    نواصل مقال الأستاذ مصعب ، ( موقف السودان )!؟!؟!؟!؟!؟!؟!؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

21-01-2018, 05:45 AM

ترهاقا

تاريخ التسجيل: 04-07-2003
مجموع المشاركات: 4855

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)



    ليس إلغاء الحريات الاربعة فقط يا أخ محمد، بل قفل الحدود نهائيا ، ونرحل ليهم شوية المخبرين اللي
    بيبيعوا العدة في الشوارع، متى ستستيقظ هذه الحكومة؟ مصر من أخبث الاعداء للسودان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-01-2018, 05:23 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: ترهاقا)

    .
    أخي العزيز تلرهاقا
    نعم ... ومهربي الدولار وآخرهم الذي تم إيقافه في مطار الخرطوم وهو في
    طريقه للقاهرة ومعه 100,000 دولار امريكي يا ترى دا يكون أول واحد؟
    ولا ضمن شبكة تقوم بعمل ممنهج ؟

    يتندر اهل الخليج بأن المصري إذا وجد ريال واقع في الأرض يحوله لمصر،
    أكيد دا شغل إيجابي من ناحية وطنية.. طيب نحن أصلاً إقتصادنا متعثر ، والبلد
    محتاجة لأيِّ دولار ، لمن نجيب لينا عشرات الألوف من المصريين، وما مقدمين
    للبلد عمل عجز عنه أهلها ، ويخارجوا ملايين الدولارات بطريقة غير مشروعة،
    دي ما ميته وخراب ديار!

    كل التقدير لك ترهاقا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-01-2018, 10:45 AM

Mannan
<aMannan
تاريخ التسجيل: 29-05-2002
مجموع المشاركات: 6525

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    اخى الكريم محمد فضل الله
    اشكرك على هذا البوست الذي دلقنا فيه كثيرا من الحبر محتجين على ظلم مصر (الشقيقة) القاسية على السودان منذ اغراق مصر لحلفا وقراها بمياه السد العالي ولم يسمع احد او يعر اهتماما لمأساة النوبيين طيلة العقود الستة الماضية للأسف الشديد . قد لا تصدق ان مسقط رأسي تحت مياه هذا السد اللعين وان كل المنطقة النوبية ترقد حتى الان ومنذ بناء سد اسوان فى عام ١٩٠٢ والسد العالي فى عام ١٩٦٤ ترقد فى الظلام حتى يوم الناس هذا بينما ارسلت مصر كهرباءها حتى فلسطين وسوريا وتركيا وتندر النوبيون واطلقوا على مصر لقب شجرة الدوم التى ترمي بظلها بعيدا ولا يستظل بها النوبيون. فى سبعينات القرن الماضي وبعيد اتفاقيات السلام وزيارة السادات لاسرائيل تسرب تعليق لعبدالحليم ابوغزالة والذي كان طامعا فى حكم مصر قوله عندما سئل عن استمرار مصر فى التسلح وتقوية جيشها رغم اتفاقية السلام مع اسرائيل يقال بأنه رد قاذىلا ان مصر ستحتاج الى قوتها العسكرية جنوبا! لم لا وان كل الغزوات و (الفتوحات) التى تمت عبر التاريخ كانت كلها من الشمال وليس هناك ما يمنع من حدوث ذلك فمصر لا يمكن ان تلقى بفائضها البشري فى البحر او فى صحراء سيناء او ليبيا القاحلة... ليس امامها سواء ابينا ام رضينا الا السودان... وعلينا ان نتعامل مع هذه الحقيقة بالعقل وليس رفضها وبكل ما فينا من ضعف وتراخ .. السودان نفسه منقسم على نفسه ومصر لم تقصر فى اضعاف السودان باحزاب واعوان حتى تفاخر احد ساستهم قبل اشهر بأن لديهم اعوان وبصاصين فى كل شبر من السودان. والحديث عن احتلال مصر لحلايب وشلاتين ذو شجون... كيف يستقيم عقلا ان يقول المصريون ان السودان دولة شقيقة وتاريخهم مشترك وهم يحتلون اراض سودانية فى حلايب ومثلث فرص ويخزنون مياه مصر لاكثر من ست عقود فوق الارض النوبية مجانا وبلا مقابل... حتى شمعة واحدة ويتركون النوبة ترقد فى الظلام حتى الآن! اي ظلم اكثر من هذا؟ على السودان ان يمارس حقه فى الغاء الاتفاقيات الموقعة مع مصر وهى تحتل اراضيه بالقوة العسكرية فالعلاقات لا تستقيم مع عدوان طرف على آخر كما يحدثنا التاريخ ومنطق العلاقات بين الدول والشعوب. وعلى مصر ان تتخلى عن استعلائها وتجلس مع السودان فى "الواطة" إن ارادت لها وللسودان مستقبلا آمنا من الشرور فلن يستقيم الظل وعود العلاقات بينهما معوج .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-01-2018, 11:16 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: Mannan)

    .
    استاذي العزيز منان

    نعم ... وأنت سيد العرفين فإن ابو غزالة لم يقل كلامه من أجل الإستهلاك المحلي،
    فهو يعني ما يقول .
    الدول ذات المؤسسات لها ثوابت قد تأخذ اسم ( الإستراتيجية العليا / الإستراتيجية
    الشاملة / الإستراتيجية القومية ) أو غير ذلك .. وهذه الثوابت لا يستطيع أي حزب
    يعتلي سدة الحكم تغييرها ، وإلا اعتبر ما قام به (خيانة عظمى) لهذه المباديء...

    مصر ليست لديها تلك الثوابت الإستراتيجية ، ولكن لها قناعة عملت في اتجاهها كل
    الأنظمة التي تعاقبت على الحكم في مصر منذ عبدالناصر ( العين على المياه والأرض
    جنوبا).... وذلك يتطلب جعل الجار الجنوبي صاحب الأرض في حالة عدم توازن
    مستمر. وأن يتم استنزافه بإسناد حركات التمرد ليوجه جل جهده وطاقاته لمواجهتها،
    وكلفة الحرب الباهظة مدمرة لاقتصاديات اعتى الدول ... فما بالك بسودان ظل في
    حالة حرب منذ اندلاع تمرد توريت ، وما وقفت الحرب إلا فترات محدودة لتعاود
    الإشتعال من جديد....

    اساذي منان
    لقد خسراهلنا النوبة أرضهم ونخيلهم وبيوتهم وتاريخهم وحضارتهم، واغرقت اجمل
    مدينة سودانية في زمانها ومعها عشرات القرى... تلك كانت خسارة للسودان بأكمله
    وليست لأهلنا النوبة وحدهم ... خسارة بلا مقابل لا يمكن تعويضها ... فوا اسفاي على
    استهانتنا بأعظم ما نملك !!

    التقدير لك استاذي منان على المشاركة وأنت صاحب وجعة !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-01-2018, 09:32 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    ................... موقف السودان .....مواصلة لما سبق

    تباينت المواقف والآراء بسبب ان البعض فهم والبعض الآخر لم يفهم !!؟
    لم يفهم البعض ان اتفاق بين مصر وأثيوبيا والبنك الدولي ليحفظ لمصر حصة ال 55,5
    مليار مكعب as a baseline( إن تم ) يعني ان السودان لن يعد بإمكانه الحصول على
    حصته البالغة 18,2 مليار متر مكعب التي جاءت في اتفاقية 1959 .. بل سيحصل على
    ما فاض من حصة مصر .. يعني بالبلدي الفصيح السودان ( حيرجى الفضلة ) !! وذلك
    مع أخذ الآتي في الإعتبار :

    1/ إن حجم تدفق المياه في وادي النيل بأكمله يتوقف على منسوب هطول الأمطار ..ثم
    ان كميات مياه النيل الأزرق ( المتدفقة شمالاً ) ستتناقص بسبب مشاركة أثيوبيا
    بنصيب وافر منها.

    2/ إن دول حوض النيل ودولة جنوب السودان ستزداد حاجتها للمياه بعد تبنيها مشاريع
    تنموية طموحة .

    3/ إن مصر ستدخل أي مفاوضات قادمة وفي يدها حقوق في الماء حجمها 55,5 مليار
    متر مكعب .. بغض النظر عن ايِّ انخفاض في الكميات التي سيأتي بها النهر .. أما
    السودان فلا حقوق له وعليه انتظار الفضلات وبذلك تضيع طموحاته في التنمية آجلاً
    أو عاجلاً.

    4/ د. ابراهيم غندور وزير الخارجية لخص السبب في ان مصر لا ترغب في استفادة
    السودان من كامل حصته المنصوص عليها في اتفاق 1959... ولعله هنا يشير إلى أن
    سد النهضة يتيح للسودان الفرص التالية :
    .....أ/ تخزين ما يفيض عن حصته في بحيرة سد النهضة، عِوضاً عن هدرها دون
    مقابل لمصلحة مصر .
    .....ب/ بإمكان السودان ان يبيع أو يقايض ما فاض عن حصته( 1959 ) إلى أثيوبيا
    لتستغلها في زيادة الطاقة التشغيلية لتوربينات السد المنتجة للكهرباء.

    5/ أما البعض الآخر الذي لم يحسن الفهم ، ولم يسكت! فقد ظن ان السودان غير معني
    بمفاوضات سد النهضة ، ومنهم على سبيل المثال ( الصحفي المالك ) الهندي عزالدين!
    فقد كتب في مداخلة له تعليقاً على هذا الطلب المصري ، رحب فيه بفكرة خروج السودان
    من مفاوضات سد النهضة على وهم منه بأن هذه المفاوضات لا تعني السودان في شيء!!
    وأضاف ( المصري عزالدين ) فليذهبوا بالمفاوضات بعيداً عنا ويحلوا عن سمانا !!!!

    6/ أما العامة من الشعب ، فالأمل معقود عل وسائط التواصل الإجتماعي ببذل المزيد من
    الجهود بالمشاركات .. وكذلك اجهزة الإعلام الرسمي والخاص ، المسوع والمشاهد
    والمقروء لتبني برامج توعية للرأي العام السوداني.. حتى لا يصبح الماء الذي يجري تحت
    ارجلنا مملوكاً لمصر وحدها ( ولكشف الخبث المصري ) !!!!!
    ونبقى نحنُ كالعير ، يقتلها الظمأ والماء فوق ظهورها محمولُ ...

    ................................. انتهى ( الجهد) الذي قدمه مصعب المشرف





                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-01-2018, 04:55 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    .................. ماهي افرازات الحريات الأربعة
    .............. بعد تدفق ( المصاروة ) على السودان ؟؟

    1/ خبر تداولته العديد من مواقع التواصل مصحوب بصورة لكمية كبيرة من العملة السودانية ، وسأنقل
    الخبر كما ورد في احدها دون حذف أو إضافة:

    ( أصبحت المخابرات المصرية تطبع العملة السودانية فئة الخمسين جنيه وتهرب بالصحراء المصرية
    وتصل الخرطوم . واشتروا كل الدولار الحايم في السوق . وكل يوم سعر الدولار زايد جنيه . في ظرف
    تلات شهور انخفضت العملة السودانية الى النصف والسبب في ذلك هذه الضبطية الكبيرة من مئات
    الملايين من الجنيهات في طريقها لبرج البركة.. مبروك قوة جمارك أرقين )
    الخبر كما ذكرت مصحوب بصورة للعملة المضبوطة!!
    كم غير هذه الضبطية دخلت ولم تضبط ؟؟

    2/ إذا قرنا خبر ضبطية ارقين بخبر ( المصري) الذي تم ضبطه في مطار الخرطوم وهو في طريقه
    للقاهرة ومعه 100,000 دولار ( مائة ألف).... فهل كان الوحيد أم خرج قبله آخرون؟ وهل خرج غيره
    بالمنافذ الأخرى ؟؟

    3/ ماذا إذا استرجعنا نقاش دار في عدد من المواقع الأسفيرية حول المئات من بائعي العدة
    الذين انتشروا في كل مدن السودان ووصلوا حتى الأسواق الأسبوعية في القرى!! وهم يبيعون بالحاضر
    وبالآجل وبأقل من السعر الحقيقي !!
    دا شغل فردي ولا جماعي منظم؟؟

    4/ ماذا إذا استرجعنا كلام مسؤول المخابرات المصري الذي يتحدث في جمع من المصاروة وهو يقول
    بثقة إنه زارع في كل شبر من السودان رجل ، أو كما قال !!

    5/ وإذا استرجعنا فديو ذلك المحافظ الذي كان يتكلم في جمع من مواطني محافظته ( أنا معنديش ليكو
    حل.. الحل في السودان ) !!
    هل هنالك مشروع توطين كما جرى في فلسطين ... ولا كلامي دا كبير يا مرسي؟؟

    نسأل ولا نحرم من يقرأ في أن يحلل ويصل لإجابة أو إجابات ، وكل ما أوردته اطلع عليه الناس في
    مختلف المواقع الإسفيرية ، وآخر أسئلتي :
    هل هنالك حرب استخباراتية مخطط لها بعناية تستهدف الإقتصاد والمياه والأرض ، وزعزعة
    الإستقرر بافتعال حركة على الحدود مع دولة مجاورة (حقيقية أو وهمية) فقد حركت قوات سودانية
    في ذلك الإتجاه ... وتحريك لواء واحد بإسناده له تكلفة لا يعرفها إلا خبراء ذلك العمل.. يعني حتى
    إذا كان ماحدث على الجبهة الشرقية ( عمل خداعي ) فقد حرك جيشاً له تكلفة خصماً على الإقتصاد!
    .......................
    ونحن اخوات يابيه






                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-01-2018, 06:42 AM

محمد محمد قاضي
<aمحمد محمد قاضي
تاريخ التسجيل: 23-12-2014
مجموع المشاركات: 331

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    التحية والتقدير للجنرال أبو طارق وضيوف البوست الكرام

    أولا كما ذكر الأخ السر جميل توثيقك لدور القوات المسلحة السودانية في الحروبات الخارجية
    خاصة المشاركة مع المصريين في حماية أراضيهم مهم جدا لأن الكثيرين لا يعلمون هذا التاريخ الغير موثق
    ,راجو أن يكون هذا التوثيق في بوست منفصل ولأهمية هذا البوست كما جاء في عنوانه أن يسير في أتجاه
    إلغاء هذه الحريات الأربعة (المنحات الأربعة).

    إستعادة مثلث حلايب وشلاتين وباقي الأرض السودانية المحتلة مسألة وقت إن شاء الله، بقول كده لأنو علينا
    أولا أن نستعيد السودان كامل غير منقوص من حكومة الكيزان الخونة تجار الدين وبايعي العرض والأرض.

    نرجو من الأخ الباشمهندس بكري تعليق هذا البوست المهم في أعلي المنبر حتي عودة حلايب و لحضن السودان.

    تحياتي وسلامي للعزيز طارق.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

31-01-2018, 05:16 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد محمد قاضي)

    .
    العزيز محمد احمد ود القاضي

    التقدير لك على هذه المشاركة المسؤولة ، فللحقيقة فإن المصريين حتى في مناسباتهم العسكرية
    لا يذكرون ان السودان قد اسهم بأبنائه للدفاع عنهم ، وهو ليس اسهاماً عادياً إنما بأكبر قوة على
    مستوى الوطن العربي ، ومعلوم تحريك قوات بذلك الحجم وإعاشتها تكلفتها العالية يتحملها السودان.
    ولكن ربما العنجهية المصرية تعتبر ان تلك الخدمة فرضٌ غلينا ان نؤديها لهم ولا نستحق عليها حتى
    كلمة شكر!

    أوافقك ود القاضي على أهمية تبصرة الناس بهذه الحقائق ، وصدقني ان معظم اهل السودان لا
    يعرفونها ،فقد مضى على ذلك سنين عددا وأن جيلا أو أكثر قد اتى بعدها ، والتوثيق مهم
    للتاريخ ، والتاريخ هو ذاكرة الشعوب.

    اطمئنك بأن طارق قد أوشك على استكمال الماجستير الذي يعمل على انجازه في بريطانيا ،
    وتصله تحياتك بإذن الله
    كل التقدير والشكر لك محمد احمد القاضي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2018, 06:12 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    ................... ماذا جرى للموقف المصري في الأسابيع الأخيرة ؟؟

    الإعلامي...
    برنامج في احدى الفضائيات المصرية ، والتي ربما كان مذيعوها وضيوفها يكيلون السباب للسودان وأهل
    السودان ( الفديو متداول في الواتساب ). أحد ضيوف البرنامج كان سفيراً في السودان،جاء في النقاش ان
    الأفلام المصرية لم يكن للسودان نصيب فيها ، وأن محمود يس مثل أفلاماً كانت بطلااتها من دول عربية.
    قال سعادة السفير ان (كتيبة) من السودان كانت بالجبهة المصرية ، فلماذا لايكون هنالك فلم بطله من هذه
    الكتيبة ويحب فتاة مصرية ..
    الشكر لسعادة السفير إنو ( افتكرنا ) .. وسأحسن الظن به ( مؤقتاً ) كونه أشار ل ( كتيبة ) كانت في الجبهة
    المصرية ، بينما الحقيقة هي ( ثلاثة كتائب أساس وفي دعمها ثلاثة كتائب إسناد زائد ثلاثة سرايا إسناد)
    وهذه القوة عند الشوام تسمى ( لواء مُجحفل ) .. علماً بأن السفير هو جاسوس رسمي لبلده !!. وقبل ان يغادر
    لاستلام منصبة لابد أن يحضر دورة ( استخبارات عسكرية ) ...المهم أنا أسأل ماهي اسباب هذا التغير في
    التوجه الإعلامي .. عمل موجَّه أم هو من باب نحن اخوات يا بييييه؟

    السياسي ...
    أما ذلك اللقاء الحميم الذي جمع وزير الخارجية السوداني غندور بوزير الخارجية المصري على هامش مؤتمر
    قمة الإتحاد الأفريقي بأديس أبابا ، والذي افتتح قطعاً بالقُبل والعناق ، وتخللله كلام عن العمل على تجاوز المطبات
    التي ازمت علاقة البلدين ، ففي تقديري شغل دبلوماسي ليس إلا.

    وأما ذلك اللقاء الذي تم بين الرئيسين على هامش دات المؤتمر .. فإنه لم يأتِ بجديد على ما تمخض عنه لقائهما في
    مؤتمر الإتحاد الأفريقي الذي جرت وقائعه قبل عام .. وإن افضى اللقاء الأخير إلى ضرورة رسم (خارطة طريق)
    لتجاوز خلافات البلدين .
    ..
    أقول... خارطة لا يفضي (طريقها) إلى مثلث حلايب ، فالأفضل قطع العلاقات بكافة اشكالها بين البلدين .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2018, 08:14 AM

كمال علي الزين
<aكمال علي الزين
تاريخ التسجيل: 14-11-2006
مجموع المشاركات: 13295

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    (*)

    بوست أعاد إلى المنبر بعض ألقه المفقود
    هكذا أنت دوماً يا سعادتك
    لا ترمي إلى بما ينفع ..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-02-2018, 08:39 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: كمال علي الزين)

    .
    الحبيب كمال ود ابوي الزين

    والله أوحشت المنبر ونحن بضمنه... وينك يا رجل
    أظنك عاكف تكتب ما ستفاجئنا به يوماً .... وأنا أثق في أنك قادر
    على ( فعلها) .
    كمال ماتطول الغيبة بالله

    كل الود والمحبة لك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2018, 06:10 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    بِعُمْـر العلاقات السودانية المصرية ، فإن ملف هذه العلاقات لم يكن يدار بواسطة الدوائر السياسية
    والدبلوماسية ، إنما يدار بواسطة ( المخابرات ) !! والهدف الذي رسمته الأنظمة المصرية المتعاقبة
    للتعامل مع حالة السودان هو ان يكون في حالة عدم توازن مستمره وسارت عليه ، وعلى سبيل المثال
    لا الحصر.
    ( عسكرياً ) كانت مصر داعمة لحركات التمرد المسلحة ، فظل السودان في حالة حرب داخلية مستمرة
    إلى يومنا هذا.
    ( اقتصادياً ) ما تناقلته بعض وسائط التواصل الإجتماعي بالصور لضبط مئات الملايين من الجنيهات
    السودانية المهربة بواسطة المخابرات المصرية، لضخها في سوق الدولار بواسطة بعضاً من ضعاف
    النفوس و من قذفت بهم الحريات الأربعة إلى السودان.. نعم ربما تكون هذه هي المرة الأولى وقد تكون
    المرة العشرين خاصة وإن التزوير كان عالي الدِّقة .

    دليل قوي على إدارة ملف السودان بواسطة المخابرات المصرية، ما كتبه احد ( ضحايا ) الأشراك التي
    تنصبها تلك الأجهزة القذرة، فهو ليس كمن سمع أو كمن رأى .. إنما دخل في تجربة حقيقية معها ، كتبها
    بكل شجاعة بالرغم من إنها ضده !! وضد من معه !!
    وسأنقلها ( بحذافيرها ) دون حذف أو إضافة ..... فكونوا معنا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-02-2018, 08:12 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    لا معلومات لدي عن ان من وقعوا الإتفاقية التي جاء بها الكاتب كعنوان لمقاله جرى لهم ما جرى
    له ولرفاقه. ..محمد ف المكي
    ..............................................................................................................

    .................هل تريد ان تعرف كيف تم توقيع اتفاقية مياه النيل 1959م....................

    عقب ثورة ابريل 1985م التي اطاحت بنظام 25 مايو قررت الأحزاب اليسارية المكوِّنة للتجمع
    الوطني الديمقراطي الضغط على النظام المصري من اجل تسليم الرئيس جعفر محمد نميري ،
    لتتم محاكمته في الخرطوم . بدأ الحزب الشيوعي السوداني هذه الحملة الإعلامية عبر منابره
    المختلفة وإعلامه التنظيمي وانتهت بتكوين وفداً قانونياً من كل احزاب اليسار السوداني بقيادة كوادر
    الحزب الشيوعي السوداني.... سافر الوفد ( وكنت واحداً منه) إلى جمهورية مصر ( العبرية )
    يحدونا الأمل في ان تكون مهمتنا سهلة وسريعة فالتقينا بالنائب العام المصري الذي أكد لنا وقوف
    الشعب المصري وحكومته مع مطالب الشعب السوداني العادلة وقال لنا ان مصر ستكون في غاية
    الإحراج لو سلمت النميري للسودان دون قرار من المحكمة الدستورية المصرية العليا ... لذلك
    طلب منا ان نترافع امامها يوم السبت القادم فإذا وافقت نسلمه لكم مباشرة........ كان هذا اللقاء
    يوم اربعاء........ وبالفعل وافقنا على مقترحات النائب العام المصري ........وبعد رجوعنا إلى مقر
    اقامتنا بوسط القاهرة أعدت لنا المخابرات المصرية ليلة خضراء إذ وجد كل واحد منا فتاة عشرينية
    كالقمر ........ فبِتنا في شِراك المخابرات دون وعي . ولم نحفظ كرامة الأمة السودانية ... التي نمثلها
    ... وفي مساء الخميس نُظِّم لنا برنامج سياحي عُدنا منه في منتصف الليل .... فكانت المفاجأة إذ
    وجدنا أن ليلة الأربعاء قد تم توثيقها صورة وصوت ..... وبصورة من كل الزوايا ( الدولية) ....
    باحترافية عالية لم تترك شاردة إلا وقد تم تصويرها .... وتم نشر الصور التي تخصني في سريري
    بالفندق بعناية وانتظام ..... قمت بجمع الصور ووضعها بهدوء داخل صندوق وضع لي بجانب
    السرير كُتب عليه ( والنبي لا تنسى يا بن النيل ان تدعوا لنا عندما ترجع للسودان ) .... نمت تلك
    الليلة الأسوأ في حياتي العملية وأنا اعلنها توبة نصوح ....... وكنت اعلم ان مهمتنا انتهت.....
    ..................................................................................................................
    لم ينته الموضوع .... فهنالك بقية اكثر اهمية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-02-2018, 05:08 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .نواصل..... ونأسف لطول الفاصل
    .
    في مساء الجمعة عقدنا اجتماعاً لكل اعضاء الوفد كان مقرراً ان نناقش فيه نموذجاً للمرافعة
    التي سنقدمها امام المحكمة الدستورية المصرية العليا...وبعد جلوسنا في احدى قاعات الفندق
    كان كل كبار المحامين صامتين بصورة مريبة...... كنت اريد ان اعرف هل تم الإيقاع بكل
    عضوية الوفد. ام هي حالة فردية خاصة بشخصي فطرحت السؤال التالي.... هل سنقدم غداً
    السبت مرافعتنا القانونية ؟ وهل سيسلم لنا المخلوع نميري؟ أم هي مماطلة؟......!!!!!!!!!
    المفاجأة ان جميع اعضاء الوفد كانوا ينيصون من تحت انوفهم بأن لا فائدة من رفع الدعوى
    القانونية امام المحكمة الدستورية المصرية لأن مصر لن تسلمنا المخلوع.... عندها قلت في
    سري ( أمك....سووها اولاد بمبة ) فأدركت جيداً بانني لم اكن وحدي....... فرجع وفدنا وهو
    يجرجر ثوب الهزيمة والذل والإهانة وقد ملأنا الصحف السودانية عقب عودتنا بالتصريحات
    النارية بأن التجمع الوطني الديمقراطي قد طلب من مصر الشقيقة تسليم الرئيس جعفر محمد
    النميري لتتم محاكمته بالخرطوم... وما زال الشعب السوداني ينتظر خيبتنا !!!؟
    كم وفداً سودانياً تم التسجيل لهم في مواقف مخلة بالآداب؟* عندما أقرأ اتفاقية مياه النيل المذلة
    للشعب السوداني كنت لا أشك في ان الذين وقعوها قد وقعوا في شراك المخابرات المصرية *
    إن من وقعوا في شراك المخابرات المصرية لا يصلحون للمناصب الدستورية *أعترف للشعب
    السوداني ان قوة مواقف الإنقاذ تأتي من هذا الباب * تجربتي الشخصية جعلتني لا أثق في أي
    معارض سوداني عاش في تحت سقف المخابرات المصرية بالقاهرة ويدعي بأنه وحدوي *
    أرأيتم كيف تلجلج صاحبنا إياهو...وصرح بتصريحات لم يجد لها الشعب السوداني والإنقاذي
    أي تفسير؟ قبل ثلاثة أشهر فقط.. تعرفون لماذا لأنه يذهب لطرابلس عبر القاهرة* نقولها لا
    للحريات الأربعة لأنها احدى مواخير المخابرات المصرية لإذلال الشعب السوداني* تضحك
    ام تبكي هذه هي تجربتي قلتها بأمانة.... فاليقول لنا من كانوا يدعون للوحدة مع مصر هل هي
    صادقة من القلب ام وقعوا في هذه الورطة!!!!!!؟ لا لكل الأحزاب العروبية أو الناصرية أو
    الوحدوية....أو أي شيء يربطنا بمصر لا للحريات الأربعة...( أح المحامي يناير 2018م ).
    .................................................................................................................
    بالرغم من ان إعتراف السيد المحامي متاح في الأنترنت في اكثر من موقع إلا انني وعدت
    بنقله بحذافيره ومنه أريد تأكيد شيء واحد فقط ( أن ملف العلاقات السودانية المصرية يدار
    بواسطة الإستخبارات المصرية) عبر كل الأنظمة التي تعاقبت على سدة الحكم في مصر!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-02-2018, 05:39 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    ......................................... السد السد .................................

    مصر تعتبر سد النهضة تهديداً لأمنها القومي ، لذا فقد بذلت جهوداً على كافة الصُّعُد
    لتعطيله أو أضعف الإيمان ان تحصل على حقها في مياه النيل الأزرق ولو على
    حساب الدولة التي يجري فيها اطول مجرى للنهر ... وعندما لم تتجاوب معها اثيوبيا
    في محاولتها عزل السودان لجأت لطرق اخرى !

    ظلت أثيوبيا تراقب تحركات المعارضة بين ارتريا والقاهرة ، كما تم رصد قوات
    مصرية في قاعدة ( ساوا ) بحجم وتسليح غير عادي ، فقامت بحشد قواتها على الجبهة،
    وعززها السودان الحليف بدفع قوات انتشرت على طول حدوده مع ارتريا .. ومعلوم
    ان الأمارات حليفة مصر لها قواعد في ارتريا وقد استأجرت ميناء عصب الإرتري
    بعقد طويل الأمد ، وتسيطر على بعض الجذر في البحر الأحمر ولها وجود قوي على
    الساحل اليمني من الجانب الآخر ، كما لديها وجود قوي في جيبوتي التي تستقبل واردات
    وصادرات أثيوبيا... وبذا تكون قد أكملت سيطرتها على باب المندب ..نضع في الإعتبار
    أنها سعت لاستئجار ميناء بورتسودان ، فإن تم لها ذلك لأكملت سيطرتها على كامل
    الجزء الجنوبي من البحر الأحمر وليس باب المندب فقط ، الممرالذي يربط بين ثلاث
    قارات.

    هايلي مريام ديسالين وقف بقوة في وجه الإملاءات المصرية ، وسار قُدُماً في بناء السد
    الذي بلغ حجم الإنجاز فيه أكثر من 60% ، كما رفض المحاولات المصرية الخبيثة
    لإبعاد السودان عن المفاوضات المتعلقة بمياه النيل الأزرق ، وسعيها لإدخال البنك الدولي
    بديلاً له كضامن للإتفاق الذي يتم بينها وبين أثيوبيا حول أنصِبة المياه .

    آ لآن ......وبعد التغيرات الجديدة في سدة الحكم في أثيوبيا ، وانسحاب ديسالين وصعود
    لاعب جديد على رأس حكومة التحالف في أثيوبيا ... ماذا تعد له مصر ؟
    فلننتظر لنرى !!


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-03-2018, 06:39 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    بينما لم ( تُرسم ) خارطة الطريق التي كثُر الكلام عنها بعد مؤتمر أديس أبابا !!
    وبينما سفير السودان ( الهمام ) يُكثر من تصريحات العودة للقاهرة وفرِحاً بها!!
    تستمر مصر قُدُماً في (استفزازاتها) وتبدأ خططاً لبناء ميناءين في شلاتين وأبورماد !!
    .......................................................................................................

    القاهرة.. وكالات: بدأت مصر خططاً جدية لإنشاء مينائي صيد بشلاتين وأبورماد، ضمن مثلث حلايب
    الحدودي، المتنازع عليه مع السودان ، في خطوة قد تثير غضب الخرطوم . وشهِد وزير النقل المصري،
    هشام عرفات، ووزير الإنتاج الحربي اللواء محمد العصار توقيع بروتكول تعاون بين الهيئة العامة لموانيء
    البحر الأحمر، والهيئة القومية للإنتاج الحربي، لبدء التعاون بين الوزارتين، للإستعانة بما لديها من خبرات
    في تطوير موانيْ البحر الأحمر، وإنشاء ميناءي صيد بشلاتين وأبو رماد.

    ووِفق صحف مصرية، بدأت شركة المقاولون العرب، مُنفِذة المشروعين، حفر الأرصفة البحرية، بعد الإنتهاء
    من الدراسة البيئية والتعديلات اللازمة على الأرصفة. ومن المقرر، وِفق عرفات، أن تقوم الهيئة القومية
    للإنتاج الحربي بإنشاء مصنعي ثلج، ومحطتي تحلية مياه بميناءي شلاتين وأبو رماد ، ومحطتي معالجة ثلاثية
    للمخلفات، ومحطات وقود ومولدات كهربائية وأجهزة ومعدات وأعمال كهروميكانيكية خاصة بميناءي الصيد
    بشلاتين وأبو رماد بقيمة 30 مليون جنيه وأضاف بأنه سيتم إنشاء ميناء الصيد بمدينة أبو رماد على مساحة
    70 ألف متر مربع، بتكلفة تقديرية 120 مليون جنيه ، ومن المنتظر ان يخدم 1450 سفينة. بينما سيقام ميناء
    شلاتين على مساحة 150 ألف متر مربع، بتكلفة تقديرية 150 مليون جنيه.

    وتتعارض الخطط المصرية مع ما أعلنه وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، أن الخرطوم والقاهرة اتفقتا
    على عدم التصعيد في أزمة حلايب وشلاتين، وإبقاء الوضع كما هو وترك الأمر للرئيسين. ويأتي الكشف عن
    ذلك، عقب اعلان الخرطوم ان السفير السوداني لدى مصر، عبدالمحمود عبدالحليم سيعود لممارسة مهام عمله
    في القاهرة خلال أيام، وذلك بعد شهر من استدعائه من مصر.

    الراية القطرية .. الخميس13 جمادى الآخرة 1439ه. 1 مارس2018 العدد ( 13081)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2018, 07:26 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)


    ...........................................بسم الله الرحمن الرحيم

    .............................................حلايب وادي النيل .......................................
    القاهرة في : 5 / 6 / 2016 م .
    كتب : بدر الدين العتاق

    شهدت العلاقات السياسية بين مصر والسودان في الفترة الماضية شد وجذب خصوصاً تلك التي تناولتها
    وسائل الإعلام المختلف بين الجانبين في تباين الأوضاع وتضارب التصريحات بين رئيسي وزراء البلدين
    وذلك في القضية المعروفة بمثلث حلايب وشلاتين وأبو رمادة .

    لكلا البلدين وجه نظره في قضية مثلث حلايب من حيث التبعية السيادية عليها وذلك من نص الإتفاق الموقع
    إبَّان الحكم الثنائي علي السودان { الإنجليزي - المصري } ، في العام : 1899 م و الذي جعل لمنطقة المثلث
    حدوداً تابعة للسيادة والإدارة السودانية بإعتبارها الأقرب للخرطوم منها إلي أسوان المصرية والذي عُدِّل فيما
    بعد بنص الإتفاقية لترسيم الحدود بين البلدين في العام : 1902 م وأقٌر بتبعية المثلث للسيادة المصرية .
    أثبتت الوثائق المودعة لدي الأمم المتحدة منذ قبل نيل إستقلال البلدين أنَّ مثلث حلايب يتبع للسيادة والإدارة
    السودانية وأنَّ دولة مصر تخلت عنها إدارياً للسودان .

    مؤخراً بتأريخ : 11 / 5 / 2016 م في مجلة المصوِّر المصرية ، العدد : 4779 ، ص / 80 ، تناول الكاتب
    د . جمال شقرة أستاذ التأريخ الحديث والمعاصر ومدير مركز الشرق الأوسط بجامعة عين شمس أزمة حلايب
    وشلاتين ( 2 – 5 ) تحت عنوان : مفهوم الحدود ونشاة الحدود العربية ، تناول الكاتب صورا طبوغرافية توضح
    حدود مصر الجنوبية ، وأخري خريطة مرفقة بفرمان : 13 / فبراير 1841 م وأيضاً خريطة مصدرها وثائق
    الخارجية المصرية تفيد في الظاهر تبعية المثلث مرة لمصر ومرة للسودان وفي التدقيق ( خرطة : 13 / 2 / 1841 م )
    يميل الخط الحدودي الجنوبي المصري دخول منطقة المثلث ضمن الحدود السودانية وفي نفس الخرطة في ترسيم
    الحدود في العام : 1907 م يظهر الخط أعلاه دخول المثلث ضمن الحدود المصرية { دقق النظر جيداً في التواريخ
    أعلاه والفضل ما شهدت به ............ الأمصار } مما يعني دخولها ضمن الحدود السودانية ما قبل العام : 1899 م .
    فتح قضية المثلث الرئيس الراحل / جمال عبد الناصر الموافقة لحكومة السيد / عبد الله بك خليل وحكومتة الإئتلافية
    عام :1958 م ، وتم تأجيل التفاوض عليها حفاظاً علي العلاقات التي تربط بين البدين والموصوفة بالأزلية ، فيما
    عرض الكاتب د .جمال شقرة أستاذ التأريخ الحديث - لاحظ التأريخ الحديث – أنَّ وزارة الخارجية المصرية أعدت
    مذكرتين : { جديدتين حول نفس الموضوع – مياه النيل والحدود – الأولي يوم : 30 نوفمبر 1957 م ، والثانية
    يوم : 19 ديسمبر 1957 م ، إنتهت كل منهما إلي - والحديث للكاتب – " إقتراح بضرورة تقديم مذكرة إلي الحكومة
    السودانية لرد الحدود بين مصر و السودان إلي أصلها ، حسب نصوص إتفاقية : 1899 م " } وأضاف : { ومع ذلك
    إنتهت المذكرة الخاصة بإعادة الحدود إلي ما كانت عليه } نفس المرجع ، ص : 81 .
    وقال إلحاقاً لما سبق : { فيما يتعلق بموقف السودان فلن يخرج من الإحتمالات الأتية :
    أ – قد ترد الحكومة السودانية بالموافقة وتسلم لمصر بما لها من حقوق وسيادة علي أرضها .
    ب – قد تعد بدراسة المسألة .
    جـ - قد ترد منكرة علي مصر حقها في هذه الأرض .
    د - لا ترد مطلقاً ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-03-2018, 07:31 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    لاحقـــاً :
    الجزء الثاني من مقال الأستاذ بدرالدين العتاق ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-03-2018, 04:29 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)


    أشار التقرير الذي كتبه د. جمال شقرة إلي أنَّ قضية حلايب قصدت منها المخابرات المصرية أن تكون
    إحدي نقاط القوة عند الضرورة في لي الأيدي السودانية وكان ذلك : { في إجتماع عقد بإدارة الشئون
    الإفريقية حضره وزير الداخلية ( زكريا محي الدين ) و وزير الدولة لشئون رئاسة الجمهورية
    ( علي صبري ) والمستشار السياسي للرئيس عبد الناصر ( حسين ذو الفقار صبري ) ومدير إدارة
    الشئون الإفريقية و ( محمد فائق ) ممثلاً لإدارة المخابرات العامه } وأضاف : { فإنه علي القوات
    المسلحة المصرية أن تتقدم من مراكز تجمعها إلي المثلث المتنازع عليه من أرض مصر وتضع
    الأمور في نصابها } المصدر السابق .

    التركيبة الإجتماعية لأهالي المثلث من عدة قبائل سودانية هي الرشايدة والعبابدة والبشاريين وخليط
    من قبائل سواحل البحر الأحمر كالهدندوة والبني عامر والأمرأر ، ولم تعرف مصر التركيبة القبلية
    من قبل لا في هذا المثلث ولا في غيره ، وترجع مصر إلي جذورها الإجتماعية من القبط والشراكسة
    والأرمن واليهود والنوبيين ، وكان ذلك من قبل المسيح عليه السلام وأخذت هذا الإسم egybt من
    لفظة إيقيبت مصدر القبط بتخفيف القاف والباء وقلب الطاء تاء ، وإلاَّ فإن الإسم الصحيح لمصر
    هو : missr وليس egybt وليس إيجيبت القبطية ، أبعد من ذلك ، من قبل عهد موسي عليه السلام
    3000 سنة ق. م ، وجاء القرآن ليقول : { وأوحينا إلي موسي وأخيه أن : تبوءا لقومكما بمصر بيوتاً ،
    واجعلوا بيوتكم قبلة ، وأقيموا الصلاة ، وبشر المؤمنين } سورة يونس ج 11 آية 87 ، قبلة ، تعني
    القبيلة وليس الواجهة أو المنزلة او السكني أو المقام وإن كانت في ظاهر الآية تقول ذلك في رأي
    المفسرين ، وهي القبائل اليهودية التي إنحدرت منها السلالات المسيحية فيما بعد كما هو معروف
    من الديانات الفرعية آنذاك كالفرعونية وعبدة الشمس وما إلي ذلك ، وكما هو معروف أن المسيحسة
    تتبع لليهودية كدين متمم للموسوية ، إذ يعتبر المصريون أنفسهم أهل حضارة عمرها 7000 ألف سنة
    وهي المعروفة تأريخياً بحضارة وادي النيل وحدودها حتي وسط إفريقيا بالصحراء الشرقية وشمالاً
    حتي حدود ليبيا وجنوبا ما بعد الشلال السادس وشمالاً حتي ما بعد أسوان وهي المنطقة الواقعة بها
    مثلث حلايب بأرض وادي النيل ، وذكر بعض علماء التأريخ والآثار أنَّ تلك المنطقة كانت تسمي
    بإرض إثيوبيا وأول من إكتشفها هم الإغريق واليونان – راجع دراسات : أضواء علي الحضارة
    السودانية د. جعفر ميرغني عبد الله ، أستاذ الحضارة والتأريخ ( القديم والحديث ) بجامعة الخرطوم
    ورئيس معهد الإثنوغرافيا بالخرطوم - ، وأعني بالقبائل اليهودية من نص الآية وليس كالمتعارف
    عليها عندنا في السودان كـــــــالهدندوة والبني هلبه والجعليين وغيرهم ، بمعني آخر ، هم سلالات
    ترهاقا وبعانخي النوبي الذين حكموا أرض النوبة ، أرض وادي النيل ، اللذين جاء ذكرهما في التوراة
    وهم من ذرية يعقوب عليه السلام وقطنوا مصر وشمال السودان ، ودخلت العروبة مصر بعد إتفاقية
    البقط مع عبد الله بن أبي السرح سنة 651 ه وبين مملكة المقرة الدولة المسيحية التي يحكمها
    ( كالديرات ) ، أو بمعني أدق ، دخل الإسلام بلاد مصر في عهد بن أبي سرح وعمرو بن العاص .
    .................................................................................................................
    الجز الأخير لاحقاً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-03-2018, 10:48 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)


    آخر المقال:
    ........................................................................................................................................
    تبلغ مساحة المثلث حوالي : 20.580 ك م ، وتقع غرب البحر الأحمر موازاة الساحل وبها موارد طبيعية ومعدنية وتع
    أرض خصبة ، ونقطة الخلاف في تبعيتها السيادية وليس الموارد الطبيعية .
    تمصير المثلث بغرض الإيعاز والإعتراف الشعبي من قبل مصر بأنها مصرية لا تقبل التفاوض وذلك من المبالغ
    المرصودة للبني التحتية من كهرباء ومياه وطرق وجسور ومنح الجنسية المصرية ومعمار لأكثر من مليار دولار ، إلاَّ أنَّ
    التركيبة السكانية المجتمعية من حيث العادات والتقاليد والأعراف تكذب المقولات بأنها مصراوية بل تؤكد بأنها سودانوية،
    وأنَّ ما تقوم به جمعية ( تكافل وكرامة ) المصرية ما هي إلاَّ محاولات فاشلة لإضعاف وإستدراج المواطن المثلثي حال
    قيام إنتخابات أو إستفتاء شعبي للتصويت لصالح مصر .
    تتجه الحكومة السودانية لحل هذا الإشكال إلي أحد ثلاث سبل :
    1 – الإعتراف بحدود 1899 م وإتفاقية الحكم الثنائي وتبعية المثلث للسيادة والإدارة السودانية شمال خط 22 ْ شمال من
    الحدود المشتركة .
    2 – جعلها منطقة تكامل لحفظ العلاقات ( الإستثنائية ) بين البلدين .
    3 – التحكيم الدولي والرجوع للوثاق الدولية بالهيئة العامة للأمم المتحدة بنيويورك .
    ملحوظة :
    مصطلح العلاقات الأزلية جاء من واقعية تأريخ أرض وادي النيل الزمان والمكان والسكان .
    بينما تتجه الحكومة المصرية في هذا الجانب لإحدي ثلاث :
    1- عدم الإعتراف بتبعية المثلث للسيادة والأراضي السودانية بالرجوع لإتفاقية : 1902 م ، في ترسيم الحدود .
    2- تمصير المثلث ومنح الجنسية المصرية وأعمال البني التحتية للتمهيد نحو تمصيرها حال قيام إنتخابات أو إستفتاء شعبي
    أو تحكيم دولي أو ما شابه .
    3- لن تذهب الحكومة المصرية للتحكيم الدولي للبت في قضية المثلث بإعتبارها لا تحتاج إلي تدويل لأنها – حسب
    رأيهم – مصرية ، وعلي الجانب السوداني فعل ما يشاء .
    أن تظل مشكلة حلايب في نظر المجتمع الدولي قائمة خير من أنْ تُحل وذلك لذريعة التدخل الدولي السالب حال نشوب
    أو تأزم للموقف بين البلدين بإعتبارها وسيلة ضغط أو قنبلة موقوتة يمكن من خلالها التضييق علي الحكومة السودانية ذات
    المرجعية الإسلامية المخالفة – في نظر المجتمع الدولي والأميركي خاصة – أو تغير حكومة الخرطوم نهجها أو إسقاطها
    عن طريق خلق مشكلات وتضخيمها وعلي الجانب المصري لعب ذلك الدور بالوكالة أو بالأصالة كما حدث في عزل
    الرئيس / محمد مرسي لأن الغرب خاصة لا تتماشي فكرته مع الأنظمة الإسلامية خصوصاً ظهور الحركات لإسلامية
    المختلفة المسميات وإنتهاجها نهجاً مغايراً في العمل الإسلامي المنظم ، وهو الخط الذي لم ولن تقبله مصر ولا شعبها ذو
    الأيدلوجيات التي تبحث عن نظام دولة بعيداً عن الدين الإخواني في المحيط الإقليمي فضلاً عن أنه لا يتماشي مع التركيبة
    السكانية .وفيما تبحث مصر وشعبها لتعزيز علاقاتها مع الدول الكبري خصوصاً روسيا في السياسة الجديدة لها ، كما أنَّ
    جارتها إسرائيل ذات الكامب ديفيد : 1979 م ، وإتفاقية السلام الموقعة بين البلدين لن تسمح لدول الجوار ولا أميركا
    المساس بأمن إسرائيل وحال ذاك ينظر للمعادلة الدولية نحو السودان أن تظل مصر والسودان في هذه القنبلة الموقوتة
    للمصالح والأطماع في دول المنبع والإستفادة من الموارد الطبيعية التي تزخر بها السودان ، وفي الجانب المصري تحديداً
    لا يستبعد أن تكون منطقة تكامل وهو ما يخرج – تقريباً - من التركيبة السودانية التي لا تعترف إلا بالسيادة السودانية علي
    أراضيها إرجاعاً لإتفاقية : 1899 م .
    إنَّ تفويت الفرصة علي المتآمرين علي البلدين وزعزعة الأمن والإستقرار بخلق وزرع تلك القنبلة الموقوتة لهو ما يمثل
    طموحهما وطموح شعبيهما وهو أقرب الحلول في إنتهاء الأزمة وجعلها تتبع لوادي النيل إصطلاحاً لما له الأثر في تقبل
    لأمر من الجانبين علماً بأنَّ المنطقة يرجع تأريخها إلي ما قبل صناعة الدول من أزلية المكان والزمان والإنسان .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-03-2018, 10:29 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    مصادلر دبلوماسية: مصر اقترحت على السودان إدارة مشتركة في حلايب.
    سودان تربيون:
    الخرطوم 16 مارس 2018 نقل موقع ( افريكا انتليجنس) ، عن مصادر دبلوماسية ان الرئيس السوداني عمر
    البشير قبِل مقترحاً أبلغه به (مدير المخابرات) المصري قبل ايام يقضي بإخضاع مثلث حلايب المتنازع عليه
    لأدارة مشتركة بين البلدين !!!!!!!!!!!!!!!
    ...........................................................................................................................
    وتتنازع السودان ومصر السيادة على مثلث حلايب الذي فرضت مصر سيطرتها عليه منذ العام 1995، وتقع
    المنطقة في أقصى المنطقة الشمالية الشرقية للسودان على ساحل البحر الأحمر وتسكنها قبائل البجة السودانية
    المعروفة.

    وبحسب الموقع فإن مدير المخابرات المصرية الجنرال عباس كامل أطلع الرئيس البشير على مقترح من
    القاهرة لحل نزاع البلدين حول مثلث حلايب الحدودي عبر إدارة او سيادة مشتركة بين البلدين .. وكان كامل
    قد زار لخرطوم الأسبوع الماضي وأجرى مباحثات مع مدير جهاز الأمن والمخابرات صلاح قوش ، ووزير
    الدفاع الفريق اول العوض بن عوف، ووزير الخارجية ابراهيم غندور قبل ان يلتقي البشير الأحد الأسبوع
    الماضي.

    ووفقاً لمصادر دبلوماسية فإن المبادرة التي طرحها مدير المخابرات المصرية جاءت رداً على عودة السفير
    السوداني إلى ممارسة مهامه بالقاهرة ، بعد استدعائه من قِبل حكومة بلاده لشهرين ، ما أنهى توتراً بين
    السودان ومصر بسبب سد النهضة.

    وأفادت ذات المصادر أن وكالة المخابرات الأمريكية ( سي آي إيه) ساعدت في وساطة قادت إلى تهدِئة
    العلاقات بين الخرطوم والقاهرة.. وأشارت إلى أن المسؤول المصري حمل إلى الخرطوم مقترحاً آخر
    يتعلق بجماعة الإخوان المسلمين المصرية بالسودان والتي تطالب القاهرة بتسليمهم لها.
    ......................................................................................................................
    سؤال عام
    ــــــــــــــ
    هل ظهور وكالة الإستخبارات الأمريكية ( سي آي إيه) على خط مثلث حلايب ، والإشارة للمتنازعين
    بتهدئة اللعب ، ثم تحرك عباس كامل مدير ( المخابرات ) المصرية ، واجتماعه بقوش ( الأمن)، و
    العوض ( الدفاع) والغندور( الخارجية)، ثم الرئيس ..
    هل ذلك يؤكد ما ذهبنا إليه سابقاً بأن مصر تدير علاقاتها مع السودان ( استخباراتياً ) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    أسئلة للإخوة القانونيين
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    1/ هل قبول السودان بإدارة مشتركة للمثلث ، يعطي مصر حُجة قانونية بأن ذلك اعتراف ضمني من
    السودان بأن لها حق في مثلث حلايب ؟

    2/ هل قبول السودان بإدارة مشتركة للمثلث .. يسقط حقه في التجديد السنوي لشكواه الخاصة باحتلال
    مصر لجزء من أراضيه ؟
    ...........................................................................................................................
    سؤال استخباري
    ــــــــــــــــــــــــ
    هل تنصب مصر شركاً ( استخباريا ) للسودان في حلايب ؟!؟!؟!؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2018, 04:16 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    ........................... بـالـت مِصر ! ................. فمـا بـال الإمـارات ؟ ...............................

    لندن ــ وكالات ــ قال موقع ( عربي 21 )
    إن عدداً كبيراً من جنود الجيش المصري وصلوا سِراً على متن باخرة عسكرية إلى ميناء ( مرسى تاكلاي )
    في إرتريا ، وذلك لتقديم العسكري والفني واللوجستي لقوات إرترية تنفذ عمليات ضد اهداف داخل الأراضي
    السودانية.

    وكشف المصدر ان القوات المصرية حطت رحالها في الميناء الإرتري يوم السادس من يناير الماضي، ومن
    ثم تمركز الجنود المصريون في مناطق : هنبول ، ساوا و كركبت ، لكن الأهم من ذلك ان مجموعة من
    الخبراء العسكريين قد وصلوا من الإمارات ومصر إلى إرتريا لتقديم النصح والإستشارة ، ويقيمون حالياً في
    مجمع سكني بمدينة ( بارِنتو ) الإرترية.

    وبحسب المعلومات المفصلة التي وصلت الى مكاتب عربي 21 ، فإن الدعم المصري والإمالراتي يتم تقديمه
    حالياً لإرتريا من عناصر المخابرات الإرترية إلى داخل الأراضي السودانية من اجل تنفيذ عمليات خاصة،
    وخاصة في مدينة ( كسـلا ) حيث من المفترض ان تستهدف العمليات قوات الجيش السوداني المتمركزة في
    المدينة والمنتشرة في تلك المناطق ، إضافة إلى تنفيذ عمليات اغتيال تستهدف قيادات المعارضة الإرترية ،
    التي تتواجد داخل الأراضي السودانية .

    وقال المصدر الذي طلب من ( عربي 21 ) عدم الكشف عن هويته ، ان الخبراء العسكريين المصريين و
    الإماراتيين يبلغ عددهم 15 خبيراً ق، قاموا بنصب أجهزة مراقبة على الحدود مع اثيوبيا والسودان، كما نشرت
    القوة المصرية منظومة صواريخ على جبل حامد المقابل للسودان ، وجبل مهكلاي المحاذي لأثيوبيا.

    وتشير المعلومات إلى ان المخابرات الإرترية اجتمعت مع عدد من عناصر قبيلة ( الرشايدة ) التي تقطن على
    الحدود السودانية الإرترية والمنطقة المحاذية للبحر الأحمر ، وقامت بتزويدهم بالسلاح ، فيما يقول المصدر
    ان قبيلة الرشايدة ينقسم وجودها وولاؤها بين السودان وإرتريا ، فيما يسعى عدد كبير من أبناء هذه القبيلة الى
    تحقيق مصالحهم المادية من جراء هذه الخلافات ، وتحقيق مكاسب مادية من التوتر الحاصل في المنطقة.

    يشار إلى ان السودان أصدر قرراً مطلع العام الجاري بإغلاق جميع المعابر الحدودية مع ارتريا ، استناداً الى
    مرسوم جمهوري بإعلان حالة الطواريء في الولاية.
    ..............................................................
    الراية القطرية الأحد 15 ابريل 2018 م. العدد 13126
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2018, 01:16 PM

Biraima M Adam
<aBiraima M Adam
تاريخ التسجيل: 05-07-2005
مجموع المشاركات: 11552

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)


    Quote: طيل اكلوا ناقه سيدنا صالح

    الزبير .. أختشي .. !

    ------------------
    شكراً الأخ محمد فضل الله .. بوست رائع ..

    بريمة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2018, 06:26 PM

محمد أبوالعزائم أبوالريش
<aمحمد أبوالعزائم أبوالريش
تاريخ التسجيل: 30-08-2006
مجموع المشاركات: 12987

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: Biraima M Adam)


    ما عارف البوست ده ليه ما شفناهو قبل كده ...

    شكراً سعادتك ...

    و ......

    متابعين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2018, 07:27 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد أبوالعزائم أبوالريش)

    .
    لك التقدير اخي بريمه
    .
    عارفك ما بتدور الحقارة

    كامِل الود
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2018, 07:30 AM

محمد فضل الله المكى
<aمحمد فضل الله المكى
تاريخ التسجيل: 29-03-2008
مجموع المشاركات: 4738

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ...... إلغـــاء الحريــات الأربعــة.. ( كرامـ (Re: محمد فضل الله المكى)

    .
    شيخنا وود شيخنا ابو العزايم
    لك الشكر والتقدير على المرور، وفيه تحفيز على المواصلة

    كل التقدير لك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de