®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 25-09-2018, 06:01 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-09-2017, 08:16 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√

    07:16 PM September, 28 2017 سودانيز اون لاين
    دفع الله ود الأصيل-مكتبتى رابط مختصر
    ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√
    [}1{]
    ® منذ أن ساق القدر خطانا إلى هنا ،جئنا بخواطرنا متواضعة جدن . {كبليلة مباشر، و لا ضبيحة مكاشر}. لنبوحبها هنا تلقائية أنيقة في بساطتها. لنبثها هكذا علىع واهنها، دافئة و مبعثرة ؛ لكي نرى الأشياء بگلا وجهيها، رغم ما ببنها گبعد المشرقينو المغربين؛ فندير نخب كأس الرجاء من نصفها المترع ألقا ؛ فعسانا و لعلنا نقدر نفك التكشيرة و نفر البسمة على شفاه العابسين ؛ لگي نجمل للفرح ممشى، فنصنع من فسايخ معاناتنا شربات ، في جو أخواني حميم رحب و رطب، بلا حساسبات أو تشنج أو انتفاخ أوداج. لعل ذلك يگون أسوة بأديب الواقعية الفائقة/تشارلز ديگن حينما زعم أن عصارة عيون أدبه، ليست سوى ابناء شرعيين تلقائيين ، خرجوا من رحم معاناته الذاتية. (The Best Of Works Are Spontaneously Legitimate Children Of My Inner Hardshipsود الأصييييببل،،،،،

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 29-09-2017, 08:53 AM)
    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 29-09-2017, 12:28 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-09-2017, 08:21 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (2)
    http://www.wadmadani.com/vb/showthread.php؟t=50488http://www.wadmadani.com/vb/showthread.php؟t=50488
    []} خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة{[][]
    []} شيخ الشعراوي رحمه الله سألوه ذات مرة عما يجري في هذه الدنيا في زماننا هذا..حيث اختل توازنها و اشتبهت أمورها؛ و تشابهت أبقارها و تشابگت أوتارها؛ و اختلطت حبال حابلها بنبال نابلها. و تداخلت عتمات خيوطها السود بشعاعاعات خيوطها البيض فسارت ركابها خبط عشواء؛ حتى احتارت فيها أفگارنا، و اشتبهت أمورنا؛ و صرنا في حيرة من أمرنا.

    and حينما و لما عبث الناس بعذرية الطبيعة
    و ضرب الطغاة بقوانين السماء عرض كل الحوائط و سنوا لرعاياهم من دساتير الأرضما لم ينزل الله به من سلطان؛ إلى أن ظهر الفساد في البر و البحر بما كسبت أيدي الناس، و تاه منطق الأشياء ، فبيعت قيم الفضيلة بأثمان بخسة في أسواق تجارة نخاسة بكماء، حتى و لدت الأمة سيدتها من بطنها؛ و بدا أن هنالك تقارب حد التطابق في أوجه التشابه ما بين ذكور و إناث، فغدت سواعد الولدان أشد نعومة من أظافر ربات الخدور العذارى؛ و طباع النساء أحد سنانا و أخشن عنفوانا، و أشد بطشا
    و أعظم فتكاً من مخالب السباع الضارية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

29-09-2017, 12:39 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (3)
    []} فقال الشيخ: إن العلة تكاد تكون واحدة, و إن تعددت زواياها. و لعل أبرزها أن في زماننا هذا ، ظاهرة ليست بالجديدة و لكنها متجددة، ألا و هي أننا كثيراً ما نلجأ إلى إعمال قوانين اللعب في محل الجد .. و العكس صحيح تماما، أي: إعمال الجد في محل اللعب. و هذه بالذات لا بد لها أن تنفذ بكل حذافير الدقة و الحسم والصرامة.

    and و قد سقنا لذلك مثلاً: بمقاول بناء يقوم بتشييد عمارة سكنية ثم ما تلبث أن تقوم على قواعدها حتى تخر هداً من سقفها فإذا هي خاوية على عروشها و جاثمة على صدور من تحتها. فإذا همُّ القاضي بأخذ القصاص من الجاني، فلا بد أن يأتي من يتشفع له بأن لا جدوى من ملاحقته لكون الكان كان و خلاص ، خصوصاً و أن مقاولنا راجل غلبان و وراءه كومة لحم من العيال القصر؛ مما يكفل له إفلاتا سهلا من العقاب لينطلق حًراً.

    and كذلك فقد ضرب لنا الشعراوي بالمقابل مثالاً آخر بحكم لمباراة حياة أو موت في ديربي الدوري الممتاز كالهلال و المريخ أو بين برشلونة الگتلوني و الريال الملگي ، مثلا . و لنفترض أن صافرته قد انطلق منها صوت بالخطأ و لكن تم على إثره احتساب أو إلغاء هدف لأحد الغريمين اللدودين التقليديين في شباك غريمه.. و لك أن تتصور بعدها حال ذاك الحكم التعيس الذي ربما تكون أمه داعية عليه و ليس له، تخيله يتضور كالعرجون القديم بين جموع مشجعي الفريق المتظلم و هم يتنازعون أمره بينهم قذفاً بالأيدي و ركلاً بالأقدام.

    and فهل لنا أن نحلم بعد هذا بأن نتمشى ذات يوم لشم النسيم في مدائن فاضلة كما تصورها أفلاطون بخصب خياله. و الله الظاهر فعلاً المنظراتية و الفلاسفة ديل ما عندهم شغلة يقضوها؟! [][]]
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2017, 09:24 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    // أبجديات //

    (4)
    في ظل فهمك الخاص لأبجدية
    العلاقة البينية للمعطيات التالية،
    تستطيع بكل سهولة،استيعاب ما يجري
    حولك في زمان اللا اندهاش على كافة
    المستويات سواء أكانت الشخصي ، الولائية
    الاتحادية ، الإقليمية و لا حتى الدولية:-
    *******(((((+++)))))*******
    1) " الضُّبان تَبَعَ اللَّيان"
    2) " الطَّير يسقطُ حَيْثُ يُلْتقطُ الحُبُّ"
    3) " إن الطُّيورَ عَلَى أشكـــــالِها تقــعُ"
    4) " بالَتْ حِمارةٌ، ثُمًّ حِمارٌ؛ فاستبالتْ حُمًرٌأهليةٌ
    5) " البلد الما فيها تِمْساحٌ قالو: يبرطعُ فيها الورلُ"
    6)"نَجَا به لؤمُه مَنْجَى الذُّبابِ/ و حَمَته مَقَاِذيرُه أن يُنالَا"
    7)" الطَّشَـــــاشُ في بلدِ العِميْ شَوْفٌ"
    8)" آخــرُ البليـلةِ حَصٍحاص"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-10-2017, 09:33 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيثم عبد العال
    إعمال قوانين اللعب في محل الجد و إعمال قوانين الجد
    في محل اللعب هي حكمة والله وصادفت الواقع المؤلم تماماً
    حتى أن المثالين ليسا بمثالين بل حقيقة فالعمارة وقعت وحكم
    هلال مريخ كل مرة يتناوب عليه أحد طرفي اللقاء
    وينال علقة ما ينالهاش حرامي في مولد .
    ************(((+++)))************
    (5)
    شكراً جميلاً لتوقف موكبك بساحة مولدنا سعادة مستشار الأنيق/
    هيثم بن الكابتن /عبد العال سَاتِّي و على ذكر الحرامية نريد منهم فقط التحلي
    بضمير المهنة و شوية معايير أخلاقية و لو لمجرد ذر الرماد في عيون الغلابة
    بأن يراعوا ظروف ضحاياهم. و ذات مرة حدثني سائق تاكسي عراقي عن خاله
    الذي كان يمتهن السطو على البيوت في غياب أهلها ولكنه يمارسها بشرف و مروءة
    عالية كما كان يفعل اللص الظريف(أريثن لوبين ) فذات ليلة ظلماء اقتحم اللص بيتاً
    لسرقته متسللاً من نافذة المطبخو وقع نظره في العتمة على كيس يحوي مادة
    بيضاءظنها سكراً و بجانبه كسرة خبزٍ فلما غمسها فيه و ذاقها وجدها مالحة،
    ليغادر الهدف من حيثه و فوره دون أنيمسه بسوءٍ لمجرد شعوره بأن
    بينه و بين أهل الدار نشأت خوة"و عِشْرَة و خلاس بقتْ
    (عيش و ملح) كفيلة بأن حرمت عليه خراب بيتهم.
    ..................................................
    و عندما ترك أستاذ جامعي سويدي حقيبته دون رقابة
    و بها لابتوب ليُسرق، الأمر الذي أحزنه بشدة لما يحوي
    من أبحاثه العلمية لسنين،لكنه فوجئ بأن اللص أرسل إليه
    فلاش ميموري يحتوي على الأبحاث و المحاضرات المفقودة!!
    ..................................... ................
    و أحداث قصة أخرى جرت بألمانيا عندما اقتحم لص بيتا ً
    من أجل سرقته، ليجد بداخلة جليسة أطفال أرغمها على السكوت
    مستخدماً سلاحه الأبيض، لكنه انسحب من فوره على إثر رؤيته
    طفلين هناك يعرضان عليه مصروف جيبهما حتي لا يؤذيهما،
    الأمر الذي أخجله من نفسة وكان رادعاً
    له دون ارتكاب ما كان ينوي عليه.
    ...........................................

    تخريمات سريعة:
    و في سوق مولدنا النبوي الشريف
    وقف الجمهور مشدوهاً و هم يبحلقون
    في وجوه بعضهم بعضاً. لعلهم يمسكون
    بتلابيب لص كان سرق أحلامهم البريئة!!
    ***
    بينما كان مجنون يوقف من بين المارة
    كل فتاة طالباً منها قبلة الحياة.. و كأنه لا
    يخشى في ذلك لومة لإدراكه بوعيه الباطن ،
    ألا حياة أصلاً لمن ينادي!!
    ***
    و بتفاؤل متناهٍ ينجح سائق الحافلة الضرير
    في شق طريقه عبر نفق مظلم، بينما يفسح له
    شيخ كسيح و قد علا صراخ ركابه من الصم و البكم .
    أمام دهشة و تصفيق المارة و هم فاقدون تماماً لأكفهم
    و قد بُتّرت أذرعهم و أيديهم إلى المرافق!!
    .....................................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

02-10-2017, 11:10 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (6)
    (اللي ما عندوشي ما يلزموشي)
    @ تقدم رجلان لخطبة فتاة ، أحدهما شابٌّ ناشئٌ
    في طاعة الله، و لكنه معدم ٌتماماً لامن (عادم فرطاق البصلة).
    بينما الآخر ذو مالٍ و سعةٍ وجاهٍ ؛ و لكن لا دين له و لا خلق . فاحتار
    أهلها بين أمريهما.. و لكن بعد تضريب أخماسهم بأسداسهم يبدو أن لعابهم
    سال و جرى وراء عرض الدنيا ليقع اختيارهم بطبيعة الحال على صاحب اليد
    الطولى (قالوا يا زول أحسن أول حاجة نكسب الترطيبة.. و بعدينك الهدايةُ من الله
    و هي ملحوقةٌ . فخلينا من شيخنا المُطَوَّع إن شاء الله يمش يعيش مع الطبيعة ، بحيث
    يتعشى بشوية رشوشة من(دفرنش )النملة مكشنة ببصلة كلاب ، وينتنتح بي تلاتة (كيزان)
    موية حفاير؛ ثم يحلي بشاء حليب مدنكل بي لبن العُشَر). فلما عاتبهم الناس برروها بزعمهم
    أن عسى الله أن يعين ابنتهم لتأخذ بيده إلى سبيل الهُدَى و الرشاد. و لعلهم نسوا أو تناسو
    وعد المولى عز وجل بأن يضمن لكل فقير الغِنَى، إذا ما تزوج (وَ أَنكِحُوا الأَيَامَى مِنْكُمْ
    وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ). و قد ورد
    عن النبي صلى الله عليه و سلم قوله "ثلاثة حق على الله تعالى عونهم:
    المجاهد في سبيل الله و المكاتب الذي يريد الأداء
    و الناكح الذي يريد العفاف)
    ....................
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-10-2017, 06:30 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    [}7{]
    المشاركة الأصلية كتبت
    بواسطة الصادق مشاهدة المشاركة:
    [} ود الأصيل يا عابر سبيل ،ادخل على ذوقگ {]
    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ؛
    تحياتي للجميع ؛ يسرني أن أقدم هذا الموضوع للتجديد وللإستفادة من أفكار بعضنا البعض . وهو أن كل عضو يدخل للمنتدى يسجل حضوره بحديث نبوي او اية قرانية او دعاء أو حكمة أو بطاقة أو بيت شعر او نكتة او قصة قصيرة ... الخ من اوجة الثقافة والفن من الاخر كده بمزاجك ادخل أتمنى المشاركة من الجميع ؛
    ٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪(((and)))٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪٪

    ® يا جماعة ألحقونا بي (ست ودع ترمي الودع) و لا مفسرين أضغاث أحلام ، ممن هم قد للرؤيا يعبرون و لعلهم يفكوا لينا طلاسم البيحصل. دا موش عارف توارد خواطر و لا كان تناسخ أرواح البوستن دا منزل منذ تاريخ:3/5/2010. و فيه دعوة لي أنا شخصياً و لكن قبل أن أتولد (قصدي أسفيرياً، طبعن عشان ما يطلع لي عظمة و لا عضولي) يبلعوني كضبتي الغبشاء دي.

    © علا بس برضك يعني أنا حأعمل الواجب و ألبي الدعوة الكريمة من أخوي الصادق ، و لو إني ماني عارفو هسي إذا كان حاضر و لا لحق أمات طه المشن يفتشن لناس بلة الغايب و لا و شيخ حامد التايب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-10-2017, 06:35 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    [}8{]
    ® فأولاً نبدأ بتوجيه صوت نداء لعودة فارع تلگ(اللمة) و صحبه ممن أثروا نار هجر البيادر على رمضاء البقاء علماً بأن" النوارس لما ترحل ما بترحل باختيارا" طال علينا فراقكم و الله يا غايبين..قدرما ننسى العلينا برضو مشتاقين .

    © صـواحب الإيثار، أيتها الـنوارس المترجـــلة عن ركب المسيرة يا من عهدناكم حضوراً قابضين على جمر البقاء معنا، قولوا لي بربكم من أغضبكم هكذا فجأةً ليزهِّدكم فينا فتهجروا رضابنا عورةً مكشوفةً للفرجةً في بيادر واقعةٍ خارج التقويم الزمني لناموس الحياة! لتعلموا أن لسان حالنا ليس منكم بأمثلٍ. و لكننا آثرنا صراع البقاء هنا على النفاد بجلودنا.

    and ذلك ، لعلمنا أننا ما امتطينا صهوة العمر إلا لينفد منا إن عاجلاً أم آجلاً، و لم نر منه إلا ما يسمح به ثقب بابٍ من شرفةٍ لا تطل إلا على خرابٍ!

    ∆ نموت يومياً ألف ميتة قهراً و ضجراً و سوء كيلةٍ. لكأننا قطيع ضباعٍ يسوقنا سرب صقورٍ لا تحسن وأد الوقت و نهش عظام وطننا و هي رميمٌ. حشرت كرامتنا في قماقمَ فارغةٍ إلا من نزعةٍ صلفٍ و غرورٍ، و جلد ذاتٍ و سب دهرٍ و لعن عشيرٍ، و طعنٍ زنديقٍ حقيرٍ في أسفل علات الوجود! تظل رقابنا موثوقةً على مقاصل الإعدام رجماً حتى آخر حجرٍ ؛

    ¶ و مشدودةٌ أحاسيسنا على سگة وتر بأوهن من خيط العنكبوت. أعداؤنا محصّنة قراهم ضدنا و بأسنا شديدٌ بيننا، فيما نوثّق للعالم فراغ كنانتنا من قنا، و يباب جعبتنا من أي شيء ذا قيمة مضافةٍ ليُقتنى!

    ¶ و لسنا أهلاً لنمارس حقاً لحياةٍ فوق الأرض أو حتى تحتها! إذ غدا شعارنا أن عض قلبي و إياك ، و حذار ثم حذار لا تقربنًّ رغيفي)!

    ¶ همومنا لا تعدوا أن تكون ما يسد رمقنا، لذا، فقدرنا لا يستحق أكثر مما نطرحه من (مخرجات البطون!

    ¶ حناجرنا باتت مكبرات أصواتٍ زاعقاتٍ، بينما تداهمنا حمم نيرانٍ صديقةٍ تلعلع في سمائنا الدنيا! و نحن لا هناك و لا هنا إن مَثَلَ جلادي شعبنا كصانع سّمٍّ زُعافٍ . هذا ، علماً بأن مصير "صانع الترياق أنه لا بدّ ذات يومٍ، ذائقه "
    **********^^^^^*********
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-10-2017, 06:40 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (9)
    //نجوت و فزت و رب الكعبة//

    ® و أما عني, شخصيا، فلقد نجوت كثيراً لأعيش, ككلبٍ بسبع أرواحٍ ، فقط ، لأن طلق عيار نارياً عشوائياً كثيراً ما مر قريباٌ جداً من شحمة أذني ، أو من تحت فخذي ، أو فوق ذراعي، دون أن يستقر في تمرة خافقي . كما لم يَشُجّني جلمود صخرٍ طائشٌ حط السيل من علٍ ، على فاخورتي.

    @ و نجوت أيضا، لأن سائق ناقلة جند تنبه ذات وخذة ضمير أفعى، و في آخر لحظة، لوجود رضيع يئن بين مؤخرة مجنزرته و بين جدار فصلٍ عنصريٍّ عازلٍ ، توشك على سحقي معه، فحقن دمي من خطر محقق؛ ليعيدني ك(تابوت موسى) إلى حجر أمي، لأجد قلبها بات فارغا، تقلب كفيها بأسوأ الفروض على جمر الخوف و الرجاء .

    ∆ فحمداً كثيرا ، لمن لا يحمد على مكروهٍ أبداً سواه: إذ كم مرة يموت أحدنا و لم يتنبه. و كلما مات أحدنا و تنبه ، كلما استأنف التهام الحياة كحبة خوخ مخستكة، أو كتمرة (دفيق) ساقطة. فلا وقت طويلاً لخوف من مجهول، مادامت الدنيا، و هي أنثى، مشغولة عن الموت بتجديد صباها و فجورها و تقواها، و على مرأى من المحرومين في الأرض،،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-10-2017, 06:45 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    {10}® حب عذري، و لگن... إنما ينجب أطفالا π√® عندما تثور السماء بغضبة الهبباي؛ فترتعد فرائصها بمشاعر جياشة حد الارتباگ، لتعربد بشموخ گبريائها و يعتمل الفضاء بزوابع رعدية مگبوتة؛ و تتراشق إحتمالاتها ببوارق أمل جديرة لتخترق عتمة الظلام عبر الوهاد من أضيق الشقوق ؛ ثم تعززه بأن تذرف دمعا سخينا هميلا، ليهطل مزنا مدرارا ، و على بيادر الأرض بردا و سلاما; ©>ثم تقابل حقول الحنطة و مروج الزهر گل هذا السخاء الرباني، فاردة ذراعيها بحنو خرافي؛ فتعتصر أحشاء بطاحها فرحا {يجمل للحزن ممشى} [email protected] يمتص الثرى صفعات هوج رياح الثريا بگل أريحية و هدوء، ليهدئ من روعها ، فيگفگف من تهور عنفوانها، فيربت على گتفيها، و يمسح {دمعة الحزن التي تسگبها فوق ذراعيها} ، و{ بمنتهى الريد و مبتداه}، في رقة حانية بالغة؛ فيصير منظر الثريا ساحرا و هي تلثم ثغر الثرى ، و تحتضن تلگ الرضاب الممتدة شاسعا و القفار المترامية واسعا بحلة زاهية سابلة خضراء.and> فيا له من مشهد يشبه إلى حد كبير حال المتيمين عشقا مفتوقا حديثا و لتوه ؛ فقط مع فارق أنه ، إنما يغرس بذورا ، لينجب أطفالا، حينما يتعلق الأمر بتوق السماء لتمرغ أرنبة أنفها بزعفران تراب أديم التراب.تفريعة و تگية خط:¶> عبر عز من قائل عن ذاگ المشهد بتعبير قرآني سهل ممتنع، حين قال: " و السماء ذات الرجع و الأرض ذات الصدع".¶> مع تحياتي لصاحب الإيحاء لقدح ذهننا دوما، بفيوض من الخواطر الدافئة المعگوسة و مبعثرة على عواهنها هگذا، مقام حضرة صاحب السمو العاطفي الجياش أخينا/ الياقوت عبدالعظيم ،،،،® لم گلما أوغلت في عينيگ يغتالني ظمؤ السنين؟!π√

    (عدل بواسطة دفع الله ود الأصيل on 07-10-2017, 01:59 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-10-2017, 08:13 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (11)
    ® لدى بصيص الأمل قدرةٌ للنفاذ من أضيق الشقوقπ√

    [} ففي ذات ليلة قمراء.حمل صياد شباكه و سار إلى النهر، و لدى وصوله تعثرت قدمه ب(صرة) مُلقلاة على الشاطئ.. كانت عبارة عن (مخلاةٍ) بداخلها (جرَّة) مُلئت بحجارة صغيرة حسبها من صلصال، فحمل اللقيطة و وضع متاعه جانبا، و جلس ينتظر بزوغ الفجر ليبدأ عمله.

    © حمل المخلاة بتثاقلٍ و أخذ منها حجراً و قدف به في النهر، ثم وجدها لعبةً و ملهاةً لقتل الوقت و كسر الملل بأن جعل يلفم الموج حجراً تلو الآخر ، ليتسلى بدوائر الماء و هي تنداح كلما لامستها رمية هكذا و هو يعدها .. اثنان.. ثلاثة إلى تيعة و تيعون.

    @ ثم بعد انقشاع آخر خيط أسود أمام أول خيط أبيض من الفجر ، أرسلت الشمس بشعاع بدد العتمة و أضاء الأفق. كاد الصياد يفرغ كل ما بجعبته من أحجار ماعدا حجراً واحداً بقي في كفه، و حين تمعنه سال لعابه هدراً، إذ رأي حجراً كريماً يتلاصف بين أصابعهً!

    ∆ يا إلهي, لقد أمضيت ليلتي أُلقم هذا النهر بثروةً طائلة من الماس الخالص و جواهر الدر النفيس.و لم يبق لي منها سوى قطعة واحدة!! راح يقلبها بين أصابعه كباسط كفيه إلى الماء و ما هو ببالغه ، أو گفقاقيع الصابون تتبخر في الهواء.

    ∆ صار يندب حظه و يقرع سن الندامة تحسراً على لبن مراق في لحظة كانت تكون فارقة في رحلة عمره.. و لكن حمداً لله أنّه ما تزال بحوزته ماسة واحدة فقط. و لولا انبلاج الصباح لكاد يلقي بها أيضاً في لجة الماء فلا يلقي لها بالاً.

    ¶ و لعل حتى هذا يعد، على قلته ، قيراطاً من قنطار توفيق لا يُلقَّاه إلا ذو حظ عظيم.. و أما التعساء فكأنما يعقب ليلهم فجرٌ لا يرون فيه من الديك إلا رأسه.

    ¶ و هكذا ، كم من أناس يرمون بعرض الحائط
    كلّ ماسات الحياة و كأنها في نظر الغافلين كخاتم من التبر قد دُسَّ في كومة من التبن.

    بل الحياة الدنيا كنز عظيم و دفين و هي مطية الآخرة..و لكننا يا للحسرة نستخف بشأنها فندع فرصها تتفلت من أيدينا دون أن نتذوق عسيلتها أو ندرك كنهها; أو نسبر غور أسرارها،و ما خفي منها كان أعظم. فليس مهماً أبداً مقدار ما ذهب من كتف شاة أمسنا..

    ¶ فلو بقي لنا و قت لشهقة نفسٍ واحدة فقط من حاضرنا أو غدنا؛ فما المانع أثناءها أن شيئاً ما يمكن أن يحدث؟! أن شيئاً ما يمكن إنجازه؟! فسيلةً ما يمكن أن تُغرس؟! أو ومضةً ما يكمن أن تنير الدرب لمن يخلفنا؛ بدلاً من إصرارٍ عقيم على لعن الظلام.. فالبحث عن سر الوجود بحد ذاته كنز لا يفنى ..و وقت لا يأتي متأخراً أبداً.. حتى لا يدع أحدنا سلامة من بدنهنهباً لقشعريرة اليأس؛

    ¶ و لكن، بسبب فشلنا، و طوق ظلام نطبق أجفانه بأيدينا على أبصارنا بناءً على قراءة (مقلوبة) لفرضية أن الحياة ليست سوى دقائـــق و ثـــوانٍ و أن طيب الذكـــر فيها للإنسان عمــر ثانٍ ؛و من يلجم راحلته و يقطع سيره عند عقبة كؤود كهذه، إنما يلقي بسلاحه عند أقدام الهزيمة.

    ¶ و يكأنما يحرم ناظريه من متعة عظيمة باحتمال رؤيته بصيص أمل جديد يوشك أن يبزغ دوماً و مع إشراق كل صباح في نهاية نفقٍ مظلمٍ.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-10-2017, 08:11 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (12)

    ®القرارات الصائبة وليدة سلاسل من الهزائم المجلجلةπ√

    [} ربما فاتني بالأمس التذكير بأنه إن كانت القرارات الصائبة وليدة طبيعية و ابنة شرعية لتراكم التجارب، فإن علينا ألا ننسى
    رد الفضل في صقل ذاك الركام من التجارب إلى أهله ، بأن نقول:
    - لا بد للتجارب كي تنضج ، من سلسلة من الهزائم المجلجلة و القرارات المتعجلة الطائشة،د و غير الحسوبة بدقة گافية.

    © و لكن إن كان لابد من أضافة المزيد و لكن على عجالة ، فمما راق لي قول أحدهم و لعله مسطول كلما مررت به وجدته يضحك مفهقها ؛ و كلماً سألته متطفلاً: "أضحك الله سنك؟"
    يا رجل ، يجاوبني بلا مبالاة:" لم أجد سواي أحداً لأحكي له قفشاتي. "و في ذات مرة وجدته قد زود عيار القهقهة لدرجة أن انتزع مني عنوةً و اقتداراً، ابتسامةً عصيةً غبشاءَ باهتةً، رغم أنه لا قساوة منظره و لا سوء أوضاعنا السائدة يدع مجالا لفگ التگشيرة أو فر البسمة علو محيا أحدنا، ثم عاودت سؤاله:ما الجديد، فقال: "دي نگتة سمعتها مني لأول مرة".
    …………………….
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2017, 08:23 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (13)
    [} بين ما أصبو إليه، و ما تستوعبه ظروفي {]

    ® يؤسفنا القول: إن جل مشكلاتنا الشخصية عادةً ما تقع بسبب الفجوة الضبابية الوسطى الفاصلة بين : ما أصبو إليه أنا ، و ما تستوعبه ظروفي العابسة؛ و أيضا بين ما أرمي إليه و بين ما يفهم من هم حولي بگل مگان( خلق تخطئ ، إذا ما جئت في استفهامهم بمن) و بالعودة إلى جدلية البيضة و الدجاجة نجد مثلاً ، من يقول: " إن المرأة كالنبيز المعتق، كلما مضى زمانه تعتقت و كلما غلى ثمنه عند مرتادي الحانة، بينما يذهب ريحها و يتضاءل ثمنها عند من يعاقرها ليل نهار"' .

    © لكنها على أية حالٍ رقمٌ صعبٌ لا غنى عن وجوده ، و لو لم تكن كذلك لما توجها الخالق جل شأنه ملكةً جمالٍ بين حوره العين يكافئ بها عباده المؤمنين .

    @: فكل بطلٍ عظيمٍ تحكي تفاصيله أنثى و لا أروع. و بالمقابل فإن كل أنثى باهته لا بد أن يتسبب في إيلامها بغلٌ أحمق .

    ∆ ثم أليس من التناقض أن يود كل عجوزٍ مُتَصابٍ أن يُعمَّر فوق ألف سنةٍ (و ما هو بمزحزحه من العذاب أن يُعمَّر) ثم رغم ذلك لا أحد يرغب في أن يهرم أبداً.

    ¶ و أخيراً لنتذكر دوماً، أن ليس كك سقوط نهاية، و إلا لما كانت زخات الندى من رحم غيث المطر أحلى قُبلة صباحية تتوخى قرب نزولها وجنات الزهر و لا شك في أن المسافة الفاصلة بين الحلم و الواقع مجرد دعاء صادق
    ........((((+++))))..........
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2017, 02:03 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ® في خاطري أشياء ٌعالقةٌ من بواقي حتَّىπ√

    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة/ بنت الرفاعي:
    لكَ التحية أخي ود الأصيل و أنت عابر سبيل ،
    من المتابعين لما تخطه بيمبنگ.مع كل التقدير والإحترام لك.
    علِّمي نفسك ما تندهشي صدِّقي كل الما معقول!!
    -----------------------
    سأبقى ماحييت بدار دنيا .. رفيقاً لا يخون ولا يجافي
    وأحفظ عهدكم في عمق قلبي .. ويروي ودكم نظم القوافي
    و يبقى دائماً هناك وإن (مرام) لتحقيقه.
    ---------------------------------------
    (14)
    ® ...و لا يزال في خاطري أشياء عالقة من حتى، إذا جاء بي الدرب ذات يوم قرب جدار الزمان لأقِفَنَّ هناك، أناجيه و أحمِّله قصاصاتٍ مبعثرةً من رسائلي إلى كافة المعنيين و غير المعنيين بالأمر:
    ¶ و أبدأهم بنفسي قائلاً: أريد لحظة إنفعال، لحظة أمل ، لحظة اندهاش،لحظة إكتشاف، لحظة وقوف على جديد، أريد لحظةً تضيف فواصل لحياتى المزدحمة بنقاط الوقوف و التفتيش، إن حياتى من أجل أكل و عيش فقط ، لا تعنى شيئاً أكثر من عناء التخلص من فوائض (مُخْرَجات) البطون ،لمجرد الاستمرار عائشين. كما في حجوة "مسمار العم جحا":إذ كان يزعم أن له داراً مغصوبةً و لم يبق له منها سوى مسمار ظل محتفظاً به و ينتظر دورة الأيام حاملة إليه ضالته ليضع مسماره في خرمه القديم..
    ............
    © ...و للآخر أقول: إن الكون فسيح، و أرض الله واسعة ؛ فرص السعي لكل ما هو حميد و مفيد طاقة حيوية و متجددة بلا حدود، فلماذا نسجن نفوسنا في قمقم أضيق ذرعاً من شق ضب، نعض على الأنامل من الغيظ، أو نحك جلودنا بحثاً عن لذة أو نطوي ضلوعنا على ثأر، أو نثرثر لمجرد طرد عفن الخلوف عن خشومنا جراء هدير صمتنا الصاخب.. إذاً فلماذا نسلم رقابنا عبيداً لآلية الروتين و أمهاتنا قد ولدننا أحراراً. إن نفوسنا المطمئنة ، أو حتى تلك المتململة والأمارة بالسوء، لهي المعاقل المثلى لمغبَّة الثوران و هَبَّة التغيير ؛ و إن ترويضها هو المنطلق لتدبر أمورنا في كل شيء؛ ليس بشقشقة الشعارات و لا بطنطنة الهتافات مع زقزقة العصافير، فليوطنن كلٌّ منا نفسه و لنقاوم ما نحبُّ و نرضى. و لنمارس ما نكره.. وتلك هي قمة الذكاء الاجتماعي.

    @ ذلك لأن القشة في لجة الماء يسوقها التيار، و الغصن على الشجر تهزه الريح .عدا ابن آدم وحده هو الذي تحركه الإرادة بقوة دفع رباعي ذاتية العزم ؛ تحثها نوبات وخز الضمير. لكون موات الضمير ربما مستبعدٌ ؛ و لكنه ليس مستحيلاً ؛ و لعله حين يخيل إليك أن رأيت أن ياب ضميرك بارزةً ذات يومٍ ، فلا يغرنك أنها ابتسامة الرضا؛ و إنما في واقع الأمر قد يكون قد مات كمداً و هو غير راض عنك. إذاً، فلا تهدر دموعك سُدىً، حيث إن لا شيء يستحق منا عناء البكاء، بشق الجيوب و لطم الخدود: فلا فقرنا و لا فشلنا و لا تخلفنا ولا مرضنا.. فكلها أمور عارضات تغدو و تروح .

    ∆ و إنما الخطيئة التي توجب قرع سن الندامة ،هي و بلا منازع: شُقَّة البعد عن ربنا؛ و إنما الهجرة التي ينبغي أن تُشدَّ إليها الرحال.هي هجرنا للمعاصي مرةً واحدة و إلى أبد الآبدين!!!

    كن كصندلة ٍ ، تعطر فأس قاطعها
    كن وردةً ، عطرها حتى لسارقها
    لا دمنةً ، خبثها حتى لساقيها
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2017, 06:26 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    (15)
    (] نَسَبُّ حَمِيرَنا و الخِزْيُ فينا
    ... و ما لحميرنا خزيٌ سِوانا !!![)

    ® ...كثيراً ما نسمع أحدهم و قد فقد أعصابه و خرج عن طوره و هو يلفظ في وجه صاحبه بأقذع شتيمة من على طرف لسانه: " يا حيْوان"!! . و لكن لو أننا عقدنا مقاربة بسيطة و بمنطق علمي بين سلوك أي دابة و راكبها، لفوجئنا بأنها و للأسف مقارنةٌ ضيزى و غير متكافئة، و لگن لصالح من ، أو بالأحرى ( ما)؟!؛

    @ و الأحرى و المؤسف، أنك تجد قصب السبق فيها راجحاً بكفة الدواب ، و هي تسجل تفوقاً ملحوظاً على حساب كثير من الناس (و كثير حق عليه العذاب)، على الأقل من حيث قدرة التحكم في شهويتي البطن و الفرج. و لكي لا نطلق الكلام على عواهنه، دعونا نضرب لذلك أمثلة حية من أرشيف الحياة:-

    © انظر إلى رجل (أشعب أغبر) يتعشى؛ ثم يخرج يتمشَّى لزوم تجنب عسر الهضم و التخمة.. فإذا صادفه من يدعوه إلى وليمة، بها من العضات ما تلذ به الأعبن و تستطيبه النفوس و تتشكل منه الموائد.. فيروح أخينا تاني يدبها و يزدرد مجدداً من تلال المأكولات الحادقة منه و المحلاة. و يعب من عينات الشراب العذب منها و الغازي و ربما (الروحي) ، و ينسى أن سبب. خروجه كان أصلاً للتخلص من زوائد بطنه ، لا أن يحملها مما لا تطيق أثقالاً مع أثقالها.

    ∆ و أما البهائم و الهوام فإذا تناولت علفها حتى شبعت، أو وردت حوضها حتى ارتوت كان بعدئذٍ العلف و الشراب ربما أبغض الحلال إلى نفسها. و لو ضُربت بالكرابيج لما زادت على مقاس بطنها و لو شربة ماء؛ و لما دنت منه قيد أنملة.

    ¶ استمع إلى قول عز من قائل :{وَ كَأَيِّن مِّن دَآبَّةٍ لاَّ تَحْمِلُ رِزْقَهَا اللَّهُ يَرْزُقُهَا وَ إِيَّاكُمْ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ}. و عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ,أنه قَالَ: " لَوْ أَنَّكُمْ تَتَوَكَّلُونَ عَلَى اللَّهِ حَقَّ تَوَكُّلِهِ لَرَزَقَكُمْ كَمَا يَرْزُقُ الطَّيْرَ تَغْدُو خِمَاصًا وَ تَرُوحُ بِطَانًا " .

    and و أنت ترى الأنعام ترغى و تمرح في المروج و لا تحمل من ذلك شيئاً أكثر من سعة بطنها .. و ليست كلّ الدواب تحمل رزقها ؛ فكثير منها لا تحمل رزقاً، و مع ذلك فهي ترعى من خشاش أرض الله الواسعة، ربما لأنها لا تقدر على حمله، أو أنها
    تقدر ، و لكنها لاتفعل: فمثلاً ، الميكروب و الناموس و القمل و البراغيث كلها تتغذى على لحم الإنسان ذي الجبروت و تشرب من دمه على ضَعْفها و لا تتخذ بنكاً للدم.

    ∆ أما الحمير و البغال مثلاً فمع قدرتها على الحمل لا تحمل صرةً أو (خرتاية) على أكتافها؛ و تراها إنْ شبعت لا تدخر مؤنةً لغدٍ ، و قد تدوس بواقي حشيشها، أو قد تتبول عليه و لا تبالي ، حتى أنهم يقولون: لا يعرف ثقافة الادخار من المخلوقات إلا الإنسان و الفأر و النمل..

    ¶ و أما عن شهوة الفرج فحدث و لا حرج، إذ يكفي أن نعلم أن الله قد جعل للرجال من أنفسهم أزواجاً ليسكنوا إليهن، و سخَّر لهم من نسائهم حرثاً ليأتوا حرثهم أنى و متي شاءوا (ما لم يكنَّ على غير طهارة)..و هم يبتغون في ذلك إلى جانب انجاب الولد، كذلكً قضاء الوطر و إعفاف النفس و الزوجة

    ¶ غير أن الأمر مع البهائم مختلف. فلك أن تصدق، أو لا تصدق أن الفحل لا يقرب أنثاه قط، إذا شم في صلبها رائحة ( الدُرار) أو الوحم لكونه مجبولاً على إتيانها فقط لإكثار الذرية من بهيمة الأنعام و التي بنهاية المطاف ليست إلا متاعاً لبني آدم( وَ لَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ فَهَلْ مِنْ مُدَّكِرٍ) .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 09:18 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    *{وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }.

    *{وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَاْ أُولِيْ الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }.

    (16)
    لو أن كلاً منا نظر لما عليه من تكاليف، و قارنه بما له من حقوق،
    لتبينَّا أننا في ضوء منهج الله قد نلنا مطلق العدالة. إذ لا حق بلا واجب
    و لا واجب بدون وجه حق.والله رب الخلق جميعاً، و لا أحد منهم أولى بهم
    من الله. معادةً ما يجادل ا لأنسان في حقوقه و يريدها كاملة غير منقوصة،
    فيما يسعى قصارى جهده لتقليص واجباتهقدر المستطاع ، أو نفيها بالكلية.
    لكن المؤمن المفلح ،إنما يؤدي واجباته تامةً فينال حقوقه تامةً.
    ...........
    و القصاص مكتوب على القاتل والمقتول وولي الدم معاً.
    فإذا علم القاتل أن الله قد قرر القصاص صارح رياً به أن يسلم نفسه للعدالة؛
    و لا يحق لذويه المدرارة عليه أو مناصرته بالباطل وحين يجد نفسه محاطًا بمجتمع
    مؤمن يمقت القتل فإنه يرتدع عن فعله، ولا يرغب سواه في أن يشيع هرج و لا مرج
    بين عشيرته لعلم الكل بألا حق يضيع و وراءه نظام عاد ولمن يتشدقون بأن في القصاص
    وحشية وإهدار لآدمية البشر نسألهم: وأين كنتم حين أزهقت روح بريء و أهدرت دمه
    عدواناً وظلماً؟ علماً أنرب العزة لم يشرع عقوبةً قطُّ لتقع، إنما لتمنع وقوع ما يوجبها.
    و في القصاص حقن لدماء سائر أفراد المجتمع واستحياء (استبقاء ) وعصمة
    لنفوسهم، إن وُجد بينهم قاتل لا يحترم حق الآخرين في حياة آمنة كريمة.
    كما أن فيه أيضاً حماية لهذا الفوضوي من شر نفسه؛
    لأنه سيفكر بعدها ألف مرة قبل أن يقدم على مثل فعلته.
    .................
    إذن، فالحق يريد أن يحذرنا من أن نُؤخذ بأريحية كاذبة،
    و عاطفية رعناء حمقاء و في غير محلها. وذاك هو التشريع العالي
    العادل بحيث إنك (كما تدين تدان والديان لاينسى).و في القصاص حياة ؛
    لكونه حق لكل منا و واجب عليه. و إن المتدبر لناموس الكون في واحدة من
    صوره المصغرة، متمثلة في عالمنا اليوم يجد أن توازنه محفوظ بوجود قوتين
    عظميين أو قوى عظمى بينها تضارب مصالح و صراع إرادات يجعل بعضها
    يخشى بأس بعض وكلها متربص بالآخر، و من ذاك التضارب و من هذا
    التربص تتأتى الحياة لبقية الشعوب.لأن في في اختلاف ا للصوص
    يظهر السارق و في اتفاقه قوى الشرسيكون حتما استهداف
    لدمار ضعاف الأمم. بدليل أنه لما زال بعبع الشيوعية
    (الأحمر) راحت الراسمالية تبحث لهاعن نقيض بديل
    لتجده (أخضر) في الإسلام. و بحكم منطق الأشياء فلا
    بد لكل فعل من رد فعل مكافئ له في القوة ومعاكس
    له في التجاه. وهذا ما يصنع التوازن سواء
    بين الأفراد أو الجماعات أو الأمم.
    ........
    من عدل الرحمن أن فرض لجرم كالزنا
    عقاباً مع ضرورة أن يشهده طائفة من المؤمنين
    لعلمهم يرتدعون، صونا للأعراض وحفاظاً على سلامة
    النوع نقاء الأنساب. ثم إن الذي يجترئ على حقوق الناس
    يجترئ أيضا على حقوق الله، و لذلك فمقتضى إيثار الإيمان
    هو إرضاء الله لا إرضاء الناس. وفي إنزال العقاب بالمعتدي
    خضوع لمنهج الله والذي حري بأهله أن يقدموه للناس
    كافة كأنموذج أصلح لحياة البشرة جمعاء.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2017, 06:58 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    ® هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا و َقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَ الْحِسَابَ ؛ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذلِكَ إِلَّا بِالْحَقِّ غڑ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ}
    (17)
    © لقد جعل الله الليل و النهار آيتين فمحى آية الليل و جعل آية النهار (الشمس)مبصرة و هي التي تمد كل الخلائق بالشعاع و الحرارة اللازمة ، كما أن الشمس تبخر المياه المالحة لينزل منها بعد ذلك غيثاً زلالاً عذباً فراتاً، يرتوي منه الإنسان متاعاً له و و لأنعامه، ثم ما يلي ذلك من ضرع و زرع.

    @ و الشمس هي أم لمجرة من الكواكب ، و التي يكون من دورانها حول نفسها و حول بعضها بعضاً العلم ب(عدد السنين و الحساب). و بنظرة سطحية في الشمس و القمر نقول: إن كلاهما يعطي نوراً. و لكن بنظرةً أعمق، سنجد أنفسنا بصدد شاردتين اثنتبن من حظبرة بنت عدنان: و لا بد أن نفرِّق بين (ضياءٍ) تصحبه الحرارة و الدفء ، و بين(نور) يعطي إنارة لطيفة حليمة، لا نحتاج ظلاً لنستظل من حرارته.

    [} و علميا ، نجد الحرارة لا تنشأ إلا من جسم مضيء بذاته كالشمس. أما نور القمر فمكتسب من أشعة منعكسة من من الشمس على سطحة المصقول، شأن المرآة حينما يُسلَّط عليها شعاعٌ، فهي تعكسه.{ تَبَارَك الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَآءِ بُرُوجاً وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجاً وَقَمَراً مُّنِيراً }

    [} و كلمة { ضِيَآءً } إما أن نعتبرها مفرداً مثل صام صياماً، و قام قياماً، و ضاء ضياءً. أو نعتبرها جمعاً، مثلها مثل حوض (حياض)، روض ( رياض) ، وسوط (سياط).

    [} و حين يأتي اللفظ صالحاً للجمع و للإفراد معاً، فلا بد أن يكون له عند البليغ ملحظٌ؛ لأنه يحتمل هذه المعاني كلها، و قبل معرفتنا أسرار ضوء الشمس و قبل تحليله،كنا نقول: إنه ضوء و حسب. لكن بعد تحليله إلى سبعة ألوان طيف مخزونة فيه تبينًّا لماذا يكون ضوء الشمس مثلاً أصفر صباحاً و عند الأصيل، و أبيض في الظهيرة و في رابعة النهار، ثم أحمر عند الشفق و ساعة الغروب حيث تكون الشمس في أبعد نقطة، فلا يصلنا منها سوى الضوء الأحمر، و ضوء أخضر، و ضوء أصفر، و غيرها. كما فهمنا أيضاً أن للشمس أشعة حمراء و تحت الحمراء و فوق البنفسجية و خلافها من بقية أضواء قد تشع في الكون و لا تصل إلينا.

    [} و هذا بطبيعة الحال كما ذكرنا،فضلاً عن تعدد وظائف الشمس من إضاءة و تدفئة و تبخير و تحلية لمياه البحر و حساب لدورة الزمان. إذن فهو تعدد في الألوان و الأشكال و في الوظائف أيضاً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2017, 08:04 PM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    مَعَادِنُ الرِّجَالِ
    (18)
    [} مَعَادِنُ الرِّجـالِ[}

    ® يحكى أن رجلاً ثرياً و آتاه الله الحكمة. و لكن له ابن طائش يعيش عزلةً تامةً مع أهله،فيما يصرف جل اهتمامه لشلة أصدقائه و في محاولة لرده إلى جو محيطه العائلي، طلب الوالد من ولده ذات يوم أن يتخير له ثلاثة من أعز أصفيائه على قلبه، يريد كشف معادنهم .

    # ثم حمل جوالاً مملوءاً ، ثم اصطحبه إلى ديار صحبه واحدًا تلو الآخر؛ حيث راح يعرض عليهم جميعاً أمراً جللاً مدعياً بأن في الجوال الذي بحوزته جثة لقتيل لقي حتفه على يد صديقهم فلان ابنه في لحظة غضب.

    @ و بحكم الذي بينهم، فهو يلجأ إليهم الآن في ساعة ضيق لمعاونته في مداراة جرمه. فكان رد الفعل من ثلاثتهم بمثابة صدمة مجلجلة و خيبة أمل قاسية لصاحبهم، من كان يظنهم ملائكة يمشون على الأرض مطمئنين؛ و لكن كان أمراً متوقعاً لدى أبيه. إذ تخلوا عنه جميعهم .

    © فمنهم من تمنع ، و من بادر بطردهم خارجاً من فورهم، لا بل و فيهم من وجدها فرصة نادرة لابتزاز الرجل الثري بكبوة ابنه فهدد بالوشاية بهما لدى السلطات، مالم يقبض ثمناً مجزياُ لسكوته و تستره على جريمة قتل نكراء كهذه.

    and ثم عاد الابن مع أبيه يجرجر أذيال الإحباط و الندامة و في الطريق توقف الاب عند بابجارٍ له و لا شيء يبربطه به سوى التحية التي يتبادلانها بالكاد.

    ∆ فلما عرض عليه الجوال ليتولى مداراة ما فيه تلعثم الجار و لكنه أبدى تعاونه ، على مضضٍو لما دنا و عاين الجوال ، وجده مليئاً بأموال طائلة تنازل له الأب عنها جزاءً لإحسانه وصونه لحق الجيرة. فيما تلقن الابن درساً سوف لن ينساه في باب الصداقة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2017, 08:09 PM

علي دفع الله
<aعلي دفع الله
تاريخ التسجيل: 31-08-2012
مجموع المشاركات: 4356

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    يعجبني فيك اصرارك


    برغم اني ما قريت اي شيء بس
    Up
    Up
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2017, 11:19 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: علي دفع الله)

    نان و تيب يا علي،
    ليه ما قريت أي شيء؟!
    على الأقل وين حق الأبوة
    و انا گان بالاسم ساي مفروض
    في مقام الوالد!! عمومن ممتن جدن
    لأريحية المؤازرة وجدانيا. و لو لا أنني
    موعوگ منذ أسبوع، لما انقطع حبل) الإصرار)
    على الوصال بيننا عبر منبر( ما لا منبر له).و
    ما داير أقول بعض الناس هنا عينم حارة.

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-10-2017, 11:21 AM

دفع الله ود الأصيل
<aدفع الله ود الأصيل
تاريخ التسجيل: 15-08-2017
مجموع المشاركات: 2703

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ®خــواطـــــر دافئة مبعثرة و معگوسة π√ (Re: دفع الله ود الأصيل)

    وَ إِذَآ أَرَدْنَآ أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا
    (19)
    {وَ إِذَآ أَرَدْنَآ أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُواْ فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا ±لْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً} الأمر هنا إما يكون شرعيّاً و هو موجه للمترفين ، لكنه أمر بالطاعة ، فأبوا وعصوا ففسقوا، وإما أن يكون أمراً كونياً ، كما في قوله تعالى: (وَ قَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرائيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوّاً كَبِيراً أو يكون بمعنى" أكثرنا" و ليسثمة عاقل يقول إن الأمر المراد هنا شرعياً للمترفين بالفسق . بمعنى أن يشرع الله الفسق ، و يجعله ديناً ، جل الله عما يقول الجاهلون ، و تقدس و تنزه ؛ كما قال تعالى عن ذاته العلية ( وَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءَنَا وَاللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللَّهَ لا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لا تَعْلَمُونَ).وقد أسند الفسق فيها لخصوص المترفين دون غيرهم، مع ذكر عموم الهلاك للجميع ،و ذلك لعلة على وجهين:-

    1) لأن غير المترفين تبع لهم كما قال تعالى:
    (وَقَالُواْ رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلاْ ) ،
    2) لأن بعضهم إن بغى ، وطغى ، ولم ينههم الآخرون : فإن الهلاك يعم الجميع ، كما قال تعالى:
    ....................
    ® الحق تبارك و تعالى يعطينا مثالاً حياً لعاقبة الخروج منهجه؛ و هو الخالق الرازق المنعم، والجدير بالطاعة منا و الانقياد.د؛ لا بالرَدٌّ غير اللائق وإنكار الجميل.

    © و الناس يقولون: "من يأكل لقمتي يسمع كلمتي".وهذا المنعم سبحانه لم يأخذك بتكاليفه على حين غرة .. بل في وقت استوت فيه ملكاتُكَ وقدراتُكَ، و أصبحتَ بالغاً صالحاً لحمل هذا التكليف، قبلها تركك خمسة عشر عاماً تربع في نعمه وتتمتع بخيره، فكان احرياً السمع والطاعة أمراً و نهياً؛

    @ لأنه سبحانه أوجدك من دم و أمدَّك من عُدم. والمتأمل في قضية التكليف يرى أن الحق سبحانه أمر بعضنا أن يُكلِّف بعضاً ، كما قال تعالى: و قال النبي صلى الله عليه و سلم: "مُرُوا أولادكم بالصلاة لسبع، واضربوهم عليها لعشر ".تكليف و℅إنْ كان في ظاهره من الأهل لأولادهم ،

    ∆ إلا أنه في حقيقته من الله تعالى فهو الآمر للجميع، أراد سبحانه أن يكون التكليف الأول في هذه السن من القريب المباشرّ أمام الطفل ، فأبوه هو صاحب النعمة حيث يوفر لولده لقمة عيشه و لوازم حياته، فإذا ما كلفه أبوه كان أَدْعَى إلى الانصياع و الطاعة؛

    ¶ لأن الولد في هذه السن المبكرة لا تتسع مداركه لمعرفةالمنعم الحقيقي، و هو الله تعالى.لذا أُمر الأب أن يعوّد ولده على تحمُّل التكليف و أن يعاقبه إنْ قصَّر؛ لأن الآمر بالفعل هو الذي يُعاقب على الإهمال فيه. حتى إذا بلغ الولد أشده وجب عليه التكليف الحقيقي من المنعم الأعلى في سنٍّ يكون الولد أُنْس بالتكليف و وأكثر تعوداً عليه، و بذَلك يأتي التكليف الإلهي خفيفاً على النفس مألوفاً عندها.

    and أما إن أخذتَ نِعم الله و انصرفتَ عن منهجه فطغيْتَ بالنعمة وبغيتَ فانتظر الانتقام، انتظر أَخْذه سبحانه و بأسه الذي لا يتخلف ولا يُردُّ عن القوم الظالمين. (وَ اتَّقُواْ فِتْنَةً لا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُواْ مِنكُمْ خَاصَّةً).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de