اتفاق بين اقتصاديين محسوبين على الحكومة بفشل وزارة المالية

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 00:25 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-08-2017, 11:14 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 19235

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


اتفاق بين اقتصاديين محسوبين على الحكومة بفشل وزارة المالية

    10:14 AM August, 16 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    فى اطار التداول العام حول الشان الاقتصادى وتدهور قيمة عملتنا الوطنية أمام الدولار ، اختلف الناس قديما وحديثا حول السياسات الحكومية التى تتبناها وتنفذها وزارة المالية ودورها فى استمرار الازمة التى ظل الجمهور يعانى من تداعياتها على مر السنوات دون ان تتاثر الطبقة الحاكمة ، فهى لا تعانى اساسا من ارتفاع تكاليف المعيشة ولا التزايد المستمر فى اسعار الدواء والخدمات العلاجية ، والشعب المغلوب على امره هو فقط الذى يدفع الثمن ويظل المحسوبون على الحكومة يدافعون عنها ويبررون لسياساتها ويحاولون التاكيد على ان الاوضاع الاقتصادية فى البلد ستشهد تحسنا مستمرا وهذا ما لم يلمسه الناس فى حياتهم اليومية ولم ينعكس عليهم ايجابا فى واقعهم المعاش
    ونورد اليوم كلاما لثلاثة اقتصاديين تسنم اثنان منهما دفة ادارة الاقتصاد واثارا جدلا واسعا اذ كانا وزيرين للمالية فى عهد الحكومة ، احدهما ظل لسنوات فى الكرسى المتحكم فى ايرادات ومصارف البلد وعرف عنه بانه عراب سياسة التحرير الاقتصادى ألا وهو السيد عبد الرحيم حمدى الذى يعرفه الكل ويعرفون اثار سياسته التى اتبعها ، والثانى هو الوزير الاسبق الذى جاء فى عهد أغبر وتسبب بسياسته المالية فى الكثير من المعاناة التى يعيشها الناس الان وهو السيد على محمود الاقتصادى المعروف بينما الرجل الثالث هو احد اقطاب الراسمالية فى البلد الذين لهم دور كبير ومؤثر فى العمل التجارى واستثماراته المتعددة شاهدة على ذلك وهو السيد على ابرسى الذى لايحتاج الى تعريف به .
    وادناه – بتلخيص – مانقلته صحيفة الصيحة فى تقرير لها عن تقييم هؤلاء الثلاثة للوضع الاقتصادى فى البلد وتوقعاتهم بما سيؤول اليه حال عملتنا الوطنية التى تترنح من استمرار تلقيها الضربات العنيفة من العملات الصعبة
    كتبت صحيفة الصيحة :
    انتقد وزير المالية الأسبق عبد الرحيم حمدي سياسات وزارة المالية الاقتصادية، وقطع بوصول سعر الدولار مقابل الجنيه إلى (50) جنيهاً، حال استمرار الأوضاع الاقتصادية على ما هي عليه الآن. فيما شن عضو البرلمان علي أبرسي هجوماً كبيراً على وزارة المالية وحملها مسؤولية تدهور سعر الجنيه مقابل الدولار كونها تسخر الميزانية للصرف خارج دوائر الإنتاج، بينما أكد رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بالبرلمان علي محمود أن الوضع الاقتصادي بالبلاد غير ميئوس منه، بيد أنه أقر بوجود إشكاليات اقتصادية تواجه الاقتصاد وتتطلب العمل وفق آليات مشتركة لحلها ورهن تحسن سعر الصرف للجنيه مقابل الدولار بالتوسع في إنتاج سلع الصادر.
    انتهى نقلنا عن الصحيفة.
    ونعلق بشكل بسيط على ما قيل ولأنه واضح ولا يحتاج الى تفسير فسنقصر كلامنا على ايراد نقاط من كلامهم ولن نزيد عليها عسى ان يفهم اصحاب الشان ومناصروهم ان الوضع اصبح غير محتمل ولابد من تحليهم بالشجاعة وقولهم الحق على انفسهم.
    وهذه ابرز النقاط التى نستخلصها من قول الاقتصاديين اعلاه:
    – التقصير الحكومى هو سبب تدهور سعر الجنيه،
    وبذا يسقط الادعاء المستمر عن تحميل الحصار نتيجة ما نحن فيه الان من ازمات
    – لابد من ايجاد برنامج متكامل لمعالجة الوضع الاقتصادى ،
    مما يعنى ان الحلول الجزئية التى دأبت عليها الحكومة لن تجدى نفعا
    – استمرار التدهور فى سعر الجنيه وتوالى هبوط قيمته
    وربما هذا ما يجعل الكثير من التجار يحجمون عن بيع بضائعهم وتركها فى المخازن فان اسعارها تتضاعف وهى فى مكانها
    – تسخير الموازنة للصرف خارج دوائر الانتاج
    – وجود اشكاليات تتطلب العمل وفق اليات مشتركة لحلها
    – ربط تحسن سعر الصرف بالتوسع فى انتاج سلع الصادر
    – هذه الملاحظات كافية بالنسبة لنا فهل نطمع فى التفات الحكومة لها عسى ان ينصلح الحال؟
    نشوف شنو اللى يحصل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de