هل هذا جنون أم محاولة رتق ما يمكن رتقه

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-11-2018, 00:41 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف للعام 2016-2017م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-08-2016, 09:58 PM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 07-08-2006
مجموع المشاركات: 19995

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل هذا جنون أم محاولة رتق ما يمكن رتقه

    10:58 PM August, 18 2016

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر


    سألت نفسي كسائر أهل السودان بعد انهيار مباحثات السلام ما بين الحكومة وقطاع الشمال و الحركات المسلحة الرافضة للاتفاق الدوحة عن حقيقة الصراع السياسي في السودان الوطن وهل بالفعل الصراع ما بين الأثانيات العربية والافريقية أم صراع علي السلطة فقط ؟
    حزنت وفي نفسي غبن قديم وإحباط لمسار الصراع السياسي لأهلي وما سوف يفضي اليه في النهايات أنت كانت قريبة أو بعيدة واقول و بكل ثقة أن شعب السودان لا ينظر الي هؤلاء الساسة بمنظور الوطنيين الذين يعملون من أجل بناء أوأصلاحما حدث من خلال ممارسات أقل ما استطيع القول عنها كلها تصب في عوالم الغباء والتخلف والسير في منهج شخصنة الرؤي وأتخاد الفكر الاوحد لبناء سلطة باطشة ومتمرسين خلف القائد الملهم كمناصرين دون الاهتمام بمستقبل البلاد والعباد وليس لديهم أجمعين مشروع نهضة لهذه البلاد كل فرد فيهم يسعي الي تحقيق طموحه السياسي ويري في المنصب ذروة ما يصبو اليه أن كان ذلك علي حسب الوطن وأهله أو من يدفعون ثمن هذه الصراعات دماء وتشرد
    وما ألعن أن تلد أبنا عاق يقودك الي موارد الهالك وهو لا يريد غير مبتغيي رخيص يحقق به لحظة انتصار مريضة لا تعرف الوطنية أو الانسانية قد يكون بينهم علماء ثقاة ولكن السلطة تعمي والغرض يفرض عليك ظلم الاخرين والسير في ضلال الانجاز الحزبي أو التنظيمي
    أني علي ثقة أن النظام السياسي الحاكم مشوش لأسباب عديدة أولها الازمة الاقتصادية بعد ذهاب عائدات البترول وعدم تحقيق أي مشروع اقتصادي ضخم له قيمة اقتصادية غير الصناعات التحويلية التي لا تقدم أي بلد بل ظل عباقرة الاقتصاد في السودان وهم علي سدة القرار السياسي ليس لديهم فكر أبداعي لتطوير الاداء الاقتصادي غير فرض رسوم جديدة لتحقيق فائض مادي يغطي مخصصاتهم ويحقق لهم البقاء أطول فترة في المنصب
    وفي الجانب السياسي لهذا النظام يظل صوت الكبير أي قيادة الحزب وبالتحديد الرئيس هو الأعلى والاهم وهو الذي يحدد مسار الجميع في السياسية والتعاطي اليومي مع الاحداث بالرغم من علم الاكثرية داخل أرفع سلطة في المؤتمر الوطني أن الرجل تحركه هواجس وخوف وبعض أمراض أهواء الحاكم الاله والحاكم بأمر الله نحن أن كنا جمعيا مسلمين فهنالك أقلية لا تدين بالإسلام مسيحيين وأصحاب عقائد كريمة ولا دنيويين لنا حقوق وكذلك الذين يرون في جل التجربة الاسلامية أو الاسلام هو العودة الي الماضي بلا فهم عميق لحاضرنا وواقع البشرية أجمع اليوم بالإضافة الي سياسية خلق المليشيات لحماية النظام لأسقاط دور الجيش عن المعادلة السياسية دون فهم لمكانة الجيش في هرم السلطة ومعني قومتيه
    في لحظة صدق أقول عندما كنت بالداخل أرفع صوتي بالنقد وأتحدث في كل المنابر ولكن بعد التهديد والوعيد فضلت الرحيل طلبا للسلامة أن الذي يحدث من ممارسات النظام اليوم واضح لا يريد شرحا أو دلائل لمعرفة أي فشل وصلنا وخراب أصبحت عليه أجمل حواضرنا وأي انهيار للعملة الوطنية والقيم الاخلاقية وانحطاط في قيم العمل العام أبسطها الان ينظر القضاء في قضية فساد لقيادي في الحزب الحاكم وتم أطلاق سراحه بشفاعة وزير العدل هل يعقل ذلك وكل العالم يتكلم عن عفة اليد و الشفافية ما ألعنهم وما أبغضهم لكل أهل السودان دولا أقل منا مكانة وتاريخا بل أفقر منا تعيش دون فساد وتعلن كل يوم للعالم أن الانتاج والعطاء هما الحل للمشاكل الاقتصادية لقد علمنا جيل كامل استسهال الامور والعيش علي خطف كل شيء بلا جهد أو معاناة والعيش علي الهبات والاعانات وموائد النفاق وشراء الذمم لقد أفسدوا كل شيء حتي أصبحنا نظن أن الفساد حقيقة ملازمة للساسة
    و هم في السلطة تعال معي لكي نري وبعقل مفتوح ما يجري في داخل الاحزاب المعارضة والحركات المسلحة يصيبكما هو أعمق من المرض و حالة خطيرة من القرف وخيبة الامل معا بل تقول عن من يعارضون عن أهل السودان لا أظن أنهم عن ذواتهم و من أجل أحلامهم يعارضون مع احترامي لنفر كريم يرفعون رايات وطنية يبكون حماية لشباب بلادي والنساء والضعفاء فيها ولكن لا أحد يمنحون فرصة ولا تلقي كلماتهم صدي لدي الذين هم علي مسرح الصراع والاحداث بني وطني هل من مخرج لهذه الازمة وأنتم ترون كم الفساد وعدم الالتزام بالقانون في الحكومة وكذلك هذا الاداء العجيب الغريب للمعارضة وسط حوجه ماسة لحل كنت أظن أن الصراع المسلح سوف ينهي هذا النظام البغيض ومن خلال العمل المسلح تولد قيادات لها عشق لهذا التراب وتجولت بين المعسكرات أنادي هؤلاء الثوار بأهمية النهج الوطني في طرح أطروحات للتنمية المستدامة والاهتمام بالوطن والاهل قبل الوصول الي السلطة وللسلطة رجال غير المقاتلين هم رجال الدولة وقدمت عشرات المحاضرات عن سودان الغد وسودان الاعماق والولاء للوطن
    وذلك لخوفي من الذين يسرقون الكفاح المسلح لمصالح محددة معظم المثقفين صامتون لأسباب كثيرة أولها التهديدات ولقد أضحي الصراع صراع أسلحة وأثانيات وقبائل وهنالك تساؤل كبير مع من تكون ومن أجل من تصارع نعلم علم اليقين الذي لا يتزعزع أننا مع الوطن وأهلنا هذا ما كنت أقوله لصغار المقاتلين وأصحاب القضايا في هامش المركز وداخل المؤسسات الشبابية في المركز أننا مع قضايا الوطن ومشروع نهضته لا يهم من هو صاحب المبادرة الاهم من يقدم لنا ما نصبو اليه
    هل يعلن الساسة عقلنة للصراع والبدء في وضع برنامج نهضة شاملة للسودان بالرغم مع أني حسب قناعاتي أن مشكلة السودان السياسية ليست تأكيد هوية أو ثروة أو توزيع السلطة حسب النفوذ القبلي ولكنها تمكن في الساسة أنفسهم كما ترون أننا في مازق لاالعمل المسلح حلا لقضايانا الوطنية ولا هذه المعارضة قادرة علي تحمل مسئوليات المرحلة وهم في خلافاتهم يعمهون وحتي ديمومة هذا النظام والانصهار فيه لتغيير تفكيره أو القفز علي ما حقق من وجود سياسي ماهي بالحل المعقول
    ولكن علينا أن نبدأ بوضع برنامج نهضة للسودان وبعدها نتفض في ثورة عارمة لتأكيد حاكمية الشعب من الشعب سوف يولد الف قائد وقائد لقد كفرنا بل الذي يحدث حولنا والي الثورة الحمراء نمشي سراعا أو بمشيئة الامة السودانية وهنا نكون أهلا لهذا الوطن والي موعدنا نلتقي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de