بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-08-2016, 06:12 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجتمع...

12-30-2015, 04:13 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجتمع...

    04:13 PM Dec, 30 2015 سودانيز اون لاين
    سيف اليزل برعي البدوي-
    مكتبتى
    رابط مختصرسورة الكهف هي عبارة عن أربع قصص قرآنيه ( قصة أصحاب الكهف ، وقصة صاحب الجنتين و قصة موسى والخضر و قصة ذي القرنين ) ، مع ذكر عدد من الآيات بعد كل قصة للتعقيب عليها.فما علاقة القصص الأربع ببعضها ؟قبل معرفة علاقة القصص الأربع لا بد أن نتذكر أن القرآن لا يسرد علينا قصصاً متناثرة، بل أنها كلها تكون بناءً متكاملاً وتخدم معنىً معيناً. فقصة سيدنا موسى مثلاً لم تأتِ على ذكر فرعون أو معجزة العصا وذلك لأن إيراد القصة يخدم هنا هدفاً معيناً لا يوجد في قصة فرعون مع موسى عليه السلام. فما هو الخيط الذي يربط القصص الأربع ببعضها؟ إنّ هذه القصص تحدثت عن الفتن الأساسية في حياة الناس:1- فتنة الدين: أن يفتن المرء بدينه ويبتعد عنه، سواء بسبب الأذي والتعذيب، أو الخوف. وهذه كانت فتنة أهل الكهف الذين نجوا منها و نجحوا في الاختبار .2- فتنة المال: وهي فتنة صاحب الجنتين الذي أغراه ماله فأودى به إلى إنكار الآخرة (وَمَا أَظُنُّ ٱلسَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِن رُّدِدتُّ إِلَىٰ رَبّى لأَجِدَنَّ خَيْراً مّنْهَا مُنْقَلَباً) (36).3- فتنة العلم: بأن يعجب المرء بعلمه، ويظن أن أحداً لم يسبقه في العلم فينسى التواضع، أو يتعلم علماً لا فائدة للمجتمع منه، أو يستخدم علمه فيما يضر المجتمع. وهذه الفتنة تتجسد في قصة موسى مع الخضر، الذي سها فظن أنه ليس هناك من هو أعلم منه، لكنه عندما علم بذلك قطع إليه المسافات الطوال ليتعلم منه ويتواضع إليه تواضع طلاب العلم (قَالَ لَهُ مُوسَىٰ هَلْ أَتَّبِعُكَ عَلَىٰ أَن تُعَلّمَنِ مِ.مَّا عُلّمْتَ رُشْداً) (66).4- فتنة السلطة: بأن يؤتى المرء حضارة وتقنية عظيمة، ونفوذاً وسلطة عظيمين، فيؤدي به الأمر إلى الاعتداد بقوته والكفر بربه وظلم الناس. لكن قصة ذي القرنين ترينا العكس تماماً: سلطان عادل، يعدل مع الناس وينسب الفضل في قوته إلى الله وحده: (قالَ أَمَّا مَن ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثُمَّ يُرَدُّ إِلَىٰ رَبّهِ فَيُعَذّبُهُ عَذَاباً نُّكْراً and وَأَمَّا مَنْ ءَامَنَ وَعَمِلَ صَـٰلِحاً فَلَهُ جَزَآءً ٱلْحُسْنَىٰ وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْراً) (87 – 88). (قَالَ هَـٰذَا رَحْمَةٌ مّن رَّبّى) (98).ان محرك خيوط أي فتنة تتلخص في هذه الفتن الأربعة الأساسية و هي الخيط الذي يجمع القصص الأربع في السورة. وفي وسط السورة تقريباً بين أول قصتين وآخر قصتين، تخبرنا الآية 50 عن المحرك الأساسي لخيوط الفتنة الأربعة: إنه عدو الله إبليس (... أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِى وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّـٰلِمِينَ بَدَلاً)هل من المعقول أن تتخذوا عدو الله وعدوكم ولياً؟و للسورة ثواب عظيم أخبرنا به النبي في الحديث الشريف : (من قرأ سورة الكهف يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين)
    علمتني_سورة_الكهف :"فلينظرأيها ازكى طعاماً"لاتأكل إلاطيباً ولاتُطعِم إلاطيباًفالله طيبٌ لايقبل إلاطيباً." @ علمتني_ سورة_الكهف( ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا )الصديق الصالح من إذا صاحبتهتعلقتَ بالآخرة * @ علمتني_ سورة_الكهف أنه لا سبيل إلى نيل الهداية إلا من الله فهو الهادي المرشد لمصالح الدارين سبحانه (من يهد الله فهو المهتد )" @ علمتني_ سورة_الكهف : أن الرب الذي أمات أصحاب الكهف ثلاث مائة عام وازدادوا تسعا ثم أحياهم بعد ذلك قادر على أن يحيي أمتنا مهما طال سباتها ." @ علمتني_ سورة_الكهف من الأدب مع الله تعالى أن لا يقول العبد سأفعل كذا مستقبلاً إلا قال بعدها إن شاء الله. @ علمتني_ سورة_الكهف" " فانطلقا " " فانطلقا " " فانطلقا أن النجاح يحتاج إلىانطلاق ..." @ علمتني_ سورة_الكهف واذكر ربك اذا نسيت وقل عسى أن يهدينِ ربي لأقرب من هذا رشدا ذكر الله والدعاء علاج للنفس والنسيان" @ علمتني_ سورة_الكهفأن عذاب الدنيا مهما بلغفإنه لا يقارن بعذاب الآخرة { ثم يرد إلى ربه فيعذبه عذابا نكرا }نعوذ بالله من النار @ علمتني_ (سورة_الكهف) ( احفظ الله يحفظك ) * قال تعالى:{ ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال }قال #ابن_عباس لو لم يُقَـلّبوا لأكلتهم الأرض." @ علمتني_ (سورة_الكهف) أنها نور من بين كل جمعه وجمعه وحفظ عشر آيات أولها او آخرها يحفظك من المسيح الدجال ." @ علمتني_ (سورة_الكهف) أن على المسلم أن يأوي إلى سورة الكهف تلاوةً وتدبراً وعملاً لينجو من أعظم الفتن( فتنة الدجال وفتنة الدين والمال والعلم والملك") @ علمتني_ (سورة_الكهف) قال تعالى: { ولا يشعرنَّ بكم أحدًا }قال أهل العلم يستفاد من هذه الآية : مشروعية كتمان بعض الأعمال وعدم إظهارها . @ علمتني_ (سورة_الكهف) أنه أعظم علاج للنسيان هو الإكثار من ذكر الله !!( واذكر ربك إذا نسيت )منقول

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-05-2016, 05:58 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:14 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    همسة للزوجة في التعامل مع اهل زوجها ....💗
    عوامل نجاح الحياة الزوجية أن تكوني سعيدة منسجمة مع أهل زوجك ولهذا حاولي أن تتفهمي حياتهم، وتدرسي طباعهم من الأيام الأولى ، ففترة و بل تعرفي على أهله وقومي بزيارتهم بين فترة وأخرى حتى لا تفاجئي بعد الزواج بطباعهم وعاداتهم، وحتى توفري على نفسك هذه المرحلة الانتقالية,واعلمي أن العلاقة بين الزوجة وأهل الزوج تحتاج منك إلى الكثير من الصبر، والتغاضي عن الأمور الصغيرة، والتماس العذر لهم في تصرفاتهم حتى يصلوا إلى قناعة بأنك جزء منهم، ولست دخيلة عليهم، وذلك ..
    بنسيان التصرفات التي تتسم بالجفاف في بعض الأحيان ومقابلتها
    بالبسمة عند أول استقبال لهم.
    هذا ما أكده لنا الخبراء في مراكز الاستشارات الزوجية من خلال بعض النصائح
    التي وضعوها لكل عروس مقبلة على حياة زوجية جديدة، لكي تعيش في
    سلام مع أهل زوجها:
    -عليك بملاطفتهم دائماً حتى ترفعي التكلف بينك وبينهم.
    -اعلمي أن زوجك مازال وسيظل طفلاً في نظرهم، ليس من السهل عليهم
    تقبل فكرة انفصاله عنهم، لذلك كوني ذكية في القدرة على التعامل معهم.
    - يجب أن يعلم زوجك بأي مشكلة تصادفك مع والديه، ولكن دون أن تنتقديهما
    أو تستخدمي ألفاظ غير لائقة؛ حتى لا تقعي في مشكلة مع زوجك.
    - امنحي زوجك ووالديه أوقاتاً يقضونها بدونك، فليس عليك مرافقته دائماً عند
    زيارتهما، فهذا يعطيهما نوع من الأمان والحرية في التعامل معهما.
    - تجنبي دائماً المواقف التي تؤدي إلى المشاحنات التي تخلق المشاكل
    والشجار معهما.
    - ضعي الحدود اللازمة والمناسبة في التعامل أهل زوجك، وبالتالي التقليل
    من التدخلات في خصوصياتك حياتك الزوجية.
    - اجعلي زوجك واضحاً مع والديه، وأنه الذي وضع هذه الحدود، دون أن تظهري
    في الصورة.
    - قومي بزيارة أهل زوجك بمفردك أو مع أبنائك من وقت لآخر، ولكن بدون
    زوجك.
    - إذا حدث خلاف بينك وبين أهله فلا تذكري أي شيء يسيء إلى أهله نتيجة
    تصرفاتهم، فيشعر بأنك غريبة عنه، في حين أنه يعتقد أنه بزواجك منه أصبح
    أهله بمنزلة أهلك، فلا تجعليه يأسف على ذلك.
    - حاولي أن تكون الخلافات بينك وبين زوجك محصورة في نطاق بيتك.
    أظهري لزوجك أن انتمائك إليه مرتبط بانتمائك إلى أسرته، وذلك بذكر حسناتهم
    وحسن معاملتهم لك واهتمامك بكل شؤونهم والدفاع عنهم إذا اقتضى الأمر ذلك.
    - قومي بدعوة والدي زوجك إلى منزلك حتى في عدم وجود الزوج، ليشعرا
    بأنك ودودة وقريبة منهما.
    منقول

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-03-2016, 01:47 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:15 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إتقان العمل في ميزان الإسلام
    د. شعبان رمضان مقلد
    يشتد التنافس في هذه الحياة بين الأفراد في كل المجالات طلباً للتفوق والرقي، منهم مَن يقصد بذلك وجه الله عز وجل، ومنهم من يقصد الرقي في الدنيا فحسب، كذلك يوجد هذا التنافس بين الجماعات والأمم، وطالب الرقي والتقدم – سواء على مستوى الأفراد أو الجماعات والأمم – لا يمكن أن يحوزهما إلا إذا أتقن عمله وجوده، وحينما ندقق النظر في عالمنا المعاصر نجد أن به دولاً تقدمت وارتقت، مع أن كثيراً منها لا يدين بالإسلام، فما السر إذن في تقدمها وارتقائها؟!! السر ببساطة يعود إلى إتقانهم لأعمالهم أفراداً وجماعات، أضف إلى ذلك تعاونهم وعملهم بروح الفريق، وحبهم لأوطانهم.. إلخ، وكل هذه قيم إسلامية نبيلة أولى بنا – نحن المسلمين – أن نحرص عليها ونجعلها روح أعمالنا، فتعالوا بنا نتعرف على قيمة الإتقان، ونتعرف على مكانتها في الإسلام.

    إتقان العمل في الإسلام معناه: أداء العمل بضوابطه في وقته المحدد، وبذل الجهد والفكر في تطويره وتجويده؛ ليعود نفع ذلك على أمة الإسلام وأفرادها، وبالجملة: هو الكيفية التي يحبها الله ويرضاها في أداء الأعمال. إتقان أم إحسان؟ نسمع ونقرأ كثيراً عن الإتقان ونسمع ونقرأ أكثر عن الإحسان، فما العلاقة بين المصطلحين؟ وهل هما مترادفان؟ للإجابة عن هذا السؤال يقول الأستاذ الدكتور عباس محجوب(1): هناك علاقة متداخلة بين الإتقان والإحسان، غير أن الإتقان عمل يتعلق بالمهارات التي يكتسبها الإنسان، بينما الإحسان قوة داخلية تتربى في كيان المسلم، وتتعلق في ضميره وتترجم إلى مهارة يدوية أيضاً، فالإحسان أشمل وأعم دلالة من الإتقان، ولذلك كان هو المصطلح الذي ركز عليه القرآن والسُّنة، وقد وردت كلمة الإحسان بمشتقاتها المختلفة مرات كثيرة في القرآن الكريم، منها ما ورد بصيغة المصدر اثنتي عشرة مرة، بينما وردت كلمة المحسنين ثلاثاً وثلاثين مرة، وبصيغ اسم الفاعل أربع مرات، واللافت للنظر أنها لم ترد بصيغة الأمر إلا مرة واحدة للجماعة: {وَأَحْسِنُواْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ\”195\”}(البقرة). وكما ذكر الأستاذ سعيد حوى في كتابه «جند الله ثقافة وأخلاقاً»: إن الإحسان ذو جانبين، عمل الحسن أو الأحسن ثم الشعور أثناء العمل بأن الله يرانا أو كأننا نراه، وهذا هو تعريف الرسول \”صلى الله عليه وسلم\” للإحسان بأن «تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك»(2).

    فالإحسان مراقبة دائمة لله تعالى، وإحساس بقيمة العمل، وعلى هذا تندرج كل عبادة شرعية، أو سلوكية أو عائلية تحت مصطلح الإحسان..

    وقد ركز القرآن الكريم في طلب الإحسان في أمور، منها: الإحسان إلى الوالدين، مع دوام الإحسان في كل شيء، يقول الله تعالى: {وَاعْبُدُواْ اللَّهَ وَلاَ تُشْرِكُواْ بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لاَ يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالاً فَخُورًا \”36\”}(النساء). والرسول \”صلى الله عليه وسلم\” يربط بين الإتقان والإحسان فيقول: «إن الله كتب الإحسان على كل شيء فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة، وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة»(3).

    فالإحسان هنا مرادف لكلمة الإتقان، وقد أراد الرسول \”صلى الله عليه وسلم\” أن يزرع بذلك الرحمة في قلب المسلم، ويكسبه عادة الإتقان في العمل حتى ولو لم يكن للعمل آثار اجتماعية كالذبح الذي ينتهي بإتمام العمل كيفما كان. الإتقان في ميزان الإسلام حثنا ديننا الإسلامي على إتقان العمل بشدة، فبيَّن لنا الله عز وجل أنه سائلنا عن الأعمال التي نقوم بها، وأينا أحسنها في اختيار الصالح منها وفي إجادة هذا الصالح وأينا لم يحسنها فقال: {الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ (2)}(الملك)؛ أي أيكم أفضل عملاً، من حيث العمل الصالح، وجودة ما عمل، وإتقان الإنسان لما عمل من الخير، ويشمل هذا الاختبار في العمل: عمل الدنيا والآخرة، وأمرنا به نبينا \”صلى الله عليه وسلم\” في الحديث الذي أشرنا إليه سابقاً: «إن الله كتب الإحسان على كل شيء»، ولا يخفى أن كتب بمعنى فرض، والإحسان: الإتقان.

    وإتقان العمل قيمة إسلامية كبرى، إذ به تعظم الأعمال ويثقل وزنها، والعبرة في الآخرة بقيمة الأعمال ووزنها لا بكثرتها، وقد اهتم القرآن الكريم والسُّنة النبوية المطهرة بالإتقان، فخلْق الله عز وجل للكون بما فيه ومن فيه قائم على الإتقان، دلنا على ذلك قول ربنا تبارك وتعالى: {وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ \”88\”}(النمل)، وقوله: {الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا مَّا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِن تَفَاوُتٍ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِن فُطُورٍ (3) ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئاً وَهُوَ حَسِيرٌ (4)}(الملك). والسيرة النبوية بكامل مواقفها تدل على أن رسولنا الكريم \”صلى الله عليه وسلم\” كان ديدنه الإتقان في كل أموره يأخذ بالأسباب متوكلاً على الله تعالى، ويراقب ربه عز وجل، ويراعي الأولويات.. إلخ، وما حادث الهجرة عنا ببعيد في تجهيزه للرحلة سراً، واختياره لعلي رضي الله عنه في المبيت مكانه، والخروج هو وأبو بكر رضي الله عنه ليلاً، وترتيبه للأدوار، واجتهاده في اختيار الزمان والطريق.. إلخ، وهكذا في كل أموره، حتى أنه كان يسمع لمن يجتهد من أصحابه رضي الله عنهم في أشد المواقف، وخير دليل سماعه لرأي الحباب بن المنذر بل والأخذ به. الصحابة الذين عاشوا فيما بعد تعودوا الإتقان، ومن ثمرات إتقانهم انتصاراتهم وفتوحاتهم شرقاً وغرباً، وجمع الصحابة للقرآن الكريم، واجتهادهم في إتقان ذلك العمل، ومن بعدهم التابعون وتابعو التابعين وجهدهم المتقن في جمع الحديث وضوابطهم في ذلك.

    الهوامش :
    (1) في مقاله: إتقان العمل ثمرة الإحسان للأستاذ الدكتور عباس محجوب على الشبكة العنكبوتية، موقع: http://http://www.islamdoor.com/k11/etkan.htmwww.islamdoor.com/k11/etkan.htm. (2) صحيح البخاري برقم 48، وصحيح مسلم برقم 9.
    (3) سنن الترمذي برقم 1329.
    Print Friendly

    - See more at: http://www.manaratweb.com/%D8%A5%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%Dhttp://www.manaratweb.com/%D8%A5%D8%AA%D9%82%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-07-2016, 02:53 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:17 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أحمد طفل صغير، تعوًد كل ليلة إذا ذهب إلى سريره لينام أن يأخذ لعبته المفضلة في حضنه لتنام معه.. لكنه هذه الليلة عندما أراد أن ينام ترك لعبته بعيدا، ثم ذهب إلى سريره..
    سألته أمه: لماذا لم تأخذ لعبتك معك كعادتك كل يوم؟ قال: الليلة ستأتيني واحدة أجمل منها وأحسن.. تعجبت الأم وقالت في دهشة: ومن هذا الذي سيأتيك بها؟ قال: بابا نويل.
    ونام أحمد وهو يحلم بذلك السمين صاحب البدلة الحمراء الصوفية، واللحية البيضاء الكبيرة، والخدود الوردية المنتفخة، ورآه في الحلم وهو يحمل كيسه المخملي الكبير فوق ظهره، ويركب العربة التي تجرها الوعول، وينتقل بها بين البيوت التي تحوي الأطفال الصغار أمثاله، ويحقق لهم أمنياتهم، حتى جاء إلى بيت أحمد ووضع فيه الهدية التي كان ينتظره ليأتيه بها.
    أما أم أحمد فتذكرت أن هذه هي ليلة رأس السنة الميلادية.. وأرادت أن تدخل السرور على قلب ولدها.. فتصرفت، واشترت لأحمد هدية أجمل من لعبته وأحسن، ووضعتها بجانبه في الفراش في هدوء وهو نائم دون أن يشعر.
    استيقظ الصغير في الصباح وإذا به يجد اللعبة التي كان ينتظرها ويتمناها، ففرح بها كثيرا، وأسرع إلى أمه وهو يصرخ لقد جاءني "بابا نويل" بالهدية شكرا يا"بابا نويل" شكرا يا"بابا نويل".. ومن يومها زاد تعلق أحمد ببابا نويل، وبرأس السنة، وجعل ينتظر قدوم هذه الليلة كل عام بفارغ الصبر ليحقق له "بابا نويل" أمنية عيد الميلاد.!!!
    لقد ساعدت أم أحمد بحسن نية، وغير قصد "غالبا" في تعلق ولدها بمناسبة نصرانية بحتة، كما نساعد نحن في بلادنا بترسيخ هذه الأعياد في قلوب أبنائنا وشعوبنا.. فمنذ قرابة الشهر تزينت محلاتنا وأسواقنا بألوان أعياد الميلاد، وظهرت شجرة الكريسماس في كل مكان، وهدايا ليلة رأس السنة، حتى غزت الفنادق والمولات والسوبر ماركتات حتى المحلات الصغيرة.. والعجب أن العاملين والبائعين والنوادل والنادلات ومقدمي الخدمة في الفنادق وغيرها تغير زيهم إلى زي "سانتا كلوز" أو "بابا نويل".. وكأننا نعيش في بلاد ثقافتها ليست إسلامية، وقيمها وتقاليدها ليست عربية.. وحتى تظن وأنت تمشي في السوق مثلا أو تدخل فندقا أنك في بلد أوروبي النزعة، صليبي العقيدة إلى النخاع.
    ليلة وتمر:
    قد يظن البعض أنها ليلة وتمر، أو سبب لإدخال السرور على البيوت وأهلها، والزوجات والأولاد، ولا يرى ما وراءها من مخاطر على ثقافة المجتمع وعقيدة ودين الناشئة والأولاد.
    هذا أبو علي كان يمشي مع أولاده الثلاثة في السوق، فرأوا الزينات المبهرة، والهدايا الجميلة، واللعب المتنوعة التي جذبت بكثرتها ميول الصغار وقلوبهم.. فسألوا أباهم: ما هذه الزينة وهذه الهدايا وهذه الألعاب والاحتفالات؟ فقال الأب: إنها أشياء تخص دينا غير ديننا، وعقيدة غير عقيدتنا.. إنه عيد النصارى.
    فرد أحد الأولاد بمنتهى البراءة: ولماذا لا يوجد في أعيادنا هذه الزينة، وهذه الهدايا، وهذه الأشياء الجميلة؟
    وقالت الصغيرة: ياليتنا كنا نصارى مثلهم؛ لنحتفل بالعيد معهم.!!
    كاد الأب أن يصعق، فلم يتصور أبدا أن يكون لهذه الاحتفالات كل هذا الأثر الخطير.. وهو لا شك مسكين كأمثاله ممن يظنون أن الصغار سيتأثرون بكلامنا حين نقول لهم: إن هذه ليست أعيادنا، ولن يميلوا إليها لمجرد سماعهم هذا منا... ولم يدر هؤلاء أن الصغار يفكرون بعيونهم وفطرتهم في حب اللعب والألعاب قبل التفكير بعقولهم.. وأن البهرجة والزينة واللعب والهدايا أهم عندهم وأحب إلى قلوبهم من الوعظ والدروس الأبوية والخطب الأدبية.
    هكذا.. ياسادة.. وبكل بساطة تبني ثقافة أبنائنا، وبتعدد المناسبات يزداد تعلقهم بأعياد غير المسلمين، وتهترئ عقائدهم شيئا فشيئا، وتنحت عوامل التعرية الثقافية بناءهم الديني والعقدي فتتغير معالمه، وربما تهدمه في قلوب بعضهم.. وقد كان.
    عجبت جدا من تعجب أبي علي من كلام أبنائه، وتعجب غيره من الآباء المسلمين من محبة أبنائنا لأعياد غير المسلمين أكثر من أعيادنا نحن المسلمين.. عيد الكريسماس، عيد الأم، عيد الاستقلال، عيد الحب،... وهلم جرا.
    والحق أنه أمر طبيعي جدا رسخناه نحن في قلوبهم حين رضينا أولا بهذه الأعياد أن تشارك أعياد الإسلام بهذا السفور وذاك الزخم، وثانيا: حين احتفلنا بهذه الأعياد وسمحنا بتحويل بلادنا إلى كرنفالات احتفالية، وألعاب نارية، وأفراح وبهجة وسرور وزينة أخذت بلب الكبار قبل الصغار.
    وثالثا: حين حولنا أعيادنا في عيون أبنائنا إلى ما يشبه المآتم، يوم العيد يذهب الناس للصلاة، ثم العودة للبيت، وأكل بعض الحلوى، وزيارات قصيرة تنتهي بعد ساعة أو ساعتين من أول اليوم، ثم انتهى كل شيء..
    هذا هو عيد الأضحى أو عيد الفطر.. فلماذا إذا لا يفرح شبابنا بعيد الحب؟ ولماذا لا يحتفلون بالكريسماس؟.. ولماذا لا ينتظر الصغار بفروغ الصبر "سانتا كلوز" أو "بابا نويل".
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:17 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ﻣﻴﺘﺔ ﻭﺧﺮﺍﺏ ﺩﻳﺎﺭ !!..
    ( ﻣﻴﺘﺔ ﻭﺧﺮﺍﺏ ﺩﻳﺎﺭ ) ﻋﺒﺎﺭﺓ ﺃﻃﻠﻘﻬﺎ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﺗﻌﺒﻴﺮﺍً ﻋﻤﺎ ﻳﺤﺪﺙ ﻓﻲ ﻣﺠﺘﻤﻌﻨﺎ ﻣﻦ ﺇﻧﻔﺎﻕ ﺑﺬﺧﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺂﺗﻢ ﺃﻭ ( ﺍﻟﺒِﻜَﻴَﺎﺕ ) ﻛﻤﺎ ﻳﺴﻤﻮﻧﻬﺎ، ﻫﺬﺍ ﺍﻹﻧﻔﺎﻕ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺪ ﻳﻔﻀﻲ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻔﻘﺮ ! ﻟﺘﺠﺘﻤﻊ ﺍﻟﻤﺼﻴﺒﺘﺎﻥ : ﺍﻟﻤﻴﺘﺔ ﻭﺧﺮﺍﺏ ﺍﻟﺪﻳﺎﺭ !

    ﻭﺭﺑﻤﺎ ﻳﻘﻮﻝ ﻗﺎﺋﻞ : ﻟﻘﺪ ﺍﺧﺘُﺼﺮﺕ ﺍﻟﻤﺂﺗﻢ ﺍﻟﻴﻮﻡ، ﻭﺻﺎﺭﺕ ﺗﺤﺖ ﺿﻐﻂ ﺍﻟﻈﺮﻭﻑ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ ﻳﻮﻣﺎً ﺃﻭ ﻳﻮﻣﻴﻦ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﻛﺎﻧﺖ ﺛﻼﺛﺔ ﺃﻳﺎﻡ، ﺃﻭ ﺭﺑﻤﺎ ﺃﺳﺒﻮﻋﺎً ﻛﻤﺎ ﻓﻲ ﺑﻌﺾ ﺍﻷﺣﻴﺎﻥ، ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﺪﻗِّﻖ ﻓﻲ ﺍﻷﻣﺮ ﻳﺠﺪ ﺃﻧﻬﺎ ﺍﺧﺘُﺼﺮﺕ ﻓﻲ ﻋﺪﺩ ﺍﻷﻳﺎﻡ، ﻭﻟﻜﻨﻬﺎ ﺗﻮﺳَّﻌﺖ ﻓﻲ ﺍﻹﻧﻔﺎﻕ، ﻭﺃﺿﻴﻔﺖ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﻋﺎﺩﺍﺕ ﺟﺪﻳﺪﺓ ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺳﺎﺋﺪﺓ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ !

    ﺑﺎﻷﻣﺲ ﺍﻟﻘﺮﻳﺐ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺠﻴﺮﺍﻥ ﻳﺼﻨﻌﻮﻥ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻷﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ، ﻭﻫﻮ ﺃﻣﺮ ﻣﺤﻤﻮﺩ، ﻭﻓﻴﻪ ﻣﻮﺍﻓﻘﺔ ﻟﻬﺪﻱ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻝ : ( ﺍﺻْﻨَﻌُﻮﺍ ﻵﻝِ ﺟَﻌْﻔَﺮٍ ﻃَﻌَﺎﻣًﺎ ﻓَﺈِﻧَّﻪُ ﻗَﺪْ ﺃَﺗَﺎﻫُﻢْ ﺃَﻣْﺮٌ ﺷَﻐَﻠَﻬُﻢْ ) ﺃﺧﺮﺟﻪ ﺍﻹﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ( 1/175 ) ، ﻛﻤﺎ ﻳﻘﻮﻡ ﺍﻟﺠﻴﺮﺍﻥ ﺑﻨﺼﺐ ﺍﻟﺴُﺮَﺍﺩﻕ ﻭﺣﻔﺮ ﺍﻟﻘﺒﺮ ﻭﻏﺴﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻣﺎﺋﺪﺓ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺂﺗﻢ ﻣﺘﻘﺸﻔﺔ ﺗﻨﺎﺳﺐ ﻃﺒﻴﻌﺔ ﺍﻟﻤﺄﺗﻢ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻐﻠﺐ ﻋﻠﻰ ﻃﺎﺑﻌﻪ ﺍﻟﺤﺰﻥ، ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻨﺎﻇﺮ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻓﻲ ﺣﺎﻝ ﻣﺂﺗﻤﻨﺎ ﻳﺠﺪ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺐﺀ ﺍﻷﻛﺒﺮ ﻳﻘﻊ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺗﻮﺳﻌﻮﺍ ﻓﻲ ﺻﻨﻊ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺣﺘﻰ ﺃﺿﻴﻔﺖ ﻟﻪ ﺍﻟﺬﺑﺎﺋﺢ، ﻭﺯﻳﺪﺕ ﻋﻠﻴﻪ ﺃﺻﻨﺎﻑ ﺟﺪﻳﺪﺓ، ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﺣﺎﺿﺮﺓ ﻣﻦ ﻗﺒﻞ، ﺣﺘﻰ ﻟﻢ ﻧﻌﺪ ﻧﺘﺒﻴَّﻦ ﻣﻦ ﻟﺬﺓ ﺍﻷﻃﻌﻤﺔ ﻭﺗﻨﻮﻋﻬﺎ : ﻫﻞ ﻧﺤﻦ ﻓﻲ ﻋﺰﺍﺀ ﺃﻡ ﻋﺮﺱ !

    ﻭﺇﻧﻲ ﻷﺧﺸﻰ ﺃﻥ ﻳﺄﺗﻲ ﻳﻮﻡ ﻳﺄﻛﻞ ﻓﻴﻪ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻣﺎ ﻟﺬَّ ﻭﻃﺎﺏ ﻣﻦ ﺍﻷﻃﻌﻤﺔ، ﻭﻳﺘﻄﻠﻊ ﺣﻮﻟﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﺟﻮﻩ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻌﻠﻮﻫﺎ ﺍﻻﺑﺘﺴﺎﻣﺎﺕ ﻓﻲ ﺗﺠﺎﺫﺏ ﻟﻠﺤﺪﻳﺚ ﻓﻲ ﺃﻣﻮﺭ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ، ﺛﻢ ﻳﻐﺴﻞ ﻳﺪﻩ ﻓﻴﺴﻠِّﻢ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ ﻗﺎﺋﻼً : ﻣﺒﺎﺭﻙ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﺍﻟﺰﻭﺍﺝ ! ﻓﻴﻔﺎﺟﺄ ﺑﺄﻧﻪ ﻓﻲ ﻣﺄﺗﻢ !

    ﻭﺃﻋﺮﻑ ﺃﺳﺮﺓ ﺗُﻮﻓﻲ ﺃﺣﺪ ﺃﻓﺮﺍﺩﻫﺎ ﻓﺬﻫﺐ ﺍﻟﺠﻴﺮﺍﻥ ﻟﻠﻌﺰﺍﺀ، ﻭﻣﻨﻬﻢ ﻣﻦ ﻋﻘﺪ ﺍﻟﻨﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺇﺣﻀﺎﺭ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺃﻭ ﺍﻟﺪﻓﻊ ﻓﻲ ﺍﻟﻜﺸﻒ، ﻓﺈﺫﺍ ﺑﻬﻢ ﻳﻔﺎﺟﺆُﻭﻥ ﺑﻄﻌﺎﻡ ﻓﺎﺧﺮ ﻭﻣﻴﺎﻩ ﺻﺤﻴﺔ، ﻭﻃﺎﻗﻢ ﺷﺮﻛﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﺑﻤﻼﺑﺲ ﺃﻧﻴﻘﺔ، ﻳﻮﺯﻋﻮﻥ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﻭﺍﻟﺸﺮﺍﺏ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻀﻮﺭ ! ﻓﻤﺎ ﻛﺎﻥ ﻣﻨﻬﻢ ﺇﻻ ﺃﻥ ﻗﺎﻣﻮﺍ ﺑﻮﺍﺟﺐ ﺍﻟﻌﺰﺍﺀ، ﺛﻢ ﺍﻧﺼﺮﻓﻮﺍ ﻻ ﻳﻠﻮﻭﻥ ﻋﻠﻰ ﺷﻲﺀ !

    ﻟﻘﺪ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺼﺤﺎﺑﺔ ﺭﺿﻮﺍﻥ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﻳﻘﻮﻟﻮﻥ : ( ﻛﻨﺎ ﻧﻌﺪ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻉ ﺇﻟﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴﺖ ﻭﺻﻨﻴﻌﺔ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺪﻓﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﻴﺎﺣﺔ ) ﺭﻭﺍﻩ ﺃﺣﻤﺪ ﻋﻦ ﺟﺮﻳﺮ ﺑﻦ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﺭﺿﻲ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻨﻪ، ﻭﺍﻟﻤﻌﺮﻭﻑ ﺃﻥ ﻋﻘﻮﺑﺔ ﺍﻟﻨﻴﺎﺣﺔ ﻫﻲ ﻣﺎ ﺑﻴَّﻨﻪ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﻓﻲ ﻗﻮﻟﻪ : ( ﺍﻟﻨﺎﺋﺤﺔ ﺇﺫﺍ ﻟﻢ ﺗﺘﺐ ﻗﺒﻞ ﻣﻮﺗﻬﺎ ﺗُﻘﺎﻡ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﻭﻋﻠﻴﻬﺎ ﺳِﺮﺑﺎﻝ ﻣﻦ ﻗَﻄِﺮَﺍﻥ ﻭﺩِﺭﻉ ﻣﻦ ﺟﺮَﺏ ) ﺭﻭﺍﻩ ﻣﺴﻠﻢ ( 934 ) ، ﻭﻟﻜﻦَّ ﺍﻟﻤﺘﺄﻣﻞ ﻓﻲ ﻭﺍﻗﻊ ﻣﺂﺗﻤﻨﺎ ﺍﻟﻴﻮﻡ ﻳﺠﺪ ﺃﻧﻨﺎ ﺧﺎﻟﻔﻨﺎ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻬﺞ ﺍﻟﻘﻮﻳﻢ، ﻓﺼﺎﺭ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻳﺘﺮﻛﻮﻥ ﺃﻋﻤﺎﻟﻬﻢ ﻭﻳﺘﺒﻄﻠﻮﻥ، ﻭﻳﺠﻠﺴﻮﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺄﺗﻢ ﺑﺎﻟﺴﺎﻋﺎﺕ، ﻭﺭﺑﻤﺎ ﺑﺎﻷﻳﺎﻡ، ﻓﻴﻀﺮﻭﻥ ﺑﻤﺼﺎﻟﺤﻬﻢ ﻭﻣﺼﺎﻟﺢ ﺍﻟﻌﺒﺎﺩ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺮﺗﺒﻄﻮﻥ ﺑﻬﻢ، ﻭﺑﻤﺼﺎﻟﺢ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﺘﻮﻓَّﻰ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺗﺰﻳﺪ ﻋﻠﻴﻬﻢ ﺗﻜﻠﻔﺔ ﺍﻹﻧﻔﺎﻕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺄﺗﻢ، ﻭﻫﺬﺍ ﺟﺎﻧﺐ ﻣﻦ ﺟﻮﺍﻧﺐ “ ﺧﺮﺍﺏ ﺍﻟﺪﻳﺎﺭ !”

    ﻭﻟﻮ ﻓﻘﻪ ﻫﺆﻻﺀ ﻟﻌﻠﻤﻮﺍ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺰﺍﺀ ﻣﺴﺘﺤﺐ ﺑﻴﻨﻤﺎ ﺃﻋﻤﺎﻟﻬﻢ ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺘﻘﺎﺿﻮﻥ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺃﺟﻮﺭﺍً ﻭﺍﺟﺒﺔ، ﻛﻤﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﻌﺰﺍﺀ ﻳﻤﻜﻦ ﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﻓﻲ ﻏﻴﺮ ﻭﻗﺖ ﺍﻟﺪﻭﺍﻡ ﺍﻟﺮﺳﻤﻲ، ﻭﻟﻴﺲ ﺑﺎﻟﻀﺮﻭﺭﺓ ﺃﻥ ﺗﻌﻄﻞ ﻷﺟﻠﻪ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ !

    ﺣﻴﻦ ﺧﺎﻟﻔﺖ ﻣﺂﺗﻤﻨﺎ ﻫﺪﻱ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ ﺃﺻﺒﺤﺖ “ ﺧﺮﺍﺏ ﺩﻳﺎﺭ ” ﻭﺿﺮﺭﺍً ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ، ﻓﻤﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻤﻨﻊ ﺃﻥ ﻳﻌﺰِّﻱ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻋﺰﺍﺀً ﻣﻮﺍﻓﻘﺎً ﻟﺴﻨﺘﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻓﻲ ﻫﻴﺌﺘﻪ ﻭﺻﻴﻐﺘﻪ، ﺩﻭﻥ ﺍﺑﺘﺪﺍﻉ ﻋﻠﻰ ﻧﺤﻮ ﻣﺎ ﻧﺠﺪ ﻣﻦ ﻗﺮﺍﺀﺓ ﺳﻮﺭﺓ ﺍﻟﻔﺎﺗﺤﺔ ﺃﻭ ﻗﺮﺍﺀﺓ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻘﺎﺑﺮ ﺃﻭ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺂﺗﻢ، ﻣﻤﺎ ﻟﻢ ﻳﺜﺒﺖ ﻋﻨﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻭﺍﻟﺴﻼﻡ، ﻭﻣﺎ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻤﻨﻊ ﺃﻥ ﻳﻨﺼﺮﻓﻮﺍ ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﺜﻘﻠﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﻤﻴِّﺖ ﺃﻭ ﻳﻜﻠﻔﻮﻫﻢ ﻣﺎ ﻻ ﻳﻄﻴﻘﻮﻥ، ﻭﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺍﻟﻌﺰﺍﺀ ﻣﺪﻋﺎﺓ ﻟﻠﻌﺒﺮﺓ ﻭﺍﻻﺗﻌﺎﻅ، ﻻ ﻣﺜﺎﺭﺍً ﻟﻠﻐﻔﻠﺔ ﻭﺍﻟﺮﻛﻮﻥ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ، ﻭﺃﻥ ﻳﻜﻮﻥ ﺫﻟﻚ ﺧﺎﻟﺼﺎً ﻟﻮﺟﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﺍﺑﺘﻐﺎﺀ ﻣﺮﺿﺎﺗﻪ، ﻻ ﻣﺠﺎﺭﺍﺓ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﺃﻭ ﺧﻮﻓﺎً ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻮﻡ؛ ﺣﺘﻰ ﻧﻈﻔﺮ ﺑﺎﻷﺟﻮﺭ ﻭﺍﻟﺤﺴﻨﺎﺕ؛ ﺑﺪﻻً ﻣﻦ ﺃﻥ ﻧﺒﻮﺀ ﺑﺎﻵﺛﺎﻡ ﻭﺍﻟﺬﻧﻮﺏ !
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    احذروا.. السيئات الجارية
    يقول الله سبحانه وتعالى: (إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ ) [يس : 12] ...
    الناس بعد الممات ينقسمون إلى قسمين باعتبار جريان الحسنات والسيئات عليهم:
    القسم الأول: من يموت وتنقطع حسناته وسيئاته على السواء، فليس له إلا ما قدَّم في حياته الدنيا.
    القسم الثاني: من يموت وتبقى آثار أعماله من حسناتٍ وسيئاتٍ تجري عليه، وهذا القسم على ثلاثة أصناف:
    الأول: من يموت وتجري عليه حسناته وسيئاته، فمثل هذا يتوقف مصيره على رجحان أيٍ من كفتي الحسنات أم السيئات.
    الثاني: من يموت وتنقطع سيئاته، وتبقى حسناته تجري عليه وهو في قبره، فينال منها بقدر إخلاصه لله تعالى واجتهاده في الأعمال الصالحة في حياته الدنيا، فيا طيب عيشه ويا سعادته.
    الثالث: من يموت وتنقطع حسناته، وتبقى سيئاته تجري عليه دهراً من الزمان إن لم يكن الدهر كله، فهو نائم في قبره ورصيده من السيئات يزداد يوماً بعد يوم، حتى يأتي يوم القيامة بجبال من السيئات لم تكن في حسبانه، فيا ندامته ويا خسارته.
    إنَّ الحديث عن الحسنات والسيئات أمرٌ لا مفرَّ منه، لأنَّ الحساب يوم القيامة يكون بالموازين، يقول الله تعالى: ( وَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئًا وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ ) [الأنبياء: 47] ...
    كثيرٌ من الناس يغفلون عن مسألة السيئات الجارية وخطورة شأنها، لأنَّ من السيئات ما إذا مات صاحبها فإنها تنتهي بموته، ولا يمتد أثر تلك السيئات إلى غير صاحبها، ولكنْ من السيئات ما تستمر ولا تتوقف بموت صاحبها، بل تبقى وتجري عليه، وفي ذلك يقول أبو حامد الغزالي: " طوبى لمن إذا مات ماتت معه ذنوبه، والويل الطويل لمن يموت وتبقى ذنوبه مائة سنة ومائتي سنة أو أكثر يعذب بها في قبره ويسئل عنها إلى آخر انقراضها " ( إحياء علوم الدين 2/74 ) ...
    وقد جاءت النصوصُ الشرعيةُ محذِّرة من هذا النوع من السيئات، منها قوله تعالى: ( لِيَحْمِلُوا أَوْزَارَهُمْ كَامِلَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَمِنْ أَوْزَارِ الَّذِينَ يُضِلُّونَهُمْ بِغَيْرِ عِلْمٍ أَلا سَاءَ مَا يَزِرُونَ ) [النحل : 25] ، وقوله r : ( مَنْ دَعَا إِلَى ضَلاَلَةٍ كَانَ عَلَيْهِ مِنَ الإِثْمِ مِثْلُ آثَامِ مَنْ تَبِعَهُ لاَ يَنْقُصُ ذَلِكَ مِنْ آثَامِهِمْ شَيْئًا ) صحيح مسلم برقم (6980) ، وفي رواية: ( وَمَنْ سَنَّ فِى الإِسْلاَمِ سُنَّةً سَيِّئَةً كَانَ عَلَيْهِ وِزْرُهَا وَوِزْرُ مَنْ عَمِلَ بِهَا مِنْ بَعْدِهِ مِنْ غَيْرِ أَنْ يَنْقُصَ مِنْ أَوْزَارِهِمْ شَىْءٌ ) صحيح مسلم برقم (2398)، وقد رُوِي: ( الدال على الشر كفاعله ) أخرجه أبو منصور الديلمي في مسند الفردوس من حديث أنس بإسناد ضعيف جداً ...
    وبما أننا نعيش في عصرٍ تيسَّرتْ فيه وسائل الاتصالات ونقل المعلومات أصبح من الأهمية بمكان التذكير بشناعة السيئات الجارية ومدى خطورتها على صاحبها، فكم من إنسان أهلك نفسه وحمَّل كاهله سيئاتٍ لم تكن محسوبة عندما نصَّب نفسه داعياً إلى الضلال وناشراً إلى المنكر من حيث يشعر أو لا يشعر ...
    وبالتالي فإنه بسبب ما نشهده من تقدم وتطور في سائر نواحي الحياة لا سيما في مجال نقل المعلومات كانت صور السيئات الجارية متعددة، لعل من أبرزها ما يلي:
    القنوات الفضائية:
    حيث يشاهدها الملايين في سائر أنحاء العالم، والأثر المتعدي لهذه القنوات فوق مستوى الخيال، ويمكن إجمال صور السيئات الجارية في هذه الوسيلة فيما يلي:
    - إنشاء القنوات الفاسدة التي تبث الأفكار المخالفة للإسلام وتروج للأخلاق المنحرفة كقنوات أهل البدع وقنوات الأفلام الهابطة والأغاني الماجنة، فأصحاب تلك القنوات والمساهمين فيها مادياً ومعنوياً يتحملون آثام هذه القنوات وآثارها السيئة، وهم فتحوا على أنفسهم باباً لا يكاد يُغلق من السيئات الجارية إلا أن يتويوا.
    - إرسال الرسائل النصية (SMS) لكي تظهر على الشاشة، فإذا كانت الرسائل تحتوي على كلامٍ بذيء أو دعوةٍ إلى الشر فإنَّ ذلك يدخل في باب السيئات الجارية، لأنَّ مُرسِل تلك الرسائل قد يسهم في نشر شرٍ يجهله الناس، فيكون بذلك معلماً للشر ناشراً له.
    - الإسهام في القنوات الفضائية الفاسدة ودعمها بأي صورة من الصور ودلالة الناس عليها يندرج في باب السيئات الجارية.
    الانترنت ( الشبكة العنكبوتية ):
    وهي لا تقل خطورة عن القنوات الفضائية إذا استخدمت في الشر، وخاصةً أنَّ الانترنت يُعد مكتبة متنقلة يمكن الاستفادة منها في أي وقت، فكل ما يُنشر في هذه الشبكة يمكن استعادته والرجوع إليه فضلاً عن سرعة انتشار المعلومة فيها، ولعل من أبرز الاستخدامات التي تندرج في باب السيئات الجارية ما يلي:
    - إنشاء المواقع والمنتديات الفاسدة والضارة كالمواقع الإباحية ومواقع أهل الفسق والضلال، وهذه المواقع ثبتت أضرارها وآثارها الخطيرة على المجتمعات الغربية قبل المسلمة.
    - الدلالة على تلك المواقع السيئة ورفعها على بقية المواقع عن طريق التصويت لها.
    - نشر مقاطع الفيديو المخلة والمحرمة في المواقع المشهورة كاليوتيوب وغيره.
    - تعليم الآخرين طريقة فتح المواقع المحجوبة السيئة واختراق البروكسي.
    - وضع صور سيئة كخلفية لمنتدى أو موقع معين أو على هيئة توقيع عضو.
    - إنشاء المجموعات البريدية من أجل نشر المواد والمقاطع السيئة.
    - الإسهام في نشر الشبه والأفكار المنحرفة عن طريق المشاركة في المنتديات.
    هواتف الجوال:
    وهي كذلك وسيلة تتطور يوماً بعد يوم بتطور تقنيات الهواتف، وأصبح من السهل عن طريق هذا الجوال أن ترسل ما تشاء إلى من تشاء، وذلك عن طريق الرسائل النصية (SMS) والرسائل المتعددة الوسائط (MMS) والبلوتوث وغيرها من التقنيات المتقدمة، فكل إسهام عن طريق الجوال في نشر الشر والفساد يندرج في باب السيئات الجارية.
    الكتابة والتأليف:
    وهي وسيلة ليست جديدة بالمقارنة مع ما سبق، إلا أن المؤلفات والكتب أصبحت تُطبع بأعداد كبيرة في وقت وجيز، وأصبح كل من هب ودب كاتباً ومؤلفاً، بالإضافة إلى سهولة انتشار الكتب عن طريق دور النشر والمعارض الدولية، فضلاً عن تنزيل الكتب في شبكة الانترنت.
    فالكتابة والتأليف أصبحت أداةً خطيرةً إذا سُخِّرت في ترويج الأفكار المنحرفة عن الإسلام، فكل كلمة يكتبها المؤلف فهو مرهون بها ويتحمل تبعاتها يوم الحساب.
    هذه بعض صور السيئات الجارية في عصرنا الحاضر، والمتأمل في آثارها يعرف مدى خطورتها في إضلال الناس وإفسادهم نسأل الله السلامة والعافية.
    فلا أظن عاقلاً إلا ويبادر إلى غلق باب الشر هذا عليه قبل فوات الأوان، ويستبدله بفتح الجانب الآخر المعاكس له وهو الحسنات الجارية، وذلك عن طريق تسخير تلك الوسائل في الخير وفيما ينفع الناس، وفي ذلك فليتنافس المتنافسون، قال تعالى ( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ) [سورة التوبة: 105].
    ــــــــــــــــــــ
    إبراهيم الدحيم (البيان: 243)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:19 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ماذا يخسر المسلم اذا ترك قيام الليل؟
    الخسارة الأولى:
    . . يفقد لقب عباد الرحمن :
    ( وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً .....وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا)
    الخسارة الثانية:
    . . يفقد لقب المتقين :
    ( إن المتقين في جنات وعيون... كَانُوا قَلِيلًا مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ * وَبِالْأَسْحَارِ هُمْ. يَسْتَغْفِرُونَ)
    الخسارة الثالثة:
    . . . يخسر لقب القانت وأولي الألباب :
    (أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الْآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ ۗ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ. يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ ۗ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الْأَلْبَابِ)
    الخسارة الرابعة:
    . . .يخسر المقام المميز للقائمين :
    (لَيْسُوا سَوَاءً ۗ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ أُمَّةٌ قَائِمَةٌ يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّهِ آنَاءَ اللَّيْلِ وَهُمْ يَسْجُدُونَ)
    الخسارة الخامسة:
    . . .يخسر فرصته في اجابة الدعاء كما منحها ربنا لزكريا :
    (فَنَادَتْهُ الْمَلَائِكَةُ وَهُوَ قَائِمٌ يُصَلِّي فِي الْمِحْرَابِ أَنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكَ بِيَحْيَىٰ مُصَدِّقًا بِكَلِمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَسَيِّدًا وَحَصُورًا وَنَبِيًّا مِنَ الصَّالِحِينَ)
    الخسارة السادسة:
    . . يخسر عناية الله به بتحمل القول الثقيل:
    ( ...قم الليل إلا قليلا ...إنا سنلقي عليك قولاً ثقيلاً إن ناشئة الليل هي أشد وطأً وأقوم قيلاً )
    الخسارة السابعة:
    . . يخسر أن لا تُذهب حسناته سيئاته فمن أحد شروطها أن أقيم الصلاة زلفاً من الليل:
    (وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ۚ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ ۚ ذَٰلِكَ ذِكْرَىٰ لِلذَّاكِرِينَ)
    الخسارة الثامنة:
    . . يخسر أن لا يبعثه ربي مقاماً محموداً :
    (وَمِنَ اللَّيْلِ فَتَهَجَّدْ بِهِ نَافِلَةً لَكَ عَسَىٰ أَنْ يَبْعَثَكَ رَبُّكَ مَقَامًا مَحْمُودًا)
    الخسارة التاسعة:
    . . يخسر الرضى الذي وعد به ربي عزوجل :
    (... وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَىٰ)
    الخسارة العاشرة:
    . . يخسر عناية الله التي يوليها لمن يراه قائماً بالتوكل عليه:
    (وتوكل على العريز الرحيم الَّذِي يَرَاكَ حِينَ تَقُومُ * وَتَقَلُّبَكَ فِي السَّاجِدِينَ)
    الخسارة الحادية عشر:
    . . يخسر الصبرلحكم الله ولا يكون ممن يقال لهم (فإنك بأعيننا) :
    (وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا ۖ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ حِينَ تَقُومُ * وَمِنَ اللَّيْلِ فَسَبِّحْهُ وَإِدْبَارَ النُّجُومِ)
    الخسارة الثانية عشر:
    . . يخسر ما أخفى الله للقائمين من قرة أعين
    (فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    الخسارة الثالثة عشر:
    . . . يخسر اتباعه لحبيبي سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم والذين معه من الصحابة
    (إِنَّ رَبَّكَ يَعْلَمُ أَنَّكَ تَقُومُ أَدْنَىٰ مِنْ ثُلُثَيِ اللَّيْلِ وَنِصْفَهُ وَثُلُثَهُ وَطَائِفَةٌ مِنَ الَّذِينَ مَعَكَ ۚ وَاللَّهُ يُقَدِّرُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ ۚ ...)
    فهل بعد كل هذه الخسائر الفادحة هل تُراني سأضيع قيام الليل؟
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:20 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    تأثير قلم رصاص في مسقبل طفلين :-
    الأول :~ اصبح سارقاً ..
    أما الثاني :~ فأصبح مسؤل أكبر جمعية خيرية في مدينته..
    1⃣ - كنت ذات يوم جالسا في مكتب المحامين ،، وهناك تعرفت على رجل مسجل انه شقي خطر سرقات ( حرامي كبير ) ،، وله قضية عند هذا المحامي ،، فسألت الرجل :~ كيف اصبحت ما أنت عليه ؟ ( أقصد حراميا .. لكنني احترمت الرجل )
    فقال مبتسما :~ أمي هي السبب ،، فقلت :~ وكيف ذلك ؟ فازدادت ابتسامته وقال :~
    كنت في الصف الرابع الابتدائي وذات يوم رجعت من المدرسة وقد ضاع قلمي الرصاص ،، وعندما علمت أمي بالخبر ضربتني بانتقام وشتمتني بابشع الشتائم ووصفتتي بالعبط ،، وعدم تحمل المسؤولية وغيرها ،، ونتيجة لقسوة امي الزائدة عن الحد قررت الا اعود لأمي فارغ اليدين ،، لقد قررت ان اسرق اقلام زملائي ،، وفي اليوم التالي نفذت الخطة ولم اكتفِ بسرقة قلم او قلمين ،، بل سرقت جميع زملائي في الفصل ،، في بادئ الامر كنت اسرق خائفا ،، وشيئا فشيئا تشجعت ولم يعد للخوف في قلبي مكان ،، واستخدمت في ذلك حيلا كثيرة ،، ومن الطرائف انني كنت اسرق الاقلام من زملائي وأبيعها لهم ،، وبعد شهر كامل من سرقة زملائي في الفصل لم يعد للأمر تلك اللذة الأولى ،، قررت ان انطلق نحو الفصول المجاورة ،، ومن فصل الى اخر انتهى بي المطاف في حجرة مدير المدرسة لأسرقها ،، وذلك العام كان عام التدريب الميداني ،، تعلمت فيه السرقة نظريا وعمليا ،، ثم انطلقت بعد ذلك وصرت محترفا ..
    2⃣ - عندما كان ابني في الصف الثاني الابتدائي رجع يوما من المدرسة وقد ضاع قلمه الرصاص ،، فقلت له :~ وماذا فعلت ؟
    قال :~ اخذت قلما من زميلي ،، فقلت له :~ تصرف جيد، ولكن ماذا كسب زميلك عندما اعطاك قلما لتكتب به ؟
    هل اخذ منك طعاما او شرابا او مالا ؟
    قال ابني :~ لا ،، لم يفعل ،،
    فقلت له :~ اذا لقد ربح منك الكثير من الحسنات ،، يابني ،، لماذا يكون هو اذكى منك ؟ لماذا لا تكسب انت الحسنات ؟
    قال :~ وكيف ذلك ؟
    فقلت :~ سنشتري لك قلمين ،، قلما تكتب به والقلم الاخر نسميه (( قلم الحسنات )) ،، وهذا لأنك ستعطيها من نسي قلمه او ضاع منه ،، طبعا ستعطيه له ثم تأخذه بعدما تنتهي الحصة ،، وكم فرح ابني بتلك الفكرة ،، وزادت سعادته بعدما طبقها عمليا ،، لدرجة انه اصبح يحمل في حقيبته قلما يكتب به وستة اقلام للحسنات ،، والعجيب في الامر ان ابني هذا كان يكره المدرسة ،، ومستواه الدراسي ضعيف ،، وبعد ان جربت معه الفكرة فوجئت بانه بدأ يحب المدرسة ،، وهذا لأنه أصبح نجم الفصل في شيء ما ،، فكل المعلمين أصبحوا يعرفونه ،، وزملاؤه يقصدونه في الأزمات ،، كل واحدٍ قلمه ضائع يأخذ منه واحدا ،، وكل معلم يكتشف ان احدهم لا يكتب ،، لأن قلمه ليس معه فيقول :
    اين فلان صاحب الاقلام الاحتياطية ؟
    ونتيجة لان ابني احب الدراسة بدأ مستواه الدراسي يتحسن شيئا فشيئا ،، والعجيب انه اليوم قد تخرج من الجامعة وتزوج ورزقه الله بالاولاد ،، ولم ينس يوما قلم الحسنات ،، لدرجة انه اليوم مسؤول عن اكبر جمعية خيرية في مدينتنا:
    فلنحذر في تربيتنا لابنائنا ولنعاملهم بالرحمة ولنحول المواقف السلبية الى موقف تربوي ثمين ..
    من كتاب : بالحب نربي ابناءنا
    د. عبدالله محمد عبدالمعطي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:21 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    "سواقة الكبدة"
    احد المغتربين .. قرر انه يرجع البلد نهائيا ويستقر .. ومن ضمن خياراته لمصدر الرزق اشترى حافلة مواصلات ( نظام نقاطة ) وعين لها سائقا من الذين احترفوا هذا المجال .. في اول جولة بالحافلة دعاه السائق لمراقبة سير العمل ( اي خارطة الطريق التي يلصقها السياسيون باي اشكال لايعرفون له حلا )... ومن بعد اول مشوار صباحي ( فردة) عرج السائق جانبا امام مطعم فخم شهير بتقديم اللحوم والمشويات .. وطلب مالذ وطاب له من مشويات وكبدة بالطوة ...وغيرها من النعم التي لا يجرؤ ويقترب منها الا من كان من ذوات الحلقوم ..
    ودفع كاملا من دخل اول مشوار للحافلة تحت صمت وذهول صاحب الحافلة .. ولكن بعد المشوار وقبل ما يبدئ صاحب الحافلة أي امتعاضا او اعتراضا على هذا النهب المصلح والجرئ لاحظ انه السائق بعد ذلك ابدى حرصا منقطع النظير على سلامة الحافلة فكان يتفادى الحفر والحجارة بحرص شديد ويسوقها ببطأ عند المطبات .. وينزل بها عن الاسفلت عند الوقوف للزبائن حتى لا تظل الحافلة مائلة بحمولتها كما يفعل عادة سائقوا الحافلات ..
    وبعد المشوار والافطار الدسم رجع صاحب الحافلة الى بيته تتنازعه الهواجس بين رضاه عن السائق وشفقته على الدخل الذي سيروح شمارا في كبده ..
    وفي اليوم التالي تكرر المشهد اي حضر السائق الى البيت واخذ معه صاحبها في جولة تفقدية اخرى .. اضمر فيها صاحب الحافلة نيته في مفاتحة السائق عن موضوع الكبدة (وان المسألة لا تتحمل ) لولا انه السائق رد عمليا هذه المرة ووقف امام محل فول وطلب فولا بالزيت فقط ليست عليه اي انواع من المحسنات البديعية ..
    وبعد الفول شاهد صاحب الحافلة ابشع طريقة يمكن ان يقود بها انسان سيارة ..
    بل هجوما على الحفر وقفذا فوق المطبات ولا يكترث السائق لرجاءات صاحب الحافلة وصراخ الركاب الى ان خلص المشوار وعاد الاثنان الى البيت ليقطع السائق حيرة صاحب الحافلة قائلا ( اسمع يا معلم انا قصدت بس اوريك الفرق بين سواقة الكبدة وسواقة الفول .. وانت حدد عايز ياتو .. عشان ما تجي تلقانا نسفسف في مطعم تقول اكلنا حقك). طبعا اخونا المغترب حسبها سريعا في دماغة ووجد انه سواقة الكبدة ارحم واوفر بكثير ما يوفره الفول سيذهب أضعافه لقطع الغيار وقال للسائق خلينا في الكبدة احسن وتنفعك انشاء الله بس اعمل حسابك من ( القاوت)
    😂 😀😀😀 منقول

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-05-2016, 05:59 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:23 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ﻓﻲ ﻳــــﻮﻡ ﻣﻦ ﺍﻻﻳـــــﺎﻡ ... ﻭﻗﻔﺖ ﻃﻔﻠﺔ ﺻﻐﻴﺮﺓ ﻋﻨﺪ ﺑﺎﺏ ﺣﺠﺮﺓ ﺃﺧﻴﻬﺎ
    ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ﻭﻫﻲ ﺗﺘﺎﺑﻊ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ ﺍﻟﺬﻱ ﺩﺍﺭ ﺑﻴﻦ ﻭﺍﻟﺪﻳﻬﺎ . ﻗﺎﻝ ﺍﻷﺏ : ﻣﺎﺫﺍ ﻧﻔﻌﻞ ؟
    ﺇﻧﻪ ﻋﻠﻰ ﺃﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﻤﻮﺕ . ﻻﺑﺪ ﻣﻦ ﺇﺟﺮﺍﺀ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺦ ﻭﻧﺤﻦ ﻻ ﻧﻤﻠﻚ
    ﺷﻴﺌًﺎ ! ﺣﻴﺎﺗﻪ ﻓﻲ ﺧﻄﺮ ، ﻣﻦ ﻳﻨﻘﺬ ﺇﺑﻨﻨﺎ ؟
    ﺃﺟﺎﺑﺖ ﺍﻷﻡ ﻭﺍﻟﺪﻣﻮﻉ ﻓﻲ ﻋﻴﻨﻴﻬﺎ :
    " ﺍﻷﻣﺮ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻣﻌﺠﺰﺓ !"
    ﻟﻢ ﺗﺤﺘﻤﻞ ﺍﻟﻄﻔﻠﺔ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﻨﻈﺮ ﺑﻞ ﺇﻧﻄﻠﻘﺖ ﺑﺴﺮﻋﺔ ﺇﻟﻰ ﺣﺠﺮﺗﻬﺎ ﻭﻓﺘﺤﺖ ﺣﺼﺎﻟﺘﻬﺎ
    ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﻀﻊ ﻓﻴﻬﺎ ﻣﺎ ﻳﺘﺒﻘﻰ ﻣﻦ ﻣﺼﺮﻭﻓﻬﺎ ، ﻭﺇﺫﺍ ﺑﻬﺎ ﺗﺠﺪ ﺟﻨﻴﻬًﺎ ﻭﺭﺑﻊ .
    ﺻﺎﺭﺕ ﺗﻌﺪ ﺍﻟﻤﺒﻠﻎ ﺛﻼﺙ ﻣﺮﺍﺕ ﻟﺘﺘﺄﻛﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺒﻠﻎ ﻓﺈﺫﺍ ﺑﻪ ﺟﻨﻴﻪ ﻭﺭﺑﻊ .
    ﻟﻢ ﺗﺴﺘﺄﺫﻥ ﻭﺍﻟﺪﻳﻬﺎ ﺑﻞ ﺑﺴﺮﻋﺔ ﺍﻟﺒﺮﻕ ﺇﻧﻄﻠﻘﺖ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻴﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺑﺠﻮﺍﺭ ﻣﻨﺰﻟﻬﺎ .
    ﻫﻨﺎﻙ ﻭﺟﺪﺕ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻲ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻣﻊ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﻌﻤﻼﺀ ، ﻭﺇﺫ ﻃﺎﻝ ﺍﻟﺤﺪﻳﺚ ﺑﻴﻨﻬﻤﺎ ﻭﻟﻢ
    ﻳﻬﺘﻢ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻲ ﺑﺎﻟﻄﻔﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﺜﺎﻣﻨﺔ ﻣﻦ ﻋﻤﺮﻫﺎ ﻧﻘﺮﺕ ﺑﺈﺻﺒﻌﻬﺎ ﻋﻠﻰ
    ﻣﻜﺘﺐ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻲ . ﺑﺎﺳﺘﺨﻔﺎﻑ ﺗﻄﻠﻊ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﻭﺳﺄﻟﻬﺎ ﻣﺎﺫﺍ ﺗﺮﻳﺪﻳﻦ ؟
    ﺃﺟﺎﺑﺖ : " ﻣﻌﺠــــﺰﺓ !"
    ﻓﻲ ﺩﻫﺸﺔ ﻗﺎﻝ ﻟﻬﺎ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻲ : " ﻣﺎﺫﺍ ﺗﺮﻳﺪﻳﻦ ؟ !!"
    ﺃﺟﺎﺑﺖ : " ﺃﺭﻳﺪ ﺃﻥ ﺃﺷﺘﺮﻱ ﻣﻌﺠﺰﺓ ﻟﺸﻔﺎﺀ ﺃﺧﻲ !"
    ﻓﻲ ﺇﺳﺘﺨﻔﺎﻑ ﻗﺎﻝ : " ﻟﺴﻨﺎ ﻧﺒﻴﻊ ﻣﻌﺠﺰﺍﺕ ".
    ﺳﺄﻟﺘﻪ : " ﺃﻳﻦ ﺃﺟﺪ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ﻷﺷﺘﺮﻳﻬﺎ ؟ "
    ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳﺠﻴﺐ ﺍﻟﺼﻴﺪﻟﻲ ﺇﺫﺍ ﺑﺎﻟﻌﻤﻴﻞ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻬﺎ : " ﻛﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺎﻝ ﻣﻌﻚِ ؟ "
    ﺃﺟﺎﺑﺖ " ﻣﻌﻲ ﺟﻨﻴﻪ ﻭﺭﺑﻊ ، ﻫﻮ ﻛﻞ ﻣﺎ ﺃﻣﻠﻜﻪ ".
    ﺇﺑﺘﺴﻢ ﺍﻟﻌﻤﻴﻞ ﻭﺳﺄﻟﻬﺎ : " ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﺮﻳﺪﻳﻦ ﺷﺮﺍﺀﻫﺎ ؟ "
    ﻗﺎﻟﺖ : " ﻷﺧﻲ ﺍﻟﻤﺮﻳﺾ ". ﻓﺴﺄﻟﻬﺎ ﻋﻦ ﺃﺧﻴﻬﺎ ﻭﻋﺮﻑ ﻣﻨﻬﺎ ﺃﻧﻪ ﻣﺤﺘﺎﺝ ﺇﻟﻰ ﻋﻤﻠﻴﺔ
    ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺦ . ﻋﻨﺪﺋﺬ ﻣﺪّ ﻳﺪﻩ ﻭﺳﺄﻟﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﻘﺪﻡ ﻟﻪ ﻣﺎ ﻟﺪﻳﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺎﻝ ، ﺛﻢ ﻗﺎﻝ
    ﻟﻬﺎ : " ﺇﻥ ﺛﻤﻦ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ﻫﻮ ﺟﻨﻴﻪ ﻭﺭﺑﻊ ".
    ﺇﻧﻄﻠﻖ ﻣﻌﻬﺎ ﺍﻟﻌﻤﻴﻞ ﻭﻗﺪ ﻇﻨّﺖ ﺃﻧﻪ ﺳﻴﺬﻫﺐ ﻣﻌﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﺻﻴﺪﻟﻴﺔ ﺃﺧﺮﻯ ﻟﻴﺸﺘﺮﻱ ﻟﻬﺎ
    ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ، ﻟﻜﻨﻪ ﺳﺄﻟﻬﺎ ﻋﻦ ﻋﻨﻮﺍﻥ ﺑﻴﺘﻬﺎ . ﻫﻨﺎﻙ ﺗﻌﺮّﻑ ﻋﻠﻰ ﻭﺍﻟﺪﻳﻬﺎ ﻭﺣﻤﻞ
    ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺇﻟﻰ ﻋﻴﺎﺩﺗﻪ ﻭﺃﺟﺮﻯ ﻟﻠﻄﻔﻞ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﺇﺫ ﻛﺎﻥ ﻫﻮ ﺟﺮﺍﺡ ﻣﺘﺨﺼﺺ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺦ .
    ﻧﺠﺤﺖ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﻭﻋﺎﺩ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺇﻟﻰ ﺑﻴﺘﻪ ﻭﻛﺎﻥ ﺍﻟﻜﻞ ﻳﺸﻜﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻋﻤﻠﻪ ﻣﻌﻬﻢ .
    ﻗﺎﻟﺖ ﺍﻷﻡ ﻟﻸﺏ : " ﻧﺸﻜﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺭﺳﻞ ﻟﻨﺎ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻄﺒﻴﺐ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻮﻋﺪ
    ﺍﻟﻤﻨﺎﺳﺐ ﻹﺟﺮﺍﺀ ﺍﻟﻌﻤﻠﻴﺔ ﻣﺠﺎﻧًﺎ ، ﺇﻧﻬﺎ ﻣﻌﺠﺰﺓ !"
    ﺗﺪﺧﻠﺖ ﺍﻟﻄﻔﻠﺔ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻟﻮﺍﻟﺪﺗﻬﺎ : " ﻟﻘﺪ ﺩﻓﻌﺖ ﻟﻪ ﺛﻤﻦ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ﺃﻋﻄﻴﺘﻪ ﻛﻞ ﻣﺎ
    ﺃﻣﻠﻚ ، ﺟﻨﻴﻬًﺎ ﻭﺭﺑﻊ ﻓﺎﺷﺘﺮﻳﺖ ﺑﻬﺎ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ " .
    ﺇﺣﺘﻀﻨﺖ ﺍﻷﻡ ﺇﺑﻨﺘﻬﺎ ﻭﺃﺧﺒﺮﺗﻬﺎ ﻣﻔﻬﻮﻡ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ، ﻭﺃﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﺩﺑّﺮ ﻛﻞ ﻫﺬﺍ
    ﻟﺸﻔﺎﺀ ﺃﺧﻴﻬﺎ ، ﺃﻣﺎ ﺛﻤﻦ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ ﻓﻬﻮ ﺣﺒﻬﺎ ﻷﺧﻴﻬﺎ ﻭﺻﻼﺗﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻪ ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﻛﻞ
    ﻣﺎ ﻟﺪﻳﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻪ .
    ﺭﻛﻊ ﺍﻹﺛﻨﺎﻥ ﻳﺸﻜﺮﺍﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻓﻀﻠﻪ ﻭﻧﻌﻤﺘﻪ ﻭﻣﻌﺠﺰﺍﺗﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺗﻨﺘﻬﻲ
    ﺛﻤﻦ ﺍﻟﻤﻌﺠﺰﺓ .. ﺍﻥ ﺗﻔﻌﻞ ﻛﻞ ﻣﺎ ﻟﺪﻳﻚ ﻭﺗﺘﺮﻙ ﻟﻠﻪ ﺗﺪﺑﻴﺮ ﺍﻻﻣﻮﺭ
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:24 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: تأملوا الرحمات في سورة (الكهف) :
    * ( رَبنا آتنا من لدنك رحمة )
    * ( ينشر لكم ربكم مِن رحمته )
    * ( ربك الغفور ذو الرحمة)
    * ( آتيناه رحمة من عندنا )
    * ( وأقرب رحما )
    * ( رحمة من ربك )
    * ( قال هذا رحمة من ربي )
    ( سبع رحمات . .تبارك الرحمن) :
    ( إنها كافيه لأيام الأسبُوع .).

    * يركبُ سفينة المساكين........فيخرقها!!!
    * يلقى غلاماً وحيداً..................فيقتله!!!
    * يأبَوا ان يضيفوه............فيُقيم جدارهم!!!
    * أيُّ خيرٍ هذا الذي يختبئُ وراء كل هذه المصائب؟!!!
    * قليلٌ من الصبر..........فينكشف القدر...!
    * فاذا وراء السفينة لو صلُحت......ملكٌ سيغتصبها!!
    * و وراء الغلام لو عاش......والدان مؤمنان سيشقيان به!!!
    * و وراء الجدار لو لم يُقام.................كنزٌ لأيتامٍ سيضيع!!!
    * عجبـــــاً لمن يزور الكهف كل جمعة ولم يدرك بعدُ أنه...
    * لو كُشفت سحب الغيب لنا...
    * ما اخترنا الا ما اختاره الربُّ لنا!! !ا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:25 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    نعمة الستر
    في إحدى سفرياتي نفذت كالعادة من ذلك الجهاز الكاشف، الذي يصيح إذا مسح في الجيب شيئًا معدنيًّا، ففزعت إذ أخذ يصرخ بشكل مزعج، فمددت يدي لأجد بجيبي الأيسر نصف ريال (عملة معدنية)، فأخرجته ونحيته عني، وأردت أن أنفذ مرة ثانية فإذا به يصيح، فأحسست بالانزعاج، وتصببت عرقًا من الحياء، ومددت يدي لأجد في الجيب الآخر مفتاحًا، فتوقفت، ودققت في استخراج كل ما في جيوبي، لأنفذ بعد ذلك بسلام، وأنا غير مستريح؛ إذ انتابني إحساس أن الناس كلهم ينظرون إلى، ولأنني مسلم ملتحٍ فربما شكوا أنني أحمل في جيبي طائرة أباتشي، أو راجمة صواريخ، أو أخبئ في حقيبتي مفاعلاً نوويًّا أو نحوه!
    عندها راودتني فكرة جعلتني أرتعب، إذ قال لي خيالي المتمرد: تخيل لو أن الله تعالى وضع في بدنك جهازًا يصرخ هكذا كلما ارتكبت ذنبًا، أو اجترأت على معصية، يا خبر! ستكون مصيبة، سيظل يرن طول النهار، لأنني من بني آدم الخطائين!
    وتماديت في خيالي أكثر، ماذا لو كان هذا الجهاز في أجساد الناس كلهم!؟
    كيف سيكون حال الشارع والبيت، ومكان العمل، والأصوات تخرج في وقت واحد من مائة شخص، من ألف، من مليون، من مليار، من أهل الأرض جميعًا هل ستكون الحياة على ظهر الأرض ممكنة؟! أظن أننا سنهلك من أول نصف ساعة، بل من أول دقيقة، من أصوات المعصية التي تصرخ، وتزعج، وتملأ الأجواء كلها، فالصوت طاقة مدمرة، قادرة على إبادة الكون كله بمجراته!
    ثم تمادى خيالي الحرون، فتخيلت ما تخيله الشاعر أبو العتاهية قبلي، حين حمد الله أنه ليس للذنوب رائحة منتنة تصدر عن فاعليها:
    كيف إصلاح قلوبٍ.... إنما هُـنَّ قروح
    أحسـن الله بـنا.... أن الخطايا لا تفوح
    فإذا المستـور منا.... بين ثوبـيه فَضوح
    وافترضت معه: لو أن أحدنا كلما اقترف ذنبًا خرجت عنه بالذنب رشة رائحة عفنة فكيف سيكون الحال؟ وأمسكت بطني، لأنني وحدي – بالتأكيد - سأملأ الدنيا عفنًا قبل آخر النهار، لكثرة ذنوبي، فكيف لو خرجت ريح الذين أعرفهم، والذين لا أعرفهم: مائة شخص، ألف، مليون، مليار، أهل الأرض جميعًا كيف ستكون الأرض؟ مزبلة مقززة؟ مرحاضًا كبيرًا؟ كوكبًا متعفنًا؟ شيئًا لا يطاق أن يعيش فيه المرء دقيقة واحدة؟
    وسألت نفسي: هل تعرف نعمة ستر الله عليك يأيها المذنب الغارق في خطاياك؟ وهل تقدرها؟ وهل تشكر ربك الحليم الستير عليها؟!
    يااااااااااه ما أحلمك ربي وأكرمك! ما أصبرك وأسترك!
    الحمد لله على الإسلام، وعلى نعمة الستر، وعلى نعمة العافية!
    اللهم أدمها علينا دنيا وأخرى يا كريم.
    أتعرف قارئي الحبيب، أن نعمة الستر هذه ليست مجرد نعمة مفردة؛ بل هي مجموعة نعم متداخلة نترجمها نحن - لقصورنا – في نعمة واحدة!؟
    احسب معي كم في نعمة الستر من نعم باطنة، وتعجب، وسبح بحمد ربك واستغفره:
    إنه يعرف ما أنوي قبل أن أقع في المعصية، ويعرف أنني أخطط لها، وأرتب نفسي لئلا يراني أحد، فيحلم عليّ، ولا يفضحني..
    وهو سبحانه يضع في طريقي مذكرات: كلمة/ آية/ موقفًا/ نصيحة عابرة/ شيئًا يلفت نظري لأتعظ.. ومخي غبي وشيطاني عنيد، فيصبر سبحانه علي..
    ثم في سعيي للمعصية يراني ويطلع علي، ويحلم، فلا يرسل إلى سيارة تدهسني، ولا بلطجيًّا يصفعني، ولا شرطيًّا يوقفني، ويأمر ملك الحسنات الذي على كتفي رفيقه ملك السيئات ألا يكتب المعصية، وأن يمهلني لعلي أفيق وأتوب!
    ثم عند الارتكاس في المعصية هو يراني، ويعلم حالي، ويحلم ويستر!
    ثم إنه سبحانه إذا أفقت من معصيتي، إذا علم مني خيرًا أعانني على الاستغفار والتوبة.. فإذا استغفرت غفر لي وكأني لم أذنب، ولم أتعد حدودي، وأجترئ على حرمات ربي..
    بل ربما مدحني الناس، وظنوا أنني بلا ذنوب، وأنني مثال للعبد التقي النقي الخفي!
    يااااه.. ما أعظم ربي وأحلمه! اقرأ هذه:
    ذكر الإمام ابن قدامة في التوابين أن بني إسرائيل لحقهم قحط على عهد سيدنا موسى عليه السلام، فاجتمع الناس إليه، فقالوا: يا كليم الله: ادع لنا ربك أن يسقينا الغيث. فقام معهم موسى عليه السلام، وخرجوا إلى الصحراء - وهم سبعون ألفًا أو يزيدون - فقال عليه السلام: إلهي: اسقنا غيثك، وانشر علينا رحمتك، وارحمنا بالأطفال الرضع، والبهائم الرتع، والمشايخ الركع؛ فما زادت السماء إلا تقشعًا، والشمس إلا حرارة!
    فقال موسى عليه السلام: إلهي اسقنا!
    فقال الله عز وجل: كيف أسقيكم؟ وفيكم عبد يبارزني بالمعاصي منذ أربعين سنة؟ فناد في الناس حتى يخرج من بين أظهركم؛ فبه منعتكم المطر، وابتليتكم بالقحط والجفاف!
    فصاح عليه السلام في قومه: يأيها العبد العاصي الذي يبارز الله منذ أربعين سنة: اخرج من بين أظهرنا؛ فبك منعنا المطر..
    فنظر العبد العاصي ذات اليمين وذات الشمال، فلم ير أحدًا خرج، فعلم أنه المطلوب، فقال في نفسه: إن أنا خرجت من بين هذا الخلق افتُضحت على رؤوس بني إسرائيل، وإن قعدت معهم مُنعوا لأجلي. فانكسرت نفسه، ودمعت عينه، فأدخل رأسه في ثيابه نادمًا على فعاله، وقال: إلهي وسيدي: عصيتك أربعين سنة، وأمهلتني. وقد أتيتك طائعًا فاقبلني، وأخذ يبتهل إلى الخالق تبارك وتعالى، فلم يستتم الكلام حتى ارتفعت سحابة بيضاء، فأمطرت كأفواه القِرب - أي انهمر منها الماء مدرارًا - فعجب موسى عليه السلام وقال: إلهي: سقيتنا، وما خرج من بين أظهرنا أحد، فقال الله تبارك وتعالى: يا موسى سقيتكم بالذي به منعتكم!
    فقال موسى عليه السلام: إلهي أرني هذا العبد الطائع!
    فقال تعالى وجل وعز: يا موسى إني لم أفضحه، وهو يعصيني، أفأفضحه وهو يطيعني!؟
    الشيخ عبدالسلام البسيوني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:28 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ﺻﺮﺧﺖ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﻋﻠﻰ ﺯﻭﺟﻬﺎ ﻗﺎﺋﻠﺔ : ﻟﻤﺎﺫﺍ ﺗﺼﺮ ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﺃﻟﺒﺲ ﻣﺎ
    ﺗﺮﻳﺪ ؟ !!
    ﺇﻧّﻚَ ﺑِﻬﺬﺍ ﺗﺤﺮﺟﻨﻲ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻨﺎﺱ !!! ﺍﺑﺘﺴﻢ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺑﻬﺪﻭﺀ ﻭﻗﺎﻝ :ﻭﺃﻧﺘﻲ
    ﺗﺤﺮﺟﻴﻨﻨﻲ ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻠﻪ !! ﺷﺘﺎﻥ ﻣﺎﺑﻴﻦ ( ﻋﺎﻟﻴﻬﻢ ﺛﻴﺎﺏ ﺳﻨﺪﺱ ﺧﻀﺮ
    ﻭﺇﺳﺘﺒﺮﻕ )ﻭﺑﻴﻦ ( ﻗﻄﻌﺖ ﻟﻬﻢ ﺛﻴﺎﺏ ﻣﻦ ﻧﺎﺭ * ( ﺍﻟﺒﺴﻮﺍ ﻣﺎ ﻳﺮﺿﻴﻪ ،
    ﻟﻴﻠﺒﺴﻜﻢ
    ﻣﺎ ﻳﺮﺿﻴﻜﻢ ﺗﺴﺘﺤﻖ ﺍﻟﺘﺄﻣﻞ ﻭﺍﻹﻋﺘﺒﺎﺭ ﻻﻧﻬﺎ ﻭﺍﻟﻠﻪ ﺭﺳﺎﻟﻪ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﻤﻴﻢ %100
    ﻓﻬﻲ ﻣﻮﺟﻬﻪ ﻟﻠﺬﻛﻮﺭ ﻭﺍﻻﻧﺎﺙ (ﻛﻠﻜﻢ ﺭﺍﻉٍ ﻭﻛﻠﻜﻢ ﻣﺴﺆﻝ ﻋﻦ ﺭﻋﻴﺘﻪ ) ﻓﻲ
    ﺍﻟﺼﻤﻴﻢ
    ﻟﻌﻠﻨﺎ ﻧﺴﺘﺪﺭﻙ ﻣﺎ ﺑﻘﻲ ﻣﻦ ﺍﻋﻤﺎﺭﻧﺎﻣﺎﻓﻲ ﺷﻲﺀ ﺍﺳﻤﻪ +18 ... ﻓﻲ ﺷﻲ
    ﺍﺳﻤﻪ ( ﻗﻞ ﻟﻠﻤﺆﻣﻨﻴﻦ ﻳﻐﻀﻮﺍ ﻣﻦ ﺃﺑﺼﺎﺭﻫﻢ ﻭﻳﺤﻔﻈﻮﺍ ﻓﺮﻭﺟﻬﻢ ) . ﻣﺎﻓﻲ
    ﺷﻲ
    ﺍﺳﻤﻪ ﺟﺮﺏ ﻣﺮﺓ ﺑﺲ ﻭﻣﺎﺭﺍﺡ ﺗﺨﺴﺮ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﻳﺎ ﺃﻳﻬﺎ ﺍﻟﺬﻳﻦ
    ﺁﻣﻨﻮﺍ ﻻ ﺗﺘﺒﻌﻮﺍ ﺧﻄﻮﺍﺕ ﺍﻟﺸﻴﻄﺎﻥ ) . ﻣﺎﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ﺍﻧﺎ ﺑﻠﺒﺲ ﻋﺒﺎﻳﺘﻲ ﻋﻠﻲ
    ﺍﻟﻤﻮﺿﺔ ﻭﺍﻟﻤﻜﻴﺎﺝ ﺧﻔﻴﻒ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﻭﻟﻴﻀﺮﺑﻦ ﺑﺨﻤﺮﻫﻦ ﻋﻠﻰ
    ﺟﻴﻮﺑﻬﻦ ﻭﻻﻳﺒﺪﻳﻦ ﺯﻳﻨﺘﻬﻦ ). ﻣﺎﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ﺃﻧﺎ ﻣﻌﺎﺻﻴﻲ ﺧﻔﻴﻔﺔ ﻭﺃﻧﺎ
    ﺃﺣﺴﻦ
    ﻣﻦ ﻏﻴﺮﻱ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﻭﺗﺤﺴﺒﻮﻧﻪ ﻫﻴﻨﺎً ﻭﻫﻮ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻈﻴﻢ ).
    ﻣﺎﻓﻲ
    ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ﻓﻠﻮﺳﻲ ﺣﺮﺍﻡ ﺑﺲ ﻣﺎﻟﻘﻴﺖ ﺷﻐﻞ ﺛﺎﻧﻲ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ
    ( ﻭﻣﻦ ﻳﺘﻖ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺠﻌﻞ ﻟﻪ ﻣﺨﺮﺟﺎً ﻭﻳﺮﺯﻗﻪ ﻣﻦ ﺣﻴﺚ ﻻ ﻳﺤﺘﺴﺐ ) .ﻣﺎﻓﻲ
    ﺷﻲ
    ﺍﺳﻤﻪ ﺃﻧﺎ ﻟﺴﺎﻧﻲ ﺧﺬ ﻋﻠﻰ ﻛﺬﺍ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﻣﺎ ﻳﻠﻔﻆ ﻣﻦ ﻗﻮﻝ ﺇﻻ
    ﻟﺪﻳﻪ ﺭﻗﻴﺐ ﻋﺘﻴﺪ ) . ﻣﺎﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ﻫﻲ ﺩﻧﻴﺎ ﻭﺑﻨﻌﻴﺸﻬﺎ ﻣﺮﺓ ﻭﺍﺣﺪﻩ ...
    ﻓﻲ
    ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﻛﻞ ﻧﻔﺲ ﺫﺍﺋﻘﺔ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻭﺇﻧﻤﺎ ﺗﻮﻓﻮﻥ ﺃﺟﻮﺭﻛﻢ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﻓﻤﻦ
    ﺯﺣﺰﺡ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻭﺃﺩﺧﻞ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﻓﻘﺪ ﻓﺎﺯ ﻭﻣﺎ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺇﻻ ﻣﺘﺎﻉ
    ﺍﻟﻐﺮﻭﺭ ) . ﻣﺎﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ﻣﺎﻟﻚ ﺷﻐﻞ ﻭﺍﻣﺸﻲ ﺟﻨﺐ ﺍﻟﺤﻴﻂ ﻭﻻﺗﻨﺼﺢ
    ﻭﺗﺘﻔﻠﺴﻒ ... ﻓﻲ ﺷﻲ ﺍﺳﻤﻪ ( ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻳﺒﻠﻐﻮﻥ ﺭﺳﺎﻻﺕ ﺍﻟﻠﻪ ﻭﻳﺨﺸﻮﻧﻪ ﻭﻻ
    ﻳﺨﺸﻮﻥ ﺃﺣﺪﺍً ﺇﻻ ﺍﻟﻠﻪ ) ~ ( ﻋﺎﻟﻢ ﻏﺮﻳﺐ ) ﺟﻨﺎﺯﺓ ﺗِﻠﻮ ﺟﻨﺎﺯﺓ . . ﻭﻓﺎﺓٌ ﺑﻌﺪ
    ﻭﻓﺎﺓ .. ﻭﺃﺧﺒﺎﺭ ﺍﻟﻤﻮﺕ ﻛﺎﻟﺼﻮﺍﻋﻖ ، ﻓﻼﻥ ﺑﺤﺎﺩﺙ ﺳﻴﺎﺭﺓ ، ﻭﺁﺧﺮ ﺑﻤﺮﺽ ،
    ﻭﺁﺧﺮ ﻛﺎﻥ ﻳﻤﺸﻲ ﻭﺳﻘﻂَ ،ﻛﻠﻬﻢ ﺗﺮﻛﻮﺍ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﺭﺍﺀ ﻇﻬﻮﺭﻫﻢ ﻭﺩﻓﻨّﺎﻫﻢ ﺗﺤﺖ
    ﺍﻟﺘﺮﺍﺏ ، ﻓﺤﺘﻤﺎً ﺳﻴﺄﺗِﻲ ﻳﻮﻣﻲ ﻭﻳﻮﻣﻚ ﻓﺠﻬّﺰ ﺍﻟﻌﺪّﺓ ﻟﺴﻔﺮ ﻟﻴﺲ ﻟﻪ ﺭﺟﻮﻉ
    ﻳﺎﻣﻦ ﺗﺆﺧﺮ ﺍﻟﺘﻮﺑﺔ ﺑﺤﺠﺔ ﺃﻧﻚ ﺻﻐﻴﺮ ﻋﻔﻮﺍً ﻓﺎﻟﻤﻘﺎﺑﺮ ﻟﻴﺲ ﻣﻜﺘﻮﺏ ﻋﻠﻴﻬﺎ
    ( ﻟﻠﻜﺒﺎﺭ ﻓﻘﻂ ) .. ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺇﻧﺎ ﻧﺴﺄﻟﻚ ﺣﺴﻦ ﺍﻟﺨﺎﺗﻤﺔ ﺃﺧﻲ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ / ﺍﺧﺘﻲ
    ﺍﻟﻜﺮﻳﻤﺔ : · ﻣﻦ ﻋﺎﺵ ﻋﻠﻰ ﺷﻰﺀ ﻣﺎﺕ ﻋﻠﻴﻪ .. ﻭﻣﻦ ﻣﺎﺕ ﻋﻠﻰ ﺷﻴﺊ ﺑـُﻌِﺚَ
    ﻋﻠﻴﻪ . · ﺇﺫﺍ ﻗﺮﺃﺕ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﻪ ﻛﺴﺒﺖ ﺛﻮﺍﺑﻬﺎ، ﻭﺇﻥ ﻋﻤﻤﺘﻬﺎ ﻭﺍﻧﺘﻔﻊ
    ﺍﻵﺧﺮﻭﻥ
    ﺑﻤﺎ ﻓﻴﻬﺎ ﺗﻀﺎﻋﻒ ﺍﻷﺟﺮ ﺇﻥ ﺷﺎﺀ ﺍﻟﻠﻪ ..
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:30 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يقول الإمام الشافعي في فوائد السفر :
    تغرب عن الأوطان في طلب العلى --- وسافر ففي الأسفار خمس فوائـد
    تفريـج هـم، واكتسـاب معيشـةٍ، -- وعلـمٍ، وآدابٍ، وصحبـة مـاجـد
    ويقول أيضا فالعنبر الخام روث فـي مواطنـه --- وفي التغرب محمولُ على العنـق
    والكحل نوع من الأحجار تنظـره --- في أرضه وهو مرمي على الطرق
    لما تغرب حـاز الفضـل أجمعـه --- فصار يحمل بين الجفـن والحـدق
    ويقول أيضا ...._(حكمـة السـفـر )
    سافر تجـد عوضـاً عمـن تفارقـه --- وانصَبْ فإن لذيذ العيش في النصـب
    إني رأيـت وقـوف المـاء يفسـده --- إن ساح طاب وإن لم يجر لم يطـب
    والأسدُ لولا فراق الأرض ما افترست --- والسهم لولا فراق القوس لم يصـب
    والشمس لو وقفت في الفلك دائمـة ً --- لملها الناس من عجـم ومـن عـرب
    والتبر كالترب ملقـي فـي أماكنـه --- والعود في أرضه نوع من الحطـب
    فـإن تغـرب هـذا عـز مطلـبـه --- وإن تغـرب ذلـك عـز كالـذهـب
    -----------------------------------
    المنادي يتجول في الشوارع ويقول :
    - من يريد الزواج نزوجه
    - من يريد ان يبني بيت نبني له
    - المديون نقضي ديّنه
    - من يريد ان يذهب الى الحج او يعتمر نأخذه
    عفوا هذا ليس بعصرنا الآن، مع كثرة المال والأغنياء في هذا العصر
    قالها ذلك الحاكم الذي مات وعمره ٤٠ عاما فقط
    جاؤوا الى الخليفة عمر بن عبدالعزيز بأموال الزكاة، فقال: أنفقوها على الفقراء، فقالوا لم يعد في أمة الإسلام فقراء ... !! قال: فجهزوا بها الجيوش، قالوا جيوش الإسلام تجوب الدنيا .. قال: فزوجوا الشباب، فقالوا من كان يريد الزواج زُوِج وبقي مال ... !! فقال: أقضوا الديون عن المدينين، فقضوها وبقي مال ... !! فقال: انظروا المسيحين واليهود من كان عليه دين فسددوا عنه. ففعلوا وبقي مال ..!! فقال: أعطوا أهل العلم. فأعطوهم وبقي مال..!! فقال: اشتروا بها قمحاً وانثروه على رؤوس الجبال لكي لا يقال جاع طير في بلاد المسلمين.
    كنا أمة عظيمة ...
    ‏​​الرفقة الدافئة :
    ‏​‏​اختر رفقة تصحبك العمر كله ..
    تعطيهم ويعطونك .. يأخذون منك وتأخذ منهم ..
    تتفقون ، تختلفون ، تتعاتبون .
    ثم تضحكون على ذلك معاً آخر كل نهار !
    ( رفقة تسمع حكاياتهم للمرة الألف ولا تتذمر )
    اختر رفقة لا تهجرك بعد سنوات ، رفقة دافئة تعايرها بالشيب وتعايرك بتجاعيد الزمان ..
    اختر رفقة يفرحون لفرحك ، ويحزنون لحزنك ، ويردون غيبتك و يسترون عيبك بلا خوف من أنك ستمضي وحيداً ..
    اختر من سيشيخون معك ، ومن سيجلسون بعزائك بعد عمر طويل !
    وأهمهم من ( سيرافقونك إلى الجنة )..
    ليس القروب مجموعة أسماء ومشاركات فقط
    وإنما هو : كتلة قلوب … تقودها " قيم "
    فما أحوجنا لتصافي القلوب
    لِتُعيننا على " الدروب "
    قال تعالى :
    {وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمراً}
    يقول ابن القيم :
    " يأبى الله تعالى ..أن يدخل الناس الجنة فرادى ، فكل صحبة يدخلون الجنة سوياً "
    نسال الله ان يجعلنا وإياكم ووالدينا ومن نحبهم ندخل الجنة سويا..اللهم آمين.....
    فنقاء القلب ليس عيباً والتغافل ليس غباء والتسامح ليس ضعفاً والصمت ليس انطواءً
    هي تربية وعبادة
    اللهم أصلح قلوبنا،واغفر لنا ولوالدينا وللمسلمين أجمعين
    امين يارب العالمين
    ثلاثه إذا تكلموا أمامك فلا توقف حديثهم ،،
    الوالدان، والطفل، والمهموم؛ لأن قلبهم هو الناطق،،،،”"
    كلام راااااائع

    احرص على من يحبك من قلبه ..
    واجعله كالقلاده على صدرك ..
    وضعه كالتاج على راسك..فربما لو خسرته سيصعب عليك ان تجد روحاً كروحه
    صاحب الصالحين فإنهم إذا غبت عنهم (فقدوك)
    وإذا غفلت (نبهوك)
    وإذا دعوا لأنفسهم (لم ينسوك)
    هم كالنجوم : إذا ضلت سفينتك في بحر الحياة (أرشدوك)
    وغدا تحت عرش الرحمن (ينتظروك)
    ألا يكفيك أنهم في "الله" (أحبوك)
    � إهداء لمن أحبهم......منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:33 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ضع ضفدعاً في وعاء ملئ بالماء وابدأ بتسخين الماء تدريجياً. ستجد أن الضفدع يحاول جاهداً أن يتكيّف مع ارتفاع درجة حرارة الماء التدريجي بضبط درجة حرارة جسمه معها.
    ولكن عندما يقترب الماء من درجة الغليان، يعجز الضفدع عن التكيّف مع الوضع هذه المرة، لذا يقرر في هذه اللحظة القفز خارج الإناء , يُحاول القفز ولكن دون جدوى لأنه فقد كل قوته خلال عملية التأقلم مع درجة حرارة الماء المرتفعة , وسرعان مايموت.
    ماالذي قتل الضفدع؟ الكثيرون منا سيقولون الماء المغلي هو الذي قتله.
    لكن الحقيقة ماقتله هو عدم قدرته على اتخاذ قرار بالقفز خارجاً في التوقيت المناسب.
    كلنا بحاجة إلى التكيّف مع الناس ومختلف الأوضاع، لكننا بحاجة أكثر إلى معرفة متى نحتاج إلى التأقلم وإلى أي درجة ومتى نحتاج إلى مواجهة الوضع واتخاذ الاجراء أو القرار المناسب..
    إذا سمحنا للناس أو للظروف باستغلالنا جسدياً أو عقلياً أو عاطفياً أو مالياً سيستمر ذلك إلى أن يقضي علينا.
    "يجب أن نُقرر متى نقفز قبل أن تخور قوانا"
    لا تحاول التكيف كثيراً على حساب نفسك، أنت أولاً، ثم أنت أولاً،، ثم الآخرين.
    اكتشف من حولك، وقرر في الوقت المناسب. 💫
    -------------------------------------------------------------
    من أجمل ماقرأت
    يقول الطنطاوي - رحمه الله - وهو يصف معركته في التفكير بالمستقبل :
    
( درست الإبتدائي لأجل المستقبل ، ثم قالوا لي : ادرس المتوسط لأجل المستقبل ، ثم قالوا : ادرس الثانوي لأجل المستقبل ، ثم قالوا : ادرس ” الباكالوريوس ” لأجل المستقبل ، ثم قالوا : توظف لأجل المستقبل ، ثم قالوا : تزوج لأجل المستقبل ، ثم قالوا : انجب ذرية لأجل المستقبل ، وها أنا اليوم اكتب هذا المقال وعمري 77 عاماً ولازلت انتظر هذا المستقبل !!
المستقبل ماهو إلا خرقةٌ حمراء ، وضعت على رأس ثور ، يلحق بها ولن يصلها ؛ لأن المستقبل إذا وصلت إليه أصبح حاضراً ، والحاضر يصبح ماضياً ، ثم تستقبل مستقبلاً جديداً ،،،
إن المستقبل الحقيقي هو » أن تُرضي الله ، وان تنجوا من ناره ، وتدخُل جنته .
    ----------منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:35 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قصة تاجر الـتمر الذى لا يخسر أبدا💥
    يحكى في الزمن العباسي ...
    أن تاجرا دمشقيا كان دائما يتحدى زملاءه ويقول لهم :
    أنا في حياتي لم أقوم بتجارة وخسرت منها ولا مرة واحدة .
    فضحك أصدقاؤه تهكما : كيف لك أن لم تخسر في حياتك ولا مرة واحدة ؟
    فطلب منهم التاجر أن يقدموا له تحديا .
    فقالوا له: أن سابع المستحيلات أن تبيع تمرا في العراق وتربح لأن التمر هناك متوفر كتوفر التراب في الصحراء .
    فقال لهم : قبلت التحدي .
    فاشترى تمرا (مستوردا من العراق)
    وانطلق شرقا إلى عاصمة الخلافة العباسية آنذاك ...
    يحكى أن الواثق بالله آنذاك ذاهبا في نزهة في الموصل . حيث الربيع آنذاك وكانت الموصل من أجمل المدن في شمال العراق بطبيعتها حيث كانت تسمى (( أم الربيعين ))
    لأنها صيفا وشتاء هي ربيع .
    كانت ابنته قد أضاعت قلادتها في طريق العودة من الرحلة ..
    فبكت وأنت وأشتكت وأمر الخليفة الواثق بالعثور عليها ...
    وأغرى سكان بغداد أن من يجد قلادة ابنته فإن له مكافأة عظيمة وسيزوجه
    من ابنته - أي من ابنة الخليفة -
    ولما وصل التاجر الدمشقي إلى مشارف بغداد .
    وجد الناس مثل المجانين منطلقة إلى البر للبحث عن القلادة ...
    فسألهم ما بالكم
    فحكوا له قصتهم ... وقال كبيرهم : واأسفاه لقد نسينا أن ناخذ زاداً ولا نستطيع العودة خوفا أن يسبقونا بقية العالم .. فأخذ يضرب كفا بكف .
    فقال لهم التاجر الدمشقي : أنا أبيعكم تمرا .. فاشتروا منه التمر بأغلى الأسعار ... وقال: ها أنا فزت بالتحدي والحمد لله ...
    💥سمع الواثق (الذي كان بالجوار) عن خبر التاجر الدمشقي الذي يبيع تمرا في العراق ويربح فتعجب من ذلك
    أشد العجب وطلب مقابلته .
    فقال له: اخبرني عن قصتك ...
    فقال له : يا مولاي أدام الله عزك إنني من يوم مارست التجارة لم أخسر مرة واحدة ...
    فسأله الواثق عن السبب ...
    فقال له : كنت ولدا فقيرا يتيما وكانت أمي معاقة وكنت أعتني بها منذ الصغر وأعمل وأكسب خبزة عيشي وعيشها منذ أن كنت في الخامسة من عمري ...
    فلما بلغت العشرين كانت أمي مشرفة على الموت ...
    فرفعت يدها داعية ،،،، أن يوفقني الله وأن لا يرني الخسارة في ديني ودنياي أبداً وأن يزوجني من بيت أكرم أهل العصر وأن يحول التراب في يدي ذهباً ..... وبحركة لا إرادية مسك حفنة من التراب وهو يتكلم .
    ... فابتسم الواثق من كلامه .
    وإذا به يشعر بشيء غريب في يده فمسكه بيده ونظر إليه وإذا هي قلادة ذهبية وعرفتها بنت الواثق ...
    وهكذا من دعاء أمه كان هذا التاجر الدمشقي أول من صدر التمر إلى العراق في التاريخ وبنجاح .
    وأصبح صهر الخليفة الواثق ....
    دعوة الأم مستجابة ...
    يا رب الهمنا ووفقنا لأفضل الدعاء
    لأولادنا .
    📌 إذا كنت تخاف على أبنائك ؟؟؟
    ادع لهم وسيبقون بحفظ الله إن شاء الله
    🚩
    إلى كل أب ،، وأم
    ادعوا لأبنائكم فإنهم بحاجة لدعائكم دائما:

    اللهم إنك وهبت لي ذرية من غير حولٍ مني و لا قوة فاجعلهم من الصالحين واحفظهم بحفظك بلا حولٍ مني ولاقوة
    اللهم احفظهم من أي مكروه يصيبهم
    ومن كل شرٍ و ضرر
    اللهم احفظهم من الأسقام و الأمراض
    اللهم لا تجعل إبتلائي فيهم
    اللهم أجرهم من الفتن ما ظهر منها
    ومابطن
    اللهم اجعلهم من صالح عبادك و حفظة كتابك و من أحسن الناس ديناً و عبادة
    و أخلاقاً و من أسعدهم حياةً و أرغدهم عيشة.ً
    اللهم أغنهم بحلالك عن حرامك وبفضلك عمّـن سواك ،،
    ربي كما حفظت كتابك إلى يوم الدين، احفظهم من الشيطان الرجيم ،،
    ربي أرزقهم صحبة الأخيار و خصال الأطهار و التوكل عليك يا قادر يا جبار،،
    ربي أبعد عنهم أمراض القلوب و الأبدان، و بلغني فيهم غاية أملي بحولك و قوتك
    يا كريم يا منان..
    ربي متعني ببرهم في حياتي و اسعدني بدعائهم بعد مماتي.
    و صل اللهم و سلم و بارك على سيدنا محمد و آله الطيبين الطاهرين..

    ( إلهي استودعتُك أبنائي قطعةً من قلبي ، في مكانٍ غابت عنهُم عيني، و عينُك لم تغِب، فاحفظهم حفظاً يليقُ بعظمتك)
    آمين يارب العالمين
    دعاء للأبناء، فالرجاء من كل من يصله الدعاء أن يهديه للغاليين على قلبه.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:38 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يا من يرى مد البعوض جناحها
    فى ظلمة الليل البهيم الإليل
    ويري مناط عروقها فى نحرها
    والمخ فى تلك العظام النحل
    ويرى خرير الدم فى اوداجها
    متنقلا من مفصل فى مفصل
    امنن على بتوبة تمحو بها ما كان منى فى الزمان الاول
    ------------------------------------------------------------
    يا بائعآ في أرض طيبة عنبرآ
    بجوار أحمد لا تبيع العنبرا
    إن الصلاة على النبي وآله
    يشدو بها من شاء أن يتعطرا
    صلوا على خيرالبرية تغنموا
    عشرًا يصليها المليك الأعظمُ
    من زادها ربي يفرّج همه
    والذنب يعفى، والنفوس تُنَعم
    بأبي وأمي أنت يا خير الورى
    وصلاةُ ربي والسلامُ معطرا
    يا خاتمَ الرسل الكرام محمدٌ
    بالوحي والقرآن كنتَ مطهر صلوا على الحبيب.
    -------------منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:40 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الحجاب المتبرج .. ضياع المضمون وفقدان الغاية
    لا يخفَى على أحدٍ أن نسبة ارتداء الحجاب بين الفتيات زادت في الآونة الأخيرة بصورة ملحوظة، غير أن الحجاب في حدِّ ذاته- كغطاء للرأس- أصبح يأخذ عدةَ أوضاعٍ مختلفةِ الشكل والحجم والمُسمَّى؛ حتى أضحت معظم المحجبات يرتدينه على اعتبار أنه «موضةٌ» تتغيَّر بين الحين والآخر كلما تغيَّرت خطوط الموضة، وظهرت الربطات المختلفة للحجاب، فتجد ربْطةً تُظهر الأذن وأخرى تُظهر الرقبة .. ناهيك عن شكل الملابس التي يتم ارتداؤها أسفل الحجاب ذاته بصورةٍ تخلُّ بالحجاب نفسه كما فُرِض وشُرع!!
    لقد تم اختزال الحجاب في عملية تغطية .. تغطية بأي شكل وبأي لون .. تغطية تجري وراء خطوط الموضة التي تنافي الوقار وتلفت الأنظار .. تغطية لا تحقق المعني الشرعي ولا العرفي للستر .. تغطية جمعت بين الضدين وشملت المتناقضين، فلا سترت جسدا ولا أرضت ربا.
    إنه حجاب يحتاج لحجاب، تحررت فيه المرأة المحجبة من أصالة معتقداتها الدينية، وذلك دون أن تتخلى عن دينها بزعمها! حيث أظهرت مفاتنها، دون أن تنزع غطاء رأسها! ودخلت المسلمات إلى عالم الجمال والموضة بدون ضابط ولا رابط، وباتت العباءة الإسلامية قادرة على مواكبة الموضة، غربية كانت أم شرقية، حتى أنها فقدت من صرامتها ما يكفي لجعلها عباءة «كول»!!.
    حيرة وتشتت
    هناك أسباب كثيرة وراء ظاهرة «حجاب الموضة» منها ما هو اجتماعي ونفسي وإعلامي .. فيمكن اعتبار أن لهذه الظاهرة مزيج من الدوافع من أهمها ضعف الوازع الديني والأمية الدينية بحقيقة وأهداف الحجاب الشرعية والاجتماعية ، ووصلت الأمية الدينية عند البعض لدرجة اعتباره نوعا من القيد الذي يفرضه المجتمع والعادات والتقاليد، الأمر الذي جعل الفتاة في صراع نفسي في كيفية التوفيق بين الحجاب ومسايرة رياح التغيير بارتداء كل ما هو جديد وجذاب.
    فبعض النساء ينظرن إلى الحجاب على أنه «عادة» أو «واجب أسري» فُرض عليهن فرضا، وبالتالي يحاولن التحايل عليه. فمنهن من تضعه أمام عائلتها وفي الخارج تخلعه، ومنهن من تضعه ولكن لا تلتزم بشروطه الشرعية، وربما أهلها -مع الأسف- يرضيهم هذا الحل الوسط! ويعتقدون أنه مادامت بنتهم تضع خرقة على رأسها فقد التزمت بالحجاب!.
    أضف إلى ذلك ظاهرة «مذيعات حجاب الموضة» اللاتي ينتشرن على كافة الفضائيات، ويقدمن الدعم النفسي والعملي لهذا النوع من الحجاب الذي فرض نفسه على أرض الواقع الإعلامي، فباتت ظاهرة مألوفة، بل ومبررة في بعض الأحيان لدى البعض الذين يرون هذا الحجاب أحسن حالا من التبرج السافر لدى المذيعات الأخريات.
    الحق كل لا يتجزأ
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «صنفان من أهل النار لم أرهما: قوم معهم سياط كأذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات، رءوسهن كأسنمة البخت المائلة، لا يدخلن الجنة، ولا يجدن ريحها، وإن ريحها ليوجد من مسيرة كذا وكذا» [مسلم 5704] ‌
    قال شيخ الإسلام ابن تيمية: وقد فسر قوله صلى الله عليه وسلم (كاسيات عاريات) بأن تكتسي ما لا يسترها. فهي كاسية وهي في الحقيقة عارية. مثل من تكتسي الثوب الرقيق يصف بشرتها أو الثوب الضيق الذي يبدي تقاطيع خلقها، وإنما كسوة المرأة ما يسترها فلا يبدي جسمها ولا حجم أعضائها لكونه كثيفا واسعا. ومن هنا يظهر الضابط في نهيه صلى الله عليه وسلم عن تشبه الرجال بالنساء وعن تشبه النساء بالرجال، وأن الأصل في ذلك ليس هو راجعا إلى مجرد ما يختاره الرجال والنساء ويشتهونه ويعتادونه.
    ويروى أنه دخلت نسوة من بني تميم على عائشة رضي الله عنها وعليهن ثياب رقاق، فقالت عائشة: «إن كنتنَّ مؤمنات، فليس هذا بثياب المؤمنات»، ودخلت عليها عروس عليها خمار رقيق شفاف فقالت: «لم تؤمن بسورة النور امرأة تلبس هذا» فكيف لو رأت عائشة ثياب نساء هذا العصر التي كأنها مصنوعة من زجاج؟!
    ماهية الحجاب
    قال أهل اللغة: الحَجْب والحِجاب: المنع من الوصول، يقال حَجَبَهُ أي: مَنَعَه حَجْباً وحجاباً، ومنه قيل للستِّر الذي يحول بين شيئين (حجاب)؛ لأنه يمنع الرؤية بينهما، وسُمِّي الحجاب حجاباً؛ لأنه يمنع المشاهدة، .. ومادة الحجاب وردت في ثمانية مواضع من القرآن الكريم، ومعناها فيها جميعا يدور بين الستر والمنع.
    وحجاب المرأة معناه أن تستر المرأة بدنها عن الرجال الذين ليسوا من محارمها، كما قال تعالى: {ولَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ ..}[النور:31] ومن مجموع الأدلة الشرعية استخلص العلماء ثمانية شروط للحجاب الشرعي وهي:
    - ستر بدن المرأة ( مع خلاف بين العلماء في كشف الوجه واليدين )
    - أن لا يكون الحجاب زينة في نفسه.
    - أن يكون صفيقاً (ثخيناً) لا يشف ما تحته.
    - أن يكون فضفاضاً واسعاً غير ضيق يصف ملامح الجسم.
    - أن لا يكون مبخراً ولا مطيباً.
    - أن لا يشبه ملابس الكافرات.
    - أن لا يشبه ملابس الرجال.
    - أن لا يقصد به الشهرة بين الناس.
    الحجاب شعار العفة
    قال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُل لِّأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاء الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَن يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً } [الأحزاب:59]
    يقول الشيخ محمد بن أحمد بن إسماعيل المقدم: «ليس الحجاب الذي نعنيه مجرد ستر لبدن المرأة .. إن الحجاب عنوان تلك المجموعة من الأحكام الاجتماعية المتعلقة بوضع المرأة في النظام الإسلامي، والتي شرعها الله سبحانه وتعالى لتكون الحصن الحصين الذي يحمي المرأة، والسياج الواقي الذي يعصم المجتمع من الافتتان بها، والإطار المنضبط الذي تؤدي المرأة من خلاله وظيفة صناعة الأجيال، وصياغة مستقبل الأمة وبالتالي المساهمة في نصر الإسلام والتمكين له».
    لا شك أن زي الفتاة ومظهرها دليل عفتها وطهارتها أو علامة على عكس ذلك، ومن خلال ما تلبسه المرأة يمكن في أكثر الأحوال الحكم على نوع ما تحمله من فكر وخلق.
    ولا يستطيع أحد أن ينكر أن المرأة كلما كانت محتشمة في زيها متأدبة في مشيتها مع وقار في هيئتها كل ذلك ينم عن داخل نقي ومنبت زكي ونفس طاهرة، وبقدر ما يظهر ذلك على الفتاة بقدر ما تبتعد عنها همم اللئام، وأنظار الذئاب، وأطماع الكلاب، وتطلعات مرضى القلوب، ولصوص الأعراض.
    والفتاة التي تتفنن في إظهار مفاتنها من خلال الموضات المثيرة التي تظهر أكثر مما تخفي سواء بإظهار مفاتن البدن من خلال لبس الأزياء العارية أو الضيقة التي تصف تقاطيع البدن أو الخفيفة التي تشف عما تحتها أو من خلال الموضات الصارخة والعجيبة والغريبة التي تلفت الانتباه وتعلق عين الناظر .. هذا كله يعرض الفتاة لأن يتعرض لها الفسقة ومرضى النفوس والقلوب، وهي في ذات الوقت تعرض نفسها لخطر هي في غنى عنه.
    وأخيرا
    لم يكن الحجاب يوماً وسيلةً لإبراز المفاتن ولإغراء الشباب كما هو حاصل اليوم بما يسمى «حجاب الموضة»، إنما كان الحجاب ولم يزل خضوعاً لأمر الله عز وجل وصوناً لعفة وكرامة المرأة المسلمة.
    فطالما أختي المسلمة أنك ارتضيتِ أن تكوني من المحجبات والحمد لله، وممن تبحثُ عن رضا الله ورسوله، فالواجب عليكِ ارتداء الحجاب كما أمر صاحب الأمر جلَّ وعلا، لا كما تتطلب الموضة أو تشتهي النفس، وهذه الكلمات التي بين يديك إنما هي تذكرةٌ عما غفلتِ عنه، وبيانٌ لصورة الحجاب الشرعي الذي يرضى عنه الله ورسوله ، عسى أن ينفع الله بكِ وبنا ويرزقنا سواء السبيل.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:41 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أعداء الإيمان الثلاثة
    {واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون} (الأنفال:24)، كم يرتجف قلب المؤمن حينما يستذكر هذه الآية، لأنه يفهمُ منها أن لذّة الإيمان التي يتذوّقها في يومِه وليلتِه قد يحول بينَه وبينها سببٌ إلهيٌ يكون سبباً في تناقص منسوب الإيمان في قلبِه، وخفوتِ بريقِه الذي يسْطَعُ من روحِه، فالإيمان قد يعتريه الضعف، والقلبُ قد يشتكي القسوة، ونقاءُ النفس الإيماني قد يشوبُه شائبة.
    وما مِن أحدٍ إلا ويريد أن يظلّ على مسيرتِه الإيمانيّة المستمرّة في الرقيّ والصعود نحو الأعلى، وما من مؤمنٍ إلا ويكره أن يتراجع أو يتقهقر نحو الخلف، فلهؤلاء نقول: حتى يتحقّق لكم ما تريدونَه وما تأملونه، فاحذروا أعداء الإيمان الثلاثة.
    وكلّ واحدٍ من هؤلاء الأعداء سببٌ رئيس في نقصان الإيمان وضعفِه، فلابد إذن من التعرّف على هذه الأسباب واتّقائها، وإدراكِ أثرها على القلب والنفس، وهي كالآتي:
    الشيطان ووساوسه
    {فبما أغويتني لأقعدن لهم صراطك المستقيم* ثم لآتينهم من بين أيديهم ومن خلفهم وعن أيمانهم وعن شمائلهم ولا تجد أكثرهم شاكرين} (الأعراف:16-17)، بهذه الكلمات أعلن إبليس لعنه الله معركته الطويلة مع السلالة البشريّة بطولها وعرضها حتى قيام الساعة، وإنها لأعظم الحروب في الدنيا وأخطرها على الإطلاق، فيها من الاستفزاز بالصوت وإجلاب الخيل والرجال للمبارزات: { واستفزز من استطعت منهم بصوتك وأجلب عليهم بخيلك ورجلك وشاركهم في الأموال والأولاد وعدهم وما يعدهم الشيطان إلا غرورا} (الإسراء:64)، وفيها من نسج المؤامرات وإغواء النفوس، وتزيين الباطل وإفساد القلوب، ما يعجز المرء عن تسطيره بيده، أو تصوّره بعقله مهما جنح به الخيال واشتطّ به التفكير.
    وقد تعدّدت مكائد إبليس وتنوّعت صور مكره، وكثرت مداخله على قلوب بني آدم بحسبِ كل نفسٍ وما تشتهيه، وكل امريءٍ وما يتناسب مع طبيعته ومكامن القوّة والضعف فيه، فنجد أنه يدخل للبعض من باب الرياء والعجب، ولآخرين من باب الزهد والورع، ولغيرهم من باب حب المال والرئاسة، ولمن دونهم من باب تزيين الباطل وتزويقه وترويجه، أو تسهيل الصغائر للإيقاع في الكبائر، ناهيك عماّ يدخل في باب الشهوات والشبهات.
    ومن مكائد إبليس سعيُه الدائم في إفساد الإيمان وإضعافه بشكل متدرّج قد لا يفطِنُ إليه المؤمن، فيبدأُ بتزيين الاشتغال بالأعمال المفضولة عن الفاضلة، ثم ينتقلٌ منها إلى الاشتغال بالمباحات، ثم مواقعة الصغائر، ثم الوقوع في الكبائر، ثم ألوان البدع، ثم الكفر والشرك، فإذا استرسلَ المؤمن في التراجع والضعف فقد يَصِلُ إلى أخطرِ الذنوبِ وهي الكفرُ والعياذ بالله، وهذا ما يجعلنا نضع الشيطان في المقام الأوّل من العداوة، وهو أمرٌ مفهوم في ظلّ النصوص القرآنية الكثيرة والأحاديث الصحيحة التي تحذّرنا من الشيطان وتأمرنا بعداوتِه، قال تعالى: {إن الشيطان لكم عدو فاتخذوه عدوا إنما يدعوا حزبه ليكونوا من أصحاب السعير} (فاطر:6)، فهو لا يدعوا الإنسان إلى خير، ولا ينتهي به إلى نجاة، وفي آيةٍ أخرى: {ولا تتبعوا خطوات الشيطان إنه لكم عدو مبين} (البقرة:208).
    لقد بين الله تعالى أن الشيطان عدو لبني آدم، ويريد ضلالتهم ليجرهم مع نفسه إلى النار، فالواجب على العاقل أن يجتهد في مجاهدته لكي يخلص نفسه منه.
    الدنيا وفتنتها للإنسان
    روى مسلم في صحيحه عن أبي سعيد رضي الله عنه أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (إن الدنيا حلوة خضرة)، والنفسُ تتأثّرُ بالعاجل الحاضر وقد تفضّله على الآجل الغائب، وليس المقصود أن الاستمتاع بما وهبَه الله وسخّره لنا مذمومٌ بذاتِه، ولكن القصد بيان أن النفس قد تنشغل بهذه الملذات فيضعفُ اشتغال صاحبِها في أمرِ الآخرة، فيتعلّق قلبُه بهذه الملذاتِ الفانية، فينقص الإيمان عندَه.
    يقول الإمام ابن القيم: ".. وعلى قدر رغبة العبد في الدنيا ورضاه بها يكون تثاقله عن طاعة الله، وطلب الآخرة".
    لهذا السبب نجد الخشيةَ النبويّة من فتنة الدنيا واضحةً جليّةً في قوله –صلى الله عليه وسلم-: (والله ما الفقر أخشى عليكم، ولكن أخشى عليكم أن تبسط الدنيا عليكم، كما بسطت على من كان قبلكم، فتنافسوها، كما تنافسوها، فتهلككم كما أهلكتهم) متفق عليه، وإذا زهدت القلوب في موائد الدنيا قعدت على موائد الآخرة، وإذا تعلّقت بالدنيا، ضعف ارتباطها في الآخرة، فقلّ مستوى إيمانها.
    قرناء السوء
    من أضرّ الأمور على إيمان العبد، صداقة السوءِ التي تُضعف دينَه وتسبّب فتورَه عن الطاعة وقصورَه في العبادة، حتى قال سفيان: "ليس شيء أبلغُ في فساد رجلٍ وصلاحِه من صاحب".
    ولأن صديق السوء لا يريد الخير لصديقِه، ويبغي إبقاءه على ضلاله وغيّه، وإضعافِ يقينِه وإيمانِه، حذرنا رسول الله –صلى الله عليه وسلم- من مجالسته، تعليماً لأمّته بأن الصاحب ساحب، قال –صلى الله عليه وسلم-: (إنما مَثَلُ الجليس الصالح والجليس السوء، كحامل المسك ونافخ الكير؛ فحامل المسْكِ إما أن يُحذِيَكَ، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحًا طيبةً، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وإما أن تجد منه ريحًا خبيثة) متفق عليه.
    فهؤلاء إذن أعداؤنا الثلاثة، يتربّصون بنا كلّ حين، ويترقّبون منّا أي غفلة، حتى يُلقوا بسهامهم على قلوبنا أملاً في إسقاطنا، ولا نقول إلا: يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على دينك.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:42 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قصيدة فى مدح المصطفى عليه الصلاة والسلام
    مدينتك الهدي والنور
    مدينتك القباب
    ودمعة التقوي ووجه النور
    وتسبيح الملائكة في ذؤابات
    النخيل
    وفي الحصى المنثور
    مدينتك الحقيقة والسلام
    علي السجوف حمامة
    وعلي الربا عصفور
    مدينتك الحديقة يا رسول الله
    كل حدائق الدنيا اقل وسامة
    وحضور
    هنالك للهواء أريجه النبوي
    موصولا بأنفاس السماء وكأسها الكافور
    هنالك للثرى طيب
    بدمع العاشقين ولؤلؤا منثور
    هنالك للضحي حجل بأسوار البقيع
    وحفه حبور
    هنالك للصلاة رياضها
    الفيحاء
    والقرآن فجريا
    تضئ به لحي وصدور
    لساعات الإجابه تحفل الدنيا
    وأنهار الدعاء تمور
    سلام الله يا أنحاء يثرب
    ياقصيدة حبنا العصماء
    سلام الله يا أبوابها وبيتها ونخلها اللقاء
    سلاما يا مآذنها وفوج حمامها
    البكاء
    ويا جبل الشهادة والبقيع
    سلام
    على أثل الحجاز وضالها
    وعلى خزامها
    تهب قصيدة الصحراء
    الى تلك البساتين المعرجة
    الجداول
    والقباب الخضر
    يهفو خاطر الدنيا
    وتحدي العيس في الصحراء
    مدائح لم تقل لبني الزمان
    ترددت عبر القرون ليثرب
    الخضراء
    قصائد من رهافة وجدها شقت
    جليد الصخر
    واجتازت عباب الماء
    قوافل ما انقطعت عن السرى
    صلت عليك
    واوجفت عبر القرون
    على قصيدة حبها العصماء
    بباك يستجير الخائفون
    ويجلس الفقراء
    بباك تدخل التقوى فتوح
    الفاتحين
    وحكمة الحكماء
    وفي نعماء عدلك ترتع الدنيا
    وميزان الحساب يقام
    حفاة الرأس والأقدام
    ندخل في نبؤتك الرهيبة
    من الزمن الكئيب وناسه لدنا بنورك
    ومن شح النفوس ودائما
    المودي
    لنا بجمالك استعصام
    مدينتك الهدي والنور
    وتسبيح الملائكه في زؤابات
    النخيل
    وفي الحصى المنثور
    مدينتك الحقيقة والسلام
    على السجوف حمامة
    وعلى الربا عصفور
    مدينتك الحديقة اقرب الدنيا
    الى باب السماء وسقفها المعمور
    ——-----
    القصيدة لعلي محجوب فتح الرحمن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:43 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    هكذا كـان رسـول الله ﷺ

    🌼 كـان ٱخر كـلام النبي ﷺ: (( الصلاة الصلاة، اتقـوا الله فيما ملَكَـت أيمانكـم)).

    كـان ﷺ أبغـض الخُلُقِ إليـه الكذب.

    كـان ﷺ أحـب العمل إليـه مادُوومَ عليه وإن قـل.

    كـان ﷺ أحسـن الناس، وأجـود الناس، وأشجـع الناس.

    🍁 كـان ﷺ أخـف الناس صلاة علـى الناس، وأطـول الناس صلاة لنفسـه.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌼 كـان ﷺ إذا أخـذ مضجعه جعل يده اليمنى تحت خـده الأيمـن.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌹 كـان ﷺ إذا أراد الحـاجة لم يرفع ثـوبه حتى يدنـو من الأرض.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    💐 كـان ﷺ إذا جاءه أمـر يسرُّ به خـرَّ ساجـداً شكراً لله تعـالى.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌸 كـان ﷺ إذا خـاف قوماً قـال: اللهـم إنا نجعلك فـي نحورهـم، ونعوذ بك من شرورهـم.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🍁 كـان ﷺ إذا دخـل بيته بدأ بالسـواك.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌼 كـان ﷺ إذا دخـل علـى مريض يعوده قال: « لا بـأس، طهـوراً إن شاء الله ».
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌹 كـان ﷺ إذا رأى مـا يحب قال: [الحمـدلله الذي بنعمتـه تتمُّ الصالحـات]، وإذا رأى مـا يكـره قال: [الحمـدلله علـى كل حـال].
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    💐 كـان ﷺ إذا فـرغ من دفن الميـت وقف عليه وقال: {استغفـروا لأخيكم، وسلوا لـه التثبيت، فإنـه الآن يُسـأل}.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌸 كـان ﷺ إذا مـرّض أحد من أهـل بيته نفث عليه بالمعـوذات.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🍁 كـان ﷺ إذا اشتكـى نفث علـى نفسه بالمعـوذات ومسح عنـه بيده.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌼 كـان ﷺ أرحـم الناس بالصبيان والعيال.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌹 كـان ﷺ أشد حيـاء من العذراء فـي خدرهـا.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    💐 كـان ﷺ أكثر دعـوة يدعو بهـا {ربنـآ ءاتنا فى الدنيـا حسنة وفى الأخـرة حسنة وقنـا عذاب النـار}.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌸 كـان ﷺ طويل الصمـت، قليل الضحـك
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🍁 كـان ﷺ كـثَّ اللحيـة، عظيـم الهيبـة.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌼 كـان ﷺ لا يدع قيـام الليل، وكان إذا مرض صلى قاعـداً.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌹 كـان ﷺ لا يدع صـوم أيام البيض فـي سفر ولا حضر.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    💐 كـان ﷺ لا ينام إلا والسواك عند رأسـه، فإذا استيقظ بدأ بالسـواك.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌸 كـان ﷺ يحب التيامـن ما استطاع فـي طهـوره وتنعله، وترجلـه، وفـي شأنه كله.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🍁 كـان ﷺ يذكـر الله تعالى على كل أحيـانه.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌼 كـان ﷺ يصلي الضحى أربعـاً، ويزيد ما شاء الله.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌹 كـان ﷺ يقبل الهـدية ويثيب عليها.
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    💐 كـان ﷺ يمر بالصبيان فيسلـم عليهم
    🔸🔹🔸🔹🔸🔹🔸
    🌸 كـان ﷺ يتحرَّى صيام الاثنين والخميـس
    اذا كنت تحب حبيبك محمدا فاحرص على أن تنشر سيرته صلى الله عليه وسلم
    (فالمرء يحشر مع من أحب ) ولا تبخل على نفسك ولا تحرم غيرك
    --------------------------------
    ﻗﺼﺔ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﺍﻟﻔﻘﻴﺮ - - ﺣﻜﻰ ﺃﻥ ﺭﺟﻼ‌ ﻓﻘﻴﺮﺍ ﻛﺎﻥ ﻳﺘﻤﺸﻲ ﻓﻲ ﻃﺮﻗﺎﺕ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻓﺮﺃﻯ ﺟﻤﻴﻊ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺗﺄﻛﻞ ﺍﻟﻠﺤﻢ ﻓﺘﺤﺴﺮ ﻋﻠﻰ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﻗـﺮﺭ ﺍﻟﺮﺟﻮﻉ ﻟﻠـﻤﻨﺰﻝ. ﻭ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺭﺟﻊ ﺇﻟﻰ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻭﺟﺪ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻗﺪ ﺣﻀﺮﺕ ﺍﻟﻤﺎﺋﺪﺓ ﻭ ﻻ‌ ﻳﻮﺟﺪ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺳﻮﻯ ﺍﻟﻔﻮﻝ ﻭ ﺗﻮﺟﻬﺖ ﺍﻟﻴﻪ ﻗﺎﺋﻠﺔ ﻟﻪ ﻛﻞ ﻋﺎﻡ ﻭﺍﻧﺖ ﺑﺨﻴﺮ ﻳﺎ ﺯﻭﺟﻲ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﻓﺮﺩ ﺑﺒﺮﻭﺩ ﻭﺍﻧﺘﻲ ﺑﺨﻴﺮ ﻓﺠﻠﺲ ﻭﺑﺪﺃ ﺑﺎﻷ‌ﻛﻞ ﻭ ﺃﺧﺬ ﻳﺄﻛﻞ ﺍﻟﻔﻮﻝ ﻭﻳﺮﻣﻲ ﻗﺸﺮﻩ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﻓﺬﺓ ﻭﻫﻮ ﻳﻘﻮﻝ: ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻛﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺗﺄﻛﻞ ﺍﻟﻠﺤﻢ ﻭﺃﻧﺎ ﺁﻛﻞ ﺍﻟﻔﻮﻝ؟! ﻓﻀﺎﻗﺖ ﺑﻪ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﻧﺰﻝ ﺍﻟﻔﻘﻴﺮ ﻣﻦ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ﻓﺮﺃﻯ ﺭﺟﻼ‌ ﻛﺎﻥ ﻳﺠﻠﺲ ﺗﺤﺖ ﻧﺎﻓﺬﺓ ﻣﻨﺰﻟﻪ ﻳﻠﻤﻢ ﻓﻲ ﻗﺸﺮ ﺍﻟﻔﻮﻝ ﻭﺑﻨﻈﻔﻪ ﺛﻢ ﻳﺄﻛﻠﻪ ﻭ ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﺤﻤﺪﻟﻠﻪ ﺍﻟﺬﻱ ﺭﺯﻗﻨﻲ ﻣﻦ ﻏﻴﺮ ﺣﻮﻝ ﻣﻨﻲ ﻭﻻ‌ ﻗﻮﺓ. ﻓﺪﻣﻌﺖ ﻋﻴﻨﺎ ﺍﻟﻔﻘﻴﺮ ﻭﻗﺎﻝ ﺭﺿﻴﺖ ﻳﺎﺭﺏ. ﻳﺎﺭﺏ ﻟﻚ ﺍﻟﺤﻤﺪ ***** ﺍﻳﺎﻙ ﺍﻥ ﺗﻨﻜﺮ ﻧﻌﻢ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻚ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ‌ ﺗﻌﺪ ﻭﻻ‌ ﺗﺤﺼﻰ ! ﺍﺭﺽَ ﺑﻤﺎ ﻗﺴﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻚ ﻭﻗﻞ ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﺷﺊ ﻻ‌ ﺗﻨﺴﻰ ﺃﻥ ﺗﺸﻜﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻧﻌﻤﺘﻪ ﻗﺎﻝ ﺗﻌﺎﻟﻰ ( ﻟَﺌِﻦْ ﺷَﻜَﺮْﺗُﻢْ ﻟَﺄَﺯِﻳﺪَﻧّﻜُﻢْ)
    ------------------منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:45 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    اعجبني فنقلته لمن احبهم
    🌿لماذا هم في حياتي؟!
    افهم هذه القاعدة المهمة :
    أحيانا يضع الله في طريقك أشخاصًا تُبتلى بهم؛ فهل تعلم أن سبب وجودهم في حياتك هو ( لصالحك؛ كي تصلح ما بداخلك ! )
    قد تتعامل أحيانا مع شخص عصبي؛ فتتعلم الصبر، أو شخص آخر أناني؛ فتتعلم الحكمة؛ وقس على ذلك باقي الصفات المزعجة.
    ولكن كن على يقين بأن الله - سبحانه - ( يعالجك أنت ) من خلال هؤلاء الأشخاص والمواقف المزعجة التي تصدر منهم.
    عليك أن تكون متفهما؛ وانظر لكل شخص يدخل في حياتك؛ كأنه الخضر بالنسبة لموسى - عليهم السلام -.
    وقل في نفسك :
    (ماذا سأتعلم من وجود هذا الشخص في حياتي ؟ )
    (ما هي الرسالة التي ستصلني من مرور هذا الإنسان في حياتي؟).
    وأحيانا يحصل العكس ...
    فتلتقي بأشخاص يكونون في غاية الروعة، والطيبة، والعطاء؛ فتعزهم، ويعزونك، وبعد ارتياحك لهم تنقلب الصفحة، وتظهر أمور مزعجة، وتتبدل الأحوال!
    ما هو السبب وراء ذلك ؟!
    وما هي الحكمة يا ترى من ذلك ؟!
    فقط عليك أن تتذكر أن هؤلاء أيضًا هم ( علاج لك )
    إذا كان الناس كلهم رائعين؛ فكيف ستتعلم الصبر، والحكمة، والرحمة، والتسامح، والحكمة في التعامل ؟
    لو رأيت ما يزعجك من تصرفاتهم من البداية كنت ابتعدت عنهم؛ ورفضت صحبتهم؛ وبالعامية (كنت طفشت منهم).
    وكمثال لو صاحبت شخصًا سريع الانفعال؛ فإنه سيجعلك تنتبه لكلامك .. وتختار ألفاظك قبل التلفظ بها، وهذا أمر حسن (وعي) وبذلك تكون قد اتصفت بفضيلة لم تكن عندك.
    نحن غالبنا قلوبنا ضيقة ؛ فلا نُدخل في قلوبنا إلا أشخاصًا بصفات محددة مسبقًا!
    والله تعالى بواسع علمه ؛ يريد أن يوسع قلوبنا للناس ( لبعضنا البعض ) ؛ فتكون مصدر حب لكل الناس وتقبل لهم.
    تأكد أن كل شخص مختلف عنك؛ هو بالنسبة لك ((( دواء تحتاجه في رحلة علاجك لصفاتك وتحسين طبائعك ))).
    الله تعالى قادر على أن يحيطك بأناس يشبهونك تمامًا؛ ولكن هذا الأمر ليس فيه لك أدنى مصلحة ؟!
    جاهد نفسك ضد الإدانة؛
    جاهد نفسك ضد إصدار الأحكام على الناس؛
    جاهد نفسك ضد سوء الظن،
    جاهد نفسك ضد الغيرة؛
    ومع كل شخص مختلف عنك عليك أن تفهم غضبك.
    كن صادقا مع نفسك؛ واسألها ما هو السبب الحقيقي لغضبك ( من هذا الموقف ، من هذا الشخص ) ؟
    لا تفتح سيناريوهات مع الشيطان،
    لا تكسر المحبة،
    لا تتسبب بأدنى ألم للآخرين؛ سواء بالتجريح بالكلام؛ أو الإساءة، والقسوة بالتصرفات والأحكام.
    دوما ( حكِّم عقلك ) وضع نفسك في مواقع الآخرين؛ كم موقف حصل لك، وأول من وقف بجانبك أشخاص لم تتوقعهم ؟! وكم موقف حصل لك؛ وكان أول من خذلك فيه أقربهم الى قلبك ؟!
    كثيرون لم يرزقوا نعمة وجود من يتقبلهم بكل ما فيهم؛ ربما ترى صفة من الصفات في شخص ما؛ أنها عيب فيه الآن؛ ومع مرور الأيام تكتشف أنها من أكبر الميزات بهذا الشخص ! فربما معلوماتك السابقة صورت لك أنه عيب؛ وفي الواقع هو من أحسن الصفات.
    كلنا لنا عيوب،
    وبالحب، والعطاء وحده يجعلنا نتقبل عيوب الآخرين، وكل شخص منا يكمل الآخر.
    اُشكر الله على كل شخص دخل في حياتك؛ وامتنّ لوجوده في حياتك ولو لفترة قليلة.
    وان كانت التجربة معه متعبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:46 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ما قبل النوم
    ➰ التلميذ والعامل ➰
    🔛يحكى أن شيخاً عالماً كان يمشي مع أحد تلاميذه بين الحقول
    وأثناء سيرهما شاهدا حذاء قديما اعتقدا أنه لرجل فقير يعمل في أحد الحقول القريبـة والذي سينهي عمله بعد قليل ويأتي لأخذه .
    فقال التلميذ لشيخه :
    ما رأيك يا شيخنا لو نمازح هذا العامل ونقوم بإخفاء حذائه وعندما يأتي ليلبسه يجده مفقوداً فنرى كيف سيكون تصرفه !
    فأجابه العالم الجليل :
    "يجب أن لا نسلي أنفسنا بأحزان الآخرين ولكن أنت يا بني غني ويمكن أن تجلب السعادة لنفسك ولذلك الفقير بأن تقوم بوضع قطع نقدية بداخل حذائه وتختبئ كي تشاهد مدى تأثير ذلك عليه" !!
    أعجب التلميذ بالاقتراح وقام بوضع قطع نقدية في حذاء ذلك العامل ثم اختبأ هو وشيخه خلف الشجيرات ؛ ليريا ردة فعل ذلك على العامل الفقير ..
    وبعد دقائق جاء عامل فقير رث الثياب بعد أن أنهى عمله في تلك المزرعة ليأخذ حذاءه ، وإذا به يتفاجأ عندما وضع رجله بداخل الحذاء بأن هنالك شيئا ما بداخله وعندما أخرج ذلك الشيء وجده (نقوداً) !!
    وقام بفعل الشيء نفسه في الحذاء الآخر ووجد نقوداً أيضاً !!
    نظر ملياً إلى النقود وكرر النظر ليتأكد من أنه لا يحلم ..
    بعدها نظر حوله بكل الاتجاهات ولم يجد أحداً حوله !!
    وضع النقود في جيبه وخر على ركبتيه ونظر إلى السماء باكيا ثم قال بصوت عال يناجي ربـه :
    "أشكرك يا رب يا من علمت أن زوجتي مريضة وأولادي جياع لا يجدون الخبز ؛ فأنقذتني وأولادي من الهلاك"
    واستمر يبكي طويلاً ناظرا إلى السماء شاكرا هذه المنحة الربانية الكريمة .
    تأثر التلميذ كثيرا وامتلأت عيناه بالدموع ،،
    عندها قال الشيخ الجليل :
    "ألست الآن أكثر سعادة مما لو فعلت اقتراحك الأول وخبأت الحذاء
    أجاب التلميذ :
    "لقد تعلمت درسا لن أنساه ما حييت ،،
    الآن فهمت معنى كلمات لم أكن أفهمها في حياتي : "عندما تعطي ستكون أكثر سعادةً من أن تأخذ" .
    فقال له شيخه :
    لتعلم يا بني أن العطاء أنـواع :
    - العفو عند المقـدرة عطـاء
    - الدعاء لأخيك بظهر الغيب عطـاء
    - التماس العذر له وصرف ظن السوء به عطـاء
    - الكف عن عرض أخيك في غيبته عطاء
    〰 إنتهت 〰
    ⏰⏰

    🔖..أوتر قبل أن تنام وأمسك وضوءك .
    منقول
    ------------------
    وصف سيدتنا ام معبد الخزاعية ...
    قالت تصف سيد البشر عليه الصلاة والسلام
    رأيت رجلا :
    ○ظَاهِرُ الْوَضَاءَةِ أَبْلَجُ الْوَجْهِ
    ○حَسَنُ الْخُلُقِ
    ○لَمْ تَعِبْهُ ثُجْلَةٌ
    ○وَلَمْ تُزْرِ بِهِ صعْلَةٌ
    ○وَسِيمٌ قَسِيمٌ
    ○ فِي عَيْنَيْهِ دَعَجٌ
    ○ وَفِي أَشْفَارِهِ وَطَفٌ
    ○وَفِي صوَتِهِ صَحَل
    ○ٌ وَفِي عُنُقِهِ سَطَعٌ.
    ○وَفِي لِحْيَتِهِ كَثَاثَة
    ○ٌ أَحْوَرُ أَكْحَلُ
    ○أَزَجّ أَقْرَن
    ○ُ شَدِيدُ سَوَادِ الشّعْر
    ○ِ إذَا صَمَتَ عَلاهُ الْوَقَارُ
    ○وَإِذَا تَكَلّمَ عَلاهُ الْبَهَاءُ
    ○ أَجْمَلُ النّاسِ وَأَبْهَاهُ مِنْ بَعِيدٍ ○وَأَحْسَنُهُ وَأَحْلاهُ مِنْ قَرِيبٍ.
    ○حُلْوُ الْمَنْطِقِ.
    ○ فصل لا نَزْرٌ ولا هَذَرٌ
    ○ كَأَنّ مَنْطِقَهُ خَرَزَاتُ نَظْمٍ يَنحدرنَ،
    ○ رَبْعَةٌ لا تَقْتَحِمُهُ عَيْنٌ مِنْ قِصَرٍ ولا تَشْنَؤُهُ مِنْ طُولٍ.
    ○غُصْنٌ بَيْنَ غُصْنَيْنِ فَهُوَ أَنْضَرُ الثلاثَةِ مَنْظَرًا، وَأَحْسَنُهُمْ قَدًا.
    ○لَهُ رُفَقَاءُ يَحُفّونَ بِهِ.
    ○إن قَالَ اسْتَمَعُوا لِقَوْلِهِ.
    ○ وَإن أَمَرَ تَبَادَرُوا إلَى أَمْرِهِ
    ○ مَحْفُودٌ مَحْشُودٌ.
    ○لا عَابِسٌ وَلا مُفْنِدٌ.
    صلي الله عليه وسلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:48 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    عشرة أعمال بسيطة قد يغفل عنها الكثير لا تدعها تفوتك
    1- ترديد الأذان :
    روى مسلم في صحيحه عن عمر بن الخطاب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا قال المؤذن: الله أكبر الله أكبر، فقال أحدكم: الله أكبر الله أكبر، ثم قال: أشهد أن لا إله إلا الله، قال: أشهد أن لا إله إلا الله، ثم قال: أشهد أن محمدا رسول الله، قال: أشهد أن محمدا رسول الله، ثم قال: حي على الصلاة، قال: لا حول ولا قوة إلا بالله، ثم قال: حي على الفلاح، قال: لا حول ولا قوة إلا بالله، ثم قال: الله أكبر الله أكبر، قال: الله أكبر الله أكبر، ثم قال: لا إله إلا الله، قال: لا إله إلا الله، من قلبه دخل الجنة.
    .
    2- الذكر في كل الأوقات :
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم , وخير لكم من إعطاء الذهب والورق وخير لكم من أن تلقوا عدوكم, فيضربوا أعناقكم وتضربوا أعناقهم قالوا: بلى قال: ذكر الله. ( رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني).
    .
    3- أذكار بعد الصلوات :
    قال النبي صلى الله عليه وسلم : " من سبح الله دبر كل صلاة ثلاثاً وثلاثين وحمد الله ثلاثاً وثلاثين وكبر الله ثلاثاً وثلاثين وقال تمام المائة لاإله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير غفرت خطاياه وإن كانت مثل زبد البحر". ( رواه مسلم).
    .
    4- الاستغفار :
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :طوبى لمنْ وجَدَ في صحيفتِهِ استِغفاراً كثيراً. (صحيح الترغيب والترهيب)
    و قال النبي صلى الله عليه وسلم : من قال أستغفر الله الذي لاإله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ثلاث مرات تغفر ذنوبه وإن فر من الزحف. ( رواه أحمد والترمذي وصححه الألباني).
    .
    5- سيد الاستغفار :
    قال النبي صلى الله عليه وسلم : من قال اللهم أنت ربي لا اله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك, وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت,أعوذ بك من شر ما صنعت, أبوءُ لك بنعمتك عليَّ وأبوءُ بذنبي فأغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت. من قالها موقناً بها حين يصبح فمات من يومه دخل الجنة, وكذلك من قالها حين يمسي فمات من ليلته دخل الجنة. ( رواه البخاري).
    .
    6- قراءة سورة الإخلاص والكافرون :
    قال رسول الله رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا زلزلت تعدل نصف القرآن وقل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن وقل يا أيها الكافرون تعدل ربع القرآن ( رواه الترمذي وصححه الألباني )
    .
    7- السنن الراتبة :
    قال رسول الله رسول الله صلى الله عليه وسلم : من صلى اثنتي عشرة ركعة في يومه وليلة. بنى الله له بيتا في الجنة(ركعتين قبل الفجر, وأربع ركعات قبل الظهر وركعتين بعد الظهر وركعتين بعد المغرب وركعتين بعد العشاء). ( صحيح الجامع).
    وقال رسول الله رسول الله صلى الله عليه وسلم : من حافظ على أربع ركعات قبل الظهر وأربع بعدها. حرم الله عليه النار. (صحيح الجامع).
    .
    8- صلاة الجنازة :
    قال صلى الله عليه وسلم : من شهد الجنازة حتى يُصلى عليها وحتى تدفن. كان له من الأجر قيراطان (والقيراطان مثل الجبلين العظيمين). (متفق عليه)
    .
    9-الصدقة :
    قال صلى الله عليه وسلم : إن في الجنَّة غُرفاً يُرى ظاهرُها منْ باطنِها وباطنُها من ظاهرِها ، أعدَّها الله تعالى لمن أطعمَ الطَّعامَ وألانَ الكلامَ ، وتابع الصِّيامَ ، وصلى بالليلِ والناسُ نيام.(صحيح الترغيب والترهيب)
    .
    10- الدلالة على الخير :
    قال صلى الله عليه وسلم : من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً. ( مسلم).
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:51 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إلهي وقف السائلون ببابك ، ولاذ الفقراء بجنابك ووقفت سفينة المساكين على ساحل كرمك، يرجون الجواز إلى ساحة رحمتك ونعمتك، إلهي إن كنت لاتكرم في هذا الشهر إلامن أخلص لك في صيامه فمن للمذنب المقصر إذا غرق في بحر ذنوبه وآثامه .
    رب اجعل أيامنا كلها سعادة رب بدد الأحزان وأبرئ الأسقام وابسط الأرزاق وحسن الأخلاق وانشر الرحمات وامح السيئات تباركت يا رب البريات يا رب الأرض والسماوات.
    إلهي إن كنت لاترحم إلا الطائعين فمن للعاصين، وإن كنت لاتقبل إلا العاملين فمن للمقصرين، إلهي ربح الصائمون، وفاز القائمون، ونجا المخلصون، ونحن عبيدك المذنبون فارحمنا برحمتك وجد علينا بفضلك ومنتك واغفر لنا أجمعين برحمتك يا أرحم الراحمين وصلي الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
    ربنا اجعلنا لك ذكارين ، لك شكارين ، إليك أواهين منيبين ، تقبل يا رب توبتنا ، واغسل حوبتنا ، وأجب دعواتنا ، وثبت حجتنا ، واسلل سخائم صدورنا ، وعافنا واعف عنا.
    إلهنا لا تحرمنا من نبيك الشفاعة ، و اجعل التقوى لنا أربح بضاعة ، و لا تجعلنا فى شهرنا هذا من أهل التفريط و الإضاعة ، و امنا من خوفنا يوم تقوم الساعه برحمتك يا أرحم الراحمين .
    اللهم إنا نسألك بأنك أنت الله الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد أن تنظر إلينا في ساعتنا هذه فتنزل علينا رحمة من عندك وحنانا من لدنك تغنينا بها عن رحمة وحنان من سواك.
    اللهم اجعلنا من الذين يقولون فيعملون ، ويعملون فيخلصون , ويخلصون فيقبلون ، ويقبلون فينعمون ، وينعمون ، وينعمون فيشاهدون برحمتك يا أرحم الراحمين .
    إلهي ، كيف أفرح وقد عصيتك ، وكيف لا أفرح وقد عرفتك ، وكيف أدعوك وأنا خاطىء ، وكيف لا أدعوك وأنت كريم.
    ياربنا لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك.
    اللهم لك الحمد كله وإليك يرجع الأمر كله.
    رب اجعل أيامنا كلها سعادة رب بدد الأحزان وأبرئ الأسقام وابسط الأرزاق وحسن الأخلاق وانشر الرحمات وامح السيئات تباركت يا رب البريات يا رب الأرض والسماوات.
    سبحان الله عدد ما خلق في السماء، وسبحان الله عدد ما خلق في الأرض، وسبحان الله عدد ما بين ذلك، وسبحان الله عدد ما هو خالق، والله أكبر مثل ذلك، والحمد لله مثل ذلك، ولا حول ولا قوة إلا بالله مثل ذلك.
    أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم ، من نفخه، ونفثه، وهمزه.
    أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم.
    اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا.
    اللهم لا تدع لنا ذنبا إلا غفرته، ولا هما إلا فرجته، ولا عيبا إلا أصلحته، ولا حاجة لنا من حوائج الدنيا والآخرة لك فيها رضى ولنا فيها صلاح إلا يسرتها وقضيتها برحمتك يا أرحم الراحمين.
    ربنا ياواسع الفضل والرحمة تول أمرنا وأحسن خلاصنا، كن لنا وليا ومعينا وظهيرا ونصيرا، انصرنا بما تنصر به أولياءك، استعملنا فيما تشغل به أحبابك، دلنا بهدايتك لما يرضيك عنا وخذ بنواصينا إليه حل بيننا وبين مايغضبك واصرفه عنا.
    اللهم إني عبدك ابن عبدك ابن أمتك ناصيتي بيدك ماضٍ فيِّ حكمك عدلٌ فيِّ قضاؤك أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحد من خلقك أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي ، ونور صدري ، وجلاء حُزني ، وذهاب همِّي.
    اللهم إني أسألك إيمانا يباشر قلبي ، حتى أعلم أنه لايُصيبني إلا ما كتبت لي ، ورضني من المعيشة بما قسمت لي.
    اللهم أنت الملك لا إله إلا أنت، أنا عبدك ظلمت نفسي واعترفت بذنبي فاغفر لي ذنوبي جميعا لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلا أنت، واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلا أنت، لبيك وسعديك والخير كله في يديك والشر ليس إليك أنا بك وإليك تباركت وتعاليت استغفرك وأتوب إليك.
    اللهم أنت خلقت نفسي، وأنت توفاها، لك مماتها ومحياها، إن أحييتها فاحفظها، وإن أمتها فاغفر لها.
    اللهم إنك قلت ادعوني استجب لكم وإنك لا تخلف الميعاد وإني أسألك كما هديتني للإسلام أن لا تنزعه مني حتى تتوفاني وأنا مسلم.
    اللهم إني أسألك الرضا بالقضاء والقدر وبرد العيش بعد الموت ولذة النظر إلى وجهك والشوق إلى لقائك في غير ضراء مضرة ولا فتنة مضلة.
    اللهم إني أسألك من فضلك ورحمتك فإنه لا يملكها إلا أنت.
    اللهم إني أسألك نعيما لا يبيد وقرة عين لا تنفد ومرافقة النبي صلى الله عليه وسلم في أعلى جنة الخلد.
    اللهم إني أسألك نفسًا بك مطمئنة تؤمن بلقائك وترضى بقضائك وتقنع بعطائك.
    اللهم إني أسألك حبك وحب من يحبك والعمل الذي يبلغني حبك.
    اللهم إني أعوذ بك من غنى يطغيني . وأعوذ بك من فقر ينسيني.
    اللهم إني أعوذ بك من يوم السوء ومن ليلة السوء ومن ساعة السوء ومن صاحب السوء ومن كل سوء في الدنيا والآخرة.
    اللهم ارزقني حبك وحب من ينفعني حبه عندك.
    اللهم اجعلني لك شاكرا، لك ذاكرا، لك راهبا، لك طائعا، إليك منيبا، رب تقبل توبتي، واغسل حوبتي، وأجب دعوتي، وثبت حجتي، واهد قلبي، وسدد لساني، واسلل سخيمة قلبي.
    اللهم ابسط علينا من بركاتك ورحمتك وفضلك ورزقك.
    اللهم اجعلنا نحبك ونحب ملائكتك وأنبياءك ورسلك ونحب عبادك الصالحين.
    اللهم طهر قلبي من النفاق ، وعملي من الرياء ، ولساني من الكذب ، وعيني من الخيانة ، فإنك تعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور.
    اللهم اغفر لي جميع ما مضى من ذنبي واعصمني فيما بقي من عمري وارزقني عملاً زاكيا ترضى به عني.
    اللهم لا تكلني إلى نفسي طرفة عين ، ولا تنزع مني صالح ما أعطيتني.
    اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شيء قدير.
    اللهم يسرنا لليسرى وجنبنا العسرى واغفر لنا في الآخرة والأولى واجعلنا من أئمة المتقين.
    لا إله إلا أنت سبحانك اللهم وبحمدك، أنت ربي وأنا عبدك، أستغفرك وأتوب إليك، رب أدخلني في رحمتك وعفوك وعافيتك، وجميل سترك، وتمام حفظك، وأمان جوارك، واجعل لي من لدنك فرقانا ونورا، وسلطانا نصيرا.
    اللهم ياغفار الذنوب وياعلام الغيوب ويامفرج الكروب ياكاشف الغمة ويارافع الظلمة اجعل لي من ضيقي مخرجا ومن همي فرجا، أنت اللطيف يا الله سبحانك تبت إليك فقني عذاب النار وأدخلني الجنة برحمتك مع الأبرار.
    يا ربنا لك الحمد على جمالك وجلالك.
    يا من لا يشغله شيء عن سماع الدعاء، يا فعال لما يشاء، يا من لا يغالطه السائلون، ولا يبرمه الملحون، اغفر لي وارحمني، يا من لا يغفر الذنوب غيره.
    اللهم فرغني لما خلقتني له، ولا تشغلني بما قد تكفلت لي به، ولا تحرمني وأنا أسألك، ولا تعذبني وأنا أستغفرك . يا عظيم العفو، يا واسع المغفرة، يا قريب الرحمة، يا ذا الجلال والإكرام، هب لي العافية في الدنيا والآخرة.
    اللهم اجعلنا ممن يؤمن بلقائك، ويرضى بقضائك، ويقنع بعطاياك، ويخشاك حق خشيتك.
    الحمد لله حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه كما يحب ربنا ويرضى.
    الحمد لله حمد الشاكرين، والحمد لله في كل وقت وحين. الحمد لله حمداً على كل النعم.. والحمد لله على حمد النعم.. والحمد لله حمداً يليق برب النعم.. فيا ربنا لك الحمد.
    فاللهم لك الحمد على حلمك بعد علمك ، ولك الحمد على عفوك بعد قدرتك ، اللهم لك الحمد كله ، وبيدك الخير كله ، وإليك يرجع الأمر كله علانيته وسره . اللهم إني أحمدك بمحامدك كلها ما علمت منها ، وما لم أعلم . يا رب لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك ، وعظيم سلطانك ، سبحانك لا نحصي ثناء عليك ، أنت كما أثنيت على نفسك.
    فاللهم لك الحمد على التوفيق للحمد ، ولك الشكر أن أجريت على لساننا كلمات الشكر لك ، والله لا نحصي ثناء عليك ، فيا أحق من ذكر ، وأحق من عبد ، وأرأف من ملك ، ويا أجود من سئل ، ويا أوسع من أعطى منَّ علينا يا مولانا بالقبول ، ولا تحرمنا قربك ولا لذة مناجاتك .
    اللهـم أنت المـلك لا إلـه إلا أنــت، أنـت ربـي وأنـا عبـدك... لبيـك وسعديـك، والخير كله في يديك، والشر ليس إليك، أنا بك وإليك، تباركت وتعاليت... اللهم ربنا لك الحمد ملء السماء وملء الأرض وملء مابينهما وملء ما شئت من شي بعد... أنت المقدم وأنت المؤخر، لا إله إلا أنت.
    اللهم إن في تدبيرك ما يغني عن الحيل، وفي كرمك ما هو فوق الأمل، وفي حلمك ما يسد الخلل، وفي عفوك ما يمحو الزلل، اللهم فبقوة تدبيرك وعظيم عفوك وسعة حلمك وفيض كرمك، أسألك أن تدبرني بأحسن التدابير، وتلطف بي وتنجيني مما يخيفني ويهمني، اللهم لا أضام وأنت حسبي، ولا أفتقر وأنت ربي، فأصلح لي شأني كله، ولا تكلني لنفسي طرفة عين، ولا حول ولا قوة إلا بك.
    اللهم ابسط عليّ وعلى والدايّ من بركاتك ورحمتك ورزقك، اللهم ألبسهم العافية حتى يهنئا بالمعيشة واختم لهم بالمغفرة حتى لا تضرهم الذنوب، اللهم اكفهم كل هول دون الجنة حتى تبلغهم إياها، برحمتك يا ارحم الراحمين.
    لا إله إلا أنت سبحانك اللهم وبحمدك، أنت ربي وأنا عبدك، أستغفرك وأتوب إليك، رب أدخلني في رحمتك وعفوك وعافيتك، وجميل سترك، وتمام حفظك، وأمان جوارك، واجعل لي من لدنك فرقانا ونورا، وسلطانا نصيرا.
    اللهم ياغفار الذنوب وياعلام الغيوب ويامفرج الكروب ياكاشف الغمة ويارافع الظلمة اجعل لي من ضيقي مخرجا ومن همي فرجا، أنت اللطيف يا الله سبحانك تبت إليك فقني عذاب النار وأدخلني الجنة برحمتك مع الأبرار.
    رب يا عظيم لا تبتلنا نسألك عافيتك هي أوسع لنا، اجعلنا أرضى الناس بقضاءك وقدرك وأسعد الناس بلطفك وعافيتك وحبك وأنسك ورضاك اجعلنا محل كرامتك وحنانك وبرك وامتنانك اشملنا بسترك اغمرنا بنور من فيض صنائع عطاياك.
    يا أكرم الأكرمين ، نسألك بركتك وعطفك ولطفك وعافيتك وبرك ورحمتك وحبك ، نعوذ بك من تقلبات القلوب والأيام ، اعصمنا من المعاصي والآثام ، اشغلنا بخير ما يرضيك عنا ، احمنا من أذى الناس ، اشغلنا بك عن همومنا ، اجعل الآخرة كل همنا.
    رب أصلح لنا ديننا ارزقنا الإخلاص والصدق والصواب والقبول، أصلح دنيانا قنا همومها وغمومها وأحزانها وأنكادها، أصلح آخرتنا اجعلها أكبر همنا وبلغنا مما يرضيك آمالنا، ارزقنا بركة أيامنا نعوذ بك من شؤمها، اجعلنا من صفوة أحبابك.
    ربنا يا وهاب نسألك بركات ما أنزلت من السماء وما أخرجت من الأرض ربنا امنحنا و لا تمتحنا أنزل رحمتك و بركتك و عافيتك علينا و لا تبتلنا نعوذ بك من فراغ العين و القلب نعوذ بك من حب الدنيا و التعلق بشيء منها أو الانشغال به عنك.
    يارب ارزقنا الهداية والإخلاص والإحسان والقبول والستر والعفو والعافية والتوبة والصدق وحسن الخاتمة والرزق الحلال الواسع والبركة ارزقنا حبك ورضاك والأنس بك اجعل القرآن ربيع قلوبنا والصلاة قرة أعيننا أنصر بنا دينك.
    يا نور السماوات والأرض ، يا أحد ياصمد يافرد ، هب لنا فرقانا يعصمنا ، هب لنا نورا يهدينا ، نعوذ بك من نقمة السوء وظن السوء ، نعوذ بك من تيه الغرور وغل الصدور ، رب اجعل لذة معرفتك تستغرق طاقة قلوبنا ، واجعل نور معيتك يسدد بصائرنا ، احفظنا ، أحبنا ، ارض عنا.
    ربنا لك الحمد على جمالك وجلالك وعظمتك وكبريائك رب اعصمنا من الزلل واجبر ما بنا من خلل نعوذ بك من طول الأمل وحبوط العمل هبنا إخلاص إرادة المرادين خصنا بعافية الضنائن أصلحنا لنصلح لك. اهدنا. استرنا.
    اللهم ربنا لك الحمد أتمم النعمة والفضل والعافية والستر وجبر الكسر وزيادة البر وكبت الشر يامن تزيد في الخلق ما تشاء زدنا قوة منك نتقوى بها على طاعتك نلتمس عونا منك لنقوم بشكر نعمك أطفئ لوعة قلوبنا بفيض من حبك ولطفك.
    اللَّهُمَّ أحيني على سنة نبيك محمّد صلى الله عليه وسلم وتوفني على ملته وأعذني من مضلات الفتن.
    اللَّهُمَّ أسألك علما نافعا ورزقا واسعا وشفاء من كل داء.اللهم اجعل حبك أحب الأشياء إليّ ، واجعل خشيتك أخوف الأشياء عندي ، واقطع عني حاجات الدنيا بالشوق إلى لقائك ، و إذا أقررت أعين أهل الدنيا من دنياهم ، فأقرر عيني من عبادتك.
    اللَّهُمَّ اجعلني شكورا ، واجعلني صبورا ، واجعلني في عيني صغيرا وفي أعين الناس كبيرا.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:54 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    علمتني سورة الكهف:
    ماذا تعلمت من_سورة_الكهف ؟
    "فلينظر أيها أزكى طعاماً"
    لاتأكل إلاطيباً ولاتُطعِم إلاطيباً
    فالله طيبٌ لايقبل إلا طيباً."
    〰علمتني_سورة_الكهف
    ( ولا تعد عيناك عنهم تريد زينة الحياة الدنيا )
    الصديق الصالح من إذا صاحبته
    تعلقتَ بالآخرة *
    〰 علمتني_سورة_الكهف أنه لا سبيل إلى نيل الهداية إلا من الله فهو الهادي المرشد لمصالح الدارين سبحانه (من يهد الله فهو المهتد )"
    〰 علمتني_سورة_الكهف : أن الرب الذي أمات أصحاب الكهف ثلاث مائة عام وازدادوا تسعا ثم أحياهم بعد ذلك ، قادر على أن يحيي أمتنا مهما طال سباتها ."
    〰علمتني_سورة_الكهف
    من الأدب مع الله تعالى أن لا يقول العبد سأفعل كذا مستقبلاً إلا قال بعدها إن شاء الله.
    〰علمتني_سورة_الكهف"
    " فانطلقا " " فانطلقا " " فانطلقا
    أن النجاح يحتاج إلى
    انطلاق ..."
    〰 علمتني_سورة_الكهف
    {واذكر ربك اذا نسيت وقل عسى أن يهدينِ ربي لأقرب من هذا رشدا }
    # ذكر الله والدعاء علاج للنفس والنسيان"
    〰 علمتني_سورة_الكهف
    أن عذاب الدنيا مهما بلغ
    فإنه لا يقارن بعذاب الآخرة
    { ثم يرد إلى ربه فيعذبه عذابا نكرا }
    نعوذ بالله من النار
    〰:علمتني_سورة_الكهف
    ( احفظ الله يحفظك )
    قال تعالى:
    { ونقلبهم ذات اليمين وذات الشمال }
    قال ابن_عباس رضى الله عنهما : لو لم يُقَـلّبوا لأكلتهم الأرض."
    〰 علمتني_سورة_الكهف أنها نور من بين كل جمعة وجمعة وحفظ عشر آيات أولها أو آخرها يحفظك من المسيح الدجال ."
    〰 علمتني_سورة_الكهف أن على المسلم أن يأوي إلى سورة الكهف تلاوةً وتدبراً وعملاً لينجو من أعظم الفتن فتنة الدجال وفتنة الدين والمال والعلم والملك"
    〰 علمتني_سورة_الكهف
    قال تعالى: { ولا يشعرنَّ بكم أحدًا }
    قال أهل العلم : يستفاد من هذه الآية : مشروعية كتمان بعض الأعمال وعدم إظهارها .
    〰 علمتني_سورة_الكهف
    أن أعظم علاج للنسيان هو الإكثار من ذكر الله !!
    ( واذكر ربك إذا نسيت .. ) !
    ---------------------------------------
    ﺩﻋﺎﺀ ﻣﺮﺗﺐ ﺣﺴﺐ ﺗﺮﺗﻴﺐ ﺍﻟﻤﺼﺤﻒ ﺍﻟﺸﺮﻳﻒ أهديه إلى كل غالي وعزيز على نفسي داعيا المولى العلي القدير ان يقبل دعائنا وان تكون الجنة هي دارنا
    ﺭﺑﻨﺎ ﺗﻘﺒﻞ ﻣﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺃﻧﺖ ﺍﻟﺴﻤﻴﻊ ﺍﻟﻌﻠﻴﻢ، ﻭﺗﺐ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺃﻧﺖ ﺍﻟﺘﻮﺍﺏ ﺍﻟﺮﺣﻴﻢ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺁﺗﻨﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺣﺴﻨﺔ ﻭﻓﻲ ﺍﻵﺧﺮﺓ ﺣﺴﻨﺔ ﻭﻗﻨﺎ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﻨﺎﺭ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺃﻓﺮﻍ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺻﺒﺮﺍ ﻭﺛﺒﺖ ﺃﻗﺪﺍﻣﻨﺎ ﻭﺍﻧﺼﺮﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻻ ﺗﺆﺍﺧﺬﻧﺎ ﺇﻥ ﻧﺴﻴﻨﺎ ﺃﻭ ﺃﺧﻄﺎﻧﺎ، ﺭﺑﻨﺎ ﻭﻻ ﺗﺤﻤﻞ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺇﺻﺮﺍ ﻛﻤﺎ ﺣﻤﻠﺘﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﻣﻦ ﻗﺒﻠﻨﺎ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻭﻻ ﺗﺤﻤﻠﻨﺎ ﻣﺎ ﻻ ﻃﺎﻗﺔ ﻟﻨﺎ ﺑﻪ ﻭﺍﻋﻒ ﻋﻨﺎ ﻭﺍﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﻭﺍﺭﺣﻤﻨﺎ ﺃﻧﺖ ﻣﻮﻻﻧﺎ ﻓﺎﻧﺼﺮﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ
    ﺭﺑﻨﺎ ﻻ ﺗﺰﻍ ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﺑﻌﺪ ﺇﺫ ﻫﺪﻳﺘﻨﺎ ﻭﻫﺐ ﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﺭﺣﻤﺔ ﺇﻧﻚ ﺃﻧﺖ ﺍﻟﻮﻫﺎﺏ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺟﺎﻣﻊ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻟﻴﻮﻡ ﻻ ﺭﻳﺐ ﻓﻴﻪ ﺇﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻻ ﻳﺨﻠﻒ ﺍﻟﻤﻴﻌﺎﺩ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻨﺎ ﺁﻣﻨﺎ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺫﻧﻮﺑﻨﺎ ﻭﻗﻨﺎ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﻨﺎﺭ،
    ﺍﻟﻠﻬﻢ ﻣﺎﻟﻚ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﺗﺆﺗﻲ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻣﻦ ﺗﺸﺎﺀ ﻭﺗﻨﺰﻉ ﺍﻟﻤﻠﻚ ﻣﻤﻦ ﺗﺸﺎﺀ ﻭﺗﻌﺰ ﻣﻦ ﺗﺸﺎﺀ ﻭﺗﺬﻝ ﻣﻦ ﺗﺸﺎﺀ ﺑﻴﺪﻙ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﺇﻧﻚ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﻗﺪﻳﺮ، ﺗﻮﻟﺞ ﺍﻟﻠﻴﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﺭ ﻭﺗﻮﻟﺞ ﺍﻟﻨﻬﺎﺭ ﻓﻲ ﺍﻟﻠﻴﻞ ﻭﺗﺨﺮﺝ ﺍﻟﺤﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻴﺖ ﻭﺗﺨﺮﺝ ﺍﻟﻤﻴﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻲ ﻭﺗﺮﺯﻕ ﻣﻦ ﺗﺸﺎﺀ ﺑﻐﻴﺮ ﺣﺴﺎﺏ،
    ﺭﺏ ﻫﺐ ﻟﻲ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﺫﺭﻳﺔ ﻃﻴﺒﺔ ﺇﻧﻚ ﺳﻤﻴﻊ ﺍﻟﺪﻋﺎﺀ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺁﻣﻨﺎ ﺑﻤﺎ ﺃﻧﺰﻟﺖ ﻭﺍﺗﺒﻌﻨﺎ ﺍﻟﺮﺳﻮﻝ ﻓﺎﻛﺘﺒﻨﺎ ﻣﻊ ﺍﻟﺸﺎﻫﺪﻳﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺫﻧﻮﺑﻨﺎ ﻭﺇﺳﺮﺍﻓﻨﺎ
    ﻓﻲ ﺃﻣﺮﻧﺎ ﻭﺛﺒﺖ ﺃﻗﺪﺍﻣﻨﺎ ﻭﺍﻧﺼﺮﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻣﺎ ﺧﻠﻘﺖ ﻫﺬﺍ ﺑﺎﻃﻼ ﺳﺒﺤﺎﻧﻚ ﻓﻘﻨﺎ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﻨﺎﺭ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﻣﻦ ﺗﺪﺧﻞ ﺍﻟﻨﺎﺭ ﻓﻘﺪ ﺃﺧﺰﻳﺘﻪ ﻭﻣﺎ ﻟﻠﻈﺎﻟﻤﻴﻦ ﻣﻦ ﺃﻧﺼﺎﺭ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻨﺎ ﺳﻤﻌﻨﺎ ﻣﻨﺎﺩﻳﺎ ﻳﻨﺎﺩﻱ ﻟﻺﻳﻤﺎﻥ ﺃﻥ ﺍﻣﻨﻮﺍ ﺑﺮﺑﻜﻢ ﻓﺂﻣﻨﺎ، ﺭﺑﻨﺎ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺫﻧﻮﺑﻨﺎ ﻭﻛﻔﺮ ﻋﻨﺎ ﺳﻴﺌﺎﺗﻨﺎ ﻭﺗﻮﻓﻨﺎ ﻣﻊ ﺍﻷﺑﺮﺍﺭ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻭﺍﺗﻨﺎ ﻣﺎ ﻭﻋﺪﺗﻨﺎ ﻋﻠﻰ ﺭﺳﻠﻚ ﻭﻻ ﺗﺨﺰﻧﺎ ﻳﻮﻡ ﺍﻟﻘﻴﺎﻣﺔ ﺇﻧﻚ ﻻ ﺗﺨﻠﻒ ﺍﻟﻤﻴﻌﺎﺩ
    ﺭﺑﻨﺎ ﺃﺧﺮﺟﻨﺎ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﺮﻳﺔ ﺍﻟﻈﺎﻟﻢ ﺃﻫﻠﻬﺎ ﻭﺍﺟﻌﻞ ﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﻭﻟﻴﺎ ﻭﺍﺟﻌﻞ ﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﻧﺼﻴﺮﺍ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻇﻠﻤﻨﺎ ﺃﻧﻔﺴﻨﺎ ﻭﺍﻥ ﻟﻢ ﺗﻐﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﻭﺗﺮﺣﻤﻨﺎ ﻟﻨﻜﻮﻧﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺳﺮﻳﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻓﺘﺢ ﺑﻴﻨﻨﺎ ﻭﺑﻴﻦ ﻗﻮﻣﻨﺎ ﺑﺎﻟﺤﻖ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﻔﺎﺗﺤﻴﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻓﺮﻍ ﻋﻠﻴﻨﺎ ﺻﺒﺮﺍ ﻭﺗﻮﻓﻨﺎ ﻣﺴﻠﻤﻴﻦ، ﺃﻧﺖ ﻭﻟﻴﻨﺎ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﻭﺍﺭﺣﻤﻨﺎ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﻐﺎﻓﺮﻳﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻻ ﺗﺠﻌﻠﻨﺎ ﻓﺘﻨﺔ ﻟﻠﻘﻮﻡ ﺍﻟﻈﺎﻟﻤﻴﻦ ﻭﻧﺠﻨﺎ ﺑﺮﺣﻤﺘﻚ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ،
    ﺭﺏ ﺇﻧﻲ ﺃﻋﻮﺫ ﺑﻚ ﺃﻥ ﺃﺳﺎﻟﻚ ﻣﺎ ﻟﻴﺲ ﻟﻲ ﺑﻪ ﻋﻠﻢ ﻭﺇﻻ ﺗﻐﻔﺮ ﻟﻲ ﻭﺗﺮﺣﻤﻨﻲ ﺃﻛﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﺨﺎﺳﺮﻳﻦ،
    ﺭﺏ ﺃﻧﺖ ﻭﻟﻴﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﻭﺍﻵﺧﺮﺓ ﺗﻮﻓﻨﻲ ﻣﺴﻠﻤﺎ ﻭﺃﻟﺤﻘﻨﻲ ﺑﺎﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺗﻌﻠﻢ ﻣﺎ ﻧﺨﻔﻲ ﻭﻣﺎ ﻧﻌﻠﻦ ﻭﻣﺎ ﻳﺨفى ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻦ ﺷﻲﺀ ﻓﻲ ﺍﻷﺭﺽ ﻭﻻ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ،
    ﺭﺏ ﺍﺟﻌﻠﻨﻲ ﻣﻘﻴﻢ ﺍﻟﺼﻼﺓ
    ﻭﻣﻦ ﺫﺭﻳﺘﻲ ﺭﺑﻨﺎ ﻭﺗﻘﺒﻞ ﺩﻋﺎﺀ، ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻏﻔﺮ ﻟﻲ ﻭﻟﻮﺍﻟﺪﻱ ﻭﻟﻠﻤﺆﻣﻨﻴﻦ ﻳﻮﻡ ﻳﻘﻮﻡ ﺍﻟﺤﺴﺎﺏ
    ﺭﺏ ﺃﺩﺧﻠﻨﻲ ﻣﺪﺧﻞ ﺻﺪﻕ ﻭﺃﺧﺮﺟﻨﻲ ﻣﺨﺮﺝ ﺻﺪﻕ ﻭﺍﺟﻌﻞ ﻟﻲ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﺳﻠﻄﺎﻧﺎ ﻧﺼﻴﺮﺍ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺁﺗﻨﺎ ﻣﻦ ﻟﺪﻧﻚ ﺭﺣﻤﺔ ﻭﻫﻴﺊ ﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﺃﻣﺮﻧﺎ ﺭﺷﺪﺍ، ﺭﺏ ﺇﻧﻲ ﻭﻫﻦ ﺍﻟﻌﻈﻢ ﻣﻨﻰ ﻭﺍﺷﺘﻌﻞ ﺍﻟﺮﺃﺱ ﺷﻴﺒﺎ ﻭﻟﻢ ﺃﻛﻦ ﺑﺪﻋﺎﺋﻚ ﺭﺏ ﺷﻘﻴﺎ،
    ﺭﺏ ﺍﺷﺮﺡ ﻟﻲ ﺻﺪﺭﻱ ﻭﻳﺴﺮ ﻟﻲ ﺃﻣﺮﻱ ﻭﺍﺣﻠﻞ ﻋﻘﺪﺓ ﻣﻦ ﻟﺴﺎﻧﻲ ﻳﻔﻘﻬﻮﺍ ﻗﻮﻟﻲ
    ﻻ ﺍﻟﻪ ﺇﻻ ﺃﻧﺖ ﺳﺒﺤﺎﻧﻚ ﺇﻧﻲ ﻛﻨﺖ ﻣﻦ ﺍﻟﻈﺎﻟﻤﻴﻦ،
    ﺭﺏ ﻻ ﺗﺬﺭﻧﻲ ﻓﺮﺩﺍ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﻮﺍﺭﺛﻴﻦ ،
    ﺃﻧﻲ ﻣﺴﻨﻲ ﺍﻟﻀﺮ ﻭﺃﻧﺖ ﺍﺭﺣﻢ ﺍﻟﺮﺍﺣﻤﻴﻦ،
    ﺭﺏ ﺃﻧﺰﻟﻨﻲ ﻣﻨﺰﻻ ﻣﺒﺎﺭﻛﺎ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﻤﻨﺰﻟﻴﻦ،
    ﺭﺏ ﺃﻋﻮﺫ ﺑﻚ ﻣﻦ ﻫﻤﺰﺍﺕ ﺍﻟﺸﻴﺎﻃﻴﻦ ﻭﺃﻋﻮﺫ ﺑﻚ ﺭﺏ ﺃﻥ ﻳﺤﻀﺮﻭﻥ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﺁﻣﻨﺎ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﻭﺍﺭﺣﻤﻨﺎ ﻭﺃﻧﺖ ﺧﻴﺮ ﺍﻟﺮﺍﺣﻤﻴﻦ
    ﺭﺑﻨﺎ ﺍﺻﺮﻑ ﻋﻨﺎ ﻋﺬﺍﺏ ﺟﻬﻨﻢ ﺇﻥ ﻋﺬﺍﺑﻬﺎ ﻛﺎﻥ ﻏﺮﺍﻣﺎ ﺇﻧﻬﺎ ﺳﺎﺀﺕ ﻣﺴﺘﻘﺮﺍ ﻭﻣﻘﺎﻣﺎ،
    ﺭﺑﻨﺎ ﻫﺐ ﻟﻨﺎ ﻣﻦ ﺃﺯﻭﺍﺟﻨﺎ ﻭﺫﺭﻳﺎﺗﻨﺎ ﻗﺮﺓ ﺃﻋﻴﻦ ﻭﺍﺟﻌﻠﻨﺎ ﻟﻠﻤﺘﻘﻴﻦ ﺇﻣﺎﻣﺎ
    ﺭﺏ ﻫﺐ ﻟﻲ ﺣﻜﻤﺎ ﻭﺍﻟﺤﻘﻨﻰ ﺑﺎﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ ﻭﺍﺟﻌﻞ ﻟﻲ ﻟﺴﺎﻥ ﺻﺪﻕ ﻓﻲ ﺍﻵﺧﺮﻳﻦ ﻭﺍﺟﻌﻠﻨﻲ ﻣﻦ ﻭﺭﺛﺔ ﺟﻨﺔ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﻭﻻ ﺗﺨﺰﻧﻲ ﻳﻮﻡ ﻳﺒﻌﺜﻮﻥ ﻳﻮﻡ ﻻ ﻳﻨﻔﻊ ﻣﺎﻝ ﻭﻻ ﺑﻨﻮﻥ ﺇﻻ ﻣﻦ ﺃﺗﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﻘﻠﺐ ﺳﻠﻴﻢ،
    ﺭﺏ ﻧﺠﻨﻲ ﻭﺃﻫﻠﻲ ﻣﻤﺎ ﻳﻌﻤﻠﻮﻥ،
    ﺭﺏ ﺃﻭﺯﻋﻨﻲ ﺃﻥ ﺍﺷﻜﺮ ﻧﻌﻤﺘﻚ ﺍﻟﺘﻲ ﺃﻧﻌﻤﺖ ﻋﻠﻰ ﻭﻋﻠﻰ ﻭﺍﻟﺪﻱ ﻭﺍﻥ ﺍﻋﻤﻞ ﺻﺎﻟﺤﺎ ﺗﺮﺿﺎﻩ ﻭﺍﺩﺧﻠﻨﻰ ﺑﺮﺣﻤﺘﻚ ﻓﻲ ﻋﺒﺎﺩﻙ ﺍﻟﺼﺎﻟﺤﻴﻦ،
    ﺭﺏ ﺇﻧﻲ ﻇﻠﻤﺖ ﻧﻔﺴﻲ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻲ، ﺭﺏ ﺍﻧﺼﺮﻧﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻤﻔﺴﺪﻳﻦ
    💖ﺭﺑﻨﺎ ﻭﺳﻌﺖ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﺭﺣﻤﺔ ﻭﻋﻠﻤﺎ ﻓﺎﻏﻔﺮ ﻟﻠﺬﻳﻦ ﺗﺎﺑﻮﺍ ﻭﺍﺗﺒﻌﻮﺍ ﺳﺒﻴﻠﻚ ﻭﻗﻬﻢ ﻋﺬﺍﺏ ﺍﻟﺠﺤﻴﻢ،
    💖 ﺭﺑﻨﺎ ﻭﺃﺩﺧﻠﻬﻢ ﺟﻨﺎﺕ ﻋﺪﻥ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﻋﺪﺗﻬﻢ ﻭﻣﻦ ﺻﻠﺢ ﻣﻦ ﺁﺑﺎﺋﻬﻢ ﻭﺃﺯﻭﺍﺟﻬﻢ ﻭﺫﺭﻳﺎﺗﻬﻢ ﺇﻧﻚ ﺃﻧﺖ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﺍﻟﺤﻜﻴﻢ ﻭﻗﻬﻢ ﺍﻟﺴﻴﺌﺎﺕ ﻭﻣﻦ ﺗﻖ ﺍﻟﺴﻴﺌﺎﺕ ﻳﻮﻣﺌﺬ ﻓﻘﺪ ﺭﺣﻤﺘﻪ ﻭﺫﻟﻚ ﻫﻮ ﺍﻟﻔﻮﺯ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ،
    💖ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻛﺸﻒ ﻋﻨﺎ ﺍﻟﻌﺬﺍﺏ ﺇﻧﺎ ﻣﺆﻣﻨﻮﻥ،
    💖ﺭﺏ ﺃﻭﺯﻋﻨﻲ ﺃﻥ ﺍﺷﻜﺮ ﻧﻌﻤﺘﻚ التی أنعمت ﻋﻠﻰ ﻭﻋﻠﻰ ﻭﺍﻟﺪﻱ ﻭﺍﻥ ﺍﻋﻤﻞ ﺻﺎﻟﺤﺎ ﺗﺮﺿﺎﻩ ﻭﺃﺻﻠﺢ ﻟﻲ ﻓﻲ ﺫﺭﻳﺘﻲ ﺇﻧﻲ ﺗﺒﺖ ﺇﻟﻴﻚ ﻭﺍﻧﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﻠﻤﻴﻦ،
    💖ﺭﺑﻨﺎ ﺍﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﻭﻹﺧﻮﺍﻧﻨﺎ ﺍﻟﺬﻳﻦ ﺳﺒﻘﻮﻧﺎ ﺑﺎﻹﻳﻤﺎﻥ ﻭﻻ ﺗﺠﻌﻞ ﻓﻲ ﻗﻠﻮﺑﻨﺎ ﻏﻼ ﻟﻠﺬﻳﻦ ﺍﻣﻨﻮﺍ
    💖ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺭﺀﻭﻑ ﺭﺣﻴﻢ، ﺭﺑﻨﺎ ﻋﻠﻴﻚ ﺗﻮﻛﻠﻨﺎ ﻭﺍﻟﻴﻚ ﺃﻧﺒﻨﺎ ﻭﺍﻟﻴﻚ ﺍﻟﻤﺼﻴﺮ، ﺭﺑﻨﺎ ﻻ ﺗﺠﻌﻠﻨﺎ ﻓﺘﻨﺔ ﻟﻠﺬﻳﻦ ﻛﻔﺮﻭﺍ ﻭﺍﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺭﺑﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﺃﻧﺖ ﺍﻟﻌﺰﻳﺰ ﺍﻟﺤﻜﻴﻢ
    💖ﺭﺑﻨﺎ ﺍﺗﻤﻢ ﻟﻨﺎ ﻧﻮﺭﻧﺎ ﻭﺍﻏﻔﺮ ﻟﻨﺎ ﺇﻧﻚ ﻋﻠﻰ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﻗﺪﻳﺮ، ﺭﺏ ﺍﺑﻦ ﻟﻲ ﻋﻨﺪﻙ ﺑﻴﺘﺎ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﻨﺔ ﻭﻧﺠﻨﻲ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻮﻡ ﺍﻟﻈﺎﻟﻤﻴﻦ،
    💖 ﺭﺏ ﻻ ﺗﺬﺭ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺭﺽ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺎﻓﺮﻳﻦ ﺩﻳﺎﺭﺍ ﺇﻧﻚ ﺇﻥ ﺗﺬﺭﻫﻢ ﻳﻀﻠﻮﺍ ﻋﺒﺎﺩﻙ ﻭﻻ ﻳﻠﺪﻭﺍ ﺇﻻ ﻓﺎﺟﺮﺍ ﻛﻔﺎﺭﺍ،
    💖ﺭﺏ ﺍﻏﻔﺮ ﻟﻲ ﻭﻟﻮﺍﻟﺪﻱ ﻭﻟﻤﻦ ﺩﺧﻞ بﻴﺘﻲ ﻣﺆﻣﻨﺎ ﻭﻟﻠﻤﺆﻣﻨﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺆﻣﻨﺎﺕ ﻭﻻ ﺗﺰﺩ ﺍﻟﻈﺎﻟﻤﻴﻦ ﺇﻻ ﺗﺒﺎﺭﺍ
    ﺃﺭﺳﻠو ها ﻭﺍﺣﺘﺴبوا ﺍﻷﺟﺮ ﻋﻨﺪ ﺍلله🌙
    وصلى الله على نبينا وحبيبنا وشفيعنا وسيدالخلق اجمعين عليه أفضل الصلاة والتسليم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 04:56 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    سقط رجل عجوز على رصيف في أحد شوارع نيويورك
    فحملته سيارة الإسعاف إلى المشفى
    واستطاعت الممرضة أن تقرأ من محفظة الرجل الملوثة
    اسم ابنه وعنوانه وكان في السلاح البحري فبعثت إليه برسالة عاجلة فحضر .
    وعندما وصل إلى المشفى ,قالت الممرضة للعجوز الذي غطي بكمامة الأوكسجين ” ابنك هنا “
    فمد الرجل يده , وهو تحت تأثير المهدئات ,فأخذها الشاب المجند وضمها إلى صدره بحنان لمدة أربع ساعات !
    وبين الحين والآخر ,كانت الممرضة تطلب من الشاب أن يستريح أو يتمشى قليلا .. فيعتذر بلطف !
    وعند الفجر , مات الرجل العجوز ..
    فقال الابن للممرضة
    من هو ذلك العجوز المتوفى؟! فأجابت في ذهول: انه أبوك!، فقال: لا، انه ليس أبي، بل إنني لم أره قبل ذلك في حياتي، فسألته: ولماذا لم تقل ذلك عندما صحبتك إلى سريره؟! فقال: لقد أدركت أن هناك خطأ ما قد حصل، ولكنني عرفت من عينيه التي لا ترى شيئاً انه في حاجة إلى ابنه، وهو لا يعرف ولا يدرك إن كنت أنا ابنه أم لا، وهكذا بقيت وتواصلت معه إلى أن توفاه الله، وهو قرير العين !
    ‫#‏العبرة‬ :
    قدِّم الخير لمن يحتاجة تجد من يقدم لك الخير من حيث لا تحتسب !
    -------------------------
    ل_تعلم_ان_الاستحمام_في_اوروبا_كان_يعد_كفرا‬ 😳😳
    والأوروبيون كانوا كريهي الرائحة بشكل لا يطاق من شدة القذارة!
    وصف مبعوث روسيا القيصرية ملك فرنسا لويس الرابع عشر
    "أن رائحته أقذر من رائحة الحيوان البري" .. وكانت إحدى جوارية تدعى دي مونتيسبام تنقع نفسها في حوض من العطر حتى لا تشم رائحة الملك
    الروس أنفسهم وصفهم الرحالة أحمد بن فضلان أنهم
    "أقذر خلق الله لا يستنجون من بول ولا غائط" .. وكان القيصر الروسي بيتر يتبول علي حائط القصر في حضور الناس
    الملكة ايزابيلا الأولى التي قتلت المسلمين في الأندلس لم تستحم في حياتها إلا مرتين، وقامت بتدمير الحمامات الأندلسية.
    الملك فيليب الثاني الاسباني منع الاستحمام مطلقا في بلاده وابنته إيزابيل الثانية أقسمت أن لا تقوم بتغيير ملابسها الداخلية حتي الانتهاء من حصار احدي المدن، والذي استمر ثلاث سنوات؛ وماتت بسبب ذلك.
    هذا عن الملوك، ناهيك عن العامة
    هذه العطور الفرنسية التي إشتهرت بها باريس تم اختراعها حتي تتطغي علي الرائحة النتنة وبسبب هذه القذارة كانت تتفشي فيهم الأمراض كان يأتي الطاعون فيحصد نصفهم أو ثلثهم كل فترة .. حيث كانت اكبر المدن الأوروبية كـ"باريس" و"لندن" مثلا يصل تعداد سكانها 30 أو 40 الفا باقصى التقديرات, بينما كانت المدن الإسلامية تتعدى حاجز المليون.
    كان الهنود الحمر يضعون الورود في أنوفهم حين لقائهم بالغزاة الأوروبيون بسبب رائحتهم التي لا تطاق.
    يقول المؤرخ الفرنسي دريبار : "نحن الأوروبيون مدينون للعرب (يقصد المسلمين) بالحصول على أسباب الرفاه في حياتنا العامة فالمسلمون علمونا كيف نحافظ على نظافة أجسادنا. إنهم كانوا عكس الأوروبيين الذين لا يغيرون ثيابهم الا بعد أن تتسخ وتفوح منها روائح كريهة فقد بدأنا نقلدهم في خلع ثيابنا وغسلها. كان المسلمون يلبسون الملابس النظيفة الزاهية حتى أن بعضهم كان يزينها بالأحجار الكريمة كالزمرد والياقوت والمرجان. وعرف عن قرطبة أنها كانت تزخر بحماماتها الثلاثمائة في حين كانت كنائس اوروبا تنظر الى الأستحمام كأداة كفر وخطيئة."
    ‫#‏المراجع‬ مذكرات الكاتب ساندور ماراي ..
    وثائق رسمية من إسبانيا بين 1561 و 1761
    ‫#‏كتاب_اعترافات_برجوازية‬
    ‫#‏الحمد_لله_على_نعمة_الإسلام‬

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-07-2016, 11:33 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 05:04 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    أفحسبتم أنما خلقناكم عبثا وأنكم الينا لاترجعون ..110)
    Did you think that we had created you in play - with out any purpose--
    .and that you would not be brought back to us
    صدق الله العظيم ..
    --------------------------------------
    مات والده
    ولم يأتِ احد ليمشي في جنازته…
    فجره ابنه الى الصحراء ليدفنه..
    فرآه اعرابي يرعى الغنم..
    فاقبل عليه.. وسأله اين الناس؟
    لم تدفن اباك وحدك؟
    فما شاء الابن ان يفضح اباه..
    وظل يردد: لا حول ولا قوة الا بالله.
    فهم الاعرابي.. ومد يده يساعد الابن ليدفن اباه..
    ثم رفع يده الى السماء وظل يدعو في سره..
    ثم ترك الابن وغادر الى غنمه..
    وليلتها.. حلم الابن بأبيه.. ورآه ضاحكا مستبشرا
    في الفردوس الاعلى.. فتساءل من الدهشة:
    ما بلغك يا ابي هذه المنزلة؟ فقال: ببركة دعاء الاعرابي.
    واصبح الابن يبحث عن الاعرابي في لهفة..
    ومشط الصحراء كلها حتى وجده.. فامسك بتلابيبه يصيح:
    سألتك بالله ما دعوت لوالدي على قبره؟
    فقد رأيته في الفردوس الاعلى..
    هنا.. اجابه الاعرابي: يا ولدي..
    لقد دعوت الله دعوة العبد الذليل.. وقلت له:
    اللهم.. اني كريم.. اذا جاءني ضيف اكرمته..
    وهذا العبد ضيفك.. وانت اكرم الاكرمين!!
    إذن ليست الذرية.. وليست الاموال..
    وليست كثرة الاعمال الصالحة.. فقط
    انما هي صدق العهد مع الله..
    من اي باب تشاء.. وبأي عمل تتقن
    قال الحسن البصري رحمه الله:-
    ( تواصلوا مع أصحابكم فالصاحب الوفيّ مصباح مضيء ، قد لا تدرك نُوره إلا إذا أظلمت بك الدنيا)
    اللهم ارزق اصحابي واحبابي من الخير اوفره ومن العفو اعظمه ومن العمر اجمله..
    اللهم اكتب لنا محو الذنوب وستر العيوب ولين القلوب وتفريج الهموم وتيسير الامور
    ،، اللهم امين ،،
    جميع المضافين عندي فردآ فردآ
    أسأل الله القادر المقتدر ،الذي فجر الماء من الحجر ,وجعل في ألأفاق أيات وعبر ,أن يمن عليكم بعافية ما بعدها ضرر وأن يرزقكم نعيمآ ما بعده كدر وأن يجمعكم ووالديكم واولادكم ومن تحبون بجوار خير البشر ,في مقعد صدق عند مليك مقتدر ,اللهم امين يارب.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 05:57 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    «المرض» في بيت الزوجية
    حين يصاب أحد الزوجين بمرض تتأثر حياتهما تأثرًا شديدًا، ويتعرضا للتوتر والقلق، ويقع الغرم الأكبر على الطرف الآخر السليم، الذي ينبغي أن يتحمل أعباء إضافية كبيرة. ومع تباين حالات المرض تتباين درجة الارتباط بين الزوجين ودوام العشرة بينهما، فهناك المريض النفسي، والمريض العقلي، والمعاق، والمرض المزمن، وأخيرا الأمراض المعدية التي تختلف في ضراوتها من البسيطة إلى الشديدة التي قد تفتك بالمريض وشريكه كالجزام وغيره ... لكن عموما يبقى لكل حالة لبوسها ولكل مقام مقاله، ويظل التحمل والصبر أو الانفصال متوقفا علي مقدار الحب والارتباط بين الزوجيين، ومدى الضرر الذي قد يلحق بالطرف الآخر، ولا نستبعد وجود الكثير من النماذج الكريمة كأيوب عليه السلام في صبره، وزوجه مضحية كزوجته.

    الفأل بحياة زوجية طيبة من أروع وسائل نجاحها وبركتها؛ لأن الفأل كله خير، غير أن معرفة الواقع أمر ينبغي ألا نجهله أو نتناساه، حتى تكون النفوس أكثر استعدادًا لتقبله والتعامل معه، فإن من الأمور التي قد تغيب عن العروسين أن الحياة التي ينتظرانها بكل الشوق لابد أن يعتريها النقص والتعب، والمرض والنصب، ولا يعني هذا أبدًا أن يضع الزوجان هذه الهموم الملازمة لحياة كل إنسان نصب أعينهما، فتتراجع خطواتهما عن الفرح والحبور .. كلا .. وإنما القصد هو أنه لابد من الاستعداد النفسي لكل طارئ أو عارض.
    بصراحة ....
    لابد أن نصارح أنفسنا بأن هذه الدنيا مهما أسعدتنا فلابد أن تحزنا، ومهما أفرحتنا فلابد أن تشجينا، وأنه لا سعادة تامة إلا بلقاء الله تعالى في جنته، هناك تكمل الفرحة، وتتم البهجة.

    • المرض نوع من أنواع البلاء، فمن صبر عليه، ورضي به، كتب له الأجر إن شاء الله تعالى، ومن صبر مع شريكه المعاق أو صاحب مرض مزمن - سواء أكان الزوج أم الزوجة - فإنه يشاركه في الأجر، ويكون له نصيب طيب منه يقدره الله بحكمته ورحمته.

    • المرض ليس اختياراً، أي إن الشخص المصاب لم يختر بإرادته أن يكون مريضا، وبذلك لا يكون مدعاة أن يتخلى عنه شريك حياته ويتركه .. ومن ثم فإن تخلي أحد الزوجين عن صاحبه المريض يزيد في ألمه وحزنه ومعاناته بلا شك.

    • ليسأل المعافى من الزوجين نفسه: أما كان يمكن أن أكون أنا المبتلى بهذا البلاء؟ أفكنت أرضى أن يتركني شريك عمري؟!

    • إن كان الإصابة بالمرض أو الإعاقة قبل الزواج فقد علم بها الشريك الآخر مسبقاً، ورضي بها، وليس من حسن العشرة والوفاء والكرم أن يجعلها سبباً للانفصال.
    • إن كان الإصابة بالمرض أو الإعاقة بعد الزواج فليس من حسن العشرة والوفاء أن يرضى أحدهما بصاحبه معافى، ثم يتخلى عنه ويتركه وقد ابتلي بهذا البلاء.

    رأي الفقه
    يقول د. محمد بن إبراهيم الغامدي (عضو هيئة التدريس بجامعة الملك خالد): الأمراض المعدية التي تظهر بأحد الزوجين بعد أن عاشا مع بعض فترة من الزمن لا يخلو من أحد حالين:
    «الحالة الأولى»: أن يكون ذلك المرض من الأمراض التي يمكن الوقاية منها بأخذ التطعيمات التي تقي – بإذن الله عز وجل- من ذلك المرض، فهذا النوع لا تأثير له، ويمكن أن يعيش الزوجان معاً، ويستمتع كل منهما بالآخر، كما كانا قبل ذلك المرض.
    «الحالة الثانية»: أن يكون من الأمراض التي لا يمكن الوقاية منها، وتنتقل عن طريق المعاشرة الزوجية كالإيدز – عافانا الله، وإخواننا المسلمين- فهذا النوع لا يحل لأحد الزوجين كتمانه عن الآخر؛ لأن ذلك يفضي إلى الإضرار بالآخر، بل لو تعمد أحدهما نقله إلى الآخر كان هذا جريمة قتل عمد، ولو أنه لا يقتل في الحال لكنه يفضي به إلى الهلاك، ولا يحل للزوجة إذا كان الزوج هو المصاب أن تمكنه من نفسها، وكذا الحال بالنسبة للزوج؛ لأنه لا يحل لأحد أن يلحق الضرر بنفسه، ولا بغيره، وقد قال تعالى: {ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة} [البقرة:195]، وقال عز وجل: {ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيماً} [النساء: 29]، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا ضرر ولا ضرار»[رواه أحمد، صحيح الجامع7517].

    المريض النفسي حالة خاصة
    المرض النفسي يختلف عن أي مرض عضوي في كونه يختلف في صفاته وتطوره وعلاجه باختلاف شخصية المريض ومدى تحمله للضغوط النفسية ومستواه التعليمي والثقافي ... وغير ذلك؛ وذلك لأن الله سبحانه وتعالى خلق كل شخصية متفردة بذاتها لها سماتها وشكلها وقوتها وعاطفتها وسلوكها بحيث لا يمكن تقليدها في صفاتها مجتمعة بأي حال من الأحوال. وعلى العكس من ذلك يبدو المرض العضوي كالسكري وضغط الدم مثلا، فيمكن أن يبنى قرار علاج المريض على نتائج القياس والتحاليل مثلا، ولا يختلف الأمر كثيرا من مريض لآخر إذا صادف نفس نتائج التحاليل.
    والإبقاء على العلاقة متواصلة مع شريك حياة يعاني من أمراض عقلية أو نفسية، يعد أمراً غاية في الصعوبة. وعلة ذلك هي أن أي شخص يكابد مرضاً من نوع معين مثل: الاكتئاب، اضطرابات مصدرها قلق ما، أو أي نوع آخر من أنواع الحالات النفسية المرضية .. فإن هؤلاء الأشخاص كثيراً ما يكونون متقوقعين داخل ظلمات آلامهم، الأمر الذي يحول بينهم وبين التواصل مع الآخرين، ومع مرور الزمن فإن المرض العقلي يمكن أن يطمس معالم العلاقة الحميمة بين الزوجين ويجني عليها، وأن يقضي على كل ما هنالك من ثقة كانت بينهما قائمة، فيمحو كل عاطفة من شأنها أن تجعل الزواج مجدياً فيما لو كانت طبيعية.
    أما على المستوى الأسري فاختلال التوازن بنظام الأسرة نتيجة مرض الأب – مثلا - سيوطد العلاقة بين الأولاد والأم بصورة قوية، ليعوض الأولاد عن فقدانهم لأبيهم وهذا وضع مرضي، فالطفل يقترب للتصرفات الأنثوية التي يتعلمها من أمه مع غياب الأب مثله الأعلى للسلوك الذكوري، كما أن وجود التوتر المستمر يجعل الكثير من الأولاد يظنون العصبية بالتعامل هي أمر طبيعي، فضلا عن أن سيطرة الأم على الأسرة ليس أمرًا صحيًّا؛ لأن الولد قد يخاف في المستقبل التعامل مع الجنس الآخر، أو يولد لديه شعورًا بالخمول تجاه الجنس الآخر، وبالتالي يصبح غير مؤهل لبناء أسرة وتحمل مسئوليتها.

    وبالنسبة للفتاة إذا رأت أمها تُضرب يمكن أن تخاف التعامل مع الرجال في المستقبل، وفي حال رؤيتها الأم مسيطرة على الأسرة قد تجد أنها لا بد أن تمارس ذات السيطرة على أسرتها في المستقبل، وهو ما يؤدي إلى مشكلات في التعامل مع زوجها ومع الناس أيضًا، ويأتي هنا دور الأم والزوجة التي لا بد أن تكون واعية للطرق التي قد يتأثر بها الطفل، وأن تدع درجة معينة من الحب والاحترام للأب المريض، وتحاول أن تقدم لهم القدوة الصالحة بأن توجه أنظارهم نحو العم أو الخال أو أستاذ المدرسة، وعن طريق الحوار تقول لهم بأن الوضع استثنائي ناتج عن المرض ليس إلا.
    د. خالد سعد النجار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 05:59 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أول ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة
    الصلاةُ صلةٌ بين العبد وربه، تجعلُ الإنسان منتبهًا إلى هُوِيَّته الحقيقية؛ وهي أنه عبدٌ مملوك لله رب العالمين! ، فإذا شغلته الدنيا بمُلهياتها، جاءت الصلاة وذكَّرَتْه من جديد بعبوديته لربه! ولو لم يشرع الله تعالى الصلاة لاستمر الإنسان في طغيانه وغفلته حتى يقسو قلبه ثم يموت!

    وفي الصلاة يجد المسلم لذةَ مناجاة ربه، فيطمئن قلبه، وتقر عينه، وينشرح صدره، ويرتاح من هموم الدنيا وآلامها.

    وفي الصلاة قيامٌ وجلوسٌ وركوع وسجود وقراءة قرآن، ورغم أن هذه أعمال تقوم بها الجوارح إلا أن لها ارتباطًا وثيقًا بالقلب؛ من حيثُ تعظيمُه لله تعالى وتكبيره وخشيته ومحبته وحمده وشكره واستغفاره وسؤاله والتذلل له والثناء عليه.

    معنى الصلاة في اصطلاح الفقهاء:

    الصلاة في اصطلاح الفقهاء تطلق على أقوال وأفعال مخصوصة، تُفتتح بالتكبير وتختتم بالتسليم.

    تاريخ مشروعيتها:

    الصلاة من العبادات التي أمر الله تعالى بها في جميع الشرائع قبل الإسلام، فلَم تخلُ منها شريعة رسولٍ من رسل الله؛ فقد عرفتها الحنيفيةُ التي بُعث بها إبراهيم عليه السلام، وعرفها أتباع موسى عليه السلام، وقال الله تعالى عن نبيِّه إسماعيل عليه الســـلام: {وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة وكان عند ربه مرضيًا} [مريم:55]، وقال سبحانه على لسان عيسى عليه السلام: {وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دُمت حيًا} [مريم:31].

    وقد فرضها الله تعالى على نبيه محمدٍ صلى الله عليه وسلم خاتمِ الرسل قبل الهجرة، ليلةَ أسريَ به إلى بيت المقدس ثم عرج به إلى السماء، وذلك بخلاف سائر الشرائع التي فُرِضت ورسول الله صلى الله عليه وسلم على الأرض، فدل ذلك على عظمتها وتأكُّدِ وجوبها ومكانتها عند الله تعالى.

    الصلوات المفروضة:

    كَتَبَ الله تعالى على كل مسلم مُكَلَّفٍ خمسَ صلواتٍ في اليوم والليلة، وهي: الصبح والظهر والعصر والمغرب والعشاء.

    وكان الله تعالى قد فرض على نبيه صلى الله عليه وسلم و على سائرِ المسلمين خمسين صلاة في اليوم والليلة، ثم خففها الله عز وجل إلى خمس صلوات، فهنَّ خمسٌ في الأداء والفعل وخمسون في الأجر.

    روى البخاري ومسلم في صحيحيهما في حديث الإسراء والمعراج أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (فُرج عن سقف بيتي وأنا بمكة، فنزل جبريل صلى الله عليه وسلم، ففرج صدري، ثم غسله بماء زمزم، ثم جاء بطست من ذهب ممتلئ حكمة وإيمانًا، فأفرغه في صدري، ثم أطبقه، ثم أخذ بيدي، فعرج بي إلى السماء الدنيا، ... ثم عُرج بي حتى ظهرتُ لمستوىً أسمعُ فيه صريف الأقلام، ففرض الله عز وجل على أمتي خمسين صلاة، فرجعت بذلك، حتى مررت على موسى، فقال: ما فرض الله لك على أمتك؟ قلت: فرض خمسين صلاة، قال: فارجع إلى ربك؛ فإن أمتك لا تطيق ذلك، فراجعت، فوضع شَطرها، فرجعت إلى موسى، قلت: وَضَعَ شطرها، فقال: راجع ربك؛ فإن أمتك لا تطيق، فراجعت، فوضع شطرها، فرجعت إليه، فقال: ارجع إلى ربك؛ فإن أمتك لا تطيق ذلك، فراجعته، فقال: هي خمس، وهي خمسون، لا يبدل القول لدي).

    أدلة مشروعيتها:

    ثبتت مشروعية الصلاة بآيات كثيرة من كتاب الله تعالى، وبأحاديث كثيرة من سنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

    فمن القرآن: قول الله تعالى: {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابًا موقوتًا} [النساء:103]، أي لازمة في الأوقات المخصوصة التي بيَّنها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله وفعله. وقوله تعالى: {وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ} [البينة:5]، وقوله سبحانه: {وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ} [البقرة:43]، وقوله جل شأنه: {قُلْ لِعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلَاةَ} [إبراهيم:31].

    ومن السنة: حديث الإسراء والمعراج السابق، وما رواه البخاري ومسلم في صحيحيهما عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما: أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذًا رضي الله تعالى عنه إلى اليمن، فقال: (ادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله، وأني رسول الله، فإن هم أطاعوا لذلك، فأعلمهم أن الله قد افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة ...).

    وفي الصحيحين أيضًا عن طلحة بن عبيد الله رضي الله تعالى عنه أنَّ أعرابيًا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثائرَ الرأس، فقال: يا رسول الله أخبرني ماذا فرض الله علي من الصلاة؟ فقال: (الصلوات الخمس إلا أن تطوع شيئًا).

    مكانة الصلاة:

    الصلاة هي عمادُ الدين، وهي آكدُ أركان الإسلام بعد الشهادتين، وهي رأسُ العبادات البدنية، وهي واجبة على كل مسلم مهما كانت الأحوال؛ في حال الأمن والخوف، وفي حال الصحة والمرض، وفي حال الحضر والسفر، وهي أولُ ما يحاسب عليه الناس يومَ القيامة، قال صلى الله عليه وسلم: (إن أولَ ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة، قال يقول ربنا جل وعز لملائكته وهو أعلم: انظروا في صلاة عبدي؛ أتمَّها أم نَقصها؟ فإن كانت تامة كُتبت له تامة، وإن كان انتقص منها شيئًا قال: انظروا هل لعبدي من تطوع؟ فإن كان له تطوع قال أتموا لعبدي فريضته من تطوعه، ...) رواه أبو داود.

    وقد بوَّب الإمام ابن حبان في صحيحه قائلاً: "ذكر الخبر الدال على أن الصلاة الفريضة أفضل من الجهاد الفريضة"، ثم أوْرَد تحت هذا الباب حديثًا عن عن عبد الله بن عمرو رضي الله تعالى عنهما: أن رجلاً جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسأله عن أفضل الأعمال، قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الصلاة)، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الصلاة)، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الصلاة)، ثلاث مرات، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الجهاد في سبيل الله).

    وإذا أدى العبدُ الصلاةَ أداءً سليمًا، فإنها تهديه إلى الصواب، وتمنعه من المعاصي، وتنهاه عن الفحشاء والمنكر، وتكون سببًا لتكفير سيئاته؛ فقد روى الإمام أحمد في مسنده عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الصلاةُ المكتوبةُ إلى الصلاة التي بعدها، كفارةٌ لما بينهما).

    وروى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أيضًا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أرأيتم لو أن نهرًا بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمسَ مرات، هل يبقى من درنه شيء؟) قالوا: لا يبقى من درنه شيء، قال: (فذلك مَثَلُ الصلوات الخمس، يمحو الله بِهِنَّ الخطايا) والدَّرَنُ: الوسَخ، والمراد هنا: الدرن المعنوي وهو الذنوب.

    وعن عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أتمَّ الوُضوء كما أمره الله تعالى، فالصلوات المكتوبات كفارات لما بينهن) رواه مسلم.

    ولو ذهبنا نتتبعُ الأحاديثَ التي فيها فضل الصلاة ومنزلتها من دين الإسلام؛ لطال بنا المقام، وفيما ذُكر كفاية وغنية لأولي الألباب.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:00 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}(الأنبياء:107)، {لَقَدْ جَاءَكُمْ رَسُولٌ مِنْ أَنْفُسِكُمْ عَزِيزٌ عَلَيْهِ مَا عَنِتُّمْ حَرِيصٌ عَلَيْكُمْ بِالمُؤْمِنِينَ رَءُوفٌ رَحِيمٌ}(التوبة:128)، هكذا وصفه ربه تبارك وتعالى في قرآنه المجيد.. وقال هو عن نفسه صلى الله عليه وسلم: [أنا نبي الرحمة](رواه مسلم)، وقال: [يا أيها الناس! إنما أنا رحمة مهداة](رواه الحاكم).

    وقد بلغت رحمته صلى الله عليه وسلم مبْلغاً عجيباً في الكمال والسعة، حيث شملت تلك الرحمة الناس جميعاً؛ الضعيف منهم والقوي، والعبد والسيد، والقريب والبعيد، والصاحب والعدو، بل امتدت شفقته ورحمته صلوات الله وسلامه عليه لتشمل الطير والحيوان، ولا عجب في ذلك فالذي أوجد تلك الرحمة وغرسها في قلبه هو ربه سبحانه.

    الرحمة بالكافرين
    لقد آثرت أن أبدأ بالحديث عنها قبل الحديث عن رحمته بالمؤمنين حتى يعلم الناس أن رحمته لم تتوقف عند المسلمين المؤمنين به، الذين يعتقدون عقيدته، ويدينون بدينه، بل شملت حتى الكافرين به، وليعلم الجميع أن رحمته عامة كما قال: [أنا نبي الرحمة](مسلم). وقال: [لا يَرْحَمُ اللهُ مَنْ لا يرحم النَّاسَ](البخاري).. وكلمة الناس تشمل كل أحد من الناس، دون اعتبار لجنسهم أو دينهم.

    ومن صور رحمته بالكفار:
    بذل الجهد واستفراغ الوسع في دعوتهم إلى الإسلام واستنقاذهم من النيران، والحرص الشديد على إخراجهم من الشرك والضلال إلى الهدى والإيمان، [وأنا آخذ بحجزكم (يعني عن النار) وأنتم تفلتون مني]، والصبر على أذاهم وكيدهم ومكرهم، وحزنه الشديد على إعراضهم عنه وعدم قبولهم منه حتى كاد يقتله الحزن كما قال الله له: {لعلك باخع نفسك ألا يكونوا مؤمنين} أي قاتلها من الحزن.. وقوله: {فلعلك باخع نفسك على آثارهم إن لم يؤمنوا بهذا الحديث أسفا}..

    كل هذا الأسى والأسف والحزن على الرغم من تعدد أشكال الأذى الذي ذاقه منهم، وتعدد أنواع الاستهزاء الذي طاله على أيديهم وألسنتهم.. كسروا رباعيته، وشجوا وجهه، وقتلوا عمه وأقاربه وأصحابه، ومع ذلك يقول: [اللهم اهد قومي فإنهم لا يعلمون]، وعندما ذهب إلى ثقيف يدعوهم أسمعوه من الأذى والسخف ما لم يسمعه من قبل، وسخروا منه بما لم يسخر بمثله أبدا، وآذوه وضربوه بالحجارة حتى أدموا عقبه وأصابوه وأصابوا زيدا مولاه، وطردوه من البلد شر مطرد، ومع ذلك عندما جاءه ملك الجبال يستأذنه في أن يهلكهم ويطبق عليهم الأخشبين انتقاما له منهم قال: [بل أرجو أن يخرج الله من أصلابهم من يعبد الله وحده لا يشرك به شيئا](رواه البخاري). ولم تزل هذه حاله معهم: الإعراض عن أذيَّتهم، والحلمِ عن جهالتهم، ومقابلة ذلك بحرصه البالغ على دعوتهم وهدايتهم، وإنقاذهم من النار، والدعاء لهم بالهداية:

    قل له الطفيل الدوسي: يا رسول الله إن دوسا قد كفرت وأبت فادع الله عليها، فقال صلى الله عليه وسلم: [اللهم اهد دوسا وائت بهم](رواه مسلم).
    وجاءه الأنصار فقالوا: يا رسول الله ادع الله على ثقيف، فقال ـ صلى الله عليه وسلم: [اللهم اهد ثقيفا]، قالوا يا رسول الله ادع عليهم، فقال: [اللهم اهد ثقيفا، اللهُمَّ اهْدِ ثَقِيفًا](رواه الترمذي).

    وقيل: يا رسول الله، ادع على المشركين، قال: [إني لم أبعث لعانا، وإنما بعثت رحمة](رواه مسلم عن أبي هريرة).

    وأهل الكتاب أيضا:
    وكان من رحمته بهم وبأهل الكتاب ـ زيادة على ما سبق ـ أنه كان يعود مرضاهم ويدعوهم للإسلام ويفرح بإسلامهم كما فعل مع الغلام اليهودي الذي كان يخدمه، لما مرض عاده ودعاه للإسلام، فلما أسلم خرج النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ وهو يقول: [الحمد لله الذي أنقذه من النار](رواه البخاري).

    وكان ينهى عن قتل المعاهدين من أهل الذمة ففي البخاري: [من قتل معاهداً لم يرح (يشم) رائحة الجنة، وإن ريحها توجد من مسيرة أربعين عاماً](رواه البخاري).
    بل وينهى عن ظلمهم ويقول: [ألا من ظلم معاهَدَاً، أو انتقصه حقه، أو كلفه فوق طاقته، أو أخذ منه شيئا بغير طيب نفس منه، فأنا حجيجه يوم القيامة](رواه أبو داود).

    وفي المعارك والحروب كان ينهى جنود الإسلام عن قتل من لم يشارك في المعركة من الكافرين، كالرهبان والنساء والشيوخ والأطفال، والأجراء ويقول لجنوده: [اغزوا بسم الله وفي سبيل الله، قاتلوا من كفر بالله، ولا تغلوا، ولا تغدروا، ولا تمثلوا، ولا تقتلوا وليدا](رواه مسلم). ولما رأى امرأة مقتولة بعد إحدى المعارك، غضب وقال: ما كان لهذه أن تقاتل، ونهى عن قتل النساء.

    رحمته بالمؤمنين:
    وأما رحمته بالمؤمنين فشيء عظيم لا يمكن حصره ولا عد مواقفه، فقد كانت حياته كلها رحمة بأمته، وكذلك كانت وفاته.. وقد حرص عليها في حياته وحياتهم وبعد وفاته ومماتهم.. فاختزن لهم الدعوة المستجابة لتكون شفاعة لهم يوم القيامة خصوصا أهل الكبائر والذنوب منهم، وما زال يدعو ربه لهم ويبكي ويتوسل إلى ربه: [يارب أمتي.. يارب أمتي]، حتى أرسل الله إليه جبريل ليخبره "أن الله لن يسوءه في أمته".

    وفي الدنيا كانت شفقة لا حد لها ورفقا لا مثيل له، يعلم جاهلهم، وينصح مستهديهم، ويقيل عثراتهم، ويستغفر لمذنبهم ومسيئهم، ويعين الفقير والمسكين وذا الحاجة، ويعطف على الصغار ويرحم الكبار، ويترك العمل الذي يحب خشية أن يفرض عليهم، ويطالب أئمتهم بالتخفيف رفقا بالضعفاء والمرضى وذوي الحاجات، ويصبر على من بال في المسجد وينهى عن أذيته، ويعلم من تكلم في صلاته حتى يراه أحسن الناس تعليما وتأديبا ونصحا. وأنا لا أريد أن أطيل النفس في هذا لشهرته بين الناس ولعموم العلم به عند الجميع.

    الرحمة بالنساء:
    وهذا جانب من جوانب الروعة والتجلي في رحمته صلوات الله وسلامه عليه، فقد استنقذ المرأة مما كانت فيه بروعة الإسلام، فرد للمرأة اعتبارها، وجعلها قسيما للرجل إيمانا وتكليفا وتكريما وأهلية وتحملا للمسئولية: [إنما النساء شقائق الرجال].

    ورفع قدرها وأعلى مكانتها، أما وأختا، وبنتا، وزوجة، فالجنة تحت أقدام الأمهات، وليس شيء أعظم من البر، وحق الأم مقدم على كل حق بعد حق الله تعالى، ومن عال جاريتين فأحسن تأديبهما وصحبتهما كن سترا له من النار، وجعل خيرية الرجال في الإحسان إلى أهليهم وأزواجهم [خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي]، وحرج حق الضعيفين المرأة واليتيم، وأمر بعموم الرفق بها على كل حال فقال: [رفقا بالقوارير]. واستوصى بها خيرا فقال: [ألا فاستوصوا بالنساء خيرا].
    ولولا كثرة الآيات والأحاديث لجلبنا منها ما يدل على مكانة المرأة في هذا الدين، ومدى ما شملها به النبي من العناية والرحمة.. غير أنه يكفي من القلادة ما يحيط بالعنق.

    الرحمة بالشباب:
    نال الشباب من رسول الله صلى الله عليه وسلم عناية فائقة فهم العدة والذخيرة والواقع والمستقبل القريب، فكانت العناية بعفتهم وطهارتهم ونظافتهم بعد العناية بإيمانهم.. فالعناية بالإيمان كما في حديث معاذ: [أتدري ما حق الله على العباد وحق العباد على الله]، والعناية بطهارتهم كما في حديث ابن مسعود: [يامعشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج]، والصيانة لهم والشفقة بهم كما في حديث الشاب الذي جاء يستأذنه في الزنا.. فرفق به وما زال يناقشه ويحاوره حتى أقنعه بترك المحرم وكراهيته وبغضه، ثم مسح على صدره ودعا له بالهداية؛ فزال ما في قلبه من حب الزنا والحرام.

    ومن تلطفه بهم وشفقته عليهم ما حدث به مالك بن الحويرث رضي الله عنه فقال: [أتينا رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ ونحن شببة متقاربون فأقمنا عنده عشرين ليلة ـ وكان رسول الله ـ صلى الله عليه وسلم ـ رحيما رقيقاـ فظن أنا قد اشتقنا أهلنا، فسألنا عن من تركنا من أهلنا، فأخبرناه، فقال: ارجعوا إلى أهليكم فأقيموا فيهم وعلموهم ومروهم، فإذا حضرت الصلاة فليؤذن لكم أحدكم ثم ليؤمكم أكبركم](مسلم).

    الرحمة بالأطفال
    أما الأطفال الذي هم رجال الغد وذخيرة المستقبل، فكان هديه الاهتمام بهم وبتنشئتهم، لعلمه بحاجتهم بوجه خاص إلى الكثير من الحب والرحمة والشفقة، فكان أرحم الناس بالأطفال، كما قال أنس: [ما رأيتُ أحداً كان أرحم بالعيال من رسول الله صلى الله عليه وسلم](رواه مسلم).

    فكان معهم أباً حنوناً، شفوقاً رحيماً، يداعب ويلاعب، وينصح ويربي، ومن ثم صنع من الأطفال والصغار رجالاً، وأنشأ منهم جيلاً مثاليًّا في إيمانه وأخلاقه ومعاملاته.

    وقد تجلّت رحمته وشفقته صلى الله عليه وسلم بالأطفال في كثيرٍ من المظاهر والمواقف: فكان يسجد في الصلاة فيرتحله الحسن أو الحسين فيطيل بالناس جدا حتى يقضي الصغير نهمته ولا يعجله (وأصله في المسند)، وكان ابن الزبير يأتي فيصعد على عنقه وهو يصلي، وربما مر بين رجليه وهو راكع فيوسع له بين رجليه، ويصلي ويحمل أمامة الصغيرة حتى إذا ركع وضعها فإذا قام حملها، ويذهب لبيت ابنته فاطمة ليسأل عن حفيده الصغير، فإذا خرج إليه حمله وقبله ووضعه في حجره ودعا له، (راجع صحيح البخاري).

    وليس هذا لأقاربه وأحفاده فقط وإنما لكل أبناء المسلمين، فكان إذا ولد لهم ولد جاءوا به إليه فيحنكه ويسميه ويدعو له كما حدث لابن أبي طلحة عبد الله أخي أنس، وكان المسلمون يأتون إليه بأبنائهم فيضعهم في حجره فربما بال أحدهم على ثياب النبي صلى الله عليه وسلم فلا يتبرم ولا يتغير، وكان يتعاهد الصغار ويسأل عنهم كما في قصة أبي عمير صاحب النغير، وربما استقبله الصغار خارج المسجد بعد الصلاة فيأخذهم ويقبلهم واحدا واحدا ويمسح على وجوههم بيديه الشريفتين، وربما وجههم وعلمهم برفق كما في حديث عمر بن أبي سلمة [ياغلام.. سم الله، وكل بيمينك، وكل مما يليك]، وربما علمهم العلم والعقيدة كما في حديث ابن عباس: [ياغلام.. احفظ الله يحفظك]، وغيرها كثير وكثير.

    ودعا للإحسان إليهم وتقبيلهم والتودد إليهم واعتبر العري عن ذلك نزعا للرحمة من القلب كما في حديث الأقرع بن حابس: (إنّ لي عشرة من الولد، ما قبّلت منهم أحداً، فنظر إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم ثمّ قال: من لا يَرْحم لا يُرْحم]. وفي رواية: [أوَأملِكُ لك أن نزَعَ اللهُ من قلبِك الرحمةَ؟] (رواهما البخاري).

    وكان يدخل في الصلاة وهو ينوي الإطالة، فيسمع بكاء الطفل الصغير فيقصرها ويخففها، شفقة على الطفل ورحمة به وبأمه.. كما في البخاري عن أنس.

    الرحمة بالحيوان
    لقد ملأ هذا الخلق حياة الحبيب حتى تخطى الرحمة بالإنسان إلى الرحمة والرفق بالحيوان، ومن ذلك ما رواه البخاري في باب رحمة الناس والبهائم حديث النبي ـ صلى الله عليه وسلم: [ما مِنْ مسلم غرس غرسا فأكل منه إنسان أو دابة إلا كان له صدقة].

    وعن عبد الله بن مسعود ـ رضي الله عنه ـ قال: [كنا مع النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ في سفر فانطلق لحاجته، فرأينا حُمَّرةً (طائر صغير) معها فرخان، فأخذنا فرخيها، فجاءت الحمرة فجعلت تفرش (تقترب) من الأرض، فجاء النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ فقال: من فجع هذه بولدها؟، ردوا ولدها إليها](رواه أبو داود وصححه الألباني).

    وأخبر عن المرأة التي حبست الهرة حتى ماتت فأدخلها الله النار، وعن المرأة البغي التي سقت الكلب العطشان، وكذلك الرجل الذي نزل البئر فسقى الكلب الذي يلهث الثرى من العطش، فغفر الله لهما برحمتهما لهذا الحيوان.

    وما زال يأمر بالإحسان إلى الحيوان حتى أمر بالإحسان إليه عند الذبح أو حتى القتل: [إن الله كتب الإحسان على كل شيء فإذا قتلتم فأحسنوا القتلة وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة وليحد أحدكم شفرته وليرح ذبيحته].
    فسبق برحمته كل ما يسمى اليوم بجمعيات الرفق بالحيوان بألف وأربعمائة عام.. فصلى الله عليه وسلم تسليما كثيرا.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:02 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    من هم. جيرة. الله ؟؟؟
    جاء. في البداية والنهاية. لابن كثير :
    روى الطبراني، عن علي ابن الحسين قال:
    إذا كان يوم القيامة نادى منادٍ
    ليقم أهل الفضل،
    فيقوم ناسُ من الناس،
    فيقال لهم: انطلقوا إلى الجنة.
    فتلقاهم الملائكة فيقولون: إلى أين؟
    فيقولون: إلى الجنة.
    فيقولون: قبل الحساب؟
    قالوا: نعم،
    قالوا: من أنتم؟
    قالوا: نحن أهل الفضل،
    قالوا: وما كان فضلكم؟
    قالوا: كنا إذا جهل علينا حلمنا، وإذا ظلمنا صبرنا، وإذا أسيء إلينا غفرنا،
    قالوا لهم: ادخلوا الجنة فنعم أجرُ العاملين.
    ثم ينادي منادٍ ليقم أهلُ الصبر،
    فيقوم ناسٌ من الناس،
    فيقال لهم: انطلقوا إلى الجنة،
    فتتلقاهم الملائكة فيقولون لهم مثل ذلك،
    فيقولون: نحن أهل الصبر،
    قالوا: فما كان صبركم؟
    قالوا: صبرنا أنفسنا على طاعة الله، وصبّرناها عن معصية الله، وصبّرناها على البلاء.
    فقالوا لهم: ادخلوا الجنة فنعم أجرُ العاملين.
    ثم ينادي المنادي: ليقم جيران الله في داره !
    فيقوم ناسٌ من الناس و هم قليلٌ،
    فيقال لهم: انطلقوا إلى الجنة
    فتتلقاهم الملائكة فيقولون لهم مثل ذلك
    فيقولون: بم استحققتم مجاورة الله عز وجل في داره؟
    فيقولون: كنا نتزاور في الله، ونتجالس في الله، ونتباذل في الله عز وجل.
    فيقال لهم: ادخلوا الجنة فنعم أجر العاملين.
    البداية والنهاية لابن كثير .

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-08-2016, 00:36 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:04 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    هل للمرأة قلبين ؟؟؟
    ........................... نعم،، ﺃﺛﺒﺖ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺃﻥ ﻟﻠﻤﺮﺃﺓ ﻗﻠﺒﻴﻦ ..!!
    ﻓﻲ ﺇﺣﺪﻯ ﺍﻟﻤﺤﺎﺿﺮﺍﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻀﻢ ﺍﻟﻌﺪﺩ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﻭﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ ..
    ﻛﺎﻥ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻳﺘﺤﺪﺙ ﻋﻦ ﺍﻟﻘﺮﺁﻥ ﺍﻟﻜﺮﻳﻢ
    ﻭﻣﺎ ﻳﺤﻤﻠﻪ ﻣﻦ ﻓﺼﺎﺣﺔ ﻭﺩقه ﻋﺠﻴﺒﺔ ..ﻟﺪﺭﺟﺔ أﻧﻪ ﻟﻮ ﺍﺳﺘﺒﺪل ﻛﻠﻤﺔ ﻣﻜﺎﻥ ﻛﻠمه ﻟﺘﻐﻴﺮ ﺍﻟﻤﻌﻨﻰ ﻭﻛﺎﻥ ﻳﻀﺮﺏ ﺃﻣﺜﻠﻪ على ﺬﻟﻚ ..
    ﻓﻘﺎﻡ ﺃﺣﺪ ﺍﻟﻄﻼ‌ﺏ الملحدين ﻭﻗﺎﻝ : ﺃﻧﺎ ﻻ‌ ﺃؤﻣﻦ ﺑﺬﻟﻚ ﻓﻬﻨﺎﻟﻚ ﻛﻠﻤﺎﺕ ﺑﺎﻟﻘﺮﺁﻥ ﺗﺪﻝ ﻋﻠﻰ ﺭﻛﺎﻛﺘﻪ ..!!!!
    ﻭ ﺍﻟﺪﻟﻴﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻵ‌ﻳﺔ
    (( ﻣَّﺎ ﺟَﻌَﻞَ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﻟِﺮَﺟُﻞٍ ﻣِّﻦ ﻗَﻠْﺒَﻴْﻦِ ﻓِﻲ ﺟَﻮْﻓِﻪِ )) ..
    ﻟﻤﺎﺫﺍ ﻗﺎﻝ ﺭﺟﻞ ﻭﻟﻢ ﻳﻘﻞ ﺑﺸﺮ ..؟؟
    ﻓﺠﻤﻴﻊ ﺍﻟﺒﺸﺮ ﻻ‌ ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ إﻻ‌ ﻗﻠﺒﺎً ﻭﺍﺣﺪﺍً بجوﻓﻬﻢ ﺳﻮﺍﺀ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﺭﺟﺎﻻً‌ ﺃﻭ ﻧﺴﺎﺀ ..
    ﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﺣﻞ ﺑﺎﻟﻘﺎﻋﺔ ﺻﻤﺖ ﺭﻫﻴﺐ .. ﻭﺍﻷ‌ﻧﻈﺎﺭ ﺗﺘﺠﻪ ﻧﺤﻮ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻣﻨﺘﻈﺮﺓ ﺇﺟﺎﺑﺔ ﻣقنعه ..؟؟
    ﻓﻌﻼً‌ ﻛﻼ‌ﻡ ﺍﻟﻄﺎﻟﺐ ﺻﺤﻴﺢ ﻻ‌ ﻳﻮﺟﺪ في ﺠﻮﻓﻨﺎ ﺇﻻ‌ ﻗﻠﺐ ﻭﺍﺣﺪ ..
    ﺳﻮﺍﺀ ﻛﻨﺎ ﻧﺴﺎﺀ ﺃﻭ ﺭﺟﺎﻻ‌ ..
    ﻓﻠﻤﺎﺫﺍ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻠﻪ عز وجل لرجل .!!؟؟ اقرؤوا الإجابة :
    ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺤﻤﻞ ﺇﻋﺠﺎﺯاً ودقة ..
    ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﻴﻞ ﺍﻟﺘﻮﺻﻞ ﺇﻟﻴها ﺇﻻ‌ ﺑﺎﻟﺘﺄﻣﻞ ﻭﺍﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﺍﻟﻌﻤﻴﻖ ﺑﺂﻳﺎﺕ ﺍﻟﻠﻪ ..
    ﻗﺎﻝ ﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭ ﻟﻠﻄﺎﻟﺐ : ﻧﻌﻢ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻫﻮ ﺍﻟﻮﺣﻴﺪ ﺍﻟﺬﻱ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﻴﻞ ﺃﻥ ﻳﺤﻤﻞ ﻗﻠﺒﻴﻦ ﻓﻲ ﺟﻮﻓﻪ ..
    ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ ﻗﺪ ﺗﺤﻤﻞ ﻗﻠﺒﻴﻦ ﺑﺠﻮﻓﻬﺎ ﺇﺫﺍ ﺣﻤﻠﺖ ..
    ﻓﻴﺼﺒﺢ ﺑﺠﻮﻓﻬﺎ ﻗﻠﺒﻬﺎ ﻭﻗﻠﺐ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺑﺪﺍﺧﻠﻬﺎ ..
    ﺍﻧﻈﺮﻭﺍ ﺇﻟﻰ ﻣﻌﺠﺰﺓ ﺍﻟﻠﻪ ﺑﺎﻷ‌ﺭﺽ !!ﻛﺘﺎﺏ ﺍﻟﻠﻪ ﻣﻌﺠﺰﺓ
    ﺑﻜﻞ ﻛﻠمه .. بكل آية فيه .
    ﻓﺎﻟﻠﻪ ﻻ‌ ﻳﻀﻊ ﻛﻠمه ﻓﻲ ﺁﻳﺔ ..
    ﺇﻻ‌ ﻟﺤﻜﻤﺔ ﺭﺑﺎﻧيه ﻭﻟﻮ ﺍﺳﺘﺒﺪﻟﺖ ﻛﻠمه ﻣﻜﺎﻥ ﻛﻠمه ﻻ‌ﺧﺘﻠﺖ ﺍﻵ‌ﻳﺔ ..
    ﺍﻟﻠﻬﻢ ﺇﻧﻨﺎ ﺃﻣﻨﺎ ﺑﻚ ﻭﺑﻜﺘﺎﺑﻚ ﻭﺑﺴﻨﺔ ﺭﺳﻮﻟﻚ ﺍﻟﻜﺮﻳم
    _______منقول

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-07-2016, 11:30 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:06 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    شجع طفلك تكسبه لصفك
    يعزز التشجيع ثقة الطفل بنفسه، ويمنحه الشعور بالفخر، كما يساعده على تكرار الأعمال التي تلاقي استحساناً من القيمين عليه كأولياء الأمر والأساتذة ..
    وغالبا ما يرتبط مستوي الإبداع لدى الطفل بتوفير جو من التشجيع والأمان ومدح الإنجازات،‏ مما يكسبه نوعا من الثقة والتفاؤل والرضا، وذلك علي عكس ما يحدث بالنسبة لمن تعرضوا للنقد عند الفشل‏ ..
    فعوامل البيئة والتربية والإعداد والمران كلها عناصر أساسية حتى بالنسبة لمن منحتهم العناية الإلهية قدرا كبيرا من المواهب، أما الوراثة فإنها لا تقدم سوي البذرة التي يجب أن تغرس في التربة الملائمة ثم تولى بالرعاية والتهذيب إلي أن تنضج وتتفتح‏.‏

    ( التشجيع، المديح، التعزيز )
    • التشجيع: هو العملية التربوية التي يتم فيها التركيز على نقاط التميز لدى الطفل بهدف بناء الثقة وزرع مفهوم إيجابي عن ذاته. (مثال): طفل لعب بالمكعبات، وبنى قصرا كبيرا، نقول له: "أنت قمت ببناء قصر جميل وكبير استخدمت فيه عدد كبيرا من المكعبات مختلفة الأشكال".
    • المديح: نوع من الجائزة، وهو عبارة عن إصدار حكمك على الطفل، والمديح يعتمد على التنافس، ويقدم في حالة الفوز، حيث يجازى الطفل على جودة العمل والإتقان من وجهة نظر المربي، ويهتم بالنتيجة، وهو محاولة لدفع الطفل نحو الإنجاز معتمدا على المؤثرات الخارجية أكثر من الرغبة الداخلية. (مثال): نقول للطفل في المثال السابق "رائع لقد بنيت بيتا متقنا، أنت ممتاز لأنك اتبعت تعليماتي بشكل دقيق".
    • التعزيز: هو مكافأة تعطي لطفل استجاب لمتطلبات معينة، ويؤدي إلى تكرار هذا السلوك، وزيادة احتمال ظهوره في المرات القادمة. (مثال) في هذه الحالة يقول المربي: "لقد أنهيت بناء البيت، يمكنك الآن الخروج للعب مع أصدقائك في الحديقة كما وعدتك".

    إرشادات تهمك
    • تعتبر حاسة اللمس ( الملاطفة، المعانقة، التقبيل ..) عاملاً حيوياً لنمو مخ الطفل، فاللمسات تستثير إفراز هرمونات النمو الضرورية، وتعزز وتشجع الوظائف الموجهة من المخ مثل زيادة الوزن والمهارات الحركية والنوم المريح الهادئ وتخفيض الضغط وزيادة النشاط .. المس واحتضن طفلك جيدا، ضع عينيك في عينيه، ابتسم في وجهه وأعطه المزيد من المحبّة والحنان.

    • شدد خبراء الصحة النفسية والعقلية على ضرورة قضاء 75% من وقت فراغ الطفل في أنشطة حركية، وقضاء 25% في أنشطة غير حركية، وهذا مفيد أيضا في البعد عن الفضائيات وتأثيرها السلبي على الأطفال .. بادر بالعب واستغل كل الفرص للعب مع طفلك، امرح معه، قم بألعاب تخيلية وأدوار تمثيلية .. إنك لا تحتاج إلى لعبة غالية الثمن ليلعب بها طفلك، يمكن استعمال الأدوات المتوفرة في البيت من أثاث، أواني المطبخ، جهاز الهاتف والعلب .. شجّع طفلك في اكتشاف الأشياء من حوله وكيفية التعامل معها.

    • عندما تعلق على أداء الطفل، فعليك أن تعي أهمية عدم إطلاق أحكام مباشرة على ما قام به من عمل، فكثيراً ما نصدر تعليقات إيجابية على شكل مديح، لكنها في الواقع تعليقات تعكس رأيك وتقويمك أكثر من كونها عوامل مساعده لبناء ثقة الطفل بنفسه. لذا عليك أن تستخدم الكلمات أو العبارات التي تعبر عن التشجيع الفعلي.
    فمن العبارات التي تحمل معاني القبول: تعجبني الطريقة التي عالجت بها الموقف.. بما أنك غير مرتاح، ما الذي تعتقد أن بإمكانك القيام به لكي تطمئن.. بم تشعر تجاه كذا وكذا.. تبدو مستمتعا وأنت تلعب.
    ومن العبارات التي تحمل معاني الثقة في قدرة الطفل: لأني أعرفك جيدا، أنا متأكد أنك تستطيع القيام بهذا العمل.. أنا واثق أنك ستتغلب على تلك الأزمة.. لدي ثقة في حكمك على الأمور.. أعرف أن هذا شيء صعب، لكنني متأكد من قدرتك على القيام به.. سوف تتمكن من معرفة الطريقة الصحيحة.

    ومن العبارات التي تحمل معاني المشاركة والتقدير: شكراً، لقد ساعدتني كثيراً.. كان جميلاً منك أن تتذكر.. أنا أقدر جداً ما قمت به لأنه يسهل عملي كثيراً.. إنك تعرف كيف تضع المكعبات في مكانها الصحيح، هل يمكنك القيام بذلك الآن؟.
    ومن العبارات التي تشير إلى استحسان الجهد المبذول: انظر إلى ما أحرزته من تقدم باهر (كن محدداً في توضيح هذا التقدم بالتفصيل).. أنت اليوم جلست وقتا أطول بهدوء في الحلقة.. يبدو أنك قضيت وقتاً طويلاً في هذا.
    ومن العبارات التي تشير إلى التعلم من الأخطاء: لقد أخطأت، إذن ماذا ستفعل بصدد هذا الأمر؟.. إذا لم تكن راضيا عن تصرفاتك، ماذا ستفعل؟
    ومن العبارات التي تشير إلى تحمل المسؤولية: إن الأمر يرجع إليك.. سأتقبل قرارك.. يمكنك أن تقرر بنفسك.

    • امدح أطفالك على كل محاولة فيها جرأة حميدة، كافئ أقل مبادرة للشجاعة فيهم حتى ولو بدرت في السنوات الأولى. أظهر الشجاعة أمامهم وتحدث عنها، ولتكن شخصيتك نموذجًا لهم، ويحسن بك أن تخبر أطفالك بالصعوبات التي مرت بحياتك دون تبجح، بل بطريقة نزيهة تجعلهم يعلمون أن هناك أشياء صعبة حتى على الناس الكبار. علمهم أن الشجاعة هي أن تفعل ما هو صحيح وضروري.. أن تبادر إلى عون الآخرين.. أن تفكر في اتخاذ القرار الصحيح قبل مواجهة الموقف.. وأن تستعين بالله تعالى قبل الشروع في أي عمل.

    • والدا الطفل الواثق من نفسه يحددان له الأهداف التي يجب أن يسعى إليها، ويحرصان على أن يعرفا طفلهما مدى تقديرهما لجهوده، وعندما يعمل الطفل جاهداً لتحقيق ما يريده أبواه، فلابد من مكافأته على محاولاته، مهما تكن درجة نجاحه أو إخفاقه فيهما، فإن مجرد بذل الجهد يجب أن يلقى ما يستحقه من الإطراء.

    • إذا واجهنا سلوك الاستطلاع أو التساؤل لدى الطفل بالتشجيع والدعم سيستمر فيه، ويترتب على ذلك نمو معارفه وخبراته. أما إذا واجهناه بالإهمال أو السخرية! فإن الطفل سيكف عن ذلك، ويعنى هذا توقف عقله عن العمل ومن ثم يتوقف الذكاء والقدرات العقلية عن النمو .. ينبغي عدم الاستهانة بخواطر الأطفال وتساؤلاتهم مهما كانت، مع الإجابة الصحيحة الواعية عن استفساراتهم بصدر رحب وبما يتناسب مع سنهم ومستوى إدراكهم، ولهذا أثر كبير في إكساب الطفل القيم والأخلاق الحميدة، وتغيير سلوكه نحو الأفضل.

    • من الخطأ أن يعتبر الآباء حديث الأبناء عن مشاعرهم الخاصة سلوكا سلبيا.. فلا يقال لهم مثلا لا تبك أو " خليك رجل " أو كوني مهذبة .. فهذا يرسخ في أذهانهم أن التعبير عن العواطف هو نوع من الضعف أو قيمة سلبية.

    • مرحلة الطفولة المتأخرة - التي تسبق سن الدخول في مرحلة المراهقة - يجب تدريب طفلك فيها علي الاعتماد علي نفسه وتنمية مهاراته الفكرية، وحسن اختيار البدائل قبل اتخاذ القرار، مثل: فكر ثم قرر.. تشاور أنت وزملاؤك.. اختر اللون الذي تفضله.. أجل طلبك لحين تتحسن ظروفنا المادية.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:07 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الصداقة في حياة أبنائنا
    حاجة الإنسان للأصدقاء لا تقل عن حاجته للهواء والغذاء، وذلك من أجل استقراره النفسي وتنمية مهاراته الشخصية بالانفتاح على الغير، ورغم أن رعاية الوالدين لأبنائهما تكون من الشمولية والإحاطة بكل صغيرة وكبيرة فيما يعرف بـ "الدائرة التربوية" إلا أن صداقات الأبناء تمثل عاملا تربويا هاما يقع خارج هذه الدائرة، فما أن يلتحق الصغير بالمدرسة حتى يبدأ تدريجيا في تكوين صداقات يقضي معها وقتا أطول مما يقضيه مع أفراد أسرته، وكما يقولون "الطبع لص" أو "الصاحب ساحب" فللصداقة تأثير إيجابي أو سلبي سواء شاء الإنسان أم أبى، إذ لا بد أن يتشرب ويمتزج طبعه مع الكثير من سلوكيات رفاقه المخالطين، ولذلك حرصت كل القيم الاجتماعية والدينية على التأكيد على أهمية الصداقة كما يقول الإمام الأوزعي: "الصاحب للصاحب كالرقعة في الثوب إن لم تكن مثله شانته".

    صداقة الصغار
    تتفق البحوث النفسية على أن الصداقة في حياة الطفل تمر بمراحل متعددة ومتباينة بين القوة والضعف، وبوجه عام يلعب الأصدقاء دوراً متزايد الأهمية بشكل واضح مع تقدم عمر الطفل، ففي الطفولة المبكرة (1-2 سنه) لا يحرص الطفل على تكوين صداقات تذكر، بل يهتم بنفسه أكثر من اهتمامه بالآخرين من حوله. لكن بين عمر (2-7 سنوات) يزداد تفاعل الصغير اجتماعياً مع أقرانه من الجنسين, ثم تتدرج الصداقة وتصل إلى مرحلة شديدة الخصوصية مع الأطفال من نفس جنسه فقط، لكن وبمجرد بلوغ سن المراهقة تعاود العلاقة الانفتاح مرة أخرى، بل والانجذاب نحو الجنس الآخر بصورة لافتة.
    لكن عموما يظل تأثير الأصدقاء على بعضهم البعض في أوج قوته في المرحلة العمرية (11-13سنة) عندما تبدأ علامات المراهقة في الظهور، ويصبح الطفل أكثر استقلالاً واعتدادا باختياراته وشخصيته.
    وعندما يقترب المراهق من سن العشرين تتجه اختياراته الحياتية الأساسية مرة أخرى إلى الحاجة لدعم ومساندة الوالدين بل وكافة أفراد الأسرة، حيث تلعب الأسرة دوراً بارزاً في اتخاذ القرارات الهامة لديه، نتيجة رغبة الشاب الملحة للاستفادة من الخبرات والتجارب الحياتية الرصينة للمحيطين به.

    الصداقة والمراهقة
    الصداقة ذات أهمية قصوى في مرحلة المراهقة، فالكثير من الشباب يشعرون بالخوف أو الخجل عندما يريدون التحدث مع الكبار، نتيجة حواجز الفروق العمرية واختلافات الميول والاهتمامات، ولذلك للصداقة في حياة المراهق أهمية كبيرة، حيث تمكنه من البوح بدواخله دون أدنى تحفظات بعيدا عن سلطة ورقابة الأهل، بالإضافة إلى التشارك الفاعل في النشاطات والاهتمامات نفسها، خاصة وأن المراهق يحب أن يعمل في مجموعات من المراهقين أمثاله، ويحب أن يثبت وجوده داخل هذه المجموعات.

    جدران الحماية
    • يعد الترابط الأسري من أقوى العوامل المحددة لمدى تأثر الطفل بأصدقائه، فالعلاقة القوية بين الطفل وأفراد أسرته يمكنها الحد من تأثير الضغوط السلبية التي يمارسها الأصدقاء عليه. ولأن الأطفال يبحثون عن الأصدقاء الذين يشعرون بالراحة معهم، نجد –مثلا- أن الأطفال الذين يعانون من خلافات مع آبائهم أو أسرهم قد يبحثون عن الأصدقاء الذين يؤيدون تلك الخلافات ويدعمونها.

    • الآباء المتسلطون الذين يتحكمون في كل صغيرة وكبيرة يقوم بها الأبناء عادة ما يرغب أبناؤهم في التمرد والاختلاط بالأبناء المتمردين الآخرين. وكذلك الآباء الذين نادراً ما يتواصلون مع أبنائهم أو لا يظهرون اهتماما بشئونهم، يدعمون -دون أن يشعروا- التأثير السلبي للأصدقاء على أبنائهم. لذلك من المهم للوالدين أن يحاولا تحقيق التوازن في التواصل الكافي مع أبنائهم وحياتهم الاجتماعية الخاصة، وجعلهم يشعرون بالرعاية والاهتمام، ولكن ليس للحد الذي يشعرهم بعدم الثقة والتحكم المفرط فيهم.

    • من المفيد البدء بالحديث مع الأطفال في سن مبكرة عن المخاطر والضغوط الاجتماعية التي من الممكن التعرض لها في سن أكبر، وطبيعة الفروقات السلوكية بين البشر، وخصائص الناس الذين يجب التعامل معهم بحذر (الأناني، الفضولي، المجازف، الغشاش ...)، فهذا من شأنه أن يدعم جهوزية الطفل النفسية لرفض الكثير من السلوكيات السلبية من رفاقهم حال التعرض لها، بل ويتعامل معها بمهارة نتيجة المعرفية الوالدية المسبقة، فلا ينساق لتلك السلبيات بسهولة أو تحت منطق التقليد والمحاكاة أو إثبات الرجولة والشخصية.

    • لابد من حرص الوالدين على معرفة طبيعة أصدقاء أبنائهم، ورغم أنه من الخطأ فرض الوالدان رأيهما في اختيارات أبنائهم لأصدقائهم، إلا أن هذا لا يمنع من توضيح وجهة نظرهم في أصدقائهم بشكل غير مباشر، ومن هو الصديق الجدير بالصداقة ومن هو الخطر الذي أولى أن نتجنبه «رفاق السوء»، وكيفية اختيار الأصدقاء، وحقوق الصداقة المتبادلة بين الصديقين.

    • الرقابة بشكل حضاري راق تمثل حاجزا واقيا يمنع الابن من الزلل، بشرط أن تكون بعيدة عن سلوكيات التلصص والتشكك، وأن تكون من منطلق الحرص على أبنائنا لا من منطلق فقدان الثقة في قراراتهم واختياراتهم.

    • الصراحة بين الآباء والأبناء، صمام أمام لأبنائنا، حتى إذا وقع أحدهم في الخطأ وجد الصدر الحنون والعقل المتفتح الذي يفكر معه في العلاج قبل أن يسأل عن الدوافع، ويعذره قبل أن يلومه، فيعينه على تخطي الأزمات .. إن من أهم مشاكل الصداقة لدى الأطفال عامة والمراهقين خاصة هو استقاء الآراء والحلول من الأصدقاء في نفس المرحلة العمرية، وهذا ينطوي على خطر جسيم بسبب ضعف الخبرة الثقافية والعملية التي لا تمكن الصديق من الوقوف على الحل السديد، وإبداء الرأي القويم.

    • تقوية الجانب الإيماني مهم جدا في كافة المجلات الحياتية لأبنائنا، صغارا وكبارا، فلابد أن يتعرف الأبناء ما يترتب على المعاصي من أوزار وتبعات، حتى يكون ذلك حائلاً بينهم وبين اقترافها، فالشعور بطعم الطاعة والعبادة يجعل الأبناء في استقرار نفسي وتوافق مع الفطرة النقية مما يجعلهم في حرص دائم على إرضاء الله سبحانه، كما أن «فقه المراقبة» من شأنه أن يجعل الأبناء يستشعرون الخوف من الله تعالى، ذلك الشعور الصحي النبيل الذي يقوي الفرد وقت الضعف، ويعينه وقت الشدة، ويمنعه وقت التهور، فيكف صاحبه عن اقتراف المحظور عندما ينفرد به، وعندما يخلو بنفسه مع الحرام، فلا يجعل الله تعالى أهون الناظرين إليه.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:08 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يتدرج الإنسان في مراحل الخلق طورا بعد طور حتى يكتمل أصل خِلْقَتِه، ثم ينشئه الله خلقا آخر بانتقاله إلى طور الحياة بنفخ الروح فيه، قال تعالى: (وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنْ سُلَالَةٍ مِنْ طِينٍ ثُمَّ جَعَلْنَاهُ نُطْفَةً فِي قَرَارٍ مَكِينٍ ثُمَّ خَلَقْنَا النُّطْفَةَ عَلَقَةً فَخَلَقْنَا الْعَلَقَةَ مُضْغَةً فَخَلَقْنَا الْمُضْغَةَ عِظَامًا فَكَسَوْنَا الْعِظَامَ لَحْمًا ثُمَّ أَنْشَأْنَاهُ خَلْقًا آَخَرَ فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ) [المؤمنون]، وأطوار الْخِلْقَةِ مختلفة في خصائصها ومقتضياتها، فطور نفخ الروح يقتضي: إرسال الملك، وكتابة الرزق، والأجل، والعمل، ووصف المسار العملي الذي سيختاره الإنسان حتى يختم له به، فيستحق الوصف الذي يناسبه من شقاوة أو سعادة، ثم يخرج الإنسان إلى الدنيا طفلا، ثم يترقى في الخلق حتى يصير أهلا للأمر والنهي من أوليائه؛ ليتهيأ للاستجابة لأمر خالقه، يشير إلى هذا الطَّوْر قوله صلى الله عليه وسلم: "مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين واضربوهم عليها وهم أبناء عشر". رواه أبو داود وغيره.

    هكذا يقترب الإنسان شيئا فشيئا من الحُلُم الذي ببلوغه يتوجه إليه الخطاب الشرعي، لتمام أهليته لذلك، قال تعالى: (وَإِذَا بَلَغَ الْأَطْفَالُ مِنْكُمُ الْحُلُمَ فَلْيَسْتَأْذِنُوا كَمَا اسْتَأْذَنَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ) [النور/59].
    متى تبدأ مرحلة الشباب؟ ومتى تنتهي؟ ومتى يبلغ الإنسان أشده؟ وما هي أهميتها؟
    تبدأ مرحلة الشباب من البلوغ، فيتوجه إلى الشاب الأمر الشرعي، ويوضع عليه القلم الذي كان مرفوعا عنه قبل ذلك، قال صلى الله عليه وسلم: "رفع القلم عن ثلاثة عن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم وعن المجنون حتى يعقل". (رواه أبو داود والترمذي)، فاعتبر البلوغ بداية مرحلة الشباب؛ لأنها أنسب لما يقتضيه البلوغ من مؤاخذة، وتمتد هذه المرحلة إلى ما بعد الأربعين، وفي أثنائها يبلغ الإنسان أشده، أي يكتمل نُمُوُّ قُوَاهُ البدنية والعقلية، قال تعالى: (حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ) [الأحقاف/15]، وليس لبلوغ الإنسان أشُدَّهُ سِنٌّ محدد، وإنما يتوقع حصول ذلك فيما بين الثلاثين إلى الأربعين، والأربعون هي غاية كماله، (كما قال ابن عاشور في تفسيره)، وليست سِنٌّ الأربعين حَدّاً لنهاية هذه المرحلة، بل هي غاية كمالها، ثم يُمَتَّعُ الإنسان بها غالبا بعد ذلك ما شاء الله، وبلوغ الأشد مؤهل زائد على بلوغ الْحُلُم الذي يحصل به التكليف، فلا عذر عند ذلك لمن تأخر عن تمام شكر المنعم؛ ليتناسب تمام الخلقة في جانبيها الحسي والمعنوي، مع تمام الشكر، وقد نبهت الآية إلى أن الشكر المطلوب نوعان: قولي كالدعاء، وفعلي وهو العمل الصالح؛ ولذلك ناسب أن يدعو البالغ أَشُدَّه بهذا الدعاء الجامع لِنَوْعَيِ الشكر، ولكون بلوغ الْأَشُدِّ هو أكمل أطوار الخلق اختاره الله سبحانه وتعالى لاصطفاء من شاء من عباده بإيتاء الحُكْم والعلم، قال تعالى: (وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آَتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ) [يوسف/22]، وقال تعالى: (وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آَتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ) [القصص/14].

    أهمية مرحلة الشباب ترتقي إلى أن يُسأل الإنسان عنها سؤالا خاصا يوم القيامة، قال صلى الله عليه وسلم: "لا تزول قَدَمُ ابن آدم يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس: عن عمره فيم أفناه، وعن شبابه فيم أبلاه، وماله من أين اكتسبه، وفيم أنفقه، وماذا عمل فيما علم". رواه الترمذي وغيره.
    لماذا أفردت مرحلة الشباب بسؤال خاص؟
    الإجابة على هذا السؤال تحتمل احتمالات متعددة ترجع كلها إلى صفات الإنسان في هذه المرحلة، وهذه الصفات منها: الحيوية والاندفاع، والجهل وقلة الخبرة في شؤون الحياة، كما تتميز هذه الفترة غالبا بنعمتي الصحة والفراغ، بالإضافة إلى كونها هي مرحلة اكتمال قدرات الإنسان البدنية والعقلية، وهو ما عبر عنه القرآن ببلوغ الأشد، كما سبق في الآية.
    الاحتمال الأول: لتخصيص مرحلة الشباب بسؤال خاص: هو كونها مرحلة النشاط والاندفاع، المصاحب للجهل غالبا، فقد ورد في الحكمة: "الشباب مطيَّة الجهل، ويروى مَظِنَّةُ الجهل"، بل قد بالغ أحد الشعراء فعَدَّهُ شُعْبة من الجنون، قال الشاعر العتبي:
    قالت عهدتك مجنونًا، فقلت لها ... إن الشباب جنون بُرْؤُهُ الْكِبَرُ.
    أما أنها مرحلة النشاط والاندفاع؛ فلأن الشباب أسرع إلى تغيير القناعات، وأسبق إلى قبول الدعوات، قال تعالى: (إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آَمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى) [الكهف/13]، وقال تعالى: (فَمَا آمَنَ لِمُوسَى إِلَّا ذُرِّيَّةٌ مِنْ قَوْمِهِ) [يونس/83]، وهذه الخاصِّيَّةُ من خصوصيات مرحلة الشباب ذات وجهين: أحدهما محمود، وهو الذي توجه فيه هذه الخاصِّيَّةُ لمقتضى الفطرة الأولى الجانِحَةِ إلى ما يناسب العقل السليم، الذي ينفر من الانحراف الظاهر على الحياة الجاهلية في المظاهر والأفكار، فينكر ذلك بقلبه، فإذا لاقى ما يستجيب لهذا الشعور، وينير له طريقا مستقيما تَلَقَّفَهُ بشَغَفٍ، وتمسك به، أما الوجه السلبي لخاصِّيَّة الحيوية والاندفاع لدى الشباب، فهو الذي تسيطر عليه الغرائز، وتوجهه الشهوات، دون أن يهذبها عقل سليم، أو يقومها علم نافع، فيَهْوِي بها الشاب في مستنقع سحيق، يستحق الناجي منه رغم قوة جاذبية تياره، وشدة اضطراب أمواجه: أن يكون من الذين يظلهم الله في ظله، يوم لا ظل إلا ظله، قال صلى الله عليه وسلم: "سبعة يظلهم الله في ظله: إمام عادل وشاب نشأ في عبادة ربه ..." (متفق عليه).
    الاحتمال الثاني: أن اختصاص هذه المرحلة بالسؤال عنها يرجع إلى كونها تختص غالبا بعاملين أساسيين للإكثار من العمل الصالح المثمر، قَلَّ أن يجتمعا فيما بعدها من مراحل
    العمر، وهما: الصحة والفراغ، اللذان قال عنهما النبي صلى الله عليه وسلم: "نِعْمَتَانِ مَغْبُونٌ فِيهِمَا كَثِيرٌ مِنْ النَّاسِ الصِّحَّةُ وَالْفَرَاغُ" (رواه البخاري).
    الاحتمال الثالث: أن فترة الشباب تتميز بطور اكتمال نُمُوِّ قدرات الإنسان البدنية والعقلية، وهو الطور الذي عبر عنه القرآن ببلوغ الإنسان أشده كما سبق في الآية.
    الاحتمال الرابع: أن تخصيص هذه المرحلة بالسؤال يرجع إلى كونها تجمع الخصائص السابقة كلها، فهي مرحلة الحيوية والنشاط، والصحة والفراغ، ومرحلة اكتمال القدرات الحسية والمعنوية، ولو في بعض فتراتها؛ إذ الغالب أن الإنسان في أول شبابه ذو نشاط وحيوية، إلا أنه قليل الفهم والخبرة، ثم يكتسب منهما خلال فترة شبابه شيئا فشيئا حتى يكتمل نضجه ببلوغ الأشد.

    كيف يحسن الشباب استغلال هذه المرحلة:
    استغلال هذه المرحلة يتطلب من الشاب أن يستعين بالوسائل الشرعية التالية:
    أولا: أن يجعل كل اختياراته مبنية على الدليل والبرهان، ويبتعد فيها عن التقليد الأعمى والعادات، خاصة إذا تعلق الأمر باختيار منهج للحياة، فقد أرشدنا القرآن الكريم إلى هذا المنهج القويم، قال تعالى: ( وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ إِبْرَاهِيمَ إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَا تَعْبُدُونَ قَالُوا نَعْبُدُ أَصْنَامًا فَنَظَلُّ لَهَا عَاكِفِينَ قَالَ هَلْ يَسْمَعُونَكُمْ إِذْ تَدْعُونَ أَوْ يَنْفَعُونَكُمْ أَوْ يَضُرُّونَ قَالُوا بَلْ وَجَدْنَا آبَاءَنَا كَذَلِكَ يَفْعَلُونَ قَالَ أَفَرَأَيْتُمْ مَا كُنْتُمْ تَعْبُدُونَ أَنْتُمْ وَآبَاؤُكُمُ الْأَقْدَمُونَ فَإِنَّهُمْ عَدُوٌّ لِي إِلَّا رَبَّ الْعَالَمِينَ الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ وَالَّذِي أَطْمَعُ أَنْ يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ) [الشعراء/69-82]، فلنتأمل كيف حاجَّ إبراهيم قومه مبينا المنهج الصحيح الذي يجب أن يُبْنَي عليه الاختيار.

    ثانيا: أن يستعين على ضبط الغرائز بالوسائل الشرعية، ومنها ما أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: "يَا مَعْشَرَ الشَّبَابِ مَنْ اسْتَطَاعَ الْبَاءَةَ فَلْيَتَزَوَّجْ فَإِنَّهُ أَغَضُّ لِلْبَصَرِ وَأَحْصَنُ لِلْفَرْجِ وَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَعَلَيْهِ بِالصَّوْمِ فَإِنَّهُ لَهُ وِجَاءٌ". (متفق عليه).
    ثالثا: أن يستعين بالصحبة الصالحة، قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ) [التوبة/119]، وقال تعالى: (الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ) [الزخرف/67]، فليتحرَّ الشاب أن يصحب الصِّدِّيقِينَ، فإن لم يجد فالصادقين.
    رابعا: أن يتعلم من أهل العلم ويلتمس المشورة من أهل الخبرة، قال تعالى: (فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ) [الأنبياء/7]، فالأمر بسؤال أهل العلم يتضمن الأمر بمشاورة أهل الخبرة، فالخبرة علم تجريبي، وقد ورد في وصية لقمان لابنه قوله: "يا بُنَيَّ شاور من جَرَّبَ الأمور، فإنه يعطيك من رأيه ما قام عليه بالغلاء، وأنت تأخذه بالمجَّان"، وورد في الحكمة أيضا: "أربعة تحتاج إلى أربعة: الحسب إلى الأدب، والسرور إلى الأمن، والقرابة إلى المودة، والعقل إلى التجربة"، وقال الشاعر جرير:
    وابن اللَّبُون إذا ما لُزَّ في قَرَنٍ ... لم يستطع صَوْلَةَ البُزْلِ الْقَناعِيـــــــــــــــس.
    وقال آخر:
    لعمركُ لَلشُّبَّانُ أسرع غــــــــــارةً ... ولَلشِّيبُ إنْ دارتْ رَحَى الحربِ أصبرُ.
    فلا يستغني الشاب عن مشاورة أهل الخبرة في شؤون الحياة.
    خامسا: أن يغتنم الفرصة ولا يكون من المغبونين في الصحة والفراغ، وليتذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم: "اغْتَنِمْ خَمْسًا قَبْلَ خَمْسٍ: شَبَابَكَ قَبْلَ هِرَمِكَ، وَصِحَّتَكَ قَبْلَ سَقَمِكَ، وَغِنَاءَكَ قَبْلَ فَقْرِكَ، وَفَرَاغَكَ قَبْلَ شُغْلِكَ، وَحَيَاتَكَ قَبْلَ مَوْتِكَ". (رواه الحاكم وغيره).
    وقال الشاعر:
    بَادِر الْفُرْصَةَ وَاحْذَرْ فَوْتَهَا ... فَبُلُوغُ الْعِـــزِّ في نَيْلِ الْفُـــــــــــــــرَصْ.
    وقال آخر:
    إِذا لم تحاولْ في شبابكَ غايةً ... فيا ليت شعري أيَّ وقتٍ تحاولُ.
    سادسا: عدم الاتِّكال على أمجاد الآباء والأجداد وإنجازاتهم، فقيمة كل شخص ما يحسنه، لا ما يحسنه آباؤه وأجداده.
    وأختم بالقول: إن من أهم ما يتعلمه الشاب هو خصائص المرحلة التي يمر بها.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:09 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الشيشة .. جليس السوء
    تعالت صيحات التحذيرات من مخاطر تدخين «الشيشة» مؤخرا، ويصف المراقبون تفشيها في العالم بأنه «وباء حقيقي»!! وقد أظهر المسح العالمي لاستخدام التبغ بين الشباب الذي يغطي الحقبة 1999-2008م ويشمل نصف مليون مشارك حول العالم، أن تدخين السجائر قد استقرّت نسبته أو تراجعت، ولكن أنواعاً أخرى من التدخين آخذة في الانتشار وأهمها تدخين الشيشة.

    ويعتبر الشرق الأوسط واحدا من المناطق الأكثر استهلاكا للتبغ في العالم .. وبحسب أطلس التبغ، فقد شهد العقد الأخير زيادة لافتة في عدد المدخنين بدول الشرق الأوسط، وشكلت فئة الفتيان نسبة تقترب من 15 % والفتيات نسبة 9 % من إجمالي عدد المدخنين.

    وتشير الدراسات المسحية الحالية إلى حقائق مقلقة، إذ تُظهر دراسة من العام 2011م في لبنان أن ما يقرب من 35% من الفتيان والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 13-15عاماً يدخّنون الشيشة بانتظام، التي قد تختلف تسمياتها (أرجيلة ونارجيلة). وبالإضافة إلى ذلك، فإن ما يقارب60% من المراهقين من الفئة العمرية ذاتها جرَّبوا تدخينها مرة واحدة على الأقل في تلك السنة.

    أما في الأردن فقد ارتفعت نسبة تدخين الشيشة بين المراهقين بمقدار 72% بين الفتيان، 36% بين الفتيات، ما بين العامين 2008 -2011م، بحسب دراسة نُشرت في العام 2013م في المجلة الأوروبية للصحة العامة.

    وقال البروفسور (توماس أيسنبرج) الأستاذ المشارك في دائرة علم النفس في كلية الإنسانيات والعلوم ومدير مركز دراسة المنتجات التبغية في جامعة فرجينيا كومونولت: "إن تدخين الشيشة شعبي جداً في العالم العربي. وأردنا أن نُصدر الملحق للفت النظر خلال «المؤتمر العالمي حول التبغ أو الصحة» إلى أن هذا النوع قد انتشر بشكل بتنا نعرف أنه خطير".

    وكشفت بعض الأوراق البحثية أن ستة ملايين شخص في العالم يموتون سنويا بسبب التدخين، وهو رقم يفوق إلى حدٍّ بعيد أعداد ضحايا الكوارث الطبيعية، وحتى الأوبئة الفيروسية والجرثومية.

    فروق خطيرة
    نعم التدخين كله شر لا فرق بين السجائر أو الشيشة أو غيرها من وسائل التدخين، كما أن الموضوع ليس دعوة لاستبدال الشيشة بالسجائر، لكنه نوع من تجلية الحقائق وإيضاح المضار المترتبة من الشيشة والتي تفوق مخاطر السجائر، ورغم أن معسل الشيشة هو نفسه تبغ السجائر الحنتوي على النيكوتين والقطران وأول أكسيد الكربون والمعادن الثقيلة مثل الزرنيخ والرصاص وإلا أنها تتفوق عليها ضررا من وجوه كثيرة:
    - كل «نفس» شيشة يوازي تدخين سيجارة واحدة. كما أوضحت منظمة الصحة العالمية أنّ جلسة واحدة من تدخين الشيشة قد تساوي تدخين من 20 - 30 سيجارة.

    - تدخين دورة واحدة من الشيشة يطلق ما معدله أربعة أضعاف المادة المسرطنة (PAH)، وأربعة أضعاف الألدهايد الطيار، وثلاثين ضعف أول أكسيد الكربون ما تطلقه سيجارة واحدة. كما أظهرت دراسات أن تدخين ساعة من كاملة من الشيشة يطلق في الجو المحيط من المواد المسرطنة والسامة ما تطلقه 10-20 سيجارة. أي أن تأثير التدخين السلبي الناتج عن تدخين الشيشة قد يفوق في خطره تدخين السجائر.

    - تدخين الشيشة لمرة واحدة لمدة 45 دقيقة له أثرا سلبيا على وظائف الرئة. وارتفاع حاد بنسبة غاز أول أكسيد الكربون السام من 307 جزء في المليون إلى 24.2 جزء في المليون.

    - تدخين الشيشة لمدة ساعة يعرض المدخنين لمستويات كبيرة جداً من الدخان تقدر بنحو 100 -200 ضعف من كمية دخان السجائر. لأن قارورة الشيشة الزجاجية يتجمع بها قدرا كبيرا من الدخان مما يجعل المدخن كما لو أنه يتنشق علبة سجائر كاملة أو أكثر في وقت واحد.

    - أثناء تدخين الشيشة يميل المدخنون إلى إطالة زمن سحب الدخان مما يزيد من تشبع الرئة به وارتفاع نسبة الخطورة منه بالمقارنة بالضرر الناجم من تدخين السجائر (100 ضعف السموم الموجودة بالسجائر العادية) حيث يحتوي دخان الشيشة على أكثر من أربعة آلاف مادّة ضارّة أهمها: النيكوتين، والمعادن الثقيلة، وأوّل أكسيد الكربون والقطران وغيرها من المواد السامّة.

    - الدخان المنبعث من الشيشة يحتوى على مستويات قاتلة من اليورانيوم والرصاص، وهى من العناصر السامة التي ترفع فرص الإصابة بأمراض القلب والسرطانات على المدى البعيد، وخاصة ًسرطان الرأس والعنق. جدير بالذكر أن مستويات اليورانيوم بالدم جراء تدخين الشيشة تصل إلى حدود خطيرة للغاية، تقدر بنحو 26 ضعف المستويات الموصى بها.

    - توصى منظمة الصحة العالمية "WHO" وإدارة الغذاء والدواء الأمريكية "FDA" بألا يزيد الحد الأقصى من اليورانيوم داخل مياه الشرب التي يتناولها الإنسان عن 30 ميكروجرام بكل لتر "30 جزءا في المليون"، بينما كشفت النتائج المخبرية أن مستوياته في دخان الشيشة بلغ حوالي 800 جزء من المليون، وهو ما يعد أمراً خطيراً للغاية.

    - من السموم الإضافية في دخان الشيشة (الهيدروكربون الاروماتي البوليسكلي) وهي مادة لا توجد في دخان السجائر وهي أحد المواد المسرطنة الفتاكة، حيث وجد أن 85 - 90 % من مرضى سرطان الرئة هم من المدخنين للمعسل.

    - تدخين الشيشة يؤدي إلى ارتفاع مستوى النيكوتين والكوتينين في بلازما الدم واللعاب وكذلك في البول وبالتالي فهو يؤثر على أنسجة الفم واللثة، ويسبب سرطان الشفاه لأن الاحتراق يؤدي إلى تقرحات شديدة تصيب النسيج الحرشفي للشفة السفلية فيتغير لونها وتتورم.

    - التبغ المستعمل في تحضير المعسل يحتوي على نسبة كبيرة من المبيد الكيماوي السام (دي تي تي) بنسبة مرتفعة، بل هنالك أكثر من 140 ملجم من المعادن الثقيلة وكمية كبيرة من السموم في كل كيلو جرام من التبغ .

    - الخرطوم الذي يستخدمه المدخن في السحب عند تدخين الشيشة والصمام الذي يطرد منه الدخان الزائد هما مصدر الخطورة الأكبر في الشيشة، ففيهما تنتقل ملايين الميكروبات من مدخن إلى أخر حتى أصبحت الشيشة أهم ناقل للعدوى الميكروبية بين أوساط المدخنين وخاصة مرض الدرن (30-40% من أنابيب الشيشة تحتوي على العصيّات المسبّبة للسلّ الرئويّ)، وبكتيريا الهليكوبكتر التي تسبب قرحة المعدة، ومسببات التهاب الكبد الوبائي (ب).

    - المعسل المنكه بالتفاح -وغيره من أنواع المنكهات- ليس أقل ضررا كما يعتقد البعض، حيث كشفت البحوث أن خطر المواد السرطانية في حالة الشيشة بالنكهات يتضاعف. كما أن الرائحة المميزة لدخان شيشة التفاح يعطى انطباع باللذة والمتعة مع إحساس بأنها أكثر قبولا لدى الجالسين في مجلس تدخين الشيشة حتى ولو كانوا من غير المدخنين، وهذا من شأنه أن يزيد النهم للتدخين ويزيد الطين بلة بالنسبة لنعمة الصحة.

    - لا يفوتنا أن نذكر أضرار أوراق الألومونيوم التي تتفاعل مع الفحم الساخن لتنتج في نهاية المطاف المواد المسرطنة. بالإضافة إلى أن المواد المستخدَمة لإشعال التبغ، مثل الخشب سريع الاحتـراق أو الفحم الخطيرةً على صحة الإنسان، بسبب المواد السامّة الّتي تنبعث منها.

    - يعتقد بعض مدخني الشيشة أنها لا تسبب الإدمان لأن النيكوتين يمتص في المياه المستخدمة في الشيشة .. ولكن هذا الأمر غير صحيح, حيث أن المياه تمتص بعضاً من النيكوتين فقط. بالإضافة إلى أن الماء لا يفلتر المواد السامة والمسرطنة التي يحتويها تبغ الشيشة.

    - مادة النيكوتين في الشيشة لها تأثير على الأوعية الدموية، وتجعلها تتقلص وهذا يؤدي إلى شحوبة الوجه ويجعل وجه المرأة رمادياً، كما إنه يسبب تجاعيد مبكرة ويؤثر على الشعر والأظافر، إضافة إلى اصفرار الأسنان، والشيشة لها تأثير على الدورة الشهرية وتقلل من خصوبة المرأة وتسبب العقم أحياناً، والمرأة الحامل يسبب تدخين الشيشة لها نقصاً في نمو الجنين وصعوبة في تنفسه، إضافة إلى الإجهاد المتكرر لها.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:12 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الفراغ والغفلة
    سيظل اسمنا مكتوباً في سجل الغافلين الفارغين ما دمنا لا نعطي للدعوة إلا فضول أوقاتنا، وما دمنا لا نشغفها حبًا ولا نتخذها حرفة.

    إن الداعية المسلم لا يملك نفسه حتى يسوغ له أن يمنح نفسه إجازة، وإنما هو – كما شبهه بعض الأفاضل: (وقف لله تعالى).. تماماً كنسخة من كتاب نافع حين تُوقَف لله تعالى وتوضع في مسجد من مساجد الله، فكل داعية موقوف لله، في جزء من أجزاء دعوة الله.

    وإن فضول الأوقات ليست قليلة ومحدودة فحسب، وإنما هي أردأ ساعات اليوم، حيث يكون فيها الذهن والجسم متعبين أشد التعب.

    وما تجاوز الشيخ المودودي "رحمه الله" أعراف أجيال الدعاة حين صارحنا في تذكرته القيِّمة وقال: (إنه من الواجب أن تكون في قلوبكم نارٌ متقدة ٌ تكون في ضرامها – على الأقل – مثل النار التي تتقد في قلب أحدكم عندما يجد ابناً له مريضاً ولا تدعه حتى تجره إلى الطبيب، أو عندما لا يجد في بيته شيئاً يسد به رمق حياة أولاده ، ولا تزال تقلقه وتضطره إلى بذل الجهد والسعي).

    ولم يتجاوز حين كرر وقال ثانية: (اسمحوا لي أن أقول لكم إنكم إذا خطوتم على طريق هذه الدعوة بعاطفة أبرد من تلك العاطفة القلبية التي تجدونها في قلوبكم نحو أزواجكم وأبنائكم وآبائكم وأمهاتكم فإنكم لا بد أن تبوءوا بالفشل الذريع، بفشل لا تتجرأ بعده أجيالنا القادمة على أن تتفكر في القيام بحركة مثل هذه إلى مدة غير وجيزة من الزمان، عليكم أن تستعرضوا قوتكم القلبية والأخلاقية قبل أن تهموا بالخطوات الكبيرة).

    إن من يطالب الآن بإلغاء الراحة فإنه إنما يستند إلى مادة واضحة في قانون الدعوة والدعاة سَنَّها عمرُ الفاروق رضي الله عنه تنطق بصراحة أنَّ: (الراحة للرجال.. غفلة). وجددها إمام المحدثين شُعبة بن الحجَّاج البصري فقال: (لا تقعدوا فراغاً فإنَّ الموت يطلبكم).
    ذلك أن من أراد الراحـة والسكون فإن الموت والقبر يزودانه منهما حتى يشبع .

    وكأننا والله قد أسرفنا في الغفلة ، ولا بد من عزيمة نفطم بها نفوسنا عن اللهو.

    إننا حين نثبت جواز التمتع بالمباحات فلكي يعلم مَن نخاطبه أننا لا ندعوا إلى مثل الطريقة المبتدعة التي كان عليها بعض الزهاد من الجوع والعري والرهبانية، وإلا فلا يزال جواب ابن الجوزي يصلح جواباً لنا حين سأله سائل: أيجوز أن أفسح لنفسي في مباح الملاهي؟ فقال: "عند نفسك من الغفلة ما يكفيها".

    فإن اعترض معترض أتيناه بمثل كلام ابن القيم حيث يقول: "لا بد من سِــنة الغفلة، ورقاد الغفلة.. ولكن كن خفيف النوم".

    فنحن لا ننكر ما في المعنى الحرفي لإطلاقات مَنْ عاب الراحة من إرهاق، وإنما نريد – كما أرادوا – تقليلها إلى أدنى ما يكفي الجسم، كل حسب صحته وظروفه، خاصة وأن المؤمن في هذا الزمان أشد حاجة للانتباه ومعالجة قلبه وتفتيشه مما كان عليه المسلمون في العصور الماضية، كما يجب عليه شيء من المجاهدة والمراقبة لوقته أكثر مما كان يجب على السلف.

    فكن خفيف النوم أيها الداعية المسلم لتحصل لك هذه الهمة العظيمة.
    وانتبه من رقدة الغفلة فالعمر قليل ... ... واطرح سوف وحتى فهما داء دخيل

    وعَبَّر الصالحون عن هذه المعاني أحياناً بلفظ آخر سموه: حفظ الوقت، أو مراعاة الوقت.

    وترك الفراغ.. والاستيقاظ من رقدة الغفلة: معناهما التعب، ثم التعب، واستفراغ الوُسع في العمل لله: نطق بذلك الإمام الشافعي، ونفى أن تصح مروءة داعية يطلب الراحة.. فقال: "طلب الراحة في الدنيا لا يصح لأهل المروءات، فإن أحدهم لم يزل تَعبان في كل زمان".

    ولما سُئل أحد الزهاد عن سبيل المسلم ليكون من صفوة الله.. فقال :"إذا خلع الراحة.. وأعطى المجهود في الطاعة".

    فالداعية الصادق يخلع الراحة، ويعود لا يعرفها، وإنما يبذل المجهود من نفسه، ويستفرغ كل طاقته في خدمة الدعوة. الدعوة إلى الله تعالى.
    محمد أحمد الراشد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:14 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    لماذا لا نعالج الأخطاء بحكمة ؟!
    أخطاؤنا هي علامات مؤثرة في مسيرة حياتنا، لا نملك التغافل عنها، كما لا نملك التنصل منها، وحياتنا مليئة بالأخطاء على مستوى الفرد والجماعات والمجتمعات، ولكن تلك الأخطاء لا تعني دائماً الفشل وكذلك لا تعني دائماً الانحراف عن السبيل .. فالخطأ إذا صوّب وقوّم، صار تجربة للتعلم والانطلاق، وربما يصير دافعا قويا للنجاح والإنجاز.

    إن الاعتراف بالخطأ أسلوب تربوي رائع للنفس، بالإضافة إلى أنه يريح المتكلم، والمستمع، ويجعلنا نتقبل النقد. لكن وللأسف .. أكثرنا – إلا ما رحم ربي - حين يغشانا الخطأ في أمر نبحث عن التبرير .. مع وجود ما يدلنا على الحقيقة، ولكن قد لا نريد ذلك! ..
    وتعاملنا مع الآخرين يجب أن لا يكون على أساس أننا وهم أجزاء من آلة لا يقع فيها الخطأ - فالآلة تخطئ في بعض الأحيان - بل يجب أن نضع في اعتبارنا أن الطبيعة البشرية تصيب وتخطئ، وهي ليست معصومة. كذلك من الأمور الهامة في التعامل مع الأخطاء أن لا نضخمها، وأن نعطيها حجمها الطبيعي، وأن لا نتغافل عنها، وأن لا نتعود عليها، وأن نتعامل معها باعتبارها أمور محتملة الوقوع، وقابلة للعلاج في نفس الوقت.

    معظم الناس أيضا لا ينظرون إلى الخطأ بطريقة مجردة أو بمعنى آخر بطريقة تحليلية، فلو أخطأ شخص في جزئية معينة، فإنه يعمم الخطأ على بقية الأجزاء. والأشد من ذلك أن يتجه بالخطأ إلى الشخصية، فيأخذ الإخفاق على أنه نقص في الشخصية، ولهذا فمن المهم جداً أن تنظر إلى الخطأ بصورة موضوعية «كسبب ونتيجة» فإذا أخطاءنا في مسألة لا يعني نقصا في شخصيتنا أو أن حظنا عاثر؛ بل إننا لم نسلك الطريق الصحيح، ولم نتبع السبب المناسب كما قال الله تعالى: {فَأَتْبَعَ سَبَباً} فالأمور لا تؤخذ غلابا وإنما تؤخذ باتباع الطرق الصحيحة.
    فإذا كنت أنت المخطئ بحق الآخرين، سواء كان في الآراء والأفكار، أو في مجالات التعامل الأخرى، ففي هذه الحالة لا بد أن تكون صريحاً مع نفسك، وأن تبصر عيوبك قبل أن تبصر عيوب غيرك، وأن تعترف بأخطائك أمام نفسك دائماً.

    أما إذا أخطأ الآخرون بحقك، فالمطلوب أن تبدأ بأخطائك أولاً قبل أن تنتقدهم. وفي نقدك لهم يجب أن تكون أخلاقياً، بحيث يشجعهم النقد على الاعتراف بأخطائهم والإقلاع عنها، وليس المطلوب أن تهينهم وتجرح مشاعرهم، وتجعلهم يتعنتون لأخطائهم.
    إن المخطئ أحياناً لا يشعر أنه مخطئ، وإذا كان بهذه الحالة فمن الصعب أن توجه له لوماً مباشراً وعتاباً هادفا، وهو يرى أنه مصيب. إذن لابد أن يشعر أنه مخطئ أولاً حتى يبحث هو عن الصواب؛ ولذلك من المهم أن نزيل الغشاوة عن عينه ابتداء ليبصر الخطأ.

    جاء شاب يستأذن النبي صلى الله عليه وسلم في الزنا بكل جرأة وصراحة فهمَّ الصحابة أن يوقعوا به؛ فنهاهم وأدناه وقال له: «أترضاه لأمك؟!» قال: لا، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «فإن الناس لا يرضونه لأمهاتهم» قال: «أترضاه لأختك؟!» قال: لا، قال: «فإن الناس لا يرضونه لأخواتهم» [رواه أحمد ]. فكان الزنا أبغض شيء إلى ذلك الشاب فيما بعد.
    وكذلك في قصة معاوية بن الحكم حيث قال: بينما أنا أصلي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ عطس رجل من القوم فقلت: «يرحمك الله»، فرماني القوم بأبصارهم فقلت: «ما شأنكم تنظرون إلي» فجعلوا يضربون بأيديهم على أفخاذهم، فلما رأيتهم يصمتونني سكت، فلما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فبأبي هو وأمي ـ ما رأيت معلماً قبله ولا بعده أحسن تعليماً منه ـ فوالله ما نهرني ولا ضربني ولا شتمني قال: «إن هذه الصلاة لا يصلح فيها شيء من كلام الناس، إنما هي التسبيح والتكبير وقراءة القرآن». [رواه مسلم]

    وإذا وصلت إلى طريق مسدود مع الآخرين فحاول أن تتجاوز الطرق التقليدية التي اعتدت اللجوء إليها، وحاول أن تنظر للأمور من زاوية مختلفة، أي حاول القفز من على الحواجز واعكس الأدوار لرؤية الأمور من وجهة نظر الطرف الآخر، تبادل الأدوار معه أو مثل الدورين بنفسك ولكن بصوت مسموع، لأنك بذلك تفتح لنفسك آفاقا أوسع وتكتسب المنطقية والواقعية في تحليلك للمشكلة والوصول معه لحل نموذجي وواقعي لها بإذن الله تعالى.
    ويمكن أن تستعين بمن يساعدك في تصحيح الأخطاء، بشرط أن يتوافر فيهم العدل والشفافية والبعد عن المصلحة الشخصية، والسلامة من الخلافية أو العدائية

    حوار بين قلم و ممحاة
    كان داخل المقلمة، ممحاة صغيرة، وقلمُ رصاصٍ جميل .. ودار هذا الحوار بينهما:
    الممحاة:‏ كيف حالكَ يا صديقي؟
    القلم: لستُ صديقكِ!‏
    الممحاة: لماذا؟‏
    القلم: لأنني أكرهكِ.‏
    الممحاة: ولمَ تكرهني؟‏
    القلم:‏ لأنكِ تمحين ما أكتب.‏
    الممحاة: أنا لا أمحو إلا الأخطاء.‏
    القلم: وما شأنكِ أنتِ؟!‏
    الممحاة: أنا ممحاة، وهذا عملي.‏
    القلم: هذا ليس عملاً!‏
    الممحاة: عملي نافع، مثل عملكَ.‏
    القلم: أنتِ مخطئة ومغرورة.‏
    الممحاة: لماذا؟‏
    القلم: لأنّ مَنْ يكتبُ أفضلُ ممّنْ يمحو‏.
    قالت الممحاة:‏ إزالةُ الخطأ تعادلُ كتابةَ الصواب.‏
    أطرق القلم لحظة، ثم قال:‏ صدقْتِ يا عزيزتي!‏
    الممحاة: أما زلتَ تكرهني؟‏
    القلم: لن أكره مَنْ يمحو أخطائي. ‏
    الممحاة: وأنا لن أمحوَ ما كان صواباً.‏
    القلم:‏ ولكنني أراكِ تصغرين يوماً بعد يوم!‏
    الممحاة: لأنني أضحّي بشيءٍ من جسمي كلّما محوْتُ خطأ.‏
    قال القلم محزوناً:‏ وأنا أحسُّ أنني أقصرُ مما كنت!‏
    قالت الممحاة تواسيه:‏ لا نستطيع إفادةَ الآخرين، إلا إذا قدّمنا تضحية من أجلهم.‏
    قال القلم مسروراً:‏ ما أعظمكِ يا صديقتي، وما أجمل كلامك!‏
    فرحتِ الممحاة، وفرح القلم، وعاشا صديقين حميمين، لا يفترقانِ ولا يختلفان.
    د . خالد سعد النجار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:16 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    علَّمَني التواضع!
    في قلوب الكثير منَّا فرعون صغير؛ يصيح كلما واتته فرصة: {أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى} (24:النازعات)..
    ويحتاج إلى موسى ليهتف به: {هَل لَّكَ إِلَى أَن تَزَكَّى وَأَهْدِيَكَ إِلَى رَبِّكَ فَتَخْشَى}(18،19:النازعات).
    موسى وكل الأنبياء بُعثوا لقمع الأنانية الطاغية، ومساندة التواضع لله، وكانت رسالتهم العبادة لله وحده، لا تشركوا معه إلهاً آخر من أنفسكم، ولا من ناسكم، ولا من أحجاركم أو أشجاركم!
    ولذا كان السجود قمة التواضع وهو ذروة العبادة.

    ولذا عزف موسى عن أبهة القصر، وعاهد الله على البُعد عنها: {رَبِّ بِمَا أَنْعَمْتَ عَلَيَّ فَلَنْ أَكُونَ ظَهِيرًا لِّلْمُجْرِمِينَ} (17:القصص).
    وقرر أن يقف مع الضعيف المغلوب في المشاجرات التي حكاها الله عنه، ليُحارب عنصرية الفراعنة ضد بني إسرائيل المستضعفين.
    وأدرك بفطرته طبيعة مجتمع ذكوري لا يلتفت لمعاناة امرأةٍ ضعيفةٍ فوقف في صف الفتاتين، وسقى لهما غير آبه بالعيون التي ترمقه باستغراب وتشكك..
    ورضي أن يظل عشر سنوات يرعى الغنم كمهرٍ للزوجية، و" السَّكينة والوَقَار في أهل الغنم " (البخاري)، وما من نبي إلا رعى الغنم، وكان محمد -صلى الله عليه وسلم- يرعاها لأهل مكة على قَرَارِيط ..
    صُحبة الغنم تورِّث التواضع والسكون والهدوء، وتصنع رابطة غريبة من الإلف والتعارف.. نعم التعارف!
    ولذا ظل موسى وهو يناجي ربه يُفسِّر وجود العصا معه بأنه يتوكأ عليها ويهشُّ بها على غنمه، فيضرب الشجر حتى يتساقط ورقها فتأكله غنمه.
    والاتكاء على العصا لأنه كان يُكثر المشي على قدميه في البرية؛ هارباً من الظلم، أو باحثاً عن الأمن، أو عائداً إلى أمه وأسرته، أو راعياً لغنمه.. وهي تربية على التواضع.

    المرَّة الوحيدة التي أُثر أن موسى قال فيها (أنا)، هي حينما سأله رجل وهو على المنبر: مَنْ أعلم أهل الأرض؟ قال: أنا!
    وهذه الـ(أنا) لم تكن من شأن موسى؛ لأنه لا يجزم بذلك، فَعَتَبَ اللهُ عَلَيْهِ إِذْ لَمْ يَرُدَّ الْعِلْمَ إِلَيْهِ فيقول: لا أدري، أو الله أعلم.
    فَأَوْحَى اللَّهُ إِلَيْهِ: أَنَّ عَبْدًا مِنْ عِبَادِي بِمَجْمَعِ الْبَحْرَيْنِ هُوَ أَعْلَمُ مِنْكَ.. وهو الخَضِر.
    موسى كان أفضل منه، فهو رسول من أولي العزم، والخَضِر نبي عنده علمٌ من عند الله لم يطَّلع عليه موسى في مسائل مفردة، وكأنها أمثال ضُربت لموسى، وفي طيَّاتها إشارة لسرعته في الجواب عن سؤال: مَنْ أعلم الناس؟!
    لم يصبر موسى على التعلُّم من الخَضِر كما وعد، فعاتبه على خرق السفينة؛ خيفة أن يغرق أهلها، وكأن هذا تذكير له بإلقائه في اليَمِّ وهو رضيع؛ لا ليغرق، ولكن ليسلِّم بإرادة الله وتدبيره من بطش الطاغية فرعون، ولذلك عُدَّ هذا نسياناً منه..

    على أن موسى قاوم طغيان فرعون حتى انتصر عليه، والخَضِر اكتفى بحماية السفينة والحفاظ على مال المساكين، وبهذا يتبيَّن الفرق العظيم بينهما!
    ولم يصبر موسى على قتل الغلام الفاسد فأنكر على الخَضِر قتله، وكأن هذا تنبيه على أن قتل فرعون لأولاد بني إسرائيل وإن كان جرماً إلا أنه قَدَرٌ إلهي له أسراره وأبعاده التي لا يُحيط بها إلا من آتاه الله من لدنه علماً..
    أو أنه تنبيه لموسى على قتله للقبطي؛ الذي لم يؤمر بقتله، وأن من ورائه سراً إلهياً لا يعلمه موسى، ولعله لو عاش لأرهق من حوله طغياناً وكفراً أو كان عائقاً عن دعوة الحق، وهذا يُخفف من لوعة موسى من تلك الفعلة..
    ولم يصبر على إقامة الجدار بغير أجرة لغلامين يتيمين من أهل قرية أبوا أن يضيفوهما، وكأن هذا نظير ما فعله موسى للفتاتين الضعيفتين في أرض مدين، حيث كان موسى غريباً طارئاً لم يجد منهم الحفاوة، ولذا دعا ربه: {رَبِّ إِنِّي لِمَا أَنزَلْتَ إِلَيَّ مِنْ خَيْرٍ فَقِيرٌ} (24:القصص)..
    وكان خاتمة اللقاء بينهما هو هذا الموقف الذي يختلف عن سابقيه بأن للنفس فيه بعض الحظ، ولذا قال الخَضِر: {هَذَا فِرَاقُ بَيْنِي وَبَيْنِكَ} (78:الكهف)!
    في الصحيح أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: " كَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى مُوسَى -صلى الله عليه وسلم- وَاضِعًا إِصْبَعَيْهِ فِي أُذُنَيْهِ لَهُ جُؤَارٌ إِلَى اللَّهِ بِالتَّلْبِيَةِ مَارًّا بِهَذَا الْوَادِي " (رواه مسلم ).

    ذلٌّ وانكسارٌ وتعبُّد هو سر الفضل والسَّبق، ولذا كان موسى هو الرجل الثالث في الفضيلة الإنسانية بعد محمد وإبراهيم -عليهم جميعاً أفضل الصلاة والسلام- على قول الأكثرين.
    قتل موسى قبل النبوة رجلاً ظالماً من القبط؛ كان يريد تسخير بعض بني إسرائيل في مصالحه، ولكن لم يكن له في قتله حق، فظل الندم على هذا الفعل يلاحقه طيلة حياته مع أن الله غفر له، وحتى بعد موته لم ينس هذا الذنب، فإذا جاءه أهل الموقف يطلبون شفاعته إلى الله اعتذر وقال:" إِنِّي قَتَلْتُ نَفْسًا لَمْ أُومَرْ بِقَتْلِهَا "( الترمذي)
    وأحدنا يفعل أمثال الجبال من الذنوب ثم ينساها أو لا يدري عنها أصلاً؛ لأنها من الذنوب الخفية ..ذنوب القلوب!
    ولكنه يحتفظ بذنوب الآخرين وكأنه ربٌّ يحاسبهم، ولذا قال عيسى: (لَا تَنْظُرُوا فِي ذُنُوبِ النَّاسِ كَأَنَّكُمْ أَرْبَابٌ وَانْظُرُوا فِي ذُنُوبِكُمْ كَأَنَّكُمْ عَبِيدٌ فَإِنَّمَا النَّاسُ مُبْتَلًى وَمُعَافًى فَارْحَمُوا أَهْلَ الْبَلَاءِ وَاحْمَدُوا اللَّهَ عَلَى الْعَافِيَةِ)، رواه مالك بلاغاً، والله أعلم
    د. سلمان بن فهد العودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الإيجابيون في الحياة
    وهل الحياة وضعت إلا لهم ؟! إنهم الحقيقون بالعيش على وجه البسيطة ، من أراد الله منهم أن يعمروا الحياة ويسخّروا ما وضع فيها من أجل الأهداف الأساسية والمقاصد الرئيسة التي من أجلها بسطت الأرض، والتحفت بامتداد السماء، ووتدت بالجبال، وانتشر على صفحتها الأحياء .
    يقول الراغب الأصبهاني : " إن هناك ثلاثة مقاصد أساسية للمكلفين :
    المقصد الأول : عبادة الله { وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ } الذاريات 56 .
    المقصد الثاني : الخلافة في الأرض { إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً } البقرة 30 .
    المقصد الثالث : العمارة للأرض { هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ الأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا } هود 61 ، أي طلب منكم أن تعمروها .

    انظروا لعظم هذه المقاصد وحجم هذه المطالب التي كلّف بها الإنسان ، كيف بمقدور إنسان أن يتحملها ويبادر في إنفاذها إن لم يكن إيجابياً وتقمص هذه الشخصية وتزيّا بحلتها .
    هكذا إذا كانت الأهداف عظيمة والمرامي بعيدة عملت من أجلها النفس، وارتفعت بها إلى أرقى معاني العطاء وأسمى صور البذل والتضحية في تفانٍ عجيب يرمي إلى تحقيق هذه المقاصد وإحالتها إلى الواقع .
    إن الإيجابيين في الحياة ، أصحاب أهداف ضخمة، لا تعترف بالدون، ولا ترضى بالقليل ، إن نهمتهم لا تشبعها غير المقاصد العليا، وشهوتهم لا تقضيها غير المرامي السامية ، وبقدر عظم الهدف وعلوّه يكون موقع النفس من الحياة ومكانها من سباق الدنيا المحموم وقد قيل : المرء حيث يضع نفسه .
    إن الإيجابيين هم الذين فهموا ناموس الحياة وسرّها الدفين ، وعملوا على إنفاذه بعد عمل دؤوب لكشفه وفك شفرته ، لقد أدركوا ذواتهم وفهموا كيف يتعاملون معها بحرفية متناهية ؛ ذلك لأن أعظم المشكلات التي تكون وراء القعود ونكوص الهمم هو عدم فهم الذات .
    الإيجابيون من حالفهم التوفيق لا شك ، فلا خير للمرء إن لم يكن على اتصال جيد برب السماوات والأرض ، لا خير في مشاريعهم إن لم يكن لهم حظ من التوفيق الإلهي؛ فعناية الله ورعايته هي أولى اشتراطات الإيجابية .

    الناجح .. موفق:
    أساء ظنه من قال أن سيكون له حظ من الإيجابية وهو ضعيف الصلة بالله – عز وجل – ومخطئ من اعتقد ولو للحظة أن المعرضين عن باب الله سيكتب لهم في ديوان الإبداع مداد، أو يذكر لهم في سجل الآثار اسم .
    إن أعظم رافد يدعم كل عمل إيجابي هي هذه الصلة النورانية الراقية ، وأعظم نبع ينهل منه المرء معاني البذل والعطاء اللامحدود في سبيل الإيجابية هو هذا النبع الصافي الرقراق الذي لا ينضب والماء الزلال الذي لا يتغير طعمه، ولا يتعكر صفوه .
    إن من كان له حظ من العلاقة الوثيقة بملكوت السماوات والأرض له نصيب وافر من الإيجابية المفعمة بروح الإيمان ، وقدر واسع من العطاء المشع بمعاني العظمة الإلهية والخير الرباني .
    إذا لم يكن عون من الله للفتى *** فأول ما يجني عليه اجتهاده
    وبقدر ما تملك من هذه المحطة التي يتزود منها المؤمن الصادق الذي يفني عمره في خدمة دينه ونفع أهله رفعة أمته وإخلاد اسمه ، بقدر ما يتملّى من فيض هذه المحطة، ويعبّ من معينها ، يكون بقاء أثره ودوام ذكره ونفع ما يخلّف ويبقي .
    هل تعرفون لماذا؟
    لأن الإيجابي رجل رباني ، من حيث منطلقه ، ونعم المنطلق هذا والباعث ، فبالله يستعين، وعليه يتكئ ويعتمد، ومنه ينتظر الإثابة، وإليه ينظر ويرتقب ،وفيه يعمل ويجتهد .
    يتلقى توجيهات ربه بضمير حي وتجاوب فاعل وترحيب حار، ويبادر إلى إنفاذها والإذعان لها، ويسرع إلى إنجازها في تفان متناه وإتقان فذ وإخلاص عميق ، كيف لا !! وهو يتحلى بصفة ربانية ويتشبه بخلق إلهي رفيع هو ( الإتقان ) .

    إن من يحرم هذا النور العميم والخير الجسيم فقد حرم الخير كله ، فإن مفاتح الخير ولمع العلم وكشوف المعرفة ومجامع الأدب وبارقات الفكر وسانحات العقل وصيود الخاطر ومعالم النجابة وملامح الفطنة والمهابة وقسمات الرشد والكياسة هي فيوض ربانية، ومنح إلهية، ونعم سماوية .
    يرزق بها من يشاء، ويمنح من يريد ، فعلى المرء أن يجدّ في طلبها، ويحث الخطا لنيلها ، باسترضاء الله وإجابته إلى ما يدعو، والانتهاء عند أمره بالاستجابة ونهيه بالامتناع .
    " الإيمان محرك حقيقي !! "
    إن القارئ الفطن والمطلع الفاحص لكتب التاريخ والسيرة النبوية ليذهل من ذلك الجيل الذي صنع على يد أعظم من أنجبتهم البشرية محمد – صلى الله عليه وسلم - .
    الجيل الذي تخرج في هذه المدرسة النبوية الراقية ، شهادتهم تلك الإنجازات العظيمة التي أبقوها ، وإجازتهم ذلك الأثر الذي خلّفوه وراءهم .
    ويعجب أشد العجب من أين لهم بهذه القوة النفسية والدافعية الشخصية التي صنعتهم لهذا المشروع الهمام ، وأهّلتهم للقيام بهذه الأعمال الجليلة التي لا يجيد صنعتها إلا أصحاب النفوس الكبار من الإيجابيين .

    ويتبدّى السر الكامن وراء ذلك في كل موقف يظهر فيه الصحابة – رضوان الله عليهم أجمعين – ومن تبعهم ، ويظهر الدافع الحقيقي ويتجلى في كل لحظة بناء يعيشها أولئك العظام من أجل مشروعهم الرسالي في الحياة ، والذي اتصل فيه علو السماء بامتداد الأرض؛ فوسع العالمين نوراً وضياءً .
    إنه الإيمان !!
    وليس غير الإيمان دافعاً لمثل هذه الأعمال الجسام ، الإيمان الذي تصنعه العلاقة الوثيقة بالله – سبحانه وتعالى - ، الذي تجلوه الطهارة التي يسكبها القرآن في صدور المؤمنين المستغفرين بالأسحار ، الذي تعلوها هالة النور الرباني المتوهج .
    وعلى امتداد هذا الإيمان المشرق في نفوس أصحاب النبي الكريم – رضوان الله عليهم – نرى كيف بالإيمان يصنع بهم المعجزات، وحضهم على أن يرتقوا أعلى الدرجات ويتعففوا عن وطء أسفل الدركات وسفاسف الأمور .
    ومما يؤسف له اليوم أنه لم يعد للإيمان هذه الحظوة من النفوس والموقع الركيز في صدورهم ، فلم يعد يحرك أحداً منّا لرفع تفاحة ملقاة على الأرض صيانة لها وحفظاً للنعمة ، فيا لله أي وهن هذا ؟!
    إننا نغفل عن مثير حقيقي بمقدوره أن يصنع بالرجال الأعاجيب ، إننا نفرط في طاقة كامنة لو أنها تحركت لأنقذت أمتنا مما تجتر من ذيول الخيبة والهزيمة، ويفك إسارها من ربقة التخلف والرجعية .

    فالله الله اسقوا جفاف صدوركم بعذب الإيمان ، وازرعوا في ساحات صدوركم الجافة نبتة الإيمان الغضة الطرية وارووها برواء القرآن العذب المشبع بالحياة لعلها تثمر شجرة أصلها ثابت، ومنبتها طاهر، وفرعها في السماء .
    " كيف تزيد إيمانك ؟ "
    لك أن تندم يا من حرم هذا المحرك الحقيقي و " الدينمو " الفعلي لدفع مضخات الإيمان في صدرك؛ فيؤزّك للخيرات، ويزجرك عن المناهي والمنكرات ، وهذه فضيلة لا تقوى على معالجتها سوى النفوس العظيمة والهمم الرفيعة ، كما يتجدد في قلبك النشاط، وتحيى في ذاتك الطاقات الخاملة بفعل الإيمان والتعلق بالملك الديّان .
    إن مواهبك التي غفت بفعل المعاصي المتراكمة ونار إبداعك الذي خبا وأوار تميزك الذي اختفى ، لَلإيمان خير من يستنقذ ما بقي منها ويضيء لها طريقها .
    فانهل من معين القرآن، وجدد في قلبك الإيمان؛ فالقرآن أعظم مولد للإيمان في النفوس { وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ } الأنفال 2

    تزود فإن خير الزاد التقوى !
    إن مسيرة العظماء طويلة مريرة ، وإن تصفح واحدة منها ينبيك عن حجم العناء الذي يلاقيه السائر في الطريق لتحقيق ذاته ومقدار المشقة التي تعترض سيره نحو صناعة مشروعه وترسيخ اسمه بماء الذهب السرمدي في سجل العظمة .
    وإن من يريد أن يقتفي أثرهم، ويحذوا حذوهم عليه أن يتزود لرحلته هذه، ويتقوى بخير غذاء لمسيرته ، انظر إلى المصطفى – صلى الله عليه وسلم – كيف به يجتهد في طاعته وعبادته لله – عز وجل – وهو المغفور له المنصور بعون من الله؛ ولكنه يأبى إلا أن يمنح نفسه حاجتها من الإيمان، ويزودها بما تحتاج إليه أمام جلد الدعوة وثقل الرسالة .
    فكان يقوم الليل حتى تتفطر قدماه ، وكان جبريل يعارضه بتلاوة القرآن كل عام، ويستغفر في الليلة سبعين مرة وربما أكثر، وينفق من الصدقة أجرى من الريح المرسلة وغير ذلك من ألوان العبادات والقربات ، حتى ينشط لما تبقى من مهمته، وينهض لاستكمال رسالته الإنسانية واستيفاء مشروعه الرباني .
    ولقد كان الصحابة – رضوان الله عليهم – يدركون هذا الأمر جيداً فكانوا يسألون الرسول – صلوت الله وسلامه عليه – أن يزودهم بما ينفعهم في رحلتهم ثم يوصيهم أن خير الزاد التقوى؛ فالتقط هذه الوصية رعاك الله .

    الإيجابيون ربانيون !
    إن الذين جعلوا حياتهم مشاريع ، لا يتصلون إلا بالمطالب العليا، ولا تعنيهم غير معالي الأمور وكبيرها ، فقد جبلت نفوسهم على هكذا رفعة ، وهي تتعاهد نفسها دائماً بهذا الشرف الدائم غير المنقطع .
    إنهم يتحدثون بلغة العظمة، ويتداول عملهم في سماء عليا؛ لا ترتضي بالدون، ولا تختلط بغير معاني الرفعة والعلو في سماوات القيم والمبادئ الفاضلة ، سيما الإيمانيون الذي عقدوا صفقة كتب لها النجاح منذ ولادتها ، الإيجابيون الذين تشبعوا بمعاني الدين السمح، وتشربوا الشمائل المحمدية الراقية .
    إنهم في بيعة مع الله { إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً } الفتح 10 ، هكذا كتب لمن يبايع الله، ويجعل مشروعه ربانياً؛ يظفر بهذا الشرف، وينال هذه المزية، ويتحصل على هذه المرتبة العليّة .
    هنيئاً لهم ، وطوبى هذا المقام الذي نزلوه ، وربح البيع الذي عقدوه مع ملكوت السماء والأرض ، والجائزة الجنة .. أعظم سلع الكون وأجودها { إِنَّ اللّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُم بِأَنَّ لَهُمُ الجَنَّةَ } التوبة 111 .

    إن الإيجابي الرباني يرتقي في منازل المقربين، وتتهافت عليه البشارات والجوائز حيناً بعد آخر على قدر مسابقته إلى رضوان الله تعالى وإجادته لمشروعه على الوجه الذي يرتضيه رب العالمين، ويتفق مع سيرة عظيم البشرية – صلى الله عليه وسلم - حتى يبلغ درجة لا تتخيلها الأفهام، ولا ينالها القاعدون من اليائسين والراضين بالدون " إن الله تعالى قال : وما يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي عليها وإن سألني لأعطينه ولئن استعاذني لأعيذنه " البخاري .*
    هلاّ مشروعاً تنال به هذه الدرجة ؟ وتتقرب به إلى الله ؟ لعله يحبك فيكون بالمكان الذي وعدك به ؟
    إن الإيجابي الرباني : سماوي يحلق في سماوات الرفعة؛ شأوه عظيم، وقدره رفيع، ومنزلته عالية، لا يخفق جناحه دون ذلك، ولا تهبط به همته إلى سفاسف الأمور ودنيئها .

    إن الإيجابي الرباني : صاحب خلقة تشبه عظيم البشرية – صلى الله عليه وسلم – وكفى بهذا شرفاً أن تكون مقتدياً برجل أوقف ساعاته وحياته من أجل رسالته الربانية، ونذر أيامه في سبيل مشروعه البديع، وكان له ذلك، وبلغ هذا الدين ما بلغ الليل والنهار .
    فسبحان من رزقه هذه الهمّة !!
    عمر علي البدوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 06:20 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    كثرة العتاب تفرق الأحباب
    لماذا نملأ حياتنا بتتبع أخطاء الآخرين والإصرار على طرحها ومناقشتها ؟! ونفقد بذلك دقائق وساعات بل ربما أياما ، نناقش ونتفاعل ونتأزم، بل حتى عندما نتسامح تبدأ الذكرى ونتذكر تلك اللحظات المؤلمة، ومالنا لا نتذكر، وقد سمحنا لتلك الأخطاء أن تتخذ لها مكانا في ذاكرتنا بمناقشتها والبحث في ثناياها .. وذهبت أيامنا كلها حزنا في حزن.
    لو أمعنا النظر في قول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله -: "فليس من شرط أولياء الله المتقين ألا يكونوا مخطئين في بعض الأشياء خطأ مغفورا لهم، بل ولا من شرطهم ترك الصغائر مطلقاً، بل ولا من شرطهم ترك الكبائر ...... الذي تعقبه التوبة " [مجموع الفتاوى ج 11 ] .. قال – رحمه الله – ذلك في أولياء الله المتقين، فما بالنا ببقية الناس ؟!

    رفقا بمن حولك:
    يتتبع الأب أخطاء ابنه ليرهقه بكثرة العتاب وشدة المعاقبة، وكأن هذا الابن ولد متعلما، بل وكأن هذا الأب لم يُأمر بتربية أبناءه .. وأي تربية هذه التي تجعل من العقاب الخطوة الأولى، ومن التعليم الخطوة الثانية ؟! .. وأي نفس تتقبل النصح بعد قسوة العتاب وربما التجريح؟! فينشأ الطفل محملا بالجروح والإهانات وتنعدم سبل التواصل بينه وبين والديه .. هذا هو الحال مع أب وابنه أو أم وابنتها، فكيف سيكون الحال بين زوج وزوجته؟! وبين صديق وصديقة؟! وموظف ورئيسه؟! .. فلنتغاضى قليلاً حتى تسير الحياة سعيدة هانئة لا تكدرها صغائر، وتلتئم القلوب على الحب.

    التغافل عن الأخطاء ليس تأكيدا للخطأ أو عدم اهتمام به، وليس سذاجة ولا غباء ولا ضعف، بل هو الحكمة بعينها .. قال أهل الفضل: لا يكون المرء عاقلاً حتى يكون عما لا يعنيه غافلاً.
    وقال عثمان بن زائدة: قلت للإمام أحمد: العافية عشرة أجزاء تسعة منها في التغافل، فقال: "العافية عشرة أجزاء كلها في التغافل" وهو تكلف الغفلة مع العلم والإدراك لما يتغافل عنه تكرماً وترفعاً عن سفاسف الأمور.
    ليس الغبي بسيد في قومه .. لكن سيد قومه المتغابي!

    إن «أدب التغافل» هو من أدب السادة، أما السوقة فلا يعرفون مثل هذه المكرمات، ولذلك تراهم لدناءة همتهم يحصون الصغيرة، ويجعلون من الحبة قبة، ومن القبة مزاراً، وهؤلاء وإن أظهروا في الإحصاء على الآخرين فنونا متنوعة من ضروب الذكاء والخداع، لكنه ذكاء أشبه بأمارات أهل الحمق الذين تستفزهم الصغائر عند غيرهم، ولا يلقون بالا للكبائر عند أنفسهم، وأمثال هؤلاء لا يكونون من السادة في أقوامهم.

    أطيب الأقوال :
    - تغافل عن الخطأ ولا تفكر في الوقوف عنده لتعاتب، فإن كثرة العتاب تنفر وتفرق. كما أن الحس النبيل يقتضي « ترك البحث عن باطن الغيوب، والإمساك عن ذكر العيوب».
    - قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -: لا تظنَّ بكلمة خرجت من أخيك المؤمن إلا خيراً، وأنت تجد لها في الخير محملاً.
    - وقال الإمام ابن القيم: من أساء إليك ثم جاء يعتذر من إساءته، فإن التواضع يوجب عليك قبول معذرته، حقاً كانت أو باطلاً، وتكل سريرته إلى الله.
    - ثم قال: وعلامة الكرم والتواضع أنك إذا رأيت الخلل في عذره لا توقفْه عليه ولا تحاجَّه، وقل: يمكن أن يكون الأمر كما تقول، ولو قضي شيء لكان، والمقدور لا مدفع له ونحو ذلك.
    - وقال الإمام الشافعي: الكيس العاقل؛ هو الفطن المتغافل.
    - وقال الحسن: ما استقصى كريم قط ، قال الله تعالى: {عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَن بَعْضٍ} [التحريم:3].
    - وقال سفيان: ما زال التغافل من فعل الكرام.

    من روائع الأخبار:
    • من أحسن ما روي في التغافل، فعل نبي الله يوسف عليه السلام لما ذكر أمر ما وقع من إخوته - بعد وعده لهم أنه لا تثريب عليهم – قال: {وَقَدْ أَحْسَنَ بَي إِذْ أَخْرَجَنِي مِنَ السِّجْنِ وَجَاء بِكُم مِّنَ الْبَدْوِ مِن بَعْدِ أَن نَّزغَ الشَّيْطَانُ بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي} [يوسف:100]. ولم يقل: من بعد أن فعل إخوتي ما فعلوا من محاولة قتلي أو التخلص مني وحرماني من أبي أو حرمانه مني، وإنما نسب الفعل إلى الشيطان، بل وبدأ بنفسه فقال: {بَيْنِي وَبَيْنَ إِخْوَتِي} حتى لا يكون هناك تلميح ولو من بعيد بأن الشيطان أتى من ناحيتهم.
    • قال أبو علي الدقاق: جاءت امرأة فسألت حاتماً عن مسألة، فاتفق أنه خرج منها صوت في تلك الحالة فخجلت، فقال حاتم: ارفعي صوتك، فأوهمها أنه أصمّ، فسرّت المرأة بذلك، وقالت: إنه لم يسمع الصوت فلقّب بـ «حاتم الأصم».
    • ومن هذه المواقف الجلية في أدب التغافل، ما ذكره ابن جريج عن عطاء بن أبي رباح قال: إن الرجل ليحدثني بالحديث فأنصت له كأن لم أسمعه قط وقد سمعته قبل أن يولد.

    • قال ابن الأثير واصفا صلاح الدين الأيوبي: " وكان صبورًا على ما يكره، كثير التغافل عن ذنوب أصحابه، يسمع من أحدهم ما يكره، ولا يعلمه بذلك، ولا يتغير عليه. وبلغني أنه كان جالسًا وعنده جماعة، فرمى بعض المماليك بعضًا بسرموز [يعني:بنعل] فأخطأته، ووصلت إلى صلاح الدين فأخطأته، ووقعت بالقرب منه، فالتفت إلى الجهة الأخرى يكلم جليسه ؛ ليتغافل عنها ".

    فما أجمل أن تكون صيغ وكلمات العتاب معبرة وموحية وممزوجة بالحب والعطف والشفقة على محدثه؛ لتنفذ هذه النصائح والكلمات إلى قلبه فيتأثر بها ويعمل بمقتضاها.
    اسلام ويب ( د. خالد سعد النجار )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 11:16 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إن الحياة دقائق وثوان
    اهتمامي بالوقت، ومعرفة طبيعته، وحسن تنظيمه والاستفادة منه قديم ، وقد كتبتُ في هذا كتيباً، سجلته على شريطين طامعاً أن تستفيد منه أكبر شريحة من المجتمعات.
    وقد استفدت من كتاب بعنوان (إدارة الوقت) للدكتور نادر أحمد أبو شيخة، وددت الحديث عنه للقارئ الكريم، لأن الوقت هو الحياة، وكل إنسان قد قدَّر الله أن يعيش في هذه الدنيا (ساعات محدودةً معدودةً)، والعاقل هو الذي يحسن الاستفادة منها، ويستثمرها لتحقيق أكبر ربح ممكن في الآجل والعاجل.
    يبدأ المؤلف مقدمته مقتبساً بضعة أسطر من كتاب طاهر بن الحسين لابنه عبد الله عندما ولاّه المأمون الرِّقة ومصر.
    ومما جاء في الكتاب: "وافرَغْ من عمل يومك، ولا تؤخّره لغدك، وأكثر مباشرته بنفسك، فإنّ لغدٍ أموراً وحوادثَ تلهيك عن عمل يومك الذي أخرت، واعلم أن اليوم الذي مضى ذهب بما فيه، فإذا أخّرت عمله اجتمع عليك عمل يومين، وإذا أمضيت لكل يومٍ عمله، أرحت بذلك نفسك، وجمعت أمر سلطانك".

    يقول المؤلف: دارت في ذهني هذه المقولة بعد أن انتهيت من إعداد هذا الكتاب ورحت أتساءل: كيف يكون غيرنا أقرب منا إلى قيمنا، وأوفى عهداً لتراثنا وأشبه منا بأسلافنا؟ نظرت لواقعهم فأدركت أننا كنا بهذا أولى منهم ولو اعتنقنا ما جاء به سلفنا الصالح لكان مكاننا في العالم الأول، لا العالم الثالث كما يحبون أن يصنفونا! لقد تأكد لي، لا للمرة الأولى، بل للمرة الألف بعد الألف، أن مفتاح الباب الذي يعبر بنا من حيث نحن إلى حيث نريد، يتلخص في ثلاث كلمات: الوقت هو الحياة.
    إن قضية التنمية في المقام الأول قضية وقت وقضية إنتاج، وإن الأمر في حاجة إلى التعامل مع الوقت على أنه موردٌ لا بد من استثماره لتحقيق النتائج المطلوبة لرفاهية شعوبنا، ويقع عبء ذلك في الدرجة الأولى على عاتق كلَّ فردٍ منا.
    إن العلوم الاجتماعية الحديثة قد أثبتت خطأ إلقاء اللوم على الأفراد فيما يختص بالظواهر الاجتماعية، كالاستهتار بقيمة الوقت، وأثبتت أن الأفراد نتاج بيئتهم الاجتماعية، وعلى هذا، فإننا لا بد أن نتساءل: ماذا حدث في المجتمع بحيث أصبحت قيمة الوقت لا تحتل مكانتها على قمة سُلّم القيم الاجتماعية عند الناس؟
    إن الأفراد يكتسبون قيمهم الموجِهة لسلوكهم. ومن بينها قيمة الوقت، من خلال الأسرة، والمدرسة، والجامعة، ووسائل الإعلام، فإلى أي حدّ تغرس هذه المصادر قيمة الوقت في نفوس الناشئة منذ نعومة أظفارهم؟
    ترى: هل يقدّر الآباء والأمهات قيمة الوقت؟ وهل في المقررات الدراسية على طول السنوات الطويلة مقرر يعلّم قيمة الوقت وكيفية إدارته واستثماره على أحسن وجه؟ وهل نال هذا الموضوع في المعاهد العليا والجامعات ما هو جدير به من الاهتمام؟ أقول بكثير من الجرأة: لا!

    قسم المؤلف كتابه إلى ثمانية فصول جاءت على التسلسل التالي:
    خصائص الوقت وأهميته في الإدارة
    الوقت: الرؤية والافتراضات
    تسجيل الوقت وتحليله
    تحديد الأهداف والأولويات
    تخطيط الوقت
    مضيّعات الوقت وكيفية السيطرة عليها
    إدارة الاجتماعات
    تفويض السلطة أسلوبٌ من أساليب إدارة الوقت.

    وجاءت - في آخر كل فصل - خلاصة مركزّة لأهم أفكاره لا تزيد على نصف صفحة إلا قليلاً. واعتمد المؤلف على حوالي عشرين مرجعاً باللغة العربية ومثلها بالإنجليزية، ومما يُحمد له أنه استفاد من مراجع اللغة الإنجليزية بصورة رئيسية، لأن هذا المجال قد سبقت إليه الشعوب الناطقة لتلك اللغة، ولا تكاد تمر بصفحة إلا وجدت فيها بعض المصطلحات والعبارات الإنجليزية بجانب ترجمتها.
    يستهل المؤلف الفصل الأول من كتابه ببعض الأقوال المأثورة التي قيلت في الوقت. منها:
    قول عمر بن عبد العزيز رحمه الله: "إن الليل والنهار يعملان فيك، فاعمل فيهما". وقول الحسن البصري رحمه الله: "يا ابن آدم إنما أنت أيام، فإذا ذهب يوم ذهب بعضك". وقول الوزير الصالح يحيى بن هُبيرة:
    والوقتُ أنفسُ ما عُنيتَ بحفظه *** وأراهَ أسهل ما عليك يضيعُ
    قول توماس مان: "حافظ على وقتك جيّداً، احرسه، راقبه، افعل ذلك مع كل دقيقة وساعة. إن الوقت ينسلّ من بين أصابعك كالأفعى الناعمة، اعتبر كل دقيقة من وقتك شيئاً مقدساً، اعط كل دقيقة معنى ووضوحاً ووعياً".

    إن الوقت مورد نادر لا يمكن تجميعه أو ادخاره وتخزينه، ولما كان سريع الانقضاء، وما مضى منه لا يعود، ولا يمكن أن يعوّض، فهو أنفس ما يملك الإنسان، إنه مورد محدد يملكه جميع الناس بالتساوي، وهو لا يمكن بيعه، أو سرقته، أو استعارته، أو تصنيعه. وكل ما يمكن أن يفعله المرء هو أن يقضيه وفق معدل ثابت مقداره ستون ثانية في كل دقيقة.
    ومن أهمّ فصول الكتاب فصل تحديد الأهداف والأولويّات. فالمرء إذا أراد أن يسيطر على وقته ويزيد من فعاليته فعليه أن يحدد أهدافه تماماً وأن يعمل على تحديثها باستمرار، فالأهداف تحول بينه وبين القفز في المجهول، أو بينه وبين العمل غير الهادف، وتضعه في الاتجاه الإيجابي، وبدونها ربما يجد نفسه مسربلاً بالقلق، مؤتزراً بالتوتر، محاطاً بكل أنواع الضغوط الخارجية، بعضها يدفعه في اتجاه، والآخر يدفعه في الاتجاه المعاكس. إن وضع أهداف واضحة هو المقدمة الأولى لحسن توظيف الوقت المتاح. ومن خلال الأهداف يمكن للمرء أن يقيّم ما إذا كان نشاط بعينه يمثل توظيفاً أحسن للوقت من غيره من الأنشطة. ومن خلال الأهداف كذلك يمكن للمرء أن يضع سلماً لأولوياته ، إن الأهداف عنصر أساسي لتحقيق الاستقرار الشخصي والاستمتاع بقيمة الحياة.

    وقد دلت بعض الدراسات الغربية على موت عدد لا يستهان به من المديرين الذين يتقاعدون في سنّ الخامسة والستين بعد ثمانية عشر شهراً من تقاعدهم، وربما كان ذلك لأنهم فقدوا الأهداف التي كانوا يسعون لتحقيقها، وبالتالي فقدوا الأمل، واتجاه السير، وحيوية اتخاذ القرارات، فأصبحت الحياة عندهم لا تستحق العيش، وسواء كان الأمر متعلقاً بإدارة الوقت الخاص بالشخص ذاته، أو بوقت وظيفته وعمله، فإن الأهداف تظلّ المفتاح الرئيسي لأي جهد رشيد، والمحور الأساسي للعملية التخطيطية، وبدونها لا تؤدي الجهود إلى شيء. فبالأهداف تصبح إدارة الوقت ممكنة، وبإدارة الوقت يصبح تحقيق الأهداف ممكناً بعون الله وتوفيقه.

    ومن أهم فصول الكتاب أيضاً فصلُ مضيِّعات الوقت وكيفية السيطرة عليها. ويذكر المؤلف عدداً من مضيّعات الأوقات، منها: الزيارات المفاجئة، الاجتماعات غير الناجحة، والتردد في اتخاذ القرارات، وسوء ترتيب الأولويات، والمقاطعات في أثناء العمل، والمجاملات الاجتماعية، وقراءة الصحف والمجلات، والمكالماتُ الهاتفية غير اللازمة.
    وحول استخدام الهاتف يقول: "يُستخدم الهاتف عادة لتحقيق أهدافٍ معينة، يكون حينئذٍ أكثر فعالية من أي وسيلة اتصال أخرى. ولكنْ كثيراً ما يكون وسيلة لإضاعة الوقت". ويذكر المؤلف تسعة مقترحات حول استخدام الهاتف يختمها بنصيحة عدم استعماله لمناقشة المسائل المهمة لأنْ الحديث فيه ينقصه التأثير الذي تحدثه المقابلة وجهاً لوجه. ثم يقدم المؤلف اثنتي عشرة نصيحة لزيادة فعالية استخدام الهاتف منها: تخصيص وقت معين في اليوم -إن أمكن- لإجراء المكالمات الهاتفية، والاتصال قُبيل نهاية دوام الموظف، وقُبيل موعد عودة الزوج من عمله، أو الأولاد من مدارسهم للأم وربة البيت، فلا تطول المحادثة الهاتفية حينئذ. ومن أهمها عدم الرد على الهاتف إذا كان المرء مشغولاً بأمرٍ مهم. وقد حلّ جهاز التسجيل مشكلةَ تلقي المكالمات المهمة نيابةً عن صاحبه. وما أكثر الأوقات التي تضيع على الموظفين بسبب مكالمات المجاملة في أماكن العمل، وفي أوقات الصباح الحافلة بالواجبات على ربات البيوت.

    ومن فضل الله أن المكتبة العربية ظهرت فيها بعض الكتب الجيدة عن الوقت، منها ما يثير الحماسة لحسن الاستفادة منه، ويقنع المرء بأهميته ولكنه لا يعلّمنا: ماذا نعملَ!! ومنها ما أخذ طابع الإدارة البحتة فصار فيه بعض الجفاف، والجمع بين الصنفين خير، ولا بد منه.
    أحمد البراء الأميري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 11:23 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    كيف نتوسل إلى الله تعالى؟
    العبادات في جوهرها تجمع بين غاية الحب والذل والتوحيد، وبين إثبات صفات الكمال لله سبحانه وتعالى والإخلاص له، مصداقاً لقول الحق تبارك وتعالى: {وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء} (البينة: 5)، ومن بين تلك العبادات التي يصدق عليها ذلك: عبادة التوسّل؛ فإنك ترى باعثها محبّة الله، وتنطوي في ألفاظها على الحب لله تعالى والاستشفاع بكماله، والتوحيد لذاته.

    وإذا كانت حقيقة التوسّل: الإتيان بالسبب الموصل إلى المطلوب، واتخاذ الوسيلة التي توصل العبد إلى مقصوده ومُراده، فإن الإتيان بالتوسّل على الوجه الصحيح يقتضي أن يكون منضبطاً بضوابط الشرع كغيره من العبادات، وآيات القرآن الكريم بمختلفِ أساليبها ومضامينها، وسنّة المصطفى –صلى الله عليه وسلم- قد اشتركا في رسمِ الأوجه الصحيحة التي يكون بها التوسّل موافقاً للشرع، وبالتالي يكون أرجى للقبول وأدعى للإجابة.

    ولكل إنسان مسألتُه من الله تعالى، يرجو أن يُجاب طلبُه فيها، فمن الأهميّة بمكانٍ أن نتعلّم كيف نحقّق عبادة التوسّل على أكملِ وجهٍ وأتمّ صورة، عسى أن يُقبل منّا الدعاء والرجاء، ويتحقّق لنا المقصود.

    ويمكن القول: إن أنواع التوسّل الصحيح ستّة، نتناولها فيما يلي:

    التوسل بأسماء الله تعالى

    لله سبحانه وتعالى أسماءٌ هي الغاية في الحُسْن والجمال، وهي تليق بجلاله وعظمته، وليست مجرّد أسماءٍ لا ارتباط بينها وبين من تسمّى بها، كما هو الحال في أسماء المخلوقات. ومن حُسْنها أنه أمر العباد أن يدعوه بها لأنها وسيلة مقربة إليه، ودالّةٌ عليه، قال تعالى: {ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها} (الأعراف:180).

    والظاهر من استقراء النصوص الشرعيّة أن التوسّل بأسماء الله سبحانه وتعالى يكون على وجهين:

    الأوّل: التوسّل بأسمائه سبحانه على سبيل العموم؛ فإذا أراد الداعي الدعاء فإنّه يتوسّل بأسمائه تعالى دون تحديد واحدٍ منها، وشاهدُ ذلك ما جاء في حديث عبد الله بن مسعودٍ رضي الله عنه، في دعاء النبي صلى الله عليه وسلم الشهير بدعاء الهم والغم، حيث قال: (أسألك اللهم بكل اسم هو لك سميت به نفسك، أو أنزلته في كتابك، أو علمته أحدًا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حُزني، وذهاب همّي) رواه أحمد، فألفاظ الدعاء هنا لم تحدّد اسماً له سبحانه معيّناً، وإنما كان توسّلاً عامّاً غير مخصّص، ولا شكّ أن هذا التوسّل من أعظم أنواع التوسّل، ليس لتعلّقِه بالأسماء الحسنى فحسب، ولكنّ عمومه يشمل جميع الأسماء التي نعرفها أو نجهلها، كما قال ابن القيم: "فجعل أسماءه ثلاثة أقسام: قسم سمّى به نفسه، فأظهره لمن شاء من ملائكته أو غيرهم، ولم ينزل به كتابه، وقسم أنزل به كتابه، وتعرّفَ به إلى عباده، وقسمٌ استأثر به في علم غيبه، فلم يُطلِعْ عليه أحداً من خلقه". ولعظم هذا النوع من التوسّل كان حقيقاً على من أتى به تحقّق مراده، ولننظر إلى خاتمة الحديث السابق: (إلا أذهب الله همه وحزنه، وأبدله مكانه فرحاً) بل دعا النبي عليه الصلاة والسلام إلى تعلّم التوسّل المذكور على نحوٍ يدلّ على أهميّته، فقال: (ينبغى لمن سمعهنّ أن يتعلمهنّ).

    الثاني: أن يتخيّر الداعي من أسماء الله تعالى ما يتناسب مع مُرادِه فيتوسّلَ به، وهذا الاتّساق والمناسبةُ أدعى لإجابة الدعاء، فمن كان يشكو قلّة المال وضيق الحال ناسبَ أن يتوسّل باسم "الرزّاق" و"الغني"، ومن أذنبَ وأسرف على نفسه بالمعاصي كان الأجدى به أن يتوسّل بأسماء: "الرحمن، والرحيم، والتوّاب، والعفو الغفور"، ولننظر إلى الدعاء النبوي التالي: (اللهم إني ظلمتُ نفسي ظلماً كثيراً، ولا يغفرُ الذنوب إلا أنت، فاغفر لي مغفرةً من عندك، وارحمني، إنك أنت الغفور الرحيم) متفق عليه، فالشاهد هنا هو اختيار اسمي: "الغفور الرحيم" للوصول إلى غفران الذنوب وتكفير السيئات.

    وعلاوةً على دلالة الشرع، فإن ذلك من مقتضى العقل؛ لأن من يُريد حاجةً ممّن هو فوقه، ذكرَ له من الألفاظ التي تتناسب مع مطلوبه، وكذلك ينبغي للمتوسّل بالله تعالى أن يتخيّر الاسم المناسب لمطلوبه.

    التوسل إلى الله تعالى بصفاته

    وهذا القسم مثل سابقِه، فإن التوسّل بصفاتِ الله كالتوسّل بأسمائه، لتساويهما في الفضل والمكانة، ومن صفاتِ الله أفعاله سبحانه وتعالى، فإن الأفعال صفات كما يقرّر علماء التوحيد.
    وكما قيل في الأسماء، فإن التوسّل بالصفات على وجهين:

    الأوّل: أن يكون توسّلاً عامّاً بالصفات، كقول القائل: "اللهم إني أسألك بأسمائك الحسنى وصفاتك العليا"، أو قوله: "يا من اتصف بجميل الصفات، وتكلّل بعظيم السجايا والنعوت.." فهذا كلّه توسّل مجملٌ بالصفات دون تعيينٍ لها.

    الثاني: أن يكون توسّلاً خاصّاً بالصفات، وذلك بتحديد صفاتٍ إلهيّة أو أفعالٍ ربّانيّةٍ، تناسب مطلوب العبد ومسألتَه من خالقه ومولاه، كقول القائل: أسألك بجاهك العظيم، وبعلمك الذي أحاط بكل شيء، أو: برحمتك وإحسانك، أو: بجبروتك وعزتك، ثم يذكرُ مطلوبَه الذي يتناسب مع معاني هذه الصفات، فإن ذلك يكون أرجى في الإجابة.

    ومن أدلّة ذلك وأمثلته، دعاء إبراهيم عليه السلام وقوله: {الذي خلقني فهو يهدين * والذي يطعمني ويسقين * وإذا مرضت فهو يشفين * والذي يميتني ثم يحيين * والذي أطمع أن يغفر لي خطيئتي يوم الدين * رب هب لي حكماً وألحقني بالصالحين * واجعل لي لسان صدق في الأخرين * واجعلني من ورثة جنة النعيم} (الشعراء:78-85) الآيات.

    ومن دعاء النبي صلى الله عليه وسلم قوله: (اللهم فالق الحب والنوى، ومنزِّل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقضِ عنا الدين، وأغننا من الفقر) رواه مسلم.

    ومن جميل المناسَبة بين الصفات المذكورة، والمطلب المُراد من الله، قوله صلى الله عليه وسلم: (اللهم بعلمك الغيب، وقدرتك على الخلق، أحيني ما علمت الحياة خيراً لي، وتوفني إذا كانت الوفاة خيراً لي) رواه أحمد والنسائي، فكان التوسّل بصفة العلم وسيلة إلى طلب اختيار الله تعالى وتحديد عمرِه، وكان التوسّل بصفة الخلقِ مرتبطاً بالإحياء والإماتة.

    ومن التوسّل بأفعال الله، الأبيات المشهورة المنسوبة لابن القاسم السهيلي، حيث قال:
    يـا من يرى ما في الضمـير ويسمع أنت المعد لكل ما يتوقع
    يـا من يرجّى للشدائد كلها يا من اليه المشتكى و المفزع
    يـا من خزائن رزقه في قول كن امنن فان الخير عندك أجمع

    التوسّل بالعمل الصالح

    من التوسّل المشروع: التوسّل إلى الله بالعمل الصالح؛ فإن الأعمال الصالحة التي أمر بها الرسول صلى الله عليه وسلم هي الوسيلة التامة إلى سعادة الدنيا والآخرة، وتحقيق المراد وإجابة المطلوب، فيتخيّرُ العبد من الأعمال ما يرى فيها تحقّق الإخلاص لوجهه تعالى، وما يرى تقيّدها بالهدي النبوي، بعيدةً عن الأعمال المبتدعة المخترعة.

    وتشتمل سنة النبي صلى الله عليه وسلم على هذا النوع من التوسّل، ومن أمثلة ذلك، دعاؤه عليه الصلاة والسلام في استفتاح صلاة الليل: (اللهم عليك توكلت، وإليك أنبت، وبك خاصمت، وإليك حاكمت، فاغفر لي ما قدمت وما أخرت، وما أسررت وما أعلنت) متفق عليه.

    أما أشهر الأدلّة المرويّة في هذا النوع من التوسّل، فهو حديث الثلاثة الذين أطبقَ عليهم الغار، وهم أصحاب الرقيم المذكورون في قوله سبحانه: {أم حسبت أن أصحاب الكهف والرقيم كانوا من آياتنا عجبا} (الكهف:9)، فقد توسّل ثلاثتهم بأعمالٍ صالحةٍ قاموا بها، ورأوا في أنفسهم خلوصها من شوائب الرياء، فجعلوها ذخراً لهم ووسيلة لتحقّق مطلوبهم من انفراج الصخرة التي سدّت عليهم باب الغار، فتوسّل الأوّل بعظيم برّه بوالديه. والثاني بعفافِه عن مقاربة الفواحش رغم تيسّر الوقوع فيها، وتهيؤ الظروف المعينة على ملابستها. والثالث توسّل بوفائه لأجيره، وإعطائه كامل مستحقّاته رغم ضخامة المبلغ، فانفرجت عنهم الصخرة بعد ذلك، والحديث طويل السياق مذكور بتمامه في "الصحيحين".

    التوسّل بالإيمان

    من التوسّل المشروع، أن يتوسّل العبد بإيمانِه بالله ورسولِه، وهذا توسّلٌ داخلٌ في العموم السابق، فإن إيمان العبدِ هو من أعمالِه الصالحة، إلا أنه أُفردَ هنا لأهميّته، ولكونه أفضل ما يُتوسّل به من الأعمال الصالحة، والأدلّة فيها كثيرة، منها قول الله تعالى: {ربنا إننا سمعنا مناديا ينادي للإيمان أن آمنوا بربكم فآمنا ربنا فاغفر لنا ذنوبنا وكفر عنا سيئاتنا وتوفنا مع الأبرار} (آل عمران:193)، وقوله سبحانه:{ربنا آمنا بما أنزلت واتبعنا الرسول فاكتبنا مع الشاهدين} (آل عمران:53)، وقول الحق سبحانه: {الذين يقولون ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار} (آل عمران:16) فإنهم قدموا ذكر الإيمان قبل الدعاء.

    التوسل بحال الداعي

    بيان ضعف السائل وذلّه وافتقارِه إلى مولاه، هو من أنواع التوسّل المشروع، وهو دالٌّ على حسن الأدب في السؤال والدعاء، فإن قول القائل لمن يعظّمه ويرغب إليه: أنا جائع، أنا مريض، أولى من تصريحه بمطلوبه وقوله: أطعمني، داوِنِي؛ لأن وصف الحال تستجلب الرحمة واللطف والإحسان، ونحن نرى حدوث ذلك في عالم الناس، إذ يكفي بيان سوء الحال والمعيشة حتى يدفع الآخرين إلى تقديم العون، وبذل المساعدة، وقد قال أمية بن أبي الصلت يمدح ابن جدعان:
    أأذكر حاجتي أم قد كفاني حباؤك إن شيمتك الحياء
    إذا أثنى عليك المرء يوما كفاه من تعرضه الثناء

    فإذا كان ذلك في مخلوقٍ يخاطب مخلوقاً مثلَه، فكيف بالخالق تعالى؟

    ولذلك نرى من حُسن آداب الدعاء التي تعلّمناها من الأنبياء والمرسلين، شكايَتَهم لربّهم ما يمرّ بهم من الضيق والكربات، فهذا نبي الله أيوب عليه السلام يدعو قائلاً: {أني مسني الضر وأنت أرحم الراحمين} (الأنبياء:83) فوصف نفسه ووصف ربه بوصف يتضمن سؤال رحمته بكشف ضره، فجاء السؤال بصيغة خبرية؛ تأدباً معه سبحانه، كما يقول شيخ الإسلام ابن تيمية، ومن أمثلة ذلك قول موسى عليه السلام {رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير} (القصص:24)، وقول زكريا عليه السلام: {رب إني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا * وإني خفت الموالي من ورائي وكانت امرأتي عاقرا فهب لي من لدنك وليا * يرثني ويرث من آل يعقوب واجعله رب رضيا} (مريم:4-6) ولا شك أن ذلك يُعدُّ من حسنِ الأدب في السؤال.

    التوسّل بدعاء الرجل الصالح

    من أنواع التوسّل المشروع: التوسل إلى الله تعالى بدعاء الرجل الصالح الذي ترجى إجابتُه، فهذا مما دلّ عليه الشرع وبيّن جوازَه، من ذلك حديث أنس بن مالك رضي الله عنه أن رجلًا دخل يوم الجمعة والنبي صلى الله عليه وسلم يخطب، فقال: يا رسول الله هلكت الأموال، وانقطعت السبل، فادع الله يغيثنا، فرفع النبي عليه الصلاة والسلام يديه وقال: (اللهم أغثنا). يقول أنس: فما وضع يديه حتى ثار السحاب أمثال الجبال، فلم ينزل عن منبره حتى رأيت ماء السماء يتحادر على لحيته. وبقي الغيث أسبوعًا كاملًا، وفي الجمعة الأخرى جاء الأعرابي فقال: يا رسول الله! غرق المال، وتهدم البناء، فادع الله أن يمسكها عنا، فرفع النبي عليه الصلاة والسلام يديه وقال: (اللهم حوالينا ولا علينا) فما يشير إلى ناحية من السماء إلا انفرجت، حتى خرج الناس يمشون في الشمس. متفق عليه.

    وقد كان الصحابة رضي الله عنهم يطلبون من بعضهم الدعاء، فقد روى مسلم عن صفوان بن عبد الله رضي الله عنه قال: "قدمت الشام، فأتيت أبا الدرداء في منزله فلم أجده، ووجدت أم الدرداء –وكانت أم زوجته- فقالت: أتريد الحج العام؟ فقلت: نعم، قالت: فادع الله لنا بخير؛ فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول: (دعوة المرء المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابة، عند رأسه ملك كلما دعا لأخيه بخير قال الملك الموكل به: آمين ولك بمثل) رواه مسلم، قال: فخرجت إلى السوق، فلقيت أبا الدرداء، فقال لي مثل ذلك، يرويه عن النبي -صلى الله عليه وسلم-.

    وعلى الرغم من جواز هذا النوع من الدعاء والتوسّل، إلا أن الخشيةَ أن يكون أكثرُ توسّل الإنسان من هذا النوع، في حين أن بقيّة الطرق المذكورةِ قبلها أولى وأفضل؛ لارتباطها بعمل المرءِ نفسِه، وإذا كان الصحابة قد توسّلوا بدعاء النبي صلى الله عليه وسلم في حياته، وبدعاء العباس رضي الله عنه من بعدِه، فإن توسّلهم بالله وأسمائه وصفاته وأفعاله، وبحالهم وضعفهم أكثر من ذلك بكثير، حيث يحقّق القرب والارتباط المباشر بالخالق واستشعار معيّته، فيفوز بكل مرغوب، وينجو من كل مرهوب.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-30-2015, 11:26 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    أعمال تثقل الميزان
    كم تشدّنا مشاهد يوم القيامة، بأهوالها العظيمة، وأحوالها المخيفة، وبعيداً عن أحداثها من حيث أنها تخالف المعهود للبشر من حال الحياة الدنيا، فإن أهمَّ المهمِّ الذي يُشغل بال كلّ من وقف في عَرَصَاتها وعاين أخبارها حينئذٍ، الجواب عن سؤالٍ عظيم : "هل أنا من الفائزين؟ أم من المُبْعدين؟".

    ولا شك أن ملامح الإجابة ستتكشّف عند الميزان الذي ستوزن به أعمال العباد، فمتى ثَقُلت كفّة الحسنات كُتبت لصاحبها السعادةُ والنجاة، وإذا كان الرُجْحان لكفّة السيّئات، فيا ويل صاحبها من الخزي المهين، والعذاب الأليم، إن لم يمنّ الله عليه بعفوه وغفرانه.

    وإذا كانت الأعمال الصالحة التي تحصل بها النجاة يوم القيامة، تتفاضل في وزنها عند الله، فإن ذوي الألباب الكاملة، والعقول الراجحة سيبحثون عن أهم الأعمال التي تُثقل الميزان؛ ليجعلوا لها الأولويّة المطلقة والمساحة الأكبر من أعمالهم الصالحة، فيُكثروا منها، ويشتغلوا بها، لأنّ قليلها يعدلُ الكثير من غيرها، ولعلّ بعض "مثاقيل الأعمال" هي أقلُّ جهداً وأيسرُ ممارسةً من أعمالٍ هي دونها في الأجر، وأكثرُ جهداً في التطبيق.

    فلذلك كان هذا الموضوع الذي سنحاول من خلاله التعرّف على أهم الأعمال ذات الوزن الأكبر، في ميزانٍ لا يثقل إلا بالحسنات والسيئات.

    وأوّل ما يُقال هنا: أن كلّ حسنةٍ لها مكانها في الميزان، ولن يضيّع الله عملاً مهما كانت ضآلته وحقارتُه: {إن الله لا يظلم مثقال ذرة} (النساء: 40)، {فمن يعمل مثقال ذرة خيراً يره ومن يعمل مثقال ذرةٍ شراً يره} (الزلزلة: 7-8)، ولربما كانت نجاة العبد في ذلك العمل الذي احتقره، فكان الميلُ اليسير لكفّة الحسنات بسببه، إلا أن الأهم أن نسعى في تحصيل الأعمال التي لها شأنٌ كبيرٌ عند الله سبحانه وتعالى، وأوّلها ولا شك: أداء الفرائض والواجبات، بنصّ حديث النبي –صلى الله عليه وسلم- كما رواه عن ربّه تبارك وتعالى: (وما تقرّب إليّ عبدي بشيء أحب إلي مما افترضته عليه) أخرجه البخاري، ثم يأتي بعدها في المرتبة، ما يكون من النوافل والمستحبّات، وسوف يرد ذكرُ شيءٍ منها في ثنايا الموضوع.

    وعلى أية حال، فإن أوّل ما يثقل في الميزان، شهادة ألا إله إلا الله؛ لأنها كلمةُ الحق التي قامت بها السماوات والأرض، وأُنزلت الكتب، وأُرسلت الرسل من أجلها، وبلغ من عِظمها، وجليل وصفها، ما جاء في الحديث القدسي: (يا موسى، لو أن السموات السبع وعامرهن غيري، والأرضين السبع في كفة ولا إله إلا الله في كفة مالت بهن لا إله إلا الله) رواه النسائي في السنن الكبرى، والحاكم في مستدركه، وليس الأمرُ تمثيلاً مجرّداً، بل إن هذه المفاضلة الحاصلة بين لا إله إلا الله، وبين غيرها من الأعمال، ستحصل يوم القيامة، ودليلها حديث "البطاقة" الذي رواه عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (إن الله سيُخلص رجلا من أمتي على رءوس الخلائق يوم القيامة، فينشُر عليه تسعة وتسعين سجلاًّ، كل سجِلٍّ مثل مدِّ البصر، ثم يقول: أتنكر من هذا شيئا؟ أظلمك كتبتي الحافظون؟ فيقول لا يا رب! فيقول: ألك عذر؟ فيقول: لا يا رب! فيقول: بلى! إن لك عندنا حسنة، فإنه لا ظلم عليك اليوم. فتخرج بطاقة فيها: أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، فيقول: احضر وزنك، فيقول: يا رب! ما هذه البطاقة مع هذه السجلاّت؟ فقال: إنك لا تظلم. فتوضع السجلات في كفّة والبطاقة في كفة، فطاشت السجلاّت، وثقلت البطاقة، فلا يثقل مع اسم الله شيء) رواه الترمذي وابن ماجه.

    ومن مثاقيل الأعمال، التسبيح والتحميد، والتهليل والتكبير، وورد في ذلك حديث أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: (كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن، سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم) متفق عليه.

    ويذكر ابن عباس رضي الله عنهما، عن جويرية زوجة رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، أنه عليه الصلاة والسلام خرج من عندها لصلاة الفجر وهي في حجرتها تذكر الله، ثم رجع وقت الضّحى، وهي جالسة، فقال لها: (ما زلت على الحال التي فارقتك عليها؟) قالت: نعم، فقال لها: (لقد قلتُ بعدك أربع كلمات، ثلاث مرات، لو وزنتْ بما قلتِ منذ اليوم لوزنتهن: سبحان الله وبحمده، عدد خلقه ورضا نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته) رواه مسلم.

    ويتأكّد الذكر بعد الصلوات المكتوبة، لقوله –صلى الله عليه وسلم-: (خصلتان، لا يحافظ عليهما عبدٌ مسلم إلا دخل الجنة، هما يسير، ومن يعمل بهما قليل: يسبّح في دبر كل صلاة عشراً، ويحمد عشراً، ويكبّر عشراً، فذلك خمسون ومائة باللسان، وألف وخمس مائة في الميزان، ويكبر أربعا وثلاثين إذا أخذ مضجعه، ويحمد ثلاثا وثلاثين، ويسبح ثلاثا وثلاثين، فذلك مائة باللسان، وألف في الميزان) رواه أصحاب السنن.

    ومكارم الأخلاق ومحاسنها، لا يكاد يعدلها غيرها من الأعمال الصالحة، نفهم ذلك من حديث أبى الدرداء رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال:(ما من شيء يوضع في الميزان أثقل من حسن الخلق، وإن صاحب حسن الخلق ليبلغ به درجةَ صاحب الصوم والصلاة) رواه الترمذي، ويشهد لمعناه ما جاء عن عائشة رضي الله عنها، أنها سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: (إن المؤمن ليُدْرك بحسن خلقه، درجة الصائم القائم) رواه أبو داود، وهذا الرفعةُ الحاصلة لصاحب الخلق الحسن إنما ترتّبت على مثقال الخلق الحسن في الميزان، كما يُفهم من الحديث .

    ولمن فقد ولداً صالحاً، فعزّ عليه ذلك الفراق، أعظمُ سلوى وأكبر بشارة، حين يصبرّ على مرّ هذا الابتلاء، فعن أحد موالي رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، أنه قال: (بخٍ بخٍ!ما أثقلهن في الميزان: لا إله إلا الله، والله أكبر، وسبحان الله، والحمد لله، والولد الصالح يتوفى فيحتسبه والده) رواه أحمد.

    بل إن اتباع الجنائز والصلاة عليها، لهما أعظم الأجر وأثقلُه، فعن أبيّ بن كعب رضي الله عنه، أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (من تبع جنازةً حتى يُصلّى عليها، ويفرغ منها، فله قيراطان، ومن تبعها حتى يصلى عليها، فله قيراط، والذي نفس محمد بيده لهو أثقل في ميزانه من أحد) رواه أحمد، والقيراط هو مقدارٌ من الأوزان، ويعدلُ يوم القيامة جبل أحد.

    فبمثلِ هذه الباقيات الصالحات، ترتفع درجة العامل في أعالي الجنان، ويزداد قدره، ويزكو عمله، ولمثلِ هذا فليعملِ العاملون.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-31-2015, 11:58 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قيلوا فإن الشياطين لا تقيل
    إذا كان النوم بالليل يجدد وينشط ويحافظ على خلايا الجسم والدماغ، فإن نوم القيلولة يساهم أيضا في إراحة الدماغ، والاسترخاء البدني، وإزالة التشنج العضلي، وتعزيز قدرة الإدراك والتلقي. فقد أكد العلماء أن فترات القيلولة القصيرة في منتصف النهار، لمدة نصف ساعة، تلغي تأثير التعب وتعيد الاستقرار والحيوية والنشاط للذهن والجسم. كما أكدت البحوث العلمية الحديثة أن أخذ غفوة قصيرة أثناء العمل، يجدد الطاقات الفكرية والجسدية للعاملين، ويزيد إنتاجيتهم وقدرتهم على تحمل ظروف العمل بصورة أفضل. ويؤكد الخبراء أيضا أن القيلولة أهم مضاد للتوتر والقلق وذلك عبر تقليص معدل هرمون الكورتيزون المسئول عن التوتر.

    لا تقتصر فوائد القيلولة على تلك المزايا قصيرة المدى من اعتدال المزاج وغيره، وإنما تفيد على المدى الطويل أيضا، حيث تقلل من فرص الإصابة بالأزمات القلبية والجلطات والسبب المؤدى لهما وهي الضغوط..
    فلقد أظهرت إحدى نتائج الدراسات هذا الفارق بحوالي 30% نتيجة أن القيلولة تساعد على انتظام النبض ومعدلات التنفس التي لها تأثيرا مباشرا وغير مباشر على القلب. كما أن القيلولة مفيدة جدا للأولاد، ففي خلالها يفرز الجسم هرمونات النمو، وتتنشط اليقظة الجسدية والتوازن النفسي.

    تاريخ عريق
    يمكن القول بأن القيلولة نتاج للتقاليد والأعراف الاجتماعية، حيث تدمجها عدة شعوب في تقاليدها اليومية. وهي على الخصوص من نمط حياة سكان البحر الأبيض المتوسط وأمريكا الوسطى والجنوبية، واعتمدتها بعض الشعوب كاستراتيجية للعلاج ومكافحة الأمراض، حيث يتمكن الجسم خلالها من إعادة التوازن ومقاومة الميكروبات.
    كما عرفت القيلولة في العديد من الحضارات القديمة، فقد مارسها الصينيون منذ قرون وقرون خلت، وكان الفراعنة يدعون بعضهم البعض للاستمتاع بالقيلولة.
    ومن الذين اشتهروا عبر التاريخ بمزاولة القيلولة " نابليون بونابرت " الذي عرف بإغفاءاته الكثيرة، حتى خلال المجالس الوزارية، حيث يغفو ثم يستيقظ بعد حين ليواصلها، وكان قد نام في"الشينغين" على كرسيه وأمامه جنرالاته الذين انتظروه واقفين حتى استيقظ. كما اشتهر الفنان "سالفادور دالي" بقيلولة متميزة، حيث كان يسترخي على الكرسي ممسكا بإصبعيه ملعقة وما إن يغفو حتى تسقط فيستيقظ. واشتهر " وينستون تشرشيل" بنومه ساعتين بعد الظهر. ويكتفي الرئيس الفرنسي السابق "جاك شيراك" بأربع ساعات من النوم ليلا ويواظب على القيلولة بعد الظهر. كما اشتهر بالقيلولة، كذلك "أيديسون" و " فيكتور هيغو "...وغيرهم

    القيلولة في الإسلام
    قال الفيومي في المصباح المنير: " قال يقيل قيلاً وقيلولة: نام نصف النهار، والقائلة وقت القيلولة " وقال الصنعاني في سبل السلام: " المقيل والقيلولة: الاستراحة نصف النهار، وإن لم يكن معها نوم ". ونومة القيلولة مستحبة شرعاً لما فيها من الأثر الإيجابي في حياة الإنسان المادي والمعنوي على حد سواء.
    وقد جاء ذكر القيلولة في القرآن الكريم في موضعين هما:
    1. قول الله تعالى: {أَصْحَابُ الْجَنَّةِ يَوْمَئِذٍ خَيْرٌ مُّسْتَقَرًّا وَأَحْسَنُ مَقِيلًا} [الفرقان:24] أَحْسَنُ مَقِيلًا:أي موضع قائلة، قال الأزهري: القيلولة عند العرب الاستراحة نصف النهار إذا اشتد الحر، وإن لم يكن مع ذلك نوم، والدليل على ذلك أن الجنة لا نوم فيها، وقال ابن عباس وابن مسعود: لا ينتصف النهار يوم القيامة حتى يقيل أهل الجنة في الجنة وأهل النار في النار.
    2. قول الله عزَّ و جلَّ: {وَكَم مِّن قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا فَجَاءهَا بَأْسُنَا بَيَاتًا أَوْ هُمْ قَآئِلُونَ} [الأعراف:4] قال المفسرون: وهي ساعة غرة واسترخاء وأمن.

    وقد اختلفت عبارات الفقهاء في تحديد وقت نصف النهار المقصود بالقيلولة، فذهب بعضهم إلى أنها قبل الزوال وذهب آخرون إلى أنها بعده، قال الشربيني الخطيب: " هي النوم قبل الزوال ". وقال المناوي: " القيلولة: النوم وسط النهار عند الزوال وما قاربه من قبل أو بعد ". وقال البدر العيني: " القيلولة معناها النوم في الظهيرة ". والذي يُرجح أن القيلولة هي الراحة بعد الزوال - يعني بعد الظهر- ما رواه البخاري ومسلم عن سهل بن سعد –رضي الله عنه- قال: " ما كنا نقيل ولا نتغذى إلا بعد الجمعة في عهد النبي -صلى الله عليه وسلم- ".
    ونومة القيلولة مستحبة عند جمهور العلماء، لقول النبي - صلى الله عليه وسلم-: (قيلوا فإن الشياطين لا تقيل) [حديث حسن] لأن القيلولة تعطي النفس حظها من الراحة في النهار، فإذا جاء الليل استقبلت السهر بقوة ونشاط وانبساط فيقوي ذلك على الطاعة في الليل بالتهجد والمذاكرة ونحو ذلك.

    قال الإمام الغزالي: "وإنما تطلب القيلولة لمن يقوم الليل ويسهر في الخير، فإن فيها معونة على التهجد، كما أن في السحور معونة على صيام النهار، فالقيلولة من غير قيام الليل كالسحور من غير صيام النهار".
    وقال الخطيب الشربيني:" يسن للمتهجد القيلولة، وهي النوم قبل الزوال، وهي بمنزلة السحور للصائم ".
    وقالوا في الفتاوى الهندية: " ويستحب التنعم بنوم القيلولة ". وقال في كشاف القناع: " ويستحب النوم نصف النهار، قال عبد الله: كان أبي ينام نصف النهار شتاء كان أو صيفاً لا يدعها ويأخذني بها ". وروى الخلال عن أنس –رضي الله عنه- قال: " ثلاث من ضبطهن ضبط الصوم، من قال وتسحر وأكل قبل أن يشرب ". وروي أيضا عن جعفر بن محمد عن أبيه قال: " نومة نصف النهار تزيد في العقل ". وقال عبد الله بن شبرمة: " نوم نصف النهار يعدل شربة دواء ".
    وعمل السلف والخلف على أن القيلولة مطلوبة، حتى إن أحدهم إن لم يستطع القيلولة بالبيت قال في المسجد، وهذا ما يظهر من حكاية خصام علي مع فاطمة رضي الله عنهما، والحديث أخرجه البخاري ‏عن ‏سهل بن سعد –رضي الله عنه- ‏‏قال: جاء رسول الله‏ -صلى الله عليه وسلم- ‏بيت ‏فاطمة ‏‏فلم يجد ‏‏عليا ‏‏في البيت فقال: أين ابن عمك؟ قالت: كان بيني وبينه شيء فغاضبني فخرج فلم ‏يقل (ينام القيلولة) ‏‏عندي. فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ‏لإنسان: انظر أين هو؟. فجاء فقال: يا رسول الله، هو في المسجد راقد. فجاء رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ‏وهو مضطجع قد سقط رداؤه عن شقه وأصابه تراب فجعل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ‏يمسحه عنه ويقول: (‏قم‏ ‏أبا تراب، ‏قم ‏أبا تراب).
    بل الثابت عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يحافظ على نومة القيلولة، فقد أخرج البخاري عن ‏أم حرام بنت ملحان ‏أخت ‏أم سليم‏، أن رسول الله ‏‏-صلى الله عليه وسلم- ‏قال عندهم، فاستيقظ وهو يضحك. قالت: فقلت يا رسول الله: ما أضحكك؟ قال‏: ‏رأيت قوما ممن يركب ظهر هذا البحر كالملوك على الأسرة. قالت: قلت يا رسول الله، ادع الله أن يجعلني منهم. قال: فإنك منهم. قالت: ثم نام فاستيقظ وهو يضحك. قالت: فقلت يا رسول الله ما أضحكك؟ فقال مثل مقالته. قالت: قلت يا رسول الله، ادع الله أن يجعلني منهم. قال:أنت من الأولين. قال فتزوجها ‏عبادة بن الصامت‏ ‏فغزا في البحر فحملها معه، فلما رجع قربت لها بغلة لتركبها ‏‏فصرعتها، ‏‏فاندقت عنقها فماتت.
    وقد كان السلف رضوان الله عليهم يحرصون عليها أشد الحرص، لما لها من أثر كبير في حياة الإنسان، حتى إن الواحد ليتابع عماله وأهل بيته في المحافظة عليها، ففي حديث مجاهد قال: بلغ عمران عاملا له لا يقيل، فكتب إليه: أما بعد فقِلْ فإن الشيطان لا يَقيل.
    وعن أبي فروة أنه قال: القائلة من عمل أهل الخير، وهي مَجَمَّة للفؤاد، مِقْواة على قيام الليل.

    د. خالد سعد النجار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-31-2015, 04:34 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الزواج بين جمال الصورة وجمال الروح
    من حقّـنا أن نضع الجمال في قائمـة المواصفات التي نطلبها في الزواج .. فعن أبي هريرة -رضي الله عنه- أن رجلاً قال: إني تزوجت امرأة، فقال النبي -صلى الله عليه وسلم-: ( ألا نظرت إليها، فإن في أعين الأنصار شيئا !!) [النسائي]
    ولمّا سئل - صلى الله عليه وسلم -: أي النساء خير؟! قال: ( التي تسره إذا نظر، وتطيعه إذا أمر، ولا تخالفه في نفسها ومالها بما يكره ) [ النسائي]
    ومما يدل شرعا على أهمّية اعتبار الجمال: إباحة النظر إلى المخطوبة، ومعلوم أن النظر إنما أبيح ليُعرف القبح والجمال في المرأة والرجل.

    ولكنّنا قد نبالغ أحياناً في شروط وأوصاف الجمال، متناسين أنّ التي تتوافر على شروطنا لها شروطها أيضاً التي قد لا تتوافر فينا، وأنّ المبالغة في التركيز على الشكل تخسرنا الجمال الآخر الذي عبّرنا عنه بـ «الجاذبية» أو «جمال الروح»، وأنّ الجمال الجسدي الخالي من الجمال الروحي ليس جمالاً بل وبالاً.
    الشكل أو الجمال الظاهري مطلوب، لكنّه ليس الشرط الوحيد في تحقيق السعادة الزوجية، فهناك في هذه الحياة المشتركة الجميلة الكثير والكثير من مظاهر الجمال غير المنظر الخارجي، فهناك المودّة، وهناك الرّحمة، وهناك الألفة والعشرة والأنس، وهناك التفاني، وهناك العمل المشترك على إنشاء أسرة صالحة .. وهناك وهناك، فإذا فاتنا جمال فسيكون هناك أكثر من جمال آخر يمكن أن نتطلّع إليه، ويمكن أن ننجذب بسببه إلى الآخر.

    الجوهر قبل المظهر
    - جمال الصورة تبليه السنين ولا يقبل النّماء، بعكس جمال الروح فإنه قابل للنّماء والتألّق، وهو الجمال الذي امتدحه الله تعالى بقوله: { فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللَّهُ } [النساء/34] .

    - جمال الصورة قابل للتنازل عنه، بعكس جمال الروح فإنه لا يقبل التنازل عنه أو التساهل فيه.
    وتذكّر وصية حبيبك محمد -صلى الله عليه وسلم-إذ أوصاك بقوله: ( فاظفر بذات الدين تربت يداك ).

    - جمال الروح وجمال الطباع ينعكس على الجسد فيجعله جميلاً، أما جمال الجسد فلا يغني إذا ساءت الروح أو الطباع .. ورب ملكة جمال لا يطيق زوجها أن ينظر إليها لسوء أخلاقها وطباعها، والنفس تحب ألوان الجمال جميعًا المادي والروحي.

    - القصور في بعض ملامح الجمال الظاهري يمكن تكميله وتعويضه بعكس جمال الروح .. فلا يلزم من اشتراطك ملامح معيّنة في الجمال أن تفرّط في بعض الفرص السانحة بسبب ذلك، فمثلاً قد تجد فتاة صيّنة دينة على جمال وخلق لكنها (بدينة بعض الشيء) وأنت ترغب في فتاة غير بدينة، فالجمال من هذه الجهة ممكن أن يعوّض بمساعدتها مثلا على برنامج للحمية ونحو ذلك.

    انتبه لاختيارك
    • من أكثر الأخطاء التي يقع فيها المقبلون على الزواج - سواء شابا أو فتاة - هو عدم أخذ المشورة من أهل الاختصاص ومن أهل الخبرة في الحياة العملية، سواء من الأهل أو الأصحاب.
    كذلك عدم إعطاء نصائحهم قيمة في هذا الصدد، مع أن مثل هذه النصائح إذا أخذت في الحسبان فإنها سوف تمنع الكثير من المشاكل التي قد تطرأ بسبب وجود تنافر في الطباع يتم التغاضي عنه تحت تأثير العاطفة والرغبة في إتمام الزواج.

    • عند تحديد بنود التكافؤ لشريك الحياة يجب الانتباه إلى أن الشخص كامل الأوصاف غير موجود، وأن عليك تحديد أولوياتك وترتبها حسب ما تحتاجه من شريك حياتك، وأي منها أساسية وأيها ثانوية، وما هي الأشياء التي تقبل التنازل عنها في بنود التكافؤ لحساب بنود أخرى، بمعنى إذا وضعت الشكل والجمال – مثلا- في أول القائمة، فعليك أن تضع في اعتبارك أن ذلك قد يكون على حساب المستوى الاجتماعي والاقتصادي -مثلا- وهكذا .

    • ما يهم في شريكي الحياة أن يلبي كل منهما احتياجات الآخر بطريقة تبادلية ومتوازنة، وهذا لا يتطلب تشابههما أو تطابقهما، وإنما يتطلب تكاملهما بحيث يكفي فائض كل شخص لإشباع حاجات الشخص الآخر.

    • اختلاف الثقافات ليس العامل الوحيد المؤثر في نجاح أو فشل العلاقة الزوجية، بل إن التعويل إنما يكون على مرونة الطرفين وقدرتهما على توظيف الاختلاف الثقافي بوصفه عنصر إثراء وتكامل، ووعيهما بحتمية التنازلات المشتركة أحيانًا، وبضرورة التفهم والتفاهم، والتعامل بروح الانفتاح وليس الإصرار على عادات أو تقاليد بعينها بوصفها الصواب، وغير ذلك خطأ.

    • الأصل أن يكون الرجل أكثر خبرة وحكمة ونضجًا من المرأة التي سيكون قوامًا عليها، ولا يعني هذا بالطبع أن تكون هي حمقاء، وبالتالي فإن العبرة في الفارق العمري أن يساهم في حصول هذا الفارق في النضج؛ لأنه في مصلحة العلاقة الزوجية.

    • من الأفضل اختيار السلامة من الأمراض والعيوب قدر الإمكان، وقد بعث الرسول -صلى الله عليه وسلم- أم سليم إلى امرأة فقال: ( انظري إلى عرقوبها وشمي معاطفها ) وفي رواية ( شمي عوارضها )، ومن المهم السلامة من أي عائق ممكن أن يمنع من الإنجاب.

    ــــــــــــــــــــــــــــــ

    د. خالد سعد النجار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2016, 01:20 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    من الآن ينبغي على الأسرة أن تهتم بتنشئة أبنائها على حب البحث العلمي والابتكار؛ وذلك لأن التطورات التقنية المتلاحقة باتت لا تسع إلا كل ذي فكر وبحث وإبداع، إضافة إلى الفجوة المتزايدة بين مستوى خريجي الجامعات ومتطلبات سوق العمل.. فالخريج في واد وسوق العملِ في واد آخر، وتنشئة الأبناء على البحث العلمي والابتكار سيستفيدُ منها الطالب بشكل أو بآخر إذا أردناه أن يكون مواطنًا نافعًا لنفسه ودينه ووطنه. لكن الأسرة العربية لا تهتم بهذه التنشئة في واقع الأمر، وذلك لأسباب كثيرة أهمها:

    1- غياب الثقافة التربوية والنفسية لدى الآباء والأمهات، وعدم وجود برامج كافية من الحكومات ومنظمات المجتمع المدني تستهدف تثقيف الأسر تربويًّا ونفسيًّا.

    2- الظروف الاقتصادية المتردية للأسر في أغلب الدول العربية، والانشغال بالكَدْح، وجمع المال الذي يُشبع البطون بالكاد، الأمر الذي يجعل الأسرة في حياة كالموت الرتيب.

    والمجتمع العربي عمومًا- مع الأسف الشديد- لا يهتم بنشر ثقافة البحث العلمي والابتكار، سواء على مستوى الحكومات أو الشعوب، لاسيما في وسائل الإعلام التي تبالغ في نشر المواد الترفيهية غير الهادفة، إضافة إلى الكم الهائل الذي تنشره من الترهات والفن الرخيص والسينما القائمة على نشر الرذيلة!

    والمجتمعات العربية إذا اهتمت بشيء من البحث فإنها تُقدم العلوم الإنسانية على البحث التقني العملي، فالعلوم الإنسانية مادة خصبة للأفكار والمذاهب والفلسفات العتيقة التي لا ينبني عليها كثير عمل، بينما العلوم التقنية والتقدم الصناعي والزراعي أمرٌ يُزعج أعداء الأمة، ومطلوب من الأمة أن تركع في هذه الميادين، وأن تكون تابعة مقلدة مستهلكة.. وهذا- دون شكِّ- بسبب الفساد السياسي والإداري الذي تعاني منه الأنظمة العربية في مجملها، وغياب الرؤية الإصلاحية لدى صانعي القرار.

    وإذا أردنا أن نقف على أهمية تنشئة الأبناء على البحث العلمي والابتكار.. فعلينا أن نراجع النماذج التاريخية من أكابر العلماء والأعلام الذين نهضوا بأممهم، وننظر كيف نشأوا، فالأئمةُ الأربعة مثلًا جميعهم نشأ في أسرة مشجعة على العلم، ومجتمع تسوده روح التنافسية في تحصيل المعارف، وقد رأينا كيف كان الإمام الشافعي في طفولته يروح ويغدو على الإمام مالك، وكيف كان يشجعه في طفولته، وقد تنبه الإمام مالك إلى نبوغ الشافعي منذ طفولته. وابن سينا- وهو طبيب مسلم من بخارى- مذ أن كان طفلًا وهو يحضر مجالس أبيه العلمية، وغير ذلك نماذج كثيرة تؤكد حقيقة النشأة العلمية التي تخرّج فيها العلماء الأفذاذ، مما لا يدع مجالًا للشك في أهمية دور الأسرة في هذا الصدد.

    ويجب على الأسر والمدارس أن تُعنى بالطلاب الموهوبين، وأن تقدم لهم الدعم الكافي معنويًّا وماديًّا، بحيث ينشأ الطفل الموهوب في بيئة معززة لقدراته، داعمة لمهاراته، مشجّعة لمواهبه، ومن ثم يتم توجيه هذه المواهب منذ الطفولة التوجيه السليم السديد.

    ومن ضمن العلامات التي تظهر على هؤلاء الطلاب، ونستطيع على أثرها التنبه لهم كمشاريع جيدة لعلماء ومبدعين:

    1ـ حب الاستطلاع والاكتشاف.

    2ـ عدم رضائه بالإجابة البسيطة.

    3ـ قوة ملاحظاته وقدرته على التمييز بين الأشياء والقرائن.

    4ـ إنتاج الأفكار المتدفقة.

    5ـ طرح الحلول غير التقليدية.

    6ـ خيال خصب واسع.

    وحتى ينشأ أولادنا نشأة علمية، ينبغي أن نغرس في وجدانهم «الأمانة العلمية»، وأن يتعلموا منذ نعومة أظفارهم أمانة النقل، ودقة التوثيق، وعزو المقولة لقائلها، وأن يستكتب الوالدُ ولده في موضوع يسير، كموضوعات التعبير، فيّجرّبه ويدربه، ويناقشه.. من أين أتى بهذه العبارة؟ ومَن قائلُ هذه الجملةِ؟ وكيف تنقل من كتاب؟ وكيف توثّق في الهامش؟ وهكذا، وتلك المهارات العلمية البسيطة تسع جميع طلاب المراحل التعليمية.

    وينبغي على الآباء والمعلمين أن يمارسوا أساليب تعليمية كافية في غرس قيم البحث العلمي والابتكار في نفوس الأبناء والطلاب، وذلك من خلال تفعيل الأنشطة المصاحبة للعملية التعليمية، وأقرب مثال نضربه على ذلك، حينما يخرج الوالد أو المعلم في رحلة خارجية مع الطلاب لزيارة بعض المعالم الأثرية، يستطيع أن يكتشف في هذه الزيارة الميدانية بعض الجوانب الإبداعية عند طلابه من خلال أسئلتهم، وحينما تنقضي الرحلةُ حبذا لو كُلف الطلاب بكتابة تقرير عما رأوه من معالم، وأن يسطّروا بأناملهم انطباعاتهم عن هذه الرحلة بكل حرية، ويسألوا عما عاينوه من سلبيات، وما لمسوه من إيجابيات، وما يرونه من مقترحات.

    انظر كيف صارت الرحلةُ الميدانية بابًا من أبواب تنمية الابتكارية، وغرس قيم البحث العلمي عند الطلاب، إضافة إلى اكتشاف الطالب الموهوب.

    وهكذا تكون سياسة الوالد والمعلم في التعامل مع الطلبة، فهو بين الفينة والأخرى يدفعهم نحو زيارة ميدانية، أو رحلة استكشافية، أو مباراة رياضية، أو نشاط من أنشطة الجوالة، أو عقد ورشة نقاشية، أو يشرف على مؤتمر يُقيمونه بأنفسهم، ويكتشف في ثنايا هذه الفعاليات الباحث والرسّام والأديب، ويعرف من يميل إلى الطب، ومن يميل إلى الهندسة، ومن يميل إلى الأدب.. كل هذا في جو من الشورى والنقاش الحُر الذي يعزز القدرات الذهنية لدى الأبناء.

    ثم يأتي اليوم الذي يصطحب فيه الوالد ولده، والمعلم تلميذه إلى مركز من مراكز البحوث، ويتعلم الطالب عمليًّا كيف يبحث عن كتاب، وكيف يفحص عينة، وكيف يتّبع مرجعًا حتى يصل إلى منشأه، وكيف يُعد استطلاعا، وكيف يزور عالمًا أو متخصصًا زيارة علمية مفيدة
    مجلة الوعي الإسلامي ( العدد 567 )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2016, 01:55 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الصلاةُ صلةٌ بين العبد وربه، تجعلُ الإنسان منتبهًا إلى هُوِيَّته الحقيقية؛ وهي أنه عبدٌ مملوك لله رب العالمين! ، فإذا شغلته الدنيا بمُلهياتها، جاءت الصلاة وذكَّرَتْه من جديد بعبوديته لربه! ولو لم يشرع الله تعالى الصلاة لاستمر الإنسان في طغيانه وغفلته حتى يقسو قلبه ثم يموت!

    وفي الصلاة يجد المسلم لذةَ مناجاة ربه، فيطمئن قلبه، وتقر عينه، وينشرح صدره، ويرتاح من هموم الدنيا وآلامها.

    وفي الصلاة قيامٌ وجلوسٌ وركوع وسجود وقراءة قرآن، ورغم أن هذه أعمال تقوم بها الجوارح إلا أن لها ارتباطًا وثيقًا بالقلب؛ من حيثُ تعظيمُه لله تعالى وتكبيره وخشيته ومحبته وحمده وشكره واستغفاره وسؤاله والتذلل له والثناء عليه.

    معنى الصلاة في اصطلاح الفقهاء:

    الصلاة في اصطلاح الفقهاء تطلق على أقوال وأفعال مخصوصة، تُفتتح بالتكبير وتختتم بالتسليم.

    تاريخ مشروعيتها:

    الصلاة من العبادات التي أمر الله تعالى بها في جميع الشرائع قبل الإسلام، فلَم تخلُ منها شريعة رسولٍ من رسل الله؛ فقد عرفتها الحنيفيةُ التي بُعث بها إبراهيم عليه السلام، وعرفها أتباع موسى عليه السلام، وقال الله تعالى عن نبيِّه إسماعيل عليه الســـلام: {وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة وكان عند ربه مرضيًا} [مريم:55]، وقال سبحانه على لسان عيسى عليه السلام: {وأوصاني بالصلاة والزكاة ما دُمت حيًا} [مريم:31].

    وقد فرضها الله تعالى على نبيه محمدٍ صلى الله عليه وسلم خاتمِ الرسل قبل الهجرة، ليلةَ أسريَ به إلى بيت المقدس ثم عرج به إلى السماء، وذلك بخلاف سائر الشرائع التي فُرِضت ورسول الله صلى الله عليه وسلم على الأرض، فدل ذلك على عظمتها وتأكُّدِ وجوبها ومكانتها عند الله تعالى.

    الصلوات المفروضة:

    كَتَبَ الله تعالى على كل مسلم مُكَلَّفٍ خمسَ صلواتٍ في اليوم والليلة، وهي: الصبح والظهر والعصر والمغرب والعشاء.

    وكان الله تعالى قد فرض على نبيه صلى الله عليه وسلم و على سائرِ المسلمين خمسين صلاة في اليوم والليلة، ثم خففها الله عز وجل إلى خمس صلوات، فهنَّ خمسٌ في الأداء والفعل وخمسون في الأجر.

    روى البخاري ومسلم في صحيحيهما في حديث الإسراء والمعراج أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (فُرج عن سقف بيتي وأنا بمكة، فنزل جبريل صلى الله عليه وسلم، ففرج صدري، ثم غسله بماء زمزم، ثم جاء بطست من ذهب ممتلئ حكمة وإيمانًا، فأفرغه في صدري، ثم أطبقه، ثم أخذ بيدي، فعرج بي إلى السماء الدنيا، ... ثم عُرج بي حتى ظهرتُ لمستوىً أسمعُ فيه صريف الأقلام، ففرض الله عز وجل على أمتي خمسين صلاة، فرجعت بذلك، حتى مررت على موسى، فقال: ما فرض الله لك على أمتك؟ قلت: فرض خمسين صلاة، قال: فارجع إلى ربك؛ فإن أمتك لا تطيق ذلك، فراجعت، فوضع شَطرها، فرجعت إلى موسى، قلت: وَضَعَ شطرها، فقال: راجع ربك؛ فإن أمتك لا تطيق، فراجعت، فوضع شطرها، فرجعت إليه، فقال: ارجع إلى ربك؛ فإن أمتك لا تطيق ذلك، فراجعته، فقال: هي خمس، وهي خمسون، لا يبدل القول لدي).

    أدلة مشروعيتها:

    ثبتت مشروعية الصلاة بآيات كثيرة من كتاب الله تعالى، وبأحاديث كثيرة من سنة رسوله صلى الله عليه وسلم.

    فمن القرآن: قول الله تعالى: {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابًا موقوتًا} [النساء:103]، أي لازمة في الأوقات المخصوصة التي بيَّنها رسول الله صلى الله عليه وسلم بقوله وفعله. وقوله تعالى: {وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ وَيُقِيمُوا الصَّلَاةَ} [البينة:5]، وقوله سبحانه: {وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ} [البقرة:43]، وقوله جل شأنه: {قُلْ لِعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلَاةَ} [إبراهيم:31].

    ومن السنة: حديث الإسراء والمعراج السابق، وما رواه البخاري ومسلم في صحيحيهما عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما: أن النبي صلى الله عليه وسلم بعث معاذًا رضي الله تعالى عنه إلى اليمن، فقال: (ادعهم إلى شهادة أن لا إله إلا الله، وأني رسول الله، فإن هم أطاعوا لذلك، فأعلمهم أن الله قد افترض عليهم خمس صلوات في كل يوم وليلة ...).

    وفي الصحيحين أيضًا عن طلحة بن عبيد الله رضي الله تعالى عنه أنَّ أعرابيًا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ثائرَ الرأس، فقال: يا رسول الله أخبرني ماذا فرض الله علي من الصلاة؟ فقال: (الصلوات الخمس إلا أن تطوع شيئًا).

    مكانة الصلاة:

    الصلاة هي عمادُ الدين، وهي آكدُ أركان الإسلام بعد الشهادتين، وهي رأسُ العبادات البدنية، وهي واجبة على كل مسلم مهما كانت الأحوال؛ في حال الأمن والخوف، وفي حال الصحة والمرض، وفي حال الحضر والسفر، وهي أولُ ما يحاسب عليه الناس يومَ القيامة، قال صلى الله عليه وسلم: (إن أولَ ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة، قال يقول ربنا جل وعز لملائكته وهو أعلم: انظروا في صلاة عبدي؛ أتمَّها أم نَقصها؟ فإن كانت تامة كُتبت له تامة، وإن كان انتقص منها شيئًا قال: انظروا هل لعبدي من تطوع؟ فإن كان له تطوع قال أتموا لعبدي فريضته من تطوعه، ...) رواه أبو داود.

    وقد بوَّب الإمام ابن حبان في صحيحه قائلاً: "ذكر الخبر الدال على أن الصلاة الفريضة أفضل من الجهاد الفريضة"، ثم أوْرَد تحت هذا الباب حديثًا عن عن عبد الله بن عمرو رضي الله تعالى عنهما: أن رجلاً جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، فسأله عن أفضل الأعمال، قال: فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الصلاة)، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الصلاة)، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الصلاة)، ثلاث مرات، قال: ثم مه؟ قال: (ثم الجهاد في سبيل الله).

    وإذا أدى العبدُ الصلاةَ أداءً سليمًا، فإنها تهديه إلى الصواب، وتمنعه من المعاصي، وتنهاه عن الفحشاء والمنكر، وتكون سببًا لتكفير سيئاته؛ فقد روى الإمام أحمد في مسنده عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الصلاةُ المكتوبةُ إلى الصلاة التي بعدها، كفارةٌ لما بينهما).

    وروى البخاري ومسلم في صحيحيهما عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه أيضًا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أرأيتم لو أن نهرًا بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمسَ مرات، هل يبقى من درنه شيء؟) قالوا: لا يبقى من درنه شيء، قال: (فذلك مَثَلُ الصلوات الخمس، يمحو الله بِهِنَّ الخطايا) والدَّرَنُ: الوسَخ، والمراد هنا: الدرن المعنوي وهو الذنوب.

    وعن عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أتمَّ الوُضوء كما أمره الله تعالى، فالصلوات المكتوبات كفارات لما بينهن) رواه مسلم.

    ولو ذهبنا نتتبعُ الأحاديثَ التي فيها فضل الصلاة ومنزلتها من دين الإسلام؛ لطال بنا المقام، وفيما ذُكر كفاية وغنية لأولي الألباب.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2016, 02:00 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)


    مواقيت الصلاة
    الصلوات المفروضةُ خمسٌ في اليوم والليلة، ولكل صلاة منها وقتٌ معينٌ حدده الشرع، وهذا الوقت له بداية لا تصحّ الصلاة إذا قدمت عليه، وله نهاية يَحْرُم تأخيرُها عنه، قال الله تعالى: {إن الصلاة كانت على المؤمنين كتابًا موقوتًا} [النساء:103]، أي: مفروضًا في أوقات محددة.

    ووَقْتُ كلِّ صلاةٍ من هذه الصلوات المفروضة يتناسب مع أحوال العباد وظروف حياتهم ومعيشتهم, فقد اختارها الله تعالى بحيث يؤديها العباد في هذه الأوقات دون أن تحبِسهم عن أعمالهم الأخرى.

    فضيلة أداء الصلوات الخمس في أوقاتهن

    من رحمة الله تعالى أن جعلَ المحافظة على هذه الصلوات الخمس في أوقاتها سببًا لتكفير الخطايا التي يصيبها العباد; فقد شبهها النبي صلى الله عليه وسلم بالنهر الجاري الذي يغتسل منه الإنسان خمس مرات في اليوم والليلة، فلا يبقى من أوساخ بدنه شيء!

    روى أبو هريرة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (أرأيتم لو أن نهرًا بباب أحدكم يغتسل منه كل يوم خمسَ مرات، هل يبقى من درنه شيء؟) قالوا: لا يبقى من درنه شيء، قال: (فذلك مَثَلُ الصلوات الخمس، يمحو الله بِهِنَّ الخطايا) رواه البخاري ومسلم في "صحيحيهما"، و(الدَّرَنُ) هو: الوسَخ، والمراد هنا الدرن المعنوي وهو الذنوب.

    وعن عثمان بن عفان رضي الله تعالى عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أتمَّ الوُضوء كما أمره الله تعالى، فالصلوات المكتوبات كفارات لما بينهن) رواه مسلم.

    والصلاة تجب بدخول وقتها; لقول الله تعالى: {أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ} [الإسراء:78].

    فضل المبادرة إلى أداء الصلوات في أول وقتها

    أجمع العلماء على فضيلة الإتيان بالصلاة في أول وقتها لهذه الآية, ولقوله تعالى: {فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ} [البقرة:148]، وقوله سبحانه: {وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ} [آل عمران:133]، وقد قال الله تعالى: {وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ * أُولَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ} [الواقعة:10-11].

    وعن عبد الله بن مسعود رضي الله تعالى عنه، قال: سألت النبي صلى الله عليه وسلم: أيُّ العمل أحبُّ إلى الله؟ قال: (الصلاة على وقتها) [أي: في أول وقتها]، قال: ثم أيٌّ؟ قال: (ثم بِرُّ الوالدين)، قال: ثم أيٌّ؟ قال: (الجهاد في سبيل الله) رواه البخاري ومسلم.

    وقال سبحانه وتعالى: {حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ} [البقرة:238]، ومِن المحافظة عليها الإتيانُ بها أول وقتها.

    مواقيت الصلوات الخمس

    بيَّن رسول الله صلى الله عليه وسلم مواقيت الصلوات للمسلمين بالقول والفعل، وثبت في الأحاديث الصحيحة أن جبريل عليه السلام جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن فُرضت الصلوات الخمس يُعَرِّفه وقت أداء كل منها ابتداءً وانتهاءً.

    فقد روى الإمام مسلم في صحيحه عن أبي موسى الأشعري رضي الله تعالى عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه أتاه سائلٌ يسأله عن مواقيتِ الصلاة، فَلَم يَرُدَّ عليه شيئًا، [وفي رواية أخرى عند مسلم أيضًا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له: (اشهد معنا الصلاة)]، قال: فأقام الفجرَ حين انشقَّ الفجرُ -طلع ضوؤه- والناس لا يكاد يعرف بعضُهم بعضًا. ثم أمره فأقام بالظهر حين زالتِ الشمسُ -مالَت عن وسْط السماء- والقائل يقول قد انتصف النهار، وهو كان أعلم منهم.ثم أمره فأقام بالعصر والشمس مرتفعة.ثم أمره فأقام بالمغرب حين وقعت الشمسُ. ثم أمره فأقام العشاء حين غاب الشَّفَقُ -الشفق: هو الحمرة التي تظهر بعد غروب الشمس- ثم أخَّرَ الفجرَ من الغد حتى انصرف منها والقائل يقول: قد طلعت الشمس أو كادت. ثم أخر الظهر حتى كان قريبًا من وقت العصر بالأمس.ثم أخر العصر حتى انصرف منها والقائل يقول قد احمرَّت الشمس. ثم أخر المغرب حتى كان عند سقوط الشفق -أي: عند غيابه- ثم أخر العشاء حتى كان ثلث الليل الأول. ثم أصبح، فدعا السائلَ، فقال: (الوقتُ بين هذين).

    وهناك أحاديث أخرى غير هذا الحديث الجامع، بيَّن فيها النبيُّ صلى الله عليه وسلم بعضَ ما أُجمل فيه، أو زادَ عليه، كما سيأتي في تفصيل وقت كل صلاة.

    وقت صلاة الفجر (وهي صلاة الصبح)

    يدخل وقت الفجر بطلوع الفجر الصادق، ويمتد إلى طلوع الشمس، والمقصود: طلوعُ بعضِها؛ وذلك لما رواه الإمام مسلم في "صحيحه" من حديث عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله تعالى عنهما أن رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قال: (وقت صلاة الصبح من طلوع الفجر ما لم تطلع الشمس).

    و(الفجر الصادق) -ويُقالُ له أيضًا: الفجر الثاني-: هو الذي ينتشر ضوؤه مُعترِضًا بنواحي السماء جهة المشرق.

    والفجر الصادق غير الفجر الكاذب -ويقال له أيضًا: الفجر الأول- وهو الذي يطلع مستطيلاً كذَنَب السِّرْحان -أي: الذئب- ثم يذهب وتعْقُبُه ظلمة، ثم يطلع الفجر الصادق.

    وقت صلاة الظهر

    يدخل وقت الظهر بميل الشمس عن وَسْط السماء إلى جهة المغرب، وهو ما يُطلق عليه الزَّوالُ، ويُعرفُ ذلك بحدوث الظِّل من عدمه، أو بزيادته بعد تناهي قِصَره.

    وذلك أن الشمس إذا طلعت حصل لكلِ شاخصٍ ظلٌ طويل في جهة المغرب، ثم يَنقُص بارتفاعه شيئًا فشيئًا إلى أن تنتهي إلى وسْط السماء، وهي حالة الاستواء، فينعدم الظل حينئذ بالكلية في بعض البلاد، ويبقى بعضُه في غالبها، ثم تميل الشمس إلى جهة المغرب، فيحدُثُ الظلُّ من جهة المشرق، إن لم يكن قد بقي بعضه عند الاستواء، ويزداد إن كان قد بقي بعضه، ويُسِمُّونه ظلَّ الزوال.

    وذلك المَيلُ المتحققُ بحدوث الظِّلِّ أو زيادته هو الزوال الذي به يدخل وقت الظهر.

    ويمتد وقت الظهر إلى أن يصير طولُ ظلِّ كل شيءٍ مثله، علاوة على ظل الزوال الذي كان علامة على أول وقت الظهر.

    روى الإمام مسلم في صحيحه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: (وقتُ الظهر إذا زالت الشمسُ وكان ظلُّ الرجل كطوله، ما لم يحضُر العصرُ).

    ويُستحب تعجيل صلاة الظهر في أول الوقت، إلا في شدة الحرِّ في مكان يتعرَّض فيه المصلِّي لأشعة الشمس المباشرة، فيستحب تأخيرها إلى أن ينكسِر الحرُّ، ليتجنب ضرر الشمس، وليجتمع عليه قلبه وخشوعه في الصلاة؛ فعن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إذا اشتد الحر فأبرِدوا بالصلاة، فإن شدة الحر من فَيْحِ جَهنم) رواه البخاري ومسلم. و(الإبرادُ) هو الدخولُ في البَرْدِ، أي: أخِّروا صلاةَ الظهر إلى حين يبرُد النهارُ، وتنكسِر شدةُ الحر، ومعنى قوله صلى الله عليه وسلم: (فإن شدة الحر من فَيْحِ جَهنم): أي أن شدة حر الشمس في الصيف كشدة حر جهنم، أي فيه مشقةٌ مثلُه، فاحذروها.

    وقت صلاة العصر

    يبدأ وقت العصر بنهاية وقت الظهر، ويستمر حتى تمام غروب الشمس، فلا يوجد فاصلٌ بين نهاية وقت الظهر وبداية وقت العصر.

    ودلَّ على نهاية وقت العصر قول النبيِّ صلى الله عليه وسلم: (من أدرك ركعةً من العصر قبل أن تغربَ الشمسُ، فقد أدرك العصرَ)، رواه البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة رضي الله تعالى عنه.

    والمختار عند أهل العلم ألا يؤخرها المصلي عن مصير ظلِّ الشيء مِثلَيه، علاوةً على ظل الزوال؛ لما ثبت في الحديث أن جبريل أمَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر وقت العصر، ثم صلى العصر حين كان ظلُّ كلِّ شيء مِثْلَيه. رواه الترمذي؛ ولقول صلى الله عليه وسلم: (ووقت العصر ما لم تَصْفَرَّ الشمسُ) رواه مسلم، وهذا محمول على الوقت المختار.

    وقت صلاة المغرب:

    يبدأ وقت صلاة المغرب بغروب الشمس وتكامل غيابها، ويمتد وقتها حتى يغيب الشَّفَقُ الأحمر، ولا يبقى له أثر في جهة الغرب.


    و(الشفق الأحمر): هو بقايا من آثار ضوء الشمس، يظهر في الأفق الشرقي عند وقت الغروب، ثم يمتد الظلام نحو الغروب شيئًا فشيئًا.

    فإذا أطبق الظلام، وزال أثرُ الشفق الأحمر، فذلك يعني انتهاء وقت المغرب ودخول وقت العشاء.

    دَلَّ على آخر وقت صلاة المغرب قولُ النبي صلى الله عليه وسلم في حديث المواقيت السابق: (ثم أخَّر المغرب حتى كان عند سقوط الشفق) -أي: عند غيابه- بالإضافة إلى قوله صلى الله عليه وسلم: (ووقت صلاة المغرب ما لم يغب الشفق) رواه مسلم.

    حُكم تسمية صلاة المغرب بصلاة العشاء

    إنما سُمِّيَت صلاة المغرب بذلك لفعلها عقب الغروب. ويُكره تسمية المغرب عِشاءً؛ لحديث عبد الله بن مُغَفَّلٍ رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (لا تَغْلِبَنَّكُم الأعرابُ على اسم صلاتكم المغرب) رواه البخاري. والأعراب: هم سُكان البادية.

    وقت صلاة العشاء

    يدخل وقت صلاة العشاء بانتهاء وقت المغرب، وهو من عَقِبِ تمام مغيب الشفق الأحمر، فلا يوجد فاصلٌ بين نهاية وقت المغرب وبداية وقت العشاء.ويمتدُّ وقتُ صلاة العشاء إلى طلوع الفجر الصادق.والمختارُ ألا تُؤخرَ صلاتها عن ثلث الليل الأول.

    وقد دلَّ على وقت العشاء ابتداءً واختيارًا: ما جاء في حديث أبي موسى الأشعري السابق في بيان المواقيت.

    ودلَّ على أن انتهاء وقت العشاء بدخول وقت الصبح، وهو طلوع الفجر الصادق، ما رواه الإمام مسلم في "صحيحه" عن أبي قتادة رضي الله تعالى عنه، أنه صلى الله عليه وسلم قال: (أما إنه ليس في النوم تفريط، إنما التفريط على من لم يصل الصلاة حتى يجيء وقت الصلاة الأخرى).

    ففي هذا الحديث دليل على أن وقت الصلاة لا يخرج إلا بدخول وقت الصلاة التي تليها، وخرجت صلاة الصبح من هذا العموم.

    وتأخير صلاة العشاء إلى آخر الوقت المختار، وهو ثُلُثُ الليل، أفضلُ إن سهُلَ، فإن شَقَّ على المأمومين، فالمستحبُّ تعجيلُها في أول وقتها دفعًا للمشقة.

    حكم تسمية صلاة العشاء صلاةَ العَتَمَة

    يُكره أن تُسمَّى صلاةُ العشاء صلاةَ العتمة؛ لما روي عن عبد الله بن عمرَ رضي الله تعالى عنهما، أنه قال: سمعت رسولَ الله صلى الله عليه وسلم يقول: (لا تَغْلِبَنَّكُمُ الأعرابُ على اسم صلاتكم، ألا إنها العشاء، وهم يعتِمون بالإبل) رواه مسلم. ومعنى (وهم يعتمون بالإبل): أي: يدخلون بسبب الإبل وحَلْبها في العَتَمَة، وهي ظلمة الليل.

    حُكم النوم قبل صلاة العشاء

    يُكره النومُ قبل صلاة العشاء بعد دخول وقتها؛ لخوف استمرار النائم في النوم حتى يخرج الوقت، فقد روى أبو برْزة رضي الله تعالى عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم (كان يكره النومَ قبل العشاء، والحديثَ بعدها) رواه البخاري. وهذه الكراهة تَعُمُّ أيضًا سائرَ الصلوات؛ لوجود المعنى نفسه. وإنما يُكره النوم لمن ظنَّ أنه سوف يستيقظ في الوقت، ويدرك الصلاة قبل خروج وقتها، وإلا حَرُم عليه النومُ، ولو تيقَّظ في الوقت.

    ويُستثنى من ذلك الذي غلبه النوم، فلا إثم عليه، ولا يُكره له ذلك؛ لعذره.

    حُكم السهرُ بعد صلاة العشاء

    يُكره الحديث والسهرُ والمسامرةُ بعد صلاة العشاء للحديث السابق، ولكن يُشرَعُ السهر بعدها إذا كان السهرُ لخيرٍ؛ كتعلُّمِ العلمِ ومذاكرته، وكذلك السَّفر، ومسامرة الضيف والزوجة، وملاطفة الأهل ومحادثتهم؛ لما رواه الحاكم في "المستدرك"، وصححه، عن عِمران بن حُصَين رضي الله تعالى عنه، قال: (كان النبيُّ صلى الله عليه وسلم يُحدِّثنا عامَّة ليلِه عن بني إسرائيل لا يقوم إلا لعظيم صلاة). وعن عائشة رضي الله عنها قالت: السَّمر لثلاثة: لعروس، أو مسافر، أو متهجد بالليل). رواه أبو يعلى. قال الهيثمي: رجاله رجال الصحيح.

    حُكم تعمُّد تأخير الصلوات إلى آخر أوقاتها

    ينبغي ألا يتعمدَ المسلمُ الحريص على رضوان الله تعالى والجنة تأخيرَ الصلاة إلى آخر وقاتها، بحجة اتساع وقتها؛ إذ ربما تسبب تأخيرها في إخراجها عن وقتها، بل ربما أدى هذا إلى التهاونِ في تركها.

    وإنما يُسنُّ تعجيل الصلوات في أول الوقت؛ لأن ذلك هو أحبُّ الأعمال إلى الله كما مرَّ في حديث ابن مسعود رضي الله تعالى عنه في "الصحيحين".

    كيفيةُ معرفة أوقات الصلاة المكتوبة

    تُعرفُ أوقاتُ الصلوات المكتوبة بمراقبة الشمس، كما مرَّ، وأعلم الناس بمواقيت الصلوات هم المؤذِّنون، والناس يعرفون دخول وقت الصلاة منهم؛ لأنهم مؤتمنون عليه، فعن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (الإمام ضامن، والمؤذن مؤتمن، اللهم أرشد الأئمة، واغفر للمؤذنين) رواه أبو داود والترمذي.

    واليوم وقد تيسَّرت الأمور، ودُوِّنت مواقيتُ الصلاة في التقاويم وغيرها، وطُبعت وانتشرت، وانتشرت الساعات الإلكترونية الدقيقة، وشاعت في المساجد والبيوت، وظهرت برامج على الحاسب الآلي لتحديد مواقيت الصلاة بدقة متناهية.

    ومَن تيقَّن أنه أوقع الصلاةَ أو بعضَها (ولو تكبيرة الإحرام) قَبلَ الوقت، وعلم بذلك في الوقت، وجَب عليه إعادتُها. وإن علِم بذلك بعد انتهاء الوقت، وجب عليه قضاؤها؛ لأن جزءاً منها وقع خارج وقتها، فكان فعلها ناقصاً، ومن المعلوم أن دخول الوقت شرط لصحة الصلاة، فلا بد لصحتها من أن تؤدى كلها في وقتها المشروع.
    اسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2016, 04:00 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    قالت الداعية رقية المحارب في محاضرة لها في مكة ....
    • قاعدة مهمة في الأذكار...
    افهمها .. واحفظها .. واعمل بها

    وسترى الخير بإذن الله... وفرق كبير جداً أن يقول الله ( اذكروا الله ) وبين
    ( اذكروا الله ذكراً كثيراً) كلمة كثيراً .. هي المحور الأساس في المنفعة من الأذكار والدليل هو قول رسول الله صلى الله عليه وسلم حينما أوصانا بالصلاة عليه يوم الجمعه لم يقل ( صلوا علي) بل قال ( فأكثروا فيه من الصلاة علي)

    بعد التأمل والاستقراء ..
    وجدت أن الأذكار التي يُوصى بالإكثار منها ..
    كما في الكتاب والسنه هي ستة أذكار .. وتُعتبر رأس الحربة وسلاحك الفتاك في معركتك الطويلة مع الهموم والأحزان والأوجاع والأمراض والذنوب ..!!

    1- الذكر الأول( الصلاة على رسول الله )
    التزم به طوال اليوم ستجد أنك في نهاية اليوم كنت ( مُكثراً )

    2- الذكر الثاني (كثرة الاستغفار)
    إذا ألهمك الله وأعانك في وقت فراغك أن تقول ( أستغفر الله ) غالباً ستصل إلى 2000 مرة أو أكثر...

    3- الذكر الثالث ( ياذا الجلال والإكرام ) والإكثار من هذا الذكر يكاد يكون من السنن المهجورة مع أن رسول الله أوصانا به.... قال رسول الله ( ألظّوا بـ يا ذا الجلال والإكرام ) وألظّوا معناها .. أكثروا .. وألزموا ..
    وخصّ رسول الله هٓذين الإسمين لأن فيها سر عظيم ياذا الجلال معناها: ياذا الجمال والكمال والعظمة
    والإكرام يعني: ياذا العطاء والجود .. ولو تغوص في معناها لوجدت أنك تُثنِي وتطلب!!
    تخيل أنك في اليوم تقول لله مئات المرات .. ياذا الجلال .. أكيد سيفرح الله بك... وتقول مئات المرات ( والإكرام ) فالله يعلم حاجتك وسيُعطيك.!

    4- الذكر الرابع ( لا حول ولا قوة إلا بالله ) وهذه الكلمه أوصى بها رسول الله كثير من الصحابة وقال عنها كنز من كنوز الجنة لو أنك حافظت على الإكثار من لا حول ولا قوة إلا بالله لرأيت من تدبير الله عجباً ولُطفاً وفضلاً من الله ونعمة.

    5- الذكر الخامس هو دعاء نبي الله يونس (لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين) هذا الذكر قاهر الأحزان وجالب الأفراح.

    6- الذكر السادس ( سبحان الله ، الحمدلله ، لااله الاالله ،الله اكبر )

    •خذها قاعدة:

    العبرة والمنفعة والثمرة في الأذكار والأدعية والرقية تكون في الإلحاح والإكثار والتكرار والتدبر.. على قدر إكثارك من ذكر الله تنال محبة الله ..وعلى قدر إلحاحك في الدعاء تستنزل الإجابة .
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-01-2016, 10:57 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    يعتبر الأطفال أكثر عرضة لحوادث الطرق، وكذلك الإصابات المنزلية العديدة، وقد تبين من إحصاءات لوزارة الصحة المصرية أن وفيات الأطفال أقل من 15 سنة وإصاباتهم عددها 1472 حالة، بزيادة أكثر من مائة طفل بالمقارنة بالعام الماضى، هذا بالإضافة إلى أعداد كبيرة من الإصابات المنزلية ضحايا الإهمال.

    ويؤكد الخبراء أن الطفل أقل من ثلاث سنوات لا يعى، ولا يستطيع أن يحمى نفسه من الأضرار، ويكون غير قادر على التمييز بين الأشياء التى قد تضره، ومن سن 4:6 سنوات يكون قادرًا على استيعاب توعية الأم له، وعندما يبلغ ثمانى سنوات سيتذكر هذه التعليمات وينفذها، ويصبح قادرًا - إلى حد ما - على تجنب الحوادث، ولذلك تعتبر الأم هى المسئولة الأولى عن سلامة أولادها.

    ويمكن للأم الواعية حماية أطفالها من العديد من الأخطار والإصابات، مثل: إصابات الحروق، وشرب المواد الكاوية، والجروح الغائرة، والكسور، والكدمات والغرق، وغيرها من الأضرار البالغة الخطورة.

    لتجنب حوادث الطرق
    ويجب على الأم مراعاة بعض الإرشادات لحماية طفلها كما يلى:

    - يجب ألا تترك الأم الطفل فى الشارع ليلعب مطلقًا، حتى لو كان يصحبه أحد إخوته، مع تعويد الطفل السير على الرصيف، وعدم العبور وحده، أو ملاحظة السيارات جيدًا إذا كان أكبر سنًا، وكذلك الحذر من الدراجات والدواب.

    - وعند الذهاب للتسوق أو النزهة يجب مراقبة الطفل جيدًا، وتلقينه اسمه وعنوانه، ورقم تليفونه، وعدم السماح له بالتحدث مع الغرباء وحده، أو الذهاب مع أغراب.

    - عند قيادة السيارة أو ركوب المواصلات العامة لابد من التأكد من غلق أبواب السيارة، وعدم ترك الطفل وحده عند نافذة السيارة، أو الأبواب سهلة الفتح، ولا يسمح له مطلقًا بالجلوس أمام عجلة القيادة، ويراعى السائق أن يسير ببطء عند وجود أطفال بالسيارة.

    فى المنزل
    ولحماية الطفل فى المنزل يراعى ما يلى:
    - عدم ترك النوافذ وأبواب الشرفات مفتوحة عندما يكون الطفل وحده فى الحجرة، وكذلك عدم ترك الكرسى أو منضدة بالقرب من النافذة، ويراعى التأكد من إغلاق باب الشقة لتفادى سقوطه على السلالم، ومنع الطفل من اللعب على السلم.

    - عدم ترك أى آلة حادة، مثل المقص والسكين والمفك، فى مكان قريب من الطفل، والتأكد من أن الأسلاك الكهربائية ومخارج الكهرباء مؤمَّنة، وعدم ترك مفرش مدلى عليه أشياء ثقيلة حتى لا يجذبه الصغير، وتسقط الأشياء على رأسه، والحرص من الأكياس البلاستيك التى قد يضعها الطفل على رأسه، وقد تسبب له إعاقة التنفس والاختناق.

    - التأكد من سلامة أركان الحجرة التى يلعب أو ينام بها الطفل، فلا يكون الأثاث ذا حافة حادة، مع عدم ترك باب دولاب أو درج مفتوح يغلقه الطفل على نفسه أو أصبعه، ويراعى أن يلعب الصغير على أرض مغطاة بالبُسط ، أو فوق وسادة كبيرة.

    - الحمام من الأماكن الخطيرة بالنسبة للطفل، فلابد من عدم ترك الطفل وحده، إذا كان حوض الاستحمام مملوءًا بالماء، أو هناك إناء كبير به ماء، وعدم غلى الملابس وتركها فى متناول الطفل.

    ابتلاع جسم غريب
    وإذا حدث وابتلع الطفل دبوسًا أو مسمارًا، أحضرى قطعة صغيرة من الخبز بها قطعة صغيرة من القطن والزبد على هيئة سندوتش، وأطعميها للطفل، إن القطن سيلتف حول الدبوس أو المسمار، ويقلل من خطره على الأمعاء، وأسرعى به بعد ذلك إلى المستشفى.

    أما ماذا سيحدث فى المستشفى فهو ببساطة ملاحظة الطفل والدبوس داخل أمعائه بواسطة صورة متكررة بالأشعة لجهازه الهضمى، لمراقبة الدبوس حتى ينزل بسلام.

    وكذلك بعض الأطفال يتعرض لابتلاع قطع النقود المعدنية حين نعطيها لهم، ونتركها فى أيديهم بلا رقابة فيبلعونها، وعندها لن يشعر الطفل إلا بصعوبة فى البلع، ويزيد لعابه.

    وأما أن يدخل القطعة إلى حنجرته فهنا ستنتابه موجات من السعال الشديد، وفى الحالين كإسعاف أولى يجب دفع الطفل من قدميه ورأسه إلى أسفل، ثم الضرب بلطف على ظهره على أمل نزول القطعة، وهو فى هذا الموضع، مع الضرب المتوالى حتى يطردها من فمه.

    ونود أن نكرر أنه فى حالة فشل هذه المحاولة يجب الإسراع إلى أقرب مستشفى، وهناك سيستطيع طبيب الجراحة - إن شاء الله - استخراجها بوسائله الخاصة.

    وإذا أدخل الطفل أحجارًا صغيرة فى أذنه، فلا تحاولى نهائيًا إخراجها بملقاط أو غيره؛ لأن ذلك سيزيد الأمر سوءًا، بل اذهبى بالطفل إلى أخصائى الأذن، وبذلك ستحل المشكلة.

    المواد الحارقة والسامة
    ومن الأخطار المحدقة بالأطفال فى المنازل تناول الأدوية والكيماويات بطريق الخطأ أو الفضول؛ حيث تتركها الأمهات فى متناول أيدى الصغار، وإذا تناول الطفل دواءً ضارًا فيحسن دفعه للتقيؤ بسرعة قبل نقله إلى المستشفى، بأن نسقيه محلولاً دافئًا من الملح، وإذا كانت المادة التى شربها معدنية - كالرصاص مثلاً - فيحسن أن نعطيه كوبًا من الشاى الثقيل.

    ولتجنب حوادث تناول المواد الحارقة يجب حفظ المواد الكيماوية أو المبيدات الحشرية المنزلية، أو أى إناء يحتوى على مادة كاوية فى مكان مرتفع فى المطبخ، أو أحد الدواليب، وحفظ الأدوية والعقاقير داخل صيدلية خشبية صغيرة تعلق فى مكان مرتفع فى الحمام، وأن ترفع الكريمات والشامبو بعيدًا عن متناول اليد، وترفع علب الكبريت؛ لأن العديد من الأطفال مولعون بإشعال الثقاب، ويجب عدم ترك الموقد مشتعلاً بالقرب من الأطفال دون مراقبتهم.

    وأخيرًا، على كل أم لديها أطفال صغار التفكير فى وسائل لتأمين سلامتهم، ووضع نظام خاص بها يناسب ظروفها وطبيعة منزلها، والاحتفاظ بصيدلية صغيرة للإسعافات الأولية، والاحتفاظ بأرقام تليفونات أطباء لاستدعائهم أو استشارتهم فى حالات الطوارئ.
    نهاد الكيلانى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2016, 05:06 AM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    🌸قصة تحمل بين طياتها عظة وعبرة ..
    للرؤساء و الملوك ..فهل من معتبر ؟!
    قال الراوي :
    ... وأطلت السيدة أم الأمراء (اعتماد) من قصرها الإشبيلي فرأت - عن بعد - نسوةً بدوياتٍ يخضن في الوحل والطين
    فأعجبها منظرهنّ
    وأرادت تجريبه فاستأذنت زوجها ملك إشبيلية الشاعر العاشق (المعتمد ابن عباد) في أن تخرج إلى ظاهر إشبيلية لتتمتع بالخوض في الطين مع بناتها !!
    فمنعته رسوم السلطنة وهيبتها من أن يأذن لها في ذلك
    غير أنه تعود أن لا يرفض لها طلباً
    فمن فرط شغفه بها أصدر مرسوما إلى كل (عطار) بإشبيلية بأن يسوق كل ما لديه من عطر ومسك وأعواد طيب إلى قصر الملك بثمن يسيل له اللعاب
    وقام الخدم بعجن المسك والأعواد بالعطور في باحة القصر الواسعة
    فكانت أشبه بالطين والوحل إلا أن ماءه عطر ذو رائحة نفاذة
    ثم نزلت (اعتماد) مع بناتها يخضنَ في الطين المُعطر ذهاباً وجيئة
    وكان يوماً مشهوداً تسرب خبره من القصر إلى بيوتات الخاصة فالعامة بإشبيلية والأندلس
    وعلم الناس أي مكانة لاعتماد في قلب المعتمد
    قال الراوي :
    ولم يكن هذا السرف ليذهب دون عقوبة إلهية
    فقد جاء (ابن تاشفين) والمرابطون وخلصوا الأندلس من تهديد النصارى القشتاليين ومن (ملوك الطوائف)
    ثم أخذوا المعتمد وزوجته اعتماد وبناتهما إلى الإقامة الجبرية في (أغمات) بالمغرب في ذل وهوان
    ورأى فيه أصناف البؤس والتعاسة
    حتى قيل : (أخبار ابن عباد تذيب الأكباد) !!
    ولم تستسغ "اعتماد" حياة الفاقة ورأت (الطين الحقيقي) !!
    وحصل أن تجادلت مع زوجها الملك الأسير (المعتمد) يوماً وتشاحنا حتى قالت له :
    "منذ عرفتك ما رأيت منك خيراً قط" !!
    فقال لها - بدهشة وألم - : "ولا يوم الطين" ؟!
    فخجلت وسكتت !
    ودخلت عليه بناته - وهو في السجن في قبو قذر ينضح ماء مع برودة شديدة سببت له المرض - في يوم عيد بأسمالٍ بالية رثة وكن يغزلن للناس بأجور زهيدة
    حتى إن إحداهن غزلت لبيت صاحب الشرطة الذي كان في خدمة أبيها وهو في سلطانه
    ولما رآهن أبوهن في أطمار رثة قال هذه الأبيات :
    فيما مضى كنت بالأعياد مســروراً
    فساءك العيد في أغمات مأسورا
    ترى بناتك في الأطـمار جـائـعــة
    يغزلن للناس لا يملـكن قطميرا
    برزن نحوك للتـسليـــم خاشعـــــة
    أبصارهــن حـســيرات مـكاســـيرا
    يطأن في الطين والأقدام حافية
    كأنهـا لم تطـأ مســكـاً وكـافــــورا
    لا خد إلا ويشكو الجدب ظـاهـره
    وليس إلا مع الأنفاس مـمـطــورا
    أفطرت في العيد لا عادت إساءته
    فعــاد فطــرك للأكباد تفطيـــرا
    قد كان دهرك إن تأمره مـمـتـثــلاً
    فـردك الدهـــر منهـــيا ومــأمـــورا
    من بات بعدك في ملـك يسر بــه
    فإنما بات في الأحــلام مغـــرورا
    وبعد حياة صاخبة ماتت اعتماد ..
    ومات المعتمد ..
    ومن عجائب الدهر أنه نودي على جنازته عندما مات : (الصلاة على الغريب) ..
    فسبحان من لا يزول ملكه !!.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-02-2016, 04:18 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    الدعاء بظهر الغيب
    عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم: (مَا مِنْ عَبْدٍ مُسْلِمٍ يَدْعُو لأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْبِ، إِلاَّ قَالَ الْمَلَكُ: وَلَكَ بِمِثْلٍ) رواه مسلم، وفي رواية له عن أبي الدرداء مرفوعاً: (مَنْ دَعَا لأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْبِ، قَالَ الْمَلَكُ الْمُوَكَّلُ بِهِ: آمِينَ، وَلَكَ بِمِثْلٍ).

    يتميز سلوك المسلم عن غيره بأنه يحب الخير لإخوانه المسلمين كما يحبه لنفسه، مصداقاً لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)، وقد عززت شريعتنا الغراء هذا المسلك بفضيلة: (الدعاء بظهر الغيب)، أي الدعاء للغير وهو غائب غير حاضر.

    هذه الصورة الرائعة التي يُشَجِّعنا بها رسول الله صلى الله عليه وسلم على الدعاء للمسلمين، تتضمن وعداً بأن الخير الذي ستدعو به لن يصل إلى المدعو له فقط، وإنما سيناله الداعي كذلك؛ لأن الله الذي أرسل الملَكَ ليقول: "آمِينَ"، أرسله وهو يُريد الإجابة، كما أن الملَكَ يقول بيقين: "وَلَكَ بِمِثْلٍ"، وهذا أمر لا يمكن أن يقطع به الملَكَ بمفرده، إنما أخبره الله سبحانه وتعالى بتحقُّق الإجابة، فصار أداء هذه السُّنَّة الجميلة نافعًا للطرفين: الداعي والمدعو له.

    بل أكَّدت الصحابية الجليلة أم الدرداء رضي الله عنها لزوج ابنتها الدرداء -وهو عبد الله بن صفوان- أن هذه الدعوة مستجابة، فعن عبد الله بن صفوان رضي الله عنه قال: قَدِمْتُ الشَّامَ، فَأَتَيْتُ أَبَا الدَّرْدَاءِ رضي الله عنه فِي مَنْزِلِهِ، فَلَمْ أَجِدْهُ وَوَجَدْتُ أُمَّ الدَّرْدَاءِ رضي الله عنها، فَقَالَتْ: أَتُرِيدُ الْحَجَّ هذا الْعَامَ؟ فَقُلْتُ: نَعَمْ. قَالَتْ: فَادْعُ اللهَ لَنَا بِخَيْرٍ، فَإِنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَقُولُ: (دَعْوَةُ الْمَرْءِ الْمُسْلِمِ لأَخِيهِ بِظَهْرِ الْغَيْبِ مُسْتَجَابَةٌ، عِنْدَ رَأْسِهِ مَلَكٌ مُوَكَّلٌ كُلَّمَا دَعَا لأَخِيهِ بِخَيْرٍ، قَالَ الْمَلَكُ الْمُوَكَّلُ بِهِ: آمِينَ وَلَكَ بِمِثْلٍ) رواه مسلم.

    قال الإمام النووي: "وَكَانَ بَعْض السَّلَف إِذَا أَرَادَ أَنْ يَدْعُو لِنَفْسِهِ يَدْعُو لِأَخِيهِ الْمُسْلِم بِتِلْكَ الدَّعْوَة؛ لِأَنَّهَا تُسْتَجَاب، وَيَحْصُل لَهُ مِثْلهَا".

    وعن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: لما رأيت من رسول الله صلى الله عليه وسلم طيبَ نفسٍ، قلت: يا رسول الله، ادع الله لي، قال: (اللهم اغفر لعائشة ما تقدم من ذنبها وما تأخر، وما أسرت وما أعلنت)، فضحكت عائشة حتى سقط رأسها في حِجْر رسول الله صلى الله عليه وسلم من الضحك، فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أيسرك دعائي؟)، فقلت: وما لي لا يسرني دعاؤك، فقال صلى الله عليه وسلم: (إنه لدعائي لأمتي في كل صلاة) رواه ابن حبان في "صحيحه" وحسنه الألباني.

    فلنطَبِّق هذه السُّنَّة الرائعة، ونراجع سجلَّ إخواننا وأصدقائنا، ولنَدْعُ لكلِّ واحد منهم بما نتوقَّع أنه يحتاجه، وسيستجيب الله عز وجل لدعائنا؛ فيخرج إخواننا من أزماتهم، ويتحقَّق لنا من الخير مثل الذي دعونا به لهم.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-03-2016, 01:32 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)


    أنت حينما تنام .. تتحول إلى شجرة

    هناك زر كهربائي في المخ ينطفئ في لحظة النوم .. فيسود الظلام و تسود الغيبوبة .. و تمر الشخصية بحالة
    غرق و يتحول الإنسان إلى شجرة .. إلى نبات بدائي .. إلى شيء تستمر فيه الحياة على شكل وظائف

    .. دورة الدم تجري .. النفس يتردد .. الخلايا تفرز .. الأمعاء
    تهضم .. كل هذا يتم بطريقة تلقائية و
    الجسد ممدد بلا حراك .. تماماً مثل نبات مغروس في الأرض تجري فيه العصارة و تنمو الخلايا و تتنفس
    من أكسوجين الجو
    .
    إنها لحظة غريبة يسقط فيها الجسد في هوة التعب و العجز .
    و يستحيل عليه التعبير عن روحه و معنوياته الراقية فيأخذ إجازة .. و يعود ملايين السنين إلى الوراء ..
    ليعيش بطريقة بدائية كما كان يعيش النبات .. حياة مريحة لا تكلف جهداً
    ..
    إن سر الموت يكمن في لغز النوم .. لأن النوم هو نصف الطريق إلى الموت , نصف الإنسان الراقي يموت
    أثناء النوم .. شخصيته تموت .. عقله يموت .. و يتحول إلى كائن منحط مثل الإسفنج و الطحلب
    يتنفس و ينمو بلا وعي .. و كأنه فقد الروح .
    إنه يقطع نصف الطريق إلى التراب .. و يعود مليون سنة إلى الخلف ..
    يعود عقله الواعي إلى ينبوعه الباطن . و تعود شخصيته الواعية إلى ينبوعها الطبيعي الذي يعمل في غيبوبة
    كما تعمل العصارة في لحاء الشجر .. و يلتقي الإنسان بخاماته الطبيعية .. بجسده و ترابه و مادته و الجزء
    اللاوعي من وجوده
    ..
    إن الشعراء يقولون أن لحظات النهار سطحية لأن ألوان النهار البراقة تخطف الانتباه .. و لحظات الليل
    عميقة لأن الليل يهتك هذا الستار البراق و يفك أغلال الانتباه فيغوص في أعماق الأشياء ..
    و أنا أقول أن لحظة النعاس هي أعمق اللحظات لأنها تهتك ستاراً آخر و هو ستار الألفة .
    النعاس يمحو الألفة بيني و بين الأشياء فتبدو غريبة مدهشة مما يدعوني أحياناً إلى التساؤل .. و أنا أنظر
    حولي في غرفة نومي بين النوم و اليقظة .. و أهمس : أنا فين ؟

    إني لا أتعرف على سريري .. و لا أتعرف على دولابي .. و تسقط الألفة تماماً بيني و بين غرفتي فتبدو
    غريبة ..
    و هذه اللحظة عميقة .. لأن العقل يخرج فيها من إطار ظروفه و يتحرر من الألفة تماماً بيني و بين غرفتي
    فتبدو غريبة ..
    و هذه اللحظة لحظة عميقة .. لأن العقل يخرج فيها من إطار ظروفه و يتحرر من الألفة و التعود و
    الأحكام العادية و ينظر حوله من جديد .. ليصدر أحكاماً جديدة أكثر تحرراً .. و إلهاماً .
    و الأنبياء كانوا يتلقون إلهامهم في هذه اللحظة .. و كأن الوحي يأتيهم بين النعاس و الغيبوبة
    ..
    و نيوتن اكتشف قانون الجاذبية في هذه اللحظة .. و هو ينظر بعين نعسانة إلى تفاحة تسقط من الشجرة
    .. لقد أحس أن سقوط التفاحة أمر غير مألوف .. و أن التفاحة لا يمكن أن تسقط على الأرض .. و إنما
    الأرض هي التي يجب أن تجذبها ..
    و كل المخترعين و المؤلفين و الشعراء و المفكرين .. تفتقت أذهانهم في هذه اللحظة .. لأنها اللحظة
    الحرجة التي سقط فيها المألوف .. و المعتاد .. و لمعت الحياة بالدهشة .. و برق العقل بأسئلة جديدة تماماً
    .. لم يكن ليلقيها لو كان في كامل يقظته .. و كامل ارتباطه بالأشياء
    ..
    و الفرق بين النبي .. و العبقري .. في تلك اللحظة هي مساحة الرؤيا التي تنكشف لكل واحد .
    النبي يشبه جهاز تلفزيون به مليون صمام .. مساحة الرؤيا فيه شاسعة .. و قدرة استقباله كبيرة .. فهو
    يستطيع أن يستقبل صوراً من المريخ على شاشة بانورامية عريضة لأنه مؤيد بوسائل إلهية
    .
    و العبقري هو جهاز ترانزيستور صغير يكاد يستمع إلى محطة القاهرة بالسعودية .. لأنه يعتمد على
    اجتهاد الخاطر الذي قد يخطئ و قد يصيب ..
    و لكن الاثنين يسبحان جنباً إلى جنب في بحر الحقائق

    و النوم في حقيقته يقظة عميقة .. تتيقظ فيه الوظائف
    الأصلية .. فتنتظم دورة الدم .. و ينتظم التنفس .. و ينتظم الهضم .. و الإمتصاص و الإفراز و يتوقف الهدم .. و يبدأ النمو و البناء و يقل الإحتراق الذي يحدث في النهار

    و تتيقظ رغبات أكثر أصالة من رغبات النهار .. الغرائز كلها تتيقظ و تعمل .. و تنشر نشاطها في الأحلام .. و تفضح نزواتها على مسرح رمزي مبهم لا يستطيع فك رموزه و طلاسمه إلا صاحبه

    و يدخل النوم بعد هذا في مرحلة أعمق .. هي النوم الثقيل .. و هي مرحلة تخلو من الإحساس تماماً.. و تخلو من الأحلام أيضاً.. مرحلة من الظلام .. و العدم .. و هوّة بعيدة الغور .. و مساحة مشطوبة من الحياة .. ليس فيها وعي و لا زمن .. و لا مكان .. العشر ساعات تمر فيها كلمح الطرف بين غمضة العين و انتباهتها .. بدون إحساس بالمدة .. و كأن خيط العمر انقطع فجأة .. كما يحدث حينما نقطع أشرطة التسجيل ثم
    نوصلها من جديد ليستمر سياق الكلام كما نريد ..

    السياق الزمني في النوم غريب
    إنه زمن آخر غير زمن الساعة .. فالحلم قد يحتوي على أحداث سنة كاملة بتفاصيلها من حب إلى زواج إلى طلاق إلى جريمة و مع هذا لا يستغرق بحساب الساعة أكثر من ثانية ..

    و العكس يحدث أحياناً فتمر على النائم عشر ساعات و في ظنه أن عقرب الساعة لم يتحرك إلا دقائق معدودة ..

    الزمن يتخلص من قيود الساعة أثناء النوم .. و يخضع لتقدير آخر هو تقدير المخيلة التي توسع و تضيق فيه على حسب ازدحامها بالحوادث و الرغبات .. إنه من صناعة النائم و خلقه .. فهو ذاتي صرف ..

    النائم كالفنان الذي يؤلف قصة .. يخلق زمن القصة كما يريد .. و يعيش في قمقم خرافي من أوهامه .. يتمطى فيه و يصرخ بالرغبة التي يحبها .. في حرية مطلقة تصل إلى حد العبث ..

    ومعظم أحلامنا عبث في عبث .. و أمنيات مستحيلة .. و لكننا نعيشها كما نريدها ونحن نائمون ..

    و النوم أرخص أنواع الحياة من حيث الكلفة .. فمقدار السكر و الأكسجين الذي يحتاجه النائم ليستمر في الحياة أقل بكثير من المقدار الذي يحتاجه في اليقظة .

    و الإنسان الذي يعيش مائة سنة بين نوم و يقظة يستطيع أن يعيش ثلاثمائة سنة إذا عمل على حسابه أن ينامها كلها ..

    و مادة النوم رخيصة .. لأن الإنسان يقترب فيه من التراب .. ويعود إلى الآلية الكيميائية المتأصلة في خلاياه من بداية الحياة ...

    ..

    د. مصطفى محمود
    كتاب : لغز الموت
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2016, 01:39 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: قصة في قمة الروعة
    جاء صبي يسأل النبي موسى ان يغنيه الله ...

    فسأله موسى هل تريد ان يغنيك الله فى اول 30 عام من عمرك أم فى الـ 30 عام الاخيرة ؟
    فإحتار الصبي و أخذ يفكر و يفاضل بين الاختيارين ثم استقر اختياره على ان يكون الغنى فى اول 30 عام من عمره و كان سبب اختياره انه أراد أن يسعد بالمال فى شبابه .. كما أنه لايضمن ان يعيش الى الـ 60 من العمر و لكنه نسي ما تحمله الشيخوخه من ضعف وهزال ومرض

    و دعا موسى ربه فاستجاب على ان يغنيه فى اول 30 عام من عمره
    واغتنى الصبي واصبح فاحش الثراء ..
    و صب الله عليه من الرزق الوفير و صار الصبى رجلا .. و كان يفتح ابواب الرزق لغيره من الناس .. فكان يساعد الناس
    ليس فقط بالمال .. بل كان يساعدهم فى انشاء تجارتهم ..و صناعاتهم ..و زراعاتهم .. و يزوج الغير قادرين و يعطى الايتام و المحتاجين .. و تمر الـ30 عاما الأولى و تبدأ الـ 30 عاما الأخيرة ..
    و ينتظر موسى الاحداث.!!؟؟
    و تمر الأعوام .. و الحال هو الحال !!
    و لم تتغير أحوال الرجل .. بل إزداد غنى على غناه فاتجه موسى الى الله يسأله بأن الاعوام الـ 30 الأولى قد إنقضت فأجاب الله : وجدت عبدى يفتح ابواب رزقى لعبادى ... فأستحيت أن أقفل باب رزقى اليه

    لا اله إلا الله .. ما أعطفه .. ما أرحمه .. سبحانه

    الصدقة تدفع البلاء وتجلب الرزق والراحة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2016, 01:40 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: وافوض امري الى الله

    قام الشيخ مشاري الخراز بحمله في تويتر وظهرت بعض النتائج المذهلة التي حصلت (((لمن فوض امره الى الله قبل ساعة من تطبيق خطوات التوكل على الله:))

    وهذه بعض النتائج :
    نويت العمرة ولم أجد محرما يذهب معي فنمت وانا مفوضة أمري لله فصحوت على سؤال والدي أتريدين الذهاب اليوم للعمرة؟ وتيسرت بفضل الله

    من يومين فوضت لله أمر يتعلق بترقيتي في وظيفة جديدة عرضت علي. وسبحان الله قبل لحظات تم إعلامي بخبر الترقية اشكرك يا رب

    كل يووم احس بهم وضييق بسبب امر يضايقني واليوم سبحان الله بعد ما فوضت الامر لله ما فكرت بالموضوع

    شيخنا للأمانة للتو دخلت اقرأ عن الموضوع فـوالله يا شيخ فور انتهائي من تفويض امري لخالقي اتاني اتصال انتظرته لأسابيعا

    يا شيخ اقسم لك أني فوضت أمري لله في أمر كنت أظنه لن يتحقق ولكنه تحقق الان بعد دقائق من الحملة سبحان ربي ما أعظمه

    ما هي خطوات التوكل على الله
    التي ذكرها الشيخ مشاري الخراز:

    الخطوة1:
    ضع في ذهنك الآن شيئا معينا تحبه وترغب في أن يتحقق لك أو شيئا لا تحبه وتريد التخلص منه

    خطوة2:
    نريدك الآن أن تتخذ قرارا جديدا هو أن تفوض مهمة إنجاز هذا الشيء إلى الله أي: أنك قد أوكلت الله وحده بتحقيق رغبتك

    المرحلة؟:
    هي"بذل الأسباب" ومعناها أن تفعل كل ما بوسعك للحصول على هذا الشيء الذي توكلت على الله لأجله إلى أن يحصل لك

    ملحوظة مهمة :
    لو توكلت بحق ولم يتحقق ما تتمناه فالأفضل ألا يتحقق لأن أحيانا يتمنى الإنسان الشيء وفيه هلاكه فيكون ظاهره الخير وهو في علم الله شر

    شيخ مشاري الخراز:
    كيف يكون التوكل في الأمور التي لا نملك شيء من أسبابها؟
    كالشفاء من عقم مثلاً أوالزواج للفتاه أو والد ظالم؟
    الجواب:
    بل توجد لها أسباب كثيرة سأذكرلك ثلاثة
    1-المداومة على الاستغفار
    2-الدعاء وقت الإجابة
    3-الصلاة في الرخاء

    فوضوا أموركم لبارئها

    كل اللي شايلين هم : -
    امتحانات،
    بحوث ،
    تقارير ،
    دين ،
    زواج ،
    عمل ،
    مرض ،
    مشاكل ۉ ۉ ... الخ .. !

    [ قولوا معي ]

    ( وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد)
    ( حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم ) إن قلتھا (7 مَرَات)
    كفآك الله ما أهمك

    ولا تنسى نشرها إن أمكن
    [ حب لأخيك ما تحب لنفسك ]

    من أجمل مَا قرأت
    فوضت أمري للحي القيوم الذي لا يموت ،،
    : ذكروا أن سليمان عليه السلام كان جالساً على شاطيء بحر , فبصر بنملة تحمل حبة قمح

    تذهب بها نحو البحر , فجعل سليمان عليه السلام ينظر إليها حتى بلغت الماء فإذا بضفدعة

    قد أخرجت رأسها من الماء ففتحت فمها , فدخلت النملة وغاصت الضفدعة في

    البحر ساعة طويلة وسليمان يتفكر في ذلك متعجباً. ثم أنها خرجت من الماء

    وفتحت فمها فخرجت النملة ولم يكن معها الحبة. فدعاها سليمان عليه السلام

    وسألها وشأنها وأين كانت ؟ فقالت : يا نبي الله إن في قعر البحر الذي تراه

    صخرة مجوفة وفي جوفها دودة عمياء وقد خلقها الله تعالى هنالك , فلا تقدرأن

    تخرج منها لطلب معاشها , وقد وكلني الله برزقها فأنا أحمل رزقها وسخرالله

    تعالى هذه الضفدعة لتحملني فلا يضرني الماء في فمها , وتضع فمها على ثقب

    الصخرة وأدخلها , ثم إذا أوصلت رزقها إليها وخرجت من ثقب الصخرة إلى
    فمها فتخرجني من البحر. فقال سليمان عليه السلام : وهل سمعت لها من
    تسبيحة ؟
    قالت نعم ,

    إنها تقول: (يا من لا تنساني في جوف هذه الصخرة تحت هذه اللجة، برزقك، لا تنس عبادك المؤمنين برحمتك).

    إن من لا ينسى دودة عمياء في جوف صخرة صمّاء، تحت مياه ظلماء، كيف ينسى الإنسان؟

    فعلى الإنسان أن لا يتكاسل عن طلب رزقه أو يتذمر من تأخر وصوله فالله الذي خلق الانسان
    أدرى بما هو أصلح لحاله وكفيل بأن يرزقه من عنده سبحانه.
    ( دع رساله مثل هذه تدور بين الناس وخذ أجرها ، لأن الدنيا فانية
    معلومة جعلتني أصلي قيام الليل ولو ركعة واحدة

    يقول الشيخ عمر عبدالكافـي البيوت التي يُصلّى فيها قيام الليل يشّع منها نور يراه أهل السماء ! وكما ننظر إلى السماء ليلاً لنرى نور النجوم تنظر الملائكة إلى الأرض لترى نور البيوت التي تنوّر بصلاة أهلها

    والأعجب من ذلك أن الملائكة إذا اعتادت على رؤية نور بيتك كل يوم ولم تُصل قيام الليل يوماً تسأل عنك لأنها رأت بيتك مُظلماً فيُقال لهم إنك لم تقم لأنك مريض أو مهموم أو غير ذلك فتبدأ الملائكة بالدعاء لك بالشفاء أو تفريج الهم والدعاء لك حسب حاجتك ؛ شوقاً لرؤية نور بيتك المضاء بسبت صلاتك

    وأخيراً إذا أعجبتك كلماتي فلا تقل شكـرًا بل انقلها لغيرك كي يستفيد .

    رحم الله من نقلها عني وجعلها بميزان حسنات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-04-2016, 01:41 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    Quote: ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    1/ ما مضى فات , وما ذهب مات , فلا تفكر فيما مضى , فقد ذهب وانقضى واستغفر الله ان كنت أذنبت واكثر من الحسنات فأن الحسنات يذهبن السيئات ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    2/ اترك المستقبل حتى يأتي , ولا تهتم بالغد لأنك إذا أصلحت يومك صلح غدك وتوكل على الحي الذي لا يموت فمن توكل على الله فهو حسبة ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    3/ عليك بالمشي والرياضة , واجتنب الكسل والخمول , واهجر الفراغ والبطالة فهما مفسدة لحياة الآنسان ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    4/ جدد حياتك , ونوع أساليب معيشتك , وغير من الروتين الذي تعيشه حتى لا تصاب بالملل ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    5/ اهجر المنبهات والإكثار من الشاي والقهوة , واحذر التدخين ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    6/ كرر( لاحول ولا قوةإلا بالله ) فإنها تشرح البال , وتصلح الحال,وتحمل بها الأثقال , وترضي ذي الجلال ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    7/ أكثر من الإستغفار , فمعه الرزق والفرج والذرية والعلم النافع والتيسير وحط الخطايا ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    8/ لا تحزن من البلاء فأن البلاء يقرب بينك وبين الله ويعلمك الدعاء ويذهب عنك الكبر والعجب والفخر ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    9/ لا تجالس البغضاء والثقلاء والحسدة فإنهم حمى الروح , وهم حملة الأحزان ولا تصاحب الا ذو خلق ودين فا المرء على دين خليلة (صديقة ) فا لينظر احدكم من يخالل ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    10/ إياك والذنوب , فإنها مصدر الهموم والأحزان والهم والفقر وهي سبب النكبات وباب المصائب والأزمات وتبعدك عن رحمة رب العالمين ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    11/ لا تكثر من القول القبيح والكلام السيء فسوف تجدة في صحيفة اعمالك يوم القيامة والكلام الذي يقال فيك فإنه يؤذي قائله ولا يؤذيك ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    12/ سب أعدائك لك وشتم حسادك سوف يقتص الله منهم يوم القيامة ويعطيك من حسناتهم حتى ترضى
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    13/ اعلم أن من إغتابك فقد أهدى لك حسناته وحط من سيئاتك وجعلك مشهورا, وهذه نعمة ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    14/ ابسط وجهك للناس تكسب ودهم, وألن لهم الكلام يحبوك , وتواضع لهم يجلوك ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    15/ إبدأ الناس بالسلام وحيهم بالبسمة وأعرهم الإهتمام لتكن محببا إلى قلوبهم قريبا منهم ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    16/ لا تضيع عمرك في التنقل بين التخصصات والوظائف والمهن فإن معنى هذا أنك لم تنجح في شيءولكن ركز على تخصص معين او مهنة تفلح بها واستعن با الله ولا تعجز
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    17/ كن واسع الأفق والتمس الأعذار لمن أساء إليك لتعش في سكينة وهدوء , وإياك ومحاولة الإنتقام ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    18/ لا تفرح أعدائك بغضبك وحزنك فإن هذا ما يريدون , فلا تحقق أمانيهم الغالية في تعكير حياتك ..
    ➰🔗➰🔗➰🔗➰
    19/ اهجر العشق والغرام والحب المحرم فإنه عذاب للروح ومرض القلب وافزع إلى الله وإلى ذكره وطاعته ..
    🔗➰🔗➰🔗➰🔗➰
    20/ أنت الذي تلون حياتك بنظرك إليها, فحياتك من صنع أفكارك , فلا تضع نظارة سوداء على عينيك ..
    🔗➰🔗➰🔗➰🔗➰
    21/ إذا وقعت في أزمة فتذكر كم أزمة مرت بك ونجاك الله منها, حينها تعلم أن من عافاك في الأولى سيعافيك في الثانية ...
    🔗🔗🔗🔗🔗🔗🔗🔗🔗
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 12:44 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    كل الحوادث مبداها من النظر **** ومعظم النار من مستصغر الشرر

    كم نظرة فتكت في قلب صاحبها **** فتك السهام بلا قوس ولا وتر

    والمرء ما دام ذا عين يقلــــــــبها**** في أعين العين موقوف على الخطر
    ----------------------------------
    نواقض الإسلام
    كما جاء في شرح رسالة الإسلام للشيخ ابن تيمية:
    في باب الكفر:
    عقيدة أهل السنة والجماعة لاتكفر إلا في أحوال ثلاثة:
    1/من كفره الله (جنسا)
    كجنس اليهود والنصارى.
    2/من كفره الله( وصفا)
    كالمشركين ومن اتخذ من دون الله ربا.
    3/من كفره الله( عينا)
    كفرعون وهامان وقارون وابي لهب وامية ابن خلف.
    .
    لاتطلقوا حكم الكفر علي عواهنه حتي من يثبت عليه باللفظ وبالفعل أنه فعل مايوجب الكفر فأمره إلي السلطان أما أن يستتاب فيتوب أو يصر علي كفره مقرا به فهنا القصاص واجب حدا الردة بيد الحاكم لا عامة الناس.
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 01:20 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    المواضع المنهي عن الصلاة فيها وما يعارضها
    من الأعطيات الإلهية التي منَّ الله بها على نبيه محمد -صلى الله عليه وسلم- أن الله جعل له ولأمته الأرض كلها مسجداً، يصلون في أي بقعة منها، وجعل ترابَها طاهراً يتطهرون به عند فقد الماء، وهذه أعطيات لم تكن لأحد من الأمم قبل أمة الإسلام، فقد كانت الأمم السابقة لا تصلي إلا في أماكن مخصصة للعبادة.
    روى البخاري في "صحيحه" عن جابر بن عبد الله رضي الله عنه أن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : "أعطيت خمساً لم يعطهن أحد قبلي: نصرت بالرعب مسيرة شهر، وجُعلت لي الأرض مسجداً وطهوراً، فأيما رجل من أمتي أدركته الصلاة فليصل..." الحديث.
    ومقابل هذا الحديث جاء حدثيان ينهيان عن الصلاة في بعض الأماكن؛ الحديث الأول: ورد في "صحيح بن خزيمة" عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، قال: قال رسول الله -صلى الله عليه و سلم: (الأرض كلها مسجد إلا الحمام والمقُبرة). والحديث الثاني: جاء في "صحيح ابن حبان" عن أبي مرثد الغنوي، قال: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: (لا تجلسوا على القبور، ولا تصلوا إليها) قال الشيخ شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم. وظاهر هذين الحديثين يبدو معارضاً لعموم حديث البخاري (أعطيت خمساً) فهل يبقى هذا الحديث على عمومه، أم أن الحديثين المذكورين يخصصانه؟ لنر جواب أهل العلم على هذا السؤال:
    قال الحافظ ابن رجب: "استدل بعمومه بعض الناس على الصلاة في المقابر والأعطان -(العطن) مبرك الإبل، ومربض الغنم عند الماء- والحمام وغير ذلك، مما اختلف في الصلاة فيه. ومن العلماء من منع دلالته على ذلك، وقال: إنما خرج الكلام لبيان أن هذه الأمة خُصَّت عن الأمم بأنهم يصلون في غير المساجد المبنية للصلاة فيها، فيصلون حيث أدركتهم الصلاة من الأرض، في مسجد مبني وغير مبني، فالأرض كلها لهم مسجد ما بني للصلاة فيه وما لم يُبْنَ، وهذا لا يمنع أن ينهى عن الصلاة في أماكن خاصة من الأرض؛ لمعنى يختص بها، غير كونها غير مسجد مبني للصلاة فيه.
    ومن وجوه الجمع التي ذهب إليها بعض شراح الحديث: إبقاء حديث جابر على عمومه، ويحمل النهي في الحديثين الآخرين على الكراهة، أي كراهية الصلاة في الحمَّام والمَقبُرة.
    ومن ذهب مذهب الترجيح والنسخ أخذ بالحديث المشهور، وهو قوله عليه الصلاة والسلام: "جعلت لي الأرض مسجدا وطهورا" وقال هذا ناسخ لغيره؛ لأن هذه هي فضائل له عليه الصلاة والسلام، وذلك مما لا يجوز نسخه، لكن ما دام الجمع ممكناً فلا سبيل إلى القول بالنسخ.
    ولا يخفى أن أعدل الأقوال في توجيه التعارض بين ظواهر هذه الأحاديث هو بناء الخاص على العام، كما قال ابن رشد: حديث الإباحة عام، وحديث النهي خاص، فيجب أن يبنى الخاص على العام، فمن العلماء من استثنى مواضع متعددة، ومنهم من استثنى الحمام والمقبرة وقال: هذا هو الثابت عنه عليه الصلاة والسلام؛ لأنه قد روي أيضاً النهي عنهما مفردين، ومنهم من استثنى المقبرة فقط للحديث المتقدم.
    إسلام ويب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 01:24 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)


    ستيفن كوفي
    (عقلية الوفرة) و (عقلية الندرة)
    (Abundance mentality)
    (Scarcity mentality)
    عقلية الوفرة :
    هي أن تؤمن أن هناك فرصاً تكفي الجميع وخيرًا يكفي الجميع في هذه الدنيا..
    فلست بحاجة أن تخسر أحداً أو تؤذي أحداً حتى تكسب أنت.. فهناك خير يكفي الجميع.
    عقلية الندرة والشح :
    هي أن تؤمن أن الخير والفرص محدودة (اللقمة واحدة إما أن تأكلها أنت أو يأتي احد غيرك يأكلها)؛ ولابد أن يكون هناك واحد خسران.. فالحياة كلها صراع وتنافس.
    والسؤال : أي عقلية يمكن أن تجعلك تعيش بهدوء وطمأنينة وسلام ؟
    (عقلية الوفرة بالتأكيد) فالخير موجود للجميع ..
    الذين يفكرون بعقلية الندرة :
    - يخافون أن ينجح الآخرون.
    - يخافون أن يمدحوا الآخرين.
    - لا يشارك في معلومات ولا معرفة، لأنه يظن أن غيره إذا نجح فهو خاسر.
    - يخاف أن يعلم الناس كيف نجح وكيف تطور؛ يعني يخاف الناس أن تأخذ مكانه ..
    الذين يفكرون بعقلية الوفرة :
    - تجده هادئ مطمئناً.
    - لا تهدده نجاحات الآخرين، بل يطري على نجاحاتهم ويثني عليهم.
    - يشارك الناس تجاربه ومعرفته ومعلوماته.
    وباختصار :
    هناك شخصيات تفكر بعقلية "الوفرة" فترى كل شيئا حولها متعددا وكثيرا، وآخرون أشغلتهم "الندرة" فتجدهم في قلق دائم وتوتر..
    ومن يفكر بعقلية "الوفرة" يرى دائماً أن الفرص كثيرة ومتكررة، أما من يفكر بعقلية "الندرة" فهو يرى أن ضياع الفرصة يعني ضياع مستقبله..
    وغالباً ما يفكر الحاسد بعقلية الندرة، فهو ينظر إلى الفرص التي تأتي للآخرين وكأنها الفرصة الأخيرة، أو أنها سبباً في ضياع فرصته، فيبدأ بالحسد والبغض.. بينما من يفكر بعقلية الوفرة فهو يسأل الله الرزق الوفير والبركة للجميع..
    ومن يفكر بعقلية الندرة يظن أن نجاح الآخر هو تهديد له فتجده يركز على المفقود ويعيش في وحل اليأس والإحباط..
    أما من يفكر بعقلية الوفرة فهو يرى أن الفرص كثيرة وموزعة بالتساوي والعدل بين جميع البشر ويركز على الموجود بالشكر والاستثمار فيظهر له المفقود..
    إن من يفكر بعقلية الوفرة تجد الحياة والعمل معه متعة وطمأنينة فهو يسعى لمنفعة الجميع.. بينما صاحب الندرة تجده يسعى لصالح نفسه وحسب، إنه أناني الطباع بخيل العواطف والعطايا..
    وأحياناً وبلا أن نشعر قد نبدأ التفكير بعقلية الندرة والحل هنا أن نرفع من مستوى روحانياتنا وإيماننا لندرك أن الأرزاق قد وزعت بالعدل، ثم ندعو لأنفسنا وللآخرين بالبركة وننشغل بالعمل لأنفسنا لا بالنظر بما لدى الآخرين، وهاتان العقليتان لا تنطبقان على عالم الأعمال فقط، بل في كل مجالات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 01:29 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    إن الناظر إلى سيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم يجد أن رسول الإنسانية صلى الله عليه وسلم كان يقدر المرأة (الزوجة) ويوليها عناية فائقة...ومحبة لائقة. ولقد ضرب أمثلة رائعة من خلال حياته اليومية .. فتجده أول من يواسيها..يكفكف دموعها ...يقدر مشاعرها...لايهزأ بكلماتها...يسمع شكواها... ويخفف أحزانها ... ولعل الكثير يتفقون معي ان كثيراً من الكتب الأجنبية الحديثة التي تعنى بالحياة الزوجية , تخلو من الأمثلة الحقيقية , ولا تعدو ان تكون شعارات على الورق!! وتعجز أكثر الكتب مبيعاً في هذا الشأن أن تبلغ ما بلغه نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم ، فهاك شيئاً من هذه الدرارى:

    • الشرب والأكل في موضع واحد:
    لحديث عائشة : كنت أشرب فأناوله النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فاه على موضع فيّ, وأتعرق العرق فيضع فاه على موضع فيّ . رواه مسلم

    • الاتكاء على الزوجة:
    لقول عائشة : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتكئ في حجري وأنا حائض. رواه مسلم

    • التنزه مع الزوجة ليلاً:
    كان النبي صلى الله عليه وسلم اذا كان بالليل سار مع عائشة يتحدث . رواه البخارى

    • مساعدتها في أعباء المنزل:
    سئلت عائشة ما كان النبي صلى الله عليه وسلم يصنع في بيته؟ قالت: كان في مهنة أهله . رواه البخارى

    • يهدي لأحبتها:
    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا ذبح شاة يقول : أرسلوا بـها الى أصدقاء خديجة . رواه مسلم.

    • يمتدحها :
    لقوله : ان فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام . رواه مسلم • يسرّ اذا اجتمعت بصو يحباتها:قالت عائشة :كانت تأتيني صواحبي فكن ينقمعن (يتغيبن) من رسول الله صلى الله عليه وسلم فكان يُسربـهن إلى(يرسلهن الى ) . رواه مسلم

    • يعلن حبها :
    قوله صلى الله عليه وسلم عن خديجة "أنى رزقت حُبها ". رواه مسلم • ينظر الى محاسنها: لقوله صلى الله عليه وسلم "لايفرك مؤمن مؤمنة ان كره منها خلقا رضي منها آخر . رواه مسلم

    • اذا رأى امرأة يأت أهله ليرد ما في نفسه:
    لقوله " اذا أبصر أحدكم امرأة فليأت أهله فان ذلك يرد ما في نفسه" رواه مسلم

    • لا ينشر خصوصياتها:
    قال صلى الله عليه وسلم: ان من أشر الناس عند الله منزله يوم القيامة الرجل يفضى الى امرأته وتفضي اليه ثم ينشر سرها . رواه مسلم

    • التطيب في كل حال :
    عن عائشة رضي الله عنها قالت: كأني انظر الى وبيص المسك في مفرق رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو محرم . رواه مسلم

    • يعرف مشاعرها:
    عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لعائشة : أنى لأعلم اذا كنت عنى راضية واذا كنت عنى غضبى ..أما اذا كنت عنى راضية فانك تقولين لا ورب محمد ., واذا كنت عنى غضبى قلت : لا ورب ابراهيم؟؟ رواه مسلم

    • يحتمل صدودها :
    عن عمر بن الخطاب قال : صخبت علىّ امرأتي فراجعتني , فأنكرت ان تراجعني! قالت : ولم تنكر ان أراجعك؟ فوا لله ان أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ليراجعنه, وان أحداهن لتهجره اليوم حتى الليل. رواه البخارى

    • لايضربها:
    قالت عائشة رضي الله عنها : ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم امرأة له قط" رواه النسائي

    • يواسيها عند بكائها:
    كانت صفية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر , وكان ذلك يومها, فأبطت في المسير , فاستقبلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وهى تبكى, وتقول حملتني على بعير بطيء, فجعل رسول الله يمسح بيديه عينيها , ويسكتها,.."رواه النسائي

    • يرفع اللقمة الى فمها:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : انك لن تنفق نفقة الا أجرت عليها حتى اللقمة ترفعها الى في امرأتك" رواه البخارى

    • إحضار متطلباتها :
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم : أطعم اذا طعمت وأكس اذا اكتسيت" رواه الحاكم وصححه الألباني

    • الثقة بها:
    نـهى رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يطرق الرجل أهله ليلاً , ان يخونـهم , أو يلتمس عثراتـهم. رواه مسلم

    • المبالغة في حديث المشاعر:
    للحديث ان رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يرخص في شيء من الكذب الا في ثلاث منها:الرجل يحدث امرأته, والمرأة تحدث زوجها. رواه النسائي

    • العدل مع نساءه :
    من كان له امرأتان يميل لإحداهما على الأخرى , جاء يوم القيامة أحد شقيه مائل" رواه الترمذي وصححه الألباني

    • يتفقد الزوجة في كل حين:
    عن أنس رضي الله عنه قال " كان صلى الله عليه وسلم يدور على نسائه في الساعة الواحدة من الليل والنهار. رواه البخارى

    • لايهجر زوجته أثناء الحيض:
    عن ميمونة رضي الله عنها قالت: يباشر نساءه فوق الإزار وهن حُيّضٌ. رواه البخارى

    • يصطحب زوجته في السفر:
    كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا أراد سفراً أقرع بين نسائه, فآيتهن خرج سهمها خرج بـها. متفق عليه

    • مسابقته لزوجه:
    عن عائشة ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لى : تعالى أسابقك, فسابقته, فسبقته على رجلي " وسابقني بعد ان حملت اللحم وبدنت فسبقني وجعل يضحك وقال هذه بتلك! رواه ابو داود

    • تكنيته لها:
    عن عائشة قالت يارسول الله صلى الله عليه وسلم كل نسائك لها كنية غيري فكناها "أم عبد الله" رواه احمد •

    • يشاركها المناسبات السعيدة :
    قالت عائشة - رضي الله عنها " مررت ورسول الله صلى الله عليه وسلم بقوم من الحبشة يلعبون بالحراب، فوقف رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ينظر إليهم، ووقفت خلفه فكنت إذا أعييت جلست، . أخرجه البخاري
    • لايستخدم الألفاظ الجارحة:
    وقال أنس رضي الله عنه خدمت رسول الله عشر سنوات ، فما قال لي لشئ فعلته ، لمَ فعلته .رواه الدارمى

    • احترام هواياتها وعدم التقليل من شأنها:
    عن عائشة رضي الله عنها -" كنت ألعب بالبنات عند النبي صلى الله عليه وسلم وكان لي صواحب يلعبن معي، فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل ينقمعن منه فيسر بـهن فيلعبن معي " الأدب المفرد

    • إضفاء روح المرح في جو الأسرة:
    عن عائشة رضي الله عنها قالت: زارتنا سودة يومًا فجلس رسول الله بيني وبينها , إحدى رجليه في حجري , والأخرى في حجرها , فعملت لها حريرة فقلت : كلى ! فأبت فقلت : لتأكلي , أو لألطخن وجهك, فأبت فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهها , فرفع رسول الله صلى الله عليه وسلم رجله من حجرها لتستقيد منى , فأخذت من القصعة شيئاً فلطخت به وجهي , ورسول الله صلى الله عليه وسلم يضحك. رواه النسائي

    • لا ينتقصها أثناء المشكلة:
    عن عائشة رضي الله عنها تحكى عن حادثة الأفك قالت: إلا أني قد أنكرت من رسول الله صلى الله عليه وسلم بعض لطفه بي ، كنت إذا اشتكيت رحمني ، ولطف بي ، فلم يفعل ذلك بي في شكواي تلك فأنكرت ذلك منه كان إذا دخل علي وعندي أمي تمرضني قال: كيف تيكم ! لا يزيد على ذلك .رواه البخارى ي

    • يرقيها في حال مرضها :
    عن عائشة رضي الله عنها قالت: كان صلى الله عليه وسلم اذا مرض أحدٌ من أهل بيته نفث عليه بالمعوذات . رواه مسلم

    • يمتدح من يحسن لأهله:
    قال الرسول صلى الله عليه وسلم :خياركم خيارُكم لنسائهم. رواه الترمذي وصححه الألباني

    • يمهلها حتى تتزين له:
    عن جابر قال " كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في سفر , فلما رجعنا ذهبنا لندخل, فقال : " أمهلوا حتى ندخل ليلا اى : عشاء" حتى تمتشط الشعثة , وتستحد المغيبة" رواه النسائي.
    فوزيه الخليوى عضو الجمعية العلمية السعودية للسنة النبوية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 01:45 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    صلة الأرحام
    دعت آيات القرآن الكريم ، وأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم إلى صلة الرحم ، ورغبت فيها أعظم الترغيب ، وكان الترغيب دينياً ودنيوياً ، ولا شك أن المجتمع الذي يحرص أفراده على التواصل والتراحم يكون حصناً منيعاً ، وقلعـة صامدة ، وينشأ عن ذلك أسر متماسكة ، وبناء اجتماعي متين يمد العـالم بالقادة والموجهين والمفكرين والمعلمين والدعـاة والمصلحين الذين يحملون مشاعل الهداية ومصابيـح النور إلى أبناء أمتهم ، وإلى الناس أجمعين ؛ ولأن صلة الرحم من مكارم الأخلاق فإننا سنتناولها بالحديث في هذا المقال.
    ( فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم ( 22 ) أولئك الذين لعنهم الله فأصمهم وأعمى أبصارهم )
    قال على بن الحسين لولده ..
    ( يا بني لا تصحبن قاطع الرحم فإني وجدته ملعونا في كتاب الله في ثلاث مواطن .) 2- قاطع الرحم من الفاسقين الخاسرين ...
    قال تعالى:وما يضل به إلا الفاسقين الذين ينقضون عهد الله من بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به ان يوصل ويفسدون في الارض أولئك هم الخاسرون ). سورة البقرة .
    3- قاطع الرحم تعجل له العقوبة فى الدنيا ولعذاب الآخرة أشد وأبقى .عن أبي بكر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( ما من ذنب أجدر أن يعجل الله لصاحبه بالعقوبة في الدنيا مع من ما يدخر له في الأخرة من البغي وقطيعة الرحم ).رواه أبو داود والترمذي وابن ماجه . 4- لا يرفع له عمل ولا يقبله الله .عن أبي هريره رضي الله عنه قال سمعت النبىَّ صلى الله عليه وسلم يقول:( ان أعمال بني آدم تعرض على الله تبارك وتعالى عشية كل يوم خميس ليلة الجمعة فلا يقبل عمل قاطع رحم ) .رواه أحمد ، وحسنه الالباني .5- قطها قطع الوصل مع الله عن عائشة رضي الله عنها قالت ،قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( الرحم معلقة بالعرش تقول ،من وصلني وصله الله ومن قطعني قطعه الله ).رواه البخاري ومسلم .
    6- سبب في المنع من دخول الجنة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم( لا يدخل الجنة قاطع رحم ) .رواه الترمذي .

    معنى الرحم وصلة الرحم :
    قال الراغب الأصفهاني : ( الرحم : رحـم المرأة .. ومنه استعير الرحم للقـرابة لكونهم خارجين من رحم واحدة ) .
    والمراد بالرحم : الأقرباء في طرفي الرجل والمرأة من ناحية الأب والأم . ومعنى صلة الرحم : الإحسان إلى الأقارب في القول والفعل ، ويدخل في ذلك زيارتهم ، وتفقد أحوالهم ، والسؤال عنهم ، ومساعدة المحتاج منهم ، والسعي في مصالحهم .

    فضل صلة الأرحام :
    1- صلة الرحم من الإيمان :
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    " من كان يؤمن بالله واليوم الآخـر فليـكرم ضيفه ، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليصل رحمه ، ومن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليصمت " رواه البخاري.
    أمور ثلاثة تحقق التعاون والمحبـة بين الناس وهي : إكرام الضيف وصـلة الرحـم والكلمة الطيبة. وقد ربط الرسول صلى الله عليه وسلم هذه الأمور بالإيمان فالذي يؤمن بالله واليوم الآخر لا يقطع رحمه ، وصلة الرحم علامة على الإيمان .

    2- صلة الرحم سبب للبركة في الرزق والعمر :
    كل الناس يحبون أن يوسع لهم في الرزق ، ويؤخر لهم في آجالهم لأن حب التملك وحب البقاء غريزتان من الغرائز الثابتة في نفس الإنسان ، فمن أراد ذلك فعليه بصلة أرحامه .
    عن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    " من أحب أن يبسط له في رزقه ، وينسأ له في أثره ، فليصل رحمه " . رواه البخاري.
    وعن علي رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:" من سره أن يمد له في عمره ، ويوسع له في رزقه ، ويدفع عنه ميتة السوء ، فليتق الله وليصل رحمه " . رواه البزار والحاكم.

    3- صلة الرحم سبب لصلة الله تعالى وإكرامه :
    عن عائشة رضي الله عنها ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :" الرحم متعلقة بالعرش تقول : من وصلني وصله الله ، ومن قطعني قطعه الله " . رواه مسلم.
    وقد استجاب الله الكريم سبحانه ، لها فمن وصل أرحامه وصله الله بالخيروالإحسان ومن قطع رحمه تعرض إلى قطع الله إياه ، وإنه لأمر تنخلع له القلوب أن يقطع جبار السموات والأرض عبدًا ضعيفاً فقيراً .

    - صلة الرحم من أسباب دخول الجنة :
    فعن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " يأيها الناس أفشوا السلام أطعموا الطعام وصلوا الأرحام وصلوا بالليل والناس نيام ، تدخلوا الجنة بسلام " رواه أحمد والترمذي وابن ماجه.

    الصلة الحقيقية أن تصل من قطعك :
    المرء إذا زاره قريبه فرد له زيارته ليس بالواصل ، لأنه يـكافئ الزيارة بمثـلها ، وكذلك إذا ساعده في أمر وسعى له في شأن ، أو قضى له حاجه فردّ له ذلك بمثله لم يكن واصلاً بل هو مكافئ ، فالواصل حقاً هو الذي يصل من يقطعه ، ويزور من يجفوه ويحسن إلى من أساء إليه من هؤلاء الأقارب .
    عن عبدالله بن عمرو رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " ليس الواصل بالمكافئ ، ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها ". رواه البخاري .
    وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلاً قال : يا رسـول الله إن لي قرابة أصلهـم ويقطعونني ، وأحسن إليهم ويسيؤون إليّ ، وأحلم عليهم ويجهلون عليّ فقال صلى الله عليه وسلم : "إن كنت كما قلت فكأنما تُسِفهّم المَلّ ولا يزال معك من الله ظهير عليهم ما دمت على ذلك " . رواه مسلم .
    والمَلّ: الرماد الحار ، قال النووي : يعني كأنما تطعمهم الرماد الحار ، وهو تشبيه لما يلحقهم من الإثم بما يلحق آكل الرماد الحار من الألم ، ولا شيء على هذا المحسن إليهم لكن ينالهم إثم عظيم بتقصيرهم في حقه وإدخال الأذى عليه .
    ففي الحديث عزاء لكثير من الناس الذين ابتلوا بأقارب سيئين يقابلون الإحسان بالإساءة ويقابلون المعروف بالمنكر فهؤلاء هم الخاسرون .
    ربيع محمود-اسلام ويب

    (عدل بواسطة سيف اليزل برعي البدوي on 01-13-2016, 11:21 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 05:03 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    بعد أن طلق الشيخ راغب زوجته نجية....
    قال لها : أذهبي إلى بيت أهلك
    ☺فقالت : لن أذهب إلى بيت أهلي ،، ولن أخرج من هذا البيت إلا بحتف أنفي !!
    😠فقال لها : لقد طلقتك ،، ولا حاجة لي بك ،، أخرجي من بيتي.
    ☺فقالت : لن أخرج ،، ولا يجوز لك أخراجي من البيت حتى أخرج من العدة وعليك النفقة .
    😤فقال : هذه جرأة ووقاحة وقلة حياء .
    😊قالت : لست أكثر تأديبا من الله جل جلاله وقرأت قول الله تعالى :
    { يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِن بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا } (الطلاق : 1) .
    😠فنفض عباءته بشدة، وأدبر غاضبا ،، وهو يقول في تذمر :والله بلشة ،،
    😊أما هي ،، فابتسمت وكأن شيئا لم يحدث ،، وجمعت أمرها ،، فكانت تتعمد في كل يوم : تجمير البيت (تبخيره بالطيب) ،، وتأخذ زينتها عن آخرها ،، وتتعطر ،، وتجلس له في البيت ،، في طريق خروجه ودخوله ،، فلم يقاوم لأكثر من خمسة أيام ،، وعاد إليها بإنشاء الفعل وليس باللفظ .
    وفي ذات يوم : تأخرت في إعداد الفطور ،،
    😤فقال لها معنفا": هذا تقصير منك في حقي عليك ،، وهو ليس من سلوك المرأة المؤمنة ،،
    😊فقالت له : احمل أخاك المؤمن على سبعين محمل من الخير، وحسن الظن من أفضل السجايا ،، وأنه من راحة البال وسلامة الدين،، ومن حسُن ظنُه بالناس حاز منهم المحبة ؟!
    😠فقال لها : هذا كلام لا ينفع في تبرير التقصير،، أيرضيك أن أخرج بدون فطور ؟!
    😊فقالت له :من صفات المؤمن الحق القناعة بما قسم الله عز وجل ولو كان قليلا. قال الرسول الأعظم الأكرم ( صلى الله عليه وآله وسلم ) : 🌸("قد أفلح من أسلم ، ورزق كفافا ، وقنعه الله بما أتاه ")🌸
    😠فقال : لن آكل أي شيء ،،
    فقالت : أنت لم تتعلم الدرس.
    لم يلتفت الشيخ راغب إلى كلام زوجته ،، وخرج غاضبا من بيته ،،ولم يكلمها حتى بعد عودته إلى البيت.وفي الليل هجر فراشها ،، فنام أسفل السرير ،، واستمر على هذا الحال ،، لعشر ليالي بأيامها .
    وكانت في النهار ،، تهيئ له طعامه وشرابه ،، وتقوم على عادتها بجميع شؤونه ،، وفي الليل :تخلع لباس الحياء ،، فتتزين ، وتتعطر ، وتنام في فراشها،،
    إلا أنها لا تكلمه عن قصد وتدبير .
    وفي الليلة الحادية عشر ،، نام في أول الأمر كعادته أسفل السرير ،، ثم صعد إلى سريره ،،
    😄فضحكت وقالت له :لماذا جئت ؟
    😏فقال لها : لقد انقلبت !!
    ☺فقالت : ينقلبون من الأعلى إلى الأسفل ،، وليس من الأسفل إلى الأعلى ،،
    😊فقال وهو يبتسم :المغناطيس فوق السرير ،، أقوى من جاذبية الأرض .
    ☺ثم قال في بهجة وسرور :لو أن كل النساء مثلك يا نجية ،، لما طلق رجل زوجته ،،ولحلت جميع المشاكل في البيوت
    وصدق رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) إذ قال : (" من صبرت على سوء خلق زوجها أعطاها ( الله ) مثل ثواب آسية بنت مزاحم " ،،)
    لقد كنت لي يا نجية ،، نعم المعين على طاعة الله عزّ وجلّ فجزاك الله عني خير الجزاء ،، ولا فرّق الله بيننا.
    👍هكذا ينتصر الحلم على الغضب.
    نجية عندها ذكاء عاطفي واجتماعي
    هل تعلم ان داخل كل امرأة نجية 😉
    كلّ امرأة تناجي ربّها هي نجيّة ، تسعى لتنجو من هذه الدّنيّا لتنال جنّات عدن ❤🌹🌹🌹
    منقول
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 05:06 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)

    ﺍﻟﺸﻴﺦ ﺃﺑﻮﺯﻳﺪ ﻣﺤﻤﺪ ﺣﻤﺰﺓ : * ﺳﺮﻕ ﺟﻮﺍﻟﻲ ... ﻓﺴﺮﻗﺖ
    ﻗﻠﺒﻪ
    :---------------------------------- ﺳﺮﻕ ﺟﻮﺍﻟﻲ
    ﻓﺴﺮﻗﺖ ﻗﻠﺒﻪ :=============== ﻓﻲ ﺍﻟﻌﺎﻡ
    2009 ﺃﻭﻗﻔﺖ
    ﺳﻴﺎﺭﺗﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻴﻨﺎﺀ ﺍﻟﺒﺮﻱ ﻭﻷﻧﻨﻲ ﻛﻨﺖ ﻓﻲ ﻋﺠﻠﺔ ﻣﻦ ﺃﻣﺮ
    ﻣﺮﺍﻓﻘﻲ ﻟﻴﻠﺘﺤﻖ
    ﺑﺎﻟﺒﺺ ﻧﺴﻴﺖ ﺟﻮﺍﻟﻲ ﺩﺍﺧﻞ ﺍﻟﺴﻴﺎﺭﺓ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺑﺎﻛﺮﺍ .…
    ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺟﻌﺖ
    ﻭﺟﺪﺕ ﺍﻥ ﺍﺣﺪﻫﻢ ﻛﺴﺮ ﻣﺜﻠﺚ ﺍﻟﺰﺟﺎﺝ ﻭﻓﺘﺢ ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻭﺃﺧﺬ
    ﺍﻟﺤﻮﺍﻝ .. ﻛﺎﻥ
    ﺳﻌﺮﻩ ﻓﻲ ﺫﺍﻙ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺗﻘﺮﻳﺒﺎ ﺧﻤﺴﻤﺎﺋﺔ ﺟﻨﻴﻪ ﻛﺎﻥ ﻃﺮﺍﺯ c3
    ﻗﺒﻞ ﺍﻧﺘﺸﺎﺭ
    ﺍﻟﺠﻠﻜﺴﻴﺎﺕ … ﺍﺗﺼﻠﺖ ﻋﻠﻲ ﺭﻗﻤﻲ ﻓﻮﺟﺪﺕ ﺍﻟﻬﺎﺗﻒ ﻣﻔﺘﻮﺣﺎ
    … ﻓﺘﺸﺠﻌﺖ
    ﻭﻗﻠﺖ : ﺍﻟﺴﻼﻡ ﻋﻠﻴﻜﻢ .. ﺟﺎﺀﻧﻲ ﺭﺩﻩ : ﻣﺮﺭﺭﺭﺭﺭﺭﺭﺭﺣﺒﺎﻗﻠﺖ
    : ﺍﻟﺘﻠﻔﻮﻥ ﺩﻩ
    ﺣﻘﻲ .. ﻗﺎﻝ : ﻛﺎﺍﺍﺍﻥ ﺣﻘﻚ ﻟﻜﻦ ﻫﺴﻊ ﺑﻘﻲ ﺣﻘﻲ !!!
    ﻭﺿﺤﻚﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﻳﺎ
    ﺃﺧﻲ ﺍﺗﻖ ﺍﻟﻠﻪ .. ﻭﺃﻛﻞ ﺣﻼﻝ ﻭﺃﺧﺬﺕ ﺍﺫﻛﺮﻩ ﺑﺎﻟﻠﻪ … ﻗﺎﻝ
    ﻟﻲ : ﺷﻮﻑ ﺍﻧﺎ
    ﺻﻼﺓ ﻣﺎﺑﺼﻠﻲ … ﻭﺍﻟﻠﻪ ﻏﻔﻮﺭ ﺭﺣﻴﻢ …ﺑﻌﺪﻳﻦ ﻳﻌﻨﻲ ﻣﺮﺗﻲ
    ﻋﻴﺎﻧﺔ ﺍﺧﻠﻴﻬﺎ
    ﺗﻤﻮﻭﻭﺕ ؟؟؟ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﺳﻨﺴﺎﻋﺪﻙ ﻭﻧﺸﻮﻑ ﻧﺎﺱ
    ﻳﺴﺎﻋﺪﻭﻙ !!ﻗﺎﻝ :
    ﺷﻮﻭﻭﻑ ﺍﻧﺎ ﺣﺮﺍﺍﺍﻣﻲ ﺑﺲ ﺣﺮﺍﻣﻲ ﻣﺤﺘﺮﻡ ﻭﻣﺎﻭﺩ ﺣﺮﺍﻡ
    ﻭﻏﺘﻴﺖ ﻣﺎ ﺑﺨﺴﺮﻙ
    ﺗﻠﻔﻮﻥ ﻭﺷﺮﻳﺤﺔ … ﺷﺮﻳﺤﺘﻚ ﺩﻱ ﺳﺄﺿﻌﻬﺎ ﻟﻚ ﻓﻲ ﺍﻟﺮﻛﻦ
    ﺍﻟﺸﻤﺎﻟﻲ
    ﺍﻟﺸﺮﻗﻲ ﻣﻦ ﻣﺴﺠﺪ ﺍﻟﻤﻴﻨﺎﺀ ﺍﻟﺒﺮﻱ ﺑﺘﻠﻘﺎﻫﺎ ﻣﻠﻔﻮﻓﻪ ﻓﻲ
    ﻣﻨﺪﻳﻞ ﻭﺭﻕ ﺗﺤﺖ
    ﻃﻮﺑﺔ !!ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﻳﺎ ﺧﻲ ﺍﻧﺖ ﻋﻨﺪﻙ ﺑﻨﺎﺕ ؟؟ ﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﻧﻌﻢ
    .. ﻗﻠﺖ :
    ﻳﺎﺧﻲ ﻭﻛﻠﻬﻢ ﺣﻼﻝ ﻋﺸﺎﻥ ﺑﻌﺪﻳﻦ ﻟﻤﺎ ﻳﻜﺒﺮﻭﺍ ﻣﺎﻳﻔﺴﺪﻭﺍ
    ﻭﻳﻄﻠﻌﻦ
    ﺳﻔﻴﻬﺎﺕﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﻛﻼﻣﻚ ﺻﺎﺡ .. ﺑﺲ ﺍﺳﻮﻱ ﺷﻨﻮ ؟ﻗﻠﺖ ﻟﻪ
    : ﺳﺄﻋﻄﻴﻚ
    ﻣﺎﺋﺔ ﺟﻨﻴﻪ ﺑﻜﻞ ﺭﺿﺎ ﻭﺳﺮﻭﺭ ﻭﺣﻼﺍﺍﺍﻝ ﻋﻠﻴﻚ ﺑﺲ ﺭﺟﻊ
    ﺍﻟﺘﻠﻔﻮﻥ .. ﻗﺎﻝ :
    ﺧﻠﻴﻬﺎ ﻣﺌﺘﻴﻦ ..ﻗﻠﺖ ; ﻣﺎﻓﻲ ﺟﻴﺒﻲ ﻏﻴﺮ 120 ﻭﺍﻟﻌﺸﺮﻳﻦ
    ﻟﺒﻨﺰﻳﻦ … ﺛﻢ
    ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﺍﻧﺖ ﺷﻐﺎﻝ ﺷﻨﻮ ؟ ﻗﺎﻝ ﺍﻧﺎ ﺳﺒﺎﻙ .. ﻗﻠﺖ ﻟﻪ :
    ﺑﻨﻠﻘﻲ ﻟﻴﻚ ﺷﻐﻞ
    … ﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﺷﻜﺮﺭﺭﺭﺭﺍ … ﻗﻮﻝ ﺩﺍﻳﺮ ﺗﺮﺟﻊ ﺗﻠﻔﻮﻧﻚ ﺑﺲ
    .. ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﺷﻮﻑ
    ﺡ ﺗﺮﺟﻌﻮ؟ ﻗﺎﻝ : ﺑﻤﻴﺘﻴﻦ ﺑﺮﺟﻌﻮ .. ﻭﻣﺎﺗﻨﺎﺩﻱ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ
    ﻭﺍﻟﺨﺎﺋﻦ ﺍﻟﻠﻪ
    ﻳﺨﻮﻧﻮﻗﻠﺖ : ﺑﺲ ﻋﻨﺪﻱ ﻣﻴﺔ ﻭﺍﻟﻠﻪ .. ﺑﻌﺪﻳﻦ ﻛﻠﻤﺔ ﺍﻟﺨﺎﺋﻦ
    ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺨﻮﻧﻮ ﺩﻱ
    ﻣﺎ ﺻﺎﺡ .. ﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﻣﺎ ﺗﻮﻋﻈﻨﻲ … ﺡ ﺗﺪﻓﻊ ﺍﻟﻤﻴﺘﻴﻦ ﻭﺍﻟﻼ
    ﺍﻣﺸﻲ ﺍﺑﻴﻌﻮ
    ﻭﺑﺒﻴﻌﻮ ﺏ 300 ﺟﻨﻴﻪ .. ﻗﻠﺖ : ﺷﻮﻭﻭﻑ ﺧﻼﺹ ﺍﻣﺶ ﺑﻴﻌﻮ
    ﻭﺍﺳﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﺫﺍ
    ﻛﻨﺖ ﻣﺤﺘﺎﺝ ﺍﻥ ﻳﻌﻔﻚ ﺑﻪ ﻭﺗﺎﻧﻲ ﺗﺒﻘﻲ ﻟﻴﻚ ﺁﺧﺮ ﺳﺮﻗﺔ ﻭﺍﺫﺍ
    ﻟﻢ ﺗﻜﻦ ﻣﺤﺘﺎﺟﺎ
    ﻓﺄﺳﺄﻝ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻥ ﻳﺸﻞ ﻳﺪﻳﻚ .. ﻓﻀﺤﻚ . ﻭﻗﻬﻘﻪ … ﻗﻠﺖ ﻟﻪ :
    ﻋﻨﺪﻱ ﻃﻠﺐ
    ﺍﺧﻴﺮ ﻭﻫﻮ : ﺍﻥ ﺗﻜﺴﺮ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ …ﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﻓﺘﺸﺘﻬﺎ ﻣﺎﻓﻴﻬﺎ
    ﺷﺊ ﻛﻠﻠﻠﻠﻬﺎ
    ﻣﺤﻤﺪ ﺳﻴﺪ ﺣﺎﺝ .. ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﺍﻓﺘﺤﻬﺎ ﺗﺎﻧﻲ ﺑﺘﻠﻘﻲ ﺣﺎﻓﻈﺔ
    ﺍﺳﻤﻬﺎ ﻣﺴﺢ ﺍﻟﻜﻞ
    ﺍﺩﺧﻞ ﻓﻴﻬﺎ ﻭﺑﺘﻠﻘﻲ ﻓﻴﺪﻳﻮ ﺷﺨﺺ ﺍﻧﺎ ﻋﻤﻠﺖ ﻟﻴﻬﻮ ﺭﻗﻴﺔ ﻭﻫﻮ
    ﻃﻠﺐ ﺗﺴﺠﻴﻠﻬﺎ
    ﻓﻜﺴﺮ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ ﻋﺸﺎﻥ ﺍﻟﻔﻴﺪﻳﻮ ﺩﻩ ﺣﺎﺟﺔ ﺧﺎﺻﺔ … ﺍﻏﻠﻖ
    ﺍﻟﺨﻂ ﻭﻓﺘﺶ ﺍﻟﺬﺍﻛﺮﺓ
    ﺳﺮﻳﻌﺎ ﺛﻢ ﻋﻤﻞ ﻟﻲ ﻣﺴﻜﻮﻝ ﻣﻦ ﺗﻠﻔﻮﻧﻲ ﻫﻬﻬﻬﻬﻪﺍﺗﺼﻠﺖ
    ﻋﻠﻴﻪ ﻣﻦ ﻫﺎﺗﻔﻲ
    ﺍﻻﺭﻳﺒﺎ ﺛﻢ ﻗﻠﺖ ﻟﻪ : ﺑﺘﻌﻤﻞ ﻟﻲ ﻣﺴﻜﻮﻝ ﻣﻦ ﺗﻠﻔﻮﻧﻲ ؟ ﻗﺎﻝ :
    ﻣﺎﻓﻴﻬﻮ ﺭﺻﻴﺪ
    ﻛﺜﻴﺮ …ﻗﻠﺖ : ﺧﻴﺮ ﺍﻫﺎ ﺷﻨﻮ ؟ ﻗﺎﻝ ﻟﻲ : ﺍﻧﺖ ﺑﺘﻌﺎﻟﺞ ؟ﻗﻠﺖ
    : ﻧﻌﻢ . ﻗﺎﻝ :
    ﺍﻧﺎ ﺯﻭﺟﺘﻲ ﻋﻴﺎﻧﺔ ﻭﻗﺎﻟﻮﺍ ﻟﻲ ﺍﻣﺶ ﻭﺩﻳﻬﺎ ﺭﻗﻴﺔ ﻭﺍﻣﻬﺎ ﻋﻨﺪﻫﺎ
    ﺯﺍﺭ ﻭﻭﻭﻳﺎﺧﻲ
    ﺍﻧﺎ ﺑﺮﺟﻊ ﺍﻟﺘﻠﻔﻮﻥ ﻭﺗﺠﻲ ﺗﻘﺮﺍ ﻟﻴﻬﺎ ! ﻗﻠﺖ : ﺍﺗﻔﻘﻨﺎ .. ﻗﺎﻝ ﻟﻲ
    : ﺗﻌﺎﻝ ﻟﻲ
    ﺟﻨﺐ ﻓﻨﺪﻕ ﻗﺼﺮ ﺍﻟﺮﺷﻴﺪ .. ﺫﻫﺒﺖ ﺍﻟﻴﻪﻓﺼﺎﻓﺤﻨﻲ ﻭﺑﻜﻲ …
    ﺍﺧﺬﺕ ﺭﻗﻤﻪ
    ﻭﺍﻋﻄﻴﺘﻪ ﺍﻟﻤﺎﺋﺔ ﺟﻨﻴﻪ ﻓﺮﻓﻀﻬﺎ ﻓﺄﺻﺮﺭﺕ ﻓﻘﺒﻞ .. ﻭﻋﺪﺗﻪ ﻏﺪﺍ
    ﺍﺫﻫﺐ ﺍﻟﻲ
    ﺯﻭﺟﺘﻪ … ﺍﺧﺒﺮﺕ ﺑﻌﺾ ﺍﻻﺻﺪﻗﺎﺀ ﺑﻘﺼﺘﻪ ﻓﻴﺴﺮﻭﺍ ﻟﻪ ﺷﻐﻼ
    ﻭﺍﺣﺪﻫﻢ ﺍﺧﺬﻩ
    ﻟﻴﻌﻤﻞ ﺳﺒﺎﻛﺔ ﻟﻌﻤﺎﺭﺓ ﻛﺎﻣﻠﺔ .... ﻭﺗﻴﺴﺮﺕ ﺍﻣﻮﺭﻩ ﻭﻣﻦ ﺷﻐﻞ
    ﺍﻟﻌﻤﺎﺭﺓ
    ﺍﺷﺘﺮﻱ ﻟﻴﻬﻮ ﺍﻣﺠﺎﺩ …ﺍﻵﻥ ﻣﻦ ﺍﻋﺰ ﺍﺻﺪﻗﺎﺋﻲ …ﻭﻗﺪ ﺳﻤﺢ
    ﻟﻲ ﺑﺤﻜﺎﻳﺔ
    ﻗﺼﺘﻪ ﺑﻞ ﻛﻢ ﻣﺮﺓ ﻟﻤﺎ ﻧﺘﻘﺎﺑﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﺒﻌﺾ ﻳﺤﻜﻲ ﻗﺼﺘﻪ …
    ﻭﻓﻘﻪ ﺍﻟﻠﻪ ......
    ( ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻧﺮﻯ ﻣﺜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻨﻤﺎﺫﺝ ﻧﺴﺘﺸﻌﺮ ﺍﻟﺨﻴﺮﻳﺔ ﻓﻲ ﻫﺬﻩ
    ﺍﻷﻣﺔ
    ﺍﻟﻤﺒﺎﺭﻛﺔ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

01-05-2016, 05:08 PM

سيف اليزل برعي البدوي
<aسيف اليزل برعي البدوي
تاريخ التسجيل: 04-30-2009
مجموع المشاركات: 21011

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مقالات متنوعة تهم الأسرة و الشباب و المجت� (Re: سيف اليزل برعي البدوي)


    نشيد الوداع هو نشيد عالمي عنوانه باللغة السكوتلاندية هو Auld lang syne ويعني بالعربية منذ القديم. يرجع تأريخه إلى أواخر القرن 18 حين نظمه الشاعر السكوتلاندي روبرت برنز. يؤدى النشيد في مناسبات الفراق وقد ترجم إلى جل لغات العالم تقريبا. يمتاز النشيد بلحن موحد في كامل أنحاء العالم.
    نشيد الوداع أو "اولد لانج ساين" هي من تأليف الشاعر الاسكوتلندي الشهير روبرت برنز.
    وهي من بين أكثر قصائد بيرنز شهرة وانتشاراً عالمياً لأنها تعبر عن الصداقة والوفاء، والتي تردد بلحنها المميز البديع في مختلف أنحاء العالم في مناسبات وداع العام المنصرم واستقبال العام الجديد؛ وفي حفلات التخريج وانتقال أبناء الدفعة إلى مرحلة جديدة (غير أنهم سوف لن ينسوا الأيام العامرة بالمرح التي مضت ولن ينسوا ذكراها!) ؛ كما يعزف اللحن أحياناً في مناسبات الوداع الأخير للأعزاء الراحلين.
    ارتبطت القصيدة بلحنها الخالد المستمد من الفولكلور الاسكتلندي التقليدي، والذي اشتهر أكثر من كلمات القصيدة نفسها، خاصة وأن كلمات القصيدة تختلف باختلاف اللغات العالمية التي تترجم إليها، بينما يظل اللحن الفريد دائماً باقياً ومطرباً.
    يعرف الكثيرون منا في السودان ذلك اللحن جيداً، (خاصة وأنه كان يعزف بموسيقى القرب الاسكتلندية!)، ويرددون بطرب ونشوة كلمات القصيدة (باللغة العربية)، والتي مطلعها :
    هل ننسى أياماً مضت
    هل ننسى ذكراها
    هل ننسى أياما مضت مرحاً قضيناها غير أنهم قد لا يعرفون أن من قام بترجمة قصيدة روبرت بيرنز الخالدة إلى اللغة العربية هو الاستاذالجليل / أحمد محمد سعد ؛ وذلك في عام 1951م، وكان آنذاك معلماً بمعهد التربية ببخت الرضا. نشيد الوداع شعر : روبرت بيرنز (1759 – 1796م)
    ترجمة الأستاذ أحمد محمد سعد (بخت الرضا 1951م)
    و هاهو ذا نص الترجمة للقصيدة كاملاً:
    هل ننسى أياماً مضت
    هل ننسى ذكراها
    هل ننسى أياما مضت مرحاً قضيناها.
    من أجل أيام مضت من أجل ذكراها
    فلنرفعن علم الوفا من أجل ذكراها
    كم قد رتعنا في الربى فرحاً بمثواها
    كم قد قطفنا من زهور من ثناياها
    كم قد مشيناها خطى كم قد مشيناها
    فلنرفعن علم الوفا من أجل ذكراها
    كم قد سبحنا في الغدير معا
    صباح مساء
    واليوم يفصل بيننا بحر به هوجاء
    من أجل أيام مضت من أجل ذكراها
    فلنرفعن علم الوفا من أجل ذكراها
    هذي يدي يا صاحبي قدم إلي يدا
    ولنخلصن نياتنا ولنصدق الوعدا
    من أجل أيام مضت من أجل ذكراها
    فلنرفعن علم الوفا من أجل ذكراها
    كم قد مرحنا كم طربنا إذ طويناها
    أيام أنس زاهيات كيف ننساها
    من أجل أيام مضت من أجل ذكراها
    فلنرفعن علم الوفا من أجل ذكراها
    و لمن اراد الاستزادة فهذا هو النص الإنجليزي للقصيدة:
    Should old acquaintance be forgot, and never brought to mind ؟ Should old acquaintance be forgot, and old lang syne ؟
    For auld lang syne, my dear, for auld lang syne, we'll take a cup of kindness yet, for auld lang syne. And surely you’ll buy your pint cup ! and surely I’ll buy mine ! And we'll take a cup o’ kindness yet, for auld lang syne.
    We two have run about the slopes, and picked the daisies fine ; But we’ve wandered many a weary foot, since auld lang syne.
    We two have paddled in the stream, from morning sun till dine† ; But seas between us broad have roared since auld lang syne.
    And there’s a hand my trusty friend ! And give us a hand o’ thine ! And we’ll take a right good-will draught, for auld lang syne.
    dine = dinner time
    منقول