منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-21-2017, 08:36 AM الصفحة الرئيسية

المنبر العام
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

بحبك -بقلم سهير عبد الرحيم

02-14-2017, 10:00 AM

زهير عثمان حمد
<aزهير عثمان حمد
تاريخ التسجيل: 08-07-2006
مجموع المشاركات: 15730

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بحبك -بقلم سهير عبد الرحيم

    10:00 AM February, 14 2017

    سودانيز اون لاين
    زهير عثمان حمد-السودان الخرطوم
    مكتبتى
    رابط مختصر

    تَبقّت ساعات ويهل عيد الحب والمعروف باسم عيد (الفلنتاين)، تبقت ساعات وتبدأ المعركة المرتقبة بين الرافضين والمؤيدين، تبقت ساعات لتكفير المناسبة والذين يحتفون بها ونعتهم بالتشبه بالكفار، تبقت ساعات على ارتفاع أسعار (الدباديب) والورود وعلى اكتساء الشوارع باللون الأحمر.



    ولكن...... هل ننتظر ساعات لنقول لمن نحب إننا نحبه أو نعشقه ، أو لا نتصور الحياة من دونه، هل نحتاج ليوم رسمي للاحتفال، أم أنّ ذلك اليوم لا يعدو أن يكون يوماً تَذكيرياً فقط نقوم فيه بنفض الغبار عن ذاكرتنا واستدعاء الذكريات الجميلة ومُحاولة الاغتسال من المَشاعر السلبية والتطهر من المواقف والتفاصيل واللحظات المؤلمة في حياتنا.


    نعم احتفلوا بعيد الحب...... عبِّروا لمن تحبون عن حُبكم لهم...... اجعلوا كل أيامكم عيداً للحُب....... لا وقت لمُمارسة الجفاء والعداء ونشر الكراهية..... أعمارنا أقصر من أن نقضيها في مغارات الوجع الخرافي.. وتذكّروا أن لا شيء أجمل من الحب الصادق الحقيقي.. لا تحبسوا مشاعركم وتتجمّلوا وتهذبوا أحاديثكم بل اتركوا القلب يتحدث.



    منذ الأزل كان سيدنا وشفيعنا وحبيبنا إمام المتقين وقائد الغر المحجلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم هو قُدوتنا في تبادل الحب والمودة وهو رسول السلام والمحبة، كان صلى الله عليه وسلم خير من يمارس الحب في حياته مع أبنائه وزوجاته وصحبه الكرام ، بل حتى مع الكفار كان يخاطبهم بالود واللين والرفق دون ازدراء وتكفير وغلظة وشدة.


    إذا كان رسولنا هو رسول الحب والسلام فلماذا نتمسّك بمن هو الفلنتاين وما هي قصته ولماذا نتشبث بقصص الإغريق والرومان على فرضية صحتها من عدمه.. ولماذا نبدأ في استرجاع قصص (جيفري تشوسر)؟ في العصور الوسطى وعهد الحب الغزلي...... ولماذا نناقش سهام (كيوبيد) وإن كان إلهاً للرومان أو ملاكاً.


    إن احتفل العالم في يوم فلنحتفل في كل أيامنا ونجعلها جميعاً أياماً للحب والسلام.. لا نغرق أنفسنا في التفاصيل ونبعد عن المعنى الأعمق والأشمل للحب.


    إننا وبالتأكيد نُمارس الحب في تفاصيل حياتنا اليومية مع أكثر من شَخصٍ ممن يدورون في فلك إحداثيات يومنا، ولكننا ومع هذا نحتاج أن نقول لهم إنّنا نحبهم.


    خارج السور:


    عزيزتي المرأة السودانية:

    لا تحبطي ولا تيأسي إن لم يحمل لكِ زوجك ورداً أحمر أو عطراً أو مجوهرات أو يعزمك على جلسة لطيفة هادئة في الخارج.......... فغالباً سيأتيك وهو يحمل رِجلة أو مُلوخية أو أم فتفت أو كَوارع لتطبخي له لأنّه عازم أهله وأصحابه غداء.


    *نقلا" عن التيار .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de