بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-07-2016, 06:25 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة فيصل الباقر
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

دولة الإدارة بالنظر !/فيصل الباقر

12-18-2013, 03:45 PM

فيصل الباقر
<aفيصل الباقر
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 138

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
دولة الإدارة بالنظر !/فيصل الباقر

    دولة الإدارة بالنظر ! .
    الوطن - الآن - تحت إمرة و رحمة حكومة ، يُمكن وصفها بإختصار فى العبارة التالية : ( أمنيّة التفكير ، عسكريّة التدبير ) ، وهذا يعنى أنّها ستمضى بما تبقّى من وطن ( السودان الفضل ) هرولة نحو هاوية التشظّى والتكسير والإندثار.
    حكومة يستنتج الناظر إليها بعمق ، بأنّها صارت " مؤسّسة " عائليّة ، يتم الإختيار فيها ، على مبدأ الطاعة العمياء ، والولاء الشخصى للرئيس ، ومن عجبٍ ، أنّ التشكيل الوزارى ، الذى أفصح عن أسماء بعض منسوبيها ، كشف عن منهج إختيار " القوى الأمين " وقد بُنى هذه المرّة ، على وشائج القُربى والمُصاهرة وعلاقة الدم و" النسب " بين المسئولين ،بصورة لا يُمكن النظر إليها ، بدون إستدعاء فكرة ذاكرة العائلة المالكة الجديدة فى السودان الفضل !.
    حكومة مثل هذه ،وبهذا التكوين ، كيف لها أن تواجه ، قضايا كُبرى ومشاكل مُستعصية ، وأوضاع مُتأزّمة ، بل مُنفجرة تماماً فى ( المركز والهامش ) سياسيّاً وإقتصاديّاً وإجتماعيّاً وثقافيّاً وعسكريّاً وامنيّاً ؟!. وللأسف ، لا يُنتظر منها سوى جلب المزيد من الحطب للنار المُشتعلة أصلاً ، ليصبح الوضع فى أحسن حالاته ،ومآلاته مزيد من (( ضغثٍ على إبالة )) ، أولنقل بلغةً أخف وطأة على السامعين (( زيادة الطين بلّة )) !.
    لننظر إلى الوضع فى دارفور ، وهى على مرمى حجر، من قلب الأزمة الطاحنة والمُلتهبة والمُتمدّدة - حتّى إشعارٍ آخر - فى جمهورية إفريقيا الوسطى ، حيث طلائع " الغُرباء " يصلون دارفور ، بعتادهم الحربى، وتعقيدات وأزمتهم و وجودهم وتواجدهم ، فى الجوار الجديد !. وهُناك ، تجلّيّات معارك (جبل عامر) ،حيث تركت إدارة معارك البحث عن الذهب،مأساة إنسانيّة كُبرى ، تستحق أن يتم فيها تحقيق دولى/أُممى مُستقل ، يحصى الخسائر، ويدفع بمُنتهكى حقوق الإنسان هناك ، للعدالة والمُسائلة ، ويفتح الطريق – واسعاً - نحو معرفة ( الحقيقة ) فالمصالحة وإبراء الجراح ، وطى صفحة الماضى الأليم !. وهُناك إرث النزاعات القبليّة المُستفحلة ، وطرائق تعامل الدولة والحكومة ( فى المركز والهامش /الإقليم ) معها ، وهو تعامل - للأسف - يفتقر - تماماً - إلى أىّ حساسيّة مرتبطة بالفطنة والكياسة ، وبُعد النظر ، وكأنّه مؤسّس على نظريّة ( الدفاع بالنظر ) التى تعود براءة إختراعها وملكيتها - حصريّاً - إلى سعادة وزير الدفاع " العجيب " عبدالرحيم محمد حسين ، والذى يصدق فيه وصف أحد الأصدقاء النابهين، حين سُئل عن وضعه فى " الإعراب " فى التشكيل الوزارى الجديد ، فقال : " كان شالو ، ما بنشال ، وكان خلّو ، سكن الدار "!
    وبهذا يُمكن أن ننتقل ، للإشارة - والإشارة فقط - للوضع ( المُتبركن ) فى الشرق ، وهذا إشتقاق " نجرته للتو" فى وصف ( البركان ) المُلتهب فى شرق السُودان ، و الذى تُصر " زرقاء يمامة الحكومة " على رؤيته ، " بنفسجيّاً " ، دون أن تعبأ بالأشجار المُتحرّكة ، وهى فى الواقع ( جبال مُتحرّكة ) ، ولكن ماذا نعمل مع حكومة المُصاهرة والنسب ، التى لا ترى فى الأزمات ، خارج " حيشان " الأُسر والعوائل المُتصاهرة ، مُهدّداً للوطن وأمنه وإستقراره ، بل وبقائه على خارطة المعمورة ؟!.إنّنا - الآن - فى عصر حكومة إدارة البلاد والأزمات بالنظر !. والعُتبى على النظر !.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de