تأمُلات خطوطكم الحمراء راحت شمار في مرقه كمال الهِدي

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 11:06 AM الصفحة الرئيسية

تأمُلات مكتبة بقلم كمال الهدي
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-06-2014, 06:33 PM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 542

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تأمُلات خطوطكم الحمراء راحت شمار في مرقه كمال الهِدي

    [email protected]

    · وا حسرتاه.
    · واأسفاه.
    · ووافضيحتاه.
    · أين أنتم يا علماء الدين يا من قلتم أن حد الردة خط أحمر!
    · لا أسكت الله لكم حساً بعد أن خرجت مريم من سجنها!
    · أين أنتم يا تنابلة السلطان!
    · ما لي أراكم وكأن على رؤوسكم الطير!
    · ألم تقولوا بالأمس القريب أن حد الردة خط أحمر!
    · الدين لم يكن في يوم مسرحاً لتمثيلكم العبثي!
    · ولم يكن حلبة للتصريحات العنترية وابراز العضلات الذي يسبق المصارعة.
    · ألم تدروا أن مثل هذه التصريحات العنترية تتبعها مسئولية جسيمة لا تقوون على تحملها!
    · هل يعني التصريح بأن حدة الردة خط فاصل بأن من يتجاوزه يفترض أن يتم التعامل معه كمرتد، أم أننا لم نعد نفهم؟!.
    · يعني بصريح العبارة إما أن تدينوا من أفرجوا عن مريم وتطالبوا بتنفيذ حد الردة عليهم أو تبحثوا لكم عن وظائف أخرى تتكسبوا من خلالها !
    · فقد وضعتم أنفسكم في ( مطب) صعب.
    · ولم تفسحوا المجال لأي منطقة وسطى.
    · لكنكم بالطبع لن تكونوا بهذه الحدة في التعامل مع التطورات عندما تكون الكرة في ملعبكم!
    · فقد عهدناكم هكذا.
    · تارة تطلقون التصريحات النارية.
    · وفي أخرى ( تبلعون) كلامكم وكأن شيئاً لم يكن.
    · الحكومة قالت أن هذا قرار ( القضاء) ( المستقل).
    · أما أنتم فليس لديكم من حل غير أن تقولوا ( أمريكا قد دنا عذابها) !
    · أف من عالم دين يصير من تنابلة السلطان ويقتات من فتات موائده.
    · المثير أكثر للاشمئزاز في بلد الغرائب والعجاب ( السودان) أن حزب الترابي أكد بأنه لا ردة في الإسلام ووصف الحكم باعدام مريم بـ ( القبيح)!
    · ويبدو أن الأمين السياسي لهذا الحزب ومسئوليه نسوا تلك المأساة التي تمثلت في اعدام الشيخ الجليل والمفكر الشجاع محمود محمد طه، أو أنهم ( يتغابون) حول من لعب الدور الأبرز في إعدام الأستاذ رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جنانه!
    · ألم أقل أن السودان بلد الغرائب والعجائب!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de