وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-05-2016, 08:36 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عزت الماهرى(ابنوس)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

إنكسارات اللقاء الاخير

05-21-2003, 10:28 AM

heema


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
إنكسارات اللقاء الاخير

    ...................................................
    سنواتُ غيابٍ طويلةٍ فرّقتْ بيننا ...
    لم أستطع أن أنتزعها من نفسي ..
    لقد ظلّت كما كانت دائماً .. نقطةً من الضوء تسللتْ في غفلةٍ وأضاءت في حياتي كل شيء .. ثم رحلتْ ...
    لم أكن محظوظاً يوم أضاءتْ ..
    ولم أكن محظوظاً يوم رحلتْ ..
    لم أكن محظوظاً يوم عرفتها ولم أكن محظوظاً يوم فقدتها .. وبين هذه وتلك .. تداعت في داخلي كل الأحاسيس الجميلة والمشاعر العذبة ..
    لقد رحلتْ لتترك بعدها حزناً ووحشة .. و أطلالاً من الذكريات التي غدت واقعاً أعيشهُ في كل لحظاتي ..
    غريبةٌ هذه الحياة .. تجمعنا بوجوه كثيرة تتعدد أشكالها وألوانها وصفاتها .. ولا نجد أنفسنا سوى في وجه واحد نعشقه ونرى العالم كله من خلاله ..
    وجهٌ وحيد نراه .. ونظل نطارده بقية أعمارنا .. ونحاول أن نسترجع معه الأيام ونستعيد به الزمن الجميل ..
    تتشابه أمامنا الوجوه .. وتتوحد أمامنا كل الصور ونشعر أن الضوء لا يصلنا الآ من خلال ذلك الوجه الذي ارتسم في أعماقنا ..
    لقد بقيتْ في داخلي شيئاً لا يتغيّر .. كأنما أغلقتْ على نفسها باباً في أعماقي يوم رحلتْ .. ولا يملك أحدٌ غيرها حق الدخول إليه أو الاقتراب منه ..
    أنني لا أحبُ فيها امرأةً تسللتْ ألى دنياي يوماً وأخذتْ بعض سنوات عمري ورحلتْ .. إنني أحبُ فيها زماناً واسعاً من الطهر والنقاء والأمن والصفاء الذي أفتقدهُ الآن كثيراً ..
    لقد أحببتُ فيها لحظات الصدق التي لا أستطيعُ أن أعيشها الآن .. أحببتُ فيها عمري الذي مضى ولن يعود ..
    .................................................
    دارتْ في داخلي كل هذه الأحاسيس وأنا لا أصدّقُ أنني أراها أمامي ..
    فرّقتنا سنواتٌ طويلة .. غيّرتْ فينا أشياء وبقيتْ داخلنا أشياء ..
    تغّير الحلم والعمر والسعادة .. و بقي الصـــــــــدق .. إننا لانحبُ فقط صدق الآخرين معنا ولكننا قبل ذلك نحب صدقنا مع أنفسنا ..
    ما زال بريق عينيها و إن كانت الأيام قد تركتْ خلفهُ بقايا حزن .. مازال عطرها الذي أعرفهُ .. وما زالتْ ابتسامتها وشموخها القديم ..
    .....................................................................
    قالت : ماذا بقي مني ؟
    قلت : كثيرٌ من الحزن .. قليلٌ من الحلم .. وسؤال حائر لم أجد له جواباً .. لماذا افترقنا ؟
    قالت : لأن إحباطات الزمان كانت أقوى من كل نبض مشاعرنا ..
    قلتُ : ولكن الحب أقوى من كل الإحباطات والأزمات ..
    قالت : هذا كلام الشعراء .. الحب يُقتل مثل كل الأشياء .. إذا كان الإنسان يُقتل .. ألا يُقتل الحب ؟
    قلت : الإنسان جسد يرحل .. ولكن الحب مشاعر تبقى ..
    قالت : الحب يتنفس مثل البشر ويختنق كذلك وربما يموت مثل كل البشر ..
    قلتُ : ولكنهُ يعيش في داخلنا ..
    قالت : ويموت أيضاً في داخلنا .. لا نستطيع أن نبقيه ولا نستطيع أن نتخلّص منه ..
    قالت : كيف قضيت العمر بعدي ؟
    قلت : عشتُ لأكتب نسيج أحلامي .. وجدتُ أن صداقة الكلمة تعوضني عن أشياء كثيرة لا أجدها مع الناس ..
    قالت : وما أخبار قلبك ؟
    قلت : يذكرك كثيراً ..
    قالت : متى ؟
    قلتُ : في كل وقت أشعر فيه أنني وحدي .. وأنا دائم الشعور بالوحدة ..
    قالت : ما زلتُ أشعر بألم عميق وحنين موجع كلما سمعتُ عنك أخباراً أو قرأتُ لك قصيدةً منشورة ..
    قلت : لن تصدقيني ولن يصدقني أحد إن قلتُ لك انني كنت أراك من بين كل الوجوه التي أراها أمامي .. و فجأةً رأيتك أمامي واقعاً ..
    قالت : لم تسأل عني يوماً .. أهو كبرياءُ رجل ؟
    قلت ُ : لم أكن أريد أن أقتحم حياةً أخرى كُتِبَتْ لك .. ربما أكون رغبتُ أن أنهي الرواية على طريقتي وحسبما أريد ..
    كنتُ أريد ان أبقيك في نفسي شيئاً مميزاً .. كنتُ أريد أن تظل صورتك في داخلي حيةً ونابضةً بملامح الجمال و الدفء و العطاء ..
    هناك قلوبٌ تهوى أن تنسف كل الجسور مع أحباءها قبل أن تتركها ..
    ولكنني كنتُ حريصاً على أن أُبقي كل جميل بيننا .. وذلك ماكان وسيبقى كذلك ما حييت من عمري ..
    قالت : شيءٌ عجيب .. تُرانا خُلِقنا لكي نتعذّب .. افترقنا منذ سنين والآن تجمعنا الأقدار لكي نفترق ..
    قلت : إننا نعيش أقدارنا .. لا كما نحب نحن ..
    ....................................................
    وودعتها ومضت ترقبني .. وكانت فوق عينيهادمعةٌ مصلوبة .. لا هي سقطت .. ولا هي تراجعت .. ظلّت حائرة في عينيها وأنا أنظر نحوها ..
    وحملنا زحام الأيام ومضينا ونحن نتساءل في حنين ...
    هل تجمعنا الأقدار يوماً ........... لستُ أدري .. لستُ أدري
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-21-2003, 10:54 AM

layon


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: إنكسارات اللقاء الاخير (Re: heema)

    سيناريو جميل .....تستطيع ان تتخيل معه وتحس بايقاع الالم المتبادل بين الطرفين


                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-21-2003, 05:42 PM

ابنوس
<aابنوس
تاريخ التسجيل: 04-19-2003
مجموع المشاركات: 1790

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: إنكسارات اللقاء الاخير (Re: heema)

    هيما لك مداد اللحظات القادمة
    واصل ه>ا السسرد الجميل
    ولك المدى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2003, 05:06 AM

فى حافة الغياب

تاريخ التسجيل: 04-17-2003
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: إنكسارات اللقاء الاخير (Re: ابنوس)

    أخى هيما
    انه الألم اللذيذ ....حين يتسرب طيف من نهوى
    كخيوط الضوء من بين أناملنا..... يقينى انه التذكار
    ذلك المزعج وهو يدق بعنف على جدار الذاكره فتصحى
    الطيوف .. وحين تمسح أهدابهابتلك الهنيهات يبدأ
    فى دواخلنا نزق الاجترار فننزف بصدق..
    شكرا يا صديقى على هذه الجرعات الصعبه
    ودمت
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

05-22-2003, 11:33 AM

heema


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: إنكسارات اللقاء الاخير (Re: heema)

    layon ..
    تحياتي وشكري لك عل هذه الكلمات الرائعة ..


    أبنوس ..ايها العزيز ..

    لك إمتناني على هذا التواجد والحضور رغم هذا الكم الهائل من الابداع ..
    لك شكري على ما سطرت ..
    وهذا بعض مما عندكم ..
    ثم انني علمت بسفرك ..نتمنى لك السعادة فى الحل والترحال
    ..

    الحبيب حافة الغياب ..
    ايها الموغل فى الحضور ..

    انت دوما تمطرنى بكلماتك الرائعة ..

    اتى تاتى اروع مما كتبت عنه ..

    لك التحية والشكر ..


    ولكم ودي ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de