بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 03:52 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عمر الشريف
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

المهازل المصرية فى زمن البلطجية/عمر الشريف

03-04-2014, 05:50 AM

عمر الشريف
<aعمر الشريف
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 246

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

المهازل المصرية فى زمن البلطجية/عمر الشريف

    اخيك عمر الشريف


    المهازل المصرية فى زمن البلطجية


    لا أحبذ الحديث عن مصر للأسباب كثيرة وأولها الشعب المصرى يجيد الحديث عن نفسه وعن بلده حتى اصبحت اللهجة المصرية مفهومة لكل شعوب الدول العربية والاسلامية ، ومصر كما يطلق عليها اهلها أم الدنيا من قبل عهد فرعون مرورا بعجائبها (الاهرامات) وصولا الى عهد السيسى تلك الدولة التى يجرى فيها نهر النيل وتجاورها اسرائيل ويحدها بحران مختلفان فى تسمية الالوان وتدخل فيها الصحراء الكبرى وهى بلد العجائب والغرائب والقصص والمخاطر والفكاهة صدرت فكاهتها وهجرت بشريتها . هذه الدولة التى تعتبر نفسها هى الوصية على السودان وشعبه وتتطلع بأن تضع يدها على أرضه وتحجز مياه نيله وتريد أن تمتلك ثروته الحيوانية والزراعية والمعدنية .


    رغم كثرة سكانها وقلة اراضيها الزراعية اصبحت تصدر شتى انواع الخضر والفواكه للخارج حتى السودان نال نصيبه منها بدل أن يكون العكس سوى كان زراعيا ام صناعيا . الشعب السودانى جديته وكرامته وطبيعته جعلته بعيد كل البعد عن الشعب المصرى . الذين ذهبوا الى مصر او دول المهجر عاشوا تجارب مع الشعب المصرى ووجدوا فيهم المخلص والصادق والكريم وبنفس المسافة وجدوا العكس ولكل قاعدة شواذ لكن احيانا الشواذ منهم يغطون على عكسهم . لقد عاشت مصر بسياستها وفكاهتها حيث اصبحت هى قلب افريقيا وشريان العرب ومثانة العالم . لقد عرفت أن تزرع الولاء والحب فى مواطنيها ونادرا أن تجد مواطن مصرى يشتم او يسب وطنه كما يفعل بعضنا لكنه ممكن ان يشتم قيادته اما وطنه يستحيل ذلك . لان حب الوطن عندهم هو الاستقرار والولاء والانتماء . لقد ظلمت حكومات مصر جارها وشقيقها السودان كثيرا وتناست ما قدمه لها سابقا وما جنته أيام الخديوى والملك فاروق وعبدالناصر حتى مبارك ومرسى والسيسى اليوم . لكن هى الغيرة وحب النفس .


    مصر مبارك كانت افضل بكثير من مصر السيسى بالنسبة للسودان لان السودان كان يعلم تخطيط مبارك إتجاه السودان . لقد فطن نميرى لذلك واستطاع أن يكسب العداوة بالطيبة ويتفادا الخبث بالصبر والحقد بالتكامل والوحدة . لقد إيدت مصر حكومة الانقاذ فى بداية عهدها وكانت أول زيارة لقائد الانقلاب الى القاهرة لكن إختلاف السياسة ووجهات النظر جعلت مصر ترى بأن السودان يريد أن يتسلق القمة ويطيح بهم ويفقدوا تلك الخانة المميزة بين الدول العربية والاسلامية والعالمية وهو تفكيرهم حسب طبيعتهم وسعوا للاطاحة بالسودان قبل أن يطيح بهم مستغلين طيبته وكرامته ومستعملين كذبهم ووتمثيلهم وخداعهم . لقد اصبحت مصر مقربه من الدول الخليجية أكثر من السودان ليس بأمنتهم ولا ذكائهم ولا اتقانهم واصبح الاستثمار الخليجى ينعش الاقتصاد المصرى وأصبح القمح الامريكى يوفر عليهم الكثير بمقابله . استطاعت مصر ان تبنى لها بنية تحتية وتضع بوادر اقتصاد سليم واستفادة من السياحة والزراعة بشكل كبير. تحرك شبابها من الفيس بوك الى ميدان التحرير ليغيروا أكبر حكومة كان لها مكانه وتقدير عالميا بشعاراتهم واعتصاماتهم التى حاول البلطجية والمباركية أن يشوهوها لهم لكن بفضل الله انتصروا وسرعان ما خاب ظنهم بعد الانقلاب العسكرى الاخير . ما يهمنا هو كيف نجعل الشمال مستقر وكيف نستفيد من تلك الدولة وشعبها الفكاهى ليعيدوا لنا البسمة بعد أن اصبحنا نحمل همنا وحزننا وحال بلادنا التى يرثى لها وكيف نغير النظرة التى تتهمنا بالكسل ويجرى فينا النيل مثل دمائنا وارضنا خصبة وثروتنا كبيرة ولله الحمد . متى نعرف الولاء للوطن مثل المصريين ومتى نعرف ميدان التحرير بدل القتل والتشريد متى نجعل وطننا آمن ونعيد ونستفيد من أمانتنا وطيبتنا وكرامتنا التى عرفنا بها .


    السياسة ليس كلمات تهديد ووعيد ولا إتفاقيات جانبية وترضيات شخصية ولا اقوال بدون أفعال . لقد علمنا الرسول الكريم عليه افضل الصلاة والتسليم كيف التعامل مع اليهود والكفار وهو يعلم هم أشد عداوة لنا لكنه صبر عليهم وارتهن درعه عندهم ولقد تنازل عن أداء العمرة ليس خوفا منهم وتنازل عليه الصلاة والسلام عن بسم الله الرحمن الرحيم وعن محمد رسول الله ليكتب محمد بن عبدالله فى وثيقة صلح الحديبية ولنا فى قصة دار الارقم وسرية الدعوة عبرة فى بداية وضعف الدولة الاسلامية . إذا علينا أن نصبر و نتازل لبعضنا ونحن أخوة فى الدين والوطن ولا نلتفت لقلة ما يسمون انفسهم بقطاع الشمال وهم لا يمثلون الشمال ولا الغرب ولا النيل الازرق مقارنة بعدد سكان تلك المناطق ولا يعانون كما يعانى هؤلاء السكان ولا نلتفت للمهازل المصرية فى زمن البلطجية حتى يظهر الله الحق ويعلموا أن تدين أهل السودان ليس مثل شعارات الاخوان ولا نريد دولة الاسلام العظمى من النيل الى الفرات كما تتطلع اسرائيل وهم يعلمون أن حلايب سودانية وأن الشعب السودانى أقرب لهم فى أغلب الازمات . لم يكتفوا بالحكم بل قتلوا وحرموا اهل غزة من الغذاء والدواء واصبحوا يلفقون التهم حتى طالت نجل الرئيس السابق فما بالك بتعاملهم مع اسود افريقيا شاربى مياه النيل التى ينظرون لها مثل الدم فى أجسادهم .


    يجب علينا أن ننتهج السياسة النبوية الحكيمة معهم لان فيهم أمثال مصعب بن عمير فى كفار قريش لينفعوا الاسلام والسودان إن شاء الله ويعيدوا الوحدة العربية وتعلوا راية الحق والجهاد فى القدس الشريف . علينا أن لا نندفع وراءهم ولا نصدق كل أقوالهم ولا نفتح لهم حدودنا وقلوبنا ولا أرضنا حتى نجد الضمانات الكافية ويثبت لنا صدقهم وحسن جيرتهم وتعاملهم لنصبح شعبا واحد يربطنا الدين والجيرة والدم والنيل .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2014, 07:03 AM

sadig mirghani
<asadig mirghani
تاريخ التسجيل: 03-03-2014
مجموع المشاركات: 964

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: المهازل المصرية فى زمن البلطجية/عمر الشريف (Re: عمر الشريف)

    انا في رأي الخلاف مع مصر يحل عبر الديبلوماسية ومصر تعلم جيدا ان النظام في الخرطوم ضعيف وتستثمر هذا الوضع في استثارة حماس الرجرجة والدهماء من الطرفين لمداراة مشاكلها الداخلية
    وخلق او افتعال مشكلات وهمية وفي الأخير اذا جاءت حكومة منتخبة وديمقراطية ومع اول زيارة لوفد سوداني أستطيع ان أؤكد بأن مصر ستسحب قواتها من حلايب في ظرف اثنتين وسبعين ساعة فقط
    حفاظا علي مصالحها مع السودان العمق الاستراتيجي لها خاصرتها الرخوة واللينة وأي قرار اخر سوف يكون متسرع وغير عقلاني ولا حكيم واعتقد اننا يجب الا تستثمر مصر ولا السودان الوضع
    السياسي المتردي للعب علي هذا الملف لان عبدالناصر لحسابات وقتها انسحب فلا يستطيع غيره الادعاء بأن حلايب مصرية وانا لا أمانع شخصيا من قيام تكامل سوداني مصري في حلايب
    ولكن بشرط اتفاق الطرفين علي سيادة الارض لملاكها الأصليين وعمل شيء مفيد ينفع سكان هذه المناطق من المهمشين بدل المتاجرة بدماء هم وأرضهم وأظن بأن اصحاب لن يرفضوا هذا العرض
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de