الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 07:39 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الاول للعام 2013م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الميزان لمبادرة السيد على عثمان

03-31-2013, 09:07 AM

محمد عبدالرحمن
<aمحمد عبدالرحمن
تاريخ التسجيل: 03-15-2004
مجموع المشاركات: 9059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

الميزان لمبادرة السيد على عثمان


    لقد أثار المؤتمر الصحفي الذي عقدة النائب الأول السيد على عثمان محمد طة نهاية الأسبوع الماضى مقروناً مع تصريح الرئيس عمر البشير بعدم رغبته فى الترشح لرئاسة الجمهورية فى الانتخابات القادمة ،تزامنت معها مبادرة الحركة الشعبية شمال الداعية لانعقاد المؤتمر القومي الدستوري تحت مظلة قرار مجلس الأمن 2046 وتحت إشراف ورعاية اللجنة المشتركة للإتحاد الأفريقى ومجلس الأمن برئاسة الرئيس أمبيكى ، لقد أثارة هذه الأحداث موجة من الأفعال وردود الأفعال تقتضى الوقوف عندها والتحليل والتقييم لها من المراقبين والمشتغلين بالسياسة فى البلاد .
    لقد أتاحت لي الظروف متابعة المؤتمر الصحفى للسيد على عثمان على الهواء مباشرةً، كما وصلتنى مبادرة الحركة الشعبية شمال المقدمة لمجلس الأمن على الإيميل ، لذا سأحاول التحليل و إبداء الرأى فى المبادرتين من حيث الشكل والموضوع وتوقع المآلات فى ضوء معطيات الساحة السياسية الراهنة .


    مبادرة على عثمان (1)
    على عثمان هو رجل الدولة المتميز فى الإنقاذ مقارنة بكل قيادات الإنقاذ الأخرى المتميز لا تعنى المستثنى من عمائل الإنقاذ فهو الرأس المدبر لكل التفاصيل فى حكم الإنقاذ إلا أنة يتميز بالقدرة على بيع الكلام وهو الكادر المدرب منذ أيام الطلاب لا يختلف إثنين بأنة ودكتور غازى عتبانى من أفضلهم فى الإنقاذ ، وهو رئيس وزراء السودان الفعلى طوال تاريخ إنقلاب الإنقاذ، لذلك لا أحد أعلم منة بما تحتاجه الإنقاذ في مأذقها الراهن ، من حيث شكل مبادرته لماذا قرر إعطاء فضل المبادرة للسيد علي الحاج دون غيرة من الموالين أو المعارضين ؟
    كل المراقبين والمشتغلين فى الساحة السياسية يعلمون أن السيد محمد عثمان المرغنى قد دفع كل حزبه عربون علاقة و بمشاركة رمزية لحزبه مع الإنقاذ، فقد كان يتطلع لهذا الفضل الذى يزيل عنة حرج مواجهة القواعد الإتحادية الرافضة للمشاركة مع الإنقاذ، وكذلك السيد الصادق المهدى الذى شارك ابنه فى حكومة الإنقاذ للمساعدة فى دعم التحول الديمقراطى كدور يوفر لة الحماية فى خطأ مشاركته للإنقاذ أمام جماهير الأنصار وحزب الأمة ، بلاشك السيد علي عثمان يعلم كل هذة الحقائق و أكثر عن رغبات وتطلعات شركائه إلا أنة قرر منح فضل المباردة لأخوة الدكتور على الحاج الذى لم يقدم عربوناً واحداً لدعم الإنقاذ منذ فى عام 1999
    هذة النقطة الشكلية فى إنطلاق مبادرة العليين رقم ثانويتها إلا أنها ذات دلالة إيجابية ، و لا أعتقد أنها صدفة من علي عثمان السلطة إنما رسالة للمؤتمر الشعبى بضرورة المصالحة وتسوية الخلافات فعلي عثمان يقول للشعبى رقم العدواة فى الظاهر إلا أنكم أولى بالمعروف فى المرحلة القادمة ، هذة النقطة الشكلية تدعم وتشير إلى إحتمال جدية المبادرة ، فعلى عثمان بهذا الموقف يستبطن توحيد الحركة الإسلامية ، مما يشى بتحضيرها لمنافسة حقيقية مع مكونات الساحة السياسية الأخرى بما فيهم أصحاب العرابين المقدمة ، فعلي عثمان لم يعطهم فضل المبادرة لأنة على يقين بأن علاقتهم مع الإنقاذ هى توازن قوى وبحث عن السلطة متى ما تغير التوازن سيبحثون عن حلفاء آخرين .
    تقوم مبادرة السيد على عثمان موضوعياً ، بدعوة قوى المعارضة لإجتماع شامل قومى من حيث الحضور (أحزاب سياسية—حركات مسلحة – والحكومة) ودستورى من حيث المخرجات بأن تضمن مخرجاته فى الدستور ، ولم يتعرض للفنيات التى ذكر أنها ستكون من إختصاص لجنة المؤتمر ، فقد إرتبطت المبادرة مع مبادرة الرئيس البشير بعدم ترشيح نفسة لدورة رئاسية قادمة .


    عدم ترشح البشير للرئاسة بين الحقيقة والمناورة (2)
    هل إعلان الرئيس البشير عن عدم ترشحه للرئاسة حقيقة أم مناورة؟؟ بلاشك أن الرئيس البشير قد أمضى فترة طويلة فى حكم البلاد فقد قاربت الربع قرن ، وهذة مدة كافية لإصابته بما يعرف طبياً بالملل الرئاسى ، وهو نوع من الملل والشعور بالإعتيادية يصيب الشخص عندما يمضى فترة فترة طويلة فى وظيفة عامة ، فقد ذكر السيد محمد أبوالغيط وزير خارجية مصر فى عهد الرئيس حسنى مبارك ، بأن الرئيس كان مصاب بالملل الرئاسى وقد أخضع للعلاج بواسطة أخصائيين فرنسيين ، لذلك ينصح علماء النفس أن لايمضى الشخص فى وظيفة عامة مدة تزيد عن 8 إلى 12 عام ، بعد هذة المدة سيفقد الشخص القدرة على الإبداع والتجديد فى الوظيفة العامة ، ولهذا السبب حددت الولايات المتحدة الأمريكية المدة القصوى للحكم ب 8سنوات فقط للرئيس ، لذلك من الممكن طبيعياً أن يكون الرئيس وصل مرحلة الإحساس بالملل الرئاسى كحالة إنسانية طبيعية ، وفى هذا الإطار من الممكن أن تكون رغبتة بعدم الترشح حقيقية .
    وكذلك من الممكن أن تكون مناورة ، أمام الحقيقة التى يعلمها الجميع فى السودان بأن حزب المؤتمر الحاكم فى أسوأ مراحل التأييد الجماهيرى ، فقد إنخفضت شعبيته بشكل لا يختلف علية إثنين فى ظل أتهامات بالفساد والمحسوبية وسيادة الرشاوى ، إضافة لسوء إدارة موارد البلاد إسلام الناس لسوء الأحوال المعيشية فى ظل هذة الظروف بلاشك الرئيس يعلم بهذه الحقيقة سواء عن طريق تقارير الأجهزة أو ملاحظاته الشخصية ، فقد لاحظ المراقبون منذ مدة ليست بالقصيرة أن هناك إتجاة لتسويق الرئيس بمعزل عن حزب المؤتمر الوطنى ، تجلى ذلك فى معركته المستمرة مع المحكمة الجنائية الدولية ، وظهر هذا لإتجاة بشكل أكثر وضوحاً فى أنتصار القوات المسلحة فى هجليج، وكذلك فى تولى الفريق عبدالرحيم لملف التفاوض مع الجنوب وعقده وتلميحاته فى المؤتمرات الصحفية بقاعات القوات المسلحة بأن هذه شئون قومية وليست حزبية ، إتجاة خلق مسافة بين المؤتمر الوطنى وقيادة القوات المسلحة أصبحت واضحة منذ مدة خاصة وسط العسكريين فى الحكومة ، فليس مستبعداً فى هذا الإطار أن يكون البشير قد قرر الإبتعاد عن المؤتمر الوطنى فى إطار مناورة فى ظل طرح المؤتمر القومى الدستورى ، لتيسر لة قيادة حكومة قومية إنتقالية تجرى إنتخابات حرة فى نهاية مدتها بتأييد قومى ، هذا السيناريو غير مستبعد فى مناورة لإبتعاد عن المؤتمر الوطنى ، ليسهل الإقتراب من الرئاسة بطريق آخر والله أعلم.


    ما هو أثر عدم ترشح البشير للرئاسة على المؤتمر الوطنى (3)
    المؤتمر الوطنة شأنه كشأن كل الأحزاب المرتبطة بالسلطة فهو يتأثر بحركتها لأنها بمثابة الأوكسجين لحزب السلطة الذى لايقوم ويسعى إلا على النفوذ والمصالح ، لذلك طبيعى أن يرتبك المؤتمر الوطنى ، وهو يتلمس الحبل السرى لتغذيته من السلطة ، وكل كوادر وقيادات الوطنى واعية لتجربة المفاصلة التى أخطأ فيها الدكتور حسن الترابى التقدير، ما بين حزب السلطة و حزب الشعب ، و أخرجت لة السلطة لسانها بأنة لايمكن أن يكون سواق من المقاعد الخلفية للسلطة ، فى هذا الإطار قيادات الوطنى معها الحق فى الارتباك بجانب حيثيات الصراع على الخلافة ، ما بين السياسيين و الأمنيين فى حزب المؤتمر الوطنى مما يخشى معة اللعب غير النضيف والمنافسة الشريفة ، بلا شك عدم ترشح البشير يطرح أسئلة صعبة أمام المؤتمر الوطنى واجبة الإجابة .


    هل الرئيس البشير شخصية غير ممكنة التعويض ؟؟ (4)
    فى أطار معركة المؤتمر الوطنى الداخلية وحالة الإرتباك الواضح التى تتعامل بها قياداته مع موضوع عدم ترشح البشير للرئاسة ، فقد لجأ البعض إلى الطرح الأسطورى أنة لا يوجد بديل للبشير فى السودان إلا البشير؟؟ هل هذا النوع من الحديث حقيقة أم محاولة خلق أسطورة غير موجودة ؟؟ أنا فى إعتقادى البشير شخص بقدرات عادية جاءت بة الصدفة ليحكم السودان لربع قرن ، فهو لم يكن عبقرية سياسية و لا عبقرية فكرية و لا عبقرية عسكرية أو إقتصادية ، فقد رأيت البشير أنا كاتب هذا المقال الرئيس البشير قبل أن يصبح رئيس بخمسة أيام ، رأيتة يجلس مع محافظ جنوب كردفان السيد علي جماع عام 1989 فى مكتبى بأمانة الحكومة الإقليمية بالأبيض ، وبعدها بعدة ساعات جاء إلى المكتب الصديق السيد حسبوا الشريف رجل الأعمال الكردفانى ووجة لي الدعوة للعشاء بمنزلة تكريماً للعميد عمرحسن البشير الذى يعمل قائد حامية فى منطقة ربكونا ، وقد تعرفوا عليه وهم يرعون أعمالاً تجارية بربكونا ، فقد وقعت مشادة كلامية بين البشير وحاكم كردفان فى ذلك العشاء، حتى كاد الحاكم أن يعتقله لولا تدخلى و الصديق المرحوم اللواء تاج السر عسكرية قائد الهجانة .
    فقد جمع بيننا بيت الضيافة بمدينة الأبيض شخصى واللواء تاج السر والعميد محجوب التجانى ، والدكتور فيصل إبراهيم وزير الثروة الحيوانية الحالى والعم المرحوم حسن حامد مهدى نائب الحاكم ، لم نسمع بالبشير بعد أربعة أيام فقط هذا الموقف إلا وهو قائد للإنقلاب العسكرى فى الخرطوم ، فقد حدثنى عدد ممن إلتقوا الرئيس البشير السيد الصادق المهدى والسيد عبدالرسول النور والسيد مبارك المهدى فكلهم يتفقون على بشاشته و أريحيته وهى صفات سودانية عامة لدى معظم السودانيين ليس فيها تميز عصى على الإستبدال ، لذلك الحديث على أن لابديل للبشير هو حديث ينطوى على شئ من المبالغة والغرض ، يمكننى تفهم إذا كان الحديث عن دور للقوات المسلحة فى الحكم أو محاولة عدم استعداء حملة السلاح بالتغيير المزمع هذه حقائق يمكن التفاهم حولها فى الترتيبات الأمنية للإنتقال ، لكن شخص البشير شخص عادى لا يقتضى أى تهويل لابتعاده عن الحكم .


    الرئيس البشير والمحكمة الجنائية الدولية (5)
    موضوع الرئيس البشير والمحكمة الجنائية حتى الآن هو موضوع يعنى الرئيس البشير شخصيا وحزبة وحكومته ، والرئيس يعلم بأن تخندقه فى رئاسة الجمهورية هو خط دفاعه الأول الأخير حتى الآن فى مواجهة الجنائية ، أعتقد إذا إكتملت التطورات الحالية و أنعقد المؤتمر القومى الدستورى سينقل الرئيس صراعه مع المحكمة الجنائية لطاولة التسوية القومية ، مقابل التحول الديمقراطى وسيطالب المعارضة بموقف قومى وإيجاد ضمانات إقليمية ودولية تجنبة المواجهة أو التسليم للمحكمة الجنائية ، فالمؤتمر القومى الدستورى سينقل مشكلة البشير إلى أكتاف المعارضة ، فهل المعارضة ومستعدة وقادرة على مساومة بهذا الحجم ؟؟؟؟


    مبادرة الحركة الشعبية شمال(6)
    طرحت الحركة الشعبية شمال فى هذا الخضم مبادرة مماثلة لمبادرة الحكومة ، تنادى بالدعوة لمؤتمر قومى دستورى تحضرة كل القوى السياسية والعسكرية بجانب الحكومة ، ما الفرق بين المبادرتين ؟؟ الفرق الحركة الشعبية تطرح مبادرتها فى إطار قرار مجلس الأمن الدولى رقم 2046 كمرجعية للتفاوض ، وأن يكون أتفاق نافع عقار إتفاق إطارى لهذا التفاوض ، و أن يتم إنعقاد المؤتمر الدستورى تحت رعاية دولية بإشراف اللجنة المشتركة للإتحاد الأفريقى ومجلس الأمن ، برئاسة السيد ثابو أمبيكى رئيس جنوب أفريقيا السابق
    بينما الحكومة أطلقت دعوة عامة تعطى الإيحاء بأنها ترغب فى مؤتمر قومى دستورى دون تحديد مرجعية أو إشراف دولي ، وهذا فرق كبير لابد من بحثة و إجلاء الحقيقة حوله ، وهو عقبة ليست بسيطة للإختلاف النوعى بين الدعوتين ، على قوى المعارضة الأخرى عمل كثير قد لايعطى فرصة للتفائل إذا لم ينجز بطريقة جماعية وصحيحة ، تقتل التطلع للمناورة والمكاسب الصغيرة.


    ما العمل إذن؟؟؟ (7)

    على صعيد الحكومة (أ)
    إذا كانت الحكومة جادة فى التسوية السياسية الشاملة لابد من الإجراءات التمهيدية الآتية ، وهى إجراءات تتم دون تفاوض لتهيئة المناخ1) إعلان وقف فورى لإطلاق النار إلأ للأعمال الدفاعية 2) فتح ممرات آمنة لوصل الإغاثة والدواء للمتضررين فى طرفى النزاع 3) إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين4) إطلاق حرية الأحزاب فى عقد ندوات جماهيرية فى الميادين العامة لتنوير الرأى العام وتعبئته 5)إعادة فتح مراكز الدراسات والبحوث المغلقة بقرارات من جهاز الأمن 6) إطلاق حرية الصحافة و إعادة الصحف المصادرة و الصحفيين الممنوعين من الكتابة الراتبة 7) فتح أجهزة الإعلام القومية (إذاعة وتلفزيون) للحوار على قدم المساواة لكل القوى السياسية

    ما العمل على صعيد المعارضة(ب)
    1) تحتاج المعارضة أن تدعوا كل فصائلها السياسية والعسكرية إلى إجتماع جامع فى الخارج ينجز الآتى :-
    أ)الإتفاق على خطاب موحد لقبول المبادرة لعقد المؤتمر القومى الدستورى وتوضيح مرجعياته
    ب) الإتفاق على لجنة موحدة من جانبها لتكملة الإجراءات مع الحكومة من حيث الأجندة والحضور الإجراءات والمكان والمراقبين.
    ت) الإتفاق على وقف لإطلاق النار من قبل الفصائل المسلحة وبقاء كل طرف فى مكانة .
    ث) تسهيل مهمة توصيل الغذاء والدواء للمتضررين والمحتاجين لدى الطرفين المتحاربين
    هذة مساهمة متواضعة فيما أثير من موضوعات علها تفتح نافذة أمل لشعب عظيم يستحق أفضل بكثير مما هو قائم ، وتشحذ همت لمواجهة تحديات مستقبلة ، أقول قولى هذا و أتسائل كما تسائلت شياطين سليمان أين الهدهد ، أخشى أن يكون ساكت على رأى ليخرج لقلب الطاولة على خصمة فى الحزب السيد علي عثمان الذى إن صدق ستملأ المعارضة أشرعتة بالهواء وتنهى عهد حانوتى المؤتمر الوطنى الذى لايقدم غير الإساءة لنفسه و الآخرين

    صلاح جلال 31|03|2013
    كانبرا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-31-2013, 11:56 AM

محمد عبدالرحمن
<aمحمد عبدالرحمن
تاريخ التسجيل: 03-15-2004
مجموع المشاركات: 9059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: الميزان لمبادرة السيد على عثمان (Re: محمد عبدالرحمن)

    0
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de