لهذا السبب فضلت مايكل جاكسون على بوب مارلي وجيفارا ومن شاكلهما

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-12-2018, 05:55 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة عبدالدين محمد علي سلامه(عبدالدين سلامه&ABDELDIN SALAMA)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
29-06-2009, 10:00 AM

ABDELDIN SALAMA

تاريخ التسجيل: 09-09-2005
مجموع المشاركات: 1438

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لهذا السبب فضلت مايكل جاكسون على بوب مارلي وجيفارا ومن شاكلهما

    رغم الجدل الذي أثاره مغنى البوب الشهير الراحل مايكل جاكسون إلا أن الرجل يستحق ضجيجا أكثر مما أثير حوله خاصة بعد وفاته ... وقد تابعت ليلة وفاته نقلا لقناة ( فيفا ) لكل أعماله التي شاهدت بعضها في طفولتي وبعضا منها في فترة الصبا ..
    الرجل احترمته جدا حينما بدأت في تحليل شخصيته بعيدا عن فنه الذي أحببته كما جل أفراد جيلي وتأثرت به في فترة من فترات التراهق مثله مثل العديد من المغنيين الغربيين كجون ترافولتا الذي لم يشف أشواقنا بعد من حمى ليلة السبت وبوب مارلي الذي رفع معدل ثوريتنا وحبنا لأمنا إفريقيا وغيرهم وغيرهم ممن أسهموا في إثراء مسيرة الفن الانسانية .
    فاضلت بعقليتي الاعلامية بين بوب مارلي ومايكل جاكسون فوجدتني أميل أكثر للأخير لاانتقاصا لحب بوب مارلي في نفسي ولكن للتمايز الانساني الذي سجل نقاطا مهمة لمايكل ولم يسجلها لسابقه بوب .
    مايكل جاكسون قاد ثورة بيضاء وعبر الموسيقى والرقص والغناء قال ( أنا العالم ) وساهم من أجل أطفال إفريقيا وفقراء العالم وسجل صفحات بيضاء من الأداء الفني الانساني الذي دعا الانسانية للترابط والتكافل والتراحم وهي رسالة تكميلية لعدد من العظماء كالشيخ زايد بن سلطان الذي وحد الامارات بدون دماء واتجه نحو البناء وكغاندي الهند الذي كان حريصا على النفس التي خلق الله ليبني دولة النمل البشري وهي مدرسة عكس مدرسة بوب مارلي التي نادت بصحوة إفريقيا ولإشعال الثورة الحمراء التي تحفز القوة في أعماق المتلقي وتخاطب الانفعال فيه فتنشأ ثورات التغيير الدموي وهي مدرسة تكميلية لجيفارا وعبدالناصر وشافيز وكاسترو وبوش وغيرهم ممن رووا بتأثيراتهم المختلفة الأرض بالدماء البشرية .
    إذا مايكل جاكسون يدعو للحب لا التناحر والتسامح والتكافل لا التباعد
    بوب مارلي يدعو للثورة وما أخذ بالقوة لا يسترد بغيرها وفي القوة تنصهر المفاهيم لتسيل دائما
    فمن أفضل ياترى مهما كان حجم حبي وإعجابي بتاريخ عظماء التاريخ ... من قاد بثورته الانسانية نحو الحب وكف الدماء أم من قاد بثورته الانسانية نحو تصحيح الأوضاع والحرية عبر سفك الدماء ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de