استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء )

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-11-2018, 07:46 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة اسعد الريفى(اسعد الريفى)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
26-11-2007, 01:04 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء )

    صباح الـخير أيُّها القطاع الزراعي

    * سمك.. بيض.. دواجن.. وفواكه.. والله إنها ـ فضيحة ـ مدوية..!
    * العولمة لا تعني أن نساهم مع الآخرين بأنْ نستورد لكي نأكل.. ونستهلك..!
    * لابد أنْ نكوِّن شركات منتجة في الواقع الاقتصادي الدولي الجديد...!
    * النفرة الزراعية تقف أمامها عوائق عديدة أبرزها الجبايات...
    * خذوا الحكمة.. من السيدين.. فقد ركزا على القطاع الزراعي حتى ازدهر...

    معظم الذين قرأوا أمس خبر استيراد السودان للسمك من الخارج بعد استيراد الفواكه والألبان ونحو 99% من المتطلبات الاستهلاكية حملوا الحكومة المسؤولية للانهيار في الصناعات والمنتجات الوطنية التي كانت في بدايتها منذ عدة عقود أفضل مما هي عليه الآن..!
    والسبب يقول أهل الدراية والمكتوون بنار هذه القطاعات إن الجبايات والضرائب والرسوم بكل أنواعها المتعددة هي التي أدت وتؤدي إلى هذا التدهور المريع الذي حول السودان والسودانيين إلى قوة استهلاكية خطيرة تستورد كل شئ وأي شئ؛ حتى وصل الأمر إلى استيراد السمك - من يوغندا ودولة الإمارات كما نشرنا أمس..!
    وفي حكاية استيراد السمك ـ التي اعتبرها أسوأ حكايات خواتيم العام 2007م في مجال الإنتاج والتجارة والصناعة الوطنية ـ أذكر أن إحدى الشركات الأجنبية تقدمت بمشروع مغري جداً لإقامة أكبر مزرعتين للسمك بنوعيه - البلطي والجنبري - بمدينة بورتسودان..!
    الشركة واعتقد أنها سعودية ـ إن لم أقل أميرية عديل ـ أجرت كافة الدراسات مستعينة بعدد كبير من الخبراء والعلماء والإداريين والمختصين في مجال الثروة السمكية، بل وأنشأت لهذا المشروع جهازاً إدارياً بكل من الخرطوم وبورتسودان..!
    كنت ومن خلال علاقاتي مع أحد القائمين على ذاك المشروع السمكي الضخم قد تابعت الأمر حتى وصل مرحلة تحديد الأرض ببورتسودان ولم يبقَ إلا أن تُسلم السلطات الولائية الأرض للشركة المعنية..!
    لكن ماذا حدث بعد ذلك لا تهم تفاصيله؛ ولكن الخلاصة هي أن نزاعاً بين الشركة من جهة، وبعض ملاك الأرض أو واضعي الأيدي عليها من جهة، مضافاً إليهم الولاية من جهة ثالثة جعل المشروع لم ير النور إلى الآن كما اعتقد..!
    والسبب..؟!
    تصوروا أن نبات المسكيت الذي يغطي أرض مشروع أكبر مزرعة سمك على البحر الأحمر هو الذي عطل المشروع أو أدخله في تعقيدات مع عوامل أخرى..!
    فقد ظهر للمسكيت ملاك وبدأ مشوار المتاعب والمصاعب، حيث أصبح المشروع كله في مهب الريح ولا أدرى أين وصل، ولكن المؤكد أنه لم يقم إلى الآن وإلا لما كنا قد استوردنا السمك اليوغندي والإماراتي..!
    أيضاً وعلى ذات النسق المُبكي المضحك، بل والمهين لبلادنا أذكر أن أزمة استيراد أو جودة كانت قد نشبت قبل أشهر بين مستورد لبيض «إثيوبي».. تصوروا بيض من إثيوبيا عبر الطرق البرية ليأكله الناس في الخرطوم بينما المساحات على شواطئ بحر أبيض وبحر أزرق من الخرطوم وحتى كوستي ومنها حتى سنار؛ كلها فضاء زراعي صالح - أرضاً خصبة وماءً وفيراً وزراع رغم هروب بعضهم للحياة السهلة في العاصمة والمدن الأخرى، إلا أنهم إن وجدوا الدعم والعون والابتعاد الحكومي عن «الجبايات » لوفروا للبلاد احتياجاتها من «البيض» والدواجن والفواكه والخضروات..!
    نحن نعلم - كما يعلم غيرنا - أن ضرورات وقواعد العولمة تحتم بعض التنازلات في مجالات الاستيراد والصناعات، ولكن الذي نعرفه أيضاً هو أننا نحن أيضاً جزء من هذه العولمة، فإذا أخذنا من الآخرين صناعات ومنتجات لم نبلغ مستوى إنتاجها فإن لدينا منتجات زراعية محلية لابد أن ندافع عنها ونبقي عليها، بل ونطورها لنغطي من خلالها احتياجاتنا المحلية ثم نبدأ بأن نسهم في هذه- العولمة- بأن نعطي ونأخذ ولا نعطي فقط..!
    وسيطرح الناس السؤال الطبيعي وهو ماذا نفعل حتى نحاول أن نسلك الطريق السليم في مجال الاكتفاء الذاتي على الأقل من المنتجات الزراعية مضافاً إليها خيرات البحر والنيل والمزارع من دواجن وبيض.. وأسماك.. وفواكه وخضروات...!
    أيضاً نعود - للعولمة - ونقول بإن العولمة أو التطور الصناعي في العالم وفي كل الجوانب أنتج معينات صناعية ضخمة في مجال الزراعة والصيد والصناعات الخفيفة المتصلة بالمنتجات الزراعية..!
    إن السودان وفي السنوات العشر الأخيرة أو تحديداً بعد أن شمَّ العالم رائحة النفط تحول إلى مورد كبير لمنتجات صناعية ضخمة تتقدمها مواد البناء بكل أنواعها..!
    هذا أمر لا بأس به ولكن لا أحد انتبه إلى ضرورة الموازنة بين واردات القطاع الإنشائي المتصل بالبناء والتعمير والقطاع الزراعي الذي يتطلب العولمة - في مجال تغيير وسائل الري.. والزراعة والحصاد.. والتعبئة وقبل ذلك التخصيب، والسماد وخلافه..!
    إن الأمر يتطلب ـ ولو من باب الفات مات ـ أن يكون الحديث عن «النفرة الزراعية» المعلن عنها محكوم بضوابط دقيقة ومتشددة في مجال استيراد المدخلات الزراعية، التي إن لم نقل يجب أن تحظى بأولوية دون سواها من الواردات، فيجب أن تتساوى معها أو أن تُعطى قدرها وحجمها حتى لو اضطرت الدولة ممثلة في الوزارات ذات الاختصاص إلى التدخل وتوجيه دفة الاستيراد نحو القطاع الزراعي الذي لا يحظى الآن بأي قدر من الاهتمام أو الأولوية رغم صلته بحياة الناس ومستقبلهم ومستقبل البلد..!
    إن الرسالة المنشورة هنا وهي من الولاية الشمالية ـ إحدى مناطق التبشير بنهضة زراعية لأهم محصول وهو القمح والذي يليه - الفول- تعكس واقع الحال هناك، وتتحدث عن شعار النفرة الزراعية وكيف يتحول هذا الشعار إلى أقوال تجافي ما هو مطلوب من أفعال..!
    إننا لسنا بحاجة إلى تكرار القول بإن مصير ومستقبل هذا البلد مرتبط بالزراعة، وأن أي جهد إنمائي يبذل ولا يهتم بالزراعة هو نفخ في قربة إنمائية مقدودة..!
    ذلك لأن الزراعة ليست مجرد تلبية لحاجياتنا المحلية الاستهلاكية وحسب، بل هي توفير كبير لفرص العمل واخلاء فعال للعاصمة والمدن الكبرى من جيوش البطالة والعطالة التي زحمتها وزاحمت العاملين والساكنين والمنتجين فيها، حتى باتت عمليات الخطف والنهب والسلب وفي وضح النهار انعكاس أكيد لخطر البطالة والعطالة وهي بدورها انعكاس لسوء الأوضاع المعيشية في مناطق الزراعة التي أضحت بكل أسف طاردة لقلة عائدها، بعد أن أضحت المنتجات الزراعية وعلى قلتها جزءاً من خطط وتمويلات الولايات ذات الأسنان الجبائية الحادة..!
    إن القطاع الزراعي هو الأمل والرجاء لسودان متصل بالعولمة أحق بأن يعامل بأكبر قدر من الوعي والاهتمام والجدية، بل وأن تعقد له اللقاءات الاستراتيجية القومية، وأن تصدر بشأنه القرارات والتوصيات الملزمة حتى نبدأ بناء السودان المزدهر زراعياً وليس سودان الغابات الإسمنتية أو العطالة المقنعة التي تتجه بالبلاد نحو الفوضى وخطف الأفراد والمساومة عليهم بعد خطف الموبايلات وحقائب النساء، وإطارات السيارات..!
    وللتذكير التاريخي فقط نقول بإن النهضة الزراعية التي انتظمت السودان في أواسط القرن الماضي كان أبطالها رجال مثل الإمام عبد الرحمن المهدي، الذي أنشأ المشاريع الزراعية الضخمة ووهبها خيراً وعطاءً لمئات الآلاف من المزارعين مع عائد بسيط لدائرة المهدي الزراعية والتجارية، ليس بغرض تكديس الأموال أو بناء السرايات والعمارات الزجاجية، بل لتطوير وزيادة رقعة القطاع الزراعي في السودان..!
    ومثل الإمام عبد الرحمن المهدي عليه رحمة الله فعل السيد علي الميرغني، الذي أنشأ هو الآخر مئات المشاريع الزراعية في مختلف أنحاء شمال وشرق السودان، وكفل من خلالها الإنتاج الزراعي المطلوب لهذه المناطق مع تصدير الفائض للعاصمة وللمدن الأخرى البعيدة عن مناطق الإنتاج الزراعي...!

    منقول من جريدة الوطن العدد رقم: 1621 2007-11-26
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-11-2007, 08:45 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    Quote: أيضاً وعلى ذات النسق المُبكي المضحك، بل والمهين لبلادنا أذكر أن أزمة استيراد أو جودة كانت قد نشبت قبل أشهر بين مستورد لبيض «إثيوبي».. تصوروا بيض من إثيوبيا عبر الطرق البرية ليأكله الناس في الخرطوم بينما المساحات على شواطئ بحر أبيض وبحر أزرق من الخرطوم وحتى كوستي ومنها حتى سنار؛ كلها فضاء زراعي صالح - أرضاً خصبة وماءً وفيراً وزراع رغم هروب بعضهم للحياة السهلة في العاصمة والمدن الأخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-11-2007, 09:54 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    Quote: نحن نعلم - كما يعلم غيرنا - أن ضرورات وقواعد العولمة تحتم بعض التنازلات في مجالات الاستيراد والصناعات، ولكن الذي نعرفه أيضاً هو أننا نحن أيضاً جزء من هذه العولمة، فإذا أخذنا من الآخرين صناعات ومنتجات لم نبلغ مستوى إنتاجها فإن لدينا منتجات زراعية محلية لابد أن ندافع عنها ونبقي عليها، بل ونطورها لنغطي من خلالها احتياجاتنا المحلية ثم نبدأ بأن نسهم في هذه- العولمة- بأن نعطي ونأخذ ولا نعطي فقط..!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-11-2007, 11:08 PM

jini
<ajini
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 30442

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    أسعد أخوى
    مرارتك بتتفقع!
    البترول بدل يحولنا الى مصدرين سيحولنا الى مستهلكين ومتفرجين!
    طبعا عارف المتفرجين!
    جنى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 05:48 AM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    تعرف يا جنى كنت عايز ارد و أعلق
    لكن لقيت ما فى فايدة ..
    خليهم يستوردوا بيض من اثيوبيا و سمك من يوغتدا و طماطم من فنزويلا و جرجير من جنوب افريقيا ..

    لانو فى عام النفرة .. الحكومة ما قصرت ..وزعت قروش على المستنفرين ..
    اما ناس الزراعة فخليهم فى ضرائبهم و جماركهم و اسبيراتهم و ديونهم .. مع انو كان بدل رصد (الميزانيات) ممكن يعملوا اعفاء تام و حقيقى لكل المدخلات الزراعية و تزيع اراضى بالمجان (خلا)لمدة 5 اعوام.. و استنفار (الشباب ) و يسموها انشالله (ينتجون) ...
    و يستوردوا تقاوى و شتلات .. و بيوت جاهزة .. و بقت برا بتراب القروش و تعال شوف البلد بعد سنة ... لكين ....(لله فى خلقه شؤون)..
    و بينى و بينك احسن لانو زاتو (السمك اليوغندى طاعم ) !!

    و بس !
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 06:51 AM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 20-05-2003
مجموع المشاركات: 20315

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    عزيزي أسعد

    سلام

    Quote: وسيطرح الناس السؤال الطبيعي وهو ماذا نفعل حتى نحاول أن نسلك الطريق السليم في مجال الاكتفاء الذاتي على الأقل من المنتجات الزراعية مضافاً إليها خيرات البحر والنيل والمزارع من دواجن وبيض.. وأسماك.. وفواكه وخضروات...!


    سؤال يفقع المرارة و يجعل الدم ينشف في العروق .. لأن إجابتو معروفة و لكن العمل به دونه خرط القتات ..
    و السبب معروف يا أستاذ أسعد ..

    غايتو ما تستغرب لو إستوردنا الحلو مر من أريتريا و الدلكة من الصومال ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 08:58 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    اخى الاستاذ الرائع ابوجهينة
    Quote: غايتو ما تستغرب لو إستوردنا الحلو مر من أريتريا و الدلكة من الصومال ..

    انا اظنك قاصد الحلومر من ماليزيا و الدلكة من اثيوبيا و الخمرة من موريتانيا !!

    و ما تنسى بيت الشاعر محسن الصومالى الذى قال:
    دلكنى الحبيب بعيونو .. و شوف عينى البياض فى سنونو
    من بنك المحبة اسدد ديونو ... وفى تلفزيون ام در اشوف فنونو !!!

    لك خالص مودتى و دمت ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 09:08 PM

M A Muhagir
<aM A Muhagir
تاريخ التسجيل: 13-07-2005
مجموع المشاركات: 3918

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    البلد اتملت حرامية يا اخى.
    طبعا ديل ماكلين اموال السحت دى و ما يهمهم ان بكون المنتج غالى او رخيص مستورد او محلى.

    بعدين الحكومة دى متين شالت هموم الشعب الغلبان دا.
    كل همهم انه يلبوا طلبات الحرامية المؤيدنهم ديل.
    بقوا زى شيوخ الخليج يا اخى: لا بيزرعوا ولا بيصنعوا ولا يحزنون.

    تحياتى

    محمد مهاجر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 09:13 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    الاخ محمد مهاجر ..
    تحية طيبة
    صدقت والله و كل ما قلته .. هم و غم على قلوبنا العليلة ..

    و عشان نزداد علة شوف الخبر بتاع جريدة الايام
    العدد رقم: الثلاثاء 8970 2007-11-27
    تمخضت القوات المختلطة فولدت (هجانة)
    جمال الهند (الهجينة) ..ماذا ستفعل في دارفور؟؟

    اعلنت قوات حرس الحدود الهندية انها تلقت طلباً من وحدة حفظ السلام بالأمم المتحدة بتوفير اكثر من (60) جملاً مدرباً للمساعدة في مسألة ترحيل القوات الهجين لكن مراقبين سودانيين ابدوا دهشتهم من استيراد جمال من الهند واكدوا على اهمية توفير الجمال من السودان.
    * البلاد زاخرة بأنواع الابل
    وتنتشر الأبل في بقاع واسعة من البلاد خاصة شرق السودان وغربه والاجزاء الجنوبية من الوسط حيث يقدرها البعض باكثر من خمسة مليون في كل السودان واكثر من مليون بدارفور وحدها.

    http://www.alayaam.info/index.php?type=3&id=2147509293&bk=1


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-11-2007, 11:41 PM

يوسف الولى
<aيوسف الولى
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 1351

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: اسعد الريفى)

    Quote: خذوا الحكمة.. من السيدين.. فقد ركزا على القطاع الزراعي حتى ازدهر...


    متى ازدهر يا هذا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-11-2007, 07:23 PM

اسعد الريفى
<aاسعد الريفى
تاريخ التسجيل: 21-01-2007
مجموع المشاركات: 6925

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: استيراد سمك من الامارات و يوغندا ... و البيض من أثيوبيا : (الحفرة الخضراء ) (Re: يوسف الولى)

    سويسرا تحتفل بعيد البصل
    تقرير- طه يوسف حسن .

    جنيف فى 28/ 11(سونا) بصل لا تدمع له عين ولا تزكم له أنف في المعرض الذي افتتح أمس بالعاصمة السويسرية برن, تقاطرت جموع المواطنين بعشرات الآلاف يقلهم 20 قطارا استثنائيا و150 حافلة نقل سياحية منذ ساعات الصباح الباكر للاستمتاع بأشكال البصل المتنوعة التي تفنن المزارعون في إبداعها. كما أن للتمور والطماطم والمانجو وحتى البيض والمخللات أعيادها, فإن للبصل عند السويسريين مهرجانه لذلك ينظمون له المعارض ويستقبلونه بالمطارف والحشايا من فرط التدليل والإعجاب. فبين البصل المجدول في ضفائر إلى البصل الذي برعت أيدي الفنانين في تحويله إلى هيئة الورد والزهر، طاف الزوار أرجاء المعرض غير آبهين بعبق الروائح التي تفوح من المكان ولا بقطرات الدمع الثخين التي تذرفها مآقيهم, فكل شيء عندهم يهون من أجله. خمسة وخمسون طنا من البصل أحضرها أكثر من مائتي مزارع من مختلف مناطق سويسرا، احتفالا بالعيد السنوي للبصل الذي يصادف الاثنين الأخير من شهر نوفمبر. الاحتفالات في هذا اليوم تدور حول البصل من حساء إلى فطائر ساخنة شهية أو كعك تمتزج به الجبنة السويسرية مع البصل في حضور مشروبات مختلفة، وأجواء من المرح تملأ شوارع قلب العاصمة السويسرية. أما الصغار، الذين يحصلون على عطلة استثنائية من المدارس بهذه المناسبة، فلهم ألعابهم الخاصة أهمها التراشق بقصاصات الورق الملونة. أجواء السياسة والاقتصاد كانت أيضا حاضرة في المناسبة، فارتفاع أسعار المحاصيل هذه السنة برره الفلاحون بزيادة أسعار النقل بسبب ارتفاع النفط وارتفاع نفقات العناية بالمحصول بسبب سوء الأحوال الجوية في الصيف وأمطاره الغزيرة هذا العام، ليكتفي الفلاحون هذا الموسم بجني حوالي 12 طنا من محصول البصل في حين أن معدل الإنتاج المتعارف عليه يمكن أن يصل إلى 60 طنا في العام. ومن سمات مهرجان هذا العام الاهتمام الذي أبداه المنظمون بالبيئة. فعلى عكس السنوات السابقة لم يستخدم السوق أكوابا للمشروبات للاستعمال مرة واحدة، بل سعى القائمون عليه لتجنيب البيئة كمية كبيرة من النفايات البلاستيكية، وهو ما راق للعديد من الزوار وشجعوا مثل تلك التوجهات. أصول هذا الاحتفال غير معروفة بالتحديد، فبعض المؤرخين يقولون إنه بدأ مع مطلع القرن الخامس عشر هدية من مقاطعة برن لمزارعي مقاطعات الجوار لتسويق منتجاتهم الزراعية. ويعتقد آخرون أن السوق بشكله الحالي يعود إلى القرن التاسع عشر لترويج المنتجات الزراعية بشكل عام في سوق كبيرة كانت -بحسب رأي بعض المؤرخين- تتواصل لمدة أسبوعين لعرض محاصيل الخضروات والفواكه ومنتجاتها القابلة للتخزين في الشتاء. ومهما اختلفت التأويلات، فإن هذا السوق أصبح عيدا سنويا للبصل يترقبه الجميع ويحرص السويسريون وبعض من دول الجوار على الحضور والمشاركة فيه. ومن لا يحب البصل فسيجد منتجات أخرى تروقه، ومن لا يهوى الشراء فسيجد في متابعة مظاهر الاحتفال ما يروح به عن نفسه

    (عدل بواسطة اسعد الريفى on 28-11-2007, 07:29 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de