وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام)

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل حسن النور محمد فى رحمه الله
رحيل زميلنا الصلد حسن النور .. سيدني تودع الفقيد في مشهد مهيب وحزين
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 26-09-2018, 08:13 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة مجاهد عبدالله محمد علي(مجاهد عبدالله)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-09-2007, 08:35 AM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام)

    Quote: الخرطوم - النور أحمد النور الحياة - 11/09/07//

    ترك النائب الأول للرئيس السوداني رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت كل الاحتمالات مفتوحة في شأن مستقبل علاقة «الحركة الشعبية لتحرير السودان» التي يتزعمها بشريكها في السلطة «حزب المؤتمر الوطني»، بما في ذلك العودة إلى الحرب. ورأى أن الطرفين «أقرب الآن إلى الحرب منها إلى السلام».

    وقال سلفاكير أمام برلمان الجنوب في جوبا أمس إن «المؤتمر الوطني ظل يعتقد طوال الفترة الماضية بان الحركة الشعبية غير مستعدة للحرب... وكنا نعتقد بانهم أناس سلام لكن اتضح لنا العكس. ولا نملك غير أن نقول لهم إننا أيضاً مستعدون الآن للحرب».[/B]
    واعتبر أن وجود الجيش الحكومي في مناطق النفط، رغم أنه كان يفترض أن ينسحب منها منذ 9 تموز (يوليو) الماضي، «سبب قوي يجعل الطرفين الآن أقرب إلى الحرب»، إضافة الي اسباب أخرى، منها عدم حسم النزاع على منطقة آبيي الغنية بالنفط وحادث احتجاز قوة من «الجيش الشعبي» في منطقة المجلد لثلاثة أيام.

    ورأى سلفاكير أن الأسباب التي ساقها الجيش الحكومي لعدم الانسحاب الكامل من الجنوب «غير مقنعة» بالنسبة إلى حركته. واعتبر أن حادث المجلد «استفزاز كبير لأن تحرك اللجنة التابعة للجيش الشعبي في المنطقة أمر معروف ومتفق عليه، وكان في إطار العمل ضمن تنفيذ بروتوكول الترتيبات الأمنية والعسكرية». وأشار إلى أن «احتجاز القوة ومحاصرتها بلواء كامل من الجيش وتجريد أفرادها من ملابسهم العسكرية وأسلحتهم الخفيفة فيه استفزاز غير محتمل بالنسبة إلينا في الجيش الشعبي».


    هنا سوف يضحك المتشددون داخل النظام كثيراً لأن كل المحاولات التي رموا بها لدفع الحركة للإنفصال سوف تثمر عن شيئ أعظم وهو الحرب مرةً آخرى بين النظام والجنوب ..

    نواصل..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 08:41 AM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    المصدر الحياة اللندنية أعلاه وأدناه
    Quote: الخرطوم - النور أحمد النور الحياة - 12/09/07//

    في ما بدا تصعيداً للأزمة بين شريكي الحكم السوداني، دهمت قوة من الشرطة بعض مقرات «الحركة الشعبية لتحرير السودان» في الخرطوم ومنازل عدد من قيادييها في الخرطوم وصادرت كميات كبيرة من الأسلحة، بعد يوم من تأكيد النائب الأول للرئيس رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت أن حركته و «حزب المؤتمر الوطني» بزعامة الرئيس عمر البشير، «أقرب إلى الحرب منها إلى السلام».
    ونفذت قوة من الشرطة والأمن في ولاية الخرطوم أمس حملات دهم وتفتيش واسعة أسفرت عن ضبط كميات كبيرة من الاسلحة شملت مدافع ورشاشات وذخيرة وقنابل يدوية. وانتقدت «الحركة الشعبية لتحرير السودان» الحملة واعتبرتها غير مبررة، وقالت إنها استهدفت بعض مقارها ومنازل قيادات عسكرية.

    وأعلنت شرطة الخرطوم أن قوات من الجيش والشرطة والأمن دهمت أماكن في محافظات الولاية السبعة بعد توفر معلومات عن وجود أسلحة غير مشروعة في بعض المناطق. وأشارت إلى أن «القوة المشتركة تمكنت من ضبط كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر شملت بنادق كلاشنكوف ومدافع رشاشة وقنابل يدوية من دون مقاومة».

    وكشف مسؤول عسكري أن «بعض الأسلحة وُجد في مقرات بعض الحركات المسلحة التي وقعت اتفاق سلام مع الحكومة» من دون أن يحددها. لكن قيادياً في «الحركة الشعبية لتحرير السودان» حمل في شدة على شريكهم في السلطة «حزب المؤتمر الوطني». وقال إن الشرطة دهمت بعض مقرات الحركة ومنازل بعض قادتها، واعتبر ذلك «عملاً استفزازياً غير مبرر وغير مسؤول»، موضحاً أنهم «شركاء في السلطة ويمكن لشريكنا أن يتشاور معنا في أي خطوة كهذه»، لافتا الى أن الحركة ستحدد موقفها من هذه الخطوة.

    وتأتي الحملة بعد يوم من تصريحات سلفاكير التي أبقى فيها كل الاحتمالات مفتوحة في شأن مستقبل علاقة «الحركة الشعبية» بشريكها في السلطة، بما في ذلك العودة إلى الحرب. وعاد سلفاكير أمس إلى الخرطوم بعد أكثر من شهر أمضاه في جوبا عاصمة جنوب السودان، في خطوة فسرت على أنها احتــجاج صامت منه على تعثر تطبيق اتفاق السلام.

    وفي دارفور، نقلت وكالة «رويترز» عن وزير الشؤون الأفريقية في الخارجية البريطانية مارك مالوخ براون تحذيره من أن استمرار العنف في الإقليم يهدد بتقويض محادثات السلام المقررة بين الخرطوم والمتمردين في طرابلس الشهر المقبل. وقال وهو في طريقه إلى دارفور، إن «على الحكومة السودانية وقف جميع الأعمال الهجومية وعلى المتمردين أن يفعلوا الأمر نفسه».

    وأدلى براون بهذه التصريحات بعد يوم من إعلان المتمردين أن طائرات حكومية قصفت بلدة يسيطرون عليها. وأضاف: «في هذه اللحظة نضغط من أجل تفاعل ديبلوماسي بناء بالسعي إلى إشراك الجميع في المحادثات. وإذا فشل هذا المنهج، فإننا سنتعامل بشدة مع الطرف المسؤول عن ذلك، سواء أكان هذا الطرف المتمردين أم الحكومة». وأشار إلى أن فرض عقوبات «لا يزال مطروحاً» وأن الإجراءات الأخرى ضد المتمردين قد تشمل تقليص الدعم الذي يقدم لهم في دول أجنبية. وأكد أن بريطانيا لن تشارك بجنود في قوة حفظ السلام في دارفور تلبية لطلب الخرطوم تشكيلها من غالبية أفريقية، لكنها مستعدة لسد الفجوات في التمويل، بما في ذلك دفع تكاليف نقل أول ألوية نيجيرية ورواندية تصل إلى الإقليم الشهر المقبل.

    وأكد الجيش الحكومي أنه تعامل أول من أمس مع مكمن نصبه مسلحون من حركتي «تحرير السودان - الوحدة» و «العدل والمساواة» في منطقة حسكنيتة في ولاية جنوب دارفور. ونفى مكتب الناطق باسم الجيش أن تكون القوات الحكومية تكبدت خسائر في المواجهات التي وقعت في المنطقة. وقال إن مزاعم المتمردين بإسقاط مروحية وأسر عميد في الجيش لا أساس لها. غير أنه أشار إلى أن المتمردين «أصابوا طائرة كانت في مهمة إدارية إلى المنطقة، وعطلوا فيها ماكينة واحدة، لكنها سرعان ما عاودت الطيران بسلام ونجا طاقمها». ونوه إلى «عودة الهدوء إلى المنطقة بعدما نفذ المتمردون الهجوم على طريقتهم المعتادة بالضربة الخاطفة».

    وكانت الحركتان ذكرتا في بيان ان قوة مشتركة منهما تمكنت من ردّ هجوم على مواقعهما، وأن «المعركة التي استخدمت فيها قوات الحكومة كل إمكاناتها الجوية والبرية استمرت بضع ساعات، وأسفرت عن هزيمة القوات المهاجمة التي أسر قائدها العميد كمال الدين عبدالله آدم ومجموعة أخرى من الضباط والجنود، كما اسقطت مروحيتان مقاتلتان، وغنمت القوة 25 سيارة على متنها أنواع مختلفة من الأسلحة».

    من جهة أخرى، قللت الخرطوم أمس من تحذير الخارجية الأميركية مواطنيها من السفر إلى السودان بسبب التهديدات الناتجة عن الصراعات المسلحة والمخاوف من «تهديدات الإرهاب المستمرة» التي تستهدف الغربيين. وحذرت الخارجية الأميركية رعاياها من السفر إلى السودان، خصوصاً دارفور، كما أشارت إلى تلقيها دلائل على وجود «تهديد إرهابي» يستهدف الأميركيين والغربيين هناك قد يتضمن تفجيرات انتحارية أو عمليات خطف.

    لكن مسؤولاً حكومياً قلل من التحذير الأميركي واعتبره روتينياً. وقال لـ «الحياة» إن «الإدارة الاميركية تدرك أن السودان من أكثر دول المنطقة أمناً، ولم تقع في الخرطوم والمدن الكبيرة أي أعمال عنف أو استهدف للأجانب»، مشيراً إلى أن السلطات كانت طلبت من الغربيين توخي الحذر بعد ضبط مخابئ أسلحة في الخرطوم الشهر الماضي.


    هل القيادات التي تم دهم منازلها بينهم دستوريون؟؟؟ ..


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 09:05 AM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    ما وصل اليه سلفاكير هو ما ظللنا نحذر منه على الدوام وهو التراخي الذي قامت به الحركة امام كثير من الأحداث السياسية وكان من أهمها مع حدث لجماعة مناوي بحي المهندسين بأم درمان ويحاول النظام الإيحاء بأن الأجهزة التي تقوم بذلك هي أجهزة قومية مع العلم أن كل هذه الأجهزة تأتمر بكوادر الحركة الإسلامية وعلى الحركة أن تستيقظ من ثباتها العميق وحتى لاتجد نفسها مضطرة لحمل السلاح داخل الخرطوم ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 09:58 AM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    التحول السياسي الذي لايحترم فيه النظام خصومة هو تحول موجه لخدمة الشمولية وتتريس مخابلها على سلطة الدولة وحتى لاينفرط عقد المنظومة يقوم المؤتمر بمثل هذه الحركات والتي تنصب على امرين هما..

    1/ عدم إتاحة السلاح إلأ للمؤتمر الوطني.
    2/ إستعراض العضلات بين الفينة والآخر من قبل مؤسسات الدولة وكأن المؤتمر الوطني ليس حاديها.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 12:18 PM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    Quote: «احتجاز القوة ومحاصرتها بلواء كامل من الجيش وتجريد أفرادها من ملابسهم العسكرية وأسلحتهم الخفيفة فيه استفزاز غير محتمل بالنسبة إلينا في الجيش الشعبي».
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 12:57 PM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    الإستفزاز الذي قام به النظام منذ التوقيع للإتفاقية فاق كل محتمل يمكن أن يتحمله شريك في الحكم يرى أن الإتفاقية عالجت صراع إمتد لنصف قرن من الزمان ..وما يبدو للعيان هو صورة التطبيل للسلام الذي يقوم به النظام دون أي افعال ملموسة للإتفاقية نفسها فمازالت الحريات محلك سر لم تتحرك نحو الأفضل قيد أنملة ..ومازال قانون الأمن الوطني المتعارض مع النظام الدستوري نافذاً هو وسلطات رجاله يعتقل من يعتقل ويعذب من يعذب ...

    نواصل..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 01:04 PM

عبد الله عقيد
<aعبد الله عقيد
تاريخ التسجيل: 20-09-2005
مجموع المشاركات: 3728

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    Quote: الأفق الآخر
    عبد الله حمد عقيد

    أرى في كردفان وميض حرب
    هجوم جديد على سودري تم إحباطه، هجوم قبله على ود بندة، ومعسكرات تقيمها الحركة الشعبية (لتحرير السودان) في جنوب كردفان وجنوب دارفور تضم الآلاف من أبناء تلك المناطق.. وقرار من المفوضية المختصة بإجلاء تلك الآلاف من المجندين إلى الجنوب، ولكن المجندين من أبناء النوبة والمسيرية والرزيقات وغيرهم لن يغادروا مناطقهم، وإذا وافقوا على المغادرة لا تستطيع الحركة الشعبية ترحيلهم وإسكانهم هناك وصرف رواتبهم.. لذا..
    يهدد قائد الحركة الفريق سلفا كير ميارديت النائب الأول لرئيس جمهورية السودان بأن أبواب الحرب لا تزال مفتوحة..!! وهو صادق الآن أكثر من أي وقت مضى، فهل يجدي تهديده فتيلا بما يجعل الحكومة تأمر بانسحاب الجيش القومي من جنوب كردفان وتخليها لجيش الحركة؟ لا أظن، ولو فكرت الحكومة مجرد تفكير في مهادنة نائب رئيسها وشريكها سلفا كير وتعويم قرار المفوضية بإضافة المدة المحددة بأسبوع لانسحاب جيش الحركة إلى أجل غير مسمى، فإن للقوات المسلحة رأي، أو يتوقع أن يكون لها رأي.. خاصة إذا جاء الأمر من جانب التهديد، فالقوات المسلحة (جنها وجن التهديد)، وما ينبيك مثل خبير..
    الرجل الحكيم، القائد المحنك، سلفا كير ميارديت، وضع حكمته وخبرته وتجربته جانبا عندما صرح أمام برلمان الجنوب بأنه لا يستبعد العودة للحرب، وأن باب الحرب لا يزال مفتوحا.. ولكن، لم لا؟ فربما اقتضت حكمة الرجل وحنكته التصريح في هذا الوقت بالتحديد، بعد أن أجلت القوات المسلحة كل قواتها من الجنوب ما عدا القليل جدا، وبعد أن انضمت جيمع الفصائل المسلحة المجاورة لمناطق البترول إلى جيش الحركة، وبعد أن انضم الآلاف من فرسان المسيرية والرزيقات كذلك إلى الجيش الشعبي.. ربما، رأى القائد سلفا الذي يعرف الحرب جيدا أن الأوان قد آن للعب الورقة الأخيرة وإطلاق تهديد مباشر لشركائه وللقوات المسلحة ولجميع أبناء الشعب السوداني خارج نطاق الحدود الجنوبية..
    ربما..


    صحيفة الوفاق عدداليوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 01:15 PM

nazar hussien
<anazar hussien
تاريخ التسجيل: 04-09-2002
مجموع المشاركات: 10190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: عبد الله عقيد)

    Quote: ربما، رأى القائد سلفا الذي يعرف الحرب جيدا أن الأوان قد آن للعب الورقة الأخيرة وإطلاق تهديد مباشر لشركائه وللقوات المسلحة ولجميع أبناء الشعب السوداني خارج نطاق الحدود الجنوبية..


    يا ود عقيد...حرب شنو؟ العالمين ديل جربوا الحرب خمسين سنة...لقوا منها شنو؟

    هسي ايدهم في الكستر لا كوعهم...وكان امروا ليهم جندي يحارب يكون غلطان الجندي

    ناس تأكل كستر وناس تاكل جبخانة...وين يا ود عقيد...والبتضوق الخدار...ما بتفوت
    حوش القبض...(او حوش عبدالدائم)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

12-09-2007, 02:28 PM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    Quote: ولجميع أبناء الشعب السوداني


    الأخ ودعقيد رمضان كريم أعاده الله بالرفاء والطمانينة لكل الشعب السوداني ..

    لايمكن ان نقول أن سلفا هدد الشعب السوداني ببساطة لأنه واحد من أبناء هذا الشعب وإذا كان يمثل شريحة معتبرة هي جزء من نسيج هذا الشعب فإن النظام لايمثل إلأ المؤتمر الوطني والذي ليس من همه البتة صرخات الفقراء والمشردين لجوئاً ونزوحا بالداخل والخارج ..فهذا النظام هو عدو الشعب وكل مايقوم به من تصرفات رعناء تجاه الحركة الشعبية وكل القوى السياسية تزيد من حالة الإحتقان المكتومة التي يمكن أن تنفجر بما لايحمد عقباه وعندها لاتستطيع أن تلوم الحركة أو غيرها ..هذا التصريح إذا كان بعيداً عن حنكة سلفا فإن تصرفات النظام بعيدة عن الحكمة ويجب إدانتها ..

    الود ..ً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-09-2007, 10:07 AM

مجاهد عبدالله

تاريخ التسجيل: 07-11-2006
مجموع المشاركات: 3988

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: وصل معنا الى اليـــأس( سلفاكير: جنوب السودان وشماله أقرب إلى الحرب من السلام) (Re: مجاهد عبدالله)

    Quote: حرب شنو؟ العالمين ديل جربوا الحرب خمسين سنة...لقوا منها شنو؟


    الأخ نزار رمضان كريم أعاده الله على بلادنا بالخير والطمأنينة..

    معطيات الحرب اليوم أخي نزار أكبر من السلام ومن جعل هذه الكفة تختل هو النظام بخروقاته المستمرة للإتفاقية التي وقعها بنفسه كما أن التباطؤ في عملية التحول الديمقراطي زاد من حالة اليأس السياسي لكثير من القوى السياسية وليس خافياً عليك الكم الكبير من المعتقلين السياسيين داخل المعتقلات وحقوقهم المهدرة من قبل النظام ..الشيئ الأخطر من كل شيئ هو أين ستكون رحى الحرب القادمة والبلد تئن فيها الكثير من البقع الجغرافية ..أن الرجوع للحق فضيلة فإذا كان لهذا النظام أي إعتبار لوحدة هذا الوطن فعليه أن يكون اكثر عملاً لإحلال السلام ..

    الود ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de