بعض من ملامح العرس الوئيد "يوميات العصيان الأول...
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
صدور... الهلوسة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 01:59 AM الصفحة الرئيسية

مدخل أرشيف الربع الثالث للعام 2012م
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

هِزَّةُ رأسٍ أُفقيَّة !

09-27-2012, 06:59 AM

shazaly gafar
<ashazaly gafar
تاريخ التسجيل: 12-12-2004
مجموع المشاركات: 1604

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

هِزَّةُ رأسٍ أُفقيَّة !

    هِزَّةُ رأسٍ أُفقيَّة !
    شاذلي جعفر شقَّاق
    [email protected]

    علَّقتُ ابتسامةً بلهاءَ في شِعْبةِ الفراغ الأرعن مثل يدٍ مُدَّتْ للمصافحة بينما لاذت نظيرتُها بجيْبِ بنطال الإعراض ! حاولتُ أنْ أُعيدَ كرامتي إلى بيتِ الطاعة ، بيد أنَّها علَّقتْ – أيضاً – ابتسامةً خاويةً إلاَّ من انفراجِ الشفتين وبروزِ الأسنان ، لتهزَّ رأسها المُطأطأةَ أُفقيَّاً !
    انصرف بصري دونما استئذان من الابتسامة إلى هزَّة الرأس ..انتابني شكٌّ في مصداقية المرآة ، أو بالأحرى اaحترتُ في أيِّهما يهتزُّ أمامي ؛ الرأس أم المرآة أم كلاهما ؟والحقيقة أنَّ قناعتي هي التي بدأتْ تهتزُّ ، لا بالمتغيِّرات والمرائي والخيالات فحسب ، ولا بالثوابت أيضاً !إنَّما بالرسالة البصَريَّة التي لن تصل إلى الظلامِ في ظلِّ غيابِ الضوءِ المتثيِّب !
    الضوء الذي يوقِّع حضوره باكراً على صفحة المرآةِ الصقيلة ثم ينسربُ بين ردهات العتمة هارباً من كلِّ سطحٍ يُمكن أنْ تنعكسُ صورتَه للبصر . الضوء الذي ينفلتُ بأُعجوبةٍ أو بغير أُعجوبة كلَّما لاح أمامه وجهٌ من وجوه الحقيقة !الضوءُ الذي يُغلق نفسَه داخل قاعة الوهم الكبير بلا أجنْدة غير أنْ يتمدَّد دون أنْ يُقلقَ خلوتَه أحد !
    لم يكن الضوءُ – كما رافع عن نفسه من وراء حجاب - متمترساً إقصائيَّاً أو متمرِّداً أو ضامراً عداوته لمركز المرآة لأيِّ صورةٍ كانت ، إنما كان ولا يزال مأموراً ينفِّذ الأوامر ويجتنب النواهي !
    قلتُ صائحاً من قلب العتمة : يا هذا إنَّ الصورة الوحيدة التي تحفظها هذه المرآة اللعينة أمامي منذ عامٍ كاملٍ وأنا مصلوبٌ كالمسيح هي صورة الرأس التي تهتز أفقيَّاً مثل دُمية دُبٍّ قُطبيٍّ لا تملّ ولا تفتر ! قال : لنكن واضحيْن ! قلتُ :( قلوبُهم غُلْفٌ .. وعلى أعينِهم غشاوة ..وفى آذاهم وقْرٌ ..أقول : هاؤم إقرأوا كتابِىَ ..يقولون : دعْهُ جانباً ريثما نغتسل من جنابة مآربنـــا !!!) قال : (وقفتُ ببابِ القُبح المُزيَّن .. أغمضْتُ عينَيْيَّ .. هزَزْتُ رأسيَ يُمْنةً ويُسرة ..انتفضتُ كنعجةٍ تُخلِّصُ وبرَها من بلَلٍ ، ثم صحتُ : يا سلااااااام .. قالوا لي : أحسنْتَ !!!
    هنــا تقهقرتُ راجعاً إلى صالة الانتظار التي لم يكن بها أحدٌ سواي ..وحدي جلستُ .. قضمتُ ظفرى بطَرَفَى قاطِعَىَّ .. ثفلتُه بلا وعى أمام عينين راتعتين فى موضع الذهول .. قفزتُ ناكصاً عن غفلتى ، تحيَّزتُ إلى أخرى ، فاندلعتْ هواجسُ لا هُوادة فيها .. اختلط حابل الأعشى بنابل الضرير ..وتحت مثار النَّقْع ينتظم طابور من النمل الزاحف بهِمَّةِ مَنْ وَجد شيئاً على مشارف اليأس !
    النملةُ الجموح خرجتْ مِن الصف واستدارت لتخطو حثيثاً فى الاتجاه المعاكس ..حارتْ .. حادتْ يميناً .. عافَتْه .. صبأتْ .. توغَّلتْ يساراً .. قبَّلتْ حصاةً نصفها داخل الأرض ونصفٌ معفَّرٌ بطين الانتظار الطويل .. استشعرتْ ظفرى المقضوم .. اشتمَّته ثم غرستْ فيه نائبيها الصغيرين ثم أخذت تجرُّه حيناً وتدفعه حيناً أخراً .. نبشتُ فضيلة الدَّفن مِن قاع ذاكرتى .. كفَّنتُها بالتأسِّى ثم هرولتُ متشمِّراً بالتدارك ، غير أنَّ النملة ومتاعها غارا فى المجهول !
    انتشلتْنى فجيعتى الحُبلى مِن غيبوبتى ؛ انتزعتْ كَفِّى بسرعة .. دسَّتْها تحت سُرَّتِها ، ثم أوعذتْ إلىَّ بالإصغاء .. بشَّرتنى بدُنُوِّ مولودٍ جديدٍ اتحسَّسُ فرفراتِه بكفٍّ نازفةٍ وإصبعٍ أخلى موقعَه !






    ** نُشر بالوفاق اليوم الخميس 27/9/2012م
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de