بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!)

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 01:41 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة هارون دياب طه(haroon diyab)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
26-09-2011, 04:19 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!)

    علي صفحته الخاصة بالفيسبوك كتب الاعلامي اللامع

    الاستاذ / الطاهر التوم

    صاحب برنامج .........مراجعات ....

    وحتي تكتمل الصورة

    كتب....

    مقالا خطيرا ...

    يتهم فيه الطيب مصطفي صاحب الانتباهة

    وصاحب العمود الاشهر ( زفرات حري ) يتهمه بانه ....

    اي الطيب مصطفي

    يريد له في الحد الاعلي ......مصير ( محمد طه محمد احمد )

    او ايقاف البرنامج كهدف ادني ......

    الاستاذ الطاهر التوم اعلامي لايشق له غبار شق طريقه من خلال

    برنامج متابعات باقوي الحلقات التي شدت المشاهدين ومع كبار الرموز

    من كل الاتجاهات الفكرية والسياسية والثقافية في الساحة السودانية مما جعله

    يحتل الصدارة من حيث المشاهدة من خلال شاشة قناة النيل الازرق .

    المقال سيكون له ماوراؤه

    (عدل بواسطة haroon diyab on 26-09-2011, 04:23 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:27 PM

Ahmed musa
<aAhmed musa
تاريخ التسجيل: 08-07-2007
مجموع المشاركات: 16263

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    واين هو هذا المقال يا اخ العرب ..؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:51 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: Ahmed musa)

    مولانا وبلدياتنا / احمد موسي

    سلامات يا استاذ

    Quote: واين هو هذا المقال يا اخ العرب ..؟


    والمقالين مش واحد كمان

    كرمان لعيونك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:28 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    Quote: طالعت ما سطّره قلم الأستاذ الطيب مصطفى في (زفراته الحرى) بعدد الاثنين ٢٦ سبتمبر
    الجاري تحت عنوان (بين الطاهر حسن التوم ومحمود محمد طه). ولم يكن مدهشاً لي هذا المسعى
    المريب للاغتيال المعنوي والذي ظهر جلياً من سطور عموده الذي اندفع فيه غير مكترث للأحكام
    التي تطلقها زفراته الحرى العجلى، ولم أر أصدق وصفاً لما يكتبه الطيب من عنوانه: (زفرات حرى)،
    والذي غالباً ما تستحق سطوره عاجلاً الوضوء والاستغفار.
    لقد سبق الطيب لهذا الذي نحن فيه سجالاً، الأستاذ اسحق احمد فضل الله، والذي مشكوراً فعل كما فعل
    الطيب التحريض في مستوياته الدنيا والعليا، ربما طمعاً في تكرار سيناريو الشهيد محمد طه محمد أحمد
    كهدف أعلى أو إيقاف البرنامج كهدف أدنى
    .. ولقد انتابتني حالة من الشك وأنا اقرأ (زفرات الطيب مصطفى
    وأخريات ليل إسحق فضل الله) من باب إحسان الظن بهما، وهذه الحالة منطوقها يقول بأن الطيب وإسحق
    يكتبان عن حلقة لم يشاهداها، وإلا فكيف أبرر أن يسمي الطيب البرنامج موضع نقده (مراجعات)،
    والبرنامج المعني هو (قيد النظر) الذي بث في شهر رمضان، وكانت الحلقة موضع الحديث في العمود
    قد بثت في أول رمضان.. فلماذا أراد الطيب أن يصمت لأكثر من خمسين يوما ثم يختار الآن الانفجار
    والغيرة والغضبة لدين الله.؟!
    ثانيا: أن البرنامج (قيد النظر) لم يكن برنامج حواريا ضيفه د.القراي، كما يوحي الطيب وإسحق
    بذلك لقرائهما، بل هو عبارة عن مناظرة بين رأي ورأي مخالف، كما تقتضي أصول المناظرة والحوار،
    أما صاحب الرأي المقابل للدكتور القراي فقد كان هو القيادي بمنبر السلام العادل كاتب زاوية
    (ضد الوهن) في صحيفة (الانتباهة) الدكتور. محمد علي الجزولي... فلماذا صمت الطيب مصطفى عن ذلك؟
    إن كان قد شاهدها! وبالمناسبة فإن من رشّح لنا د.الجزولي وزكَّاه لدينا هو الطيب مصطفى نفسه
    في اتصال هاتفي بيننا إبان حادثة مقتل (بن لادن).
    ثالثا: أن موضوع المناظرة كان هو عن (آية السيف) هل نسخت آيات الرحمة؟ ولم ترد فيها
    الإشارة لا من قريب أو بعيد للأستاذ محمود محمد طه، ولم يكن موضوعها مربوطا به وبأطروحاته
    من جنس ما ردّد الأستاذ الطيب.
    رابعا: أن الطيب مصطفى بإغفاله الإشارة لهذه المعلومات المهمة -ناسيا أو متناسيا- يسهم
    في إيهام القارئ وتضليله، ليؤكد خلاصات خاطئة اصطنع لها مقدمات "فاسدة" فاضطرته إلى هذا
    السكوت المريب عن معلومات مهمة، ويعلم من يشاهدون برامجنا أننا نؤدي دورنا في
    السؤال والتنقيب والتمحيص، بموضوعية نجنب فيها أنفسنا مزالق الذاتي، ولقد لقينا
    في سبيل ذلك هجوما من بعض ممن يريدون حشرنا في أركانهم الضيقة، ولن يكون الطيب مصطفى آخرهم.
    والغريب أن بعض الجمهوريين ممن جعلنا الكاتب في زمرة المتعاطفين معهم هاجموا برنامجنا صراحة
    في مقالات عديدة، ومنها ما جاء بصحيفة (أجراس الحرية) بتاريخ 4/10/2010م بقلم د.بتول مختار
    حيث قالت تعقيبا على الهجوم الضاري الذي شنّه الدكتور جعفر شيخ إدريس على محمود محمد طه
    في حلقات (مراجعات) تقول: "فمنذ سنوات من عمر هذا البرنامج (....) يزج باسم الأستاذ محمود
    لكل جاهل رفع عنه القلم، ليشفي غليله وحقده في الأستاذ محمود؟؟". فكيف والحال هذي يقول
    صاحب الزفرات بأننا نعمد إلى ترويج الفكر الجمهوري؟.
    ومن الاستدلالات الفاسدة للكاتب قوله بأني متيم بالأستاذ محمد أبو القاسم حاج حمد رحمه الله
    وهو من حوافز فتح الباب للجمهوريين نسبة لتوافق آراء محمود وحاج حمد، وإذا سلمنا جدلا
    بذلك -رغم أن الجمهوريين أنفسهم يقولون بغير ذلك وحاج حمد قال صراحة بغير ذلك في كتبه
    المنشورة- فإن المنطق ينسحب كذلك على الكاتب نفسه الذي كان من (المتيمين) بالشيخ الترابي
    إلى لحظات المفاصلة وربما بعدها بقليل (إلا إذا عدَّ الطيب ذاك الحب من باب الغفلة
    التي زالت بالانتباهة).. هل يجوز بناء على ذلك أن نقول بأن الطيب مصطفى كان موافقا
    وراضيا عن كل آراء الشيخ التجديدية من قوله في العصمة وأحاديث الصحاح والسنة والردة
    وغير ذلك ممن يراه البعض اليوم ليس بعيدا عن آراء محمود محمد طه؟ طبعا لا يقول بهذا
    إلا مشتط ومغالٍ.
    ختاماً، أنني اعلم أن البعض باتوا يضيقون بحالة الحوار التي نعمد إلى إشاعتها عبر
    برامجنا في النيل الأزرق والتي اتسعت حتى كان من المستفيدين منها الأستاذ الطيب مصطفى
    نفسه عندما كانت استضافته للحديث عن أفكاره الانفصالية جريمة يعاقب عليها الإعلام في
    الداخل، وقد مضينا إلى ذلك غير هيابين ولا وجلين، ولم يكن حافزنا لذلك صلتنا بالطيب مصطفى
    ولا تعاطفاً منا مع أفكاره، بل يقيننا أننا بتنا نشهد عصراً لم تعد تجدي فيه سوى الحجة
    المقنعة، لا سواها، وأن لا سبيل لاستقرار الوطن إلا بالحوار كواحدة من لوازم الاعتراف بالآخر
    ، وهذا نهجنا لا نحيد عنه وإن لقينا من سفرنا هذا نصبا..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:34 PM

محمد عبدالرحمن
<aمحمد عبدالرحمن
تاريخ التسجيل: 15-03-2004
مجموع المشاركات: 9059

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    فعلا اسحق فضل الله والطيب مصطفى يوجهون سهامهم على الطاهر توم الذى
    نجح فى فتح نفاج للحوار ..شخصيا متابع جيد لبرامج الطاهر توم ..ويعجبنى
    تحضيره الجيد لحواراته ..

    مثل كتابات الطيب مصطفى واسحق من الممكن ان تحول الطاهر لمحمد طه آخر
    كما قال ..المناخ ملىء بالهوس ولاضابط ولارقيب ..يجب التصدى من الجميع
    لمثل هذه الكتابات ..اختلافنا السياسى مع الطاهر (بين بينونة كبرى) ..لكن
    محاربة الهوس والعنصرية مسؤولية جماعية ...

    تحياتى هارون ...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:49 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: محمد عبدالرحمن)

    الحبيب / الانصاري

    سلامات

    قرات المقال اكثر من مرة

    يقينا هذا اسلوب دخيل .....

    وهذا الشاب جميل ..... وصدقني لاول مرة

    نحس بمتعة البرامج الحوارية في قنواتنا وذلك

    من خلال برنامج مراجعات .

    لك التحية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:34 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    المقال موجود بصفحة الاستاذ

    الطاهر التوم بالفيسبوك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:39 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    مقال ....الطيب مصطفي

    بصحيفة الانتباهة عدد اليوم

    Quote: الأستاذ الطاهر حسن التوم إعلامي بالفطرة لا يختلف اثنان حول هذه الحقيقة
    وقد نجح كثيراً في تقديم برامج سياسية جذبت جمهوراً كثيفاً لكن الرجل نحا منحىً
    عجيباً حين خرج من البرامج السياسية إلى برامج مثيرة للجدل من بينها برنامج
    (مراجعات) الذي بلغت الجرأة بالرجل أن يستضيف فيه الجمهوريين وأصحاب الأفكار
    الشاذة والمنحرفة والمرتدّة عن الإسلام!!
    في ذلك البرنامج استضاف الطاهر د. القراي ذلك الجمهوري القديم الذي لا يزال
    يؤمن بمحمود محمد طه حتى بعد أن هلك على مرأى ومسمع من مريديه الذين ظنوا
    أنه لن يموت حتى يُكمل رسالته التي زعموا أنه بُعث بها رسولاً بعد محمد صلى الله عليه وسلم
    ، ومن المضحكات المبكيات أنه عندما سقط جسد محمود بعد إعدامه في عهد الرئيس نميري
    لم يصدق أحد المهووسين من أتباعه فتلا الآية: (وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ)!!
    استضاف الطاهر بعض المشككين في دين الله ومن بينهم د. القراي فبربِّكم هل يمكن أن
    نصدِّق أن يُقتل محمود بتهمة الردة حتى لا يضل الناس ويفتنهم عن دينهم ويأتي زمان
    يستضيف فيه تلفزيون دولة الشريعة أتباعه لينشروا إفكه وضلاله بين الناس؟!
    الضال المضل محمود محمد طه الذي نقض عُرى الإسلام بما فيها الصلاة التي قال
    إنها رُفعت عنه بالرغم من أنها لم تُرفع عن محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم
    حتى وفاته وبما فيها الزكاة والحج الذي وصفه بالوثنية وغيره.. محمود محمد طه
    وجد أخيراً ضالته في قناة النيل الأزرق التي حلّت محل صحيفة (أجراس الحرية)
    الناطقة باسم الحركة الشعبية، فما إن توقفت تلك الصحيفة حتى وجد كاتبُها
    القراي فرصته في برنامج الطاهر حسن التوم!
    أعلم أن الطاهر من المتيَّمين بأفكار الأستاذ محمد أبو القاسم حاج حمد الذي
    يتفق مع بعض أفكار محمود محمد طه ولستُ أدري ما إذا كان ذلك هو السبب الذي
    جعل الطاهر يمتلك تلك الجرأة لتسخير برنامجه لطرح هذه القضايا الخلافية
    الطاعنة في دين الله بما في ذلك استضافة أحد الجمهوريين لكي يجتهد في إثبات
    أن رسالة محمد لم تعد صالحة للقرن العشرين وبالتالي ينبغي أن تحل محلها
    رسالة ذلك الزنديق المدعو محمود محمد طه؟!
    إنني أحمِّل الدولة المسؤولية عن هذا العبث وأطلب إلى الأخ حسن فضل المولى
    مدير قناة النيل الأزرق الذي أعلم حرصه على عدم إفساد دين الناس ألاّ يسمح
    بهذه التجاوزات وليعلم الطاهر ولتعلم الحكومة قبل ذلك أن للصبر حدوداً فقد
    صبرنا على بعض الأخطاء السياسية الكبرى التي أوشكت أن تُفقدنا بلادنا وهُويتنا
    لكننا لن نسمح بالطعن في ديننا والترويج لدين جديد نزل على دجّال ادّعى
    النبوة بعد خاتم الأنبياء والمرسلين!!
    بالله يا الطاهر أرجو أن تجيب: ما الذي جعل أبناء الشعب السوداني يخرجون في
    الخرطوم في مسيرة مليونية احتجاجاً على الرسوم المسيئة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
    في الدنمارك ولا يجعلهم يخرجون غضبًا جراء إساءة برنامجك للإسلام من خلال طرح مسيلمة
    السودان الذي طعن في رسالة محمد ودين الإسلام؟!
    ولا ينبئك مثل خبير

    أرجو أن نستريح قليلاً مع القانون من خلال الطرح الذي قدَّمه أستاذ الفقه الدستوري
    بجامعة الخرطوم مولانا محمد أحمد سالم الذي تحدث لـ «الإنتباهة» حول قانونية
    الحركة الشعبية في الشمال.. أوردتُ هذا الكلام حتى يتعلم المنبطحون ممن لا يزالون يطلبون فتوى حول الأمر!!
    يقول محمد أحمد سالم إنه لا يمكن لقطاع الشمال أن يستمر كحزب سياسي وهو يمتلك
    جيشاً وقوات مسلحة وشرح ذلك بقوله إن الجيش الشعبي كان يُفترض أن ينسحب جنوبًا
    من السودان الشمالي قبل انتهاء الفترة الانتقالية أسوة بما فعلته القوات المسلحة السودانية
    التي التزمت بالاتفاق وانسحبت شمالاً بينما بقيت قوات الجيش الشعبي في جنوب كردفان
    والنيل الأزرق الأمر الذي تسبَّب في الأوضاع الحالية.
    ثم قال محمد أحمد سالم (إن 09% من قيادات الحركة الشعبية بما في ذلك رئيس الحركة
    وأمينها العام ومعظم أعضاء المكتب السياسي بل 09% من قواعد الحركة أصبحت جزءاً
    من دولة أجنبية ولا يوجد قانون أحزاب في العالم كله يسمح لحزب قيادته أجنبية بممارسة العمل السياسي)!!
    الأمر الثالث حسب كلام محمد أحمد سالم (أن دستور الحركة واسمها وأهدافها وهي تحرير
    السودان عبر الكفاح المسلّح كلها لا تتماشى مع دستور وقوانين البلاد ولا بد من تعديل
    النظام الأساسي ودستور الحزب وتغيير أهدافه ووسائله) ثم تساءل:
    (إذن ماذا تبقى لحزب الحركة الشعبية؟! الشيء المنطقي أن تُعتبر
    الحركة الشعبية المسجلة سابقًا كحزب غير قانونية وتسجيلها لاغياً وإذا أراد أعضاء
    الحركة الشعبية في الشمال تكوين حزب جديد عليهم التقدم بطلب جديد ودستور جديد
    وقيادة جديدة لمجلس شؤون الأحزاب الذي يقوم بمراجعة دستور الحزب الجديد وينشره
    مع قائمة المؤسسين على الرأي العام السوداني للطعن فيه وبعدها يقرّر مجلس شؤون
    الأحزاب في قبول أو رفض الطلب المقدَّم إليه)!!
    ثمة سؤال أو جِّهه للأخ محمد أحمد سالم وقبل ذلك لمجلس شؤون الأحزاب: إذا كانت انتخابات
    النيل الأزرق قد جرت قبل انفصال الجنوب ألا يقدح قيام الاستفتاء بعد ذلك للجنوبيين ثم
    إعلان الانفصال وهجرة أعداد كبيرة من أبناء الجنوب الذين كانوا يقيمون في ولاية النيل الأزرق..
    هجرتهم إلى الجنوب ألا يشكِّل ذلك سبباً وجيهاً لإعادة انتخابات النيل الأزرق بل ألا يعتبر مبررًا
    لإعادة الانتخابات في كل السودان الشمالي بالنظر إلى أن عدداً كبيراً من الناخبين الذين
    بالقطع كان لهم تأثير في نتيجة انتخابات البرلمان هاجروا إلى الجنوب بعد الانفصال؟!
    ربما لا ينطبق هذا السؤال على انتخابات الرئاسة نظرًا للفارق الهائل بين الرئيس وغيره من المرشحين.
    على كلٍّ ليت مجلس شؤون الأحزاب يتعامل مع قضية الحركة الشعبية تعاملاً قانونياً ينأى
    فيه عن أي تأثيرات سياسية وذلك حتى نضمن خروج الحركة ونوابها من حياتنا وأجزم
    أن توفيق أوضاع الحركة لا يتيح للفائزين في الانتخابات البرلمانية التمتع بنتيجة
    انتخابات جرت في وقت سابق لتوفيق الأوضاع مع الأخذ في الاعتبار حقيقة أن الناخبين
    قد تغيروا ومعلوم أن نواب الحركة فازوا بأصوات الجنوبيين الذين غادروا وأصبحوا
    أجانب فكيف يُمنحون حقًا نِيل بأصوات من هاجروا وأصبحوا أجانب في دولة أخرى؟! سؤال
    سيكون أساس الطعن لأي محاولة لمنح أعضاء الحركة حق تمثيل من انتخبوهم في الانتخابات الماضية.
    أخي محمد أحمد سالم.. إخواني في مجلس شؤون الأحزاب.. إخواني في وزارة العدل..
    كيف نتيح الفرصة مجدداً للخونة والمارقين والعملاء أن يُنشئوا حزباً جديدًا حتى
    ولو باسم جديد بل كيف يجرؤ عرمان وعقار والحلو على طرح أسمائهم مجدداً على
    شعب السودان الشمالي وأي شعب ذلك الذي يسيِّد عليه العملاء وينصِّبهم حكاماً وقادة؟!

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:47 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 04:54 PM

عبداللطيف محجوب
<aعبداللطيف محجوب
تاريخ التسجيل: 13-09-2008
مجموع المشاركات: 753

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    إلا الطاهر دا ياخي .. هو الوحيد البيخلينا صابرين على قرف البرامج الكريهة دي .. شكيتكم على الله يا الطيب وإسحاق!

    ناس ما عندهم 1 ملليمتر سعة صدر ياخي .. ما ممكن يا جماعة أقتلوا أقلعوا أجلدوا .. يا جماعة والله ما ممكن ياخي .. أدونا معاكم حبة في السودان دا نشارككم ياخي .. قرف عجيب ياخي

    ياخي جايين من وين الناس ديل !؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-09-2011, 08:08 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: عبداللطيف محجوب)

    سلامات الاخ عبد اللطيف

    ومساء الخير

    وبحق اصبح برنامج ( مراجعات ) مرجعية لنا

    كثير من المعلومات والاخبار والاسرار لم نكن

    نعرف عنها شي ....خرج لنا بها الطاهر في صورة

    توثيقية افتقدناها في جميع برامجنا الساسية.....!!!!!

    اتمني ان نرتقي لادب الحوار .....والخلاف المؤسس

    الذي يودي الي الفائدة للجميع ......!!!!

    تحاياي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-09-2011, 04:47 AM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    حتي عودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

27-09-2011, 06:13 AM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    وجد مقال الاستاذ الطاهر التوم تجاوبا منقطع النظير

    من خلال حائطه ......ومازال الردود تتوالي .

    لاهمية الموضوع ساورد بعض الردود .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-09-2011, 05:58 AM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    وهنا تعقيب الاستاذ / الطيب مصطفي

    علي مقال الاستاذ / الطاهر ساتي.....

    علما بانه قد قام بنشر المقال كاملا

    في عدد الامس من جريدة الانتباهة

    وفي نفس العمود اليومي ( زفرات حري )

    Quote: تعقيب
    لن اشتط في الرد على الأستاذ الطاهر حسن التوم من زاوية الانتصار لنفسي لكني سأكتفي بملاحظات عابرة أركز فيها على الأهم
    متجاوزاً غير المهم فليس كل ما ورد يستحق الرد والتعقيب.
    1/ تساءل الطاهر: لماذا صمت الطيب مصطفى خمسين يوماً ثم عقّب على ما ورد في البرنامج؟! وأجيب : وماذا يمنع أن
    أرد بعد عام كامل من بث البرنامج؟! بعض الإجابة أنني انشغلت بمرض الوالدة رحمها الله خلال شهر رمضان ثم بالعزاء
    والعمرة التي أديتها بعد ذلك لكن هب أنني لم أرد إلا اليوم بعد تأخير طويل... ما هي المشكلة؟!
    2/ ليس مهماً أن يكون اسم البرنامج «قيد النظر» أو «مراجعات» وعدم معرفتي لاسم البرنامج لا ينفي أنني شاهدته..
    المهم هو ما ورد فيه من أباطيل وأهم من ذلك أن يستضيف الجمهوري القراي لكي يدس كثيراً من سموم أستاذه محمود
    ليطعن في دين الله وأعجب أن ينفي الطاهر أن القراي بثّ فكره الجمهوري من خلال البرنامج وحاول إثبات أن رسالة
    محمد صلى الله عليه وسلم لا تصلح لهذا العصر حتى يتقبل القارئ «الرسالة الثانية» التي جاء بها محمود لتحل محل
    رسالة النبي الخاتم!! على كل حال أتحدى الطاهر أن نعرض الحلقة على علماء نتفق عليهم وأنا مستعد لقبول رأيهم بشرط
    ألّا يكونوا جمهوريين أو شيوعيين أو حركة شعبية!!
    3/ نعم ، لقد رشحت د. محمد علي عبدالله للطاهر ليناظر آخرين ليس من بينهم القراي في برنامج حول حادثة استشهاد بن لادن
    لكن هل رشحت للطاهر ذلك الجمهوري لينفث سمه في قناة النيل الأزرق وينشر هرطقاته على الملأ؟!
    4/ لم أقل إن الطاهر جمهوري لكني قلت إن الطاهر رجل متيم بمحمد أبوالقاسم الذي يتفق مع الجمهوريين في بعض آرائهم..
    أما الزج بالترابي فهو استدلال خاطئ .. فقد كنت راضياً عن الترابي كزعيم سياسي للحركة الإسلامية وحينها لم يكن قد طرح
    فتاواه الجديدة التي استنكرها معظم علماء المسلمين وعامتهم كما لم يكن قد فجر في خصومته السياسية لدرجة الخروج على
    كثير من الثوابت السياسية للحركة الإسلامية خاصة فقه الولاء والبراء، الأمر الذي غير ــ شأن كثيرين ــ رأيي في الترابي السياسي والترابي الفقيه.
    5/ عجبت أن الطاهر وضعني في خانة من يضيقون بالحوار وقال إنني استفدت من استضافته لي في بعض برامجه
    وأقول إن الطاهر نسي أنني أشدت بحواراته السياسية في مقدمة مقالي الذي عقّب عليه اليوم وعجبتُ أكثر أن الطاهر
    يصر على رأيه ويقول إنه سيمضي في حواراته الفكرية التي لم يستثنِ منها تلك التي تطعن في دين الله وتشكك فيه فقد
    قال «لا سبيل إلى استقرار الوطن إلا بالحوار كواحدة من لوازم الاعتراف بالآخر وهذا منهجنا لا نحيد عنه...»!!
    هل أفهم من ذلك أن الطاهر لن يتوانى في عقد مناظرة بين رسالة محمد صلى الله عليه وسلم ورسالة مسيلمة الكذاب
    المسماة بالرسالة الثانية وهل هذا من لوازم استقرار الوطن أم أنه منهج من أخذته العزة بالإثم ويصرُّ على خطئه
    حتى لو أدى إلى إثارة الفتنة وتضليل الناس وهز ثقتهم بدينهم؟!
    في الختام أود أن أوكد للأخ الطاهر أنني لم أصدر عن عداء شخصي له والله أعلم بالسرائر وأرجو أن يتفق معي
    أنه لا مصلحة لأحد في إثارة ما يشكِّك الناس في دينهم خاصة من خلال استضافته لأناس شهد علماء الأمة داخل
    السودان وخارجه على ضلال فكرهم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-09-2011, 05:59 AM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-09-2011, 08:18 AM

عبدالله شمس الدين مصطفى
<aعبدالله شمس الدين مصطفى
تاريخ التسجيل: 14-09-2006
مجموع المشاركات: 3252

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: haroon diyab)

    مرحباً هارون.
    Quote: فقد كنت راضياً عن الترابي كزعيم سياسي للحركة الإسلامية وحينها لم يكن قد طرح
    فتاواه الجديدة التي استنكرها معظم علماء المسلمين وعامتهم كما لم يكن قد فجر في خصومته السياسية لدرجة الخروج على
    كثير من الثوابت السياسية للحركة الإسلامية خاصة فقه الولاء والبراء، الأمر الذي غير ــ شأن كثيرين ــ رأيي في الترابي السياسي والترابي الفقيه.


    !!!!!!!
    معروف أن أفكار الترابى هذه لم تأتى بعد المفاصلة,
    ولم تأتى من بعد تدبيره للإنقلاب, بل هى قديمة قدم ولوجه عالم السياسة,
    فأين كان الطيب مصطفى وقتها, أو اين كان يدفن رأسه وعقله حينها؟؟!!!!
    Quote: عجبت أن الطاهر وضعني في خانة من يضيقون بالحوار وقال إنني استفدت من استضافته لي في بعض برامجه
    وأقول إن الطاهر نسي أنني أشدت بحواراته السياسية في مقدمة مقالي الذي عقّب عليه اليوم

    وكيف يكون الضيق من الحوار يا سيادة الطيب مصطفى؟؟!!!!
    ولماذا الخوف يا سيادة الطيب, فإن كان الفكر الجمهورى فاسداً كما تكرمت و وصفته, فلم الخوف من حديث د. القراى,
    ألن يدرك الجميع وقتها فساد هذا الفكر ويجتنبوه حينها, أتخاف على الناس من مجرد الإستماع فقط؟؟!!
    ثم أن الحوار كان حول آيات السيف كما تفضل وشرح الأستاذ الطاهر, ولم تكن الحلقة حول الفكر الجمهورى.

    غريب أمرك يا الطيب مصطفى.
    شكراً هارون
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-09-2011, 10:29 PM

haroon diyab
<aharoon diyab
تاريخ التسجيل: 20-06-2007
مجموع المشاركات: 23196

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: بين الطاهر التوم ...والطيب مصطفي ( مقال خطير جدا.....!!!!) (Re: عبدالله شمس الدين مصطفى)

    الاستاذ / عبد الله

    سلامات وتحايا

    وشكرا علي التعقيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de