الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
العصيان المدني...... تجميع فيديوهات للتوثيق ومزيد من النشر
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   

Latest News Press Releases

مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-09-2016, 11:40 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة أنور السادات الطيب قسم الله المهل(انور الطيب)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مزاح النبي صلى الله عليه وسلم مع من حوله ....

09-19-2007, 10:12 AM

انور الطيب
<aانور الطيب
تاريخ التسجيل: 10-11-2003
مجموع المشاركات: 1961

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مزاح النبي صلى الله عليه وسلم مع من حوله ....

    مزاح النبي صلى الله عليه وسلم
    معظم الأحاديث منقولة عن الشبكة الإسلامية islamweb.net

    الرسول صلى الله عليه وسلم بشر فاق البشر بكمال إنسانيته ، حيث جمع فيها عبوديتي الرضا و الحزن بموت ابنه ابراهيم ، رضا بما قسم الله وحزن كما يحزن البشر عندما يفجع في أبنائه. وهو كذلك يجوع ويعطش يصوم ويفطر ، يتعطر ويتزوج النساء ، يفرح ويبكي يحزن ويمزح.. فسيرته ناصعة نصوع الشمس وباهية كبهاء شخصه ودينه . ولا تحتاج مني لتوضيح أو إضافة ، إنما هي من باب تذكير الأحباب من" البورداب" رجالا ونساء ، شيبا وشبابا ، أطفالا وكهولا .
    وأظن ما نفتقده الآن هو القدوة التي على آثار أقدامها نضع أقدامنا حذو القذة بالقذة .. ونرى الشباب الآن يتحسرون على قدواتهم التي تساقطت كما تتساقط الأوراق الصفراء في الخريف ... ولكن نذكر بأن قدوتنا التي ارتضيناها هي الرسول صلى الله عليه وسلم ، وبمناسبة الشهر الفضيل أحببنا أن نتشارك جميعا في شمائل الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم و سوف يكون هذا البوست عن مزاح النبي صلى الله عليه وسلم ...
    فرجل الدين ، الداعية أو ا لواعظ في المجتمع الإسلامي يبدو متقطب الوجه ، محمر العينين ، منتفخ الأوداج وغيرها من الصفات التي نحتاج فيها إلى مرافقة المعجم لتفكيك طلاسم هذه الصفات الفجة ، أو كما يبدو كثير من الدعاة .....
    هونوا عليكم ، فهنالك كثير من الدعاء اتسموا بالنفس البارد ، الروح الحلوة ، السمت الجميل والمزحة الظريفة ، وإن كان هنالك مجموعة جعلت من الدين والمزاح اتجاهين متعاكسين .
    ما يهمنا من هذا البوست هو التعرف على كيف كان النبي صلى الله عليه وسلم مع أصحابه وكيف كان يمزح معهم ، رغم أنه لا يقول إلا حقا ... لكن لا يتعارض الحق مع المزح ، فقد يكون المزح حقا .

    فعن أنس بن مالك رضي الله عنه (أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له : يا ذا الأذنين) رواه أبو داود والترمذي
    حكى لي صديق في دولة الإمارات- وكان مشهورا بأذنيه الكبيرتين - أنه اضطر لنقل خبر سيء لصديقه بخصوص إنهاء خدماته ، تشجع الرجل وأخبر زميله بأن خدماتك قد انتهت ، رد عليه صديقه قائلا " بالله اضنيك الكبار ديل غير خبر التفنيشات بتجيب شنو !" ، ما زال هذا الصديق يذكر هذا الكلام ويضحك عليه . فالقصد من المزحة هو إدخال البهجة إلى من تحب ، لا تعكير صفو حياته وقلبها رأسا على عقب ..
    وأتى رجلاً إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله احملني قال النبي صلى الله عليه وسلم : (إنا حاملوك على ولد ناقة ، قال : وما أصنع بولد الناقة فقال النبي صلى الله عليه وسلم : وهل تلد الإبل إلا النوق) . رواه أحمد وأبو داود وصححه الألباني .
    تذكرت إبني أبي الذي يمازح في الصغيرة والكبيرة ، عندما طلبت منه سكب نصف كوب ليمون على كوب كان أمامه ، لقنني دروسا في القياس والمقاييس و المو اصفات والجودة ، يصب الليمون يفوق منتصف الكوب ، يرجع بقيته إلى " الجق" ، يعيد ذلك مرارا وتكرارا ، إلى أن يصب لك نصف الكوب بالتحديد ، عندما تغضب عليه ، يقول لك بكل برود : أنت طلبت ذلك ... تمر الأيام في الغربة ، يحفر الأبناء في الذاكرة من الكلام الجميل بقدر ما يمزحون معنا ....
    وعن أنس قال : (كان النبي صلى الله عليه وسلم أحسن الناس خلقا ، وكان لي أخ يقال له أبو عمير ، وكان إذا جاء قال : يا أبا عمير ما فعل النغير ) رواه البخاري ومسلم . والنغير هو طائر صغير كان يلعب به
    وهي من القصص المشهورة التي نتناقلها ، إنما أطفالنا أكبادنا تمشي على الأرض ، أقرب الطرق لقلوب الرجال هي عبر أطفالهم ، كيف كانت " حبوباتنا" معنا ، مزح ، حكايات ، عبر ، مراسيل وغيرها .
    وطعن صلى الله عليه وسلم مرة أحد أصحابه بقضيب في يده مداعبة له ، فعن أسيد بن حضير قال : (بينما هو - يعني أسيد - يحدث القوم ، وكان فيه مزاح ، يضحكهم ، فطعنه النبي صلى الله عليه وسلم في خاصرته بعود ، فقال : أصبرني - أي اجعلني اقتص منك - ، فقال : اصطبر ، قال : إن عليك قميصا ، وليس علي قميص ، فرفع النبي صلى الله عليه وسلم عن قميصه ، فاحتضنه ، وجعل يقبل كشحه - ما بين الخاصرة والضلع - ، قال إنما أردت هذا يا رسول الله) رواه أبو داود ، وصححه الألباني.
    بالله عليك ، إن كان جندي بشريط واحد هل يقبل أن يقتاد منه مظلوم !
    وكان يبتسم صلى الله عليه وسلم في وجوه أصحابه ، ويسمعهم الكلام الطيب ، ويتقبل شكواهم بصدر رحب وأدب جم ، فعن جرير رضي الله عنه ، قال : (ما حجبني النبي صلى الله عليه وسلم منذ أسلمت ، ولا رآني إلا تبسم في وجهي ، ولقد شكوت إليه إني لا أثبت على الخيل ، فضرب بيده في صدري وقال اللهم ثبته ، واجعله هاديا مهديا) . رواه البخاري.
    تبسمك في وجه أخيك صدقة ، ابتسامة لا تكلفك الكثير ولكنها تبعث الكثير في نفوس زملائك ومن حولك ...
    وكان صلى الله عليه وسلم يمزح مع أقاربه ، فيأتي علياً ابن عمه وزوج ابنته ، وهو مضطجع في المسجد، بعد أن سأل عنه فاطمة رضي الله عنها ، فقالت كان بيني وبينه شيء فغاضبني فخرج ، فيقول له : (قم أبا التراب قم أبا التراب) . رواه البخاري ومسلم .
    اليوم النسيب في حياتنا ليس بحبيب بل هو عدو قادم والحماة أفعى يخاف منه الجميع ، أين نحن من هديه صلى الله عليه وسلم ؟
    أما مزاحه مع أهله ، ومداعبته لزوجاته ، وبناته ، فكان لهم نصيب وافر من خلقه العظيم في هذا الجانب المهم ، فكان يسابق عائشة رضي الله عنها ، ويقر لعبها مع صواحبها فعنها رضي الله عنها قالت : (كنت ألعب بالبنات عند النبي صلى الله عليه وسلم وكان لي صواحب يلعبن معي فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل يتقمعن منه فيسربهن إلي فيلعبن معي) . رواه البخاري.
    ما أجمل أن تمازحي زوجك ويمازحك ، والكل يتمنى هذه اللحظة ، حتى في المنزل الحياة غلب عليها طابع الجد والجمود إلا من رحم ربك ...
    أما بالنسبة للصغار ، واعتنائه صلى الله عليه وسلم بهم، ومداعبته لهم ، فيظهر واضحاً جلياً فيما ورد مع الحسن والحسين رضي الله عنهما ، فعن عبد الله بن شداد عن أبيه قال : (خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم في إحدى صلاتي العشاء ، وهو حامل حسنا أو حسينا ، فتقدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فوضعه ، ثم كبر للصلاة فصلى ، فسجد بين ظهراني صلاته سجدة أطالها ، قال أبي: فرفعت رأسي، وإذا الصبي على ظهر رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وهو ساجد ، فرجعت إلى سجودي ، فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم الصلاة قال الناس : يا رسول الله إنك سجدت بين ظهراني صلاتك سجدة أطلتها حتى ظننا أنه قد حدث أمر ، أو أنه يوحى إليك ، قال : كل ذلك لم يكن ، ولكن ابني ارتحلني فكرهت أن أعجله حتى يقضي حاجته) . رواه أحمد والنسائي وصححه الألباني.
    كم مرة ننتهر أبنائنا عندما يجولون ويصولون في المجلس ، كم مرة ضربناهم على أفعال هي قمة البراءة !


    وكان من هديه صلى الله عليه وسلم أن يمازح العجوز، فقد سألته امرأة عجوز قالت: يا رسول الله! ادع الله أن يدخلني الجنة، فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم : ( يا أُم فلان إن الجنة لا تدخلها عجوز، فولت تبكي، فقال: أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز، إن الله تعالى يقول: (( إِنّآ أَنشَأْنَاهُنّ إِنشَآءً * فَجَعَلْنَاهُنّ أَبْكَاراً * عُرُباً أَتْرَاباً)) [ الواقعة 35 – 37 ] رواه الترمذي في الشمائل وحسنه الألباني .


    فالمزاح أ حبابي الكرام دين من المفترض أن ندين به حتى ندخل البهجة على من حولنا ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-19-2007, 11:00 AM

عادل فضل المولى
<aعادل فضل المولى
تاريخ التسجيل: 11-28-2004
مجموع المشاركات: 2162

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مزاح النبي صلى الله عليه وسلم مع من حوله .... (Re: انور الطيب)

    الاخ أنور
    رمضان كريم
    وشكرا على هذا الترويح
    فنحن أحوج ما نكون لمعرفة (الجانب الآخر) من شخصية الرسول صلى الله عليه وسلم
    شخصية(محمد) الانسان البسيط داخل بيته ومع ازواجه واحفاده واصحابه
    فكل سلوك في هذا الجانب واجب علينا ان نتأسى به وأن نطبقه
    وكم من شخصية(بسيطة) تعيش بيننا ولا ندري حجم عظمتها حينما نراها تمارس (الضحك والهزار) داخل البيت ومع الصغار فيعتقد البعض منا ان هذا الشخص (أهبل وعوير)..لكن نكتشف ان هذا السلوك يمارسه الرسول عليه افضل الصلاة والسلام بنفسه..
    الأمثلة كثيرة وما ينقصنا هو ازاح القناع الكاذب والنفخة
    الفارغة..على الأقل داخل بيوتنا ومع صغارنا
    ولك المودة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-19-2007, 11:32 AM

انور الطيب
<aانور الطيب
تاريخ التسجيل: 10-11-2003
مجموع المشاركات: 1961

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: مزاح النبي صلى الله عليه وسلم مع من حوله .... (Re: عادل فضل المولى)

    Quote: الأمثلة كثيرة وما ينقصنا هو ازاح القناع الكاذب والنفخة
    الفارغة..على الأقل داخل بيوتنا ومع صغارنا
    ولك المودة


    الاخ عادل فضل المولى ، رمضان كريم وتصوم وتفطر على خير

    ما تفضلت به في الأعلى هو ما أردته تماما من هذا البوست ، بحيث نكون بسطاء نعيش حياة البشر بكل وجوهها ، نمزح عندما تحين الفرصة لذلك ، نحزن عندما يكون الحزن هو المناسب وهكذا .....

    لك المودة والإحترام ....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·


Copyright 2001-02
Sudanese Online
All rights reserved.

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de