الشباب السوداني بالتنسيق مع القوى السياسية السودانية بولاية كولارادو يدعون لوقفة يوم الأحد ٤ ديسمبر
أرقام قياسية سودانية: مرشحة لموسوعة جينيس العالمية Guinness World Records!
التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-04-2016, 02:16 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة ابراهيم على ابراهيم المحامى(ابراهيم على ابراهيم المحامى)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت !

04-16-2007, 07:39 PM

ابراهيم على ابراهيم المحامى

تاريخ التسجيل: 04-19-2011
مجموع المشاركات: 126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت !

    وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت:

    كان الزمان قُبيل أصيل ذلك يوم ساخن من صيف ذلك العام، زمان سمو الأرواح واحتشاد الظمأ في الحلوق وجفاف العروق، وكان الرمض في قمته المعهودة في ذلك الشهر.
    وكانت العائلة الكبيرة تجتمع كعادتها في فناء ديوان جدي الكبير ، اصطفت في دائرة كبيرة على ذلك السجاد العتيق على مائدة إفطار رمضان.
    والدي لا يغير مكان جلوسه طيلة أيام الشهر، في مقابل ذلك النفاج الذي يصل بيتنا بالديوان الكبير. خالي كان ضجرا ومتذمرا من الصوم كعادته في هذه اللحظات، يحتضن الراديو بين ركبتيه وهو يصب لعنات صامتة، ويرقبنا في استياء ظاهر من هذا الانتظار القاتل.
    آنذاك كنت أخطو خطواتي الأولى من العشرين من عمري بخطوات حثيثة.
    جهاز الراديو يتلو القرآن في وقار يخرج من تلك المسامات الصغيرة ويحوم حول دائرتنا الكبيرة، وكان الصمت قانون يحكم هذه اللحظات.
    فجأة تنفجر ضحكة مكتومة من ابن خالتي الكبرى دون سبب واضح، فيسأله ابن خالتي الصغرى بسطوة ظاهرة عن سبب ضحكه. فيجيب الأول بأنه تذكر شيئا ما!
    إنها فعلا لحظات للتأمل والتفكر، ولا يضير تذكر الأشياء المضحكة بالطبع.

    عندما توقف المقرئ عن تلاوة القرآن دبت الحركة في الدائرة الكبيرة حول الموائد والمشروبات الشهية.
    صوت المذيع: هنا أم درمان. الساعة الآن 5:45 مساءً، حان الآن موعد الإفطار، الشيخ فلان يرفع الآذان لصلاة المغرب، وعلى الأقاليم مراعاة فروق الوقت…..

    في تلك اللحظات بدأت أفكر وأنا أتناول كوب عصير من الأبري البارد….. كم انا محظوظ لوجودي في الجزيرة، ربما لا يوجد فرق في الوقت نراعيه، لقربنا من امدرمان.. ساعة الوطن.
    وتساءلت :متى يبدأ أهلنا إفطارهم في دارفور في الفاشر والجنينة ونيالا، وفي المجلد/ كردفان وفي سنكات/ الشرق ؟؟؟ احتشدت الأسئلة في حلقومي وحتى منعت تسرب العصير البارد الى بطني.

    في تلك اللحظات الوقورة بدأت بذرة الإحساس بالظلم والتهميش تنمو وتكبر، انتقلت إلي من والدي الجالس على يميني، مثل جرثومة معدية. والدي مزارع بمشروع الجزيرة، وجدي كان مزارعا، عرفنا الشدة وشظف العيش، ونحن نوفر القوت والمال للدولة والشعب، عرفنا ما يسمى لحظات الحرج التي تكثر فيها "السخينة بالبصل" كغذاء أساسي لأسر المزارعين وأطفالهم رغم ما ينتجونه للوطن، عرفت أسرتي معنى التهميش ونهب الحق وسرقة الأرض ومصادرتها دون تعويض منذ عشرينات القرن الماضي، من قبل مركز السلطة والدولة الظالمة، وتربينا على هذا الإحساس وتشربت خلايانا به.

    لاحقا وبعد عشرين سنة على تلك الأيام الرمضانية، كبر ذلك الصبي وبدأ رحلة البحث عن المعرفة والحقيقة، وانفتح قلبه وعقله على طبيعة الأزمة وضخامتها، وألم بأسبابها ومسك بها من أطرافها، ونواتها وعرف أبعادها ووعي خطورتها.

    وفي لحظات تلت هذا الفتح والاكتشاف، شاءت الصدف إن استمع لإذاعة امدرمان مرة أخرى، ما زال المذيع يخبر أهل العاصمة بمواعيد الصلوات والعبادة، ولا يفوته أن يذكر أهل الأقاليم بأن يجتهدوا لمعرفة فروق الوقت. يعني (يأكلوا نارهم ) كما يقول المثل الشعبي. وبالفعل كنا نأكل في النار سنينا عددا.

    قلت لمحدثي الذي سألني عن مفهوم التهميش والمخرج منه: إن هذا الذي حكيته لك هو التهميش في أدنى معانيه، دولة عاجزة عن معرفة أوقات الصلوات والعبادة في أقاليمها، ولا تعرف فروق الوقت بينها، لا تبذل إذاعتها الوحيدة ووزارة شئونها الدينية أي مجهود لمعرفة المواقيت في الأقاليم، حتى من اجل أقدس الأوقات في شهر رمضان المكرم.
    دولة تبخل بساعات لضبط الوقت في الأقاليم. إن التهميش وصل حتى العبادات الدينية وصلوات المواطن.
    قال لي وما الحل؟ قلت له شيئان: إما أن تقوم الدولة بتركيب ساعات وإذاعات في كل الأقاليم، أو نقوم بهدم إذاعة امدرمان حتى يتساوى الجميع.

    هل على الأقاليم مراعاة فروق الوقت من الآن فصاعدا ؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 08:19 PM

ابراهيم على ابراهيم المحامى

تاريخ التسجيل: 04-19-2011
مجموع المشاركات: 126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: ابراهيم على ابراهيم المحامى)

    حرب كانت في جنوب الوطن وجبال النوبة والانقسنا، وحرب لا يزال يدور رحاها في دارفور، وحرب في شرق السودان لم يخمد اوارها بعد، وحرب قادمة في جنوب كردفان، وغليان يكاد ان يتحول الى انفجار في الشمالية، وتململ كبير في الاوسط.
    هذا يثبت شيئا واحدا: لا احد سعيد او راض بهذه الوحدة.

    هناك رؤية ترى في العودة الى الاقاليم كمدخل لاصلاح العملية السياسية في السودان، خاصة لاصلاح العمل المعارض.

    ارغب في معرفة اراء اخواني من هذه الوجهة.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 08:53 PM

Adrob abubakr

تاريخ التسجيل: 05-10-2006
مجموع المشاركات: 3895

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: ابراهيم على ابراهيم المحامى)

    الأستاذ إبراهيم
    لك التحية وشكرا علي المقال الزين والهادف
    أعتقد أن العودة للإقليمية أو بالأحري الفدرالية أصبحت ضرورة لا جدال فيها ومطلب أساسي لكل الأقاليم فلا معني للديموقراطية في بلد شاسع كالسودان متعدد الأعراق والثقافات بلا فدرالية لأن المشاركة الرمزية في المركز لأبناء الهامش أو إدارة شئون أقاليمهم بإشراف مركزي مباشر لا يحل المعضلة بل قد يفاقمها لأنه يطيل من أمد السيطرة وقد جرب هذا في عهد النميري ولم يحدث أي توازن يذكر
    هناك ثلاثة مطالب لا التنازل عنها:
    ـ التقسيم العادل للسلطة والثروة
    ـ والفدرالية
    ـ والديموقراطية السياسية والثقافية
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 11:48 PM

ابراهيم على ابراهيم المحامى

تاريخ التسجيل: 04-19-2011
مجموع المشاركات: 126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: Adrob abubakr)

    الاستاذ
    ادروب ابوبكر
    شكرا على التلخيص المرتب المفيد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 00:45 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 11-28-2006
مجموع المشاركات: 15389

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: ابراهيم على ابراهيم المحامى)


    والله يا أستاذ براهيم كانى قد دخلت بذلك النفاج الذى يفصل ما بين حوش
    الرجال وحوش الحريم.
    يا الله دى صور حولا
    اين نحن الا ن من تلك الصور اين نحن من تلك الديار المباركة..؟
    نحن الان بين الثلج والمطر والطرد والمنفى _ ما اشد المرارة هناء وما
    اكثر الحزن.
    ابراهيم يا اخى اين الزمان الساخن والعائلة الكبيرة والسجاد العتيق؟
    فى زمان ( السوشل سكيورتى) ما( اكنا كويسين فى امان الله )
    اين سرب قوافل الجمال؟
    اين الضحكة؟
    ابراهيم نحن معك ننتظر لحظات التأمل لنخرج من تجاعيد الرحيل الى بلادى
    سلام
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 03:20 AM

Osman Musa
<aOsman Musa
تاريخ التسجيل: 11-28-2006
مجموع المشاركات: 15389

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: Osman Musa)


    لا بد من العودة الى النفاج القديم الى تلك الايام العذبة ايام السلام
    والتوحد والامان.
    نحن لا ننتمى الى هذا المهجر البعيد.
    هنا الناس شأنهم مختلف_ اتمنا ان تقف الحرب حتى لا نصبح مثل الهنود
    الحمر.
    حتى لا نفقد النفاج الجميل.
    وحتى لا يضيع كتاب ابراهيم
    تحياتى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 06:23 PM

ابراهيم على ابراهيم المحامى

تاريخ التسجيل: 04-19-2011
مجموع المشاركات: 126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: Osman Musa)

    الاخ عثمان
    لسة حا تكون هنالك مفاجأة في الاخر
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-19-2007, 07:03 PM

ابراهيم على ابراهيم المحامى

تاريخ التسجيل: 04-19-2011
مجموع المشاركات: 126

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وعلى الأقاليم مراعـاة فروق الوقـت ! (Re: ابراهيم على ابراهيم المحامى)

    up
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de