السبت 10 ديسمبر وقفة امام السفارة السودانية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-10-2016, 12:49 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة طه سليمان الزين(wadalzain)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

الــكــــوده لـن يـضـحـــى

12-13-2007, 08:51 AM

wadalzain
<awadalzain
تاريخ التسجيل: 06-16-2002
مجموع المشاركات: 4086

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

الــكــــوده لـن يـضـحـــى

    جاء فى جريدة الصحافه اليوم هذا الموضوع كاتبه يوسف الكوده



    دكتور يوسف الكوده - حزب الوسط الاسلامى

    ان الاضحية حكم اختلف فيه اهل العلم بين موجب لها ومُستحب، واختياري الفقهي في ذلك هو أن الاضحية (سُنة) وليست (بواجب)، ولكن للاسف الشديد ان المسلمين ولقلة للفقه عند كثير منهم، تجدهم يعظمون ـ احيانا ـ السُنن والمستحبات اكثر بكثير من تعظيمهم للواجبات والفروض، فقد نجد اعظم او قل اكبر خِراف الاضحية عند اسِرة في الحي، وقد لا يصلي اي فرد منهم الصلاة المكتوبة، وهذا يذكرني بالطرفة التي تحكى عن المرأة التي اعترضت على حرص زوجها الشديد على تناول طعام السحور في الوقت الذي هو فيه فاطر في نهار رمضان، فرد عليها قائلا: «يا حاجة اذا ما لمينا في الفرض كمان ما نلم حتيى في السُنة».
    ولذلك وفي تقديري، ان امر الاضحية المتزامن مع ما الم بالبلاد من محنة «حمى الوادي المتصدع» التي تصيب البهائم وتنتقل بعدها الى الإنسان (حمى نزفية) قاتلة اذا ما توفرت الأسباب، لهو امرٌ معالج فقهياً في ما يخص شعيرة الاضحية، حتى ولو تأكد أمر الوباء، فديننا الاسلامي هذا دين سماحة ويسر لا تتوفر في كافة ما تبقى من اديان سماوية او غيرها من ايديولوجيات.
    فهو الدين الذي تقرر فيه أن «لا يكلف الله نفسا الا وسعها) و (لا حرج في الدين) وهو الذي قرر علماؤه في قواعدهم الفقهية (ان المشقة تجلب التيسير) و (ان الامر اذا ضاق اتسع، واذا اتسع ضاق)، وهذا مسلك لجميع العلماء والفقهاء، الا اذا صاحب الامر شيء من التأثيرات السياسية، فتجدنا نتحرج من ان نقول ذلك.
    ولقد اطلعت في بعض صحفنا السيارة، وفي صحيفة «الصحافة» على وجه الخصوص، على كلام للاستاذ الطاهر ساتي، مشيرا الى تقرير حوته الصفحات الداخلية للصحيفة، يحكي عن تناقض خطير بين ما سمعناه من مسؤولين كبار مختصين عبر اجهزة الاعلام، ينفون فيه حدوث اصابات بمرض «الحمى النزفية» ويطمئنون المواطنين بظهورهم على اجهزة الاعلام المرئى وهم يتناولون (شواءات) من بعض انواع اللحوم، وبين ما سطره الخبير البيطري البروفيسور عبد الله عبد اللطيف من (بريتوريا)، يحكي فيه عن افادات في غاية الاهمية، تجعل المراقب والمهتم يُعيدُ النظر في كل ما وصل اليه من قناعات في تلك القضية، واعياد الاضحى على الابواب. وحقيقة أن ما يجري في تلك الأعياد من ذبائح هو أمرُ تعم به البلوى ـ أى يحتاج اليه الجميع ـ ولا شك أن أمراً كهذا يشغل المسلمين دينياً وصحياً، يحتاج لوقفة طويلة، وحديث لا يعرف المراعاة لكل ما يمكن أن يسمى ضرراً مادياً لفرد كان ام مجموعة ام خزينة لدولة، فالمصلحة ارجح من ذلك بكثير، والله سائلٌ الجميع لا محالة، وليس الراعي وحده هو المسؤول إن قصر، وانما حتى من له كلمة يمكن أن تُقال من موقع تخصصه او مسؤوليته العامة.
    وأذكر من ضمن ما وقفت عليه مما سطره الخبير عبد الله عبد اللطيف، ان تلك الحمى هي مرض حاد يصيب الحيوانات المجترة في أفريقيا، وسببه فيروس يتناقل بواسطة البعوض. وذلك المرض يتسبب في تنحر الكبد والنزيف، وفي أغلب الأحيان الإصابة تكون غير واضحة الاعراض السريرية.
    والمرض اكثره في قطعان الضأن والماعز والابقار.
    واهمية المرض تأتي من امكانية عدوى الانسان بواسطة البعوض او ملامسة الشخص لانسجة واعضاء الحيوان المريض.
    وكذلك من ضمن ما افاد به الخبير عبد الله عبد اللطيف من (بريتوريا)، ان المسؤولين بالسودان وحتى تاريخ 26/11/2007م، لم يرسلوا أية عينات (للمعمل المرجعي) بجنوب افريقيا، بينما ذكر لنا الوزير المختص هنا في البلاد عكس ذلك تماماً، وانهم ينفون وجود أية اصابات استناداً على تقرير (المعمل المرجعي) بجنوب افريقيا، وحتى لو قامت الدولة بإرسال تلك العينات وبعد الموعد اعلاه، فإن ردها كما افادتنا صحيفة «الصحافة» في عدد آخر، ان الرد من جنوب افريقيا افاد بوجود اصابات، فلا الحكومة ارسلت المطلوب في الوقت المحدد المطلوب، ولا عملت بنتيجة إرسالها المتأخرة، بل يمكن أن نقول إن المسؤولين قد «بهتوا» المعلم المركزي ببريتوريا. ومعلوم أن البهتان أشد بكثير من الكذب، واذا كان ايها المسلمون، حكاماً ومحكومين، ان الانسان المسلم بالبلاد معرض للاصابة بهذا المرض الفتاك القاتل، فقولوا لي بربكم ما هي الضرورة او المبرر لمجازفة الناس بأرواحهم من اجل شعيرة دينية؟ ولماذا ذلك التشجيع لأن يضحي الناس ضحاياهم، رغم ما يحدق بهم من مخاطر، هذا وبينما كل الادلة والبراهين والقواعد الدينية، تدفع باتجاه الابتعاد عن المخاطرة، بل تعفي الناس من أن يتركوا حتى الاركان الركينة من الاسلام من صيام لعذر، وصلاة على تمام هيئتها، كأن يصلي الانسان جالسا او راقداً، لتسقط عنه كثير من الواجبات، مثل واجب القيام والركوع، وذلك للقاعدة الفقهية (الواجبات تسقط بالأعذار).
    وحتى لو كان (الوجوب) هو حكم الاضحية، فالحرج مرفوع عن المكلف (ما جعل عليكم في الدين من حرج)، فلماذا يا ترى لا تعلن الدولة عن ذلك الوباء، ليأتي الينا المراقبون الدوليون والبعثات الطبية والبيطرية، لاعانة الدولة على التخلص من ذلك المرض، حتى لا يصير وباءً يفتك بالجميع.
    والى متى نظل نتوارى ونخبئ ؟! ومثل ذلك حسب علمي (مسألة الايدز) التي يصر المسؤولون على اخفاء حقيقتها، لتأتي الينا الحقائق والمعلومات من خارج الاسوار، و(الرائد لا يكذب اهله). ومما جعلنا نستعجل الحديث في ذلك الموضوع، استفسار كل الناس ولا أقول بعضهم، عن مصير الأضاحي والاعياد على الابواب. والرد على ذلك أظنه واضح وجلي جداً، نظراً للطريقة التي يتعامل بها الناس في عملية الذبح والسلخ وأكل المرارة، أن يمتنع المواطنون في هذا العيد عن (الاستنان) بهذه الشعيرة وذبح الخراف عموماً، حفاظا ًعلى أرواحهم، خصوصا اهل المناطق الموبوءة.
    والله المستعان.


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-13-2007, 09:09 AM

محمد مكى محمد
<aمحمد مكى محمد
تاريخ التسجيل: 10-13-2006
مجموع المشاركات: 4082

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: الــكــــوده لـن يـضـحـــى (Re: wadalzain)

    كلام عاقل ومنطقى ..
    له التحيه لوقوفه جانب الحق كشفه لبهتان المسئولين.
    لك الشكرعلى نقل المقال وإشراكنا فى القرآءه.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de