وجاءت سَكْرَةُ ما كُنتُم منه تَحِيدُون! بقلم فتحي الضَّو
كامل إدريس لن يصبح جزولي انتفاضتنا القادمة بقلم كمال الهِدي
منبر التجانى الطيب للحوار بواشنطن يقيم ندوة بعنوان الازمة السودانية و افاق التغيير يتحدث فيها على الكنين
بيان من نصرالدين المهدي نائب رئيس الجبهة الثورية بخصوص اعلان قوات الدعم السريع بطلب مجندين
سقف العصيان ، زوال النظام ..هكذا يقول فقه الثورات !
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-06-2016, 08:11 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة هبة عثمان عبده(سمرية)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

وجبة ذكريات سامة

04-15-2007, 11:08 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
وجبة ذكريات سامة

    الاهداء :

    الى الفرح الطاريء ، الاب الشرعي لتلك الذكريات ، الى تلك الالفة الكثيفة والتي من بعض اسمائها الحب .. الى ( تساب )!!

    ***





    تذكرت ، وانا على امتطى اشواقي ذات يوم ... الخوف الذي هلكني وانا اتوسد ارهاق عمر امضيته بلا احلام !!

    تذكرت طعم المغامرة الشهي وانا اتذوق عصير البرتقال المعلب الذي قدمته لي ( النادلة ) وكنت حينها امسك دفتري الصغير ، اتصفح

    اوراقه البيضاء وانقب فيها عن بعض السلوى ... لاول مرة يتملكني هذا الخوف !!

    ربما كنت اخشى ان يتلاشى كل شيء .. دون رؤيته !!

    ربما كنت اخشى .. لحظة لقاءه .. وبراكين الشوق التي ستثور ... وحرائق الوجد التي ستشتعل !!

    ياااااااااه كم للخوف دهاليز مظلمة لم اعرفها الا الآن !!

    تمنيت لحظتها ان تركض الساعات ... ليفر من جانبي هذا المارد !!

    اخذت قلمي وبدأت اكتب ... عنه !!

    تشاغلت عن الخوف منه ... به !!

    ***
    وهذا ما كتبت :

    ( حزمت حقائب الارهاق الدائم بسبب ضغط العمل ومشاكل المكتب ، دخلت السوبر ماركت ابحث عن فستان شائك التفاصيل معقد ، حتى يكاد

    ان يباغتني بدهشة .. وجدته مطابقا تماما لحالتى النفسية في تلك اللحظة مضطرب وجذلان ، موغل في الغموض .. قليل التعابير !!

    بإرتباك غير مفضوح ناولت البائعة ثمنه ومضيت !!

    عدت الى مكتبي ، اغلقت النوافذ .. والباب بالطبع وارتديته !!

    جلست على الكرسى المقابل للجنون ... وانا على مقربة من مدفئة شوقي .. اتحسس نبضي المتلهب واتقاد حواسي !!

    هل سألتقيه ؟؟!!

    فجاة .. رن هاتفي .. وعلى الجهة الاخرى من الاضطراب والقلق المشحون بالفوضي ... جاءني صوته .... :

    - حبيبتي لا تتأخري علي !!

    وضعت سماعة الهاتف وانا اتوسل اليه ان يحفظ لي وجبة الشوق الدسمة دافئة حتى حضوري .. !!

    اتفقنا على الموعد .... صباح الشوق الباكر ..

    الزمان : تمام الرائعة ..

    المكان : مطعم مطابق للذكريات ، قديم ، معتق وأثري !!

    وان نتناول افطار الصباح سويا( وجبة ذكريات سامة )

    و كأسين من الغياب المر !!


    ***



    (عدل بواسطة سمرية on 04-16-2007, 01:31 PM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2007, 12:01 PM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    هناك حيث الحلم كان ممكنا :

    تفحصت حافظة نقودي ، والتي حسبتها قد ضاعت مني في زحام الخوف .. وبعض من عطري قد تناثر على الحقيبة التي اشتريتها خصصيا لهذا اللقاء ..

    كنت ارغب في حقيبة يد ، اكبر من الحجم الذي اعتدت عليهو .. فكرت انني ربما ساحتاجها لاخبيء فيها ارتباكي لحظة لقائنا .. وبعض من قلق اللقاء الاول ..

    تملكني حياء عروس .. تغادر بيتها للمرة الاولى ... للقاء الاول .. للنظرة الاولى !!

    شعرت بانني اتقمص دور ... كائن آخر .. ليس بالطبع انا ... كائن جديد .. ونضر .. وللمرة الاولى اشعر انني كائن حي !!

    كائن كامل غير متنقص الحواس .. !!

    وصلت محطة القطار وانا ابحث عنه في عيون الرجال اللذين كانوا يرمقوني بنظرات اشعرتني بحمى الخوف وهي تعاودني كليلة البارحة !!

    لم اجده !!

    اعتراني خوووف رهيب .. جلست على الاريكة وعلى الطرف الاخر كانت تجلس سيدة في اواسط العمر .. شعرت بالالفة تجاهها واخذت ابادلها الحديث لاطرد عني شبح الانتظار !!

    سمعت صوتا .. على مقربة مني .. ممكن اساعدك يا انسة !!

    رفعت رأسي .. فوجدت رجلا .. يرتدي بدلة داكنة اللون .. ويحمل بيديه دفتر صغير وصحيفة !!

    شكرته .. وتشاغلت بالحديث مع السيدة !!

    جلس بالقرب مني ... ثم قال لي :
    -اسمي جورج اشعر بانك في حاجة لمساعدة .. اليس كذلك ؟!

    اجبته بجفاء :
    - قطعا لا اطلب مساعدة !!
    قال بسخرية :
    - اذا لماذا انت متوترة هكذا ، رأيتك تنظرين بقلق تجاه الباب ، ولاحظت الارتباك في اصابعك على حقيبة اليد !!
    - ماذا تريد مني ؟؟!!
    - قال: فقط المساعدة
    - قلت له: اذا دعني وشأني !!

    هنا سالتني السيدة التي بقربني وقالت :
    - هل تعرفين هذا الرجل ؟؟
    - اجبتها : لا

    حاولت ان ابحث عن مكان آخر انتظره فيه .. استأذنت من السيدة اللطيفة ثم مضيت نحو الجهة الاخرى من المحطة ... وصرت ابحث عن هاتف عمومي لاتصل عليه !!

    لم اجد .. فاقرب هاتف عمومي كان يبعد عن تلك المحطة حوالي 10 كيلو متر !!

    فكرت ان انتظر .. فليس بمقدروي قطع تلك المسافة خاصة وان الطريق غير آمن ووعر جدا !!

    وقفت خارج الباب الزجاجي والصبر يكاد يفلت مني ... !!

    ***

    ماذا الذي جعله يتأخر ؟؟!!

    كانت ثقتي في مجيئه اكبر من ثقتي من قدرتي على الانتظار !!

    لما تأخر علي كل تلك الثواني .. الم يعرف انني امضيت ليلة البارحة ... وانا انتظر هذا الصباح .... بفارق الشوق ؟!!

    ألم نتفق على احتساء قهوة الصباح .. معا ؟؟!!

    ونسمات الصباح التي .. كانت تنتظرني لتهمس لي بفرحتها ... بنا ؟؟!!

    كيف يتاخر ،، وهذا الشوق .. كائن متوحش .. متوحش جدا ...؟ !!

    فجأة خطرت ببالي .. فكرة !!

    عدت الى حيث تركت الرجل الغريب ووجدته يحدث تلك السيدة .. وما ان راني .. حتى ابتسم !!

    قلت له : بماذا كنت ستساعدني ؟ !

    قال لي : ساسمح لك باستخدام ( جوالي ) .. لتتصلي به !!

    - حقا ؟؟

    - قال : ولما لا ؟؟

    مد الي بهاتفه ... وطلبت الرقم !!


    وعلى الطرف الاخر من القلق .. المشبوب بالفرح الطاريء .. جاءني صوته :

    - حبيبتي ... آسف لقد صحوت متأخرا ... عشرة دقائق واكون عندك !!

    ***

    شكرت الرجل ، واحتواني الصمت الرهيب ... ومازلت حتى الآن لا اعرف ماهو السر الذي وراءه ؟؟



    (عدل بواسطة سمرية on 04-16-2007, 06:12 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2007, 03:55 PM

اميرة الحبر ادريس
<aاميرة الحبر ادريس
تاريخ التسجيل: 10-25-2006
مجموع المشاركات: 298

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    هبه يافنانه..
    مشتاقين ..ياختي انت خريجه اسكول ولا اداب ..لكن بامانه تستحقي الاتنين
    استمري ..ونحن متابعين بشوق .
    اميره
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 05:57 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: اميرة الحبر ادريس)

    أميرة الحبر

    بين الاسكول والآداب ، مازالت الذكريات تتسكع في شارع النشاط ، وتستجم حينا في ( ضهر التور ) ثم لا تلبث ان تأخذ قيلولتها عند ( حجر الدسمس ) !!

    انا خريجة الوجع الجماعي يا أميرة !!



    تسلمي يا غالية
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2007, 04:02 PM

أبو ساندرا
<aأبو ساندرا
تاريخ التسجيل: 02-26-2003
مجموع المشاركات: 15483

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    عشان اليوم المزاج آئل للحزن والدبرسة
    دخلت هنا لإلتماس بعض السلوى
    زمنادمة جمال يرد الروح
    بحضرة سمرية وأميرة

    فإذا بي في حضرة الخضرة والوجه الحسن ، بل 2 وجه حسن
    والكلام المتدفق كما نهر كريم معطاء

    كتر خيركن
    وكتر الله من أمثالكن
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-15-2007, 10:23 PM

أحمد الشايقي
<aأحمد الشايقي
تاريخ التسجيل: 08-08-2004
مجموع المشاركات: 12775

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: أبو ساندرا)

    Quote: جلست على الكرسى المقابل للجنون ... وانا على مقربة من مدفئة شوقي .. اتحسس نبضي المتلهب واتقاد حواسي !!

    هل سألتقيه ؟؟!!



    كتابة راقية


    أحمـد الشايقي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 06:15 AM

ابو جهينة
<aابو جهينة
تاريخ التسجيل: 05-20-2003
مجموع المشاركات: 19783

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: أحمد الشايقي)

    سمرية

    سلام كبير

    أغبطك على هذه السلاسة .. و الرسم بالمعاني القريبة البعيدة

    Quote: تشاغلت عن الخوف منه ... به !!


    قمة


    Quote: ( حزمت حقائب الارهاق الدائم بسبب ضغط العمل ومشاكل المكتب ، دخلت السوبر ماركت ابحث عن فستان شائك التفاصيل معقد ، حتى يكاد

    ان يباغتني بدهشة .. وجدته مطابقا تماما لحالتى النفسية في تلك اللحظة مضطرب وجذلان ، موغل في الغموض .. قليل التعابير !!

    بإرتباك غير مفضوح ناولت البائعة ثمنه ومضيت !!

    عدت الى مكتبي ، اغلقت النوافذ .. والباب بالطبع وارتديته !!

    جلست على الكرسى المقابل للجنون ... وانا على مقربة من مدفئة شوقي .. اتحسس نبضي المتلهب واتقاد حواسي !!

    هل سألتقيه ؟؟!!

    فجاة .. رن هاتفي .. وعلى الجهة الاخرى من الاضطراب والقلق المشحون بالفوضي ... جاءني صوته .... :


    شكرا على هذه ال هبة .. بل الفيض
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 08:52 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: ابو جهينة)

    ابو جهينة ..

    كلما تفتق ثوب الذكريات ، لبثت أعالجه بالاجترار ..!!

    في حياة كل منا ذكريات نضرة ولكنها سرعان ما تتحول الى وجبة سامة حينما تتغلغل سكين الاحزان في جسد احلامنا فتصبح الذكريات .. كوجبة سامة .. تجعلنا نكابد الحنين اليها او نلفظها على اوراقنا ، لنموت نحن ونمحنها هي الحياة !!



    ابو جهينة .. امير أدب الرسائل

    أشتاق كثيرا .. لكتاباتك !!

    سأحرص .. لاكون أكثر تواجدا لاكون هناك !!


    عميق الامتنان
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 07:57 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: أحمد الشايقي)




    جلست في الكرسي خلف سائق الاتوبيس وانا استمع الى اغنية ( فيروز ) ... (حبيتك تانسيت النوم ، يا خوفي تنساني )... والنهار يخرج من فوق الاشجار المتراصة على طول الطريق المؤدي الى مدائن الشوق المتلهب ، استنشقت رائحة الصباح المحببة لي وانا اتابع وجه صباح هذه البلد وهي تغتسل من نهرها العتيق ، وقلت لنفسي : كيف حصل كل ذلك ؟؟!!


    تذكرت ذلك اليوم وانا اتابع mbc2 ، وكنت حينها انتظر مشاهدة فيلمي المفضل Sweet November ، تذكرت حمى الشوق التي لازمتني وحميم الكلمات التي اربكت اتزان تلك السنين التي عرفتها فيه حين وافقت على لقائه ، حاولت فاشلة ان اتشاغل بمتابعة الفيلم الذي لم يبث تلك الليلة .. !!



    ( حزني طويل فادح هذا المساء ...
    كأنه عذاب مصفدين في السعير ..
    حزني غريب الابوين ، لانه تكون في لحظة مفاجأة ما مخضته بطن )!!

    تلك الكلمات جعلتني اخرج عن لعنتي قليلا فقط .. لاتنفس !!

    جعلت من الحزن ، كائن اكثر ضعفا واكثر انهزاما واكثر غرابة !!

    وعرفت انني لم اتعرف عليه كما ينبغي ، الحزن بالطبع !!

    لماذا اشعر بثمة .. سر خفي كان وراء كل هذا القرار !!

    الحب في المقام الاول ، ام النسيان ؟؟!!

    الفضول ، ام حب المغامرة ؟؟

    وفي كل حال ، كان احتشاد قوي لمشاعرنا وتكاثف مذهل لاشواقنا .. وبضع احساس أليف كان ينمو في جميع الخلايا !!

    ومع هذيان الشوق ، وانتظار اللقاء .. كانت ايامي تمضي بتثاقل غير مسبوق ، وساعاتي تغرز اظافرها في خاصرة ترقبي وانا استعد لهذا الحدث .. !!


    (بشتاقلك لا بقدر اشوفك ،، ولا بقدر أحكي

    بندهلك خلف الطرقات .. وخلف الشبابيك

    جرب اني انسى .. بيسرقني النسيان

    وبفتكر اني لقيتك .. ارجع للي كان

    وبتضيع مني كل ما لقيتك .. حبيتك)

    انتهت اغنية فيروز .. والمذياع مازال يحتفل بالصباح كما يفعل كل يوم !!

    انتبهت لثرثرة بعض النساء من حولي ، والاتوبيس مازال يشق طريقه نحو مركز المدينة .. اجتاحتني رغبة عارمة في قطع المسافة الباقية ركضا .. فقد اصبح الشوق اكثر احتراقا واصبحت المسافات تختفي من خلف الاتوبيس وهي تلوح للحزن وداعا !!

    اقتربنا من محطة الاتوبيس ، ودقات قلبي تقرع كطبلة .. وثرثرة النساء تتعالى .. والطبيب بجواري .. يتصفح صحف الصباح وينظر لساعته بين لحظة واخرى .. وتسائلت هل الشوق مرض معدي ؟؟!!

    شعرت بقلبي يتهاوي بين ضلوعي والاتوبيس يدخل حظيرته النهائية ، كأن المدينة تحتفل بهذا اليوم كأن المارة يفترشون رمل الطريق المنثور خصيصا .. كأن الحياة تخرج اليوم من رحم الفرح ، كأن الشوق نهر يفيض على ضفاف اللقاء .. كأن الحب اول مواليد الطبيعة .. كل شيء كنت اشعر به يلاحظ ارتباكي حتى نظرات السائق التي كانت تراقبني من المرآة التي امامه !!

    وعلى بعد مرمي ... من دهشتي رأيت ابتسامته تشق طريقها الى قلبي ... واقفا على اشواقه .. .. متكئأ على ذاكرة نضرة !!

    حملت حقيبتي ووقفت لثانية عند سلم الاتوبيس ونظراتي تثقب المسافة التي بيننا وتتركها تتلوى !!

    ركضت اليه وبين ذراعيه رأيت العالم ... ومن خلف كتفه ... كانت الشمس اكثر اشراقا وكان الصباح اكثر وضوحا وكانت الطبيعة اكثر جمالا !!

    - حبيبي ... ناديته بصوت خافت !!


    (حبيتك تانسيت النوم ، يا خوفي تنساني

    يا خوفي ببقى حبك ،,، بالأيام اللي جايه

    بتهرب من نسيانك ،,، ما اطلع بمرايه

    حبسي انت .. انت حبسي وحريتي انت

    يا ريت ما سألتو وغفيتك ...

    أنا حبيتك حبيتك .. )
    ***

    يدير مسجل سيارته لتصدح فيروز من جديد !!

    ومنذ تلك المصادفة ، ارتبط دوماالصباح بأغاني فيزوز .. !!



    (عدل بواسطة سمرية on 04-16-2007, 08:01 AM)

                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 08:07 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: أحمد الشايقي)

    احمد الشايقي ،،


    هناك على بعد مرمي من الحزن ، كان الفرح يترصد مثل تلك اللحظات .

    وكان الجنون أجمل من مشى على أرض الواقع .. !!


    غصون الذكريات يا احمد تتدلى على حدائق قلبي .. لذا انا هنا !!


    الود القديم
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 06:30 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: أبو ساندرا)

    Quote: عشان اليوم المزاج آئل للحزن والدبرسة
    دخلت هنا لإلتماس بعض السلوى


    وهذا ما كان يجتاحني حين قمت بتناول هذه الوجبة السامة بينكم .. !!

    حزن آئل للحزن ، فرح آئل للحزن .. وذكريات آئلة للحزن !!

    ابو ساندرا ..

    انت في حضرة ( الذكريات )

    اسمح لي أن اغرف لك منها ما يسد رمق أحزانك !!

    شكرا لكثافة الحضور ..
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 09:14 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    للمرة الثانية اجد نفسي ، في مواجهة مع الاحلام اللذيذة التي لم اقترفها يوما ..

    وجدت نفسي وجها لوجه امام .. Sweet November



    فيلمي المفضل ... الفيلم ذو الطابع البرتقالي اللون .. الموغل في العمق الانساني والعاطفي .. الكثيف بمشاعر الحب ، والتجرد منذ الذات !!

    انها تلقائية ثيرون ( سارا ) ... وشفافيتها التي جعلت ريفيز (نيلسون ) يترك منزله ليمضي معها احلى شهر في حياته ولكنه الاصعب في ذات الوقت !!

    احببت دوما ان يشاركني يوما مشاهدة أحد افلامي المفضلة ، فاللمشاركة وقع مميز في كل شيء ، ولكني لم اكن اعرف ان الصدفة تخبيء لي تلك المفأجاة الجميلة .. فبعد أول لقاء لنا .. على ضفاف الحنين .. دخلت علينا ( سارا ) بضحكتها المميزة وحزنها المقيم !!

    نامت معنا تلك الليلة .. ونحن على بعض مرمي من الجنة ، افترشت البساط الاخضر .. المنتشر في نواحي المكان ... وتناولت معنا وجبة شوق دافئة !!



    واذكر كان كل شيء ، معدا .. لنبدأ المقارنة ... ماذا سيكون لو تابعنا تفاصيل ذاك الفيلم كل منا على حدا ؟؟!!

    كان رائعا ان نجلس سويا ، وانفاسنا تتلاقي عند منحنيات ذلك النسيم العتيق !!

    ولكن المدهش ان ساعاتنا في الحب ، كانت اروع من شهر نوفمبر الحلو .. بالنسبة لـــ لسارا ونيلسون !!




    المدهش ايضا اننا كنا نثق في حلاوة ساعاتنا حتى قبل ان نمضيها ، كنا نراهن على سبعة قرون من الحب المتواصل ... دون كلل او ملل !!

    جميل ان لا نحذو ... حذو احد .. فمشاعرنا ( جديدة لنج ) ... واحساسنا اكثر عذرية من ارض بكر لما يطأها منجل بعد !!

    في نشوة السعادة ، غابت ذاكراتنا لبضع ساعات ، وتلاشت تفاصيل كتيرة كنت اتمنى لو سجلتها على مسجل الذكريات .. حتى تبقى بكامل حداثتها !!



    كان كل شيء معدا .. للهروب !!

    نحوي ، ... للملاذ الآمن نحوه !!

    كل شيء كان خاضعا لارادتنا !!

    الطقس ، الاماكن ، الاوراق ، عيون المارة ، وحافظة نقودنا بالطبع !!

    كانت خالية من اي شيء سوى ... رغبتها في مشاركتنا هذا الحدث !!

    كان التاريخ في صفنا ،

    وبالطبع الكيمياء فقد امتزجت اشياء لم نضع لها حسبان لتكون خير شاهدا على ساعاتنا في الحب !!



    - حبيبتي .. ؟؟!!

    شقت تلك الكلمة سماوات نشوتي .. ونبتت لمساماتي .. مسامات جديدة !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 07:14 AM

امل احمد عمر
<aامل احمد عمر
تاريخ التسجيل: 03-21-2007
مجموع المشاركات: 291

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    سمحة وسمرية .. محبوبتي لفتاتها غزال

    جلست على الكرسى المقابل للجنون ... وانا على مقربة من مدفئة شوقي .. اتحسس نبضي المتلهب واتقاد حواسي !!

    هل سألتقيه ؟؟!!



    قمة في الأحساس .. تسلمي ومتابعين
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 09:49 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: امل احمد عمر)

    يا أمل ..

    القمة يا سيدتي كانت هناك ، حيث الطبيعة أكثر عذرية والنهار اكثر إلفة .. وكل شيء يطابق احساسي !!


    تقول احلام مستغانمي :

    (أجمل حب هو الذي نعثر عليه أثناء بحثنا عن شيء آخر !!)



    واجمل الاحلام هي التي لم نحلم بها يوما ، واجمل الذكريات ما كانت غدا !!


    شكرا على المرور اللطيف
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 07:16 AM

امل احمد عمر
<aامل احمد عمر
تاريخ التسجيل: 03-21-2007
مجموع المشاركات: 291

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    سمحة وسمرية .. محبوبتي لفتاتها غزال

    جلست على الكرسى المقابل للجنون ... وانا على مقربة من مدفئة شوقي .. اتحسس نبضي المتلهب واتقاد حواسي !!

    هل سألتقيه ؟؟!!



    قمة في الأحساس .. تسلمي ومتابعين
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 10:27 AM

Bannaga ELias
<aBannaga ELias
تاريخ التسجيل: 01-24-2006
مجموع المشاركات: 192

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: امل احمد عمر)

    شكرا لك يا سمرية على هذا الوهاب الحزن
    تتضحم الأحزان في ليل الشتاء، وتتسلسل الذكريات، يطول الليل، ويبقى الأسى مثل خاتم في الأصبع بنى الجسم من حوله،وترقُ وتستدقٌ المشاعر،فيجرحك صوت الكمان الحزين وحفيف قميصك إن كنت ذاهلا، وتشجيك أغنيات (السنمنتل) وتصير ملاذا للتأسي، وتتغير كيمياء التذوق فتطربك أغنيات ما كان لك أن تتوقف عندها، إن كنت في غير هذه الحالة، وتلمسك كلمات بشفيف حنان، وتصبح عندك محطات لابد أن تتوقف عندها في مشوار الحياة اليوماتي، ما بين حافة الأسى والدموع. ثم يختل الأيقاع العام مع الآخرين، لأنك تعمل بالزمن الداخلي لروحك، وتبقي معلقا في الخيط الواهن ما بين القدم الحافي والرمضاء. ألم يقل شاعرنا الراحل جيلي عبدالرجمن " روحي مثل شجيرة حناء..جامدة من غير دماء).
    أذكر فيما يرى النائم ياسمرية في هذه اللحظات كل الحقن لا تنفذ تحت الجلد برغم توقف الأنفاس في الخيط الواهن ما بين شكة الأبرة والجسم، وكل العزاء في بعض دقائق من انغام سيتار "رافي شنكار" و أغنيتي شادي وشايف البحر لفيروز ، وياحبذا لوكانت في متناول اليد قصة وليم سارويان حلم ليلة صيف بعيدة ، كل هذه الأشياء تساعد على الاستشفاء المؤقت على شريطة أن لا تقع العين على كلمات ناظم حكمت:
    أحبك كما لو
    أعتصرت قلبي بيدي
    وقلبي مثل شظية زجاج
    تجرح كفي
    حين اعتصرها في جنون.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 07:14 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: Bannaga ELias)

    تقول احلام مستغانمي في راويتها ذاكرة الجسد :

    ( قبل اليوم ، كنت أعتقد أننا لا يمكن أن نكتب عن حياتنا إلا عندما نشفى منها .
    عندما يمكنننا أن نلمس جراحنا القديمة بقلم ، دون أن نتألم مرة أخرى .
    عندما نقدر على النظر خلفنا دون حنين ، دون جنون ، ودون حقد أيضاً .
    أيمكن هذا حقاً ؟
    نحن لا نشفى من ذاكرتنا .
    ولهذا نحن نكتب ، ولهذا نحن نرسم ، ولهذا يموت بعضناأيضاً
    )


    وقالت مستغانمي ايضا :

    ( ولحظتها فقط ، شعرت أنني قادر على الكتابة عنك فأشعلت سيجارة عصبية
    ورحت أطارد دخان الكلمات التي أحرقتني منذ سنوات ،
    دون أن أطفئ حرائقها مرة فوق صفحة .
    هل الورق مطفأة للذاكرة ؟
    نترك فوقه كل مرة رماد سيجارة الحنين الأخيرة ، وبقايا الخيبة الأخيرة ..
    من منا يطفئ أو يشعل الآخر ؟

    هاهو ذا القلم إذن . الأكثر بوحاً والأكثر جرحاً .
    هاهو ذا الذي لا يتقن المراوغة ولا يعرف كيف توضع الظلال على الأشياء
    ولا كيف ترش الألوان على الجرح المعروض للفرجة ..
    وها هي الكلمات التي حرمت منها ، عارية كما أردتها ، موجعة كما أردتها ،
    فلمرعشة الخوف تشل يدي ، وتمنعني من الكتابة ؟
    تراني أعي في هذه اللحظة فقط ، أني استبدلت بفرشاتي سكيناً ,
    وأن الكتابة إليك قاتلة .. كحبك)

    بانقا الياس

    فعلا .. تتضخم الاحزان في الليل عموما ، وفي الشتاء تزداد مساحات الفقد عادة وتخرج الذكريات من خزائنها تشاركنا الوسائد واللحاف المبلل بمياه العيون .. ولان الذكريات سجن كبير وزنزانة مهينة .. تبقى حياتنا دوما معلقة في مشانق الذاكرة .. يبقى كل شيء مرهون بما اقترفه الماضي من جرائم فينا!!

    نحن لا نعرف كيف نشفى من ذاكرتنا ، لاننا نؤمن في الماضي اكثر من حاضرنا وفي الحاضر اكقر من مستقبلنا .. لاننا لا نعرف كيف نتخلص من ذكرياتنا بشجاعة ، وكيف نستخلص الجميل منها ونسحق المرير .. الكتابة مطفأة للذاكرة .. فكلما كتبنا كلما فرغت ذاكرتنا من اوجاعها .. وكلما كتبنا تخلصنا من السموم العالقة بذكرياتنا !!



    اشكرك كثيرا على المشاركة الدسمة ، الكثيفة المعاني ...

    انتظر طلتك مرة اخرى !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 08:55 AM

Samer Osman
<aSamer Osman
تاريخ التسجيل: 02-22-2005
مجموع المشاركات: 1247

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    سمرية أميرة كل الألوان

    لا زلت في حالة شهيق إذ لم يأذن لنا قلمك بالشروع في الزفير ...

    تدفقي إبداعا أيتها الحاذقة


    مودتي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 09:22 AM

بابكر عثمان مكي

تاريخ التسجيل: 06-11-2006
مجموع المشاركات: 879

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: Samer Osman)

    Quote: انا خريجة الوجع الجماعي يا أميرة !!



    بالله انتى دفعة ؟؟
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 09:31 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: بابكر عثمان مكي)

    بابكر عثمان مكي ..

    خريج اقتصاد .. ود رفاعة ، الشهير بــ ( زيكو ) صاحب المشية المميزة ..

    يا زيكو انا لا دفعتك لا حاجة ، انا كنت برلمة في اسكول وانت سنير كبير !! ( وش صاري )

    غايتو انا دفعة اميرة الحبر ، وقريت معاها آداب من ( بنشاتهم ) .. و( داخلياتهم) !!

    ياخ انا بسال عليك ( فرحة ) طوااااااااااالي .. ما كلمتك ؟!!

    بالله امتثال كيفنها واولادها ؟؟

    هبة ( قرضة )
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2007, 02:48 PM

بابكر عثمان مكي

تاريخ التسجيل: 06-11-2006
مجموع المشاركات: 879

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    Quote: بابكر عثمان مكي .. خريج اقتصاد .. ود رفاعة ، الشهير بــ ( زيكو ) صاحب المشية المميزة ..
    يا زيكو انا لا دفعتك لا حاجة ، انا كنت برلمة في اسكول وانت سنير كبير !! ( وش صاري )
    غايتو انا دفعة اميرة الحبر ، وقريت معاها آداب من ( بنشاتهم ) .. و( داخلياتهم) !!
    ياخ انا بسال عليك ( فرحة ) طوااااااااااالي .. ما كلمتك ؟!!
    بالله امتثال كيفنها واولادها ؟؟

    هبة ( قرضة )


    البابلية السمرية هبة قرضة
    قياسك كان بالعمر وقياسى كان بالوجع

    برضو انت دفعة بالوجع انت واميرة الحبر أعلاه واخريات لازلن يشربن عصير القصب من عضلة القلب التى فترت من نشيج التذكر وآخرين لايزالون يكوشون الحصى فى الممر القديم ، ويوقدون الشموع فى الديجور .
    مشكلتنا فى هذا الوجع هو ازدواجيته الملعونة (الذكرى والرحيل )
    ترى لماذا يكون اثر الصحاب أغبش على سطح القمر واملس فى الوريد ؟؟


    امتثال بخير ، وفرحة كذلك

    تعجبنى كتاباتك .


    بابكر زيكو
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 07:57 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: Samer Osman)

    سمير عثمان


    هذا ما تفعله بنا الذكريات عادة ، تحاصرنا وتحيط بنا ثم تمطر فوقنا ، ونحن نتحسسها لنغرق فيها ونتنفسها !!

    قال لي ذات يوم ونحن نحتفل بأكتوبر المجيد :

    ( الزفير فترة استراحة بين شهقتين ، لا نريد لاشياءنا ان تستريح ) !!


    نعم نحن لا نريد لذكرياتنا ان ترقد بسلام ، نشتهي ان نوقظ جراحنا من غفوتها ، ونتلذذ بها .. واذكر ذلك البريق الذي يشع من قلوبنا ونحن نحكي عنها ، وتلك الاشراقة التي تكسو حكاياتنا .. نحن نمارس الذكريات بنزق ، ونضاجعها حزن بعد حزن فتصبح ذاكرتنا في حالة شبق دائم .. !!



    عميق الوداد
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 08:17 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: Samer Osman)




    حين خرجنا من جزائر القمر ، اتفقنا ان نمضي ذاك المساء في ( السينما ) لانني كنت احلم ان تقرع الدهشة نخاعنا الشوكي سويا !!

    حين وصلنا ( السينما ) كان الدور الاول لم ينتهي بعد ، صعدنا المطعم بالطابق العلوي ، وعلى طاولة صغيرة جلسنا والشوق كان ثالثنا ، لم تفتر اوصالي من الشوق اليه ، ولم تمل عيني من رؤيته ، آه كيف ساجعل عيني التي اعتادت عليه ان تفارقه ، كيف سأسمع بدونه الاغاني التي كنا ندندنها سويا !!

    طلبنا قهوة وعصير ليمون ، شعرت بنظراته تلامس قلبي بكل حب الدنيا ...

    كان صامتا امامي وانا اتابع انامله المنشغلة ببعض الكتب التي اخذناها من المكتبة المقابلة للسينما .. احتضنتها بعيني وانا أهمس له :

    كل حب الدنيا ديا في قلبي .. ليك

    دا انت اغلى الناس علي روحي فيك

    دا انت لو قدام عيني .. أشتاق اليك







    حان موعد الفيلم الذي اخترناه لنمضي سهرتنا معه ، جلسنا على مقعدين متقاربين .. وكيس البوشار تضمه اصابعنا .. كما ضمت تلك القاعة حرائق أشواقنا ، وانفاسنا المتراصة جنبا الى جنب !!

    بدأ الفيلم Casino Royal وهو من سلسلة أفلام جيمس بوند ، لم نتوقع ان يكون ذلك الفيلم بتلك الروعة المدهشة ، فأفلام جميس بوند لم تكن تروقنا ، ولكن رغبتنا في دخول السينما سويا كان اقوى من الاهتمام بما يعرض من افلام تلك الفترة !!

    حين حكيت لصديقتي عن ذلك اليوم سخرت مني : سينما شنو يا بت ؟؟!!

    انتو قدام شديد .. زمن السينما دا انتهى زماااااااااان !!

    ولكني حين وصفت لها جلستنا ودهشتنا بالفيلم .. وكيف ان سهرتنا هذه كانت من اجمل ليالي العمر ، وخاصة البرنامج المصاحب للسينما ، المكتبة والعشاء بعد السهرة .. تمنت ان تعرف الحب كما عرفناه !!

    يااااه كم جميل هو الحب ..!!

    رائع حد الشهقة ، ان يشاركك احدهم انفاسك ، نبضاتك ،، وما تحب !!

    رائع حد الجنون ، ان تجد من يجعلك تصرخ من الفرح ، وتبكي من النشوة !!

    رائعة يا حبيبي ... ذكرياتنا وساعاتنا الجميلة ... !!

    تذكرت الآن قول شكسبير :

    (ساعاتنا في الحب لها اجنحة ، وفي الفراق لها مخالب !!)

    آه .. اشعر بها تغرز مخالبها الآن في لحم .. ذكرياتي !!



                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 11:02 AM

نهال كرار

تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 3324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)



    Quote: تذكرت ، وانا على امتطى اشواقي ذات يوم ... الخوف الذي هلكني وانا اتوسد ارهاق عمر امضيته بلا احلام !!



    هبه العزيزة
    أكتبي ثم أكتبي ثم أكتبي

    فكلماتك لها سحر خاص , ولذة مدهشة
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2007, 06:37 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: نهال كرار)




    كان كل شيء مختلف تلك الليلة ، كل شيء كان له طعم خاص ومذاق ( غير ) !!

    ولكني رغم ذلك الزخم الهائل لم اذكر من تلك الامسية سوى جلستنا في احدى المطاعم العريقة والتي تشتهر بها تلك المنطقة ، كان المطعم غارق في فلكور رصين ، وهدوء محبب جلسنا على طاولة جانبية متقابلين كاحزاننا ، ووضعنا كل الحواجز التي بيننا فوق الطاولة .. !!

    وجودنا في ذلك المطعم كان هو السبب الرئيسي للاجندة الخفية للقائنا ، فحين وصلنا ، كانت الذكريات قد سبقتنا الى الطاولة وجلست قبلنا ، الذكريات بالطبع كانت تخصه قبل أن تخصني ، فقد حكي لي ولاول مرة ,,, عن فتاة احبها بكل ما يحمل قلبه من نبض !!

    حكي لي عن لقائه الاول بها وعن تجربته معه وكيف انتهت علاقتهما ، كان مسترسلا .. في الحديث وكنت دموعي مسترسلة .. على خدي !!

    شعرت بالغيرة .. والغصة تخنقني .. لم احتمل ان يحكي عن اخرى في وجودي .. وخاصة حين شعرت به يحمل لها كل تلك المشاعر الكامنة ... بكيت في صمت وانا اجلس امامه حاولت أن أخبيء دموعي وان اتظاهر باللامبالاة .. يااااه كم كان صعبا علي ان اشعر بذلك الاضطراب وتلك الفوضي في مشاعري .




    ألهذا الحد انا أحبه ؟؟!!

    ألهذا الحد انا اغير من ماضيه ؟؟!!

    سخرت من نفسي وانا أحاول ان ارتدي ثوب ( إمرأة حياته ) !!

    الذنب بالطبع ليس ذنبه ، ولكني كنت ذلك اليوم أكثر حساسية لاتقبل مثل ماضيه بصدر رحب !!

    كيف تفر الذكرى من ماضي الرجل ؟؟

    وكيف نستطيع ذات حزن ان نقبض على زمام مشاعرنا ، ودموعنا الخارجة عن القانون ؟!

    أحببيته وكنت اعرف انني لست الاولى ، وكان يعرف هو ليس الاول في حياتي !!

    ولكني دائما كنت اشعر بانه ( حبي الوحيد ) .. وكنت اشعر بانني لم اعرف الحب الا معه !!

    فقوة حبي له كانت من قوة تأثيره علي ،، كان يحفل بكل ما يخصني ، قريبا من حياتي كقرب أحزاني من قلبي !!

    مسحت دموعي ونهضنا ... كنت اشعر بقلبي تكل الليلة يطفو كقطعة إسفنج فوق أمواج احساسي ، وعرفت السر ؟؟!!

    انني أحبه اكثر من ذي قبل ... احبه بجنون لانني اكتشفت الزوايا التي يختبيء فيها جمال حبي له .. !!

    غادرنا المطعم صوت ( ام كلثوم) يشدو بحب !!

    هي غنت للحب .. ونحنا عشناه .. !!




                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2007, 11:25 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: نهال كرار)

    الذكريات يا نهال ، كأئن يتلصص على أحلامنا .. ويترصد بذكاء حاذق .. ايامنا !!

    حصار مطبق .. ونصل جارح !!

    تحصدني .. بعذوبتها وبالمرارة التي تخلفها على حلقي فيما بعد !!

    فساظل اناطح .. ذاكرتي ..

    واكتوي .. بنيران (مما قد مضى) !!

    نهال


    وجودك .. مفرح حد الاغماء !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-19-2007, 09:31 AM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)




    اليك وانت أكثر قربا من اي وقت مضى :

    الآن سأغلق ذاكرتي ..
    الآن فقط .. سأعلن قلبي .. بحر لا حدود له ..
    الان فقط .. ساغير مكان اقامتي ..
    وابدل .. عناوين ... مسكني ..
    ساغير التاريخ والايام ..
    سأمحو .. الاحلام التي توسدتها قبل عينيك ..
    أحبك .. هكذا بدون سابق ميعاد
    بلا .. استئذان ..
    احبك .. بلا اطماع ..
    من اجل الحب وحده .. فلتبق لي ..
    من اجل الاحلام التي خفت ان اعبرها ..
    حتى لا يرهقني .. صمتها..
    وحتى لا يسجنني .. صوتها
    من اجل الشوارع التي تسكع فينا شوقنا ..
    ومن اجل الموائد التي .. ذرفنا فيها دمعنا ..
    فلتبق لي ..
    حبيبا فوق العادة ..
    وملكا .. على دولة قلبي
    من اجل ذلك ..
    ساغلق .. قلبي ....
    بعدك .. لن يدخل احد
    قبلك .. لم يبق احد
    من اجل ذكرياتي القادمة ..
    ووجبة الشوق الدسمة التي تناولناها سويا ..
    فلتبق لي ..
    من اجل حب بدأ في المستقبل العاجل ..
    وانتهي في الماضي القريب
    من اجلك .. وحدك ..
    ارتديت الوجه الآخر للشوق
    لم يعد يعنيني .. شيء
    لا شيء البتة ..غيرك .. في تاريخي
    فكل شيء قبل حبك .. .. كان لاشيء ..

    كان لاشيء
    كان لاشيء


    ***



    ارسلت له يوما هذه الرسالة في بريده الالكتروني ، بعد ان التقينا ذات صباح وتسكعنا قليلا في شوارع المدينة ، كنت اشعر لحظتها وانا معه ان الحياة اكثر جمالا وان الشتاء اكثر دفئا .. ارتديت معطفي المعتق بالنسيان ومضيت معه نجوب شوارع دهشتنا الاولى وننقب دهاليز اشياءنا المخبئة ، اخذته الى ذلك المقهي الذي اعتدت دخول الانترنت فيه ، حميمية المكان وطلاء الحائط الذي كان يمنحني جوا اكثر دفئا كانت ستجعل للقائنا رونق خاص ولكن وجدنا المقهى مقفلا !!

    لاول مرة منذ لقائنا .. يحول شيئا بيننا وبين ما نشتهي ، كان كل شيء معدا للحنين ، كل شيء كان معدا .. للفرح

    ولأن اكتمال الحلم من شؤون الله .. سيلملم النهار اطراف هزائمه ويرحل !!

    بحثنا في المكان المجاور عن مقهي آخر ، ووجدناه .. أقرب من طرفة عين .. على بعد مرمي من الحلم !!

    دلفنا الى هناك .. نطلب متقعدين متجاورين لندخل تلك القرية الصغيرة ، لنمرح في حقولها النضرة وفضاءها الرحيب !!

    لم يكن يعلم انني أخبيء له في صندوق بريده ، حروفي العاشقة ، ولم يكن يعلم لحظة ان قرأها وهو على بعد خطوات مني ، الحب

    العظيم الذي كنت اشعر به حينها !!

    تصفحنا القليل من مواقع الانترنت المفضلة ثم خرجنا للعالم .. ونحن اكثر حبا لبعضنا ، اكثر من قبل !!

    ترى هل تستطيع الرسائل ان تحمل كل تلك الشحنات الموجبة من العاطفة ؟؟!!

    وهل باستطاعة الرسائل وصف ما نشعر به بدقة ، او تصوير ما بداخلنا تصويرا منصفا ؟؟!!

    لست ادري ولكني شعرت باني رسالتي .. لم تفعل ..

    رغم الالق الذي رأيته في عينيه والحنان الذي شعرت به في لمسه يديه بعد خروجنا من المقهى .. !!




                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-16-2007, 12:04 PM

جورج بنيوتي

تاريخ التسجيل: 01-14-2004
مجموع المشاركات: 1154

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)


    بالله !!!!

    وانا كنت أظن أن مهرة الشطِ القريب تعرفني؟؟؟؟


    تواصلي...بحار اليومِ ما حملت سفائنهاإلا على المضضِ..

    دمتِ مبدعة كما لون الرضى في عيون الصباح.

    و... أي شوقٍ

    وانتظار.
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-23-2007, 12:34 PM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: جورج بنيوتي)

    جورج

    قبل البحر .. بقليل .. تصطف عواصفي !!

    هكذا ودعت آخر .. قطرة شوق .. ورحلت

    طفت مدائن جنوني .. وتسكعت على أرصفة ..

    فكان البحر لي بالمرصاد ..

    هناك حيث الماء اكثر عذوبة ..

    والشمس أكثر وضوحا ..

    وكل شيء جديد ..

    كانت الذكريات ..

    أقراها عن كثب ارجوك ..

    عل الموج يخرج لك .. لؤلؤة مختبئة ..

    عل البحر .. يفضفض عن كوامنه المنسية ..

    عل .. ذلك يكون اقرب ما يكون من الحقيقة

    بالامس البعيد كان كل شيء .. ممكنا!!

    اليوم صار كل شيء .. مستحيل !!

    هنا ... ستكون الذكريات اكثر قرباُ .. لي .. من أي وقت مضى ..

    لانه وان فرقتنا الحياة ... ستبقى هناك اشياء تخصنا معا .. لن نستطيع ان نلفت منها ..

    كـ لعنة قدر .. كــ طعنة مسمومة ... كــ لحظة ميلاد ... و كــ لحظة احتضار ..

    لا مفر ... منها !!



    شكرا صديقى النورس .. و مرحى بك
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 07:23 AM

عاصم ابوبكر حامد
<aعاصم ابوبكر حامد
تاريخ التسجيل: 03-03-2006
مجموع المشاركات: 3017

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    العزيزة سمرية ..
    لكى كل التحايا



    بدءاً دعني أتغزل قليلاً في هدوءك الذي أحببت


    و أدبك الذي به أعجبت و رزانتك الأنيقة و أناقتك الرزينة



    و كلماتك المتزنة و حروفك القوية.


    هكذا عرفتك هبة (سمرية)

    انتى عملاقة فعلا ....

    احبك اقل شئ اقوله فى حقك ....


    تسلمى
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-25-2007, 01:12 PM

سمرية
<aسمرية
تاريخ التسجيل: 01-16-2005
مجموع المشاركات: 2793

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: عاصم ابوبكر حامد)

    يا عاصم ...


    الهدوء من شؤون الحزن ، ( ويا جبل ما تهزك ريح )!!



    شكرا يا صديقي على الكلمات الرقيقة والمشاعر الصادقة .. وحقيقة كلماتك اللطيفة اعادت لفلبي فرحته !!


    خليك قريب




                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 11:27 AM

انعام حيمورة
<aانعام حيمورة
تاريخ التسجيل: 06-29-2006
مجموع المشاركات: 11077

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    سمرية

    أحب كتاباتك التي تشعرني بالخوف من المجهول الذي فيها ...


    ساكون معك اتابع فانا احب الوجبات الدسمة !!!!


    ودي
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 11:47 AM

حمزاوي
<aحمزاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2002
مجموع المشاركات: 11529

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)


    Quote: ( حزني طويل فادح هذا المساء ...
    كأنه عذاب مصفدين في السعير ..
    حزني غريب الابوين ، لانه تكون في لحظة مفاجأة ما مخضته بطن )!!

    سمرية
    يا ابنتي
    مسكاقمي
    أنتي للفرح عنوان
    يا الفرايحية
    ساعتبرها يقولون ما لا يفعلون
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-17-2007, 03:11 PM

امل احمد عمر
<aامل احمد عمر
تاريخ التسجيل: 03-21-2007
مجموع المشاركات: 291

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)

    ساعاتنا في الحب لها اجنحة ، وفي الفراق لها مخالب !!)

    آه .. اشعر بها تغرز مخالبها الآن في لحم .. ذكرياتي !!
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2007, 02:39 PM

REEL

تاريخ التسجيل: 03-06-2002
مجموع المشاركات: 880

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: سمرية)




    سمرية ذات العشق والألوان
    الأنيقة في حزنها وفرحها
    الدافئة ما شاءت لها الكلمات

    وهبة اللتي أود أن ألتقيها...

    القراءة لك
    هي نزهة للروح
    غير متوقعة
    ولكني امضي
    ليتلقفني ما يتلقفني




    إلى الفرح الطاريء
    ما أوجع إهداءك
    عزيزتي واصدقه


    ....
    ..
    .
    أتوق
    ثم
    أتوق
    ثم
    أتوق
    إليك و
    هذا التوق إلى إنفلات
    أقلب شوقي
    على جهاته كلها
    ينقلب عليا الشوق
    وتنبت له من كل الجهات
    جهات
    أعدو إلى خاطري
    النشوان ..أستبقي تفاصيلك
    وأستبقيني بقربك
    أنفرط من الحنين
    وكم هذا الحنين الطاغي يودي بالروح الى شتات
    فالخوف بالقرب من لهفتي يؤرقها
    ويأخذها
    من ظن
    إلى
    ظن
    يسرف الخوف في الظن
    وتسلك اللهفة سبيل التقات
    تغمرني
    وتغمرني
    كل إلفتك
    أجدد بها ركود الروح
    مقياس العمق هي
    فن
    لكل الصلات
    تتشابك ذبذبات حديثك العذب
    وحزم الضوء
    وتتصل
    مبهر صوت عبورك
    ضوئي السرعة
    نافذ
    وقاتل
    لاراد لسحره اي آي من الآيات
    أنت هنا
    حيث توقي
    وضجة في كون هذي الذات



    ....
    ..
    .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-18-2007, 03:52 PM

هاشم أحمد خلف الله
<aهاشم أحمد خلف الله
تاريخ التسجيل: 01-16-2007
مجموع المشاركات: 6441

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: REEL)

    سمرية جيت كالعادة متاخر بفتش في حاجة ناقصاني

    لقيت بوستك جميل منداح يدغدغ جوة في شجوني

    وأنا إتعودت أتناسي جراح الحب وآهاتو بظنوني

    وحاتك تاني مابطلع من بوستاتك وأستناها طول يومي


    بفرح كتير لما الآقي كتابات جميلة في المنبر وانسي معاها حتي نفسي وكباية الشاي هسع بردت إلا أقوم

    أسخنها تاني , تسلمي يا سمرية علي هذا الأبداع وهذا الألق وبيني وبينك ابو جهينة في خطر المنافسة

    الشريفة العفيفة .
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-21-2007, 04:24 PM

خالد خليل محمد بحر
<aخالد خليل محمد بحر
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 4337

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: هاشم أحمد خلف الله)

    ....بإختصار إنه الجمال يتلبس المفردة........لى عوده
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-21-2007, 04:33 PM

خالد خليل محمد بحر
<aخالد خليل محمد بحر
تاريخ التسجيل: 07-19-2006
مجموع المشاركات: 4337

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: خالد خليل محمد بحر)

    أنيقه الدواخل////////سمـريه
    مازلنا نواصل ريزله الاتكاءه على حوائط القصيد,فهى أخر خطوط دفاعاتنا....لا بل هى حائط مبكانا وسوح إنهمار الدمع وحاتميه الماقى...ونحن لاندعى إننا من صناع المفرده المدزونه والقافيه ممسوخه النهايات....لا فذاك شرف لا نستطيع إليه سبيلا...لاننا بالكاد نجيد فهلوه فرز القصيد صالحه من طالحه....وبالكاد نمايز مابين النثر والشعر....ولكن ما نحترفه ونجيده ببراعه وإتقان إننا لا نسمح لانصاف القصائد أن تستوطن فى دواخلنا ولو لبره...لاننا سرعان ما نلفظها كالجيفه إلى سواحل النسيان والتجاوز....فنحن صعاليق تزوق ليس إلا ومساطيل سمح الكلام...وأيضا لانجيد حرفه غرض الشعر وتطريز قوافيه....فيا صناع المفرده الداهيه أطربونا ...وأجبروا حدقات أعيننا تدخل مربع اللانهايات إندهاشا...وفوق هذا نعدكم أن نجلس القرفصاء هكذا فى طوابير أنيق مفرداتكم..وحلو قصائدكم...نعدكم بذلك...وعلى رحاب النصوص الانشوده نلتقى ونتلاقى....
    (خالد/2006)
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

04-21-2007, 04:43 PM

aml gadora
<aaml gadora
تاريخ التسجيل: 02-14-2007
مجموع المشاركات: 506

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى
Re: وجبة ذكريات سامة (Re: خالد خليل محمد بحر)

    ( الكلمة لاتحيا الا حين تلامسها انفاس الناس ........ولا تصرخ الا حين تغادر رحم الظلام والسرية.... وتتعذب حين يسجنها صاحبها)


    الروعة تكمن في كتاباتك ......
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de