( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النضال )

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-09-2018, 01:37 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عاطف عمر محمد صالح(عاطف عمر)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-04-2012, 05:27 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النضال )

    جزيل الشكر للأستاذ الطاهر ساتي
    فقد حرضني مقاله التالي لإنشاء هذا البوست الذي تبلورت فكرته في رأسي منذ أن رمت الحركة الشعبية لتحرير السودان بـ ( عضمة نضال ) للسيد ياسر عرمان وتفرغ كوادرها ليستمتعوا بكراسي الحكم الوثيرة وذلك جزاء وفاقا لـ ( نضاله ) في صفوف الحركة منذ منتصف الثمانينات وحتى ( تيتمه ) بموت د. قرنق
    " غشونا وكدة ..!!

    ** ومن لطائف كمال ترباس، انه بادر بالغناء لهذه الحكومة قبل أن تكمل الشهر عمراً، بنص فحواه : ( يوم الجيش للشعب إنحاز، هبت ثورة الإنقاذ)..ثم إكتشف لاحقاً بانه (استعجل شوية)، وتوقف عن ترديد هذا النص ..عاتبوه ذات يوم : (ليه غنيت للانقاذ وانت عارف انها شمولية؟)، فما كان منه إلا أن يبرر ممازحا : (ياخ ديل غشوا مصر بي حالها، ما يغشوني أنا ؟)..نعم، فالحكومة المصرية السابقة كانت في مقدمة الحكومات التي احتفت بما حدث في 30 يونيو، بل هي التي قدمت الإنقاذ وروجتها لحكومات الدنيا والعالمين، لأنها كانت على خلاف مع إستقلالية الإمام الصادق المهدي وحكومته الديمقراطية، ثم لاحقاً استدرك نظام مبارك بانه ( إستعجل شوية )، أي كما لسان حال ترباس..وبالمناسبة، ليس ترباس وحده، بل محجوب شريف أيضا بادر بمدح النميري بنص فحواه : ( يافارسنا ويا حارسنا، لينا زمن نفتش ليك وجيت الليلة كايسنا)، ثم إكتشف لاحقاً بأنه ( إستعجل شوية)، وإعتذر عن ذاك المديح قبل ثلاث سنوات تقريباً.. ولاننسى أيضا مدح كمال الجزولي لنظام النميري ذاته ، بالنص القائل : ( دفاتر حب لمايو)، ثم إكتشف لاحقا - كما حال ترباس ومبارك والشريف- بانه (إستعجل شوية)..وهكذا..إذ كثيرا ما يغفل العقل البشري ويظن بأن الأشياء هي الأشياء، فيمدحها ويدافع عنها ويتغزل فيها، ثم يكتشف بأنه ( إستعجل شوية)، فيعتذر عن المدح والدفاع ..وليس في هذا ما يعيب، إذ تصحيح المسار الفكري من طبيعية الاشياء، بيد أن التقوقع في الخطأ - أوالمكابرة والعزة به - من مخالفات تلك الطبيعة ..!!
    ** المهم .. ذاك محض مدخل يصلح بأن يكون سيجاً حول حديث الأستاذ ساطع الحاج، القيادي الناصري البارز وأحد غلاة المعارضة.. جاء صالون الراحل المقيم سيد أحمد خليفة، يوم السبت الفائت، بالأستاذ ساطع ليتحدث عن الوضع السياسي الراهن وينتقد الحكومة.. ولكن، ترك ساطع الوضع الراهن بحكومته، وصب جام غضبه على الحركة الشعبية، وقال فيها ما لم يقله المتنبي في كافور الأخشيدي حين نفاه عن مجلسه..ومن نماذج غضب ساطع، ما يلي نصا : ( الحركة لم تكن جادة في في إخراج البلاد من أزمتها..الحركة لم تكن جادة - ولاحليفاً - في تثبيت الديمقراطية..استخدمت الحركة قوى المعارضة وإستغلتها للوصول بها الى الإنفصال..الحركة استخدمتنا وكانت تخوف بينا الحكومة..الحركة عملت صفقة مع المؤتمر الوطني، بحيث يكون تمرير قانون الصحافة في البرلمان مقابل تمرير قانون الاستفتاء، وكذلك تمرير قانون الأمن مقابل تمرير قانون المشورة الشعبية..الحركة هي اللى منعت قوى المعارضة عن المشاركة في نيفاشا..الحركة استخدمت قوى المعارضة كمنصة للوصول للإنفصال )، هكذا هجاء ساطع الحاج.. والمعنية بالحركة - ذاك الهجاء - ليست الحركة الإسلامية، بل يتحدث الرجل عن الحركة الشعبية..مختصر حديث ساطع يصلح بأن يكون مانشيتاً عريضاً من شاكلة : (الحركة الشعبية غشتنا وباعتنا، وركبتنا التونسية )..!!
    ** ولو كان صاحب ذاك الهجاء سياسياً آخر غير ساطع الحاج لما كتبت هذه الزاوية، ولكن صاحب هذا الهجاء هو ساطع الحاج الذي كاد أن يكون ناطقاً رسمياً باسم الحركة الشعبية طوال سنوات الحكم الثنائي .. نعم، ساطع كان أسطع من ياسر عرمان في الدفاع عن الحركة الشعبية وأجندتها.. بل إذ حجبت صورة ساطع الحاج- في الصحف والتلفاز - واستمعت اليه أو قرأت له ، وهو يدافع عن الحركة الشعبية وسودانها الجديد، ينتابك إحساساً بأن المتحدث هو جون قرنق شخصياً، وليس ساطع هذا..ولذلك، مدهش جدا بأن يجاهر ب ( غشونا، باعونا، خمونا، ..)، وغيره من الصفات غير الكريمة التي نسبها للحركة الشعبية.. بالتأكيد هذا الإقرار فعل جميل، ويتسق مع طبيعة الأشياء، وكما قلت تصحيح المسار الفكري من تلك الطبيعة، بيد أن التقوقع في الخطأ والمابرة به ليسا منها..نعم، جميل أن يكتشف ساطع - وهو لايزال في خندق المعارضة - بأن الحركة الشعبية خدعت قوى المعارضة، وجميل جدا أن يكون لسان حاله بعد هذا الإكتشاف ( أنا إستعجلت شوية)، أو كما لسان حال ترباس وآخرين..ولكن الحقيقة المؤلمة جدا هي أن هناك البعض المعارض لايزال يعلق آماله وطموحاته وغاياته في الحركة الشعبية..هؤلاء لم تصل بهم عقولهم الى مرحلة إكتشاف الخدعة ، بحيث يكون لسان حالهم ( ياخ نحن إستعجلنا شوية ) .. ياعالم، من لم يراهن على المواطن السوداني في حركته وسكونه، لن يكسب رهاناً سياسياً حتى ولو تعلق بأستار ( سلفا كير) أو ( البيت الأبيض ) .. !!
    ""

    ________

    مقال الأستاذ الطاهر منقول - تقرأ مغروف - عن صحيفة الراكوبة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 05:30 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    إذاً بحسب الأستاذ الطاهر ساتي هذا هو الأستاذ ساطع الحاج
    Quote: المهم .. ذاك محض مدخل يصلح بأن يكون سيجاً حول حديث الأستاذ ساطع الحاج، القيادي الناصري البارز وأحد غلاة المعارضة.. جاء صالون الراحل المقيم سيد أحمد خليفة، يوم السبت الفائت، بالأستاذ ساطع ليتحدث عن الوضع السياسي الراهن وينتقد الحكومة.. ولكن، ترك ساطع الوضع الراهن بحكومته، وصب جام غضبه على الحركة الشعبية، وقال فيها ما لم يقله المتنبي في كافور الأخشيدي حين نفاه عن مجلسه..ومن نماذج غضب ساطع، ما يلي نصا : ( الحركة لم تكن جادة في في إخراج البلاد من أزمتها..الحركة لم تكن جادة - ولاحليفاً - في تثبيت الديمقراطية..استخدمت الحركة قوى المعارضة وإستغلتها للوصول بها الى الإنفصال..الحركة استخدمتنا وكانت تخوف بينا الحكومة..الحركة عملت صفقة مع المؤتمر الوطني، بحيث يكون تمرير قانون الصحافة في البرلمان مقابل تمرير قانون الاستفتاء، وكذلك تمرير قانون الأمن مقابل تمرير قانون المشورة الشعبية..الحركة هي اللى منعت قوى المعارضة عن المشاركة في نيفاشا..الحركة استخدمت قوى المعارضة كمنصة للوصول للإنفصال )، هكذا هجاء ساطع الحاج.. والمعنية بالحركة - ذاك الهجاء - ليست الحركة الإسلامية، بل يتحدث الرجل عن الحركة الشعبية..مختصر حديث ساطع يصلح بأن يكون مانشيتاً عريضاً من شاكلة : (الحركة الشعبية غشتنا وباعتنا، وركبتنا التونسية )..!!
    ** ولو كان صاحب ذاك الهجاء سياسياً آخر غير ساطع الحاج لما كتبت هذه الزاوية، ولكن صاحب هذا الهجاء هو ساطع الحاج الذي كاد أن يكون ناطقاً رسمياً باسم الحركة الشعبية طوال سنوات الحكم الثنائي .. نعم، ساطع كان أسطع من ياسر عرمان في الدفاع عن الحركة الشعبية وأجندتها.. بل إذ حجبت صورة ساطع الحاج- في الصحف والتلفاز - واستمعت اليه أو قرأت له ، وهو يدافع عن الحركة الشعبية وسودانها الجديد، ينتابك إحساساً بأن المتحدث هو جون قرنق شخصياً، وليس ساطع هذا..ولذلك، مدهش جدا بأن يجاهر ب ( غشونا، باعونا، خمونا، ..)، وغيره من الصفات غير الكريمة التي نسبها للحركة الشعبية.. بالتأكيد هذا الإقرار فعل جميل، ويتسق مع طبيعة الأشياء، وكما قلت تصحيح المسار الفكري من تلك الطبيعة، بيد أن التقوقع في الخطأ والمابرة به ليسا منها..نعم، جميل أن يكتشف ساطع - وهو لايزال في خندق المعارضة - بأن الحركة الشعبية خدعت قوى المعارضة، وجميل جدا أن يكون لسان حاله بعد هذا الإكتشاف ( أنا إستعجلت شوية)، أو كما لسان حال ترباس وآخرين..ولكن الحقيقة المؤلمة جدا هي أن هناك البعض المعارض لايزال يعلق آماله وطموحاته وغاياته في الحركة الشعبية..هؤلاء لم تصل بهم عقولهم الى مرحلة إكتشاف الخدعة ، بحيث يكون لسان حالهم ( ياخ نحن إستعجلنا شوية ) ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 05:42 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    أستاذنا الدكتور منصور خالد

    طالعتنا الأخبار أن الدكتور منصور خالد ..( سيزيف ) هذا الزمان السوداني قد وضع أخيراً عصا الترحال في مدينة ( أمدرمان ) ( أرجو من القارئ الكريم أن يضع خطوطاً تحت كلمة أخيراً ) وتفرغ لبناء أو إعادة تأهيل مسجد جده وأنه بصدد إنشاء مركز دراسات يحمل إسمه أى إسم د. منصور خالد




    _________

    يصعب تجاوز محطة د. منصور خالد بعجالة


    نواصل بحول الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 05:49 AM

ABUHUSSEIN
<aABUHUSSEIN
تاريخ التسجيل: 14-08-2002
مجموع المشاركات: 31058

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    أخونا عاطف سلام

    بالله واصل موضوعك جميل ...

    تحياتي و إحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 07:53 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: ABUHUSSEIN)

    تحياتي وسلامات عزيزي أبو الحسين
    Quote: بالله واصل موضوعك جميل ...

    جزيل الشكر للتعضيد
    سوف نواصل بحول الله بمساعدتكم وإثرائكم للبوست
    أرجو أن أراك معقباً... محللاً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 07:02 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    قضى الدكتور منصور خالد ما يجاوز ربع القرن من الزمان في قمة هرم الحركة الشعبية لتحرير السودان .. مستشاراً لرئيسها الراحل دكتور قرنق .
    دافع خلال هذه الفترة عن ( وحدوية ) الحركة و ( وحدوية ) قائدها الدكتور قرنق بجسارة في مؤلفات شهيرة لا يمكن لأى مهتم بالشأن السوداني تجاوزها
    - النخبة السودانية وإدمان الفشل
    - جنوب السودان في المخيلة العربية
    - السودان .. أهوال الحرب وطموحات السلام .. قصة بلدين
    أسهمت هذه الكتب المرجعية في تكوين رأى سياسي جديد إستقطب العديد من المثقفين السودانيين المهتمين بالشأن السياسي وأعلنوا إنخراطهم أعضاء فاعلين في صفوف الحركة الشعبية لتحرير السودان لتأسيس ما أسموه بـ ( السودان الجديد ) . بل واستقطب هذا الرأى الكثيرين من داخل التنظيمات السياسية الأخرى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 07:26 AM

أبوبكر أبوالقاسم
<aأبوبكر أبوالقاسم
تاريخ التسجيل: 27-11-2007
مجموع المشاركات: 2716

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    سلامات عاطف

    موضوع جرئ وهام ... وحبذا لو تم شرح هذا المفهوم الهلامى اللذى استعصى علينا فهمه:

    Quote: لتأسيس ما أسموه بـ ( السودان الجديد )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 04:57 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: أبوبكر أبوالقاسم)

    تحياتي وسلامات عزيزي مولانا أبوبكر أبو القاسم
    Quote: موضوع جرئ وهام ... وحبذا لو تم شرح هذا المفهوم الهلامى اللذى استعصى علينا فهمه:


    Quote: لتأسيس ما أسموه بـ ( السودان الجديد )


    تلك أمم قد سبقت ....
    ظهر مصطلح ( السودان الجديد ) وفقاً للرؤية التي أطلقها الراحل د. قرنق ونعيه على الأحزاب السياسية فرض أيدولوجيتها - مفردة أو جماع حزبين تلاثة - على كافة أهل وأقوام السودان . لذلك فهو قد رأى أن يجلس كل أهل السودان ممثلين في أحزابهم وهيئاتهم وكياناتهم لمؤتر أسماه ( المؤتمر الدستوري ) أو منصة التأسيس ليقدم كل حزب أو هيئة أو كيان تصوره ورؤاه لـ ( وهوية وكيفية حكم السودان ) وليتراضى أهل السودان ممثلين في تجمعهم على الصيغة المثلى التي تكون مقبولة لدى كافة المجتمعين . خلاصة هذا المؤتمر الدستوري هو ( الأساس النظري للسودان الحديث ) كما أسماه .

    على المستوى الشخصي كنت ممن أشجاهم مثل هذا القول فكل الدساتير المستدامة للدول المستقرة سياسياً كما أنت عليم قد صيغت نتيجة لإجماع وطني .
    ولعل تلك الفترة قد كانت الفترة الأزهر في عمر د. جون قرنق السياسي .
    مياه كثيرة قد جرت تحت الجسور هذا الكلام ... القول بأشياء وإضمار أشياء أخرى .. قصر نفسنا السياسي ... الغيرة السياسية... ضمور الخيال السياسي المبدع ... التلهف على الكسب السياسي اللحظي .....وأخريات .. قد كانوا عواملاً تضافرت لإنهاء الحلم القصير

    جزيل الشكر مولانا على التعضيد والإشادة

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 04-04-2012, 06:03 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 08:42 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    لم يكن الأمر مفاجئاً إلا لمن أدمن أحلام اليقظة السياسية

    في عز الزخم الذي أفرزه مؤتمر أسمرا للقضايا المصيرية ، و ( طيب الذكر ) التجمع الوطني بكامله كان يقوم بدور العلاقات العامة لوفد الحركة الشعبية الذي كان يفاوض بمفرده الحكومة مروجاً لوحدويته في ربوع الدول العربية ، وأن الحركة وإن كانت تفاوض الحكومة لوحدها إلا أنها تفاوض بمقررات وأجندة التجمع ، وفي جولة من تلك الجولات فاجأ د. قرنق الحضور بتقديم خريطة الكونفيدرالية الشهيرة في عملية مقايضة للحكومة.
    تلعثم القوم حيالها ، أصدقهم كان أبو عيسى الذي أبان بوضوح أن الكونفيدرالية لم تطرح في أى من إجتماعات التجمع وإبراز خريطة معناه أن الحركة لها أجندة خارج عن أجندة التجمع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 09:13 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ثم كانت نيفاشا على النحو الذي يعرفه الجميع
    وما تبعه من ( ركل ) الحركة الشعبية لحلفائها وتركهم أيتاماً على موائد السياسة السودانية
    لكن يأبى الدكتور لام أكول أن يترك شماليي الحركة جزلين
    أورد لهم حديث د. جون قرنق ( الوحدوي ) الأكبر
    Quote: " أنا والذين أنضموا إليَّ في الأحراش وحاربوا لأكثر من 20 عاماً قد أحضروا لكم اتفاقية السلام الشامل في طبق من ذهب، وبذلك تكون مهمتنا قد انتهت. الآن دوركم وخاصة أولئك الذين لم يجدوا الفرصة لكي يمارسوا حياة الأحراش. عندما يأتي الزمن للتصويت فى الاستفتاء تكون تلك فرصتكم الذهبية لتقرروا مصيركم . هل تريدون أن تكونوا مواطنين من الدرجة الثانية في بلدكم؟، هذا خياركم بالكامل."


    أو حديث بعد هذا يؤمنون بوحدوية القائد أو وحدوية الحركة ؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 09:26 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ثم جاء الإستفتاء
    ولم يكن مفاجئاً ( ومرة أخرى ) إلا لمن أدمن أحلام اليقظة السياسية
    إنفصال
    أو
    إستقلال ( كما رأينا )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 10:27 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ياسر سعيد عرمان

    في البال أربع محطات رئيسية

    المحطة الأولى ...
    ياسر عرمان الناطق الرسمي باسم الحركة الشعبية لتحرير السودان الذي عرفته كل القنوات التلفزيونية متحدثاً عن إنجازات الحركة الشعبية في الميدان وإنجازات الحركة الشعبية في التفاوض
    المحطة الثانية ....
    ياسر عرمان والحركة الشعبية تضحي بـ ( مصداقيته ) التي طالما إعتز بها في مواجهة الناطق الرسمي باسم الجيش السوداني . إذ ضحت الحركة بتلك المصداقية وهو يعلن للعالم غداة سقوط طائرة د. قرنق أن " د. قرنق بصحة جيدة وأنه موجود في مكان أمين وسط جيشه " ... أو كما قال
    لكن تأتي الأخبار بعد سويعات قليلة لتؤكد مصرع د. قرنق وأنه لم يكن أبداً بصحة جيدة منذ سقطت الطائرة ولم يكن في مكان أمين.
    المحطة الثالثة....
    ياسر عرمان والحركة الشعبية تحكم عليه بالإعدام السياسي إذ أصدرت قرارها بسحب ترشيحه لرئاسة الجمهورية وذلك أثر مناورة ( متوقعة ) من المؤتمر الوطني الذي أعلن أن الحكومة قد تفكر في تأجيل الإستفتاء إذا أصرت الحركة على السير مع الأحزاب التي كانت تدعو لتأجيل الإنتخابات . الإعدام السياسي بسبب أن ياسر عرمان قد كان المرشح ( شبه المجمع عليه ) من قوى المعارضة لمنازلة الرئيس عمر البشير.. كان الكثيرون ( وأنا من ضمنهم ) ينظرون لخوض ياسر عرمان لتلك الإنتخابات وفوزه فيها كان الضمانة الأكبر لبقاء السودان موحداً ... لكن بقاء السودان موحداً لم يكن من أهداف الحركة الشعبية
    المحطة الرابعة ....
    ياسر عرمان والحركة الشعبية ترمي له بـ ( عضمة نضال ) في جنوب كردفان والنيل الأزرق يجري خلفها خاصة وأن الحركة لم تعد بحاجة لأى من خدماته التي كان يؤديها سابقاً.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 10:57 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    د. الواثق كمير

    لم نعد نسمع عنه شيئاً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 12:24 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الدكتور محمد المصطفى

    لم نعد نسمع عنه شيئاً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 01:22 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 13-06-2002
مجموع المشاركات: 32958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    سلام اخونا الكريم واستاذنا عاطف عمر

    Quote: المحطة الثالثة....
    ياسر عرمان والحركة الشعبية تحكم عليه بالإعدام السياسي إذ أصدرت قرارها بسحب ترشيحه لرئاسة الجمهورية وذلك أثر مناورة ( متوقعة ) من المؤتمر الوطني الذي أعلن أن الحكومة قد تفكر في تأجيل الإستفتاء إذا أصرت الحركة على السير مع الأحزاب التي كانت تدعو لتأجيل الإنتخابات . الإعدام السياسي بسبب أن ياسر عرمان قد كان المرشح ( شبه المجمع عليه ) من قوى المعارضة لمنازلة الرئيس عمر البشير.. كان الكثيرون ( وأنا من ضمنهم ) ينظرون لخوض ياسر عرمان لتلك الإنتخابات وفوزه فيها كان الضمانة الأكبر لبقاء السودان موحداً ... لكن بقاء السودان موحداً لم يكن من أهداف الحركة الشعبية
    دعني اتدخل في هذه النقطة المهمة او المحطة كما اسميتها

    انا ايضا مثلك وحتى ديسمبر الماضي كنت اظن ان الحركة الشعبية هي من سحبت ياسر عرمان؛ ولكن في ديسمبر الماضي التقيت بأحد قيادات الحركة الشعبية - قطاع الشمال ووزير اتحادي سابق لها ؛ حيث نفي لي البتة ان تكون الحركة قد سحبت ترشيح ياسر عرمان؛ وقال ان ياسر عرمان قد سحب نفسه بنفسه؛ وفرض الأمر على قيادة الحركة الشعبية؛ التي لم تجد مناصا سوى القبول.

    ا في النصف الثاني من يناير ؛ التقيت بعدد من قيادات الحركة الشعبية - قطاع الشمال؛ في لقاءات اغلبها انفرادية؛ وبعضهم ممن اعرفهم منذ اكثر من عشرين عاما؛ حيث اكد لي كل واحد منهم على حدة ان الحركة لم تسحب ياسر قط؛ وان ياسر هو من سحب نفسه وفرض هذا القرار على الحركة ؛ وطلبوا مني التأكد من رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال ذات نفسه؛ في لقاء لم يتم معه؛ وسؤال ياسر عرمان نفسه ؛ حالما التقي به.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 03:45 PM

nazar hussien
<anazar hussien
تاريخ التسجيل: 04-09-2002
مجموع المشاركات: 10190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)

    Quote: وان ياسر هو من سحب نفسه وفرض هذا القرار على الحركة


    عادل وعاطف
    تحياتي

    هل يعقل أن يقف فرد ضمن قرار مجموعة كان قد قبله؟

    وهل الحركة كانت بهذا الضعف التنظيمي والهشاشة بحيث
    يفرض عليها فرد....أصدرت قرارا بمشاركته...
    ليأتي حينا من الوقت ليفرض هو قراره عليها؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 04:44 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: nazar hussien)

    Quote: عادل وعاطف
    تحياتي

    هل يعقل أن يقف فرد ضمن قرار مجموعة كان قد قبله؟

    وهل الحركة كانت بهذا الضعف التنظيمي والهشاشة بحيث
    يفرض عليها فرد....أصدرت قرارا بمشاركته...
    ليأتي حينا من الوقت ليفرض هو قراره عليها؟؟؟

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار
    جزيل الشكر على التواجد الفعال في البوست
    حجزت مداخلتك في الأول للرد عليها بكيفية معينة
    لكن أتت مداخلة الأخ مرتضى فأرجعتنا لأصل البوست
    ظني الذي ألحقه باليقين أن الأخ العزيز الأستاذ عادل صادق في روايته بمعنى أنه يوجد من قال له ما روى .
    يظل العطب في من روى للأستاذ عادل فـ ( الشينة أصلها منكورة ).
    مالم يعمل له حساب من روى للأخ عادل أنه حيث أراد تبرئة الحركة الشعبية من قرار سحب الترشيح قد حكم على ياسر عرمان بـ ( الإنتحار السياسي ) كما أبنت في ردي هناك

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 04-04-2012, 08:41 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 05:47 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)

    ألتمس سماح الأعزاء أبوحسين ومولانا أبوبكر أبوالقاسم لأتخطاهم - موقتاً - لأرد على أستاذنا عادل عبدالعاطي نسبة للحيثيات الجديدة التي نقلتها مداخلته.

    ________________

    تحياتي وسلامات أخي العزيز أستاذنا عادل
    Quote: انا ايضا مثلك وحتى ديسمبر الماضي كنت اظن ان الحركة الشعبية هي من سحبت ياسر عرمان؛ ولكن في ديسمبر الماضي التقيت بأحد قيادات الحركة الشعبية - قطاع الشمال ووزير اتحادي سابق لها ؛ حيث نفي لي البتة ان تكون الحركة قد سحبت ترشيح ياسر عرمان؛ وقال ان ياسر عرمان قد سحب نفسه بنفسه؛ وفرض الأمر على قيادة الحركة الشعبية؛ التي لم تجد مناصا سوى القبول.

    ا في النصف الثاني من يناير ؛ التقيت بعدد من قيادات الحركة الشعبية - قطاع الشمال؛ في لقاءات اغلبها انفرادية؛ وبعضهم ممن اعرفهم منذ اكثر من عشرين عاما؛ حيث اكد لي كل واحد منهم على حدة ان الحركة لم تسحب ياسر قط؛ وان ياسر هو من سحب نفسه وفرض هذا القرار على الحركة ؛ وطلبوا مني التأكد من رئيس الحركة الشعبية قطاع الشمال ذات نفسه؛ في لقاء لم يتم معه؛ وسؤال ياسر عرمان نفسه ؛ حالما التقي به.

    على المستوى الشخصي أنت عندي من الثقاة الذين أصدقهم
    لكن الحديث هنا عن أحداث عايشناها
    فمنذ أن أطلق المؤتمر الوطني عن مناورته ( المهددة ) بتأجيل الإستفتاء ، فقد توالت ردود الفعل ( المقروءة ) من قيادة الحركة ، أتحدث هنا عن ما كنت أقرأه في الصحف . جميع الصحف التي قرأتها تحدثت عن ( رد فعل ) الحركة على التهديد .. تلك المسيرة لم تكن عشية أو ضحاها فقد إستمرت لأيام قل أسابيع حتى أعلنت الحركة قرارها النهائي الذي كان أيضاً متوقعاً على ضوء ما سبقه من تسريبات ..
    القرار كان أيضاً متوقعاً على ضوء الأداء السياسي الذي دأبت عليه الحركة في مسيرتها ضمن ( حكومة السلام ) .. فمنذ اليوم الأول كان ملاحظاً أن الحركة قد حشدت كادر الصف الأول منها لحكومة الجنوب وأتت للحكومة القومية بكادر الصفوف الخلفية أو من تود ( تدريبهم ) .. كان ملاحظ أيضاً إنكفاء الحركة وتمترسها جنوباً وحردها كلما نشب خلاف بينها وبين شريكها المؤتمر الوطني .. كان ملاحظ أيضاً تنازلها عن كل ما يمكن أن يعكر صفو علاقتها بالمؤتمر الوطني شريكها في الحكم ( أنظر حديث الأستاذ ساطع أعلاه ) .. وارجع بذاكرتك لقضية حقيبة وزارة الطاقة ....
    ما أردت أن أقوله بكل هذا أن ( الإستفتاء ) عند الحركة كان شيئاً مقدساً ولم تكن لتسمح بأى حادثة أن تنال منه سواء أكان ذلك تمرير قانون أو التضحية بحقيبة وزارية أو ترشيح أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية .
    هذا ما أراه بوضوح
    لكن حتى إن قبلنا - جدلاً - بالدفع الذي قدمته لنا أن " ياسر عرمان قد سحب نفسه بنفسه؛ وفرض الأمر على قيادة الحركة الشعبية؛ التي لم تجد مناصا سوى القبول." ورغم أنك لم توضح لنا ماهى الأسباب التي ساقته لهذا القرار الكارثي الخطير وفقاً لإفادة هؤلاء الشهود فالذي أراه بوضوح هنا إن صح هذا الدفع

    أن الأستاذ ياسر قد خان وطناً بحاله كان ينتظر أن يكون في ترشحه وفوزه فرصة ليتوحد بدلاً عن التشظي
    وأن الأستاذ ياسر قد تنكر لقضية الذين يحمل السلاح من أجلهم الآن . فقد كان في فوزه بالإنتخابات وجلوسه على سدة الحكم ، كان في ذلك حلاً ( سلمياً ) لكل مشاكلهم دون أن تراق منهم قطرة دم واحدة ودون أى يشرد منهم فرد واحد ودون..... ودون.....
    عليه يكون الأستاذ ياسر عرمان إن فرضنا صحة رواية شهودك قد ( إنتحر ) سياسياً... ولا يحق له - أخلاقياً - والحال هكذا التطلع للعب أى دور في المسرح السياسي الآن أو في المستقبل .

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 03-04-2012, 05:49 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 04:48 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأستاذ غازي سليمان المحامي

    لم نعد نقرأ تصريحاته ( النارية ) المناصرة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

03-04-2012, 05:51 PM

Elawad
<aElawad
تاريخ التسجيل: 20-01-2003
مجموع المشاركات: 7226

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    سلام يا عاطف
    من مميزات الحركة الشعبية في كل مراحل صراعها أنها كانت تعرف ما تريده تحديدا و تسعى إليه بقوة... ما تريده هو مصلحة دولة الجنوب التي كانت حلما في أذهان قادتها و تستخدم كل الأسلحة لتحقيق هذا الحلم و الحفاظ عليه و عندما أصبح الحلم حقيقة تغير الهدف إلى الحفاظ على هذه الدولة و مصالحها. و قد فهم د. قرنق تماما الصراعات القائمة في المشهد السياسي السوداني و عرف كيف يسخرها بذكاء و أكبر دليل على هذا ما فعلته الحركة الشعبية بالنوبة الذين قاموا بدور لا يقدر بثمن في دعم الحركة الشعبية و ظنوا أنهم أصبحوا جزءا منها و أن أهدافهم و مصيرهم قد اختلط بأهداف الحركة و مصيرها. و عندما جاءت لحظة التفاوض فوجئ النوبة كما فوجئ غيرهم بأن الحركة الشعبية ضحت بهم بكل سهولة و بدون أي مقاومة تذكر. حكى لي من أثق به أن ممثلة النرويج في الاجتماعات السابقة للوصول لاتفاقية نيفاشا صدمت بكل ما تحمله الكلمة من معاني عندما لاحظت تجاهل الحركة لمطالب جبال النوبة و النيل الأزرق و أنها هي التي دفعت دفعا و استفادت من صلاتها لتثبيت موضوع المشورة الشعبية كحد أدنى. يقولون العاقل من اتعظ بغيره و أنا واثق جدا أن تحالف كاودا عند حكومة الجنوب لا يمثل غير وسيلة ضغط على النظام و أن الحركة ستضحي به في أقرب ملف و قديما قالوا ما حك جلدك مثل ظفرك.
    بالمناسبة أنا لا ألوم الحركة الشعبية على هذا فهذا هو واجبها أمام شعبها و هي مسيولة أمامه لا أمام غيره. و قديما نسب إلى قرنق قول منطقي جدا عندما عاتبه بعض المعارضين الشماليين على عدم الإصرار على علمانية الدولة في الشمال حيث يقال إنه قال هذه معركتكم فخوضوها مع أهلكم في الشمال و لن أقاتل معارككم نيابة عنكم بأبناء الجنوب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 05:43 AM

Tragie Mustafa
<aTragie Mustafa
تاريخ التسجيل: 29-03-2005
مجموع المشاركات: 49964

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Elawad)



    وانا هنا اؤكد ما قاله عادل عبد العاطي:

    Quote:
    انا ايضا مثلك وحتى ديسمبر الماضي كنت اظن ان الحركة الشعبية هي من سحبت ياسر عرمان؛
    ولكن في ديسمبر الماضي التقيت بأحد قيادات الحركة الشعبية - قطاع الشمال ووزير اتحادي
    سابق لها ؛ حيث نفي لي البتة ان تكون الحركة قد سحبت ترشيح ياسر عرمان؛ وقال ان ياسر
    عرمان قد سحب نفسه بنفسه؛ وفرض الأمر على قيادة الحركة الشعبية؛ التي لم تجد مناصا سوى القبول.


    هذا الكلام صحيح 100%.

    كل الحصل انه ياسر عرمان قعد مع ناس الحاج وراق وشلته(اعني شلة عرمان)
    الكلهم حتى ما عضوية حركه شعبيه ونصحوهوا بان يسحب ترشيحه ليه لا احد يعلم فجاء واعلن لقيادات
    الحركه العشبيه رغبته في الانسحاب!




    لماذا لم يقل احدكم انها كانت لطمه آخرى بوجه الجنوبين
    عن الصفوة الشماليه و ادمان نقض العهود!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 06:22 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Tragie Mustafa)

    من المهم الإشارة إلى أن تقسيم عضوية الحركة الشعبية لتحرير السودان إلى شماليين وجنوبيين-حتى نحكم بعد ذلك على شمالييها بالإنكفاء وإدمان النضال-هو أمر لا يخدم مصلحة ومحلصة التحليل اي تحليل، هذا من حيث الاستهلال.

    من خلال قراءتي لهذه الكتابة، والتي لا يمكنني بأية حال من الأحول أن أصفها بالتحليل العلمي الدقيق الذي يستوجب التعاطي معه بالجدية اللازمة، حيث أنني أرى مجموعة خواطر ذاتية فقط للكاتب (الأستاذ عاطف عمر له من الاحترام كما ينبغي) غير مدعمة بالمعلومات الصحيحة والحقائق، وغني عن القول أن المعلومات الصحيحة والحقائق هما عماد أي تحليل علمي يستوجب التعامل معه بالجدية اللازمة.

    بالتالي تصبح صفات كـ(الخذلان والإنكفاء على الذات وإدمان النضال) مجرد تعابير مرسلة لا تسندها حقائق، فأنا أرى عكس ذلك تماماً فعضوية الحركة الشعبية -خاصة ما أسماهم الكاتب بالشماليين- لا تشعر بالخذلان تجاه استقلال الجنوب بل تعده تتويجاً لنضال شعوب الجنوب طيلة ما يزيد عن الـ55 عاماً وجزاءً وفاقاً لدماء ما يزيد عن مليوني شهيد ونتيجة حتمية لسوء إدارة البلاد في مركز حكمها في الخرطوم بل يمكن أن يطال أجزاء أخرى من السودان بسبب تمادي المركز في خطله، فوق ذلك ترى هذه العضوية أن استقلال جنوب السودان هو تجسيد لفكرة السودان الجديد في حدودها الدنيا، وببساطة إن نخب السياسيين المتمثلين في ما كان يعرف بالتجمع الوطني وكأنهم مارسوا فصامهم الآثم المعهود تجاه المهمشين حين قبلوا في مؤتمر القضايا المصير بحق تقرير المصير ليجيئوا بعد الاستفتاء ويتفاجأوا بالانفصال، فعلام كان الإعتراف بحق تقرير المصير من حيث المبدأ؟!! والحال ينطبق على توصيف الإنكفاء على الذات فهو أيضاً مجرد انطباع لا تدعمه الحقائق لا أتفق معه جملة وتفصيلاً، حيث أنني أرى أن الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال فاعلة في النضال الجاري الآن ضد مركز السلطة في الخرطوم سواءً في ميادين القتال أو على الجبهات السياسية والدبلوماسية وحتى على صعيد سودانيزآونلاين هذا، فأين هو الإنكفاء.

    ملابسات انسحاب مرشح الحركة الشعبية من السباق الرئاسي في انتخابات 2010م لم تسلم من هذا التحليل الانطباعي بدليل أن الآن، في هذه المرحلة من عمر البوست، لدينا انطباعين (واعني انطباعين) حول هل سحبت الحركة مرشحها أم أن مرشحها هو من أرغمها على قبول انسحابه، ولعمري هذا مضيعة للوقت ليس إلا، وهي مهارة تجيدها نخب السياسة المدمنة للفشل. فمعلوم أن المرشح الرئاسي كان عضواً في المكتب السياسي للحركة الشعبية ونأئب أمينها العام وأن قرار الانسحاب اتخذه المكتب السياسي، وتلاهـ من مقر الحركة الشعبية في الخرطوم د. رياك مشار في مؤتمر صحفي ثلاثي ضم إلى جانب د. رياك مشار السيدان باقان أموم أوكيج الأمين العام وياسر عرمان، وهذه حقائق ويمكنني رفد البوست متى ما لزم ذلك. من المهم النظر في المبرر الذي صاغته الحركة الشعبية لخطوة سحب مرشحها الرئاسي وهو قناعتها التامة بالنية المبيتة لمن قبل المؤتمر الوطني للتزوير وهي لا ترتضي لنفسها أن تكون جزءاً من هذه المسرحية، سيّما وأنها قادرة على توفير النزاهة في دوائر الجنوب، هذا هو المهم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:21 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Murtada Gafar)

    مرة أخرى أعتذر لمن سوف أتخطاهم في سياق الردود لأقفز لمداخلة الأخ الأستاذ مرتضى جعفر لالتقاط بعض النقاط

    _________

    تحياتي وسلامات عزيزي مرتضى
    وجزيل الشكر على التفاعل

    Quote: ملابسات انسحاب مرشح الحركة الشعبية من السباق الرئاسي في انتخابات 2010م لم تسلم من هذا التحليل الانطباعي بدليل أن الآن، في هذه المرحلة من عمر البوست، لدينا انطباعين (واعني انطباعين) حول هل سحبت الحركة مرشحها أم أن مرشحها هو من أرغمها على قبول انسحابه، ولعمري هذا مضيعة للوقت ليس إلا، وهي مهارة تجيدها نخب السياسة المدمنة للفشل. فمعلوم أن المرشح الرئاسي كان عضواً في المكتب السياسي للحركة الشعبية ونأئب أمينها العام وأن قرار الانسحاب اتخذه المكتب السياسي، وتلاهـ من مقر الحركة الشعبية في الخرطوم د. رياك مشار في مؤتمر صحفي ثلاثي ضم إلى جانب د. رياك مشار السيدان باقان أموم أوكيج الأمين العام وياسر عرمان، وهذه حقائق ويمكنني رفد البوست متى ما لزم ذلك. من المهم النظر في المبرر الذي صاغته الحركة الشعبية لخطوة سحب مرشحها الرئاسي وهو قناعتها التامة بالنية المبيتة لمن قبل المؤتمر الوطني للتزوير وهي لا ترتضي لنفسها أن تكون جزءاً من هذه المسرحية، سيّما وأنها قادرة على توفير النزاهة في دوائر الجنوب، هذا هو المهم.

    هنا نقول كان الأجدر بك وأنت تحدثنا عن ( التحليل العلمي الدقيق الذي يستوجب التعاطي معه بالجدية اللازمة) كان الأجدر بك أن تقارن ماذكر في البوست الأصلي من ( قرار سحب الحركة لمرشحها ) ومقارنته بما عندك من معلومات فإن وجدت فيه إختلاف يمكنك وقتها أن تصف كلامنا بما تود. فهذه الجزئية من مداخلتك - مع أهميتها - لم تضيف لما ورد في البوست الأصلي سوى بعض التفاصيل أو ذكر الأسماء لكن جوهر الموضوع هو نفس ما ذكرنا .
    والحال هكذا فما الذي يجعل حديثنا ( خواطر/إنطباعات ) وحديثك ( تحليل علمي متسم بالجدية ) . ؟؟
    أما تبرير الحركة لسحب الأستاذ عرمان بـ ( قناعتها التامة بالنية المبيتة لمن قبل المؤتمر الوطني للتزوير وهي لا ترتضي لنفسها أن تكون جزءاً من هذه المسرحية،) فهو في نظري سابقة لم يعرف التاريخ القضائي لها مثيلاً فلأول مرة يحاكم شخص أو هيئة بموجب ( نواياه المبيتة ) فنوايا البشر يعلمها خالق البشر ... هذا الحديث لا يجب أن يفهم أنه حكم ببراءة الحكومة من تهم التزوير لكنني أتحدث عن غرابة المنطق .
    ثم لماذا لم يتسنى للحركة الشعبية معرفة هذه ( النوايا المبيتة ) إلا بعد أن هدد المؤتمر الوطني بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟؟؟
    هذا هو الفرق بين من يقرأ ويعايش ويكتب بما يمليه عليه عقله ووجدانه وبين من يكتب وهو تكبله الحزبية بقيودها .

    ورود آراء أخرى أو حتى ( إنطباعات ) شئ متوقع في هذا الفضاء المفتوح ولا يصح أن نحكم على البوست بموجبها خاصة إذا تم الرد عليها من صاحب البوست ... هذه هى الجدية

    أما وأنك قد أكدت ودعمت رؤانا لهذه الجزئية من ( قرار الحركة لسحب المرشح ياسر عرمان ) فإنك تستحق شكري الجزيل
    وأهدي هذه الجزئية من مداخلتك للأخ العزيز عادل عبدالعاطي وللأخت العزيزة تراجي مصطفى . وأرجو أن يتواصل نقاشهما بعد تأكيدك هذا .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:59 AM

nazar hussien
<anazar hussien
تاريخ التسجيل: 04-09-2002
مجموع المشاركات: 10190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    Quote: فمعلوم أن المرشح الرئاسي كان عضواً في المكتب السياسي للحركة الشعبية ونأئب أمينها العام وأن قرار الانسحاب اتخذه المكتب السياسي، وتلاهـ من مقر الحركة الشعبية في الخرطوم د. رياك مشار في مؤتمر صحفي ثلاثي ضم إلى جانب د. رياك مشار السيدان باقان أموم أوكيج الأمين العام وياسر عرمان، وهذه حقائق ويمكنني رفد البوست متى ما لزم ذلك. من المهم النظر في المبرر الذي صاغته الحركة الشعبية لخطوة سحب مرشحها الرئاسي وهو قناعتها التامة بالنية المبيتة لمن قبل المؤتمر الوطني للتزوير وهي لا ترتضي لنفسها أن تكون جزءاً من هذه المسرحية، سيّما وأنها قادرة على توفير النزاهة في دوائر الجنوب، هذا هو المهم.



    ما ورد في هذه الجزئية يتسق ويتفق تماما مع هذا البوست
    وفيه الاجابة الشافية لسؤالي للاخ عادل عبدالعاطي...
    و قد ورد ذلك في مؤتمر صحفي للحركة الشعبية
    كلنا شاهدناه علي الهواء مباشرة...

    أما التبريرات التي وردت لاحقا والتي نقلهاالاخ عادل
    علي لسان بعض قيادات الحركة...والتي لا اشك في نقله
    لها...فهي تبريرات واهية...تم التفكير فيها لاحقا كمخرج
    للحركة...ويبقي الثابت هو ما ورد في المؤتمر الصحفي
    للحركة الشعبية في ذلك الوقت.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:47 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Murtada Gafar)

    Quote: من المهم الإشارة إلى أن تقسيم عضوية الحركة الشعبية لتحرير السودان إلى شماليين وجنوبيين-حتى نحكم بعد ذلك على شمالييها بالإنكفاء وإدمان النضال-هو أمر لا يخدم مصلحة ومحلصة التحليل اي تحليل، هذا من حيث الاستهلال.

    هنا يحق لنا القول أن هذا هو ( إستسهال الغلاط )
    إذا كانت الحركة الشعبية بجلالة قدرها قد فرزت كياناً أسمته " قطاع الشمال "
    فما هى العضوية المنتسبة لقطاع الشمال هذا ؟؟
    هذا من ناحية السياسة
    أما من ناحية التحليل العلمي والإحصاء
    فالمعلوم أنه يكون التحليل العلمي أصدق ما يمكن عندما تكون التفاصيل أدق ما يمكن
    فالمهم والحال هكذا ( تحليل ) مكونات كل مجموعة تحليلاً شاملاً إثنياتها ومستوياتها الإقتصادية والإجتماعية والثقافية.....إلخ
    وذلك من أجل المتابعة والتطوير وسد الثغرات

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 04-04-2012, 07:51 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 09:11 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Murtada Gafar)

    Quote: من خلال قراءتي لهذه الكتابة، والتي لا يمكنني بأية حال من الأحول أن أصفها بالتحليل العلمي الدقيق الذي يستوجب التعاطي معه بالجدية اللازمة، حيث أنني أرى مجموعة خواطر ذاتية فقط للكاتب (الأستاذ عاطف عمر له من الاحترام كما ينبغي) غير مدعمة بالمعلومات الصحيحة والحقائق، وغني عن القول أن المعلومات الصحيحة والحقائق هما عماد أي تحليل علمي يستوجب التعامل معه بالجدية اللازمة.

    هنا أقول لك يا عزيزي
    ليتك لم تتورط في مثل هذا التنميط
    سهل جداً أن أصف أنا كذلك كتابتك بما أشاء
    ولكن ما لهذا نقتطع العزيز من وقتنا وجهدنا
    نكتب ما نرى من أراء بجدية مفرطة ، نفرح عندما ينازلنا من قصدنا ويبين لنا أين أخطأنا بالحجة الأكثر نصاعة لا بإطلاق الأحكام الجزافية..
    ليتك أبنت لنا أى معلومة وردت في البوست كانت غير صحيحة ؟؟
    قلنا أراء وحددنا أسماء ليتك أبنت أخطاءنا
    دونك حديث الأستاذ ساطع الحاج ليتك عقبت عليه
    هكذا يكون التحاور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 10:24 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأستاذ عاطف عمر تحياتي، وشكري لك على الاهتمام بالرد والتعقيب..،،

    طالما أتيت بمقالة الطاهر ساتي الذي لا يعكس سرده لحديث الأستاذ ساطع الحاج (الذي لم استمع له وهذا للأمانة) سوى تأييده له ولعله أكد على ذلك صراحة عندما علّق على كلام الأستاذ ساطع، وهذ أيضاً ينطبق عليك حيث أتيت بالمقالة ما يعكس تأييدك لها. بالتالي في ردي السابق رد على ثلاثتكم (أنت والطاهر ساتي والأستاذ ساطع الحاج) وربما غيركم خارج هذا المقام والمقال.

    وتراني قد أبنت في مداخلتي السابق كيف أجيز لنفسي أن أصف كتابتك بالانطباع وليس التحليل، وهذا لا ينتقص من حقك في أن تنعت ردي بما يناسبك من نعوت، لكن وكما قلت ليس لمثل هذا نقتطع هذا الوقت الثمين. لكنني كنت قد دللت أيضاً على زعمي بأن ما كتبته هو مجرد انطباعات، وليس تحليلاً، لا تستند على معلومات صحيحة ولا حقائق، فمثلاً أنت وصفت عضوية الحركة (شمالييها تحديداً) بالشعور بالخذلان والإنكفاء بعد إستقلال الجنوب، وهذا ليس صحيحاً فلا هم يشعرون بالخذلان ولا هم منكفئين على ذواتهم. أيضاً حادثة سحب ترشيح الحركة لمرشحها الرئاسي أبنت أنه قرار اتخذه المكتب السياسي بكامل هيئته وقرأ القرار د. رياك مشار (نائب رئيس الحركة) والسيّد باقان أموم (الأمين العام) والسيّد ياسر عرمان (نائب الأمين العام) وعلى العكس لم نسمع من داخل الحركة وتحديداً من مكتبها السياسي من يطعن في هذا القرار ولا في المسوغات التي قادت إليه، بالتالي سحبت الحركة ياسر أم ياسر فرض على الحركة قرار انسحابه هذا نوع من تضييع الوقت الذي لا أرغب بإهدار زمني فيه خاصة وأنني أرى أن التجربة العملية للانتخابات دللت على صحة تلك المسوغات. هنالك نقطة جديدة أثرتها في ردك وهي أن الحركة اتخذت موقفها ذاك بعد مساومة المؤتمر الوطني بتأجيل الإستفتاء فهذا أيضاً مجرد انطباع، حيث أن الجميع يعلم الكيفية القانونية التي تؤجل بها استحقاقات نيفاشا، فالانتخابات نفسها تأجلت من يوليو 2009م إلى يناير 2010م باتفاق الطرفين، وإعلان المؤتمر الوطني نيته تأجيل الاستفتاء هو مجرد (لعب خشن كما قال أندرو ناتسيوس في ورقته ابعد من دارفور) اعتادت الحركة عليه من المؤتمر الوطني خلال سنوات الشراكة وكانت الحركة قادرة على إراغام المؤتمر الوطني على تنفيذ ذلك الاستحقاق في موعده، وهاهي الحركة انسحبت من الانتخابات، فهل تأجل الاستفتاء؟

    مع تحياتي وأكيد احترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 10:36 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Murtada Gafar)

    Quote: بالتالي تصبح صفات كـ(الخذلان والإنكفاء على الذات وإدمان النضال) مجرد تعابير مرسلة لا تسندها حقائق، فأنا أرى عكس ذلك تماماً فعضوية الحركة الشعبية -خاصة ما أسماهم الكاتب بالشماليين- لا تشعر بالخذلان تجاه استقلال الجنوب بل تعده تتويجاً لنضال شعوب الجنوب طيلة ما يزيد عن الـ55 عاماً وجزاءً وفاقاً لدماء ما يزيد عن مليوني شهيد ونتيجة حتمية لسوء إدارة البلاد في مركز حكمها في الخرطوم بل يمكن أن يطال أجزاء أخرى من السودان بسبب تمادي المركز في خطله، فوق ذلك ترى هذه العضوية أن استقلال جنوب السودان هو تجسيد لفكرة السودان الجديد في حدودها الدنيا، وببساطة إن نخب السياسيين المتمثلين في ما كان يعرف بالتجمع الوطني وكأنهم مارسوا فصامهم الآثم المعهود تجاه المهمشين حين قبلوا في مؤتمر القضايا المصير بحق تقرير المصير ليجيئوا بعد الاستفتاء ويتفاجأوا بالانفصال، فعلام كان الإعتراف بحق تقرير المصير من حيث المبدأ؟!! والحال ينطبق على توصيف الإنكفاء على الذات فهو أيضاً مجرد انطباع لا تدعمه الحقائق لا أتفق معه جملة وتفصيلاً، حيث أنني أرى أن الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال فاعلة في النضال الجاري الآن ضد مركز السلطة في الخرطوم سواءً في ميادين القتال أو على الجبهات السياسية والدبلوماسية وحتى على صعيد سودانيزآونلاين هذا، فأين هو الإنكفاء.

    أنا وأنت في هذه الجزئية نتحدث عن شيئين مختلفين تماماً
    أنا أتحدث عن حركة أسمت نفسها " الحركة الشعبية لتحرير السودان "
    حركة رفضت أن توصف أنها ( جنوبية الهوى ) وإن إفتخرت بأنها ( جنوبية المنشأ )
    بشرتنا أدبياتها أنها ما قامت لتحل مشكلة جنوب السودان فقط إنما لتحل ( كل ) مشاكل السودان - راجع ردنا للأستاذ أبوبكر أعلاه -
    بناء على هذا الفهم إنضم لها كوكبة من أبناء الشمال وأعجب آخرون بأطروحاتها
    تعلم ونعلم أن حق تقرير المصير لم يكن ضمن منفستو الحركة عند نشأتها ،
    وتعلم ونعلم أن مصطلح حق تقرير المصير قد دخل أدبياتنا في هذه المرحلة إثر إتفاق فرانكفورت 1992 بين حكومة الخرطوم وفصيل الناصر المنشق عن قرنق ( حركة إستقلال جنوب السودان ). وأن قرنق قد أدخله لأدبيات الحركة إثر التزيد الذي مارسه فصيل الناصر ( د. لام أكول ود. رياك مشار ) وتماسكاً لحركته .ومن ثم وجد المصطلح طريقه للتجمع الوطني الديمقراطي وبقية القوى كأمر واقع .
    تعلم ونعلم أن إتفاق الجنتلمان الذي أدرج التجمع الوطني الديمقراطي لمصطلح حق تقرير المصير ضمن ميثاق أسمرا للقضايا المصيرية هو سعى الحركة لتغليب خيار الوحدة .
    أنا هنا يا عزيزي أتحدث عن ( الشماليين ) ضمن صفوف الحركة الذين كانوا يؤمنون بوحدويتها وأن ( حق تقرير المصير ) قد فرض عليها فرضاَ دع عنك الإنفصال .وبشروا بتلك الوحدوية زماناً
    لا ضير عندي إنت كنت ( لا تشعر بالخذلان تجاه استقلال الجنوب بل تعده تتويجاً لنضال شعوب الجنوب طيلة ما يزيد عن الـ55 عاماً ) فهذا شأنك
    هنا نماذج تحدثت عن نفسها ( الأستاذ ساطع الحاج )
    وهنا نماذج في صمتها وإشغال نفسها بهموم أخر كلام وأى كلام

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 04-04-2012, 12:11 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 12:19 PM

عبد العظيم احمد
<aعبد العظيم احمد
تاريخ التسجيل: 14-05-2006
مجموع المشاركات: 3558

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    سلام عاطف

    موضوع دسم وجميل
    وله معاني شتي
    وهذا الموضوع يقودك الي محطات تاريخية
    في مسيرة الحركة الوطنية السودانية

    .....
    الكل يعلم ان الحركة الشعبية هي احدي اجنحة
    اليسار السوداني القديم
    ياريت يا عاطف تحدثنا عن علاقة اليسار السوداني والحركة الشعبية

    وشكرا
    ... لم نستعجل حتي الان....
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 01:50 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 13-06-2002
مجموع المشاركات: 32958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عبد العظيم احمد)

    استاذنا عاطف عمر

    تحية طيبة :

    Quote: لكن حتى إن قبلنا - جدلاً - بالدفع الذي قدمته لنا أن " ياسر عرمان قد سحب نفسه بنفسه؛ وفرض الأمر على قيادة الحركة الشعبية؛ التي لم تجد مناصا سوى القبول." ورغم أنك لم توضح لنا ماهى الأسباب التي ساقته لهذا القرار الكارثي الخطير وفقاً لإفادة هؤلاء الشهود
    أحب أولا ان اوضح ان الاستاذ ياسر عرمان صديقي على المستوى الشخصي؛ وانه لا مصلحة لي لا في ادانة الحركة الشعبية ولا ادانته في امر الانسحاب؛ ولكني أنقل ما وصلني من قيادات في الحركة الشعبية قطاع الشمال ؛ حتى لا اكون كاتما للشهادة؛ وانتظر ان اسمع من الاستاذ ياسر ومن غيره عن الأمر حتى تتضح الحقائق.

    وفقا لهؤلاء الشهود فإن السببان الرئيسيان لطلب ياسر الانسحاب قد كانا :
    1- تأكده ان الانتخابات سيتم بها تزوير
    2- اعتقاده ان المؤتمر الوطني في حالة خسارته سيقوم بتنظيم عنمف شامل ؛ هو لا يريد ان يتحمل المسؤولية الاخلاقية عنه.

    وفقا لهؤلاء الشهود ان حوارا طويلا قد تم مع ياسر في اجتماع المكتب السياسي للحركة الذي أشار اليه الاخ مرتضي جعفر؛ وان ياسر كان متمسكا برأيه وانه في نهاية الأمر قد طلب ان تتحمل الحركة المسؤولية بسبب ترشيحه بالرغم منه ؛ وان الحوار كان ذو طابع دراماتيكي ؛ فرضخت قيادة الحركة ؛ وكان رأي ياسر ان يخوض البقية الانتخابات في الشمال - للولاة والبرلمان - ولكن باقان اموم وياسر جعفر واخرون رفضوا ذلك؛ باعتبار ان ذلك تناقضا بينا؛ وانهم من ضغط للانسحاب من الترشح في كل الشمال (عدا جنوب كردفان والنيل الازرق) وذلك بعد فرض ياسر لقرار انسحابه.

    وفقا لتلك الشهادات الثلاثة - والمؤكدة ضمنيا في حديث مع قيادي رابع تم الحديث عن انسحاب ياسر امامه ولم يعترض - ؛ فإن ياسر من بعد قد اجتمع بكوادر الحركة الشعبية - شمال ؛ وشرح لهم انه قد انسحب ؛ وان ذلك الاجتماع قد كان ايضا درامتيكيا حيث كان هناك هجوم عنيف على ياسر ؛ ولكنه لم يوضح ذلك للرأي العام ؛ بل ولم يكن ينفي ان الحركة سحبته في المحافل العامة وانه هو من انسحب . ويحكون عن حوار عاصف بين سيلفا كير واذدهار جمعة حين انتقدت سيلفا كير بحدة لسحبه ياسر بسبب من تكتيكاته الانفصالية ؛ فأنكر سلفا ذلك ونادي ياسرا وساله : يا ياسر انا سحبتك ؟؟ فرد ياسر بالنفي. فقال له ان يشرح الأمر اذن لاذدهار.

    وفقا لافادة اولئك القياديين فإن تحليل ياسر عرمان وقرائته للأحداث كانت متأثرة بتحليلات الاستاذ الحاج وراق ؛ ويضربون مثالا على صحة تحليلاتهم مقال الاستاذ الحاج وراق الذي نزل بعد قرار الحركة بالانسحاب مباشرة ؛ بعنوان (( رسالة عملية : القائد الحق لا يتحول الى ديوث)) ؛ والذي يطرح نفس الطروحات - حسب قولهم - التي طرحها ياسر في الاجتماع؛ بل يعترف بأن القرار قرار ياسر ؛ ويدافع عنه .

    الحاج وراق: القائد الحق لا يتحول الى ديوث

    وفي الحقيقة لم أكن قد قرأت ذلك المقال من قبل ؛ وقد رجعت اليه بعد حواراتي تلك؛ واندهشت من التحليل الفطير والخاطئ تماما؛ والذي أدى الى اكبر خطأ سياسي بعد نيفاشا ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 01:58 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 13-06-2002
مجموع المشاركات: 32958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)

    أحب ان اؤكد هنا ؛ ان الافادة الاولى التي سمعتها من الوزير الاتحادي السابق عن الحركة الشعبية قد كانت في لقاء منفرد ؛ اما الشهادة الثانية والثالثة فقد كانتا في لقائين كان شاهدا عليهما صديقي وزميلي فضيل احمد عبد الرحمن ؛ اما الرابعة فقد كانت حوار عام حضره كثير من الشهود ؛ ممن تم الحوار امامهم .

    هنا انقل مقال الحاج وراق المشار اليه اعلاه:

    Quote:
    رسالة عملية :
    القائد الحق لا يتحول الى ديوث

    الحاج وراق

    أجراس الحرية / رأي الشعب
    الاثنين 5 ابريل 2010م


    •احد ابناء دارفور, لجأ الى الخرطوم بعد القيامة هناك , رأى فى ترشيح ياسر عرمان رداً للاعتبار – رداً لاعتبار الحرائر اللائى تعرضن لاذلال الاغتصاب , للاطفال الذين ألقوا فى النيران , للقرى التى مسحت عن الخريطة بدم بارد ؛ وردا لاعتبار الناس العاديين : الذين بلا ميراث وبلا بزة عسكرية , يصعدون للمنافسة على السلطة بلا سلم سوى اكف المستضعفين الطاهرة ..... نموذج لملايين السودانيين الذين الهمتهم حملة الامل والتغيير : عمال كلات فى بورتسودان قذفوا بلا مبالاة الى قارعة الطريق , ومتاثرى سدود فى الشمال قيل لهم بكل بجاحة الفاشست ستخرجون من بيوتكم كما الفئران ! ومزارعين فى الجزيرة يرون كيف تسيل ريالة الطفيلية طمعاً فى حواشاتهم ! ونساء تلهب ظهورهن وارواحهن سياط الشائهين المدعين انهم فوق الملائكة وتكشف ممارساتهم العملية انهم ادنى من البشر ! جنوبيين , ونوبة , ومستضعفى النيل الازرق , الذين لاكثر من خمسين عاماً لم يأتهم المركز بالتنمية ولا بالخدمات , وانما اتاهم بنموذج بيت الاشباح الباكر , مايسمى بالبيت الابيض , حيث يعذب المعتقل حتى يتمنى الموت , ثم تستغلى عليه طلقة الرصاص , فيقتل بالسونكى وبالساطور ! واتاهم بطائرات الانتينوف تئز فوق الرؤوس وتحيل مراتع الصبا الى حرائق وذكريات !.. وعمال ومهنيين وارباب اعمال من شتى الاصقاع يتجرعون المذلة يومياً , كما قهوة الصباح , مذلة الحسابات التى لاتلفق , ومذلة الرسوم والجبايات , ومذلة علاج الاحباء حين تنسد الدروب ولاينفتح سوى درب التسول ! ومذلة الباشبوزق المتغطرسين يتربعون فى عصر الانحطاط على مرافق الخدمة العامة وايما واحد منهم على قناعة بانه قدّ من طينة غير طينة البشر !

    ملايين المغبونين , والحزانى , والمهانين , الهمتهم حملة التغيير واعطتهم املاً , نموذجهم الواقعي – من لحم ودم – ذلك الكادح من دارفور , والذى حين سمع بمقاطعة عرمان للانتخابات طفرت دمعتان الى عينيه , وابتلع ريقه وبصق , فبصق دما من الحرقة ! مشاعر جياشة اجتاحت افئده الالاف , وكلها مشاعر طبيعية ومشروعة ومفهومه .

    ولكن مابعد تفريج المشاعر – مشاعر الحزن والحرقة والغضب -, يبقى ضرورياً فهم ان المشاعر وحدها لاتكفى فى السياسة .. لابد من الحساب الدقيق , خصوصاً فى واقع معقد كالذى تشهده بلادنا حالياً . وما يجعل القادة الكبار كباراً بحق , ليس مجرد احساسهم بالمشاعر العامة , وحسب , وانما كذلك فهم المصالح السياسية والاجتماعية العميقة التى تقف خلفها , ومن ثم اعطاء هذه المصالح تعبيرها الاستراتيجى والتاكتيكى , ورسم خارطة الطريق الصحيحة التى تفضى الى تحقيقها , حتى ولو خالفت هذه الخارطة, فى هذه المحطة او تلك , المشاعر العامة مؤقتاً .

    وايما تحليل معمق لمقاطعة عرمان للانتخابات يقود الى فهم حقيقة انه تصرف كقائد كبير , استجاب للمصالح الجوهرية لجماهيره , واتخذ موقفاً تاريخياً ستتكشف سريعاً مبدئيته وصوابيته .

    •ولو كان عرمان انتهازياً او مجرد باحث عن الاضواء او الشهره لما قاطع المسخرة , فمن بين جميع المرشحين الديمقراطيين هو الاوفر حظاً , لديه ما لا يقل عن ثلاثة ملايين صوت فى الجنوب (المسجلين اربعة ملايين وتسعمائة الف ) مما جعل ديمقراطيين مستقلين كثيرين ومن احزاب غير الحركة الشعبية يدعمون حملة عرمان الانتخابية باعتبار انه عمليا المرشح الديمقراطى الاقدر على تحدى مرشح الشمولية . وهذا ما اقر به الشموليون انفسهم , وحاولوا إغراء عرمان به لمواصلت الحملة , ففى اخر الاجتماعات بين قادة الموتمر الوطنى والحركة الشعبية , وبحضور فاقان وعرمان , قال احدهم لعرمان : الافضل ان تواصل فتسجل رقماً (تاريخياً !) لانك ستاتى الثانى بعد البشير وسيكون الصادق المهدى بعدك بكثير , مما يوطد نفوذ الحركة الشعبية فى مواجهة الاحزاب التقليدية !!

    أى انه وعلى عكس مايعتقد الكثيرون فان (الصفقة) التى يفضلها المؤتمر الوطنى – بعد ان اكمل البنية التحتية للتزوير – ان يستخدم عرمان كديوث لانتخابات السفاح ! وفى تناغم تدوزنه المصالح والاوهام يتردد صدى (الصفقة) المطلوبة لدى قريشن ووسطائه الذين حضرت بالصدفة اجتماعهم الملحاح مع ياسر عرمان ! ويتردد لدى دوائر فاسدة ومعزولة فى الجنوب من الذين يتحججون بانه من الافضل تصحيح الانتخابات أياً كان شكلها حتى يتم التفرغ للاستفتاء ! وربما هكذا يتوهمون ! ولكن عرمان بدلاً من الاستجابة للضغوط و (الصفقة) يتمسك بالمبدئية ويوجه اقصي (صفعة) للشمولية ومروجي اوهامها.

    •ومن حيث المبدأ لا تثور اسئلة اساسية حول المسخرة الجارية حاليا، فلا تزال القوانين المقيدة للحريات سارية في البلاد، ولم تتوفر حرية الاعلام ولا حرية التعبير اللازمتين لاي انتخابات حرة ونزيهة. و لا يزال المؤتمر الوطني يسيطر علي كل اجهزة الدولة، سواء الخدمة المدنية او الشرطة او القضاء، كما يسيطر علي مفوضية الانتخابات نفسها، بل ولا يهتم حتي باعطاء انطباع بحياديتها : فمسؤول اعلامها المرشح من قبل المؤتمر الوطني سارق مقالات معروف يتداول المجتمع الصحفي فضيحته المجلجلة! وليس لمسؤول تدريبها الحد الادني من النزاهة الذى يجعله يرفض تحويل ملايين الجنيهات من ميزانية التدريب الي معهد التدريب الذى يخصه! ومن فرط ضعفها واستخذائها فان المفوضية تسمح للمرشح البشير ان يقطع في شئونها قبل ان تتداول فى الامر ! .

    ولهذا لم يفاجأ احد حين اسلمت المفوضية بياناتها ومعلوماتها لاحد عناصر المعلومات في المؤتمر الوطني، من الذين يعملون تحت الاشراف المباشر لمسؤول السد ، والاخير كما هو معلوم، يشتغل -وهو مسؤول عن موارد السد المهولة-كمقاول (باطني) لحملة البشير الانتخابية! ولم يفاجأ احد حين خالفت المفوضية اتفاقها مع القوي السياسية ومع بعثة الامم المتحدة لتحول بطاقات التصويت الي مطبعة العملة التى يديرها احد عناصر حملة البشير في سنجة!! مما ادي الي النتيجة المعروفة بطباعة البطاقات طباعة (مضروبة)، فالرقم المتسلسل في الكعب وحده وليس في البطاقة والكعب معا!

    ولكل هذه الاسباب وغيرها،حق وصف المفوضية بانها مفوضية (الاصم) ، التى تصم آذانها عن مطلوبات النزاهة والاستقامة!

    •ومما يؤكد طبيعة المسخرة الجارية حاليا، انه في اجواء يفترض انها اجواء انتخابات، تم اقتياد عبد الله مهدي-من حركة قرفنا-الي بيت الاشباح وتم تعذيبه بالسياط والكهرباء، بل وباجباره علي نزع ملابسه وتصويره عاريا!! وتم تعذيب عدد من الاطباء! ومنع نازحو معسكر كلما في نيالا من ركوب البصات للتوجه الي ندوة الحركة الشعبية، وحوصر النازحون في الفاشر بحوالي خمسة عشر دبابة لمنعهم من حضور الندوة! وتم ضرب واعتقال العشرات لمجرد رفعهم صور عرمان! هذا خلاف اعتقال العديد من نشطاء الاحزاب والمجتمع المدني في بورتسودان والقضارف ودنقلا ومروى... الخ!!.

    •اذن فما يجرى حاليا ليس انتخابات وانما مسخرة، الهدف منها شرعنة البشير في مواجهة العدالة الدولية، ومثلها مثل اي انتخابات (صدامية) ستنتهي بتتويج (الفائز سلفاً) – الفائز حتي قبل طباعة بطاقات الاقتراع!!
    والذين يحاججون في صحة موقف عرمان سيرون اليقين حين اعلان النتائج، وسيرون حق اليقين حين يضع البشير برنامجه الانتخابي موضع التنفيذ!
    •بماذا يعد البشير اهل السودان ؟ قالها صراحة في ختام تدشين حملته الانتخابية : (فلترق كل الدماء)! وقالتها ملتصقات حزبه: (40 مليون فداك يا البشير) ! الشعب كله فداء للزعيم وليس الزعيم فداء للشعب!! وبالطبع ليس هذا بمستغرب على سلطة تصرف على قصرها الجمهورى اكثر مما تصرف علي وزارة الصحة ووزارة التعليم والرعاية الاجتماعية وعلي دعم الادوية المنقذة للحياة ودعم العلاج!.

    البشير يقود البلاد الي عملية انتحار جماعية، ليس لديه برنامج لتوحيد السودان علي اسس جديدة، وليس لديه القدرة علي احتمال انفصال الجنوب –بسبب حاجته الي موارد النفط، خصوصاً بعد تدميره لقطاع الصادرات التقليدية من الزراعة والثروة الحيوانية،ولذا فليس لديه سوي خيار الحرب! وبسبب خطابه الخارجي القائم على وضع العالم كله تحت جزمته(!) فانه سيودى بالبلاد الي الحصار،مما يقوض امكان جذب الاستثمارات والاعانات والقروض، وقد بدات تلوح منذ الان نذر هروب واسع للرساميل من البلاد!.

    وهكذا فانه في ازمة مع العالم، ويتجه الى ازمة اقتصادية حتمية، وازمة مع الجنوب، ومع جبال النوبة والنيل الازرق، خلاف الازمة القائمة مع دارفور ، بل وفي ازمة داخل حزبه،لان الكثيرين وبرغم غبار التهريج والمنافقة باتوا يرون حقيقة ان البشير تحول الي عبء علي الوطن وعلي المؤتمر الوطني نفسه!!.

    وبالنتيجة فان البشير الغارق في الازمات ليس له من حل سوي القهر والحرب! القهر يسكت به كل الاصوات ، والحرب يحول بها ازماته الشخصية والسياسية الي قضية وطنية عامة!.

    •ولو ان للبشير حرصا علي السودانيين وعلي وطنه، لسلم بالحقيقة، بانه لم يعد يصلح رئيساً، وبدلا من ادخال البلاد في مزاد سياسي (مغشوش) لكان بادر باعلان رغبته في التنحي،وقاد جهود الاجماع الوطني الى تتمتها المنطقية : برنامج توافقي وحكومة توافقية ورئيس توافقي بديلا عنه،حتي تنفرغ البلاد لتعبئة مواردها لكسب معركة تقرير المصير ومعركة بنائها الوطني ! ولكن البشير لا يبحث في شروط الخلاص الوطني وانما في حيثيات خلاصه الشخصي، ومثل هذا البحث لا يمكن ان تحركه الا نفسية (اراقة كل الدماء) واقامة مجد الدين في المقابر!!.

    •وهكذا فان سؤال الموقف المبدئي من المسخرة لا يتطلب كثير عناء، ولكن تتجلي المعاناة الفكرية والسياسية والاخلاقية حين تبحث السياسة العملية او التاكيتكات، فالبنسبة لديمقراطيين ربما كان الاوفق استخدام الحملة الانتخابية للتعبئة والتنظيم ومن ثم الانتفاضة لحظة اعلان النتائج المزورة،وهذا ما ظل احد شواغل عرمان،ولكنه كتاكتيكي من الطراز الاول، حلل الاوضاع والشروط الموضوعية والذاتية للانتفاضة،وتوصل بعد كثير من المعاناة وتقليب النظر الي ان شرط الانتفاضة الحاسم - كما تؤكد تجربتا اكتوبر 64 وابريل 85 - وجود حرب ساخنة خارج الخرطوم ، ترهق وتدمي النظام وتشغل الاقسام الرئيسية من قواته! واما حاليا فلا يزال هناك هدوء نسبي في الجنوب , ودوائر واسعة من القوميين الجنوبين تعيش في حالة انتظارية، بل ومن بينها مجموعات محددة تتبني ذات رؤية قريشن الساذجة – التى تقوم على ابتلاع وترويج دعاية المؤتمر الوطني بانه يريد فصل الجنوب في يناير 2010م، كأنما المؤتمر الوطني حزب (مخملي) يتقبل انفصالا مخمليا كانفصال تشيكوسلوفاكيا!! ومثل هذه المجموعات لا تحركها الاوهام وحسب،وانما كذلك مصالحها في حراسة الاوضاع القائمة- بكل ما تعني الاوضاع القائمة من امتيازات وموارد نفط بل وفساد تتشابك علاقاته مع المركز، وهم ليسوا استثناءا في ذلك فالمركز الريعي في الخرطوم له تشابكات فساد، في كل القوي السياسية، وفي كل النخب ،بما فى ذلك نخب الهامش، وهذا احد اهم اسباب ارتباك القوي السياسية المعارضة ، فعلاقات الزبائنية السياسية مع الدولة الريعية تشمل ضمن من تشمل امناء عامين وقيادات ورجال اعمال يمولون الاحزاب !!.

    وعلى كل فان دوائر وسط القوميين الجنوبين لن تنقشع اوهامها عن امكان انفصال سلمي الا بعد يناير 2010م ,حين يتحققون عملياً بان البشير الذى لا يسمح بحرية نشر المقالات لا يمكن ان يسمح بحرية تقرير المصير! ووقتها حين يترابط النضال الديمقراطي العام مع نضال شعب الجنوب لنيل حقوقه الديمقراطية ستنضج الشروط الموضوعية للانتفاضة ! بما يعني ان التحولات الديمقراطية الكبري في السودان غير راجحة الا بعد يناير 2010م، وبالتالي فان محاولة تنظيم الانتفاضة بالتزامن مع تزوير الانتخابات، في ظل هدوء نسبي في الجنوب،وتوقع وتحضير المؤتمر الوطني للحظة اعلان النتائج، كل ذلك غالباً ما يؤدي الي هزيمة الانتفاضة، والي تعريض الجماهير لخسائر فادحة ، ومن ثم اغراقها في حالة من الاحباط والتراجع ستحتاج الي سنوات للتعافي عنها. هذا بالطبع خلاف الخطيئة الاخلاقية المتمثلة في دفع الشعب الي معركة فاصلة لم تتوفر شروط انتصارها!.

    •ولذا فان عرمان اذ يقاطع الانتخابات يرسل رسالة جديدة، من رسائل حملته الانتخابية، رسالة عملية، بان القائد الحق لا يمكن ان يتحول الي (ديوث)،وانه يرفض شرعنة طريق خيانة الشعب وخيانة مصالحه الحيوية في الديمقراطية والعدالة والتنمية والسلام.

    انها رسالة ضد الاستسلام لانها ضد شرعنة المسخرة،وفي ذات الوقت رسالة لقوي التغيير بان تستكمل شروط انتصارها، وان تعبئ صفوفها وتشحذ اسلحتها،وتقف علي امشاط اصابعها استعدادا لاوقات التحولات الكبري والقادمة حتماً .

    والذين يبصقون دماً من الحرقة , عاجلاً او اجلاً , سينجحون فى ان تبصق البلاد اوضارها من الاستبداد والفساد .

    •لقد غرس عرمان (كوكاباً) في الشمولية، قوض شرعيتها ومصداقيتها واظهر المسخرة علي حقيقتها، كاغتصاب غير مشروع للسلطة،واظهر البشير في افضل الاحتمالات كرئيس لمثلثهم المشهور!.

    واذ يفعل عرمان ذلك،فانه يتحول الي العدو رقم واحد، فتستهدفه حمم الفاشست من كل صوب،بقدراتها الهائلة علي التشفي والانتقام والايذاء، وبمقدارتها علي فبركة الشائعات وتوزيعها، وخبراتها في اغتيال الشخصية، ومناهجها في قمع وجهات نظر الاخرين او تحريفها، وقد تجلى كل ذلك في الحملة الاعلامية الواسعة، وفي الشائعة التي سرت كالهشيم تتداولها وتوزعها مصادر المؤتمر الوطني في شتى الاحزاب-عن إفك (الصفقة) للتغطية على حقيقة (الصفعة) ! والهدف واضح،اشاعة البلبلة والارتباك وسط قوي التغيير وقوي اعلان جوبا! ولكن الي متي ؟! وثم ماذا بعد ؟! ايام وستعلن النتائج، وايام بعدها او شهور قلائل ويضع البشير برنامجه موضع التنفيذ، حينها سيذكر الناس، وسيسجل التاريخ: (لقد سبق وقالها عرمان)!!.




    المرجع: http://www.sudanforum.net/showthread.php?t=92246
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:33 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)

    الأخ عاطف عمر
    السؤال المحورى : ماهو هدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟
    ولو فرضنا أن الجموع التى قررت التصويت له وضعت المبدأ نصب عينها
    ونقصد بالمبدأ الديمقراطية والحريات وتجاوزت الرمزية فى التغيير والتجسيد
    فى شخص ياسر عرمان وجاءت النتيجة كما كان متوقعا لها من تزوير فاضح لارادة
    الشعب ! ردة الفعل الطبيعة فى راى الغالبية النزول الى الشارع ودون القفز الى
    ما رشح من أخبار أن ردة فعل زمرة الفساد والاستبداد ستكون عنيفة نعيد السؤال المحورى
    ما هو هدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟ فاذا كان الهدف هو المبدأ فى حد ذاته فلما لم
    تنضج عوامل الخروج هذا وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟
    ... حروب فى أطراف السودان واغتيالات بالعشرات
    للناشطين فى المدن من الحركة الطلابية والنقابية ومناهضى السدود ومتضررى مشروع النيل الأبيض لسكر . من السهل
    جدا بناء تحليلات على أحداث خلقتها حركة الشخوص والتى هى أصلا قيادات تتوفر لها لحظة صنع القرار وبالتالى الحدث
    ما لا يتوفر للشخص العادى وهذا ينطبق على ما يدور اليوم فبعد تزوير نتائج انتخابات جنوب كردفان استبقت الحكومة ردة
    الفعل الشعبية وأشعلت حربا فى يونيو الماضى وامتصت الحركة الشعبية الهجوم الغادر وأتبعتها زمرة الفساد والاستبداد بحرب
    عيد الفطر فى الدمازين وأيضا نجحت الحركة الشعبية فى امتصاصها وثبت من ثبت وكانت مفاجأة الجبهة الثورية السودانية .. ونواصل

    من لندن ياسر عرمان يطمئن دعاة التغيير وبناء السودا...يد ( صور وتقارير)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 08:23 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار
    وإعتذار كبيير لتأخري في الرد عليك رغم أن مداخلتك وإضافة شريط الفيديو من العلامات الفارقة لهذا البوست

    Quote: السؤال المحورى : ماهو هدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟
    ولو فرضنا أن الجموع التى قررت التصويت له وضعت المبدأ نصب عينها
    ونقصد بالمبدأ الديمقراطية والحريات وتجاوزت الرمزية فى التغيير والتجسيد
    فى شخص ياسر عرمان وجاءت النتيجة كما كان متوقعا لها من تزوير فاضح لارادة
    الشعب ! ردة الفعل الطبيعة فى راى الغالبية النزول الى الشارع ودون القفز الى
    ما رشح من أخبار أن ردة فعل زمرة الفساد والاستبداد ستكون عنيفة

    كما ذكرت في ردي للأخ الأستاذ عادل
    لعلها السابقة الأولى في التاريخ القضائي أن تتم محاكمة شخص أو مجموعة بناء على ( النوايا المبيتة )
    ثم
    لنذهب معكم في هذا السيناريو حتى نهاياته سواء أكانت منطقية أم غير منطقية
    لنفرض أن النظام قد لجأ لـ ( تزوير فاضح لارادة الشعب )
    إذاً بحسب السيناريو أن رد الفعل الطبيعي ( فى راى الغالبية النزول الى الشارع ودون القفز الى
    ما رشح من أخبار أن ردة فعل زمرة الفساد والاستبداد ستكون عنيفة)
    وماذا لو كانت ردة الفعل عنيفة ؟؟؟
    هل يريد الناس تغييراً دون أن يمهروه بدماء الشهداء ؟؟
    لينظر الناس للشعب السوري ولينظر الناس للشعب الليبي كيف واجهوا الطغيان لذلك سوف يحافظون على النظام الديمقراطي الذي سوف يأتون به.
    ومصدر الغرابة أيضاً أن هذا القول صادر من حركة تقول أنها قدمت المليونين شهيد.. يقول أهلنا في شرق الجزيرة ( المبلولة ما بتخاف من المطر ).. فالحركة وهى ( وحيدة ) ما وجلت من تقديم الشهداء . أتخاف تقديم الشهداء الآن وهى جزء من كل قوى المعارضة التي سوف تتحد معها للنزول للشارع لمواجهة التزوير .؟؟؟
    ياخ قولوا كلام مقنع أكثر من هذا
    الأستاذ ياسر عرمان قد حصل على تأييد يكاد يكون إجماعاً من قوى المعارضة. فلو تم نزول للشارع لما تمكنت ( زمرة الفساد ) من التصدي له. التاريخ القريب يعلمنا ذلك . نفس هذا الكلام كان الناس يقولونه عن أجهزة أمن جعفر نميري وشراستها ورد فعلها العنيف المتوقع لو تحركت الجماهير ضدهم . فلما تحركت الجماهير ضدهم في مارس / أبريل 1985 فاجأت أجهزة الأمن والشرطة والجيش فاجأت الجماهير نفسها بانحيازهم التام لها.
    إننا شعب لا يتعلم من تاريخه.. حتى من التاريخ القريب جداً
    أخي العزيز نزار
    لقد كرر الأستاذ ياسر في شريط الفيديو مرتين أن قطاع عريض من الحركة يرى في ( تقرير المصير ) والإستفتاء حوله حدثاً مهماً يجب ألا يتعرض لهزة ( وذلك كلام نتفهمه ونقدره )
    ثم أن إنسحاب الأستاذ ياسر من الإنتخابات قد جاء أثر تهديد المؤتمر الوطني بتأجيل الإستفتاء على تقرير المصير ( هذا الذي يجب ألا يتعرض لأى هزة ) . نعلم أن المؤتمر الوطني قد أمسك بالحركة من يدها التي توجع ، فالمؤتمر الوطني حزب سياسي والسياسة لعبة قذرة .
    احترموا عقولنا وقولوا لنا أنكم لم تشاءوا أن تعرضوا الإستفتاء حول تقرير المصير لأى هزة لأن هذا هو رأى قطاع عريض من الحركة وسوف نتفهم
    وعلى الأقل سوف نشكر لكم أنكم قد إحترمتم عقولنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:53 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 04:26 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار يوسف
    وجزيل الشكر على التفاعل وتزويد البوست بتسجيل فيديو للأستاذ ياسر عرمان
    وحيث لا يوجد عندي في المكتب خاصية تشغيل اليوتيوب فسوف أشغله عند العودة للمنزل بحول الله
    عليه سوف أؤجل الرد على مداخلتك لذاك الحين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 05:58 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تحياتي وسلاماتي مجدداً عزيزي نزار
    وجزيل شكري مجدداًلشريط الفيديو الذي إنتهيت للتو من سماعه
    تماماً كما أبنت في تحليلي

    - قرار سحب المرشح ياسر عرمان كان قرار مؤسسي للحركة الشعبية
    - وصول الحركة لقناعة أن الإنتخابات ( سوف ) تكون مزورة ورد الفعل الطبيعي في هذه الحالة أن تقود الحركة حملة المنهضة لنتائجها مما يرجع الحركة لدائرة الحرب
    - قطاع عريض داخل الحركة الشعبية ناضل من أجل حق تقرير المصير عليه يجب ألا يتعرض ( أى حق تقرير المصير ) لأى مخاطر تعوق تنفيذه في موعده المحدد


    سوف أعود للنقاش معك بحول الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 09:24 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عبد العظيم احمد)

    تحياتي وسلامات عزيزي عبدالعظيم
    Quote: موضوع دسم وجميل
    وله معاني شتي
    وهذا الموضوع يقودك الي محطات تاريخية
    في مسيرة الحركة الوطنية السودانية

    جزيل الشكر للدعم
    وأرجو أن نوفق بمساعدتكم في تقديم ما يفيد
    Quote: الكل يعلم ان الحركة الشعبية هي احدي اجنحة
    اليسار السوداني القديم
    ياريت يا عاطف تحدثنا عن علاقة اليسار السوداني والحركة الشعبية

    مع إعتزازي بثقتك الكبيرة في شخصي الضعيف
    إلا أنني وبمنتهى الصدق أرى أنني غير مؤهل من الناحية المعرفية للحديث عن هذه الجزئية
    فتقبل إعتذاري
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 04:33 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Tragie Mustafa)

    تحياتي وسلامات عزيزتي تراجي
    شكري الجزيل على حضورك وتفاعلك
    Quote: هذا الكلام صحيح 100%.

    كل الحصل انه ياسر عرمان قعد مع ناس الحاج وراق وشلته(اعني شلة عرمان)
    الكلهم حتى ما عضوية حركه شعبيه ونصحوهوا بان يسحب ترشيحه ليه لا احد يعلم فجاء واعلن لقيادات
    الحركه العشبيه رغبته في الانسحاب!

    أرجو مراجعة ردي على الأخ الأستاذ عادل بخصوص هذه الجزئية
    Quote: لماذا لم يقل احدكم انها كانت لطمه آخرى بوجه الجنوبين
    عن الصفوة الشماليه و ادمان نقض العهود!!

    ها نحن نقول يا عزيزتي
    أن إنسحاب ياسر عرمان من إنتخابات الرئاسة السودانية قد كان لطمة لكل السودان غض النظر عن كونه إنسحب من تلقاء نفسه وفرض الأمر على الحركة أم سحبته الحركة وفرضت قرارها عليه
    وكان آخر أمل لبقاء السودان موحداً
    وكان لطمة لأبناء جبوب كردفان والنيل الأزرق الذين يتبنى ياسر قضيتهم حالياً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

04-04-2012, 07:34 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Elawad)

    تحياتي وسلامات عزيزي العوض
    Quote: من مميزات الحركة الشعبية في كل مراحل صراعها أنها كانت تعرف ما تريده تحديدا و تسعى إليه بقوة... ما تريده هو مصلحة دولة الجنوب التي كانت حلما في أذهان قادتها و تستخدم كل الأسلحة لتحقيق هذا الحلم و الحفاظ عليه و عندما أصبح الحلم حقيقة تغير الهدف إلى الحفاظ على هذه الدولة و مصالحها. و قد فهم د. قرنق تماما الصراعات القائمة في المشهد السياسي السوداني و عرف كيف يسخرها بذكاء و أكبر دليل على هذا ما فعلته الحركة الشعبية بالنوبة الذين قاموا بدور لا يقدر بثمن في دعم الحركة الشعبية و ظنوا أنهم أصبحوا جزءا منها و أن أهدافهم و مصيرهم قد اختلط بأهداف الحركة و مصيرها. و عندما جاءت لحظة التفاوض فوجئ النوبة كما فوجئ غيرهم بأن الحركة الشعبية ضحت بهم بكل سهولة و بدون أي مقاومة تذكر. حكى لي من أثق به أن ممثلة النرويج في الاجتماعات السابقة للوصول لاتفاقية نيفاشا صدمت بكل ما تحمله الكلمة من معاني عندما لاحظت تجاهل الحركة لمطالب جبال النوبة و النيل الأزرق و أنها هي التي دفعت دفعا و استفادت من صلاتها لتثبيت موضوع المشورة الشعبية كحد أدنى. يقولون العاقل من اتعظ بغيره و أنا واثق جدا أن تحالف كاودا عند حكومة الجنوب لا يمثل غير وسيلة ضغط على النظام و أن الحركة ستضحي به في أقرب ملف و قديما قالوا ما حك جلدك مثل ظفرك.
    بالمناسبة أنا لا ألوم الحركة الشعبية على هذا فهذا هو واجبها أمام شعبها و هي مسيولة أمامه لا أمام غيره. و قديما نسب إلى قرنق قول منطقي جدا عندما عاتبه بعض المعارضين الشماليين على عدم الإصرار على علمانية الدولة في الشمال حيث يقال إنه قال هذه معركتكم فخوضوها مع أهلكم في الشمال و لن أقاتل معارككم نيابة عنكم بأبناء الجنوب.

    يدهشني دوماً هذا التطابق في رؤانا
    كتبت ذات مرة في نقاش مع العزيز محمد أبوجودة

    " والحق عندي أن الحركة الشعبية لتحرير السودان متسقة تماماً ومنطقية مع نفسها.فالمسألة يا صديقي ليست أخطاء ( بفعل التداعيات الحتمية في مسيرة التحوّل من ثائر الى مُنَظِّم ومن مُحارِب الى مُسالم ومن فارّ الى عائد للوطن تحت ظلال طاقاتِه الفكرية والعملية ) إنما هى إستراتيجية منظمة ومرتبة وفيها قبس من قائدها الراحل العظيم الذي ما أغلق أبوابه أمام كل خصومه فالسيد مبارك المهدي يعتقل وهو وزير للداخلية الوفود التي إلتقت بالدكتور جون قرنق ( إستكشافاً للقواسم المشتركة ) وينعتهم بكل صفات الخيانة، ولكن ما إن تهب رياح ( يونيو الجافة الحارة ) لا يجد أمامه طريقاً إلا أن يسرج خيله صوب ( كبير الخونة ). ولا أغلق أبوابه أمام السيد الصادق المهدي الذي عاد للسودان متأبطاً إتفاق جيبوتي ليحدثنا عن ( أجندات الحركة الحربية ) ، لكن ما إن مارست الحكومة إستخفافها بالإتفاقية إلا وعاد راجعاً ( للقاءات التشاورية ) مع الحركة صاحبة الأجندات الحربية ، والأمثلة كثيرة كثيرة وأنت بها عليم ، حتى داخل حركته لم يغلق أبوابه أمام رياك مشار ولا أمام لام أكول .
    الذي أود تأكيده
    أن الحركة تعرف خطاها جيداً
    وتعرف تماماً أين مرسى سفينتها
    المشكلة الحقة في أولئك المتعلقين بعلائق قد جرت مياه كثيرة تحت جسرها
    أو هم متمسكين بأماني هى في الواقع أحلام يقظة

    هل يعرفون ؟؟؟ "


    كامل الإتفاق معك في كل ما ذهبت إليه
    لكنني أود أن أسجل هنا أن الخطيئة الكبرى التي إقترفتها الحكومة ( ضمن ما إقترفت ) من خطايا هى إصرارها على عزل التجمع الوطني الديمقراطي من مفاوضات الإيقاد. حيث كلمة مندوبها الشهيرة " إن حضر التجمع للمفاوضات من الشباك سوف نخرج نحن من الباب " هدية من السماء وقعت للدكتور جون قرنق .. أعفته من الحرج .. ظني أن التجمع الوطني الديمقراطي ( مع كل علاته ) لو كان طرفاً أصيلاً في مفاوضات الإيقاد لخرجت نيفاشا بصورة أكثر توازناً ولربما لم نكن في هذا الوضع من التشظي.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 01:23 PM

Abdel Aati
<aAbdel Aati
تاريخ التسجيل: 13-06-2002
مجموع المشاركات: 32958

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 04:41 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Abdel Aati)

    تحياتي وسلامات أخي العزيز أستاذنا عادل
    Quote: افردت بوستا خاصا لمناقشة جزئية الانسحاب

    لك جزيل الشكر على الإنفعال بالبوست عموماً والإهتمام بجزئية إنسحاب أو سحب السيد ياسر عرمان من الإنتخابات الرئاسية تحديداً
    وأحيي مجهودك وإفرادك بوستاً خاصاً لتقصى حقيقة هذه الجزئية
    وسوف أكون متابع معاك هناك أيضاً
    فنحن طلاب حقيقة .. نفرح أنا وكيف ومتى وجدناها

    تكرار شكري العميق
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

05-04-2012, 09:12 PM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأستاذ عاطف عمر تحياتي واحترامي الأكيدين

    كنتُ قد قلتُ في مستهل ردي على عليك في هذا البوست بخصوص تساؤلاتك أو لنقل تشخيصك لحالة "شماليي" الحركة بعد الانفصال ما قد قلتُهُ وهو منتهى ما يمكن أن أساهم به في هذا البوست وما تناسل عنه من بوستات، لكن حريٌّ بي أن أذكر بما يلي:


    Quote: هل سحبت الحركة مرشحها أم أن مرشحها هو من أرغمها على قبول انسحابه، لعمري هذا مضيعة للوقت ليس إلا، وهي مهارة تجيدها نخب السياسة المدمنة للفشل


    وكما قلت ليس لمثل هذا نقتطع هذا الوقت الثمين،

    مع تحياتي واحترامي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 07:59 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Murtada Gafar)

    تحياتي وسلامات عزيزي مرتضى
    Quote: Quote: هل سحبت الحركة مرشحها أم أن مرشحها هو من أرغمها على قبول انسحابه، لعمري هذا مضيعة للوقت ليس إلا، وهي مهارة تجيدها نخب السياسة المدمنة للفشل

    وكما قلت ليس لمثل هذا نقتطع هذا الوقت الثمين،

    في الشكل
    لماذا يا مرتضى كل هذا العنف اللفظي الذي يسم مداخلاتك ؟؟ بل لماذا هذه الإستعلائية في التخاطب ؟؟
    ألا تستطيع أن تبين وجهة نظرك دون أن تتعرض لمحاوريك مرة بإنطباعية الأحكام ومرة أخرى بإدمان الفشل ؟؟
    لماذا لا تفترض أن الآخرين ينظرون لما تنظر إليه أنت من زوايا مختلفة ؟؟
    كان في إمكانك إن أنت وصلت لقناعة أن ما نقوم به هو ( لعمرك هذا مضيعة للوقت ليس إلا، ) كان في إمكانك أن تتجاهل البوست بدلاً عن أن تتعرض للمشاركين فيه
    في الموضوع

    تخطئ خطأً كبيراً إن ظننت أن موضوع هذا البوست وما تفرع عنه من أسئلة وبوستات هو ( مضيعة للوقت ليس إلا ) وأنه بمعزل عما يجري في الأرض حالياً من حروب ومآسي والمآلات الكارثية التي تنتظر بلادنا والقائمين على الأمر أو من بيدهم إشعال الحروب أو إخمادها لا ينظرون أبعد من مواطئ أقدامهم . يقولون أن التاريخ هو سلسلة متصلة من الأحداث ، فحدث صغير في مساره قد يغير كل مجراه تماماً كما غير رفع عمرو بن العاص للمصاحف من التاريخ الإسلامي . ما يحدث الآن من أحداث لن تكون أحداثاً عابرة أو هى معزولة عما حدث وما سوف يحدث في تاريخ السودان ( أو هذا القطر الذي كان إسمه السودان ) لذلك تكون مسؤوليتنا الأدبية والأخلاقية نحن من نصف أنفسنا أن لنا ( شوية إهتمام بالشأن العام ) تكون من مسؤوليتنا أن نرصدها ونحللها ونتركها . حتى إن لم تكن ذات فائدة لأجيال اليوم فهى حتماً ستفيد أجيال الغد ليعرفوا تاريخهم ولماذا تمزق وتشظى وطنهم ماهو دور أى قائد أو فصيل في هذا التشظي أو التمزق .
    نقول هذا ولا ندعي لرأينا عصمة رغم أن الأمانة الفكرية والأخلاقية التي نحاول جهدنا تقييد أنفسنا بهما يورداننا دائماً في نقد مواقف لأشخاص لهم في القلب معزة ولهم في العقل كثير إحترام ، لكن نطلب من من يحاورنا أن يراعي الأدوات المناسبة للتحاور وألا يمارس علينا إستعلاء أو عنفاً لفظياً.

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 06-04-2012, 08:14 AM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 06-04-2012, 01:13 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 08:06 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    وتأكيد آخر




    ___________________

    جزيل الشكر للأخ العزيز الذي أرسل إلى الفيديو على الماسنجر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 08:15 AM

Murtada Gafar
<aMurtada Gafar
تاريخ التسجيل: 30-04-2002
مجموع المشاركات: 4726

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    عفواً عزيزي الأستاذ عاطف عمر إن شعرت من حديثي عنفاً لفظياً أو تعالياً، فذلك لم يكن مقصدي. فقط وددتُ أن أنوّه إلى أنني قد لا أعود لمحاور البوست حيث أنني اتصور أنني قد تناولتها بما يكفي إجلاءها، خصوصاً أنني شعرتُ أن عودة مني قد تكون منتظرة،

    فلك العتبى يا عزيزي وبعدين أتعالى في شنو وعلى منو ياخ مقامك محفوظ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 08:22 AM

hamid brgo

تاريخ التسجيل: 21-05-2006
مجموع المشاركات: 4981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    نحن جنوبيي الحركات السلفية(انصار السنة بوكو حرام- انصار الشريعة) في دولة السودان سابقا
    نرجو كريم تفضلكم لايجاد حل لنا ضمن حل معضلة شماليي الحركة الشعبية
    فكرنا كثيرا في الانضمام الي حركة الشباب الصومالية
    بس هم خفاف و مستعجلين و بعدين مفلسين

    طبعا جني جن زول مفلس و يمشي يعمل حزب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 01:19 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: hamid brgo)

    تحياتي وسلامات عزيزي حامد برقو
    Quote: نحن جنوبيي الحركات السلفية(انصار السنة بوكو حرام- انصار الشريعة) في دولة السودان سابقا
    نرجو كريم تفضلكم لايجاد حل لنا ضمن حل معضلة شماليي الحركة الشعبية
    فكرنا كثيرا في الانضمام الي حركة الشباب الصومالية
    بس هم خفاف و مستعجلين و بعدين مفلسين

    طبعا جني جن زول مفلس و يمشي يعمل حزب

    يقول الأطباء أن من لديه مشكلة ويعرف أن لديه مشكلة ويسعى نحو حلها فقد قطع نصف الطريق للحل
    بهذا الفهم أنت ( متقدم ) كثييييير
    دعنا نرى أولاً قصة أخواننا الذين لديهم مشكلة ولا يعلمون أن لديهم مشكلة
    أو هم يعلمون لكنهم يكابرون



    _________________

    بعدين ياخ سلم علينا في الأول
    الطلبات ملحوقة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 02:32 PM

hamid brgo

تاريخ التسجيل: 21-05-2006
مجموع المشاركات: 4981

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    Quote: يقول الأطباء أن من لديه مشكلة ويعرف أن لديه مشكلة ويسعى نحو حلها فقد قطع نصف الطريق للحل
    بهذا الفهم أنت ( متقدم ) كثييييير

    يا عاطف انا عندي اكثر من ثلاثة عقود مما عرفت مشاكلي السياسية تفتكر اني متقدم في ايجاد الحل ؟؟
    Quote: بعدين ياخ سلم علينا في الأول

    هسى ما تحمد ربنا انك طلعت من مداخلتي بدون كدمات و تطالب بالسلام ؟

    _______________________
    عزيزي عاطف ياخي سلامات و معزة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-04-2012, 01:40 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الآن أضع مزيداً من الملح على جرح إخواننا شماليي الحركة فأقول
    الحركة الشعبية لتحرير السودان هى ( وليدة التهميش ) كما تذخر بذلك أدبياتها ، لكنها عندما ملكت شيئاً من قرار قد مارست ( نفس التهميش ) الذي كانت تشكو من ممارسة أحزاب السودان الشمالية للساسة الجنوبيين قد مارسته هى نفسها ( أى الحركة الشعبية ) ضد منسوبيها الشماليين
    لم نرمي أحداً بالبهائت في 28/09/2005 حين كتبت في بوست للأخ ناذر الخليفة
    "أصدقك القول إنني كنت أحزن ولا أرى د. منصور رئيساً لأى من وفود الحركة التفاوضية في مختلف الجولات على مختلف الأوقات و حزنت حد الصدمة وأنا أرى د. منصور خالد يأتي ( عضوا) في وفد الحركة الشعبية لصياغة دستور المرحلة الإنتقالية الذي كان يرأسه ( شاب جنوبي لا أتذكر إسمه ) . مبعث الحزن كان أنه ومن الناحية الموضوعية والشكلية كان الواجب ترؤس د. منصور لوفد الحركة لصياغة الدستور فمن الناحية الموضوعية فالرجل خبير دستوري منذ خمسينات القرن الماضي وأستاذاً للقانون الدولي في أعرق الجامعات والمعاهد ومن ناحية الخبرات العملية قد شارك في صياغة دستور المرحلة الإنتقالية قبل الإستقلال وشارك في صياغة دستور 1973 وسياسياً عمل وزيراً قبل نحو ثلاثين عاماً . و من الناحية الشكلية فمن جاء رئيساً لوفد الحركة ( مهما كان عمره ) هو في سن أبناء د. منصور لو كان قد قدر له الزواج والإنجاب . بذلك تكون الحركة قد أخطأت كثيراً فهي ترد بنفس المعيار الذي كان ساستنا الشماليين يفصلون فيه وزارات الثروة الحيوانية والأشغال لوزراء الجنوب . ولأنها لو فعلت لأعطت حقاً الدليل العملي على وحدويتها وكامل ثقتها في عضويتها الشمالية بنفس قدر ثقتها في عضويتها الجنوبية "
    ثم قد جاءت حكومة ( السلام ) وقد خلت مقاعد الإستوزار ( الكثيرة ) في إقليم الجنوب أو في الحكومة المركزية قد خلت من الأسماء الشمالية التي ناصرت الحركة رغم تبحر معظمهم في مجالاتهم ...
    أليست كل هذه شواهد جدير بعضوية الحركة من الشماليين التوقف حيالها ومراجعة خطى مسيرتهم ؟؟؟

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 07-04-2012, 06:18 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 00:10 AM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ عاطف عمر
    شكرا على الاهتمام بالرد رغم المشغوليات .
    سأعود الى جزئية التضحيات ومهر الحريات بالدم
    ولكن لا زلنا نبحث عن اجابة على السؤال المحورى ما هو
    هدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟ فاذا كا الهدف هو المبدأ
    فى حد ذاته فلما لم تنضج عوامل الخروج هذا وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟

    أدناه ما كتبناه ليلة انسحاب ياسر عرمان فى الخاتم من مارس 2010 وتلاه من صدمة .
    Quote: باتخاذها لقرار سحب مرشحها لأنتخابات الرئاسة وسحب مرشحها/تأجيل
    مشاركتها(كيفما كان القرار) لكافة مستويات الأنتخابات في دار فور،
    رمت الحركة قفاز التحدي أمام الجميع بما فيهم الحركة نفسها.فسحب
    مرشح الرئاسة وفقاُ للحيثيات التي أوردها المرشح نفسه والتي إجملها
    في أن الأنتخابات سوف تأتي نتائجها شاهداً على تزيف إرادة الشعب
    السوداني وحلقة من حلقات الفشل الذي صاحب التجربة السياسية أذا
    تمت وفقاُ للترتيبات الحالية والتي ثبت بما لا يدع مجال للشك فسادها
    الشامل الذي لم يثتنى حتى المفوضية المفترض نزاهنها وحيدتها وأن
    الأستمرار فيها يعني فقط تمزق السودان وضياعه وصوملته . عليه كان
    قرار الحركة تعبيراُ عن رفضها للمشاركة في هذه الخيانة الوطنية
    واستنفاراُ للقوى السياسية الأخرى لتسلك نفس الدرب الذي اختارته
    عل ذلك يعيد الأمور إلى نصابها ويتم تطوير مشروع وطني يتم فيه
    الأتفاق على الأولويات وتحديد مهام المرحلة وآليات تنفيذها بما فيها
    استكمال تنفيذ الأتفاقية السلام الشامل وإنفاذ بنودها والتوصل إلى
    إتفاق للسلام في دار فور ودفع استحقاقاته والتداول السلمي والديمقراطي
    للسلطة و بناء السودان الجديد. فعلى القوى السياسية تحديد موقفها اما
    المشاركة في هذه الأنتخابات قامت أو تم تأجيلها وفقاً لأخكام وشروط المؤتمر
    الوطني أو اتخاذ موقف متقدم واعلان الأنسحاب ليعى المؤتمر الوطني الدرس
    ويسعى لمصالحة الجميع. وعلى عضوية الحركة الشعبية وقوى السودان الجديد
    المضى فى الطريق الصعب لصنع السودان الجديد .. ونواصل

    الحركة الشعبية تتحدى نفسها والقوى السياسية وتضع الكرة أمام الجميع
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 01:25 AM

munswor almophtah
<amunswor almophtah
تاريخ التسجيل: 02-12-2004
مجموع المشاركات: 19062

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    الأخ عاطف السلام والرحمه

    يا عزيزى إنما الأعمال بالخواتيم والنتائج

    فماذ جنى السودان من الحركه الشعبيه لا بل ماذا جنى جنوب السودان منها
    أما ما يسمى بجناج الشمال فجنج إلى أسوأ الوسائل لتحقيق حلمه لا حلم
    من يشعل النيران تحت أرجلهم حتى يرضى عزة النفس لدى بعض قادته وهكذا
    يدمر السودان قادته ليكرمهم التاريخ بذلك والتاريخ لا يرحم صناعه
    ولا متصنعيه!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



    منصور
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 04:46 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: munswor almophtah)

    تحياتي وسلامات عزيزي المنصور المفتاح
    Quote: يا عزيزى إنما الأعمال بالخواتيم والنتائج

    فماذ جنى السودان من الحركه الشعبيه لا بل ماذا جنى جنوب السودان منها
    أما ما يسمى بجناج الشمال فجنج إلى أسوأ الوسائل لتحقيق حلمه لا حلم
    من يشعل النيران تحت أرجلهم حتى يرضى عزة النفس لدى بعض قادته وهكذا
    يدمر السودان قادته ليكرمهم التاريخ بذلك والتاريخ لا يرحم صناعه
    ولا متصنعيه!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    دعني أفجعك قليلاً في تساؤلك ( فماذا جنى السودان من الحركه الشعبيه ؟؟)
    على المستوى الشخصي فقد كشف لي ظهور الحركة الشعبية عن ضعف وهشاشة تنظيماتنا السياسية
    فقد رأيناها كيف تتساقط على وتطلب الرضاء من الحركة الشعبية وكلها أمل أن تعيد لهم بندقية قرنق حكمهم السليب أو أن تعيدهم لردهات القصر الجمهوري . كذلك كشف لي ظهور الحركة الشعبية عن ( المتاهة ) والحيرة والتي تعانيها نخبتنا وهى لا ترى في التنظيمات القائمة ما ( يملأ عينها ) .
    إستفاد الراحل د. قرنق من كل هذا ( كما أشار بصدق الأخ العزيز العوض أعلاه ) .. أحزاباً وتنظيمات وقام بتسخيرهم جميعاً لمصلحة حركته.
    إستفاد منهم جميعاً ولفظهم جميعاًعندما إنتهت أدوارهم
    أما تساؤلك الثاني ( بل ماذا جنى جنوب السودان منها ؟؟)
    الحق يقال أن الجنوب قد إستفاد منها الكثير
    دولة كاملة السيادة
    بترول تم إستخراجه
    كوادر بشرية تم تدريبها على مدى خمس سنوات في الحكومة السودانية القومية أى ( تعليم الزيانة في رؤوس اليتامى ).
    وتجلت عبقرية جون قرنق في حشده للتنظيمات السياسية الشمالية والنخبة السودانية من الحكومة أو من المعارضة في جعل هذا ممكناً
    من هؤلاء القوم من ( تحسر ) كتحسر مولانا الميرغني الذي قال في عبارة مقتضبة " لم يكن إتفاقي مع قرنق أن يؤدي تقرير المصير لانفصال " ومنهم من اهتم بشؤونه الخاصة ومنهم من بدأ ( ينفث ) خذلانه كالأستاذ ساطع ، ومنهم من رميت له قطعة نضال ( يتسلى ) بها كالأستاذ ياسر عرمان... ومنهم من لا يزال كابر .
    كذلك أرجو مراجعة مداخلة الأخ العوض فيما يختص بموضوع جنوب كردفان والنيل الأزرق والمشورة الشعبية لتعرف هوان الإنسان السوداني عند قادته

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 07-04-2012, 04:53 PM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 07-04-2012, 06:26 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 11:26 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    Quote: فعلى القوى السياسية تحديد موقفها اما
    المشاركة في هذه الأنتخابات قامت أو تم تأجيلها وفقاً لأخكام وشروط المؤتمر
    الوطني أو اتخاذ موقف متقدم واعلان الأنسحاب ليعى المؤتمر الوطني الدرس
    ويسعى لمصالحة الجميع. وعلى عضوية الحركة الشعبية وقوى السودان الجديد
    المضى فى الطريق الصعب لصنع السودان الجديد
    ..

    وقد أعلنت الأحزاب الإنسحاب من إنتخابات الرئاسة...
    فهل وعى المؤتمر الوطني الدرس ؟؟
    وهل سعى لمصالحة الجميع بالمعنى الذي تكون حكومته تمثيلاً حقيقياً للأوزان الحقيقية للأحزاب ؟؟؟

    السؤال الأهم يا نزار ( بافتراض صدق الحركة الشعبية في تحليلها السابق )

    لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟؟
    بل
    لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟
    هذه هى الأسئلة يانزار

    احترموا عقولنا كى نحترم خياراتكم

    مرة أخرى أقول لك

    لقد كرر الأستاذ ياسر في شريط الفيديو مرتين أن قطاع عريض من الحركة يرى في ( تقرير المصير ) والإستفتاء حوله حدثاً مهماً يجب ألا يتعرض لهزة ( وذلك كلام نتفهمه ونقدره )
    ثم أن إنسحاب الأستاذ ياسر من الإنتخابات قد جاء أثر تهديد المؤتمر الوطني بتأجيل الإستفتاء على تقرير المصير ( هذا الذي يجب ألا يتعرض لأى هزة ) . نعلم أن المؤتمر الوطني قد أمسك بالحركة من يدها التي توجع ، فالمؤتمر الوطني حزب سياسي والسياسة لعبة قذرة .
    احترموا عقولنا وقولوا لنا أنكم لم تشاءوا أن تعرضوا الإستفتاء حول تقرير المصير لأى هزة لأن هذا هو رأى قطاع عريض من الحركة وسوف نتفهم
    وعلى الأقل سوف نشكر لكم أنكم قد إحترمتم عقولنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-04-2012, 08:59 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    الأخ عاطف عمر
    تحياتى وتقديرى لروح السجال .
    لم تدلى بدلوك فيما يتعلق بالسؤال المحورى ..
    ماهدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟ فاذا كا الهدف هو المبدأ
    فى حد ذاته فلما لم تنضج عوامل الخروج هذا وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟


    Quote: السؤال الأهم يا نزار ( بافتراض صدق الحركة الشعبية في تحليلها السابق )

    لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟؟

    الاستفتاء فى حد ذاته أكبر استحقاق ديمقراطى ضمنه الدستور الانتقالى لعام 2005 عليه انسحاب مرشح الحركة ومقاطعة قطاع الشمال وتأجيل انتخابات جنوب كردفان معارك سياسية فضحت النظام والمتابعين للأمور يعلمون كيف وقفت الخرطوم على رجل واحدة عندما صفعت الحقيقة رجال
    الرئيس الشئ الذى اضطرهم الى معالجة عدم حصول الرئيس على 50% + 1 والحركة الشعبية واعية لمعركتها ودونك واقع اليوم .

    Quote: لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟
    هذه هى الأسئلة يانزار



    العملية الانتخابية فى رمتها صراع سياسى وفرصة جيدة لخلخلة الشمولية ورفض نظام البشير للتحول الديمقراطى السلس كانت نتيجته أن التحول
    الديمقراطى " سيتم بالعملة الصعبة "
    والحركة الشعبية برئاسة مالك عقار هيأت نفسها لمعركة طويلة كسبت فيها أربع جولات حتى الآن وهى :-
    1- امتصاص الهجوم الغادر فى يونيو 2012 فى جنوب كردفان وما تبعه من حرب استهدفت المدنيين .
    2- أثبتت نقض العهود وعدم مصداقية حكومة البشير للشعب السودانى والوسطاء الاقليميين والدوليين .
    3- امتصت الهجوم الغادر فى أيام عيد الفطر المبارك ومحاولة تصفية الحركة الشعبية فى النيل الأزرق
    4- أدهشت المجتمع الدولى والإقليمى بتوحيدها حركتى تحرير السودان وحركة العدل والمساواة فى الجبهة الثورية .
    Quote:
    احترموا عقولنا كى نحترم خياراتكم

    منطق الأشياء يقول أن الحركة الشعبية منهمكة فى عمل يومى دؤوب لاحداث التحول الديمقراطى قبل وبعد تزوير الانتخابات وفى سعيها الدؤوب هذا تعمل جاهدة على تطوير مشروع وطنى يصطحب كل قوى التغيير العاملة على احداث التحول الديمقراطى ومن ثم صياغة دستور دولة المواطنة.
    و دفوعات الحركة الشعبية وتحليلها للأحداث لا يقدح فى ذكاء الناس وليعمل الناس على احداث التغيير بأدواتهم ومعا من أجل فجر الحريات .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 06:46 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    تحياتي وسلمات عزيزي نزار
    قرأت مداخلتك فزادت حيرتي...
    تسألني
    Quote: لم تدلى بدلوك فيما يتعلق بالسؤال المحورى ..
    ماهدف دعم مرشح الحركة الشعبية يومها؟ فاذا كا الهدف هو المبدأ
    فى حد ذاته فلما لم تنضج عوامل الخروج هذا وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟

    أصدقك القول أنني تعمدت أن أؤخر ردي على هذا السؤال حتى أعطيك فرصة كافية لتعدله أو تسحبه
    فهذا السؤال ( المحوري ) يهدم كل ( حيثيات ) قرار الحركة في سحب المرشح الرئاسي ياسر عرمان
    لقد أنبأتنا بنفسك في هذا البوست أن
    Quote: ولو فرضنا أن الجموع التى قررت التصويت له وضعت المبدأ نصب عينها
    ونقصد بالمبدأ الديمقراطية والحريات وتجاوزت الرمزية فى التغيير والتجسيد
    فى شخص ياسر عرمان وجاءت النتيجة كما كان متوقعا لها من تزوير فاضح لارادة
    الشعب ! ردة الفعل الطبيعة فى راى الغالبية النزول الى الشارع ودون القفز الى
    ما رشح من أخبار أن ردة فعل زمرة الفساد والاستبداد ستكون عنيفة

    يعني هذا أن رد فعل الجماهير التي صوتت لياسر عرمان سوف تنزل للشارع لتواجه التزوير .
    وسوف تقابل ( زمرة الفساد ) هذه الجماهير بردة فعل عنيفة
    عشان كدا الحركة سحبت ياسر عرمان عشان تجنب الشعب السوداني ويلات نزول الجماهير للشارع ومقابلة زمرة الفساد له
    موش كدا تمام ؟؟
    جئت لتسألنا لماذا لم تنزل الجماهير للشارع ( وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟ )
    يا عمنا حيرتنا
    وكت عاوزهم ينزلوا الشارع ما كان تخلوا ياسر مستمر وتتزور الإنتخابات وننزل كلنا الشارع ؟؟
    لماذا تم سحب ترشيحه ؟؟

    شفت كيف هدمت بسؤالك هذا الحيثيات السابقة ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 08:44 AM

عثمان عبدالقادر
<aعثمان عبدالقادر
تاريخ التسجيل: 16-09-2005
مجموع المشاركات: 1270

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ / الكريم عاطف
    طيب التحايا والأماني
    حقيقة قرأت هذا الخيط في مدة لا تقل عن الأسبوع، وأري أن العدالة في الحكم تفرض على أن أصطحب كل الظروف التاريخية والآنيّة التي أفرزت سلوك الحركة وأمينها العام لقطاع الشمال فما نحن وما سلوكنا الا نتاج لهذه الظروف ، وهذا الاصطحاب يتطلب كتابة مطولة ووقت لا نملك منه إلا القليل فمشكلة الجنوب تاريخها طويل ومماحكات أهل الشمال وعدم إغتنامهم للفرص للتعامل مع كل فعل في وقته بما هو ممكن تطول أكثر وقد لا يغيب عليك رفع سقف المطالب لدى أهل الجنوب في كل مرة يحدث فيها عهد ونقض ومماحكة والقول المأثور ( ما ضاع حق خلفه مُطالِب ) ولم يُثنِ تراخِ الزمن الجنوبيين عن ذلك .
    الدّاهية الدّهياء التي أحلّت بهذا السّودان المنكوب هي إستيلاء الحركة الإسلامويّة على السلطة وتفرّدها بصنع القرار فيه علماً ان رجالاتها كما أكرر دائماً ( ألفوات ) خيالهم لا يتعدى ما علمهم أياه شيخهم الذي لم يكن يرى من السياسة إلا التآمر وروح الصراع التي يواجه بها الآخر ليقصيه، وهذا ماحدا بتلميذه النّجيب شيخ علي للتّوقيع على اتفاقيّة نيفاشا دون أن يعير بنودها كثير اهتمام لأنه كان هو وإخوته قد بيّتوا النيّة على نقضها في أقرب فرصة تتأتى لهم ولا نقول ذلك محاكمة للضمائر أو رجماً بالغيب وإنما من واقع ممارساتهم التي عايشناها وهي تنضح بكل المخالفات لما جاء فيها واليك هذه النقاط لتحكم على إذعانهم وأنصباطهم بها :
    1- السيادة للشعب وتمارسها الدولة طبقاً لنصوص الدستور والقانون دون إخلال بذاتية جنوب السودان والولايات . ( الولايات دي تشمل الشمالية منها ايضاً ) .
    2- حاكمية الدستور ( الدستور القومي الانتقالي هو القانون الأعلى للبلاد ويتوافق مع الدستور الانتقالي لجنوب السودان ودساتير الولايات وجميع القوانين .
    3- مواءمة القوانين للدستور كما نصت الاتفاقية .( هذه دفعت بياسر وباقان للتظاهر 2009 )
    4- استقلال القضاء وعزله عن الحزب لضمان نزاهته وحيدته .( سياسة التمكين السابقة للاتفاقية ) .
    5- المصالحة الوطنية ( تبتدر الدولة عملية شاملة للمصالحة الوطنية وتضميد الجراح من أجل تحقيق التوافق الوطني والتعايش السلمي بين جميع السودانيين ) .
    6- الممارسة الديمقراطيّة وكافة الحقوق التي نصت عليها الاتفاقيّة وكما جاءت في الإعلان العالمي .
    لا يخفى عليك أنهم لو أذعنوا لهذه الاتفاقية وطبقوها لما كان هناك اليوم شئ إسمه حكومة المؤتمر الوطني واحتمال قوى في عدم الإنفصال ، وهذا أكبر إنجاز قدمته الحركة الشعبية لأهل السودان على المستوى القومي ، طبعا من البدهي أن نقول لم تحرك القوى السياسيّة الشّماليّة التقليديّة ساكناً ولم تفد من الحقوق التي منحتها إياها نصوص الاتفاقيّة كما يجب حتى في أدنى المستويات المدنية من النضال بالاصرار على ممارسة حقهم في حرية التعبير كما نصّت الاتفاقيّة وتسيير المظاهرات التي خرج فيها عرمان وضُرب لمطالبته بشأن قومي وليست أمرا يخص الجنوبيين ،ثم رفع دعاوى ضد المؤتمر الوطني لمخالفته الدستور في كل النقاط آنفة الذكر ، قد يقول قائل ، لا فائدة من ذلك فأهل الانقاذ اعتمدوا على التمكين في القضاء أيضاً ثم القوة والتآمر وتكميم الأفواه والفتن وتشويه سمعة الآخرين للبقاء في السّلطة وهو قول صحيح غير أنه يعفي الحركة من مسئولية ما حدث خاصة في ظل ضعف المعارضة الداخليّة واستسلامها ليحدث الآخرون التغيير ، ثم النفوذ الدّولي الذي سمحت به الانقاذ نتيجة لأخطائها وتشبثها بالسّلطة الأمر الذي سهل ابتزازها وتمرير كل الأجندة التي أضرّت بالسّودان وقزّمته وأفرحت الشامتين الحاقدين في الشمال والشرق على امتلاك هذا الشعب البائس لهذه المساحة الشاسعة ذات العمق الاستراتيجي والثراء الإثني والموارد المائية المهولة .

    قد أعود فأكثر من ذلك حا يرفدوني ..
    سلام وعافية مستدامة لك والجميع .

    أبو حمـــــــــــــــــــــــــــد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 12:02 PM

عثمان عبدالقادر
<aعثمان عبدالقادر
تاريخ التسجيل: 16-09-2005
مجموع المشاركات: 1270

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عثمان عبدالقادر)

    Quote: واعتبر عرمان ما اشيع عن الترتيب لحوار يجمع الحكومة السودانية بالقائد عبد العزيز الحلو تحت وساطة اثيوبية مجرد"نكتة" ، مشددا على حتمية قيادة حوار شامل يطرح حلولا لكل مشاكل السودان وليس فى النيل الازرق وجنوب كردفان فقط ، وابدى ثقة فى ان نظام الانقاذ الحالى يتجه الى نهاياته .

    وكشف الامين العام لـ"سودان تربيون" امس عن ابلاغهم كل الوسطاء الساعين لتقريب الشقة مع الخرطوم عبر التفاوض برفضهم تجزئة الحل ورغبتهم فى السلام تحت مظلة شاملة يشارك فيها كل اهل السودان بما فيها المؤتمر الوطنى واستدرك بالقول ان التجربة دللت على انه حزب مراوغ يرفض الحلول الشاملة والعادلة وماتبقى لنا هو اسقاطه فهو لم يتيح اى طريق اخر ويرفض كل الحلول.

    واعلن عرمان عن تحركات مزدوجة لتوحيد جماعات العمل السلمى المدنى والديموقراطى وقوى الكفاح المسلح واضاف " نتطلع مثلما نجحنا نحن فى الكفاح المسلح من توحيد هيكلة الجبهة الثورية ان تتحد القوى السياسية فى العمل السلمى الديموقراطى المدنى وتتوصل الى هيكل وبرنامج مماثل بان تتفق القوتان على بديل وبرنامج مشترك لاسقاط نظام الانقاذ المتجبر الذى ان له ان يلحق ببن على ومبارك والقذافى وهو اسوأ من تلك الانظمة لانه قسم السودان الى دولتين واذا استمر سوف يمزق ماتبقى من السودان.

    وابدى عرمان فى تصريحات لـ"سودان تربيون" امس حيرته واستغرابه من اصرار الخرطوم على نزع اعتراف من جوبا حول دعمها لقطاع الشمال ما ادى لفشل الجولة الاخيرة باديس ابابا وقال "هذا امر محير وغريب ان بعض الجهات فى الخرطوم لاتسعى فقط لحل قضاياها مع جوبا بل تطالب جوبا بحل مشاكل جمهورية السودان ".


    المقتبس أعلاه هو آخر تصريحات ياسر عرمان لصحيفة سودان تريبيون وقد تم نشره في موقع الراكوبة أيضاً .
    هذا هو خطاب ياسر القديم المتجدد لم يتغير كما لم تتغير الإنقاذ عن فهلوتها لإطالة عمرها وكنكشتها بتجزئة الحلول حتى تكون هي القوة الأعظم فتنفرد بالقاصي من قطيع المعارضة، عندما ارتقى أداء الحركة الشعبية في صراعها العسكري والمدني مع الإنقاذيين كماً وكيفاً أجبرتهم على الجلوس إلى حديث السياسة عبر الإيقاد التي رفضوها دهرا ثم ذهبوا إليها مذعنين بعد أن تغير الظرف العالمي وبدأوا يشعرون بالإنهاك والخوار خاصة بعد 11 سبتمبر وكما تعلم أخي عاطف ،السياسة هي فن الممكن وليست ما نشتهي ونتمنى لأن خيوطها في الغالب متشابكة خارجة عن سيطرة جهة واحدة فإن لم يكن مستحيلاً فردها ونظمها فهو قطعا أمر في غاية الصعوبة، لذلك طال الزمن أم قصر فالإنقاذ سوف تضطر مرة أخرى للبيع وبأرخص الأثمان لأنها منبتة ولا مستقبل لها فتاريخ الدول والشعوب لا يقاس بالعشرات من السنين فقط في غضون ذلك نحن وأهلونا من سيدفع الثمن الأغلى إذا لم نضع أيدينا فوق بعض ونتداعي للحوار وطرح مخاوفنا على مية بيضا قبل أن تورطنا الإنقاذ أكثر وأكثر بعد فصل الجنوب فيما لا تحمد عقباه فيزداد جرحنا نزفا.
    كثير التحايا والود .

    أبو حمـــــــــــــــد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 11:52 AM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأعز بالله عاطف عمر
    كتبت فى معرض ردك فى سجالنا هذا والذى أحسبه
    سجال لتحليل قضايا الثورة ،الديمقراطية والتغيير .
    Quote: يعني هذا أن رد فعل الجماهير التي صوتت لياسر عرمان سوف تنزل للشارع لتواجه التزوير .
    وسوف تقابل ( زمرة الفساد ) هذه الجماهير بردة فعل عنيفة
    عشان كدا الحركة سحبت ياسر عرمان عشان تجنب الشعب السوداني ويلات نزول الجماهير للشارع ومقابلة زمرة الفساد له
    موش كدا تمام ؟؟
    جئت لتسألنا لماذا لم تنزل الجماهير للشارع ( وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟ )
    يا عمنا حيرتنا
    وكت عاوزهم ينزلوا الشارع ما كان تخلوا ياسر مستمر وتتزور الإنتخابات وننزل كلنا الشارع ؟؟
    لماذا تم سحب ترشيحه ؟؟

    شفت كيف هدمت بسؤالك هذا الحيثيات السابقة ؟؟؟


    لما لم تنضج عوامل الخروج هذا وقد حدث ما هو أسوأ من التزوير؟
    خروج الناس الى الشارع كردة فعل للتزوير شئ متوقع وطالما وصلت تضحية الجماهير الى درجة النزول الى الشارع
    من أجل مرشحها ياسر عرمان الذى جسد اشواقها فلماذا لم تخرج من أجل المبدأ فى حد ذاته وقد استفزت
    بالقتل فرادا فى قلب الخرطوم و جماعات حرقا وقصفا بالنيران وبالأنتنوف فى الريف الدارفورى والكردفانى ؟وهذا الخروج
    وعواقبه الدموية سيتحملها النظام على عكس السناريو الأول كما جاء تصريحات ياسر عرمان . عموما دعنى أعيد صياغة السؤال المحورى .
    اذاافترضنا أن انسحاب ياسر عرمان صب ماءا باردا فى لهيب الجماهير التى لم تقتنع بحيثيات الانسحاب وهى تجاوزت الدعاية المضادة لتجار
    الدين ومناصرى الفساد والاستبداد .. و وصلت الى المبدأ فى حد ذاته ( الديموقراطية ) فلماذا لم تخرج من قبل ومن بعد؟ ودعنى اختلف معك
    فى ضرورة تكرار تجرية سوريا الدموية لاحداث التغيير .. ففى رأيى المتواضع أن شروط التغيير لم تنضج لسبب ما والا خرجت تلك الجماهير وحاصرت مكتب ياسر عرمان فى أركويت مطالبة اياه بعدم الانسحاب فى مسيرة سلمية ترسل رسائلها للداخل والخارج أنها حسمت خيارتها للتحول
    الديمقراطى ولن تجدى تهديدات جهاز الأمن وقيادات القوات النظامية كما جاء فى رسالة المعزول صلاح قوش فى اجتماع جوبا الشهير ( راجع الرابط) http://alakhbar.sd/sd/index.php?option=com_co...&id=11654&Itemid=206
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 12:05 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    لفائدة الحوار

    فوز ياسر عرمان امر لا يتصوره المؤتمر الوطني ويجابهه بكل السبل المشروعة وغير المشروعة



    بقلم عارف الصاوي-نيروبي
    Thursday, 25 March 2010

    "خطورة الوضع في السودان تتمثل في ان كل السيناريوهات فيه محتملة خلال الأسبوعين المقبلين "لنتمعن هذه المقولة من رجل متخصص في تحليل الازمات الاستاذ فؤاد حكمت "لا يستطيع احد ان يتصور ما سيحدث فيه خلال الساعات المقبلة ،ربما يكون هذا التحليل متجاوزا لحدثين مهمين قادمين هما اجتماع المكتب السياسي للحركة الشعبية المنعقد "الان ساعة كتابة هذا المقال "والذي ستقرر فيه الحركة الشعبية قرارين مهمين مرتبطان ببعضهما البعض في تلازم استثناء،هل ستشارك الأحزاب السياسية في اجتماع منعقد ربما خلال اليومين القادمين لقرار يتخذ اذا رفضت مؤسسة الرئاسة طلبها المتعلق بتأجيل الانتخابات ،والحدث الثاني هو اجتماع مؤسسة الرئاسة نفسها يوم الخميس "اليوم الذي ستطلعون فيه على هذا المقال "وهو الاجتماع الذي قدم له سلفاكير طلبا الاثنين الماضي بتضمين مذكرة الاحزاب في اجندة الاجتماع ،ومتوقع على نحو كبير ان تقرر الحركة موقفا من رفض المؤتمر الوطني "طلب الاحزاب بالتأجيل ".

    فإذا قرر المؤتمر الوطني التعامل "بسفه"كما أشارت تصريحات الدكتور نافع علي نافع مطلع الأسبوع والاستمرار في عمليات الانتخابات سيتعين على القوى السياسية استخراج "حقيبة خياراتها وآخر ما بداخل الحقيبة خيار المقاطعة ،كما قال رئيس مجلس الاحزاب فاروق أبو عيسى للصحافيين "مطلع الأسبوع هذا أيضا"السؤال هنا هل فعلا ستقاطع الاحزاب الانتخابات وتنسحب من العملية ؟ والسؤال المرتبط بهذا هو هل ستقاطع الحركة معها الانتخابات ام تستمر في العملية ؟ في حديث فاروق أبو عيسى إشارات بعينها لتصور سيناريو ما بعد الخميس اولا هو وجد عذرا ضمنيا للحركة بعدم التوقيع على المذكرة وقال "نحن نتفهم موقف الحركة وعليها أن تتسم بالجرأة لتحديد موقفها "وبالتالي كأن احزاب جوبا تفهمت مسبقا موقف الحركة من موضوع المشاركة في الانتخابات فهي تعرف- أي الحركة-أنها في كل الاحوال مساومة بموضوع الاستفتاء ،وهو تعرف ايضا ان المؤتمر الوطني في اصراره على موضوع الانتخابات له مبررين الأول منطقي ينبع من الدستور نفسه ،فلابد من انتخابات حسب ظواهر الامور فعلى الأقل البرلمان المنتخب هو الذي يجب ان يجيز نتيجة الاستفتاء ،كما ان المشورة الشعبية في جبال النوبة والنيل الأزرق ستواجه صعوبة لان المجلسين التشريعيين "المنتخبين " هما من سيمارس حق المشورة الشعبية والمؤتمر الوطني سيتساءل كلما حان موعد النقاش الجدي ليطرح عدد من المبررات كما يقول غازي صلاح الدين مثلا في حوار مع الرأي العام في إشارة إلى الملايين من الدولارات التي صرفت إضافة إلى وضع سيناريوهات معقدة مثل التصور السياسي والدستوري للبلاد حتى نوفمبر ؟ ثم يطرح المؤتمر الوطني أيضا سؤال "وكيف تعقد الانتخابات في وقت سيسبق دخولنا الاستفتاء بشهرين اذا ستكون البلاد تحتاج إلى تجهيزات الدخول في استحقاق الاستفتاء ،لا شك على الإطلاق أنها أسئلة موضوعية تحتاج إلى إجابة لكن مشكلة المؤتمر الوطني أنه متمسك بفكرة اقصائية بأنه يطرح نفسه كبديل نفسه ،هو يريد ان يتمسك بالسيطرة المطلقة ذاتها بعد الاستفتاء ،وهنا هو يصور نفسه بممثل مصلحة الناس اجمعين هذا تفكير إقصائي وتصوير الأمر بدونه كارثة كبرى دعونا نقول ان هذا تفكير أناني في وقت حرج ،نحن نعرف ان المثل الرائج "القضايا الكبيرة تلاعب بها "فيه نوع من الخطورة ونعرف ايضا ان الامر ليس كذلك ،لنقول مرة أخرى في هذه المرحلة يجب الفصل بين الاستحقاقين "الانتخابات والاستفتاء "وبصورة جازمة هو امر اصبح ملاذا أخيرا للجنوبيين ولنفترض أنهم لن يقبلوا على الإطلاق تأجيله فكيف تحل المسالة اذاً؟الاحزاب السياسية تحت مظلة جوبا في الغالب ستلجأ إلى خيار المقاطعة لو هي ضمنت ان الحركة ستقاطع العملية ،لان بذلك يكون للمقاطعة أثر فعال ،بالذات في حال عدم التوصل إلى تسوية في دارفور لكن من هذه الرؤية يشذ موقف الدكتور الترابي بمرشحيه جميعا ،وهو أمر بدأ محيراً للأحزاب "وحتى كمال عمر عندما قال هذا الأسبوع "سنقوم بجولة للاحزاب لعرض فكرتنا في عدم التأجيل "وإشارة واضحة منه ان هناك سببين لموقف المؤتمر الشعبي الذي يمثل أحد أعضاء "أحزاب جوبا"أولا يقول كمال عمر "ان دارفور لن تحل قبل الانتخابات وثاني اسبابه هو انه يمكن كشف اساليب التزوير "في هذا هناك أمرين غريبين في موقف المؤتمر الشعبي ،هم يعلمون ان هناك توزير كما يعلم الجميع بدأ مسبقا كما يعتقدون سواء في التعداد ونظام توزيع الدوائر وفي السجل الانتخابي ،ويوميا تتحدث "احزاب جوبا بالذات "عن شكاوي يقدمونها للمفوضية لا يستجاب لها ولا يتم حتى مناقشتها ،وهنا المؤتمر يجعل المفوضية ترد للاحزاب بدلا عنه في مذكرة الاحزاب المفوضية القومية هي التي قالت "لا للتأجيل قبل مؤسسة الرئاسة "مع ان مطالبة المعارضة اصلا هي مطالبة سياسية وليس دستورية ،هذه كلها مفهومة إضافة إلى تأكيد كمال عمر بان هناك تزوير سيتم كشفه "يبقى السؤال إلى كمال عمر قائما "هل عدم حل دارفور واثبات التزوير اسباب للتأجيل أم للمواصلة ؟عليه يبقى خروج الشعبي عن اجماع الاحزاب يخلق لها وضعا صعبا إلا إذا كانت أحزاب جوبا تفكر تفكيرا ثانيا اذ هي تريد بمذكرتها فقط تسجيل موقف تاريخي بعدم المشاركة في انتخابات منذ بدايتها معيبة ،لكن مازال هناك سؤال هل ستعتزل الاحزاب العملية نهائيا ام انها تنسحب وتدعم مرشح الحركة الشعبية التي ستقرر الاستمرار مدفوعة بمبررات يقدرها تجمع احزاب جوبا؟كما قال فاروق أحزاب جوبا .أن دعم الأحزاب كلها لمرشح الحركة يخلق منه المنافس الأقوى للرئيس البشير وهو ياسر سعيد عرمان ،من المحتمل جدا لو حدث هذا الدعم ان يكون ياسر عرمان يمثل منافسا على المؤتمر الوطني ان يأخذه بجدية وهو فعلا أخذه بجدية بدليل انهم طرحوا أكثر من مرة للحركة الشعبية ان تسحبه ، كما قال باقان اموم في حوار نشر باجراس الحرية مطلع الشهر هذا .لابد للمعارضة ان تتخذ موقفا واحدا يوم الخميس "اليوم "بناء على موقف مؤسسة الرئاسة اذا نظر في طلب النائب الأول وهو غالبا ما سيحدث، فإما أن تنسحب أو تواصل لا خيار ثالث ،ليس هناك فرصة لايجاد حل وسط وكما قلنا فان المؤشرات تقول ان المؤتمر الوطني لن يقبل التأجيل وهو يعرف مواقف كثيرة مساندة أو مهادنة لذلك وطالما هو رفض للايقاد ولاسمرا ولخليل فغالبا سيوصل الرفض في كل الاحوال وهنا نقول ان مقاطعة "احزاب جوبا دون الحركة الشعبية والمؤتمر الشعبي سيحفز المؤتمر الوطني على الرفض "فالحركة مغلوب على أمرها ستوافق والمؤتمر الشعبي مستمر" لشئ في نفس يعقوب "
    هنا تنشأ سيناريوهات الخميس ومابعده ،فقط تبقى أسبوعان على موعد الاقتراع واللعبة تسير إلى منحنيات خطيرة تتسرب المعلومات إلى دول الجوار والى المنظمات والى الأمم المتحدة بان السودان يدخل المرحلة الحرجة ،دعونا لا نتوقع تدخلات دولية قوية ومباشرة فالعالم نفسه منقسم على تصوراته لسيناريو السودان من استحقاق الانتخابات إلى استحقاق الاستفتاء فهو جسر فوق منحدر خطير والجسر نفسه معيب وملئ بالثقوب والصدى .لذلك كما يقول فؤاد حكمت المستشار الخاص لمجموعة الازمات الدولية في حوار مع الأخبار نشر"الأحد والاثنين الماضي "الفترة من الانتخابات إلى الاستفتاء تمثل منحدرا خطيرا لمستقبل السودان "وفعلا هي مرحلة مشحونة بقضايا أساسية وجوهرية هي مرحلة التكهنات فيها مفتوحة فربما يقتنع المؤتمر الوطني ان قيادة البلاد في هذا الطريق الخطر وحده سيكلف الجميع ثمنا باهظا ويقبل بالاستجابة إلى مطالب القوى السياسية هذا الاتجاه رغم انه غير محسوس لكن يمكن ان يكون حقيقة لو تبدلت المواقف الدولية والاقليمية ،فالحركة الشعبي بعد ان قبلت بمبدأ المساومة "الانتخابات نظير الاستفتاء "يبدو انها غير واثقة اذا مافاز البشير ان يخلق عقبات وعراقيل امام الاستفتاء ،هنا تظهر المؤشرات للحركة في شكل معلومات يقول وياي دينق في حوار مع الأخبار "ينشر لاحقا "لدينا معلومات ووثائق عن ادخال سلاح إلى الجنوب عن طريق المؤتمر الوطني وهو ايضا يقوم بتغذية المليشيات وتسليحها وتدريبها "ذات هذه الوثوقية قالت به سوزان رايس في الامم المتحدة الشهر قبل الماضي ،والاسبوع الماضي دبلوماسي لدولة اقليمية مهمة قال لنا في نيروبي "ان هناك معلومات عن "صناعة عنف في أعالي النيل بعد الانتخابات "وغالبا ما يكون هذا السيناريو مرتكز على لام أكول وقابريال تانق مع تغذية مليشيات أخرى ،وهذا الأمر ربما لو صح قد يكون سبب الذعر في اثيوبيا التي تمتلك اكبر خط حدودي لها مع السودان يمتد من اعالي النيل والنيل الأزرق إلى شرق السودان على حدود ولاية القضارف ،وواضح ان المبررات التي شجعت كينيا واثيوبيا للنشاط الحميم في دعوة الايقاد واستخراج آليات إقليمية جديدة لمتابعة "سير القطار في الجسر المهترئ"وصولا إلى الاستفتاء فيه كثير من الخوف والقلق ،وطالما ان حكومة الجنوب والحركة الشعبية معا حصلا على هذه المعلومات ولو في شكل اشارات فحقا عليها ان تقلق ان القطار هذا يقوده سائقان مختلفان في النظر وتقدير الخطر ولا أحد يتصور كيف ان مقولة البشير حينما فارق الدكتور الترابي تتمثل حكمة اليوم للحركة "ريسين غرقوا المركب "المشكلة هنا ان القطار هذا سيبدأ من الشمال ويتجه نحو الجنوب ،بمشاركة الحركة فانها تعطي المؤتمر الوطني شيكا على ضمان ،سيكسب المؤتمر الوطني الانتخابات كما قال مسؤول فيه كبير لنا في حوار سابق "هذه الانتخابات صممت لنفوز ولا بديل غير ذلك "وكما تظهر مؤشرات كثيرة انه باي الاساليب سيفوز او يريد ان يفوز وبالتالي تخشى الحركة الشعبية ان القطار سيحترق هو متجه جنوبا وهي لا تريد للجنوب ان يكون ساحة المعركة مرة أخرى أو "ارض الحريق مرة أخرى "بالتالي هي في ورطة حقيقية ولا تملك ضمانات لقيام الاستفتاء ،لنفترض ان المؤتمر الوطني جهز سيناريو لتغذية مقاومة محتملة من لام اكول لنتيجة قبول فوز سلفاكير المرجحة في الجنوب وانطلق من ملكال او اعالي النيل في تشكيل جبهة مقاومة مسلحة لقرار فوز سلفا ،ولنفترض ايضا ان بعض المليشيات ساندته ولم تكن الحركة جاهزة لقيادة مقاومة مثيلة في الشمال على نتيجة فوز البشير لانها في ذلك الوقت كانت تنتظر وعود الرئيس "القادم بالانتخابات "بضمان انفصال أمن ،أو لنقل لتعقيد المسألة اكثر ان ترشيح عرمان يحمل كرت الملاعبة مع المؤتمر الوطني ،على الأقل هنا سنرجح قول مصدر مطلع لنا ان المؤتمر الوطني ابلغ الحركة على مستوى رفيع "أن ياسر عرمان لن يفوز ولو فاز فالجيش لن يقبل به قائدا عاما على الإطلاق "وفهمت الحركة ان رسالة المؤتمر الوطني تعني "حتى سيناريو الانقلاب من الجيش مطروح لضمان فوز البشير "او لنتصور انها فهمت الرسالة على هذا الأساس .فما الذي يدفع الحركة الشعبية للتوقيع على هذا السيناريو مع المؤتمر الوطني ،هنا يدخل العامل الدولي والاقليمي بقوة فواضح للاعبين الرئيسين ان المجتمع الدولي منقسم في موضوع الوضع في السودان عموما فحتى الآن ليس هناك موقفا واضحا لاي قوى إقليمية أو دولية من مسألة الانتخابات باستثناء ارتريا التي طلبت رسميا تأجيل الانتخابات ،وواضح ان الكل يساير الوضع الى 2011 بحذر وقلق ،بالتالي فالحركة ايضا تساير وتحاول ان تسير بحذر فقط كخيار وحيد مطروح أمامها ،في حديث مع النائب الأول في نيروبي التاسع من هذا الشهر بفندق انتركونتننتال قال في حديث لعدد من الصحافيين"لا علاقة بين الاستفتاء والانتخابات يمكن تأجيل الانتخابات إلى نوفمبر أو إلى ما بعد الاستفتاء وعندما سأله الأستاذ محمد لطيف ولكن من سيجيز قرار الاستفتاء أليس من المفروض ان يجيزه البرلمان المنتخب حسب الدستور ؟ قال النائب الأول "يمكن معالجة هذه المسالة " ما يشير إلى أن الحركة لا تمانع في التاجيل شرط ان يكون الاستفتاء في مواعيده ويرى النائب الأول انه لا علاقة بين الاستحقاقين اذا حدث اتفاق سياسي ،وهذا هو جوهر الموضوع لامخرج من المازق الدستوري الذي يتخندق فيه المؤتمر الوطني الا بحدوث اتفاق سياسي بين الجميع يرجئ الانتخابات إلى نوفمبر لتصحيح المسار إلى الاستفتاء ومن ضمن المقترحات المطروحة مثلا النظر إلى فكرة الحكومة القومية الممثلة من الجميع لادارة الانتخابات هذه الفكرة لن يقبلها المؤتمر الوطني مالم يكون هو الحكومة القومية نفسها ،وعليه فان المأزق هذا تستعين فيه الحركة بالمراقبة الاقليمية والدولية وصولا إلى الاستفتاء ،أما العامل الآخر فانه يمثله فرص فوز عرمان للرئاسة وهو امر ايضا لا يتصوره المؤتمر الوطني ويجابهه بكل السبل المشروعة وغير المشروعة واذا صح ان المؤتمر الوطني لوح بكرت الانقلاب فان الامر يعني هو سيتعامل مع الامر "بالوسائل كلها "وهذا خطر .
    الأمر الوحيد الواقعي هنا هو ان نقرأ مؤشرات أخرى مثل أخبار متقطعة لا تبشر بالخير ،4 مصابين في اشتباكات بين انصار للبشير وانصار مرشح الاتحاديين حاتم السر في الدبة ،و13 قتيل في اشتباكات بين المسيرية والجيش الشعبي الاسبوع الماضي في ولاية الوحدة ،ومحاصرة الشرطة لاحياز النازحين في اطراف العاصمة في وقت عصيب نقرأ ذلك ونتساءل من يتحمل مسؤولية قيادة هذا القطار ؟ بقلم عارف الصاوي-نيروبي


    http://alakhbar.sd/sd/index.php?option=com_co...&id=11654&Itemid=206
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 12:09 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    لفائدة الحوار
    ==============

    الحركة الشعبية لتحرير السودان – القطاع الشمالي
    سكرتارية الثقافة و الإعلام و الاتصال
    للنشر الفوري 3 أبريل 2010


    لن نسمح للمؤتمر الوطني أن يجهز على السودان عبر الانتخابات الحالية


    توصل المكتب السياسي للحركة الشعبية لتحرير السودان في الأيام القليلة السابقة
    إلى قرار حيوي وأساسي في هذه المرحلة الحرجة من عمر السودان حيث إن البلاد في
    مفترق طرق أن تكون أو لا تكون، لا سيما أن الانتخابات السودانية القادمة أساسية
    ومفصلية في حياة الشعب السوداني و مصير السودان. و قد اتخذ القرار بناءاً على
    واقع التزوير التام في الانتخابات السودانية في كل المراحل الانتخابية المختلفة
    من مرحلة الإحصاء السكاني حيث كان جليا للعيان التزوير الذي تم في نتائجه في كل
    مناطق وولايات السودان المختلفة شمالا أم جنوبا، شرقا أم غربا وما الاحتجاجات و
    الشكاوى التي عقبت ذلك إلا أمثلة وأتت بعدها مرحلة توزيع الدوائر الانتخابية والتلاعب
    الكبير الذي تم في تقسيم هذه الدوائر ومرحلة تسجيل سجل الناخبين أيضا تم بصورة
    تقنية تضمن تزوير المؤتمر الوطني لنتائج الانتخابات المقبلة وتزييف أرادة الشعب
    السوداني ثم العراقيل التي وضعت في وجه القوى السياسية المختلفة خلال مرحلة الحملة
    الانتخابية لا تحصى وتليها الترتيبات التقنية للتجهيز لعملية الاقتراع التي فاقت
    تجاوزاتها الحد خاصة طباعة أوراق الاقتراع محلياً رغم طرح العطاء دولياً بتكلفة أقل
    و أصبح التزوير في الانتخابات السودانية واضحا لا تخطئها إلا عين بها رمد وباتت
    الانتخابات السودانية لعبة قذرة وضع شروطها وحدد ملعبها ونتائجها المؤتمر الوطني
    ويريد من القوى السياسية المشاركة لتحليل اللعبة وضمان شرعية النتائج المزورة مسبقاً،
    رغم الاحتجاجات والرفض من قبل الحركة الشعبية والقوى السياسية والمحاولات المستمرة
    لتصحيح الأوضاع والعمل على ضمان انتخابات حرة ونزيهة وكل الاعتراضات التي قدمت
    لمفوضية الانتخابات قبلت بالرفض وعدم الاستجابة حيث تحولت المفوضية من مفوضية مستقلة
    إلى إحدى أذرع المؤتمر الوطني في تنفيذ خطته الآثمة. و قدمت لجنة عليا من قيادات من
    الحركة الشعبية رفيعة المستوى بقيادة نائب رئيس الحركة الشعبية د. رياك مشار للخرطوم
    لإعلان ومباشرة القرار والتنسيق مع القوى السياسية الأخرى وقد دخلت هذه اللجنة في مناقشات
    طويلة مع القوى السياسية كما عقدت اجتماعات متواصلة مع سكرتارية القطاع الشمالي ورؤساء
    الحركة الشعبية بالولايات ومرشحي الولاة للحركة الشعبية بالقطاع الشمالي لمناقشة آليات
    تنفيذ القرار وكيفية تطويره وقد قبل قرار مقاطعة الانتخابات الرئاسية وعدم مشاركة
    الرفيق/ الأستاذ ياسر عرمان في هذه المهزلة والخيانة الوطنية بالترحيب التام و القبول
    الواسع وكذلك قرار مقاطعة الانتخابات في كل المستويات في دارفور وجد القبول والتفهم
    نتيجة لسوء الأوضاع الأمنية بدارفور حيث ما زال قانون الطوارئ يشمل كل المناطق، وكذلك
    التجاوزات العديدة التي صاحبت كل المراحل الانتخابية هناك و لدراية الحركة الشعبية بمدى
    صعوبة الأوضاع في دارفور ووقفتها مع مصالح أهل دارفور أولا وأخيراً تضع العدالة والسلام في
    الأولوية قبل الانتخابات في دارفور.

    وعليه تدعو الحركة الشعبية كل جماهير الشعب السوداني بدارفور إلى عدم المشاركة في العملية
    الانتخابية ومقاطعة عملية التصويت بشكل تام.

    هذا وما زالت الاجتماعات تتواصل للبت في آلية تنفيذ القرار في باقي ولايات القطاع الشمالي
    وبعد نقاشات تم التوصل إلى مقترحات ستعرض إلى قيادة الحركة الشعبية للبت فيها خلال الساعات
    القليلة القادمة

    وستدخل القرارات المجازة حيز التنفيذ في القطاع الشمالي فور إعلانها. وعليه فإن الحركة الشعبية
    لتحرير السودان–القطاع الشمالي تدعو الشعب السوداني كافة لليقظة وإعمال الحكمة و الوقوف مع
    الحق و المصالح العليا للسودان و مع حرية و نزاهة الانتخابات و ليس العكس. وعلى المؤتمر الوطني
    الكف عن أفعاله التي دمرت السودان في العشرين عاما الماضية ويريد أن يجهز على ما تبقى عبر
    الانتخابات الحالية و ندعوه عوضاً عن ذلك للتوافق مع القوى السياسية السودانية للعمل الجاد من
    أجل تجاوز هذا النفق المظلم الذي دخل فيه السودان بسببه، ونهيب بكل الأطراف المحلية والإقليمية
    والدولية المشاركة في مراقبة الانتخابات السودانية الحالية، أن تمارس مسؤوليتها بقدرً أعلى
    من الفعالية والموضوعية.
    د.كيجي جرمليلي رومان
    الناطق
    3 أبريل 2010 الرسمي باسم القطاع الشمالي للحركة الشعبية لتحرير السودان

    تهديدات ما يسمى المؤتمر الوطنى بالانقلاب العسكرى... الاسبوع الماضى !!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 12:14 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    لفائدة الحوار
    ==============

    الامام الصادق المهدى وعرمان يكشفان تفاصيل مجزرة المؤتمر الوطنى وسيناريو الدم امام الملأ


    ومن جهته قال نائب الامين العام للحركة ومرشحها لانتخابات الرئاسة ياسر عرمان خلال مخاطبته للندوة أن قرار المقاطعة كان صعباً، ولم تشهد الحركة تبايناً وارتباكاً إلا في مثل هذا القرار، لان الزمن ضيق والسودان يكون أو لا يكون.
    واضاف ان المؤتمر الوطني في يده السودان ويتلاعب بمصير السودان كيفما يشاء، وتبقت 10 شهور للاستفتاء، واعتبر ان البشير ليس هو الشخص الذى سيوحد السودان، واتهمه بشن حرب دينية على الجنوب وشن حرب على دارفور التى علمت الناس الاسلام، ووصفه بـ "الشمولية والجلوس في مقعده بالشمولية".
    ودعا الشعب السوداني لمقاطعة الانتخابات لانها ليست ديمقراطية أو ملك للشعب السوداني وانما لتمكين الاسلاميين ولمواجهة المحكمة الجنائية الدولية، وذكر أن البشير يريد أن يرتدي "لبسة ديمقراطية لن نمنحها له" ووصف الانتخابات بأنها "انتخابات توالي سيقاومها الشعب السوداني".
    تجنب الدماء
    واعتبر مقاطعة الانتخابات جنب البلاد سيناريو الدماء باعتبار أن الحركة كانت ستفوز بولايات عديدة والتي سيزور نتائجها المؤتمر الوطني مما سيؤدي لحدوث مواجهات ستحول الانتخابات لمجزرة. واوضح أن الحركة الشعبية ناقشت الخيارات نقاشات مطولة وكان المهدي جزءا منها والتي اعتبرها "كانت صعبة جداً" وقال أنهم لو قاطعوا انتخابات الجنوب وسحب سلفاكير كان سيكون مرشح المؤتمر الوطني لام اكول رئيس حكومة الجنوب والنائب الاول لرئيس الجمهورية مع وجود خيار ثاني يقضي بعدم السماح بدخول صناديق الاقتراع "وهو امر غير مقبول" حسب قوله.
    وجدد موقف قطاع الشمال بمقاطعة الانتخابات وعدم المشاركة فيها، ونوه إلى أن المؤتمر الوطني كان يتمنى ويحلم في ان يؤدي قرار المقاطعة لبذر بذرة الخلافات بين قيادات الحركة وقال "ان 27 عاما لم تفرقنا كيف نفترق في 3 ايام".ميلاد جديد لقوى الاجماع
    وامتدح عرمان رئيس حزب الامة القومي الامام الصادق المهدى معتبراً أن موقف حزب الامة سيفتح الطريق لديمقراطية ووحدة حقيقيتين، مبيناً ان مقاطعة الانتخابات شهادة ميلاد جديدة لقوى الاجماع الوطني لانها ستخاطب قضايا دارفور وقضايا السودان، وقال أن المؤتمر الوطني بضاعة كاسدة "ولن يشتريها اي شخص" واتهمه بمحاولة هز القوى السياسية ولكنها اثبتت قوتها ولن تكون ضمن احزاب التوالي، وقال مخاطباً الحاضرين في ختام حديثه "انتم من ستأتون بسلام دارفور والاستقرار
    المصدر: جريدة السودانى
    http://www.alsudani.sd/news-report/14911-2010-04-11-07-33-48.html

    الامام الصادق المهدى وعرمان يكشفان تفاصيل مجزرة ال...يو الدم امام الملأ
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 06:01 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    الأعز بالله عاطف عمر
    Quote:
    سألتك

    لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟؟فكانت إجابتك

    Quote: الاستفتاء فى حد ذاته أكبر استحقاق ديمقراطى ضمنه الدستور الانتقالى لعام 2005 عليه انسحاب مرشح الحركة ومقاطعة قطاع الشمال وتأجيل انتخابات جنوب كردفان معارك سياسية فضحت النظام والمتابعين للأمور يعلمون كيف وقفت الخرطوم على رجل واحدة عندما صفعت الحقيقة رجال
    الرئيس الشئ الذى اضطرهم الى معالجة عدم حصول الرئيس على 50% + 1 والحركة الشعبية واعية لمعركتها ودونك واقع اليوم

    سأجيب لك على طريقة لا ونعم حتى لا تتوه الاجابة فى السرد التاريخى .

    ]لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟

    الحركة الشعبية تعلم سوء ما يسمى المؤتمر الوطنى قبل و بعد توقيع اتفاقية السلام الشامل وتأجيل الاستفتاء لن تتحمل تبعاته الانقاذ .


    Quote: وسألتك
    لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟
    فكانت إجابتك

    Quote: العملية الانتخابية فى رمتها صراع سياسى وفرصة جيدة لخلخلة الشمولية ورفض نظام البشير للتحول الديمقراطى السلس كانت نتيجته أن التحول
    الديمقراطى " سيتم بالعملة الصعبة " والحركة الشعبية برئاسة مالك عقار هيأت نفسها لمعركة طويلة كسبت فيها أربع جولات حتى الآن وهى :-
    1- امتصاص الهجوم الغادر فى يونيو 2012 فى جنوب كردفان وما تبعه من حرب استهدفت المدنيين .
    2- أثبتت نقض العهود وعدم مصداقية حكومة البشير للشعب السودانى والوسطاء الاقليميين والدوليين .
    3- امتصت الهجوم الغادر فى أيام عيد الفطر المبارك ومحاولة تصفية الحركة الشعبية فى النيل الأزرق
    4- أدهشت المجتمع الدولى والإقليمى بتوحيدها حركتى تحرير السودان وحركة العدل والمساواة فى الجبهة الثورية .

    السؤال في إتجاه
    والإجابة في إتجاه آخر تماماً

    سأشرح اجابتى لضدحت ما ذهبت اليه أن السؤال في إتجاه والإجابة في إتجاه آخر تماماً

    لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟

    انه الصراع السياسى وفن الممكن لنقل المعركة الى ميدان معسكر الفساد والاستبداد وخلخلته حتى تكتمل شروط التغيير وراجح الالنقاط الأربع :

    1- امتصاص الهجوم الغادر فى يونيو 2012 فى جنوب كردفان وما تبعه من حرب استهدفت المدنيين .
    2- أثبتت نقض العهود وعدم مصداقية حكومة البشير للشعب السودانى والوسطاء الاقليميين والدوليين .
    3- امتصت الهجوم الغادر فى أيام عيد الفطر المبارك ومحاولة تصفية الحركة الشعبية فى النيل الأزرق
    4- أدهشت المجتمع الدولى والإقليمى بتوحيدها حركتى تحرير السودان وحركة العدل والمساواة فى الجبهة الثورية


    مرة أخرى

    اذاافترضنا أن انسحاب ياسر عرمان صب ماءا باردا فى لهيب الجماهير التى لم تقتنع بحيثيات الانسحاب وهى التى تجاوزت الدعاية المضادة لتجار الدين ومناصرى الفساد والاستبداد .. و وصلت الى المبدأ فى حد ذاته ( الديموقراطية ) فلماذا لم تخرج من قبل ومن بعد؟ ودعنى اختلف معك فى ضرورة تكرار تجرية سوريا الدموية لاحداث التغيير .. ففى رأيى المتواضع أن شروط التغيير لم تنضج يومها لسبب ما والا خرجت تلك الجماهير وحاصرت مكتب ياسر عرمان فى أركويت مطالبة اياه بعدم الانسحاب فى مسيرة سلمية ترسل رسائلها للداخل والخارج أنها حسمت خيارتها للتحول... أتمنى أن تفك حيرة القراء والقارئات بالقاء الضوء على عدم خروج الجماهير من قبل وبعدانسحاب ياسر عرمان ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 04:18 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار

    سألتك

    لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟؟
    فكانت إجابتك
    Quote: الاستفتاء فى حد ذاته أكبر استحقاق ديمقراطى ضمنه الدستور الانتقالى لعام 2005 عليه انسحاب مرشح الحركة ومقاطعة قطاع الشمال وتأجيل انتخابات جنوب كردفان معارك سياسية فضحت النظام والمتابعين للأمور يعلمون كيف وقفت الخرطوم على رجل واحدة عندما صفعت الحقيقة رجال
    الرئيس الشئ الذى اضطرهم الى معالجة عدم حصول الرئيس على 50% + 1 والحركة الشعبية واعية لمعركتها ودونك واقع اليوم .

    وسألتك
    لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟
    فكانت إجابتك

    Quote: العملية الانتخابية فى رمتها صراع سياسى وفرصة جيدة لخلخلة الشمولية ورفض نظام البشير للتحول الديمقراطى السلس كانت نتيجته أن التحول
    الديمقراطى " سيتم بالعملة الصعبة " والحركة الشعبية برئاسة مالك عقار هيأت نفسها لمعركة طويلة كسبت فيها أربع جولات حتى الآن وهى :-
    1- امتصاص الهجوم الغادر فى يونيو 2012 فى جنوب كردفان وما تبعه من حرب استهدفت المدنيين .
    2- أثبتت نقض العهود وعدم مصداقية حكومة البشير للشعب السودانى والوسطاء الاقليميين والدوليين .
    3- امتصت الهجوم الغادر فى أيام عيد الفطر المبارك ومحاولة تصفية الحركة الشعبية فى النيل الأزرق
    4- أدهشت المجتمع الدولى والإقليمى بتوحيدها حركتى تحرير السودان وحركة العدل والمساواة فى الجبهة الثورية .


    السؤال في إتجاه
    والإجابة في إتجاه آخر تماماً

    قال الدكتور منصور خالد ذات يوم ما معناه
    " في زمن الحديث عن المناطق المحررة فقد آلينا على أنفسنا أن تكون عقولنا هى المناطق المحررة "
    لماذا كل هذا أخي نزار ....؟؟
    لماذا إذاً الدفاع عن حركة ما أو حزب ما إن كنت لا تستطيع الإجابة على تصرفاته ؟؟
    ولماذا المكابرة والإستمرار إن كنت لا تملك تفسيراً لتصرفات الحركة وهى تصرفات تمس وتهدد بلداً كاملاً ....؟؟؟
    فالأحزاب وإن علا شأنها فهى إلى زوال.. الأوطان هى ما يجب أن يبقى

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-04-2012, 04:21 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 06:43 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأعز بالله عاطف عمر

    سأجيب لك على طريقة لا ونعم حتى لا تتوه الاجابة فى السرد التاريخى .

    لماذا لم تعي الحركة الشعبية كل هذا السوء في المؤتمر الوطني إلا بعد أن هدد بتأجيل الإستفتاء إن أصرت الحركة على تأجيل الإنتخابات ؟

    الحركة الشعبية تعلم سوء المؤتمر الوطنى قبل و بعد توقيع اتفاقية السلام الشامل وتأجيل الاستفتاء لن تستطيع الانقاذ تتحمل تبعاته .


    سأشرح اجابتى لدحض ما ذهبت اليه أن السؤال في إتجاه والإجابة في إتجاه آخر تماماً

    لماذا رشحت الحركة أحد منسوبيها لرئاسة الجمهورية وهى التي ( تعرف المؤتمر الوطني وتعرف أفعاله ) بعد تشاركت مع المؤتمر الوطني في حكومة واحدة لمدة خمسة سنوات ؟؟
    انه الصراع السياسى وفن الممكن لنقل المعركة الى ميدان معسكر الفساد والاستبداد وخلخلته حتى تكتمل شروط التغيير وراجح النقاط الأربع :

    1- امتصاص الهجوم الغادر فى يونيو 2012 فى جنوب كردفان وما تبعه من حرب استهدفت المدنيين .
    2- أثبتت نقض العهود وعدم مصداقية حكومة البشير للشعب السودانى والوسطاء الاقليميين والدوليين .
    3- امتصت الهجوم الغادر فى أيام عيد الفطر المبارك ومحاولة تصفية الحركة الشعبية فى النيل الأزرق
    4- أدهشت المجتمع الدولى والإقليمى بتوحيدها حركتى تحرير السودان وحركة العدل والمساواة فى الجبهة الثورية

    مرة أخرى

    اذاافترضنا أن انسحاب ياسر عرمان صب ماءا باردا فى لهيب الجماهير التى لم تقتنع بحيثيات الانسحاب وهى التى تجاوزت الدعاية المضادة لتجار الدين ومناصرى الفساد والاستبداد .. و وصلت الى المبدأ فى حد ذاته ( الديموقراطية ) فلماذا لم تخرج من قبل ومن بعد؟ ودعنى اختلف معك فى ضرورة تكرار تجرية سوريا الدموية لاحداث التغيير .. ففى رأيى المتواضع أن شروط التغيير لم تنضج يومها لسبب ما والا خرجت تلك الجماهير وحاصرت مكتب ياسر عرمان فى أركويت مطالبة اياه بعدم الانسحاب فى مسيرة سلمية ترسل رسائلها للداخل والخارج أنها حسمت خيارتها للتحول... أتمنى أن تفك حيرة القراء والقارئات بالقاء الضوء على عدم خروج الجماهير من قبل وبعدانسحاب ياسر عرمان ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 06:37 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    نقطة نظام واجبة


    هذا البوست ليناقش ما ندعيه أن الحركة الشعبية قد تنكرت لشعاراتها التى رددتها طويلاً أنها ليست حركة جنوبية الهوى وإن كانت جنوبية المنشأ فـ ( حل مشكلة الجنوب ) ترتبط في وجهة نظرها بحل مشكلة ( كل السودان ) لذلك فهى ( الحركة الشعبية لتحرير السودان ) . هذه الشعارات البراقة قد جعلت تنظيماتنا السياسية ممثلة في التجمع الوطني الديمقراطي تسلم قيادتها تماماً للحركة واكتفت بدور ( المروج ) لـ والمحلل لما تسفر عنه المفاوضات التي حرمت ( أى التنظيمات السياسية ) عنها بأمر من الحكومة وبموافقة من الحركة الشعبية . هذه الشعارات قد جذبت أيضاً نخبة من المثقفين الشماليين الذين انخرطوا في صفوف الحركة أعضاء فاعلين منظرين أو مستشارين أو ناطقين رسمياً باسم الحركة أو مقاتلين .
    قلنا أن الواقع الذي عايشناه على مدى مداولات الإيقاد ... إتفاقية نيفاشا... الحكومة القومية...معركة الإنتخابات... تضحية الحركة بـ الإنتخابات التي كانت لتوحد السودان لتكمل الإستفتاء الذي يفصل الجنوب قد أشار بوضوح إلى أن الحركة الشعبية لم تكن إلا حركة ( جنوبية المنشأ والهوى والتوجه ) وما تلك الشعارات البراقة إلا حصان طروادة الذي تصل به لهدفها الحقيقي وهو ( إنفصال الجنوب )
    التنظيمات السياسية قد تعايشت مع الواقع الجديد فليس في شيم السياسة السودانية نقد للذات يتبعه إستقالات من قادوا مجموعاتهم أو أحزابهم لطرق خاطئة.
    تحدثنا عن نماذج للنخبة السودانية التي سارت طريق الحركة الشعبية وبينا مواقف بعضها
    ياسر عرمان كان أحد النماذج .. رغم ( إختلافه في المقدار ) عن نظرائه باعتباره لايزال فاعلاً لكنه بالطبع هو ليس كل البوست
    وهو ليس كل ما أعني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 06:56 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ترحيب كبير
    وسعادتي غامرة بتواجد الأخ العزيز عثمان عبدالقادر ( المقل المجيد ) في البوست
    سوف أعود بحول الله لمداخلاته الثرة لإعطائهما ما تستحقان من تعقيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-04-2012, 08:11 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    جزيل الشكر الباشمهندس بكري على رفع البوست لواجهة المنبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 11:13 AM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأعز بالله عاطف عمر
    من حق الناس تحليل مشروع الحركة الشعبية
    وقضايا الوحدة والانفصال ولكن فى نفس الوقت وحتى لا
    نبكى على اللبن المسكوب يبقى من أوجب الواجبات مناقشة
    مشروع التغيير . ومشروع التغيير مشروع تراكمى مهرته بالدم
    والتضحيات كل ألوان الطيف السياسى والحرة الطلابية والنقابية
    اضافة الى الحركات المسلحة .. عليه نسال هل نضجت شروط التغيير ؟
    واذاافترضنا أن انسحاب ياسر عرمان صب ماءا باردا فى لهيب الجماهير التى لم تقتنع بحيثيات
    الانسحاب وهى التى تجاوزت الدعاية المضادة لتجار الدين ومناصرى الفساد والاستبداد .. و وصلت الى
    المبدأ فى حد ذاته ( الديموقراطية ) فلماذا لم تخرج من قبل ومن بعد؟ ودعنى اختلف معك فى ضرورة تكرار
    تجرية سوريا .. ففى رأيى المتواضع أن شروط التغيير لم تنضج يومها لسبب ما والا خرجت تلك الجماهير وحاصرت
    مكتب ياسر عرمان فى أركويت مطالبة اياه بعدم الانسحاب فى مسيرة سلمية ترسل رسائلها للداخل والخارج أنها حسمت
    خيارتها للتحول... أتمنى أن تفك حيرة القراء والقارئات بالقاء الضوء على عدم خروج الجماهير من قبل وبعدانسحاب ياسر عرمان ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 01:18 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: نزار يوسف محمد)

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار
    Quote: فلماذا لم تخرج من قبل ومن بعد؟ ودعنى اختلف معك فى ضرورة تكرار
    تجرية سوريا .. ففى رأيى المتواضع أن شروط التغيير لم تنضج يومها لسبب ما والا خرجت تلك الجماهير وحاصرت
    مكتب ياسر عرمان فى أركويت مطالبة اياه بعدم الانسحاب فى مسيرة سلمية ترسل رسائلها للداخل والخارج أنها حسمت
    خيارتها للتحول... أتمنى أن تفك حيرة القراء والقارئات بالقاء الضوء على عدم خروج الجماهير من قبل وبعدانسحاب ياسر عرمان ؟

    أسوأ موقف يمكن أن أجد نفسي فيه هو أن أضطر لأكرر نفسي أكثر من مرة
    في هذا البوست أنت رددت هذا السؤال ( منذ أن كان إسمه السؤال المحوري ) رددته أكثر ثلاث مرات
    أجبنا عليك إجابة وفيها ( حيرتنا ) الكبيرة راجع المداخلة رقم ( 55 ) من أعلى ( تعمدت ألا أحضرها هنا حتى لا أسبب مللاً للمتابعين )
    فها أنت تعيد ذات السؤال
    فأعذرني
    لا أريد لنفسي أن تمل البوست بالتكرار
    ولا أريد للمتابعين الكرام أن يشعروا بالملل جراء التكرار
    سألتك على متن هذا البوست أسئلة محددة.. وجدتها شرقاً وأجوبتك لها غرباَ
    لفت نظرك .... كررتها لك. فما وجدت ثمة علاقة بين السؤال والإجابة
    تركتها وتركت التعليق عليها لأنني علمت أن ذلك هو قصاراك
    كما أؤمن أن الحكمة هى ضالة المؤمن فأنى وجدها هو أحق بها فوالله لو وجدنا في كلامك ثمة إقناع لما ترددنا لحظة على الإمساك به فإني كذلك أؤمن في مثل هذه الحوارات أن الطرف الثالث ، وهو ذلك القارئ الذي يتابع النقاش ذكي بما فيه الكفاية للتفريق بين الأشياء

    يؤسفني القول أن نقاش جزئية إنسحاب أو سحب ياسر عرمان ( معك ) قد تم إيفاؤها حقها من النقاش تماماً حيث قال كل منا ما يملك وأشعر ألا جديد يمكن أن تضيفه لها فأرجو سماحك إن لم أستطع التعقيب على أى مداخلة أخرى لا تحمل حيثيات جديدة

    كذلك أرجو أيضاً أن تقرأ مداخلة نقطة النظام أعلاه
    أردتها رسالة... لكن يبدو أنها لم تصل

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 09-04-2012, 05:01 PM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 11-04-2012, 05:17 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 06:52 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأعز بالله عاطف عمر
    بالطبع قرأت وفهمت نقطة النظام
    وأنت وأنا نعلم علم اليقين أن الطرف الثالث
    له مصلحة فى هذا السجال رغم ما يبدو من تكرار .
    فالبوست يوحى بأن( شماليو) الحركة الشعبية تم حذلانهم
    بالحرص على الاستفتاء الذى أدى الى استقلال الجنوب وذكرت
    امثلة منها انسحاب ياسر عرمان ، تفرغ دكتور منصور خالد اضافة
    الى تساؤل عن دكتور محمد يوسف ودكتور الواثق كمير .. ساضع كل هذا
    فى الهامش وأقفز الى جزئية التغيير والتى ترتبط ب ( شماليو ) الحركة
    الشعبية .اذا فرضنا أن التيار القومى فضل استقلال جنوب السودان فأيهما
    أفضل له .. أصدقاء فى الخرطوم أم أعداء ؟ الشئ الذى يقود الى ( ادمان النضال)
    من السودانيين الجدد فى الجنوب الجديد والشمال القديم من خلال عملهم اليومى الدؤوب
    لتوحيد قوى التغيير فى الريف والمدن فى تناسق مع خطابهم القديم و مزاوجة للعمل السياسى
    والعمل المسلح أربكت الأصدقاء قبل الأعداء بهدف احداث التغيير فيما تبقى من السودان لنزع فتيل
    التوتر والعداء من أجل مصالح مشتركة يسبقها اتفاق كيف يحكم السودان، عليه نسالك أين تقف الأغلبية الصامتة؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 06:16 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تحياتي وسلامات عزيزي عثمان أبو حمد
    Quote: حقيقة قرأت هذا الخيط في مدة لا تقل عن الأسبوع، وأري أن العدالة في الحكم تفرض على أن أصطحب كل الظروف التاريخية والآنيّة التي أفرزت سلوك الحركة وأمينها العام لقطاع الشمال فما نحن وما سلوكنا الا نتاج لهذه الظروف ، وهذا الاصطحاب يتطلب كتابة مطولة ووقت لا نملك منه إلا القليل فمشكلة الجنوب تاريخها طويل ومماحكات أهل الشمال وعدم إغتنامهم للفرص للتعامل مع كل فعل في وقته بما هو ممكن تطول أكثر وقد لا يغيب عليك رفع سقف المطالب لدى أهل الجنوب في كل مرة يحدث فيها عهد ونقض ومماحكة والقول المأثور ( ما ضاع حق خلفه مُطالِب ) ولم يُثنِ تراخِ الزمن الجنوبيين عن ذلك .
    من دواعي فخري وسروري بالطبع أن يكون هذا البوست محط إهتمامك ، فأنت من الذين يسعد المرؤ التحاور معهم .
    وفي الإستهلال كامل الإتفاق على ( أن العدالة في الحكم تفرض على أن أصطحب كل الظروف التاريخية والآنيّة التي أفرزت سلوك الحركة وأمينها العام لقطاع الشمال فما نحن وما سلوكنا الا نتاج لهذه الظروف ).
    دعنا بالمرة نصطب الظروف التاريخية والآنية التي صاحبت سلوك بقية القوى السياسية من الأحزاب الأخرى في فترة نضال التسعينات ، فهى ( أى بقية الأحزاب ) قد عادت للواجهة السياسية في العام 1985 بعد تغييب نميرة القسري لها. عادت وكعادتها أضعف مما تركناها في العام 1969 ، عادت وقد غيب الموت عنها قادة بأحجام الأزهري والمحجوب والهندي وزروق و....... . عادت هذه الأحزاب وقد وجدوا أن الجبهة القومية الإسلامية قد إستغلت بحذق شديد المصالحة الوطنية التي أبرمتها في نظام مايو في 1977 ومكنت أقدامها في مجال المال والإعلام وتغلغلت داخل القوات النظامية... عادت هذه الأحزاب ووجدت أن الحركة الشعبية لتحرير السودان الموجودة على الأرض منذ 1983 قد تمكنت في ميادين الحرب ونال محاربوها قمة الإستعداد النفسي والعسكري للقتال . ثم عادت هذه الأحزاب وقادتها يجسدون محنة آل بوربون ( لم يتعلموا شيئاً ولم ينسوا شيئاً )...
    لذلك فرطوا في حكمهم الذي هيأته لهم الديمقراطية الثالثة
    ولذلك لم يستطيعوا مواجهة الجبهة القومية الإسلامية الحاكمة
    حاول بعضهم ( وزن المعادلة ) العسكرية بإنشاء جيوش مقاتلين فما أفلحوا إلا في تكوين ألوية شرفية...
    شهدنا نداء الهجرة إلى أسمرا الذي أطلقه ( الإمام ) الصادق المهدي لأنصاره... لكن الأنصار قد خذلوا إمامهم فلم يستجب له إلا نذر قليل
    ولذلك إرتموا أحزاباً وجماعات وأفراداً في حضن الحركة الشعبية لتحرير السودان.. وكان ظنهم الذي يكاد يصل حد اليقين أن بندقية قرنق سوف تعيد لهم حكمهم السليب وسوف ترجعهم مرة أخرى لردهات القصر الجمهوري .... وشكر الله سعى الحركة الشعبية
    لكن الحركة الشعبية لتحرير السودان قد نهد لقيادتها قائد ذو عبقرية متفردة.. درس كل تاريخ الصراع.. عرف مآسي الساسة الجنوبيين مع أهل الشمال من ( التمادي في نقض العهود ).. قرأ الساحة السياسية جيداً كما أشار بصدق الصديق العوض أعلاه...
    عرف كل نقاط الضعف في خصومه ومناصريه...
    عرف كل التناقضات...
    عزف على الأوتار ....
    وحقق ما يريده هو....
    ومايريده هو تماماً



    نواصل بحول الله

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 09-04-2012, 08:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 07:25 PM

Khalid Kodi
<aKhalid Kodi
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 12358

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    .

    (عدل بواسطة Khalid Kodi on 09-04-2012, 10:31 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 08:40 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Khalid Kodi)

    تحياتي وسلامات الأستاذ خالد كودي

    أرجو شاكراً سحب الرابط الذي ألصقته في هذا البوست حيث أنني لا أحب إغراق البوست بتفاصيل أرى بعدم علاقة لموضوع البوست بها
    أويتسبب في تشتيت إنتباه المتابعين
    بوستك الذي ألصقت رابطه هنا موجود على الصفحة الأولى من المنبر لمن يريد الإطلاع عليه
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-04-2012, 10:29 PM

Khalid Kodi
<aKhalid Kodi
تاريخ التسجيل: 04-12-2004
مجموع المشاركات: 12358

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تحياتى استاذ عاطف،
    معذره لإلحاق رابط بوست لاعلاقه له بموضوع بوستك عن طريق الخطأ.

    البوست الذى اود ام اشارك به فى بوستك هذا هذا رابطه:

    على الاحزاب السودانية اللحقاق بالحركة الشعبية ، فهذه هى الاولويات الان

    .. ففى تقديرى ان الحركة الشعبية قد تجاوزت مسالة سحب مرشحها من الانتخابات ...
    فقد مرت مياة كثيرة تحت الجسر..
    ففى هذا الوقت يجب ان تدير الحركة الشعبية ماهو اولوية لجماهيرها ولشعب السودان،
    وفى تقديرى أيضا يجب ان يضع الناس إدارتها لهذه الاولويات تحت المجهر .

    مع تقديرى.

    .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2012, 03:57 AM

nazar hussien
<anazar hussien
تاريخ التسجيل: 04-09-2002
مجموع المشاركات: 10190

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Khalid Kodi)

    Quote: .. ففى تقديرى ان الحركة الشعبية قد تجاوزت مسالة سحب مرشحها من الانتخابات ...
    فقد مرت مياة كثيرة تحت الجسر..

    ______________________________________________________________________________
    ففى هذا الوقت يجب ان تدير الحركة الشعبية ماهو اولوية لجماهيرها ولشعب السودان،
    وفى تقديرى أيضا يجب ان يضع الناس إدارتها لهذه الاولويات تحت المجهر .



    ديل حركتين يا كودي...

    فتلك التي تجاوزت مسألة سحب مرشحها حركة شعبية تحكم دولة جنوب السودان.

    وهنالك أخري تسمي الحركة الشعبية قطاع الشمال...


    دحين أفرز؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2012, 07:50 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: nazar hussien)

    تحياتي وسلامات عزيزي نزار حسين
    وجزيل الشكر على المثابرة على البوست والتفاعل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-04-2012, 05:59 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: Khalid Kodi)

    تحياتي وسلامات أستاذ خالد

    جزيل الشكر في المبتدأ على زيارتك للبوست وتفاعلك مع أحداثه

    ثم

    أفضل في مثل هذه البوستات التحاورية أن يأتي من يود التحاور بالرأى الذي يتبناه سواء كان رأياً خاصاً به أم رأياً منسوباً لكاتب آخر لكنه يتبناه ولا يحيلنا لروابط ( إلا على سبيل المرجعية حفظاً للحقوق ) وذلك منعاً للتشتت الذهني من ناحية ومن ناحية أخرى يستحيل عملياً أن نرد على ( بوست كامل ) في مداخلة واحدة .
    على كل حال
    ما جئت به من حديث منسوب للسيد ياسر عرمان قد أتي به قبلك الأخ أبو حمد مدعماً بوجهة نظره الشخصية
    وقد علقت عليه في ما سبق من مداخلات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2012, 06:44 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ومع عزيزنا عثمان عبدالقادر نواصل
    Quote: الدّاهية الدّهياء التي أحلّت بهذا السّودان المنكوب هي إستيلاء الحركة الإسلامويّة على السلطة وتفرّدها بصنع القرار فيه علماً ان رجالاتها كما أكرر دائماً ( ألفوات ) خيالهم لا يتعدى ما علمهم أياه شيخهم الذي لم يكن يرى من السياسة إلا التآمر وروح الصراع التي يواجه بها الآخر ليقصيه، وهذا ماحدا بتلميذه النّجيب شيخ علي للتّوقيع على اتفاقيّة نيفاشا دون أن يعير بنودها كثير اهتمام لأنه كان هو وإخوته قد بيّتوا النيّة على نقضها في أقرب فرصة تتأتى لهم ولا نقول ذلك محاكمة للضمائر أو رجماً بالغيب وإنما من واقع ممارساتهم التي عايشناها وهي تنضح بكل المخالفات لما جاء فيها

    Quote: لا يخفى عليك أنهم لو أذعنوا لهذه الاتفاقية وطبقوها لما كان هناك اليوم شئ إسمه حكومة المؤتمر الوطني واحتمال قوى في عدم الإنفصال ، وهذا أكبر إنجاز قدمته الحركة الشعبية لأهل السودان على المستوى القومي ، طبعا من البدهي أن نقول لم تحرك القوى السياسيّة الشّماليّة التقليديّة ساكناً ولم تفد من الحقوق التي منحتها إياها نصوص الاتفاقيّة كما يجب حتى في أدنى المستويات المدنية من النضال بالاصرار على ممارسة حقهم في حرية التعبير كما نصّت الاتفاقيّة وتسيير المظاهرات التي خرج فيها عرمان وضُرب لمطالبته بشأن قومي وليست أمرا يخص الجنوبيين ،ثم رفع دعاوى ضد المؤتمر الوطني لمخالفته الدستور في كل النقاط آنفة الذكر ، قد يقول قائل ، لا فائدة من ذلك فأهل الانقاذ اعتمدوا على التمكين في القضاء أيضاً ثم القوة والتآمر وتكميم الأفواه والفتن وتشويه سمعة الآخرين للبقاء في السّلطة وهو قول صحيح غير أنه يعفي الحركة من مسئولية ما حدث خاصة في ظل ضعف المعارضة الداخليّة واستسلامها ليحدث الآخرون التغيير ، ثم النفوذ الدّولي الذي سمحت به الانقاذ نتيجة لأخطائها وتشبثها بالسّلطة الأمر الذي سهل ابتزازها وتمرير كل الأجندة التي أضرّت بالسّودان وقزّمته وأفرحت الشامتين الحاقدين في الشمال والشرق على امتلاك هذا الشعب البائس لهذه المساحة الشاسعة ذات العمق الاستراتيجي والثراء الإثني والموارد المائية المهولة .

    أراك هنا يا صديقي قد إتخذت نيفاشا هى نقطتك المرجعية ، ورأيت أن مخرجاتها على المستوى التشريعي هى ( أكبر إنجاز قدمته الحركة الشعبية لأهل السودان على المستوى القومي ) ورميت باللوم بأنه ( لم تحرك القوى السياسيّة الشّماليّة التقليديّة ساكناً ولم تفد من الحقوق التي منحتها إياها نصوص الاتفاقيّة كما يجب حتى في أدنى المستويات المدنية من النضال بالاصرار على ممارسة حقهم في حرية التعبير كما نصّت الاتفاقيّة وتسيير المظاهرات التي خرج فيها عرمان وضُرب لمطالبته بشأن قومي وليست أمرا يخص الجنوبيين ،ثم رفع دعاوى ضد المؤتمر الوطني لمخالفته الدستور في كل النقاط آنفة الذكر ).
    لعلي أفجعك بالقول أن النقاط المذكورة أراها ( نتائج منطقية ) لـ ( مقدمات ) كانت في الأصل خاطئة.
    المقدمات الخاطئة كانت ياصديقي في إنفراد حزبين مهما قلنا عنهما وعن قوتهما فهما لا يمثلان جماع أهل السودان ، فلا الجبهة القومية الإسلامية تمثل كل أهل الشمال ولا الحركة الشعبية لتحرير السودان تمثل كل أهل الجنوب . وهو لعمري ذات الوضع الذي طالبت على أساسه الحركة الشعبية لعقد ( مؤتمر دستوري ) يجمع كل أهل السودان ممثلين في أحزابهم وكياناتهم للإتفاق على ( القواسم المشتركة ) التي يجتمع حولها أهل السودان .المقدمات الخاطئة أو ( القطيعة البائنة بين القول والفعل ) كما يسميها أستاذنا د. منصور خالد قد بدأت منذ مداولات الإيقاد.

    كتبت في 17/10/2009

    " من ناحية أخرى إستمرت مفاوضات الحركة الشعبية مع الحكومة في إطار مبادرة الإيقاد بمعزل عن التجمع الوطني الديمقراطي
    وهذه قصة عجيبة
    فصيل في تجمع ، يتفق مع هذا التجمع في كل التفاصيل التي تطيح بـ ( عدوهم ) المشترك و ( تقتلعه من الجذور ) أو ( سلم تسلم ) .
    وضعوا تفاصيل التفاصيل لـ ( كيف ) يحكم السودان بعد جندلة هذا العدو
    يستمر هذا الفصيل في ( التفاوض ) مع هذا ( العدو ) منفرداً
    والبداهة تقول أن هذا ( التفاوض ) ليس ليقوم هذا العدو بتسليم حكمه وتأمين خروجه مع بعض أمواله إنما لكيف ( يتصالحون ) مع هذا العدو
    نعرف أن هذه المفاوضات قد بدأت قبل ظهور التجمع الوطني الديمقراطي للوجود
    ونعرف أن الحركة بقبولها التفاوض في إطار منظمة الإيقاد قد ألزمت نفسها أمام دول لا تستطيع أن ( تلحس ) كلمتها أمامهم
    لكننا نعرف أيضاً أن في السياسة ليس ثمة ثابت
    الحركة لم تعد حركة منفردة ، أصبحت جزءاً في كيان
    هذا الكيان ضم معظم قوي السودان السياسية الحية وبينهما إتفاق وصفوه بأنه " أعظم وثيقة منذ الإستقلال " ذلكم هو ميثاق أسمرا للقضايا المصيرية
    تقول الحركة أنها ( حاولت ) إشراك التجمع الوطني الديمقراطي في المفاوضات لكن وفد الحكومة رفض ذلك . بل أن ممثل الحكومة في المفاوضات قد قال " إن دخل التجمع للمفاوضات من الشباك سوف نخرج منها نحن من الباب "
    الحكومة منطقية مع نفسها إن هى رفضت دخول التجمع للمفاوضات
    وعضو وفد الحكومة منطقي مع نفسه إن هو قال ذلك
    فما من عاقل يتصور قبول وفد مفاوض ان يقوم عدوه وخصمه بـ ( تكبير كومه ) ويأتي بمن يدعمونه في المفاوضات .
    الغريب هو موقف الحركة الشعبية من هذا الرفض ، وجه الغرابة أنها إستكانت وقبلت بهذا الرفض ولم توقف المفاوضات إحتجاجاً على هذا رفض هذا المطلب الذي نحسبه أساسياً ، وكنا نراها توقف المفاوضات بالشهور والسنين لما هو دونه .
    بل لعلها كانت تتمنى حدوثه وأنها كانت سعيدة في قرارة نفسها فقد كفتها الحكومة الحرج أمام حلفائها،
    لكن الأغرب على الإطلاق هو خنوع قوى التجمع وقبولهم بالقيام بدور المتفرج على المفاوضات وفي أحسن الأحوال دور ( المعلق ) عليها أو ( إستديوهات التعليق ) المتحركة "


    لو نظرت الحكومة يومها لما هو أبعد من النصر الآني على ( غرمائها ) لربما كان هناك ( احتمال قوى في عدم الإنفصال )
    ولو إنسجمت الحركة يومها مع أطروحاتها النظرية بخطل تقرير فصيلين في كل مستقبل السودان - وهو القول الذي لا نزال نرى صدقه - لو إنسجمت مع أطروحتها النظرية وضغطت بما فيه الكفاية لجلوس كل أهل السودان ( يمثلهم وقتها التجمع الوطني الديمقراطي ) للتقرير بشأن السودان في مفاوضات الإيقاد لتحقق لها ما أرادت . ولربما نعمنا بـ ( السودان الجديد ) . فكما قلت في متن هذا البوست أن التجمع الوطني الديمقراطي ( مع كل علاته ) لو كان طرفاً أصيلاً في مفاوضات الإيقاد لخرجت نيفاشا بصورة أكثر توازناً ولربما لم نكن في هذا الوضع من التشظي.
    نقول هذا ولا ندعي أن التجمع الوطني كان في ( تمام تمامه )
    ونقول هذا وفي البال كيف كان السيد الصادق المهدي ينادي ( بصدق ) لتوسيع مظلة نيفاشا لتشمل الجميع ليكونوا جميعهم مسؤولين عن تنفيذ مقرراتها.
    عليه والحال هكذا يكون في ( مطالبة القوى السياسيّة الشّماليّة التقليديّة بالاصرار على ممارسة حقهم في حرية التعبير وتسيير المظاهرات ،ثم رفع دعاوى ضد المؤتمر الوطني لمخالفته الدستور في كل النقاط آنفة الذكر ) في إتفاقية لم يشاركوا فيها أو بالأحرى ( طردوا منها ) يكون كلاماً لا يقبله واقع السياسة .
    لكنني أرجع وأقول وأدعي أن الحركة الشعبية تعرف تماماً ما تريد
    وتسوق من تشاء لتحقيق ما تريد



    نواصل بحول الله

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 10-04-2012, 06:52 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2012, 02:57 PM

عثمان عبدالقادر
<aعثمان عبدالقادر
تاريخ التسجيل: 16-09-2005
مجموع المشاركات: 1270

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ الكريم / عاطف
    تحايا موصولة
    أحب لك أن تنظر الى الاتفاق لا كمقدمة خاطئة قام بها شريكان قويان علما أن الإنفصال كان سيقع من غيره طالما كانت القوى السياسية بهذا الضعف ولا تملك أن ترد جموح الإنقاذيين ورغبتهم في إنفاذ روءاهم وإستئثارهم بالسلطة والثروة ، بل أن تنظر إليه كرؤية شملت جميع أهل السودان ، منحتهم حقوقاً وأوكلت إليهم واجبات متساوية انتزعتها الحركة الشعبية من سلطة الواقع القابضة وكان بإمكانها أن تطلب تقرير المصير مباشرة كما حدث مع رياك مشار وغيره دون الدخول في تلك المفاوضات الطويلة المضنية ، وهي لعمري خلاصة ما يرمي إليه المؤتمر الدستوري ولا مشاحة في أن قامت به الحركة نيابة عن أهل السودان بسبب ظرفها النضالي الطويل علما أن من رفضوا تلك الدعوة وكفروا المشاركين في كوكادام هم ذات الشركاء اليوم كما لم تستأثر الحركة نفسها بشئ حرمت منه الآخرين إلا ما تعلق منه بهذا الظرف، وأزعم أن النقاط الستة التي وردت في مداخلتي السابقة كانت قومية التوجه ونقضها كان كارثة على الجميع وهو العاشر مع أهل الجنوب ، أما الثلاثة التالية أرجو لها أن تجلو بعضاً من استرابتك في عدم وحدوية الحركة علماً أنها تمثل جزءا صغيرا من رؤيتها لشروط هذه الوحدة التي لا تعنيها لوحدها بل كل أهل السودان ك level point لتأسيس دولة إسمها السودان ( عقد اجتماعي ) وهي تتطلب منك التفهم وليس الاقتناع لأنها تمثل رؤية فكرية لتحقيق الأهداف الوحدوية قد توافق عليها أو تختلف معها أو تعدل عليها ولكنها لا تشكك في نوايا من قالوا بها ، وقد جعلت منها الحركة نقطة انطلاق للتبشير بالسودان الجديد :
    • الاعتراف بالتنوع العرقي والثقافي للدخول في هذا العقد ( الطيب مصطفى كان يجاهر بأنو الجنوبيين ما بشبهونا لذلك يجب فصلهم ! علما أنهم يدركون أختلافهم ويحترمون اختلاف الآخرين عنهم ويدعون للوحدة معهم والدليل الاتفاق الدستوري الذي وقعت عليه في نيفاشا ! )
    • الدخول في هذا العقد بالإرادة الحرة لمن شاء وليس الإكراه، ومن ضمنه الجنوب .
    • الفدراليّة كضرورة لإزالة التهميش من قبل المركز وهذا يشمل الشمال ايضاً وهي الآليّة الوحيدة التي تضمن الاستقرار فلا حجة لأحد بأنه مظلوم ومهمش فالإدارة والموارد ملك يديه وصنيعه .
    بعبارة واضحة وصريحة لكل شعوب السودان بحسب رؤية منظري الحركة لمن أراد المشاركة في إنشاء دولة اسمها السودان فهذه من ضمن شروط عقد الإنشاء ولا تقتصر على الجنوب فمن لا يعجبه الحال من الكيانات الاقتصادية أو الجغرافية أو الإثنية الأخرى يحق له تأسيس دولته حتى أهل الجزيرة في الوسط والنوبة في الشمال والبجة في الشرق فمن شروط الاتحاد الرضى والقبول ، وعليه ليس ثمة شبهة في نوايا مبيته للانفصال لأنه حدث عند الجنوبيين وليس غيرهم ، فقط تجربتهم لم تبدأ الآن وذلك غير الأقاليم الأخرى كما أن شروط العقد و الوحدة الجاذبة لهم لم تكتمل وسبب ذلك هو نقض العهد من قبل المؤتمر الوطني ووقوف القوى السياسية متفرجة لقلة حيلتها وضعف خطابها وإمكاناتها الشبابية ,وثمة عامل آخر لا يقل أهمية وهو أن المؤتمر الوطني حال بين الجماهير الغير منحازه ولا تملك قوة تنظيمية وبين قيادات الحركة ومارس العنف والتكفير العلني من منابر المساجد مخالفاً بذلك الدستور حتى لا تنتظم الجماهير مع هذه القيادات ، فلو تم الانضباط بنصوص الاتفاق وكانت الجماهير حرة لتعبر عن رأيها لرأيتها تخترق الحجب يوم أن تم القبض على ياسر عرمان ومزقت ملابسه .
    ختاما لا أجد أدلّ على الفكر الوحدوي للحركة و طموح قائدها في أن يرى دولة سودانية اتحادية قوية مستقرة من الناحية العملية الا ذلك القتال المرير الذي خاضه ضد الانفصاليين الجنوبيين والشماليين وأنت أعلم بهم ولا أغادر مقامي هذا حتى أذكرك بموقف الإنقاذ من رياك مشار ولام أكول علما أنهم فارقوا الحركة لأنهم لم يطلبوا غير الانفصال .
    طبعا حاتلاحظ إني حشرت المداخلة هنا محل قرايتي وبكره يصير خير فأنا لا أستطيع مجاراتك .

    أبو حمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-04-2012, 10:54 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    ومع عزيزنا أبو حمد نواصل
    قالت السيد ياسر عرمان
    Quote: واعتبر عرمان ما اشيع عن الترتيب لحوار يجمع الحكومة السودانية بالقائد عبد العزيز الحلو تحت وساطة اثيوبية مجرد"نكتة" ، مشددا على حتمية قيادة حوار شامل يطرح حلولا لكل مشاكل السودان وليس فى النيل الازرق وجنوب كردفان فقط ، وابدى ثقة فى ان نظام الانقاذ الحالى يتجه الى نهاياته .

    وكشف الامين العام لـ"سودان تربيون" امس عن ابلاغهم كل الوسطاء الساعين لتقريب الشقة مع الخرطوم عبر التفاوض برفضهم تجزئة الحل ورغبتهم فى السلام تحت مظلة شاملة يشارك فيها كل اهل السودان بما فيها المؤتمر الوطنى واستدرك بالقول ان التجربة دللت على انه حزب مراوغ يرفض الحلول الشاملة والعادلة وماتبقى لنا هو اسقاطه فهو لم يتيح اى طريق اخر ويرفض كل الحلول.

    يقول الفرنجة
    Back to square one
    وهذا هو ما عنيناه تماماً بالقول ( إدمان النضال )
    نفس البدايات ... بذات اللغة..
    وقد صدقت تماماً عندما قلت ( هذا هو خطاب ياسر القديم المتجدد لم يتغير ) فقط نضيف لقولك ( حالة كونه في البدايات )
    وبعد ذلك الفيلم معروف .. التخلي عن الحلفاء .. مشاركة ( نظام الانقاذ الحالى يتجه الى نهاياته ) في السلطة .. ُ
    أرجو مراجعة مداخلتي السابقة وخاصة جزئيتها الخاصة بمفاوضات الإيقاد.. وعدم السماح بمشاركة التجمع الوطني ممثل ( كل أهل السودان ) ......وتخاذل الحركة الشعبية عن نصرة حلفائها.... والساقية لسه مدورة ... ساقيتنا لسه مدورة
    ياصديقي يا أبو حمد
    إن المرؤ لا يستطيع أن يغطس في مياه النهر مرتين ، فالسيد ياسر يريدنا أن نغطس كل مرة ويوهمنا أنها ذات المياه
    Quote: وكما تعلم أخي عاطف ،السياسة هي فن الممكن وليست ما نشتهي ونتمنى لأن خيوطها في الغالب متشابكة خارجة عن سيطرة جهة واحدة فإن لم يكن مستحيلاً فردها ونظمها فهو قطعا أمر في غاية الصعوبة، لذلك طال الزمن أم قصر فالإنقاذ سوف تضطر مرة أخرى للبيع وبأرخص الأثمان لأنها منبتة ولا مستقبل لها فتاريخ الدول والشعوب لا يقاس بالعشرات من السنين فقط في غضون ذلك نحن وأهلونا من سيدفع الثمن الأغلى إذا لم نضع أيدينا فوق بعض ونتداعي للحوار وطرح مخاوفنا على مية بيضا قبل أن تورطنا الإنقاذ أكثر وأكثر بعد فصل الجنوب فيما لا تحمد عقباه فيزداد جرحنا نزفا.

    العزيز عثمان
    شهد الله تعالى ألا مصالح أو إرتباط من أى نوع يربطنا مع حكومة الإنقاذ
    وشهد الله ألا عداوة لنا مع الحركة الشعبية
    مصالحنا الحقيقية ومحبتنا الحقيقية لهذا الوطن الذي إسمه السودان
    لذلك ترانا نحاول جهدنا أن نجنب ( أهلينا من دفع الثمن الأغلى ) لكننا لا نملك ونحن بظروفنا الراهنة إلا صدق الكلمة وتوظيف ما علمنا له الله سبحانه وتعالى في التبصير بما نرى
    فإن أصبنا فبفضل الله
    وإن أخطأنا فتقصير من عند أنفسنا
    لكننا نتعشم أن يثيبنا الله بأجر المحاولة

    سعدت حقاً بملاقحتك فكرياً ، ففي الحوار مع الألباء جلاء للعقول مما قد يغشاها من رين الكسل والخمول

    وأرجو أن تعود

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 10-04-2012, 10:59 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2012, 11:47 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 10-08-2004
مجموع المشاركات: 3712

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)



    Quote:

    ثم كانت نيفاشا على النحو الذي يعرفه الجميع
    وما تبعه من ( ركل ) الحركة الشعبية لحلفائها وتركهم أيتاماً على موائد السياسة السودانية
    لكن يأبى الدكتور لام أكول أن يترك شماليي الحركة جزلين
    أورد لهم حديث د. جون قرنق ( الوحدوي ) الأكبر
    Quote: " أنا والذين أنضموا إليَّ في الأحراش وحاربوا لأكثر من 20 عاماً قد أحضروا لكم اتفاقية السلام الشامل في طبق من ذهب، وبذلك تكون مهمتنا قد انتهت. الآن دوركم وخاصة أولئك الذين لم يجدوا الفرصة لكي يمارسوا حياة الأحراش. عندما يأتي الزمن للتصويت فى الاستفتاء تكون تلك فرصتكم الذهبية لتقرروا مصيركم . هل تريدون أن تكونوا مواطنين من الدرجة الثانية في بلدكم؟، هذا خياركم بالكامل."


    أو حديث بعد هذا يؤمنون بوحدوية القائد أو وحدوية الحركة ؟؟



    بيدي، أن أمدّك بأكثر من هذا "أقوالاً" تفيد وحدوية الراحل المقيم د. جون قرنق دي مابيور!

    وبيدي، أن أردّ هذا القول لقائله د. لام أكول أجاوين، والذي استعرض به في مجال مدافعة سياسية تنافسية مع الراحل، رئيسه قرنق.
    وبيدي، أنني لم أكمل بعد! قراءتي لبوستك ده! (وبوستاتك دوماً قُرّة عيني، وعشمي أن آتيك بعد قراءته صادّاً) ولكنني لم أسطع على مداخلتك هذي صــبرا..!!
    وبيدي، أخيراً، أنني أؤمن أنه "إنْ تأتِ مُتأخـِّراً، خيرٌ من أن لا تأتْ!!"



    ولكن.

    يا عزيزي عاطف، ولك التحايا الطيبات الزاكيات،
    أيُّ استشهاد بوحدوية أو عدم وحدوية قرنق الآن..؟ ألا يفيد في دحض هذا أن الرجل قد فنى! بأيدي العمروييين من يوكاندا وبنسلفانيا؟
    والقرينة هاهنا، أيّ "لا وحدوي!" يُغتال! عند مَنْ تهمّهم "عدم وحدة البلاد؟"....!
    لقد كانت، تلك الواحد وعشرين يوماً، خُلاصة الخلاصات في وحدوية قرنق، وما زلتُ أحمد الله أنني قضيتها في السودان في إجازة من مُغتَرَبي بالسعودية، فحضرتُ حماس الناس بالسلام والوحدة في السودان، أتصبّح يومي بأخبار الزعيم قرنق، وأتابع حواراته، وأتلمّس نجاحاته كأخٍ سوداني لم تلده أمّك، في بثِّ روح الوحدة والسلام وحُسن الختام لسودان احتشد - تلك الأيام وما بعدها وقبلها- باللِّئام والسُّخام والأوهام. ذاك، عزيزي عاطف، ما رأيناه رأي العين! ولم نقف عند السمع لهذا وتلك!

    يا عزيزي، في ثبوتوحدوية كهذي، فَلتقرأ مع أبي الطيب الجُعَفي: أحمد بن الحسين، الشهير بالمتنبي:

    خُـذ ما تراه، و دَعْ شيــئاً سمعتَ به(!) ,,, في طَلعةِ البدرِ ما يُغنيـــكَ عن زُحِلِ!

    وأيِّ زُحلٍ - بالمقارنة- هذا الذي نافس قرنق في الوحدوية، ولكنه ورصيفه مشار، من أكثر خلق الله من إخواننا الجنوبيين والمتجونبين!
    تقريرمصيرية بالإنفصال! ولا جِدال! وهاهو الانفصال قد أتاهم يجرجر أذيال خيبتهم! ولم يكُ الزعيم حاضرا حتى نُحاكمه على ما يتّهمونه به من عدم وحدوية...!
    اوْ

    بِس!


    وافر الرحمة تغشى روحك، أخانا وفقيدنا الممراع رصانة، جون قرنق دي مابيور


    .. peace & Mercy being upon his-soul





    ---- --
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2012, 11:47 PM

محمد أبوجودة
<aمحمد أبوجودة
تاريخ التسجيل: 10-08-2004
مجموع المشاركات: 3712

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)



    Quote:

    ثم كانت نيفاشا على النحو الذي يعرفه الجميع
    وما تبعه من ( ركل ) الحركة الشعبية لحلفائها وتركهم أيتاماً على موائد السياسة السودانية
    لكن يأبى الدكتور لام أكول أن يترك شماليي الحركة جزلين
    أورد لهم حديث د. جون قرنق ( الوحدوي ) الأكبر
    Quote: " أنا والذين أنضموا إليَّ في الأحراش وحاربوا لأكثر من 20 عاماً قد أحضروا لكم اتفاقية السلام الشامل في طبق من ذهب، وبذلك تكون مهمتنا قد انتهت. الآن دوركم وخاصة أولئك الذين لم يجدوا الفرصة لكي يمارسوا حياة الأحراش. عندما يأتي الزمن للتصويت فى الاستفتاء تكون تلك فرصتكم الذهبية لتقرروا مصيركم . هل تريدون أن تكونوا مواطنين من الدرجة الثانية في بلدكم؟، هذا خياركم بالكامل."


    أو حديث بعد هذا يؤمنون بوحدوية القائد أو وحدوية الحركة ؟؟



    بيدي، أن أمدّك بأكثر من هذا "أقوالاً" تفيد وحدوية الراحل المقيم د. جون قرنق دي مابيور!

    وبيدي، أن أردّ هذا القول لقائله د. لام أكول أجاوين، والذي استعرض به في مجال مدافعة سياسية تنافسية مع الراحل، رئيسه قرنق.
    وبيدي، أنني لم أكمل بعد! قراءتي لبوستك ده! (وبوستاتك دوماً قُرّة عيني، وعشمي أن آتيك بعد قراءته صادّاً) ولكنني لم أسطع على مداخلتك هذي صــبرا..!!
    وبيدي، أخيراً، أنني أؤمن أنه "إنْ تأتِ مُتأخـِّراً، خيرٌ من أن لا تأتْ!!"



    ولكن.

    يا عزيزي عاطف، ولك التحايا الطيبات الزاكيات،
    أيُّ استشهاد بوحدوية أو عدم وحدوية قرنق الآن..؟ ألا يفيد في دحض هذا أن الرجل قد فنى! بأيدي العمروييين من يوكاندا وبنسلفانيا؟
    والقرينة هاهنا، أيّ "لا وحدوي!" يُغتال! عند مَنْ تهمّهم "عدم وحدة البلاد؟"....!
    لقد كانت، تلك الواحد وعشرين يوماً، خُلاصة الخلاصات في وحدوية قرنق، وما زلتُ أحمد الله أنني قضيتها في السودان في إجازة من مُغتَرَبي بالسعودية، فحضرتُ حماس الناس بالسلام والوحدة في السودان، أتصبّح يومي بأخبار الزعيم قرنق، وأتابع حواراته، وأتلمّس نجاحاته كأخٍ سوداني لم تلده أمّك، في بثِّ روح الوحدة والسلام وحُسن الختام لسودان احتشد - تلك الأيام وما بعدها وقبلها- باللِّئام والسُّخام والأوهام. ذاك، عزيزي عاطف، ما رأيناه رأي العين! ولم نقف عند السمع لهذا وتلك!

    يا عزيزي، في ثبوتوحدوية كهذي، فَلتقرأ مع أبي الطيب الجُعَفي: أحمد بن الحسين، الشهير بالمتنبي:

    خُـذ ما تراه، و دَعْ شيــئاً سمعتَ به(!) ,,, في طَلعةِ البدرِ ما يُغنيـــكَ عن زُحِلِ!

    وأيِّ زُحلٍ - بالمقارنة- هذا الذي نافس قرنق في الوحدوية، ولكنه ورصيفه مشار، من أكثر خلق الله من إخواننا الجنوبيين والمتجونبين!
    تقريرمصيرية بالإنفصال! ولا جِدال! وهاهو الانفصال قد أتاهم يجرجر أذيال خيبتهم! ولم يكُ الزعيم حاضرا حتى نُحاكمه على ما يتّهمونه به من عدم وحدوية...!
    اوْ

    بِس!


    وافر الرحمة تغشى روحك، أخانا وفقيدنا الممراع رصانة، جون قرنق دي مابيور


    .. peace & Mercy being upon his-soul





    ---- --
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2012, 10:08 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ عاطف عمر
    سأنتظر خلاصة تحليك
    وأعود لسؤال مهم من وحى البوست .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

18-04-2012, 10:08 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ عاطف عمر
    سأنتظر خلاصة تحليك
    وأعود لسؤال مهم من وحى البوست .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-04-2012, 07:05 PM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأخ عاطف
    هل لك أن تفسر لنا
    سحب المداخلات خاصة مداخلات
    كومريد عربى يعقوب ؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2012, 07:33 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    Quote: ديل حركتين يا كودي...

    فتلك التي تجاوزت مسألة سحب مرشحها حركة شعبية تحكم دولة جنوب السودان.

    وهنالك أخري تسمي الحركة الشعبية قطاع الشمال...


    دحين أفرز؟


    جاءت أحداث هجليج لتثبت صدقية سؤالك يا نزار
    وأظنه أصبح سؤالاً صعباً
    وما صعوبته إلا لكونه يحتاج لتجرد وصدق مع النفس
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-04-2012, 01:29 AM

نزار يوسف محمد
<aنزار يوسف محمد
تاريخ التسجيل: 12-05-2011
مجموع المشاركات: 4731

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    الأعز بالله عاطف عمر
    Quote: جاءت أحداث هجليج لتثبت صدقية سؤالك يا نزار
    وأظنه أصبح سؤالاً صعباً
    وما صعوبته إلا لكونه يحتاج لتجرد وصدق مع النفس

    المطلوب الآن الثبات و وضوح الرؤية حتى لا يختزل الوطن فى
    زمرة الخاتم من يونيو حتى نحرر الوطن المختطف بأسم الدين.


    قوات الجبهة الثورية تقول انها قررت وقف ضخ بترول كردفان ودارفور
    April 13, 2012
    (راديو دبنقا )
    نشرت قوات الجبهة الثورية – من الحركة الشعبية بجنوب كردفان وجبال النوبة ، وحركات العدل والمساوة وتحرير السودان بجناحيها – حشدا كبيرا من قواتها في المنطقة الغربية لجنوب كردفان وجنوب دارفور، وذلك في إطار مسعاها للسيطرة على كافة الحقول النفطية في تلك المناطق لوقف الإمدادات عن حكومة المؤتمر الوطني في اتجاه زحفها نحو الخرطوم ، وإسقاط النظام.
    وأعلن الأستاذ جبريل آدم بلال الناطق الرسم باسم حركة العدل والمساواه لراديو دبنقا، ان قيادة الجبهة الثورية قررت السيطرة على كافة مناطق البترول في كردفان ودارفور ، ووقف امداداتها بالكامل عن الخرطوم ، التي قال بانها تقوم بإستغلال عائداته ليس لمصلحة أهل السودان وإنما لمصلحتها الخاصة ، ولافراد أمنها ومليشياتها ، وترك الشعب السوداني المعني بذلك يحتضر من الفقر.
    واكد جبريل ان قرار الجبهة بوقف بترول كردفان ودارفور الذي لم يجنى منه المواطن في تلك المناطق سوى القتل والتشريد والخراب مستمر وبقوة. واعلن ان اخبار سارة بذلك في غضون الأيام والساعات القادمة ، ونفي جبريل أي علاقة لقوات الجبهة بما يجري وجرى في هجليج.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

13-04-2012, 07:41 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    توقف قسري طوعي .... ( ليس ثمة تناقض )
    توقف قسري ... بسبب الأحداث التي تشهدها بلادنا
    معارضة داخلية ( كاودا ) تتحالف مع دولة أجنبية لتغزو أرضاً في بلادنا
    ونخبة سودانية نتوقع منها إستبيان الخيط الأبيض الوطني معارضة للحكومة أو الإتفاق معها من الخيط الأسود معارضة للوطن وشماتة فيه كيداً للحكومة
    وتقرأ أيضاً ( كيتاً ) في الحكومة
    وتوقف طوعي... إعادة لجدولة بعض الأولويات

    في الأجندة العاجلة المداخلة الثرة الثرية للصديق العزيز أبو حمد
    وأحاديث أخرى


    سوف أعود بحول الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2012, 07:51 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    جينا بعد الفرقة نسأل
    تحياتي وغوالي التبريكات للعزيز أبو حمد
    Quote: وعليه ليس ثمة شبهة في نوايا مبيته للانفصال لأنه حدث عند الجنوبيين وليس غيرهم ، فقط تجربتهم لم تبدأ الآن وذلك غير الأقاليم الأخرى كما أن شروط العقد و الوحدة الجاذبة لهم لم تكتمل وسبب ذلك هو نقض العهد من قبل المؤتمر الوطني ووقوف القوى السياسية متفرجة لقلة حيلتها وضعف خطابها وإمكاناتها الشبابية ,وثمة عامل آخر لا يقل أهمية وهو أن المؤتمر الوطني حال بين الجماهير الغير منحازه ولا تملك قوة تنظيمية وبين قيادات الحركة ومارس العنف والتكفير العلني من منابر المساجد مخالفاً بذلك الدستور حتى لا تنتظم الجماهير مع هذه القيادات ، فلو تم الانضباط بنصوص الاتفاق وكانت الجماهير حرة لتعبر عن رأيها لرأيتها تخترق الحجب يوم أن تم القبض على ياسر عرمان ومزقت ملابسه .
    ختاما لا أجد أدلّ على الفكر الوحدوي للحركة و طموح قائدها في أن يرى دولة سودانية اتحادية قوية مستقرة من الناحية العملية الا ذلك القتال المرير الذي خاضه ضد الانفصاليين الجنوبيين والشماليين وأنت أعلم بهم ولا أغادر مقامي هذا حتى أذكرك بموقف الإنقاذ من رياك مشار ولام أكول علما أنهم فارقوا الحركة لأنهم لم يطلبوا غير الانفصال .

    لعلي أذيعك سراً
    لقد آمنت زماناً بأطروحات الحركة الشعبية ، وكنت أردد ذات الخطاب ( أقر أنه ليس بنفس رصانتك لكن سلوانا أنه كان بذات المعاني ) ، لم أكن بالطبع وحيداً ، ولحسن الطالع كان صديقنا المشترك الحبيب د. حيدر بدوي صادق معي أو قل كنت معه بل قل كنا معاً برفقة آخرين . كنت أول المجموعة نزولاً من القطار ... لك يكن الأمر بيدي .. العقلية ( الرياضية ) التي منحني الخالق العظيم إياها تمتحنني دواماً.. لا تقبل ما يخالف منطقها
    سجلت في هذا البورد بتاريخ 17/10/2009

    " أقنعت قوى التجمع نفسها وحاولت أن تقنعنا - نحن الذين صدقنا أطروحاتهم - بمنطق جديد
    ذلك إن الحركة الشعبية وإن فاوضت الحكومة بمفردها فإنها إنما تتفاوض وفقاً لرؤيةالتجمع واطروحاته
    وأنه ليس مهماُ من يفاوض الحكومة إنما الأهم ماذا يقول في تلك المفاوضات

    هو قول إن نظرنا له بمنظار ( النوايا الحسنة ) فلا غبار عليه ، ويوحي بأن هناك إنسامجاً بين فصائل التجمع تجاوز ( سوء نوايانا ) أو نظرتنا القلقة حينها فاستغفرنا ربنا يومها و لعنا الشيطان الذي يزين لنا ما لم يدر بخلد هذا التجمع ( المنسجمة شرائحه )

    إلى أن كان يوم
    وكانت جولة من جولات مفاوضات الإيقاد

    فاجأ د. جون قرنق حلفاءه قبل خصومه بإخراجه لخريطة معدة سلفاً لمناطق الجنوب ومناطق من النيل الأزرق والإنقسنا وطلب لها حكماً كونفيدرالياً .
    رفض وفد الحكومة بالطبع نقاش المقترح
    علقت جلسات المفاوضات لأجل غير مسمى

    كان مقترح الكونفيدرالية بصورته المفاجئة التي أبرزه بها د. قرنق حديث القنوات الفضائية

    إمتنع مولانا محمد عثمان الميرغني عن التعليق للقنوات التي رباطت حول مقر إقامته
    مبرره أنه يود الإلتقاء مع د. قرنق والإستماع لوجهة نظره قبل التعليق
    حذا حذو مولانا الميرغني الكثيرون من أهل التجمع الذين كانت تستهويهم المايكروفات والكاميرات

    الأستاذ فاروق أبوعيسى كان أصدقهم مع نفسه ومعنا

    قال في تصريح مقروء " أن خيار الكونفدرالية لم يكن أحد خيارات التجمع ، وأن د. جون قرنق لم يناقشنا فيه قبل طرحه في المفاوضات وأننا فوجئنا به من أجهزة الإعلام "

    لم يقنعنا يومها تبرير أستاذنا د. منصور خالد " أن د. قرنق إضطر لهذه المناورة في مقابل إصرار وفد الحكومة على تطبيق قوانين الشريعة على كل السودان أو هو تطرف مقابل تطرف "

    كان من رأينا يومها - وحتى الآن - أن وحدة البلاد خط أحمر
    لا ينبغي أن يترك للتطرف والتطرف المضاد
    وإن وحدة البلاد لا يجب أن تكون موضعاً للمناورات
    وأن بعض ( الشياطين ) إن نحن أخرجناها من قمقمها ( حتى على سبيل المناورات ) فلن نستطيع إرجاعها لذات القمقم إن إنتهى وقت المناورة "

    اقرأه رجاء مقروناً بحديثنا عن مفاوضات الإيقاد أعلاه
    الدكتور جون قرنق ذات نفسه لم يترك لنا مجالاً كبيراً لحسن الظن بل أكد لنا غداة توقيعه على نيفاشا وهو يخاطب قاعدته بأن ( ثمة شبهة في نوايا مبيته للانفصال ) ، ذلك حين خاطبهم بقوله الذي أوردناه في صدر هذا البوست
    Quote: أنا والذين أنضموا إليَّ في الأحراش وحاربوا لأكثر من 20 عاماً قد أحضروا لكم اتفاقية السلام الشامل في طبق من ذهب، وبذلك تكون مهمتنا قد انتهت. الآن دوركم وخاصة أولئك الذين لم يجدوا الفرصة لكي يمارسوا حياة الأحراش. عندما يأتي الزمن للتصويت فى الاستفتاء تكون تلك فرصتكم الذهبية لتقرروا مصيركم . هل تريدون أن تكونوا مواطنين من الدرجة الثانية في بلدكم؟، هذا خياركم بالكامل."


    نواصل بحول الله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

15-04-2012, 08:45 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    وذات العقلية الرياضية التي توردنا دائماً موارد التشكك / التمحيص في مايراه البعض عادياً، دعتنا ذات ( بوست ) للجهر بهذا القول

    " إزدواج المعايير سمة بارزة من سمات الممارسة السياسية السودانية
    حدث إنفصال مماثل في الجبهة القومية الإسلامية الحاكمة في العام 1999، نشأ عنه ما درج على تسميته بمجموعة ( المنشية ) بقيادة د. حسن الترابي التي تطورت لتصبح حزب المؤتمر الشعبي ، ومجموعة ( القصر ) بقيادة المشير عمر البشير التي تطورت لتصبح حزب المؤتمر القومي . سارت أمور الحزبين على النحو الذي يعرفه الجميع .
    ما أود التركيز عليه أن الساحة السياسية السودانية إلا قليلاً كانت تنظر لهذا الإنقسام على أنه ( تمثيلية ) جديدة ولعبة من ألاعيب الإسلاميين . أو هو تقاسم أدوار . غذى ذلك الخيال أو تلك النظرة ما اعترف به قادة المجموعتين من خداعهم للساحة السياسية عند قيام إنقلاب يونيو 1989 وقالة د. الترابي الشهيرة مخاطباً العميد البشير ( أيامها )
    " إذهب للقصر رئيساً وسوف أذهب أنا إلى كوبر حبيساً " - أو كما قال -
    لست هنا بصدد نفى أو إثبات صحة ذلك الخيال لكن الذي استغربه أنه حتى الآن لم يتكرم علينا أحد بالحديث عن أن ما حدث في ( الناصر ) ومن ثم إتفاقية الخرطوم للسلام من الداخل كان أيضاً ( تمثيلية ) جيدة الحبك ولعبة من ألاعيب الحركة الشعبية لتحرير السودان أو هو تقاسم أدوار بين جماعة الناصر والحركة الأم . وهو تمثيلية ( إن صدقت فرضيتها ) تكون ذكاء سياسياً من العيار الثقيل حيث
    - كسبت من خلالها الحركة الشعبية ( توافق ) الساحة السياسية السودانية حكومة ومعارضة على بند ( حق تقرير المصير ) .
    - وكسبت الحركة أيضاً وجود ( ذراعها ) داخل مؤسسة الرئاسة السودانية حيث كان د. رياك مشار وقتها يشغل منصب مساعد رئيس الجمهورية . مما يمكنها من معرفة تفكير ( خصمها )
    - وكسبت الحركة أيضاً إضعاف ( عدوها ) إقتصادياً حيث كانت الحكومة وقتها تصرف على جيوش الحرب في الميدان وعلى ( جيوش السلام ) في ضواحي الخرطوم الراقية .
    - وكسبت الحركة أيضاً تقوية موقفها الإقتصادي عبر الدعم الذي يأتيها من ( ذراعها ) الحكومي . وهنا نتذكر قالة د. قرنق عندما سئل ( في سياق مختلف ) عن مصادر تمويله فأجاب أن " حكومة الخرطوم هى أكبر ممول له "
    كل ذلك يغذيه ( العودة الظافرة ) لدكتور رياك مشار لأحضان الحركة الشعبية لتحرير السودان في موقع رفيع بعد أن ( استنفذ غرض تواجده ) داخل القصر الجمهوري ثم تصاعد هذا الموقع ليصبح الرجل الثاني في الحركة الشعبية ( ولن نردد الهمس بأنه المحرك الفعلي للحركة ورجلها الأول ) .
    كل هذا ( الخيال ) لا أزعم بقطعيته ولا أجزم بعصمته
    لكنني فقط استغرب عدم طرحه حيث طرح سيناريو مماثل لانقسام الإسلاميين رغم عدم وجود ( منافع ظاهرة ) للتمثيلية المفترضة أو تقاسم الأدوار عندهم . "


    دعنا نتكلم جهراً في المسكوت عنه
    أو قل دعنا نعصف أذهاننا... يقولون أن أحد ( علل ) السياسة السودانية هو غياب ( الخيال الخلاق )



    نواصل بحول الله

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 15-04-2012, 08:47 AM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 15-04-2012, 08:52 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

16-04-2012, 04:57 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تمتحننا مثل هذه البوستات بـ ( لزوم ما يلزم ) كما يقول أهل اللغة العربية
    لزوم ما يلزم المقصود هنا هو التجرد التام في سرد الوقائع كما عايشناها أو قرأناها من مصادرها الصحيحة
    ثم التجرد في التحليل غض النظر عن مواقفنا من هذا الفريق أو ذلك
    هذا هو المنهج الذي نحاول مغالبة النفس للإلتزام به
    وهو ما نزعم أنه يسم ما نكتب بالمصداقية
    عل هذا لا يعني بحال من الأحوال إدعاء قدسية أو عصمة لتحليلنا
    ففي النهايات نحن بشر خطاء .. لا نستنكف من التوبة إن ثبت خطأنا
    عسى أن نكون من خير الخطائين
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

17-04-2012, 05:43 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    Quote: بيدي، أن أمدّك بأكثر من هذا "أقوالاً" تفيد وحدوية الراحل المقيم د. جون قرنق دي مابيور!

    وبيدي، أن أردّ هذا القول لقائله د. لام أكول أجاوين، والذي استعرض به في مجال مدافعة سياسية تنافسية مع الراحل، رئيسه قرنق.
    وبيدي، أنني لم أكمل بعد! قراءتي لبوستك ده! (وبوستاتك دوماً قُرّة عيني، وعشمي أن آتيك بعد قراءته صادّاً) ولكنني لم أسطع على مداخلتك هذي صــبرا..!!
    وبيدي، أخيراً، أنني أؤمن أنه "إنْ تأتِ مُتأخـِّراً، خيرٌ من أن لا تأتْ!!"



    ولكن.

    يا عزيزي عاطف، ولك التحايا الطيبات الزاكيات،
    أيُّ استشهاد بوحدوية أو عدم وحدوية قرنق الآن..؟ ألا يفيد في دحض هذا أن الرجل قد فنى! بأيدي العمروييين من يوكاندا وبنسلفانيا؟
    والقرينة هاهنا، أيّ "لا وحدوي!" يُغتال! عند مَنْ تهمّهم "عدم وحدة البلاد؟"....!
    لقد كانت، تلك الواحد وعشرين يوماً، خُلاصة الخلاصات في وحدوية قرنق، وما زلتُ أحمد الله أنني قضيتها في السودان في إجازة من مُغتَرَبي بالسعودية، فحضرتُ حماس الناس بالسلام والوحدة في السودان، أتصبّح يومي بأخبار الزعيم قرنق، وأتابع حواراته، وأتلمّس نجاحاته كأخٍ سوداني لم تلده أمّك، في بثِّ روح الوحدة والسلام وحُسن الختام لسودان احتشد - تلك الأيام وما بعدها وقبلها- باللِّئام والسُّخام والأوهام. ذاك، عزيزي عاطف، ما رأيناه رأي العين! ولم نقف عند السمع لهذا وتلك!

    يا عزيزي، في ثبوتوحدوية كهذي، فَلتقرأ مع أبي الطيب الجُعَفي: أحمد بن الحسين، الشهير بالمتنبي:

    خُـذ ما تراه، و دَعْ شيــئاً سمعتَ به(!) ,,, في طَلعةِ البدرِ ما يُغنيـــكَ عن زُحِلِ!

    وأيِّ زُحلٍ - بالمقارنة- هذا الذي نافس قرنق في الوحدوية، ولكنه ورصيفه مشار، من أكثر خلق الله من إخواننا الجنوبيين والمتجونبين!
    تقريرمصيرية بالإنفصال! ولا جِدال! وهاهو الانفصال قد أتاهم يجرجر أذيال خيبتهم! ولم يكُ الزعيم حاضرا حتى نُحاكمه على ما يتّهمونه به من عدم وحدوية...!
    اوْ

    بِس!


    وافر الرحمة تغشى روحك، أخانا وفقيدنا الممراع رصانة، جون قرنق دي مابيور


    .. peace & Mercy being upon his-soul



    أطلني هذا الصباح ،
    ومعه وطنت النفس أن أعقب ( أو أحاول ) على مداخلة العزيز أبو حمد ... وأشكر من بعد الله شركائي الذين رافقوني على مدار هذه السياحة وأنهي البوست

    لكن مفاجأة أكبر كانت بانتظاري

    أبوجودة يقرأ ويعد بالعودة وفقاً للمشيئة الإلهية

    من أنا لأتمنع أو لأستعجل ؟؟
    أو
    من أنا لأحرم شركائي والمتابعين من جمال أثق أنه قادم ؟؟

    في الإنتظار إذاً


    __________

    أبوجودة الحبيب
    تحياتي كما ينبغي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2012, 04:47 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    جزيل الشكر الباشمهندس بكري

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 19-04-2012, 06:30 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

19-04-2012, 07:43 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    السيد Arabi yakub

    سؤالك للأخ بكري هو من يجيبك عليه

    لكنني أريد أن أوضح
    لقد عشت معك تجربة مؤسفة في بوست سابق لا أريد تكرارها
    وبمنتهى الذوق والأدب والإحترام أفيدك أنني لا أرغب في أى نوع من التحاور معك في هذا البوست أو أى بوست آخر

    أرجو إحترام رغبتي وبإمكانك بالطبع فتح بوستات لما تريد توضيحه فهذا الفضاء يسعنا ويسع الملايين أمثالنا
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2012, 06:30 AM

يحي ابن عوف
<aيحي ابن عوف
تاريخ التسجيل: 25-05-2002
مجموع المشاركات: 6309

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: عاطف عمر)

    تحيه قلبيه ياعاطف عمر

    وشكرا علي طرح هذا الموضوع الهام، فما تقوم به من نقد حر هنا، يعتبر من صميم موجبات التغيير الحركة الشعبية غير معصومة من النقد
    والله منذ عرفت قلمك هنا عرفته قلما جميلا يكتب الدرر كل زول فينا عنده رأي ومساحة حرة للجميع دون اقصاء عبر كما تشاء عندما يكتب الكاتب ويكون هدفه الاساسي تقديم الفائده للجميع
    من الطبيعي ان تختلف مع العزيز عربي يعقوب وان يكون رأيهو مختلف عن رأيك وكل انسان لديه قناعات يكتسبها في الحياه مما يتعلم ومن خبراته واحتكاكه مع الغير شيء طبيعي اننا نختلف
    الاختلاف في الرأي لا يعني اني اختلف معك كشخص او انني ضدك كانسان ومثلما من حقي ان اسمع وجهة نظرك فاني من حقي ايضا ان تسمع انت وجهة نظري ، فاما ان تقنعني واما ان اقنعك

    العزيز عربي يعقوب أشكرك علي المداخله الضافيه
    التحية والقومة للشهيد د. جون قرنق، ولم يمت من خلف وراءه فكراً وطنياً مستنيراً وسيرة عطرة، رغم محاولات الكيزان الفاشلة لإغتيال شخصيته النبيلة، التى عرفها الطفل الصغير قبل الكبير، ولا يجادل فيها إلا من فى نفسه مرضاً
    ومن الأفضل ـ في رأيي ـ أن تتم مناقشة القضايا، وبكل الوضوح؛ وأظنك تتفق معي أن المرحلة التي وصل إليها الصراع في السودان، لم تعد تنفع معها أساليب اللنتقة السائدة في الحقل الفكري/السياسي، بل تتطلب، من جيلنا على الأقل، أن يلعب شطرنج،
    بدلا من طرائق الكوتشينة التي يخفي فيها كل لاعب أوراقه، لأن ذلك يصب فقط في مصلحة تجار السياسة الدكتور جون قرنق دى مبيور كان مبدعا فى تقديمه لرؤيته حول السودان الجديد
    ولم يردد اطروحات حركات التحرر الوطنى ويقحمها بتعسف على الواقع السودانى بل قدم اطروحه جديده مستندا على أرث حركات التحرر الوطنى ومستوعبا لمنهجها وناظرا بذهن مفتوح
    لخصائص الواقع السودانى التاريخية والمعاصرة وعالج قضيتى القوميات والدين كقضايا رئيسيه من قضايا البناء الوطنى نحو الوصول لدولة حديثة
    تعترف بالتعددية والتنوع واستفاد فى دراستة للابعاد التاريخية من اطلاعه على مجمل تاريخ افريقيا وكداعية قوى ونافذ لوحدة افريقيا والتى عبرها توصل لضرورة الدعوة لوحدة السودان على اسس جديدة
    والسودان يعتبر افريقيا مصغره يحمل فى احشائه كل تناقضات وقضايا المجتمعات الافريقية واشكاليات الدولة الوطنية ما بعد رحيل الاستعمار .
    كنآ نتطلع ان تملا القيادة التى كانت بجانب د:جون قرن ذلك الفراغ ،وفائا لروح جون قرن، لكن لاحظنا ابتعاد الكثيرين و تهميش بعض تلك القيادة، عندما تطفح المصالح المختلفة إلى سطحها وتبرز مراكز قوى جديدة داخل الحركة ، وعندما يصبح الزعيم الراحل جزءاً من الماضي والتاريخ المشرق.
    لذلك نرى عاملان يشكلان جبهة ضغط عظيمة على الحركة من داخلها
    1 تنامي قوة التيار القومي الجنوبي.
    2.افتقار القيادة الجديدة لمقدرات وخبرة الزعيم الراحل.
    الشعب السوداني الذي ظن واحسن الظن باقتراب الانفراج الكلي وعلى اسوأ الظروف الانفراج الاقتصادي ولعل غياب المؤسسية بصورتها المعروفة داخل الحركة الشعبية (وان ادعى قادتها خلاف ذلك) ادى ليقين ان المسألة مسألة وقت وازداد اليقين يقينا عندما اطلق د. منصور خالد رصاصة بعبارة اطلقها للصحف تحتوى على معنى ان الحركة لن تحارب من اجل احد او بالاحرى لن تنزع حقا لاحد. تواصل الاحباط السياسي لدى الشعب السوداني بعد اهتزاز صورة الحركة الشعبية امامه جعله يلوذ باحد التفسير ان الحركة الشعبية تخطط للانفصال ولكنها ترغب في الاستفادة من مكاسب اتفاقية السلام بما يجعلها تبدأ في البنى التحيتة لدولة الجنوب خلال السنوات الست
    قادة الحركة مشغولين يتأمين مواقعهم ومكاسبهم من دعاويها العريضة التي اغرت الكثيرين باحسان الظن فيها، وحسبوا انها لن تعيد انتاج ازمة النخب السياسية في السودان القديم. علي ان مشكلة الحركة الشعبية الكبري ليست انحسار بريقها قومياً او تراجع حظها وتاييدها وسط الشمالين خاصة معارضي حكم الانقاذ، بل وسط الجنوبين اليوم، يتساءل الجنوبين عن الذي حققته لهم. ومن يعرف احوال الجنوب - يدرك حجم ضالة انجاز الحركة علي صعيد اشعار مواطنيه بانهم علي موعد مع تحول ينهي مأساتهم. ومازق الحركة الشعبية الذي تحاول التعبير عنه بتصريحات غادتها الاخيرة، وهي محاولة للهروب الي الامام والبحث عن شماعة لتعليق الاخفاق عليها.








                   |Articles |News |مقالات |بيانات

20-04-2012, 12:49 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11149

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: ( شماليو ) الحركة الشعبية.. بين الخذلان.. والإنكفاء و ( إدمان النض (Re: يحي ابن عوف)

    تحياتي وسلامات عزيزي يحيي
    Quote: من الطبيعي ان تختلف مع العزيز عربي يعقوب وان يكون رأيهو مختلف عن رأيك وكل انسان لديه قناعات يكتسبها في الحياه مما يتعلم ومن خبراته واحتكاكه مع الغير شيء طبيعي اننا نختلف ، الاختلاف في الرأي لا يعني اني اختلف معك كشخص او انني ضدك كانسان ومثلما من حقي ان اسمع وجهة نظرك فاني من حقي ايضا ان تسمع انت وجهة نظري ، فاما ان تقنعني واما ان اقنعك

    أرجو أن أثبت ما يلي :
    - الإختلاف حقيقة من حقائق الحياة فالله سبحانه وتعالى قد نوعنا ذكراناُ إناثاً وجعلنا شعوباً وقبائل لنتعارف
    - ذكرت في غير ملل - وسأظل قائلاً - أنني تعلمت ممن إختلفت معهم أكثر مما تعلمت ممن أتفقت معهم
    - عندما نكتب في فضاء عام مثل هذا فنحن ندعو من نختلف معهم قبل دعوتنا من يتفقون معنا
    - الكتابة عندي ( خاصة الكتابة في الشأن العام ) ليست ترفاً ذهنياً أو تزجية لوقت فراغ ، إنما أحسها مسؤولية أمام نفسي وأمام مجايلي وأمام الأجيال القادمة لذلك أوليها ما تستحق من جدية وأحرص على مفرداتي ( لذلك تجدني كثير التعديل )

    لكن

    - للتحاور آدابه التي ألتزم بها وأطلب من يحاورني أن يلتزم بها
    - الطعام ( مهما كانت دسامته ) فإن النفس تعافه وترفضه إن قدم في ( أواني قذرة )
    - لا ننكر على أحد أن يرى خلاف ما نرى ونعطيه حقه المستحق من الإحترام ، لكننا في ذات الوقت نرفض الإساءة والعبارات السوقية المبتذلة
    - أزعم أنني أرسي ( ضمن آخرين ) لمدرسة جديدة في هذا البورد وهى مدرسة التحاور الذكي القائم على الإختلاف في الآراء حتى الثمالة وبذل الإحترام بين فرقاء الرأى أيضاً حتى الثمالة .

    عربي يعقوب قد جربناه في بوست سابق ( أرفق لك رابطه ) ، حاولنا أن نتفق معه على ( أسس وأخلاقيات ) الحوار ، لكن كل ذلك هى قيم لا يعرف عنها أو ربما لم يسمع بها فعنده كل من نظر بمنظار غير منظاره ( إستعلائي وجاهل وجلابي و....... ) ، لا نلومه بل نشفق عليه فذلك هو قسمه في الفهم فكل ميسر لما خلق له
    لا أجد في نفسي رغبة للتحاور معه لأن النفس أمارة بالسوء وأنا لست نبياً ولا ملاكاً فقد أصل في لحظة لإنفجار فأسمعه من الكلام ما قد لا يحب .
    فكما تعلم أن الإنتصار للنفس ورد الصاع صاعين هو أسهل الحلول وأن الأصعب على الإطلاق هو لجم النفس خاصة عند الإساءة لها .
    وقتها سوف تكون هزيمة شخصية لي وهزيمة لكل الأقلام الجادة التي تحاول أن ترسى مبدأ التحاور الذكي الملئ بالإحترام للخصوم



    قطارالحركة الشعبية لتحرير السودان يصل للإنفصال محط...ن النافعون ) يترجلون


    ________________

    يقول أستاذنا د. منصور خالد في معرض ( ترفعه ) عن بعض الأقلام التي إنتاشته

    " إنهم يفسون بأقلامهم "
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de