مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي

نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-11-2018, 02:24 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة عاطف عمر محمد صالح(عاطف عمر)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-10-2010, 06:24 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:25 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:31 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    والألم يعتصر كل قلبي لا أملك إلا أن أتضرع للمولى القدير أن يعجل بشفاء أفراد هذه الأسرة المنكوبة
    وأن يجعل ما قاسوه في السنوات الثلاث عشر الماضية كفارة لذنوبهم ويعيدهم بفضله ورحمته لحياتهم الطبيعية
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:37 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    مأساة امتدت لثلاثة عشر عاماً ليست ثلاثة عشر يوماً أوثلاثة عشر شهراً
    بل ثلاثة عشر عاماً
    المسرح ليس قرية نائية من قرى سوداننا المترامي الأطراف ( حتى الآن )
    بل في العاصمة القومية الخرطوم
    في العاصمة الوطنية أمدرمان
    في مدينة الثورة ذات الطابع الشعبي
    وفي الحارة السابعة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:41 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    أسرة مريضة
    على ضوء التفاصيل التي قرأناها نحمد الله أنهم لا يزالون أحياء يرزقون
    لكن أين هم الناس الذين تعيش هذه الأسرة وسطهم
    أليس بينم عاقل رشيد ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:46 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    أين أقارب هذه الأسرة ؟؟
    لماذا لم يبلغوا الجهات الرسمية بحال هذه الأسرة في أول قرار حبس للطالبين ؟؟
    أين جيران هذه الأسرة ؟؟
    وأيضاً
    لماذا لم يبلغوا الجهات الرسمية بحال هذه الأسرة في أول قرار حبس للطالبين ؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 06:55 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    بل
    أين الجهات الرسمية نفسها ؟؟؟
    أين الشرطة ومخابراتها ؟؟
    بل نسهل الأمر إذ ربما تكون الشرطة مشغولة بما هو ( أخطر ) من هذا
    نسهل الأمر ونقول ماهو دور اللجان الشعبية الموجودة بالمحليات ؟؟
    أليست هذه اللجان هى ( الممثل الشعبي ) للسلطات الحكومية ؟؟
    ألا يقع ضمن إختصاصها ( إنقاذ ) أسرة كاملة مهددة في حياتها ؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 07:06 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    أشكر بالطبع الأستاذة إحسان النصري عبدالله
    لكنه شكر لا يمنعني من أن أوجه لها سؤالاً وهى ( المعلمة والموجهة التربوية ) وهى كذلك أول جار للأسرة المنكوبة
    كيف طاوعتم أنفسكم وكيف استراحت ضمائركم وجيرانكم ( الحيطة بالحيطة ) يعانون من هذه المحنة ؟؟
    أو ربما يكون سؤالي بصورة أوضح

    لمذا إنتظرتم ثلاثة عشر عمل لتقوموا بإجراء هذا الإتصال التلفوني ؟؟؟
    نعم
    مجرد هذا الإتصال التلفوني ؟؟؟


    ________________

    وبرضو بشكرك أستاذة إحسان
    المهم أنك قد إتصلت حتى لو بعد ثلاثة عشرة عاماً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 07:12 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    أسئلتي تمتد لإبن الخالة الذي كان يزودهم مشكوراً بالطعام
    وتمتد للسيد ياسين محمد شقلاوي الذي تكن له الأم احتراماً كبيراً

    ألم تفكروا في جهة رسمية أعلى منكم يمكنها أن تفعل أكثر مما تستطيعون ؟؟؟
    لماذا سكتم ياسادتي ثلاثة عشر عاماً على حال هذه الأسرة ؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 07:21 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote: وعند خروجنا من المنزل فوجئنا بمئات الجيران رجالاً ونساء وأطفالاً بالخارج يتابعون ما يحدث. واتضح بعد سؤالهم أن بعضهم يعرفون المأساة، وكثيرون لايعلمون شيئاً.

    سؤالي يمتد لمن ( يعرفون المأساة ) ألم يخطر ببالكم أن هذه الأسرة المريضة تكون ( في ذمتكم ) أنتم الواعين الأصحاء ؟؟؟
    حيرتي تمتد لـ ( الكثيرين الذين لا يعرفون )
    أين نحن حتى لا يعرف الجار أحوال جاره ؟؟
    ألا يتزاور الناس في الأعياد ؟؟؟
    ألا يفقد الناس بعضهم البعض في المناسبات أو يقدمون لبعضهم الدعوات ؟؟
    أليس للطالبين الجامعيين المريضين أصدقاء وزملاء دراسة وزملاء لعب في الفريق ؟؟؟
    أكرر أيضاً
    كل هذا في السودان
    في عاصمته القومية الخرطوم
    في عاصمته الوطنية أمدرمان
    في مدينة الثورة ذات ( الطابع الشعبي )
    في الحارة السابعة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 09:07 PM

Sabri Elshareef

تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 21083

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    انها ماساة يا عاطف


    لا اهل لا اصدقاء دراسة لا صديقات لا قريبات لا دولة


    ولا عشيرة ولا اهل ولا جيران دولة اصبحت في الصقيعه



    ولا حولا ولا قوة الا بالله
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

06-10-2010, 09:54 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 18-08-2003
مجموع المشاركات: 8552

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Sabri Elshareef)

    في أكثر المدن عدوانية وإغترابا في هذا العالم، في أمكنة لا يعرف الجار إسم جاره الذي يساكنه في نفس البناية لعشرين عاما
    لا يمكن أن يحدث ذلك
    هذه وثيقة إتهام لكل المجتمع
    خليكم من إرتفاع نسبة الايدز والاطفال اللقطاء والعوانس والمطلقات
    ركزوا علي هذا الحادث وتدابروا.

    كأنهم في دولة الشريعة والمشروع الحضاري لم يسمعوا بحديث الرسول الكريم: إن مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 03:58 AM

عبدالرحمن الحلاوي
<aعبدالرحمن الحلاوي
تاريخ التسجيل: 10-10-2005
مجموع المشاركات: 5663

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Nasr)

    كأنهم في دولة الشريعة والمشروع الحضاري لم يسمعوا بحديث الرسول الكريم: إن مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى
    أضعف الإيمان
    نستنكر دور المجتمع كله ....والمجتمع هو مجتمع الدولة وفي كنفها يعيش ويعرف دهاليزها وتعلل المجتمع بضغوطه لا يسقط عنه المسؤولية تجاه أسرة تعيش في وسط شعبي .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 11:43 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عبدالرحمن الحلاوي)

    Quote: نستنكر دور المجتمع كله ....والمجتمع هو مجتمع الدولة وفي كنفها يعيش ويعرف دهاليزها وتعلل المجتمع بضغوطه لا يسقط عنه المسؤولية تجاه أسرة تعيش في وسط شعبي

    مأساة تستدر الدمع من العين الحرون
    شكراً عبدالرحمن الحلاوي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 08:57 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Nasr)

    Quote: في أكثر المدن عدوانية وإغترابا في هذا العالم، في أمكنة لا يعرف الجار إسم جاره الذي يساكنه في نفس البناية لعشرين عاما
    لا يمكن أن يحدث ذلك
    هذه وثيقة إتهام لكل المجتمع
    خليكم من إرتفاع نسبة الايدز والاطفال اللقطاء والعوانس والمطلقات
    ركزوا علي هذا الحادث وتدابروا.

    كأنهم في دولة الشريعة والمشروع الحضاري لم يسمعوا بحديث الرسول الكريم: إن مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى

    شكراً يا نصر
    فعلاً ( في أكثر المدن عدوانية وإغترابا في هذا العالم، في أمكنة لا يعرف الجار إسم جاره الذي يساكنه في نفس البناية لعشرين عاما لا يمكن أن يحدث ذلك )
    وهى كذلك ( وثيقة إدانة لكل المجتمع )
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 03:41 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Sabri Elshareef)

    Quote: انها ماساة يا عاطف
    لا اهل لا اصدقاء دراسة لا صديقات لا قريبات لا دولة
    ولا عشيرة ولا اهل ولا جيران دولة اصبحت في الصقيعه
    ولا حولا ولا قوة الا بالله


    نعم يا صبري
    لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 04:04 AM

المسافر
<aالمسافر
تاريخ التسجيل: 10-06-2002
مجموع المشاركات: 4973

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote:



    مأساة امتدت لثلاثة عشر عاماً ليست ثلاثة عشر يوماً أوثلاثة عشر شهراً
    بل ثلاثة عشر عاماً
    المسرح ليس قرية نائية من قرى سوداننا المترامي الأطراف ( حتى الآن )
    بل في العاصمة القومية الخرطوم
    في العاصمة الوطنية أمدرمان
    في مدينة الثورة ذات الطابع الشعبي
    وفي الحارة السابعة


    الأستاذ عاطف

    يقول المثل الشعبي:

    يبين الكوك عند المخاضة


    وهذه المخاضة التي عصت ضفتيها أظهرت الكثير

    وهذه المآسي هي نصف قرن من زمان الدولة الكاذبة

    المارقة عن الأعراف الإنسانية منذ بواكير نشأتها بعد خروج حاكميها الأجانب

    فأحتدمت الفروق والفوارق واصبح المرض والجهل والموت أول طارق للأبواب الهشة والحيطان المائلة وتهاوت الأجساد المتهايلة...

    والسنين ليست قياس طالما شردت من بواطن النفوس حواس

    وماذا يفعل الجيران إذا قفلت الأبواب في وجوههم وجاءهم الرد بألمتجرد القاسي

    في مثل هذه النواحي وتلك الأزمان تجافيك عداءاً أمك ويرهبك خوفا أبوك ويخونك عياناً أخوك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 09:27 AM

Abureesh

تاريخ التسجيل: 22-09-2003
مجموع المشاركات: 19467

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: المسافر)

    الاخ الباشمنهدس عاطف،

    إنه الجهل المطبق.

    لو فى أى دولة اخرى ذات (تأصيل حضارى) لأعتقلوا الجيران.

    ياخى لو الشرطـة جات إتفرجت ومشت، تقول شنو تانى.. وتقول لمنو؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 12:17 PM

osama fadlalla
<aosama fadlalla
تاريخ التسجيل: 26-04-2010
مجموع المشاركات: 857

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Abureesh)

    Quote: في أكثر المدن عدوانية وإغترابا في هذا العالم، في أمكنة لا يعرف الجار إسم جاره الذي يساكنه في نفس البناية لعشرين عاما
    لا يمكن أن يحدث ذلك
    هذه وثيقة إتهام لكل المجتمع



    طيب نحنا الفضل لينا شنو...المجتمعات التي وصلت لهذه المرحلة من الانعزالية وتجاهل الاخر طورت في الوقت نفسة وسائل ومؤسسات بديلة لتقوم بمتابعة ومساعدة الافراد ...ونحنا اية حاجة عندنا بنعملها بالمقلوب..
    ....انا والله مأزوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 01:49 PM

doma
<adoma
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 15894

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: osama fadlalla)

    رغم قسوه القصه ومآسويتها ولكنها ليست بالفريده
    ومازال هناك اخرون في الاسر
    بل منهم من قضي نحبه ودفن دون تقرير طبي عن اسباب موته .

    للاسف مجتمعنا يتستر علي الجرائم التي ترتكبها الاسر
    ضد ذوي الاحتياجات الخاصه

    ويتستر علي العنف الاسري الذي يمارسه في الغالب الازواج علي زوجاتهم او اطفالهم
    مطبقين بذلك مقولتهم المعهوده للبيوت اسرارها .

    شرعت قبل فتره بكتابه قصه رجل تزوج اختي وعذبها حتي الموت بل عذب طفليها
    واهمل ابنه من ذوي الاحتياجات الخاصه والذي قيده بالمنزل ولم يترك معه احدا ليسقه جرعه ماء
    وعندما عاد وجده جثه هامده فدفنه ثم حضر ليخبر ابنته التي تقيم بمنزلنا ان اخيها قد مات وتم دفنه.
    ولا يريد ان يقام اي ماتم عليه .
    راسلني الاصدقاء بالداخل وطالبوني بسحب البوست لان سمعه اهلي هي بالضروره سمعتي

    ومنهم من قال ان ما اكتبه يعتبر اشانه سمعه في حق الرجل .

    ومنهم من قال انه خطأ اختيارنا لتصبح الضحيه مجرمه في حق نفسها .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 08:06 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: doma)

    Quote: رغم قسوه القصه ومآسويتها ولكنها ليست بالفريده
    ومازال هناك اخرون في الاسر
    بل منهم من قضي نحبه ودفن دون تقرير طبي عن اسباب موته .

    للاسف مجتمعنا يتستر علي الجرائم التي ترتكبها الاسر
    ضد ذوي الاحتياجات الخاصه

    ويتستر علي العنف الاسري الذي يمارسه في الغالب الازواج علي زوجاتهم او اطفالهم
    مطبقين بذلك مقولتهم المعهوده للبيوت اسرارها .

    لأجل كل هذا الذي ذكرت أختي العزيزة دومة كان هذا البوست
    أن نوقد شمعة نقول من خلالها ضوئها
    أنكم تضرون بعاجزين لا حيلة لهم إن ظننتم أنكم ( تستروهم )
    الأيام دول بين الناس والمؤمن دوماً مصاب فلننظر أن هل نرضى لأنفسنا أو من نحب أن تضيع حياته بسبب تقاعس الأقربين عن تقديم مساعدة
    لا نطالب أحد بماهو فوق طاقته فالله تعالى لا يكلف نفساً إلا وسعها .
    كل ما نطلبه ألا يسكت من يعرف مأساة يمكن أن يكون نتيجتها ضحايا عاجزين لا حول لهم ولا قوة .
    كل ما طلبناه أن يبادر من يعرف ويبلغ الجهات الرسمية حتى لو بمكالمة هاتفية وحتى لو طلب أن تكون ( من فاعل خير ) فيكون بذلك قد أبرأ ذمته أمام خالقه المطلع الخبير ويكون قد أبرأ ذمته أمام ضميره .
    Quote: شرعت قبل فتره بكتابه قصه رجل تزوج اختي وعذبها حتي الموت بل عذب طفليها
    واهمل ابنه من ذوي الاحتياجات الخاصه والذي قيده بالمنزل ولم يترك معه احدا ليسقه جرعه ماء
    وعندما عاد وجده جثه هامده فدفنه ثم حضر ليخبر ابنته التي تقيم بمنزلنا ان اخيها قد مات وتم دفنه.
    ولا يريد ان يقام اي ماتم عليه .
    راسلني الاصدقاء بالداخل وطالبوني بسحب البوست لان سمعه اهلي هي بالضروره سمعتي

    ومنهم من قال ان ما اكتبه يعتبر اشانه سمعه في حق الرجل .

    ومنهم من قال انه خطأ اختيارنا لتصبح الضحيه مجرمه في حق نفسها .

    قرأت ذلك البوست ( حرفاً حرفاً ) رغم كتابته في أيام كنت خلالها على سفر
    لم أجد متسعاً من الوقت للتداخل فيه
    وعندما وجدت شيئاً من الوقت عجزت عن إضافة كلمة لما هو موجود

    لذلك ومن أجل هؤلاء وهؤلاء
    وحتى لا نسمع بضحايا آخرين
    نصرخ عالياً
    أن اتقوا الله في المرضى العاجزين
    ابلغوا عنهم السلطات الرسمية حتى لو رفض ذووهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 03:15 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: osama fadlalla)

    Quote: طيب نحنا الفضل لينا شنو...المجتمعات التي وصلت لهذه المرحلة من الانعزالية وتجاهل الاخر طورت في الوقت نفسة وسائل ومؤسسات بديلة لتقوم بمتابعة ومساعدة الافراد ...ونحنا اية حاجة عندنا بنعملها بالمقلوب..
    ....انا والله مأزوم

    نحن يا أسامة صح فينا القول ( في كل عام ترذلون )
    نحن قوم أجمل أيامنا هى ماضينا
    نحن من نتباكى من الشئ ثم نأتي ونبكي عليه
    باختصار نحن أمة تسير إلى الخلف
    أو تسير عكس عقارب الزمن
    انظر حولك ، الدول تسعى لتتوحد في كيانات أكبر ، ونحن نسعى حثيثاً لشرذمة الدولة التي ورثناها موحدة
    ليس هذا وحسب بل إن بعضنا يرقص طرباً و( يذرف دموع الفرح ) أنه حقق إنجازاً

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-10-2010, 03:16 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 08:40 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Abureesh)

    Quote: ياخى لو الشرطـة جات إتفرجت ومشت، تقول شنو تانى.. وتقول لمنو؟

    تحياتي وسلامي عززي أبو الريش
    والله الكلام القلناهو كلو كوم
    وكونو الشرطة والمعتمد والمنو والمنو يجو يتفرجوا ويمشوا دا كوم براهو
    سيدة مريضة
    فاقدة الثقة في مجتمعها وهذا واضح في ( عدوانيتها )
    تحافظ - وفق فهمها - على إبنيها الذين فجعت بمرضهم وهم في عمرالأمل الأبيض ... كونهم طلبة جامعيين في كليات مرموقة
    يأتيها من لا تعرفه ( ليأخذهم ) منها
    لم يشفع لفهمي وجود عساكر خارج البيت فلا أحد يمكنه أن يتنبأ بما يمكن أن يقود إليه تفكيرها وفق هذه المعطيات
    على كل حال الحمد لله الذي كذب ظنوننا وتم نقلهم للمصحة بسلام
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 03:45 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: المسافر)

    Quote: وماذا يفعل الجيران إذا قفلت الأبواب في وجوههم وجاءهم الرد بألمتجرد القاسي

    في مثل هذه النواحي وتلك الأزمان تجافيك عداءاً أمك ويرهبك خوفا أبوك ويخونك عياناً أخوك

    يفعل الجيران الكثير
    وقد أيقنوا أن هذه الأسرى المنكوبة قد وقعت ضحية للمرض اللعين وجب عليهم إذاً أن ( يفكروا ) نيابة عنهم في الحل الصحيح
    الحل الصحيح هو التماس الشفاء في المستشفيات وعند المتخصصين
    الطريق لهذا الحل الصحيح وقد ( قفلت الأبواب في وجوههم وجاءهم الرد بألمتجرد القاسي ) هو أن يلجأوا للجهات الرسمية. فهى من بيدها قوة إجبار الأسرة الضحية لما فيه مصلحتها .
    ما ننعاه على السيدة إحسان - رغم شكرنا العميق لها - أن خطوتها قد جاءت متأخرة ثلاثة عشر عاماً
    ثلاثة عشر لم يكن المرض متمكناً منهم كما هو الآن
    كانت فرص الشفاء بالقطع أفضل مما هى عليه الآن
    كل المحيطين بهذه الأسرة قد أسهموا على نحو ما في وصول هذه الأسرة التي هى ( في ذمتهم ) لهذا الوضع

    _______________________

    المسافر ( في فراديس الحضارة والنعيم )

    قرأت مداخلتك عشرات المرات
    وفي كل مرة ( أسكر ) من جزالة العبارة وعمق
    المعاني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

07-10-2010, 11:23 PM

اسماء الجنيد
<aاسماء الجنيد
تاريخ التسجيل: 31-03-2010
مجموع المشاركات: 4730

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote: مأساة امتدت لثلاثة عشر عاماً ليست ثلاثة عشر يوماً أوثلاثة عشر شهراً
    بل ثلاثة عشر عاماً
    المسرح ليس قرية نائية من قرى سوداننا المترامي الأطراف ( حتى الآن )
    بل في العاصمة القومية الخرطوم
    في العاصمة الوطنية أمدرمان
    في مدينة الثورة ذات الطابع الشعبي
    وفي الحارة السابعة

    الاخ العزيز عاطف حبابك يا حنين
    يعلم الله من امس مسخانة علي الدنيا كلها
    ياخ شوف كمية الوجع والالم في الليالي والشهور والسنين المرت بي الاسرة دي!!!
    فيها الصيف الحار يكوي البشرة وفيها البرد القارس
    وفيها الاعياد تمر عليهم مرور عادي وكم رمضان وكم فرحة اتحرموا منها
    وكم خريف بهدلهم مطره
    وكم ليل قضوه في ظلام دامس
    ياخي والله العبرة شاقة الحلق نصين
    وقطعت قلبي كمان صورهم
    والمؤلم حد النحيب تجاهل الجيران والاهل والمعارف ايا كانت علاقتهم
    والسكوت كل السنين دي دون حراك !!!!!!!!!
    شيء غريــــــــــب وعجيـــــــب
    كتير من اسئلتك دي اخي عاطف فورت دماغي طيلة ليل امس ونهار اليوم والدمعة سيدة الموقف
    يااااااااااااااااا اللـــــــــــــــــــــــه
    اللهم لا اعتراض على حكمك
    اللهم لا نسألك رد القضاء لكن نسألك اللطف فيه
    اللهم الطف بالاسرة المسكينة
    اللهم اشفيهم واجمع شملهم باهاليهم
    لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 03:27 AM

doma
<adoma
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 15894

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: اسماء الجنيد)

    كلما تكشفت سوآتنا راينا حقيقتنا .
    اين هذا التكافل والترابط الاجتماعي الذي تقولون انه اصيب في مقتل ؟؟؟!
    اساسا ما في ترابط ولا تكافل اجتماعي ولا يحزنون .
    كلها مجرد مظاهر يوم العزاء وصينيه الغداء او شويه قريشات تدفع في كشف يقيد الاسم وقيمه ما دفعته .
    كل ما في الامر اننا نرسم صوره جميله متخيله عن المجتمع السوداني والعرف السوداني .
    ان جيران هذه المراه بما اعرفه انا شخصيا اكثررحمه وتكافلا وقاموا بالواجب واكثر
    وكسروا العرف السوداني باخطار الصحفي بما يجري خلف الجدارن .
    لهذه الاسره كامل التقدير وخالص الشكر.



                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 05:07 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: doma)

    أستأذن المتداخلون والمتداخلات الكرام لأقفز فوق مداخلاتهم الوضيئة للرد على الأخت دومة وذلك لتوضيح بعض النقاط الأساسية .
    Quote: ان جيران هذه المراه بما اعرفه انا شخصيا اكثررحمه وتكافلا وقاموا بالواجب واكثر
    وكسروا العرف السوداني باخطار الصحفي بما يجري خلف الجدارن .
    لهذه الاسره كامل التقدير وخالص الشكر.

    نعم لهذه الأسرة كامل التقدير وخالص الشكر
    كنت حريصاً في كل مداخلاتي التي وردت بها إشارة لهذه الأسرة كنت حريصاً على إيفائهم حقهم من الشكر المستحق . فقد تكفلوا بالمأكل والمشرب ( في هذا الزمان الصعب ) لمدة ثلاثة عشر عاماً
    لكن هل المأكل والمشرب هو كل ما كانت تحتاجه هذه الأسرة المنكوبة في مثل ظروفها تلك ؟؟؟

    بقدر العشم يكون اللوم
    وبقدر الإمكانيات يكون التطلع

    فأسرة السيدة إحسان ( المعلمة والموجهة التربوية ) أسرة متعلمة تعرف حتماً أن إسلوب ربط المريض بالسلاسل لهو ( إسلوب غير تربوي ) وتعرف حتماً كذلك أن للمريض - أى مريض - حاجات غير المأكل والمشرب وهو حاجته للطبيب المعالج وحاجته بالضرورة للدواء . وحيث أن السيدة المريضة التي تشرف على علاج أبنائها المرضى لم تكن في وضع يؤهلها من اتخاذ القرار الصحيح فقد وجبت هنا إذاً قوامة الشخص السليم ، في هذا السياق نفهم قالة أهلنا ( المريض في ذمة الواعي ) .
    هذه الأسرة الكريمة نفسها فطنت من تلقاء نفسها لهذا القصور لذلك بادرت ( وكسرت العرف السوداني باخطار الصحفي بما يجري خلف الجدارن . ) وذلك بغرض تصحيحه
    لومنا الذي هو من عشمنا ومن حسن ظننا في هذه الأسرة كان مبتدؤه ومنتهاه أن هذه المبادرة قد تأخرت ثلاثة عشر عاماً .
    ثلاثة عشر عاماً كان من الممكن كما تعلمين تلافي الكثير والسيطرة على الكثير من جوانب المرض اللئيم
    وهو لوم لم يقف عند حدود هذه الأسرة الكريمة فقد امتد لكل من عرف طرفاً من الحقيقة ولم يبادر بإخطار الجهات المسؤولة .
    وبرضو لهذه الأسرة كامل التقدير وخالص الشكر
    Quote: كلما تكشفت سوآتنا راينا حقيقتنا .
    اين هذا التكافل والترابط الاجتماعي الذي تقولون انه اصيب في مقتل ؟؟؟!
    اساسا ما في ترابط ولا تكافل اجتماعي ولا يحزنون .
    كلها مجرد مظاهر يوم العزاء وصينيه الغداء او شويه قريشات تدفع في كشف يقيد الاسم وقيمه ما دفعته .
    كل ما في الامر اننا نرسم صوره جميله متخيله عن المجتمع السوداني والعرف السوداني .

    لم ( نرسم صوره جميله متخيله عن المجتمع السوداني والعرف السوداني .) إنما أسقطنا الواقع الذي عشناه زماناً وتربينا في أحضانه وتكون وعينا تحت مظلته . ولعلمي بخصوصية الواقع ( الإقليمي ) في ترابطه فقد أكثرت قاصداً من ذكر صفة ( الطابع الشعبي ) حيثما وردت مدينة الثورة مسرح الحدث .
    ذاك واقع يزاور الناس فيه بعضهم بدرجة ( ظننا بعد أن تفلهمنا بشوية المعادلات التي عرفناها ) ظننا أنه إنتهاك للخصوصية فقد كان الناس يفتحون الباب ( المتاكا ) ويدخلون صحن الدار وبعد ذك يصفقون أن ( يا أهل الدار كيف أصبحتم ؟؟ )
    ذلك واقع أن تخاف البنت والصبي من ( رجل الجيران ) إن هو رأى عوجاً فلن يتردد في ضربهما وهو موقن أنها جزء من مسؤوليته . ويخاف الصبي أو البنت من ذكر الواقعة لوالده لعلمه بمضاعفة العقاب . حاولتها يوماً، كنت مخطئاً في مشاجرة مع أحد أقراني في الشارع ، مر أحد الجيران ، حاول إصلاح ذات بيننا فتماديت في خطئي فما كان منه إلا أن ضربني تأديباً . حز في نفسي ما ظننته أنه نصرة ( لعدوي ) ، ذهبت شاكياً لوالدي محاولاً - بخبث طفولي - إستعداؤه على الرجل

    " عم ( فلان ) دا قايلني ما عندي أبو بدافع عني ولا شنو ؟؟ يقوم يدقني قدام الناس ؟؟ "

    كانت إجابة المرحوم والدي الفورية
    " عمك ( فلان ) كان ما شافك غلطان ما كان دقاك ، كتر خيرو الأدبك "

    تحرى المرحوم والدي بحكمته التي لازمته طوال عمره عن أصل القصة ولما أيقن بخطئي كانت عقوبتي ( الثانية ) . وكان درساً مهماً في حياتي .
    ربما لا أستطيع تفصيل كيف كان ( التكافل والترابط الاجتماعي الذي نقول انه اصيب في مقتل ) كيلا نقع في خطايا المن والأذى ، بل لا أظن أن الأمر يحتاج لبرهان خاصة لمن كان من جيلنا وعاش واقعنا الجغرافي .

    أعرف يا دومة كيف أثر السياسي في الإقتصادي
    وكيف أثر الإقتصادي في الإجتماعي وفي الديني أيضاً
    لم نكن نطلب أكثر من ( المعرفة العامة ) بأحوال الجوار
    واتخاذ القرار السليم بإبلاغ الجهات المسؤولة إن شعرنا أن هناك خلل لا نستطيع معالجته بأنفسنا

    حتى لو كان ذلك بمجرد إتصال هاتفي

    فهل طلبنا شيئاً مستحيلاً ؟؟؟

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-10-2010, 05:58 AM)
    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-10-2010, 06:07 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 09:36 AM

doma
<adoma
تاريخ التسجيل: 04-02-2002
مجموع المشاركات: 15894

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote: نعم لهذه الأسرة كامل التقدير وخالص الشكر
    كنت حريصاً في كل مداخلاتي التي وردت بها إشارة لهذه الأسرة كنت حريصاً على إيفائهم حقهم من الشكر المستحق . فقد تكفلوا بالمأكل والمشرب ( في هذا الزمان الصعب ) لمدة ثلاثة عشر عاماً
    لكن هل المأكل والمشرب هو كل ما كانت تحتاجه هذه الأسرة المنكوبة في مثل ظروفها تلك ؟؟؟

    بقدر العشم يكون اللوم
    وبقدر الإمكانيات يكون التطلع

    فأسرة السيدة إحسان ( المعلمة والموجهة التربوية ) أسرة متعلمة تعرف حتماً أن إسلوب ربط المريض بالسلاسل لهو ( إسلوب غير تربوي ) وتعرف حتماً كذلك أن للمريض - أى مريض - حاجات غير المأكل والمشرب وهو حاجته للطبيب المعالج وحاجته بالضرورة للدواء . وحيث أن السيدة المريضة التي تشرف على علاج أبنائها المرضى لم تكن في وضع يؤهلها من اتخاذ القرار الصحيح فقد وجبت هنا إذاً قوامة الشخص السليم ، في هذا السياق نفهم قالة أهلنا ( المريض في ذمة الواعي ) .
    هذه الأسرة الكريمة نفسها فطنت من تلقاء نفسها لهذا القصور لذلك بادرت ( وكسرت العرف السوداني باخطار الصحفي بما يجري خلف الجدارن . ) وذلك بغرض تصحيحه
    لومنا الذي هو من عشمنا ومن حسن ظننا في هذه الأسرة كان مبتدؤه ومنتهاه أن هذه المبادرة قد تأخرت ثلاثة عشر عاماً .
    ثلاثة عشر عاماً كان من الممكن كما تعلمين تلافي الكثير والسيطرة على الكثير من جوانب المرض اللئيم
    وهو لوم لم يقف عند حدود هذه الأسرة الكريمة فقد امتد لكل من عرف طرفاً من الحقيقة ولم يبادر بإخطار الجهات المسؤولة .
    وبرضو لهذه الأسرة كامل التقدير وخالص الشكر

    Quote: كلما تكشفت سوآتنا راينا حقيقتنا .
    اين هذا التكافل والترابط الاجتماعي الذي تقولون انه اصيب في مقتل ؟؟؟!
    اساسا ما في ترابط ولا تكافل اجتماعي ولا يحزنون .
    كلها مجرد مظاهر يوم العزاء وصينيه الغداء او شويه قريشات تدفع في كشف يقيد الاسم وقيمه ما دفعته .
    كل ما في الامر اننا نرسم صوره جميله متخيله عن المجتمع السوداني والعرف السوداني .


    لم ( نرسم صوره جميله متخيله عن المجتمع السوداني والعرف السوداني .) إنما أسقطنا الواقع الذي عشناه زماناً وتربينا في أحضانه وتكون وعينا تحت مظلته . ولعلمي بخصوصية الواقع ( الإقليمي ) في ترابطه فقد أكثرت قاصداً من ذكر صفة ( الطابع الشعبي ) حيثما وردت مدينة الثورة مسرح الحدث .
    ذاك واقع يزاور الناس فيه بعضهم بدرجة ( ظننا بعد أن تفلهمنا بشوية المعادلات التي عرفناها ) ظننا أنه إنتهاك للخصوصية فقد كان الناس يفتحون الباب ( المتاكا ) ويدخلون صحن الدار وبعد ذك يصفقون أن ( يا أهل الدار كيف أصبحتم ؟؟ )
    ذلك واقع أن تخاف البنت والصبي من ( رجل الجيران ) إن هو رأى عوجاً فلن يتردد في ضربهما وهو موقن أنها جزء من مسؤوليته . ويخاف الصبي أو البنت من ذكر الواقعة لوالده لعلمه بمضاعفة العقاب . حاولتها يوماً، كنت مخطئاً في مشاجرة مع أحد أقراني في الشارع ، مر أحد الجيران ، حاول إصلاح ذات بيننا فتماديت في خطئي فما كان منه إلا أن ضربني تأديباً . حز في نفسي ما ظننته أنه نصرة ( لعدوي ) ، ذهبت شاكياً لوالدي محاولاً - بخبث طفولي - إستعداؤه على الرجل

    " عم ( فلان ) دا قايلني ما عندي أبو بدافع عني ولا شنو ؟؟ يقوم يدقني قدام الناس ؟؟ "

    كانت إجابة المرحوم والدي الفورية
    " عمك ( فلان ) كان ما شافك غلطان ما كان دقاك ، كتر خيرو الأدبك "

    تحرى المرحوم والدي بحكمته التي لازمته طوال عمره عن أصل القصة ولما أيقن بخطئي كانت عقوبتي ( الثانية ) . وكان درساً مهماً في حياتي .
    ربما لا أستطيع تفصيل كيف كان ( التكافل والترابط الاجتماعي الذي نقول انه اصيب في مقتل ) كيلا نقع في خطايا المن والأذى ، بل لا أظن أن الأمر يحتاج لبرهان خاصة لمن كان من جيلنا وعاش واقعنا الجغرافي .

    أعرف يا دومة كيف أثر السياسي في الإقتصادي
    وكيف أثر الإقتصادي في الإجتماعي وفي الديني أيضاً
    لم نكن نطلب أكثر من ( المعرفة العامة ) بأحوال الجوار
    واتخاذ القرار السليم بإبلاغ الجهات المسؤولة إن شعرنا أن هناك خلل لا نستطيع معالجته بأنفسنا

    حتى لو كان ذلك بمجرد إتصال هاتفي

    فهل طلبنا شيئاً مستحيلاً ؟؟؟


    الاخ المحترم عاطف عمر تحيه طيبه
    لم يكن كلامي هجوما شخصيا عليك او علي ما كتبته
    بل تبيانا لواقع مغاير لما عرفت انت او لما عرف جمعكم الكريم
    انا خرجت من رحم المعناه وعركتني الحياه عرفت قسوه المجتمع واعرافه التي لا ترحم مريضا نفسيا ولا يتيما معدما ولا امراه تحت رحمه رجل محتال يظهر وجها للعالم الخارجي ووجها اخرمن خلف الجدران .
    هذا كل ما في الامر وان لم ترق لك مداخلاتي بهذا الخيط فقل لي يا اخي وساسحبها عن رضاء تام

    (عدل بواسطة doma on 08-10-2010, 09:37 AM)
    (عدل بواسطة doma on 08-10-2010, 09:38 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 10:18 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: doma)

    Quote: الاخ المحترم عاطف عمر تحيه طيبه
    لم يكن كلامي هجوما شخصيا عليك او علي ما كتبته
    بل تبيانا لواقع مغاير لما عرفت انت او لما عرف جمعكم الكريم
    انا خرجت من رحم المعناه وعركتني الحياه عرفت قسوه المجتمع واعرافه التي لا ترحم مريضا نفسيا ولا يتيما معدما ولا امراه تحت رحمه رجل محتال يظهر وجها للعالم الخارجي ووجها اخرمن خلف الجدران .
    هذا كل ما في الامر وان لم ترق لك مداخلاتي بهذا الخيط فقل لي يا اخي وساسحبها عن رضاء تام

    مداخلاتك تشرف أى بوست أختي العزيزة دومة وتشرفني كثيراً على المستوى الخاص
    وجودك في أى بوست أختي العزيزة دومة يعطيه ( شهادة ضمان ) أنه بوست هادف
    لذلك تجدينني في غاية السعادة وأنت تكرمينني وتتواجدين في هذا البوست
    ثم
    أشكرك من أعماقي شكراً عميقاً فقد أتاحت لك مداخلتك الغنية المغايرة فرصة لتفصيل ما أجملته على متن البوست وأعطتني فرصة لسد بعض الفراغات التي وردت على متن البوست
    أهمية مداخلتك أيضاً أن فحواها ربما يكون قد خطر على أذهان كثيرين يتابعون هذا البوست دون أن يملكوا إمكانية تبيان رأيهم المغاير . لذلك كان وجودها وردنا الذي أرجو أن يكون مقنعاً فرصة لتوضيح مقاصد البوست حتى لا تتكرر مثل هذه المأساة مرة أخرى .

    صدقيني يا دومة كلنا خرجنا ( من رحم المعاناة وعركتنا الحياة ) لذلك كان تعاطفنا القوي مع هذه الأسرة .


    ___________________

    سوف أقرأ آى الذكر الحكيم و( أتبخر ) خوفاً من الحسد
    حيث تشرفني دومة بجلالة قدرها

    (عدل بواسطة عاطف عمر on 08-10-2010, 10:33 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

08-10-2010, 09:52 PM

Amir Omer
<aAmir Omer
تاريخ التسجيل: 14-06-2007
مجموع المشاركات: 950

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    تحياتي يا عاطف لك ولضيوفك الكرام

    ألمني جداً ما قرأته في هذا البوست والبوستات المشابهة عن قصة هذه الأسرة ، وأكثر ما ألمني أنها أعادتنا إلى تلك المجتمعات القديمة (قبل مائتين عاماً) التي كانت تقوم بسجن ، وإحراق ، ونفي المرضى النفسيين إذ أنها كانت تعتبرهم من الممسوسين بالجن أو من المسحورين قبل أن يتوصل العالم قبل مائة عام إلى أنهم مرضى يحتاجون للرعاية والعلاج!

    زوايا الرؤية عندي مرتبطة بعدة أشياء:
    1. الزاوية الطبية في هذه الحادثة ، فأهل المريض النفسي عادةً ما يلجأوا للطبيب بعد أن (تستفحل) الأعراض وليس مع بداية ظهورها لأن الأعراض تظهر على نحو خفي وتدريجي وعلى مدى شهور أو سنوات .. فما بالك بهذه الحادثة والتي تأخر فيها أهل المريض (أكثر) من 13 عاماً لا يدري أحد ما هي المرحلة التي وصل لها المرض!!

    2. العُزلة الإجتماعية(Social Withdraw) هي من الأعراض السالبة (Negative Symptoms) للإضطرابات العقلية وتساهم في إستشراء المرض ، ويلجأ لها المريض نفسه لفقدانه الإحساس بالأمان وسط الناس وشعوره بالأمان مع الأصوات التي يهيأها له عقله، وهي من أهم الأشياء التي تتضمنها أي خطة علاج لأنها تساهم في إعادة المريض لممارسة حياته بصورة طبيعية وبناء ثقته فيمن حوله وتحتاج لوقت بجانب العلاج الدوائي والجلسات النفسية .. وفي هذه الحالة التي تمت العزلة فيها بصورة جبرية قد يزداد شعور المريضين بالحسرة والخوف والألم النفسي وإضطراب الثقة (ربما) أكثر من المريض العادي ، وفي هذا عبء أكبر على الطبيب المُعالِج!

    3. زاوية الجارة التي أسهْبت يا عاطف في شكرها وهي - في نظري - لا تستحق الشكر .. لأني أعتبرها شريكة في الجُرم مع كل الجيران الذين يعلمون بالأمر وإلتزموا الصمت، فما قامت به الآن كان (واجباً) نافذ السداد في حينه ولكنها آثرت الصمت ولم تقم به ففقد قيمته وحرم شابين من التمتع بحقوقهما المشروعة في تلقي العلاج وأعاق حياتهما .. بل الأدهي وأمر من ذلك هو تبريرها الذي ساقته للصحفي بأنها كانت تنتظر هذه الخطوة من (أهل) المريض وكأنها تحاول أن تُلقي المسئولية على غيرها!! فما الذي منعها من الحديث كل هذه الفترة وما الذي جعلها تتكلم الآن؟؟ هناك أشياء لا تنفع فيها مقولة "أن تأتي متأخراً خيراً من أن لا تأتي" فالمقابل هنا مصير شابين كان من الممكن أن يكون مختلفاً!

    4. الزاوية الأخيرة وقد أستقيتها من مداخلة الخالة دومة وأتفق معها في مجملها، وأتمنى أن يتوسع هذا البوست في نقاشها وهي متناقضات هذا المجتمع .. هل بالفعل نحن متجتمع مترابط ومتكافل بصورة مبدئية أم أنها أشياء للإستهلاك والمظهر ولا وجود حقيقي لها في حياتنا؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2010, 03:32 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Amir Omer)

    تحياتي وشكري عزيزي د. أمير عمر
    Quote: ألمني جداً ما قرأته في هذا البوست والبوستات المشابهة عن قصة هذه الأسرة ، وأكثر ما ألمني أنها أعادتنا إلى تلك المجتمعات القديمة (قبل مائتين عاماً) التي كانت تقوم بسجن ، وإحراق ، ونفي المرضى النفسيين إذ أنها كانت تعتبرهم من الممسوسين بالجن أو من المسحورين قبل أن يتوصل العالم قبل مائة عام إلى أنهم مرضى يحتاجون للرعاية والعلاج!

    زوايا الرؤية عندي مرتبطة بعدة أشياء:
    1. الزاوية الطبية في هذه الحادثة ، فأهل المريض النفسي عادةً ما يلجأوا للطبيب بعد أن (تستفحل) الأعراض وليس مع بداية ظهورها لأن الأعراض تظهر على نحو خفي وتدريجي وعلى مدى شهور أو سنوات .. فما بالك بهذه الحادثة والتي تأخر فيها أهل المريض (أكثر) من 13 عاماً لا يدري أحد ما هي المرحلة التي وصل لها المرض!!

    2. العُزلة الإجتماعية(Social Withdraw) هي من الأعراض السالبة (Negative Symptoms) للإضطرابات العقلية وتساهم في إستشراء المرض ، ويلجأ لها المريض نفسه لفقدانه الإحساس بالأمان وسط الناس وشعوره بالأمان مع الأصوات التي يهيأها له عقله، وهي من أهم الأشياء التي تتضمنها أي خطة علاج لأنها تساهم في إعادة المريض لممارسة حياته بصورة طبيعية وبناء ثقته فيمن حوله وتحتاج لوقت بجانب العلاج الدوائي والجلسات النفسية .. وفي هذه الحالة التي تمت العزلة فيها بصورة جبرية قد يزداد شعور المريضين بالحسرة والخوف والألم النفسي وإضطراب الثقة (ربما) أكثر من المريض العادي ، وفي هذا عبء أكبر على الطبيب المُعالِج!

    هذا حديث الخبراء العارفين لمهنتهم
    إثراء للبوست وإضافة لمعارفنا الشخصية
    Quote: 3. زاوية الجارة التي أسهْبت يا عاطف في شكرها وهي - في نظري - لا تستحق الشكر .. لأني أعتبرها شريكة في الجُرم مع كل الجيران الذين يعلمون بالأمر وإلتزموا الصمت، فما قامت به الآن كان (واجباً) نافذ السداد في حينه ولكنها آثرت الصمت ولم تقم به ففقد قيمته وحرم شابين من التمتع بحقوقهما المشروعة في تلقي العلاج وأعاق حياتهما .. بل الأدهي وأمر من ذلك هو تبريرها الذي ساقته للصحفي بأنها كانت تنتظر هذه الخطوة من (أهل) المريض وكأنها تحاول أن تُلقي المسئولية على غيرها!! فما الذي منعها من الحديث كل هذه الفترة وما الذي جعلها تتكلم الآن؟؟ هناك أشياء لا تنفع فيها مقولة "أن تأتي متأخراً خيراً من أن لا تأتي" فالمقابل هنا مصير شابين كان من الممكن أن يكون مختلفاً!

    تقديري التام لغضبتك المضرية هنا ، فأنا أعرف أن إحضار المريض وعرضه على الطبيب المعالج يمثل عند أهل الطب ( أولوية ) لا تعادلها أولوية . وفي هذا أيضاً لا خلاف لنا معك فهذا هو بيت قصيد البوست . لكننا قد شكرنا السيدة إحسان في ما رأينا أنها قامت به من فعل جليل وانتقدناها في ما رأينا أنها قصرت فيه فالميزان أنه من يفعل مثقال ذرة خيراً يره ومن يفعل مثقال ذرة شراً يره .
    Quote: الزاوية الأخيرة وقد أستقيتها من مداخلة الخالة دومة وأتفق معها في مجملها، وأتمنى أن يتوسع هذا البوست في نقاشها وهي متناقضات هذا المجتمع .. هل بالفعل نحن متجتمع مترابط ومتكافل بصورة مبدئية أم أنها أشياء للإستهلاك والمظهر ولا وجود حقيقي لها في حياتنا؟

    رغم أنني ولأغراض هذا البوست قد تحدثت عن ( ترابط ) المجتمع للمدى الذى يمكن من ( المعرفة العامة ) بأحوال الجوار وممارسة ما يقتضيه الجوار حسب ما نشأنا عليه أعراف وعادات أو حسب ما أمرنا ديننا بفعله أى في مستوى المعرفة والتناصح وحل المستعصي من المشاكل ولم أتحدث عن ( تكافل ) بمعنى الغوص في حل المشاكل بما يلزم ذلك الحل من ( إلتزامات مادية ). رغم ذلك فسؤالك سؤال كبير له ما يبرره من الواقع ومتغيراته وهى متغيرات لم يقف أثرها على العائشين بداخل السودان إنما امتدت للمهاجر حيثما وجد سودانيون .
    سؤال بهذا الحجم يتطلب بحوثاً ونقاشاً سوف يسعدني حتماً أن أكون حضوراً لها أو مشاركة فيها .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2010, 09:49 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: اسماء الجنيد)

    Quote: يعلم الله من امس مسخانة علي الدنيا كلها
    ياخ شوف كمية الوجع والالم في الليالي والشهور والسنين المرت بي الاسرة دي!!!
    فيها الصيف الحار يكوي البشرة وفيها البرد القارس
    وفيها الاعياد تمر عليهم مرور عادي وكم رمضان وكم فرحة اتحرموا منها
    وكم خريف بهدلهم مطره
    وكم ليل قضوه في ظلام دامس
    ياخي والله العبرة شاقة الحلق نصين
    وقطعت قلبي كمان صورهم
    والمؤلم حد النحيب تجاهل الجيران والاهل والمعارف ايا كانت علاقتهم
    والسكوت كل السنين دي دون حراك !!!!!!!!!
    شيء غريــــــــــب وعجيـــــــب
    كتير من اسئلتك دي اخي عاطف فورت دماغي طيلة ليل امس ونهار اليوم والدمعة سيدة الموقف
    يااااااااااااااااا اللـــــــــــــــــــــــه
    اللهم لا اعتراض على حكمك
    اللهم لا نسألك رد القضاء لكن نسألك اللطف فيه
    اللهم الطف بالاسرة المسكينة
    اللهم اشفيهم واجمع شملهم باهاليهم
    لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    احتارت معي الكلمات بحثاً عن تعليق يناسب ما خطه يراع الشقيقة العزيزة أسماء الجنيد
    لا أملك إلا أن أردد معها
    يااااااااااااااااا اللـــــــــــــــــــــــه
    اللهم لا اعتراض على حكمك
    اللهم لا نسألك رد القضاء لكن نسألك اللطف فيه
    اللهم الطف بالأسرة المسكينة
    اللهم اشفيهم واجمع شملهم بأهاليهم
    ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2010, 01:41 PM

عمر علي حسن

تاريخ التسجيل: 26-09-2009
مجموع المشاركات: 3170

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote: والمؤلم حد النحيب تجاهل الجيران والاهل والمعارف ايا كانت علاقتهم
    والسكوت كل السنين دي دون حراك !!!!!!!!



    منقول عن
    : Reيحولان إلى المستشفى اليوم بعد اقتحام الشرطة للمنزل.الرأي العام تنجح في تحرير الشقيقين المحب (Re: سيف اليزل برعي البدوي)


    جميل ان تتفاعل الصحافة والشرطة مع صرخة الجيران المتاخرة لتسليط الضوء علي هذه الحالة
    الانسانية التي لا استبعد وجود كثير من الحالات المماثلة لها في ارجاء اخري من المدينة او الوطن .

    وللام الجاهلة عذرها فالجنون مرض تهتم الاسر باخفائه من اقرب الاقربين ولا تحفل ثقافتنا بالظهور
    به امام الطب الحديث حيث ان المرتكز الثقافي يربطه بالشياطين وبذلك يكون علاجه علي يد الفقراء
    وقراءة القرآن وكم اقيمت لذلك من الخلاوي الشهيرة في كدباس والكباشي والشرفة وغيرها وهي تحقق
    نجاحات محدودة وتلجأ في الحالات المستعصية الي التقييد بالسلاسل والضرب لاخراج الشيطان .
    وهذا الاسلوب غير مكلف لذوي المريض لذلك تلجأ اليه الاغلبية الفقيرة من اهلنا .

    واساليب علاج الجنون يتوارثها ابناء الفقراء ويمارسونها دون تطوير او ربط يسير بما استحدث من
    علوم طبية لذلك تظل دائرة في فلك القراءة والمحاية والاحجبة والبخرات والضرب والعزل والنقييد
    بتسلسل علاجي قد لايناسب تقدم الحالة ويزيد من تفاقمها ولكنه يبقي المريض بعيدا عن المجتمع فلا
    يلحق بنفسه او اسرته اذي او اساءة لسمعتهم .. وللاسف فإن هذا العزل هو اكبرمهدد لفرص العلاج.

    لاشك ان هذه الحالة قد كشفت عن سلبية بالغة من جانب الجيران والاقارب في وضع مالديهم من
    معلومات ولعل ذلك ايضا يرجع لثقافة اخفاء هذا المرض واعتبار تداول اخبار الاصابة به نوعا من
    الغيبة والشماتة وسوء الجيرة التي قد تلحق لعنة بالمتداول ..

    لذلك فان الامر يستدعي قيام حملة للتوعية لكشف والابلاغ عن كل الحالات المماثلة لتئول الي جهات
    مؤهلة للعلاج العلمي . وكذلك التوعية العامة بمخاطر تاخير الذهاب الي الطب النفسي والعقلي وان
    تعمل السلطات علي دراسة وتقويم خلاوي العلاج المنتشرة في انحاء البلاد وفي قوانين البلاد ما يمنع
    مزاولة الطب بدون ترخيص.

    اللهم اشف هذين الشابين واجزل ثواب والدتهما التي صبرت علي عوزها ومرض فلذتي كبدها دون ان
    تفرط فيهما او تلقي بهما الي الشارع والمقادير وهما في عجزهما الظاهر والمؤذي لهما ولمشاعر المجتمع.

    عمر علي حسن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2010, 04:45 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عمر علي حسن)

    Quote: جميل ان تتفاعل الصحافة والشرطة مع صرخة الجيران المتاخرة لتسليط الضوء علي هذه الحالة
    الانسانية التي لا استبعد وجود كثير من الحالات المماثلة لها في ارجاء اخري من المدينة او الوطن .

    وللام الجاهلة عذرها فالجنون مرض تهتم الاسر باخفائه من اقرب الاقربين ولا تحفل ثقافتنا بالظهور
    به امام الطب الحديث حيث ان المرتكز الثقافي يربطه بالشياطين وبذلك يكون علاجه علي يد الفقراء
    وقراءة القرآن وكم اقيمت لذلك من الخلاوي الشهيرة في كدباس والكباشي والشرفة وغيرها وهي تحقق
    نجاحات محدودة وتلجأ في الحالات المستعصية الي التقييد بالسلاسل والضرب لاخراج الشيطان .
    وهذا الاسلوب غير مكلف لذوي المريض لذلك تلجأ اليه الاغلبية الفقيرة من اهلنا .

    واساليب علاج الجنون يتوارثها ابناء الفقراء ويمارسونها دون تطوير او ربط يسير بما استحدث من
    علوم طبية لذلك تظل دائرة في فلك القراءة والمحاية والاحجبة والبخرات والضرب والعزل والنقييد
    بتسلسل علاجي قد لايناسب تقدم الحالة ويزيد من تفاقمها ولكنه يبقي المريض بعيدا عن المجتمع فلا
    يلحق بنفسه او اسرته اذي او اساءة لسمعتهم .. وللاسف فإن هذا العزل هو اكبرمهدد لفرص العلاج.

    لاشك ان هذه الحالة قد كشفت عن سلبية بالغة من جانب الجيران والاقارب في وضع مالديهم من
    معلومات ولعل ذلك ايضا يرجع لثقافة اخفاء هذا المرض واعتبار تداول اخبار الاصابة به نوعا من
    الغيبة والشماتة وسوء الجيرة التي قد تلحق لعنة بالمتداول ..

    لذلك فان الامر يستدعي قيام حملة للتوعية لكشف والابلاغ عن كل الحالات المماثلة لتئول الي جهات
    مؤهلة للعلاج العلمي . وكذلك التوعية العامة بمخاطر تاخير الذهاب الي الطب النفسي والعقلي وان
    تعمل السلطات علي دراسة وتقويم خلاوي العلاج المنتشرة في انحاء البلاد وفي قوانين البلاد ما يمنع
    مزاولة الطب بدون ترخيص.

    اللهم اشف هذين الشابين واجزل ثواب والدتهما التي صبرت علي عوزها ومرض فلذتي كبدها دون ان
    تفرط فيهما او تلقي بهما الي الشارع والمقادير وهما في عجزهما الظاهر والمؤذي لهما ولمشاعر المجتمع.

    عمر علي حسن

    ننصت خاشعين عندما يتحدث الكبار حديث الحكمة
    لك التحية على هذه الإضاءة القيمة عمنا سعادة اللواء عمر علي حسن
    غير أني أضيف في شأن المرضى النفسيين أن ( العالم قد توصل قبل قبل مائة عام إلى أنهم مرضى يحتاجون للرعاية والعلاج! ) كما أفادنا بذلك الخبير في هذا المجال د. أمير عمر . لكن المرض كمرض موجود بعمر البشرية ، لذلك اقتضت الحكمة الإلهية - وحيث لم يكن المرض معروفاً لدى الأطباء - أن يكون ( إذن ) العلاج أو ( سببه ) عند السادة المتصوفة إذ أن الشافي هو الله تعالى . مع تطور العلوم الطبية انتقل ( سبب الشفاء ) للأطباء . لذلك فإن المتصوفة الحقيقيين الذي أعرف ينصحون تلاميذهم بلسان المقال الواضح الصريح أن يراجعوا المستشفيات والأطباء التماساً للعلاج ويرسلون رسالة بليغة للتلاميذ والمحبين بلسان الحال - كما هو ديدنهم - بأن يراجعوا هم بأنفسهم المستشفيات ويخضعون أنفسهم للعلاج حتى مرحلة العمليات الجراحية .
    لكن هناك أدعياء يرتزقون باسم التصوف والتصوف برئ منهم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2010, 04:53 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    Quote: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي

    توضيح لا بد منه للأعزاء والعزيزات متابعي البوست

    أرجو ملاحظة أنني قد استخدمت ضمن عنوان البوست مفردة ( ترابطنا الإجتماعي ) ولم استخدم مفردة ( تكافلنا الإجتماعي )

    الترابط الإجتماعي أقل درجة من التكافل الإجتماعي الذي يشمل إلتزاماً مادياً

    فالترابط الإجتماعي في رأى المتواضع هو المعرفة المعقولة بأحوال من يعيشون في رقعة محددة ، تزاورهم في ما يجب التزاور فيه ، مشاركتهم بعضهم في ما يجب المشاركة فيه ، تفقدهم لبعضهم إن غاب واحدهم أو اختفى . نصحهم لبعضهم . والتفكير معه لحل ما استشكل عليه من أموره .

    التكافل الإحتماعي هو ترابط إجتماعي مضافاً إليه إلتزاماً أخلاقياً مادياً بتحمل التبعات المادية لحل مشاكل المحتاج .

    لأغراض هذا البوست لم نتعرض باللوم لأى جهة أنها قصرت في التكافل الإجتماعي ، بل إن أكثر من أصابته سهام نقدنا هو أسرة الأستاذة إحسان صاحبة القدح المعلى في التكافل الإجتماعي الذي مارسته مع هذه الأسرة المنكوبة .
    ما قلناه بالصوت العالي أن الجميع قد قصروا إجتماعياً وأخلاقياً في تعاملهم مع هذه المأساة أو هم قصروا في ناحية ( الترابط الإجتماعي )
    من كان يعرف من الأهل ولم يبلغ الجهات الرسمية لمدة ثلاثة عشر عاماً
    من كان يعرف من الجيران واكتفى بتقديم الأكل والشراب وانتظر أن تأتي خطوة التبليغ من الأهل لمدة ثلاثة عشر عاماً
    الجيران الذين لا يعرفون حال من يعيش وسطهم لمدة ثلاثة عشر عاماً
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-10-2010, 05:37 PM

Nasr
<aNasr
تاريخ التسجيل: 18-08-2003
مجموع المشاركات: 8552

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: عاطف عمر)

    خليك من الجيران والمواطنين العاديين
    زيهم وزي كل الناس هم ضحايا انظمة قمعية
    قتلت فيهم حتي النخوة والشهامة وروح المبادرة
    عمدا ومع سبق الاصرار والتخطيط
    فكثيرون في أزمنة هذه يتفادون الدولة وأجهزتها وخاصة القمعية منها من أمن وشرطة
    خايفين من التلتلة والسين وجيم

    السؤال وأين الأجهزة الامنية ؟؟؟؟؟
    زعيم سياسي مختفي ويعثروا عليه
    يتخمخم رئيس الجهاز ونائبه عشان يشوفوه
    ويعرفوا لو في ناس عندهم حفلة في بيتهم يجو ناطيين عليهم
    أو حتي قعدة عائلية
    أو في دق زار في الحلة
    ويعرفوا لو في واحدة لابسة بنطلون
    وكذلك صانعي الخمور في بيوتهم
    ولو إجتمعوا ثلاثة من شباب معارضين التقارير تتخابت


    ويكون في طالبيين مربطين في بيتهم لكل هذا العمر وناس الامن ما جايبين خبر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-10-2010, 07:20 AM

مدثر صديق
<aمدثر صديق
تاريخ التسجيل: 30-04-2010
مجموع المشاركات: 3151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Nasr)

    الاخ عاطف و الاخ ناصر
    Quote: شكراً يا نصر
    فعلاً ( في أكثر المدن عدوانية وإغترابا في هذا العالم، في أمكنة لا يعرف الجار إسم جاره الذي يساكنه في نفس البناية لعشرين عاما لا يمكن أن يحدث ذلك )


    Quote: اعتقل الأحد 27-4-2008 نمساوي في الثالثة والسبعين يشتبه في أنه احتجز ابنته في قبو لأكثر من 20 عاماً في مدينة امشتيتن في أقليم النمسا السفلى (شرق) حيث يبدو أنه أنجب منها عدة أبناء كما أعلنت الشرطة.

    وأكد المحققون بذلك ما جاء في تحقيق لشبكة التلفزيون والإذاعة العامة "او.ار.اف" أذيع صباح الأحد ويتحدث عن احتجاز المرأة لنحو 24 عاما، ويشتبه المحققون في ان الرجل كان يعتدي جنسيا على ابنته اليزابيث فريتزل التي يبدو انه انجب منها سبعة ابناء ولدوا جميعا في قبو المنزل ولم يبلغ عنهم السلطات.

    واوضح المحققون ان هناك 3 فتيات و3 صبيان تتراوح اعمارهم بين 5 و20 عاما فيما يبدو ان مولودا سابعا توفي بعد 3 أيام من مولده مشيرين إلى انه سيتم اجراء فحوص للحمض الريبي النووي (دي.ان.ايه).

    وفي مؤتمر صحفي في امشتيتن قال متحدث باسم نيابة "سانكت-بولكتن" إن أقوال المرأة التي تبلغ الآن 42 "مقنعة" وهي تتهم والدها بـ"جرائم متعددة". وقد اعتقل الرجل الأحد ورفض الأدلاء بأي اقوال.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2010, 02:15 AM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: مدثر صديق)

    مؤسف الخبر الذي أوردته يا مدثر
    حدوثه لا يبرر تكراره - مهما اختلفت الدوافع -
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-10-2010, 12:11 PM

عاطف عمر
<aعاطف عمر
تاريخ التسجيل: 26-11-2004
مجموع المشاركات: 11151

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مأساة طالبي الثورة ووالدتهم تعري أجهزتنا الرسمية وتصيب في مقتل ترابطنا الإجتماعي (Re: Nasr)

    مجرد اتصال تلفوني بصحيفة من الصحف التي تملأ الأرصفة
    يعيد الأمل لشابين في عمر الزهور
    ويعيد الأمل لوالدتهم التي أوقن أنه قد أسقمها مرض نجليهما
    نجليها الذين رعتهما السنين ذات العدد وذات التعب
    وحين آن أوان الحصاد كان الإمتحان الكبير

    رحماك ربي
    الطف بها بحق اسمك الأعظم
    الطف بهم بجاه حبيبك ونبيك وصفيك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de