مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان وتغيير جرعة تطعيم الأطفال لتواكب المستوى العالمي

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-11-2018, 11:14 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة ابوهريرة زين العابدين عبدالحليم(ابوهريرة زين العابدين)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-07-2007, 03:06 PM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان وتغيير جرعة تطعيم الأطفال لتواكب المستوى العالمي

    مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان وتغيير جرعة تطعيم الأطفال لتواكب المستوى العالمي
    شكرا لنوال على هذا الحوار

    مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان لـ «الصحافة»:
    ظهور إصابات بشلل الأطفال في تشاد يدق ناقوس الخطر في السودان

    حوار: نوال شنان

    المهددات لصحة الاطفال كثيرة، وادت في كثير من الاحيان الى ارتفاع معدلات الوفيات، ليس في السودان فحسب، بل في كثير من دول العالم. ولكن الوضع في السودان ياخذ ابعاداً اخرى، فإلى جانب امراض الطفولة الستة المعروفة يعاني الاطفال من امراض سوء التغذية والاسهالات، وكانت وزارة الصحة بالتعاون مع منظمة الصحة تقوم بالتطعيم ضد امراض الطفولة عبر المصل الثلاثي ضد الدفتريا، التتنس، السعال الديكي. ولكن هذه السياسة بصدد تغييرها بادخال المصل الخماسي الذي من المتوقع ان يشهد ادخاله تغيير كثير من السياسات. وللوقوف على كل هذه القضايا، جلسنا الى مستشار منظمة الصحة العالمية الدكتور صلاح الهيثمي.
    * رشح في خلال الايام الماضية ادخال المصل الخماسي بدلا عن
    المصل الثلاثي الذي كان معمولا به ردحا من الزمن.. اولاً نريد الوقوف على هذا المصل ودواعي ادخاله في هذا الوقت؟
    - اولا وقبل البدء في الاجابة لا بد من توجيه اشادة وشكر للصحافة للاهتمام المتواصل بقضايا الصحة، خاصة تلك المتعلقة بالاطفال. واهم برنامج لصحة الطفل هو التطعيم، فالمعروف ان برنامج التطعيم حقيقة في العالم من انجح البرامج المؤثرة في صحة الطفل، فاي قرش يدفع في هذا البرنامج له عائد ملموس هو انقاذ الحياة من بعض الامراض التي تصيب الاطفال في إعمار صغيرة، والتطعيم الروتيني هو الاساس في حماية الاطفال.. فمن هنا جاء فكرة السياسة الجديدة التي ستتبعها وزارة الصحة الاتحادية بادخال اللقاح الخماسي، وهو عبارة عن خمسة لقاحات تعطى بحقنة واحدة، وكان الاطفال قد تعودوا على عدة حقن في الجلسة الواحدة، وهذه الحقن مزعجة للطفل ولاسرته، وبحمد الله توصل العلم الى ان يضع مجموعة لقاحات في حقنة واحدة، مما يقلل عدد الطعن. وسيطبق هذا اللقاح اعتبارا من العام القادم بالسودان، وقبل السودان دخل بلداناً كثيرة خاصة الدول الغنية لارتفاع تكلفة شرائه، فمثلا دول الخليج ادخلته في عام 2003م واليمن العام الماضي. والمصل ضد خمسة امراض تشمل الدفتريا، السعال الديكي، التتنس، التهاب الكبد الوبائي والنزلية المستديمة البكتيرية المسببة للالتهاب الرئوي والسحايا، في حين أن المصل الثلاثي كان ضد الامراض الثلاثة المذكورة اولا. وتتكرر الجرعة ثلاث مرات.
    * اذا كانت التكلفة عالية فما هي كيفية حل هذه المعضلة ومن سيدفع تكلفة شرائه؟
    - وزارة المالية السودانية ستدفع جزءا قليلا «15» سنتاً للجرعة الواحدة تقريبا عشر دولارات، ومعظم التكلفة سيتكفل بها التحالف العالمي لتعزيز التطعيم في العالم. وشرع برنامج التحصين بالوزارة عقب اتخاذ القرار في ادخال الطعم عبر اللجان المختلفة، بالاعداد والتحضير لتصميم الكروت والتقارير الجديدة خلال الاشهر القادمة، ليدخل اللقاح بيسر وسهولة. ومن ناحية التقنية كحقنة لا يختلف عن العمل السابق، بل التدريب الذي اقصدة سيكون على المواعيد الجديدة وملء الاستمارات. وبرنامج التحصين بالسودان يعد في العدة لبرنامج توعوي وسط المواطنين وحول المواعيد، وسيتم ذلك خلال الاشهر الستة القادمة.
    * من خلال إفادتك استشف أن تأخير تطبيق إدخال المصل الخماسي بالسودان راجع للتكلفة العالية.. هل هذا صحيح؟وهل السودان لم يطالب بتنفيذ ذلك من وقت مبكر؟
    - «أومأ برأسه دلالةً على الايجاب ثم قال»: ان عدم ادخاله منذ وقت مبكر كما قلت سابقا، لأن تكلفة اللقاح فوق مقدرة الدول النامية، لهذا التحالف العالمي قرر مساعدة الدول التي لا تستطيع ميزانيتها أن تتحمل التكلفة. ولكن من اجل الاستمرارية والشعور بالمشاركة، وضع التحالف شرط ان تساهم الحكومات بجزء يسير من التكلفة، السودان من اوائل الدول التي طالبت به، ولكن التحالف العالمي كان مقسوما لقسمين.. فالمرحلة الاولى كانت لها شروطها الخاصة، حيث كانت كمية اللقاح المتوفرة لا تغطي كل الدول، وهذه الفترة في2000 - 2001م، فكان برنامج التحصين بالسودان مازال ينمو، ولكن عقب بداية المرحلة الثانية 2006م كان السودان من اوائل الدول التي وجدت الدعم. وثانيا لأن المصل اصبح متوفرا في السوق العالمي، وهذه الأمصال منتجة حاليا في عدة دول، منها الهند وبلجيكا والفلبين وغيرها.
    * دائما يعاني السودان من ضعف التغطية بالتطعيم الروتيني الذي يؤثر سلباً على صحة الاطفال؟
    - نعم.. التطعيم الروتيني حقيقة منذ عام 2005م في تحسن مستمر، لكنه تقدم متواضع ارتفعت نسبته من الستينيات الى السبعينيات. ولكن «اليد الواحدة لا تصفق»، وحتى يرتفع للمعدلات المطلوبة لا بد من تحقيق شرطين الأول، توفير اللقاحات والعامل الصحي، والشرط الثاني ان المواطنين يستخدمون الخدمة المتوفرة، فاذا حدث خلل في هذه المعادلة فالنتيجة ستكون التدني في التغطية، وحسب علمي والمعلومات المتوفرة لدينا فإن اللقاحات والعامل الصحي سواء أكان موظفا او متطوعا متوفر في معظم مناطق السودان، خاصة الولايات الشمالية، لأن الولايات الجنوبية لها وضع خاص خلال فترة الحرب لعدم تطوير برامج التطعيم في ذلك الوقت، إذن الاشكالية في جانب المواطنين، واوضح مثال على ذلك عندما نقارن بين نسبة الجرعة الاولى الى باقي الجرعات، فنجد ان نسبة التغطية بالجرعة الاولى تصل الى ما فوق الـ 90%، ونسبة التغطية بالجرعة الثالثة تنخفض الى 79%، وهذا يعني ان الاسرة التي تحرص على حصول طفلها على الجرعة الاولى، تهتم بها وكأنها تكفي. وهذا يرجع اما لظروف الحياة او لنقص في المعرفة باهمية مواصلة الجرعات، فتمر الايام ويفوق سن الطفل العمر المفترض للتطعيم «أكثر من سنة وهو لم يتم التطعيمات» فاستخدام الخدمة ليس كما يجب، اذا كان التسعون في المائة اهتمت اسرهم واخذوا باقي الجرعات.
    * ما الذي سيتغير نتيجة لتطبيق المصل الخماسي؟
    - ليس هنالك تغير سوى الحقنة والكروت، وتمنح للاطفال اقل من عام كما كان منفذا سابقا، فالتطعيم الخماسي جزء من التطعيم الروتيني وليس بنظام الحملة فقط، بدلا من تطعيم متفرق اصبح بحقنة واحدة لخمسة امراض.
    * من خلال ما ذكرت تطرقت للنزلية المستديمة H-
    Influenza «اتش انفلونزا» ما هي وهل لها علاقة بالانفلونزا
    المعروفة لدينا؟
    - «أجاب بالنفي قائلاً»: النزلية المستديمة لا علاقة لها بالانفلونزا المعروفة لدينا، وهي انفونزا بكتيرية مسببة للالتهاب الرئوي والسحايا. وهذا تطعيم جديد تم خلال العشر سنوات الاخيرة، واوصت المنظمة باعطاء التطعيم ضدها للاطفال اقل من عمر سنة. وسابقا كانت تُعطى للاطفال في عمر أقل من سنتين، وجاء ذلك نتيجة لتطور التطعيم الروتيني.
    * واجهت حملات التحصين والتطعيم الروتيني تشكيكاً عن جدواها ورداءة الامصال المستخدمة.. فهل ادخال المصل الخماسي له علاقة بذلك؟
    - «نفى قبل أن يستمر قائلا»: لا علاقة لحملات التشكيك بادخال سياسة تطعيمية جديدة، بل جاء ذلك نتاجا طبيعيا للتطور الحادث في مجال التطعيم، وبالمناسبة هنالك طعوم اضافية قيد التطوير حاليا، على سبيل المثال فيروس روتا «روتا فايروس» يسبب الاسهالات للصغار، والآن عما قريب سينزل السوق العالمي وبشكل تجاري، فمن المؤكد عند تداوله، فإن الدول التي تريد ان تقلل من وفيات الاطفال نتيجة الاسهالات، فإنها ستدخل هذا الطعم في برامجها، فالتطور العلمي في مجال التطعيم يسير على قدم وساق لفائدة البشرية في النهاية.
    * هنالك قضية مهمة لا بد من التطرق لها لا علاقة لها بالمصل الخماسي وهي آخر الانباء عن الشلل بالسودان؟
    - أولاً شلل الأطفال أحد الأمراض التي اذا حدثت للطفل تعوقه إعاقة دائمة بسبب دخول الفيروس وتحطيم الخلايا العصبية المسؤولة عن الحركة في اي عضو. وغالبا يصيب الاقدام السفلية، وهو مرض قديم منذ الفراعنة، وظهر في آثارهم. والدول تحت مظلة منظمة الصحة العالمية اتخذت القرار باستئصال المرض لانه لا يوجد علاج شافٍ عقب حدوثه. ولكن توجد طريقة للوقاية منه وهي فعالة وذلك باعطاء اللقاح للطفل عدة مرات حتى تتم المناعة. والهدف التخلص نهائيا من الفيروس العامل المسبب، وليس السيطرة على المرض. وذلك القرار جاء عقب نجاح العالم في استئصال مرض الجدري عبر التطعيم. ولكن نتيجة لسوء فهم لبعض الشخصيات ولظروف العولمة التي سمحت بانتقال المعلومة الصحيحة وكذلك المغلوطة في ان واحد «الغث والثمين»، حدث سوء فهم بأن تكرار التطعيم ضدد الشلل يمكن ان يقلل المناعة، رغم ان الدراسات العلمية اثبتت ان التكرار يزيد المناعة، ولا توجد دراسة واحدة موثوق بها تؤكد هذا الادعاء، والا كانت المنظمة قد اخذت موقفا مغايرا، فالمنظمة بالتعاون مع الدول تحاول توفير كل المعلومات الموثوق بها التي بناءً عليها الحكومات ممثلة في وزارات الصحة تتخذ القرارات المناسبة. ولسوء الحظ لم تستطع بعض الدول ان تستأصل المرض، بل اضحت مهددا لغيرها التي نجحت في ذلك وعلى رأس هذه الدول المهددة لغيرها نيجيريا في افريقيا، الهند وباكستان وافغانستان في آسيا. ومن الدول التي تأثرت مرة اخرى بعد أن نجحت في الاستئصال دولة تشاد. والاسبوع قبل الماضي بلغ المنظمة ظهور حالتي اصابة بشلل الاطفال بتشاد، احدى هذا الحالات في منطقة ابتشي المجاورة للجنينة بغرب دارفور، وبناءً على هذه المعلومات عقدت وزارة الصحة السودانية اجتماعا طارئا بالتعاون مع المنظمة لمراجعة الامر بغرب دارفور وتحديد خطة الاستعداد، وأرسلت رسائل الى المديرين العامين بالولايات لاعلامهم بالموقف في تشاد وحثهم على الاستعداد المبكر، خاصة لقدوم موسم العمرة في رجب، فمعروف أن المعتمرين من تشاد ونيجيريا يمرون عبر الجنينة للاراضي المقدسة، فعلى السودان أن يستمر في إقامة الحملات لتحصين الاطفال الذين ربما يتعرضون للفيروس القادم مع هؤلاء العابرين، كما من الواجب على الاسر الاهتمام بالتطعيم الروتيني الذي يمثل الاساس في التطعيم، لهذا جاء القرار بادخال اللقاح الخماسي. والمعروف ان السودان لم يسجل اية اصابة بشلل الاطفال منذ اكثر من سنتين. لكن ظهور حالات في تشاد يدق ناقوس الخطر، فالفيروس لا يعرف الحدود. وعلى برنامج التحصين ان يكون مستعدا للاكتشاف المبكر، وليست هناك طريقة لمنعه من الدخول، لكن هناك طريقة لاكتشافه ومكافحته في الوقت المناسب.
    * مادمت قد تطرقت الى نجاح السودان في عدم ظهور اصابات، لا بد من الحديث عن الاشهاد باعلان السودان خاليا من الشلل، فلماذا تأجيل ذلك حتى الآن؟
    - السودان تقدم في أبريل الماضي بوثيقة الاشهاد وقبلت اللجنة الاقليمية للاشهاد، وهذا ما يعرف بالاشهاد الداخلي، فتم التعامل مع السودان باعتباره خاليا من الشلل. ولكن الاشهاد العالمي واعطاء شهادة يعطي عند خلو كل دول الاقليم، وهذا الامر ينطبق على دول الخليج التي نجحت في استئصال الشلل منذ 1995م واشهادهم يظل محليا. ولكن يظل التهديد من دول الجوار قائما «اقصد التهديد بتصدير الفيروس» وعلى السودان ان يقدم سنويا وثيقة الاشهاد مصحوبة بتحديث للمعلومات للجنة الاشهاد الاقليمية لاقليم شرق المتوسط.
    * ماذا عن الحصبة؟
    - الحصبة تحتاج الى ميزانيات كبيرة، والمنظمة تسعى الى استقطاب الدعم المالي من المانحين، وستنفذ حملة ضد الحصبة بولاية الخرطوم في سبتمبر القادم لظهور حالات بها، ثم بخمس ولايات اخرى بنهاية العام الجاري.
    * يواجه التطعيم سواء الروتيني أو أثناء الايام القومية «الحملات» العديد من المعوقات، خاصة من قبل بعض حاملي السلاح؟
    - عدم الوصول لكل المناطق بولايات دارفور بسبب الأوضاع الامنية، ونحاول تجاوز هذه العقبة مع الجهات المعروفة لدينا لتأمين الطرق. ورغم ذلك فالعمل اثناء الحملات أسهل من الروتيني، وذلك لقصر فترته وتحرك فرق التطعيم في مجموعات، أما الروتيني فعكس ذلك، حيث المدة اطول وحركة دائمة وبطيئة بافراد محدودين. والمعوق الثاني ارتفاع تكاليف العمل الآن. وذلك لم يثننا عن المواصلة بدعم من المانحين. والثالث الخريف، وهذا تشترك فيه باقي الولايات مع دارفور .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2007, 03:10 PM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان وتغيير جرعة تطعيم الأطفال لتواكب المستوى العالمي (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    هذا موضوع مهم و ينبغي ان يضغط الجميع من اجل تنفيذه وتطعيم كل الاطفال في كل انحاء السودان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

11-07-2007, 05:42 PM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: مستشار منظمة الصحة العالمية بالسودان وتغيير جرعة تطعيم الأطفال لتواكب المستوى العالمي (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    مرات
    Quote: والمصل ضد خمسة امراض تشمل الدفتريا، السعال الديكي، التتنس، التهاب الكبد الوبائي والنزلية المستديمة البكتيرية المسببة للالتهاب الرئوي والسحايا، في حين أن المصل الثلاثي كان ضد الامراض الثلاثة المذكورة اولا. وتتكرر الجرعة ثلاث مرات
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de