أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-11-2018, 06:29 PM الصفحة الرئيسية

مكتبة ابوهريرة زين العابدين عبدالحليم(ابوهريرة زين العابدين)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-05-2007, 06:38 PM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه

    من القلب

    إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه

    أسماء الحسينى


    [email protected]

    من المواقف المدهشة التى مرت بى خلال زيا رتى للخرطوم مؤخرا حكاية سائق عربة "الأمجاد"التى استقلتها صديقتاى المصريتان اللتان حضرتا معى إلى الخرظوم لحضور أعمال اللجنة العليا المصرية السودانية المشتركة ،وقد عادت صديقتاى مندهشتين للغاية تخبرانى أن سائق العربة" الأمجاد" سألهما عنى وأخبرهما أنه يتابع بدقة ماأكتب فى جريدتى الأهرام والصحافة وأنه يرغب فى لقائى ،وأخبرتانى أيضا بدهشة عن ثقافة السائق الشاب وسعة إطلاعه وأفقه ولباقته....قلت لهما فى لهفة أين هو....هذا هو أهم قارىء ....أين رقم هاتفه ،فأجابتانى :بأنهما لم تحصلا على رقم هاتفه ،فسألتهما عن رقم عربته الأمجاد ،فضحكتا كثيرا ،وقالتا :على العموم نحن أخبرناه بأنك تنزلين دوما فى هذا الفندق بالسوق العربى وأنك ستمكثين به لبضعة أيام .



    ولم يتوقف الأمر عند ذلك الحد ،فبعد أيام فوجئت بموظف الاستقبال فى الفندق يسلمنى كيسا قال إنه يخصنى ،ولما فتحته وجدت فيه بعض علب الكركديه ، قلت له :لاأعتقد أنه يخصنى ، رد الموظف :بل يخصك أحضره شخص سأل عنك ولما لم يجدك طلب تسليمه لك ، سألته عن هوية هذا الشخص ،فقال :لا أدرى ...لم يترك اسمه ...كل ما أذكره عنه أنه كان يركب عربة "أمجاد" تركها أمام الفندق وعاد إليها بعد أن سلمنى الكيس.



    تأثرت كثيرا وسأ لت نفسى :أيكون من ترك علب الكركديه هو ذات سائق عربة "الأمجاد " الذى قابلته صديقتاى ....وأخذت أفكر كيف أصل إليه ....وكيف أستطيع أن أشكره على سؤاله عنى وعلى هذه الهدية التى أحضرها لى دون سابق معرفة.

    وظللت خلال الأيام التى قضيتها فى الخرطوم أترقب ظهور الشاب لأشكره....فأنا أومن تماما بأن شكر الناس هوجزء من شكر الله وحسن عبادته و"من لايشكر الناس لايشكر الله".....ولكن مر الأسبوعان اللذان قضيتهما فى السودان سريعا دون أن يظهر الرجل ،لأعود إلى مصر بهديته الغالية ،وكأننى أحمل كنزا ثمينا ....لاأدرى هل أحافظ عليه أم أضيعه ,وأمانة ثقيلة ....لاأدرى أأقوم بها أم تقعدنى .



    فيا أخى سائق الأمجاد الذى لاأعرفك .....قد وصلت هديتك .....ووصلت رسالتك التى أردت أن تبلغنى إياها ،رسالة الشرفاء ...النبلاء...الفقراء ،الذين هم السواد الأعظم فى بلدينا ،الذين تنتمى إليهم وكذلك أنا ،والذين هم الأكثر قدرة على عكس أخلاقيات مجتمعاتهم .



    وأعاهدك ياأخى الكريم أن أظل على العهد والوفاء والمحبة ماحييت ،وأن أبذل المزيد من الجهد والوقت من أجل توثيق الروابط والعرى التى تجمع شعبينا على امتداد الوادى ،وأن أسهم فى كل جهد صادق لتعزيز التعاون والتآخى والتلاحم.



    أعاهدك يا أخى الكريم ألا أنحاز إلا إلى مطالب الشعب فى كل مكان بالسودان وإلى تطلعاته وثوابته ،وأن أسعى إلى عكس واقعه وأجتهد ما وسعنى الجهد للتعبيرعن آماله وآلامه ،وأن أنحاز إلى الفقراء والمتعبين والكادحين الذين أنت أحدهم فى كل مكان من أرجاء الوطن القارة ....أن أنحاز إلى هؤلاء الذين ملوا ويأسوا فصاحة الفصحاء وبلاغة البلغاء واللف والدوران خلف المؤتمرات والمبادرات والوساطات .....ولم تعد ترضيهم وعود براقة وآمال كاذبات بفجر موعود طال انتظاره .



    أعاهدك ياأخى الكريم بأن أدافع عن جيلك وأنحاز إليه ....جيل الشباب....الواعدون منهم والمحبطون .....اليائسون منهم والمأملون ....الأحياء منهم والأموات ....ان أدافع عن نضالات المكافحين وعن دماء الشهداء ،وأن أنحاز إلى كل الباحثين منهم عن فرص عادلة فى الحياة الكريمة الآمنة المستقرة.





    أعاهدك يا أخى وأعاهد شعبك الأبى الكريم أن أظل قابضة مثله على شعلة الأمل أو جمرته من أجل مستقبل أفضل للسودان كوطن واحد موحد يسع برضا جميع أبنائه ، وأن أحرض نفسى والآخرين على العمل من أجل هذا الهدف العظيم ، الذى أصبح فى نظر عديدين ملوا ويأسوا سرابا أو أوهى من خيوط العنكبوت .



    معذرة أخى الكريم إن كنت قد قلت أننى لاأعرفك ....وكيف لاأعرفك ...وأنا أعرف شعبك الأبى الوفى .....وقد عرفت إخوانا وأشباها لك فى كل أنحاء السودان......وعلام عجبى من موقفك وقد رأيت أمثالك فى كل بقعة بأرض السودان .



    أخى الكريم .....لقد حملت هديتك الغالية إلى إخوانى وأصدقائى فى مصر وجلست إليهم أقص عليهم حكايتك وحكاية وطنك،وأخبرهم بمغزى رسالتك ورسائل مماثلة من شعبك الأبى الكريم ،وأقول لهم:إن الموقف فى السودان اليوم جد خطير ،وأن اليوم جد لاهزل فيه ،وأن عهدا جديدا يجب أن يبدأ فى مصر اليوم لا غدا تجاه السودان ،وأن كل الطاقات يجب أن تحشد اليوم وتستنفر من أجل العبور بالسودان إلى بر الأمان.



    آخر الكلام:

    يقول الشاعر المغربى محمد عزيز الحبابى :

    إنا نعاهدكم يا من نعيش لكم

    بأن نصوغ من الألفاظ والصور

    ريحا تغرد فى الأبعاد ثائرة

    تدق صامتة الأجراس بالخطر

    لنفضح القبح والتزييف دون ونى

    ونقمع الظلم والتشويه للبشر

    إنا نعاهدكم يا من نعيش لكم

    بأن نصوغ من الألفاظ والجمل

    صوتا يجلجل كالاعصار منتفضا

    يستأصل الزور فى أرض بلا مثل

    فيصفو القلب لاحقد ولافزع

    ويزهو الفكر فى أرض بلارسل

    إنا لنقسم بالكادحين إذا ضاع حقهم

    كنا لهم عند دفع الظلم إخوانا

    إنا نعاهدكم يامن نعيش لكم

    بأن نفجر فى الألفاظ بركانا

    لنجعل الكون يبدو يافعا فرحا

    فلا سعار ولا آسن ولآآسيانا

    ليستعيد زمان الناس فتنته

    ودفئه فيتيه الكون جذلانا

    إنا نعاهدكم بأن نحيى فجرا للحقيقة

    لايخبو له ألق ما دام ينهم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-05-2007, 06:48 PM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    شكرا اسماء الحسيني يا سودانية من مصر ويا مصرية من السودان هذه البنية حلاوتها بطعم النيل ونكهة وادي النيل . نحن عايزين وحدة مع اسماء الحسيني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-05-2007, 07:04 PM

تاج السر حسن

تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    أشكرك اخى ابو هريرة ح ارجع عشان أكتب ليك عن اسماء الحسينى ولا أدرى هل استطيع ان أكفيها حقها !!
    بكل صراحة لم اقابل انسانا فى هذه الدنيا كلها يحب السودان وأهله بصدق ودون غرض أو مصلحة مثل هذا الأنسانه غير العاديه.
    أسماء الحسينى "متصوفة" بحق وربما لا تدرى عن ذلك !!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 01:09 AM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: تاج السر حسن)

    شكرا الاخ تاج السر الحسن وفي انتظار مساهتمك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 05:11 AM

على عمر على
<aعلى عمر على
تاريخ التسجيل: 13-12-2003
مجموع المشاركات: 2340

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    شكرا اخى ابوهريرة

    والتحية للاستادة الصديقة
    اسماء الحسينى
    وليـت
    اسماء
    تعـلم
    بان اباها
    قد
    صعــد


    او كما قال دنقل

    وامنياتى بان اراها فى كامل عضويتها بهدا المنبر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 05:29 AM

منصوري
<aمنصوري
تاريخ التسجيل: 28-09-2003
مجموع المشاركات: 2366

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: على عمر على)

    أبوهريرة
    كل الشعب السوداني حاتم طائي... شوف رجل كريم واحد اسمه محفور في تاريخ العرب اسمه حاتم الطائي تتناقله الأجيال.. نحن هنا كلنا حاتم طائي.. وكل جيل سوداني له
    حاتمون طائيون.. والأهم إنو في حاتمات طائيات إن صحت العبارة..
    تكرمك وتفرش لك الصالون وتضبح ليك لوجه الله ولاترجو منك جزاءاً ولاشكورا
    وإنما لوجه الله
    ......
    سوف تنكشف عظمة الشعب السوداني في السمتقبل القريب لعامة الشعوب بفضل الله
    ..........
    صاحبك سائق أمجاد.. هو رجل مثقف ولكن الظروف جعلته يبحث في فجاج الأرض عن الرزق الحلال له ولعياله
    ولو فحصته وعرفته تجده مثقفاً أكثر من صحفيتك وزميلتك هذه.. بل لوجدته يحمل من الشهادات الدراسية أكثر منها، بل لو أتيحت له الظروف لكتب ما رأته هي عنده من أفكار ، لكتب ذلك في الجرايد السيارة أحسن منها
    ...........
    قدم هديته وانصرف
    لأنه لايرجو منها شئ
    ولايطمع في شئ
    ..........
    هو واحد خالد من أمجاد هذه الأمة السمراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 06:19 AM

Raja
<aRaja
تاريخ التسجيل: 19-05-2002
مجموع المشاركات: 16034

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    العزيز أبو هريرة..

    سلام وتحية

    أسكن وأسماء نفس البناية.. أنا في الطابق الخامس وهي الثامن..
    أعرفها منذ - دهر - كده
    وأعرف حبها للسودان - الرسمي - حيث تعد واحدة من الصحفيات المفضلات لدى أهل نظامنا. وكانت في كثير من الأحيان صوتهم عندما لفظوا في فترة التسعينات.
    وهذه النقطة هي مأخذي عليها وهي تعرف ذلك.
    من الناحية الشخصية هي طيبة ومسالمة..

    تحياتي لها ولسائق الأمجاد الكريم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 08:49 AM

تاج السر حسن

تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: Raja)

    الأستاذه/ رجاء
    تحية وأحترام
    دون شك من حقك أن تطرحى رأيك عن الأستاذه أسماء الحسينى ، وربما تعرفينها أكثر منى.
    لكنى أشهد الله ولقد سمعتها من لسانها وهى تقول "يهمنى السودان كله لا الحكومه أو المعارضه" وهى كصحفية غير سودانيه ليس مطلوب منها أكثر من هذا!!
    للأسف نحن السودانيون أحيانا نطالب الآخرين أن يكونوا سودانيين أكثر منا!!
    ولو لم تفعل أسماء الحسينى اى شئ فى صالح السودان وشعبه لكفاها الموضوع الذى كتبته فى نقد "مجذوب الخليفه" من حيث الموضوعيه والقوة والأمانه، وما كنت اتصور أن تذهب أسماء الحسينى بعد نقدها ذاك للخرطوم مرة أخرى لكنها ذهبت بكل شجاعة.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 10:36 AM

حسن النور محمد
<aحسن النور محمد
تاريخ التسجيل: 30-12-2004
مجموع المشاركات: 456

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    الاخ ابو هريرة
    تحياتى
    اشكرك على لمسة وفاء اوردتها فى حق انسانةلا اشك لحظة فى صدق مشاعرها تجاة شعبنا وكما زكرت الاخت رجاء ربما كانت البداية رسمية ولكن عندما عرفت اسماء شعبنا بنت علاقتها الخاصة بة ومواقفها الشخصية تؤكد ذلك . اعرفهامن سنين التقيتها فى فبراير فى رحلة نظمها بعض الاصدقاء والصديقات كانت تتحدث عن معاناة اهلنا كواحدة مناولتكن العلاقات الشعبية جسر بين الشعوب هو الاجدى والابقى احيى اسماء الحسينى من مساحتك المخضرة ولك من الشكر اجزلة .

    (عدل بواسطة حسن النور محمد on 23-05-2007, 10:44 AM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 11:26 AM

تاج السر حسن

تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: حسن النور محمد)

    أسماء الحسينى انسانه جميلة الخلقه والأخلاق عامرة بطيبة تظهر على وجهها وتكاد تنطق دواخلها شاعره تكتم الشعر فى داخلها ولا تبوح به الا حينما تضطر لذلك تحترم الشعب السودانى كله وتتمنى له الخير و وأسعد لحظاتها حينما تسافر للسودان فى مهمة صحفية أو اعلاميه .. ما أن تطلب منها مساعدة الا وتجدها قدمت لك عدة أقتراحات كل اقتراح أكثر جدوى من الآخر.
    لا أشعر بأنى أستطيع أن اجزيها حقها لو قلت فيها الكلام الما نكتب أو لو طليت تلك المقاطع بالدهب.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 11:41 AM

ابوهريرة زين العابدين
<aابوهريرة زين العابدين
تاريخ التسجيل: 28-12-2005
مجموع المشاركات: 2655

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: تاج السر حسن)

    شكرا علي ومنصوري ورجاء وحسن النور وتاج السر
    سعيد بالاضافة وبما ذكرتموه في حق أسماء الحسيني فقد لمست صدق كلماتها وبدون تكلف اخوانا المصريين فلها الف تحية من قلب 40 مليون سوداني يشربون من نفس النيل ويجب أن نتوحد مع امثال أسماء الحسيني فهذه هي الوحدة الحقيقية وليس وحدة القشور التي تتم في القصور وبعيدا عن الشعب.
    مع شكري
    أبوهريرة
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-05-2007, 11:53 AM

تاج السر حسن

تاريخ التسجيل: 23-03-2004
مجموع المشاركات: 0

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: أسماء الحسينى: مكسرة في سوداني: من القلب إلى سائق عربة" أمجاد" ....لا أعر فه (Re: ابوهريرة زين العابدين)

    الأخ الكاتب الصحفى المعروف صاحب العمود الساخر " القلم الأحمر" كمال آفرو كان معى حضورا وتابع معى ما دار فى المنبر ويشيد بما كتبته الأستاذه الكبيره أسماء الحسينى فهى ليست مجرد كاتبه وانما متخصصه فى الشان السودانى مما يجعلها أكثر دراية ومعرفة بخبايا الأمور السودانيه والتى عايشتها عن قرب من خلال زياراتها المتعددة للسودان، وما كتبته عن كاتب الأمجاد دلاله قوية على ما ذكرته آنفا فيكفى أن صاحب الأمجاد يقرأ وملم بكاتبه مثل اسماء الحسينى وليس هو من صاحبى المناصب الدستوريه أو التشريعيه أو التنفيذيه "شعبى" وانما اتى من محطة سائقى الأمجاد والحافلات.
    العتبى لك استاذتنا الكبيره أن اصابك رشاش فهذا هو قدر الأنسان العامل خاصة اذا ظهر على الأضواء كحق مستحق بشهادة كل "الغبش" من فرائك ومدمنينك ومريدنك ومحبينك ومعجبينك
    من اهلك الغبش من عموم السودان.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de