السبت 10 ديسمبر وقفة امام السفارة السودانية بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان
أرتِق الشَرِخ دَا/ العِصيان ناداك
الشعب الملهم.. لن يصبر من كدا أكثر
إلى شباب ثورة العصيان المدني: الحرية لا تقبل المساومة!
أكتب وأهرب: (أوقاف ) قوقل..و (سبيل ) الفيسبوك ...! بقلم يحيى العوض
نيويورك 10 ديسمبر، حوار حول الحراك المعارض في السودان في ختام معرض الاشكال والجسد
19 ديسمبر .. إني أرى شعباً يثور !!
مقال للخائفين على السودان من مصير ليبيا و سوريا إن حدث التغيير
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 12-10-2016, 05:05 AM الصفحة الرئيسية

مكتبة حامد حجر(hamid hajer)
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد"

12-07-2004, 04:23 AM

hamid hajer
<ahamid hajer
تاريخ التسجيل: 08-12-2003
مجموع المشاركات: 1508

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد"

    >>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

    ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد"
    أكاديمية الدراسات العليا بطرابلس، بالتعاون مع أمانة اللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولي وجمعية الدعوة الإسلامية العالمية
    30 الحرث (نوفمبر)/ الأول من كانون (ديسمبر) 2004
    ________________________________________

    البيان الختامي
    ومدخل مقترح لحل أزمة دارفور
    ________________________________________

    عقد مركز الدراسات الأفريقية والدولية بأكاديمية الدراسات العليا بطرابلس، بالتعاون مع أمانة اللجنة الشعبية للاتصال الخارجي والتعاون الدولي، وجمعية الدعوة الإسلامية العالمية ندوة حول "دارفور: الأزمة والأبعاد" بتاريخ 30/11– 1-12 2004 إفرنجي حيث قُدمت مجموعة مميزة من الأبحاث الجادة بمشاركة علماء وباحثين وسياسيين من المهتمين بهذه القضية من داخل الجماهيرية وخارجها*، وبحضور مكثف من المواطنين السودانيين بخاصة أبناء دارفور.

    وقد أثرى المشاركون هذه الندوة بأبحاث غطت المحاور الآتية:
    * المحور الأول: جذور الأزمة وأطرافها المحليون
    * المحور الثاني: تطور الأزمة وأبعادها السياسية والاقتصادية
    * المحور الثالث: الدور الليبي والعربي والأفريقي في تسوية الأزمة
    * المحور الرابع: الدول الكبرى وإدارة الأزمة

    وحيث:
    يرى المشاركون في ندوة "دارفور: الأزمة والأبعاد" المنعقدة بأكاديمية الدراسات العليا، طرابلس، الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمي، أن الحل النهائي لأزمة دارفور الماثلة لا يمكن أن يتأتى إلا في إطار التصدي للأزمة العامة في البلاد عبر الاتفاق على مشروع وطني قومي، للخروج بالبلاد من أزمتها، مشروع يراعي التعدد الاثني والتفاوت التنموي في مختلف ربوع البلاد، ويتصدى، عبر الديمقراطية ومشاركة الجميع، لقضايا التنمية المتوازنة والمشاركة العادلة في السلطة والتوزيع العادل للثروة بحيث نحتفظ بالسودان موحداً وآمناً لكل سكانه. هذا وحده هو الذى يحول دون تدويل الوضع في دارفور، وهذا وحده هو الذى يجعل الحل السياسي الديمقراطي الشامل لأزمة الوطن سودانياً قولاً وفعلاً.

    ويرى المشاركون أن المدخل السليم لحل أزمة دارفور هو الاعتراف بأن ما يحدث في دارفور هو إفراز حقيقي للأزمة العامة التى يعيشها السودان، والتى من أبرز تجلياتها التهميش المتواصل لأطراف البلاد ومن ضمنها دارفور منذ الاستقلال، وأن المشكلة سياسية تتطلب حلاً سياسياً قومياًً. لكن الوضع المأساوي المتفجر الآن في الإقليم يفترض تنفيذ تدابير عاجلة وفورية منها:

    * التزام كافة الأطراف بالوقف الفوري لإطلاق النار.

    * العمل على تأمين عودة النازحين واللاجئين الى ديارهم الأصلية وحمايتهم وتعويضهم عما لحق بهم من أضرار، وتوفير وتوصيل الإغاثة من غذاء وكساء ودواء ... الخ إليهم عبر ممرات آمنة وبمساعدة المجتمع الدولي.

    * لتنفيذ عودة النازحين واستقرارهم في أمن يتوجب دعم قوات الاتحاد الأفريقي الموجودة حالياً في دارفور وتحويلها من مجرد قوة لمراقبة وقف إطلاق النار وحماية المراقبين إلى قوات ذات صلاحيات واسعة لتنفيذ اتفاقيات وقف إطلاق النار وتقديم الحماية المباشرة للمواطنين والإشراف على تأمين عودة اللاجئين الى قراهم ومواطنهم وتأمين وصول الإغاثة وكافة الخدمات الضرورية لهم.

    * تكوين لجنة قومية لإسعاف دارفور؛ وإنشاء صندوق خاص لاعمار دارفور تصب فيه الإعانات الخارجية والاعتمادات المحلية من خلال غرفة عمليات تضم إلى جانب الحكومة المركزية كافة الفصائل والأطراف المنتمية إلى دارفور، وتعمل تحت مراقبة الاتحاد الأفريقي؛ وتكون لها فروع في مختلف مناطق دارفور؛ وتشرف على برامج إعادة المهاجرين واستقرارهم وتعويضهم.

    * دعوة جميع أبناء وبنات دارفور؛ للارتفاع على جراحاتهم وتعميق ثقافة السلام وإعادة العلاقات الاجتماعية الطيبة بين مختلف أبناء دارفور وتكويناتها؛ وان تنخرط العناصر والشخصيات والقوى الدارفورية المختلفة في حوارات مباشرة فيما بينها فوراً؛ تفويتاً لكارثة قيام حرب أهلية شاملة في الإقليم. نناشد أن يتم ذلك عن طريق الإسراع بعقد ملتقى الفعاليات الشعبية والاجتماعية بدارفور الذى دعا له الأخ قائد ثورة الفاتح؛ تشارك فيه أطراف النزاع المسلحة؛ والقيادات القبلية والأهلية؛ ومنظمات المجتمع المدني في دارفور مستصحباً كل مبادراتهم لحل النزاع في الإقليم، وتتخذ القرارات فيه بالإجماع والتراضي؛ وتكون قراراته ملزمة للجميع كخطوة أولية باتجاه التحضير للمؤتمر القومي السوداني الشامل.

    * حظر الطيران الحربي العدائي في دارفور تأكيداً على ما جاء في البروتوكول الأمني الموقع في أبوجا برعاية الاتحاد الأفريقي (التاسع من نوفمبر 2004 م.)، ومراقبة كل وسائل النقل البري والمنافذ لمنع دخول السلاح بالتنسيق مع دول الجوار.

    * يأتي، بعد تنفيذ هذه التدابير العاجلة، دور التصدي لجذور المشكلة ومسبباتها وتقديم الحلول الناجعة لها. وهذا لا يتأتى إلا عبر مؤتمر سياسي جامع يسع كل القوى السياسية في البلاد، بما في ذلك القوى المعارضة المسلحة في دارفور، ويمثل فيه أهالي دارفور بمختلف قطاعاتهم. لكن نجاح مثل هذا المؤتمر يتطلب مناخاً يكفل الحرية والديمقراطية، ومن هنا ضرورة إلغاء كافة القوانين المقيدة للحريات وكافة القوانين الاستثنائية التى تحول دون إبداء المؤتمرين لآرائهم دون خوف أو وجل.

    * محاسبة ومحاكمة كل من تورط في جرائم ضد المواطنين في دارفور؛ وخصوصاً الجرائم ضد المدنيين؛ وتكوين لجنة للبحث عن الحقائق وتوثيقها تحت إشراف الاتحاد الأفريقي؛ يُعفى من المسؤولية الجنائية من يعترف أمامها بجرائمه ويكشف كل تفاصيلها؛ على غرار لجنة الحقيقة في جنوب أفريقيا.

    * تتبني الحكومة المركزية برنامجاً قومياً لاعادة اعمار وضمان نهضة دارفور؛ ويلتزم بالمناداة به والعمل من أجله في كل المحافل المحلية والإقليمية والعالمية المتعلقة بقضية دارفور ومواطنيها ويمكن أن يشتمل البرنامج على:

    1. صياغة مشروع قومي لمواجهة التدهور البيئي في دارفور؛ وإنشاء مركز قومي لدراسات البيئة يكون مقره دارفور؛ وإنشاء مؤسسات أخرى جديدة؛ وتوفير كل الموارد لها.
    2. تخصيص نسبة متوازنة من الخزينة العامة لميزانية الإقليم تتناسب مع عدد السكان وإسهام الإقليم في الدخل القومي؛ وتخصيص 50% من عوائد البترول المستخرج بالإقليم لصالح الإقليم.
    3. الاهتمام بتوفير المياه في مناطق الإقليم المختلفة؛ وذلك بإقامة السدود والحفائر ومقابض المياه؛ وبما يوفر الهدر المائي الهائل في الإقليم؛ وذلك في وجود موارد مائية كبيرة في وسط دارفور وجنوبها.
    4. تأسيس ودعم الاستثمار المركزي والإقليمي في بناء وتأهيل البنية التحتية في الإقليم؛ من بناء الطرق والجسور ومحطات الطاقة والاتصالات وغيرها.
    5. إكمال الطريق الغربي؛ ومحاسبة كل من تورط في الفساد في جميع مراحل تخطيط المشروع وتنفيذه؛ وان يمول المشروع عن طريق الحكومة المركزية والدعم الأجنبي.
    6. الوصول إلى اتفاقات ترعاها الدولة ومؤسسات المجتمع المدني بين القبائل المختلفة؛ تقوم على ضمان ملكية الأرض بالنسبة لمالكيها؛ والسماح باستخدامها وفق شروط ميسرة لكلا الجانبين - القبائل الرعوية والمترحلة.
    7. حل مشكلة الأرض في دارفور؛ بما يؤدي إلى تثبيت الملكية الموثقة للأرض مع تطوير نظم أكثر دقة وجدوى اقتصادية.
    8. الاهتمام بتوطين الرعاة الرحل؛ وذلك بالاستفادة من تجربة وخبرة الجماهيرية (النهر الصناعي العظيم) في توصيل المياه إلى مناطقهم؛ وتشجيع الدولة للنشاطات الاقتصادية التحويلية والحرفية والمرتبطة بإنتاج الأعلاف وبالصناعات الغذائية في مناطقهم.
    9. دعم النشاطات الاقتصادية لمزارعي الإقليم؛ المتوجهة نحو الإنتاج التجاري؛ وذلك بتقديم القروض المسهلة لشراء مدخلات الإنتاج والآلات والتقنيات.
    10. تسهيل الاستثمار وتشجيعه في إقليم دارفور؛ وذلك بتخفيض الضرائب أو إلغائها على المستثمرين في قطاعات إنتاجية بعينها؛ وتشجيع امتصاص فائض العمالة من قبل مختلف المشاريع الإنتاجية والخدمية بالإقليم.
    11. الاهتمام بالمشاريع النموذجية التى قامت لتطوير المنطقة؛ مثل مشروع جبل مرة، ومشروع تنمية غرب السافنا؛ ونقلها تدريجياً إلى إدارة وملكية مواطني المنطقة؛ بما يسهم في دخولها إلى حلبة النشاط الاقتصادي النقدي.
    12. بناء مناطق التجارة الحرة في الإقليم وعلى الحدود مع الدول المختلفة؛ ومن ذلك انشاء المنطقة الحرة الشمالية (على الحدود مع الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى)؛ والمنطقة الحرة الوسطى (في الجنينة مع تشاد)؛ والمنطقة الحرة الجنوبية (في الحدود مع أفريقيا الوسطى)؛ وإقناع الدول المجاورة بالانخراط فيها.
    13. الاهتمام بالخدمات الصحية والبيطرية وتحفيز العاملين بالإقليم؛ وتطوير التعليم في المنطقة وإنشاء الكليات الزراعية والمختصة بالإنتاج الحيواني ودراسات البيئة وغيرها من الدراسات المهمة لتطور اقتصاديات الإقليم.
    14. دعم منظمات المجتمع المدني العاملة في مجالات حماية البيئة والتعليم وثقافة السلام وتطوير الموارد وتدريب المواطنين ورفع قدراتهم وتقوية وتمكين المرأة في دارفور من الإسهام الفعال في قضايا التنمية.

    في الختام يثمن المشاركون على الدور الايجابي الذى قامت وتقوم به جامعة الدول العربية وكافة منظمات العمل الإنساني في مجال الإغاثة والعون الإنساني في دارفور.

    صدر في طرابلس في اليوم الأول من شهر ديسمبر لعام 2004 م.

    ________________________________________

    المشاركون ببحوث في الندوة
    * سعادة سفير المملكة المتحدة في تونس، السيد آلان قولتي
    * سعادة سفير الاتحاد الأفريقي، السيد سام ايبوك
    * سعادة سفير جامعة الدول العربية، د. سمير حسني
    * أ.د. اليزا هودجكنس ممثلة منظمة العفو الدولية، المملكة المتحدة
    * د. أحمد إبراهيم دريج، رئيس التحالف الفيدرالي السوداني
    * أ.د. أسامة عبدالرحمن النور، كلية الآداب، جامعة سبها
    * د. الخير ميلاد أبوبكر، مركز الدراسات الأفريقية، سبها
    * د السيد عثمان تار، باحث نيجيري، مركز دراسات السلام، جامعة برادفور، يوركشير، بريطانيا
    * أ.د. بيتر أدوك، (قدمت ورقته رغم عدم تمكنه من الحضور إلى الندوة)
    * السيد جلين فورد، عضو البرلمان الأوربي
    * د. بيتر ودورد، جامعة ريدنج، المملكة المتحدة
    * د. جوزيف نيكوس، جامعة مسراطة
    * د. سالم محمد المعلول، جامعة الفاتح، طرابلس
    * د. سالم حسين عمر البرناوي، أكاديمية الدراسات العليا، فرع بنغازي
    * أ.د. عبدالحميد النعمي، أكاديمية الدراسات العليا، طرابلس.
    * السيد عبدالله زكريا، باحث سوداني مقيم في الجماهيرية
    * السيد عبدالرحيم سعد الزوي، باحث ليبي، طرابلس
    * د. عمر عبدالحفيظ شنان، كلية القانون، جامعة التحدي
    * د. على القزويني، أكاديمية الدراسات العليا، طرابلس
    * د. كاظم هاشم نعمة، أكاديمية الدراسات العليا، طرابلس
    * السيد كرستيان جراف، سفير فرنسا الأسبق لدى الجماهيرية العظمى
    * د. محمد حسن محمد على، جامعة الفاتح، طرابلس
    * الأستاذة هدى علام، كلية الآداب، جامعة سبها
    * الأستاذة برنية فتح الله، كلية الآداب، جامعة سبها
    * د. يوسف بخيت، لجنة المساعي الحميدة، السودان

    حضر جلسات الندوة وأسهم في المناقشات كل من:
    * سعادة سفير جمهورية السودان بالجماهيرية السيد سعيد سعد محجوب
    * الأستاذة رشيدة سنوسي باييرو، الملحق السياسي، مكتب الاتصال الأمريكي، طرابلس، الجماهيرية
    * الأستاذ عثمان محمد البشرى، عضو المكتب السياسي لحركة تحرير السودان
    * مهندس أبوبكر حامد نور، المنسق العام لحركة العدل والمساواة السودانية
    * الأستاذ سليمان دندرة، مندوب الحركة الشعبية لتحرير السودان بشمال أفريقيا
    * الفريق آدم حامد موسى، حاكم ولاية جنوب دالرفور السابق
    * المهندس عمر هارون، حاكم ولاية غرب دارفور السابق



    * شكرا للأخ أنور ادم(فرنسا) لتزويدنا بملخص الندوة ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-07-2004, 08:26 AM

nada ali
<anada ali
تاريخ التسجيل: 10-01-2003
مجموع المشاركات: 5258

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد" (Re: hamid hajer)

    الاخ العزيز حامد حجر
    مرحبا بعودتك و شكرا لك و للاستاذ انور ادم للتلخيص و ايراد التوصيات الجيدة. جيد ايضا الاشارة لاهمية تمكين المرأة فى البند الرابع عشر، و كان من المهم ايضا الاشارة الى خصوصية وضع النساء خاصة اللائى تعرضن للاغتصاب (التى لابد ان تكون الندوة قد تعرضت لها؟) واهمية اتخاذ التدابير اللازمة لمقابلة احتياجاتهن على المدى القصير و البعيد.

    مع التحيةو التقدير

    ندى


    -------------

    AI Index No. AFR 54/162/2004
    Ref: UN/NYp/116/04

    6 December 2004

    Open letter to all members of the Security Council

    Dear Ambassador,
    Before the Security Council’s monthly briefing by the Special Representative of the Secretary-General for Sudan, I am writing to provide Amnesty International’s latest information about the seriously deteriorating human rights situation in Darfur.
    In the past few days, attacks on civilians by Janjawid nomad militias supported by the Sudanese government have resumed. Some of these attacks have been supported by government armed forces and aircraft. I attach details of recent incidents in an Annex to this letter. The Ceasefire Commission has reportedly investigated all these attacks.
    Recent events show the continuing and complete disregard of the Sudanese government for its human rights obligations and prohibitions against targeting civilians under international humanitarian law. In an attempt to encourage the parties to the North-South armed conflict in Sudan to sign a peace agreement by 31 December 2004, the Security Council adopted, in its Nairobi meeting on 18-19 November, a resolution which failed to send a strong message that violations of human rights and international humanitarian law will not be tolerated. In doing so, the Council may have created the impression that the government can act with impunity.
    Amnesty International urges the Security Council to use this month’s debate as an occasion to act decisively against the ongoing breaches of international human rights and humanitarian law that are being committed by all parties. In view of the deteriorating situation, the organization reiterates its call on the Council to impose a mandatory arms embargo on the Sudanese government to stop military and related supplies reaching all parties to the conflict in Darfur, until effective safeguards are in place to protect civilians from war crimes and other grave human rights violations. The embargo should be accompanied by an adequately resourced UN monitoring mechanism including an Expert Group which reports regularly to the Security Council.
    In its latest report, Sudan, Darfur: No one to complain to – no respite for the victims, impunity for the perpetrators, our organization described emergency laws permitting arbitrary arrests of displaced persons, and the lack of international standards of fairness inherent in proceedings of Specialised Criminal Courts. The Sudanese legal system has not been able, to date, to address the massive human rights violations which continue to be committed in Darfur and the system requires reform. Amnesty International requests that Council members urge that those fundamental human rights which are deemed non-derogable in international law are fully protected in Sudanese law, and to ensure that reform of the legal system and respect for basic human rights standards are central to the discussions on peace in Sudan.
    Finally, I would like to inform the Council about the difficulties of access to Darfur experienced by our organization. Resolution 1564 (2004) welcomed that the government of Sudan had lifted obstructions to access of “international human rights non-governmental institutions”. However, since the end of October 2004 and despite numerous attempts, Amnesty International has not been given further visas to Sudan. Amnesty International requests that the question of access by humanitarian and human rights organizations will be addressed in tomorrow’s debate on the basis of the Council’s pertinent observations in resolution 1564 (2004).
    Amnesty International hopes that these recommendations will be considered by the Security Council and reflected in a future resolution on Sudan. We shall be pleased to provide any further information.

    Yours sincerely,



    Renzo Pomi
    Amnesty International Representative at the United Nations



    Annex

    Recent attacks on civilians in Darfur

    * On 28 November 2004 19 men aged between 21 and 86 were reportedly arrested or abducted from the street or from their homes by a force of soldiers and militias (Janjawid) who entered Adwa in 4x4 vehicles. Their whereabouts is not yet known. On 30 November 2004 at 6am, a force estimated between 600 and 1,000 government forces and Janjawid militias attacked Adwa, a town some 50km north of Nyala. Investigators said that the attackers were riding horses and camels and supported by about 20 vehicles when they attacked the SLA-controlled town, which was swollen by the presence of tens of thousands of people displaced by previous Janjawid raids. An Antonov plane and two helicopter gunships also bombed the town. Estimates of those killed range between 90 and 140: observers said they had so far found 20 bodies. Thousands of people are said to have fled to nearby areas. African Union monitors who came to investigate the attack the following day came under fire and a Chadian ceasefire monitor was shot in his right shoulder.
    * On 5 December at 7am, several hundred Janjawid militias riding horses and camels attacked villages in the Tuwal area situated south of Nyala. A total of 17 villagers were reportedly killed. Homes in the villages were burnt and at least two villages are now said to be empty. Some 4,000 people are said to have fled to the bush.
    * On 5 December at 6am a force said to be Janjawid militias mostly wearing uniform and riding on horses and camels reportedly attacked Salakol, a village about 15-20 kilometres south-west of Niyertiti containing around 500 Fur including those who had escaped from elsewhere. They reportedly killed 17 people in the village, burnt down all the houses and looted possessions. The villagers are said to be remaining in the burnt village.

    List of those reportedly arrested/abducted in Adwa on 28 November

    Adam Omar Idriss (m), aged 42
    Adam Ali Atim (m), aged 85
    Abdel Aziz Mohamed Abdallah (m), aged 22
    Abdallah Tairab Saif Al Din (m), aged 21
    Abdallah Yusif Tairab (m), aged 23
    Adam Suliman Abaker (m), aged 50
    Ibrahim Abaker Osman (m), aged 41
    Idriss Adam Abdallah (m), aged 55
    Mohamed Fadul Abdallah (m), aged 85
    Yahya Atim Adam (m), aged 62
    Hamid Abdel Rahman Mohamed (m), aged 52
    Ibrahim Mohamed Hussein (m), aged 65
    Adam Hussein Abdallah (m), aged 70
    Adam Ahmed Mohamed (m), aged 38
    Ishag Ahmed Mohamed Nur (m), aged 50
    Abdallah Adam Hamad (m), aged 48
    Abdallah Adam Abdallah (m), aged 52
    Mohamed Ahmed Abdallah (m), aged 38
    Ibrahim Suleiman Adam (m), aged 27


    List of those reportedly killed in the attack on Salakol near Niyertiti on 5 December

    Saleh Ali Yahya (m)
    Abdel Aziz Yaqub Hassan (m)
    Ismail Adam Saleh (m)
    Yassin Ismail Adam (m)
    Abdel Rahman Mohamed Ibrahim (m)
    Mohamed Siddiq (m)
    Ismail Yahya Hassan (m)
    Musa Hussein Rashid (m)
    Halima Mohamed Osman (f)
    Kubra Harun Ishaq (f)
    Maimuna Harun (f)
    Khadija Ahmad Daw al-Bait (f)
    Mohamed Yahya Abaker (m)
    Abbas [other names unknown] (m)
    Hassan [other names unknown] (m)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-07-2004, 09:56 AM

nahar osman nahar
<anahar osman nahar
تاريخ التسجيل: 07-31-2003
مجموع المشاركات: 900

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد" (Re: nada ali)

    بيان هام من تجمع روابط طلاب دارفور بالجامعات السودانية حول اعتقال ومنع قيادات دارفور من السفر
    سودانيزاونلاين
    12/7 10:05ص
    الي جماهير الشعب السوداني الصابر علي كل المهن والابتلاءات :-
    الي جمهير الاقاليم المهمشة الذين طالت فترة شقاءهم بالاستعمار الداخلي :-
    الي كل منظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الانسان :-
    الي اصحاب الاقلام والفكر وكل اجهزة الاعلام المحلية والدولية :-
    الي العقيد / معمر القزافي راعي مؤتمر طرابلس :-

    جماهير شعبنا الشرفاء :-
    ان الاستهداف المنظم الذي ظلت تقوده اجهزة الامن ضد ابناء وقيادات دارفور وضد امنهم ومصالحهم يجعلنا نخرج من صمتنا الحليم لنجابه قوي الظلم والاستبداد من اجل الحفاظ علي بقاءنا وامننا في وطن لايحترم قدسية المواطنة وحرية التعبير والكلمة ولايعرف معني الانسانية والتمتع بروح الديمقراطية والعقلانية . فحكومة العنصريين والقتلة ومنذ اندلاع الثورة المسلحة في دارفور ظلت تمارس استهداف انتقائي منظم علي قيادات ورموز دارفور .
    جماهير شعبنا الصابر - طلابنا الشرفاء :-
    ان سلسلة الاعتقالات الانتقائية علي رموز وقيادات دارفور والتي استمرت لاكثر من عامين توجت بالامس 5/12/2004م بمداهمة قاعة الصداقة بالخرطوم خلال الندوة التي كانت تقام هناك بخصوص قضية دارفور توجت الاجهزة الامنية بمداهمة القاعة بقوة من جهاز الامن ليتم اعتقال اربعة من اعضاء لجنة محامي دارفور وهم الاساتذة / اسماعيل عمر ادريس , الصادق علي حسن , يوسف ادم بشر , ادم مصطفي . بصورة بربرية وغير اخلاقية طالت المحامين الابرياء الذين ليس لهم ذنب سوي انهم قدموا مزكرة خلال الندوة للامين العام لاتحاد المحامين العرب بخصوص انتهاكات حقوق الانسان بدارفور .
    جماهيرنا الاوفياء - طلابنا الاجلاء :-
    في واحدة من صور الاستهداف المفضوح الذي لايمكن السكوت عليه تم بالامس 6/12/2004م منع اعضاء اللجنة التحضيرية لمؤتمر طرابلس من السفر الي ليبيا وهم الفريق / ابراهيم سليمان , الفريق / صديق اسماعيل النور , الاستاذ/ علي حسين دوسة , الاستاذ/ زيدان , بعد ان اكملوا كل اجراءت السفر وهم متوجهون الي الطائرة تفاجاءوا بقرار منعهم من السفر وانزالهم من الطائرة بعد الصعود . وكل هذا لا لشئ سوي ان الحكومة لاتريد اقامة مؤتمر لدارفور في طرابلس بل تريد الحكومة ان تجهز وتهيمن علي مؤتمر طرابلس .
    جماهير شعبنا الصامد - طلابنا الاعزاء :-
    تجمع روابط طلاب دارفور بالجامعات والمعاهد العليا يرسل رسالة وقوية لهذا النظام المتهالك بالكف عن السياسات والممارسات البشعة والغير اخلاقية والغير انسانية ونعلن صراحة للحكومة وماًجوريها اننا في تجمع روابط طلاب دارفور قادرون للتصدي وحسم ممارسات النظام الهمجية وعلي الحكومة ان لاتداري عجزها عن حل قضية دارفور بأعتقال الابرياء والتنكيل بهم ومنعم من السفر والا سوف يكون لنا رائ في حسم هذه الفوضة وهذه الممارسات الغير مسئولة ونحزر النظام من مغبة هذه الممارسات وندعوها لتحمل كل العواقب التي ستأتي من جراء هذه الممارسات .
    ودمتم ودام نضالكم .... دمتم ودم نضال الحركات التحررية

    ابراهيم عبدالله بقال سراج
    امين الاعلام الناطق الرسمي بأسم
    تجمع روابط طلاب دارفور بالجامعات - الخرطوم
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

12-07-2004, 10:35 AM

معتز تروتسكى
<aمعتز تروتسكى
تاريخ التسجيل: 01-14-2004
مجموع المشاركات: 9829

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

Re: ندوة دارفور: "الأزمة والأبعاد" (Re: hamid hajer)

    رفيقنا
    حامد
    سلام ولى قدام
    من اجل صباح
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

دعوة للشخصيات العامة و الاحزاب و المنظمات...الخ المشاركة فى العصيان المدنى للاعلان هنا مجانا

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de